PDA

عرض الاصدار الكامل : آية التطهير المباركة, في من نزلت..؟


الصفحات : [1] 2

الولاية
03-05-2008, 04:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم

مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق





الحمد لله رب العالمين, اللهم صل على الدليل إليك في الليل الأليل و الماسك من أسبابك بحبل الشرف الأطول و الناصع الحسب في ذروة الكاهل الأعبل و الثابت القدم على زحاليفها في الزمن الأول و على آله الطيبين الأخيار المصطفَين الأبرار


قال المولى عز و جل في كتابه الكريم:
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

و قد وردت هذه الآية الكريمة في هذا السياق:
" و قرن في بيتكن و لا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى و أقمن الصلاة و آتين الزكاة و أطعن الله و رسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً " الأحزاب الآية 33

فبمن نزلت آية التطهير المباركة..؟

قال مولاي الإمام الحسن بن علي(ص)

عن أبي جميلة أن الحسن بن علي(ص) حين قتل علي(ص) استُخلف فبينا هو يصلي بالناس إذ وثب إليه رجل فطعنه بخنجر في وركه فتمرض منها أشهرا ثم قام فخطب على المنبر فقال: يا أهل العراق اتقوا الله فينا فإنا أمراؤكم وضيفانكم ونحن أهل البيت الذين قال الله تعالى: { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا },فما زال يومئذ يتكلم حتى ما ترى في المسجد إلا باكيا.
رواه الطبراني ورجاله ثقات

و ننبه القراء الكرام أن هذا الحديث هو حديث مرفوع و ليس موقوفاً, بحسب القاعدة المعلومة.
"..معلومٌ عند العلماء أن قول الصحابي في أسباب النزول له حكم الحديث المرفوع إلى رسول الله r، لأنه شهد التنزيل"

مع ذلك ربما هذا الكلام لم يوضح للبعض جميع من نزلت بهم آية التطهير و الإمام الحسن بن علي(ص) أحدهم.. فمن هم جميعاً؟

قالت السيدة أم سلمة رضوان الله عليها (و التي نزلت الآية في بيتها كما هو معلوم)
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.
المعجم الكبير للطبراني
رجال الحديث (و نبدأ من آخر السند أي ممن أخذ عن أم سلمة رضوان الله عليها)

1.حكيم بن سعد أبو تحيى ثقة

2.جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري أبو عبد الرحمن من شيوخ الأعمش و هو ثقة.

3.الأعمش: هو سليمان بن مهران أبو محمد ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

4.جرير: هو جرير بن عبد الحميد بن قرط ممن سمع الأعمش و روى عنه, ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

5.عثمان بن محمد بن إبراهيم بن عثمان أبو الحسن و يلقب (ابن أبي شيبة) العبسي الكوفي المنزل توفي سنة 239 هجرية و طريقه في البخاري عن جرير و عبدة و طلحة و غيرهم. و له مصنف يسمى بمصنف ابن أبي شيبة.
عثمان هذا ثقة حجة و هو من شيوخ كل من البخاري, مسلم, أبو داود, ابن ماجة, أحمد , و الدرامي.

6.الحسين بن إسحاق "التستري الدقيقي": من شيوخ الطبراني. و قد حدّث عنه قرابة ألف حديث في معجمه الكبير و هو من شيوخ الحفاظ و ثقة مشهور, و كان رحالة في طلب الحديث.

الحديث صحيح و رجاله غاية في الوثاقة

و هو حديث مرفوع للقاعدة التي أوردناها آنفاً..

*طريق آخر شبيه:
حدثنا فهد ، حدثنا عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا جرير بن عبد الحميد ، عن الأعمش ، عن جعفر بن عبد الرحمن البجلي ، عن حكيم بن سعد ، عن أم سلمة قالت : « نزلت هذه الآية في رسول الله صلى الله (و آله) عليه وسلم و علي ، و فاطمة ، و حسن ، و حسين عليهم السلام ((إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)).
بيان مشكل الآثار للإمام الطحاوي

الفارق هو في أول رجال السند أي "فهد" بدلاً من "الحسين بن إسحاق" الذي ورد آنفاً. و فهد ممن يأخذ الإمام الطحاوي و يعتمد عليه.

طبعاً من نافل القول أن الإمام الطحاوي بعد إيراده هذا الحديث و غيره يتبنى و يثبت أن المقصودين هم:
مولاي الأعظم الرسول الخاتم محمد(ص)
أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ص)
السيدة الزكية فاطمة الزهراء(ص)
الإمام الحسن المجتبى السبط (ص)
الإمام الحسين الشهيد السبط (ص)

فهل من معترض..

الحمد لله على نعمة الولاية

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

غدير الولاء
03-05-2008, 05:04 AM
السلام على من أتبع هدى محمد وآل محمد
أهلاً بك أخي الكريم المبدع الولاية
متــــــــــابعة معكم موضوع رائع :) وأدلة أروع
وفقك الله أخي لكل خير
وإن شاء لنا عودة
لأني نعست
في حفظ الله
والله يوفقكم والحجة يرعاكم
أختك :غدير

موالي من الشام
03-05-2008, 05:13 AM
بسم الله وصلى الله على محمد وآله
أخي الغالي الولاية بارك الله لك وبك فيك وجعلك من أنصار مولانا صاحب الزمان صلوات الله عليه .
مــــــوضوعـــــــــك
هذا سيزيل كل الإشكالات حول آية التطهير (بالنسبة للقوم ، فنحن مطمئنين وعلى يقين من أمرنا والحمد لله على فضله )
وسيتضح من خلاله من يبحث عن الحق ومن هوله كاره

-أمةُ الزهراء-
03-05-2008, 11:15 AM
اللهم صل على سيدنا محمد وآل بيته الأطهار وعجل فرجهم وسهل مخرجهم وأوسع منهجهم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
:
:
بارك الله بيك وبيمينك

وأيدك الله بحق سيدنا وحبيب قلوبنا محمد وابن عمه الأمير القسور وآل بيته الميامين الغرر

والحمد لله زنة عرشه ومدادا كلماته على نعمة الولاء

بوركتم

دكتور جسام محمد
03-05-2008, 11:24 PM
بوركتم مولانا وسدد الله خطاكم
ومن نكات الاية المباركة

1) انما التي تفيد الحصر وهي ك (ليس الا ) والحصر اوضح اختصاص المشمول بها دون غيرهم
2) ارادة الله تعالى انما هي ارادة (تكوينية ) وليس تشريعية لان التشريعية توجب (الجبر ) فلا تكون بذلك منقبة وفضيلة لهم سلام الله تعالى عليهم اجمعين
3) (ال) الموجودة في كلمة (الرجس ) هي (ال) الجنس فيكون المعنى التطهير من كل انواع الرجس او مايندرج تحت عنوان (رجس )
4) ولما كان التطهير لكل مايندرج تحت مصداق (رجس) فالاية تفيد (عصمة ) فيمن نزلت فيهم وشاهد القول والدليل هو (وجود الرسول محمد صلى الله تعالى عليه واله بينهم وهو المشمول معهم في الاية )
5) كل الروايات تقول ان (هذه الاية نزلت في حادثة الكساء ) وبالتالي فان نزولها يكون ضمن هذا المورد يجعلها منفصلة في امر نزولها عمن سبقها من الايات .......لماذا (لان الروايات لم تذكر سوى هذا المقطع اي لم تذكر (وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الاولى .................. ) فاتضح ان نزولها منفصل عمن سبقها ومن خلال الروايات
6) تغير صيغة الخطاب في القرأن من (نون خطاب النساء) الى (عنكم ) ايضا يؤيد ماذكرناه في الفقرة الخامسة اعلاه
7) اذا عرفنا من هم اهل البيت في الاية ثم نربطه باخبار الرسول محمد صلى الله تعالى عليه واله ان في اخر الزمان سيخرج رجل من ( اهل بيته ) يملؤها قسطا وعدلا فقد عرفنا شمول الاية واختصاصها فاذا ثبت اولهم واخرهم ثبت واتضح الامر (من هم سلام الله تعالى عليهم اجمعين )
8) حديث الثقلين المبارك خير دليل على اثباتهم وايضاحهم في الاية المباركة
9) غضب المطهرين تطهيرا وبارادة الله تعالى يوجب غضب الله تعالى على من غضبوا عليه لانهم صهروا من كل رجس وهذا يتضح جليا في غضب الزهراء سلام الله تعالى عليها وقول ابيها صلى الله تعالى عليه واله فيها (من ابغضها فقد اغضبني ) وبطبيعة الحال اغضاب الرسول محمد صلى الله تعالى عليه واله موجب لغضب الحق المتعال جلت ذاته لان الرسول محمد لاينطق عن الهوى وبالتالي فلا يغضب عن هوى اذ ان هو الا وحي يوحى.
وفي الاية المباركة اسرار واسرار ينالها من تفكر بها وطلب الهداية من الباري منزلها وتوسل اليه باهلها سلام الله تعالى عليهم اجمعين من قبيل (في كتاب مكنون لايمسه الا المطهرون)
دمتم في رعاية الله تعالى
بالمناسبة مولانا
حديث السفينة ومعركة الجمل فيه نكتة لطيفة وجميلة

الولاية
04-05-2008, 01:39 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم

مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق




أهلا و سهلاً بالإخوة الأكارم بارككم الله و أحسن إليكم..

إن حضوركم و مشاركتكم تثلج الصدر


*الأستاذة الكريمة و الأخت العزيزة غدير "أنوار الولاية" وفقك الله لكل خير, عسى أن تخلينا من مشاركتك, بارك الله بك و حفظك المولى بحق الأولياء (ص):)

*الأخ العزيز "موالي من الشام" مشكور على الدعاء و عسى مولانا صاحب الزمان الإمام القائد (ص) يتقبل بضاعتنا المزجاة, أهل الحق قلائل جعلنا الله منهم :)

*الأخت الكريمة و الأستاذة الفاضلة "راوية" بارككم الله و سددكم, يسرني حضوركم و لا خلينا منكم, حفظكم الله و جعلنا الله و إياكم ممن يقبلهم محمد و آل محمد (ص) :)

*أخي الحبيب "دكتور جسام محمد" مولاك و مولاي رسول الله الأعظم الخاتم محمد (ص), تتحفنا دائماً بكلامك العذب, و نقاطكم تسعة جعلتموها في عقبكم , عسى ربي أن يحسن مثواي و مثواك :)

أهلاً بالإخوة الكرام مرة أخرى, زادنا الله و إياكم هدى و صلاحاً..

"ويشف صدور قوم مؤمنين"
اللهم عجل فرج وليك(ص)


و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

المختار الشيعي
05-05-2008, 01:49 AM
الموضوع رائع والالزام واضح
بارك الله بك اخي الغالي الولاية وحماك ووفقك
ومتابع معك رغم انني لا اتوقع الا تهريجا وسفسطة من القوم

موالي من الشام
06-05-2008, 02:53 AM
رغم توجيه الدعوة للآنسة القادسية من خلال موضوع الأخ مجنون بحب الحسين إلا أنها حتى الآن لم تتحفنا بالمشاركة في هذا الموضوع ، يبدوا أن لا معترض على تخصيص آية التطهير بآل محمد : محمد و علي و فاطمة و حسن و حسين صلوات الله عليهم.
وحتى لا أكون متسرعاً بالحكم يرفع الموضوع حتى يراه الجميع .
:003:

القادسية
06-05-2008, 05:32 AM
نقطة نظام قبل البدء لانه كما ارى فالموضوع بدأ بمغالطة


تقول

قال المولى عز و جل في كتابه الكريم:


أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

و قد وردت هذه الآية الكريمة في هذا السياق:
" و قرن في بيتكن و لا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى و أقمن الصلاة و آتين الزكاة و أطعن الله و رسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً " الأحزاب الآية 33




سؤال لكشف المغالطة هل قول الله تعالى
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

جزء من اية ام اية مستقلة

موالي من الشام
06-05-2008, 07:07 AM
نقطة نظام قبل البدء لانه كما ارى فالموضوع بدأ بمغالطة


تقول

قال المولى عز و جل في كتابه الكريم:




سؤال لكشف المغالطة هل قول الله تعالى
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

جزء من اية ام اية مستقلة


آنستي القادسية :
سؤالك ليس في محله ، لو أنك قرأت الأحاديث بتمعن لم تكتبي هذا السؤال، لكن العناد أعمى بصرك وبصيرتك ، راجعي الاحاديث تجدين أم المؤمنين أم سلمة رضوان الله عليها تسميها آية ، وفي أحاديث أخرى تجدين نزول هذه الآية مستقلاً.
أخبرنا أبو عبد الله الحافظ غير مرة و أبو عبد الرحمن محمد بن الحسين السلمي من أصله و أبو بكر أحمد بن الحسن القاضي قالوا ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن مكرم ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شري : (في بيتي أنزلت إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت : فأرسل رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى فاطمة و علي و الحسن و الحسين فقال : هؤلاء أهل بيتي .

الولاية
06-05-2008, 07:57 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم

مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق







الأخ الفاضل "المختار الشيعي" أهلاً و سهلاً بك, أشكرك على كلماتك الطيبة, بارك الله بك و سددك و زادك., أتمنى أن يخلو الموضوع من السفسطة و التهريج, و لذلك فإن تشتيت الموضوع غير مقبول, و سنعمل على ذلك إن شاء الله..:)

الأستاذ القادسية..
إن كلامك هو خروج عن الموضوع فنحن بصدد الكلام عن الأشخاص المعنيين بالخطاب القرآني صلوات الله و سلامه عليهم.. فكلامك عن أنها آية أم لا في غير موضعه.

و نعتبر هذا الكلام خارج عن نطاق الموضوع,
مع ذلك فإن كلام الأخ الغالي "موالي من الشام" في محلّه, فمجمل الأحاديث التي لا معارض لها تتحدث عن هذا الخطاب "إنما يريد الله .." على أنه آية و أنها نزلت مستقلة, و لا دليل على عكس ذلك البتة..
هل لديك دليل أنها نزلت في السياق الذي هي فيه؟

مغالطة... هل أنت متأكد أن السياق القرآني الحالي يعني نزول الآيات بل و حتى السور بالتراتب عينه؟ هذه دعوى خاطئة و مردودة.. و معلوم قطعاً عكسها.
و هذا لا علاقة له البتة بمسألة تحريف القرآن حتى لا يشتت الموضوع, فالمعلوم أن السياق القرآني الحالي لم يرتب بحسب النزول سوراً و آيات.

أكرر لا نريد تشتيت الموضوع, الموضوع يتحدث عن الأشخاص المعنيين بخطاب التطهير.

من لديه حديث صحيح أن الخطاب نزل في غير هؤلاء (ص) (عدا جبريل و ميكال عليهما السلام و الأئمة من ذرية الإمام الحسين (ص) ) فليتفضل به.

القادسية
06-05-2008, 08:32 AM
الاستاذ الولاية

موضوعك عام لمن احب النقاش وليس للقادسية ..والقادسية احب النقاش
لكنه يريد ان يعرف هل صاحب الموضوع يريد ان يناقش القادسية واذا كان يرغب فليجبني على سؤالي

((( هل قول الله تعالى
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

جزء من اية ام اية مستقلة

القادسية
07-05-2008, 06:46 AM
((( هل قول الله تعالى
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

جزء من اية ام اية مستقلة

موالي من الشام
07-05-2008, 06:56 AM
وهل اليوم أكملت لكم دينكم ..
آية أم جزء من آية
محاولتك لتشتيت الموضوع فاشلة
فالسلف الصالح أكد أنها آية مستقلة النزول
أضف أن موضوعنا لا يبحث في ماترمي إليه ، بل يبحث في الدليل النقلي على تخصيص الخطاب القرآني { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا}
وما ثبت عن السلف الصالح نقلاً هو المرجح عقلاً أليس كذلك؟؟
فإن كان لديك دليل نقلي صحيح على تخصيص هذا الخطاب بغير ما أورده الأستاذ الولاية أو بما يؤيد قوله فأهلاً وسهلاً وشرفت الموضوع .

هذا بانتظار رد الأخ الولاية عليك ، فهو صاحب الموضوع

القادسية
07-05-2008, 07:06 AM
وهل اليوم أكملت لكم دينكم ..
آية أم جزء من آية
محاولتك لتشتيت الموضوع فاشلة
فالسلف الصالح أكد أنها آية مستقلة النزول
أضف أن موضوعنا لا يبحث في ماترمي إليه ، بل يبحث في الدليل النقلي على تخصيص الخطاب القرآني { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا}
وما ثبت عن السلف الصالح نقلاً هو المرجح عقلاً أليس كذلك؟؟
فإن كان لديك دليل نقلي صحيح على تخصيص هذا الخطاب بغير ما أورده الأستاذ الولاية أو بما يؤيد قوله فأهلاً وسهلاً وشرفت الموضوع .

هذا بانتظار رد الأخ الولاية عليك ، فهو صاحب الموضوع

عزيزي موالي من الشام

الموضوع ابتدأ بخطأ ... ويجب علينا تصحيح الخطأ لانه كما يبدو ان الموضوع سينبني على ذلك الخطأ لانه مقدمته ولذلك فما بني على باطل فسيكون باطلا لا محالة

بالنسبة ل((اليوم اكملت لكم دينكم)) فهو جزء من اية لا اية مستقلة

واما قولك بان السلف الصالح قالوا بانهااية مستقلة فاقول اعاننا الله سنة وشيعة على البحث عن ذلك المجرم الذي حرف في كتاب الله وبدل في اياته وجعل اية جزء من اية ليضل الناس
فنجتمع في موضوع واحد لا نذكر فيه الا قولنا
لعن الله الذي حرف في كتاب الله ولا نزيد عليه

الولاية
07-05-2008, 08:06 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم




مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق




نكرر الموضوع هو تعيين الأشخاص المقصودين بخطاب التطهير.. لا نريد تشتيت الموضوع.



الأخ "موالي من الشام", مشكور على ما خطت يداك, و الموضوع للجميع..


تفضلت بمثال عن آية نزلت ثم وضعت في سياق آية.. و هذا صحيح.. و قال القادسية:

الموضوع ابتدأ بخطأ ... ويجب علينا تصحيح الخطأ لانه كما يبدو ان الموضوع سينبني على ذلك الخطأ لانه مقدمته ولذلك فما بني على باطل فسيكون باطلا لا محالة

بالنسبة ل((اليوم اكملت لكم دينكم)) فهو جزء من اية لا اية مستقلة

واما قولك بان السلف الصالح قالوا بانهااية مستقلة فاقول اعاننا الله سنة وشيعة على البحث عن ذلك المجرم الذي حرف في كتاب الله وبدل في اياته وجعل اية جزء من اية ليضل الناس
فنجتمع في موضوع واحد لا نذكر فيه الا قولنا
لعن الله الذي حرف في كتاب الله ولا نزيد عليه




نعم, لعن الله الذي حرّف كتاب الله إن كان من تحريف..



لكن هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما..



جاء في صحيح البخاري الحديث التالي:


قال رجل من اليهود لعمر : يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } . لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ، فقال عمر : إني لأعلم أي يوم نزلت هذه الآية ، نزلت يوم عرفة ، في يوم جمعة.



أما السياق الحالي فهو:


"حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم"



نكرر الدعوة, عدم تشتيت الموضوع

موالي من الشام
08-05-2008, 06:30 AM
يـــــــــ عــلــي ــــــــا
يرفع بولاية أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

القادسية
08-05-2008, 10:14 AM
نكرر الموضوع هو تعيين الأشخاص المقصودين بخطاب التطهير.. لا نريد تشتيت الموضوع

ما عليش استاذ ولاية ..الاصول اصول وما بني على باطل فهو باطل

ما يدريك لعلي لم افهم مقصدك جيدا ...................وهل يوجد محذور لو حررنا الالفاظ

انت تقول بان الاية 33 من سورة الاحزاب ايتين وليست اية واحدة ..هل فهمي هذا صحيح ؟؟؟



.نعم, لعن الله الذي حرّف كتاب الله إن كان من تحريف

والذي يضع اية في سياق اية اخرى اليس تحريفا ؟؟؟

الايات توقيفية من رسول الله صلى اله عليه وسلم وقفها حسب نزولها من عند الله عز وجل ولا يجوز لبشر التحكم في تلك الايات وتبديلها بعد وقفها من رسول الله صلى اله عليه وسلم بل ولا يجوز المساس بترتيبها

فهل تقول بان رسول الله صلى الله عليه وسلم وضع ايتين في اية واحدة ؟؟ ام ان صحابته حرفوا فيه ودمجوا الايتين نصبا وعداء لاهل البيت صلى الله عليهم وسلم ؟؟؟


..





لكن هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما

تبقى الاية اية ووضعها في اية اخرى يخرجها من كونها اية فتصبح جزء من اية لا اية





جاء في صحيح البخاري الحديث التالي:



قال رجل من اليهود لعمر : يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } . لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ، فقال عمر : إني لأعلم أي يوم نزلت هذه الآية ، نزلت يوم عرفة ، في يوم جمعة
.





أما السياق الحالي فهو

:




"
حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم"


إذا قيل نزلت الاية كذا فلا تذكر الاية كاملة وإنما الجزء المقصود منها




صحيح البخاري ج6/ص2737
7088 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت نزلت هذه الآية ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها ) في الدعاء

والآية تقول


" قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً " (الاسراء:110 )



صحيح البخاري ج 4 ص 1488
[3825] حدثنا محمد بن يوسف عن بن عيينة عن عمرو عن جابر رضي الله عنه قال نزلت هذه الآية فينا (إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا ) بني سلمة وبني حارثة وما أحب أنها لم تنزل والله يقول والله وليهما

والآية تقول


" ِإْذ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ " (آل عمران:122)


صحيح البخاري ج 4 ص 1676
[4314] حدثنا آدم بن أبي إياس حدثنا شعبة حدثنا مغيرة بن النعمان قال سمعت سعيد بن جبير قال آية اختلف فيها أهل الكوفة فرحلت فيها إلى بن عباس فسألته عنها فقال نزلت هذه الآية ( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ ) هي آخر ما نزل وما نسخها شيء


والآية تقول


" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا " (النساء:93)



صحيح البخاري ج 4 ص 1783
[4481] حدثنا أبو نعيم حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول لما نزلت هذه الآية ( وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )أخذن أزرهن فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها

والآية تقول


" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "(النور:31)


ارجو أن تكون هذه الشواهد كافية لتدرك أن قول الصحابي او غيره " نزلت هذه الاية " لايعني أنه سيتلو كامل الآية

كما اود لفت انتباهك ان هذا من كلام اليهودي الجاهل بالقران وقد يكون اعتبرها اية مستقلة واعتقد انه ليس من العدل الزامنا بفهم يهودي :)



نكرر الدعوة, عدم تشتيت الموضوع

كلا يا عزيزي لا اشتت بل انا الم الشتات فتأمل يا هداك الله

والان ارجو منك الاجابة على سؤالي الصريح

هل الاية 33 من سورة الاحزاب اية واحدة ام ايتين واذا كانت ايتين فمن الذي حرف في كتاب الله وجعلهما اية واحدة ؟؟

ابرااهيم
08-05-2008, 10:42 AM
وما يضرّك أخي الولاية لو قلت :
آية مستقلة .. أو قلت هي جزء من آية ؟؟؟ .

أعتقد أن الواثق من قضيته التي يطرحها .. لا يجب أن يُعرقله أيّ شيء ولا يهمّه محاولة إعثار الموضوع من الآخرين إن كان هناك شيء من هذا القبيل .. بل يجب أن يتنازل عن أيّ معوقات تُرصد لإفشال الموضوع وتلبية أيّ إشكالات واستفسارات لـ ( سدّ ) الطريق على من يريد التشتيت .

أجب أخي الولاية على سؤال الفاضل / القادسية وقل ما تعتقده بخصوص تجزئة الآية 33 ولا تأخذك في الله لومة لائم .
=======


الذين ينعتون الفاضل / القادسية بالأنثى .. أقول لهم :
سوء الأخلاق أثناء الحوارات .. لا أقول أنه يدلّ على الإفلاس .. ولكنه يدلّ على النقص في الحجّة .
فما الذي يمنع من الكلام والحوار بلغة راقية بلا سبّ أوشتم أو استهزاء ؟؟؟ .
فعلاً ما المانع إخواني ؟؟؟ .


فلنرتقي بحواراتنا جميعنا سنة وشيعة .. والله أسأل أن يهدي الجميع لما يُحبّ ويرضى .
إنما الأممُ الأخلاقُ ما بقيَتْ .. فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

القادسية
08-05-2008, 10:54 AM
مولاي الفاضل ابرااهيم بارك الله فيك وسدد خطاك وجزاك الله خيرا عن ذبك عن عرض اخيك وجعله في موازين اعمالك

اخي الفاضل

نعتهم لي بالانثى له قصة

ففي موضوعي المعنون ب ((عنكم اهل البيت عنكن اهل البيت))

قلت فيه بان لفظ اهل مذكر وبالتالي فاستخدام صيغة التذكير معه واجبة وفي النادر يستخدم صيغة التأنيث

فقالوا نحن نخاطب محتوى اللفظ مع ان اللفظ ليس الا دلالة على محتواه ... فلفظ المؤمنين يدل على ان هناك اناس مؤمنون بالله وبرسوله وهكذا

ثم قالوا انت معرفك مؤنث وبالتالي سنتعامل مع اللفظ ونسوا انه معرفي ليس له محتوى يدل عليه بل اسم وهمي او مستعار ماخوذ من معركة القادسية العظيمة

على كل حال ..فلينادوني بما يشاؤون هذا لا يهز شعرة من جسمي والصراخ على قدر الالم

موالي من الشام
08-05-2008, 11:12 AM
أورد الأخ الولاية هذا الحديث :
قال رجل من اليهود لعمر : يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } . لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ، فقال عمر : إني لأعلم أي يوم نزلت هذه الآية ، نزلت يوم عرفة ، في يوم جمعة

وكان رد القادسية :
كما اود لفت انتباهك ان هذا من كلام اليهودي الجاهل بالقران وقد يكون اعتبرها اية مستقلة واعتقد انه ليس من العدل الزامنا بفهم يهودي :)

يعني القادسية يقول أن عمر يهودي وجاهل بالقرآن .

مرحى لك يا قادسية .

موالي من الشام
09-05-2008, 01:31 PM
يرفع لمناسبة ثبوت يهودية وجهل عمر بشهادة القادسية

موالي من الشام
10-05-2008, 01:03 AM
((( هل قول الله تعالى
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

جزء من اية ام اية مستقلة
في المرة السابقة أجبتك أنها آية مستقلة النزول وبدلالة اطلاق اللفظ عليها من أم سلمة رضوان الله عليها أو غيرها وبشهادة اطلاق اللفظ على آية اليوم أكملت لكم دينكم .
لكن على ما يبدو أن لديك في ذلك شأن جديد ، لن يكون محل خلاف بيننا إن شاء الله .
المهم أن هذا الموضوع يبحث نقلاً عن المخاطبين والمقصودين بقوله جل وعلا { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } .
وقد قدم الأخ الولاية أحاديث مفادها تخصيص هذا الخطاب برسول الله وابنته فاطمة و زجها الامام علي وابنيها الحسن والحسين صلوات الله عليهم .
وأكرر طلبي التقيد بأصل الموضوع وعدم الخروج عنه ، فإذا كان عندك نصوص مغايرة أو مشابهة أو اعتراض على هذه النصوص فتفضل مشكوراً أما بخصوص طرحك القيم كونها آية أم جزء من آية فهو غيرمرتبط بموضوعنا أبداً وهو من البحوث المتأخرة ولا يعدو كونه يندرج تحت راية النقل الثابت ، لكن إن أردت أن تفدنا علماً بما لديك حول هذه النقطة فبإمكانك فتح موضوع خاص لذلك ، لأن البحث سيطول.

القادسية
10-05-2008, 08:17 AM
: كنت اقصد المقطع التالي من الرواية

يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا }

هذا من كلام اليهودي فاتق الله في نفسك ولا تلبس علينا

ولم تتجاهل الرد الاساسي

إذا قيل نزلت الاية كذا فلا تذكر الاية كاملة وإنما الجزء المقصود منها




صحيح البخاري ج6/ص2737
7088 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت نزلت هذه الآية ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها ) في الدعاء

والآية تقول


" قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً " (الاسراء:110 )



صحيح البخاري ج 4 ص 1488
[3825] حدثنا محمد بن يوسف عن بن عيينة عن عمرو عن جابر رضي الله عنه قال نزلت هذه الآية فينا (إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا ) بني سلمة وبني حارثة وما أحب أنها لم تنزل والله يقول والله وليهما

والآية تقول


" ِإْذ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ " (آل عمران:122)


صحيح البخاري ج 4 ص 1676
[4314] حدثنا آدم بن أبي إياس حدثنا شعبة حدثنا مغيرة بن النعمان قال سمعت سعيد بن جبير قال آية اختلف فيها أهل الكوفة فرحلت فيها إلى بن عباس فسألته عنها فقال نزلت هذه الآية ( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ ) هي آخر ما نزل وما نسخها شيء


والآية تقول


" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا " (النساء:93)



صحيح البخاري ج 4 ص 1783
[4481] حدثنا أبو نعيم حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول لما نزلت هذه الآية ( وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )أخذن أزرهن فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها

والآية تقول


" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "(النور:31)


ارجو أن تكون هذه الشواهد كافية لتدرك أن قول الصحابي او غيره " نزلت هذه الاية " لايعني أنه سيتلو كامل الآية


===========================================================

تقول

في المرة السابقة أجبتك أنها آية مستقلة النزول وبدلالة اطلاق اللفظ عليها من أم سلمة رضوان الله عليها أو غيرها وبشهادة اطلاق اللفظ على آية اليوم أكملت لكم دينكم .

اقول من تتوقع انه حرف في كتاب الله عز وجل وجعل اية في اية ؟؟ حيث وضع اية مستقلة في سياق اية اخرى مستقلة
طبعا انا وانت متفقون على براءة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم من هذه الجريمة فمنتتوقع انه فعلها

ثم الا تتفق معي ان الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظ القران الكريم وبالتالي فقولنا بوقوع مثل هذه الجريمة بحق القران كفر بالله ؟؟؟

موالي من الشام
10-05-2008, 08:55 AM
كنت اقصد المقطع التالي من الرواية

يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا }

هذا من كلام اليهودي فاتق الله في نفسك ولا تلبس علينا

صديقي إذا كنت تعني ماتقول فهذه فاجعة للمذهب الذي تدافع عنه ، كيف تقصد قول اليهودي وقوله قول عمر ثم تتجاهل قول عمر ؟؟
قول عمر وقول اليهودي كان واحداً وباتفاق القولين واطلاق صفة اليهودي الجاهل على صاحب القول تكون عنيت كِلا الشخصين وأحدهما عمر ولا شأن لنا بأسبابك ، أما نحن فأوردنا الحديث احتجاجاً بقول عمر وبوروده في البخاري الصحيح عندكم .
أما بشأن قولك أني تجاهلت ردك ، فقد رد عليك الأخ الولاية وهذا كافٍ لي.
اقول من تتوقع انه حرف في كتاب الله عز وجل وجعل اية في اية ؟؟ حيث وضع اية مستقلة في سياق اية اخرى مستقلة
طبعا انا وانت متفقون على براءة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم من هذه الجريمة فمنتتوقع انه فعلها

ثم الا تتفق معي ان الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظ القران الكريم وبالتالي فقولنا بوقوع مثل هذه الجريمة بحق القران كفر بالله ؟؟؟

وعلى هذه أيضاً أجابك الولاية ، ولا علاقة لبحثنا بالموضوع الذي تحاول جرنا إليه ، وإليك كلامي بهذا الخصوص.
لعن الله الذي حرّف كتاب الله إن كان من تحريف.

ونحن لا نقول بالتحريف ، بل نقول بعصمة القرآن وحفظه ، والله على ما أقول شهيد.

وأزيدك أن بعض علماء السنة يقر بأن رجال رواية حفص شيعة .


لكن هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما

..




جاء في صحيح البخاري الحديث التالي:


قال رجل من اليهود لعمر : يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } . لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ، فقال عمر : إني لأعلم أي يوم نزلت هذه الآية ، نزلت يوم عرفة ، في يوم جمعة.



أما السياق الحالي فهو :



حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم"

نكرر الدعوة, عدم تشتيت الموضوع

الموضوع يتحدث عنالأشخاص المعنيين بخطاب التطهير.

من لديه حديث صحيح أن الخطاب نزل في غير هؤلاء (ص) (عدا جبريل و ميكال عليهما السلام و الأئمة من ذرية الإمام الحسين (ص) ) فليتفضل به.
وحتى الآن لا معترضين على الأحاديث الصحية التي قدمها الأخ الولاية ... ولدينا المزيد.

يـــ علي ـــا

القادسية
10-05-2008, 09:16 AM
صديقي إذا كنت تعني ماتقول فهذه فاجعة للمذهب الذي تدافع عنه ، كيف تقصد قول اليهودي وقوله قول عمر ثم تتجاهل قول عمر ؟؟
قول عمر وقول اليهودي كان واحداً وباتفاق القولين واطلاق صفة اليهودي الجاهل على صاحب القول تكون عنيت كِلا الشخصين وأحدهما عمر ولا شأن لنا بأسبابك ، أما نحن فأوردنا الحديث احتجاجاً بقول عمر وبوروده في البخاري الصحيح عندكم .

لا حول ولا قوة الا ابالله قليلا من التعقل يا موالي من الشام يعني من جدك انا بقول عمر رضي الله عنه يهودي ؟؟

قلت لك انا عنيت قول اليهودي


يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا }








أما بشأن قولك أني تجاهلت ردك ، فقد رد عليك الأخ الولاية وهذا كافٍ لي.

يا محترم

الولاية غائب منذ ذلك الحين ولم يدخل الا اليوم ولم يضع ردا الى الان فكيف تقول بانه رد ؟؟؟ :eek:




وعلى هذه أيضاً أجابك الولاية ، ولا علاقة لبحثنا بالموضوع الذي تحاول جرنا إليه ، وإليك كلامي بهذا الخصوص.
لعن الله الذي حرّف كتاب الله إن كان من تحريف.

ونحن لا نقول بالتحريف ، بل نقول بعصمة القرآن وحفظه ، والله على ما أقول شهيد.

وأزيدك أن بعض علماء السنة يقر بأن رجال رواية حفص شيعة .


لكن هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما


اذا ماذا تسمي القول بان اية وضعت في داخل اية مستقلة عنها وجعلهما اية واحدة ؟؟؟
..







جاء في صحيح البخاري الحديث التالي:



قال رجل من اليهود لعمر : يا أمير المؤمنين ، لو أن علينا نزلت هذه الآية : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } . لاتخذنا ذلك اليوم عيدا ، فقال عمر : إني لأعلم أي يوم نزلت هذه الآية ، نزلت يوم عرفة ، في يوم جمعة.




أما السياق الحالي فهو :






حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام ذلكم فسق اليوم يئس الذين كفروا من دينكم فلا تخشوهم واخشون اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم"



كيف يعني عنز ولو طار ؟؟؟

رددت على هذا سابقا وقلت

إذا قيل نزلت الاية كذا فلا تذكر الاية كاملة وإنما الجزء المقصود منها




صحيح البخاري ج6/ص2737
7088 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت نزلت هذه الآية ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها ) في الدعاء

والآية تقول


" قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً " (الاسراء:110 )



صحيح البخاري ج 4 ص 1488
[3825] حدثنا محمد بن يوسف عن بن عيينة عن عمرو عن جابر رضي الله عنه قال نزلت هذه الآية فينا (إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا ) بني سلمة وبني حارثة وما أحب أنها لم تنزل والله يقول والله وليهما

والآية تقول


" ِإْذ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ " (آل عمران:122)


صحيح البخاري ج 4 ص 1676
[4314] حدثنا آدم بن أبي إياس حدثنا شعبة حدثنا مغيرة بن النعمان قال سمعت سعيد بن جبير قال آية اختلف فيها أهل الكوفة فرحلت فيها إلى بن عباس فسألته عنها فقال نزلت هذه الآية ( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ ) هي آخر ما نزل وما نسخها شيء


والآية تقول


" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا " (النساء:93)



صحيح البخاري ج 4 ص 1783
[4481] حدثنا أبو نعيم حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول لما نزلت هذه الآية ( وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )أخذن أزرهن فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها

والآية تقول


" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "(النور:31)


ارجو أن تكون هذه الشواهد كافية لتدرك أن قول الصحابي او غيره " نزلت هذه الاية " لايعني أنه سيتلو كامل الآية


نكرر الدعوة, عدم تشتيت الموضوع

الموضوع يتحدث عنالأشخاص المعنيين بخطاب التطهير.

من لديه حديث صحيح أن الخطاب نزل في غير هؤلاء (ص) (عدا جبريل و ميكال عليهما السلام و الأئمة من ذرية الإمام الحسين (ص) ) فليتفضل به.
وحتى الآن لا معترضين على الأحاديث الصحية التي قدمها الأخ الولاية ... ولدينا المزيد.


على العكس انا الم الشتات ولا اريد ان نبني الموضوع على باطل

يـــ علي ـــا


يا رب علي

الولاية
10-05-2008, 11:25 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

بارك الله بك أخي العزيز "موالي من الشام"..

القراء المحترمين, القادسية, إبراهيم..

إذا كنت أيها القادسية فهمت من قول أم سلمة أنها آية و المعنى أنها آية من حيث شئت فليكن, فنحن نسلم لك بما تلتزم به.

الآن:
هل لدى أحد اعتراض أن الخطاب مخصص للنبي و الأمير و الزهراء و سيد شباب أهل الجنة صلوات الله و سلامه عليهم؟

موالي من الشام
12-05-2008, 03:31 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
يــــــــرفــــــــــع

القادسية
12-05-2008, 09:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق




بارك الله بك أخي العزيز "موالي من الشام"..

القراء المحترمين, القادسية, إبراهيم..

إذا كنت أيها القادسية فهمت من قول أم سلمة أنها آية و المعنى أنها آية من حيث شئت فليكن, فنحن نسلم لك بما تلتزم به.

الآن:
هل لدى أحد اعتراض أن الخطاب مخصص للنبي و الأمير و الزهراء و سيد شباب أهل الجنة صلوات الله و سلامه عليهم؟

اقبل شريطة ان تسلم لي بصحة استدلالي المبني على وحدة السياق القراني الذي لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه والمبني على المقدمة التي تقول بان القران الكريم منزه عن التحريف والتبديل والتغيير وانه لم يتعرض لاي عملية تبديل في اياته وان انكار تلك المقدمة كفر

أحمد الثائر
12-05-2008, 12:41 PM
ان الاحتجاج بوحدة السياق، وأنّ هذه الآية الكريمة وردت ضمن آيات جاءت تتحدث عن نساء النبي(ص)، فيكون المراد بانهن المقصودات بهذه الآية الكريمة بالاضافة إلى النبي(ص) لمحل التذكير في الضمائر الذي يستفاد منه الشمول للذكر والأنثى،
فسنقول لك يا قادسية:
إنَّ من الضروري للاستدلال بوحدة السياق لهذه الآيات، بل وللاستدلال بها في كل آيات القرآن الكريم اثبات نزول الآيات المستدل بها دفعة واحدة، وفي مناسبة واحدة، ليكون بعضها قرينة على البعض الآخر، وأما احتمال تعدد الكلام في مناسبات مختلفة، فهو ينسف الاستدلال بوحدة السياق، ولا يمكن اثبات المدّعى في هذا المقام وفي كل مقام .. ومن المعلوم أن ترتيب الآيات القرآنية في المصحف الشريف لم يكن بحسب التسلسل الزمني لنزولها، فرب آية مدنية وضعت بين آيات مكية وبالعكس .. وهذا الأمر يمكن ملاحظته بأدنى مراجعة لأسباب نزول الآيات التي ذكرها العلماء في الكتب الخاصة بهذا الشأن.
و اقول لك: من العسير جداً اثبات نزول آية التطهير (وهي الآية 33 من سورة الأحزاب) مع الآيات الواردة في نساء النبي (ص)، بل هناك من الادلة ما يشير إلى نزول آية التطهير قبل آيات نساء النبي (ص): قال السيوطي في (الدر المنثور) (5: 199): أخرج ابن مردويه عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال لما دخل علي رضي الله عنه بفاطمة رضي الله عنها جاء النبي(ص) إلى بابها يقول: ((السلام عليكم أهل البيت ورحمة الله وبركاته الصلاة رحمكم الله، (( إنَّمَا يريد اللَّه ليذهبَ عَنكم الرّجسَ أَهلَ البَيت وَيطَهّرَكم تَطهيراً )) (الأحزاب:33), أنا حرب لما حاربتم، وسلم لما سالمتم)).
فإذا علمنا أن زواج فاطمة من علي(عليهما السلام) كان بعد رجوع النبي (ص) من غزوة بدر في السنة الثانية للهجرة، ـ كما يروي ذلك أبو الفرج الأصفهاني في ((مقاتل الطالبيين))، ص30 ـ، أو على رأس أثنين وعشرين شهراً من الهجرة ـ بحسب رواية الطبري في تاريخه 2: 117 ـ وعلمنا أيضاً أن نزول الآيات المرتبطة بنساء النبي(ص) كان بعد زواج رسول الله (ص) بمجموعة منهن ـ بل ذهب بعض المفسرين إلى كونهن تسعة عند نزول هذه الآيات (الدر المنثوره: 199) ـ ولم يختلّف أحد في وجود (حفصة) آنذاك، وأنّها من جملة النساء اللآتي خيّرهنَّ رسول الله (ص) بين الدنيا والآخرة .. وقد صرّح الطبري وغيره أن زواج النبي(ص) من حفصة كان في السنة الثالثة من الهجرة قبل الخروج إلى أحد ، أي أن التأريخ متأخر عن زواج فاطمة بما يقارب السنة الواحدة أو يزيد عليها.. يتبين لنا من ملاحظة هذين الأمرين أي من تاريخ زواج علي من فاطمة وتاريخ زواج النبي(ص) من حفصة، أنه لا يمكن المصير أو القول بأن آية التطهير قد نزلت دفعت واحدة مع آيات نساء النبي(ص) .. وهذا الأشكال الوارد على وحدة السياق لهذه الآية مع تلك الآيات إن ثبت على نحو الجزم فهو مانع من الاستدلال به في المقام وان لم يثبت على نحو الجزم فلا اقل من كونه احتمالاً مانعاً من تمامية الاستدلال بوحدة السياق في المقام.

وأيضاً يوجد هناك أمران آخران يمنعان من الاستدلال بوحدة السياق لهذه الآيات الكريمات :
الأول: وهو عدم وحدة الخطاب بينها، أي بين آيات النساء وآية التطهير، فالملاحظ أن المولى سبحانه أرجع الإرادة في آيات النساء إليهن لا إليه ـ عز وجل ـ ، إذ قال تعالى: (( يَا أَيّهَا النَّبيّ قل لأَزوَاجكَ إن كنتنَّ تردنَ الحَيَاةَ الدّنيَا ... وَإن كنتنَّ تردنَ اللَّهَ وَرَسولَه... مَن يَأت منكنَّ بَفاحشَة )) (الأحزاب:28-29-30) وبينما في آية التطهير كان الخطاب يحكي عن تعلّق الإرادة الإلهية ذاتها بالتطهير وإذهاب الرجس عن أهل البيت(ع) فقد قال تعالى: (( إنَّمَا يريد اللَّه ليذهبَ عَنكم الرّجسَ أَهلَ البَيت وَيطَهّرَكم تَطهيراً )) (الأحزاب:33),
الثاني:أن آيات النساء وردت في سياق الزجر والتحذير، بينما آية التطهير ـ بالاتفاق ـ قد وردت في سياق المدح والتفضيل.. وشتان بين السياقين إذا اعتبرنا إن المخاطب في كلا الموردين واحد وليس متعدداً.
وبشكل عام لكي تستطيعي يا قادسية الاحتجاج بوحدة السياق بين آيات ما في القرآن الكريم فهذا الأمر يحتاج إلى شيئين: الأول: الوحدة في النزول، الثاني: الوحدة في الخطاب.. وهما مفقودان في المقام.

الولاية
12-05-2008, 11:17 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

الأخ العزيز "أحمد الثائر" بارك الله بك على ما خطت أناملك و لا خلينا منك.

قادسية,
لا زلت تشتت.. شرطية أن أسلم لك بصحة استدلالك غير واردة قبل مناقشتها (فربما تقنعني و ربما لا) و لن نناقشها هنا و لا علاقة لها بالموضوع, تستطيع أن تبحثها في موضوع خاص..

قلنا نسلم بما تقوله تجاوزاً و إلا فهل رأيت أني أقلدك شيئاً من أمري؟ ألم ترني قلتُ: "نسلم لك بما تلتزم به.."

و سألنا منذ البدء "الخطاب القرآني ها هنا موجه بحسب ما ورد إلى الخمسة صلوات الله و سلامه عليهم.." فهل من معترض؟

ألا يوجد من أولئك الذين يصولون و يجولون في منتدى "يا حسين" غير القادسية الذي يستهوي تشتيت الموضوع؟

نكرر عدم تشتيت الموضوع..
و نرحب بالقادسية إن انتهى عن تشتيت الموضوع و الجواب ببساطة عن السؤال.
هل هناك من معترض؟

اللهم صل على محمد و آل محمد

غدير الولاء
12-05-2008, 11:37 PM
أهلاً أخي الكريم الولاية مرحباً بعودتكم

وهذا ماوعدناكم به :)
وعد الحرّ ديناً عليه
تفضلوا فهل من معترض ؟
المستدرك على الصحيحين 3/172 حديث رقم: 4748.
ففي المستدرك على الصحيحين قال الحاكم النيسابوري:
((حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد، حدثنا الحسين بن الفضل البجلي، حدثنا عفان بن مسلم، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرني حميد وعلي بن زيد عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يمر بباب فاطمة (رضي الله عنها) ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول: الصلاة يا أهل البيت: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَـــهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
ثم قال الحاكم: (هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه)

أخرج روايته لحديث الكساء الحاكم النيسابوري في المستدرك على الصحيحين(1) قال:
((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).

الولاية
12-05-2008, 11:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

الأخت الكريمة و الأستاذة الفاضلة "غدير الولاء",

لقد كنت أنتظر.. حتى فكّرت أن أضع الحديثين قائلاً "قالت الأخت غدير الولاء", لكنك أضفتيهما أخيراً, و كرمك معلوم...بارك الله بك و سلمت أناملك.

إذاً يضاف للحديث المذكور هذان الحديثان.

هل من معترض؟

القادسية
13-05-2008, 11:32 AM
الاستاذ احمد الثائر والكلام يتعدى للولاية


تقول وفقك الله

من العسير جداً اثبات نزول آية التطهير (وهي الآية 33 من سورة الأحزاب) مع الآيات الواردة في نساء النبي (ص)، بل هناك من الادلة ما يشير إلى نزول آية التطهير قبل آيات نساء النبي (ص):

اقول جميع المصاحف التي بين ايدينا وبمختلف الطبعات تقول بان الاية 33 من سورة الاحزاب

تقول

http://www.islamic-council.com/quran/image/33_033.gif

فهل لديك اعتراض على ان قران المسلمين تبدا الاية 33 من سورة الاحزاب فيه بقوله تعالى وقرن في بيوتكن ؟؟؟

اذا كنت توافقني على ذلك فقوله تعالى وقرن المقصود به نساء الرسول صلى الله عليه وسلم واذا كان كذلك فقولك اعلاه ناتج اما عن

1- انك نقلت هذا الكلام دون تمحيص او مراجعة وبالتالي اتى على عكس ما تؤمن به
2- انك كتبت هذا الكلام وانت تجهل ان الاية 33 من سورة الاحزاب تبدا بقوله تعالى وقرن في بيوتكن اما وقد علمت الان فلم يعد لك عذر ابدا

واذا كنت لا توافقني فقل لي من اين اتيت بكلامك هذا ؟؟ هل هو من مصحف اخر لا نعلمه ولم نطلع عليه ؟ واين طبع وهل جميع اياته موافقة للقران الذي بين ايدي المسلمين والاهم من ذلك هذا المصحف الذي نقلت منه ليس بحجة فرميه بالتحريف اولى وبالتالي فهو ساقط الحجية


الولاية : كان من المفروض ان تقرا كلام اخيك وتصحح اخطاءه بدل مياركتها

القادسية
13-05-2008, 11:53 AM
تقول يا استاذنا المحترم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق



الأخ العزيز "أحمد الثائر" بارك الله بك على ما خطت أناملك و لا خلينا منك.

قادسية,
لا زلت تشتت.. شرطية أن أسلم لك بصحة استدلالك غير واردة قبل مناقشتها (فربما تقنعني و ربما لا) و لن نناقشها هنا و لا علاقة لها بالموضوع, تستطيع أن تبحثها في موضوع خاص..

قلنا نسلم بما تقوله تجاوزاً و إلا فهل رأيت أني أقلدك شيئاً من أمري؟ ألم ترني قلتُ: "نسلم لك بما تلتزم به.."

و سألنا منذ البدء "الخطاب القرآني ها هنا موجه بحسب ما ورد إلى الخمسة صلوات الله و سلامه عليهم.." فهل من معترض؟

ألا يوجد من أولئك الذين يصولون و يجولون في منتدى "يا حسين" غير القادسية الذي يستهوي تشتيت الموضوع؟

نكرر عدم تشتيت الموضوع..
و نرحب بالقادسية إن انتهى عن تشتيت الموضوع و الجواب ببساطة عن السؤال.
هل هناك من معترض؟


اللهم صل على محمد و آل محمد

انا على العكس الم الشتات واسس لنقاش على اساس صحيح فكما قيل العرش اولا ثم النقش
والا فالنقاش سيكون عبثا وتضييع وقت ...
بماذا تريدني ان اقنعك ؟ هل اقنعك بشيئ من المفروض ان يكون محل اتفاق بيننا ؟؟؟
افتح كتاب الله واقرأ سورة الاحزاب اية 33 تجدها اية واحدة وليست ايتين فكيف تريدني ان اقنعك ؟؟؟ وبم تريدني ان اقتعك ؟؟؟
عزيزي لن تجد احدا من اهل السنة يوافقكم على ان الاية 33 من سورة الاحزاب هي ايتين الا اذا كان لا يعرف شيئا عن القران

يا صاحبي القران اياته توقيفية من الله سبحانه وتعالى ولم ينزل مشتتا ثم وضع اياته الرسول صلى الله عليه وسلم

قال الله تعالى

((( واذا بدلنا ايه مكان ايه والله اعلم بما ينزل قالوا انما انت مفتر بل اكثرهم لا يعلمون ))))


الخلاصة هل تتفق معي على ان الاية 33 من سورة الاحزاب اية ام انها ايتين ؟؟؟؟

AbU 7AiDaRa
13-05-2008, 12:48 PM
الخلاصة هل تتفق معي على ان الاية 33 من سورة الاحزاب اية ام انها ايتين ؟؟؟؟


ثبت من خلال جميع الرّوايات التي ذكرت حادثة الكساء وسبب نزول آية التطهير أنّ قوله تعالى : { إنّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } نزلت مستقلّة لوحدها ولم تنزل ضمن مجموعة الآيات التي تخاطب زوجات النبي صلى الله عليه وآله وسلم فوجودها بين هذه الآيات لا يعد دليلاً على أنها خاصة بزوجات النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أو تشملهن ما لم يقم دليلاً آخر على ذلك – وهو غير موجود – وأن المسلمين متفقون أن القرآن الكريم لم يجمع حسب النزول فكم من آية مدنية وقعت بين آيات مكية والعكس وفي القرآن الكريم شواهد كثيرة على أنّ الآية في أوّلها خاصة بموضوع معين وفي آخرها بموضوع آخر



إن في القرآن الكريم شواهد عديدة على تخلل الجملة الأجنبية بين الكلام المتناسق كقوله تعالى في حكاية خطاب عزيز مصر لزوجته إذْ قال لها : { إنّه من كيدكن إنّ كيدكن عظيم * يوسف أعرض عن هذا واستغفري لذنبك إنّك كنت من الخاطئين } فقوله : { يوسف أعرض عن هذا } مستطرد بين خطاب عزيز مصر الموجه لزوجته ، كما أنك تجد أن صدر الآية وهو { يوسف أعرض عن هذا } الخطاب فيه موجه إلى يوسف عليه السلام كما هو ظاهر وعجزها وهو قوله : { واستغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين } موجه إلى الزوجة ، وفي هذا رد على من يقول بأن آية التطهير جزء من آية وليست آية ، فكيف يكون الخطاب في صدرها موجه إلى الزوجات وفي عجزها موجه إلى أهل الكساء خاصة ؟ فهذه الآية – أعني قوله تعالى : { يوسف أعرض عن هذا واستغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين } في صدرها تخاطب جهة وفي عجزها الخطاب إلى جهة أخرى ، فلا إشكال في ذلك حيث له ما يشابهه في القرآن الكريم . وكقوله تعالى : { إنّ الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزّة أهلها أذلّة وكذلك يفعلون وإني مرسلة إليهم بهدية فناظرة بم يرجع المرسلون } فقوله : { وكذلك يفعلون } مستطرد من جهة الله تعالى بين كلام بلقيس ، وآية التطهير من هذا القبيل جاءت مستطردة بين آيات النساء


وللحديث بقية

القادسية
13-05-2008, 02:01 PM
يقول ابو حيدرة

ثبت من خلال جميع الرّوايات التي ذكرت حادثة الكساء وسبب نزول آية التطهير أنّ قوله تعالى : { إنّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } نزلت مستقلّة لوحدها ولم تنزل ضمن مجموعة الآيات التي تخاطب زوجات النبي صلى الله عليه وآله وسلم فوجودها بين هذه الآيات لا يعد دليلاً على أنها خاصة بزوجات النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أو تشملهن ما لم يقم دليلاً آخر على ذلك – وهو غير موجود – وأن المسلمين متفقون أن القرآن الكريم لم يجمع حسب النزول فكم من آية مدنية وقعت بين آيات مكية والعكس وفي القرآن الكريم شواهد كثيرة على أنّ الآية في أوّلها خاصة بموضوع معين وفي آخرها بموضوع آخر


طيب من تتوقع المسؤول عن هذه الجريمة النكراء التي عبثت في كتاب الله ((حاشاه)) وخلطت اياته بعضها ببعض للتلبيس على الناس والطعن في مصدر تشريعهم الاول ؟؟؟ ثم الا ترىةمعي بانه على المجاميع الفقهية ان يحصوا الايات التي وقع فيها الخلط والتدليس ليبينوها للناس لانه اذا كان المجرمون قد تصرفوا في هذه الاية فلا يبعد عقلا انهم قد فعلوا ذلك مع ايات اخرى فالمجرم الذي يتجرا على كتاب الله عز وجل لن يتورع عن العبث بكل اياته ومحتوياته

ثم الا ترى ان الله سبحانه وتعالى قد وعد بحفظ كتابه ؟؟ بل هل تؤمن بذلك ؟؟ اذا كنت تؤمن بان اله سبحانه وتعالى حفظ كتابه من التحريف والتبديل افلا يكون الطعن في موروثنا افضل من الطعن في كتاب الله والتعرض للات الالهية ؟؟؟





إن في القرآن الكريم شواهد عديدة على تخلل الجملة الأجنبية بين الكلام المتناسق كقوله تعالى في حكاية خطاب عزيز مصر لزوجته إذْ قال لها : { إنّه من كيدكن إنّ كيدكن عظيم * يوسف أعرض عن هذا واستغفري لذنبك إنّك كنت من الخاطئين } فقوله : { يوسف أعرض عن هذا } مستطرد بين خطاب عزيز مصر الموجه لزوجته ، كما أنك تجد أن صدر الآية وهو { يوسف أعرض عن هذا } الخطاب فيه موجه إلى يوسف عليه السلام كما هو ظاهر وعجزها وهو قوله : { واستغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين } موجه إلى الزوجة ، وفي هذا رد على من يقول بأن آية التطهير جزء من آية وليست آية ، فكيف يكون الخطاب في صدرها موجه إلى الزوجات وفي عجزها موجه إلى أهل الكساء خاصة ؟ فهذه الآية – أعني قوله تعالى : { يوسف أعرض عن هذا واستغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين } في صدرها تخاطب جهة وفي عجزها الخطاب إلى جهة أخرى ، فلا إشكال في ذلك حيث له ما يشابهه في القرآن الكريم .
وللحديث بقية


سياق قصة سيدنا يوسف مع امرأة العزيز تبدأ من الاية 23
قال اله تعالى

وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23) وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ (24) وَاسُتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوَءًا إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (25) قَالَ هِيَ رَاوَدَتْنِي عَن نَّفْسِي وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّنْ أَهْلِهَا إِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن قُبُلٍ فَصَدَقَتْ وَهُوَ مِنَ الكَاذِبِينَ (26) وَإِنْ كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ فَكَذَبَتْ وَهُوَ مِن الصَّادِقِينَ (27) فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ (28) يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الْخَاطِئِينَ (29)


تبدا الايات باخبار الله سبحانه وتعالى لنا بان زوجة العزيز راودت سيدنا يوسف عن نفسه ويخبرنا بان العبد الصالح يوسف سلام الله عليه استعصم وغلبت قوة ايمانه قوة النفس ودحضتها اية ((24)) ثم يخبرنا بان يوسف عليه السلام اراد الهرب فلحقت به حتى وصلا عند الباب ((اية 25)) فلما رات زوجها باد\رت باتهام يوسف عليه السلام بانه هو من راودها ايضا الاية ((25)) وفي الاية التي بعدها يخبرنا الله سبحانه وتعالى بان يوسف عليه السلام قال للعزيز بان زوجته هي من فعلت ذلك وليس هو ثم وفي نفس الاية يخبرنا الله سبحانه وتعالى بان احد اقرباء زوجة العزيز حكم بينهما وقال

إِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن قُبُلٍ فَصَدَقَتْ وَهُوَ مِنَ الكَاذِبِينَ الاية 26 وفي الاية التي بعدها يكمل الله سبحانه وتعالى اخبارنا بقصة التحكين فيقول وَإِنْ كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ فَكَذَبَتْ وَهُوَ مِن الصَّادِقِينَ الاية 27

وفي الاية 28 يقول الله سبحانه وتعالى بانه تبين بان قميص يوسف قد قطع من الخلف وبذلك يكون بريء فلما راى كما تخبرنا الاية بان العزيز عندما راى قميص يوسف قطع من الخلف قاللزوجته انه ما فعلتيه من كيد النساء العظيم وفي الاية التي بعدها الاية 29 يخبرنا اله سبحانه وتعالى بان العزيز قال ليوسف بان يعرض عما يحدث ويخبرنا الله سبحانه وتعالى بانه قال لزوجته استغفري لذنبك

الخلاصة

ما جاء في سورة يوسف من الاية 23 الى الاية 29 هو في نفس السياق والتساق ويتكلم عن حادثة وقصة واحدة ولم يدخل فيها حادثة غريبة اجنبية ليس لها دخل بها

والاهم من ذلك انه لا يوجد ما يشير او لا يوجد احد من المسلمين قال بان في هذه الايات ايات اخرى وضعت فيها

بمعنى ان قول اله سبحانه وتعالى

فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ (28)

اية واحدة
ولم يقل احد بان

فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ اية مستقلة

و
قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ

اية مستقلة


تقول


وكقوله تعالى : { إنّ الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزّة أهلها أذلّة وكذلك يفعلون وإني مرسلة إليهم بهدية فناظرة بم يرجع المرسلون } فقوله : { وكذلك يفعلون } مستطرد من جهة الله تعالى بين كلام بلقيس ، وآية التطهير من هذا القبيل جاءت مستطردة بين آيات النساء

سلمنا بوجود الاستطراد لكن ذلك ضدكم حتما وذلك لان الاستطراد هو من نفس السياق اقصد ان استطرد على سياق الاية ولم يستطرد على سياق اجنبي وبالتالي ان كان هناك استطراد اكرر ان كان هناك استطراد في الاية 33 من سورة الاحزاب فهو على سياق الاية نفسها وبالتالي بطل قولكم بان المخاطب غير النساء وبطل قول الطاعنين في كتاب الله ضمنا

والاهم من ذلك كله

ان قوله تعالى وكذلك يفعلون ليس اية مستقلة

:)

موالي من الشام
14-05-2008, 04:42 AM
من جديد تأتي الآنسة القادسية المهزومة في كل المواضيع لتشتت الموضوع ، لماذا ؟؟؟

لأنها كارهة للحق ، مكابرة ، معاندة ،.
{{ وأكثرهم للحق كارهون }}
الموضوع خاص بتخصيص الخطاب الإلهي بأشخاص معينين من خلال الروايات الصحيحة ، وأمام هذا الكم من الروايات الصحيحة التي لا تتوافق بل وتهدم مقدسات ومعتقدات القادسية لا يبقى إلا التشكيك بأس الموضوع ومحاولة تشتيته .

لذلك أقول للقادسية :
إلى هنا ينتهي دورك في الموضوع ، فليس عندك أي رواية بخصوصه حتى الآن ، وإن كان عندك فهاتها ، كفاك مماطلة وسخرية من عقلك .

القادسية
15-05-2008, 04:58 PM
من جديد تأتي الآنسة القادسية المهزومة في كل المواضيع لتشتت الموضوع ، لماذا ؟؟؟

لأنها كارهة للحق ، مكابرة ، معاندة ،.
{{ وأكثرهم للحق كارهون }}
الموضوع خاص بتخصيص الخطاب الإلهي بأشخاص معينين من خلال الروايات الصحيحة ، وأمام هذا الكم من الروايات الصحيحة التي لا تتوافق بل وتهدم مقدسات ومعتقدات القادسية لا يبقى إلا التشكيك بأس الموضوع ومحاولة تشتيته .

لذلك أقول للقادسية :
إلى هنا ينتهي دورك في الموضوع ، فليس عندك أي رواية بخصوصه حتى الآن ، وإن كان عندك فهاتها ، كفاك مماطلة وسخرية من عقلك .
زميلي المشرك بالله المحترم

انا اعلم ان لسان حالك يقول من فعل هذا بالهتنا وانا اقدر مدى الصدمة التي انتابتك ايها المشرك بالله يا من تدعو غير الله وتطلب منه حوائجك بكل مكابرة لدرجة انك وضعت الشرك في توقيعك


العضو القادسية
لا نجد مبررا لهذا التهجم والتطاول الا اذا كنت ترغمنا على تجميدك ؟


ولا نقبل منك هذا الوصف بتاتا



واعتبر هذا انذارا شديدا



م6




اقول

مهما حاولتم فلن تجدو عندي تساهلا فيمن يحاول الطعن في كتاب الله ولو ضمنا ويقول بان الاية 33 من سورة ااحزاب ايتان بالاساس مع ان ما في قران المسلمين اليوم لا يقر بذلك

http://quran.muslim-web.com/pages/p422.gif

والحقيقة انكم في مواقعكم تطعنون في كتاب الله عز وجل وتقولون بحصول التحريف

انظر لهذا السيد يقولها صراحة يقول بان اية التطهير مثال على العبث الذي حصل في القران

فيقول

2 ـ نعم ، نحن نعتقد أن مكان آية التطهير وكذا الآية : ( اليوم اكملت لكم دينكم ) ونحوهما هو من فعل هؤلاء القوم ، ففي آية التطهير ـ مثلاً ـ حديث صحيح مسلم وغيره صريحٌ في أنها نزلت في قضيةٍ خاصّةٍ معيّنة ولا علاقة لها بنساء النبي والآيات الواردة فيهنّ ، وأن أم سلمة أم المؤمنين وعائشة أيضاًمن أزواجه كانتا تريان عدم ارتباط آية التطهير بالأزواج .

http://www.rafed.net/research/02/01.html




http://www.ibnalislam.com/up/uploads/2fcadd1e5d.jpg

مكتشف
15-05-2008, 05:12 PM
وإن متأخراً :)
تسجيل حضور ومتابعة

بارك الله فيك أخي الولاية فلقد أفدتنا كثيراً

القادسية
15-05-2008, 08:19 PM
وإن متأخراً :)
تسجيل حضور ومتابعة

بارك الله فيك أخي الولاية فلقد أفدتنا كثيراً

قال من شهد للعروسة ...قالوا امها

مالفائدة التي حصلت عليها ام انه مجرد تطبيل

اخوك يطعن في كتاب الله ويقول بان الاية 33 من سورة الاحزاب ايتين موافقا لما قاله علي الميلاني بل ما يقوله الشيعة من وقوع التحريف

نعم ، نحن نعتقد أن مكان آية التطهير وكذا الآية : ( اليوم اكملت لكم دينكم ) ونحوهما هو من فعل هؤلاء القوم

موالي من الشام
16-05-2008, 03:43 AM
زميلي المشرك بالله المحترم

انا اعلم ان لسان حالك يقول من فعل هذا بالهتنا وانا اقدر مدى الصدمة التي انتابتك ايها المشرك بالله يا من تدعو غير الله وتطلب منه حوائجك بكل مكابرة لدرجة انك وضعت الشرك في توقيعك

يا حمار
لو كنت تفهم قليلاً في اللغة و الدين لما قلت هذا.
قال جل وعلاً { ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها }
والعلي اسم من أسماء الله مثل الرحمن الرحيم العظيم ، وعندما ننادي الله بها نقول :
يا رحمن ...... بحذف ((ال)) التعريف
يا رحيم
يا علي
يا عظيم

هل فهمت يا حمار أم أزيدك.
حمار ويريد ان يحاور ، لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .
وكفاك تشتيتاً للموضوع الذي تعجز أنت وكل أسيادك عن مواجهته والاعتراف بالحق .

يــــ عَلْيّ ــــا

طائر الشمس
16-05-2008, 09:36 PM
ما اشد تقيتك
انت تقصد علي بن ابي طالب ام تقصد الله عز وجل ؟؟
هل في نظرك من يقول يا علي هكذا مثلك ويقصد ابن ابي طالب يكون مشركاً !!!!!!!

ابرااهيم
16-05-2008, 09:52 PM
يا حمار

متى تنتهون من ألفاظكم السوقية ؟؟؟ .





لو كنت تفهم قليلاً في اللغة و الدين لما قلت هذا.
قال جل وعلاً { ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها }
والعلي اسم من أسماء الله مثل الرحمن الرحيم العظيم ، وعندما ننادي الله بها نقول :
يا رحمن ...... بحذف ((ال)) التعريف
يا رحيم يا علي يا عظيم

وأنت تقصد بـ ( يا عليّ ) .. الله سبحانه ؟؟؟ .
أم تقصد سيدنا عليّ بن أبي طالب ؟؟؟ .





هل فهمت يا حمار أم أزيدك.
حمار ويريد ان يحاور ،

تبجُّح منقطع النظير .. فلا حول ولا قوة إلا بالله .





يــــ عَلْيّ ــــا
اللام في ( عليّ ) مكسورة وليست ساكنة .

الولاية
16-05-2008, 09:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

الإخوة الموالين,القراء الكرام, الأستاذ القادسية..

أجدد الترحيب بداية بالإخوة الأكارم "أبو حيدرة,أحمد الثائر, المختار الشيعي, دكتور جسام محمد, الأخت الكريمة راوية, الأخت الكريمة غدير الولاء, مكتشف, موالي من الشام"
بحسب تسلسل الأحرف الأبجدية :)
و أقول للأخ الفاضل المكرم "أحمد الثائر", كما لاحظت أيها الأخ الفاضل فإن الأستاذ القادسية, ثم الأستاذ إبراهيم يؤكدان على كلمة في الحديث سلمنا لهم بمفهومهم لها تجاوزاً كي نتكلم عنها لاحقاً في موضوع منفصل و ربما اتفقنا عليها حين نقاشنا, مؤكدين منذ البداية أن الموضوع هو "تحديد المعنيين بهذا الخطاب القرآني" لكنه عاد ليتكلم فيه و قلنا له لا تشتت فأبى.. و سنصرّ على عدم التشتيت, لأنه ليس لدى أحد كلمة في مواجهة البيان الصحيح..إلا التهرب منه و الإنكماش على ما يألفه و إن عارض الحق.

أتكلم بهذه اللهجة انطلاقاً من كوني حددت الموضوع بنقظة معينة واحدة ثم إني و الأخ العزيز"موالي من الشام" قد أجبنا على النقطة الخارجة عن الموضوع قيد البحث, أنها أجنبية و يمكن فتح موضوع آخر فيها, و أننا نسلم لهما تجاوزاً بما يريانه لعدم العلاقة بينها و بين النقطة قيد البحث,و ذلك مع عدم ربط هذه اللهجة بمواضيع أخرى كان للولاية فيها تجربة مع الأستاذ القادسية.

*أخي الكريم المحترم "مكتشف" بارك الله بك و لا حرمني دعاءك و الإخوة الموالين, أتمنى أن لا نخلو من فائدتكم أيضاً و حضوركم و متابعتكم تثلج الصدر..:)

الآن أقول للأستاذ القادسية مع التنبيه المكرر بكل احترام على عدم تشتيت الموضوع:
كلام الأخ "أحمد الثائر" و كلام الأخ "موالي من الشام" و كلام "الولاية" لا يعني حصول تحريف,أو جريمة كما تريد أن تفهم لربطك إياه بكلام آخر.. و الكلام الذي تريد الربط به هو ما نقلتَه و هذا نصك:

"والحقيقة انكم في مواقعكم تطعنون في كتاب الله عز وجل وتقولون بحصول التحريف
انظر لهذا السيد يقولها صراحة يقول بان اية التطهير مثال على العبث الذي حصل في القران
فيقول
2 ـ نعم ، نحن نعتقد أن مكان آية التطهير وكذا الآية : ( اليوم اكملت لكم دينكم ) ونحوهما هو من فعل هؤلاء القوم "
تالله لقد علمت ذلك من قبل, و قد أوردتَه كذلك في موضوع "عنكم عنكن أهل البيت" و قلت لك دعنا من هذا الكلام حينها ثم كررته عليك هنا قبل أن تورده حين ناقشت كونها آية أم ليست آية..
و لا يعني ذلك البتة أنني أقول بالتحريف, و كما قلت لك في الموضوع الآخر نناقش النقطة اللغوية و حسب حتى و لو كـ"نص و عبارة لغوية.." و قلت لك هنا نسلم بما تفهم تجاوزاً و نتحدث عن "الخطاب القرآني هو موجّه لمن.."

غير أنك قلت: "هناك مغالطة يجب أن نصححها قبل الكلام", و إذ بكلامك كله هو حول تلك النقطة الأجنبية و كأنك ليس لديك كلاماً غيرها, فهل تتيح المجال لغيرك للمناقشة (إن وجد..فهم يصولون و يجولون في المنتدى و يبتعدون عن هذا الموضوع)

أما أنت بقراءتك و الأستاذ إبراهيم للموضوع و عدم وجود دلائل تعترضان بها فيبقى النص ..و بمعرفتكما به فذلك بينكما و بين الله عز و جل فإما أن تذعنا للحق أو تشيحان عنه و تكفرا به..

أعود لكلامك معي و مع الأخوين العزيزين "أحمد الثائر و موالي من الشام" و ربطك له بالعبارة التي أوردتها.. فقد قلنا لك:
"هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما", لأننا نرى أنه لو وضع الرسول الأعظم (ص) آية أو خطاب منزل (إن شئت التسمية) في سياق ما , أو أنه نزلت الآية على مرحلتين, لو حدث أي من ذلك فرضاً فإنه لا يعني تحريفاً..كذلك هنالك من يقول بنسخ التلاوة و لا يقبل أن يفهم أنه تحريف..
فهل لاحظت و فهمت هذا الكلام عند قراءتك للمشاركة رقم 16 في الصفحة الأولى؟
حسب فهمنا, السيدة أم سلمة قالت أنها آية أو جزء من آية نزل منفصلاً و قرأت ما نزل كاملاً, و أنت ترى أنها قرأت مقطعاً من آية, لا بأس سلمنا لك بما فهمته تجاوزاً و هذا غير ذي أثر على الموضوع بكلتا الحالتين, و قلنا:
"الموضوع يتحدث عن الأشخاص المعنيين بخطاب التطهير".
إن كان عندك ما يختص بالموضوع فتفضل ببيانه, و إن شئت أن تتكلم بكونها آية أم جزء فافتح موضوعاً آخر..
*و أكرر أن ذلك لا يعني تحريفاً للقرآن بالضرورة, بل:
إن الرسول (ص) نزلت عليه آيات و وضعها في سور بين آيات كانت نازلة قبلها و عُلم ذلك بأحاديث صحيحة, و لم يعنِ ذلك لأحد تحريفاً..ثم أقول أيضاً:
حتى من ناقش صحة أخبارٍ أخرى عن نزول بعض الآيات أو أجزاء منها, لم يناقش صحة ذلك من عدمه من حيث كونه تحريفاً بل من حيث صحة الخبر,دون اعتراض على إمكانية نزول آية و وضعها بين آيات سبق أن نزلت أو جزء من آية نزل فأكمل جزءً آخر نزل قبلاً, فناقش - كما قلت - فقط صحة الخبر..
هذا مجملاً حتى لا تعود لتتكلم بأسطوانة مشروخة عن التحريف ..
------------------------
أما عن التلبيس فإن كان ذلك فلعن الله من ألبس, و أنا لا أرى لبساً و ما أراه أن اتباعي لمولاي الأعظم رسول الله (ص) و أهل بيته في الوقوف على معاني و مراد الخطاب القرآني و الآيات القرآنية يوضح لي ما أراده و عناه و وجهه المولى عز وجل.
أما من قال حسبنا كتاب الله فنعم يلبس عليه, و لا يعرف الخاص من العام و لا الناسخ و المنسوخ و لا المعاني و المجاز و لا التأويل و التفسير و لا المحكم من المتشابه..
------------------------
كلامك مع الأخ "أبو حيدرة" بعيد جداً عن الموضوع, و أشرت لنقطة قلتها سابقاً في موضوع "عنكم عنكن أهل البيت" و أجبتك عنها, لكن يبدو أنك عندما تلزمك الحجة لا تأخذ بها بل ينتهي الكلام فيها مع من حاججك فإذا أتى غيره أعدتها عليه..
و هذا يعني أنك تقول لنا: لن أؤمن بأي حجة سوى ما وافق هواي, و غاية كلام أيٍّ كان معك أن يجعلك تذهب لغيره لتعيد عليه كلامك أما عن نفسك فأنت في شغل, و لن تؤمن حتى "ترى الله جهرة"..
النقطة هي نقلك هذه الآية:
فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ (28) يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الْخَاطِئِينَ (29)
فأقول: إن العزيز - كما في الآية - لما رأى القميص قد من دبر, بدأ الكلام فـ "قال إنه من كيدكن إن كيدكن عظيم" انتهت الآية ثم أتت الآية التي تليها "يوسف أعرض عن هذا و استغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين" انتهت الآية.
فأي قارئ مهما كان مستوى علمه يعلم أن "يوسف أعرض .." إلى نهايتها تمام كلام العزيز الذي ابتدأ بـ "..قال إنه من كيدكن.." و إن كان في آيتين و ذلك كقوله:
"إن هؤلاء ليقولون" انتهت الآية ثم أتت الآية التي تليها "إن هي إلا موتتنا الأولى و ما نحن بمنشرين" انتهت الآية فهذا تمام قولهم..و هاتان الآيتان 34 و 35 سورة الدخان
و هناك غير هذا المثال و إن كان كافياً بحمد الله و فضله..
و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

الولاية
16-05-2008, 10:03 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

نكرر مصرّين على عدم تشتيت الموضوع


"الموضوع يتحدث عن الأشخاص المعنيين بخطاب التطهير"


أكان آية أم جزءً من آية نزل منفصلاً عما قبله أم نزل مع ما قبله من السياق الحالي نزولاً واحداً, و لا إشكال عندنا فالمعني بالخطاب يحدده مولاي الرسول (ص)..

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

الولاية
16-05-2008, 10:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم

مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

الحمد لله رب العالمين, اللهم صل على الدليل إليك في الليل الأليل و الماسك من أسبابك بحبل الشرف الأطول و الناصع الحسب في ذروة الكاهل الأعبل و الثابت القدم على زحاليفها في الزمن الأول و على آله الأخيار المصطفَين الأبرار


قال المولى عز و جل في كتابه الكريم:

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
"إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً"

و قد ورد هذا الخطاب القرآني في هذا السياق:
" و قرن في بيتكن و لا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى و أقمن الصلاة و آتين الزكاة و أطعن الله و رسوله إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً " الأحزاب الآية 33

فمن المعني بخطاب التطهير؟

قال مولاي الإمام الحسن بن علي(ص)

عن أبي جميلة أن الحسن بن علي(ص) حين قتل علي(ص) استُخلف فبينا هو يصلي بالناس إذ وثب إليه رجل فطعنه بخنجر في وركه فتمرض منها أشهرا ثم قام فخطب على المنبر فقال: يا أهل العراق اتقوا الله فينا فإنا أمراؤكم وضيفانكم ونحن أهل البيت الذين قال الله تعالى: { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا },فما زال يومئذ يتكلم حتى ما ترى في المسجد إلا باكيا.
رواه الطبراني ورجاله ثقات

و ننبه القراء الكرام أن هذا الحديث هو حديث مرفوع و ليس موقوفاً, بحسب القاعدة المعلومة.
"..معلومٌ عند العلماء أن قول الصحابي في أسباب النزول له حكم الحديث المرفوع إلى رسول الله r، لأنه شهد التنزيل"

مع ذلك ربما هذا الكلام لم يوضح للبعض جميع من نزلت بهم آية التطهير و الإمام الحسن بن علي(ص) أحدهم.. فمن هم جميعاً؟

قالت السيدة أم سلمة رضوان الله عليها (و التي نزلت الآية في بيتها كما هو معلوم)
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.
المعجم الكبير للطبراني
رجال الحديث (و نبدأ من آخر السند أي ممن أخذ عن أم سلمة رضوان الله عليها)

1.حكيم بن سعد أبو تحيى ثقة

2.جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري أبو عبد الرحمن من شيوخ الأعمش و هو ثقة.

3.الأعمش: هو سليمان بن مهران أبو محمد ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

4.جرير: هو جرير بن عبد الحميد بن قرط ممن سمع الأعمش و روى عنه, ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

5.عثمان بن محمد بن إبراهيم بن عثمان أبو الحسن و يلقب (ابن أبي شيبة) العبسي الكوفي المنزل توفي سنة 239 هجرية و طريقه في البخاري عن جرير و عبدة و طلحة و غيرهم. و له مصنف يسمى بمصنف ابن أبي شيبة.
عثمان هذا ثقة حجة و هو من شيوخ كل من البخاري, مسلم, أبو داود, ابن ماجة, أحمد , و الدرامي.

6.الحسين بن إسحاق "التستري الدقيقي": من شيوخ الطبراني. و قد حدّث عنه قرابة ألف حديث في معجمه الكبير و هو من شيوخ الحفاظ و ثقة مشهور, و كان رحالة في طلب الحديث.

الحديث صحيح و رجاله غاية في الوثاقة

و هو حديث مرفوع للقاعدة التي أوردناها آنفاً..

*طريق آخر شبيه:
حدثنا فهد ، حدثنا عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا جرير بن عبد الحميد ، عن الأعمش ، عن جعفر بن عبد الرحمن البجلي ، عن حكيم بن سعد ، عن أم سلمة قالت : « نزلت هذه الآية في رسول الله صلى الله (و آله) عليه وسلم و علي ، و فاطمة ، و حسن ، و حسين عليهم السلام ((إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)).
بيان مشكل الآثار للإمام الطحاوي

الفارق هو في أول رجال السند أي "فهد" بدلاً من "الحسين بن إسحاق" الذي ورد آنفاً. و فهد ممن يأخذ الإمام الطحاوي و يعتمد عليه.

طبعاً من نافل القول أن الإمام الطحاوي بعد إيراده هذا الحديث و غيره يتبنى و يثبت أن المقصودين هم:
مولاي الأعظم الرسول الخاتم محمد(ص)
أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ص)
السيدة الزكية فاطمة الزهراء(ص)
الإمام الحسن المجتبى السبط (ص)
الإمام الحسين الشهيد السبط (ص)

فهل من معترض..

الحمد لله على نعمة الولاية

قد أعدنا الكلام لنصوّب مسار الموضوع الذي أريد له التشتيت.


و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً

طريق الرشاد
16-05-2008, 10:31 PM
الموالي (الولاية ) دامت بركات وجودكم
يسعدني ان اشارك معكم بعد اذنكم وسماحكم ذلك .
اين اشكال القوم وما هو !!!!!!!!!!
هل هو في الحصر الموجود في الاية
ام
في الاية
ام
في الرواية
وبودي ان اعرف منهم
لماذا جلل الرسول محمد صلى الله تعالى عليه واله وسلم
علي وفاطمة والحسن والحسين بالاضافة اليه صلوات الله وسلامه
عليهم اجمعين دووووووووووون غيرهم !!!!!!!!!!!
وايضا
لماذا قال صلى الله تعالى عليه واله
(هؤلاء اهل بيتي )
ولم يقل
(هؤلاء من من من اهل بيتي )
كررنا (من) لجلب انتباه القراء
ونسأل الله تعالى ان يكون النقاش جميلا وبعيدا عن السفسطة والجهالة المركبة التي هي سلاح الضعفاء.

الولاية
17-05-2008, 12:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم


مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق



الأخ الفاضل "طريق الرشاد" أهلاً و سهلاً بك, الموضوع للجميع خصوصاً للإخوة الموالين, لا حرمنا الله من دعاءكم و الإخوة الموالين..
و عسى أن يجعلني الله من شيعة أمير المؤمنين(ص) أيها الأخ الفاضل..


ليس لديهم أي إشكال..:) بل لديهم تشتيت أمام الأدلة الصريحة الصحيحة..

طبعاً الأدلة كثيرة (نقلية و عقلية) و نحن أوردنا دليلين نقليين و أوردت الأخت الكريمة "غدير الولاء" أيضاً اثنين و لا زال لدينا.. لكن نقدمها جرعة تلو جرعة أفضل حتى يساعد الترياق على الشفاء و نتيح المجال لإثراء النقاش..;)


أكرر الترحيب و لا تخلينا من فائدتك..

AbU 7AiDaRa
17-05-2008, 12:34 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نوجه خالص الشكر الولاية على وضعه للأحاديث الغير قابلة للتأويل
ونتمنى له دواام الصحة والعافية
والبقاء بولاية أمير النحل ونحن معكم ان شاء الله


إن القول باختصاص آية التطهير بالزوجات أو بالزوجات وغيرهنّ هو اجتهاد في مقابل النص وهو غير جائز شرعاً ، فالرسول صلى الله عليه وآله وسلّم قد نصّ على أنّ المراد بأهل البيت في الآية الكريمة هم الخمسة أصحاب الكساء فقط وقد ذكرنا مجموعة من النصوص الصحيحة سابقاً عن كتابي المستدرك على الصحيحين و صحيح الترمذي في الحلقة الأولى من هذا الرّد فراجع ونضيف هنا بعض الروايات الدالة على أنّ النبي صلى الله عليه وآله وسلّم قد خص مفهوم أهل البيت بهم دون سواهم فقد روى الطبري في تفسيره { ج10 ص 298 } قال حدّثني ابن المثنى قال : حدثنا أبو بكر الحنفي ، قال : حدثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد قال : قال سعد : ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حين نزل عليه الوحي فأخذ علياً وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي ) . وهذه الرواية صحيحة سنداً فـ ( محمد بن المثنى ) ثقة ثبت من رجال الكتب الستة { تقريب التهذيب 2/204 } و( أبو بكر الحنفي ) وهو ( عبد الكبير بن عبد المجيد ) ثقة وثقه ابن سعد وذكره ابن حبّان في الثقاة وقال عنه العجلي بصري ثقة { تقريب التهذيب :1/477 . طبقات ابن سعد : 7/299 . الثقاة : 8/420 . تاريخ الثقاة : 290 } . و ( بكير بن مسمار ) وهو الزهري صدوق من رجال مسلم والترمذي والنسائي { تقريب التهذيب 1/116} و ( عامر بن سعد ) ثقة وهو من رجال الكتب الستة { تقريب التهذيب : 1/369 } . و ( سعد ) هو سعد بن أبي وقاص وهو صحابي ، والرواية صريحة في تخصيص مفهوم أهل البيت بأصحاب الكساء . وروى الترمذي في صحيحه { الجامع الصحيح ج5 ص 699 } قال : حدّثنا محمود بن غيلان ، حدّثنا أبو أحمد الزبيري ، حدثنا سفيان عن زبيد عن شهر بن حوشب عن أم سلمة ( أنّ النبي صلى الله عليه وسلم جلل على الحسن والحسين وعلي وفاطمة كساءً ثم قال : اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، فقالت أم سلمة : وأنا معهم يا رسول الله ؟ قال : إنك إلى خير ) قال الترمذي : هذا حديث حسن وهو أحسن شيء روي في هذا الباب وفي الباب عن عمر بن أبي سلمة وأنس بن مالك وأبي الحراء ومعقل بن يسار وعائشة .. انتهى كلامه ) وروى النسائي في كتابه السنن الكبرى { 5/112 } قال : أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن حماد قال حدثنا الوضاح وهو أبو عوانة قال حدثنا يحيى قال حدثنا عمرو بن ميمون قال : ( إني لجالس إلى بن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا إما أن تقوم معنا وإما أن تخلونا يا هؤلاء وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال أنا أقوم معكم فتحدثوا فلا أدري ما قالوا فجاء وهو ينفض ثوبه وهو يقول أف وتف يقعون في رجل له عشر وقعوا في رجل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله لا يخزيه الله أبدا فأشرف من استشرف فقال أين علي هو في الرحا يطحن وما كان أحدكم ليطحن فدعاه وهو أرمد ما يكاد أن يبصر فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فدفعها إليه فجاء بصفية بنت حيي وبعث أبا بكر بسورة التوبة وبعث عليا خلفه فأخذها منه فقال لا يذهب بها إلا رجل هو مني وأنا منه ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وعليا وفاطمة فمد عليهم ثوبا فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وكان أول من أسلم من الناس بعد خديجة ولبس ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم ونام فجعل المشركون يرمون كما يرمون رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يحسبون أنه نبي الله صلى الله عليه وسلم فجاء أبو بكر فقال يا نبي الله فقال علي إن نبي الله صلى الله عليه وسلم قد ذهب نحو بئر ميمون فاتبعه فدخل معه الغار وكان المشركون يرمون عليا حتى أصبح وخرج بالناس في غزوة تبوك فقال علي أخرج معك فقال لا فبكى فقال أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنك لست بنبي ثم قال أنت خليفتي يعني في كل مؤمن من بعدي قال وسد أبواب المسجد غير باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب وهو في طريقه ليس له طريق غيره وقال من كنت وليه فعلي وليه .... الخ ) وسند هذه الرواية صحيح فـ ( محمد بن المثنى ) قد مرت الإشارة إلى وثاقته أعلاه لوقوعه في سند رواية الطبري ، و ( يحيى بن حمّاد ) ثقة من رجال البخاري ومسلم والنسائي والترمذي وأبو داود وثقه ابن سعد وأبو حاتم وذكره ابن حبان في الثقاة وقال عنه العجلي : بصري ثقة . { تقريب التهذيب :2/353 ، طبقات ابن سعد : 7/306 ، الجرح والتعديل : 9/137 ، الثقاة : 9/ 257 ، تاريخ الثقاة : 470 } . و ( الوضاح أبو عوانة ) فهو أيضاً ثقة ثبت كما يقول العسقلاني في تقريب التهذيب { 2/337 } وقال عنه ابن معين : جائز الحديث وقال أبو حاتم : صدوق ثقة وقال أبو زرعة : ثقة ، وذكره ابن حبّان في الثقاة وقال ابن سعد : كان ثقة صدوقاً وقال العجلي : بصري ثقة وهو من رجال الستة { تاريخ الدوري :2/629 ، الجرح والتعديل : 9/40 ، الثقاة : 7/562 ، طبقات ابن سعد : 7 /287 ، تاريخ الثقاة : 464 } .و ( يحيى ) هو ابن سليم أو ابن أبي سليم أبو بلج الفزاري وهو ثقة وثقه ابن معين وابن سعد والنسائي والدار قطني وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال الجوزجاني : كان ثقة وقال عنه ابن حجر الهيثمي في مجمع الزوائد ( وهو ثقة ) . { الجرح والتعديل :9/153 ، طبقات ابن سعد : 7/311 ، تهذيب الكمال : 33/162 مجمع الزوائد : 9/ 109} . و ( عمرو بن ميمون ) ثقة فاضل كما يقول عنه العسقلاني في ( تقريب التهذيب 2/85 } وثقه ابن معين وابن سعد وذكره ابن حبّان في الثقاة { تاريخ الدوري : 2/455 ، طبقات ابن سعد : 7/482 ، الثقاة : 7/224 } . وروى النسائي في كتابه خصائص الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام { ص 32 تحقيق أبو إسحاق الحويني الأثري } قال : أخبرنا قتيبة بن سعيد وهشام بن عمار الدّمشقي قالا: حدثنا حاتم عن بكير بن مسمار عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال : ( أمر معاوية سعداً فقال : ما يمنعك أن تسبّ أبا تراب ؟ فقال : أنا ذكرت ثلاثاً قالهن رسول الله صلى الله عليه وسلم فلن أسبّه لأن يكون لي واحدة منها أحب إلي من حمر النعم : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول له وخلّفه في بعض مغازيه ، فقال له علي : يا رسول الله أتخلفني مع النساء والصبيان ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ أنّه لا نبوّة بعدي ؟ وسمعته يقول يوم خيبر : لأعطين الراية غداً رجلاً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ، فتطاولنا إليها ، فقال : ادعوا لي علياً فأتي به أرمد فبصق في عينه ودفع الراية إليه .. ولمّا نزلت : { إنّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم علياً وفاطمة وحسناً وحسيناً فقال : اللهم هؤلاء أهل بيتي ) . وهذا الحديث صحيح سنداً رواته كلهم من الثقاة وقال عنه محقق كتاب الخصائص أبو إسحاق الحويني الأثري : ( إسناده صحيح ) . وكما ترى أخي القاريء الكريم أن تخصيص النبي صلى الله عليه وآله وسلم لمفهوم أهل البيت في أصحاب الكساء واضح وضوح الشمس في رائعة النهار يفهم هذا التخصيص من له أدنى مسكة إلمام باللغة العربية فهو يقول : ( اللهم هؤلاء أهل بيتي ) وفي رواية الترمذي إضافة إلى ذلك ( وخاصتي ) ومعنى كلامه هذا أنّ هؤلاء هم أهل بيته فقط دون غيرهم وهم المقصودون بأهل البيت في الآية دون غيرهم ولو كان المفهوم يشمل هؤلاء وغيرهم لكان الأصح والأنسب أن يقول صلى الله عليه وآله وسلّم ( اللهم هؤلاء من أهل بيتي ) لا أن يقول : ( اللهم هؤلاء أهل بيتي ) الّذي يفيد حصر المفهوم – أهل البيت – كلّه في هؤلاء دون غيرهم .
بعض هذه الروايات صريحة في أن النبي صلى الله عليه وآله وسلّم لم يسمح للسيدة أم المؤمنين أم سلمة رضوان الله تعالى عليها بالدّخول تحت الكساء عندما أرادت أن تدخل معهم وجذبه من يدها ولو كانت الآية تعنيها أو المفهوم يشملها لما كان لهذا المنع وجه أو لقال لها إنك من أهل البيت بدل قوله لها ( إنك إلى خير ) .

الولاية
17-05-2008, 01:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

أهلاً بالأخ الكريم "أبو حيدرة" لا حرمنا الله دعاءك و الموالين..

أضافت الأخت الكريمة "غدير الولاء" الحديثين التاليين:
المستدرك على الصحيحين 3/172 حديث رقم: 4748.
((حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد، حدثنا الحسين بن الفضل البجلي، حدثنا عفان بن مسلم، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرني حميد وعلي بن زيد عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يمر بباب فاطمة (رضي الله عنها) ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول: الصلاة يا أهل البيت: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَـــهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
ثم قال الحاكم: (هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه)
----------
((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).
-----------
أقول: حتى الآن الصحابة الرواة هم: الإمام الحسن (ص), أم سلمة (رض), عبد الله بن جعفر بن أبي طالب (رض), أنس بن مالك.
----------------
أضاف الأخ الكريم "أبو حيدرة" الأحاديث التالية:
*روى الطبري في تفسيره { ج10 ص 298 } قال: حدّثني ابن المثنى قال : حدثنا أبو بكر الحنفي ، قال : حدثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد قال : قال سعد : ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حين نزل عليه الوحي فأخذ علياً وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي )
أقول: هذا الإسناد عن سعد بن أبي وقاص.
---------
وروى النسائي في كتابه السنن الكبرى { 5/112 } قال : أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن حماد قال حدثنا الوضاح وهو أبو عوانة قال حدثنا يحيى قال حدثنا عمرو بن ميمون قال : ( إني لجالس إلى ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا إما أن تقوم معنا وإما أن تخلونا يا هؤلاء وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال أنا أقوم معكم فتحدثوا فلا أدري ما قالوا فجاء وهو ينفض ثوبه وهو يقول أف وتف يقعون في رجل له عشر وقعوا في رجل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله لا يخزيه الله أبدا فأشرف من استشرف فقال أين علي هو في الرحا يطحن وما كان أحدكم ليطحن فدعاه وهو أرمد ما يكاد أن يبصر فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فدفعها إليه فجاء بصفية بنت حيي وبعث أبا بكر بسورة التوبة وبعث عليا خلفه فأخذها منه فقال لا يذهب بها إلا رجل هو مني وأنا منه ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وعليا وفاطمة فمد عليهم ثوبا فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وكان أول من أسلم من الناس بعد خديجة ولبس ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم ونام فجعل المشركون يرمون كما يرمون رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يحسبون أنه نبي الله صلى الله عليه وسلم فجاء أبو بكر فقال يا نبي الله فقال علي إن نبي الله صلى الله عليه وسلم قد ذهب نحو بئر ميمون فاتبعه فدخل معه الغار وكان المشركون يرمون عليا حتى أصبح وخرج بالناس في غزوة تبوك فقال علي أخرج معك فقال لا فبكى فقال أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنك لست بنبي ثم قال أنت خليفتي يعني في كل مؤمن من بعدي قال وسد أبواب المسجد غير باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب وهو في طريقه ليس له طريق غيره وقال من كنت وليه فعلي وليه .... الخ )
أقول: هذا السند عن عبد الله بن عباس.
------------
سلمت أياديك البيضاء أخي الكريم "أبو حيدرة", بارك الله بجهودك و جزاك أحسن ثواب المحسنين..

إذن الرواة حتى الآن هم:
الإمام الحسن (ص)
أم سلمة
عبد الله بن جعفر بن أبي طالب
أنس بن مالك
سعد بن أبي وقاص
عبد الله بن عباس

هل من معترض..؟

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلّم تسلمياً كثيراً.

غدير الولاء
17-05-2008, 01:53 AM
أهلاً بالأخ الكريم الولاية
وأتينا بالمزيد ولعن الله يزيد وهناك المزيد

المعجم الكبير 3/53.
((أخبرنا قتيبة بن سعيد البلخي وهشام بن عمّار الدمشقي قالا: حدثنا حاتم عن بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال: أمر معاوية سعدا(1)فقال: ما منعك أن تسبّ أبا تراب؟ فقال: أنا ذكرت ثلاثا قالهن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فلن أسبّه لأن تكون لي واحدة منها أحبّ إليّ من حمر النعم؛ سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول له وخلفه في بعض مغازيه، فقال علي: يا رسول الله أتخلفني مع النساء والصبيان؟ فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنّه لا نبوّة بعدي؟ وسمعته يقول يوم خيبر: لأعطين الرّاية غدا رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، فتطاولنا إليها، فقال: ادعوا لي عليا، فأتي به أرمد، فبصق في عينه ودفع الرّاية إليه.. ولما نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فقال: اللهم هؤلاء أهل بيتي)).
قال الشيخ أبو إسحاق الحويني الأثري محقق كتاب الخصائص عن هذا الحديث: ((إسناده صحيح)).

الولاية
17-05-2008, 02:09 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق

أختي الكريمة الفاضلة أنوار الغدير , سلمت أناملك و بارك الله بجهدك..

هذه رواية أخرى عن سعد بن أبي وقاص..

لدينا مزيد , لكن نتريث حتى تكون الجرعات متناسبة ;) .. و سيعجبك و يثلج صدرك أيتها الفاضلة..:)

حتى الآن الرواة هم:
الإمام الحسن (ص)
أم سلمة
عبد الله بن جعفر بن أبي طالب
أنس بن مالك
سعد بن أبي وقاص
عبد الله بن عباس

هل من معترض..؟

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلّم تسلمياً كثيراً.

طائر الشمس
17-05-2008, 06:14 AM
هل كان واثلة بن الاسقع ممن شملتهم الاية ؟؟

أحمد بن حنبل - فضائل الصحابة - ومن فضائل علي ( ع )



‏1041 - حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، نا سليمان بن أحمد قثنا الوليد بن مسلم ، نا الأوزاعي قال : حدثني شداد أبو عمار ، عن واثلة بن الأسقع أنه حدثه قال : طلبت عليا في منزله فقالت فاطمة : ذهب يأتي برسول الله (ص) ، قال : فجاءا جميعا فدخلا ، ودخلت معهما ، فأجلس عليا عن يساره ، وفاطمة عن يمينه ، والحسن والحسين بين يديه ، ثم التفع عليهم بثوبه قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ، اللهم هؤلاء أهلي ، اللهم أهلي أحق ، قال واثلة : فقلت من ناحية البيت : وأنا من أهلك يا رسول الله ؟ قال : وأنت من أهلي ، قال واثلة : فذلك أرجا ما أرجو من عملي.

موالي من الشام
17-05-2008, 07:41 AM
ما اشد تقيتك
انت تقصد علي بن ابي طالب ام تقصد الله عز وجل ؟؟
هل في نظرك من يقول يا علي هكذا مثلك ويقصد ابن ابي طالب يكون مشركاً !!!!!!!
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
أعيتكم الحجة فصرتم ترجمون بالغيب على ما في قلبي
هل كان واثلة بن الاسقع ممن شملتهم الاية ؟؟

أحمد بن حنبل - فضائل الصحابة - ومن فضائل علي ( ع )



‏1041 - حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، نا سليمان بن أحمد قثنا الوليد بن مسلم ، نا الأوزاعي قال : حدثني شداد أبو عمار ، عن واثلة بن الأسقع أنه حدثه قال : طلبت عليا في منزله فقالت فاطمة : ذهب يأتي برسول الله (ص) ، قال : فجاءا جميعا فدخلا ، ودخلت معهما ، فأجلس عليا عن يساره ، وفاطمة عن يمينه ، والحسن والحسين بين يديه ، ثم التفع عليهم بثوبه قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ، اللهم هؤلاء أهلي ، اللهم أهلي أحق ، قال واثلة : فقلت من ناحية البيت : وأنا من أهلك يا رسول الله ؟ قال : وأنت من أهلي ، قال واثلة : فذلك أرجا ما أرجو من عملي.

الجواب : كلمة أهل تطلق على الزوجة أيضاً وعليه قد يكون واثلة من زوجات النبي صلى الله عليه وآله.
الحديث ينضم لما سبقه في تخصيص الخطاب بالخمسة الأطهار محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين صلوات الله عليهم.

يــــ عَلْيّ ــــا

أحمد الثائر
17-05-2008, 08:02 AM
الحقيقة جهلت القادسية عندما ادعت انني عنيث هنالك تحريف في القران
و انا ما زال لدي ادلة على بطلان الاستدلال بالسياق ولكن ساكتفي منعا لتشتيت الموضوع

طائر الشمس
17-05-2008, 03:17 PM
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
أعيتكم الحجة فصرتم ترجمون بالغيب على ما في قلبي

الجواب : كلمة أهل تطلق على الزوجة أيضاً وعليه قد يكون واثلة من زوجات النبي صلى الله عليه وآله.
الحديث ينضم لما سبقه في تخصيص الخطاب بالخمسة الأطهار محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين صلوات الله عليهم.

يــــ عَلْيّ ــــا


لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
يا موالي لاتستهزأ برسول الله ولو على سبيل الاستهزاء بالغير
فكيف تقول ان واثلة الصحابي الجليل كان زوجة لرسول الله
اكان رسول الله شاذا حتى يتزوج رجلا
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اللهم كل من يستهزأ برسولك اكفيناه بما شأت اللهم
كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلَّا كَذِباً }الكهف5

يوسف الناصر
17-05-2008, 09:07 PM
السلام عليكم والرحمة


عندما رأى الرسول الرحمة هابطة
روى الحاكم في كتابه "المستدرك على الصحيحين في الحديث" عن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب أنّه قال: لما نظر رسول الله (ص) إلى الرحمة هابطة قال: "أُدعوا لي، أُدعوا لي"، فقالت صفيّة: من يا رسول الله؟ قال: "أهل بيتي عليّاً وفاطمة والحسن والحسين"، فجيء بهم فألقى عليهم النبي (ص) كساءه ثمّ رفع يديه ثمّ قال: "اللّهمّ هؤلاء آلي فصلّ على محمّد وآل محمد" وأنزل الله عزّ وجلّ: (إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً )(الأحزاب/33)(1).
قال الحاكم: هذا حديث صحيح الاسناد(2).

____________
1- وعبد الله بن جعفر ذي الجناحين بن أبي طالب، وأمه أسماء بنت عميس الخثعمية، ولد في الحبشة وأدرك النبي، توفى بعد الثمانين من الهجرة. ترجمته بأُسد الغابة 3 : 33.
والحاكم هو إمام المحدّثين أبو عبد الله محمد بن عبد الله النيسابوري (ت:405).
والحاكم أعلى رتبة للمحدّثين عند علماء السنة، فأوّل رتبة عندهم: المحدّث، ثمّ الحافظ، ثمّ الحجة، ثمّ الحاكم. راجع المختصر في علم رجال الأثر : 71.
2- مستدرك الحاكم على الصحيحين 3 : 147-148.



==========@@==========

نوع الكساء

أ ـ في حديث عائشة:
روى مسلم في صحيحه والحاكم في مستدركه والبيهقي في سننه الكبرى وكلّ من الطبري وابن كثير والسيوطي في تفسير الآية بتفاسيرهم واللفظ للأوّل عن عائشة قالت:
خرج رسول الله غداة وعليه مرط مُرحّل من شعر أسود، فجاء الحسن بن عليّ فأدخله، ثمّ جاء الحسين فدخل معه، ثمّ جاءت فاطمة فأدخلها، ثمّ جاء علي فأدخله، ثمّ قال: (إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)(1)(2).





ب ـ في حديث أم سلمة:
روى كلّ من الطبري والقرطبي في تفسير الآية بتفسيره عن أمّ سلمة قالت:
لمّا نزلت هذه الآية (إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ ...) دعا رسول الله علياً وفاطمة وحسناً وحسيناً، فجلّل عليهم كساءً خيبرياً ...(3)(4).

=========================================
1- رواة حديث أمّ المؤمنين عائشة:
رواه مسلم في صحيحه، باب فضائل أهل بيت النبي (ص) 7 : 130; والحاكم في مستدركه على الصحيحين 3 : 147; والبيهقي في السنن الكبرى، باب بيان أهل بيته والذين هم آله 2 : 149; وفي تفسير الآية بتفسير الطبري، جامع البيان 22 : 5; وتفسير ابن كثير 3 : 485; وجامع الأصول 10 : 101-102; وتيسير الوصول 3 : 297; وتفسير السيوطي، الدرّ المنثور 5 : 198و199.
2- عائشة بنت أبي بكر، بنى بها الرسول بعد ثمانية عشر شهراً من هجرته إلى المدينة، وتوفيت في السابعة أو الثامنة أو التاسعة والخمسين من الهجرة، وصلّى عليها أبو هريرة، ودفنت بالبقيع. راجع أحاديث عائشة.
3- رواه أبو سعيد عن أمّ سلمة، كما في تفسير الآية في تفسير الطبري 22 : 6.
4- أمّ سلمة هند إبنة أبي أُمية القرشي المخزومي، تزوجها رسول الله (صلى الله عليه وآله)بعد وفاة زوجها الأول أبو سلمة بن عبد الأسد على أثر جراح أصيب به في أُحد، توفيت بعد شهادة الحسين (عليه السلام) سنة ستين. ترجمتها بأُسد الغابة وتقريب التهذيب.



لكل عاقل ومنصف يعرف بعد ذلك بمن نزلت ايه التطهير ....

والشكر والتقدير لصاحب الموضوع مع الدعاء

اخيكم

يوسف الناصر

طريق الرشاد
17-05-2008, 09:25 PM
الاخ الفاضل الولاية رعاكم الله تعالى وسدد خطاكم
فاما التشتيت فهو سلاح الضعفاء وما اكثرهم في هذا الزمان .
اخي الفاضل
لااعتراض ولا شبهة ولاشك ابدا في اختصاص الخمسة اصحاب الكساء
واهل المباهلة بالاية الكريمة المباركة
والاية والرواية متفقتان بلا خلاف على اختصاصهم صلوات الله وسلامه عليهم
فمن كان عنده اعتراض فليذكر مورد اعتراضه وسيرى الرد من الجميع
بحول الله وقوته
ولكن ثمة سؤال يخطر في الاذهان
الذي يقول باختصاص الاية بزوجات الرسول صلى الله تعالى عليه واله
عليه اولا ان ينفي صحة كل مافي صحيح مسلم اولا
ثم يناقشنا في اي مورد يراه ويذكره
متابعة معكم اخي الفاضل واعتقد ان الروايات قد كفت ووفت الغرض
بانتظار المعارضين
بالمناسبة
السيد مرتضى العسكري كتابه (اية التطهير في مصادر الفريقين ) قد اجزل الامر
قدست روحه الزكية
دمتم موفقين

طائر الشمس
17-05-2008, 10:11 PM
زملائنا الافاضل نحن لا نشتت الموضوع
انما انتم تطلبون منا ان ننقش على العرش
ونحن لا نرى عرشا فدلونا على العرش واثبتوه لنا كي ننقش لكم عليه

فاين العرش .........دلونا

غدير الولاء
17-05-2008, 10:21 PM
فاين العرش .........دلونا


المدعو الناصبي كمال
الأدلة جميعها أمامك ولا ينكرها إلا جاهل معاند
ومابعد الحق إلا الضلال
وأكثرهم للحق كارهون

القادسية
18-05-2008, 09:34 AM
العرش ثم النقش

الاستاذ الولا ية لو قلت بانك ((.............................)) فوضعت بين الاقواس ابشع الالفاظ واخبثها وانجسها ثم قلت لك بعد ذلك انت عندي افضل الرجال واتقاهم واكثرهم احتراما ولك عندي اعظم تقدير هل ستصدقني ؟؟؟ بل هل انا صادق ام كاذب ؟؟؟

قطعا انا كاذب في دعوتي على الرغم من انني قلت فيك مدحا والمؤمن كيس فطن وكما قال سيد المؤمنين عمر صلوات ربي وسلامه عليه ((لست بالخب ولا الخب يخدعني ))

كذلك موقفك الان ..لا يمكن ان تقنعني بانك لا تقول بالتحريف وانت تقول بان الاية 33 من سورة الاحزاب هي بالاساس ايتين مع اننا لا نرى في قران المسلمين اليوم الااية واحدة ؟؟؟؟

و قل لي هل انت مستعد للتبرؤ من الميلاني الذي نقل اجماعكم على انه حدث عبث في القران الكريم وتلاعب في اياته ؟؟؟

http://www.ibnalislam.com/up/uploads/2fcadd1e5d.jpg

===========================================================================

العرش ثم النقش .

تقول

أعود لكلامك معي و مع الأخوين العزيزين "أحمد الثائر و موالي من الشام" و ربطك له بالعبارة التي أوردتها.. فقد قلنا لك:
"هذا ليس قولاً بالتحريف لو قلنا إن آية نزلت و وضعت في سياق ما", لأننا نرى أنه لو وضع الرسول الأعظم (ص) آية أو خطاب منزل (إن شئت التسمية) في سياق ما , أو أنه نزلت الآية على مرحلتين, لو حدث أي من ذلك فرضاً فإنه لا يعني تحريفاً..كذلك هنالك من يقول بنسخ التلاوة و لا يقبل أن يفهم أنه تحريف..


القران الكريم يفهم من سياقه فاذا قلنا بان الايات متداخلة وان الايات وضعت في بعضها بطل الاستدلال بالسياق وبطل الاستدلال بالقران الكريم ثم مالهدف الذي كان ينشده رسول الله صلى الله عليه وسلم من دمج ايتين في اية واحدة ؟؟ هل كان يهدف الى اضلال الناس وتشويه صورة القران وابطال الاستدلال باياته ؟؟؟؟

ثانيا : عدد ايات القران الكريم 6236 وعلى كلامك يصبح لدينا اية زائدة وعلى كلام الميلاني يصبح لدينا ايتين وبهذا بطل عقلا ان يكون القران الكريم سليما من التحريف لانه اذا جاز ان يتصرف البشر كائنا من كان في ايات القران الكريم جاز حدوث التحريف

ثالثا: هل كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم ان يغير ايات الكتاب المبين ؟؟؟ هل كان له ان يدمج الايات بعد نزولها متفرقة ؟؟؟
كلا ورب الكعبة هذا افتراء عليه صلى الله عليه وسلم ولو كان الله سبحانه وتعالى يريد ان ينزل ايتين منفصلتين لانزلهن منفصلتين واذا انزلهن منفصلتين لم يكن لرسول الله صلى الله عليه وسلم تغييرها ولا المساس بسياقها لان دمج ايتين في اية واحدة يفسد السياق

لا يوجد عدة اختيارا يا صاحبي
فاما ان تكون الاية 33 من سورة الاحزاب قد نزلت كما هي الان في الكتاب المقدس عند المسلمين ........ او انها لم تنزل كذلك اي نزلت ايتين منفصلتين فحصل التحريف من
1- رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث دمج الايتين (((حاشاه)) مع انهن ايتين منفصلتين
2- الصحابة حيث دمجوا اايتين في اية واحدة

رابعا : النسج الذي تريد المشاغبة به اقصد نسخ التلاوة هو مسح اية ورفعها والغاء قرانيتها وهذا ذكره الله سبحانه وتعالى في كتابه

حيث قال ((ما ننسخ من اية او ننسها نات بخير منها او مثلها)))
والاية تنسخ جملة واحدة لا ينسخ منها جزء ويبقى جزء والحقيقة ان الايات تنزل جملة واحدة لا تنزل متفرقة

قال الله تعالى
((لقد انزلنا ايات مبينات والله يهدي من يشاء الى صراط مستقيم ))

وهذا يعني ان الله سبحانه انزل القران على شكل ايات

وكون الاية نزلت على مرحلتين لا يعني انها ايتين منفصلتين ((اذا سلمنا بذلك )))


خامسا : اين الدليل على ان الاية 33 من سورة الاحزاب ايتين ثم دمجتا في اية واحدة ؟؟ اين الدليل على دعواك ؟؟


================================================

العرش ثم النقش

كان يسعك يا ولاية ان تستغني عن تلك التوطئة الفاسدة التي اوردتك وموضوعك المهالك وان تكتفي بمناقشة الاحاديث لكن يبدو انك كنت تعلم انك لن تصمد امام السياق القراني او انك لا تعترف بحجيته مع ان ائمتكم احالوكم الى القران الكريم كميزان لمعرفة الصحيح من السقيم والكذب من الصدق واذا بك تعكس الاية وتريد الاستدلال على القران مع انه من المفروض الاستدلال به لا الاستدلال له

تقول

حسب فهمنا, السيدة أم سلمة قالت أنها آية أو جزء من آية نزل منفصلاً و قرأت ما نزل كاملاً, و أنت ترى أنها قرأت مقطعاً من آية, لا بأس سلمنا لك بما فهمته تجاوزاً و هذا غير ذي أثر على الموضوع بكلتا الحالتين, و قلنا:
"الموضوع يتحدث عن الأشخاص المعنيين بخطاب التطهير".
إن كان عندك ما يختص بالموضوع فتفضل ببيانه, و إن شئت أن تتكلم بكونها آية أم جزء فافتح موضوعاً آخر..
*و أكرر أن ذلك لا يعني تحريفاً للقرآن بالضرورة, بل:
إن الرسول (ص) نزلت عليه آيات و وضعها في سور بين آيات كانت نازلة قبلها و عُلم ذلك بأحاديث صحيحة, و لم يعنِ ذلك لأحد تحريفاً..ثم أقول أيضاً:
حتى من ناقش صحة أخبارٍ أخرى عن نزول بعض الآيات أو أجزاء منها, لم يناقش صحة ذلك من عدمه من حيث كونه تحريفاً بل من حيث صحة الخبر,دون اعتراض على إمكانية نزول آية و وضعها بين آيات سبق أن نزلت أو جزء من آية نزل فأكمل جزءً آخر نزل قبلاً, فناقش - كما قلت - فقط صحة الخبر..
هذا مجملاً حتى لا تعود لتتكلم بأسطوانة مشروخة عن التحريف ..

أولا : اذا كان يفهم من ظاهر الرواية ان الاية 33 من اية التطهير ايتين منفصلتين فالواجب الصيرورة الى الطعن في صحة النقل لا الطعن في كتاب الله عز وجل ويقال بان الرواية ضعيفة او حصل وهم للراوي او ان الرواية سيئ الحفظ او نسي ...يجب ان نقدم الطعن في الرجال لا الطعن في رب الرجال وتعهده بحفظ القران

ثانيا : الرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن يضع شيئا من عنده بل كان يرتب ايت القران وسوره على حسب ما يعرضه به جبريل كل سنة في رمضان فيكون ذلك من عند الله موقوفا من عنده لا من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم والحقيقة قولك ان ايات وضعت وسط ايات يختلف اختلاف كلي مع قولك بان الاية الفلانية بالاصل ايتين فدمجتا في اية واحدة

ثالثا : اما الاشخاص المعنيون بخطاب التطهير فهن من نزلت الاية فيهن والاتي خوطبن في بداية الاية طبعا هذا الكلام لمن ينزه القران عن التحريف


==============================================================

العرش ثم النقش

يقول الولاية

فأقول: إن العزيز - كما في الآية - لما رأى القميص قد من دبر, بدأ الكلام فـ "قال إنه من كيدكن إن كيدكن عظيم" انتهت الآية ثم أتت الآية التي تليها "يوسف أعرض عن هذا و استغفري لذنبك إنك كنت من الخاطئين" انتهت الآية.
فأي قارئ مهما كان مستوى علمه يعلم أن "يوسف أعرض .." إلى نهايتها تمام كلام العزيز الذي ابتدأ بـ "..قال إنه من كيدكن.." و إن كان في آيتين

اقول واي قارئ مهما كان مستوى علمه يعرف انك متخبط

كلامنا يا صاح ليس عن اسئناف الخطاب في اية اخرى وليس خلافنا عن ذلك ولكن كلامنا وخلافنا عن استقلالية الخطاب

الا ذا كنت تقول بان الخطاب في الاية 33 من سورة الخطاب ليس مستقلا بل مستأنفا فعندها ينتهي الجدل لان هذا فعلا ما اقول به يا صاحبي وانت تقول باستقلالية الخطاب :)



تقول


و ذلك كقوله:
"إن هؤلاء ليقولون" انتهت الآية ثم أتت الآية التي تليها "إن هي إلا موتتنا الأولى و ما نحن بمنشرين" انتهت الآية فهذا تمام قولهم..و هاتان الآيتان 34 و 35 سورة الدخان

كما قلت لك سابقا خلافنا ليس في جواز استئناف الخطاب في اية اخرى بل خلافنا هو في الاستقلالية يا محترم وانت ايها المحترم المتخبط تقول بان الاية 33 ذات سياقين مختلفين فسياق يخاطب الزوجات وسياق يخاطب الخمسة بينما الايات الذي ذكرت في سياق واحد

فيوسف عليه السلام وزوجة العزيز كانت بينهما خصومة فهي تتهم يوسف وهو يبرئ نفسه ثم يخاطبهما العزيز سويا فتارة يوجه الخطاب لها وتارة يوجهه ليوسف عليه السلام

فاذا جاز ان تكون ايتين منفصلتين سياقهما واحد كان من باب اولى ان اية واحدة من الايات تكون في نفس السياق

================================================================================

سوف اتكلم عن الروايات ودلالتها في المداخلة التالية

أحمد الثائر
18-05-2008, 11:19 AM
حسنا لقد ارادت القادسية الاستمرار في التهرب فلذلك ساجيب
اولا: هل كون اية التطهير اية واحدة او ايتين يجعل القران محرف
فانظروا بانفسكم :
سورة المائدة
قراءة حفص عن عاصم 120 اية
قراءة شعبة عن عاصم 120 اية
قراءة قالون عن نافع 122اية
قراءة الدوري عن النسائي 120 اية
قراءة السوسي عن ابي عمرو 123اية
قراءة قنبل عن ابن كثير 122اية
قراءة هاشم عن ابن عامر 122 اية
قراءة ورش عن نافع 122اية
ما رايك ان نقول لكل هذه القراءات التي يؤمن بها المسلمين انها تحريف لانها اختلفت بعدد الايات
فاي حجة تحتجين بها
فهل تعرفين لماذا اختلفوا
احد اسباب اختلافهم
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَوْفُواْ بِالْعُقُودِ أُحِلَّتْ لَكُم بَهِيمَةُ الأَنْعَامِ إِلاَّ مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ غَيْرَ مُحِلِّي الصَّيْدِ وَأَنتُمْ حُرُمٌ إِنَّ اللّهَ يَحْكُمُ
مَا يُرِيدُ (1)
فبعصهم قال انها اية واحدة وبعضهم يقول انها ايتين اولها الى العقود ومن ثم الاية الاخرى
ما رايك ان نتهمهم بالتحريف لانهم اختلفوا بوضع اية داخل اية او انها منفصلة
فاحتجاجك لرفض الاحاديث البينة ماهي الا شنشنة لا فائدة منها
ثم ان الاية تتحدث اهل البيت بالتحديد فكيف تريدين تحديدها دون حديث ظاهر كحديث الكساء
بل ان الروايات المتواترة والقطعية ان ( انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت و يطهركم تطهيرا )
نزلت في اصحاب الكساء
اما باقي الايات في نساء النبي فنزلت بعد ذلك بمدة طويلة
فاي حجة تحتجين بها

ثم اننا سنجاريك في الحجة ونقول انها تعني نساء النبي
فسيكون معنى الايات للخاصة بنساء النبي هكذا
لا تفعلوا هذا الشيء و لا تفعلوا هذا الشيء ولا تفعلوا هذا الشيء وانا عصمتكم عن هذه الاشياء و طهرتكم عنها
وهذا المعنى لا يكون الا عبث والعياذ بالله فكفي عن هذا
و اضيف اليك ان ضمير التذكير في الاية يبطل حجتك لانك لو احتججت بسياق الاية
فالاية تتحدث عن نساء النبي فاذا قلت ان ضمير التذير عاد الى دخول رسول الله
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على وحدة السياق كان غير تام
كما أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو دليلكي على دخول النبي (صلىالله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وبهذا تبطل حجتك بضمير التذكير او ان تثبتي ان المذكرفي الاية هو فقط رسول الله من خلال حديث واحد صحيح والا فالاحاديث التي نقلها الموالين بان الاية تشمل اصحاب الكساء صحيحة

فلا يبقى الا الاعتماد على قرينة من داخل الآية وهو المعنى المراد من اهل البيت (عليهم السلام) وفي هذا عودة الى
الاحاديث التي ذكرها الموالون. بل أن القرينة في الآية تخرج النساء اصلاً لأن نفي الرجس واثبات التطهير ينافي ما خوطب به النساء من التهديد والوعيد واحتمال صدور المعصية منهن.


اما اذا قلت ان الاية تعني ان لا تفعلوا هذه الشياء كي تصبحوا طاهرين اي ان الارادة التشريعية
فهذا باطل فلا أن يكون المراد بالإرادة في الآية هي الإرادة التشريعية, لأنها تنص على قوله (إنما يريد الله ..) وإنما تفيد الحصر والقصر.
والمعنى : إن الله طلب من أهل البيت فقط أن يكونوا كذلك , وإذا كانت الإرادة تشريعية , فلا معنى لأن يكون طلب الطهارة والتنزه عن الرجس مختصاً بأهل البيت محصوراً بهم دون غيرهم , فالله سبحانه وتعالى أنزل الشريعة الإسلامية لا لكي يتطهر أهل البيت (عليهم السلام) وحدهم , ويتنزهوا عن الرجس دون سواهم , وإنما لكي يتطهر المسلمون جميعا دون غيرهم ويتنزه كل من بلغه هذا الدين .
ولو حملنا الإرادة على التشريع فسيكون الحصر في غير محله , ولا يلائم الآية المباركة أساساً, وبذلك لايمكن أن تكون الإرادة في الآية تشريعية وإنما هي إرادة تكوينية.
وبعبارة أخرى ان الإرادة لو كانت تشريعية وأن الله يريد بيان أن الهدف من إرادته - أي من التكاليف - هو تطهير أهل البيت (عليهم السلام) فهو غير مختص ف بهم , حيث أن إرادته تعالى متعلقة بصدور الفعل الواجب تشريعا من غيره بإرادته واختياره وحملها هنا عليهم فقط لا خصوصية فيه.
وقد أورد على كون الإرادة في الآية تكوينية أن ذلك يؤدي بنا إلى شبهة الجبر والاضطرار , أي أن ذلك ينافي إرادية واختيار المعصوم في أفعاله .
وأجيبك على ذلك بأن الله سبحانه وتعالى عالم بكل شيء لا يعزب عن علمه مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء , فهو يعلم بأفعال عبيده قبل أن يخلقهم فمن علم منهم أنهم لا يريدون لأنفسهم إلا الطاعة المطلقة لله سبحانه وتعالى أعانهم على ذلك واخبر عن مشيئته التي منشؤها العمل بما يريدون الوصول إليه.
فالمسألة لا ترجع إلى اختيار جزافي بل تتحرك في إطار هادف , فحيث علم الله من هؤلاء أنهم لا يريدون لأنفسهم الإ الطاعة والعبودية تعلقت إرادته التكوينية بهم فطهرهم من كل رجس فعلمه بهم منشأ لهذه الإرادة التكوينية, وبذلك تنتهي شبهة الجبر وتسقط بإرادة الفاعل على الفعل مسألة الاضطرار.
أما الدليل القرآني على أن المراد بأهل البيت هم العترة دون غيرهم , فإن نفس الآية القرآنية تدل على ذلك, لأن قوله تعالى ((ويطهركم تطهيرا)) دال على العصمة وقد عرفنا أن قوله تعالى ((إنما يريد الله)) هو إخبار وليس إنشاء , فالآية لا يمكن أن تشمل أقرباء النبي (ص) ولا نساءه ولا أعمامه ولا أي مصداق آخر غير العترة خاصة لأن جميع فرق المسلمين تتفق على عدم عصمة أولئك.
ولو كانت الآية تنطوي على الإطلاق بحيث تشمل أعمام النبي (ص) وقرابته ونساءه , لكان منهم من أدعى هذا الفخر وهو وسام عظيم لا يمكن لانسان أن يزهد فيه , ولكن من خلال العودة إلى التأريخ لم نجد أحداً يدعي ذلك.
ومن ناحية ثانية تشير الوقائع التأريخية إلى أن هؤلاء كانوا مشركين ثم صاروا مسلمين , وحتى بعد أن اسلموا صدرت منهم أخطاء واشتباهات وبدرت من بعضهم معاص ف وانحرافات , وهذا ما يخالف العصمة التي من المفروض أن الآية نصت عليها بهم .
فاذ اردت الاستدلال بسياق الاية فيبطل استدلالك كما اوضحنا
واذا اردت القول ان ذكر الاية منفصلة يعتبر تحريف فقد حرف اكثر القراء عندما اختلفوا بسورة المائدة
و يضاف الى ذلك ان ( انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت و يطهركم تطهيرا ) ان اردت اعتبارها اية
او جزء من اية فلا يعد تحريفا للقرلن طالما ان القراءات اختلفت بعدد ايات السور ووضعها
وازيك علما ان ترتيب لا يوجد دليل على ان رسول الله هو من وضع ترتيب الايات والسور عند اجماع كبار علماء
الامة و ما هو مجمع عليه هو ان القران الذي بين ايدينا هو القران من دون زيادة اونقص
ولكن اختلاف عدد الايات والحروف بين القراءات مسلم به

أحمد الثائر
18-05-2008, 11:21 AM
عذرا هنالك خطا فني ساعيد المشاركة ثانية

أحمد الثائر
18-05-2008, 11:59 AM
فاذا اردت الاحتجاج بسياق الاية سنجاريك في الحجة ونرى
فسيكون معنى الاية
يا ايها النبي قل لازواجك لا تفعلوا هذا الشيء و لا ولا نفعلوا هذا الشيء ولا...
ولكن انا عصمتهم من هذه الاشياء
و بهذا لا تكون الاية الا عبث
ثم اضيف لك ان ضمير التطهير يبطل حجتك
لانك ان قلت انه رسول الله دخل مع نساءه في الاية
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على
وحدة السياق كان غير تام.
واضيف لك : أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو
دليلكي على دخول النبي (الله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وهذا عود على البدء فضمير التذكير
يبطل كل استدلال بسياق الاية

فلا تستطيعين اثبات السياق الا بالاحاديث التي لا تملكينها بخصوص الاية في نساء النبي
و نحن نملك الاحاديث التي تثبت نزولها كان في اصحاب الكساء

فلا يبقى الا الاعتماد على قرينة من داخل الآية وهو المعنى المراد من اهل البيت (عليهم السلام) وفي هذا عودة الى
الاحاديث الصحيحة التي رواها الاخوة الموالون ، بل أن القرينة في الآية تخرج النساء اصلاً لأن نفي الرجس واثبات التطهير ينافي ما خوطب به النساء من التهديد والوعيد واحتمال صدور المعصية منهن

واما مسالة اية ام جزء من اية وان ذلك تحريف
فاحتجاجك غير صحيح لاننا لو اتبعنا نظريتك فسنعتبر اصحاب القراءات محرفين لا ختلافهم في عدد الايات للعديد
من السور كالمائدة كما مر
فان القراء اختلفوا في الاية الاولى لسورة المائدة اهي اية ام ايتين وفي امثلة كثيرة
فما رايك ان نتهمهم بالتحريف لان بعضهم ذكرها اية وبعضهم ذكرها ايتين
ثم ان العلماء باجمعهم لا يملكون دليل ان عدد الايات وترتيب السور هو من وضع رسول الله
وكل ماهو ثابت لدينا ان القران الذي بين ايدينا هو القران من غير زيادة او نقصان
اما عدد الايات و ترتيب السور فقد اختلف القراء في ذلك و لذلك لا يمكنك الاستدلال به لدحض الروايات الصريحة
في نزول الاية باصحاب الكساء


ام اذا قلت ان الاية لا تفيد العصمة اي ان الارادة التي فيها تشريعية وغير تكوينية

فمن غير الممكن ان يكون المراد بالإرادة في الآية هي الإرادة التشريعية, لأنها تنص على قوله (إنما يريد الله ..) وإنما تفيد الحصر والقصر.
والمعنى : إن الله طلب من أهل البيت فقط أن يكونوا كذلك , وإذا كانت الإرادة تشريعية , فلا معنى لأن يكون طلب الطهارة والتنزه عن الرجس مختصاً بأهل البيت محصوراً بهم دون غيرهم , فالله سبحانه وتعالى أنزل الشريعة الإسلامية لا لكي يتطهر أهل البيت (عليهم السلام) وحدهم , ويتنزهوا عن الرجس دون سواهم , وإنما لكي يتطهر المسلمون جميعا دون غيرهم ويتنزه كل من بلغه هذا الدين .
ولو حملنا الإرادة على التشريع فسيكون الحصر في غير محله , ولا يلائم الآية المباركة أساساً, وبذلك لايمكن أن تكون الإرادة في الآية تشريعية وإنما هي إرادة تكوينية.
وبعبارة أخرى ان الإرادة لو كانت تشريعية وأن الله يريد بيان أن الهدف من إرادته - أي من التكاليف - هو تطهير أهل البيت (عليهم السلام) فهو غير مختص ف بهم , حيث أن إرادته تعالى متعلقة بصدور الفعل الواجب تشريعا من غيره بإرادته واختياره وحملها هنا عليهم فقط لا خصوصية فيه.
وقد أورد على كون الإرادة في الآية تكوينية أن ذلك يؤدي بنا إلى شبهة الجبر والاضطرار , أي أن ذلك ينافي
إرادية واختيار المعصوم في أفعاله .
والجواب على ذلك بأن الله سبحانه وتعالى عالم بكل شيء لا يعزب عن علمه مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء , فهو يعلم بأفعال عبيده قبل أن يخلقهم فمن علم منهم أنهم لا يريدون لأنفسهم إلا الطاعة المطلقة لله سبحانه وتعالى أعانهم على ذلك واخبر عن مشيئته التي منشؤها العمل بما يريدون الوصول إليه.
فالمسألة لا ترجع إلى اختيار جزافي بل تتحرك في إطار هادف , فحيث علم الله من هؤلاء أنهم لا يريدون لأنفسهم الإ الطاعة والعبودية تعلقت إرادته التكوينية بهم فطهرهم من كل رجس فعلمه بهم منشأ لهذه الإرادة التكوينية, وبذلك تنتهي شبهة الجبر وتسقط بإرادة الفاعل على الفعل مسألة الاضطرار.
أما الدليل القرآني على أن المراد بأهل البيت هم العترة دون غيرهم , فإن نفس الآية القرآنية تدل على ذلك, لأن قوله تعالى ((ويطهركم تطهيرا)) دال على العصمة وقد عرفنا أن قوله تعالى ((إنما يريد الله)) هو إخبار وليس إنشاء , فالآية لا يمكن أن تشمل أقرباء النبي (ص) ولا نساءه ولا أعمامه ولا أي مصداق آخر غير العترة خاصة لأن جميع فرق المسلمين تتفق على عدم عصمة أولئك.
ولو كانت الآية تنطوي على الإطلاق بحيث تشمل أعمام النبي (ص) وقرابته ونساءه , لكان منهم من أدعى هذا الفخر وهو وسام عظيم لا يمكن لانسان أن يزهد فيه , ولكن من خلال العودة إلى التأريخ لم نجد أحداً يدعي ذلك.
ومن ناحية ثانية تشير الوقائع التأريخية إلى أن هؤلاء كانوا مشركين ثم صاروا مسلمين , وحتى بعد أن اسلموا صدرت منهم أخطاء واشتباهات وبدرت من بعضهم معاص ف وانحرافات , وهذا ما يخالف العصمة التي من المفروض أن الآية نصت عليها بهم .


ثم انك لم تجيب على مشاركتي الماضية جواب علمي
فاحتجاجك بالتحريف لكون ذكر الاحاديث اية التطهير اية او جزء من اية
قد ابطلناه

القادسية
18-05-2008, 04:34 PM
الان سنتكلم عن الروايات قبل ذلك

كلام موجه للذين يؤمنون بان القران محرفون وينكرون على الذين قالوا بان الصحابة تصرفوا فيه
امثال هذا السيد المعمم وهو اية الله السيد علي الميلاني الذي ملأت مؤلفاته صفحات المواقع الشيعية ولم ينكر عليه احد ؟؟؟!!!!:eek:

http://www.ibnalislam.com/up/uploads/2fcadd1e5d.jpg


http://www.al-milani.com/

وهذه سيرته

http://www.al-milani.com/sira.php

انظر ايها الشيعي الشريف الذي ينزه القران عن التحريف ما ذا يقول اية الله الميلاني
يقول

نعم ، نحن نعتقد أن مكان آية التطهير وكذا الآية : ( اليوم اكملت لكم دينكم ) ونحوهما هو من فعل هؤلاء القوم

وهنا اسأل الولاية هل معنى قول الميلاني هنا نحن بانه يريد تفخيم نفسه ام يتكلنم عن الشيعة ؟؟؟ :rolleyes:

اقول للذين يعتقدون ان القران الكريم سلم من التحريف اقول لهم ان الاية 33 من سورة الاحزاب تقول

http://www.islamic-council.com/quran/image/33_033.gif


طبعا كما ترى ايها المسلم الذي ينزه القران عن التحريف الاية نازلة في مخاطبة امهات المؤمنين

حيث تبدأ بقوله تعالى ((وقرن في بيوتكن ...الاية ))

وكما تعرف ايها المسلم الذي يؤمن بسلامة القران من التحريف فالاية لاتخاطب الا النساء فقط وبالتالي فانت بلا شك لا تقول بانها تخاطب غيرهن

هذا الكلام موجه للذين يؤمنون بصيانة القران من العبث


===========================================

وللذين لا يؤمنون بسلامة القران من العبث ويعتقدون بما يقوله اية الله السيد علي الميلاني الذي يقول

نعم ، نحن نعتقد أن مكان آية التطهير وكذا الآية : ( اليوم اكملت لكم دينكم ) ونحوهما هو من فعل هؤلاء القوم[/SIZE]


اقول ليس هناك رواية صحيحة تقول بان النساء سلام الله عليهن خارج الاية او لا تخاطبهن الاية ولن اقول بان ذلك معارض للقران الكريم لاني اخاطب الذين يعتقدون بوصول ايدي العابثين الى كتاب الله عز وجل

بداية اقول

بان الدليل المستدل به لابد ان يكون دالا على المراد الاستدلال له والا فلا يكون حجة
سوف اناقش الروايات التي اوردها الاستاذ الولاية لسببين او ثلاثة
الاول لانه صاحب الموضوع ولا ريد التشعب
الثاني لعنجهيته وتنطعه الواضحين

يقول الولاية

قال مولاي الإمام الحسن بن علي(ص)

عن أبي جميلة أن الحسن بن علي(ص) حين قتل علي(ص) استُخلف فبينا هو يصلي بالناس إذ وثب إليه رجل فطعنه بخنجر في وركه فتمرض منها أشهرا ثم قام فخطب على المنبر فقال: يا أهل العراق اتقوا الله فينا فإنا أمراؤكم وضيفانكم ونحن أهل البيت الذين قال الله تعالى: { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا },فما زال يومئذ يتكلم حتى ما ترى في المسجد إلا باكيا.
رواه الطبراني ورجاله ثقات

هذه الرواية مخالفة للشرط الذي ذكرته انفا وهو ان الدليل لا بد ان يدل على ما يراد الاستدلال له وزميلنا الولاية يريد الاستدلال بهذه الرواية على ان اية تطهير نساء الرسول صلى الله عليه وسلم المخاطب فيها اصحاب الكساء وذلك لان الامام الحسن قال ونحن أهل البيت الذين قال الله تعالى ...الاية
واهل البيت عندنا يشمل النساء ((ازواج الرسول صلى الله عليه وسلم ))

ويشمل الحسن وابناءه ويشمل الحسين وابناؤه ويشمل ام كلثوم بنت علي ويشمل جعفر وابناؤه ويشمل العباس وابناؤه ويشمل عقيل وابناؤه كما في رواية زيد بن ارقم عند مسلم

اذا استدلالك بهذه الرواية على مرادك في تخصيص الاية باصحاب الكساء خاطئ لانها تحتمل اكثر منهم وليس فيها تخصيص

الرواية الاخرى

قالت السيدة أم سلمة رضوان الله عليها (و التي نزلت الآية في بيتها كما هو معلوم)
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.
المعجم الكبير للطبراني
رجال الحديث (و نبدأ من آخر السند أي ممن أخذ عن أم سلمة رضوان الله عليها)

1.حكيم بن سعد أبو تحيى ثقة

2.جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري أبو عبد الرحمن من شيوخ الأعمش و هو ثقة.

3.الأعمش: هو سليمان بن مهران أبو محمد ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

4.جرير: هو جرير بن عبد الحميد بن قرط ممن سمع الأعمش و روى عنه, ثقة يحتج به و له أحاديث في البخاري.

5.عثمان بن محمد بن إبراهيم بن عثمان أبو الحسن و يلقب (ابن أبي شيبة) العبسي الكوفي المنزل توفي سنة 239 هجرية و طريقه في البخاري عن جرير و عبدة و طلحة و غيرهم. و له مصنف يسمى بمصنف ابن أبي شيبة.
عثمان هذا ثقة حجة و هو من شيوخ كل من البخاري, مسلم, أبو داود, ابن ماجة, أحمد , و الدرامي.

6.الحسين بن إسحاق "التستري الدقيقي": من شيوخ الطبراني. و قد حدّث عنه قرابة ألف حديث في معجمه الكبير و هو من شيوخ الحفاظ و ثقة مشهور, و كان رحالة في طلب الحديث.

الحديث صحيح و رجاله غاية في الوثاقة

اقول
لابد من التنويه على انه لا يعني كون رجال اي رواية ثقات ان الرواية صحيحة حتى لو كان رجالالسند رجال الصحيح اذاسقط شرط من شروط الصحيح مثل الاتصال

ثانيا : متن الرواية سخيف جدا ومتهافت لان الاية تقول ((أهل البيت )) والرسول صلى الله عليه وسلم لا يصح ان يقال انه من اهل بيت محمد صلى الله عليه وسلم

ثالثا : وهو الاهم السند والسند ضعيف لان الاعمش هنا عنعن ولم يصرح بالتحديث


يقول الولاية

طريق آخر شبيه:
حدثنا فهد ، حدثنا عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا جرير بن عبد الحميد ، عن الأعمش ، عن جعفر بن عبد الرحمن البجلي ، عن حكيم بن سعد ، عن أم سلمة قالت : « نزلت هذه الآية في رسول الله صلى الله (و آله) عليه وسلم و علي ، و فاطمة ، و حسن ، و حسين عليهم السلام ((إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)).

يتضح من هذا الكلام مدى معرفة السيد الولاية بعلم الحديث عندنا

على كل حال السند واه بتدليس الاعمش ولم ابحث ف يبقية رجال السند


المستدرك على الصحيحين 3/172 حديث رقم: 4748.
((حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد، حدثنا الحسين بن الفضل البجلي، حدثنا عفان بن مسلم، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرني حميد وعلي بن زيد عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يمر بباب فاطمة (رضي الله عنها) ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول: الصلاة يا أهل البيت: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَـــهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
ثم قال الحاكم: (هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه)


اقول هذهالرواية خارجة عن الشرط الذي قلناه اعلاه وهو لابد ان يكون الدليل دالا على ما يراد الاستدلال له وهذه الرواية ليست على ذلك الشرط وذلك ان علي واهل بيته من اهل البيت لكن ليسوا كلهم كما في رواية زيد بن ارقم
في صحيح مسلم

وروى مسلم عن عبد الله بن جعفر قال : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قدم من سفر تلقى بصبيان أهل بيته قال وإنه قدم من سفر فسبق بي إليه فحملني بين يديه ثم جىء بأحد ابني فاطمة فأردفه خلفه قال فأدخلنا المدينة ثلاثة على دابة).

يقول الولاية

((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).

اقول الولاية لا يعرف ان قول الحاكم صحيح الاسناد لا يعتد به لكن هو كذلك فالحاكم تعقبه الائمة ووجدوه يصحح احاديث موضوعة

هذا باختصار حتى لا يهول علينا الولاية بتصحيح الحاكم النيسابوري

ثانيا هذه الرواية تافة ب
عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي،
قال العقيلي في الضعفاء
عبد الرحمن بن أببكر المليكي حدثني آدم بن موسى قال سمعت البخاري قال عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي منكر الحديث
وحدثنا محمد بن أحمد قال حدثنا معاوية قال سمعت يحيى يقول عبد الرحمن بن أبى بكر بن أبى مليكة ضعيف

قال الولاية

*روى الطبري في تفسيره { ج10 ص 298 } قال: حدّثني ابن المثنى قال : حدثنا أبو بكر الحنفي ، قال : حدثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد قال : قال سعد : ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حين نزل عليه الوحي فأخذ علياً وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي )
أقول: هذا الإسناد عن سعد بن أبي وقاص.

لن نبحث في السند بل المتن وهل يدل على مراد الولاية ام لا

لا طبعا لا يدل على ذلك
فأولا : المتن يقول بان الاية نزلت قبل حادثة الكساء فكيف يكونون هم السبب ؟؟؟ ومعنى ذلك ان الاية ليست نازلة فيهم

ثانيا : المتن ليس فيه تخصيصلانه معلوم ان علي وابناؤه وفاطمة هم اهله واهل بيته لكن ليسوا جميعهم كما بينا في الاحاديث الصحيحة

ثالثا /: هذا الحديث دليل ان صح على التضمين وليس على انهم مخاطبون بالاية

وروى النسائي في كتابه السنن الكبرى { 5/112 } قال : أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن حماد قال حدثنا الوضاح وهو أبو عوانة قال حدثنا يحيى قال حدثنا عمرو بن ميمون قال : ( إني لجالس إلى ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا إما أن تقوم معنا وإما أن تخلونا يا هؤلاء وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال أنا أقوم معكم فتحدثوا فلا أدري ما قالوا فجاء وهو ينفض ثوبه وهو يقول أف وتف يقعون في رجل له عشر وقعوا في رجل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله لا يخزيه الله أبدا فأشرف من استشرف فقال أين علي هو في الرحا يطحن وما كان أحدكم ليطحن فدعاه وهو أرمد ما يكاد أن يبصر فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فدفعها إليه فجاء بصفية بنت حيي وبعث أبا بكر بسورة التوبة وبعث عليا خلفه فأخذها منه فقال لا يذهب بها إلا رجل هو مني وأنا منه ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وعليا وفاطمة فمد عليهم ثوبا فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا

ايضا هذا المتن مثل سابقه وقوله هؤلاء اهل بيتي ليس فيه تخصيص لهم بانهم اهل بيته بل كقول القائل هذا ولدي ولديه عشرة اولاد

ثم ان هذه الرواية لا تتكلم عن الاية وتخصيصها

اذا هذا المتن لا يدل على المراد الاستدلال له


القادسية يقول

هل هناك دليل صحيح صريح يخرج امهات المؤمنين من اية تطهيرهن

غدير الولاء
18-05-2008, 04:49 PM
الأستاذ والأخ الكريم الفاضل الولاية بارك الله بيك ووفقك الله للخير دائماً على ماخطته أناملك الولائية
نرى التخبط الواضح من السلفية ومحاولة تغيير الموضوع عن مساره :)
:)
عجباً للمعاندين المتمردين عن الحق والمعرضين عنه
بعد كل هذه الأدلة ويقولون يريدون أدلة بخروج نساء النبي صلّ الله عليه وآله
ومابعد الحق إلا الضلال المبين
وأكثرهم للحق كارهون
قد أقيمت الحجة
ودعكم في ضلالكم
قال تعالى
"ومن كان في هذه أعمى فهو في الأخرة أعمى وأضل سبيلاً"
صدق الله العلي العظيم
:)
إنه الحق يعلوا ولا يعلى عليه للأعلى ياعلي
اللهم صلّ على محمد وآل محمد في كل وقت وحين صلاة معطرة بالورد والرياحين
يــــــــــــــــــــازهراء

أحمد الثائر
18-05-2008, 05:12 PM
ان اردت دليل على اخراجهن من اية تطهيرن فقد اجبناك فلا تتهربي :

فاذا اردت الاحتجاج بسياق الاية سنجاريك في الحجة ونرى
فسيكون معنى الاية
يا ايها النبي قل لازواجك لا تفعلوا هذا الشيء و لا ولا نفعلوا هذا الشيء ولا...
ولكن انا عصمتهم من هذه الاشياء
و بهذا لا تكون الاية الا عبث
ثم اضيف لك ان ضمير التطهير يبطل حجتك
لانك ان قلت انه رسول الله دخل مع نساءه في الاية
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على وحدة السياق كان غير تام.
واضيف لك : أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو
دليلكي على دخول النبي (الله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وهذا عود على البدء فضمير التذكير
يبطل كل استدلال بسياق الاية

فلا تستطيعين اثبات السياق الا بالاحاديث التي لا تملكينها بخصوص الاية في نساء النبي
و نحن نملك الاحاديث التي تثبت نزولها كان في اصحاب الكساء


اما جوابك ان مكان الاية هو من تحريف القران
اولا: هل كون اية التطهير اية واحدة او ايتين يجعل القران محرف
فانظروا بانفسكم :
سورة المائدة
قراءة حفص عن عاصم 120 اية
قراءة شعبة عن عاصم 120 اية
قراءة قالون عن نافع 122اية
قراءة الدوري عن النسائي 120 اية
قراءة السوسي عن ابي عمرو 123اية
قراءة قنبل عن ابن كثير 122اية
قراءة هاشم عن ابن عامر 122 اية
قراءة ورش عن نافع 122اية
ما رايك ان نقول لكل هذه القراءات التي يؤمن بها المسلمين انها تحريف لانها اختلفت بعدد الايات
فاي حجة تحتجين بها
فهل تعرفين لماذا اختلفوا
احد اسباب اختلافهم
انهم قالوا ان الاية الولى اية او ايتين وهم قراؤ المسلمين
فان قالت الروايات ان اية التطهير مستقلة
تقولين انه التحريف من المؤسف مالت عاجزة عن الجواب
ثم ان وجود الاية ضمن ايات نساء النبي هو صحيح عند اغلب المسلمين و ذلك لانه الحجة البالغة على عدم اختصاصها
فقد اثبت لك بطلان الاستدلال بسياق الايات في المقدمة فوجود الاية في ايات نساء النبي حجة عليك لا لك
لان الخطاب ليس موجها للذكور فاجيبي الان ودون تهرب

أحمد الثائر
18-05-2008, 05:41 PM
اما ادعاء القادسية بضعف الرواة فهي حولت الموضوع الى تحريف القران مع ان الاستدلال بالسياق حجة عليها لا لها
كما اثبتنا في المشاركة السابقة
واما انا فساريها هل حديث الكساء يدل على اية التطهير ام لا وهل رواته ضعاف كما تدعي ام لا ؟؟؟

رواة حديث الكساء من الصحابة

أم سلمة
فقد روت هذه السّيدة الجليلة الموالية لأهل البيت (عليهم السلام)حادثة تجليل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بكسائه لعلي وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السلام)بعد نزول آية التطهير ودعاءه لهم بقوله: (اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم
تطهيرا)، وقد روى عنها هذه الحادثة جماعة من الصحابة والتابعين، فالرواية عنها مستفيضة إن لم نقل بأنها متواترة منهم:

رواة حديث الكساء عن أم سلمة:

1- عطاء بن يسار
أخرج روايته عنها العديد من محدثي أهل السنة وعلمائهم منهم:
____________
(1) الأحزاب: 33.
(2) حقبة من التاريخ: 187.
الصفحة 8 الحاكم النيسابوري في المستدرك على الصحيحين(1)قال:
((حدثنا ابو بكر أحمد بن سلمان الفقيه، وأبو العباس محمد بن يعقوب قالا: حدثنا الحسن بن مكرم البزار، حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شريك بن أبي نمر، عن عطاء بن يسار عن أم سلمة قالت: في بيتي نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) قالت: فأرسل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى علي وفاطمة والحسن والحسين فقال: هؤلاء أهل بيتي)).
ثم قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه)).
وأخرجها البيهقي في السنن الكبرى(2)وابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق(3)وغيرهم.

2- شهر بن حوشب
أخرجت روايته عنها في العديد من المصادر السنية، وممن أخرجها الطبراني في المعجم الكبير(4)قال:
((حدثنا الحسين بن إسحاق، حدثنا يحيى الحماني، حدثنا أبو إسرائيل، عن زبيد عن شهر بن حوشب، عن أم سلمة: أن الآية نـزلت
____________
(1) المستدرك على الصحيحين 3/158 حديث رقم: 4705. وأخرجها أيضاً في نفس المصدر 2/451 حديث رقم: 3558.
(2) السنن الكبرى 2/105 حديث رقم: 2683.
(3) تاريخ دمشق 14/138.
(4) المعجم الكبير 23/333.
الصفحة 9 في بيتها (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) ورسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة والحسن والحسين فأخذ عباءة فجللهم بها ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فقلت وأنا عند عتبة الباب: يا رسول الله وأنا معهم؟ قال: إنك بخير وإلى خير)).
وأخرجها في المعجم الأوسط(1)، وكذلك الطبري في تفسيره(2) وابن عساكر في تاريخ دمشق(3) وغيرهم.

3- أبو سعيد الخدري
أخرج روايته عنها الطبري في تفسيره(4)قال:
((حدثني أبو كريب، قال: حدثنا وكيع، عن عبد الحميد بن بهرام، عن شهر بن حوشب، عن فضيل بن مرزوق، عن عطية عن أبي سعيد، عن أم سلمة قالت: لما نزلت هذه الآية: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فجلل عليهم كساء خيبريا فقال: اللهم هؤلاء أهل بيتي، اللهم أذهب عنهم الرّجس وطهرهم تطهيرا، قالت أم سلمة: ألست منهم؟ قال: إنّك إلى خير)).
وفي رواية أخرى أخرجها الطحاوي في (مشكل الآثار) قال:

____________
(1) المعجم الأوسط 4/134 حديث رقم: 3799.
(2) تفسير الطبري 22/6.
(3) تاريخ دمشق 13/203 - 204.
(4) تفسير الطبري 22/6.
الصفحة 10 ((حدثنا فهد، حدثنا أبو غسان، حدثنا فضيل بن مرزوق، عن عطية عن أبي سعيد، عــن أم سلمــة، قالت: نزلت هــذه الآية في بيـتي: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) فقلت: يا رسول الله ألست من أهل البيت؟ فقال: إنك على خير، إنك من أزواج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) وفي البيت علي وفاطمة والحسن والحسين))(1).
وأخرجها الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل(2)وفيه أكثر من رواية رواها بسنده عن أبي سعيد الخدري عنها رضوان الله تعالى عليها وأخرجها ابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق(3)وغيرهم.

4- أبو هريرة الدوسي
ورواه عن أم سلمة أبو هريرة الدوسي، أخرج روايته عنها الطبري في تفسيره(4)قال:
((حدثنا أبو كريب، قال: حدثنا مصعب بن المقدام، قال: حدثنا سعيد بن زربي، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة عن أم سلمة قالت: جاءت فاطمة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ببرمة لها قد صنعت فيها عصيدة تحملها على طبق، فوضعته بين يديـه فقال: أين ابن عمّك وإبناك؟ فقالت: في البيت، فقال: ادعيهم، فجاءت إلى علي فقالت: أجب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أنت وابناك، قالت أم سلمة: فلما رآهم مقبلين مدّ يده إلى كساءٍ كان على المقامة، فمدّه وبسطه وأجلسهم عليه، ثمّ أخذ
____________
(1) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/474 برقم: 6151.
(2) شواهد التنزيل 2/57.
(3) تاريخ دمشق 13/206.
(4) تفسير الطبري 10/297 برقم: 28497.
الصفحة 11 بأطراف الكساء الأربعة بشماله، فضمّه فوق رؤوسهم وأومأ بيده اليمنى إلى ربّه فقال: هؤلاء أهل البيت فأذهب عنهم الرّجس وطهرهم تطهيرا).

5- أبو ليلى
أخرج روايته إمام الحنابلة، أحمد بن حنبل في مسنده(1)وفيه:
((حدثنا عبد الله، حدثني أبي، حدثنا عبد الله بن نمير، قال: حدثنا عبد الملك يعني ابن أبي سليمان، عن عطاء بن أبي رباح قال: حدثني من سمع أمّ سلمة تذكر أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كان في بيتها فأتته فاطمة ببرمة فيها خزيرة، فدخلت عليه فقال لها: ادعي زوجك وابنيك، قالت: فجاء علي والحسن والحسين فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة وهو على منامة على دكان تحته كساء له خيبري، قالت: وأنا أصلي في الحجرة، فأنزل الله عزّوجل هذه الآية: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) قالت: فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء، ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، قالت: فأدخلت رأسي البيت فقلت: وأنا معكم يا رسول الله، قال: إنك إلى خير، إنك إلى خير)).
قال: ((قال عبد الملك: وحدثني أبو ليلى عن أم سلمة مثل حديث عطاء سواء)).
قال: ((قال عبد الملك: وحدثني داود بن أبي عوف الجحاف عن حوشب عن أم سلمة بمثله سواء)).

____________
(1) مسند أحمد 6/292 حديث رقم: 26551.
الصفحة 12 وقال الشيخ شعيب الأرنؤوط عن هذا الحديث بسنده الثاني - وهو الذي رواه أبو ليلى عن أم سلمة -بأنّه: ((صحيح)).
وأخرجها أيضا الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل(1).

6- حكيم بن سعد
وروايته عنها أخرجها الطبراني في المعجم الكبير(2)قال:
((حدثنا الحسين بن إسحاق، حدثنا عثمان، حدثنا جرير، عن الأعمش، عن جعفر بن عبد الرحمن، عن حكيم بن سعد، عن أم سلمة قالت: هذه الآية (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) في رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة والحسن والحسين)).
وأخرجها الطحاوي في (مشكل الآثار)(3) وعلق عليها بقوله:
((ففي هذا الحديث مثل الذي في الأوّل)) وقد قال عن الحديث الأوّل - وهو الحديث الذي رواه بسنده عن عامر بن سعد عن أبيه سعد بن أبي وقاص -: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).
وفي رواية أخرجها محمد بن جرير الطبري في تفسيره عنه عن أم سلمة قال:

____________
(1) شواهد التنزيل 2/86.
(2) المعجم الكبير 23/327.
(3) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/470 حديث رقم: 6146.
الصفحة 13 ((حدثنا ابن حميـد، قال: حدثنا عبد الله بن عبـــد القدوس عن الأعمش، عن حكيم بن سعد قال: ذكرنا علي بن أبي طالب (رضي الله عنه) عند أم سلمة، قالت: فيه نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) قالت أم سلمة: جاء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى بيتي فقال: لا تأذني لأحد، فجاءت فاطمة فلم أستطع أن أحجبها عن أبيها، ثم جاء الحسن، فلم أستطع أن أمنعه أن يدخل على جدّه وأمّه، وجاء الحسين فلم أستطع أن أحجبه فاجتمعوا حول النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) على بساط فجللهم نبي الله بكساء كان عليه ثم قال: هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، فنزلت هذه الآية حين اجتمعوا على البساط، قالت: فقلت: يا رسول الله وأنا؟ قالت: فــو الله ما أنعــم، وقال: إنــك إلى خير))(1).

7- عبد الله بن وهب بن زمعة
أخرج روايته عنها الطبري في تفسيره(2)قال:
((حدثنا أبو كريب، قال: حدثنا خالد بن مخلد، قال: حدثنا موسى بن يعقوب، قال: حدثني هاشم بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص عن عبد الله بن وهب بن زمعة قال: أخبرتني أم سلمة أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)جمع عليا والحسنين ثم أدخلهم تحت ثوبه، ثم جأر إلى الله ثم قال: هؤلاء أهل بيتي، فقالت أم سلمة: يا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) أدخلني معهم، قال: إنك من أهلي)).

____________
(1) تفسير الطبري 10/298 حديث رقم: 28502.
(2) تفسير الطبري 10/298 حديث رقم: 28498.
الصفحة 14 وأخرجها الطبراني في المعجم الكبير(1)وفيها، وهب بن عبد الله ابن زمعة بدلا من عبد الله بن وهب بن زمعة، كما أنّ رواية الطبري لم تذكر السيدة الزهراء (عليها السلام)، ورواية الطبراني لم تذكر عليا (عليه السلام)، وهذا الاشتباه إما أن يكون من قبل بعض الرواة أومن الناسخ لأن الثابت الصحيح أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)جلل بالكساء عليا وفاطمة والحسنين (عليهم السلام).
وأخرجها أيضا الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل(2)والطحاوي في مشكل الآثار(3).

8- عمرة الهمدانية
أخرج روايتها عن أم سلمة الطحاوي في مشكل الآثار(4) قال:
((وما قد حدثنا فهد، حدثنا سعيد بن كثير بن عفير، حدثنا ابن لهيعة، عن أبي صخر، عن أبي معاوية البجلي، عن عمرة الهمدانية قالت: أتيت أم سلمة، فسلمت عليها، فقالت: من أنت؟ فقلت: عمرة الهمدانية، فقلت: يا أم المؤمنين؛ أخبريني عن هذا الرجل الذي قتل بين أظهرنا، فمحب ومبغض، تريد علي بن أبي طالب، قالت أم سلمة: أتحبينه أم تبغضينه؟ قالت: ما أحبّه ولا أبغضه، فقالت: أنزل الله هذه الآية (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ...) إلى آخرها، وما في البيت إلاّ جبريل ورسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين (عليهم السلام) فقلت: يا رسول الله أنا من أهل البيت؟ فقال: إن لك عند الله أجرا، فوددت أنه قال نعم فكان أحبّ إليّ مما تطلع عليه الشمس وتغرب)).

____________
(1) المعجم الكبير 3/53.
(2) شواهد التنزيل 2/61.
(3) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/471 حديث رقم: 6174.
الصفحة 15 وأخرجها أيضاً الحاكم الحسكاني في شواهد التنزيل(1).

9- والد عطية الطفاوي
وقد أخرج روايته عنها غير واحد من علمائهم منهم أحمد بن حنبل في مسنده(2)وفيه:
((حدثنا عبد الله، حدثني أبي، حدثنا عبد الوهاب بن عطاء حدثنا عوف، عن أبي المعدل عطية الطفاوي قال: حدثني أبي عن أم سلمة زوج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) قالت: بينما رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في بيتي إذ قالت الخادم أن عليا وفاطمة بالسدّة، قال: قومي عن أهل بيتي، قالت: فقمت فتنحيت في ناحية البيت قريبا فدخل علي وفاطمة ومعهم الحسن والحسين صبيان صغيران، فأخذ الصبيين فقبلهما ووضعهما في حجره واعتنق عليا وفاطمة ثم أغدف عليهما ببردة له وقال: اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي، قالت: فقلت يا رسول الله وأنا؟ فقال: وأنت)).
فهؤلاء جميعا رووا حديث الكساء عن السيدة أم سلمة رضوان الله تعالى عليها وهناك غيرهم، ولكن أكتفي بهذا المقدار لأكمل ذكر أسماء الرواة الآخرين من الصحابة الذين رووا حديث الكساء.

سعد بن أبي وقاص
ومن روى حديث الكساء من الصحابة سعد بن أبي وقاص ففي خصائص الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام) للنسائي(3)قال:

____________
(1) شواهد التنزيل 2/87.
(2) مسند أحمد بن حنبل 6/304 حديث رقم: 26642.
(3) خصائص الإمام علي 32 حديث رقم: 9.
الصفحة 16 ((أخبرنا قتيبة بن سعيد البلخي وهشام بن عمّار الدمشقي قالا: حدثنا حاتم عن بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه قال: أمر معاوية سعدا(1)فقال: ما منعك أن تسبّ أبا تراب؟ فقال: أنا ذكرت ثلاثا قالهن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فلن أسبّه لأن تكون لي واحدة منها أحبّ إليّ من حمر النعم؛ سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول له وخلفه في بعض مغازيه، فقال علي: يا رسول الله أتخلفني مع النساء والصبيان؟ فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنّه لا نبوّة بعدي؟ وسمعته يقول يوم خيبر: لأعطين الرّاية غدا رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، فتطاولنا إليها، فقال: ادعوا لي عليا، فأتي به أرمد، فبصق في عينه ودفع الرّاية إليه.. ولما نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فقال: اللهم هؤلاء أهل بيتي)).
قال الشيخ أبو إسحاق الحويني الأثري محقق كتاب الخصائص عن هذا الحديث: ((إسناده صحيح)).
ورواه النسائي أيضا بنفس السند في كتابه السنن الكبرى(2).
وفي المستدرك على الصحيحين قال الحاكم النيسابوري:

____________
(1) يظهر من هذه الرّواية أنّ معاوية بن أبي سفيان أمر سعد بن أبي وقاص بسبّ الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) فامتنع سعد عن ذلك بسبب ما ذكره من ثلاث خصال لعلي (عليه السلام) قالهن له رسول الله كان يود سعد أن تكون له واحدة منهن فإنها أحب إليه من حمر النعم، وتقدير الرّواية هكذا (أمر معاوية سعدا بسب علي فامتنع فقال: ما منعك أن تسب أبا تراب...) وسبّ معاوية لعلي بن أبي طالب (عليه السلام) أشهر من نار على علم.
(2) السنن الكبرى 5/107 حديث رقم: 8399.
الصفحة 17 ((حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، حدثنا محمد بن سنان القزاز، حدثنا عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي، وأخبرني أحمد بن جعفر القطيعي، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني أبي، حدثنا أبو بكر الحنفي حدثنا بكير بن مسمار قال: سمعت عامر بن سعد يقول: قال معاوية لســعد بـن أبي وقاص (رضي الله عنه): ما يمنعك أن تسبّ ابن أبي طالب؟ قال: فقال: لا أسبّه ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لأن تكون لي واحدة منهن أحبّ إليّ من حمر النعم، قال له معاوية: ما هنّ يا أبا إسحاق؟ قال: لا أسبّه ما ذكرت حين نزل عليه الوحي فأخذ عليا وابنيه وفاطمة فأدخلهم تحت ثوبه ثم قال: ربّ إنّ هؤلاء أهل بيتي ولا أسبّه ما ذكرت حين خلفه في غزوة تبوك غزاها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال له علي: خلفتني والنساء، قال: ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنّه لا نبوّة بعدي، ولا أسبّه ما ذكرت يوم خيبر، قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)لأعطين هذه الرّاية رجلا يحب الله ورسوله ويفتح الله على يديه فتطاولنا لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: أين علي؟ قالوا: هو أرمد، فقال: ادعوه، فدعوه فبصق في وجهه ثم أعطاه الرّاية ففتح الله عليه، قال: فلا والله ما ذكره معاوية بحرف حتى خرج من المدينة)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه))(1).
وهذا الحديث أخرجه النسائي في السنن الكبرى(2)والبزار في مسنده(3)وفي المصدر الأخير لم يذكر اسم معاوية وابدلت عبارة (قال معاوية لسعد) بعبارة (قال رجل لسعد) كما أبدلت عبارة (فلا والله ما
____________
(1) المستدرك على الصحيحين 3/117 حديث رقم: 4575.
(2) السنن الكبرى 5/122 حديث رقم: 8439.
(3) مسند البزار 3/324 حديث رقم: 1120.
الصفحة 18 ذكره معاوية بحرف حتى...) بعبارة (فلا والله ما ذكره ذلك الرجل بحرف...) ولا ندري من ارتكب هذه الخيانة العلمية، هل هو واحد من الرّواة أم البزار نفسه أم من بيضّ كتابه وطبعه، حيث وجد من فعل ذلك أن في هذا الحديث دليلا قاطعا على أنّ سيّده الباغي معاوية بن أبي سفيان كان يتناول أمير المؤمنين علي بن بي طالب (عليه السلام) ويسبّه ولذلك لم تطاوعه نفسه أن يذكر اسمه.
وفي تفسير الطبري(1)قال ابن جرير:
((حدثنا ابن المثنى، قال: حدثنا أبو بكر الحنفي، قال: حدثنا بكير بن مسمار قال: سمعت عامر بن سعد قال: قال سعد: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) حين نزل عليه الوحي، فأخذ عليا وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال: ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي)).
ورواه الطحاوي في مشكل الآثار(2)باختلاف يسير في اللفظ فقال:
((حدثنا الربيع المرادي، حدثنا أسد بن موسى، حدثنا حاتم ابن إسماعيل، حدثنا بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد عن أبيه قال: لما نزلت هذه الآية دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا (عليهم السلام)فقال: اللهم هؤلاء أهلي)).
وقال الطحاوي معلقا على الحديث: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).

____________
(1) تفسير الطبري 10/298 حديث رقم: 28501.
(2) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/470 حديث رقم: 6145.

عمر بن أبي سلمة
ورواه من الصحابة عمر بن أبي سلمة ربيب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ففي صحيح الترمذي قال:
((حدثنا قتيبة، حدثنا محمد بن سليمان بن الأصفهاني، عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة - ربيب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) - قال: لما نزلت هذه الآية على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً): في بيت أم سلمة؛ فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهـم الرجس وطهـــرهم تطهيرا قالت أم سلمة: وأنا معهم يا نبي الله؟ قال: أنت على مكانك، وأنك على خير)).
قال الشيخ الألباني: ((صحيح)) (1).
وأخرجه الطبري في تفسيره(2)، والطحاوي في مشــكل الآثار(3) فقال:
((وما حدثنا إبراهيم بن أحمد بن مروان الواسطي أبو إسحاق حدثنا محمد بن أبان الواسطي، حدثنا محمد بن سليمان بن الأصفهاني
____________
(1) صحيح سنن الترمذي للألباني 3/306 حديث رقم: 3205، وذكره الألباني في نفس المصــدر وقال عنـــه أيضا ((صحيح)) انظر صحيح سنن الترمذي 3/543 حديث رقم: 3787.
(2) تفسير الطبري 10/298 حديث رقم: 28499.
(3) تحفة الأخيار 8/475 حديث رقم: 6154.
الصفحة 20 عن يحيى بن عبيد المكي، عن عطاء بن أبي رباح، عن عمر بن أبي سلمـة قال: نزلت هــذه الآية على رســول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وهـو في بيت أم سلمة (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) قالت: فدعا النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) الحسن والحسين وفاطمة فأجلسهم بين يديه، ودعا عليا فأجلسه خلف ظهره ثم جللهم جميعا بالكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، قالت أم سلمة: اللهم اجعلني منهم، قال: أنت على مكانك وأنت على خير)).

أبو سعيد الخدري
ففي تاريخ دمشق(1)قال ابن عساكر:
((أنبأنا أبو الفتح أحمد بن محمد بن سعيد الحداد، ح، أخبرني أبو طاهر محمد بن محمد بن عبد الله السنجي عنه، أنبأنا القاضي أبو بكر محمد بن الحسين بن جرير الدمشقي، أنبأنا أبو جعفر محمد بن علي بن دحيم الشيباني بالكوفة، حدثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة حدثنا أبو نعيم، حدثنا عمران بن أبي مسلم قال: سألت عطية عن هذه الآية: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) قال: أخبرك عنها بعلم، أخبرني أبو سعيد أنها نزلت في بيت نبي الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين فأدار عليهم الكساء قال: وكانت أم سلمة على باب البيت، قالت: وأنا يا نبي الله؟ قال: فإنك بخير وإلى خير)).
وفي رواية أخرى أخرجها الطبري في تفسيره(2)قال:

____________
(1) تاريخ دمشق 14/147.
(2) تفسير الطبري 10/296 حديث رقم: 28487.
الصفحة 21 ((حدثني محمد بن المثنى، قال: حدثنا بكر بن يحيى بن زبان العنزي، قال: حدثنا مندل، عن الأعمش عن عطية، عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): نزلت هذه الآية في خمسة، فيّ وفي علي (رضي الله عنه)، وحسن (رضي الله عنه)، وحسين (رضي الله عنه)، وفاطمة (رضي الله عنها) (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).

عبد الله بن عباس
ففي المستدرك على الصحيحين(1) قال الحاكم النيسابوري:
((أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر بن حمدان القطيعي ببغداد من أصل كتابه، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي، حدثنا يحيى بن حماد، حدثنا أبو عوانة، حدثنا أبو بلج، حدثنا عمرو بن ميمون قال: إني لجالس عند ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا يا ابن عباس إما أن تقوم معنا وإما أن تخلو بنا من بين هؤلاء، قال: فقال ابن عباس بل أنا أقوم معكم قال: وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال: فابتدءوا فتحدثوا فلا ندري ما قالوا، قال: فجاء ينفض ثوبه ويقول: أف وتف وقعوا في رجل له بضع عشرة فضائل ليست لأحد غيره وقعوا في رجل قال له النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لأبعثن رجلا لا يخزيه الله أبدا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله فاستشرف لها مستشرف فقال: أين علي فقالوا إنه في الرحى يطحن، قال: وما كان أحدهم ليطحن، قال: فجاء وهو أرمد لا يكاد أن يبصر قال فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فأعطاها إياه فجاء علي بصفية بنت حيي، قال ابن عباس: ثم بعث رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فلانا(2) بسورة التوبة فبعث عليا خلفه فأخذها منه وقال: لا يذهب بها إلا رجل
____________
(1) المستدرك على الصحيحين 3/143 حديث رقم: 4652.
(2) هو أبو بكر ابن أبي قحافة.
الصفحة 22 هو مني وأنا منه فقال ابن عباس: وقال النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لبني عمه: أيكم يواليني في الدنيا والآخرة؟ قال وعلي جالس معهم، فقال رسول الله: (صلى الله عليه وآله وسلم) وأقبل على رجل منهم فقال: أيكم يواليني في الدنيا والآخرة؟ فأبوا فقال لعلي: أنت وليي في الدنيا والآخرة، قال ابن عباس: وكان علي أول من آمن من الناس بعد خديجة (رضي الله عنها) قال: وأخذ رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ثوبه فوضعه على علي وفاطمة وحسن وحسين وقال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)...الخبر)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).
وقال الذهبي في التلخيص: ((صحيح)).
وهذه الرواية أخرجها النسائي في السنن الكبرى(1)وأيضا في خصائص الإمام علي(2)، وأحمد بن حنبل في مسنده(3)وفي فضائل الصحابة(4)وغيرهم.

واثلة بن الأسقع
أخرجت رواية واثلة بن الأسقع لحديث الكساء في العديد من المصادر منها مصنف ابن أبي شيبة(5) قال:

____________
(1) السنن الكبرى 5/112 حديث رقم: 8409.
(2) خصائص الإمام علي للنسائي 44 حديث رقم: 23.
(3) مسند أحمد بن حنبل 1/330 حديث رقم: 3062.
(4) فضائل الصحابة 2/682 حديث رقم: 1168.
(5) مصنف ابن أبي شيبة 6/370 حديث رقم: 32103.
الصفحة 23 ((حدثنا محمد بن مصعب، عن الأوزاعي، عن شداد أبي عمار قال: دخلت على واثلة وعنــــده قوم فذكروا عليا فشتموه!!! فشتمـــته معهم!!! فقال: ألا أخبرك بما سمعت من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)؟ قلت: بلى قال: أتيت فاطمة أسألها عن علي فقالت: توجه إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) والحاصل فجاء رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ومعه علي وحسن وحسين كل واحد منهما آخذ بيده فأدنى عليا وفاطمة فأجلسهما بين يديه وأجلس حسنا وحسينا كل واحد منهما على فخذه ثم لف عليهم ثوبه أو قال كساءه ثم تلا هذه الآية (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي وأهل بيتي أحق)).
وهذه الرّواية أخرجها أحمد بن حنبل في مسنده(1)، وأيضا في فضائل الصحابة(2).
وفي رواية أخرى أخرجها ابن حبّان في صحيحه(3)قال:
((أخبرنا عبد الله بن محمد بن سلم، حدثنا عبد الرحمن بن إبراهيم، حدثنا الوليد بن مسلم وعمر بن عبد الواحد قالا: حدثنا الأوزاعي، عن شداد أبي عمار، عن واثلة بن الأسقع قال: سألت عن علي في منزله فقيل لي ذهب يأتي برسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إذ جاء فدخل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ودخلت فجلس رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) على الفراش وأجلس فاطمة عن يمينه وعليا عن يساره وحسنا وحسينا بين يديه وقال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ
____________
(1) مسند أحمد بن حنبل 4/107 حديث رقم: 17029، وقال عنها الشيخ شعيب الأرناؤوط: (حديث صحيح).
(2) فضائل الصحابة 2/577 حديث رقم: 978.
(3) صحيح ابن حبان 15/432 حديث رقم: 6976.
الصفحة 24 لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) اللهم هؤلاء أهلي، قال واثلة: فقلت من ناحية البيت: وأنا يا رسول الله من أهلك؟ قال: وأنت من أهلي، قال واثلة: إنها لمن أرجى ما أرتجي)).
وأخرج رواية واثلة هذه أيضا الحاكم النيسابوري في المستدرك على الصحيحين(1).
وفي هذه الرواية يدعي واثلة بأنه قال لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): (وأنا يا رسول الله من أهلك؟ قال: وأنت من أهلي) وأنه يقول: (إنها لمن أرجى ما أرتجي)، ومن المعلوم قطعا أن واثلة خارج من مفهوم أهل البيت في آية التطهير، فإما أن تكون هذه زيادة من قبل بعض الرواة لهذا الخبر بهدف توسيع دائرة مفهوم أهل البيت في آية التطهير ليشمل حتى أمثال واثلة عنادا وبغضا لأصحاب الكساء (عليهم السلام)، خصوصا وأن هذه الزيادة لم ترد في كل روايات واثلة لحديث الكساء بل في بعضها، وإما أن النبي أراد بقوله (إنك من أهلي) أي من أتباعي والمؤمنين بي.
يقول الطحاوي في مشكل الآثار: ((فكان قوله لواثلة: (أنت من أهلي) على معنى: لاتباعك إياي وإيمانك بي فدخلت بذلك في جملتي، وقد وجدنا الله قد ذكر في كتابه ما يدل على هذا المعنى بقوله: (وَنادى نوحٌ رَبَّهُ فَقالَ رَبِّ إِنَّ ابْني مِنْ أَهْلي) فأجابه في ذلك بأن قال له: (إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صالِحٍ) فكما جاز أن يخرجه مــن أهله - وإن كان ابنه - لخلافه إياه في دينه جاز أن يدخل في أهله من يوافقه على دينه وإن لم يكن من ذوي نسبه))(2).

____________
(1) المستدرك على الصحيحين 2/147 وقال: (هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه).
(2) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/477.

الصفحة 25 عبد الله بن جعفر
أخرج روايته لحديث الكساء الحاكم النيسابوري في المستدرك على الصحيحين(1) قال:
((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).
وأكتفي بذكر هذا العدد من الصحابة من الذين رووا حديث الكساء وقد رواه غيرهم.

____________
(1) المستدرك على الصحيحين 3/148.


(http://www.aqaed.com/shialib/books/04/tar/tar-02.html)يا قادسية اتنا بحديث واحد يثبت ان الاية نزلت في نساء النبي ؟؟؟ واما السياق فقد
اثبتنا بطلانه

أحمد الثائر
18-05-2008, 05:45 PM
يا قادسية ما زلت تقولين بان وجود الاية في ايات نساء النبي يعني انها نزلت فيهن فاقول لك
إن المسلمين متفقون على أن القرآن الكريم لم يجمع حسب النزول، فليس نظم آيات القرآن الكريم كلها على أساس التسلسل الزمني </SPAN>فكم من آية مدنية وقعت بين آيات مكية والعكس، وهذا مسلم لا يحتاج منا لإثبات، فيبطل بذلك أيضا دليل السياق.



فكيف تريدين ان تخالفي الاجماع وتفتي برايك؟؟

أحمد الثائر
18-05-2008, 05:47 PM
يا قادسية
إن المسلمين متفقون على أن القرآن الكريم لم يجمع حسب النزول، فليس نظم آيات القرآن الكريم كلها على أساس التسلسل الزمني </SPAN>فكم من آية مدنية وقعت بين آيات مكية والعكس، وهذا مسلم لا يحتاج منا لإثبات، فيبطل بذلك أيضا دليل السياق.

فهل تريدين ان تقولي برايك دون راي اجماع المسلمين؟؟؟

أحمد الثائر
18-05-2008, 06:02 PM
اترك الى العقلاء ان يحكموا هل ناخذ بالادلة البينة ام بكلام القادسية
فلا يوجد دليل واحد يثبت أن قوله تعالى: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) نزل بمعية تلك الآيات التي يخاطب الله سبحانه وتعالى بها زوجات النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)، وعليه فلا يكون السياق دليلا يمكن الركون إليه لإثبات دعوى نزول هذه الآية في الزوجات ولا يصح التمسك لذلك بوحدة السياق ويكون قرينة على نزولها فيهن إلا بعد ثبوت نزول هذه الآيات دفعة واحدة وفي مناسبة واحدة، بل إن بعض روايات حديث الكساء صريحة في نزول آية التطهير لوحدها مستقلة، ففي بعضها تقول أم سلمة: نزلت هذه الآية في بيتي، وهذا يفيد أمرين؛ الأول: نزول هذه الآية مستقلة لوحدها، والثاني كونها آية كاملة.

أحمد الثائر
18-05-2008, 06:05 PM
أقوال علماء أهل السنة في اختصاص آية التطهير بأصحاب الكساء
قال الطحاوي في (مشكل الآثار)(1) تحت عنوان: (باب بيان مشكل ما روي عنه (عليه السلام) في المراد بقول الله: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) من هم؟) قال:
((حدثنا الربيع المرادي، حدثنا أسد بن موسى، حدثنا حاتم بن إسماعيل، حدثنا بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد، عن أبيه قال: لما نزلت هذه الآية دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا (عليهم السلام)فقال: اللهم هؤلاء أهلي)).
ثم قال: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).
ثم قال: ((حدثنا فهد، حدثنا عثمان بن أبي شيبة، حدثنا جرير بن عبد الحميد، عن الأعمش، عن جعفر بن عبد الرحمن البجلي عن حكيم بن سعد، عن أم سلمة قالت: نزلت هذه الآية في رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).

____________
(1) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/470 -471.
الصفحة 29 ثم قال الطحاوي: ((ففي هذا الحديث مثل الذي في الأول)).
وقال بعد أن ذكر مجموعة من الرّوايات لحديث الكساء من طريق السيدة أم المؤمنين أم سلمة رضوان الله تعالى عليها:
((فدل ما روينا في هذه الآثار مما كان من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى أم سلمة مما ذكر فيها لم يرد به أنها كانت ممن أريد به ما في الآية المتلوة في هذا الباب، وأن المرادين فيها هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين (عليهم السلام) دون من سواهم))(1).
وقال العلامة يوسف بن موسى الحنفي (أبو المحاسن):
((روي أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لما نزلت هذه الآية (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) دعا عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فقال: اللهم هؤلاء أهلي، وروي أنه جمع (عليا)(2) وفاطمة والحسن والحسين ثم أدخلهم تحت ثوبه ثم جأر إلى الله تعالى، رب هؤلاء أهلي، قالت أم سلمة: يا رسو ل الله فتدخلني معهم؟ قال: أنت من أهلي يعني من أزواجه كما في حديث الإفك من يعذرني من رجل بلغني أذاه في أهلي لا أنها أهل الآية المتلوة في هذا الباب، يؤيده ما روي عن أم سلمة أن هذه الآية نزلت في بيتي فقلت: يا رسول الله ألست من أهل البيت؟ قال: أنت على خير، إنك من أزواج النبي، وفي البيت علي وفاطمة والحسن والحسين، وما روي أيضا عن واثلة بن الأسقع أنه قال: أتيت عليا فلم أجده، فقالت فاطمة: انطلق إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يريده
____________
(1) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/476.
(2) لم يذكر عليا (عليه السلام) ضمن من جمعهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) تحت الكساء والظاهر أنه اشتباه منه أو من الناسخ.
الصفحة 30 قال: فجاء مع رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فدخلا ودخلت معهما فدعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) الحسن والحسين وأقعد كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبا وأنا منتبذ ثم قال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) ثم قال: اللهم هؤلاء أهلي اللهم هؤلاء أهلي، إنهم أهل حق، فقلت: يا رسول الله وأنا من أهلك؟ قال: وأنت من أهلي، قال واثلة: فإنها من أرجى ما نرجو، وواثلة أبعد من أم سلمة لأنه ليس من قريش، وأم سلمة موضعها من قريش موضعها فكان قوله (صلى الله عليه وآله وسلم) لواثلة: أنت من أهلي، لاتباعك إياي وإيمانك بي، وأهل الأنبياء متبعوهم، يؤيده قوله تعالى لنوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح، فكما خرج ابنه بالخلاف من أهله، فكذلك يدخل المرء في أهله بالموافقة على دينه وإن لم يكن من ذوي نسبته، والكلام لخطاب أزواج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) تم عند قوله: (وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتينَ الزَّكاةَ...) وقوله تعالى: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) استئناف تشريعا لأهل البيت وترفيعا لمقدارهم، ألا ترى أنه جاء على خطاب المذكر فقال عنكم ولم يقل عنكن، فلا حجة لأحد في إدخال الأزواج في هذه الآية يدل عليه ما روي أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان إذا أصبح أتى باب فاطمة فقال: السلام عليكم أهل البيت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)))(1).
وقال العلامة الشيخ حسن بن علي السقاف:
((وأهل البيت هم سيدنا علي والسيدة فاطمة وسيدنا الحسن وسيدنا الحسين (عليهم السلام)وذريتهم من بعدهم ومن تناسل منهم للحديث الصحيح الذي نص النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فيه على ذلك؛ ففي الحديث الصحيح:

____________
(1) معتصر المختصر 2/266 - 267.
الصفحة 31 نزلت هذه الآية على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) في بيت أم سلمة فدعا النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهــم الرجس وطهــرهم تطهيرا قالت أم سلمة: وأنا معهم يا نبي الله؟ قال: أنت على مكانك، وأنت إلى خير))(1).
وقال في هامش صفحة 657 من نفس المصدر، وهو يرد على الشيخ الألباني في قوله: (وتخصيص الشيعة أهل البيت في الآية بعلي وفاطمة والحسن والحسين (رضي الله عنهم) دون نسائه (صلى الله عليه وآله وسلم) من تحريفهم لآيات الله تعالى انتصارا لأهوائهم كما هو مشروح في موضعه) فقال ردّا عليه:
((وهذا من تلبيساته وتمحله في رد السنة الثابتة في تفسيره لأهل البيت، وهو بهذا أراد أن يلبس على القارئ بأن من قال إن أهل البيت هم أهل الكساء أنهم الشيعة!! والحق أن من قال ذلك جميع أهل السنة والجماعة وقبلهم الذي لا ينطق عن الهوى (صلى الله عليه وآله وسلم)، ولكن هذا هو النصب الذي يفضي بصاحبه إلى ما ترى كما شرحنا في موضعه)).
وقال العلامة أبو بكر الحضرمي في (رشفة الصادي من بحر فضائل بني النبي الهادي)(2):
((والذي قال به الجماهير من العلماء وقطع به أكابر الأئمة وقامت به البراهين وتظافرت به الأدلة أن أهل البيت المرادين في الآية هم سيدنا علي وفاطمة وابناهما، وما تخصيصهم بذلك منه (صلى الله عليه وآله وسلم) إلا عن أمر
____________
(1) صحيح شرح العقيدة الطحاوية 655.
(2) رشفة الصادي 13- 14، الباب الأول.
الصفحة 32 إلهي ووحي سماوي)).
وقال أيضا:
((والأحاديث في هذا الباب كثيرة وبما أوردته منها يعلم قطعا أن المراد بأهل البيت هم علي وفاطمة وابناهما رضوان الله تعالى عليهم ولا التفات إلى ما ذكره صاحب روح البيان من أن تخصيص الخمسة المذكورين (عليهم السلام) بكونهم من أهل البيت من أقوال الشيعة، لأن ذلك محض تهوّر يقتضي بالعجب، وبما سبق من الأحاديث وما في كتب أهل السنة السنية يسفر الصبح لذي عينين)).
وقال العلامة الشوكاني في: (إرشاد الفحول إلى تحقيق الحق في علم الأصول) وهو يرد على من قال بأن الآية في نساء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم):
((ويجاب عن هذا بأنه ورد بالدليل الصحيح أنها نزلت في علي وفاطمة والحسنين))(1).
وقال السمهودي في (جواهر العقدين)(2):
((وهؤلاء هم أهل الكساء فهم المراد من الآيتين)) ((آية المباهلة وآية التطهير)).
وقال أبو منصور عبد الرحمن بن محمد بن هبة الله المعروف بابن عساكر في كتابه (الأربعين في مناقب أمهات المؤمنين) بعد أن ذكر رواية عن أم سلمة قالت فيها: (وأهل البيت رسول الله وعلي وفاطمة والحسن والحسين):

____________
(1) إرشاد الفحول 83 البحث الثامن من المقصد الثالث.
(2) جواهر العقدين 204 الباب الأول.
الصفحة 33

((هذا حديث صحيح)) ثم قال:
((وقولها وأهل البيت هؤلاء الذين ذكرتهم إشارة إلى الذين وجدوا في البيت في تلك الحالة، وإلا فآل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كلهم أهل البيت والآية نزلت خاصة في هؤلاء المذكورين والله أعلم))(1).
وقال العلامة سيدي محمد حبسوس في (شرح الشمائل):
((... ثم جاء الحسن بن علي فأدخله، ثم جاء الحسين فدخل معهم، ثم جاءت فاطمة فأدخلها، ثم جاء علي فأدخله ثم قال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) وفي ذلك إشارة إلى أنهم المراد بأهل البيت في الآية))(2).
وقال العلامة محمد أحمد بنيس في شرح همزية البوصيري (لوامع أنوار الكوكب الدّري):
(((إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) أكثر المفسرين أنها نزلت في علي وفاطمة والحسنين (رضي الله عنهم)))(3).
وقال توفيق أبو علم وهو يرد على عبد العزيز البخاري في كتابه (أهل البيت)(4).
((أما قوله: أن آية التطهير المقصود منها الأزواج فقد أوضحنا
____________
(1) الأربعين في مناقب أمهات المؤمنين 106.
(2) شرح الشمائل 1/ 107.
(3) لوامع أنوار الكوكب الدري 2/86.
(4) أهل البيت 35.
الصفحة 34 بما لا مزيد عليه أن المقصود من أهل البيت هم العترة الطاهرة لا الأزواج)).

طائر الشمس
18-05-2008, 10:29 PM
الزميل احمد الثائر
رجاءاً ولطفاً ان تبتعد عن النسخ واللصق المملين بشكل مطول

غدير الولاء
19-05-2008, 01:53 AM
نزيد لعل وعسى يفيد ويا الضالين المضلين المعاندين الجاحدين للحق
تذكروا سوف تحاسبون لأعراضكم عن الحق لأنكم ترونه وتنكرونه
وقفوهم إنهم مسئولون (http://www.radod.org/ImamAli/1AlAyat/15Wqfohom.htm)
:)
أبو هريرة الدوسي
تفسير الطبري 10/297 برقم: 28497.
ورواه عن أم سلمة أبو هريرة الدوسي، أخرج روايته عنها الطبري في تفسيره(4)قال:
((حدثنا أبو كريب، قال: حدثنا مصعب بن المقدام، قال: حدثنا سعيد بن زربي، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة عن أم سلمة قالت: جاءت فاطمة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ببرمة لها قد صنعت فيها عصيدة تحملها على طبق، فوضعته بين يديـه فقال: أين ابن عمّك وإبناك؟ فقالت: في البيت، فقال: ادعيهم، فجاءت إلى علي فقالت: أجب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أنت وابناك، قالت أم سلمة: فلما رآهم مقبلين مدّ يده إلى كساءٍ كان على المقامة، فمدّه وبسطه وأجلسهم عليه، ثمّ أخذ بأطراف الكساء الأربعة بشماله، فضمّه فوق رؤوسهم وأومأ بيده اليمنى إلى ربّه فقال: هؤلاء أهل البيت فأذهب عنهم الرّجس وطهرهم تطهيرا).
تفسير الطبري 10/296 حديث رقم: 28487.وفي رواية أخرى أخرجها الطبري في تفسيره(2)قال
((حدثني محمد بن المثنى، قال: حدثنا بكر بن يحيى بن زبان العنزي، قال: حدثنا مندل، عن الأعمش عن عطية، عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): نزلت هذه الآية في خمسة، فيّ وفي علي (رضي الله عنه)، وحسن (رضي الله عنه)، وحسين (رضي الله عنه)، وفاطمة (رضي الله عنها) (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).

موالي من الشام
19-05-2008, 02:00 AM
القادسية يقول

هل هناك دليل صحيح صريح يخرج امهات المؤمنين من اية تطهيرهن
هذه المهرجة القادسية تطلب دليلا على نفي المنفي !!
أين الدليل الذي يدخل النساء في خطاب التطهير أولاً حتى تطالب بدليل لنفيه ؟؟و الذي سميته بعد كل ما أتيت من تخاريف في أخاديد عقلك العفن اية تطهيرهن .
هل نترك كلام الرسول صلى الله عليه وآله وأمهات المؤمنين والصحابة رضوان الله عليهم ونتمسك بكلامك الفارغ ،.
هل أنت أعلم منهم ؟؟
أم كنت شاهداً على التنزيل ؟؟
هات الدليل على دخولهن في هذا الخطاب ، ومن ثم تعال ، لكن وكما هو معلوم فاقد الشئ لا يعطيه ، ومن لا يملك الدليل من أين يأتي بالدليل ؟؟.

من عنده حديث صحيح حول آية التطهير يخصص نزولها بأشخاص معينين فليأتي به .
يــــ عَلْيّ ــــا
يــ زَهرَْاء ــا

موالي من الشام
19-05-2008, 02:35 AM
الأخوة :
الولاية ، غدير الولاء ، راوية ، دكتور جسام ، المختار الشيعي ، أحمد الثائر ، أبو حيدرة ، مكتشف ، طريق الرشاد
تقبلوا فائق تقديري واحترامي لكم ، واعلموا أن الموضوع محسوم من أول مشاركة لهذه المهزومة القادسية ، ولا أظن أنه يتعين علينا الرد على مشاركاتها السخيفة فهي تضرب بأقوال معظم العلماء السنة عرض الحائط في سبيل غيها ونصبها وبغضها لمحمد وآل محمد ، لا بل هي تتعدى ذلك لإنكار الأحاديث الصحاح التي رويت عن نبينا محمد صلى الله عليه وآله وعن أمهات المؤمنين وعن الصحابة ، وتحتج علينا بقول آية الله الميلاني والذي هو حقيقة لا يتعارض مع النصوص الواردة بشأن سلامة القرآن من التحريف ولا مع النصوص التي أوردها الأخوة في هذا الموضوع .
أما إن أصرت القادسية على عنادها بسبب سوء فهمها لقول السيد الميلاني ، فسيكون لنا عودة لنريها الروايات والمقالات بالتحريف والنقصان التي وردت في كتب مذهبها وتكتم عليها علماؤها.
قالت السيدة أم سلمة رضوان الله عليها (و التي نزلت الآية في بيتها كما هو معلوم)
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.
المعجم الكبير للطبراني
الحديث صحيح و رجاله غاية في الوثاقة

((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).

الموضوع يتحدث عنالأشخاص المعنيين بخطاب التطهير.

من لديه حديث صحيح أن الخطاب نزل في غير هؤلاء (ص) (عدا جبريل و ميكال عليهما السلام و الأئمة من ذرية الإمام الحسين (ص) ) فليتفضل به.



يــــ عَلْيّ ــــا
يــ زَهرَْاء ــا

القادسية
19-05-2008, 04:47 PM
اما ادعاء القادسية بضعف الرواة فهي حولت الموضوع الى تحريف القران مع ان الاستدلال بالسياق حجة عليها لا لها
كما اثبتنا في المشاركة السابقة
واما انا فساريها هل حديث الكساء يدل على اية التطهير ام لا وهل رواته ضعاف كما تدعي ام لا ؟؟؟
انت لا تفرق بين القراءات وبين التحريف وهذا يضع حولك علامة استفهان كبيرة فيما يخص اطلاعك بالعربي انت جاهل وتنقل من مواقع الشيعة

واذا كنت مؤمنا فانتصر للقران الكريم من امثال هؤلاء


http://www.ibnalislam.com/up/uploads/2fcadd1e5d.jpg


رواة حديث الكساء من الصحابة

من المعروف ان علماءنا يتساهلون في احاديث الفضائل لكن ان ياتي احد ويريد ان يرغمنا بها ويدخلها في عقيدتنا عنوة فلا والف لا وسوف نخضعها للبحث العلمي ونرى هل هي ملزمة في باب العقيدة ام لا


أم سلمة

الروايات عن ام رسلمة فيها طوام يجب معها رمي تلك الروايات في اقرب سلة مهملات

واليكم البيان

نسخ لنل الساتاذ احمد من مواقع الشيعة روايات

وقال
أخرج روايته((يقصد او ليلي عن ام سلمة)) إمام الحنابلة، أحمد بن حنبل في مسنده(1)وفيه:
((حدثنا عبد الله، حدثني أبي، حدثنا عبد الله بن نمير، قال: حدثنا عبد الملك يعني ابن أبي سليمان، عن عطاء بن أبي رباح قال: حدثني من سمع أمّ سلمة تذكر أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كان في بيتها فأتته فاطمة ببرمة فيها خزيرة، فدخلت عليه فقال لها: ادعي زوجك وابنيك، قالت: فجاء علي والحسن والحسين فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة وهو على منامة على دكان تحته كساء له خيبري، قالت: وأنا أصلي في الحجرة، فأنزل الله عزّوجل هذه الآية: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) قالت: فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء، ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، قالت: فأدخلت رأسي البيت فقلت: وأنا معكم يا رسول الله، قال: إنك إلى خير، إنك إلى خير)).
قال: ((قال عبد الملك: وحدثني أبو ليلى عن أم سلمة مثل حديث عطاء سواء)).
قال: ((قال عبد الملك: وحدثني داود بن أبي عوف الجحاف عن حوشب عن أم سلمة بمثله سواء)).

كما نسخ لنا روايات اخرى
متشابهة في المتن
ومنها
الحاكم النيسابوري في المستدرك على الصحيحين(1)قال:
((حدثنا ابو بكر أحمد بن سلمان الفقيه، وأبو العباس محمد بن يعقوب قالا: حدثنا الحسن بن مكرم البزار، حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شريك بن أبي نمر، عن عطاء بن يسار عن أم سلمة قالت: في بيتي نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) قالت: فأرسل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى علي وفاطمة والحسن والحسين فقال: هؤلاء أهل بيتي)).

والترمذي
عمر بن أبي سلمة قال ثم لما نزلت هذه الآية على النبي صلى الله عليه وسلم إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا في بيت أم سلمة فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجللهم بكساء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت أم سلمة وأنا معهم يا نبي الله قال أنت على مكانك وأنت على خير






الان يا سادة ياكرام اليكم الطوام التي لا تنجبر وبالعامي ما تترقع وريحة الوظع طالعة منها

الطامة الاولى :

في الروايات الأولى: النبي صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة: "ادعي لي زوجك"
في الروايات الأخرى: النبي صلى الله عليه وسلم دعا فاطمة و اولادها و زوجها!!

الطامة الثانية

في الروايات الأولى: النبي دعاهم ثم نزلت الآية
في الروايات الأخرى: نزلت الآية ثم دعاهم النبي

الطامة الثالثة

في الروايات الأولى: النبي أخرج يده و دعا
في الروايات الأخرى: جللهم و دعا

الطامةالرابعة:

في الروايات الأولى: غشاهم جميعاً بالكساء
في الروايات الثانية: علي خلف ظهره

الطامة الخامسة:

في الروايات الأولى: هؤلاء أهل بيتي وخاصتي
في الروايات الأخرى: لا يوجد خاصتي

الطامة السادسة:

في الروايات الأولى: أم سلمة أدخلت رأسها
في الروايات
الأخرى: لا يوجد أدخلت رأسها

الطامة السابعة:

في الروايات الأولى: قالت أم سلمة و أنا معــهم يا رسول الله
في الرويات الأخرى: قالت أم سلمة و أنا معــكم يا نبي الله

هنا يختلف الأمر، فأنا معهم تعني أن النبي لم يكن تحت الكساء و أنا معكم تعني العكس تماماً


هل بعد هذا لتناقض الفاضح تريدوننا ان نحرف كتاب الله بها ؟؟؟ الحقيقة هذا كاف للرمي بجميع الروايات الى سلة المهملات بشس ما عليش سنزيدكم الالاما وارجو ان نسمع صراخا مناسبا له



نسخ لنا وقال

رواة حديث الكساء عن أم سلمة:

1- عطاء بن يسار
أخرج روايته عنها العديد من محدثي أهل السنة وعلمائهم منهم:

حسنا هذه روايات عطاء


المجموعة الاولى

تفسير الطبري ج: 22 ص: 8
حدثني أحمد بن محمد الطوسي قال ثنا عبد الرحمن بن صالح قال ثنا محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد المكي عن عطاء عن عمر بن أبي سلمة



تفسير ابن كثير ج: 3 ص: 486
(و) رواها ابن جرير أيضا عن أحمد بن محمد الطوسي عن عبد الرحمن بن صالح عن محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد المكي عن عطاء بن عمر بن أبي سلمة عن أمه رضي الله عنها بنحو ذلك

سنن الترمذي ج: 5 ص: 663
3787 حدثنا قتيبة حدثنا محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة

سنن الترمذي ج: 5 ص: 351
3205 حدثنا قتيبة حدثنا محمد بن سليمان الأصبهاني عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة

المعجم الكبير ج: 9 ص: 25
8295 حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا محمد بن أبان الواسطي ح وحدثنا أحمد بن النضر العسكري ثنا أحمد بن النعمان الفراء المصيصي قالا ثنا محمد بن سليمان بن الأصبهاني عن يحيى بن عبيد المكي عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة

نفس الرواية تقريباً

اقول هذه المجموعة ساقطة ب يحي بن عبيد المكي

يحيى بن عبيد ( عن عطاء بن أبى رباح ، يحتمل أن يكون الذى قبله رقم 7601 )
ـ


مرتبته عند ابن حجر : مجهول ( و يحتمل أن يكون الذى قبله رقم 7601 و هو ثقة )
مرتبته عند الذهبـي : لم يذكرها

{ ما دام الامر فيه احتمال فلا نطمئن للرواية من هو فالسند عندها ساقط }

أقوال العلماء : قال المزى فى "تهذيب الكمال" :


روى عنه : محمد بن سليمان ابن الأصبهانى ( ت ) و يحتمل أن يكون هو و الذى قبله و احد ، والله أعلم .
((تطرق الاحتمال فلا ندري من هو الراوي )) سقط السند

وللعلم هناك افات اخرى لكني اثرت الاختصار



المجموعة الثانية

تفسير ابن كثير ج: 3 ص: 485
قال الإمام أحمد 6292 حدثنا عبد الله بن نمير حدثنا عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء بن أبي رباح حدثني من سمع أم سلمة رضي الله عنها


مسند أحمد ج: 6 ص: 292
26551 حدثنا عبد الله حدثني أبى ثنا عبد الله بن نمير قال ثنا عبد الملك يعنى بن أبى سليمان عن عطاء بن أبى رباح قال حدثني من سمع أم سلمة

نفس الرواية تقريباً

المستدرك على الصحيحين ج: 2 ص: 451
3558 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب حدثنا العباس بن محمد الدوري حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار حدثنا شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة

المستدرك على الصحيحين ج: 3 ص: 158
4705 حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه وأبو العباس محمد بن يعقوب قالا ثنا الحسن بن مكرم البزار ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة

المعجم الكبير ج: 23 ص: 286
627 حدثنا إدريس بن جعفر العطار ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الرحمن بن عبد الله عن شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة قالت


نفس الرواية تقريباً


المعجم الكبير ج: 3 ص: 54
2668 حدثنا حفص بن عمر الرقي ثنا أبو غسان مالك بن إسماعيل ثنا جعفر الأحمر عن عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء عن أم سلمة


المعجم الكبير ج: 23 ص: 281
612 حدثنا حفص بن عمر ثنا أبو غسان ثنا جعفر الأحمر عن عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء عن أم سلمة

نفس الرواية تقريباً


هذه المجموعة فيها
احدها ... عبد الرحمن بن عبد الله بن دينا

مرتبته عند ابن حجر : صدوق يخطىء
مرتبته عند الذهبـي : قال أبو حاتم : فيه لين

أقوال العلماء : قال المزى فى "تهذيب الكمال" :

( خ د ت س ) : عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار القرشى العدوى ، المدنى ، مولى عبد الله بن عمر بن الخطاب . اهـ .

و قال المزى :

قال عباس الدورى ، عن يحيى بن معين : فى حديثه عندى ضعف ، و قد حدث عنه يحيى بن سعيد القطان ، و حدث عنه حسن الأشيب ، و حدث عنه أبو النضر ، و عبد الصمد بن عبد الوارث ، فحسبه أن يحدث عنه يحيى بن سعيد القطان .

و قال عمرو بن على : لم أسمع عبد الرحمن يحدث عنه بشىء قط .
و قال أبو حاتم : فيه لين ، يكتب حديثه ، و لا يحتج به .
و قال أبو أحمد بن عدى : و بعض ما يرويه منكر ، لا يتابع عليه ، و هو فى جملة من يكتب حديثه من الضعفاء .
روى له البخارى(((في المتابعات والشواهد وليس على شرط فتنبهوا ولا تطيرون في العجة)) ، و أبو داود ، و الترمذى ، و النسائى . اهـ


هذا هو حال عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار،

و خلاصته هي أنه ضعيف يكتب حديثه و لا يحتج به،
أما تعديل يحيى فقد رد عليه بن حجر العسقلاني رحمهما الله بقول:

وأما قول ابن معين فلم يفسره ولعله عنى حديثا معينا ,
ومع ذلك فما أخرج له البخاري شيئا إلا وله فيه متابع أو شاهد

الراوي يكتب حديثه و لا يحتج به كما قال العلماء لذلك فإذا انفرد (كما قال بن حجر) يترك حديثه،سوف نعلق روايات هذا الراوي إلى أن نرى إن كان هناك لها شواهد كما فعل العلماء و هذا هو الحكم فيه.

هذا طريق عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار وهو تالف كما ترون

والطريق الاخر فيه عبد الملك بن ابي سليمان

قال ابن حجر : :قلت لشعبة : مالك لا تحدث عن عبد الملك بن أبي سليمان وقد كان حسن الحديث. قال: من حسنها فررت " اهـ.

فهو لو كان ثقة لقال عنه السائل ان حديثه صحيح عند الناس !،

ولكنه قال: "حسن الحديث" وشتان بين الكلمتين مما يؤكد طعننا في ضبطه،

ويكفي ترك شعبه له وهو من هو في الجرح والتعديل.

وقال ابن حجر بعد أن روى توثيق ابن معين لعبد الملك:

"وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين : ضعيف " اهـ.

فتوثيق ابن معين له إذا هو كما أسلفنا في دين الرجل وليس في ضبطه.

قال ابن حجر: وذكره ابن حبان في الثقات

وقال: ربما اخطأ وكان من خيار أهل الكوفة وحفظائهم والغالب على من يحفظ ويحدث أن يهم"اهـ.

فهو إذاً ليس من المتقنين في الضبط ! ،

وعدالته إنما تجري على دينه،

وهذا الطريق اذا ساقط بعبد الملك

:rolleyes:


.

2- شهر بن حوشب
أخرجت روايته عنها في العديد من المصادر السنية،

الروايات عن شهر بن حوشب متناقضة

شذوذ المتن:



أولاً في رواية الترمذي



لا يقول الرسول: "اللهم أذهب عنهم الرجس"، بل يقول: "أذهب عنهم الرجس"،
و العكس في الإثنتين الاخرتين.



ثانياً بين روايتي أحمد و أبي يعلى



يوجد لفظة "خاصتي" تستبدل بـ"حامتي" تحمل على التصحيف،
.

وامت السند فهو ساقط ايضا سوف اتكلم عنه لاحقا اذا اعطاني الله عمرا وسوف افتت الاسانيد واجعلها قاعا صفصفا

.







3- أبو سعيد الخدري

الذي روى عن ابي سعيد الخدري هو عطية العوفي الضعيف وانا اقول عطية بن سعيد الكلب :rolleyes:

القادسية
19-05-2008, 04:50 PM
لي عودة باذن الله لبقية الروايات

غدير الولاء
19-05-2008, 04:59 PM
القادسية دخلتِ إلى تحريف القرآن قبحكِ الله
فقري عيناً فتحتِ على نفسك أبواب مغلقة هيهات أن تغلق فأبشري
هل من قال من علمائكم كما أن آية التطهير نزلت في الخمسة أصحاب الكساء سلام الله عليهم
هل هم حمقى أم جهال أم أغبياء إجيبيني و لاتتهربي !!
القادسية هي فقط من يفقه اللغة العربية وهي العالمة وكل علمائها خطأ هي وحدها الصح

أحمد الثائر
19-05-2008, 05:29 PM
يا قادسية ان اردت الاحتجاج بكتاب الله فقد اجبناك ولم تجيبي فحجتك به لاثبات انها تخص نساء
النبي باطلة :

ان اردت دليل على اخراجهن من اية تطهيرن فقد اجبناك فلا تتهربي :

فاذا اردت الاحتجاج بسياق الاية سنجاريك في الحجة ونرى
فسيكون معنى الاية
يا ايها النبي قل لازواجك لا تفعلوا هذا الشيء و لا ولا نفعلوا هذا الشيء ولا...
ولكن انا عصمتهم من هذه الاشياء
و بهذا لا تكون الاية الا عبث
ثم اضيف لك ان ضمير التطهير يبطل حجتك
لانك ان قلت انه رسول الله دخل مع نساءه في الاية
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على وحدة السياق كان غير تام.
واضيف لك : أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو
دليلكي على دخول النبي (الله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وهذا عود على البدء فضمير التذكير
يبطل كل استدلال بسياق الاية

فلا تستطيعين اثبات السياق الا بالاحاديث التي لا تملكينها بخصوص الاية في نساء النبي
و نحن نملك الاحاديث التي تثبت نزولها كان في اصحاب الكساء


اما جوابك ان مكان الاية هو من تحريف القران
اولا: هل كون اية التطهير اية واحدة او ايتين يجعل القران محرف
فانظروا بانفسكم :
سورة المائدة
قراءة حفص عن عاصم 120 اية
قراءة شعبة عن عاصم 120 اية
قراءة قالون عن نافع 122اية
قراءة الدوري عن النسائي 120 اية
قراءة السوسي عن ابي عمرو 123اية
قراءة قنبل عن ابن كثير 122اية
قراءة هاشم عن ابن عامر 122 اية
قراءة ورش عن نافع 122اية
ما رايك ان نقول لكل هذه القراءات التي يؤمن بها المسلمين انها تحريف لانها اختلفت بعدد الايات
فاي حجة تحتجين بها
فهل تعرفين لماذا اختلفوا
احد اسباب اختلافهم
انهم قالوا ان الاية الولى اية او ايتين وهم قراؤ المسلمين
فان قالت الروايات ان اية التطهير مستقلة
تقولين انه التحريف من المؤسف مالت عاجزة عن الجواب
ثم ان وجود الاية ضمن ايات نساء النبي هو صحيح عند اغلب المسلمين و ذلك لانه الحجة البالغة على عدم اختصاصها
فقد اثبت لك بطلان الاستدلال بسياق الايات في المقدمة فوجود الاية في ايات نساء النبي حجة عليك لا لك
لان الخطاب ليس موجها للذكور فاجيبي الان ودون تهرب

أحمد الثائر
19-05-2008, 05:32 PM
وان اردت ان تحتجي علينا بالعلماء السنة وقولهم فقد احتججن عليك باكثرهم نصبا :
أقوال علماء أهل السنة في اختصاص آية التطهير بأصحاب الكساء
قال الطحاوي في (مشكل الآثار)(1) تحت عنوان: (باب بيان مشكل ما روي عنه (عليه السلام) في المراد بقول الله: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) من هم؟) قال:
((حدثنا الربيع المرادي، حدثنا أسد بن موسى، حدثنا حاتم بن إسماعيل، حدثنا بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد، عن أبيه قال: لما نزلت هذه الآية دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا (عليهم السلام)فقال: اللهم هؤلاء أهلي)).
ثم قال: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).
ثم قال: ((حدثنا فهد، حدثنا عثمان بن أبي شيبة، حدثنا جرير بن عبد الحميد، عن الأعمش، عن جعفر بن عبد الرحمن البجلي عن حكيم بن سعد، عن أم سلمة قالت: نزلت هذه الآية في رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً))).

____________
(1) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/470 -471.
الصفحة 29 ثم قال الطحاوي: ((ففي هذا الحديث مثل الذي في الأول)).
وقال بعد أن ذكر مجموعة من الرّوايات لحديث الكساء من طريق السيدة أم المؤمنين أم سلمة رضوان الله تعالى عليها:
((فدل ما روينا في هذه الآثار مما كان من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى أم سلمة مما ذكر فيها لم يرد به أنها كانت ممن أريد به ما في الآية المتلوة في هذا الباب، وأن المرادين فيها هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين (عليهم السلام) دون من سواهم))(1).
وقال العلامة يوسف بن موسى الحنفي (أبو المحاسن):
((روي أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لما نزلت هذه الآية (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) دعا عليا وفاطمة وحسنا وحسينا فقال: اللهم هؤلاء أهلي، وروي أنه جمع (عليا)(2) وفاطمة والحسن والحسين ثم أدخلهم تحت ثوبه ثم جأر إلى الله تعالى، رب هؤلاء أهلي، قالت أم سلمة: يا رسو ل الله فتدخلني معهم؟ قال: أنت من أهلي يعني من أزواجه كما في حديث الإفك من يعذرني من رجل بلغني أذاه في أهلي لا أنها أهل الآية المتلوة في هذا الباب، يؤيده ما روي عن أم سلمة أن هذه الآية نزلت في بيتي فقلت: يا رسول الله ألست من أهل البيت؟ قال: أنت على خير، إنك من أزواج النبي، وفي البيت علي وفاطمة والحسن والحسين، وما روي أيضا عن واثلة بن الأسقع أنه قال: أتيت عليا فلم أجده، فقالت فاطمة: انطلق إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يريده
____________
(1) تحفة الأخيار بترتيب شرح مشكل الآثار 8/476.
(2) لم يذكر عليا (عليه السلام) ضمن من جمعهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) تحت الكساء والظاهر أنه اشتباه منه أو من الناسخ.
الصفحة 30 قال: فجاء مع رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فدخلا ودخلت معهما فدعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) الحسن والحسين وأقعد كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبا وأنا منتبذ ثم قال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) ثم قال: اللهم هؤلاء أهلي اللهم هؤلاء أهلي، إنهم أهل حق، فقلت: يا رسول الله وأنا من أهلك؟ قال: وأنت من أهلي، قال واثلة: فإنها من أرجى ما نرجو، وواثلة أبعد من أم سلمة لأنه ليس من قريش، وأم سلمة موضعها من قريش موضعها فكان قوله (صلى الله عليه وآله وسلم) لواثلة: أنت من أهلي، لاتباعك إياي وإيمانك بي، وأهل الأنبياء متبعوهم، يؤيده قوله تعالى لنوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح، فكما خرج ابنه بالخلاف من أهله، فكذلك يدخل المرء في أهله بالموافقة على دينه وإن لم يكن من ذوي نسبته، والكلام لخطاب أزواج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) تم عند قوله: (وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتينَ الزَّكاةَ...) وقوله تعالى: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) استئناف تشريعا لأهل البيت وترفيعا لمقدارهم، ألا ترى أنه جاء على خطاب المذكر فقال عنكم ولم يقل عنكن، فلا حجة لأحد في إدخال الأزواج في هذه الآية يدل عليه ما روي أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان إذا أصبح أتى باب فاطمة فقال: السلام عليكم أهل البيت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)))(1).
وقال العلامة الشيخ حسن بن علي السقاف:
((وأهل البيت هم سيدنا علي والسيدة فاطمة وسيدنا الحسن وسيدنا الحسين (عليهم السلام)وذريتهم من بعدهم ومن تناسل منهم للحديث الصحيح الذي نص النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فيه على ذلك؛ ففي الحديث الصحيح:

____________
(1) معتصر المختصر 2/266 - 267.
الصفحة 31 نزلت هذه الآية على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) في بيت أم سلمة فدعا النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهــم الرجس وطهــرهم تطهيرا قالت أم سلمة: وأنا معهم يا نبي الله؟ قال: أنت على مكانك، وأنت إلى خير))(1).
وقال في هامش صفحة 657 من نفس المصدر، وهو يرد على الشيخ الألباني في قوله: (وتخصيص الشيعة أهل البيت في الآية بعلي وفاطمة والحسن والحسين (رضي الله عنهم) دون نسائه (صلى الله عليه وآله وسلم) من تحريفهم لآيات الله تعالى انتصارا لأهوائهم كما هو مشروح في موضعه) فقال ردّا عليه:
((وهذا من تلبيساته وتمحله في رد السنة الثابتة في تفسيره لأهل البيت، وهو بهذا أراد أن يلبس على القارئ بأن من قال إن أهل البيت هم أهل الكساء أنهم الشيعة!! والحق أن من قال ذلك جميع أهل السنة والجماعة وقبلهم الذي لا ينطق عن الهوى (صلى الله عليه وآله وسلم)، ولكن هذا هو النصب الذي يفضي بصاحبه إلى ما ترى كما شرحنا في موضعه)).
وقال العلامة أبو بكر الحضرمي في (رشفة الصادي من بحر فضائل بني النبي الهادي)(2):
((والذي قال به الجماهير من العلماء وقطع به أكابر الأئمة وقامت به البراهين وتظافرت به الأدلة أن أهل البيت المرادين في الآية هم سيدنا علي وفاطمة وابناهما، وما تخصيصهم بذلك منه (صلى الله عليه وآله وسلم) إلا عن أمر
____________
(1) صحيح شرح العقيدة الطحاوية 655.
(2) رشفة الصادي 13- 14، الباب الأول.
الصفحة 32 إلهي ووحي سماوي)).
وقال أيضا:
((والأحاديث في هذا الباب كثيرة وبما أوردته منها يعلم قطعا أن المراد بأهل البيت هم علي وفاطمة وابناهما رضوان الله تعالى عليهم ولا التفات إلى ما ذكره صاحب روح البيان من أن تخصيص الخمسة المذكورين (عليهم السلام) بكونهم من أهل البيت من أقوال الشيعة، لأن ذلك محض تهوّر يقتضي بالعجب، وبما سبق من الأحاديث وما في كتب أهل السنة السنية يسفر الصبح لذي عينين)).
وقال العلامة الشوكاني في: (إرشاد الفحول إلى تحقيق الحق في علم الأصول) وهو يرد على من قال بأن الآية في نساء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم):
((ويجاب عن هذا بأنه ورد بالدليل الصحيح أنها نزلت في علي وفاطمة والحسنين))(1).
وقال السمهودي في (جواهر العقدين)(2):
((وهؤلاء هم أهل الكساء فهم المراد من الآيتين)) ((آية المباهلة وآية التطهير)).
وقال أبو منصور عبد الرحمن بن محمد بن هبة الله المعروف بابن عساكر في كتابه (الأربعين في مناقب أمهات المؤمنين) بعد أن ذكر رواية عن أم سلمة قالت فيها: (وأهل البيت رسول الله وعلي وفاطمة والحسن والحسين):

____________
(1) إرشاد الفحول 83 البحث الثامن من المقصد الثالث.
(2) جواهر العقدين 204 الباب الأول.
الصفحة 33

((هذا حديث صحيح)) ثم قال:
((وقولها وأهل البيت هؤلاء الذين ذكرتهم إشارة إلى الذين وجدوا في البيت في تلك الحالة، وإلا فآل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كلهم أهل البيت والآية نزلت خاصة في هؤلاء المذكورين والله أعلم))(1).
وقال العلامة سيدي محمد حبسوس في (شرح الشمائل):
((... ثم جاء الحسن بن علي فأدخله، ثم جاء الحسين فدخل معهم، ثم جاءت فاطمة فأدخلها، ثم جاء علي فأدخله ثم قال: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) وفي ذلك إشارة إلى أنهم المراد بأهل البيت في الآية))(2).
وقال العلامة محمد أحمد بنيس في شرح همزية البوصيري (لوامع أنوار الكوكب الدّري):
(((إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً) أكثر المفسرين أنها نزلت في علي وفاطمة والحسنين (رضي الله عنهم)))(3).
وقال توفيق أبو علم وهو يرد على عبد العزيز البخاري في كتابه (أهل البيت)(4).
((أما قوله: أن آية التطهير المقصود منها الأزواج فقد أوضحنا
____________
(1) الأربعين في مناقب أمهات المؤمنين 106.
(2) شرح الشمائل 1/ 107.
(3) لوامع أنوار الكوكب الدري 2/86.
(4) أهل البيت 35.
الصفحة 34 بما لا مزيد عليه أن المقصود من أهل البيت هم العترة الطاهرة لا الأزواج)).

أحمد الثائر
19-05-2008, 05:44 PM
و ان اردت الاحتجاج علينا بالروايات فقد اتيناك بها وما ذكرته من اشكالات فلنا عودة مع انك لم تستطيعي اثبات
بطلان الروايات
كما انك قلت ان الاختلاف بين نسخ الروايات طامة مع ان كل علماء المسلمين لم يقولوا ذلك
لانهم يعرفون ان قصة حديث الكساء حدثت مرارا وليست مرة واحدة
ثم ان اختلاف الروايات لا يعد منقصة فلو كان كذلك اذا لما اخذنا بقراءات القران المختلفة
اما قولك بانني لا اميز بين القراءات والتحريف
فقد اخطئت
لان كل ما قلته طالما اننا قبلنا ان القراءات اختلفت في الايات وعددها وانقسامها فلماذا لا يمكن ان نقبل الروايات
التي تقول بكون اية التطهير اية لوحدها وحتى ان قبلنا انها جزء من اية
فالحجة ابلغ اثبتي لنا من خلال سياق الايات انها في نساء المؤمنين والا فلا داعي لاحتجاجك
اما بالنسبة لاضعاف الروايات فلنا عودة

أحمد الثائر
19-05-2008, 06:12 PM
يا قادسية كلما ذكرته عن الرجال في مازال عاجزا عن تبيان تصحيح
علماؤكم للاحاديث وتفسيرها على ان المقصزد هو نساء النبي
كما انك لم تستطيعي اثبات ضعف الاحاديث المتواترة والقطعية باجمعها
و لا حتى الاحتجاج بسياق الاية
كما انني اريد اسماء الكتب و ارقام الصفحات التي نقلت منها قول علماؤك في
رجال الاحاديث
كي استطيع مراجعتها ارجوا ان لا يكون طلبي ثقيلا او صعبا
ثم ان ما ذكرته هو لجملة من علماءك فقط وليس كلهم

أحمد الثائر
19-05-2008, 07:30 PM
و احب ان اضيف ان اغلب العلماء الذين ذكرتهم نواصب ولا يعتد
بكلامهم وعلى راسهم ابن حجر الذي عرف بنصبه و هو صاحب كتب ضد الشيعة في زمانه وكان يضعف ايا من اهل
العراق نصبا لاهل البيت او يروي حديث عن اهل البيت وتضعيفه لاي احاديث بفضائل اهل البيت
واما باقي العلماء فاذكري لنا اسماء كتبهم
وارقام الصفحات للمراجعة و الاطلاع
وكي نقارنها بقول كبار علماءكم غير هؤلاء لنرى لماذا قبل كبار علماءكم الحديث ورفضه هؤلاء؟؟؟
و لم قبل مفسيركم الاحاديث ورفضتها انت من دونهم ؟؟؟؟

واما اختلاف نسخ الاحاديث في كتبكم حجة لا يقبلها اغلب علماءكم لان الاختلاف لايخرج الحديث عن التواتر فحجتك
واهية و كما ان الواضح ان الاختلاف يثبت حدوث قصة الكساء مرارا

ولاتنسي الاجابة بشان ما ذكرناه بخصوص الاحتجاج بسياق الاية

و لم تدعي واحدة من زوجات النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) اختصاص الآية الكريمة بهن أو شمولها لهن، فلم يؤثر شيء من ذلك عن واحدة منهن مع ما هو معلوم عن السيدة عائشة من حرصها على بيان وذكر ما لها من فضائل ومناقب، بل أنها والسيدة أم سلمة ممن روى اختصاص الآية بأصحاب الكساء
وسنعيد ما طلبناه مسبقا:
حديث واحد صحيح يثبت ان احدى امهات المؤمنين ادعت اختصاص الاية بهن او انهن مشمولين بها

موالي من الشام
20-05-2008, 03:21 AM
أخي أحمد الثائر :
هذه القادسية لن تجيب مطالبك ، ولن تحاورك بشكل علمي ، بل كل همها استمالة القراء بالافتراء على الشيعة بالقول بتحريف القرآن ، ألا تراها تنسخ وتلصق في كثير من ردودها أقوال السيد الميلاني علماً أن أقواله لا تنافي القول بسلامة القرآن من التحريف ولا تتطرق إليه أصلاً متناسية ما جاء في كتب قومها من روايات تطعن بالقرآن وسنبدأ بإيرادها إن شاء الله :

_ تصريح السيد الميلاني بسلامة القرآن من التحريف :
لا ريب ولا خلاف في أنّ القرآن المجيد الموجود الآن بين
أيدي المسلمين هو كلام الله المنزل على رسوله (صلى الله عليه وآله وسلم) ، وهو المعجزة الخالدة له ، وهو الذي أوصى أُمّته بالرجوع إليه ، والتحاكم إليه ، وأفاد في حديث الثقلين المتواتر بين الفريقين أنّ القرآن والعترة هما الثقلان اللذان تركهما في أُمّته لئلاّ تضلّ ما دامت متمسّكة بهذين الثقلين .
ومن أراد التوسع في كلامه فهذه الوصلة تفيد ذلك .
http://www.14masom.com/maktabat/maktaba-akaed/book15/book15.htm#ind2
_ كتاب لعالم سني حول تحريف القرآن :



http://answering-islam.org/Books/kam/p001.jpg

الصحابة يتسائلون أي يضعون الآية ؟؟؟؟!!!!!!
http://answering-islam.org/Books/kam/p011.jpg
الجزء الثاني من الكتاب
http://answering-islam.org/Books/kam/p027.jpg


هنا عمر يقول : لو كانت ثلاث آيات لجعلتها سورة على حدة .
http://answering-islam.org/Books/kam/p030.jpg

وإن شئت زدناك يا قادسية مما أخفى علماؤك ، ولا تنسى ماغيره الحجاج في مصحف عثمان في أحد عشر موضعاًُ .

موالي من الشام
20-05-2008, 05:26 AM
حديث رقم 2308 _ كنز العمال :
عمر بن الخطاب يقول: القرآن الف الف حرف وسبعة وعشرون الف حرف فمن قراه صابراً محتسباً كان له بكل حرف زوجة من الحور العين... بينما حروف القرآن ذكرت عددها القادسية ولا تبلغ هذا المقدار .
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=137&CID=34&SW

إبن عمر يقول: لايقولن أحدكم قد أخذت القرآن كله ومايدريه ما كله قد ذهب منه قرآن كثير ولكن ليقل قد أخذت منه ماظهر!! راجع نص الرواية في منتصف هذه الصفحة من كتاب الاتقان في علوم القرآن لليسوطي .
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=156&CID=18&SW=احدكم#SR1

عمر يريد أن يكتب آية الرجم بيده لكنه يخشى الناس...
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=10175

عن عبد الله بن مسعود قال: أقرأني رسول الله (ص) إني أنا الرزاق ذو القوة المتين.. قال هذا حديث حسن صحيح .. مع ان في قرآننا يوجد: إنّ الله هو الرزاق ذو القوة المتين
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2864&doc=2

حديث الداجن الذي اكل آية رضاعة الكبير تحت سرير عائشة بعد وفاة رسول الله (ص) فأين هذه الآية الآن ؟؟؟

لقد نزلت آية الرجم ورضاعة الكبير (http://hadith.al-islam.com/Display/hier.asp?Doc=1&n=3377)عشرا ولقد كان في صحيفة تحت سريري فلما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وتشاغلنا بموته دخل داجن فأكلها

الراوي: عائشة -
خلاصة الدرجة: حديث حسن -
المحدث: الألباني -
المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 1593


عن عائشة أم المؤمنين قالت : لقد نزلت آية الرجم والرضاعة فكانتا في صحيفة تحت سرير فلما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم تشاغلنا بموته فدخل داجن فأكلها
الراوي: القاسم بن محمد و عمرة -
خلاصة الدرجة: حديث صحيح -
المحدث: ابن حزم -
المصدر: المحلى -
الصفحة أو الرقم: 11/235

http://arabic.islamicweb.com/Books/albani.asp?id=3983

سمع النبي (ص) قارئا يقرأ من الليل في المسجد فقال: يرحمه الله لقد اذكرني كذا وكذا آية أسقطتها من سورة كذا وكذا ... إقرأ النص في البخاري. هذا النبي الذي ارسله الله سبحنه بالقرآن وهو معجزته الخالدة والذي كان يحفظه من يوم نزوله فكيف ينسى ويسقط آيات الله ؟
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=7510

مصحف بن مسعود فيه سورتين غير موجودة في قرآننا وهما سورتي الحفد والخلع....
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=156&CID=9&SW=C%20I%20%20#SR


"أخرج ابن أبي شيبة والطبراني في الأوسط وأبو الشيخ والحاكم وابن مردويه عن حذيفة رضي الله عنه قال : التي تسمّونـها سورة التوبة هي سورة العذاب والله ما تركت أحداً إلا نالت منه ولا تقرؤون منها مما كنا نقرأ إلا ربعها "

الدر المنثور للسيوطي ج 3 ص 208 ، المستدرك على الصحيحين ج3ص208 وعلق عليه ( هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ) وبلفظ آخر في ج2ص330 علق عليه ( هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ) ، وعن المصنّف لابن أبي شيبة ج10ص509 ح10143 ، ومجمع الزوائد المجلد السابع ص 28 ( سورة براءة ) علق عليه ( رواه الطبراني في الأوسط ورجاله ثقات ).

القادسية
20-05-2008, 01:48 PM
غيرت رأيي .................

لن اتعقب الروايات كلها لانه امر متعب ويستهلك الكثير من الوقت وساطلب من الزميل الولاية ان يختار لي اقوى دليل عنده لتخصيص الاية باهل الكساء

بانتظار الزميل المحترم الولاية


===============================================

يقول احمد الثائر

حديث واحد صحيح يثبت ان احدى امهات المؤمنين ادعت اختصاص الاية بهن او انهن مشمولين بها

اولا : القران الكريم عندنا محفوظ من التحريف ولسنا مثلكم نقول بان العابثين حرفوه


http://www.ibnalislam.com/up/uploads/2fcadd1e5d.jpg

وعلى ذلك اقول بان الاية تخاطب نساء الرسول صلى الله عليه وسلم وما دامت تخاطبهن فهن االمعنيات ولذلك فمن السفه ان ابحث عن دليل يدخلهن في الخطاب

يعني لو قلت يا موالي من الشام اتق الله ولا تشرك به شيئا هل اقصد ان اخاطب احمد الثائر ؟؟؟ بالطبع لا واذا قال احدهم باني اخاطب احمد الثائر سنقول عنه سفيه لان الكلام موجه للمشرك بالله موالي من الشام

ثانيا : اذا كان الامر تعنتا فقد قال الله تعالى

((ولما قضى زيد منها وطرا زوجناكها )) اريد منك دليلا يقول فيه زيد بن حارثة انه المعني بهذه الاية

================================================

موالي من الشام ليس بعد الشرك ذنب


===============================================

بانتظار الولاية

موالي من الشام
20-05-2008, 03:07 PM
موالي من الشام ليس بعد الشرك ذنب


ومن قال لك أني أكتب من أجلك ، أخبرتك سابقاً أن عليك احضار شاهدي عدل أنك سليمة العقل قبل أن أجيبك ، على كل الأحوال ردك علي واجب عليك شرعاً لو كنت بحثاً عن الحق ، لكن وبما أنك ناصبية مبغضة فالمهم عندك تشويش الموضوع فقط ولن تستطيعين مواجهة الحق أبداً .

القادسية
20-05-2008, 03:29 PM
بانتظار الولاية

وطلبي منه ان يحضر لي اقوى ادلته

غدير الولاء
20-05-2008, 04:30 PM
موالي من الشام


ومن قال لك أني أكتب من أجلك ، أخبرتك سابقاً أن عليك احضار شاهدي عدل أنك سليمة العقل قبل أن أجيبك ، على كل الأحوال ردك علي واجب عليك شرعاً لو كنت بحثاً عن الحق ، لكن وبما أنك ناصبية مبغضة فالمهم عندك تشويش الموضوع فقط ولن تستطيعين مواجهة الحق أبداً


رائع بارك الله بك أخونا موالي من الشام
هذه القادسية تعاني من مشكلة في عقلها فهي بليدة وجاهلة وناصبية ومبغضة لمحمد وآل محمد ومتمردة على الحق
والحق واضح جليّ مثل الشمس في سابعة النار ولا ينكره إلا جاهل معاند
ومابعد الحق إلا الضلال
وأكثرهم للحق كارهون
:)
مصادر تحريف القرآن عند النواصب
إذا كانت بيوتكم من زجاج فلا تقذفون الآخرين بالحجارة
صحيح مسلم - المساجد ومواضع الصلاة - الدليل لمن قال.. - رقم الحديث : ( 998 )

‏- ‏وحدثنا ‏ ‏يحيى بن يحيى التميمي ‏ ‏قال : قرأت على ‏ ‏مالك ‏ ‏عن ‏ ‏زيد بن أسلم ‏ ‏عن ‏ ‏القعقاع بن حكيم ‏ ‏عن ‏ ‏أبي يونس ‏ ‏مولى ‏ ‏عائشة ‏ ‏أنه قال ‏: ‏أمرتني ‏ ‏عائشة ‏ ‏أن أكتب لها مصحفا وقالت : إذا بلغت هذه الآية ‏ ‏فآذني ‏حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى ‏ فلما بلغتها ‏ ‏آذنتها ‏ فأملت علي ‏حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى ‏وصلاة العصر ‏وقوموا لله ‏ ‏قانتين ‏قالت ‏ ‏عائشة ‏: ‏سمعتها من رسول الله ‏ (ص) .

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=998&doc=1 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=998&doc=1)

صحيح مسلم - الرضاع - التحريم بخمس رضعات - رقم الحديث : ( 2634 )

‏حدثنا ‏ ‏يحيى بن يحيى ‏ ‏قال : قرأت على ‏ ‏مالك ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن أبي بكر ‏ ‏عن ‏ ‏عمرة ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏أنها قالت ‏: ‏كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ثم نسخن بخمس معلومات فتوفي رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏وهن فيما يقرأ من القرآن

أحمد الثائر
20-05-2008, 08:05 PM
يا قادسية ان اردت الاحتجاج بكتاب الله فقد اجبناك ولم تجيبي فحجتك به لاثبات انها تخص نساء
النبي باطلة :
(( يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَستُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيتُنَّ فَلَا تَخضَعنَ بِالقَولِ فَيَطمَعَ الَّذِي فِي قَلبِهِ مَرَضٌ وَقُلنَ قَولًا مَّعرُوفًا * وَقَرنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجنَ تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذهِبَ عَنكُمُ الرِّجسَ أَهلَ البَيتِ وَيُطَهِّرَكُم تَطهِيرًا * وَاذكُرنَ مَا يُتلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِن آيَاتِ اللَّهِ وَالحِكمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا )) (الاحزاب:23-34)

ان اردت دليل على اخراجهن من اية تطهيرن فقد اجبناك فلا تتهربي :

فاذا اردت الاحتجاج بسياق الاية سنجاريك في الحجة ونرى
فسيكون معنى الاية
يا ايها النبي قل لازواجك لا تفعلوا هذا الشيء و لا ولا نفعلوا هذا الشيء ولا...
ولكن انا عصمتهم من هذه الاشياء
و بهذا لا تكون الاية الا عبث
ثم اضيف لك ان ضمير التطهير يبطل حجتك
لانك ان قلت انه رسول الله دخل مع نساءه في الاية
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على وحدة السياق كان غير تام.
واضيف لك : أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو
دليلكي على دخول النبي (الله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وهذا عود على البدء فضمير التذكير
يبطل كل استدلال بسياق الاية

طريق الرشاد
21-05-2008, 12:00 AM
يا اخوان فهرسوا البحث ايدكم الله تعالى
في الاية والرواية الحصر الذي لايقبله ريب ولايدخله اي شك
حصر (انما )
حصر (الارادة )
حصر (الاهل )
حصر (الكساء )
حصر (الرواية )
حصر (الاحتجاج اي من احتج بالاية )
حصر (عدم الادعاء اي لم تدعي اي من زوجات الرسول بشمولها
بالاية )
وغيرها من الامور الاخرى المتعلقة بالاية المباركة ففيها مطالب
دقيقة وقدوسية المعنى
من قبيل
هل تفيد العصمة ام لا
ماهي انواع الرجس المذكورة في القرأن
هل العصمة تكون قبل البلوغ ام لا (لان فيها الحسنان سلام الله تعالى عليهما وكانا قبل سن البلوغ وقت نزولها )
معنى التطهير الوارد فيها فوجود الرسول ضمن اشتمالها يوضح
المطلب .
هل الارادة شرعية ام تكوينية فلو كانت شرعية فلا معنى لوجود
الرسول ضمن اشتمالها
هل من زوجات الرسول من صدر منها احد انواع الرجس المذكور
في القرأن في وقت ما
صحيح مسلم يقول في احد احاديثه ان زوجات الرسول لم تشملهن
الاية فهل يبقى الصحيح صحيح ام نلزمهم بما الزموا به انفسهم
حديث الثقلين واهل بيتي (هل الزوجات ضمن هذا الاشتمال )
الثقلان اللذان لايفترقان
وغيرها من المطالب العالية المتعالية
نسأل الله تعالى ان يوفقكم لكل خير وبر وتقوى انه ارحم الراحمين

الولاية
21-05-2008, 01:43 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

الحمد لله على عظيم المصاب..

الإخوة الأكارم الموالين,
عظم الله أجوركم بمصاب مولاتنا السيدة الطاهرة فاطمة الزهراء (ص)

أثناء غيابي, قد حفظني الإخوة الموالين و تكلّموا بما يكفي و يشفي سلمكم الله جميعاً و الشكر موصول لكل أحد منكم..
كذلك فقد كتب "القادسية" كلاما كثيراً, و مع أننا أوضحنا كلامنا إلا أنه عاد ليتكلم بكلام قلنا له قولنا فيه؛ كلنا و ليس "الولاية" وحده..

حفظكم الله و سلمكم, و مشكورين على عظيم البلاء و جليل الأداء,الإخوة: (أحمد الثائر, طريق الرشاد, الأخت الفاضلة "غدير الولاء", موالي من الشام, يوسف الناصر) و الإخوة المتابعين و القراء الكرام..
بحسب تسلسل الأحرف الأبجدية :)

أخي الكريم "أحمد الثائر" أبيت إلا خصم القوم سلمت يمينك و لا خلينا من فائدتك و بارك الله بك و أجزلك الثواب و حفظكم الله كما حفظتني في غيبتي..

أخي المحترم "يوسف الناصر" أشكركم على الدعاء لا خلينا من فائدتكم و مشاركتكم, بارك الله بكم و لا حرمني دعاءكم.

و مع شكر الأخ الكريم الفاضل "يوسف الناصر" سدده الله على إضافته رواية عن "عائشة زوج النبي(ص)"؛ بذلك صار الرواة:
الإمام الحسن (ص)
أم سلمة
عبد الله بن جعفر بن أبي طالب
أنس بن مالك
سعد بن أبي وقاص
عبد الله بن عباس
عائشة

أخي الفاضل "طريق الرشاد" لا حرمني الله دعاء الموالين, زادنا الله و إياكم هدى و رشداً, كما تلاحظ حتى الآن تشتيت, و قول واه سننقله في محله إن شاء الله, لا خلينا من فائدتكم, الجرعات بحسب الإرشادات و الحالة.. و لا جديد حتى الآن.. ;)

أما الأخت الكريمة "غدير الولاء" تلك المبدعة الفاضلة الحاضرة دوماً: Merci Beaucoup :)
بارك الله بك و زادك هدى و تسديداً, لقد زادت أختي الفاضلة المحترمة كلا من أبي هريرة و أبي سعيد الخدري.. بذلك صار الرواة:
الإمام الحسن (ص)
أم سلمة
عبد الله بن جعفر بن أبي طالب
أنس بن مالك
سعد بن أبي وقاص
عبد الله بن عباس
عائشة
أبو هريرة
أبو سعيد الخدري
و لا زال لدينا..:)

يبقى أخي الغالي و الفاضل الهمام "موالي من الشام" :) الذي تكفل بالموضوع في غيبتي, و دافع و نافح و ردع التشتيت, سلمت يداك على الجهد و العمل, لعمري لقد رأى القوم منك شيئاً جزيلاً.. بارك الله بك, و لا خلينا من فائدتك.
و أعيد الشكر لأخي الفاضل المميز "أحمد الثائر", الأخت المميزة المحترمة "غدير الولاء", الأخ العزيز "موالي من الشام"
على مجهودهم الذي أكرمني الله به, إذ حفظوني في غيبتي, حتى كأني أحدهم, و أشعروني بالأخوة و السماحة فجزاكم الله أحسن جزاء المحسنين عن أخيكم "الولاية" و عن أهل البيت أوليائي و سادتي و أئمتي صلوات الله و سلامه عليهم أجميعن.

أستميحكم عذراً, و أبدأ معكم بعون الله..

الولاية
21-05-2008, 02:08 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم

الإخوة الموالين الكرام, القادسية, كمال, القراء الكرام
و بعد الدخول في التحيات و الشكر اللازم لجميع من أردف الموضوع بجزيل القول و جليله نكلّم القادسية المعترض, و طبعاً في أصل الموضوع, لأننا قلنا لا نريد التشتيت و الخروج عن الموضوع, خصوصاً بكلام من المعلوم أننا -كلنا- لا نقول به.
قال القادسية تعقيباً على رواية أم سلمة ما يلي:
اقول
لابد من التنويه على انه لا يعني كون رجال اي رواية ثقات ان الرواية صحيحة حتى لو كان رجالالسند رجال الصحيح اذاسقط شرط من شروط الصحيح مثل الاتصال
ثانيا : متن الرواية سخيف جدا ومتهافت لان الاية تقول ((أهل البيت )) والرسول صلى الله عليه وسلم لا يصح ان يقال انه من اهل بيت محمد صلى الله عليه وسلم
ثالثا : وهو الاهم السند والسند ضعيف لان الاعمش هنا عنعن ولم يصرح بالتحديث
كما يرى القارئ المحترم فإن البند الأول هو عن شرط الإتصال,الثاني عن متن الرواية, و الثالث عن ضعف السند و تعليل ذلك بأن الأعمش عنعن و لم يصرح بالتحديث..
إذن فإن البندين الأول و الثالث بند واحد, الأول بشأن الإتصال بشكل عام و الثالث بشأن الأعمش و عدم الإتصال بسبب العنعنة و عدم التحديث..

نبدأ بالبند الثاني.. يقول القادسية:
"متن الرواية سخيف جدا ومتهافت لان الاية تقول ((أهل البيت )) والرسول صلى الله عليه وسلم لا يصح ان يقال انه من اهل بيت محمد صلى الله عليه وسلم"
أولاً هذا مخالف للقرآن الكريم
ثانياً هذا تسخيف لحديث أم سلمة زوج النبي(ص) و الصحابية الجليلة التي راعت حقوق النبي(ص) و شروطه التي ألزمها بها المولى عز و جل و مولاي الرسول الأعظم (ص), و الواجب قول ذلك لمن لم تراعِ الشروط و الواجبات..
ثالثاً بالتأكيد ليس القادسية الذي يحدد طبيعة المتن خصوصاً مع معرفتنا بقدراته في اللغة العربية.. و مع إيراد أعلام لهذه الرواية دون نقدها.
رابعاً إن قاعدة دراسة المتن و عرضه على القرآن الكريم ليس مما يعرف عند العامة.
خامساً الرواية تتحدث عن المعنيين بالآية و ليس فيها ما يعارض القرآن بغض النظر عن سندها. و نحن قلنا بأن هذه الرواية بحكم المرفوعة للقاعدة التي وردت أن الصحابي بموضع الشاهد.

*دلالة التسخيف عند الأستاذ القادسية أن النبي(ص) من أهل بيت نفسه..
أولاً: قد دعا بها النبي(ص) حين شملهم و نفسه الكريمة معهم دعاءً واحداً..
ثانياً: إن الله عز وجلّ لما خاطب أهل البيت(ص) كان الخطاب للرسول و علي و فاطمة و الحسن و الحسين(ص). فهل في ذلك إشكال أن يُخاطَبَ أهلُ بيتٍ ما فيشمل الخطاب رأس الأهل و من يلحق به..؟
ثالثاً: قلنا أن ذلك ورد في القرآن الكريم و من مثاله:
(إلا آل لوط نجيناهم بسحر)
(فقد آتينا آل إبراهيم الكتاب والحكمة آتيناهم ملكا عظيما)
(وبقية مما ترك آل موسى وآل هارون تحمله الملائكة)
و المقصد في الآيات الكريمات
أن آل إبراهيم(ص) تشمل إبراهيم(ص) و من عهد لهم الله من ذريته,
أن لوطاً(ع) مشمول في قوله (إلا آل لوط..)
و أن آل موسى و آل هارون يعني موسى(ع) و هارون(ع).

و الآن قول من هو السخيف.. الجاهل بكتاب الله المستخف ببلاغته و العياذ بالله...؟, أم الجاهل باللغة العربية المتكلم بغير علم بها؟, أم المسخّف لكلام أم سلمة و شهادتها و العياذ بالله..؟
*إن فيك شيء من أسلافك لا محالة..
و لا زال لدينا إن لم يرعوِ الغيّ و شئنا أن نورِد..
انتهى البند الثاني.
------------
البندان الأول و الثالث:
و هما شيء واحد و معقدهما عدم الإتصال الذي يقوله القادسية لعنعنة الأعمش..
فهل عنعنة الأعمش تدل على التدليس..؟ و من هو الأعمش...؟

القادسية يتذاكى و يقول أنا لا نعلم بعلم الحديث.. و كأن هذا جواب على ما أوردنا..و لن نرد عليه لأن لنا سابقة معه علم منها من الطارئ في هذا الشأن..
الأعمش هو سليمان بن مهران و هو ثقة جليل حجة ثبت حافظ للقرآن وقد قيل بتدليسه. طبعاً الـ CV (السيرة الذاتية) موجود لمن أحب أن نوردها له..
و لم يتكلم القادسية في وثاقته فهي معلومة.

*التدليس مظنة إن لم تثبت تنتفي. أي إن لم يثبت تدليسه من هذا الطريق فإنه ينتفي و ليس العكس..
*نافلة:
جعفر بن عبد الرحمن البجلي الثقة ممن عاصر الأعمش و روى الأعمش عنه, بل و غير الحديث الذي أوردناه أيضاً.

و القادسية يريد أن يقول إن عنعنة الأعمش دليل تدليسه و يجب أن يقول بالتحديث أي (حدثنا فلان و ليس عن فلان) فهل أصاب "العلامة" القادسية؟

لنرَ سوياً إسناداً للأعمش في صحيح البخاري
*حدثنا محمد بن يوسف حدثنا سفيان عن الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة بن اليمان ..(صحيح البخاري) فهذه عنعنة..
*حدثني عمرو بن علي حدثنا يحيى حدثنا سفيان حدثني الأعمش عن إبراهيم عن أبي معمر عن عبد الله.. (صحيح البخاري) و هذه عنعنة أخرى
*حدثنا محمد بن كثير أخبرنا سفيان عن الأعمش عن أبي الضحى عن مسروق عن خباب..(صحيح البخاري) و هذه عنعنة ثالثة.

هذا مع أن البخاري يرى العنعنة انقطاعاً.. :) و ليس كمسلم بن الحجاج في صحيحه..
فهل عنعنة الأعمش تعني تدليسه؟
يبدو أن أسانيد البخاري ضعيفة..;)

الآن هل لدى القادسية دليل أن الأعمش دلس عن جعفر بن عبد الرحمن..؟

الحديث صحيح و سيبقى حسكة في حلق من لا يحب أهل البيت(ص) و يزيلهم عن مراتبهم التي رتبهم الله بها..

أما كلامك أيها القادسية بأن نأتي بأقوى ما لدينا .. فهل تُراه كلامٌ علميّ...
هذي الأحاديث بين يدي القراء فمن قبلها بقبول الحق و إلا فإن الله غني عن العالمين.
و لن يحدث كفرك بها و استسخافك لها شيئاً عند العقلاء..بل ذلك مرده على نفسك.
--------------------------------
الزميل(كما يحب أن يكنينا) "كمال"..
حديث واثلة لا يدخله في أهل البيت(ص).. و عندنا في العربية هناك قرائن و أوصاف و تساوٍ تعطي المصداق..
أتيت بالحديث التالي: (أنقل عنك)
"حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، نا سليمان بن أحمد قثنا الوليد بن مسلم ، نا الأوزاعي قال : حدثني شداد أبو عمار ، عن واثلة بن الأسقع أنه حدثه قال : طلبت عليا في منزله فقالت فاطمة : ذهب يأتي برسول الله (ص) ، قال : فجاءا جميعا فدخلا ، ودخلت معهما ، فأجلس عليا عن يساره ، وفاطمة عن يمينه ، والحسن والحسين بين يديه ، ثم التفع عليهم بثوبه قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ، اللهم هؤلاء أهلي ، اللهم أهلي أحق ، قال واثلة : فقلت من ناحية البيت : وأنا من أهلك يا رسول الله ؟ قال : وأنت من أهلي ، قال واثلة : فذلك أرجا ما أرجو من عملي."
مع أني لم أجده في مسند أحمد, إلا أن لدي طريقاً غيره, شبيها في متنه, و هذا الحديث يدل على حجتنا فهو(ص) قال له أنت من أهلي,و لم يدخله دعائه(ص) و لم يقل بلى أنت من أهل بيتي.
واثلة من موالي النبي(ص), فهو من تبعه و على ذلك كان قوله له, على أنه ليس في ظاهر الحديث إدخالاً له, غاية ما في الحديث أنه من أهل النبي(ص) و لا علاقة لذلك بالآية.
كذا قال غير واحد من الأعلام.
و ما ذكره الأخ العزيز "موالي من الشام" ليس حيث ذهبت في الشذوذ و العياذ بالله.. لكن من باب قول البعض أن الأهل يعني الزوجة و يقصر الكلمة على ذلك, مع أننا علمنا أن الخادم و المولى و المساكن من الأهل..كذلك واثلة.
-------------------

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسلمياً كثيراً.

القادسية
21-05-2008, 03:38 PM
أولا سخف المتن :

يعترض الولاية هداه الله للحق والتوحيد والقران على قولي بان الرسول صلى الله علسه وسلم ليس من اهل بيته
اقول ايها المسلمون جميعا هل يجوز ان نقول اللهم صل على ال محمد فقط هكذا دون القول اللهم صلى على محمد وعلى ال محمد ؟؟؟


ثانيا : قوله بان قاعدة العرض على القران ليست معروفة عند العامة يقصد بالعامة طبعا اهل السنة
اقول صدقت لان لدينا علم لا تمتلكونه علم يمحص الصحيح من السقيم ولذلك فان الصحيح عندنا لا يتعارض مع القران الكريم ...وائمة اهل البيت عندما عرفوا انهم ابتلوا بالكذابين ابرؤوا ذممهم وقالوا اعرضوا احاديثنا على الكتاب والسنة نعم نعم الكتاب والسنة :) لكن انى لكم الطريق الى السنة

ثالثا : وفيها الطامة الكبرى وتوضح مدى جهل الولاية بعلم الحديث المقدس عندنا الذي لا يمتلكه الشيعة وليست هذه هي مجازفة الولاية الوحييدة بل هناك غيرها

يقول

الرواية تتحدث عن المعنيين بالآية و ليس فيها ما يعارض القرآن بغض النظر عن سندها. و نحن قلنا بأن هذه الرواية بحكم المرفوعة للقاعدة التي وردت أن الصحابي بموضع الشاهد.


ههههههههههه

هكذا بكل يساطة بغض النظر عن السند ؟؟ وكانه يحكي حكاية من الف ليلة وليلة ؟؟؟
وكانه لا يريد ان يلزمنا بعقيدة ؟؟؟

ثم ما دخل الرفع بالوقف هنا ؟؟؟ انا اقول السند الى ام سلمة ضعيف فما دخل الرفع والوقف هنا ؟؟؟ الم اقل لكم بانه جاهل يا ولاية اذا كنت تجهل قواعد الحديث فلا تتعبني على الفاضي رجاء فوقتي لا يسمح لي بالردود والتعليم في نفس الوقت

قال عبد الله بن المبارك رضي الله عنه
الإسناد من الدين، لولا الإسناد لقال من شاء ما شاء‏.‏

والولاية يريدنا ان نقبل رواية المتردية والنطيحة وان نقبل الغث والسمين دون تمحيص في رجال السند وتحقق شروط الصحة ويريدنا الا نعبد الله على بينة ويقول
بغض النظر عن السند :D

ومن ابداعات الولاية العلمية العالمية

التدليس مظنة إن لم تثبت تنتفي. أي إن لم يثبت تدليسه من هذا الطريق فإنه ينتفي و ليس العكس..

وهنا عكس القاعدة التي تقول بان التدليس ثابت ما يصرح بالتحديث

وابداع اخر يدل على جهله المدقع حيث يقول

القادسية يريد أن يقول إن عنعنة الأعمش دليل تدليسه و يجب أن يقول بالتحديث أي (حدثنا فلان و ليس عن فلان) فهل أصاب "العلامة" القادسية؟

يا صاحبي لم اقل بان عنعنة الاعمش دليل على تدليسه ولم استدل بعنعته على تدليسه انما هي اقوال علماء الجرح والتعديل فيه يا صاحبي الجاهل

وممن وصفه بالتدليس من الأئمة:
1 - ابن معين، نقله عنه ابن عبد البر في التمهيد 1 / 31.
2 - النسائي، في كتابه: ذكر المدلسين ص125.
3 - أبو الفتح الأزدي، كما في الكفاية للخطيب ص400، فإنه قال: ((نحن نقبل تدليس ابن عيينة ونظرائه؛ لأنه يحيل على مليء ثقة، ولا نقبل من الأعمش تدليسه؛ لأنه يحيل على غير مليء، والأعمش إذا سألته عمن هذا؟ قال: عن موسى بن طريف، وعباية بن ربعي....).
4، 5 - الكرابيسي، والدارقطني، ذكره عنهما الحافظ ابن حجر في تعريف أهل التقديس ص118.
6 - ابن حبان، في كتابه الثقات 4 / 204.
7 - الذهبي، في الميزان 2 / 224 فإنه قال: ((... وهو يدلس، وربما دلس عن ضعيف، ولا يدري به، فمتى قال: حدثنا، فلا كلام، ومتى قال: ( عن ) تطرق إليه احتمال التدليس..)).
8 - الحافظ ابن حجر، في التقريب رقم 2615.

- ومنهم الإمام أحمد - أنه وصف الأعمش بالتدليس، مع روايته عن أمثال هؤلاء الكبار،وإليك البيان:
قال العلائي في جامع التحصيل ص 189-190: (... وروى الأعمش عن أبي وائل، عن عبدالله: كنا لا نتوضأ من موطئ، قال الإمام أحمد: كان الأعمش يدلس هذا الحديث، لم يسمعه من أبي وائل، قلت له: وعمن هو؟ قال: كان الأعمش يرويه عن الحسن بن عمرو الفقيمي، عن أبي وائل، فطرح الحسن بن عمرو، وجعله عن أبي وائل، ولم يسمعه منه، وقال سفيان الثوري: لم يسمع

الأعمش حديث إبراهيم في الوضوء من القهقهة، وروى الأعمش عن أبي صالح، عن أبي هريرة، في حديث (الإمام ضامن، والمؤذن مؤتمن) قال يحيى بن معين: لم يسمع الأعمش من أبي صالح).
وقد أعل الإمام أحمد حديث (الإمام ضامن...) كما في العلل المتناهية 1 /433:فقال: (ليس لهذ الحديث أصل، ليس يقول فيه أحد عن الأعمش، أنه قال: أنا أبو صالح، والأعمش يحدث عن ضعاف).

قال المعلمي في حاشية تقدمة الجرح والتعديل ص70: (كان الأعمش - رحمه الله - كثير الحديث، كثير التدليس، سمع كثيراً من الكبار، ثم كان يسمع من بعض الأصاغر أحاديث عن أولئك الكبار، فيدلسها عن أولئك الكبار، فحديثه الذي هو حديثه، ما سمعه من الكبار).
* فإن قيل: فإن الحافظين العلائي و ابن حجر ذكرا الأعمش في الطبقة الثانية من طبقات المدلسين كما في جامع التحصيل ص113وتعريف أهل التقديس ص118، وهي طبقة من احتمل الأئمة تدليسه، وأخرجوا له في الصحيح لإمامته، وقلة تدليسه، فيقال: قال العلامة المعلمي في حاشية الفوائد المجموعة ص 351:
(ليس معنى هذا أن المذكورين في الطبقة تقبل عنعنتهم مطلقاً كمن ليس بمدلس البتة، إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك... وقد أعل البخاري في تاريخه الصغير ص 86 خبراً رواه الأعمش، عن سالم، يتعلق بالتشيع: والأعمش لا يُدرى، سمع هذا من سالم أم لا؟ قال أبو بكر بن عياش عن الأعمش، أنه قال: نستغفر الله من أشياء كنا نرويها على وجه التعجب، اتخذوها ديناًَ).


انتهى النقل

اقول

كما ترون ايها الاصحاب والاخوان القادسية لم يستنتج تدليس الاعمش من عنعنته بل من اقوال علماء الرجال

فهل سيرعوي الولاية وينتبه لالفاظه قبل ان يتقيأ بها ؟؟؟

===================================================

رواية الشيخين عن الاعمش

اجاب عنها المعلمي وقال
إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك

يقول الولاية

جعفر بن عبد الرحمن البجلي الثقة ممن عاصر الأعمش و روى الأعمش عنه, بل و غير الحديث الذي أوردناه أيضاً.
ثم ماذا ؟؟؟
المدلس لا يبطل تدليسه معاصرة من روى عنه يا ذكي


بقيت مسألة وهي قول الولاية

الآن هل لدى القادسية دليل أن الأعمش دلس عن جعفر بن عبد الرحمن..؟

اقول اذا كنت ستناقشني حسب قواعدنا فالحديث ضعيف واذا كنت ستناقشني حسب الهوى فليس لك عندي دليل ..ولذلك فحسب قواعدنا السند ضعيف بتدليس الاعمش

وازيدك من الشعر بيت ان الاعمش شيعي ورواية الشيعي لا تقبل اذا كانت تنصر بدعته :)

وهذه علة اخرى


الحديث صحيح و سيبقى حسكة في حلق من لا يحب أهل البيت(ص) و يزيلهم عن مراتبهم التي رتبهم الله بها..

دون اثبات صحته خرط القتاد خاصة وانه معارض لسياق القران وضعف سنده

فكيغ ستتغلب على اهذه العقبات

=============================================

السؤال الان

هل لديك غيرها

القادسية
21-05-2008, 03:59 PM
طريق الرشاد ما رايك ان تفتح موضوعا خاصا عن الحصر

لاني بصراحة اود تمريغ انفك في التراب :)

القادسية
21-05-2008, 09:23 PM
الولاية جهز نفسك .....فانا سوف اطالبك باثبات حديث الكساء من طرقكم وانه دال على تخصيص الاية باهل الكساء لكن لا عليك سوف لن اضايقك الان

الولاية
22-05-2008, 04:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن اعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

الإخوة الموالين, القراء الكرام, القادسية..

قادسية..
ما بك تصرخ ... كن هادئاً و تكلّم بعلمية.. تتحدث و كأنك عالم بشؤون الحديث و لم يُنسَ بعد مدى علمك بمطر الوراق و شهر بن حوشب..

أولاً : السنة قاضية على كتاب الله و ليس العكس..
ثانياً: لا معارضة.. و جهلك باللغة العربية (المعلوم مسبقاً) ليس من واجبنا أن نحمل عصاة المدرسين لنلحقك عليه.., على أننا راعينا ذلك و أتينا بالدليل..
ثالثاً: نأت إلى تضعيفك للحديث و إليك ما أتيت به من الأقوال..:
بداية لم يخف على "الولاية" أن هناك من قال بتدليس الأعمش , و لنأت إلى ما ذكره القادسية..
*الذهبي، في الميزان 2 / 224 فإنه قال: ((... وهو يدلس، وربما دلس عن ضعيف، ولا يدري به، فمتى قال: حدثنا، فلا كلام، ومتى قال: ( عن ) تطرق إليه احتمال التدليس..)).
احتمال التدليس.. و قلنا للقادسية تفضل و هات لنا الدليل أنه دلس... فهل قلنا له ليس متهماً بالتدليس..؟
*أبو الفتح الأزدي، كما في الكفاية للخطيب ص400، فإنه قال: ((نحن نقبل تدليس ابن عيينة ونظرائه؛ لأنه يحيل على مليء ثقة، ولا نقبل من الأعمش تدليسه؛ لأنه يحيل على غير مليء، والأعمش إذا سألته عمن هذا؟ قال: عن موسى بن طريف، وعباية بن ربعي....).
بداية هل في هؤلاء جعفر بن عبد الرحمن الثقة..؟
ثم, أسألك و أبو الفتح هل اعتبر البخاري و مسلم بقولكما..؟ أم انتظروا البينة فقد نقلنا من البخاري "نماذج" لعنعنة الأعمش فهل قرأتها ؟ .. نعيدها عليك و على القارئ
*حدثنا محمد بن يوسف حدثنا سفيان عن الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة بن اليمان ..(صحيح البخاري) فهذه عنعنة..
*حدثني عمرو بن علي حدثنا يحيى حدثنا سفيان حدثني الأعمش عن إبراهيم عن أبي معمر عن عبد الله.. (صحيح البخاري) و هذه عنعنة أخرى
*حدثنا محمد بن كثير أخبرنا سفيان عن الأعمش عن أبي الضحى عن مسروق عن خباب..(صحيح البخاري) و هذه عنعنة ثالثة.
و لا زال لدينا.. ما شئنا أن نورد..
هذا مع أن البخاري يرى العنعنة انقطاعاً.. و ليس كمسلم بن الحجاج في صحيحه..
فهل عنعنة الأعمش تعني تدليسه؟
يبدو أن أسانيد البخاري ضعيفة..

*نافلة:
جعفر بن عبد الرحمن البجلي الثقة ممن عاصر الأعمش و روى الأعمش عنه, بل و غير الحديث الذي أوردناه أيضاً.

أنت مطالب أن تورد لنا الدليل أن دلس في هذا الطريق..؟

و لأني كريم فإني أقول لك ستجد أن هذا الطريق ليس بتدليس و أن معاصرة الأعمش لجعفر بن عبد الرحمن بل و سماعه منه مثبت.. إذا شئت أن لا تضيع الوقت..

قادسية تنبه لألفاظك قبل أن تتقيأها لأنك سترى ما لا يعجبك..ثم انتبه لما تقرأ قبل أن تجيب لأنني لم أقل أنك استنجت التدليس من العنعنة بل قلت إنك جعلت العنعنة دليلاً على التدليس و هذا خطأ و أتيت بالأدلة من البخاري مع أنه يرى العنعنة انقطاعاً.. فهل تعرف الفرق بين كليهما؟

هدية لذكاء القادسية..
*حدثنا محمد بن يوسف حدثنا سفيان عن الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة بن اليمان ..(صحيح البخاري) فهذه عنعنة..
و قد نقل القادسية..
- ومنهم الإمام أحمد - أنه وصف الأعمش بالتدليس، مع روايته عن أمثال هؤلاء الكبار،وإليك البيان:
قال العلائي في جامع التحصيل ص 189-190: (... وروى الأعمش عن أبي وائل، عن عبدالله: كنا لا نتوضأ من موطئ، قال الإمام أحمد: كان الأعمش يدلس هذا الحديث، لم يسمعه من أبي وائل، قلت له: وعمن هو؟ قال: كان الأعمش يرويه عن الحسن بن عمرو الفقيمي، عن أبي وائل، فطرح الحسن بن عمرو، وجعله عن أبي وائل، ولم يسمعه منه، وقال سفيان الثوري: لم يسمع الأعمش حديث إبراهيم في الوضوء من القهقهة،
;)
و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

طائر الشمس
22-05-2008, 08:08 AM
ما اجبت يا زميلي الولاية
هل واثلة بن الاسقع ممن تشملهم الاية بنص الحديث انه من اهل الرسول عليه الصلاة والسلام ؟؟؟

موالي من الشام
22-05-2008, 09:46 AM
ما اجبت يا زميلي الولاية
هل واثلة بن الاسقع ممن تشملهم الاية بنص الحديث انه من اهل الرسول عليه الصلاة والسلام ؟؟؟
إلى متى تستخفون عقولكم
هذا جواب الأخ الولاية لك :
مع أني لم أجده في مسند أحمد, إلا أن لدي طريقاً غيره, شبيها في متنه, و هذا الحديث يدل على حجتنا فهو(ص) قال له أنت من أهلي,و لم يدخله دعائه(ص) و لم يقل بلى أنت من أهل بيتي.
واثلة من موالي النبي(ص), فهو من تبعه و على ذلك كان قوله له, على أنه ليس في ظاهر الحديث إدخالاً له, غاية ما في الحديث أنه من أهل النبي(ص) و لا علاقة لذلك بالآية.
كذا قال غير واحد من الأعلام.
و ما ذكره الأخ العزيز "موالي من الشام" ليس حيث ذهبت في الشذوذ و العياذ بالله.. لكن من باب قول البعض أن الأهل يعني الزوجة و يقصر الكلمة على ذلك, مع أننا علمنا أن الخادم و المولى و المساكن من الأهل..كذلك واثلة.

ونسي الأخ الولاية أن يقول لك أني كنت أستهزء بعقلك الفارغ ، وها أنت تثبت ذلك مرة جديدة....

القادسية
23-05-2008, 01:41 AM
الاستاذ المحترم الولاية

لقد ثبت لديك تدليس الاعمش ...والتدليس جرح بطبيعة الحال وعلة قادحة والقاعدة عندنا تقول بان رواية المدلس محمولة على الانقطاع ما لم يصرح بالتحديث عمن روى عنه وليس العكس اي ليست القاعدة تقول بان رواية المدلس مقبولة حتى يثبت تدليسه لتلك الرواية والا فلا فرق بين المدلس وغير المدلس

---- تقول بان الاعمش عاصر شيخه .....اقول بان المعاصرة لا تنفي التدليس لان تحديث الر اوي عن شيخ لم يعاصره فذلك يسمى ارسال وليس تدليس وهناك فرق بينهما

------ كلام الازدي لا يعني بان الاعمش يحدث عن غير ثقة بل معناه انه يدلس راو بينه وبين ذلك الثقة فجعفر ثقة لكن الاعمش وقد غرف بالتدليس فعنعته الى جعفر غير مقبولة حتى تثبت من طريق اخر او يصرح هو بالتدليس


بالنسبة لرواية البخاري في صحيحه عن الاعمش فقد اجبتك عليها سابقا ونقلت لك كلام المعلمي فاعدت ما كتبته بالحرف الواحد

وانا ساعيد عليك كلام المعلمي بالحرف الواحد

قال المعلمي في حاشية تقدمة الجرح والتعديل ص70: (كان الأعمش - رحمه الله - كثير الحديث، كثير التدليس، سمع كثيراً من الكبار، ثم كان يسمع من بعض الأصاغر أحاديث عن أولئك الكبار، فيدلسها عن أولئك الكبار، فحديثه الذي هو حديثه، ما سمعه من الكبار).
* فإن قيل: فإن الحافظين العلائي و ابن حجر ذكرا الأعمش في الطبقة الثانية من طبقات المدلسين كما في جامع التحصيل ص113وتعريف أهل التقديس ص118، وهي طبقة من احتمل الأئمة تدليسه، وأخرجوا له في الصحيح لإمامته، وقلة تدليسه، فيقال: قال العلامة المعلمي في حاشية الفوائد المجموعة ص 351:
(ليس معنى هذا أن المذكورين في الطبقة تقبل عنعنتهم مطلقاً كمن ليس بمدلس البتة، إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك... وقد أعل البخاري في تاريخه الصغير ص 86 خبراً رواه الأعمش، عن سالم، يتعلق بالتشيع: والأعمش لا يُدرى، سمع هذا من سالم أم لا؟ قال أبو بكر بن عياش عن الأعمش، أنه قال: نستغفر الله من أشياء كنا نرويها على وجه التعجب، اتخذوها ديناًَ).

والدليل على ذلك ما جاء في صحيح البخاري في كتاب الدعوات باب التوبة

حدثنا ‏ ‏أحمد بن يونس ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبو شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏ الأعمش ‏ ‏عن ‏ ‏عمارة بن عمير ‏ ‏عن ‏ ‏الحارث بن سويد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن مسعود ‏ ‏حديثين أحدهما عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏والآخر عن نفسه ‏ ‏قال ‏ ‏إن المؤمن يرى ذنوبه كأنه قاعد تحت جبل يخاف أن يقع عليه وإن الفاجر يرى ذنوبه كذباب مر على أنفه فقال به هكذا قال ‏ ‏أبو شهاب ‏ ‏بيده فوق أنفه ‏ ‏ثم قال ‏
لله أفرح بتوبة عبده من رجل نزل منزلا وبه مهلكة ومعه راحلته عليها طعامه وشرابه فوضع رأسه فنام نومة فاستيقظ وقد ذهبت راحلته حتى إذا اشتد عليه الحر والعطش أو ما شاء الله قال أرجع إلى مكاني فرجع فنام نومة ثم رفع رأسه فإذا راحلته عنده ‏
تابعه ‏ ‏أبو عوانة ‏ ‏وجرير ‏ ‏عن ‏ ‏ الأعمش ‏ ‏وقال ‏ ‏أبو أسامة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ الأعمش ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عمارة ‏ ‏سمعت ‏ ‏الحارث ‏ ‏وقال ‏ ‏شعبة ‏ ‏وأبو مسلم اسمه عبيد الله كوفي قائد الأعمش ‏ ‏عن ‏ ‏ الأعمش ‏ ‏عن ‏ ‏إبراهيم التيمي ‏ ‏عن ‏ ‏الحارث بن سويد ‏ ‏وقال ‏ ‏أبو معاوية ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ الأعمش ‏ ‏عن ‏ ‏عمارة ‏ ‏عن ‏ ‏الأسود ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله ‏ ‏وعن ‏ ‏إبراهيم التيمي ‏ ‏عن ‏ ‏الحارث بن سويد ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله ‏


بقيت مسألة

وهي قولك

هدية لذكاء القادسية..
*حدثنا محمد بن يوسف حدثنا سفيان عن الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة بن اليمان ..(صحيح البخاري) فهذه عنعنة..
و قد نقل القادسية..

إقتباس:
- ومنهم الإمام أحمد - أنه وصف الأعمش بالتدليس، مع روايته عن أمثال هؤلاء الكبار،وإليك البيان:
قال العلائي في جامع التحصيل ص 189-190: (... وروى الأعمش عن أبي وائل، عن عبدالله: كنا لا نتوضأ من موطئ، قال الإمام أحمد: كان الأعمش يدلس هذا الحديث، لم يسمعه من أبي وائل، قلت له: وعمن هو؟ قال: كان الأعمش يرويه عن الحسن بن عمرو الفقيمي، عن أبي وائل، فطرح الحسن بن عمرو، وجعله عن أبي وائل، ولم يسمعه منه، وقال سفيان الثوري: لم يسمع الأعمش حديث إبراهيم في الوضوء من القهقهة،


بداية اقول هديتك مقبولة ولذلك سوف اردها لك بهدية احسن منها واقول

البخاري لم يروي هذه الرواية التي اعلها الامام احمد وقد اجبتك عن مرويات الاعمش في صحيح البخاري

===============================================

السؤال الان

هل هناك رواية صحيحة ؟؟؟


الولاية ما رايك ان نقوم بالتفاتة الى كتب الشيعة ونناقش حديث الكساء من طرقهم :cool:

الولاية
23-05-2008, 03:33 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

الأستاذ القادسية..
حتى الآن لم تأت بدليل على تدليس الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن..
و تذكر أنني قلت:
"و لأني كريم فإني أقول لك ستجد أن هذا الطريق ليس بتدليس و أن معاصرة الأعمش لجعفر بن عبد الرحمن بل و سماعه منه مثبت.. إذا شئت أن لا تضيع الوقت.."
إذاً فلم أقل بالمعاصرة فحسب بل اللقاء و السماع..
ثم.. إن الأعمش من الطبقة الثانية و ليس من الأولى بالتدليس..
ثم.. إن الأعمش الثقة الحافظ أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنه (على قول علماء العامة)
ثم .. إن تدليس الأعمش لا يساوي العنعنة و هكذا كان حال الأمثلة التي وردت..
ثم..نقرأ قولك التالي:

* فإن قيل: فإن الحافظين العلائي و ابن حجر ذكرا الأعمش في الطبقة الثانية من طبقات المدلسين كما في جامع التحصيل ص113وتعريف أهل التقديس ص118، وهي طبقة من احتمل الأئمة تدليسه، وأخرجوا له في الصحيح لإمامته، وقلة تدليسه، فيقال: قال العلامة المعلمي في حاشية الفوائد المجموعة ص 351:
(ليس معنى هذا أن المذكورين في الطبقة تقبل عنعنتهم مطلقاً كمن ليس بمدلس البتة، إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك.

في هذا الكلام ما يلي:
أولاً إثبات كلامي و هو عدم نفي التدليس البتة و في الوقت عينه هو ممن احتمل تدليسه و أخرج له لإمامته (في الشأن الحديثي) و قل تدليسه...
ثانياً "ليس معنى هذا أن المذكورين في الطبقة تقبل عنعنتهم مطلقاً كمن ليس بمدلس البتة، إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك... "
كلام غير غير دقيق..
لأن الأعمش عندما أُخرِج له في عنعنته لم يكن ذلك في المتابعات عند البخاري.. نعم هناك متابعات رواها شعبة عن الأعمش, لكن الأمثلة التي أتيت بها (و هناك غيرها) ليست متابعات... و من المعلوم أن البخاري ليس شأنه في المتابعات شأن مسلم..

*كلامك فيه تباين فانظر لكلام الأزدي كما نقلتَه..
*أبو الفتح الأزدي، كما في الكفاية للخطيب ص400، فإنه قال: ((نحن نقبل تدليس ابن عيينة ونظرائه؛ لأنه يحيل على مليء ثقة، ولا نقبل من الأعمش تدليسه؛ لأنه يحيل على غير مليء، والأعمش إذا سألته عمن هذا؟ قال: عن موسى بن طريف، وعباية بن ربعي....).
إذاً إذا عرف منه التدليس فإنه لا يقبل حتى يعرف عمن, لأنه يحيل على غير مليء.. و هكذا قولنا هل هناك دليل أن الأعمش دلس..؟
و تفضل لقولك :

كلام الازدي لا يعني بان الاعمش يحدث عن غير ثقة بل معناه انه يدلس راو بينه وبين ذلك الثقة فجعفر ثقة لكن الاعمش وقد غرف بالتدليس فعنعته الى جعفر غير مقبولة حتى تثبت من طريق اخر
او يصرح هو بالتدليس
ليس ككلام الأزدي.. و من قارن من القراء و أنت علم ذلك..

أخيراً نذكّر بالدليل المطلوب لإثبات تدليس الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن..
*نافلة أخرى: الإمام الطحاوي ذكر هذا الحديث في شواهده على تخصيص الخمسة..
و أذكر بأن الأعمش عاصر و التقى جعفراً..

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

القادسية
24-05-2008, 02:33 AM
يعني كيف ؟؟؟ عنز ولو طار ؟؟؟

انت تفعل هذا والحديث من كتبنا وماذا ستفعل عندما نناقش الحديث من كتبكم ؟؟؟

===============================================================

الولاية نحن نعرف جميعا ان الاعمش مدلس اتفقنا ؟؟

طيب ما حكم رواية المدلس عندنا ؟؟؟

====================================================================

بعد ان نقلت للولاية اقوال علماء الرجال في الاعمش اخذ يردد ودون انقطاع في كل مشاركة وهو يذكرني بمحنتي معه في حديث البخاري وفيه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للنساء انكن اكثر اهل النار فاقسم بالله جهد ايمانه انه لن يتنازل عن كون الضمير في انكن عائد على اهل النار حتى طلبته للملاعنة والا يكرر نفس الاسلوب لكني هذه المرة لن اطلبه للملاعنة بل ساحاول ان ابين له او للقارئ خطا هذا المطلب واذا يئست منه ومن عناده سيوف اترك له الجمل بما حمل

والله المستعان

يردد قوله

حتى الآن لم تأت بدليل على تدليس الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن

يا ادمي بالله عليك حاول تفهم

الاعمش عرف عنه التدليس وهو يدلس الر واة الضعفاء بل منكري الحديث كما قال الازدي عندما قال


( قد كره أهل العلم بالحديث مثل: شعبة وغيرهِ التدليسَ في الحديث ، وهو قبيحٌ ومهانةٌ ، والتدليس على ضربين: فإن كان تدليساً عن ثقةٍ،لم يحتج أن يوقف على شيءٍ ، وقُبل منه ، ومن كان يدلس عن غير ثقةٍ ،لم يُقبل منه الحديث إذا أرسله حتى يقول: حدثني فلان ، أو سـمعت ، فنحن نقبل تدليس ابن عيينة، ونظرائه لأنه يـحيل على ملئ ثقة ، ولا نقبل من الأعمش ، تدليسه لأنه يحيل على غير ملئ ، والأعمشُ إذا سألته عمن هذا ؟ قال: عن موسى بن طريف ، وعَباية بن ربعي، وابن عيينة إذا وقفته قال: عن ابن جريج ، ومعمر ونظرائهما فهذا الفرق بين التدليسين

الكفاية: ( ص: 362 ).

الولاية رجاء ركز معي

الازدي يقول بانه اذا سئل بن عيينة عمن اخذ يقول بن جريج ومعمر وهما ثقتان ثبتان بلا شك واما الاعمش فاذا شئل يقول بانه اخذ عن موسى بن طريب وعباية بن ربعي وكلاهما واهنان ساقطان وهذا معنى كلامه بالمليئ وغير المليئ اقصد الاحالة فالثوري يحيل الى ثقة والاعمش يحيل الى هالك ساقط العدالة

فمن المطالب الان بالاثبات ؟؟؟
هل هو المطالب باثبات تدليس الاعمش عن جعفر بن عبد الرحمن ؟؟ والاصل في الاعمش التدليس حتى يثبت تحديثه

ام الولاية المطالب باثبات عدم وجود التدليس ؟؟؟؟

يقول الحافظ الذهبي

قال الحـافظ الذهبي: عن الاعمش
( وهو يدلس ، وربما دلّس عن ضعيفٍ ، ولا يدرى به ، فمتى قال: حدّثنا ، فلا كلام ، ومتى قال: عن ، تطرق إليه احتمال التدليس إلاّ في شيوخ له أكثر عنهم: كإبراهيم ، وابن أبي وائل ، وأبي صالح السمّان ، فإن روايته عن هذا الصنف محمولة على الاتصال ).[

اقول وليس للاعمش عن جعفر هذا الا رواية في مسند الامام احمد واخرى في سنن البيهقي ولم يكثر عنه

وباتالي فروايته عنه عنعنة ساقطة حتى يثبت سماعه منه اما بالتحديث واما من طريق اخر متصل وما دون ذلك فكله عبث في عبث ومضيعة للوقت

لماذا ؟؟ لان الاعمش مدلس وسماعه من جعفر لم يثبت يا صاحبي وكما قلت لك ليس له الا روايتين في سنن البيهقي واحدة وفي مسند الامام احمد واحدة وكلها عنعنة فمن اين اتيت بثبوت السماع ؟؟؟

لكن ومع ذلك فذلك واه فلا المعاصرة ولا السماع تنفي التدليس لان عدم المعاصرة لا تسمى تدليسا بل تسمى ارسالا

ثم انت بهذه الطريقة لا تفرق بين المدلس وغير المدلس


قال عثمان الدارمي: سـمعت يحيى ، وسئل عن الرجل يُلقي الرجل الضعيف من بين ثقتين ، يوصل الحديث ثقة عن ثقة ، ويقول: أنقص من الحديث وأصل ثقة عن ثقة يُحَسّن الحديث بذلك ؟ فقال: ( لا يفعل ، لعل الحديث عن كذّاب ليس بشيء ، فإذا هو قد حسّنه وثَبته ، ولكن يُحدّث به كما روي ).
قال عثمان الدارمي: وكان الأعمش ربما فَعَلَ ذلك


تاريخ عثمان الدارمي: ( رقم: 952 ).

وقال الخطيب البغدادي ـ رحمه الله ـ: ( وربما لم يسقط المدلس اسم شيخه الذي حدثه لكنه يسقط ممن بعده في الإسناد رجلا ًيكون ضعيفاً في الرواية ، أو صغير السن ، ويحسن الحديث بذلك ، وكان سليمان الأعمش ، وسفيان الثوري ، وبقية بن الوليد ، يفعلون مثل هذا
الكفاية: ( ص: 364 ).

يقول الولاية

إن الأعمش من الطبقة الثانية و ليس من الأولى بالتدليس..:)

.... تعتقد ان الطبقة الثانية اخف من الطبقة الاولى ؟؟؟ والعكس صحيح بل ان حق الاعمش ان يكون في الثالثة

يقول بن حجر في التلخيص

وأصح ما ورد في ذم بيع العينة ما رواه أحمد والطبراني من طريق أبي بكر بن عياش ، عن الأعمش ، عن عطاء ، عن ابن عمر قال: أتى علينا زمان…، صححه ابن القطان بعد أن أخرجه من الزهد لأحمد ، كأنه لم يقف على المسند ، وله طريق أخرى عند أبي داود أيضاً من طريق عطاء الخرساني ، عن نافع ، عن ابن عمر.
قلت: وعندي أن إسناد الحديث الذي صححه ابن القطان معلول ، لأنه لا يلزم من كون رجاله ثقات أن يكون صحيحاً ، لأن الأعمش مدلس ولم يذكر سماعه من عطاء ).[

فهاهو بن حجر يرد خبر الاعمش ولم يقبله وهو لا يؤيد بدعته فما بالك وهو يروي حديثا مؤيدا لبدعته ؟؟؟

قال عبد الله بن نمير: سمعت الأعمش يقول: حدثت بأحاديث على التعجب ، فبلغني أن قوماً اتخذوها ديناً ، لا عُدتُ لشيء منها ).[

العلل ومعرفة الرجال : ( 1 / 411


تقول

إن تدليس الأعمش لا يساوي العنعنة و هكذا كان حال الأمثلة التي وردت

لم افهم جيدا ماذا تعني ....لكن وعلى كل حال فعدم تصريح الاعمش بالتحديث والسماع فان روايته محمولة على الانقطاع لانه ربما اخذها عن غير ثقة دلسها على راو ثقة كما قال الازدي


أولاً إثبات كلامي و هو عدم نفي التدليس البتة و في الوقت عينه هو ممن احتمل تدليسه و أخرج له لإمامته (في الشأن الحديثي) و قل تدليسه

لا اعلم كيف فهمت من كلام المعلمي انه تأييد لك ؟؟؟ كلام المعلمي معناه ان وجود راو في الطبقة الثانية لا تعني معاملته وغير المدلس بنفس المعاملة فتقبل عنعنة المدلس كما تقبل عنعنة غيره وهذا خطأ كما يقول المعلمي رحمه الله تعالى

تقول

ثانياً "ليس معنى هذا أن المذكورين في الطبقة تقبل عنعنتهم مطلقاً كمن ليس بمدلس البتة، إنما المعنى أن الشيخين انتقيا في المتابعات ونحوها من معنعناتهم ما غلب على ظنهما أنه سماع، أو الساقط منه ثقة، أو كان ثابتاً من طريق أخرى، ونحو ذلك... "
كلام غير غير دقيق..
لأن الأعمش عندما أُخرِج له في عنعنته لم يكن ذلك في المتابعات عند البخاري.. نعم هناك متابعات رواها شعبة عن الأعمش, لكن الأمثلة التي أتيت بها (و هناك غيرها) ليست متابعات... و من المعلوم أن البخاري ليس شأنه في المتابعات شأن مسلم..

لا يقتصر الامر على المتابعات فقط بل ما غلب على ظنهما انه سماع او الساقط منه ثقة والدليل على ذلك
ما نقلته سابقا ان أعل البخاري في تاريخه الصغير ص 86 خبراً رواه الأعمش، عن سالم، يتعلق بالتشيع: والأعمش لا يُدرى، سمع هذا من سالم أم لا


ثم لماذا في مواقعكم تستميتون في تضعيف حديث الاعمش المعنعن وهنا تستميت في تصحيحه ؟؟؟
http://www.rafed.net/books/turathona/38-39/03-2.html
=============================================================

بعد ان ثبت ضعف السند وانه لم يصح من طرق اخرى ناتي الى نكارة المتن

فالمتن منكر لان الرسول صلى الله عليه وسلم هو من ينسب اليه اهل البيت ولا يمكن ان تزل هذه الاية فيه بعد ان قضى عمرا في الدعوة الى الله في مكة والمدينة اذا لقال المنافقون والكفار الم يطهرك ربك ولم يخبر بتطهيرك الى الان ؟؟؟

ومن نكارة المتن ايضا ان قول الله تعالى ((انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا جزء من اية وليس اية مستقلة بدايتها وقرن في بيوتكن ... الاية

=======================================================

الاستاذ الولاية لم ترد على اقتراحي لمناقشة حديث الكساء من طرق الشيعة :)

الولاية
24-05-2008, 04:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

إنك تدعي أنني أقسمت في حديث الخاري في موضوع آخر فهل تأتي بتوثيق كلامك..؟ حتى يتبين للقراء صحة مدعاك.

*الأعمش مدلس من الطبقة الثانية.., ثم إن الشيوخ الذين ذكرتهم أمقلة..

ثم إنني قلت أنه عاصر و سمع من جعفر بن عبد الرحمن.

قال الأستاذ القادسية:
وباتالي فروايته عنه عنعنة ساقطة حتى يثبت سماعه منه اما بالتحديث واما من طريق اخر متصل وما دون ذلك فكله عبث في عبث ومضيعة للوقت

لماذا ؟؟ لان الاعمش مدلس وسماعه من جعفر لم يثبت يا صاحبي وكما قلت لك ليس له الا روايتين في سنن البيهقي واحدة وفي مسند الامام احمد واحدة وكلها عنعنة فمن اين اتيت بثبوت السماع ؟؟؟

هذا الكلام لا يأخذ به البخاري و مسلم, و هما لم يخرجا عنعنة الأعمش في المتابعات كما أكدتُ..

أنت تتبع شرطاً لم يأخذ به البخاري و مسلم..
تفضل:
و قال العلائي في جامع التحصيل :
(ثم ليعلم بعد ذلك أن هؤلاء كلهم ليسوا على حد واحد بحيث أنه يتوقف في كل ما قال فيه واحد منهم عن ولم يصرح بالسماع بل هم على طبقات
أولها من لم يوصف بذلك إلا نادرا جدا بحيث أنه لا ينبغي أن يعد فيهم كيحيى بن سعيد الأنصاري وهشام بن عروة وموسى بن عقبة
وثانيها من احتمل الأئمة تدليسه وخرجوا له في الصحيح وإن لم يصرح بالسماع وذلك إما لإمامته أو لقلة تدليسه في جنب ما روى أو لأنه لا يدلس إلا عن ثقة وذلك كالزهري وسليمان الأعمش و...
أقول: و الأعمش من الثانية لقلة تدليسه و لإمامته فهو ربما دلس عن غير ثقة

قال أبو داود : سمعت أحمد(أي ابن حنبل) سئل عن الرجل يعرف بالتدليس يحتج فيما لم يقل ( سمعت ) ؟ قال : " لا أدري " ، فقلت : الأعمش ، متى تصاد له الألفاظ ؟ قال : " يضيق هذا ، أي : أنك تحتج به "
أقول: يظهر أكثر فأكثر أن قولي إن تدليسه مظنة إن كان عليها دليل تثبت و إلا سقط الظن.

قال مسلم بن الحجاج : " وإنما كان تفقد من تفقد منهم سماع رواة الحديث ممن روى عنهم ، إذا كان الراوي ممن عرف بالتدليس في الحديث وشهر به ، فحينئذ يبحثون عن سماعه في روايته ، ويتفقدون ذلك منه حتى تنزاح عنهم علة التدليس "
أقول و بما أن مسلم لم يخرج له متابعا و شاهداً, فهو يحتج به, و ذلك كقول الإمام أحمد بن حنبل.

وقال يعقوب بن سفيان : " حديث سفيان وأبي إسحاق ، والأعمش ، ما لم يعلم أنه مدلس يقوم مقام الحجة "
أقول: تدليسه بحسب يعقوب مظنة إن لم تثبت تسقط.كذلك قال غيره آنفاً.

قال يعقوب بن شيبة : "سألت علي بن المديني عن الرجل يدلس ، أيكون حجة فيما لم يقل : ( حدثنا ) ؟ قال : " إن كان الغالب عليه التدليس فلا ، حتى يقول : حدثنا "
أقول فأنت قد وضعت الشرط على الأعمش و هو من الثانية..و شرط الذهبي الذي وضعت يحتمل التدليس و لا يثبت ثم إنه على خلاف غيره ممن أوردنا.

ثم قال القادسية:
لان الاعمش مدلس وسماعه من جعفر لم يثبت يا صاحبي وكما قلت لك ليس له الا روايتين في سنن البيهقي واحدة وفي مسند الامام احمد واحدة وكلها عنعنة فمن اين اتيت بثبوت السماع ؟؟؟

لكن ومع ذلك فذلك واه فلا المعاصرة ولا السماع تنفي التدليس لان عدم المعاصرة لا تسمى تدليسا بل تسمى ارسالا
هذا الشرط من كيسك, فإنه إن ثبت السماع في حديث اعتبرت العنعنة اتصالاً في أحاديث أخرى.. (أتحدث عن السماع و ليس المعاصرة فلا تخلط)

بكل حال و مع أنني قلت إنه عليك الإتيان بدليل على هذه المظنة..
تفضل هذا دليل على سماع الأعمش من جعفر بن عبد الرحمن:
[ 2174 ] جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري قال لي قيس ثنا عبد الواحد قال ثنا الأعمش قال ثنا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري شيخ لقيته بواسط..."
التاريخ الكبير للبخاري.

الإسناد متصل و ليس تدليساً.

الرواية صحيحة

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

القادسية
24-05-2008, 03:39 PM
يبدو ان العنز لابد ان يطير رغما عن النواميس الكونية

على كل لي عودة باذن الله الواحد الاحد

طائر الشمس
24-05-2008, 09:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد اللهم واصحاب محمد خاصة
و العن أعداءهم


--------------------------------
الزميل(كما يحب أن يكنينا) "كمال"..
حديث واثلة لا يدخله في أهل البيت(ص).. و عندنا في العربية هناك قرائن و أوصاف و تساوٍ تعطي المصداق..
أتيت بالحديث التالي: (أنقل عنك)
"حدثنا إبراهيم بن عبد الله ، نا سليمان بن أحمد قثنا الوليد بن مسلم ، نا الأوزاعي قال : حدثني شداد أبو عمار ، عن واثلة بن الأسقع أنه حدثه قال : طلبت عليا في منزله فقالت فاطمة : ذهب يأتي برسول الله (ص) ، قال : فجاءا جميعا فدخلا ، ودخلت معهما ، فأجلس عليا عن يساره ، وفاطمة عن يمينه ، والحسن والحسين بين يديه ، ثم التفع عليهم بثوبه قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ، اللهم هؤلاء أهلي ، اللهم أهلي أحق ، قال واثلة : فقلت من ناحية البيت : وأنا من أهلك يا رسول الله ؟ قال : وأنت من أهلي ، قال واثلة : فذلك أرجا ما أرجو من عملي."
مع أني لم أجده في مسند أحمد, إلا أن لدي طريقاً غيره, شبيها في متنه, و هذا الحديث يدل على حجتنا فهو(ص) قال له أنت من أهلي,و لم يدخله دعائه(ص) و لم يقل بلى أنت من أهل بيتي.
واثلة من موالي النبي(ص), فهو من تبعه و على ذلك كان قوله له, على أنه ليس في ظاهر الحديث إدخالاً له, غاية ما في الحديث أنه من أهل النبي(ص) و لا علاقة لذلك بالآية..

زميلنا الفاضل واثلة من اهل النبي ومن اهل بيته وانت قلت هو من اهله لكنه ليس من اهل بيته
فلماذا فرقت بين اللفظين لغوياً فحبذا لو بينت لنا معنى اهل الرجل ومعنى اهل بيت الرجل لغوياً ليبان لنا الفارق لأننا لا نرى فارقا ً بين اللفظين لغوياً

ولا ادري يا زميلي الفاضل لما تفرقون بين اللفظين لفظ اهل بيتي ولفظ اهلي مع ان الرسول لم يقل على اهل الكساء هؤلاء اهل بيتي بل قال :
اللهم هؤلاء أهلي ، اللهم أهلي أحق
فلاحظ قول الرسول فهل انتم اعلم منه عليه الصلاة والسلام بلغة العرب
ثم يعود عليه الصلاة والسلام ويقول لواثلة :
وأنت من أهلي
فاذن واثلة من نفس اهل رسول الله الذين دعا لهم بقوله هؤلاء اهلي بقرينة نهاية الرواية حيث يفتخر واثلة بأن رسول الله دعا له فأفتخاره ليس لضمه من قبل رسول الله الى اهله بل افتخاره بأنه شمله دعاء رسول الله مع اهل الكساء
لانه ببساطة يعلم انه من موالي رسول الله ويعلم ايضا ان موالي الرجل من اهل اهله فهو قبل الدعاء يعلم انه من من اهل الرسول لانه من مواليهكما صرحت انت فلماذا اذن يفخر بما هو معلوم مسلم به قبلاً
فلا معنى لهذا الفخر الا اذا عنى ان رسول الله دعا له مع اهل الكساء بأذهاب الرجس عنه فحينها يستحق ذلك الفخر والافتخار


و ما ذكره الأخ العزيز "موالي من الشام" ليس حيث ذهبت في الشذوذ و العياذ بالله.. لكن من باب قول البعض أن الأهل يعني الزوجة و يقصر الكلمة على ذلك, مع أننا علمنا أن الخادم و المولى و المساكن من الأهل..كذلك واثلة..

انا اعلم انه لا يجرؤ ان يستهزأ برسول الله ولن يفعل ابدا
لكني اردت تذكيره الا يجعل استهزاءه بالاخرين ينسيه ان يستهزء برسول الله من غير ان يقصد

الولاية
25-05-2008, 03:17 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

الزميل الفاضل "كمال",

*المعنى اللغوي لأهل البيت معنى واسع و قد يكون من أهل بيتك شريكك في السكن مثلاً, أو خادمك أو مولاك...الخ.
و معنى أهل البيت الذي نتحدث عنه معنى اصطلاحي..
و أهل البيت في المصطلح الذي يعنيه الله عز و جل يبينهم رسول الله(ص)..

و قد يقال هو من ناحية أخرى معنى لغوي أيضاً, إذ أن البيت المقصود هو بيت أمير المؤمنين (ص) و السيدة الزهراء(ص). و مصداق ذلك الحديث المروي بإتيان مولاي الأعظم رسول الله(ص) بيت الأمير و الزهراء(ص) لأشهر عدة طارقاً بابهم تالياً الآية الكريمة مخاطبة لهم بها..

و قولنا إن رسول الله(ص) منهم لأنه رأس هذا البيت و لأنه ضم نفسه الكريمة معهم في الكساء و لأن هناك أخباراً تدل على أنه (ص) أحد الخمسة. كذا فهم جمهور العلماء من الأحاديث الواردة.

أما استشكالاتك التي أوردتها بشأن واثلة..

أولاً في مسند أحمد الصيغة كما يلي:
"حدثنا ‏ ‏محمد بن مصعب ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏الأوزاعي ‏ ‏عن ‏ ‏شداد أبي عمار ‏ ‏قال :‏دخلت على ‏ ‏واثلة بن الأسقع ‏ ‏وعنده قوم فذكروا ‏ ‏عليا ‏ ‏فلما قاموا قال لي ألا أخبرك بما رأيت من رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قلت بلى قال أتيت ‏ ‏فاطمة ‏ ‏( ر )‏ ‏أسألها عن ‏ ‏علي ‏ ‏قالت توجه إلى رسول الله ‏(ص) ‏‏فجلست أنتظره حتى جاء رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏ومعه ‏ ‏علي ‏ ‏وحسن ‏ ‏وحسين ‏ ‏( ر ) ‏ ‏آخذ كل واحد منهما بيده حتى دخل ‏ ‏فأدنى ‏ ‏عليا ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏فأجلسهما بين يديه وأجلس ‏ ‏حسنا ‏ ‏وحسينا ‏ ‏كل واحد منهما على فخذه ثم لف عليهم ثوبه ‏ ‏أو قال كساء ‏ ‏ثم تلا هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل ‏ ‏البيت ‏ ‏ويطهركم تطهيرا وقال اللهم هؤلاء أهل بيتي وأهل بيتي أحق."

إذاً كان الدعاء ثم القول إنهم أهل البيت لا الأهل فحسب, و كذا ورد مراراً عن غير واثلة..

ثانياً إن جمع الحديث مع غيره يعني أنه خصص و أن كلمة أنت من أهلي معنى آخر لأن مولى القوم منهم أو لأنه تبع لرسول الله(ص) أو كليهما.

ثالثاً إن الحديث يدخله في الأهل و قد قررنا ذلك فهل أدخله في الآية و الدعاء؟, نص الحديث لا يثبت ذلك.

رابعاً افتخار واثلة أنه تضمن في أهل رسول الله(ص) و قد قررنا ذلك, لكن هل يفتخر واثلة بأنه من الذين أذهب عنهم الرجس و طهروا تطهيراً.. هذا يعني أن واثلة أصبح مطهراً, و لم يدّع واثلة ذلك.
و هذا عين قول الإمام الطحاوي: " وواثلة أبعد منه عليه السلام من أم سلمة منه ؛ لأنه إنما هو رجل من بني ليث ليس من قريش و أم سلمة موضعها من قريش موضعها الذي هي به منه ، فكان قوله لواثلة : « أنت من أهلي » على معنى لاتباعك إياي ، وإيمانك بي فدخلت بذلك في جملتي ، وقد وجدنا الله قد ذكر في كتابه ما يدل على هذا المعنى بقوله : ونادى نوح ربه ، فقال رب إن ابني من أهلي (2) فأجابه في ذلك بأن قال له : إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح (3) فكما جاز أن يخرجه من أهله ، وإن كان ابنه ؛ لخلافه إياه في دينه جاز أن يدخل في أهله من يوافقه على دينه وإن لم يكن من ذوي نسبه ، فمثل ذلك أيضا ما كان من رسول الله صلى الله عليه وسلم جوابا لأم سلمة : « أنت من أهلي » يحتمل أن يكون على هذا المعنى أيضا ، وأن يكون قوله لها ذلك كقوله مثله لواثلة وحديث سعد وما قد ذكرناه معه من الأحاديث في أول هذا الباب معقول بها من أهل الآية المتلوة فيها ؛ لأنا قد أحطنا علما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما دعا من دعا من أهله عند نزولها لم يبق من أهلها المرادين فيها أحدا سواهم ، وإذا كان ذلك كذلك استحال أن يدخل معهم فيما أريدت به سواهم ، وفيما ذكرنا من ذلك بيان ما وصفنا ."

خامساً إن حصر الدعاء فيهم(ص) في مواقع أخر كما هو معلوم ينفي دخول واثلة في المعنى عينه.
سادساً دخول واثلة ها هنا كان عند سؤاله هو للنبي(ص) و لم يدخله النبي(ص) ابتداء و كان بعد أن قضى دعاءه (ص) و يصبح لفظ الأهل الأولى (بحسب النص الذي أوردتَه) لفظاً اصطلاحياً (و ربما لغوياً أيضاً) مخصصاً غير اللفظ الثاني في جوابه(ص) على واثلة أكان لغوياً أم مصطلحاً.

*مشكور على تفهمك لكلام أخي "موالي من الشام". و نعوذ بالله ممن يتطرق لذلك.

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلّم تسليماً كثيراً.

الولاية
25-05-2008, 03:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به

على طريقة "الإمام مسلم بن الحجاج" إمام الحديث عند العامة و صاحب "صحيح مسلم" نورد متابعة و شاهداً للحديث المروي عن السيدة أم سلمة(رض)

"حدثنـي مـحمد بن الـمثنى، قال: ثنا بكر بن يحيى بن زبـان العنزي، قال: ثنا مندل، عن الأعمش، عن عطية، عن أبـي سعيد الـخدريّ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه (و آله) وسلم: " نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِـي خَمْسَةٍ: فِـيّ، وفِـي علـيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحَسَنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحُسَيْنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَفـاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْها " { إنَّـمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِـيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرّجْسَ أهْلَ البَـيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }."

عطية: عطية بن سعد بن جنادة العوفي, روى عن عدد من الصحابة و طريقه عن أبي سعيد و غيره معروف, وثقه جماعة و ضعفه آخرون.. و سنبحث بتوثيقه لاحقاً (يوماً ما).

الأعمش: سليمان بن مهران , ثقة إمام حافظ,قيل بتدليسه إلا أن طريقه عن عطية معروف. فلا أثر للتدليس من هذا الطريق.

مندل: مندل بن علي, صدوق, اتهم بالضعف لأنه يكتب حديثه.و الأعمش من شيوخه و قد حدث عن الأعمش غير مرة؛ حدّثَ عنه جماعةٌ ثقات منهم بكر بن يحيى الوارد في سند هذا الحديث و الهيثم بن جميل و عبد العزيز بن الخطاب, و مالك بن إسماعيل بن درهم أبو غسان الثقة الثبت المتقن غير مرة, و يحيى بن أبي بكير. قال ابن سعد في طبقاته: وفيه ضعف ومنهم من يشتهي حديثه ويوثقه وكان خيرا فاضلا من أهل السنة‏.

بكر بن يحيى بن زبان ثقة, وثقه الذهبي و ابن حبان.

محمد بن المثنى بن عبيد, ثقة ثبت, قال الذهلي حجة, و قال ابن خراش من الأثبت, وثقه الدارقطاني و غيره.

السند متصل و عامة رجاله ثقات عدا مندل و عطية فمختلف فيهما.

و هو يعاضد الحديث المروي عن أم سلمة, و هذا المرة عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله (ص).

قادسية, أنت الذي يقال له "عنزة و لو طارت" لأننا أتينا بإثبات سماع الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن..

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلّم تسليماً كثيراً.

الولاية
26-05-2008, 03:15 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حـصني

يرفع بالصلاة على محمد و آل محمد

اللهم صل و سلم على محمد و آل محمد

أحمد الثائر
26-05-2008, 05:30 PM
يا قادسية ان اردت الاحتجاج بكتاب الله فقد اجبناك ولم تجيبي فحجتك به لاثبات انها تخص نساء
النبي باطلة :

ان اردت دليل على اخراجهن من اية تطهيرن فقد اجبناك فلا تتهربي :

فاذا اردت الاحتجاج بسياق الاية سنجاريك في الحجة ونرى
فسيكون معنى الاية
يا ايها النبي قل لازواجك لا تفعلوا هذا الشيء و لا ولا نفعلوا هذا الشيء ولا...
ولكن انا عصمتهم من هذه الاشياء
و بهذا لا تكون الاية الا عبث
ثم اضيف لك ان ضمير التطهير يبطل حجتك
لانك ان قلت انه رسول الله دخل مع نساءه في الاية
إذن اقررتي بان هذه الآية لا تختص بالنساء فقط وانما دخل معهن غيرهن بمقتضى تذكير الضمير وان الاعتماد على وحدة السياق كان غير تام.
واضيف لك : أن تذكير الضمير لوحده لا يدل على تشخيص الداخل من هو؟ أو أنه شخص واحد او اكثر، فما هو
دليلكي على دخول النبي (الله عليه وآله وسلم) فقط، فلعل معه غيره.
وليس لكي نفي دخول غيره الا القول باختصاص الآية بالنساء وهذا عود على البدء فضمير التذكير
يبطل كل استدلال بسياق الاية

فلا تستطيعين اثبات السياق الا بالاحاديث التي لا تملكينها بخصوص الاية في نساء النبي
و نحن نملك الاحاديث التي تثبت نزولها كان في اصحاب الكساء


اما جوابك ان مكان الاية هو من تحريف القران
اولا: هل كون اية التطهير اية واحدة او ايتين يجعل القران محرف
فانظروا بانفسكم :
سورة المائدة
قراءة حفص عن عاصم 120 اية
قراءة شعبة عن عاصم 120 اية
قراءة قالون عن نافع 122اية
قراءة الدوري عن النسائي 120 اية
قراءة السوسي عن ابي عمرو 123اية
قراءة قنبل عن ابن كثير 122اية
قراءة هاشم عن ابن عامر 122 اية
قراءة ورش عن نافع 122اية
ما رايك ان نقول لكل هذه القراءات التي يؤمن بها المسلمين انها تحريف لانها اختلفت بعدد الايات
فاي حجة تحتجين بها
فهل تعرفين لماذا اختلفوا
احد اسباب اختلافهم
انهم قالوا ان الاية الولى اية او ايتين وهم قراؤ المسلمين
فان قالت الروايات ان اية التطهير مستقلة
تقولين انه التحريف من المؤسف مازلت عاجزة عن الجواب
ثم ان وجود الاية ضمن ايات نساء النبي هو صحيح عند اغلب المسلمين و ذلك لانه الحجة البالغة على عدم اختصاصها
فقد اثبت لك بطلان الاستدلال بسياق الايات في المقدمة فوجود الاية في ايات نساء النبي حجة عليك لا لك
لان الخطاب ليس موجها للذكور فاجيبي الان ودون تهرب

لم اسمع جواب من القادسية العاجزة
ولكن اقول :
نزلت في اهل البيت قوله تعالى:
”إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا“.
ليطهرهن من الرجس ويعصمهم
اما عائشة وحفضة فنزلت فيهما قوله تعالى :
”إِن تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ، عَسَى رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ
مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا“ (التحريم: 4 - 5).

وقد اتفقت كلمة المسلمين جميعا على أن المقصود بالآيتيْن هما عائشة وحفصة، حيث تظاهرتا أي تآمرتا على رسول الله (صلى الله عليه وآله) في قصة التحريم الشهيرة، ولذا شهّر بهما الله تبارك وتعالى وفضحهما في القرآن وكشف إيذاءهما لنبيّه (صلى الله عليه وآله) ودعاهما إلى التوبة لأن قلوبهما قد صغت أي انحرفت عن جادة الإسلام، كما قد حذّرهما الله تعالى بتطليقهما واستبدالهما بزوجات خيرا منهما، يكنّ مسلمات مؤمنات قانتات تائبات عابدات سائحات، ومعنى ذلك أن عائشة وحفصة ما كانتا مسلمتيْن ولا مؤمنتيْن ولا قانتتين ولا تائبتيْن ولا عابدتين ولا سائحتين أي صائمتيْن، وإلا لم يكن الله تبارك وتعالى يقول: ”خيرا منكن“.
فكيف ينزل بمثل اولائك التطهير و الله ينكر ذلك في كتابه العزيز
ثم ان قوله ( خير منكن ) يعني انهن لسن خير نساء الامة
ومن طهره الله من الذنوب والرجس لا يمكن الا ان يكون افضل الامة
فكيف يناقض الله عز وجل نفسه

ما لكم كيف تحكمون؟؟؟

القادسية
27-05-2008, 06:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على ال محمد :)

المعذرة على التأخير

=================================================================

ما زلنا في موضوع رواية الطبراني
التالية

حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا في رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلي وفاطمة والحسن والحسين

قلت

قد تكلمنا انا والولاية عن الاعمش بما يكفي ويبقى الحكم للقارئ الكريم

بقيت مسالة نكارة المتن تكلمت عنها وتجاهلها الاستاذ الولاية

فقد قلت

فالمتن منكر لان الرسول صلى الله عليه وسلم هو من ينسب اليه اهل البيت ولا يمكن ان تزل هذه الاية فيه بعد ان قضى عمرا في الدعوة الى الله في مكة والمدينة اذا لقال المنافقون والكفار الم يطهرك ربك ولم يخبر بتطهيرك الى الان ؟؟؟

ومن نكارة المتن ايضا ان قول الله تعالى ((انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا جزء من اية وليس اية مستقلة بدايتها وقرن في بيوتكن ... الاية

واضيف ان الصحابة عندما يقولون ((نزلت هذه الاية )) فانهم يأتون بجزء منها فقط ولا يأتون بها كاملة ويسمون تلك الاية بذلك الجزء الذي ذكروه لكن لا يعني ذلك ان الاية مستقلة او الذي ذكروه مستقل وقد مثلت على ذلك عندما رددت على الولاية استدلاله بحديث اليهودي مع عمر

وقلت

صحيح البخاري ج6/ص2737
7088 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت نزلت هذه الآية ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها ) في الدعاء

والآية تقول


" قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً " (الاسراء:110 )



صحيح البخاري ج 4 ص 1488
[3825] حدثنا محمد بن يوسف عن بن عيينة عن عمرو عن جابر رضي الله عنه قال نزلت هذه الآية فينا (إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا ) بني سلمة وبني حارثة وما أحب أنها لم تنزل والله يقول والله وليهما

والآية تقول


" ِإْذ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ " (آل عمران:122)


صحيح البخاري ج 4 ص 1676
[4314] حدثنا آدم بن أبي إياس حدثنا شعبة حدثنا مغيرة بن النعمان قال سمعت سعيد بن جبير قال آية اختلف فيها أهل الكوفة فرحلت فيها إلى بن عباس فسألته عنها فقال نزلت هذه الآية ( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ ) هي آخر ما نزل وما نسخها شيء


والآية تقول


" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا " (النساء:93)



صحيح البخاري ج 4 ص 1783
[4481] حدثنا أبو نعيم حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول لما نزلت هذه الآية ( وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )أخذن أزرهن فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها

والآية تقول


" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "(النور:31)




هذه شواهد كافية لاثبات ان الصحابي عندما يقول نزلت هذه الاية فلا يعني ذلك انه سيتلوا الاية كاملة وليس اقرارا منه ان الاية هي الجزء الذي تلى ويوجد شواهد من كتب الشيعة

وعليه يكون معنى كلام ام سلمة هو ان الاية

التي نصها كالتالي

((وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهليه الاولى واقمن الصلاه واتين الزكاه واطعن الله ورسوله انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا ))
يكون معنى كلام ام سلمة هو ان هذه الاية نزلت في الخمسة وهذا بلا شك منكر ونكير لان الاية كما ترى ايها القارئ المحترم تبدأ بقول الله تعالى

وقرن في بيوتكن والمقصود هن النساء بلا خلاف فكيف تكون الاية في مخاطبتهن ثم يقال بان المقصود اشخاص اخرون

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وجدت الاستاذ الولاية يقول بان السنة قاضية على القران وليس العكس

ولا شك ان هذه ليست عقيدة الشيعة الامامية

الكليني في الكافي
عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ عَنْ أَبِيهِ عَنِ النَّضْرِ بْنِ سُوَيْدٍ عَنْ يَحْيَى الْحَلَبِيِّ عَنْ أَيُّوبَ بْنِ الْحُرِّ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ع يَقُولُ كُلُّ شَيْ‏ءٍ مَرْدُودٌ إِلَى الْكِتَابِ وَ السُّنَّةِ وَ كُلُّ حَدِيثٍ لَا يُوَافِقُ كِتَابَ اللَّهِ فَهُوَ زُخْرُف‏

وفي كتاب روضة المتقين في شرح من لا يحضره الفقيه، ج‏6، ص: 34للمجلسي الاول

في الصحيح، عن أيوب‏
بن الحر قال سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول: كل شي‏ء مردود إلى الكتاب و السنة و كل حديث لا يوافق كتاب الله فهو زخرف.
و في الصحيح، عن هشام بن الحكم و غيره عن أبي عبد الله عليه السلام قال: خطب النبي صلى الله عليه و آله و سلم بمنى فقال: أيها الناس ما جاءكم عني يوافق كتاب الله فأنا قلته و ما جاءكم يخالف كتاب الله فلم أقله.


هذا بالنسبة للمتن

بالنسبة للسند بالاضافة لما قدمناه من الكلام عن الاعمش فيوجد علة قادحة اخرى وهي جهالة شيخ الاعمش جعفر بن عبد الرحمن البجلي وهو ان ذكره ابن حبان في كتاب الثقات الا انه مجهول ولا يفيد ذكره في كتاب الثقات لابن حبان الا رفع جهالة العين وهو اخذ كلامه من تاريخ البخاري لكن لا يفيد رفع الجهالة عن الحال

يقول بن حبان
جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري شيخ كان بواسط يروى عن أبي طارق وحكيم بن سعد روى عنه الأعمش

وابن حبان لم يوثقه ولم يقل بانه ثقة كما يفعل في الرواة الذين يرى وثاقتهم في نفس الكتاب بل كلامه يشعر بالتجهيل اكثر من التوثيق مثال ذلك

زياد بن أنعم الشعباني مصري يروى عن أبي أيوب الأنصاري كان أصله من إفريقية روى عنه ابنه عبد الرحمن بن زياد بن أنعم الإفريقي الأب ثقة والابن ضعيف

سليمان بن طرخان التيمي مولى بنى مرة وقيل إنه مولى لقيس كان ينزل في بنى تيم فنسب إليهم وكان من موالي عمرو بن مرة بن عباد بن ضبيعة كنيته أبو المعتمر كان من عباد أهل البصرة وصالحيهم ثقة وإتقانا وحفظا وسنة

جعفر بن الحارث أبو الأشهب الواسطي يروى عن الأعمش والكوفيين روى عنه محمد بن يزيد الواسطي ثقة ثقة وليس هذا بأبي الأشهب العطاردي ذلك بصري وهذا من أهل واسط وجميعا ثقتان


وغيرها من الامثلة

وفي ما اورده البخاري عن الاعمش نوع تنكير مما يشعر بالجهالة حيث قال شيخ لقيته بواسط ولا يخفى عنك التنكير

الخلاصة جعفر هذا مجهول الحال وراية الطبراني ضعيفة ايضا

وقد جاء في مسند الامام احمد رواية عنه اي جعفر بن عبد الرحمن


حدثنا عبد الله حدثني أبى ثنا يعلي بن عبيد قال ثنا الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق مولاة سعد قالت : جاء النبي صلى الله عليه و سلم إلى سعد فاستأذن فسكت سعد ثم أعاد فسكت سعد ثم عاد فسكت سعد فانصرف النبي صلى الله عليه و سلم قالت فارسلني إليه سعد انه لم يمنعنا ان نأذن لك الا انا أردنا ان تزيدنا قالت فسمعت صوتا على الباب يستأذن ولا أرى شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم من أنت قالت أم ملدم قال لا مرحبا بك ولا أهلا أتهدين إلى أهل قبا قالت نعم قال فاذهبي إليهم
قال شعيب الأرنؤوط معلقا على الرواية : إسناده ضعيف لجهالة جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري




الان الى شاهد الزور عطية العوفي

يقول الولاية

على طريقة "الإمام مسلم بن الحجاج" إمام الحديث عند العامة و صاحب "صحيح مسلم" نورد متابعة و شاهداً للحديث المروي عن السيدة أم سلمة(رض)

اقول الذي يقرا هذا الكلام يفهم منه ان الشاهد الذي سيسوقه الاستاذ الولاية سيكون على شرط مسلم وهذا العمل قبيح بلا ريب على الرغم من اني اشعر بل موقن ان الولاية لا يقصد ذلك لكن عبارته غير دقيقة وليست في محلها فارجو منه ان يتنبه لذلك لا حقا

يقول

"حدثنـي مـحمد بن الـمثنى، قال: ثنا بكر بن يحيى بن زبـان العنزي، قال: ثنا مندل، عن الأعمش، عن عطية، عن أبـي سعيد الـخدريّ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه (و آله) وسلم: " نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِـي خَمْسَةٍ: فِـيّ، وفِـي علـيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحَسَنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحُسَيْنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَفـاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْها " { إنَّـمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِـيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرّجْسَ أهْلَ البَـيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }."

قلت

المتن هو المتن ومنكر

اما السند ففيه شاهد الزور عطية بن سعد العوفي الذي يدلس شيخه الكلبي ويجعله ابو سعيد الخدري رضي الله عنه والكلبي هو الكلبي الكذاب المتروك

ولا شك ان هذه الرواية هي من تدليسات العوفي الضعيف فليست بحجة تضاف الى سابقتها على رف المتردية والنطيحة :)

بامكانك ان تطلع على نقاش جرى في هذا المنتدى حول حال عطية بن سعد العوفي

http://yahosein.sytes.net/vb/showthread.php?t=87033&page=5





وهذه قائمة بأسماء العلماء الذين تكلموا في عطية العوفي نسقها الاخ حارس الحدود جزاه الله خيرا

1.سفيان الثوري توفي 161 هجرية
قال ابن عدي: (كان سفيان الثوري يضعف حديث عطية) الكامل في ضعفاء الرجال 5/2007
وقال أحمد: ( وكان سفيان يعني الثوري يضعف حديث عطية )العلل رقم [ 4502 ]

2.سفيان بن عيينة 198 هجرية
قال الشافعي : سمعت سفيان بن عيينة يقول : ( عطية ما أدري ما عطية). سؤالات الآجري (1/238رقم308)

3.هشيم بن بشير 183 هجرية
قال بن حجر (وكان هشيم يضعف حديث عطية )... تهذيب التهذيب، ت:4781، ج7 /ص194-196

4.أحمد 241 هجرية
قال مسلم بن الحجاج: قال أحمد وذكر عطية العوفي فقال: هو ضعيف الحديث، ثم قال: بلغني أن عطية كان يأتي الكلبي ويسأله عن التفسير وكان يكنيه بأبي سعيد فيقول: قال أبو سعيد، تهذيب التهذيب، ت:4781، ج7 /ص194-196

5.الجوزجاني 259 هجرية42
عطية بن سعد العوفي مائل أحوال الرجال ، تهذيب التهذيب، ت:4781، ج7 /ص194-
196

6.ابو زرعة الرازي 260 هجرية
قال ( لين) كما في الجرح والتعديل (3/1/رقم 2125 ) تهذيب التهذيب

7.ابو داوود 275 هجرية
( ليس بالذي يُعتمد عليه ). كما في سؤالات الآجري ( 1/264رقم376) .

8.ابو حاتم 277 هجرية
( ضعيف ، يكتب حديثه ، وأبونضرة أحب إليّ منه ). الجرح والتعديل (3/1/رقم 2125)

9.النسائي 303 هجرية
ذكره في كتابه الضعفاء والمتروكين برقم [ 481 ] (عطية العوفي ضعيف)

10.العقيلي 322 هجرية

ذكره في كتابه الضعفاء الكبير برقم (1392) الجزء3/ ص 395.

11.الساجي 307 هجرية
قال : ( ليس بحجة ، وكان يقدم علياً على الكل ). كما في تهذيب التهذيب _

12.بن ابي حاتم 327 هجرية
نقل تضعيف أبيه وأبي زرعة

13.ابن حبان354 هجرية
قال (لا يحل الاحتجاج به، ولا كتابة حديثه إلا على جهة التعجب) المجروحين 2/176.

14الطبراني 360 هـ هجرية
وروى الطبراني في معجمه ( فمبشر بن عبيد معدود في الوضَّاعين، وحجاج. وعطية ضعيفان. ))

15.ابن عدي 365 هجرية
قال ( وقد روى عنه جماعة من الثقات ، ولعطية عن أبي سعيد ( الخدري ) أحاديث عداد ، وعن غير أبي سعيد ، وهو مع ضعفه يكتب حديثه ، وكان يعد من شيعة الكوفة). الكامل (7/85)

16.الدار قطني 385 هجرية
قال ( ضعيف ) . السنن (4/39)
وقال : ( مضطرب الحديث ). في العلل (4/6)

17.البيهقي 458 هجرية
قال : ( لا يحتج بروايته ) السنن الكبرى (8/126)

18.الخطيب البغدادي 463 هجرية
قال (والحديث الذي ذكرناه آنفا سمي فيه رجلان أحدهما ثقة ، وهو قزعة ، والآخر ثابت الجرح وهو عطية ، فقد ارتفعت الجهالة بعدالته ، وثبت العلم بجرحه ، فحاله لا يحتمل إلا الجرح ، وهو أسوأ حالا ممن احتمل الجرح وغيره ) الكفاية في علم الرواية (3/334)

19عبد الحق الإشبيلي 581 هجرية
(قال عبد الحق في "أحكامه": وعطية العوفي لا يحتج به، وإن كان الجلة قد رووا عنه، انتهى. وقال في "التنقيح": وعطية العوفي ضعفه أحمد، وغيره، والترمذي يحسن حديثه، وقال ابن عدي: هو مع ضعفه يكتب حديثه، انتهى.)) نصب الراية للزيعلي


20.ابن الجوزي 597 هجرية
قال (وأما حديث أبى سعيد ففيه محمد بن عثمان وقد كذبه عبدالله بن أحمد وفيه عطية وقد ضعفه الكل) الموضوعات 3/105

21.ابن الصلاح 643 هجرية
ذكر قصة تكنيته للكلبي في مقدمته فقال (وهو ‏(‏أبو سعيد‏)‏ الذي يروي عنه ‏(‏عطية العوفي‏)‏ التفسير يدلس به موهماً أنه أبو سعيد الخدري)

22.المنذري 656 هجرية
قال "لا يحتج بحديثه" الترغيب و الترهيب

23.النووي 676 هجرية
قال النووي: ( وعطية ضعيف ). الأذكار ص58

24.ابن تيمية 727 هجرية
قال (وهذا الحديث هو من رواية عطية العوفي عن أبي سعيد، وهو ضعيف بإجماع أهل العلم) قاعدة جليلة في التوسل ص 243

25الزيلعي 743 هجرية
قال (وأخرج أيضاً – يعني البيهقي- عن عطية العوفي، قال: رأيت ابن عمر. وابن عباس. وابن الزبير. وأبا سعيد الخدري يقومون على صدور أقدامهم في الصلاة، انتهى. وقال: هو عن ابن مسعود صحيح، وعطية لا يحتج به، ) نصب الراية .الجزء الأول ص الحديث 37

26..الذهبي 748 هجرية
(تابعي شهير ضعيف) ميزان الاعتدال 3/79.

27.ابن رجب الحنبلي795 هجرية
قال ( ويلتحق بهؤلاء من البيوت الضعفاء :عطية بن سعد العوفي وأولاده أما عطية ) :
فضعفه غير واحد ، وقد تكرر ذكره في الكتاب غير مرة .)شرح علل الترمذي (2/884)

28.الزين العراقي ت 806 هـ هجرية
قال الزيعلي : (قال الزين العراقي وتبعه الهيثمي: وفيه عطية العوفي وهو ضعيف.12 نصب الراية /378


29الهيثمي 807 هجرية
قال ( عطية العوفي وهو ضعيف متروك ) (ميزان الاعتدال5/146 مجمع الزوائد7/49).

30.ابن حجر 852 هجرية
قال (ضعيف الحفظ مشهور بالتدليس القبيح) طبقات المدلسين

31.البويصري 840 هجرية
(((1231) هذا إسناد فيه عطية العوفي وهو ضعيف رواه الإمام أحمد في مسنده من حديث أبي سعيد أيضاً ورواه أبو بكر بن أبي شيبة في مسنده هكذا عن عبيد الله به.2/257.
479) هذا إسناد ضعيف عطية هو ابن سعد العوفي ضعفه أحمد وأبو حاتم وأبو زرعة وابن عدي وغيرهم رواه أبو بكر بن أبي شيبة في مسنده هكذا بإسناده ومتنه وأصله في الصحيحين وغيرهما من حديث أبي هريرة. مصباح الزجاجة الجزء: 2 رقم الصفحة: 107

32السخاوي ت 902 هـ
ذكر قصة تكنيته للكلبي ((( عطية بن سعد بن جنادة (العوفي) نسبة لعوف بن سعد بن ذبيان (شهر) الكلبي بما أخذه عنه من التفسير مع أنها ليست كنية له، حتى أن الخطيب روى من طريق الثوري أنه سمع الكلبي نفسه يقول: كناني عطية أبا سعيد. وكذا قال أبو خالد الأحمر قال لي الكلبي: قال لي عطية كنيتك بأبي سعيد، فأنا أقول: حدثنا أبو سعيد. قال الخطيب: وإنما فعل ذلك ليوهم الناس أنه أبو سعيد الخدري.
ونحوه قول ابن حبان سمع عطية من أبي سعيد الخدري أحاديث، فلما مات جعل يجالس الكلبي، ويحضر قصصه، وكناه أبا سعيد. فإذا قال الكلبي قال رسول الله كذا يحفظه ويرويه عنه، فإذا قيل له: من حدثك بهذا؟ يقول: أبو سعيد، فيتوهمون أنه يريد أبا سعيد الخدري، وإنما أراد الكلبي. ولذا قال أحمد: كان هشيم يضعف عطية، بل وضعفه غيره. ) فتح المغيث- 3/210


33.ابن القيم 751 هجرية

(وأما حديث أبي سعيد الخدري أن قتيلا وجد بين حيين فأمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يقاس إلى أيهما أقرب فوجد أقرب إلى أحد الحيين بشير فألقى ديته عليهم فرواه أحمد في مسنده وهو من رواية أبي إسرائيل الملائي عن عطية العوفي وكلاهما فيه ضعيف ) حاشية ابن القيم على سنن أبي داود ص 384

34.السيوطي 911 هجرية
10923) الولد ثمرة القلب وإنه مجبنة مبخلة محزنة (أبو يعلى عن أبى سعيد)
أخرجه أبو يعلى (2/305 ، رقم 1032) . قال الهيثمى (8/155) : فيه عطية العوفى ، وهو ضعيف .))))) جمع الجوامع أو الجامع الكبير للسيوطي

35.محمد طاهر بن علي الفتني ( 986هـ)
((‏ "‏يا علي لا يحل لأحد يجنب في هذا المسجد غيري وغيرك‏" ‏ فيه كثير غال في التشيع عن عطية العوفي ضعيف قلت كثير متابع وحسنه الترمذي وغربه قال النووي إنما حسنه لشواهده قلت قد ورد من حديث سعد وعمر وعائشة وجابر‏:‏ في الخلاصة ‏ "‏لا يحل لأحد أن يجنب‏" ‏ إلخ‏.‏ موضوع‏.‏( تذكرة الموضوعات)

36المناوي 1031 هـ هجرية
8434 - (من أسلف في شيء فلا يصرفه إلى غيره) ... وفيه عطية بن سعد العوفي وهو ضعيف وأعله أبو حاتم والبيهقي وعبد الحق وابن القطان بالضعف والاضطراب فيض القدير 11/ 61


37الشوكانـي ت 1250 هـ

(( 587 ) حديث : أنه صلى الله عليه وآله وسلم قال لعلي : لا يحل لأحد أن يجنب في هذا المسجد غيري وغيرك . رواه ابن مردويه عن أبي سعيد مرفوعاً . وفي إسناده : عطية العوفي ضعيف ( 588 ) . وقد أخرجه الترمذي من طريقه وحسنه . قال النووي : إنما حسنه الترمذي لشواهده (الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة

38. شعيب الأرنؤوط5227 -
حدثنا عبد الله ثنا أبي ثنا وكيع عن فضيل ويزيد قال أنا فضيل بن مرزوق عن عطية العوفي : قال قرأت على بن عمر { الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا } فقال { الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا } ثم قال قرأت على رسول الله صلى الله عليه و سلم كما قرأت علي فأخذ علي كما أخذت عليك
تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده ضعيف لضعف عطية بن سعد العوفي وباقي رجاله ثقات رجال الشيخين غير فضيل بن مرزوق فمن رجال مسلم مسند الإمام أحمد(2/58)


39.مقبل بن هادي الوادعي

(وعطيـة العوفي ضعيف ومدلس ولم يصرح بأن شيخه أبا سعيد هو الخدري، فالحديث ضعيف.) الشفاعة حديث رقم 55قال : ( ليس بحجة ، وكان يقدم علياً على الكل ). كما في تهذيب التهذيب _

40.الألباني

ضعفه في (السلسلة الضعيفة) (10/749) عطية ضعيف مدلس والوصافي ضعيف جداً)ا.هـ
وفي (التوسل ) في عدة مواضع

41-42- البخاري ، مسلم لم يحتجا بعطية

قال الحاكم في المستدرك

(((حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه أنبأ محمد بن غالب حدثنا أبو حذيفة حدثنا سفيان عن فضيل بن مرزوق عن عطية العوفي قال قرأت على بن عمر الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا وشيبة فقال بن عمر رضى الله تعالى عنهما الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا وشيبة ثم قال بن عمر قرأت على رسول الله صلى الله عليه وسلم كما قرأت علي فأخذ علي كما أخذت عليك تفرد به عطية العوفي ولم يحتجا به وقد احتج مسلم بالفضيل بن مرزوق))المستدرك على الصحيحين 2
2974]

الولاية
28-05-2008, 01:17 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي


الإخوة الموالين, القراء الكرام

الأستاذ القادسية,

رغم أنني أطرح الموضوع عموماً إلا أن توجيهي الكلام لك من باب إلزامك أمام القراء بما قلته..
وجدتك عدت بخفيّ حنين..
يقول الأستاذ القادسية:
بالنسبة للسند بالاضافة لما قدمناه من الكلام عن الاعمش فيوجد علة قادحة اخرى وهي جهالة شيخ الاعمش جعفر بن عبد الرحمن البجلي وهو ان ذكره ابن حبان في كتاب الثقات الا انه مجهول ولا يفيد ذكره في كتاب الثقات لابن حبان الا رفع جهالة العين وهو اخذ كلامه من تاريخ البخاري لكن لا يفيد رفع الجهالة عن الحال
يقول بن حبان
جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري شيخ كان بواسط يروى عن أبي طارق وحكيم بن سعد روى عنه الأعمش
وابن حبان لم يوثقه ولم يقل بانه ثقة كما يفعل في الرواة الذين يرى وثاقتهم في نفس الكتاب بل كلامه يشعر بالتجهيل اكثر من التوثيق مثال ذلك
زياد بن أنعم الشعباني مصري يروى عن أبي أيوب الأنصاري كان أصله من إفريقية روى عنه ابنه عبد الرحمن بن زياد بن أنعم الإفريقي الأب ثقة والابن ضعيف
سليمان بن طرخان التيمي مولى بنى مرة وقيل إنه مولى لقيس كان ينزل في بنى تيم فنسب إليهم وكان من موالي عمرو بن مرة بن عباد بن ضبيعة كنيته أبو المعتمر كان من عباد أهل البصرة وصالحيهم ثقة وإتقانا وحفظا وسنة
جعفر بن الحارث أبو الأشهب الواسطي يروى عن الأعمش والكوفيين روى عنه محمد بن يزيد الواسطي ثقة ثقة وليس هذا بأبي الأشهب العطاردي ذلك بصري وهذا من أهل واسط وجميعا ثقتان

وغيرها من الامثلة
وفي ما اورده البخاري عن الاعمش نوع تنكير مما يشعر بالجهالة حيث قال شيخ لقيته بواسط ولا يخفى عنك التنكير
الخلاصة جعفر هذا مجهول الحال وراية الطبراني ضعيفة ايضا
وقد جاء في مسند الامام احمد رواية عنه اي جعفر بن عبد الرحمن
حدثنا عبد الله حدثني أبى ثنا يعلي بن عبيد قال ثنا الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق مولاة سعد قالت : جاء النبي صلى الله عليه و سلم إلى سعد فاستأذن فسكت سعد ثم أعاد فسكت سعد ثم عاد فسكت سعد فانصرف النبي صلى الله عليه و سلم قالت فارسلني إليه سعد انه لم يمنعنا ان نأذن لك الا انا أردنا ان تزيدنا قالت فسمعت صوتا على الباب يستأذن ولا أرى شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم من أنت قالت أم ملدم قال لا مرحبا بك ولا أهلا أتهدين إلى أهل قبا قالت نعم قال فاذهبي إليهم
قال شعيب الأرنؤوط معلقا على الرواية : إسناده ضعيف لجهالة جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري.
عدت للتكلم في الأعمش.. و الأعمش ثقة إمام حافظ, و تقول.."لما قدمناه من كلام.." و كل قلتَ إنه عرف عنه التدليس.. و ظننتَ أننا لا نعلم, فسألناك سؤالاً لم تجب عنه استدللنا عليه بأدلة, و إذا بشعيب الذي تستشهد به قد وقع موقعك في بيان لم يُعرَف له مُخرِجٌ..

ثم أجبناك رغم ذلك على سؤالك عن السماع و أتينا به من البخاري, فبقيت عند كلمة خاوية.. جهالة.. :rolleyes:

جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري ثقة.. و هو الثابت في الكتب فلا تلبس على القارئ قول شعيب الأرناؤوط بجهالته..ثم إن للجهالة معانٍ فأيها يقصد..و يبقى أن شعيباً ربما لم يقع عليه, أو وهم.., أو أخطأ..., و فوق ذلك كله فكلامه مناقضٌ لكلام عدة من أعلام رجال الجرح و التعديل دون اختلاف في جعفر.. و ليس هناك قولان في جعفر يشكل أيهما أصح, أو إبهام..
و قد قلتها أنت في إحدى مشاركاتك أن جعفراً ثقة. و ها أنت تأتي لتقول بأنه مجهول.. :rolleyes:

عزيزي, إذا ما علمت فلا عيب أن تقول لا أدري, و إن سألت أو علمت فتفضل ببيانك بشكل علمي, و إن رأيت الحق فإنه عليك حجة و عليك اتباعه كرهت أم أحببت, و يوم القيامة يخسر المبطلون..

لا زلت تقول إيتوني بأقوى رواية حتى ظن الذين في قلوبهم مرض أنهم نصروا, و تريد أن تلبس الأمر على غير وجهه.. البروباغاندا لا تنفع, و الإعلام ليس له أثر على طريقة العقلاء في التبصر.. فلا تكن سامرياً جديداً..

هل هذا تضعيف أو توهين أم أنه هروب للأمام كحالك في نقاشك للمتن ..؟
إذا كان الجرح غير المفسّر يردّ أمام التوثيق فكيف بتوثيق و لا جرح يقابله البتة..؟ أهذه هي البينة التي يمضي عليها المرء أمام الله..؟

ثم تدعي ملبساً على القارئ, أن من يرد في كتاب ابن حبان لا يعني بالضرورة موثوق من قبله أي لا يعني توثيق ابن حبان له..و تورد أمثلة

و مع أن في كلامك اشتباه و هو واهٍ إلا أنني أقول تجاوزاً: هل هذا ما فهمه علماء العامة الأعلام, من كلام ابن حبان..؟
ننقل للقراء ما قرره ابن حجر العسقلاني:
"[ 135 ] ا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق الصحابية وعنه الأعمش ذكره بن حبان في الثقات
[ 135 ] ه جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أبي هريرة وعنه عبد الله بن عثمان بن خثيم ذكره بن حبان في الثقات واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال " انتهى كلامه
إذن فليس فقط ابن حبان يوثقه كما فهم ابن حجر العسقلاني.. بل و استدركه ابن حجر الهيثمي على كتاب "الإكمال" في الثقات...
أصبح لدينا..
ابن حجر العسقلاني
ابن حبان
ابن حجر الهيثمي
نافلة للقارئ: معلوم أن المجهول لا يعرف حاله أهو ثقة أم لا..و له أحكامه.

يرضى عليك , لا تبقى تشعر لحالك حين القراءة لا من كتاب ابن حبان و لا من كتاب البخاري.. :D

لو أنك سألت بدلاً من الحكم قبل السؤال أو بحثت جيداً لكان أفضل لحالك و للطريقة العلمية.. و لرأيت أن الموضوع اتخذ منحاً آخر غير هذا, بدءً بالتسليم بصحة الحديث الذي أوردتـُه..
الحديث صحيح رجاله غاية في الوثاقة و سنده متصل..
----------------------
و نأت لبيانك المراوح بين طريقتنا و طريقتكم..
فنحن إذ نلزمكم بما أنتم عليه عارفين به, لا عليك بقولنا و طريقتنا لتدخلها في الطريقة المتبع التي هي إلزام لكم..
فنحن قد يصح عندنا السند أو لا و يصح المتن أو لا.. و لا نقف عند حدود علم الجرح و التعديل مع ترامي أطرافه خصوصاً عندنا.. بل علمنا اسمه علم الدراية, و الكلام فيه جهيد و سبر أغواره بعيد, تناله أيدٍ قليلة أتحفها الله سبحانه بنعمة منه.
فقد يصح السند و لا يصح المتن و لذلك أمور, و قد لا يصح السند و يصح المتن و لذلك أمور , و الأول يعتبر مسقطاً و الثاني صحيحاً.. و هذا مثالان من أمثلة.. منها ما قد يقع صحيح بسقيم في متن واحد.. فأين ترجو الدخول و أي طمطام تدخل..
تأتينا بأحاديث تفهمها بفهمك و على منهجك و هذا ليس من التعقل و المنطق فإما أن تفهمها حسب الأصول و المنطق الحيادي أو بحسب فهمنا و أقول إنهما واحد, و لو قرأ طالب باحث أجنبي علومنا دون ملاقاة أحد منا محاكماً المنطق في استيعابه للكلام لفهم فهمنا..
و من مثال ذلك (حتى لا تذهب بك المذاهب في المعاني) ما فهم الزميل "كمال" مرة من كلام العلامة الطباطبائي في كتاب الميزان.. عن الإحتجاب حين قرأ تفسير آية رسول الله موسى(على نبينا و آله و عليه الصلاة و السلام) إذ آنس من جانب الطور ناراً..
ففهم أننا نقول أن الله احتجب وراء الشجرة ..:) نعوذ بالله, فيالله كيف يحاكم العقل ذلك حيادياً أو منطقياً إن عزب أن يحاكمه بفهم الإمامية, و لا زلت أقول أن الفهمين فهم واحد لكن لزيادة الإشارة..

و أحيل الكلام الآنف على ما وقعت عليه من كلامك.. إذ أتيتُ بأن "السنة قاضية على كتاب الله" و هذا الحكم عندكم , فأنت أتيتَ و قلت, هذا ليس عندكم..:o
و بغض النظر أهو عندنا أم لا و هذه مسألة أخرى..
*بأي منطق قلت هذه الكلمة.؟
*و كيف هي منهجية البحث التي تتبع.. حين تحاكم الأمور بميزانين فتأخذ من هذا ضغث و من هذا ضغث في مسألة واحدة لتخرج حكماً واحداً..
و ليس لتنتهي بحكمين حكم إمامي في هذه المسألة و حكم عاميّ في المسألة عينها.. بل تدخل قواعد الإثنين في حكم واحد..:eek:
*ثم ما علاقة هذا الأمر أصلاً حتى تورده ها هنا.. و أنت على علم أننا نناقش بحسب مقتضياتكم لا غير.؟
و بكل حال صح هذا الحديث عندنا أم لم يصح بل و ورد أم لم يرد, فهو صحيح عندنا, لأن السنة قاضية على كتاب الله, دون معارضة للأحاديث التي ظننتَها كذلك..
فالسنة الشريفة تخصص و تعمم و تبين و تأوّل, و تحكم بما لم يرد, و لها شؤون عديدة, و هذا مصداق الحديث دون تعدٍّ على تلك الأحاديث من المعارضة.
بكل حال, هذا بيان لك و للقراء, و معلوم بديهي أننا نحاكم الأمر بمبانيكم, فكلمتك أجنبية.
----------------------
و نأت لكلامك عن الحديث الشاهد و المتابع:
يقول القادسية:
اقول الذي يقرا هذا الكلام يفهم منه ان الشاهد الذي سيسوقه الاستاذ الولاية سيكون على شرط مسلم وهذا العمل قبيح بلا ريب على الرغم من اني اشعر بل موقن ان الولاية لا يقصد ذلك لكن عبارته غير دقيقة وليست في محلها فارجو منه ان يتنبه لذلك لا حقا.
يا علامة قادسية ما هو شرط مسلم في المتابعات و الشواهد..؟ "الولاية" قال متابعة و شاهداً, و ليس وحدها بل متابعاً للحديث الأول و شاهداً له.. فلا تخلط ذلك بالأحاديث الإحتجاجية.
و رغم أن المتابعة عند مسلم غير معتنىً برجالها و عليه فلا عليَّ إن لم يكن عطية ثقة, فأقول إن عطية مختلف فيه...

*و الرواية التي تدّعي مسلّماً بها أن أبا سعيد هو الكلبي(نتحدث عن رواية لم ترد بالنسبة للقراء الكرام فاقتضى التوضيح).
إن الصحيح
*أن لا تحكم بذلك بل تقول يحتمل أن يكون أبو سعيد هو ليس أبو سعيد الخدري بل محمد بن السائب الكلبي..
*و من ثم تقول إن الكلبي متروك, فأصبح الحديث بين منقول عن متروك أو منقول عن أبي سعيد الخدري.
و قولك بالتدليس عن أبي سعيد غير صحيح فهو لم يقل أبو سعيد و وقف بل قال "أبو سعيد الخدري".
*أخيراً: فإن هذه الرواية هي عن الكلبي المتروك عينه ( أيضاً نتحدث عن ذات الرواية التي لم ترد بالنسبة للقراء الكرام فاقتضى التوضيح) فكيف قبلت رواية الكلبي لذلك ثم تركته في غيرها.. لقد وهمت أنت و غيرك في هذه..
ملاحظة للقارئ: الرواية التي لم ترد و هي قيد الكلام تتحدث عن تكنية عطية لمحمد بن السائب الكلبي بـ"أبي سعيد" مما يجعل الأمر مختلطاً حين يحدث عطية عن أبي سعيد, أهو الكلبي أم أبو سعيد الخدري. و الرواية رواها كما نقل علماء العامة الكلبي نفسه مدّعياً أن عطية كناه "أبا سعيد". :rolleyes:
و بكل حال فقولي لا زال أصيلاً إن هذا متابعة و شاهد على الحديث الأول.
---------------------
يبدو أن حالك أصبح سيئاً جداً و هذا ما كنت لا أحبه لك من باب أنني ظننت أنك إن رأيت الحق اتبعته و شرحت صدرك, فأصبح حالك سيئاً لأنك ترد ما لا يروق لك.. حتى صرت تناقش في أسانيد متابعات و شواهد..

إنا لله و إنا إليه راجعون.
و آخر دعواي أن الحمد لله رب العاملين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

أحمد الثائر
28-05-2008, 01:21 AM
بالانتظار تهرب القادسية

مكتشف
28-05-2008, 05:49 AM
إبداع يا ولاية.. ما شاء الله :)
لا أملك إضافة..
غير الدعاء لكم بالتوفيق لكل خير :o

الولاية
28-05-2008, 09:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي




أخي الفاضل أحمد الثائر, صاحب القلم الغزير, و المشاركات المميزة, بارك الله بك, وحفظك المولى.


أخي الحبيب "مكتشف", متابعتكم عزيزة علينا, سلمكم الله و زادكم تسديداً و هدى, لا حرمنا من دعائكم و فائدتكم.

م6
28-05-2008, 11:14 AM
مداخلة اشرافية
السلام عليكم
ارى ان هناك بعضا من المشاركات مخالفة للضوابط كالخروج من الموضوع او تشتيته او بعض الالفاظ غير اللائقة.
ونظرا لأن بعضا منها تداخل في النقاش فاصبح من الصعوبة تحريرها دون المساس بالموضوع لذا سنبقي عليها للضرورة.
كما نرجو من الاخوة الكرام التبليغ عن المخالفات حتى نقوم باللازم، منبهين في الوقت نفسه على ضرورة الالتزام بالضوابط.

نشكر تعاونكم.

م6

القادسية
28-05-2008, 06:57 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
====================================================================
اللهم صل على ال محمد :)
======================================================================
قبل ان ابدأ الاجابة على الاستاذ الولاية المحترم اذكر بالذي تجاهله
فالمتن منكر لان الرسول صلى الله عليه وسلم هو من ينسب اليه اهل البيت ولا يمكن ان تزل هذه الاية فيه بعد ان قضى عمرا في الدعوة الى الله في مكة والمدينة اذا لقال المنافقون والكفار الم يطهرك ربك ولم يخبر بتطهيرك الى الان ؟؟؟
ومن نكارة المتن ايضا ان قول الله تعالى ((انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا جزء من اية وليس اية مستقلة بدايتها وقرن في بيوتكن ... الاية
واضيف ان الصحابة عندما يقولون ((نزلت هذه الاية )) فانهم يأتون بجزء منها فقط ولا يأتون بها كاملة ويسمون تلك الاية بذلك الجزء الذي ذكروه لكن لا يعني ذلك ان الاية مستقلة او الذي ذكروه مستقل وقد مثلت على ذلك عندما رددت على الولاية استدلاله بحديث اليهودي مع عمر
وقلت
صحيح البخاري ج6/ص2737
7088 حدثنا عبيد بن إسماعيل حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت نزلت هذه الآية ( ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها ) في الدعاء
والآية تقول

" قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلا تَجْهَرْ بِصَلاتِكَ وَلا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً " (الاسراء:110 )

صحيح البخاري ج 4 ص 1488
[3825] حدثنا محمد بن يوسف عن بن عيينة عن عمرو عن جابر رضي الله عنه قال نزلت هذه الآية فينا (إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا ) بني سلمة وبني حارثة وما أحب أنها لم تنزل والله يقول والله وليهما
والآية تقول

" ِإْذ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ " (آل عمران:122)
صحيح البخاري ج 4 ص 1676
[4314] حدثنا آدم بن أبي إياس حدثنا شعبة حدثنا مغيرة بن النعمان قال سمعت سعيد بن جبير قال آية اختلف فيها أهل الكوفة فرحلت فيها إلى بن عباس فسألته عنها فقال نزلت هذه الآية ( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ ) هي آخر ما نزل وما نسخها شيء

والآية تقول

" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا " (النساء:93)

صحيح البخاري ج 4 ص 1783
[4481] حدثنا أبو نعيم حدثنا إبراهيم بن نافع عن الحسن بن مسلم عن صفية بنت شيبة أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول لما نزلت هذه الآية ( وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )أخذن أزرهن فشققنها من قبل الحواشي فاختمرن بها
والآية تقول

" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "(النور:31)



هذه شواهد كافية لاثبات ان الصحابي عندما يقول نزلت هذه الاية فلا يعني ذلك انه سيتلوا الاية كاملة وليس اقرارا منه ان الاية هي الجزء الذي تلى ويوجد شواهد من كتب الشيعة
وعليه يكون معنى كلام ام سلمة هو ان الاية
التي نصها كالتالي
((وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهليه الاولى واقمن الصلاه واتين الزكاه واطعن الله ورسوله انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا ))
يكون معنى كلام ام سلمة هو ان هذه الاية نزلت في الخمسة وهذا بلا شك منكر ونكير لان الاية كما ترى ايها القارئ المحترم تبدأ بقول الله تعالى
وقرن في بيوتكن والمقصود هن النساء بلا خلاف فكيف تكون الاية في مخاطبتهن ثم يقال بان المقصود اشخاص اخرون
====================================================================
والان الى رد الولاية الاخير
يقول وفقه الله للخير والهداية
جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري ثقة.. و هو الثابت في الكتب فلا تلبس على القارئ قول شعيب الأرناؤوط بجهالته..ثم إن للجهالة معانٍ فأيها يقصد..و يبقى أن شعيباً ربما لم يقع عليه, أو وهم.., أو أخطأ..., و فوق ذلك كله فكلامه مناقضٌ لكلام عدة من أعلام رجال الجرح و التعديل دون اختلاف في جعفر.. و ليس هناك قولان في جعفر يشكل أيهما أصح, أو إبهام..
جهالة جعفر بن عبد الرحمن الانصاري هي من نوع جهالة الحال وقد وضحت ذلك في ردي السابق اصلحك الله وهداك
وقلت بان ذكر بن حبان له في الثقات والبخاري في التاريخ الكبير يرفع عنه جهالة العين لكن لا يرفع عنه جهالة الحال
بالنسبة لقولك بان كلام شعيب الارناؤوط مناقض لكلام غيره من الاعلام فهي مجازفة غير محسوبة لانه لم يرد في جعفر هذا توثيق ولم يوثقه احد من المتقدمين
ثم تقول
و قد قلتها أنت في إحدى مشاركاتك أن جعفراً ثقة. و ها أنت تأتي لتقول بأنه مجهول
وما ذنبي اذا كنت قد احسنت بك الظن ووثقت في كلامك عندما قلت بانه ثقة :rolleyes:
كما ان كلامي كان على اعتبار انه ثقة ولم اقطع بوثاقته لاني لم اكن قد بحثت فيها
يقول الولاية هداه الله ووفقه لكل خير
ثم تدعي ملبساً على القارئ, أن من يرد في كتاب ابن حبان لا يعني بالضرورة موثوق من قبله أي لا يعني توثيق ابن حبان له..و تورد أمثلة
و مع أن في كلامك اشتباه و هو واهٍ إلا أنني أقول تجاوزاً: هل هذا ما فهمه علماء العامة الأعلام, من كلام ابن حبان..؟
ننقل للقراء ما قرره ابن حجر العسقلاني:
"[ 135 ] ا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق الصحابية وعنه الأعمش ذكره بن حبان في الثقات
[ 135 ] ه جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أبي هريرة وعنه عبد الله بن عثمان بن خثيم ذكره بن حبان في الثقات واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال " انتهى كلامه
إذن فليس فقط ابن حبان يوثقه كما فهم ابن حجر العسقلاني.. بل و استدركه ابن حجر الهيثمي على كتاب "الإكمال" في الثقات...
أصبح لدينا..
ابن حجر العسقلاني
ابن حبان
ابن حجر الهيثمي
وما زلت عند كلامي بانه ليس كل من اورده بن حبان في كتابه الثقات يعتبر ثقة فقد اورد في كتابه هذا رواة مجاهيل الاحوال لكن ايراده لهم يرفع عنهم جهالة العين
والدليل على ذلك
فهذه قائمة ب 67 شيخ مجهول يعترف بجهالتهم ابن حبان نفسه وفيه \دليل على انه ليس كل من اورده في كتابه الثقات بانه ثقة عنده ما لم يصرح بوثاقته كما في الامثلة التي سردتها لك سابقا :)

أبان: شيخٌ يروي عن أُبي بن كعب، روى عنه محمد بن جحادة، لا أدري مَن هو ولا ابن من هو.
إبراهيم بن إسحاق: شيخٌ يروي عن ابن جريج، روى عنه وكيع بن الجراح، لست أعرفه ولا أباه.
أحمد بن عبد الله الهمداني: يروى عن يزيد بن هارون عن إسماعيل بن أبى خالد عن الشعبي عن أيمن بن خريم بن فاتك قال أبي وعمي شهدا بدراً. روى عنه الحضرمي إن لم يكن بن أبي السفر فلا أدري من هو.
أسير بن جابر العبدي الكوفي: يروي عن عمرو بن مسعود. روى عنه البصريون قتادة وأبو عمران الجوني وأبو نضرة. في القلب من روايته من أويس القرني. إلا أنه حكى ما حكى عن إنسان مجهول. لا يدرى من هو والقلب أنه ثقة أميل.
أمية القرشي: شيخ يروى عن مكحول. لست أدري من هو. روى عنه ابن المبارك.
أيوب الأنصاري: يروي عن سعيد بن جبير. روى عنه مهدي بن ميمون. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
بكير أبو عبد الله: يروي عن سعيد بن جبير. روى عنه أشعث بن سوار. إن لم يكن الضخم فلا أدري من هو.
جميل: شيخ يروى عن أبى المليح بن أسامة روى عنه عبد الله بن عون لا أدري من هو ولا ابن من هو.
حاجب: يروي عن جابر بن زيد، لا أدري من هو ولا ابن من هو، روى عنه الأسود بن شيبان.
حِبّان: يروي عن أبيه عن علي، لست أعرفه ولا أباه.
حبيب الأعور: يروي عن عروة بن الزبير. روى عنه الزهري. إن لم يكن ابن هند بن أسماء فلا أدري من هو.
حبيب بن سالم: يروي عن أبي هريرة، روى عنه محمد بن سعيد الأنصاري، إن لم يكن مولى النّعمان بن بشير، فلا أدري من هو.
الحسن أبو عبد الله: شيخ يروي المراسيل. روى عنه أيوب بن النجار. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
الحسن القردوسي: يروي عن الحسن. روى عنه عكرمة بن عمار. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
الحسن الكوفي: شيخ يروي عن ابن عباس. روى عنه ليث بن أبي سليم. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
الحسن بن مسلم الهذلي: يروي عن مكحول. روى عنه شعبة. إن لم يكن ابن عمران فلا أدري من هو.
حماد أبو يحيى: يروي عن الحسن وابن سيرين. عداده في أهل البصرة. روى عنه التبوذكي والربيع بن صبيح. لا أدري من هو.
حنظلة: شيخ يروي المراسيل. لا أدري من هو.
راشد: شيخ يروي عن سليك الفزاري. روى عنه سفيان الثوري. إن لم يكن الأول فلا أدري من هو.
رباح: شيخٌ يروي عن ابن المبارك، عِداده في أهل الكوفة، روى عنه إبراهيم بن موسى الفرّاء، لست أعرفه ولا أباه.
رباح: شيخٌ يروي عن أبي عبيدالله عن مجاهد، روى عنه سفيان الثوري، لست أعرفه ولا أدري من أبوه.
رمى: شيخ يروي عن القاسم بن محمد. روى عنه سليمان التيمي. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
الزبرقان: شيخ يروي عن النواس بن سمعان. روى داود بن أبى هند عن شهر بن حوشب عنه. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
زياد: شيخٌ يروي عن زر عن ابن مسعود، روى عنه إسماعيل السدّي، ولا أدري من هو.
سبرة: شيخ يروي عن أنس. روى عنه السدي. لا أدري من هو.
سعيد بن أبي راشد: يروى عن عطاء عن أبى هريرة في المسح على الخفين. روى عنه مروان بن معاوية. إن لم يكن سعيد بن السماك فلا أدري من هو. فان كان ذاك فهو ضعيف.
سلام: شيخ يروي عن الحسن. روى عنه سعيد بن أبى عروبة. وإن لم يكن سلام بن تميم فلا أدري من هو.
سلمة: يروي عن بن عمر. روى عنه ابنه سعيد بن سلمة. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
سليم بن عثمان أبو عثمان الطائي: يروي عن جماعة من أهل الشام، روى عنه سليمان بن سلمة الخبائري الأعاجيبَ الكثيرةَ، ولست أعرفه بعدالة ولا جرح.
سميع: شيخ يروي عن أبي أمامة. روى عنه عمرو بن دينار المكي. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
سهل: شيخٌ يروي عن شدّاد بن الهادي، روى عنه أبو يعفور، ولست أعرفه ولا أدري من أبوه.
سهيل بن عمرو: شيخ يروي عن أبيه. روى عنه همام بن يحيى. لا أدري من هو ولا من أبوه.
شعبة: شيخٌ يروي عن كريب بن أبرهة، روى عنه سليط بن شعبة الشعباني، لست أعرفه ولا أباه.
شهاب: شيخ يروي عن أبى هريرة. روت عنه القلوص بنت علية. لا أدري من هو.
شيبة: شيخ يروي عن أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين. روى عنه بن جريج. إن لم يكن بن نصاح فلا أدري من هو.
صيفي: شيخ يروي عن أبي اليسر كعب بن عمرو. روى عنه عبد الله بن سعيد بن أبى هند. إن لم يكن الأول فلا أدري من هو ولا ابن من هو.
عباد بن الربيع: إمام بجيلة كوفي يروي عن علي. روى هشيم عن أبي محمد عنه. إن لم يكن أبو محمد هو الأعمش فلا أدري من هو.
عبّاد القرشي: يروي عن عائشة، روى عنه عقبة بن أبي ثبيت. إن لم يكن عباد بن عبد الله بن الزبير فلا أدري من هو.
عبد السلام: يروي عن أبي داود الثقفي عن ابن عمر، روى عنه سعيد بن بشير، إن لم يكن ابن سليم فلا أدري من هو.
عبد العظيم بن حبيب شيخ يروى عن بهز بن حكيم روى عنه سليمان بن مسلمة الخبائري إن لم يكن الأول فلا أدري من هو.
عبد الكريم: شيخ يروى عن أنس بن مالك. روى الليث بن سعد عن إسحاق بن أسيد عنه. لا أدري من هو ولا بن من هو.
عزرة: شيخ يروى عن الربيع بن خثيم. عداده في أهل الكوفة. روى عنه أبو طعمة. إن لم يكن بعزرة بن دينار الأعور فلا أدري من هو.
عطاء المدني: يروي عن أبي هريرة في صلاة الجمع، روى عنه منصور، لا أدري من هو ولا ابن من هو.
عقبة الرفاعي يروى عن عبد الله بن الزبير روى عنه ابنه محمد بن عقبة إن لم يكن بن أبى عتاب فلا أدري من هو
عكرمة: شيخٌ يروي عن الأعرج، لست أعرفه ولا أدري من أبوه، روى عنه إبراهيم بن سعد.
عمارة: شيخ من بني حارث بن كعب، يروي عن ابن عباس، روى عنه ابنه عبد الله، إن لم يكن ابن خزيمة بن ثابت فلا أدري من هو.
عمر الدمشقي: شيخٌ يروي عن أم الدرداء الصغرى، روى عنه سعيد بن أبي هلال، لا أدري من هو ولا ابن من هو.
عيسى الأنصاري: يروي عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، روى عنه زيد بن أبي أنيسة، لست أدري من هو ولا ابن من هو.
فزع: شهد القادسية. يروي عن المقنع. وقد قيل إن للمقنع صُحبة. ولست أعرف فزعاً ولا مقنعاً، ولا أعرف بلدهما، ولا أعرف لهما أباً. وإنما ذكرتهما للمعرفة لا للاعتماد على ما يرويانه.
فُضيل: شيخٌ يروي عن سالم بن عبد الله، إن لم يكن بن أبى عبد الله صاحب القاسم بن محمد فلا أدري من هو.
فُضيل: شيخٌ يروي عن معاوية، روى عبيد الله بن أبي جعفر عن صفوان بن سليم عنه، إن لم يكن الهوزني فلا أدري من هو.
النضر: شيخ يروى عن عطاء بن يسار روى عنه الدراوردي. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
مالك: شيخ يروى عن سلمان. روى عنه أبو إسحاق السبيعي. إن لم يكن مالك بن مالك فلا أدري من هو.
متوكل: شيخ يروى عن أبى هريرة. روى عنه خالد بن معدان. لا أدري من هو.
محمد أبو عبد الله الأسدي: لا أدري من هو، يروي عن وابصة بن معبد، روى عنه معاوية بن صالح.
محمد الزهري الكوفي: قوله روى عنه بن عون. إن لم يكن محمد بن محمد بن الأسود فلا أدري من هو.
محمد بن أفلح: يروي عن أبي هريرة، روى عنه يعلى بن عطاء وحميد الطويل، إن لم يكن الأول فلا أدري من هو.
محمد بن سعيد: شيخ يروى عن عمر بن الخطاب. روى عنه قتادة. لا أدري من هو.
محمد مولى بنى هاشم: قال رأيت ابن عمر وابن عباس يمشيان بين يدي الجنازة. روى عنه قتادة. لا أدري من هو.
مروان: شيخ يروي عن بن مسعود. روى عنه عمران بن أبى يحيى. لا أدري من هو ولا ابن من هو.
مضارب العجلي: من بكر بن وائل يروي المراسيل. روى عنه قتادة. إن لم يكن مضارب بن حزن فلا أدري من هو.
مقاتل: شيخٌ يروي عن أنس بن مالك، روى عنه سعيد بن أبي عروبة، لا أدري من هو.
مهاجر: شيخٌ يروي عن عمر، روى عنه محمد بن سيرين، لا أدري من هو ولا ابن من هو.
نبتل: شيخٌ يروي عن أبي هريرة، روى عنه يعقوب بن محمد بن طحلاء، لا أدري أبو حازم هو أو غيره.
وقّاص: شيخٌ يروي عن أبي موسى الأشعري، رَوَتْ عنه ابنته منيعة، لا أدري من هو.
الوليد: شيخٌ يروي عن عثمان بن عفان. روى عنه بكير بن عبد الله بن الأشج. لا أدري من هو.
يعقوب بن غضبان: شيخ يروى عن بن مسعود. روى عنه شيخ يقال له ضرار. لا أدري من هو.


قلت
اذا ليس كل من اورده الامام بن حبان في ثقاته يعتبر ثقة وهذه شواهد على ذلك
:rolleyes:
فالصواب أن من ذكره ابن حبان في كتابه الثقات وصرح بعدم معرفته له، فليس مراده في ذلك تعديله أو قبول روايته، بل مقصده هو من أجل معرفة من كانت له رواية فحسب، لا من أجل الاعتماد عليه فيما يرويه. والدليل على ذلك ما ذكره ابن حبان نفسه في كتاب "الثقات" (7/326) في ترجمة الفزع: «شهد القادسية، يروي عن المقنع، وقد قيل: إن للمقنع صحبة، ولست أعرف فزعاً، ولا مقنعاً، ولا أعرف بلدهما، ولا أعرف لهما أباً، وإنما ذكرتهما للمعرفة لا للاعتماد على ما يرويانه». فعُلِمَ من ذلك أن إيراد ابن حبان للمقنع، وللفزع، ولمن كان على شاكلتهما لا يريد بذلك التعديل، أو الاعتماد على مروياتهم؛ بل مجرد المعرفة بهم فحسب.
وهذه الفائدة قد ذكرها الشيخ الألباني في مقدمته لصحيح موارد الظمآن (1\19)، وعلق عليها: «وهذا نصٌّ هامٌّ جداً جداً، وشهادة منه –لا أقوى منها– على أن كتابه الثقات ليس خاصاً بهم، وإنما هو لمعرفتهم، ومعرفة غيرهم من المجهولين والضعفاء، ونحوهم. غير أن هذا النص زاد عليه أنه أعلمنا أنه يذكر هؤلاء للمعرفة، لا على أنهم من الثقات الذين يحتج بخبرهم عنده».

ان مجرد ذكر ابن حبان للرجل في كتابه "الثقات" لا يفيد توثيقاً يعتد به. وإنما يعتد بتوثيق ابن حبان بأن يصرّح به، كأن يقول: "كان متقناً" أو "مستقيم الحديث" أو نحو ذلك. فهذا يكون توثيقاً لا بأس به، طالما لم يكن هناك ما يدل على أن ابن حبان قد أطلق القول بغير تحقيق. وهناك توثيق آخر أقل منه أن يكون الرجل من المعروفين بكثرة الحديث، بحيث يعلم أنّ ابن حبان وقف له على أحاديث كثيرة. أو أن يظهر من سياق كلام ابن حبان أنّه قد عرف ذاك الرجل معرفة جيّدة. فهذا التوثيق يستشهد به إن لم يتعارض مع تضعيف. وإذا كان الرجل من شيوخه الذين جالسهم ابن حبان وخبرهم، فيكون توثيقه جيداً مقبولاً. وهؤلاء لا يكاد يذكرهم في "ثقاته" وإنما تجدهم في "صحيحه". وشرطه في "صحيحه" أحسن من شرطه في "ثقاته".


يقول الولاية وفقه الله للخير

إلا أنني أقول تجاوزاً: هل هذا ما فهمه علماء العامة الأعلام, من كلام ابن حبان..؟
ننقل للقراء ما قرره ابن حجر العسقلاني:
"[ 135 ] ا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق الصحابية وعنه الأعمش ذكره بن حبان في الثقات
[ 135 ] ه جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أبي هريرة وعنه عبد الله بن عثمان بن خثيم ذكره بن حبان في الثقات واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال " انتهى كلامه
إذن فليس فقط ابن حبان يوثقه كما فهم ابن حجر العسقلاني.. بل و استدركه ابن حجر الهيثمي على كتاب "الإكمال" في الثقات...
أصبح لدينا..
ابن حجر العسقلاني
ابن حبان
ابن حجر الهيثمي

قلت

أولا : توثيق ابن حجر العسقلاني والهيثمي من المتأخرين وليسا من المتقدمين حتى يؤخذ بتوثيقاتهما يا صاحبي
ثانيا : ومع ذلك هما لم يحكما بوثاقة جعفر هذا بل ذكرا ان بن حبان ذكره في الثقات وهذا صحيح انه ذكره في كتاب الثقات لكن لا يعني ذكر شيخ في الثقات انه ثقه وقد برهنت على ذلك بالامثلة بل بشهادة بن حبان نفسه وهذه كافية لوحدها حيث يقول
في ترجمة الفزع: «شهد القادسية، يروي عن المقنع، وقد قيل: إن للمقنع صحبة، ولست أعرف فزعاً، ولا مقنعاً، ولا أعرف بلدهما، ولا أعرف لهما أباً، وإنما ذكرتهما للمعرفة لا للاعتماد على ما يرويانه». فعُلِمَ من ذلك أن إيراد ابن حبان للمقنع، وللفزع، ولمن كان على شاكلتهما لا يريد بذلك التعديل، أو الاعتماد على مروياتهم؛ بل مجرد المعرفة بهم فحسب

ثالثا : ابن حجر العسقلاني ممن انتقد بن حبان في منهجه ووصفه الذهبي بانه متساهل

رابعا : ولزيادة الالم والعذاب ولاثبات انه ليس كل من ذكره في الثقات يعتبر ثقة بل ذكر في الثقات رواة جرحهم هو وذكرهم في المجروحين :rolleyes:

امثلة ذلك
-سعيد بن خالد بن أبي الطويل.الثقات (4\ص289-290).
قلت : ذكره في المجروحين(1\ص398)وقال:"يروي عن أنس بن مالك ما لا يُتابع عليه ، لا يحلّ الإحتجاج به إلا فيما وافق الثقات في الروايات ".

-سعيد التمار.الثقات(4\ص290).
قلت: ذكره في المجروحين(1\ص397-398)وقال:"قليل الحديث منكر الرواية ، يروي عن أنس ما لا أصل له".

-نافع أبو غالب الخياط. الثقات(5\ص471).
قلت:قال ابن حبان في المجروحين(2\ص403-404):"منكر الحديث ، يروي عن أنس بن مالك ما لا يُتابع له على قلة روايته".

-رزيق أبو عبدالله الألهاني الشامي.الثقات(4\ص239).
قلت: قال ابن حبان في المجروحين(1\ص376):"ينفرد بالأشياء التي لا تشبه حديث الأثبات ، لا يجوز الإحتجاج به إلا عند الوفاق".

-سعيد بن واصل الجرشي.الثقات(8\266).
قت:ذكره ابن حبان في المجروحين(1\408)وقال:"كان ممن يخطئ كثيراً حتى خرج عن حدّ الإحتجاج به إذا انفرد".

-عبدالصمد بن جابر الضبي كنيته أبو الفضل.الثقات(8\414).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(2\134)وقال:"يُخطئ كثيراً ويهم فيما يروي على قلّة روايته".

-سهل بن معاذ بن أنس الجهني،...،لا يعتبر حديثه ما كان من رواية زبان بن فائد عنه .الثقات(4\321).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين (1\441)وقال:"منكر الحديث جدّاً فلست أدري أوقع التخليط في حديثه منه أو من زبان بن فائد"، وقال ابن حبان في المشاهير(رقم934):"كان ثبتاً ، وأنما وقعت المناكير في أخباره من جهة زبان بن فائد".

-دهثم بن قران العكلي اليمامي .الثقات(6\293).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(1\361) وقال:"كان ممّن بنفرد بالمناكير عن المشاهير ، ويروي عن الثقات أشياء لا أصول لها".

-ركين بن عبدالأعلى الضبي.الثقات(6\308).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(1\380)وقال:"كان ممّن بنفرد بالمناكير عن المشاهير على قلّة روايته ، فلا يعجبني الإحتجاج بخبره إلا فيما وافق الثقات".

-رديح بن عطية القريشي كنيته أبو الوليد.الثقات(6\311).
قلت:قال ابن حبان في المشاهير(رقم1467):"كان يُغرب".

-محمد بن عمرو بن عباد بن جبلة بن أبي رواد العتكي ،...، يغرب ويخطئ. الثقات(9\82).
قلت:ذكره ابن حبان أيضاً في الثقات(9\90)وقال:"يغرب ويخالف".

-محمد بن الحسن الأسدي،....، يغرب.الثقات(9\78).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(2\288-289)وقال:"كان فاحش الخطأ ممّن يرفع المراسيل ويقلب الأسانيد ليس ممّن يٌحتج به".

-محمد بن مسروق الكندي.الثقات(9\68).
قلت: ذكره ابن حبان أيضاً في الثقات(9\77)وقال:"يخطئ".

-محمد بن عامر بن رشيد بن خباب الرملي أبو عبدالله،...،لم أر في حديثه ممّا في القلب منه شئ إلا حديثاً واحداً.الثقات(9\96).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(2\322)وقال:"يقلب الأخبار ويروي عن الثقات ما ليس من أحاديثهم".

-روح بن عطاء بن أبي ميمونة من أهل البصرة،...،وكان روح يخطئ.الثقات(6\305).
قلت:ذكره ابن حبان في المجروحين(1\374-375)وقال:"كان يخطئ ويهم كثيراً حتى ظهر في حديثه المقلوبات من حديث الثقات ، لا يعجبني الإحتجاج بخبره إذا انفرد"، وقال ابن حبان في المشاهير(رقم1234):"كان ردئ الحفظ،ربما وهم في الشئ بعد الشئ".


الخلاصة هذه ادلة محكمة وبراهين ساطعة بالامثلة بل من كلام بن حبان نفسه انه ليس كل من ذكره في الثقات يعتبر ثقة او انه موثوقا عنده ما لم يصرح بتوثيقه

اذا مازال جعفر هذا مجهول الحال ودون توثيقه خرط القتاد.

وهذه ابتسامة :)

=============================================================================

يقول الولاية وفقه الله

أحيل الكلام الآنف على ما وقعت عليه من كلامك.. إذ أتيتُ بأن "السنة قاضية على كتاب الله" و هذا الحكم عندكم , فأنت أتيتَ و قلت, هذا ليس عندكم

قلت تعريف لحديث الصحيح عندنا هو ما رواه العدل الضابط من مثله الى منتهاه من غير شذوذ ولا علة

وارجو منك ان تركز لي على مسألة العلة فالعلة هي ما عنيتها في ردي من حيث المتن حيث ان متن الحديث يقول بان قول الله تعالى

((وقرت في بيوتكن ...الاية ))) نزلت في الخمسة اهل الكساء وهذا في غاية النكارة لان السياق يقول غير ذلك وعلى ذلك فانا احاكمك وفق نتهجنا يا صاحبي وليس وفق منهجكم الزئبقي وهذه ابتسامة ايضا :)
===========================================================================

يقول الولاية وفقه الله للخير

علامة قادسية ما هو شرط مسلم في المتابعات و الشواهد..؟ "الولاية" قال متابعة و شاهداً, و ليس وحدها بل متابعاً للحديث الأول و شاهداً له.. فلا تخلط ذلك بالأحاديث الإحتجاجية.
و رغم أن المتابعة عند مسلم غير معتنىً برجالها و عليه فلا عليَّ إن لم يكن عطية ثقة, فأقول إن عطية مختلف فيه...

اذا فظني لم يكن في محله ويبدو اني مثل بن حبان متساهل في التوثيق حين وثقت بك واحسنت الظن بك لكنك فعلا تعني ان الحديث الذي اوردته على شرط مسلم ..وانابالطبع اعذرك بجهلك ((لا حظ اني احسن الظن رغم شناعة خطاك ))

اقول

أولا : مسلم رحمه الله تعالى لم يكن يستشهد بشهود الزور مثل عطية هذا
ثانيا :

قال الامام النووي في شرحه على مسلم: " ذكر مسلم رحمه الله في أول مقدمة صحيحه أنه يقسم الأحاديث ثلاثة أقسام: الأول ما رواه الحفاظ المتقنون ، والثاني ما رواه المستورون المتوسطون في الحفظ والاتقان ، والثالث ما رواه الضعفاء والمتروكون، وأنه إذا فرغ من القسم الأول أتبعه الثاني، وأما الثالث فلا يعرج عليه". اهـ.

اذا
شرط الإمام مسلم

قسم الإمام مسلم مجموع ما أُسند إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى ثلاثة أقسام:
1- روايات الحفاظ المتقنين وقد التزم بتخريج رواياتهم.
2- من ليس موصوفا بالحفظ والإتقان ممن يشملهم اسم الستر والصدق. فهؤلاء يتبع رواياتهم أهل القسم الأول.
3- المتهمون بوضع الحديث ومن الغالب على حديثه المنكر أو الغلط، فهؤلاء يمسك عن حديثهم.
وقد بنى مسلم صحيحه بناءً على القسم الأول في الأصول، ثم قد يتبع الحديث بشواهد من القسم الثاني. أما القسم الثالث فلم يذكره في كتابه.


هل استوعبت شيئا ؟؟؟

الامام مسلم شرطه في الصحيح ان يكون الراوي من الحفاظ المتقنين اي القسم الاول وقد يورد روايات لاصحاب القسم الثاني لكنها شواهد لاصحاب القسم الاول ...يعني الاصل في الحديث هو القسم الاول فيورده ثم اذا وجد حديثا طريقه احد اصحاب القسم الثاني فانه يورده مع الحديث الذي من القسم الاول :)

معنى هذا كله ان الامام مسلم رحمه الله لا ياتي بحديث رواته مجهولون ثم يستشهد له بحديث اخر رواته مجروحين فتنبه

بمعنى ان ما قلته بان احاديثك الواهية التي اتيت بها على شرط مسلم لا يعدو كونه هراء في هراء

يقول الولاية وفقه الله للخير


و الرواية التي تدّعي مسلّماً بها أن أبا سعيد هو الكلبي(نتحدث عن رواية لم ترد بالنسبة للقراء الكرام فاقتضى التوضيح).
إن الصحيح
*أن لا تحكم بذلك بل تقول يحتمل أن يكون أبو سعيد هو ليس أبو سعيد الخدري بل محمد بن السائب الكلبي..
*و من ثم تقول إن الكلبي متروك, فأصبح الحديث بين منقول عن متروك أو منقول عن أبي سعيد الخدري.
و قولك بالتدليس عن أبي سعيد غير صحيح فهو لم يقل أبو سعيد و وقف بل قال "أبو سعيد الخدري".
*أخيراً: فإن هذه الرواية هي عن الكلبي المتروك عينه ( أيضاً نتحدث عن ذات الرواية التي لم ترد بالنسبة للقراء الكرام فاقتضى التوضيح) فكيف قبلت رواية الكلبي لذلك ثم تركته في غيرها.. لقد وهمت أنت و غيرك في هذه..
ملاحظة للقارئ: الرواية التي لم ترد و هي قيد الكلام تتحدث عن تكنية عطية لمحمد بن السائب الكلبي بـ"أبي سعيد" مما يجعل الأمر مختلطاً حين يحدث عطية عن أبي سعيد, أهو الكلبي أم أبو سعيد الخدري. و الرواية رواها كما نقل علماء العامة الكلبي نفسه مدّعياً أن عطية كناه "أبا سعيد".
.

اقول عندما اعرض عليك ترجمة عطية العوفي سوف يزول استغرابك :D


(*) قال عبد الله بن أحمد: سمعت أبي ذكر عطيه العوفي، فقال: هو ضعيف الحديث، قال أبي: بلغني أن عطيه كان يأتي الكلبي فيأخذ عنه التفسير، وكان يكنيه بأبي سعيد فيقول: قال أبو سعيد، وكان هشيم يضعف حديث عطيه. ((العلل)) (1306).
(*) وقال عبد الله: حدثنى أبي. قال: حدثنا أبو أحمد الزبيرى، قال: سمعت سفيان الثوري، قال: سمعت الكلبي، قال: كناني عطية أبا سعيد. ((العلل)) (1307 و4500).


يقول الولاية وفقه الله

و بكل حال فقولي لا زال أصيلاً إن هذا متابعة و شاهد على الحديث الأول.

وانا ما لت اقول بانه شاهد زور وشهادة شاهد الزور غير مقبولة عند العقلاء وقبل ذلك في الشرع

وحيث ان رواية الطبراني ضعيفة بجهالة جعفر بن عبد الرحمن البجلي والثانية ضعيفة بعطية العوفي

فالقادسية يقول هل لديكم ادلة غير المتردية والنطيحة حيث انه لا المتردية ولا النطيحة على شرطي :cool:

غدير الولاء
28-05-2008, 08:08 PM
الأخ المحترم الطيب الولاية لن نكل عن شكرك لهذا الموضوع
الذي زلزل مذهب النواصب وأفحمتهم بردك إبداع بارك الله بك وحشرنا وإياك مع محمد وآل محمد
plase لا أحد من النواصب يقتبس رديّ
لن نكل عن وضع الأدلة
فالحق أبلج والباطل لجلج
رأوها وجحدوها ظلماً وعناداً
فالحق أحق أن يتبع للأعلى ياعَلِيّ
اللهم صلّ على محمد وآل محمد صلاة معطرة بالورد والرياحين :)
وأكثرهم للحق كارهين
إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 258 )

- وقال شهر بن حوشب : عن أم سلمة : أن النبي (ص) جلل عليا وحسنا وحسينا وفاطمة كساء ثم قال : اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، له طرق عن أم سلمة
إبن عساكر - ترجمة الإمام الحسين ( ع ) - رقم الصفحة : ( 66 )
119 - أخبرنا أبو القاسم عبد الصمد بن محمد بن عبد الله بن مندويه ، أنبأنا أبو الحسن علي إبن محمد بن أحمد الحسن آباذي أنبأنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن الصلت الاهوازي أنبأنا أبو العباس إبن عقدة ، أنبأنا عبد الله بن أسامة الكلبي وأبو شيبة ، قالا : أنبأنا علي بن ثابت أنبأنا أسباط إبن نصر عن السدي : عن بلال بن مرداس ، عن شهر بن حوشب ، عن أم سلمة ، قالت : أتت فاطمة النبي (ص) بحريرة فوضعتها بين يديه فقال : يا فاطمة ادع لي زوجك وإبنيك ، قالت : فدعوتهم فأكلوا وتحتهم كساء فجمع الكساء عليهم ثم قال : أللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا
أقول لـ كل القراء الكرام لكل الباحثين عن الحق ومابعد الحق إلا الضلال
لايعرف الحق بالرجال أعرف الحق تعرف أهله
وصلى الله على محمد وآله الطاهرين وأصحابه المنتجبين واللعنة الدائمة على أعدائهم ليوم الدين

أحمد الثائر
28-05-2008, 10:35 PM
مل زال القادسية عاجز عن اثبات
ان الاية نزلت في نساء النبي من خلال السياق
بل ان السياق هو الحجة البالغة على انها لا تخصهن
و سورة التحريم هي الحجة الاقوى
فهي تتهرب من الجواب منعا للجق
ويابى الله الا ان يتم نوره

القادسية
28-05-2008, 10:50 PM
استاذ احمد الثائر اسال الله لي ولك الهداية وان يحشرني ويحشرك مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

استاذي الفاضل

صبرك علينا

اااحمد
28-05-2008, 10:53 PM
هلوهابية لو تنزلون لهم عشراة الادلة كل دليل ياضعيف او منكر او يرمون بالاحاديث فانتم تحاورون متعصبون لايعترفون بادلة

ابن عساكر -محدث أهل السنة- يعترف بأن آية التطهير ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ) خاصة بالنبي وعلي وفاطمة والحسن والحسين ولا تشمل زوجات النبي.
http://albrhan.org/portal/index.php?show=news&action=article&id=708

القادسية
29-05-2008, 12:26 AM
هلوهابية لو تنزلون لهم عشراة الادلة كل دليل ياضعيف او منكر او يرمون بالاحاديث فانتم تحاورون متعصبون لايعترفون بادلة

ابن عساكر -محدث أهل السنة- يعترف بأن آية التطهير ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ) خاصة بالنبي وعلي وفاطمة والحسن والحسين ولا تشمل زوجات النبي.
http://albrhan.org/portal/index.php?show=news&action=article&id=708

اسال الله لي ولك الهداية والصلاح والتوفيق

هاهو كتاب الله امامك انظر من يخاطب

http://quran.muslim-web.com/pages/p421.gif

http://quran.muslim-web.com/pages/p422.gif

أحمد الثائر
29-05-2008, 02:05 AM
الى اتباع القائل حسبنا كتاب الله
(( يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَستُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيتُنَّ فَلَا تَخضَعنَ بِالقَولِ فَيَطمَعَ الَّذِي فِي قَلبِهِ مَرَضٌ وَقُلنَ قَولًا مَّعرُوفًا * وَقَرنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجنَ تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذهِبَ عَنكُمُ الرِّجسَ أَهلَ البَيتِ وَيُطَهِّرَكُم تَطهِيرًا * وَاذكُرنَ مَا يُتلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِن آيَاتِ اللَّهِ وَالحِكمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا )) (الاحزاب:23-34)

انت قلت بنفسك ان المخاطب هن نساء النبي و هذا ما تؤكده الايات
وازيدك علما ان وجود الاية ضمن ايات نساء النبي والاختلاف بين
نون النسوة وميم الجمع هو الحجة البالغة على من ينكر نزولها في
اهل البيت عليهم السلام
فلماذا قال يا (نساء النبي) ثم قال( عنكم ) ( ويطهركم)
فان قلت ان المقصود ان رسول الله معهن فالاية لا تقول ذلك
بل تقول ( يا نساء النبي ) اي ان استدلالكم بالسياق كان خاطئ
ثم ما الدليل
الى ان رسول له هو معهن وحده ف (عنكم ) جمع اي لعل معه غيره
خصوصا مع ذكر اهل البيت
فاذا لم تستطيعوا اثبات ان الاية نزلت في نساء النبي من خلال
القران
فعندها المصدر الثاني للتشريع في الاسلام وهو السنة
وعندها نعرف من المقصود بالاية

ثم يا من تقولون حسبنا كتاب الله
انضروا الى معنى الرجس من القران :
والرجس هاهنا مطلق الذنب وما لا خير فيه لا خصوص النجاسة أو الخباثة، إذ القرآن يفسِّر بعضه بعضا، وقد قال تعالى: ”وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَن تُؤْمِنَ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَجْعَلُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ“. (يونس:101) وقال تعالى: ”فَمَن يُرِدِ اللّهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإِسْلاَمِ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاء كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ“. (الأنعام:126) وقال تعالى: ”يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ“ (المائدة:91) وقال تعالى: ”وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْسًا إِلَى رِجْسِهِمْ وَمَاتُواْ وَهُمْ كَافِرُونَ“. (التوبة:125).

أحمد الثائر
29-05-2008, 02:08 AM
ثم لترى نساء النبي الذين طهرن :
قال تعالى: ”إِن تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ، عَسَى رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا“ (التحريم: 4 - 5).
لو كان نساء النبي هن الذين طهرن لكان يجب ان يقول ان يقول انهن خير الامة ولكن قال
(خيرا منكن ) اي ان هنالك في الامة من النساء من هن افضل منهن يعني الاية ليست فيهن
وقد اتفقت كلمة المسلمين جميعا على أن المقصود بالآيتيْن هما عائشة وحفصة، حيث تظاهرتا أي تآمرتا على رسول الله (صلى الله عليه وآله) في قصة التحريم الشهيرة، ولذا شهّر بهما الله تبارك وتعالى وفضحهما في القرآن وكشف إيذاءهما لنبيّه (صلى الله عليه وآله) ودعاهما إلى التوبة لأن قلوبهما قد صغت أي انحرفت عن جادة الإسلام، كما قد حذّرهما الله تعالى بتطليقهما واستبدالهما بزوجات خيرا منهما، يكنّ مسلمات مؤمنات قانتات تائبات عابدات سائحات، ومعنى ذلك أن عائشة وحفصة ما كانتا مسلمتيْن ولا مؤمنتيْن ولا قانتتين ولا تائبتيْن ولا عابدتين ولا سائحتين أي صائمتيْن، وإلا لم يكن الله تبارك وتعالى يقول: ”خيرا منكن“.

ثم لترى سحر النبي:

وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الْأَسْوَاقِ لَوْلَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُ نَذِيرًا (7) أَوْ يُلْقَى إِلَيْهِ كَنزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ يَأْكُلُ مِنْهَا وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَّسْحُورًا (8) انظُرْ كَيْفَ ضَرَبُوا
لَكَ الْأَمْثَالَ فَضَلُّوا فَلَا يَسْتَطِيعُونَ سَبِيلًا
الفرقآن

بصريح هذه الاية المباركه والتي لا تخفى عن الجميع
فأن من يتهم رسول الله بأنه مسحور فهو من الظالمين وهو ضال



ورد في صحيح البخاري ج7ص29 عن عائشة قالت : كان رسول
الله سحر حتى كان يرى أنه يأتي النساء ولا يأتيهن .

وعن صحيح مسلم حديث 2189 وعن مسند أحمد ج6ص63 عن عائشة قالت : لبث النبي (ص) ستة أشهر يرى أنه يأتي ولا يأتي .

أحمد الثائر
29-05-2008, 02:11 AM
ثم لنرى اهل البيت :p2: :

وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا 8 إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاء وَلَا شُكُورًا 9 إِنَّا نَخَافُ مِن رَّبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا 10 فَوَقَاهُمُ اللَّهُ شَرَّ ذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَقَّاهُمْ نَضْرَةً وَسُرُورًا 11 وَجَزَاهُم بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا 12 مُتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ لَا يَرَوْنَ فِيهَا شَمْسًا وَلَا زَمْهَرِيرًا 13 وَدَانِيَةً عَلَيْهِمْ ظِلَالُهَا وَذُلِّلَتْ قُطُوفُهَا تَذْلِيلًا 14 وَيُطَافُ عَلَيْهِم بِآنِيَةٍ مِّن فِضَّةٍ وَأَكْوَابٍ كَانَتْ قَوَارِيرَا 15 قَوَارِيرَ مِن فِضَّةٍ قَدَّرُوهَا تَقْدِيرًا 16 وَيُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْسًا كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلًا 17 عَيْنًا فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلًا 18 وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا




هؤلاء اهل البيت عليهم السلام المطهرين و اذهب الله عنهم الرجس






يا قادسية اذا كان كبار علماؤكم قالوا انها نزلت في اهل البيت عليهم السلام اصحاب الكساء؟؟؟
فهل انت اعلم منهم؟؟؟

AbU 7AiDaRa
29-05-2008, 05:04 AM
بااارك الله فيك أخي أحمد الثااائر على السؤاال الثاائر


يا قادسية اذا كان كبار علماؤكم قالوا انها نزلت في اهل البيت عليهم السلام اصحاب الكساء؟؟؟
فهل انت اعلم منهم؟؟؟



أظن أنه بيقول أنهم إجتهدوا فأخطؤوا كما فعل أسيادهم معااوية وعمر وعثمااان وأخيراً أبو بكر ..

تحياااتي للسؤال

الولاية
29-05-2008, 10:30 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

عزيزي القادسية,
*بين الشيوخ الـ67 الذين أحضرتهم هل ورد اسم جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري...؟
قطعاً لا
*هل اعترف ابن حبان بجهالة جعفر...؟
*هل لديك أحد من العلماء الأعلام يقول ذلك ؟
*و أصبح شعيب الأرناؤوط الألباني من المتأخرين و ابن حجر العسقلاني
و ابن حجر الهيثمي من المتقدمين... :rolleyes:
و أصبح كلام ابن حجر العسقلاني , و كلام ابن حجر الهيتمي لا يؤخذ به...
*و أصبح استشهاد الإمام العلامة أبو جعفر الطحاوي السلفي بالحديث في مقام بيان المقصود بأهل البيت (ص) لا يؤخذ به..
*و أصبح ما عليه جمهور العلماء بحسب العلامة ابن عطية و العلامة الثعالبي و غيرهما الكثير, خطأ...
كل ذلك لأن ما أتى لا يوافق هوى فلان..
كل ذلك حباً بأهل البيت(ص)...:o
أرأيتم يا شيعة إن هذا هو منهج الإعتدال و عدم المغالاة... ;)

سؤال للقارئ و للقادسية.. لماذا كل أمثلة القادسية من قائمة "الـ 67 المجاهيل" إلى غير ذلك تخلو من جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري موضع الكلام..؟
لنقرأ معاً شيئاً مما أورده القادسية:
فالصواب أن من ذكره ابن حبان في كتابه الثقات وصرح بعدم معرفته له، فليس مراده في ذلك تعديله أو قبول روايته، بل مقصده هو من أجل معرفة من كانت له رواية فحسب، لا من أجل الاعتماد عليه فيما يرويه.
فهل صرح ابن حبان بعدم معرفته.. لو تأتينا بذلك
و نقل القادسية:
ان مجرد ذكر ابن حبان للرجل في كتابه "الثقات" لا يفيد توثيقاً يعتد به.
العلامة ابن حجر الهيتمي و العلامة ابن حجر العسقلاني فهما توثيق ابن حبان, و هذا ما قرراه كما نقلنا..
و قال القادسية:
ابن حجر ممن انتقد ابن حبان في منهجه و وضفه الذهبي بأنه متساهل..
*فهل نقد ابن حبان حين إيراده جعفر بن الرحمن ..؟ لا

*كلامك كله لا دليل عليه, أمثلة ليس فيها جعفر البتة..مع كثرتها و إسهابها حتى نقلت 67 شيخاً صرح بهم ابن حبان لم يأت فيهم جعفر بن عبد الرحمن...

*سؤال تقريري للقارئ لم لم يأت ذكر جعفر فيمن صرح به ابن حبان؟

*لماذا ينقل الألباني في محاضرة ذكر ابن حبان شيوخاً ثم يفتح كتب منها لابن حجر فيُقرِئ الطلاب أن ابن حجر ذكر أنهم مجهولون.. و نرى ابن حجر يورده و لا يقول أنه مجهول كما نقلنا..؟
إذاً فابن حجر مع انتقاده كما نقلت لابن حبان و تتبعه له, و استشهاد الألباني بذلك لم يقل ما تدعيه..لماذا؟
و استشهاد الألباني بابن حجر يدل على أنه يعتد به, مع علمنا بذلك أصلاً لكن لأنك تريد تسقيطه.. كرامة و حباً بأهل البيت(ص)..

و مع ذلك كله فلا ذكر لجعفر في كل كلامك البتة..

نأت لكلمة جديدة نقلها القادسية..
امثلة ذلك
-سعيد بن خالد بن أبي الطويل.الثقات (4\ص289-290).
قلت : ذكره في المجروحين(1\ص398)وقال:"يروي عن أنس بن مالك ما لا يُتابع عليه ، لا يحلّ الإحتجاج به إلا فيما وافق الثقات في الروايات
فهل إن ما ذكره جعفر بن عبد الرحمن و نقله عنه الإمام الحافظ الثقة أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنهم سلمان بن مهران الأعمش, لم يوافق الثقات..
*كيف و الإمام الطحاوي يضعه في استشهاده ببيان أهل البيت(ص) من هم؟
*كيف و الجمهور من العلماء يقول أنهم الخمسة؟
*كيف و الأحاديث كلها تتحدث عن هؤلاء الخمسة؟

و نزيد على ذلك في الأدلة و هو أمر على علاقة بقولنا الآنف و بالمسألة الأصيلة..
إن تصنيف جميع أئمة الحديث حين وضعوا كتبهم كمسلم و الترمذي مثلاً حين تبوب الفضائل و تورد باب فضائل أهل البيت(ص) لا تذكر النساء فيه .. و تذكر أحاديث من الأحاديث الذاكرة للخمسة (ص)
لماذا..؟
نأت لنكارة المتن التي يدعيها القادسية و نسأل
هل لديك دليل أن إماماً أو علامة من الأعلام عندكم قال بالنكارة..؟
و لماذا لم ينكر الإمام الطحاوي و استشهد به في عين المسألة..؟
لأن قولك لا يكفي, و لسنا في معرض بيان رأيك و مناقشته.
--------------
الحديث صحيح و إسناده متصل.

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلة الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

الولاية
29-05-2008, 11:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

صحيح مسلم
كتاب فضائل الصحابة

باب فضائل أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ومحمد بن عبد الله بن نمير، - واللفظ لأبي بكر - قالا حدثنا محمد بن بشر، عن زكرياء، عن مصعب بن شيبة، عن صفية بنت شيبة، قالت قالت عائشة خرج النبي صلى الله عليه وسلم غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال ‏{‏إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا‏}‏

desertfox1
29-05-2008, 05:05 PM
متابع
وبارك الله فيكم

القادسية
29-05-2008, 05:52 PM
الاستاذ الفاضل احمد الثائر طرحك جميل وكلامك جيد لكن استاذي الفاضل اطلب منك ان تصبر علي فضلا لا امرا

واعدك بان تجد مني ما لا يزعجك :)

أحمد الثائر
29-05-2008, 08:24 PM
و انا صابر طالما انك ستجيبين
هدانا الله وإياك للحق
بالانتظار

القادسية
30-05-2008, 12:19 AM
الاستاذ المحترم الولاية اولا اشكرك شكرا جزيلا على ردك الاخير ولله الحمد الحوار يسير على ما يرام بالنسبة لي كما اني اطلب منك تكرما وتفضلا ان تبتعد عن المزايدة ورمي المخالف بالعداء لاهل البيت واستبدل ذلك بالحجة والا نصاف
الذي اراه انك احسست بضعف حجتك فاردت ان تعوض بالمزايدة وانك في موقع المافع عن اهل البيت وان تضعني في موقع المعادي لاهل ولا شك ان هذا عند اهل الانصاف مذموم ومحتقر
والى الله المشتكى

تقول هداك الله ووفقك
عزيزي القادسية,
*بين الشيوخ الـ67 الذين أحضرتهم هل ورد اسم جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري...؟
قطعاً لا
*هل اعترف ابن حبان بجهالة جعفر...؟
*هل لديك أحد من العلماء الأعلام يقول ذلك ؟
*و أصبح شعيب الأرناؤوط الألباني من المتأخرين و ابن حجر العسقلاني
و ابن حجر الهيثمي من المتقدمين...
و أصبح كلام ابن حجر العسقلاني , و كلام ابن حجر الهيتمي لا يؤخذ به...
*و أصبح استشهاد الإمام العلامة أبو جعفر الطحاوي السلفي بالحديث في مقام بيان المقصود بأهل البيت (ص) لا يؤخذ به..
*و أصبح ما عليه جمهور العلماء بحسب العلامة ابن عطية و العلامة الثعالبي و غيرهما الكثير, خطأ...
كل ذلك لأن ما أتى لا يوافق هوى فلان..
قلت
اولا يجب فك الاشتباك الحاصل والخلط الملحوظ
اما بالنسبة لكلام الالباني فالالباني لم يجرح ولم يوثق بل اورد كلام بن حبان في انه لم يورد في كتابه كل من يرى وثاقته بل لبيان الثقات والحقيقة ان كلام بن حبان هذا وهو اعلم بنفسه من بقية البشر كاف لانهاء الموضوع برمته لكن يابى المعاندون الا المراء
واما بالنسبة لشعيب الارناؤوط فقد ضعف الحديث بناء على القواعد التي تحكمه وتحكم غيره وقد تبين له جهالة جعفر بن عبد الرحمن الانصاري فحكم على الحديث بالضعف
بالنسبة لشيخ الاسلام والمسلمين بن حجر العسقلاني قدس الله روحه الطاهرة الشريفة فقد انتقد منهج ابن حبان في كتابه الثقات وسوف ابين لك منهجه بعد قليل وابين لك موقف ابن حجر من منهجه لكن الذي اود قوله انه لمعرفة مرتبة الرواي ودرجته فان بن حجر والعلماء جميعا يرجعون لكتب المتقدمين كالجرع والتعديل لابن ابي حاتم ومعرفة الثقات للعجلي والثقات لابن حبان والضعفاء للعقلي وغيرها من كتب الجرح والتعديل لذك فانه لا يحتج ويقال بان بن حجر وثق الراوي الفلاني وجرح العالم الفلاني .. والحق ان علم الجرح والتعديل وعلم الرجال علم عظيم شاهق القامة لا يتناوله الا امثال بن حجر فهو امام فيه بلا نزاع لكن لا يستطيع ان يحكم على راو بحكم من عنده ...ارجو ان تتنبه لهذا والكلام ينطبق على غير بن حجر سمهم ان شئت
الان الى منهج بن حبان في كتابه حيث يقول
فكل من أذكره في هذا الكتاب الأول فهو صدوق، يجوز الاحتجاج بخبره إذا تعرى خبره عن خصال خمس..." إلى أن قال: "وإنما أذكر الشيخ بعد الشيخ وقد ضعفه بعض أئمتنا ووثقه بعضهم، فمن صح عندي أنه ثقة بالدلائل النيرة التي بينتها في كتاب (الفصل بين النقلة) أدخلته في هذا الكتاب لأنه يجوز الاحتجاج بخبره. فكل من ذكرته في كتابي هذا إذا تعرى خبره عن الخصال الخمس التي ذكرتها فهو عدل، لأن العدل من لم يعرف منه الجرح ضد التعديل، فمن لم يعرف بجرح فهو عدل إذا لم يبين ضده، إذ لم يكلف الناس من الناس معرفة ما غاب عنهم، وإنما كلفوا الحكم بالظاهر من الأشياء غير المغيب عنهم".
قلت هذا هو منهج بن حبان رحمه الله انه يوثق المجهولين مجهولي الحال بعد انتفاء جهالة العين
ومن هنا جاء انتقاد الائمة لابن حبان حيث يتضح انه يحكم بالوثاقة على المجهولين وهذا منهج يخالف منهج الجمهور
واليك موقف بن حجر من هذا المنهج
يقول بن حجر رحمه الله
وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه. وهذا هو مسلك ابن حبان في كتاب الثقات".
لسان الميزان 1/14.
عزيزي الولاية عند المناظرات فالقواعد العامة هي الحاكمة وليست التخرصات والمشاغبات والبروباغندا التي اتهمتني بها ارجو منك ان تلتزم المنهجية في الحوار وعدم التركيز على كسب تصفيق القارئ بل احرص على ان يكون ديدنك البحث عن الحق ومن ثم الانصياع له ولا يجرمنك شنان قوم ان تعدل وقل الحق ولو على نفسك
اقو ل اذا تبين من كلام من حبان انه يوثق المجاهيل وتصريحه بذلك اكبر دليل هذه واحدة
الاخرى وبالاستقراء بل من كلامه هو عرفنا انه ليس كل من ذكره في كتابه يرى وثاقته وعلى هذا اقول
اما اني كون الرواي
أ‌- ثقة معروف غير مجهول الحال والعين وهؤلاء الذين صرح بوثاقتهم وقد اوردت امثلة لهم
ب‌- مجهولوا الحال ذكرهم في كتابه بعد معرفة اعيانهم وسكت عنهم ولم يقل بانهم ثقات مثل حال جعفر بن عبد الرحمن فهذا مجهول الحال وقد عرفنا ان الامام بن حبان يوثق المجاهيل لكن هذا ملزم له ليس لنا وقد انتقده الائمة على ذلك بل مخالف لما عليه الجمهور
قال الإمام جلال الدين المحلي في شرح جمع الجوامع: "وتفرع على شرط العدالة ما ذكره بقوله: فلا يقبل المجهول باطنا، وهو المستور لانتفاء تحقق الشرط خلافا لأبي حنيفة وابن فورك وسليم الرازي في قولهم بقبوله اكتفاء بظن حصول الشرط، فإنه يظن من عدالته في الظاهر عدالته في الباطن. وقال إمام الحرمين: يوقف عن القبول والرد إلى أن يظهر حاله بالبحث عنه".
وقال أبو إسحاق الشيرازي: "لا يقبل الخبر إلا ممن تعرف عدالته". وقال أبو حنيفة: "إذا عرف إسلامه جاز قبول روايته".
قلنا: هو أن كل خبر لا يقبل من الفاسق، لم يقبل من مجهول الحال كالشهادة، ولأنا لو جوزنا قبول الأخبار ممن جهلت عدالته ويوجد ضمن هؤلاء المجهولين كثير من أهل البدع والأهواء لم يبق أحد من أهل البدع إلا روى ما يوافق بدعته، فتتسع البدع ويكثر الفساد وهذا لا يجوز.
والقسم الاخير هم من ذكرهم في كتابه الثقات وصرح بجهالتهم او ذكر فيهم جرحا

خلاصة الكلام ان جعفرا هذا مجهول الحال بل يكاد يكون مجهول العين لولا ايراد ابن حبان له في الثقات لكن ايراده له في الثقات لا ينفي جهالته اذا عرفنا ان منهج بن حبان توثيق المجاهيل

سؤال للقارئ و للقادسية.. لماذا كل أمثلة القادسية من قائمة "الـ 67 المجاهيل" إلى غير ذلك تخلو من جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري موضع الكلام..؟

قلت عندما اوردت اسماء هؤلاء اوردتهم لاثبت لك انه ليس كل من ذكرهم ابن حبان في كتابه يرى وثاقتهم من حيث ان عدالتهم ثابتة بل لاثبت لك انه ذكر في كتابه هذا غير المجاهيل مجاهيل الحال وانه لا ينفي ذكرهم في كتابه الجهالة عنهم
وقد ثبت ذلك ولله الحمد والمنة سواء بهذه الامثلة او من غيرها ... وحيث انه لم يذكر شيئا في حال جعفر ولم يذكر وثاقته ولم يصرح بها فيبقى حاله انه مجهول
والاحتجاج به ساقط ومردود على صاحبه ولا يلزمنا

فهل صرح ابن حبان بعدم معرفته.. لو تأتينا بذلك
ليس شرطا ان يصرح بعدم معرفته لانه لم يشترط بان يصرح بذلك بل ذكر انه يوثق المجاهيل مجاهيل الحال صراحة والحقيقة سواء اصرح ام لم يصرح فهو مجهول الحال لم يذكره احد قبله ولا بعده لا بجرح ولاتعديل ولم يرو عنه الا الاعمش فقط وهذا يا صاحبي يجعله من مجاهيل الاعيان ان كنت لا تدري لان شرط رفع جهالة العين ان يروي عنه اكثر من راو
لكنني تجاوزت عن جهالة العين واكتفيت بجهالة الحال وهذه لوحدها كافية
بقية كلامك مكرر تكفي هذا الاجابة للرد عليه

فهل إن ما ذكره جعفر بن عبد الرحمن و نقله عنه الإمام الحافظ الثقة أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنهم سلمان بن مهران الأعمش, لم يوافق الثقات..
*كيف و الإمام الطحاوي يضعه في استشهاده ببيان أهل البيت(ص) من هم؟
*كيف و الجمهور من العلماء يقول أنهم الخمسة؟
*كيف و الأحاديث كلها تتحدث عن هؤلاء الخمسة؟




قلت هذه مشاغبة وللعلم كلام العلماء يستدل له لا يستدل به وليس فرانا يتلى ان عضده الدليل الصحيح قبل وان لم ..رد ولم يكن ملزما لكن المعلوم ان علماءنا يتساهلون في باب الفضائل فتراهم يستشهدون بالاحاديث الضعيفة في باب الفضائل لكن عندما يريد احد ان يلزمنا بها كعقيدة فلا والف لا ولا بد من البحث في صحتها وقطعية صدورها وانه رواها الثقات عن الثقات لاننا لا ننا لا نعبد الله الا بما صح نقله اما المتردية والنطيحة فليس بملزم ........والحقيقة ان انحرافك الى كلام الرجال دليل على انك افلست من الدليل النقلي الصحيح فانزويت تحت عباءة الاقوال الرجالية مع اننا نناقش الدليل الصحيح لا اقوال الرجال .. فاذا انتهينا من الادلة واعترفت انه لا يوجد حديث صحيح يقول بخروج امهاتنا من الاية ناقشت معك اقوال الرجال
نأت لنكارة المتن التي يدعيها القادسية و نسأل

هل لديك دليل أن إماماً أو علامة من الأعلام عندكم قال بالنكارة..؟
و لماذا لم ينكر الإمام الطحاوي و استشهد به في عين المسألة..؟
لأن قولك لا يكفي, و لسنا في معرض بيان رأيك و مناقشته.


طيب بما انك متمسك بكتاب الطحاوي حد الغرام فسوف ابين لك ان استدلالك ليس في محله
اولا ابدأ بايراد ما جاء في كتاب الطحاوي في هذا الباب
يقول رحمه الله تعالى
بَابٌ بَيَانُ مُشْكِلِ مَا رُوِيَ عَنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فِي الْمُرَادِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ مَنْ هُمْ
حَدَّثَنَا الرَّبِيعُ الْمُرَادِيُّ حَدَّثَنَا أَسَدُ بْنُ مُوسَى حَدَّثَنَا حَاتِمُ بْنُ إسْمَاعِيلَ حَدَّثَنَا بُكَيْر بْنُ مِسْمَارٍ عَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدٍ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ دَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا عليهم السلام فَقَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي فَفِي هَذَا الْحَدِيثِ أَنَّ الْمُرَادِينَ بِمَا فِي هَذِهِ الآيَةِ هُمْ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٌّ وَفَاطِمَةُ وَحَسَنٌ وَحُسَيْنٌ‏.‏
حَدَّثَنَا فَهْدٌ ثنا عُثْمَانُ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ثنا جَرِيرُ بْنُ عَبْدِ الْحَمِيدِ عَنِ الأَعْمَشِ عَنْ جَعْفَرِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْبَجَلِيِّ عَنْ حَكِيمِ بْنِ سَعْدٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ وَحَسَنٍ وَحُسَيْنٍ عليهم السلام ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏‏.‏
فَفِي هَذَا الْحَدِيثِ مِثْلُ الَّذِي فِي الأَوَّلِ‏.‏
حَدَّثَنَا أَبُو أُمَيَّةَ ثنا خَالِدُ بْنُ مَخْلَدٍ الْقَطَوَانِيُّ ثنا مُوسَى بْنُ يَعْقُوبَ الزَّمْعِيُّ أَخْبَرَنِي ابْنُ هَاشِمِ بْنُ عُتْبَةَ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ وَهْبٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم جَمَعَ فَاطِمَةَ وَالْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ‏,‏ ثُمَّ أَدْخَلَهُمْ تَحْتَ ثَوْبِهِ ثُمَّ جَأَرَ إلَى اللهِ تَعَالَى رَبِّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ فَتُدْخِلُنِي مَعَهُمْ قَالَ أَنْتِ مِنْ أَهْلِي فَفِي هَذَا الْحَدِيثِ قَوْلُ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم لِأُمِّ سَلَمَةَ جَوَابًا مِنْهُ لَهَا عِنْدَ قَوْلِهَا لَهُ تُدْخِلُنِي مَعَهُمْ أَنْتِ مِنْ أَهْلِي فَكَانَ ذَلِكَ مِمَّا قَدْ يَجُوزُ أَنْ يَكُونَ أَرَادَ بِهِ أَنَّهَا مِنْ أَهْلِهِ لأَنَّهَا مِنْ أَزْوَاجِهِ وَأَزْوَاجُهُ أَهْلُهُ‏.‏
كَمَا قَالَ فِي حَدِيثِ الإِفْكِ الَّذِي قَدْ حَدَّثَنَا يُونُسُ ثنا ابْنُ مَعْبَدٍ ثنا عُبَيْدُ اللهِ بْنُ عَمْرٍو عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ رَاشِدٍ عَنْ الزُّهْرِيِّ عَنْ عُرْوَةَ وَسَعِيدٍ وَعَلْقَمَةَ وَعُبَيْدِ اللهِ، عَنْ عَائِشَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم فِي حَدِيثِ الإِفْكِ قَامَ عَلَى الْمِنْبَرِ فَاسْتَعْذَرَ مِنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ أُبَيٍّ فَقَالَ يَا مَعْشَرَ الْمُسْلِمِينَ مَنْ يَعْذِرُنِي مِنْ رَجُلٍ قَدْ بَلَغَ أَذَاهُ فِي أَهْلِي‏,‏ وَاَللَّهِ مَا عَلِمْتُ عَلَى أَهْلِي إِلاَّ خَيْرًا وَلَقَدْ ذَكَرُوا رَجُلاً مَا عَلِمْتُ مِنْهُ إِلاَّ خَيْرًا وَمَا كَانَ يَدْخُلُ عَلَى أَهْلِي إِلاَّ مَعِي‏.‏
فَكَانَ قَوْلُهُ مَنْ يَعْذِرُنِي مِنْ رَجُلٍ قَدْ بَلَغَنِي أَذَاهُ فِي أَهْلِي يَعْنِي فِي زَوْجَتِهِ الَّتِي كَانَ أَذَاهُ فِيهَا فَكَانَ فِي ذَلِكَ مَا قَدْ دَلَّ عَلَى أَنَّ الزَّوْجَةَ تُسَمَّى بِهَذَا الاِسْمِ فَيَحْتَمِلُ أَنْ يَكُونَ قَوْلُهُ لِأُمِّ سَلَمَةَ أَنْتِ مِنْ أَهْلِي مِنْ هَذَا الْمَعْنَى أَيْضًا أَنَّهَا مِنْ أَهْلِ الآيَةِ الْمَتْلُوَّةِ فِي هَذَا الْبَابِ‏.‏
وَمِمَّا يَدُلُّ عَلَى ذَلِكَ مَا قَدْ حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ الْحَكَمِ الْحِبَرِيُّ الْكُوفِيُّ حَدَّثَنَا مُخَوَّلُ بْنُ مُخَوَّلِ بْنِ رَاشِدٍ الْحَنَّاطُ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْجَبَّارِ بْنُ عَبَّاسٍ الشِّبَامِيُّ عَنْ عَمَّارٍ الدُّهْنِيُّ عَنْ عَمْرَةَ بِنْتِ أَفْعَى عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ يَعْنِي فِي سَبْعَةٍ جَبْرَائِيلُ وَمِيكَائِيلَ وَرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ عليهم السلام وَأَنَا عَلَى بَابِ الْبَيْتِ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ قَالَ إنَّكِ مِنْ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ عليه السلام وَمَا قَالَ إنَّكِ مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ أَيْضًا حَدَّثَنَا أَبُو غَسَّانَ مَالِكُ بْنُ إسْمَاعِيلَ حَدَّثَنَا جَعْفَرٌ الأَحْمَرُ عَنِ الأَجْلَحِ عَنْ شَهْرِ بْنِ حَوْشَبٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ وَعَبْدِ الْمَلِكِ عَنْ عَطَاءٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ جَاءَتْ فَاطِمَةُ بِطَعَامٍ لَهَا إلَى أَبِيهَا‏,‏ وَهُوَ عَلَى مَنَازِلِهِ فَقَالَ أَيْ بُنَيَّةُ ائْتِينِي بِأَوْلاَدِي وَابْنِي وَابْنِ عَمِّك قَالَتْ‏,‏ ثُمَّ جَلَّلَهُمْ أَوْ قَالَتْ حَوَى عَلَيْهِمْ الْكِسَاءَ فَقَالَ هَؤُلاَءِ أَهْلُ بَيْتِي وَحَامَّتِي فَأَذْهِبْ عَنْهُمْ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ يَا رَسُولَ اللهِ وَأَنَا مَعَهُمْ قَالَ أَنْتِ مِنْ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ عليه السلام وَأَنْتِ عَلَى خَيْرٍ أَوْ إلَى خَيْرٍ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا أَبُو أُمَيَّةَ حَدَّثَنَا بَكْرُ بْنُ يَحْيَى بْنِ زَبَّانٍ حَدَّثَنَا مَنْدَلٌ عَنْ أَبِي الْجَحَّافِ عَنْ شَهْرِ بْنِ حَوْشَبٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فِي بَيْتِي فَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ عليها السلام بِخَزِيرَةٍ فَقَالَ اُدْعِي لِي بَعْلَكِ فَدَعَتْهُ وَابْنَيْهَا فَجَاءَ بِكِسَاءٍ فَحَفَّهُمْ بِهِ‏,‏ ثُمَّ أَخَذَ طَرَفَهُ بِيَدِهِ‏,‏ ثُمَّ رَفَعَ يَدَيْهِ فَقَالَ اللَّهُمَّ إنَّ هَؤُلاَءِ ذُرِّيَّتِي وَأَهْلُ بَيْتِي فَأَذْهِبْ الرِّجْسَ عَنْهُمْ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا قَالَتْ فَرَفَعْتُ الْكِسَاءَ وَأَدْخَلْتُ رَأْسِي فِيهِ فَقُلْتُ أَنَا يَا رَسُولَ اللهِ قَالَ إنَّكِ عَلَى خَيْرٍ‏.‏
حَدَّثَنَا فَهْدٌ حَدَّثَنَا أَبُو غَسَّانَ حَدَّثَنَا فُضَيْلُ بْنُ مَرْزُوقٍ عَنْ عَطِيَّةَ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ فَقُلْت يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ فَقَالَ أَنْتِ عَلَى خَيْرٍ إنَّكِ مِنْ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم وَفِي الْبَيْتِ عَلِيٌّ وَفَاطِمَةُ وَالْحَسَنُ وَالْحُسَيْنُ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا ابْنُ مَرْزُوقٍ حَدَّثَنَا رَوْحُ بْنُ أَسْلَمَ حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ عَنْ عَلِيِّ بْنِ زَيْدٍ عَنْ شَهْرِ بْنِ حَوْشَبٍ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ لِفَاطِمَةَ ائْتِينِي بِزَوْجِكِ وَابْنَيْكِ فَجَاءَتْ بِهِمْ فَأَلْقَى عَلَيْهِمْ كِسَاءً فَدَكِيًّا‏,‏ ثُمَّ وَضَعَ يَدَهُ عَلَيْهِمْ‏,‏ ثُمَّ قَالَ‏:‏ اللَّهُمَّ إنَّ هَؤُلاَءِ آلُ مُحَمَّدٍ فَاجْعَلْ صَلَوَاتِكَ وَبَرَكَاتِكَ عَلَى آلِ مُحَمَّدٍ إنَّك حَمِيدٌ مَجِيدٌ قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ فَرَفَعْتُ الْكِسَاءَ لأَدْخُلَ مَعَهُمْ فَجَبَذَهُ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَقَالَ إنَّك عَلَى خَيْرٍ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ الْكَيْسَانِيُّ حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ زِيَادٍ ‏(‏ح‏)‏ وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا الرَّبِيعُ الْمُرَادِيُّ حَدَّثَنَا أَسَدُ بْنُ مُوسَى قَالاَ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْحَمِيدِ بْنُ بَهْرَامُ حَدَّثَنَا شَهْرٌ قَالَ سَمِعْتُ أُمَّ سَلَمَةَ حِينَ جَاءَ نَعْيُ الْحُسَيْنِ بْنِ عَلِيٍّ فَقَالَتْ قَتَلُوهُ قَتَلَهُمْ اللَّهُ وَغَرُّوهُ وَذَلُّوهُ لَعَنَهُمْ اللَّهُ فَإِنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ غَدِيَّةً بِبُرْمَةٍ لَهَا قَدْ صَنَعَتْ فِيهَا عَصِيدَةً تَحْمِلُهَا فِي طَبَقٍ لَهَا حَتَّى وَضَعَتْهَا بَيْنَ يَدَيْهِ فَقَالَ لَهَا أَيْنَ ابْنُ عَمِّكِ فَقَالَتْ هُوَ فِي الْبَيْتِ قَالَ اذْهَبِي فَادْعِيهِ وَائْتِينِي بِابْنَيْكِ قَالَتْ فَجَاءَتْ تَقُودُ ابْنَيْهَا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا وَعَلِيٌّ فِي أَثَرِهِمْ يَمْشِي حَتَّى دَخَلُوا عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَجْلَسَهُمَا فِي حِجْرِهِ وَجَلَسَ عَلِيٌّ عَلَى يَمِينِهِ وَجَلَسَتْ فَاطِمَةُ عَلَى يَسَارِهِ قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ فَاجْتَبَذَ مِنْ تَحْتِي كِسَاءً خَيْبَرِيًّا كَانَ بِسَاطًا لَنَا عَلَى الْمَنَامَةِ بِالْمَدِينَةِ فَلَفَّهُ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلَيْهِمْ جَمِيعًا فَأَخَذَ بِشِمَالِهِ طَرَفَيْ الْكِسَاءِ وَأَلْوَى بِيَدِهِ الْيُمْنَى إلَى رَبِّهِ عَزَّ وَجَلَّ فَقَالَ اللَّهُمَّ أَذْهِبْ عَنْهُمْ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا ثَلاَثَ مِرَارٍ قَالَتْ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِكَ قَالَ بَلَى قَالَ فَادْخُلِي فِي الْكِسَاءِ قَالَتْ فَدَخَلْتُ بَعْدَمَا قَضَى دُعَاءَهُ لاِبْنِ عَمِّهِ عَلِيٍّ وَابْنَيْهِ وَابْنَتِهِ فَاطِمَةَ عليهم السلام‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا إبْرَاهِيمُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ مَرْوَانَ الْوَاسِطِيُّ أَبُو إِسْحَاقَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبَانَ الْوَاسِطِيُّ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سُلَيْمَانَ بْنِ الأَصْبَهَانِيِّ عَنْ يَحْيَى بْنِ عُبَيْدٍ الْمَكِّيِّ عَنْ عَطَاءِ بْنِ أَبِي رَبَاحٍ عَنْ عُمَرَ بْنِ أَبِي سَلَمَةَ قَالَ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم‏,‏ وَهُوَ فِي بَيْتِ أُمِّ سَلَمَةَ ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ قَالَتْ فَدَعَا النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ وَفَاطِمَةَ فَأَجْلَسَهُمْ بَيْنَ يَدَيْهِ وَدَعَا عَلِيًّا فَأَجْلَسَهُ خَلْفَ ظَهْرِهِ‏,‏ ثُمَّ جَلَّلَهُمْ جَمِيعًا بِالْكِسَاءِ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلُ بَيْتِي فَأَذْهِبْ عَنْهُمْ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِنْهُمْ قَالَ أَنْتِ مَكَانَكِ وَأَنْتِ عَلَى خَيْرٍ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا فَهْدٌ حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ كَثِيرِ بْنِ عُفَيْرٍ حَدَّثَنَا ابْنُ لَهِيعَةَ عَنْ أَبِي صَخْرٍ عَنْ أَبِي مُعَاوِيَةَ الْبَجَلِيِّ عَنْ عَمْرَةَ الْهَمْدَانِيَّةِ قَالَتْ أَتَيْتُ أُمَّ سَلَمَةَ فَسَلَّمْتُ عَلَيْهَا فَقَالَتْ مَنْ أَنْتِ فَقُلْتُ عَمْرَةُ الْهَمْدَانِيَّةُ فَقَالَتْ عَمْرَةُ يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ أَخْبِرِينِي عَنْ هَذَا الرَّجُلِ الَّذِي قُتِلَ بَيْنَ أَظْهُرِنَا فَمُحِبٌّ وَمُبْغِضٌ تُرِيدُ عَلِيَّ بْنَ أَبِي طَالِبٍ قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ أَتُحِبِّينَهُ أَمْ تُبْغِضِينَهُ قَالَتْ مَا أُحِبُّهُ وَلاَ أُبْغِضُهُ فَقَالَتْ أَنْزَلَ اللَّهُ هَذِهِ الآيَةَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ إلَى آخِرِهَا وَمَا فِي الْبَيْتِ إِلاَّ جِبْرِيلُ وَرَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيُّ وَفَاطِمَةُ وَحَسَنٌ وَحُسَيْنٌ عليهم السلام فَقُلْت يَا رَسُولَ اللهِ أَنَا مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ فَقَالَ إنَّ لَك عِنْدَ اللهِ خَيْرًا فَوَدِدْتُ أَنَّهُ قَالَ نَعَمْ فَكَانَ أَحَبَّ إلَيَّ مِمَّا تَطْلُعُ عَلَيْهِ الشَّمْسُ وَتَغْرُبُ‏.‏
فَدَلَّ مَا رَوَيْنَا فِي هَذِهِ الآثَارِ مِمَّا كَانَ مِنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم إلَى أُمِّ سَلَمَةَ مِمَّا ذَكَرَ فِيهَا لَمْ يُرِدْ بِهِ أَنَّهَا كَانَتْ مِمَّنْ أُرِيدَ بِهِ مِمَّا فِي الآيَةِ الْمَتْلُوَّةِ فِي هَذَا الْبَابِ وَأَنَّ الْمُرَادِينَ بِمَا فِيهَا هُمْ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٌّ وَفَاطِمَةُ وَحَسَنٌ وَحُسَيْنٌ عليهم السلام دُونَ مَنْ سِوَاهُمْ وَمِمَّا يَدُلُّ عَلَى مُرَادِ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم بِقَوْلِهِ لِأُمِّ سَلَمَةَ فِيمَا رُوِيَ فِي هَذِهِ الآثَارِ مِنْ قَوْلِهِ لَهَا أَنْتِ مِنْ أَهْلِي‏.‏
مَا قَدْ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْحَجَّاجِ الْحَضْرَمِيُّ وَسُلَيْمَانُ الْكَيْسَانِيُّ قَالاَ حَدَّثَنَا بِشْرُ بْنُ بَكْرٍ الْبَجَلِيُّ عَنِ الأَوْزَاعِيِّ أَخْبَرَنِي أَبُو عَمَّارٍ حَدَّثَنِي وَاثِلَةُ قَالَ أَتَيْتُ عَلِيًّا فَلَمْ أَجِدْهُ فَقَالَتْ فَاطِمَةُ انْطَلَقَ إلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَدْعُوهُ قَالَ فَجَاءَ مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَدَخَلاَ وَدَخَلْتُ مَعَهُمَا فَدَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ فَأَقْعَدَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى فَخِذِهِ وَأَدْنَى فَاطِمَةَ مِنْ حِجْرِهِ وَزَوْجَهَا‏,‏ ثُمَّ لَفَّ عَلَيْهِمْ ثَوْبًا وَأَنَا مُنْتَبِذٌ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ‏,‏ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي إنَّهُمْ أَهْلُ حَقٍّ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ وَأَنَا مِنْ أَهْلِكَ قَالَ وَأَنْتِ مِنْ أَهْلِي قَالَ‏:‏ وَاثِلَةُ فَإِنَّهَا مِنْ أَرْجَى مَا أَرْجُو وَوَاثِلَةُ أَبْعَدُ مِنْهُ عليه السلام مِنْ أُمِّ سَلَمَةَ مِنْهُ لأَنَّهُ إنَّمَا هُوَ رَجُلٌ مِنْ بَنِي لَيْثٍ لَيْسَ مِنْ قُرَيْشٍ وَأُمُّ سَلَمَةَ مَوْضِعُهَا مِنْ قُرَيْشٍ مَوْضِعُهَا الَّذِي هِيَ بِهِ مِنْهُ فَكَانَ قَوْلُهُ لِوَاثِلَةَ أَنْتَ مِنْ أَهْلِي عَلَى مَعْنَى لاِتِّبَاعِك إيَّايَ وَإِيمَانِكَ بِي فَدَخَلْتَ بِذَلِكَ فِي جُمْلَتِي‏.‏
وَقَدْ وَجَدْنَا اللَّهَ تَعَالَى قَدْ ذَكَرَ فِي كِتَابِهِ مَا يَدُلُّ عَلَى هَذَا الْمَعْنَى بِقَوْلِهِ وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي فَأَجَابَهُ فِي ذَلِكَ بِأَنْ قَالَ لَهُ إنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَكَمَا جَازَ أَنْ يُخْرِجَهُ مِنْ أَهْلِهِ وَإِنْ كَانَ ابْنَهُ لِخِلاَفِهِ إيَّاهُ فِي دِينِهِ جَازَ أَنْ يَدْخُلَ فِي أَهْلِهِ مَنْ يُوَافِقُهُ عَلَى دِينِهِ وَإِنْ لَمْ يَكُنْ مِنْ ذَوِي نَسَبِهِ فَمِثْلُ ذَلِكَ أَيْضًا مَا كَانَ مِنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم جَوَابًا لِأُمِّ سَلَمَةَ أَنْتِ مِنْ أَهْلِي يَحْتَمِلُ أَنْ يَكُونَ عَلَى هَذَا الْمَعْنَى أَيْضًا وَأَنْ يَكُونَ قَوْلُهُ لَهَا ذَلِكَ كَقَوْلِهِ مِثْلَهُ لِوَاثِلَةَ‏.‏
وَحَدِيثُ سَعْدٍ وَمَا قَدْ ذَكَرْنَاهُ مَعَهُ مِنْ الأَحَادِيثِ فِي أَوَّلِ هَذَا الْبَابِ مَعْقُولٌ بِهَا مِنْ أَهْلِ الآيَةِ الْمَتْلُوَّةِ فِيهَا لأَنَّا قَدْ أَحَطْنَا عِلْمًا أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم لَمَّا دَعَا مَنْ دَعَا مِنْ أَهْلِهِ عِنْدَ نُزُولِهَا لَمْ يَبْقَ مِنْ أَهْلِهَا الْمُرَادِينَ فِيهَا أَحَدًا سِوَاهُمْ‏,‏ وَإِذَا كَانَ ذَلِكَ كَذَلِكَ اسْتَحَالَ أَنْ يَدْخُلَ مَعَهُمْ فِيمَا أُرِيدَتْ بِهِ سِوَاهُمْ وَفِيمَا ذَكَرْنَا مِنْ ذَلِكَ بَيَانُ مَا وَصَفْنَا‏.‏
فَإِنْ قَالَ قَائِلٌ‏:‏ فَإِنَّ كِتَابَ اللهِ تَعَالَى يَدُلُّ عَلَى أَنَّ أَزْوَاجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم هُمْ الْمَقْصُودُونَ بِتِلْكَ الآيَةِ لأَنَّهُ قَالَ قَبْلَهَا فِي السُّورَةِ الَّتِي هِيَ فِيهَا يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إنْ كُنْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ الْجَاهِلِيَّةِ الآُولَى فَكَانَ ذَلِكَ كُلُّهُ يُرَدْنَ بِهِ لأَنَّهُ عَلَى خِطَابِ النِّسَاءِ لاَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ الآيَةَ‏.‏
فَكَانَ جَوَابُنَا لَهُ أَنَّ الَّذِي تَلاَهُ إلَى آخِرِ مَا قَبْلَ قَوْلِهِ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ خِطَابٌ لأَزْوَاجِهِ‏,‏ ثُمَّ أَعْقَبَ ذَلِكَ بِخِطَابِهِ لأَهْلِهِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ‏}‏ الآيَةَ فَجَاءَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ لأَنَّهُ قَالَ فِيهِ ‏{‏لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ‏}‏ وَهَكَذَا خِطَابُ الرِّجَالِ وَمَا قَبْلَهُ فَجَاءَ بِهِ بِالنُّونِ وَكَذَلِكَ خِطَابُ النِّسَاءِ‏.‏
فَعَقَلْنَا أَنَّ قَوْلَهُ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ الآيَةَ خِطَابٌ لِمَنْ أَرَادَهُ مِنْ الرِّجَالِ بِذَلِكَ لِيُعْلِمَهُمْ تَشْرِيفَهُ لَهُمْ وَرِفْعَتَهُ لِمِقْدَارِهِمْ أَنْ جَعَلَ نِسَاءَهُمْ مَنْ قَدْ وَصَفَهُ لِمَا وَصَفَهُ بِهِ مِمَّا فِي الآيَاتِ الْمَتْلُوَّاتِ قَبْلَ الَّذِي خَاطَبَهُمْ بِهِ تَعَالَى‏.‏
وَمَا دَلَّ عَلَى ذَلِكَ أَيْضًا مَا قَدْ حَدَّثَنَا ابْنُ مَرْزُوقٍ حَدَّثَنَا رَوْحُ بْنُ عُبَادَةَ ثنا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ عَنْ عَلِيِّ بْنِ زَيْدٍ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ إذَا خَرَجَ لِصَلاَةِ الْفَجْرِ يَقُولُ الصَّلاَةَ يَا أَهْلَ الْبَيْتِ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ‏.‏
وَمَا قَدْ حَدَّثَنَا ابْنُ مَرْزُوقٍ ثنا أَبُو عَاصِمٍ النَّبِيلُ عَنْ عُبَادَةَ قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ‏,‏ وَهُوَ ابْنُ مُسْلِمٍ الْفَزَارِيّ مِنْ أَهْلِ الْكُوفَةِ قَدْ رَوَى عَنْهُ أَبُو نُعَيْمٍ قَالَ حَدَّثَنِي أَبُو دَاوُد قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ‏,‏ وَهُوَ نُفَيْعٌ الْهَمْدَانِيُّ الأَعْمَى مِنْ أَهْلِ الْكُوفَةِ أَيْضًا قَالَ حَدَّثَنِي أَبُو الْحَمْرَاءِ قَالَ صَحِبْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم تِسْعَةَ أَشْهُرٍ كَانَ إذَا أَصْبَحَ أَتَى بَابَ فَاطِمَةَ عليها السلام فَقَالَ السَّلاَمُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ الآيَةَ وَفِي هَذَا أَيْضًا دَلِيلٌ عَلَى أَهْلِ هَذِهِ مَنْ هُمْ‏,‏ وَبِاَللَّهِ التَّوْفِيقُ‏.‏
انتهى النقل كاملا من كتاب شرح مشكل الاثار للامام الطحاوي رحمه الله
ومنه تتبين لنا عدة نقاط
الاولى : ان الامام الطحاوي لم يعلق على الروايات ولم يبين صحيحها من ضعيفها وذلك لان علماءنا يتساهلون في باب الفضائل
الثانية ان الاحاديث التي اوردها الامام الطحاوي متناقضة ومتعارضة وااذا تعارضت تساقطت فمثلا
---- رواية تقول لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ دَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا عليهم السلام
---- ورواية تقول أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم جَمَعَ فَاطِمَةَ وَالْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ‏
---- ورواية تقول نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ يَعْنِي فِي سَبْعَةٍ جَبْرَائِيلُ وَمِيكَائِيلَ وَرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ عليهم السلام
---- ورواية تقول جَاءَتْ فَاطِمَةُ بِطَعَامٍ لَهَا إلَى أَبِيهَا‏,‏ وَهُوَ عَلَى مَنَازِلِهِ فَقَالَ أَيْ بُنَيَّةُ ائْتِينِي بِأَوْلاَدِي وَابْنِي وَابْنِ عَمِّك
----- ورواية تقول فَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ عليها السلام بِخَزِيرَةٍ فَقَالَ اُدْعِي لِي بَعْلَكِ فَدَعَتْهُ وَابْنَيْهَا فَجَاءَ بِكِسَاءٍ فَحَفَّهُمْ بِهِ‏,‏
---- ورواية تقول عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ فَقُلْت يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ فَقَالَ أَنْتِ عَلَى خَيْرٍ إنَّكِ مِنْ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم وَفِي الْبَيْتِ عَلِيٌّ وَفَاطِمَةُ وَالْحَسَنُ وَالْحُسَيْنُ‏.‏
----- ورواية تقول عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ لِفَاطِمَةَ ائْتِينِي بِزَوْجِكِ وَابْنَيْكِ فَجَاءَتْ بِهِمْ فَأَلْقَى عَلَيْهِمْ كِسَاءً فَدَكِيًّا‏
----- ورواية تقول فَإِنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ غَدِيَّةً بِبُرْمَةٍ لَهَا قَدْ صَنَعَتْ فِيهَا عَصِيدَةً تَحْمِلُهَا فِي طَبَقٍ لَهَا حَتَّى وَضَعَتْهَا بَيْنَ يَدَيْهِ فَقَالَ لَهَا أَيْنَ ابْنُ عَمِّكِ فَقَالَتْ هُوَ فِي الْبَيْتِ قَالَ اذْهَبِي فَادْعِيهِ وَائْتِينِي بِابْنَيْكِ قَالَتْ فَجَاءَتْ تَقُودُ ابْنَيْهَا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا وَعَلِيٌّ فِي أَثَرِهِمْ يَمْشِي حَتَّى دَخَلُوا عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَجْلَسَهُمَا فِي حِجْرِهِ وَجَلَسَ عَلِيٌّ عَلَى يَمِينِهِ وَجَلَسَتْ فَاطِمَةُ عَلَى يَسَارِهِ قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ فَاجْتَبَذَ مِنْ تَحْتِي كِسَاءً خَيْبَرِيًّا كَانَ بِسَاطًا لَنَا عَلَى الْمَنَامَةِ بِالْمَدِينَةِ فَلَفَّهُ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلَيْهِمْ جَمِيعًا فَأَخَذَ بِشِمَالِهِ طَرَفَيْ الْكِسَاءِ وَأَلْوَى بِيَدِهِ الْيُمْنَى إلَى رَبِّهِ عَزَّ وَجَلَّ فَقَالَ اللَّهُمَّ أَذْهِبْ عَنْهُمْ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا ثَلاَثَ مِرَارٍ قَالَتْ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِكَ قَالَ بَلَى قَالَ فَادْخُلِي فِي الْكِسَاءِ قَالَتْ فَدَخَلْتُ بَعْدَمَا قَضَى دُعَاءَهُ لاِبْنِ عَمِّهِ عَلِيٍّ وَابْنَيْهِ وَابْنَتِهِ فَاطِمَةَ عليهم السلام‏.‏
---- ورواية تقول حَدَّثَنِي وَاثِلَةُ قَالَ أَتَيْتُ عَلِيًّا فَلَمْ أَجِدْهُ فَقَالَتْ فَاطِمَةُ انْطَلَقَ إلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَدْعُوهُ قَالَ فَجَاءَ مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَدَخَلاَ وَدَخَلْتُ مَعَهُمَا فَدَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ فَأَقْعَدَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى فَخِذِهِ وَأَدْنَى فَاطِمَةَ مِنْ حِجْرِهِ وَزَوْجَهَا‏,‏ ثُمَّ لَفَّ عَلَيْهِمْ ثَوْبًا وَأَنَا مُنْتَبِذٌ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ‏,‏ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي إنَّهُمْ أَهْلُ حَقٍّ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ وَأَنَا مِنْ أَهْلِكَ قَالَ وَأَنْتِ مِنْ أَهْلِي قَالَ‏:‏ وَاثِلَةُ فَإِنَّهَا مِنْ أَرْجَى مَا أَرْجُو

قلت
رواية تقول جمع الحسن ولحسين وليس فيهم علي ...ورواية تقول بانه دعا علي وفاطمة والحسن والحسين ...ورواية تقول بانه امر فاطمة باستدعاء علي والحسن والحسين ... ورواية تقول بانه امر فاطمة باستدعاء ابن عمها وعلي ليس ابن عمها ... ورواية تقول بانه صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة ادعي لي اولادي وابني وابن عمك ؟ فمن هم اولاده وابن عمها ؟؟ ...ورواية تقول بانه لم يكن في البيت الا ا م سلمة والخمسة ...ورواية تقول بانه كان معهم جبريل وميكال .... ورواية تقول بانه كان معهم جبريل ...ورواية تقول بان واثلة كان معهم وروايات تقول بانه لم يكن معهم ...ورواية تقول ادعي لي ابنيك وبعلك ..وفي رواية يقول لام اسلمة ادخلي ؟؟؟ وفي رواية يقول بانه اجلس علي عن يمينه وفي رواية يقول بانه اجلسه خلفه
وكما ترى عزيزي القارئ الروايات متعارضة متهافتة متساقطة يشهد على ذلك المخالف والموالف وليست بحجة
وروايات تقول بان الاية نزلت فيهم وروايات تقول بانه عندما نزلت الاية دعاهم ؟؟والفرق واضح اذا لو كانوا سبب النزول لنزلت بعد ان دعا لهم

النقطة الثالثة : هي ماذا قال الامام الطحاوي ؟؟؟
قال رحمه الله تعالى
فَإِنْ قَالَ قَائِلٌ‏:‏ فَإِنَّ كِتَابَ اللهِ تَعَالَى يَدُلُّ عَلَى أَنَّ أَزْوَاجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم هُمْ الْمَقْصُودُونَ بِتِلْكَ الآيَةِ لأَنَّهُ قَالَ قَبْلَهَا فِي السُّورَةِ الَّتِي هِيَ فِيهَا يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إنْ كُنْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ الْجَاهِلِيَّةِ الآُولَى فَكَانَ ذَلِكَ كُلُّهُ يُرَدْنَ بِهِ لأَنَّهُ عَلَى خِطَابِ النِّسَاءِ لاَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ الآيَةَ‏.‏
فَكَانَ جَوَابُنَا لَهُ أَنَّ الَّذِي تَلاَهُ إلَى آخِرِ مَا قَبْلَ قَوْلِهِ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ خِطَابٌ لأَزْوَاجِهِ‏,‏ ثُمَّ أَعْقَبَ ذَلِكَ بِخِطَابِهِ لأَهْلِهِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ‏}‏ الآيَةَ فَجَاءَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ لأَنَّهُ قَالَ فِيهِ ‏{‏لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ‏}‏ وَهَكَذَا خِطَابُ الرِّجَالِ وَمَا قَبْلَهُ فَجَاءَ بِهِ بِالنُّونِ وَكَذَلِكَ خِطَابُ النِّسَاءِ‏.‏
قلت قد اجاب عنها الامام القرطبي رحمه الله تعالى وقال بان الخطاب موجه للفظة اهل المذكرة ..واجاب اخرون بانه من نوع خطاب العام ويقصد به الخاص او خطاب الكل يقصد به البعض
اذا ....الروايات التي استشهد بها الطحاوي متهافتة متساقطة متعارضة هذا دون البحث في السند الا تناقضها وتضاربها يغنينا عن ذلك كله وفوق هذا ليس فيها تخصيص او ليست قطعية الدلالة في انها تخصص الخمسة بالاية
وبالنسبة للتذكير فقد اجاب عليها الامام القرطبي رحمه الله فلم يبق في كلام الطحاوي حجة لصرف الاية عن سياقها ابدا
عززي القارئ ارجو منك ان تتنبه اني لم اقل برأيي هنا ابدا فكما ترى الروايات متضاربة وتناقضة متساقطة وكلام الطحاوي رددت عليه بكلام عالم اخر

اما سؤالك هل قال عالم بالنكارة ؟؟ اقول لو تذكر باني قد اوردت لك كلام جمهور المفسرين وليس فيهم من يقول بان الاية لا تشمل النساء وهم اللاتي تبدأ الاية بخاطبتهن واذا كانوا يقولون ذلك فغير ذلك منكر عندهم
==============================================

يقول الولاية
الحديث صحيح و إسناده متصل.

اما على شرط الولاية فربما لكن على شروط اهل السنة فلا
فجعفر بن عبد الرحمن مجهول الحال والجمهور على عدم الاستدلال بالمجهول او الاحتجاج به وبن حبان لم يذكر فيه لا توثيقا ولا تجريحا

القادسية
30-05-2008, 12:27 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي




صحيح مسلم
كتاب فضائل الصحابة




باب فضائل أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ومحمد بن عبد الله بن نمير، - واللفظ لأبي بكر - قالا حدثنا محمد بن بشر، عن زكرياء، عن مصعب بن شيبة، عن صفية بنت شيبة، قالت قالت عائشة خرج النبي صلى الله عليه وسلم غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال ‏{‏إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا‏}‏



اقول لو كنت ترى ان لك حجة في هذا الحديث لما اخرته الى الان بل لكنت اوردته منذ البداية خاصة وانه من صحيح مسلم ;)

كما ان هذا الحديث ليس على شرطي فشرطي ان يكون الحديث المستدل به دالة على ما يراد الاستدلال له وهذا الحديث ليس كذلك لانه لا يفهم من التخصيص اساسا بل فيه ان الرسول صلى الله عليه وسلم دعا لهم وليس فيه انهم هم فقط المعنيون بالاية


ولا زال القادسية ينتظر حديثا صحيحا يخرج امهاتي من اية مخاطبتهن

موالي من الشام
30-05-2008, 01:47 AM
صحيح مسلم

كتاب فضائل الصحابة

باب مِنْ فَضَائِلِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رضى الله عنه ‏‏
حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبَّادٍ، - وَتَقَارَبَا فِي اللَّفْظِ - قَالاَ حَدَّثَنَا حَاتِمٌ، - وَهُوَ ابْنُ إِسْمَاعِيلَ - عَنْ بُكَيْرِ بْنِ مِسْمَارٍ، عَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ أَمَرَ مُعَاوِيَةُ بْنُ أَبِي سُفْيَانَ سَعْدًا فَقَالَ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسُبَّ أَبَا التُّرَابِ فَقَالَ أَمَّا مَا ذَكَرْتُ ثَلاَثًا قَالَهُنَّ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله ) وسلم فَلَنْ أَسُبَّهُ لأَنْ تَكُونَ لِي وَاحِدَةٌ مِنْهُنَّ أَحَبُّ إِلَىَّ مِنْ حُمْرِ النَّعَمِ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَقُولُ لَهُ خَلَّفَهُ فِي بَعْضِ مَغَازِيهِ فَقَالَ لَهُ عَلِيٌّ يَا رَسُولَ اللَّهِ خَلَّفْتَنِي مَعَ النِّسَاءِ وَالصِّبْيَانِ فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم ‏"‏ أَمَا تَرْضَى أَنْ تَكُونَ مِنِّي بِمَنْزِلَةِ هَارُونَ مِنْ مُوسَى إِلاَّ أَنَّهُ لاَ نُبُوَّةَ بَعْدِي ‏"‏ ‏.‏ وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ يَوْمَ خَيْبَرَ ‏"‏ لأُعْطِيَنَّ الرَّايَةَ رَجُلاً يُحِبُّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيُحِبُّهُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ ‏"‏ ‏.‏ قَالَ فَتَطَاوَلْنَا لَهَا فَقَالَ ‏"‏ ادْعُوا لِي عَلِيًّا ‏"‏ ‏.‏ فَأُتِيَ بِهِ أَرْمَدَ فَبَصَقَ فِي عَيْنِهِ وَدَفَعَ الرَّايَةَ إِلَيْهِ فَفَتَحَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ ‏{‏ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ‏ }‏ دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا فَقَالَ ‏"‏ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي ‏"‏ ‏.‏



حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَكَّارِ بْنِ الرَّيَّانِ، حَدَّثَنَا حَسَّانُ، - يَعْنِي ابْنَ إِبْرَاهِيمَ - عَنْ سَعِيدٍ، - وَهُوَ ابْنُ مَسْرُوقٍ - عَنْ يَزِيدَ بْنِ حَيَّانَ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ، قَالَ دَخَلْنَا عَلَيْهِ فَقُلْنَا لَهُ لَقَدْ رَأَيْتَ خَيْرًا ‏.‏ لَقَدْ صَاحَبْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ ‏.‏ وَسَاقَ الْحَدِيثَ بِنَحْوِ حَدِيثِ أَبِي حَيَّانَ غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ ‏"‏ أَلاَ وَإِنِّي تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَحَدُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ هُوَ حَبْلُ اللَّهِ مَنِ اتَّبَعَهُ كَانَ عَلَى الْهُدَى وَمَنْ تَرَكَهُ كَانَ عَلَى ضَلاَلَةٍ ‏"‏ ‏.‏ وَفِيهِ فَقُلْنَا مَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ نِسَاؤُهُ ؟ قَالَ لاَ وَايْمُ اللَّهِ إِنَّ الْمَرْأَةَ تَكُونُ مَعَ الرَّجُلِ الْعَصْرَ مِنَ الدَّهْرِ ثُمَّ يُطَلِّقُهَا فَتَرْجِعُ إِلَى أَبِيهَا وَقَوْمِهَا أَهْلُ بَيْتِهِ أَصْلُهُ وَعَصَبَتُهُ الَّذِينَ حُرِمُوا الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏


حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، وَشُجَاعُ بْنُ مَخْلَدٍ، جَمِيعًا عَنِ ابْنِ عُلَيَّةَ، قَالَ زُهَيْرٌ حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، حَدَّثَنِي أَبُو حَيَّانَ، حَدَّثَنِي يَزِيدُ بْنُ حَيَّانَ، قَالَ انْطَلَقْتُ أَنَا وَحُصَيْنُ، بْنُ سَبْرَةَ وَعُمَرُ بْنُ مُسْلِمٍ إِلَى زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ فَلَمَّا جَلَسْنَا إِلَيْهِ قَالَ لَهُ حُصَيْنٌ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا رَأَيْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله) وسلم وَسَمِعْتَ حَدِيثَهُ وَغَزَوْتَ مَعَهُ وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا حَدِّثْنَا يَا زَيْدُ مَا سَمِعْتَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم - قَالَ - يَا ابْنَ أَخِي وَاللَّهِ لَقَدْ كَبِرَتْ سِنِّي وَقَدُمَ عَهْدِي وَنَسِيتُ بَعْضَ الَّذِي كُنْتُ أَعِي مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم فَمَا حَدَّثْتُكُمْ فَاقْبَلُوا وَمَا لاَ فَلاَ تُكَلِّفُونِيهِ ‏.‏ ثُمَّ قَالَ قَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَوْمًا فِينَا خَطِيبًا بِمَاءٍ يُدْعَى خُمًّا بَيْنَ مَكَّةَ وَالْمَدِينَةِ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَوَعَظَ وَذَكَّرَ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ أَمَّا بَعْدُ أَلاَ أَيُّهَا النَّاسُ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسُولُ رَبِّي فَأُجِيبَ وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَوَّلُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ الْهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بِكِتَابِ اللَّهِ وَاسْتَمْسِكُوا بِهِ ‏"‏ ‏.‏ فَحَثَّ عَلَى كِتَابِ اللَّهِ وَرَغَّبَ فِيهِ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ وَأَهْلُ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي ‏"‏ ‏.‏ فَقَالَ لَهُ حُصَيْنٌ وَمَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ يَا زَيْدُ أَلَيْسَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟ قَالَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟!! وَلَكِنْ أَهْلُ بَيْتِهِ مَنْ حُرِمَ الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏ قَالَ وَمَنْ هُمْ قَالَ هُمْ آلُ عَلِيٍّ وَآلُ عَقِيلٍ وَآلُ جَعْفَرٍ وَآلُ عَبَّاسٍ ‏.‏ قَالَ كُلُّ هَؤُلاَءِ حُرِمَ الصَّدَقَةَ قَالَ نَعَمْ ‏.‏

أرجو أن لا يناقشني أحد في الأحاديث خاصة في هذه الجملة : (( قَالَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟!! )) هذه الجملة استنكار من الصحابي زيد بن أرقم لقول حصين (( سائلاً مستفهماً )) : يا زيد أليس نساؤه من أهل بيته ؟ ،،.


من لديه حديث صحيح أن أهل البيت المعنيين بآية التطهير { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } والمخصصين بالطهارة من الرجس غير النبي محمد بن عبد الله و الوصي علي بن أبي طالب و سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء و سيدي شباب أهل الجنة الحسن و الحسين صلوات الله عليهم فليتفضل به.

القادسية
30-05-2008, 02:43 AM
اشكرك اشكرك اشكرك

الان ما رايك يا ولاية ؟؟؟

وَلَكِنْ أَهْلُ بَيْتِهِ مَنْ حُرِمَ الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏ قَالَ وَمَنْ هُمْ قَالَ هُمْ آلُ عَلِيٍّ وَآلُ عَقِيلٍ وَآلُ جَعْفَرٍ وَآلُ عَبَّاسٍ ‏.‏ قَالَ كُلُّ هَؤُلاَءِ حُرِمَ الصَّدَقَةَ قَالَ نَعَمْ ‏.‏

موالي من الشام
30-05-2008, 03:47 AM
اشكرك اشكرك اشكرك

الان ما رايك يا ولاية ؟؟؟

وَلَكِنْ أَهْلُ بَيْتِهِ مَنْ حُرِمَ الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏ قَالَ وَمَنْ هُمْ قَالَ هُمْ آلُ عَلِيٍّ وَآلُ عَقِيلٍ وَآلُ جَعْفَرٍ وَآلُ عَبَّاسٍ ‏.‏ قَالَ كُلُّ هَؤُلاَءِ حُرِمَ الصَّدَقَةَ قَالَ نَعَمْ ‏.‏
بات القادسية كالغريق يريد أن يتعلق بأي قشة ،،.
أولاً :
هذين الحديثين ( من صحيح مسلم ) يخرجان نساء النبي صلى الله عليه وآله حتى من حكم تحريم الصدقة على أهل البيت فضلاً عن خروجهن من خطاب آية التطهير،،.
مسكين القادسية ، نساء النبي من أهل النبي صلى الله عليه وآله بالمعنى اللغوي العرفي فقط والذي يشمل الزوجة والخادم والمساكن... ،،.
ثانياً :
آل عقيل وآل جعفر وآل العباس يدخلون في حكم أهل البيت في تحريم الصدقة واستحقاق الخمس ، والحديث لا يتكلم عن آية التطهير ،،.

القادسية
30-05-2008, 03:57 AM
بات القادسية كالغريق يريد أن يتعلق بأي قشة ،،.
حقا ؟؟؟؟؟
:26:

، والحديث لا يتكلم عن آية التطهير ،،.



:4:
طيب مادام لا يتكلم عن اية التطهير فلم اتيت به الا ترى ان عنوان الموضوع اية التطهير المباركة فيمن نزلت ؟؟؟؟
وكل شيئ يجب ان يكون متعلقا بها

خلك متفرج بس :D

القادسية
30-05-2008, 03:57 AM
بات القادسية كالغريق يريد أن يتعلق بأي قشة ،،.
حقا ؟؟؟؟؟
:26:

، والحديث لا يتكلم عن آية التطهير ،،.



:4:
طيب مادام لا يتكلم عن اية التطهير فلم اتيت به الا ترى ان عنوان الموضوع اية التطهير المباركة فيمن نزلت ؟؟؟؟
وكل شيئ يجب ان يكون متعلقا بها

خلك متفرج بس :D

موالي من الشام
30-05-2008, 05:21 AM
طيب مادام لا يتكلم عن اية التطهير فلم اتيت به الا ترى ان عنوان الموضوع اية التطهير المباركة فيمن نزلت ؟؟؟؟
وكل شيئ يجب ان يكون متعلقا بها
خلك متفرج بس :D

أولاً : الموضوع يتكلم عن آية التطهير المباركة فيمن نزلت يعني أنه يتكلم عن المخصصين بمصطلح أهل البيت الذي ورد في آية التطهير ،،.
ثانياً : الحديث جاء رداً على طلبك ، أم أنك نسيت ما طلبت ،،.

ولا زال القادسية ينتظر حديثا صحيحا يخرج امهاتي من اية مخاطبتهن

وقد لبيت طلبك وأتيتك بحديثين صحيحين من صحيح مسلم يخرجان نساء النبي صلى الله عليه وآله من عموم مصطلح أهل البيت ولا يبقى لهن بعد ذلك إلا كونهن أهل بمعناها اللغوي فقط والذي يشمل كما قلت لك الخادم والزوجة و المساكن و غيرهم ، أي أنهن لا يدخلون في خطاب الآية الكريمة ،،.
فأرجو منك أن تفرقي بين كلمة أهل وبين مصطلح أهل البيت الذي يعني أصحاب الكساء محمد و علي وفاطمة والحسن والحسين صلوات الله عليهم ،،.
ثالثاً : الموضوع للجميع وليس لك وحدك ، وأنا فيه قبلك يا صغيريتي الغاضبة وعلى الرغم أنكِ رميتني بالشرك فقد تصديت لك بشأن افترائك علينا بالقول بتحرف القرآن ، ثم تهربت ولم تجيبي إلى الآن ،،،،.
رابعاً : كلما أمعنتِ في عنادك وأثرت جدلاً جديداً كلما أثرينا موضوعنا بفوائد وأدلة أكثر وهذه تستحقين عليها ..... شكراً ،،.
خامساً : بما أنك يا قادسية تحبين أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله ( علي وفاطمة والحسن والحسين ) فالمفروض أن تسري وتفرحي لكونهم المخاطبين بآية التطهير المباركة ، وألا تعرضي عن كل هذه الأدلة ، أليس كذلك ؟؟!
أليس من معاني حب أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله ( علي وفاطمة والحسن والحسين ) الفرح والسرور بكل فضيلة نعرفها ونتعلمها عنهم ؟؟!

الولاية
30-05-2008, 06:51 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولاية علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

الأستاذ القادسية..
تدّعي ادّعاءات غريبة, لكن لا بأس, لن أجيب عليها.. و سأكتفي بنقطة واحدة,
أقول للقارئ المحترم,
افترض القادسية بأننا أتينا بأقوى ما لدينا, لأنه طالب بعد فترة من بدء الموضوع بأن نأتي بأقوى ما لدينا, و حينها أجبناه بأن العلم لا يؤخذ هكذا و أن كل حديث شاهد, و يعاضد غيره.. و قد قلنا هذا الكلام لـ "كمال" من قبل في موضوع آخر شبيه..
و حين أورد الإخوة الكرام كأحمد الثائر و غدير الولاء و يوسف الناصر و أبو حيدرة أحاديثاً معاضدة و مؤكدة على قولنا, أدخلناها و أخذنا بها, فظن القادسية بنقاشه لأحد الأحاديث أنه وحيد, مع أننا أوردنا أسماء ناقلي تلك الأحاديث في مشاركات مفردة و لقارئ أن يراجيع الصفحات الآنفة.
و قد قلنا مرة بعد إيراد تلك الأحاديث من الإخوة الأفاضل سلمهم الله و بارك بهم في الصفحة الثالثة: لدينا مزيد , لكن نتريث حتى تكون الجرعات متناسبة

ثم أوردت حديثاً معاضداً قائلاً على طريقة مسلم و ليس على شرطه.. فإذا به يأتينا بشروط مسلم, و يقول ليس ذلك من شرطه.
ثم أضفنا رواية في صحيح مسلم
فقال القادسية: لو كانت هذه الرواية دليلاً لوضعتها في البدء :rolleyes:
فهل عرف القارئ ما مدى ضعف حجتنا... يحاكمنا على ما في نفسه, و إحساسه, بعد أن أجبنا عليه و على غيره في هذا الموضوع و غيره برفض الفكرة.
و بعدها أورد أخي الفاضل "موالي من الشام" أحاديثاً
فصار يشكره لأنه رأى في أحدها ما يظنه مخرجاً.. فيا لله ما أقوى حجته.. :)

و لا زلنا نقول إن إيراد فضائل النساء على حدة في كتب الأحاديث و إيراد أحاديث أهل البيت(ص) ببيان الخمسة(ص) دليل آخر على قولنا لن يجد القادسية منه مخرجاً..
و هذا من أدلتنا. اعتبره غيرنا أقواها أم غير ذلك فللقارئ أن يقرأ و يفهم, و الحق واضح جلي ثابت, و غيره محاولات عبثية..

إخوتي الكرام, الموضوع موضوعكم, و مع ذلك فإن شكري لكم من باب إبداعاتكم و جهودكم سلمت أناملكم و بارك الله فيكم و تقبل أعمالكم,
أحمد الثائر ذو الفضل الجزيل و القلم الناضح و المشاركات المميزة.
أبوحيدرة الفاضل الرافد بالأحاديث المثرية للموضوع جزاه الله خيراً, و التي نستميحه أن نوردها في المشاركة المقبلة زيادة في الدلالة.
غدير الولاء الأخت العزيزة المحترمة و الأحاديث العديدة التي رفدت بها الموضوع, حيث قدمت عدة من الصحابة الذين رووا الحديث.
موالي من الشام الحبيب المميز بمشاركته و الأحاديث التي أوردها.
يوسف الناصر المحترم العزيز و قد رفد الموضوع بأحاديث أيضاً.
"الأسماء حسب ترتيب الأحرف الأبجدية"
الشكر موصول لكم إخوتي و سننقل شيئاً من الأحاديث التي أضفتموها حفظكم المولى.

الولاية
30-05-2008, 09:16 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولاية علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

الأستاذ القادسية..
بداية حاول أن لا تطل في الكلام فهو أمر ليس بجيد..

القراء الكرام,
قال القادسية سابقاً في معرض كلامه عن ابن حبان, أنه وضع رجالاً في كتاب الثقات ثم في عاد و وضعهم في كتاب المجروحين.. و أورد أمثلة:

رابعا : ولزيادة الالم والعذاب ولاثبات انه ليس كل من ذكره في الثقات يعتبر ثقة بل ذكر في الثقات رواة جرحهم هو وذكرهم في المجروحين
امثلة ذلك
-سعيد بن خالد بن أبي الطويل.الثقات (4\ص289-290).
قلت : ذكره في المجروحين(1\ص398)وقال:"يروي عن أنس بن مالك ما لا يُتابع عليه ، لا يحلّ الإحتجاج به إلا فيما وافق الثقات في الروايات ".
-سعيد التمار.الثقات(4\ص290).
قلت: ذكره في المجروحين(1\ص397-398)وقال:"قليل الحديث منكر الرواية ، يروي عن أنس ما لا أصل له".
....
طبعا هذا كان مقطعاً مما ذكر, منعاً للإطالة, و نسأل:
من استدركه ابن حبان و وضعه في كتاب المجروحين و العكس من استدركه من المجروحين و وضعه في الثقات, تتبعه أو غير رأيه به أو وهم,
*فهل وضع جعفراً بن عبد الرحمن في كتاب المجروحين..؟
*هل لدى القادسية أحد آخر غير شعيب الأرناؤوط قد ذكر جهالة جعفر بن عبد الرحمن..؟
نحن لدينا
البخاري
ابن حجر العسقلاني
استدراك ابن حجر الهيتمي على كتاب الإكمال
توثيق ابن حبان

لماذا يقفز القادسية فوق ما نقلناه عن ابن حجر و توثيق ابن حبان له (كما فهمه ابن حجر العسقلاني المتتبع لابن حبان الناقد له فلم نقل أورده في الثقات و حسب) و رواية الأعمش عنه سماعاً و لقاءً و هو الثقة الحافظ المحدث الإمام..
و يأتينا بقول واحد لا غير بل و من المتقدمين جداً و لا نعلم وهمه أو خطأه و يقول هذا الدليل و إليه المستند..
*هل لديك دليل غير هذا القول ؟

ثم إن ابن حبان عندما تتبع مجاهيله بنفسه و لم يضع بين 67 رجلاً جعفر بن عبد الرحمن, فإن هذا يعني...؟
ثم عندما تتبع ابن حجر العسقلاني بعض رجال ابن حبان فقال بجهالتهم كما أورد الألباني, كذلك لم يورد جعفراً بن عبد الرحمن, فإن هذا يعني؟
بل و ذكره ابن حجر في كتابه
ثم ذكر استدراك شيخه ابن حجر الهيتمي لجعفر بن الرحمن كذلك..
ماذا يعني ذلك..؟
هل يحب القادسية أو غيره أن نأتي بترجمة ابن حجر العسقلاني و تأليفه في علم الجرح و التعديل؟ لأنه يقول أنه متقدم و يحاول تسقيطه..

إذاً إن ابن حبان تتبع مجاهيله بنفسه, و تتبع المجروحين حتى ممن أورده هو في كتابه الثقات فلم يذكر جعفراً لا في مجاهيله و لا في مجروحيه.. ماذا يعني ذلك؟

ثم هل من جرح أو حتى إيهام بالجرح غير المفسر لجعفر بن عبد الرحمن..؟ قطعاً لا..
نرجو من القادسية أن لا يعيد علينا آراء في ابن حبان

قال أسعد سالم تيم في كتابه المهم والقيم ((علم طبقات المحدثين ))ص 160"كتاب الثقات نفسه يكاد يكون منتزعا من التاريخ الكبير ، فقد قارنت مئات التراجم في الكتابين ، فوجدت ابن حبان ينقل كلام البخاري بنصه أو باختصار ، وقلما يأتي بشيء جديد من عنده في تراجم الصحابة والتابعين وتابعي التابعين . إلا أن تراجم الطبقة الرابعة ( في المجلدين الثامن والتاسع) من تأليفه. وهذان المجلدان من أثمن مافي الكتاب وأكثره فائدة، وفيهما تتجلى عبقرية ابن حبان ."
نافلة للقارئ: إن البخاري يورد جعفر بن عبد الرحمن في كتابه التاريخ الكبير..

الأعمش ثقة إمام حافظ محدث أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنه ربما دلس عن غير ثقات..
عندما روى عدة أحاديث عن جعفر بن عبد الرحمن و ذكر لقاءه له و سماعه منه انتفت مسألة التدليس.. و بالتالي ذهب احتمال ذكره الكلام عن غير الثقة

فهل روى عمن لا يثق به؟

أم أن القادسية أو شعيب الأرناؤوط وفقوا على ما لم يقف عليه من عاينه و جالسه ثم أخذ عنه..؟

يتعلل القادسية أنه ربما وقع في كتاب ابن حبان غير الثقة على الرغم مما ذكرنا آنفاً فهل ينقل لنا القادسية قول ابن حبان في جعفر..؟

و هل نُفِيَ علم آراء ابن حبان عن متتبع مثل العلامة ابن حجر العسقلاني و شيخه العلامة ابن حجر الهيتمي, و في موضع توثيقه الفعلي من غيره..

جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري المكنى بأبي عبد الرحمن لقيه الأعمش الحافظ الإمام الثقة و سمع منه ثم روى عنه و ذكره ابن حبان في الثقات و أكد على فهم ذلك لا إيراده فحسب من باب الذكر ابن حجر العسقلاني الذي يستشهد به الألباني عند تتبع ابن حبان و أضافه العلامة ابن حجر الهيتمي..

لم يجرح مرة
لم يقل بتجهيله ابن حجر الهيتمي و لا ابن حجر العسقلاني و لا البخاري و لا ابن حبان نفسه
مع تتبع ابن حجر العسقلاني لابن حبان و نقده لأشياء له.
و تتبع ابن حبان لنفسه حتى نقل مجروحين إلى الثقات و نقل ثقات إلى المجروحين
و تتبع الشيخ ناصر الدين الألباني لابن حبان مستعيناً بابن حجر
لم يورد أي منهم جهالة جعفر
لم يورد أي منهم جرح جعفر
لم يستنكر أحد منهم على ابن حبان إيراده, مع إيراد ابن حجر المتتبع عينه لجعفر في كتابه و كذا شيخه ابن حجر الهيتمي.
و لم يورد أحد من غير أولئك أيضاً جرح جعفر مطلقاً
و مع ذلك استشهد به الإمام الطحاوي الذي خلص أن أهل البيت(ص) هم الخمسة أهل الكساء(ص), لا غير..
و يأتينا القادسية ليقول هذا واحد و نحن أتيناه بعدة, فهل هذا إنصاف؟
(ملاحظة للقارئ ما قاله شعيب الأرناؤوط المتقدم على أولئك ليس الجرح بل الجهالة)
بل و يتجاوز القادسية ليرى سقوط الحديث مطلقاً لا أنه قال هو حسن مثلاً, طبعاً هذا رأيه و لا يقف أمام علماء العامة.

و الحكم للقارئ المنصف..

و سنأتي على إكمال باقي الشواهد إن شاء الله..

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

الولاية
30-05-2008, 10:44 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

صحيح مسلم
كتاب فضائل الصحابة

باب فضائل أهل بيت النبي صلى الله عليه و(و آله)سلم
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ومحمد بن عبد الله بن نمير، - واللفظ لأبي بكر - قالا حدثنا محمد بن بشر، عن زكرياء، عن مصعب بن شيبة، عن صفية بنت شيبة، قالت قالت عائشة خرج النبي صلى الله عليه وسلم غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال ‏{‏إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا‏}

هذا الحديث من صحيح مسلم يثبت أن النبي(ص) أدخل الأربعة(ص) و قرأ آية التطهير فقرر بفعله(ص) من هم أهلها.

و الحديث من طريق عائشة زوج النبي(ص).

و نشير إلى أن الأخ الكريم "يوسف الناصر" قد نقله, سلمه الله و حفظه و زاده تسديداً و هدى.
------------
المعجم الكبير للطبراني
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.

هذه الرواية عن أم سلمة(رض) في بيان أهل البيت(ص) أيضاً.
و قد نقلها الإمام الطحاوي عن شيخه فهد بالإسناد عينه.

*و نقلنا رواية من باب المتابعة لتلك الرواية و معضادتها:
"حدثنـي مـحمد بن الـمثنى، قال: ثنا بكر بن يحيى بن زبـان العنزي، قال: ثنا مندل، عن الأعمش، عن عطية، عن أبـي سعيد الـخدريّ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه (و آله) وسلم: " نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِـي خَمْسَةٍ: فِـيّ، وفِـي علـيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحَسَنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحُسَيْنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَفـاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْها " { إنَّـمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِـيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرّجْسَ أهْلَ البَـيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }."
*عطية: عطية بن سعد بن جنادة العوفي, روى عن عدد من الصحابة و طريقه عن أبي سعيد و غيره معروف, وثقه جماعة و ضعفه آخرون.. و سنبحث بتوثيقه لاحقاً (يوماً ما).
*الأعمش: سليمان بن مهران , ثقة إمام حافظ,قيل بتدليسه إلا أن طريقه عن عطية معروف. فلا أثر للتدليس من هذا الطريق.
*مندل: مندل بن علي, صدوق, اتهم بالضعف لأنه يكتب حديثه.و الأعمش من شيوخه و قد حدث عن الأعمش غير مرة؛ حدّثَ عنه جماعةٌ ثقات منهم بكر بن يحيى الوارد في سند هذا الحديث و الهيثم بن جميل و عبد العزيز بن الخطاب, و مالك بن إسماعيل بن درهم أبو غسان الثقة الثبت المتقن غير مرة, و يحيى بن أبي بكير. قال ابن سعد في طبقاته: وفيه ضعف ومنهم من يشتهي حديثه ويوثقه وكان خيرا فاضلا من أهل السنة‏.
*بكر بن يحيى بن زبان ثقة, وثقه الذهبي و ابن حبان.
*محمد بن المثنى بن عبيد, ثقة ثبت, قال الذهلي حجة, و قال ابن خراش من الأثبت, وثقه الدارقطاني و غيره.
السند متصل و عامة رجاله ثقات عدا مندل و عطية فمختلف فيهما.
هذه الرواية معاضدة لرواية أم سلمة
------------
نقلت الأخت العزيزة المحترمة غدير الولاء:
المستدرك على الصحيحين 3/172 حديث رقم: 4748.
((حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد، حدثنا الحسين بن الفضل البجلي، حدثنا عفان بن مسلم، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرني حميد وعلي بن زيد عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يمر بباب فاطمة (رضي الله عنها) ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول: الصلاة يا أهل البيت: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَـــهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).
ثم قال الحاكم: (هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه)
------
((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).
و علّق الأستاذ القادسية أن هناك تضعيفاً لـ عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، و لن نناقش ذلك, و نقول هو معاضد لحديث مسلم.

و نشير إلى فضل الأخ الكريم "يوسف الناصر" الذي نقل الحديث كذلك
-------
تفسير الطبري 10/297 برقم: 28497.
((حدثنا أبو كريب، قال: حدثنا مصعب بن المقدام، قال: حدثنا سعيد بن زربي، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة عن أم سلمة قالت: جاءت فاطمة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ببرمة لها قد صنعت فيها عصيدة تحملها على طبق، فوضعته بين يديـه فقال: أين ابن عمّك وإبناك؟ فقالت: في البيت، فقال: ادعيهم، فجاءت إلى علي فقالت: أجب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أنت وابناك، قالت أم سلمة: فلما رآهم مقبلين مدّ يده إلى كساءٍ كان على المقامة، فمدّه وبسطه وأجلسهم عليه، ثمّ أخذ بأطراف الكساء الأربعة بشماله، فضمّه فوق رؤوسهم وأومأ بيده اليمنى إلى ربّه فقال: هؤلاء أهل البيت فأذهب عنهم الرّجس وطهرهم تطهيرا).
--------
إبن حجر - تهذيب التهذيب - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 258 )

- وقال شهر بن حوشب : عن أم سلمة : أن النبي (ص) جلل عليا وحسنا وحسينا وفاطمة كساء ثم قال : اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، له طرق عن أم سلمة
إبن عساكر - ترجمة الإمام الحسين ( ع ) - رقم الصفحة : ( 66 )
أخبرنا أبو القاسم عبد الصمد بن محمد بن عبد الله بن مندويه ، أنبأنا أبو الحسن علي إبن محمد بن أحمد الحسن آباذي أنبأنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن الصلت الاهوازي أنبأنا أبو العباس إبن عقدة ، أنبأنا عبد الله بن أسامة الكلبي وأبو شيبة ، قالا : أنبأنا علي بن ثابت أنبأنا أسباط إبن نصر عن السدي : عن بلال بن مرداس ، عن شهر بن حوشب ، عن أم سلمة ، قالت : أتت فاطمة النبي (ص) بحريرة فوضعتها بين يديه فقال : يا فاطمة ادع لي زوجك وإبنيك ، قالت : فدعوتهم فأكلوا وتحتهم كساء فجمع الكساء عليهم ثم قال : أللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا

سلمت يداك أيتها الأستاذة الفاضلة.
-----------
أضاف الأخ الكريم "أبو حيدرة" الأحاديث التالية:
*روى الطبري في تفسيره { ج10 ص 298 } قال: حدّثني ابن المثنى قال : حدثنا أبو بكر الحنفي ، قال : حدثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد قال : قال سعد : ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حين نزل عليه الوحي فأخذ علياً وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي )
أقول: هذا الإسناد عن سعد بن أبي وقاص.
---------
وروى النسائي في كتابه السنن الكبرى { 5/112 } قال : أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن حماد قال حدثنا الوضاح وهو أبو عوانة قال حدثنا يحيى قال حدثنا عمرو بن ميمون قال : ( إني لجالس إلى ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا إما أن تقوم معنا وإما أن تخلونا يا هؤلاء وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال أنا أقوم معكم فتحدثوا فلا أدري ما قالوا فجاء وهو ينفض ثوبه وهو يقول أف وتف يقعون في رجل له عشر وقعوا في رجل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله لا يخزيه الله أبدا فأشرف من استشرف فقال أين علي هو في الرحا يطحن وما كان أحدكم ليطحن فدعاه وهو أرمد ما يكاد أن يبصر فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فدفعها إليه فجاء بصفية بنت حيي وبعث أبا بكر بسورة التوبة وبعث عليا خلفه فأخذها منه فقال لا يذهب بها إلا رجل هو مني وأنا منه ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وعليا وفاطمة فمد عليهم ثوبا فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وكان أول من أسلم من الناس بعد خديجة ولبس ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم ونام فجعل المشركون يرمون كما يرمون رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يحسبون أنه نبي الله صلى الله عليه وسلم فجاء أبو بكر فقال يا نبي الله فقال علي إن نبي الله صلى الله عليه وسلم قد ذهب نحو بئر ميمون فاتبعه فدخل معه الغار وكان المشركون يرمون عليا حتى أصبح وخرج بالناس في غزوة تبوك فقال علي أخرج معك فقال لا فبكى فقال أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنك لست بنبي ثم قال أنت خليفتي يعني في كل مؤمن من بعدي قال وسد أبواب المسجد غير باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب وهو في طريقه ليس له طريق غيره وقال من كنت وليه فعلي وليه .... الخ )
أقول: هذا السند عن عبد الله بن عباس.

سلمت أياديك البيضاء أخي الكريم "أبو حيدرة", بارك الله بجهودك و جزاك أحسن ثواب المحسنين..
-----------
نقل الأخ الكريم المميز بمداخلاته "أحمد الثائر":
((حدثنا ابو بكر أحمد بن سلمان الفقيه، وأبو العباس محمد بن يعقوب قالا: حدثنا الحسن بن مكرم البزار، حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شريك بن أبي نمر، عن عطاء بن يسار عن أم سلمة قالت: في بيتي نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) قالت: فأرسل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى علي وفاطمة والحسن والحسين فقال: هؤلاء أهل بيتي)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه)).
-------
الترمذي:
((حدثنا قتيبة، حدثنا محمد بن سليمان بن الأصفهاني، عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة - ربيب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) - قال: لما نزلت هذه الآية على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً): في بيت أم سلمة؛ فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهـم الرجس وطهـــرهم تطهيرا قالت أم سلمة: وأنا معهم يا نبي الله؟ قال: أنت على مكانك، وأنك على خير)).
قال الشيخ الألباني: ((صحيح))
-------
((حدثنا الربيع المرادي، حدثنا أسد بن موسى، حدثنا حاتم ابن إسماعيل، حدثنا بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد عن أبيه قال: لما نزلت هذه الآية دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا (عليهم السلام)فقال: اللهم هؤلاء أهلي)).
قال الطحاوي معلقا على الحديث: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).
-------
((حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، حدثنا محمد بن سنان القزاز، حدثنا عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي، وأخبرني أحمد بن جعفر القطيعي، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني أبي، حدثنا أبو بكر الحنفي حدثنا بكير بن مسمار قال: سمعت عامر بن سعد يقول: قال معاوية لســعد بـن أبي وقاص (رضي الله عنه): ما يمنعك أن تسبّ ابن أبي طالب؟ قال: فقال: لا أسبّه ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لأن تكون لي واحدة منهن أحبّ إليّ من حمر النعم، قال له معاوية: ما هنّ يا أبا إسحاق؟ قال: لا أسبّه ما ذكرت حين نزل عليه الوحي فأخذ عليا وابنيه وفاطمة فأدخلهم تحت ثوبه ثم قال: ربّ إنّ هؤلاء أهل بيتي ولا أسبّه ما ذكرت حين خلفه في غزوة تبوك غزاها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال له علي: خلفتني والنساء، قال: ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنّه لا نبوّة بعدي، ولا أسبّه ما ذكرت يوم خيبر، قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)لأعطين هذه الرّاية رجلا يحب الله ورسوله ويفتح الله على يديه فتطاولنا لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: أين علي؟ قالوا: هو أرمد، فقال: ادعوه، فدعوه فبصق في وجهه ثم أعطاه الرّاية ففتح الله عليه، قال: فلا والله ما ذكره معاوية بحرف حتى خرج من المدينة)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه))
و نقل الأخ الكريم"أحمد الثائر" مثله من خصائص النسائي مع اختلاف الطريق قبل (بكير بن مسمار) و السند كما يلي/
أخبرنا قتيبة بن سعيد البلخي وهشام بن عمّار الدمشقي قالا: حدثنا حاتم عن بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه...
و عقب عليه الشيخ أبو إسحاق الحويني الأثري محقق كتاب الخصائص عن هذا الحديث: ((إسناده صحيح)).
و نقلت كذلك الحديث عينه من المعجم الكبير الأخت الفاضلة "غدير الولاء".
--------
مسند الإمام أحمد بن حنبل
((حدثنا عبد الله، حدثني أبي، حدثنا عبد الوهاب بن عطاء حدثنا عوف، عن أبي المعدل عطية الطفاوي قال: حدثني أبي عن أم سلمة زوج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) قالت: بينما رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في بيتي إذ قالت الخادم أن عليا وفاطمة بالسدّة، قال: قومي عن أهل بيتي، قالت: فقمت فتنحيت في ناحية البيت قريبا فدخل علي وفاطمة ومعهم الحسن والحسين صبيان صغيران، فأخذ الصبيين فقبلهما ووضعهما في حجره واعتنق عليا وفاطمة ثم أغدف عليهما ببردة له وقال: اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي، قالت: فقلت يا رسول الله وأنا؟ فقال: وأنت)).
--------
هذا شيء مما أورده الأخ الكريم أحمد الثائر و لعل ما تركناه يفضل ما قدمناه للقارئ المحترم ولكن منعاً للإطالة و استيعاباً لباقي الإخوة الكرام.
سلمت يداك أخي الفاضل بما قدمت تقبل الله منكم و حفظكم.
-------------
نقل أخي الكريم "موالي من الشام" هذه الأحاديث من صحيح مسلم:
صحيح مسلم

كتاب فضائل الصحابة

باب مِنْ فَضَائِلِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رضى الله عنه ‏‏
حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبَّادٍ، - وَتَقَارَبَا فِي اللَّفْظِ - قَالاَ حَدَّثَنَا حَاتِمٌ، - وَهُوَ ابْنُ إِسْمَاعِيلَ - عَنْ بُكَيْرِ بْنِ مِسْمَارٍ، عَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ أَمَرَ مُعَاوِيَةُ بْنُ أَبِي سُفْيَانَ سَعْدًا فَقَالَ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسُبَّ أَبَا التُّرَابِ فَقَالَ أَمَّا مَا ذَكَرْتُ ثَلاَثًا قَالَهُنَّ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله ) وسلم فَلَنْ أَسُبَّهُ لأَنْ تَكُونَ لِي وَاحِدَةٌ مِنْهُنَّ أَحَبُّ إِلَىَّ مِنْ حُمْرِ النَّعَمِ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَقُولُ لَهُ خَلَّفَهُ فِي بَعْضِ مَغَازِيهِ فَقَالَ لَهُ عَلِيٌّ يَا رَسُولَ اللَّهِ خَلَّفْتَنِي مَعَ النِّسَاءِ وَالصِّبْيَانِ فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم ‏"‏ أَمَا تَرْضَى أَنْ تَكُونَ مِنِّي بِمَنْزِلَةِ هَارُونَ مِنْ مُوسَى إِلاَّ أَنَّهُ لاَ نُبُوَّةَ بَعْدِي ‏"‏ ‏.‏ وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ يَوْمَ خَيْبَرَ ‏"‏ لأُعْطِيَنَّ الرَّايَةَ رَجُلاً يُحِبُّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيُحِبُّهُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ ‏"‏ ‏.‏ قَالَ فَتَطَاوَلْنَا لَهَا فَقَالَ ‏"‏ ادْعُوا لِي عَلِيًّا ‏"‏ ‏.‏ فَأُتِيَ بِهِ أَرْمَدَ فَبَصَقَ فِي عَيْنِهِ وَدَفَعَ الرَّايَةَ إِلَيْهِ فَفَتَحَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ ‏{‏ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ‏ }‏ دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا فَقَالَ ‏"‏ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي ‏"‏ ‏.‏



حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَكَّارِ بْنِ الرَّيَّانِ، حَدَّثَنَا حَسَّانُ، - يَعْنِي ابْنَ إِبْرَاهِيمَ - عَنْ سَعِيدٍ، - وَهُوَ ابْنُ مَسْرُوقٍ - عَنْ يَزِيدَ بْنِ حَيَّانَ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ، قَالَ دَخَلْنَا عَلَيْهِ فَقُلْنَا لَهُ لَقَدْ رَأَيْتَ خَيْرًا ‏.‏ لَقَدْ صَاحَبْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ ‏.‏ وَسَاقَ الْحَدِيثَ بِنَحْوِ حَدِيثِ أَبِي حَيَّانَ غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ ‏"‏ أَلاَ وَإِنِّي تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَحَدُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ هُوَ حَبْلُ اللَّهِ مَنِ اتَّبَعَهُ كَانَ عَلَى الْهُدَى وَمَنْ تَرَكَهُ كَانَ عَلَى ضَلاَلَةٍ ‏"‏ ‏.‏ وَفِيهِ فَقُلْنَا مَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ نِسَاؤُهُ ؟ قَالَ لاَ وَايْمُ اللَّهِ إِنَّ الْمَرْأَةَ تَكُونُ مَعَ الرَّجُلِ الْعَصْرَ مِنَ الدَّهْرِ ثُمَّ يُطَلِّقُهَا فَتَرْجِعُ إِلَى أَبِيهَا وَقَوْمِهَا أَهْلُ بَيْتِهِ أَصْلُهُ وَعَصَبَتُهُ الَّذِينَ حُرِمُوا الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏


حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، وَشُجَاعُ بْنُ مَخْلَدٍ، جَمِيعًا عَنِ ابْنِ عُلَيَّةَ، قَالَ زُهَيْرٌ حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، حَدَّثَنِي أَبُو حَيَّانَ، حَدَّثَنِي يَزِيدُ بْنُ حَيَّانَ، قَالَ انْطَلَقْتُ أَنَا وَحُصَيْنُ، بْنُ سَبْرَةَ وَعُمَرُ بْنُ مُسْلِمٍ إِلَى زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ فَلَمَّا جَلَسْنَا إِلَيْهِ قَالَ لَهُ حُصَيْنٌ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا رَأَيْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله) وسلم وَسَمِعْتَ حَدِيثَهُ وَغَزَوْتَ مَعَهُ وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا حَدِّثْنَا يَا زَيْدُ مَا سَمِعْتَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم - قَالَ - يَا ابْنَ أَخِي وَاللَّهِ لَقَدْ كَبِرَتْ سِنِّي وَقَدُمَ عَهْدِي وَنَسِيتُ بَعْضَ الَّذِي كُنْتُ أَعِي مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم فَمَا حَدَّثْتُكُمْ فَاقْبَلُوا وَمَا لاَ فَلاَ تُكَلِّفُونِيهِ ‏.‏ ثُمَّ قَالَ قَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَوْمًا فِينَا خَطِيبًا بِمَاءٍ يُدْعَى خُمًّا بَيْنَ مَكَّةَ وَالْمَدِينَةِ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَوَعَظَ وَذَكَّرَ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ أَمَّا بَعْدُ أَلاَ أَيُّهَا النَّاسُ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسُولُ رَبِّي فَأُجِيبَ وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَوَّلُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ الْهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بِكِتَابِ اللَّهِ وَاسْتَمْسِكُوا بِهِ ‏"‏ ‏.‏ فَحَثَّ عَلَى كِتَابِ اللَّهِ وَرَغَّبَ فِيهِ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ وَأَهْلُ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي ‏"‏ ‏.‏ فَقَالَ لَهُ حُصَيْنٌ وَمَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ يَا زَيْدُ أَلَيْسَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟ قَالَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟!! وَلَكِنْ أَهْلُ بَيْتِهِ مَنْ حُرِمَ الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏ قَالَ وَمَنْ هُمْ قَالَ هُمْ آلُ عَلِيٍّ وَآلُ عَقِيلٍ وَآلُ جَعْفَرٍ وَآلُ عَبَّاسٍ ‏.‏ قَالَ كُلُّ هَؤُلاَءِ حُرِمَ الصَّدَقَةَ قَالَ نَعَمْ ‏.‏

أرجو أن لا يناقشني أحد في الأحاديث خاصة في هذه الجملة : (( قَالَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟!! )) هذه الجملة استنكار من الصحابي زيد بن أرقم لقول حصين (( سائلاً مستفهماً )) : يا زيد أليس نساؤه من أهل بيته ؟ ،،.


من لديه حديث صحيح أن أهل البيت المعنيين بآية التطهير { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } والمخصصين بالطهارة من الرجس غير النبي محمد بن عبد الله و الوصي علي بن أبي طالب و سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء و سيدي شباب أهل الجنة الحسن و الحسين صلوات الله عليهم فليتفضل به.
----------
هذا جزء كبير مما نقل حتى الآن في الصفحات السابقة

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

القادسية
30-05-2008, 11:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على ال محمد

الاستاذ الولاية اكرر شكري لك وعلى هذا الموضوع الذي لم يسر موضوع في حياتي على المسار الذي اريده مثل هذا الموضوع

عزيزي الولاية اقدر موقفك حق التقدير واستطيع ان اقرأ شعورك من بين السطور

تقول هداك الله الى الحق ووفقك الى الخير انت ومن يقرأ هذا الكلام وكاتبه




طبعا هذا كان مقطعاً مما ذكر, منعاً للإطالة, و نسأل:
من استدركه ابن حبان و وضعه في كتاب المجروحين و العكس من استدركه من المجروحين و وضعه في الثقات, تتبعه أو غير رأيه به أو وهم,
*فهل وضع جعفراً بن عبد الرحمن في كتاب المجروحين..؟

لماذا يقفز القادسية فوق ما نقلناه عن ابن حجر و توثيق ابن حبان له (كما فهمه ابن حجر العسقلاني المتتبع لابن حبان الناقد له فلم نقل أورده في الثقات و حسب) و رواية الأعمش عنه سماعاً و لقاءً و هو الثقة الحافظ المحدث الإمام..
و يأتينا بقول واحد لا غير بل و من المتقدمين جداً و لا نعلم وهمه أو خطأه و يقول هذا الدليل و إليه المستند..
*هل لديك دليل غير هذا القول ؟

ثم إن ابن حبان عندما تتبع مجاهيله بنفسه و لم يضع بين 67 رجلاً جعفر بن عبد الرحمن, فإن هذا يعني...؟
ثم عندما تتبع ابن حجر العسقلاني بعض رجال ابن حبان فقال بجهالتهم كما أورد الألباني, كذلك لم يورد جعفراً بن عبد الرحمن, فإن هذا يعني؟
بل و ذكره ابن حجر في كتابه
ثم ذكر استدراك شيخه ابن حجر الهيتمي لجعفر بن الرحمن كذلك..
ماذا يعني ذلك..؟
هل يحب القادسية أو غيره أن نأتي بترجمة ابن حجر العسقلاني و تأليفه في علم الجرح و التعديل؟ لأنه يقول أنه متقدم و يحاول تسقيطه..


ثم هل من جرح أو حتى إيهام بالجرح غير المفسر لجعفر بن عبد الرحمن..؟ قطعاً لا..
نرجو من القادسية أن لا يعيد علينا آراء في ابن حبان

اقول

كتبت هذا الكلام وكاني لم ابين لك منهج ابن حبان في كتابه بعدة طرق فتارة ببينته لك ومن كلامه هو وتارة باستقراء منهجه وتارة بما كتبه عنه الائمة الاعلام كل ذلك لم يكن له قيمة عندك لماذ؟؟ لانه سيقلل من تصفيق المعجبين على حساب النزاهة والتجرد للحق

عزيزي

ما زلت تجازف دون مسؤولية وكانه لا يقرأ هذا الحوار الا انا وانت مع انه يقرأه الالاف فكما تعرف فضاء الشبكة ليس له حدود

ومن ضمن مجازفاتك قولك بان بن حبان تتبع مجاهيله بنفسه مع ان هذا ليس منهج بن حبان بل منهجه ان يرى ان مجهول الحال ثقة حتى يثبت جرحه

الم انقل لك ما يلي

فكل من أذكره في هذا الكتاب الأول فهو صدوق، يجوز الاحتجاج بخبره إذا تعرى خبره عن خصال خمس..." إلى أن قال: "وإنما أذكر الشيخ بعد الشيخ وقد ضعفه بعض أئمتنا ووثقه بعضهم، فمن صح عندي أنه ثقة بالدلائل النيرة التي بينتها في كتاب (الفصل بين النقلة) أدخلته في هذا الكتاب لأنه يجوز الاحتجاج بخبره. فكل من ذكرته في كتابي هذا إذا تعرى خبره عن الخصال الخمس التي ذكرتها فهو عدل، لأن العدل من لم يعرف منه الجرح ضد التعديل، فمن لم يعرف بجرح فهو عدل إذا لم يبين ضده، إذ لم يكلف الناس من الناس معرفة ما غاب عنهم، وإنما كلفوا الحكم بالظاهر من الأشياء غير المغيب عنهم".
قلت هذا هو منهج بن حبان رحمه الله انه يوثق المجهولين مجهولي الحال بعد انتفاء جهالة العين
ومن هنا جاء انتقاد الائمة لابن حبان حيث يتضح انه يحكم بالوثاقة على المجهولين وهذا منهج يخالف منهج الجمهور
واليك موقف بن حجر من هذا المنهج
يقول بن حجر رحمه الله
وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه. وهذا هو مسلك ابن حبان في كتاب الثقات".
لسان الميزان 1/14.

انتهى
قلت انا القادسية

اذا منهج بن حبان انه لا يتتبع المجهولين بل هم عنده ثقة حتى يثبت جرحهم وهذا المنهج ضد منهج جمهور المحدثين كما اثبت ذلك من كلام بن حجر رضي الله عنه

يبدو ان الولاية يصر على عدم فهم مقاصدنا رغم التكرار

عزيزي الامثلة التي اوردتها لك اوردتها لاثبت لك ما قلته عن منهج بن حبان وهو توثيق المجاهيل لا اثبات غير ذلك فلماذا لا تريد ان تستوعب ؟؟ :)

اعيد
منهح بن حبان في ثقاته انه يوثق الرواة المجاهيل والدليل على ذلك هو ما اوردته لك من امثلة لكن من يتدبر

طبعا لا ننسى مجازفته وقوله بان حديثا اورده على شرط مسلم :rolleyes:

جعفر بن عبد الرحمن
الذي قال عنه شعيب الارناؤوط مجهول ولم يعجب الاستاذ الولاية ذلك الكلام فضاقت به الارض بما رحبت
اقول هو مجهول الحال

كيف يستطيع الاستاذ الولاية المحترم رفع هذه الجهالة ودحضها ؟؟؟

بسيطة
يستطيع ان ياتي لنا بشخص واحد فقط جرحه او عدله فقط شخص واحد
اما مجرد ذكر ه في الثقات لابن حبان لا يرفع جهالة العين عنه لانه كما قال هو بنفسه ابن حبان بانه يذكر في كتابه مجهولي الحال
باختصار نريد ترجمة له

الا اذا كان كلام بن حبان عن نفسه ليست شهادة كافية مع ان شهادة الرجل على نفسه تقيم عليه الحد الشرعي فما بالكم بمنهج علمي :)

هذه واحدة

الاخرى ان بن حبان نفسه لم يذكر فيه مدحا ولا ذما ولم يقر بوثاقته رغم انه فعل مع رواة اخرين .... اكرر بن حبان لم يذكر فيه لا مدحا ولا ذما وهذا يعني انه مجهول الحال عنده .....



الان
لو سالنا سائل هل كان جعفر بن عبد الرحمن صدوقا ؟؟؟
لا نعلم لاننا لا نعلم الغيب

لو سالنا سائل هل جعفر بن عبد الرحمن كاذبا؟؟

لا نعلم لاننا لا نعلم الغيب

بمعنى اخر لم يصفه لنا شخص التقى به وعرفه

طيب بما انك متعنت فاقول
جعفر بن عبد الرحمن راو مجهول العين والحال
وهذه صفات المجهولين
اما مجهول العين :
فهو من ذكر اسمه وعرفت ذاته ولكنه كان مقلا فى الحديث وإنفرد راو واحد بالرواية عنه . وحكم هذا النوع كحكم المبهم .
وصاحبنا جعفر هذا تنطبق عليه هذه الشروط

& مجهول الحال :
ما يروى عنه إثنان فصاعدا ولم يوثق فلا يعرف بعدالة ولا بضدها مع معرفة عينة برواية عدلين عنه وهو المستور

طبعا هذه الصفات لا تنطبق على صاحبنا لانه لم يرو عنه الا راو واحد فقط هو الاعمش والاعمش يرو عن الضعفاء والمتروكين وعلى كل حال لا يرفع عنه الجهالة حتى لو كان الراوي عنه ثقة :)

وكمان هذه ابتسامة :)

يعني صاحبنا جعفر هذا راو مجهول الحال والعين فانى ستكون روايته حجة علينا يا صاحبي


يقول الولاية عافاه الله واصلحه

إذاً إن ابن حبان تتبع مجاهيله بنفسه, و تتبع المجروحين حتى ممن أورده هو في كتابه الثقات فلم يذكر جعفراً لا في مجاهيله و لا في مجروحيه.. ماذا يعني ذلك؟

يعني انه مجهول الحال عنده ..ولم يذكر فيه لا مدحا ولا ذما وكما قلنا منهجه لا يتقيد بتوثيق معلومي الحال من الرجال بل يذكر حتى المجهولين في كتابه

يقول الاستاذ الولاية هداه الله للحق

*هل لدى القادسية أحد آخر غير شعيب الأرناؤوط قد ذكر جهالة جعفر بن عبد الرحمن..؟
نحن لدينا
البخاري
ابن حجر العسقلاني
استدراك ابن حجر الهيتمي على كتاب الإكمال
توثيق ابن حبان

بل السؤال يجب ان يكون كاتالي

هل لدى الولاية احد من العالمين وثق جعفرا هذا :cool:

---- البخاري ؟؟

ماذا وجد الولاية عند البخاري ؟؟؟ لا شيئ ولو عاد قليلا الى الوراء لوجدني قلت بان بن حبان اخذ كلامه م البخاري في التاريخ الكبير ؟؟
ثم ماذا قال البخاري ف يالتاريخ الكبير هل ترجم لجعفر بن عبد الرحمن ؟؟ كلا يا بني ادم الذين يقرؤون هذا الكلام ...
هذا نص ما جاء في كتاب البخاري التاريخ الكبير
[ 2174 ] جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري قال لي قيس ثنا عبد الواحد قال ثنا الأعمش قال ثنا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري شيخ لقيته بواسط..."

فهل وجد الولاية عند البخاري شيئ ؟؟؟ لا لا طبعا مجرد قول الاعمش شيخ لقيته بواسط فقط فهل ذكر فيه مدحا او ذما ؟؟؟ لا طبعا بل ذكره بصيغة التنكير ((شيخ لقيته بواسط )) ثم ماذا ما هي صفات ذلك الشيخ ؟؟ كذاب صادق حافظ كثير النسيان عالم جاهل ........

--- ابن حجر العسقلاني
اااااااخ يا راسي
اخ يا راسي من حوار الطرشان والحوار البيزنطي
مالذي وجده الولاية عند ابن حجر العسقلاني ؟؟؟

كما قلنا سابقا ابن حجر من المتأخرين ولابد انه قد اخذ ترجمة الروايي من كتب المتقدمين
فماذا قال بن حجر العسقلاني ؟؟
قال ذكره بن حبان في الثقات
طيب هل مجرد ذكر الراوي في كتاب الثقات عند بن حجر يعتبره ثقة ؟؟؟

لا طبعا

الدليل يا قادسية
الدليل هو انتقاد بن حجر نفسه لابن حبان في منهجه وقوله


وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه.
لسان الميزان 1/14.

بس ....
والا هل احتج به بن حجر ؟؟ لنفرض ان بن حجر احتج به لكننا سنحاكم بن حجر الى كلامه ونحنج عليه بما قاله وعليه لن ينفعك حتى لو احتج به لكنه لم يفعل ذلك بل قال ذكره بابن حبان في الثقات ونحن نعلم ذلك انه ذكره في الثقات لكن هل هو ثقة لا طبعا لانه مجهول الحال بل والعين لكننا تنازلنا عن جهالة العين



هذا عن العسقلاني فما بالكم بالهيثمي الذي اتى بعده ؟؟؟؟

اما قولك ان بن حبان وثقه فهو غير دقيق نعم ذكره في الثقات لكنه لم يعدله او يجرحه كما فعل مع رواة اخرون وهذه ابتسامة :)
يقول
ماهر ياسين فحل:
أما القاعدة الصحيحة في الموقف من توثيق ابن حبان ، فهي كما يلي :
1- ما ذكره في كتابه " الثقات " وتفرد بالرواية عنه واحد – سواء أكان ثقة أم غير ثقة – ولم يذكر لفظاً يفهم منه توثيقه ، ولم يوثقه غيره ، فهو يعد مجهول العين ، وهي القاعدة التي سار عليها ابن القطان الفاسي وشمس الدين الذهبي ، ولهما فيها سلف عند الجهابذة ، فقد قال علي ابن المديني في جري بن كليب السدوسي البصري : (( مجهول لا أعلم روى عنه غير قتادة )) ، وقال في جعفر بن يحيى بن ثوبان : (( شيخ مجهول لم يرو عنه غير أبي عاصم ( الضحاك بن مخلد النبيل ) )) ، وقال أبو حاتم الرازي في حاضر بن المهاجر الباهلي : (( مجهول )) مع أن شعبة بن الحجاج روى عنه .
2- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه اثنان ، فهو مجهول الحال .
3- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه ثلاثة ، فهو مقبول في المتابعات والشواهد .
4- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه أربعة فأكثر ، فهو صدوق حسن الحديث .
5 - إذا صرح ابن حبان بأنه مستقيم الحديث أو لفظة أخرى تدل على التوثيق فمعنى هذا أنه فتش حديثه فوجده صحيحاً مستقيماً موافقاً لأحاديث الثقات ، فمثل هذا يوثق مثله مثل أي توثيق لواحد من الأئمة الكبار ، لما لابن حبان من المنـزلة الرفيعة في الجرح والتعديل .

ثم إن ابن حبان عندما تتبع مجاهيله بنفسه و لم يضع بين 67 رجلاً جعفر بن عبد الرحمن, فإن هذا يعني..

يعني انك تناقش في امر تجهله ليس الا
والا فانه ليس من شرط رفع الجهالة ان يذكره احد الاعلام في كتابه ثم يسكت عنه ولا يصرح بشيئ لا بجرح ولا تعديل ولا بما يشعر بالوثاقة الا ذا اذا كنت تعتقد ان بن حبان اضمر توثيقه في نفسه لكن هذا رجم بالغيب ليس بحجة
وللعلم فان بن حبان يرى وثاقة حتى الذين صرح بجهالتهم والذين لم يصرح باحوالهم ... ونحن يا ولاية نناقش منهج لا اهواء فلا تستهبل علينا ولا تتعبنا على الفاضي هداك الله واصلح قلبك
خلاصة ما كتب اعلاه ان جعفر بن عبد الرحمن لم يرو عنه الا راو واحد هو الاعمش وهذا يجعله ممن جهلت عينه فضلا عن حاله وان ذكره بن حبان في ثقاته الا اننا عرفنا ان بن حبان يوثق المجاهيل لان الاصل عنده العدالة والجرح طارئ كذلك لم يصرح بما يوحي بتوثيقه اياه

يقول الولاية هداه الله

لم يورد أي منهم جهالة جعفر
لم يورد أي منهم جرح جعفر

:)

لا املك الا ان اقول اعان الله قلوب المحبين ........والله انك تثير الشفقة ..حقيقة وليس استهجانا لم اكن اتمنى ان تصل لهذه الحال يا هذا ارأف بنفسك ولا تجعل من نفسك مسخرة في المنتدى اقولها لك مخلصا وليس تحقيرا لاني لن استفيد من ذلك كله

عزيزي
جهالة اي راو نعرفها من كتب الرجال

مثال ذلك

راو اسمه اسماعيل بن يحي
قبل ان تبحث عن سيرته هو بالنسبة لك مجهول لا تعلم هل هو ثقة ام غير ثقة ثم بحثت في التراجم فلم تجد من قال بانه ثقة ولم تجد من قال بانه غير ثقة فماهي حاله ؟؟؟
ثم وجدت انه لم يرو عنه الا راو واحد فقط او روى عنه اثنين فما هي حاله ؟؟ حاله مجهول العين والحال في الاولى والحال في الثانية


فبقي اسماعيل بن يحي على جهالته بالنسبة لك :)
اعتقد الان الامر واضح صح

كيف وان احد الاعلام صرح بجهالته وهو شعيب الارناؤوط في مقابل ((صفر)) مصرح بوثاقته نعم صفر مصرح بوثاقته وهذا يعني ....انه معروف او مجهول اتركها للقارئ

يقول الولاية
و مع ذلك استشهد به الإمام الطحاوي الذي خلص أن أهل البيت(ص) هم الخمسة أهل الكساء(ص), لا غير..
و يأتينا القادسية ليقول هذا واحد و نحن أتيناه بعدة, فهل هذا إنصاف؟
وهل من الانصاف ان تتجاهل ردي على استشهادك بكلام الامام الطحاوي ونسفي للروايات وجعلها قاعا صفصفا ؟؟
الم اقل بعد ايراد جميع الروايات
ومنه تتبين لنا عدة نقاط
الاولى : ان الامام الطحاوي لم يعلق على الروايات ولم يبين صحيحها من ضعيفها وذلك لان علماءنا يتساهلون في باب الفضائل
الثانية ان الاحاديث التي اوردها الامام الطحاوي متناقضة ومتعارضة وااذا تعارضت تساقطت فمثلا
---- رواية تقول لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ دَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا عليهم السلام
---- ورواية تقول أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم جَمَعَ فَاطِمَةَ وَالْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ‏
---- ورواية تقول نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ يَعْنِي فِي سَبْعَةٍ جَبْرَائِيلُ وَمِيكَائِيلَ وَرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَعَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ وَالْحَسَنِ وَالْحُسَيْنِ عليهم السلام
---- ورواية تقول جَاءَتْ فَاطِمَةُ بِطَعَامٍ لَهَا إلَى أَبِيهَا‏,‏ وَهُوَ عَلَى مَنَازِلِهِ فَقَالَ أَيْ بُنَيَّةُ ائْتِينِي بِأَوْلاَدِي وَابْنِي وَابْنِ عَمِّك
----- ورواية تقول فَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ عليها السلام بِخَزِيرَةٍ فَقَالَ اُدْعِي لِي بَعْلَكِ فَدَعَتْهُ وَابْنَيْهَا فَجَاءَ بِكِسَاءٍ فَحَفَّهُمْ بِهِ‏,‏
---- ورواية تقول عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِي بَيْتِي ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا‏}‏ فَقُلْت يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِ الْبَيْتِ فَقَالَ أَنْتِ عَلَى خَيْرٍ إنَّكِ مِنْ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم وَفِي الْبَيْتِ عَلِيٌّ وَفَاطِمَةُ وَالْحَسَنُ وَالْحُسَيْنُ‏.‏
----- ورواية تقول عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ لِفَاطِمَةَ ائْتِينِي بِزَوْجِكِ وَابْنَيْكِ فَجَاءَتْ بِهِمْ فَأَلْقَى عَلَيْهِمْ كِسَاءً فَدَكِيًّا‏
----- ورواية تقول فَإِنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَجَاءَتْهُ فَاطِمَةُ غَدِيَّةً بِبُرْمَةٍ لَهَا قَدْ صَنَعَتْ فِيهَا عَصِيدَةً تَحْمِلُهَا فِي طَبَقٍ لَهَا حَتَّى وَضَعَتْهَا بَيْنَ يَدَيْهِ فَقَالَ لَهَا أَيْنَ ابْنُ عَمِّكِ فَقَالَتْ هُوَ فِي الْبَيْتِ قَالَ اذْهَبِي فَادْعِيهِ وَائْتِينِي بِابْنَيْكِ قَالَتْ فَجَاءَتْ تَقُودُ ابْنَيْهَا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا وَعَلِيٌّ فِي أَثَرِهِمْ يَمْشِي حَتَّى دَخَلُوا عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَجْلَسَهُمَا فِي حِجْرِهِ وَجَلَسَ عَلِيٌّ عَلَى يَمِينِهِ وَجَلَسَتْ فَاطِمَةُ عَلَى يَسَارِهِ قَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ فَاجْتَبَذَ مِنْ تَحْتِي كِسَاءً خَيْبَرِيًّا كَانَ بِسَاطًا لَنَا عَلَى الْمَنَامَةِ بِالْمَدِينَةِ فَلَفَّهُ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَلَيْهِمْ جَمِيعًا فَأَخَذَ بِشِمَالِهِ طَرَفَيْ الْكِسَاءِ وَأَلْوَى بِيَدِهِ الْيُمْنَى إلَى رَبِّهِ عَزَّ وَجَلَّ فَقَالَ اللَّهُمَّ أَذْهِبْ عَنْهُمْ الرِّجْسَ وَطَهِّرْهُمْ تَطْهِيرًا ثَلاَثَ مِرَارٍ قَالَتْ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ أَلَسْتُ مِنْ أَهْلِكَ قَالَ بَلَى قَالَ فَادْخُلِي فِي الْكِسَاءِ قَالَتْ فَدَخَلْتُ بَعْدَمَا قَضَى دُعَاءَهُ لاِبْنِ عَمِّهِ عَلِيٍّ وَابْنَيْهِ وَابْنَتِهِ فَاطِمَةَ عليهم السلام‏.‏
---- ورواية تقول حَدَّثَنِي وَاثِلَةُ قَالَ أَتَيْتُ عَلِيًّا فَلَمْ أَجِدْهُ فَقَالَتْ فَاطِمَةُ انْطَلَقَ إلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَدْعُوهُ قَالَ فَجَاءَ مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَدَخَلاَ وَدَخَلْتُ مَعَهُمَا فَدَعَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ فَأَقْعَدَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا عَلَى فَخِذِهِ وَأَدْنَى فَاطِمَةَ مِنْ حِجْرِهِ وَزَوْجَهَا‏,‏ ثُمَّ لَفَّ عَلَيْهِمْ ثَوْبًا وَأَنَا مُنْتَبِذٌ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ‏,‏ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي إنَّهُمْ أَهْلُ حَقٍّ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ وَأَنَا مِنْ أَهْلِكَ قَالَ وَأَنْتِ مِنْ أَهْلِي قَالَ‏:‏ وَاثِلَةُ فَإِنَّهَا مِنْ أَرْجَى مَا أَرْجُو

قلت
رواية تقول جمع الحسن ولحسين وليس فيهم علي ...ورواية تقول بانه دعا علي وفاطمة والحسن والحسين ...ورواية تقول بانه امر فاطمة باستدعاء علي والحسن والحسين ... ورواية تقول بانه امر فاطمة باستدعاء ابن عمها وعلي ليس ابن عمها ... ورواية تقول بانه صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة ادعي لي اولادي وابني وابن عمك ؟ فمن هم اولاده وابن عمها ؟؟ ...ورواية تقول بانه لم يكن في البيت الا ا م سلمة والخمسة ...ورواية تقول بانه كان معهم جبريل وميكال .... ورواية تقول بانه كان معهم جبريل ...ورواية تقول بان واثلة كان معهم وروايات تقول بانه لم يكن معهم ...ورواية تقول ادعي لي ابنيك وبعلك ..وفي رواية يقول لام اسلمة ادخلي ؟؟؟ وفي رواية يقول بانه اجلس علي عن يمينه وفي رواية يقول بانه اجلسه خلفه
وكما ترى عزيزي القارئ الروايات متعارضة متهافتة متساقطة يشهد على ذلك المخالف والموالف وليست بحجة
وروايات تقول بان الاية نزلت فيهم وروايات تقول بانه عندما نزلت الاية دعاهم ؟؟والفرق واضح اذا لو كانوا سبب النزول لنزلت بعد ان دعا لهم

النقطة الثالثة : هي ماذا قال الامام الطحاوي ؟؟؟
قال رحمه الله تعالى
فَإِنْ قَالَ قَائِلٌ‏:‏ فَإِنَّ كِتَابَ اللهِ تَعَالَى يَدُلُّ عَلَى أَنَّ أَزْوَاجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم هُمْ الْمَقْصُودُونَ بِتِلْكَ الآيَةِ لأَنَّهُ قَالَ قَبْلَهَا فِي السُّورَةِ الَّتِي هِيَ فِيهَا يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إنْ كُنْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ إلَى قَوْلِهِ الْجَاهِلِيَّةِ الآُولَى فَكَانَ ذَلِكَ كُلُّهُ يُرَدْنَ بِهِ لأَنَّهُ عَلَى خِطَابِ النِّسَاءِ لاَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ‏,‏ ثُمَّ قَالَ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ الآيَةَ‏.‏
فَكَانَ جَوَابُنَا لَهُ أَنَّ الَّذِي تَلاَهُ إلَى آخِرِ مَا قَبْلَ قَوْلِهِ إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ الآيَةَ خِطَابٌ لأَزْوَاجِهِ‏,‏ ثُمَّ أَعْقَبَ ذَلِكَ بِخِطَابِهِ لأَهْلِهِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى ‏{‏إنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ‏}‏ الآيَةَ فَجَاءَ عَلَى خِطَابِ الرِّجَالِ لأَنَّهُ قَالَ فِيهِ ‏{‏لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ‏}‏ وَهَكَذَا خِطَابُ الرِّجَالِ وَمَا قَبْلَهُ فَجَاءَ بِهِ بِالنُّونِ وَكَذَلِكَ خِطَابُ النِّسَاءِ‏.‏
قلت قد اجاب عنها الامام القرطبي رحمه الله تعالى وقال بان الخطاب موجه للفظة اهل المذكرة ..واجاب اخرون بانه من نوع خطاب العام ويقصد به الخاص او خطاب الكل يقصد به البعض
اذا ....الروايات التي استشهد بها الطحاوي متهافتة متساقطة متعارضة هذا دون البحث في السند الا تناقضها وتضاربها يغنينا عن ذلك كله وفوق هذا ليس فيها تخصيص او ليست قطعية الدلالة في انها تخصص الخمسة بالاية



========================================================

في المداخلة القادمة سوف ارد على اغراقات الزميل الولاية المحترم

===============

القادسية
31-05-2008, 12:25 AM
في هذه المداخلة سوف اتعقب اغراقات الولاية الذي لا يهتم يالاسانيد ويقبل المتردية والنطيحة ((***********))

لا يجوز لك مثل هذا الكلام
وما تراه نطيحة قد يكون عند غيرك محترما فتنبّه

م6


صحيح مسلم
كتاب فضائل الصحابة




باب فضائل أهل بيت النبي صلى الله عليه و(و آله)سلم
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ومحمد بن عبد الله بن نمير، - واللفظ لأبي بكر - قالا حدثنا محمد بن بشر، عن زكرياء، عن مصعب بن شيبة، عن صفية بنت شيبة، قالت قالت عائشة خرج النبي صلى الله عليه وسلم غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال ‏{‏إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا‏}

هذا الحديث من صحيح مسلم يثبت أن النبي(ص) أدخل الأربعة(ص) و قرأ آية التطهير فقرر بفعله(ص) من هم أهلها.

و الحديث من طريق عائشة زوج النبي(ص).

و نشير إلى أن الأخ الكريم "يوسف الناصر" قد نقله, سلمه الله و حفظه و زاده تسديداً و هدى.
هذه الرواية ليست على شرطي فشرطي هو ان تكون الرواية دالة على الامر المراد الاستدلال له بعبارة اخرى قطعية الدلالة وهذه ليست كذلك

غاية ما فيها انه صلى الله عليه وسلم يدعو لهم لكن لا يخصصهم بالاية

اذا هذه الرواية ليست على شرطي


------------
المعجم الكبير للطبراني
حدثنا الحسين بن إسحاق ثنا عثمان ثنا جرير عن الأعمش عن جعفر بن عبد الرحمن عن حكيم بن سعد عن أم سلمة قالت: هذه الآية: { يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } في رسول الله صلى الله عليه (و آله) و سلم و علي و فاطمة و الحسن و الحسين.

هذه الرواية عن أم سلمة(رض) في بيان أهل البيت(ص) أيضاً.
و قد نقلها الإمام الطحاوي عن شيخه فهد بالإسناد عينه.
عيب والله عيب عيب يا ولاية تستشهد بجعفر بن عبد الرحمن وقد بينت جهالته وان رواية المجهول ساقطة الحجية



*و نقلنا رواية من باب المتابعة لتلك الرواية و معضادتها:
"حدثنـي مـحمد بن الـمثنى، قال: ثنا بكر بن يحيى بن زبـان العنزي، قال: ثنا مندل، عن الأعمش، عن عطية، عن أبـي سعيد الـخدريّ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه (و آله) وسلم: " نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ فِـي خَمْسَةٍ: فِـيّ، وفِـي علـيّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحَسَنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَحُسَيْنٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، وَفـاطِمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْها " { إنَّـمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِـيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرّجْسَ أهْلَ البَـيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }."
*عطية: عطية بن سعد بن جنادة العوفي, روى عن عدد من الصحابة و طريقه عن أبي سعيد و غيره معروف, وثقه جماعة و ضعفه آخرون.. و سنبحث بتوثيقه لاحقاً (يوماً ما).
وقلنا شاهد زور وشاهد الزور ساقط العدالة واذا بحثت في وثاقته فتعال احتج به
اذا هذه الرواية ليست على شرطي لانها ضعيفة وليست صحيحة


------------
نقلت الأخت العزيزة المحترمة غدير الولاء:
المستدرك على الصحيحين 3/172 حديث رقم: 4748.
((حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد، حدثنا الحسين بن الفضل البجلي، حدثنا عفان بن مسلم، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرني حميد وعلي بن زيد عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يمر بباب فاطمة (رضي الله عنها) ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول: الصلاة يا أهل البيت: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَـــهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).
ثم قال الحاكم: (هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه)
ليست على شرطي فهي لا تدل على التخصيص ولا تقطع به وفيها علي بن زيد بن جدعان


ايها القراء الافاضل حتى اثبت لكم ان الولاية متخبط ومتورط حتى الثمالة اقرؤوا معي هذه الرواية التي استشهد بها ------
((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).
و علّق الأستاذ القادسية أن هناك تضعيفاً لـ عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، و لن نناقش ذلك, و نقول هو معاضد لحديث مسلم.

ثم اقرؤوا معي هذه

تفسير الطبري 10/297 برقم: 28497.
((حدثنا أبو كريب، قال: حدثنا مصعب بن المقدام، قال: حدثنا سعيد بن زربي، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة عن أم سلمة قالت: جاءت فاطمة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ببرمة لها قد صنعت فيها عصيدة تحملها على طبق، فوضعته بين يديـه فقال: أين ابن عمّك وإبناك؟ فقالت: في البيت، فقال: ادعيهم، فجاءت إلى علي فقالت: أجب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أنت وابناك، قالت أم سلمة: فلما رآهم مقبلين مدّ يده إلى كساءٍ كان على المقامة، فمدّه وبسطه وأجلسهم عليه، ثمّ أخذ بأطراف الكساء الأربعة بشماله، فضمّه فوق رؤوسهم وأومأ بيده اليمنى إلى ربّه فقال: هؤلاء أهل البيت فأذهب عنهم الرّجس وطهرهم تطهيرا).--------

الرواية الاولى بينت ضعفها
في الرواية الاولى تقول الرواية ان النبي صلى الله عليه وسلم قال ادعوا لي ادعو لي أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين
وفي الرواية الثانية
تقول ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة ادعي لي ابن عمك وابنيك سنتجاوز عن لفظ ابن عمك لنثير ما هو اهم وهو ان في الرواية الثانية يقول لفاطمة ادي لي علي والحسنين وفي الاولى يقول لصفية ادعو لي ادعو لي فاطمة وعلي والحسنين فهل مع هذا التناقض الفاضح يصح الاستدلال ؟؟؟؟ اترك الحكم للقارئ

ليس هذا هو التناقض الوحيد في استدلالات الرواية الذي تهافت تهافتا مريعا فاضحا مخزيا وانظر عزيزي القارئ الى هذه الرواية التي استشهد بها

مسند الإمام أحمد بن حنبل
((حدثنا عبد الله، حدثني أبي، حدثنا عبد الوهاب بن عطاء حدثنا عوف، عن أبي المعدل عطية الطفاوي قال: حدثني أبي عن أم سلمة زوج النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) قالت: بينما رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في بيتي إذ قالت الخادم أن عليا وفاطمة بالسدّة، قال: قومي عن أهل بيتي، قالت: فقمت فتنحيت في ناحية البيت قريبا فدخل علي وفاطمة ومعهم الحسن والحسين صبيان صغيران، فأخذ الصبيين فقبلهما ووضعهما في حجره واعتنق عليا وفاطمة ثم أغدف عليهما ببردة له وقال: اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي، قالت: فقلت يا رسول الله وأنا؟ فقال: وأنت)).
اترك استخراج التناقضات للقارئ الكريم

بيد ان هذه الرواية ايضا تناقض الرواية الاخرى رواية الترمذي

الترمذي:
((حدثنا قتيبة، حدثنا محمد بن سليمان بن الأصفهاني، عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة - ربيب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) - قال: لما نزلت هذه الآية على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً): في بيت أم سلمة؛ فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال: اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهـم الرجس وطهـــرهم تطهيرا قالت أم سلمة: وأنا معهم يا نبي الله؟ قال: أنت على مكانك، وأنك على خير)).
قال الشيخ الألباني: ((صحيح))
ففي رواية الامام احمد يقول وانتي وفي رواية الترمذي يقول مكانك

وبهذا سقطت الروايتان معا لتناقضهما الواضح الفاضح

هذا غير انهما بليستا على شرطي اذا انهما ليستا قطعيتا الدلالة





- وقال شهر بن حوشب : عن أم سلمة : أن النبي (ص) جلل عليا وحسنا وحسينا وفاطمة كساء ثم قال : اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، له طرق عن أم سلمة
إبن عساكر - ترجمة الإمام الحسين ( ع ) - رقم الصفحة : ( 66 )
أخبرنا أبو القاسم عبد الصمد بن محمد بن عبد الله بن مندويه ، أنبأنا أبو الحسن علي إبن محمد بن أحمد الحسن آباذي أنبأنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن الصلت الاهوازي أنبأنا أبو العباس إبن عقدة ، أنبأنا عبد الله بن أسامة الكلبي وأبو شيبة ، قالا : أنبأنا علي بن ثابت أنبأنا أسباط إبن نصر عن السدي : عن بلال بن مرداس ، عن شهر بن حوشب ، عن أم سلمة ، قالت : أتت فاطمة النبي (ص) بحريرة فوضعتها بين يديه فقال : يا فاطمة ادع لي زوجك وإبنيك ، قالت : فدعوتهم فأكلوا وتحتهم كساء فجمع الكساء عليهم ثم قال : أللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا
هذه الرواية ليست على شرطي اذا انها ليست قطعية الدلالة مع تناقضها مع الروايات الاخرى واذا تناقضت تساقطت



*روى الطبري في تفسيره { ج10 ص 298 } قال: حدّثني ابن المثنى قال : حدثنا أبو بكر الحنفي ، قال : حدثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد قال : قال سعد : ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم حين نزل عليه الوحي فأخذ علياً وابنيه وفاطمة وأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : ربّ هؤلاء أهلي وأهل بيتي )
ايضا هذه ليست على شرطي فشرطي ان تكون الرواية قطعية الدلالة كما انها مناقضة لروايات اخرى تقول بانه دعاهن قبل نزول الاية ولاشك ان نزول الاية قبل ان يدعوهم يبين انهم ليسوا سبب النزول اذا انه لا يعقل ان يسبق السبب المسبب :)




---------
وروى النسائي في كتابه السنن الكبرى { 5/112 } قال : أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن حماد قال حدثنا الوضاح وهو أبو عوانة قال حدثنا يحيى قال حدثنا عمرو بن ميمون قال : ( إني لجالس إلى ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا إما أن تقوم معنا وإما أن تخلونا يا هؤلاء وهو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال أنا أقوم معكم فتحدثوا فلا أدري ما قالوا فجاء وهو ينفض ثوبه وهو يقول أف وتف يقعون في رجل له عشر وقعوا في رجل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبعثن رجلا يحب الله ورسوله لا يخزيه الله أبدا فأشرف من استشرف فقال أين علي هو في الرحا يطحن وما كان أحدكم ليطحن فدعاه وهو أرمد ما يكاد أن يبصر فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فدفعها إليه فجاء بصفية بنت حيي وبعث أبا بكر بسورة التوبة وبعث عليا خلفه فأخذها منه فقال لا يذهب بها إلا رجل هو مني وأنا منه ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين وعليا وفاطمة فمد عليهم ثوبا فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا وكان أول من أسلم من الناس بعد خديجة ولبس ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم ونام فجعل المشركون يرمون كما يرمون رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يحسبون أنه نبي الله صلى الله عليه وسلم فجاء أبو بكر فقال يا نبي الله فقال علي إن نبي الله صلى الله عليه وسلم قد ذهب نحو بئر ميمون فاتبعه فدخل معه الغار وكان المشركون يرمون عليا حتى أصبح وخرج بالناس في غزوة تبوك فقال علي أخرج معك فقال لا فبكى فقال أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنك لست بنبي ثم قال أنت خليفتي يعني في كل مؤمن من بعدي قال وسد أبواب المسجد غير باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب وهو في طريقه ليس له طريق غيره وقال من كنت وليه فعلي وليه .... الخ )
أقول: هذا السند عن عبد الله بن عباس.

ايضا هذه ليست على شرطي فشرطي ان تكون الرواية قطعية الدلالة


نقل الأخ الكريم المميز بمداخلاته "أحمد الثائر":
((حدثنا ابو بكر أحمد بن سلمان الفقيه، وأبو العباس محمد بن يعقوب قالا: حدثنا الحسن بن مكرم البزار، حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن شريك بن أبي نمر، عن عطاء بن يسار عن أم سلمة قالت: في بيتي نزلت (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ) قالت: فأرسل رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى علي وفاطمة والحسن والحسين فقال: هؤلاء أهل بيتي)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه)).
ايضا هذه ليست على شرطي فشرطي ان تكون الرواية قطعية الدلالة

ومناقضة للرواية التي استشهد بها الولاية والتي تقول

عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).





((حدثنا الربيع المرادي، حدثنا أسد بن موسى، حدثنا حاتم ابن إسماعيل، حدثنا بكير بن مسمار، عن عامر بن سعد عن أبيه قال: لما نزلت هذه الآية دعا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) عليا وفاطمة وحسنا وحسينا (عليهم السلام)فقال: اللهم هؤلاء أهلي)).
قال الطحاوي معلقا على الحديث: ((ففي هذا الحديث أن المرادين بما في هذه الآية هم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي وفاطمة وحسن وحسين)).
يكفي لاسقاط هذه الرواية مناقضة للروايات الاخرى الاتي تقول

قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).


وكلتاهما استشهد بهما الولاية

ارأيتم التخبط :D


اليكم دليل من نوع اخر على تهافت الولاية
وهو
نقله للرواية

-------
((حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، حدثنا محمد بن سنان القزاز، حدثنا عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي، وأخبرني أحمد بن جعفر القطيعي، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني أبي، حدثنا أبو بكر الحنفي حدثنا بكير بن مسمار قال: سمعت عامر بن سعد يقول: قال معاوية لســعد بـن أبي وقاص (رضي الله عنه): ما يمنعك أن تسبّ ابن أبي طالب؟ قال: فقال: لا أسبّه ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لأن تكون لي واحدة منهن أحبّ إليّ من حمر النعم، قال له معاوية: ما هنّ يا أبا إسحاق؟ قال: لا أسبّه ما ذكرت حين نزل عليه الوحي فأخذ عليا وابنيه وفاطمة فأدخلهم تحت ثوبه ثم قال: ربّ إنّ هؤلاء أهل بيتي هذه الرواية تقول حين نزل عليه الوحي

والاخرى تقول بعد ان نزل عليه الوحي :confused:

كما انها ليست على شرطي المذكور :rolleyes:


=======================================================

-------------

نقل أخي الكريم "موالي من الشام" هذه الأحاديث من صحيح مسلم:
صحيح مسلم

كتاب فضائل الصحابة
باب مِنْ فَضَائِلِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رضى الله عنه ‏‏
حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبَّادٍ، - وَتَقَارَبَا فِي اللَّفْظِ - قَالاَ حَدَّثَنَا حَاتِمٌ، - وَهُوَ ابْنُ إِسْمَاعِيلَ - عَنْ بُكَيْرِ بْنِ مِسْمَارٍ، عَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ أَمَرَ مُعَاوِيَةُ بْنُ أَبِي سُفْيَانَ سَعْدًا فَقَالَ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسُبَّ أَبَا التُّرَابِ فَقَالَ أَمَّا مَا ذَكَرْتُ ثَلاَثًا قَالَهُنَّ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله ) وسلم فَلَنْ أَسُبَّهُ لأَنْ تَكُونَ لِي وَاحِدَةٌ مِنْهُنَّ أَحَبُّ إِلَىَّ مِنْ حُمْرِ النَّعَمِ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَقُولُ لَهُ خَلَّفَهُ فِي بَعْضِ مَغَازِيهِ فَقَالَ لَهُ عَلِيٌّ يَا رَسُولَ اللَّهِ خَلَّفْتَنِي مَعَ النِّسَاءِ وَالصِّبْيَانِ فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم ‏"‏ أَمَا تَرْضَى أَنْ تَكُونَ مِنِّي بِمَنْزِلَةِ هَارُونَ مِنْ مُوسَى إِلاَّ أَنَّهُ لاَ نُبُوَّةَ بَعْدِي ‏"‏ ‏.‏ وَسَمِعْتُهُ يَقُولُ يَوْمَ خَيْبَرَ ‏"‏ لأُعْطِيَنَّ الرَّايَةَ رَجُلاً يُحِبُّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيُحِبُّهُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ ‏"‏ ‏.‏ قَالَ فَتَطَاوَلْنَا لَهَا فَقَالَ ‏"‏ ادْعُوا لِي عَلِيًّا ‏"‏ ‏.‏ فَأُتِيَ بِهِ أَرْمَدَ فَبَصَقَ فِي عَيْنِهِ وَدَفَعَ الرَّايَةَ إِلَيْهِ فَفَتَحَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الآيَةُ ‏{‏ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ‏ }‏ دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا فَقَالَ ‏"‏ اللَّهُمَّ هَؤُلاَءِ أَهْلِي ‏"‏ ‏.‏

كما ترون يا سادة يا كرام ليس فيها ذكر لموضع التنازع وليس فيها ما يدل على التخصيص وهذا يكفي لا اريد ان اطيل واذا اصر الولاية نسفت استدلاله هذا نسفا واقسم بالله العلي العظيم ان هذا ما سيحصل


ايها القارئ
اليكم كيف وصل الولاية الى قمة تهافته المميت المخجل ينقل


حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَكَّارِ بْنِ الرَّيَّانِ، حَدَّثَنَا حَسَّانُ، - يَعْنِي ابْنَ إِبْرَاهِيمَ - عَنْ سَعِيدٍ، - وَهُوَ ابْنُ مَسْرُوقٍ - عَنْ يَزِيدَ بْنِ حَيَّانَ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ، قَالَ دَخَلْنَا عَلَيْهِ فَقُلْنَا لَهُ لَقَدْ رَأَيْتَ خَيْرًا ‏.‏ لَقَدْ صَاحَبْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ ‏.‏ وَسَاقَ الْحَدِيثَ بِنَحْوِ حَدِيثِ أَبِي حَيَّانَ غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ ‏"‏ أَلاَ وَإِنِّي تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَحَدُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ هُوَ حَبْلُ اللَّهِ مَنِ اتَّبَعَهُ كَانَ عَلَى الْهُدَى وَمَنْ تَرَكَهُ كَانَ عَلَى ضَلاَلَةٍ ‏"‏ ‏.‏ وَفِيهِ فَقُلْنَا مَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ نِسَاؤُهُ ؟ قَالَ لاَ وَايْمُ اللَّهِ إِنَّ الْمَرْأَةَ تَكُونُ مَعَ الرَّجُلِ الْعَصْرَ مِنَ الدَّهْرِ ثُمَّ يُطَلِّقُهَا فَتَرْجِعُ إِلَى أَبِيهَا وَقَوْمِهَا أَهْلُ بَيْتِهِ أَصْلُهُ وَعَصَبَتُهُ الَّذِينَ حُرِمُوا الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏



حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، وَشُجَاعُ بْنُ مَخْلَدٍ، جَمِيعًا عَنِ ابْنِ عُلَيَّةَ، قَالَ زُهَيْرٌ حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، حَدَّثَنِي أَبُو حَيَّانَ، حَدَّثَنِي يَزِيدُ بْنُ حَيَّانَ، قَالَ انْطَلَقْتُ أَنَا وَحُصَيْنُ، بْنُ سَبْرَةَ وَعُمَرُ بْنُ مُسْلِمٍ إِلَى زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ فَلَمَّا جَلَسْنَا إِلَيْهِ قَالَ لَهُ حُصَيْنٌ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا رَأَيْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه (وآله) وسلم وَسَمِعْتَ حَدِيثَهُ وَغَزَوْتَ مَعَهُ وَصَلَّيْتَ خَلْفَهُ لَقَدْ لَقِيتَ يَا زَيْدُ خَيْرًا كَثِيرًا حَدِّثْنَا يَا زَيْدُ مَا سَمِعْتَ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم - قَالَ - يَا ابْنَ أَخِي وَاللَّهِ لَقَدْ كَبِرَتْ سِنِّي وَقَدُمَ عَهْدِي وَنَسِيتُ بَعْضَ الَّذِي كُنْتُ أَعِي مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم فَمَا حَدَّثْتُكُمْ فَاقْبَلُوا وَمَا لاَ فَلاَ تُكَلِّفُونِيهِ ‏.‏ ثُمَّ قَالَ قَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه ( وآله ) وسلم يَوْمًا فِينَا خَطِيبًا بِمَاءٍ يُدْعَى خُمًّا بَيْنَ مَكَّةَ وَالْمَدِينَةِ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ وَوَعَظَ وَذَكَّرَ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ أَمَّا بَعْدُ أَلاَ أَيُّهَا النَّاسُ فَإِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسُولُ رَبِّي فَأُجِيبَ وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ أَوَّلُهُمَا كِتَابُ اللَّهِ فِيهِ الْهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بِكِتَابِ اللَّهِ وَاسْتَمْسِكُوا بِهِ ‏"‏ ‏.‏ فَحَثَّ عَلَى كِتَابِ اللَّهِ وَرَغَّبَ فِيهِ ثُمَّ قَالَ ‏"‏ وَأَهْلُ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي أُذَكِّرُكُمُ اللَّهَ فِي أَهْلِ بَيْتِي ‏"‏ ‏.‏ فَقَالَ لَهُ حُصَيْنٌ وَمَنْ أَهْلُ بَيْتِهِ يَا زَيْدُ أَلَيْسَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟ قَالَ نِسَاؤُهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ ؟!! وَلَكِنْ أَهْلُ بَيْتِهِ مَنْ حُرِمَ الصَّدَقَةَ بَعْدَهُ ‏.‏ قَالَ وَمَنْ هُمْ قَالَ هُمْ آلُ عَلِيٍّ وَآلُ عَقِيلٍ وَآلُ جَعْفَرٍ وَآلُ عَبَّاسٍ ‏.‏ قَالَ كُلُّ هَؤُلاَءِ حُرِمَ الصَّدَقَةَ قَالَ نَعَمْ ‏.‏
لا تعليق سوى قول الله تعالى

(((يخربون بيوتهم بايديهم وايدي المؤمنين ))

فما لونته بالاحمر كاف لاسقاط موضوعك برمته والحمد لله رب العالمين





من لديه حديث صحيح أن أهل البيت المعنيين بآية التطهير { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا } والمخصصين بالطهارة من الرجس غير النبي محمد بن عبد الله و الوصي علي بن أبي طالب و سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء و سيدي شباب أهل الجنة الحسن و الحسين صلوات الله عليهم فليتفضل به.
----------
ومن لديه رواية صحيحة تخرج امهاتي امهات المؤمنين من اية خطابهن فليتفضل
وانا اشكر الاستاذ الولاية على ايراده هذه الادلة من صحيح مسلم على ان اهل البيت يشمل الازواج وغيرهم ممن حرموا الصدقة

بس حلوة وضعك علامة استفهام بعد قوله نساؤه من اهل بيته
هههههههههههههههههههههههههههههه
كانك راوي الحديث هههههههههههههههههههههههههه

القادسية ما زال ينتظر :rolleyes:



.

القادسية
31-05-2008, 01:01 AM
اود توضيح نقطة مهمة وهي
(((وقال أبو حاتم الرازي في حاضر بن المهاجر الباهلي : (( مجهول )) مع أن شعبة بن الحجاج روى عنه .

وشعبة هذا هو بن الحجاج مع انه هو من حدث عن حاضر الا انه حكم عليه ابو حاتم بالجهالة
فتبينوا يا ااولي الانصاف

القادسية
31-05-2008, 02:50 AM
وقد لبيت طلبك وأتيتك بحديثين صحيحين من صحيح مسلم يخرجان نساء النبي صلى الله عليه وآله من عموم مصطلح أهل البيت ولا يبقى لهن بعد ذلك إلا كونهن أهل بمعناها اللغوي فقط والذي يشمل كما قلت لك الخادم والزوجة و المساكن و غيرهم ، أي أنهن لا يدخلون في خطاب الآية الكريمة

اخرجتهن ((زعمت)) لكنك ادخلت غيرهن يا محترم ههههه
وتبعك في ذلك الولاية
فاخربتم بيوتكم بايديكم

yazahraa
31-05-2008, 04:55 AM
خارج الموضوع

م6

موالي من الشام
31-05-2008, 05:34 AM
القادسية : راجع مشاركاتك

زميلي المشرك بالله المحترم
انا اعلم ان لسان حالك يقول من فعل هذا بالهتنا وانا اقدر مدى الصدمة التي انتابتك ايها المشرك بالله يا من تدعو غير الله وتطلب منه حوائجك بكل مكابرة لدرجة انك وضعت الشرك في توقيعك

اقول من تتوقع انه حرف في كتاب الله عز وجل وجعل اية في اية ؟؟ حيث وضع اية مستقلة في سياق اية اخرى مستقلة

اذا ماذا تسمي القول بان اية وضعت في داخل اية مستقلة عنها وجعلهما اية واحدة ؟؟؟
لا تعليق سوى قول الله تعالى
(((يخربون بيوتهم بايديهم وايدي المؤمنين ))



رميتنا بالشرك ، وبالقول بتحريف القرآن ، والآن تأتنا بمثال عن اليهود ،،.

لماذا كل هذا ؟؟

هل هذا لأنك تحب أهل البيت كما تدعي ؟
انظر ماذا تجرأت وادعيت كذباً على سيدة أهل البيت فاطمة الزهراء عليها السلام ،،.
فدك ليست للزهراء وكانت تعلم بذلك اي تعلم ان الورثة لو قدر بانهم يرثون هم ازواج الرسول صلى الله عليه وسلم وعمه العباس رضي الله عنه

http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1067237&postcount=23
والاساءة منك لم تتوقف أبداً فراجع هذه الوصلات :
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1055516&postcount=9
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1067884&postcount=37
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1067239&postcount=27
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1069304&postcount=39
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1069518&postcount=12

هل هذا لأنك تبحث عن الحقيقة ؟
لا أظن ذلك وإن كنت كما تزعم فإبدأ من رأس الهرم ،،.
ولا تنسى عجزك في هذا الموضوع http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=98464

أقول لك _ أنت معاند و منكر للحق ، ونحن لا نحاورك رغبة منا بل اضطراراً لدفع الشبهات التي تثيرها وتطعن بها على المذهب ، لغاية الله يعلمها وأنت تخفيها ،،.
سألتك في مشاركة سابقة

خامساً : بما أنك يا قادسية تحبين أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله ( علي وفاطمة والحسن والحسين ) فالمفروض أن تسري وتفرحي لكونهم المخاطبين بآية التطهير المباركة ، وألا تعرضي عن كل هذه الأدلة ، أليس كذلك ؟؟!
أليس من معاني حب أهل بيت النبي صلى الله عليه وآله ( علي وفاطمة والحسن والحسين ) الفرح والسرور بكل فضيلة نعرفها ونتعلمها عنهم ؟؟!

فلم تجب !! لماذا ؟

اخرجتهن ((زعمت)) لكنك ادخلت غيرهن يا محترم ههههه
وتبعك في ذلك الولاية
فاخربتم بيوتكم بايديكم


الحمد لله على نعمه التي لا تعد ولا تحصى
الحمد لله على نعمة الولاية لمحمد وآل محمد والعقل يتفرع عنها،،.

yazahraa
31-05-2008, 05:35 AM
خارج الموضوع

م6

طائر الشمس
31-05-2008, 07:47 AM
بما انني لا اعتبر نفسي من جوقة المطبلين
الا انه سلمت يمينك اخي القادسية
ولو ان زميلنا الولاية اتعب نفسه قليلا ووضع جعفر بن عبدالرحمن الذي اعتمد عليه لو وضعه في محرك بحث بسيط في كتب الرجال بل في جميع الكتب لوجد ان جعفر المعتمد عليه عنده مجهول اشد جهالة فهو ما ذكره احد من علماء الرجال لا بجرح ولا تعديل سوى ذكر ابن حبان المتساهل جدا في التوثيق
ومع ذلك فان الصيغة التي ذكرها فيه ابن حبان توحي بأنه مجهول حتى عند ابن حبان نفسه
فاقول الا يكفي في جهالة الرجل ان تجاهله جميع علماء الرجال في كتبهم
فالرجل مجهول الحال عند جميع علماء الجرح والتعديل فما ذكروه لا بجرح ولا تعديل
مرة اخرى سلمت يمينك اخي القادسية على ماسطرته يداك

yazahraa
31-05-2008, 07:49 AM
خارج الموضوع

م6

أحمد الثائر
31-05-2008, 08:11 AM
بالانتظار اجابة القادسية على ما سالته
تريد دليل على اخراج نساء النبي من الاية التي لم يدخلن فيها
مع اننا جئنا بالادلة من كتاب الله ومن السنة و من علماءه على انهن لسن المقصودين بالاية
ننتظر لعله تجيب

yazahraa
31-05-2008, 08:13 AM
*************
خارج الموضوع


م6

الولاية
31-05-2008, 09:35 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعدءاهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

رغم بهتان القادسية عليّ, إلا أن ذلك من كثرة الألم بعد موضوعي المشيئة و لغوية عنكم عنكن, و بعد هذا الموضوع, الذي لم يحاول بعد كل جهده و بوجود إخوته أن يقدم دليلاً واحداً حديثياً على دخول النساء في التطهير و لن يستطيع..

قال القادسية, الذي يتهم غيره بما ليس فيه و حسابه على مولاي عز وجل..

قلت هذا هو منهج بن حبان رحمه الله انه يوثق المجهولين مجهولي الحال بعد انتفاء جهالة العين
ومن هنا جاء انتقاد الائمة لابن حبان حيث يتضح انه يحكم بالوثاقة على المجهولين وهذا منهج يخالف منهج الجمهور
واليك موقف بن حجر من هذا المنهج
يقول بن حجر رحمه الله
وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه. وهذا هو مسلك ابن حبان في كتاب الثقات".
لسان الميزان 1/14.
للعلم: ابن حبان من أعلام علماء العامة و في توثيقه أحياناً تشدد لا يرى عند غيره, و له قيمته العلمية عند علماء العامة (و القادسية ليس منهم) , إلا أن لديه قاعدة انتقد فيها بتوثيقه مجاهيل, و من أبرز من انتقده فيها ابن حجر العسقلاني, و تتبعه عارفاً بشروطه منتقداً لشيء منها, فذكر بعضاً من أولئك أو كلهم لا يدرى أي ذلك, حتى استشهد به الألباني محدث العصر عند السلفية في إحدى محاضراته, بالمسألة عينها,
ابن حبان الذي لم ننقل ترجمته(حتى قد يظن بعض القراء أنه لا قيمة له بعد كلام القادسية) , نقل مشايخ هو ذكر أنهم مجهولون, نقلهم القادسية بأجمعهم 67 فرداً, و تتبع نفسه فأدخل من كتابه المجروحين بعض من جرحهم بنفسه في كتاب الثقات و العكس, و ابن حجر العسقلاني تتبعه و انتقده كما قلنا و نقل غيرنا.
تفضل أيها القارئ قول ابن حجر (الذي استعجب من منهج ابن حبان و تتبعه و انتقده) في جعفر بن عبد الرحمن:
" [ 135 ] ا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق الصحابية وعنه الأعمش ذكره بن حبان في الثقات
[ 135 ] ه جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أبي هريرة وعنه عبد الله بن عثمان بن خثيم ذكره بن حبان في الثقات واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال " انتهى كلامه

و يقول أحدهم: لا يعني إيراد ابن حبان دلالة على أنه ثقة..
و نقول بالمطلق ربما وافق البعض هذا القول, أي من أورده ابن حبان في كتابه الثقات إيراداً فقط لا يعني ذلك عند البعض أنه ثقة, و العلامة ابن حجر العسقلاني المنتقد لابن حبان العارف بشروطه, يفهم التوثيق و يوكّده مقرراً بعدم انتقاده أو ذكره في المجاهيل كما فعل مع غيره
ثم يوكّد أكثر بقوله "استدركه شيخنا ابن حجر الهيتمي.."

و يأت أحدهم ليقول مجهول و غير موثق و ليس كل من أورده يعتبر ثقة.. قم و زر قبر ابن حجر و راجعه في المسألة..بل و حاول تسقيط ابن حجر..:rolleyes:

فهل عنده غير تلك القيلة..؟ كلا... و كل ما استند إليه قول يتيم لشعيب الأرناؤوط المتقدم جداً بل المعاصر لزمننا, أنه مجهول..و لا يدرى أهي جهالة عين أم جهالة حال و على كلتاهما مسألة و لا يخفى عليك أيها القارئ, أنه لا يخلو المرء من وهم أو نسيان أو سقط أو خطأ..
فإن قصد جهالة عين فالبخاري يذكره و ابن حجر و ابن حبان و الهيتمي, و هذا أحد الإحتمالين فيسقط. (و شعيب لم يبين)
و إن قصد جهالة الحال فهذا ابن حبان يوثقه, وكذلك المنتقد لمنهجه بالمسألة عينها التي تؤخذ عليه و يريد من يريد أن يتحجج بها ابن حجر العسقلاني يورده عن ابن حبان دون انتقاد و يفهم توثيقه و يقرره, ثم يلفت إلى استدراك شيخه ابن حجر الهيتمي لجعفر نفسه.. سقط الإحتمال الثاني.

و لا يخفى أن ابن حجر من الأعلام المشهورين و يستشهد به في المسألة عينها التي يتحدث عنها فاقد الأدلة واهي الحجة.

و لا يخفي أن الأقوال لو تساوت (و هذا من باب الإفتراض فليس شعيب علم كابن حجر و لا يستطيع أحد أن يخليه كذلك من الخطأ و الوهم) لكان قول ثلاثة في مقابل واحد, بل و أحد الثلاثة منتقد لمنهج ابن حبان و ربما شيخه كذلك..
نافلة للقارئ: قال جماعة من العلماء : ( كل رجل يوثقه ابن حبان فعض عليه بالنواجذ ، وأما يضعفه فتوقف عليه ) و ابن حجر المنتقد لابن حبان في المسألة عينها التي يتحجج بها البعض يفهم التوثيق و يقرره..

نافلة أخرى للقارئ (مع افتراض مسألة الجهالة و فرض المحال ليس بمحال) : قال العلامة ابن القيّم: ( المجهول إذا عدله الراوي عنه الثقة ثبتت عدالته وإن كان واحداً على أصح القولين ) زاد المعاد (( 5/456)) و الأعمش ثقة حافظ إمام, أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنه و ثبت سماعه من جعفر و لقاءه له و حدث عنه عدة أحاديث,فهل روى عمن لا يثق به؟

انتهت المسألة و لن يفيد الصراخ و الإستهزاء..

الزميل "كمال", عندما تتحدث يرجى أن تكون على علم بما تقول و تقرأ كل شيء متفهماً.. و لو كان لديك أو لدى غيرك القدرة على تضعيفه أو جرحه لكان موجوداً.
و على فكرة تتحدث عن نص ابن حبان كأنك أوردته, ثم كأنك و غيرك تدعيان أنكما أفهم و أعلم من ابن حجر الذين تستشهدون به, وقد فهم و لم ينقد توثيق ابن حبان لجعفر فهل أنتما أعلم من ابن حجر في ذلك؟

و بأي حال فليتذكر القادسية المستهزء بي و غيره الكلام ها هنا (بعد سكوتي عنه طويلاً و طلبي لبعض الإخوة السكوت عنه كذلك في غير موضوع), في الآخرة و في مواضيع آتية إن شاء الله..

ألا يلاحظ القارئ أنه في مقابل أدلتي هناك كلام لا أدلة من الجهة المقابلة..
----------------
هذا كله على دليل حديثي واحد, و نحن أوردنا غيره الكثير و لا زال لدينا..

و يبقى أن من يريد إدخال النساء عليه أن يأتي بدليل على دخولهن, فنحن أتينا بأحاديث و ليس كلاماً غير علمي و لا منطقي و نريد في المقابل أحاديث..

*و لا ننسى قول جمهور العلماء أنهم الخمسة..
*و لا ننسى إيراد أئمة الحديث فضائل أهل البيت(ص) على حدة بعيداً عن فضائل النساء..
*و لا ننسى السياق القرآني
و كلٌ دليلٌ على حدة...
و نحن نتكلم هنا الأحاديث و هي حجة
فهل لدى أحد حديث يدخل نساء رسول الله(ص)؟؟

فلا يخلط الكلام و الأدلة معاند أو جاهل..

الموضوع منته بالنسبة لكل باحث بحمد الله. و سيبقى حسرة عند الذين في قلوبهم مرض..
و إلا فليأت أحد بحديث يدخل يدخل النساء بلا تطبيل..

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

المهندس ابو علي
31-05-2008, 03:26 PM
بسم الله، وبعد

الحمد لله قاصم الجبارين مبيـر الظالمين مدرك الهاربين نكال الظالمين صريـخ المستصرخيـن موضع حاجات الطالبيـن معتمد المؤمنيـن

.
بصراحة لا افهم تمسّك الزميل القادسية بجهالة جعفر بن عبد الرحمن والتعلّق بها لهذه الدرجة محاولا رد الرواية !!!
وكأنه لا حديث آخر يدعمها أو لا شاهد يقويها او لا صحيح يجبرها ؟؟
اللهم الا اذا كان يريد تكثير صفحات الموضوع ليجعل القارئ يمل من قراءته !

يقول القادسية:
(جعفر بن عبد الرحمن
الذي قال عنه شعيب الارناؤوط مجهول ولم يعجب الاستاذالولاية ذلك الكلام فضاقت به الارض بما رحبت
اقول هو مجهول الحال
كيف يستطيع الاستاذ الولاية المحترم رفع هذه الجهالة ودحضها ؟؟؟)

اقول: وهاهنا مغالطة من لدن الزميل القادسية،
اذ ان جعفرا هذا قد وثقه بن حبان، كما اسلف الأخ الولاية، والدور الآن على القادسية لا على الولاية،
فهو اذن مطالب بأن يثبت جهالته او جرحه لا ان يقوم الولاية بتعضيد وثاقته.
اما التمسك بكلام شعيب الارناؤوط فلا وزن له، بل على الزميل القادسية ان يأتي بكلام احد المتقدمين –ممن كلامهم اقوى من بن حبان- يقطع بجهالته او جرحه، انتهى.

وأما دعوى القادسية بأن مجرد ذكر ابن حبان لراو في كتابه دون توثيقه يجعله بمرتبة مجهول الحال، اذ يقول مستشكلا:
(الاخرى ان بن حبان نفسه لم يذكر فيه مدحا ولا ذما ولم يقر بوثاقته رغم انه فعل مع رواة اخرين . . . اكرر بن حبان لم يذكر فيه لا مدحا ولا ذما وهذا يعني انه مجهول الحال عنده)

فاقول: لنر هل يتفق الهيثمي –صاحب مجمع الزوائد- مثلا مع القادسية ام يخالفه في فهمه لمن يذكره بن حبان في كتابه دون جرح ولا مدح:
ففي مجمع الزوائد/ كتاب الاذكار، باب ما جاء في الذكر الخفي، (ج4 ص364 نسخة الشاملة) يقول الهيثمي معلقا:
(ما جاء في الذكر الخفي:
عن سعد بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خير الذكر الخفي وخير الرزق ما يكفي. رواه أحمد وأبو يعلى وفيه محمد ابن عبد الرحمن بن لبينةوقد وثقه بن حبان وقال روى عن سعد بن أبي وقاص، قلت وضعفه ابن معين، وبقية رجالها رجال الصحيح.)اه
ولو رجعنا لكتاب بن حبان نفسه (ج5 ص362 نسخة الشاملة) لنقرأ ترجمة محمد بن عبد الرحمن هذا، نرى:
(محمد بن عبد الرحمن بن أبى لبيبة يروى عن سعد بن أبى وقاص روى عنه أسامة بن زيد الليثي)انتهى.
فهل ذكر بن حبان توثيقا .؟؟؟!!!

وايضا في منبع الزوائد 4/ 382 نقرأ:

(وعن عمرة قالت سمعت أم المؤمنين يعني عائشة تقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من صلى صلاة الفجر أو قال الغداة فقعد في مقعده فلم يلغي بشيء من أمر الدنيا ويذكر الله حتى يصلي الضحى أربع ركعات خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه لا ذنب له. رواه أبو يعلى والطبراني في الأوسط بنحوه وفيه الطيب بن سلمان وثقة بن حبان وضعفه الدار قطنى، وبقية رجال أبي يعلى رجال الصحيح.)


وفي كتاب بن حبان (6/ 493)
(الطيب بن سلمان يروى عن عمرة قالت سمعت عائشة تقول نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن اتباع النساء الجنائز وقال ليس لهن في ذلك أجر ثنا السختياني قال ثنا شيبان بن فروخ قال ثنا طيب بن سلمان قال سمعت عمرة تقول سمعت عائشة)

وفي المنبع (4/ 359):
(وعن إبراهيم بن عبد الله القاري أن علياً كان يقول: بت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فكنت أسمعه إذا فرغ من صلاته وتبوأ مضجعه يقول اللهم أعوذ بمعافاتك من عقوبتك وأعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بك منك اللهم لا أستطيع ثناء عليك ولو حرصت ولكن أنت كما أثنيت على نفسك. رواه الطبراني في الأوسط ورجاله رجال الصحيح غير إبراهيم بن عبد الله بن عبد القاري وقد وثقه بن حبان.)

وفي كتاب بن حبان (4/12):
(إبراهيم بن عبد الله بن عبد القارى مدني يروى عن رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم روى عنه الجعيد بن عبد الرحمن)



وغيره كثير نتركه للإختصار
واختم بهذا التخريج الملفت للنظر من المنبع (4/442):
(وعن وائل بن حجر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال الندم توبة. رواه الطبراني وفيه إسماعيل بن عمرو البجلي وثقةبن حبان وضعفه غير واحد وبقية رجاله وثقوا.)
ففي ثقات بن حبان (8/ 100): (إسماعيل بن عمروالبجلي كنيته أبو إسحاق من أهل الكوفة سكن أصبهان يروى عن الثوري والحسن بن صالح بن حي روى عنه أهل أصبهان يغرب كثيرا)
فعلى الرغم من أن بن حبان وصفه بأنه يغرب كثيرا نرى ان الهيثمي قطع بأن بن حبان يوثقّه ؟؟

فهل صحيح ان من ذكرهم بن حبان دون جرح ولا مدح هم مجهولي الحال عنده ؟؟؟
أم هم ثقات عنده كما فهم ذلك الهيثمي ؟؟؟

ولنرى ماذا يفهم بن حجر العسقلاني ايضا ممن يذكرهم بن حبان دون جرح ولا مدح:
لسان الميزان (3/ 212):
(عامر بن مالك بصري عن صفوان بن أمية وعنه أبو عثمان النهدي وثقه بن حبان.)
ومن ثقات بن حبان (5/191):
(عامر بن مالك يروى عن صفوان بن أمية روى عنه أبو عثمان النهدي) انتهى.

وفي لسان الميزان (3/213):
(عباد بن موسى الجهني عن أبيه وعنه عبد الله بن داود الخريبي وحده قلت وثقه بن حبان وقد روى عنه أيضاً أبو عاصم النبيل.)
ومن الثقات (8/434):
(عباد بن موسى الجهني يروى عن أبيه المقاطيع روى عنه عبد الله بن داود الخريبي)

وفي لسان الميزان (3/235):
(القاسم بن عبد الله بن ربيعة بن قائف الثقفي: عن سعد بن أبي وقاص وعنه يعلى بن عطاء وثقه بن حبان.)
وفي الثقات (5/302):
(القاسم بن عبد الله بن ربيعة بن القائف الثقفى يروى عن سعد بن أبى وقاص روى عنه يعلى بن عطاء)

واكتفي بهذه تجنبا للإطالة.

الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم الرازي ج2 ص 483:
(1968 - جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الانصاري روى عن حكم ابن سعد وام طارق روى عنه الاعمش لقيه بواسط وهو واسطي سمعت ابي يقول ذلك سألت ابي عنه فقال: هو شيخ للاعمش.)

القادسية
01-06-2008, 01:34 AM
الاستاذ الولاية انت تفعل مثل الطبيب الذي ياتيه المريض يشكو من الصداع فيعطيه دواء للمغص ثم يعود اليه فيعطيه مرة اخرى دواء للمغص وثالثة ويفعل نفس الفعل ...طبعا انت ستحكم على هذا الطبيب بالحماقة او بالجهل لانه اما انه يعرف علاج الصداع لكنه يظن ان علاج المغص يغني او انه يجهل علاج الصداع لكنه لم يقر بذلك وكابر

=================================================

سلكت معك الطريق الصحيح في الاحتجاج واتبعت قواعد الجرح والتعديل ومناهج المحدثين في التصحيح والتضعيف فترد علي برفع العالم الفلاني وبيان منزلته والحط من قدر العالم الاخر وتسفيهه

خلافنا ليس في منازل العلماء خلافنا حول راو معين ....
================================================

الخلاف اصلا يا صاحبي((في هذا الموضوع )) هو انك تقول بان الاية 33 من سورة الاحزاب مختصة باهل الكساء فقط وطالبناك بالدليل ..واشترطنا عليك ان تيتينا برواية قطعية الدلالة صحيحة السند فلم نجد الى الان شيئا منها

بل انك احتججت علينا بروايات تدخل غير اهل الكساء في اهل البيت لكن يبدو ان العداوة لنساء النبي هي دافعك لهذا الموضوع لا حقوق اهل البيت التي نصبت نفسك مدافعا عنها ولذلك فانت مستعد لادخال اي من البشر في الاية ماعدا الازواج فسبحان الله ما اشد عداوتكم لازواجه صلى الله عليه وسلم الى درجة انكم تستنكرون عليهم ان يكن من اهل بيت نبينا صلى الله عليه وسلم

لا يهمني ((الان )) ان كانت النساء مشمولات ام لا الذي يهني الان هو اني افسدت عليك مسالة التخصيص ومن لسانك يا صاحبي ..وانت لم تستطع ان تاتي لنا برواية صحيحة واحدة تخرجهن سلام ربي وصلاته عليهن

ارجعوا الى هذه المشاركة
http://yahosein.redirectme.net/vb/showpost.php?p=1070929&postcount=143

فالولاية ادخل بني هاشم لاخراج النساء ال اذا كان الولاية سيتبرأ من تلك الادلة لكن عندها سيكون للقادسية كلام اخر
==============================================================

ايها القارئ المحترم الولاية استشهد علي بروايات رددتها عليه وبينت انها متناقضة متساقطة متهافتة فلم يعقب ولم يبين لنا رأيه بل سكت واعتقد انه السكوت الدال على الرضا .....ولله الحمد والمنة وهذا من فضل ربي

وقبل ذلك كان يكرر اقوال الامام الطحاوي بسبب ودون سبب وعندما رددت عليه بينت ان كلامه لا يمكن ان يكون حجة سكت ولم يعقب واعتقد انه مثل سابقه الرضا ولله الحمد والمنة وهذا من فضل ربي ان اجرى الحق على لساني

=============================================================

يقول الولاية وفقه الله

للعلم: ابن حبان من أعلام علماء العامة و في توثيقه أحياناً تشدد لا يرى عند غيره, و له قيمته العلمية عند علماء العامة (و القادسية ليس منهم) , إلا أن لديه قاعدة انتقد فيها بتوثيقه مجاهيل, و من أبرز من انتقده فيها ابن حجر العسقلاني, و تتبعه عارفاً بشروطه منتقداً لشيء منها, فذكر بعضاً من أولئك أو كلهم لا يدرى أي ذلك, حتى استشهد به الألباني محدث العصر عند السلفية في إحدى محاضراته, بالمسألة عينها,


لا اعلم هل علي ان اعقب على هذا الكلام ام لا ام انه من نوافل الاستاذ الولاية الذي نوافله غطت على فروضه لدرجة اننا لا نكاد نرى فرضا اساسا

سوى نقطة واحدة وهي قوله ان بن حجر من ابرز الذين انتقدوه بينما النقد الموجه اليه نقد عام وعليه الجمهور وليس كلام بن حجر فقط
ومسالة انه تتبع بن حبان فهذه من كيس الولاية الذي لا يلزمني ما تى منه بشيئ فبن حجر رد على منهج بن حبان بصفة عامة وانتقد عليه توثيق مجهولي الحال وانا لا اعلم ما مناسبة ايراد كلام الشيخ الالباني هنا مع اني استشهدت بكلامه على ان بن حبان لا يعني وثاقة كل من ذكره ؟؟؟؟
لكن ما حيلتي مع الطبيب الذي يعطيني دواء للمغص مع اني مصاب بالصداع ؟؟؟

يقول الولاية هداه الله مقدما هدية للقارئ الكريم على طبق من ذهب بل ((جاب الذيب من ذيله))

تفضل أيها القارئ قول ابن حجر (الذي استعجب من منهج ابن حبان و تتبعه و انتقده) في جعفر بن عبد الرحمن:
" [ 135 ] ا جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الأنصاري عن أم طارق الصحابية وعنه الأعمش ذكره بن حبان في الثقات
[ 135 ] ه جعفر بن عبد الرحمن الأنصاري عن أبي هريرة وعنه عبد الله بن عثمان بن خثيم ذكره بن حبان في الثقات واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال " انتهى كلامه

طيب ثم ماذا ؟؟؟؟
نحن نعرف ان بن حبان ذكره في الثقات ؟؟؟ لكن ثم ماذا ؟؟؟

وبن حجر العسقلاني لم يقل بانه ثقة بل قال بانه ذكره في الثقات وحتى لو قال بانه ثقة فليس بحجة لانه لم يوثقه الا بن حبان بذكره في كتاب الثقات وبن حجر نفسه انتقد منهج بن حبان فلماذا تعيد الكلام كل مرة ؟؟؟

قوله واستدركه شيخنا الهيثمي على الإكمال "
ويقول بان شيخه الهيثمي وليس الهيتمي كما قلت انت استدركه على الاكمال
لكن هل يعلم الولاية ما معنى هذا الكلام ؟؟؟
هناك شيخ اسمه الحسيني الف كتاب "الإكمال عن من في مسند أحمد من الرجال ممن ليس في "تهذيب الكمال". فاستدرك عليه الهيثمي رجال لم يذكرهم الحسيني في الاكمال

هذه كل الحكاية ومعنى الاستدراك الذي قال

هل اعيد ما كتبته سابقا وتجاهله الولاية ؟؟؟

لا ولكني ساختصر له الطريق

لو سلمنا جدلا بان العسقلاتي والهيثمي قالا بان جعفرا هذا ثقة واحتجا به ...فلا يعد كلامهما حجة بذاته لان كلام العلماء يستدل له لا يستدل به وهما ليسا معصومين عندنا كيف وقد انتقد بن حجر ابن حبان في منهجه ؟؟

ارجو من الولاية ان يتدبر هذا لكلام جيدا ..بن حجر انتقد بن حبان وبين مخالفته للجمهور وعليه فلا يمكن ان يكون قد وثق واحتج بمن انتقد بن حبان عليه واذا كان قد فعل فلا يعتبر حجة علينا لان بن حجر ليس من المتقدمين بل من علماء القرن الثامن بل من التاسع ارجو منك ان تتفطن وتنتبه لما يقال لك ولا تهن نفسك اكثر فالقراء بدؤوا يتململون من اسلوبك


هنا لي سؤالين ؟؟

1- من الذي وثق جعفر بن عبد الرحمن البجلي ... ابن حبان ذكره في الثقات لكنه لم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا ولم يصرح بوثاقته
وبن حبان كما قال عن نفسه يوثق المجاهيل

2- هل جعفر هذا مجهول الحال ؟؟؟ نعم هو كذلك اذا انه لم يرو عنه الا راو واحد او قل راويين لكن هذا لا يرفع عنه جهالة الحال خاصة وانه لم يذكره احد من الانس بجرح ولا تعديل


يقول الولاية

و يأت أحدهم ليقول مجهول و غير موثق و ليس كل من أورده يعتبر ثقة.. قم و زر قبر ابن حجر و راجعه في المسألة..بل و حاول تسقيط ابن حجر..


وربي انه الفشل بعينه يا ولاية
ان كنت رجلا من ظهر رجل فاخرج ترجمة جعفر بن عبد الرحمن ثم اذكر لي فقط فقط فقط رجل واحد حتى لو كان مجهولا قال بانه ثقة طبعا تراجم الرجال لا تؤخذ من المتأخرين لان المتأخرين اصلا يأخذون من المتقدمين
اقول اتني برجل واحد قال شيئا في جعفر بن عبد الرحمن اي شيئ وانا اذا لم اتشيع فانا لست ابن ابي

فما رأيك ؟؟؟

لن ازور قبر بن حجر لاني لست مغرما بزيارة القبور ولا اشد رحلي الا الا اثنتين عجل الله بفرج الثالثة

لكني ساحيلك الى كتب بن حجر نفسه الذي انتقد بن حبان وبين انه مخالف للجمهور بل ساحيلك الى كتب بن حبان نفسه وقوله بانه يوثق المجاهيل واعترافه بذلك وانت تعرف انه لو اعترف رجل متزوج بالزنا فانه يرجم ولو اعترف رجل بانه قتل فانه يقتل والاعتراف سيد الادلة لكنك تتعنت ولا تريد ان تصدق بن حبان فيما قاله عن نفسه وانه يوثق المجاهيل ؟؟؟؟!!!!

هل قال بن حبان في مقدمته انه يفعل ذلك ؟؟؟؟

نعم اقرأ يا ولاية اقرأ
يقول رحمه الله
فكل من أذكره في هذا الكتاب الأول فهو صدوق، يجوز الاحتجاج بخبره إذا تعرى خبره عن خصال خمس..." إلى أن قال: "وإنما أذكر الشيخ بعد الشيخ وقد ضعفه بعض أئمتنا ووثقه بعضهم، فمن صح عندي أنه ثقة بالدلائل النيرة التي بينتها في كتاب (الفصل بين النقلة) أدخلته في هذا الكتاب لأنه يجوز الاحتجاج بخبره. فكل من ذكرته في كتابي هذا إذا تعرى خبره عن الخصال الخمس التي ذكرتها فهو عدل، لأن العدل من لم يعرف منه الجرح ضد التعديل، فمن لم يعرف بجرح فهو عدل إذا لم يبين ضده، إذ لم يكلف الناس من الناس معرفة ما غاب عنهم، وإنما كلفوا الحكم بالظاهر من الأشياء غير المغيب عنهم".

هل بعد هذا يا معشر المنصفين يقال بان كل من ذكره بن حبان في كتابه ثقة ؟؟؟ الم يذكر رواة واعترف بنفسه انهم مجاهيل ؟؟

اذا مالصواب ؟؟
الصواب هو التحقيق
فان كان الرجل قد روى عنه اكثر من اثنين من الائمة او صرح بن حبان بوثاقته فانه يصلح للاحتجاج واما من لم يرو عنه الا راو او راويين ولم يصرح بن حبان بوثاقته فلا والف لا

يقول
ماهر ياسين فحل:
أما القاعدة الصحيحة في الموقف من توثيق ابن حبان ، فهي كما يلي :
1- ما ذكره في كتابه " الثقات " وتفرد بالرواية عنه واحد – سواء أكان ثقة أم غير ثقة – ولم يذكر لفظاً يفهم منه توثيقه ، ولم يوثقه غيره ، فهو يعد مجهول العين ، وهي القاعدة التي سار عليها ابن القطان الفاسي وشمس الدين الذهبي ، ولهما فيها سلف عند الجهابذة ، فقد قال علي ابن المديني في جري بن كليب السدوسي البصري : (( مجهول لا أعلم روى عنه غير قتادة )) ، وقال في جعفر بن يحيى بن ثوبان : (( شيخ مجهول لم يرو عنه غير أبي عاصم ( الضحاك بن مخلد النبيل ) )) ، وقال أبو حاتم الرازي في حاضر بن المهاجر الباهلي : (( مجهول )) مع أن شعبة بن الحجاج روى عنه .
2- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه اثنان ، فهو مجهول الحال .
3- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه ثلاثة ، فهو مقبول في المتابعات والشواهد .
4- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه أربعة فأكثر ، فهو صدوق حسن الحديث .
5 - إذا صرح ابن حبان بأنه مستقيم الحديث أو لفظة أخرى تدل على التوثيق فمعنى هذا أنه فتش حديثه فوجده صحيحاً مستقيماً موافقاً لأحاديث الثقات ، فمثل هذا يوثق مثله مثل أي توثيق لواحد من الأئمة الكبار ، لما لابن حبان من المنـزلة الرفيعة في الجرح والتعديل .

قلت لله دره ما انصفه فلم يرم بن حبان بالتساهل كما فعل البعض بل فصل واجاد بارك الله فيه


و يقول أحدهم: لا يعني إيراد ابن حبان دلالة على أنه ثقة..
و نقول بالمطلق ربما وافق البعض هذا القول, أي من أورده ابن حبان في كتابه الثقات إيراداً فقط لا يعني ذلك عند البعض أنه ثقة, و العلامة ابن حجر العسقلاني المنتقد لابن حبان العارف بشروطه, يفهم التوثيق و يوكّده مقرراً بعدم انتقاده أو ذكره في المجاهيل كما فعل مع غيره
ثم يوكّد أكثر بقوله "استدركه شيخنا ابن حجر الهيتمي.."

يالله مااكثر زلاتك يا ولاية
ومن ضمنها اتهام بن حجر بانه يوافق بن حبان في توثيقه للمجهول جعفر بن عبد الرحمن

وهذا غير صحيح فبن حجر في كتابه تعجيل المنفعة لم يزد على انه قال ذكره بن حبان في الثقات
هل زاد عليها شيئا ؟؟؟
لا طبعا لم يزد شيئا لانه لا يعرف عنه شيئا لا جرح ولا تعديل وبما انه لم يذكر عنه شيئا كما فعل مع غيره ولم يزد على ان ذكر من روى عنه وعمن روى فمعنى هذا انه عنده مجهول :)

يقول الولاية

نافلة أخرى للقارئ (مع افتراض مسألة الجهالة و فرض المحال ليس بمحال) : قال العلامة ابن القيّم: ( المجهول إذا عدله الراوي عنه الثقة ثبتت عدالته وإن كان واحداً على أصح القولين ) زاد المعاد (( 5/456)) و الأعمش ثقة حافظ إمام, أحد الستة الذين يدور عليهم الحديث في زمنه و ثبت سماعه من جعفر و لقاءه له و حدث عنه عدة أحاديث,فهل روى عمن لا يثق به؟

انتهت المسألة و لن يفيد الصراخ و الإستهزاء..

لن اصرخ ولن استهزئ لكن سوف انصحك نصيحة لوجه الله تعالى وهي

لا تعتمد كل الاعتماد على اية الله قوقل واذا اعتمدت عليه فاقرأ الكلام كاملا وعد الى الكتاب الاصلي واقرأ كامل الكلام

ابن القيم قدست روحه الطاهرة لا يقصد مجرد الرواية بل يقصد تعديل الراوي وهذا واضح من كلامه والاعمش لم يعدل شيخه بل قال شيخ لقيته بواسط ولم يعدله بل نكره

اليك كلام ابن القيم كاملا
يقول رادا على بن حزم

وأما حديث أبي سلمة هذا فإن أبا سلمة من كبار التابعين وقد حكى القصة عن الأنصارية ولا ينكر لقاؤه لها فلا يتحقق الإرسال ولو تحقق فمرسل جيد له شواهد مرفوعة وموقوفة وليس الاعتماد عليه وحده وعنى بالمجهول الرجل الصالح الذي شهد له أبو الزبير بالصلاح ولا ريب أن هذه الشهادة لا تعرف به ولكن المجهول إذا عدله الراوي عنه الثقة ثبتت عدالته وإن كان واحدا على أصح القولين فإن التعديل من باب الإخبار والحكم لا من باب الشهادة ولا سيما التعديل في الرواية فإنه يكتفى فيه بالواحد ولا يزيد على أصل نصاب الرواية هذا مع أن أحد القولين إن مجرد رواية العدل عن غيره تعديل له وإن لم يصرح بالتعديل كما هو إحدى الروايتين عن أحمد وأما إذا روى عنه وصرح بتعديله فقد خرج عن الجهالة التي ترد لأجلها روايته لا سيما إذا لم يكن معروفا بالرواية عن الضعفاء والمتهمين وأبو الزبير وإن كان فيه تدليس فليس معروفا بالتدليس عن المتهمين والضعفاء بل تدليسه من جنس تدليس السلف لم يكونوا يدلسون عن متهم ولا مجروح وإنما كثر هذا النوع من التدليس في المتأخرين .
انتهى

اذا معنى كلام بن القيم ان الرواية الذي قال عنه بمن حزم بانه مجهول قد عدله الراوي عنه ابو الزبير لمكي وقال بانه شهد له بالصلاح ومن هنا قال بان الراوي اذا عدله الرواي عنه ..... الخ

ولا يقصد مجرد الرواية عنه :)

============================================================

اخيرا يقول الولاية

الموضوع منته بالنسبة لكل باحث بحمد الله. و سيبقى حسرة عند الذين في قلوبهم مرض..
و إلا فليأت أحد بحديث يدخل يدخل النساء بلا تطبيل..

ااذا كنت رجلا فاطلب من المشرف ان يقفل الموضوع ولا تكتب كلمة واحدة وان يبقي الموضوع مثبتا الى ما شاء الله

لكن سابقى اعيرك باستمرار بانك فشلن في اخراج نساء الرسول صلى الله عليه وسلم من اية خطابهن

القادسية
01-06-2008, 05:47 AM
الزميل المهندس ارجع لمشاركاتي تجد اني اعرف جيدا ان بن حبان يوثق المجاهيل بل هو اعترف بذلك في مقدمته

وقولك باني مطالب باثبات جهالته مطلب غريب جدا وهاهي كتب الجرح والتعديل لم تذكر فيه لا مدحا ولا ذما فهل هو مجهول ام معروف ؟؟ يضاف الى ذلك انه لم يحدث الا راو او راويين فقط وهذا هو حد الجهالة

الا اذا كانت هناك كتب غير التي اعرفها اطلعتم عليها فانيرونا هداكم الله للحق

اعد قراءة الموضوع من جديد ولا تتسرع هداك الله

موالي من الشام
01-06-2008, 08:28 AM
لا يهمني ((الان )) ان كانت النساء مشمولات ام لا الذي يهني الان هو اني افسدت عليك مسالة التخصيص ومن لسانك ياصاحبي ..وانت لم تستطع ان تاتي لنا برواية صحيحة واحدة تخرجهن سلام ربي وصلاته عليهن

مسكين القادسية بات يتخبط يمينا ويساراً لا يهتدي إلى ما يريد ،،.
هو الآن فرح أنه أفسد علينا التخصيص !!
ماذا يعني هذا ؟؟
هل نحن نتحاور لنفسد أم لنستفيد ؟؟!!!
هل نحن نتحاور لنتشبث برأينا أم لنتبع الدليل ؟؟

القادسية يريد دليلاً صحيحاً واحداً يخرج نساء النبي صلى الله عليه وآله من كونهن معنيات بخطاب التطهير !

الأخ الولاية في بداية الموضوع طلب ممن لديه دليل يدخل غير أصحاب الكساء في الآية أن يأتي به ،.

فهل أتانا القادسية أو غيره بدليل يدخلهن في الآية ؟؟

فكيف يحق له أن يطلب دليلاً على إخراجهن ولا دليل أصلاً على دخولهن ؟؟

فالولاية ادخل بني هاشم لاخراج النساء ال اذا كان الولاية سيتبرأ من تلك الادلة لكن عندها سيكون للقادسية كلام اخر

وهنا نرى تخبط القادسية من جديد

بعد أن لبينا طلبه بحديث يخرج النساء من مصطلح أهل البيت ،..

فهل رفض الحق يوصل إلى هذه النتيجة ؟
http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1070831&postcount=137

http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1070845&postcount=140

والموضوع كله ليس بحاجة لكل هذه الصفحات فلوا قال القادسية من البداية أنه لا يملك أي دليل على دخول النساء في خطاب التطهير لكان خيراً له ، وماذا يضره لو أذعن للحق وانطوى تحت رايته ، لكن على ما يبدوا أن القادسية يرغب أن يتعرف القارئ على حقيقته وخلفيته التي لطالما حاول أن يظهر بخلافها ،،.

الولاية
01-06-2008, 08:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعدءاهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي

أهلاً بالأخ الكريم المهندس أبي علي حفظكم الله و سلمكم, هذا ديدن من يشيح بنظره عن الكلام بل و حتى باقي الروايات و يريد إدخال النساءبلا دليل. :rolleyes: لا خلينا من فائدتكم أيها الفاضل.

يرجى من المشتتين ناقصي العقول النواصب عدم التدخل
----------------------------
مستدرك الحاكم:
حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب حدثنا العباس بن محمد الدوري حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار حدثنا شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة رضى الله تعالى عنها أنها قالت في بيتي نزلت هذه الآية { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت } قالت فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي وفاطمة والحسن والحسين رضوان الله عليهم أجمعين فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي قالت أم سلمة يا رسول الله ما أنا من أهل البيت قال إنك أهلي خير وهؤلاء أهل بيتي اللهم أهلي أحق.
هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه

رجال الحديث:
أبو العباس محمد بن يعقوب محدث مشهور و هو شيخ الحاكم.
عباس بن محمد الدوري: ثقة حافظ و هو ليس من رجال البخاري, حسب تتبعي.
عثمان بن عمر: ثقة. على شرط البخاري أخرج له أحاديث عدة.
عبدالرحمن بن عبدالله بن دينار صدوق, و هو على شرط البخاري, أخرج له أحاديث عدة.
شريك: هو شريك بن عبد الله بن أبي نمر: صدوق, و هو على شرط البخاري, أخرج له أحاديث عدة.
عطاء بن يسار ثقة مشهور, و هو على شرط البخاري, و طريقه عن أم سلمة(رض) معروف.
الحديث صحيح و إسناده متصل, و عامة رجاله على شرط البخاري كما قال الحاكم.
----------
مستدرك الحاكم:
حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب أنبأ العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي قال سمعت الأوزاعي يقول حدثني أبو عمار قال حدثني واثلة بن الأسقع رضى الله تعالى عنه قال جئت أريد عليا رضى الله تعالى عنه فلم أجده فقالت فاطمة رضى الله تعالى عنها انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعوه فاجلس فجاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخل ودخلت معهما قال فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حسنا وحسينا فأجلس كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبه وأنا شاهد فقال إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا اللهم هؤلاء أهل بيتي.
هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه
رجال الحديث:
أبو العباس محمد بن يعقوب محدث مشهور و هو شيخ الحاكم.
عباس بن الوليد بن مزيد: ثقة مأمون, لم يخرج له مسلم حسب تتبعي, إلا أن مسلم نفسه أحد موثقيه قال : ثقة مأمون. و طريقه عن أبيه معروف.
الوليد بن مزيد: ثقة ثبت, قال النسائي لا يخطئ و لا يدلس, و طريقه عن الأوزاعي معروف. لم يخرج له مسلم حسب تتبعي.
الأوزاعي: عبد الرحمن بن عمرو بن أبي عمرو, ثقة, أشهر من يعرّف, حتى سموا باسمه منطقة في مدخل بيروت :) , أخرج له البخاري و مسلم.
أبو عمار: شداد بن عبد الله, ثقة, أخرج له مسلم و غيره, و صحح الترمذي حديثه و طريقه عن واثلة بن الأسقع معروف.
الحديث صحيح و إسناده متصل.
-------
هذان حديث عن واثلة ابن الأسقع و أم سلمة (رض) يثبتان اختصاص مصطلح أهل البيت الذي عني في الآية بأنهم الخمسة (ص).

و لا زال لدينا..:)

القادسية
01-06-2008, 12:43 PM
قال الله تعالى
(( وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّبِعُ كُلَّ شَيْطَانٍ مَّرِيدٍ (3) كُتِبَ عَلَيْهِ أَنَّهُ مَن تَوَلَّاهُ فَأَنَّهُ يُضِلُّهُ وَيَهْدِيهِ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ (4) ..الحج

وقال الله تعالى


وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلَا هُدًى وَلَا كِتَابٍ مُّنِيرٍ (8) ثَانِيَ عِطْفِهِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ لَهُ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَنُذِيقُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَذَابَ الْحَرِيقِ (9) ...الحج =============================================================


ناقصي عقول ونواصب .:cool:
ايها المشرف المحترم مصداقيتكم على المحك الان فانظروا ما انتم فاعلون والامر متروك لكم

الاستاذ الولاية لا يلتزم بالرد على حجج خصمه وتفنيده لها وقد اثبتنا جهالة جعفر بن عبد الرحمن واثبتنا انه لم يوثقه احد من ائمة علم الرجال اللهم الا ابن حبان لكنه لم يصرح بوثاقته وبن حبان يذكر في كتابه المجهولين كما ثبت
كما انه لم يستطع الى الان ان ياتي لنا برواية صحيحة قطعية الدلالة والثبوت على ان النساء لسن مشمولات باية تطهيرهن
ولن يستطيع لانه يناطح كتاب الله عز وجل والاكيد انه هو الخاسر لا محالة على الرغم من انه يعتقد بما قاله علي الميلاني


=======================================================

يستشهد الولاية بهذه الرواية

مستدرك الحاكم:
حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب حدثنا العباس بن محمد الدوري حدثنا عثمان بن عمر حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار حدثنا شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة رضى الله تعالى عنها أنها قالت في بيتي نزلت هذه الآية { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت } قالت فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي وفاطمة والحسن والحسين رضوان الله عليهم أجمعين فقال اللهم هؤلاء أهل بيتي قالت أم سلمة يا رسول الله ما أنا من أهل البيت قال إنك أهلي خير وهؤلاء أهل بيتي اللهم أهلي أحق.
هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه

لكنه لم يبالي بانه استشهد قبل هذا برواية تقول

((حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني، حدثنا جدي، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة الحزامي، حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك، حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي، عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه قال: لما نظر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إلى الرحمة هابطة، قال: ادعوا لي، ادعوا لي فقالت صفية: من يا رسول الله؟ قال: أهل بيتي؛ عليا وفاطمة والحسن والحسين، فجيء بهم، فألقى عليهم النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كساءه ثم رفع يديه ثم قال: اللهم هؤلاء آلي، فصل على محمد وعلى آل محمد، وأنزل الله عزّ وجل: (إِنَّما يُريدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهيراً)).
قال الحاكم النيسابوري: ((هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه)).

لاحظ ايها القارئ المحترم الفرق بين الروايتين ؟؟؟

الرواية الاولى تقول نزلت في بيت ام سلمة والرواية الثانية تقول في بيت صفية ؟؟؟؟ او كانت صفية موجودة
الرواية الاولى تقول بان الاية نزلت قبل الحادثة والرواية الثانية تقول بانها بعد الحادثة

الرواية الاولى امر الرسول صلى الله عليه وسلم بان يدعى له فاطمة وعلي وابنيها
وفي الرواية الثانية امر فاطمة لتدعو عليا وابنيها

وكلا الروايتان استشهد بهما الولاية

http://www.7hh7.net/u/uploads/0a2dc9f62a.gif


ليس هذا فحسب بل حتى الروايتان في رده الاخير متضارتان متضادتان


ففي الاولى يقول

فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي وفاطمة والحسن والحسين رضوان الله عليهم أجمعين

وفي الثانية يقول

حدثني واثلة بن الأسقع رضى الله تعالى عنه قال جئت أريد عليا رضى الله تعالى عنه فلم أجده فقالت فاطمة رضى الله تعالى عنها انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعوه فاجلس فجاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخل ودخلت معهما قال فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حسنا وحسينا فأجلس كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبه

تأملوا يا عباد الله وقولوا لي اهذا دين الله الذي ارتضاه لعباده ؟؟؟ اهكذا يكون الاستدلال له ؟؟؟ والله الذي لا اله الا هو اني ابرأ من دين كهذا بل ان الرب الذي يفرض علي هذا الدين ليس بربي

رواية تقول ليس في البيت الا ام سلمة ولم يدخل تحت الكساء الا الخمسة ورواية تقول بانه دخل تحته ستة ؟؟؟؟ باضافة واثلة ؟؟؟؟

اللهم اني انزهك عن فرض مثل هذا الدين


طبعا قول ام سلمة في بيتي نزلت هذه الآية { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت }

تقصد قول الله تعالى

((( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)

لانه وكما اثبتنا فالصحابي اذا قال نزلت هذه الاية فلا يتلو الاية كاملة ..كما ان القران عندنا مصون عن العبث فانه على ذلك لا توجد اية مستقلة بذاتها تبدأ ب ((انما يريد الله ليذهب عنكم الر جس اهل البيت ...الاية ))

وعليه فلا يعقل ان تبدأ الاية بمخاطبة النساء ثم يقال انها لا تخاطبهن :)



==============================================================

غدير الولاء
01-06-2008, 01:16 PM
القادسية نعم
أنتم ناقصي عقول ونواصب
والله ناسيين شنو تقولوا عنّا بمنتدياتكم والله أذكركم
للآن لم تحضروا شيء
الآيتان الكريمتان هذه أنتم أولى بها
وأزيدكم
قال تعالى
*ومن كان في هذه أعمى فهو في الآخرة أعمى *
دخلت وخرجت بخفي حنين
:)

أحمد بن حنبل - فضائل الصحابة - فضائل علي ( ع )

‏946 - حدثنا عبد الله قال : حدثني أبي ، نا محمد بن مصعب ، وهو القرقساني ، قثنا الأوزاعي ، عن شداد أبي عمار قال : دخلت علي واثلة بن الأسقع وعنده قوم ، فذكروا عليا فشتموه ، فشتمته معهم ، فلما قاموا قال لي : لم شتمت هذا الرجل ؟ قلت : رأيت القوم شتموه فشتمته معهم ، فقال : ألا أخبرك بما رأيت من رسول الله (ص) ؟ قلت : بلى ، فقال : أتيت فاطمة أسألها عن علي ، فقالت : توجه إلى رسول الله (ص) ، فجلست أنتظره حتى جاء رسول الله (ص) ومعه علي ، وحسن وحسين ، آخذا كل واحد منهما بيده ، حتى دخل فأدنى عليا وفاطمة ، فأجلسهما بين يديه ، وأجلس حسنا وحسينا كل واحد منهما على فخذه ، ثم لف عليهم ثوبه ، أو قال : كساء ، ثم تلا هذه الآية : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ، ثم قال : اللهم هؤلاء أهل بيتي ، وأهل بيتي أحق

الولاية
01-06-2008, 01:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن اعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصنـي
((ألم ترَ إلى الذي حاج إبراهيم في ربه))

قال أحدهم و قد أخلى نفسه من العقل:
حدثني واثلة بن الأسقع رضى الله تعالى عنه قال جئت أريد عليا رضى الله تعالى عنه فلم أجده فقالت فاطمة رضى الله تعالى عنها انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعوه فاجلس فجاء مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخل ودخلت معهما قال فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حسنا وحسينا فأجلس كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبه
تأملوا يا عباد الله وقولوا لي اهذا دين الله الذي ارتضاه لعباده ؟؟؟ اهكذا يكون الاستدلال له ؟؟؟ والله الذي لا اله الا هو اني ابرأ من دين كهذا بل ان الرب الذي يفرض علي هذا الدين ليس بربي
رواية تقول ليس في البيت الا ام سلمة ولم يدخل تحت الكساء الا الخمسة ورواية تقول بانه دخل تحته ستة ؟؟؟؟ باضافة واثلة ؟؟؟؟
فهم صاحب هذا الكلام أن واثلة دخل معهما تحت الكساء :rolleyes:
الرواية تقول فدخل أي علي(ص) و دخلت معهما أي مع علي و رسول الله(ص)... أي إلى الدار
ثم تقول الرواية: فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم حسنا وحسينا فأجلس كل واحد منهما على فخذه وأدنى فاطمة من حجره وزوجها ثم لف عليهم ثوبه
لف الثوب رسول الله(ص) على نفسه و علي و الزهراء و الحسنان (ص)..و ليس عليهم مع واثلة :D
و يتحدث عن العقل ... و تضاد الروايات.. يا لله ما القول.. بل و ينقل لنا رواية علقنا عليها أنها من باب الشاهد و يترك الرواية الصحيحة التي نقلناها من مستدرك الحاكم عن واثلة .. ;)
لكنه صدق في مسألة قال:
والله الذي لا اله الا هو اني ابرأ من دين كهذا بل ان الرب الذي يفرض علي هذا الدين ليس بربي
قالها بنفسه.. و لا ريب
((فبهت الذي كفر))
ثم قال أحدهم: و هو عينه صاحب الفهم العميق لكلمات الحديث الآنف.. :)

تقصد قول الله تعالى
((( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)
لانه وكما اثبتنا فالصحابي اذا قال نزلت هذه الاية فلا يتلو الاية كاملة ..كما ان القران عندنا مصون عن العبث فانه على ذلك لا توجد اية مستقلة بذاتها تبدأ ب ((انما يريد الله ليذهب عنكم الر جس اهل البيت ...الاية ))
وعليه فلا يعقل ان تبدأ الاية بمخاطبة النساء ثم يقال انها لا تخاطبهن

بداية الكلام غير ذي فائدة من حيث مصونية القرآن و إسقاط فهم (هكذا عقلاء) على قولنا و فرضهم لأفكار محشية في رؤوسهم لا ترتب علينا شيئاً.

ثم من ثبت عليه ذلك الفهم (كما في الرواية الآنفة) لا يستند إليه في تعقل القرآن الكريم..
ثم إن السنة قاضية على كتاب الله..
و قد قال غير واحد من علماء العامة الأعلام أن الجمهور (جمهور علماء العامة)على أنها في الخمسة(ص) فهل خفي عن أولئك الجمهور انصراف الكلام إلى غير النساء
بعد هذا نريد دليلاً حديثياً واحداً على أن النساء عنين بالتطهير..و نعرضه أمام الأحاديث التي عرضت (و هناك غيرها) و نرى كذلك الإمكانية العقلية لجمع النساء مع الخمسة(ص)
على أن هذا الكلام كله خارج الموضوع و على من يريد النقاش فيه (من غير المعاندين) أن يفتح موضوعاً آخر به..
يرجى من العقلاء عدم التشتيت و من لديه أدلة و براهين فليتفضل بها و يترك الحكم للقارئ و لا نريد كلاماً.. الموضوع ها هنا حديثي في من عني بآية التطهير.

و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

م6
01-06-2008, 02:04 PM
مداخلة إشرافية
السلام عليكم


نرجو من الاخوة المتحاورين التركيز على موضع البحث بدلا من التعرض للشخوص حتى لا نضطر لتحرير بعض المشاركات.

م6

المهندس ابو علي
01-06-2008, 02:26 PM
بسم الله، وبعد

الحمد لله قاصم الجبارين مبيـر الظالمين مدرك الهاربين نكال الظالمين صريـخ المستصرخيـن موضع حاجات الطالبيـن معتمد المؤمنيـن

.
الزميل القادسية
ارى بالفعل انك تحاول تكثير الصفحات بتكرار مشاركاتك فقط حتى يمل القارئ من الموضوع !!!
اولا: قد يكون معك حق بأن بن حبان يوثّق رجالا يعتبرهم غيره -كإبن حجر- بأنهم مجهولي الحال،
ولكن هل هذا يعني ان كل من تفرّد به بن حبان بتوثيقه يكون بحكم مجهول الحال ؟؟؟

واما تكرارك بأن بن حبان لم يذكر توثيقا لـ جعفر بن عبد الرحمن محاولا تجهيله فهذه لا تقبل منك خصوصا بعدما اثبتنا لك بأن مجرد ذكر ابن حبان له في كتابه تعني وثاقته عنده، وهذا ما يفهمه الهيثمي وبن حجر وغيرهم.

واما بالنسبة للجهالة، فنحن نختج عليك بتوثيق بن حبان، كذا ايراد الرازي له في كاته بقوله:
(1968 - جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الانصاري روى عن حكم ابن سعد وام طارق روى عنه الاعمش لقيه بواسط وهو واسطي سمعت ابي يقول ذلك سألت ابي عنه فقال: هو شيخ للاعمش.)
والآن انت مطالب بأن تأتي بمن يحكم على جعفر بالجهالة -من المتقدمين-.

ثانيا: اذا تنزلنا ومشينا معك بأن الحديث "مدار الكلام" لا يصل لمرتبة الصحيح فهو لا يقل عن الحسن على طريقة الالباني مثلا،

يقول في السلسلة الصحيحة:
2278 - " ما من نفس تموت و هي تشهد أن لا إله إلا الله و أني رسول الله ، يرجع ذلك إلى قلب موقن إلا غفر الله لها " .
قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 5 / 347 :
أخرجه ابن ماجة ( 2 / 419 ) و ابن حبان ( 5 ) و أحمد ( 5 / 229 ) و الحميدي (370 ) عن هصان بن الكاهل عن عبد الرحمن بن سمرة عن معاذ بن جبل مرفوعا . ومن هذا الوجه أخرجه النسائي أيضا في " اليوم و الليلة " (1136 - 1139 ) و كذا ابن أبي شيبة و أحمد بن منيع و أبو يعلى كما في " زوائد البوصيري " ( 228 / 2 )
. قلت : و إسناده حسن إن شاء الله ، رجاله ثقات رجال الشيخين غير هصان بن الكاهل ، روى عنه ثقتان ، و ذكره ابن حبان في " الثقات " ( 5 / 512 ). و حديثه هذا بمعنى أحاديث أخرى في الباب ، بعضها عن معاذ نفسه ، منها حديث أنس عنه مرفوعا بلفظ : " من مات و هو يشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله صادقا من قلبه ، دخل الجنة " . أخرجه أحمد ( 5 / 229 ) و النسائي ( 1134 ) .
قلت : و إسناده صحيح على شرط الشيخين .) اه.
------------------------------------ انتهى

وهصان بن الكاهل هذا هو عينه هصان بن كاهن بدليل كلام يحيى بن معين في التاريخ ج1 ص211:


((1365) سمعت يحيى يقول هصان بن كاهل وابن كاهن واحد).



واذا رجعنا لترجمة هصان في ثقات بن حبان نقرأ في ج5 ص512:
(هصان بن كاهن العدوى يروى عن عبد الرحمن بن سمرة وأبى موسى الاشعري عداده في أهل البصرة روى عنه حميد بن هلال والاسود بن عبد الرحمن العدوى


رحمه الله) انتهى.

فهل ذكر بن حبان توثيقا ؟؟!!

وفي كتاب الجرح والتعديل لإبن ابي حاتم:


510 -


هصان بن كاهن، ويقال ابن كاهل، العدوى روى عن عبد الرحمن بن سمرة روى عنه حميد بن هلال.سمعت ابى يقول ذلك). انتهى.



ولم أقف -حسبما بحثت- على توثيق للرجل في كتب المتقدمين !

ولنرى على ماذا اعتمد الالباني في تحسينه لهصان:
1) روى عنه ثقتين.
2) ذكره بن حبان في الثقات.

وبعد هذا سيقط كلام القادسية بما اقتبسه لنا من كلام ماهر ياسين فحل بقوله:
2- إذا ذكره ابن حبان وحده في " الثقات " وروى عنه اثنان ، فهو مجهول الحال .
الا اذا كان القادسية وشيخه ماهر هذا أعلم من الالباني ؟؟!!

وبهذا من حقنا ان نسأل القادسية:
ما الفرق بين هصان وبين جعفر بن عبد الرحمن ؟؟
فكلاهما روى عنه ثقتان، (الأعمش وعبد الله بن عثمان بن خثيم)
وكلاهما ذكرهما بن حبان في كتابه!!

فماذا تقول يا زميل ،،؟؟؟

أحمد الثائر
01-06-2008, 02:26 PM
بالانتظار جواب القادسية عن مشاركتي

القادسية
02-06-2008, 04:15 AM
المشرف الموقر اشكرك على مجهودك المميز في ادارة الحوار وارجو منك ان تلزم الجميع واولهم انا بالمنهجية وهذه ردودي تحت تصرفكم وتصرف القراء ارجو منكم حذف ما لا يتم بصلة للموضوع
==================================================
حضرة المهندس ابو علي تقول
اولا: قد يكون معك حق بأن بن حبان يوثّق رجالا يعتبرهم غيره -كإبن حجر- بأنهم مجهولي الحال،
ولكن هل هذا يعني ان كل من تفرّد به بن حبان بتوثيقه يكون بحكم مجهول الحال ؟؟؟
ليس كذلك يا صاحبي بل بن حبان يوثق رواة هو يراهم مجاهيل وقد اوردت لكم قائمة ب 67 رجل مجهول اعترف بن حبان بنفسه بجهالتهم
تجدها هنا
http://yahosein.sytes.net/vb/showpost.php?p=1069848&postcount=118
ولم اقل يا صاحبي بان كل من تفرد بن حبان بتوثيقه يعتبر مجهول الحال لان كتابه اساسا لم يؤلفه لتوثيق مجاهيل الحال لكن الاصل عنده في المسلم الستر ما يطرأ عليه جرح وهذا ضد منهج الجمهور ولذلك هو يورد بعض الرواة المجاهيل بل ويعترف ببعضهم وقد قلت انا سابقا
وقد نقلت قول المحققين
ان مجرد ذكر ابن حبان للرجل في كتابه "الثقات" لا يفيد توثيقاً يعتد به. وإنما يعتد بتوثيق ابن حبان بأن يصرّح به، كأن يقول: "كان متقناً" أو "مستقيم الحديث" أو نحو ذلك. فهذا يكون توثيقاً لا بأس به، طالما لم يكن هناك ما يدل على أن ابن حبان قد أطلق القول بغير تحقيق. وهناك توثيق آخر أقل منه أن يكون الرجل من المعروفين بكثرة الحديث، بحيث يعلم أنّ ابن حبان وقف له على أحاديث كثيرة. أو أن يظهر من سياق كلام ابن حبان أنّه قد عرف ذاك الرجل معرفة جيّدة. فهذا التوثيق يستشهد به إن لم يتعارض مع تضعيف. وإذا كان الرجل من شيوخه الذين جالسهم ابن حبان وخبرهم، فيكون توثيقه جيداً مقبولاً. وهؤلاء لا يكاد يذكرهم في "ثقاته" وإنما تجدهم في "صحيحه". وشرطه في "صحيحه" أحسن من شرطه في "ثقاته".
وتقول
واما تكرارك بأن بن حبان لم يذكر توثيقا لـ جعفر بن عبد الرحمن محاولا تجهيله فهذه لا تقبل منك خصوصا بعدما اثبتنا لك بأن مجرد ذكر ابن حبان له في كتابه تعني وثاقته عنده، وهذا ما يفهمه الهيثمي وبن حجر وغيرهم.
تكررون ما اجيب عليه ثم تقولون باني اتعمد تكثير الصفحات :o
عزيزي كم مرة كررت نقل منهج بن حبان في مقدمة كتابه ؟؟ او من مقدمة كتابه ؟؟؟
اقرأ جيدا
هذا منهج بن حبان حيث يقول في مقدمة كتابه
فكل من أذكره في هذا الكتاب الأول فهو صدوق، يجوز الاحتجاج بخبره إذا تعرى خبره عن خصال خمس..." إلى أن قال: "وإنما أذكر الشيخ بعد الشيخ وقد ضعفه بعض أئمتنا ووثقه بعضهم، فمن صح عندي أنه ثقة بالدلائل النيرة التي بينتها في كتاب (الفصل بين النقلة) أدخلته في هذا الكتاب لأنه يجوز الاحتجاج بخبره. فكل من ذكرته في كتابي هذا إذا تعرى خبره عن الخصال الخمس التي ذكرتها فهو عدل، لأن العدل من لم يعرف منه الجرح ضد التعديل، فمن لم يعرف بجرح فهو عدل إذا لم يبين ضده، إذ لم يكلف الناس من الناس معرفة ما غاب عنهم، وإنما كلفوا الحكم بالظاهر من الأشياء غير المغيب عنهم".
قلت هذا هو منهج بن حبان رحمه الله انه يوثق المجهولين مجهولي الحال بعد انتفاء جهالة العين
ومن هنا جاء انتقاد الائمة لابن حبان حيث يتضح انه يحكم بالوثاقة على المجهولين وهذا منهج يخالف منهج الجمهور
واليك موقف بن حجر من هذا المنهج
يقول بن حجر رحمه الله
وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه. وهذا هو مسلك ابن حبان في كتاب الثقات".
لسان الميزان 1/14.
ارجو الا اضطر لاعادة الكلام مرة اخرى
وهذا ما فهمناه نحن لكن توثيق بن حبان حجة على نفسه ما دام الرجل مجهولا :)
تقول
واما بالنسبة للجهالة، فنحن نختج عليك بتوثيق بن حبان، كذا ايراد الرازي له في كاته بقوله:
(1968 - جعفر بن عبد الرحمن أبو عبد الرحمن الانصاري روى عن حكم ابن سعد وام طارق روى عنه الاعمش لقيه بواسط وهو واسطي سمعت ابي يقول ذلك سألت ابي عنه فقال: هو شيخ للاعمش.)
والآن انت مطالب بأن تأتي بمن يحكم على جعفر بالجهالة -من المتقدمين-.
اولا : هذا تحكم غير مقبول لان منهجنا نحن اهل السنة اننا لا نقبل رواية المجهول ولذلك قال بن حجر
وهذا الذي ذهب إليه ابن حبان من أن الرجل إذا انتفت جهالة عينه كان على العدالة إلى أن يتبين جرحه، مذهب عجيب والجمهور على خلافه. وهذا هو مسلك ابن حبان في كتاب الثقات
ثانيا : نعلم ان ابن ابي حاتم الرازي وكذلك البخاري اورداه في الجرح والتعديل والتاريخ الكبير لكن ثم ماذا ؟؟؟ هل اوردا فيه جرحا اوتعديلا ؟؟؟ او وصفا او ما يفيد المعرفة ؟؟؟ ولا يعدو ايراده فيهما رفع جهالة العين ولن ترتفع بمجرد ايراده بل سترتفع لو حدث عنه اكثر من رواو ثقة اقصد جهالة العين لكننا سنتجاوز ونقول بان جهالة العين ارتفعت بذكره في الثقات لابن حبان والجرح والتعديل والتاريخ الكبير وللعلم فلو ذكر في مليون كتاب ما لم يعرف به فسيظل مجهولا
ثالثا: قولك اني مطالب باثبات جهالته فكيف اثبت الثابت ؟؟؟ الجهالة هي الاصل ولا ترتفع الا بالتعريف
والاصل في الراوي الجهالة اي راو كان حتى يرد ما يرفع هذه الجهالة وقد ضربت لكم مثالا في السابق حيث قلت
راو اسمه اسماعيل بن يحي
قبل ان تبحث عن سيرته هو بالنسبة لك مجهول لا تعلم هل هو ثقة ام غير ثقة ثم بحثت في التراجم فلم تجد من قال بانه ثقة ولم تجد من قال بانه غير ثقة فماهي حاله ؟؟؟
ثم وجدت انه لم يرو عنه الا راو واحد فقط او روى عنه اثنين فما هي حاله ؟؟ حاله مجهول العين والحال في الاولى والحال في الثانية
فبقي اسماعيل بن يحي على جهالته بالنسبة لك
اعتقد الان الامر واضح صح
وعليه فان جعفر بن عبد الرحمن يبقى على اصله الذي هو الجهالة حتى يرد ما يرفعها :rolleyes:
ودون ذلك خرط القتاد
==================================================
عزيزي المهندس ابو علي اراك تستميت في توثيق المجهول جعفر لكنك صدقني ستبوء بالفشل في كل محاولة
بالنسبة لقولك
او لنقلك لكلام الالباني
قلت : و إسناده حسن إن شاء الله ، رجاله ثقات رجال الشيخين غير هصان بن الكاهل ، روى عنه ثقتان ، و ذكره ابن حبان في " الثقات " ( 5 / 512 ). و حديثه هذا بمعنى أحاديث أخرى في الباب ، بعضها عن معاذ نفسه ، منها حديث أنس عنه مرفوعا بلفظ : " من مات و هو يشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله صادقا من قلبه ، دخل الجنة " . أخرجه أحمد ( 5 / 229 ) و النسائي ( 1134 ) .
قلت : و إسناده صحيح على شرط الشيخين .) اه.
اقول اللهم صل على ال محمد
هاهو الالباني نفسه لم يصرح بوثاقة هصان بل استثناه من الثقات رجال الشيخين وقاا روى عنه ثقتان واورده بن حبان في ثقاته
واما تحسينه للحديث فهو لغيره يا محترم حيث ورد الحديث من طرق اخرى واما هصان فاليك ترجمته من تهذيب التهذيب
لابن حجر العسقلاني
هصان بن كاهن ويقال ابن كاهل العدوي يقال كان أبوه كاهنا في الجاهلية . روى عن عبد الرحمن بن سمرة وأبي موسى وعائشة . وعنه حميد بن هلال العدوي والأسود بن عبد الرحمن العدوي . له في السنن حديثه عن عبد الرحمن بن سمرة عن معاذ ابن جبل فيمن شهد أن لا إله إلا الله موقنا . ذكره ابن حبان في الثقات . قلت : وأخرج حديثه هذا في صحيحه وقال ابن المديني في حديث هذا رواه رجل مجهول من بني عدي يقال له هصان لم يرو عنه الا حميد بن هلال كذا قال وقد ذكر ابن حبان في الثقات رواية الأسود بن عبد الرحمن أيضا عنه وذكر بعضهم أنه كان رجلا على عهد عمر ابن الخطاب وما صدر المؤلف به قوله انه يقال أن أباه كان كاهنا قد ثبت مصرحا به في رواية النسائي في آخر كتاب اليوم والليلة .
هاهو علي بن المديني يصرح تصريحا بجهالة الرجل .........وحتى لو لم يصرح فهو مجهول الحال ولم يوثقه احد يا صاحبي سوى بن حبان في الثقات ذكره وقد عرفنا منهج بن حبان لا داعي للتكرار
هل هناك محاولة اخرى ؟؟؟؟
ننتظر
نتتظر رواية واحدة تخرج نساء الرسول صلى الله عليه وسلم من اية تطهيرهن :)
قال الله تعالى
((( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)
هذه اية من اولها الى اخرها ما قبلها وما بعدها تخاطب نساء الرسول صلى الله عليه وسلم فهل يعقل ان نبحث بعد ذلك عن دليل لنقول بانهن مخاطبات ؟؟؟
تفكروا يا اولي الالباب
لقد قال الله تعالى
((تبت يدا ابي لهب وتب)) هل نحتاج لدليل على ان ابو لهب هو القصود في هذه الاية ؟؟؟
هل الروايات المتعارضة المتهافتة التساقطة هي الدليل على اخراجهن ؟؟؟؟
مثل التي اوردها صاحبنا هنا
http://yahosein.sytes.net/vb/showpost.php?p=1072127&postcount=160
وهنا
*********************
http://yahosein.sytes.net/vb/showpost.php?p=1070929&postcount=143

http://www.7hh7.net/u/uploads/0a2dc9f62a.gif

الولاية
02-06-2008, 10:36 AM
بسم الله الرحمن ارحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
و العن أعداءهم
ولايـة علي بن أبي طالب حصـني


يبدو أن القادسية لا يمل من تكرار الكلام

سؤال للقارئ: لماذا لم تستشهد أي من النساء بها؟
-----------
نأت لحديث جديد:
المعجم الكبير للطبراني:
حدثنا علي بن عبد العزيز وأبو مسلم الكشي قالا ثنا حجاج بن المنهال ح وحدثنا أبو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي ثنا أبو الوليد الطيالسي قالا ثنا عبد الحميد بن بهرام الفزاري ثنا شهر بن شوحب قال سمعت أم سلمة تقول ثم جاءت فاطمة عدية بثريد لها تحملها في طبق لها حتى وضعتها بين يديه فقال لها وأين ابن عمك قالت هو في البيت قال اذهبي فادعيه وائتيني بابني فجاءت تقود ابنيها كل واحد منهما في يد وعلي يمشي في أثرهما حتى دخلوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأجلسهما في حجره وجلس علي عن يمينه وجلست فاطمة رضي الله عنها في يساره قالت أم سلمة فأخذت من تحتي كساء كان بساطنا على المنامة في البيت ببرمة فيها خزيرة فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم ادعي لي بعلك وابنيك الحسن والحسين فدعتهم فجلسوا جميعا يأكلون من تلك البرمة قالت وأنا أصلي في تلك الحجرة فنزلت هذه الآية إنما
يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا فأخذ فضل الكساء غشاهم ثم أخرج يده اليمنى من الكساء وألوي بها إلى السماء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وحامتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت أم سلمة فأدخلت رأسي البيت فقلت يا رسول الله وأنا معكم قال أنت على خير مرتين.

للحديث طريقان عن شهر بن حوشب:
الأول: حدثنا علي بن عبد العزيز و أبو مسلم الكشي ثنا الحجاج بن المنهال ثنا عبد الحميد بن بهرام الفزاري ثنا شهر بن حوشب قال سمعت أم سلمة
الثاني: بعد ورود حرف(ح) فإنه يعني تحديثاً جديداً للطبراني حدثه به أبو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا عبد الحميد بن بهرام الفزاري ثنا شهر بن حوشب قال سمعت أم سلمة.

لذلك قال الطبراني بعد ذكره أبو الوليد الطيالسي كلمة (قالا) بالتثنية إذ هو يعني: أبو الوليد الطيالسي(الطريق الثاني) و الحجاج بن المنهال(الطريق الأول) كلاهما يحدث عن عبد الحميد بن بهرام. فيلتقي الطريقان عند عبد الحميد بن بهرام فيصبحان طريقاً واحد إليه ثم إلى شهر إلى أم سلمة(رض).
رجال الطريق المشترك من بعد أم سلمة(رض) :
*شهر بن حوشب: قال أبو زرعة الرازي ثقة, قال أحمد بن حنبل ثقة, قال يعقوب بن سفين: ثقة , قال يحيى بن معين ثقة, قال العجلي: ثقة. ((قال الترمذي: قال محمد بن اسماعيل: شهرٌ حسن و قوّى أمره و قال إنما تكلم فيه ابن عون ثم روى عن هلال بن أبي زينب عن شهر, أنبأنا أبو داود المصحافي البلخي أخبرنا النضر بن شميل عن ابن عون قال إن شهراً نزكوه(طعنوا فيه) و إنما طعنوا فيه لأنه ولي السلطان.)) لا ينزل حديثه عن رتبة الحسن.
*عبد الحميد بن بهرام: قال علي بن المديني: ثقة, أبو داود السجستاني: ثقة, قال يحيى بن معين: ثقة, قال شعبة صدوق, قال أحمد بن حنبل:ثقة و قال لا بأس بحديثه عن شهر, قال أبو حاتم الرازي: ليس به بأس أحاديثه عن شهر صحاح. ( و الحديث هنا عن شهر..)
رجال الطريق الأول:
*الحجاج بن المنهال: ثقة (أبو حاتم و النسائي و محمد بن سعد و العجلي و أحمد بن حنبل و قال ابن قانع ثقة مأمون.)
*علي بن عبد العزيز و أبو مسلم الكشي من شيوخ الطبراني, أخرج لهما كثيراً في معجمه.
*أبو مسلم من أئمة الحديث, هو إبراهيم بن عبد الله بن مسلم المولود سنة 200 والمتوفى سنة 292 ، قال الخطيب : أبو مسلم البصري المعروف بالكجي وبالكشي ، كان متن أهل الفضل والعلم والامانة, الحافظ إبراهيم بن عبد الله بن مسلم الكجي البصري صاحب السنن المتوفى 292 ، ترجمه الذهبي في تذكرته ج 2 ص 195 وقال : وثقه الدارقطني وغيره.
علي بن عبد العزيز هو علي بن عبد العزيز البغوي صاحب مسند ت 286هـ.
رجال الطريق الأول ثقات إلا شهراً بن حوشب فهو موثق أو صدوق. لا ينزل حديثه عن الحسن.
------------
رجال الطريق الثاني:
*أبو الوليد الطيالسي: هشام بن عبد الملك ثقة ثبت حجة.
*الفضل بن الحباب بن محمد بن شعيب الجمحي: أبو خليفة, ثقة.
*يحيى بن معلى بن منصور: وثقه الذهبي و وثقه الخطيب, روى عنه ابن ماجه.
رجال الطريق الثاني ثقات إلا شهراً بن حوشب فهو موثق أو صدوق. لا ينزل حديثه عن الحسن.
----------------

ملاحظة للقارئ: إن غاية ما يصل إليه من يدخل النساء أن الآية تعليلية أي سبب الأمر و النهي كي تتطرهن, لاأنهن طهروا, بينما في الأحاديث يدعو النبي(ص) بالتطهير و دعاء النبي(ص) واقع قطعاً فهم طهروا و أذهب عنهم الرجس, على ذلك: (هذا الكلام من باب الفرض و فرض المحال ليس بمحال)
* الفضيلة عائدة على أهل الكساء فقط أمابالنسبة النساء فالآية تعليلية.

* من أحق بالآية من وقع عليهم التطهير أم من دعين للتطهر؟
*كيف يمكن أن نجمع في خطاب واحد في مسألة التطهير عينها من طهر و من دعي للتطهر؟
*هناك شروط على النساء بدءً من التخيير بأن يبقين مع رسول الله(ص) أو يسرحهن, ثم أن يلتزمن واجبات و ينتهين عن نواهٍ, و يترتب عليها ضعف الثواب و ضعف العقاب, بينما أهل الكساء(ص) ليس عليهم أي من ذلك, و التطهير و إذهاب الرجس جاء لهم "عطاء من ربك غير مجذوذ".

و هناك الكثير ما لو افترضنا هذا الفرض, و نكتفي بتلك النقاط.

الأحق بالآية أهل الكساء(ص).


و آخر دعواي أن الحمد لله رب العالمين و صلى الله على رسوله و الأئمة الميامين من أهله و سلم تسليماً كثيراً.

المهندس ابو علي
02-06-2008, 12:40 PM
بسم الله، وبعد

الحمد لله قاصم الجبارين مبيـر الظالمين مدرك الهاربين نكال الظالمين صريـخ المستصرخيـن موضع حاجات الطالبيـن معتمد المؤمنيـن

.
الزميل القادسية، تقول:
---------
ولم اقل يا صاحبي بان كل من تفرد بن حبان بتوثيقه يعتبر مجهول الحال
---------
اقول: الحمد لله، اذن من يذكرهم بن حبان في كتابه -حتى دون مدح- يكونون بمنزلة الثقات عنده (مع الأخذ بأنه يرى وثاقة من لم يجرح).
وعليه يكون "جعفر بن عبد الرحمن" ثقة عند ابن حبان.
أما انه هل يكفي هذا ام لا، فأقول هو لا يكفي في محل التعارض بينه وبين جرح غيره،

ولكن الحال ان هاهنا لا يوجد تعارض البتة، لأن جعفرا هذا لم يجهّله احد من المتقدمين ناهيك عن قدحه، فعليه يكون لتوثيق بن حبان وزنه.

تقول:
-------
بل سترتفع لو حدث عنه اكثر منرواو ثقة اقصد جهالة العين لكننا سنتجاوز ونقول بان جهالة العين ارتفعتبذكره في الثقات لابن حبان والجرح والتعديل والتاريخ الكبير
-------
اقول: لا نحتاج لتجاوزك لأن جهالته مرفوعة اساسا لرواية إثنين من الثقات عنه، أحدهما الأعمش والآخر عبد الله بن عثمان بن خثيم كما اسلفنا، وكلاهما ثقة.


تقول:
-------
عزيزي المهندس ابو علي اراك تستميت في توثيق المجهول جعفر لكنك صدقني ستبوء بالفشل في كل محاولة
-------
اقول: لا استماتة ولا شيء، فإثبات تخصيص آية التطهير بالخمسة المعصومين لا تقف على وثاقة جعفر هذا، وسيأتيك.


تقول:
------
واما تحسينه للحديث فهو لغيره يا محترم
------
اقول: ولكن الالباني قد حسّن السند يا زميلي بقوله: (و إسناده حسن إن شاء الله).
وقولك بأن للحديث طرق اخرى فهذا عين ما نقوله نحن في هذا الموضوع، اذ ان لنا طرق وطرق تقّوي وتحسن وتصحح، وسيأتيك تباعا.

وأما ايرادك لترجمة هصان من التهذيب فهذه عليك يا زميل لا لك، خصوصا حكم ابن المديني على هصان بالجهالة، ومع ذلك نرى ان الالباني يحسّنه.
بينما راوينا "جعفر" لم يقل أحد بجهالته وبذلك يكون الأقرب للحسن، فتنبّه.


خلاصة اقول: يحاول الزميل القادسية بكل ما اوتي من قوة رد الحديث "مدار الكلام" موهما القارئ بأننا لا نمتلك غير هذا الحديث لإثبات الموضوع، والحال ان هذا خطأ،
فهناك الكثير من الأحاديث نقل الاخوة بعضها تشهد وتقطع بتخصيص آية الولاية بأصحاب الكساء، منها على سبيل المثال:
( سنن الترمذي )
3205 حدثنا قتيبة حدثنا محمد بن سليمان بن الأصبهاني عن يحيى بن عبيد عن عطاء بن أبي رباح عن عمر بن أبي سلمة ربيب النبي صلى الله عليه وسلم قال لما نزلت هذه الآية على النبي صلى الله عليه وسلم ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) في بيت أم سلمة فدعا فاطمة وحسنا وحسينا فجللهم بكساء وعلي خلف ظهره فجلله بكساء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت أم سلمة وأنا معهم يا نبي الله قال أنت على مكانك وأنت على خير قال أبو عيسى هذا حديث غريب من هذا الوجه من حديث عطاء عن عمر بن أبي سلمة .

تحقيق الألباني :
صحيح ، الروض النضير ( 976 و 1190 )

طائر الشمس
02-06-2008, 09:39 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد اللهم واصحاب محمد خاصة
و العن أعداءهم
اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعلها و بنيها و السر المستودع فيها
السلام عليك سيدتي و مولاتي في آناء الليل و أطراف النهار
لعن الله من ظلمك و أبرأ إلى الله منهم و لعن الله من سمع بذلك فرضي به.
امين ولكن خبرنا عن السر المستودع بفاطمة بنص كلام المعصوم لا بالاهواء
فكيف تقسم بشيء لا تعرف ماهو وهل هو حق ام باطل صدق ام افتراء وكذب



الزميل الفاضل "كمال",

*المعنى اللغوي لأهل البيت معنى واسع و قد يكون من أهل بيتك شريكك في السكن مثلاً, أو خادمك أو مولاك...الخ..
دعنا من قد وافعالها انما نتكلم بالدليل ولا دخل للقدقدات في الموضوع

و معنى أهل البيت الذي نتحدث عنه معنى اصطلاحي..
و أهل البيت في المصطلح الذي يعنيه الله عز و جل يبينهم رسول الله(ص)...

نعم بينه رسول الله بأن اخبر ان واثلة من اهل بيته وهو لا ينطق عن هوى صلى الله عليه وسلم

و قد يقال هو من ناحية أخرى معنى لغوي أيضاً, إذ أن البيت المقصود هو بيت أمير المؤمنين (ص) و السيدة الزهراء(ص). و مصداق ذلك الحديث المروي بإتيان مولاي الأعظم رسول الله(ص) بيت الأمير و الزهراء(ص) لأشهر عدة طارقاً بابهم تالياً الآية الكريمة مخاطبة لهم بها...

عجيب تصرفك بالالفاظ هذا فمرة المعنى اصطلاحي وليس لغوي ومرة لغوي
فاذا كان اصطلاحي كان هو بيت رسول لكي تخرج منه مايشملهم المعنى اللغوي كالازواج والموالي
واذا اضطررت للقول بان المعنى لغوي حرفته ليكون بيت علي فيدخل فيه زوج علي ومواليه لكن اذا كان الكلام عن ازواج الرسول استخدمت المعنى الاصطلاحي
فهل وجدتم تلاعب وتحريف للالفاظ كهذا الذي يفعله الولاية فالمهم عنده هو اخراج نساء النبي باي وسيلة كانت

و قولنا إن رسول الله(ص) منهم لأنه رأس هذا البيت و لأنه ضم نفسه الكريمة معهم في الكساء و لأن هناك أخباراً تدل على أنه (ص) أحد الخمسة. كذا فهم جمهور العلماء من الأحاديث الواردة.[/B].

اذاً ادخلت رسول الله في اهل بيت علي لانه ضم نفسه معهم في الكساء
في حين انك اخرجت واثلة من اهل البيت رغم شهادة رسول الله ان واثلة من اهله عليه الصلاة والسلام وهذا كاف للرد عليك حين قلت ان المعنى هو اهل بيت علي وليس اهل بيت رسول الله لان رسول الله قال لواثلة انت من اهلي ولم يقل له انت من اهل علي فالحديث مداره على اهل رسول الله وليس على اهل علي كما ادعيت

أما استشكالاتك التي أوردتها بشأن واثلة..

أولاً في مسند أحمد الصيغة كما يلي:
"حدثنا ‏ ‏محمد بن مصعب ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏الأوزاعي ‏ ‏عن ‏ ‏شداد أبي عمار ‏ ‏قال :‏دخلت على ‏ ‏واثلة بن الأسقع ‏ ‏وعنده قوم فذكروا ‏ ‏عليا ‏ ‏فلما قاموا قال لي ألا أخبرك بما رأيت من رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏قلت بلى قال أتيت ‏ ‏فاطمة ‏ ‏( ر )‏ ‏أسألها عن ‏ ‏علي ‏ ‏قالت توجه إلى رسول الله ‏(ص) ‏‏فجلست أنتظره حتى جاء رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏ومعه ‏ ‏علي ‏ ‏وحسن ‏ ‏وحسين ‏ ‏( ر ) ‏ ‏آخذ كل واحد منهما بيده حتى دخل ‏ ‏فأدنى ‏ ‏عليا ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏فأجلسهما بين يديه وأجلس ‏ ‏حسنا ‏ ‏وحسينا ‏ ‏كل واحد منهما على فخذه ثم لف عليهم ثوبه ‏ ‏أو قال كساء ‏ ‏ثم تلا هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل ‏ ‏البيت ‏ ‏ويطهركم تطهيرا وقال اللهم هؤلاء أهل بيتي وأهل بيتي أحق.".

ها انت عدت لحالك الاول لتحريف المعاني عما تعنيه فها انت تريد ان توهم القاريء ان هناك فرق بين لفظ اهل بيتي واهلي في حين ان رسول الله لم يفرق بين اللفظيين واستخدمهما معاً بنفس المعنى
وها انت ترد على نفسك بتفريقك بين الاحاديث الواحدة بدعوى تناقضها
فالحديثين عن واثلة اتيا مرة بلفظ اهلي ومرة بلفظ اهل بيتي فلماذا تحاول ان تفرق بين المعنيين مع انه واحد الا اذا ادعيت ان هناك تناقض لافاظ الحديثين

إذاً كان الدعاء ثم القول إنهم أهل البيت لا الأهل فحسب, و كذا ورد مراراً عن غير واثلة..

ثانياً إن جمع الحديث مع غيره يعني أنه خصص و أن كلمة أنت من أهلي معنى آخر لأن مولى القوم منهم أو لأنه تبع لرسول الله(ص) أو كليهما..

نعم يا زميلي بامكانك ان تدعي ان مولى القوم منهم ولكن هذا الحديث فيه ان واثلة يسأل رسول الله ان يجعله من اهله الذين دعا لهم فاجابه رسول الله بانه منهم

ثالثاً إن الحديث يدخله في الأهل و قد قررنا ذلك فهل أدخله في الآية و الدعاء؟, نص الحديث لا يثبت ذلك..[/quote]

نعم يازميلي واثلة داخل في الدعاء واليك الدليل من حديث رسول الله :
- مسند احمد - الامام احمد بن حنبل ج 1 ص 271 :
حدثنا عبد الله حدثنى أبى ثنا سريج ثنا هشيم أنا حصين بن عبد الرحمن قال كنت عند سعيد بن جبير قال أيكم رأى الكوكب الذى انقض البارحة قلت أنا ثم قلت أما انى لم أكن في صلاة ولكني لدغت قال وكيف فعلت قلت استرقيت قال وما حملك على ذلك قلت حديث حدثناه الشعبى عن بريدة الاسلمي انه قال لارقية الا من عين أوحمة فقال سعيد يعنى ابن جبير قد أحسن من انتهى إلى ما سمع ثم قال ثنا ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عرضت على الامم فرأيت النبي ومعه الرهط والنبى ومعه الرجل والرجلين والنبى وليس معه أحد إذ رفع لى سواد عظيم فقلت هذه أمتى فقيل هذا موسى وقومه ولكن انظر إلى الافق فإذا سواد عظيم ثم قيل انظر إلى هذا الجانب الآخر فإذا سواد عظيم فقيل هذه أمتك ومعهم سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب ولاعذاب ثم نهض النبي صلى الله عليه وسلم فدخل فخاض القوم في ذلك فقالوا من هولاء الذين يدخلون الجنة بغير حساب ولاعذاب فق