الموضوع: موعظة
عرض مشاركة مفردة
قديم 26-02-2018, 12:56 AM
القران الكريم القران الكريم غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 109365

تاريخ التّسجيل: Dec 2015

المشاركات: 155

آخر تواجد: 02-04-2018 08:56 AM

الجنس:

الإقامة:

عندما يثق بك احد ويسلم لك الامور فحافط على الامانة

(وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ) المؤمنون (8).

فان كشفت القناع وافشيت السر فانت ستضع نفسك في ثلاث مواقف

اما الاول فالناس تسمع منك لكنها لا تثق بك لانك افشيت سر فلان فمالذي يجعلهم يثقون بك
وقد كشفت سر احد ما فربما تكشف اسرارهم في المستقبل اذا سلموك الامر يوماً

والثاني كل مرة يعلم ذاك الانسان الذي سلمك الامر ان سره هتك سوف يزداد حقده عليك

والثالث سوف تضع نفسك تحت قانون كما تدين تدان يعني يوما ما سوف يرجع عليك الامر

ناهيك انك جرحت قلب وذاك الانسان ربما يدعو عليك وربما تسقط من عين الله عز وجل وتضرب بعقوبة في قلبك
وستضع نفسك تحت المسالة القانونية يوم القيامة يقول الامام عليه السلام في المناجاة الشعبانية
(اِلـهي قَدْ سَتَرْتَ عَلَيَّ ذُنُوباً في الدُّنْيا وَاَنَا اَحْوَجُ اِلى سَتْرِها عَلَيَّ مِنْكَ في الآخْرةِ،
اِذْ لَمْ تُظْهِرْها لاَِحَد مِنْ عِبادِكَ الصّالِحينَ، فَلا تَفْضَحْني يَوْمَ الْقِيامَةِ عَلى رُؤُوسِ الأشْهادِ)

فانتبه لنفسك وانظر في حالك قبل ان تقدم على عمل يحطمك في النهاية

(وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِۚ) فاطر (43).

فالدنيا تدور يا مسلم اتقي الله ان كنت فعلاً مسلم

(وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ) آل عمران (140).

نسخة منه الى الشباب الذين للاسف الشديد يستسلمون للهوى النفس الامارة بالسوء ويتلاعبون بحياة النساء



التوقيع :




ان غادرت هذا العالم وفي قلبك كلام الله وليس في رقبتك تبعة لاحد
ولا حق من حقوق الله مطالب به وذهبت الى الاخرة بقلب سليم
كله حب لرسول الله واهل بيته الابرار فارجوا الخير ان شاء الله

الرد مع إقتباس