عرض مشاركة مفردة
قديم 11-08-2013, 12:13 PM
الصورة الرمزية لـ سيد جلال الحسيني
سيد جلال الحسيني سيد جلال الحسيني غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 51982

تاريخ التّسجيل: Jun 2008

المشاركات: 2,184

آخر تواجد: 23-01-2016 11:04 AM

الجنس:

الإقامة:

الحلقة 12
**"وقف علي أبو الحسن (صلوات الله عليه) في بني زريق، فقال لي و هو رافع صوته يا أحمد".
هذه النقطة الثاني في الرواية المباركة وهي ان الامام الرضا عليه السلام كان يمشي مع احمد بن محمد واذا به يرفع صوته .
هذه الطريقة من التحدث هي انسب ما تكون في بحثنا الروائي " الاخراج في الرواية" حيث ان ارتفاع الصوت توحي ان في النفس ما فيها مما سيبديه الامام عليه السلام وتوحي ايضا ان الامام صلوات الله عليه يريد ان يظهر حقيقة هامة ولا بد لأحمد ان يلتفت اليها تماما لاهميتها ؛ وقد يستفاد منها والله العالم بان الامام يريدها صرخة في اذهان الاجيال القادمة الى المهدي عليه صلوات الله لاهمية توجه الناس لخطر الواقفية هؤلاء الكلاب الممطورة ولتكرار نماذجهم على طول التاريخ كما سياتي ان شاء الله في الحلقات القادمة ؛ حيث يحاولوا تجريد اهل البيت عليهم السلام من فاعليتهم بين اتباعهم عن طريق التمسك بالقرآن الكريم والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم .
انا اعتب على بعض الخطباء حفظهم الله وسددهم حيث لم يتحدثوا عن هذه الفرق الضالة ؛ اليس قال اهل البيت عليهم السلام في تفسير لتركبن طبقا عن طبق بان ما معناه التاريخ يعيد نفسه.
فان بيان هذه الفرق واهدافها وحقيقتها وبيان حبها للدنيا وكيف تركت الاخرة لمقدار من المال والجاه والمقام لكي يحذر الناس من امثالهم ؛ اليس كتب العلماء والمراجع حفظهم الله في الرسالة العملية :
وسائل ‏الشيعة 27 131 10- باب عدم جواز تقليد غير المعصوم
وَ كَذَلِكَ عَوَامُّنَا إِذَا عَرَفُوا مِنْ عُلَمَائِهِمُ الْفِسْقَ الظَّاهِرَ وَ الْعَصَبِيَّةَ الشَّدِيدَةَ وَ التَّكَالُبَ عَلَى الدُّنْيَا وَ حَرَامِهَا فَمَنْ قَلَّدَ مِثْلَ هَؤُلَاءِ فَهُوَ مِثْلُ الْيَهُودِ الَّذِينَ ذَمَّهُمُ اللَّهُ بِالتَّقْلِيدِ لِفَسَقَةِ عُلَمَائِهِمْ فَأَمَّا مَنْ كَانَ مِنَ الْفُقَهَاءِ صَائِناً لِنَفْسِهِ حَافِظاً لِدِينِهِ مُخَالِفاً عَلَى هَوَاهُ مُطِيعاً لِأَمْرِ مَوْلَاهُ فَلِلْعَوَامِّ أَنْ يُقَلِّدُوهُ وَ ذَلِكَ لَا يَكُونُ إِلَّا بَعْضَ فُقَهَاءِ الشِّيعَةِ لَا كُلَّهُم‏..."الرواية حدود ثلاث صفحات"
يا اعزائي:
ان هذه الصرخة من الامام الرضا عليه السلام لاحمد بن محمد لكي نعرف ان من قلد هؤلاء المتكالبين على الدنيا وهم علماء كما سماهم الامام عليه السلام فسنكون كاليهود .
فهل توجهتم اهمية كلام المعصوم ؛ ان الامام سماهم علماء ولكن جعل من يقلدهم كاليهود لانهم يتكالبون على الدنيا فتدبر واجب صرخة الامام الرضا عليه السلام واصرخ لبيك يا ابا الحسن .

الرد مع إقتباس