عرض مشاركة مفردة
قديم 28-02-2014, 03:20 AM
زائر (غير مسجل)
 
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: وهج الإيمان
جاء في صحيح البخاري قول الإمام علي عليه السلام لأبي بكر :



ولكنك استبددْتَ علينا بالأمرِ، وكنا نرى لقرابتِنا من رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نصيبًا، حتى فاضتْ عينا أبي بكرٍ

ولكنا نرى لنا في هذا الأمر نصيبًا، فاستبدَّ علينا، فوجَدْنا في أنفُسنا



الأخ القرطاجي لو كنت ممن يتحلى بالإنصاف لعرفت من كلام الإمام أنه الأحق بالخلافه
وأن أبابكر إستبد بالأمر عليه وعليه كلامك لامعنى له !


الحديث يتعلق بالإرث وتحديداً حول ارض فدك

ركزي جيداً على هذه العبارة: وكنا نرى لقرابتِنا من رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نصيبًا، حتى فاضتْ عينا أبي بكرٍ

أي أنه بما أن فاطمة رضي الله عنها بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو زوجها, فقد ظنّ أنها ترثه وقد نسي رضي الله عنه حديث أن معاشر الأنبياء لا يورثون فذكره أبو بكر رضي الله عنه به. ولا علاقة للخلافة بالموضوع لا من قريب ولا من بعيد !


ثانياً يا فاضلة .. هذه بضاعتكم: بإسناد حسن إكمال الدين بولاية الإمام علي عليه السلام في غدير خم

الله المستعان.. الولاية من أصول الدين ومنكرها كافر مخلد عندكم في النار .
أنشدكم بالله. فهل تثبت العقائد بالحسن ؟ بالحسن ؟ أم بالمتواتر المشهور ؟

إلى الله المشتكى.

الرد مع إقتباس