منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > في رحاب المرجعية > لقاء خاص مع سماحة المرجع الروحاني
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 27-07-2002, 07:07 PM
الصورة الرمزية لـ سماحة المرجع الروحاني
سماحة المرجع الروحاني سماحة المرجع الروحاني غير متصل
عبر مكتب سماحته
 

رقم العضوية : 748

تاريخ التّسجيل: Jul 2002

المشاركات: 179

آخر تواجد: 19-11-2002 04:17 PM

الجنس:

الإقامة:

الروايات التي جاءت بالأمر بالسكون ولزوم الصمت

العضو السائل : المتعلم
رقم السؤال : 137


السؤال :

السيد الروحاني دام ظله ، القائمون على هذا المنتدى العامر ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أود أن أجد لسؤالي عند سماحة السيد دام ظله وقتا للجواب عليه وهو التالي : ما رأيك سماحتكم في التالي :
قال أبو عبد الله عليه السلام: ما خرج ولا يخرج منا أهل البيت إلى قيام قائمنا أحد ليدفع ظلما أو ينعش حقا الا اصطلمته البلية وكان قيامه زيادة في مكروهنا وشيعتنا.
وما جاء عن أبي عبد الله عليه السلام : كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله.
وما جاء في كتاب الغيبة للنعماني عن أبي المرهف عن أبي عبد الله عليه السلام قال : هلكت المحاضير قال: قلت : وما المحاضير، قال المستعجلون، ونجا المقربون، وثبت الحصن على أوتادها، وكونوا أحلاس بيوتكم، فإن الغبرة على من أثارها، وإنهم لا يريدونكم بجائحة إلا أتاهم الله بشاغل إلا من تعرض لهم.
وفيه أيضا عن أبي بكر الحضرمي قال: دخلت أنا وأبان على أبي عبد الله عليه السلام وذلك حين ظهرت الرايات السود بخراسان، فقلنا : ما ترى؟ فقال: اجلسوا في بيوتكم، فإذا رأيتمونا قد اجتمعنا على رجل فانهدوا إلينا بالسلاح .
وفيه أيضا عنه عليه السلام أنه قال: كفوا ألسنتكم والزموا بيوتكم ..
وفيه أيضا عن عبد الرحمن بن كثير قال: كنت عند أبي عبد الله عليه السلام يوما وعنده مهزم الاسدي،
فقال : جعلني الله فداك متى هذا الأمر [الذي تنتظرونه؟] فقد طال [علينا] فقال: [يا مهزم] كذب المتمنون، وهلك المستعجلون، ونجا المسلمون، وإلينا يصيرون.
وفيه أيضا عن جابر عن أبي جعفر الباقر عليه السلام قال: مثل خروج القائم منا أهل البيت كخروج رسول الله صلى الله عليه وآل، ومثل من خرج منا أهل البيت قبل قيام القائم مثل فرخ طار فوقع من وكره فتلاعبت به الصبيان .
وفيه أيضا عنه عليه السلام أنه قال: اسكنوا ما سكنت السماوات والارض ـ أي لا تخرجو على أحد ـ فإن أمركم ليس به خفاء، ألا إنها آية من الله عز وجل ليست من الناس ..
إلى غير ذلك من الروايات الكثيرة جدا والتي جاءت بالأمر بالسكون ولزوم البيوت، فما رأي سماحة
السيد في هذه الروايات وأمثالها، وهل تتنافى مع القيام بالعمل على إقامة دولة كما هو الحال في إيران.



الجواب :

بسمه جلّت اسماؤه

قبل الجواب عن السؤال لا بد من تذكر أمور :

1. إن وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من ضروريات الدين، بل من أعظم الفرائض وأهم الواجبات، وهما منهاج الصالحين وسبيل الأنبياء والمرسلين، بل هما من سجايا رب العالمين، ولذلك كما في روايات عديدة لا يزال الناس بخير ما امروا بالمعروف ونهوا عن المنكر، فإذا لم يفعلوا نزعت منهم البركات وسلط بعضهم على بعض، ولم يكن لهم ناصر في الأرض ولا في السماء، وهما :المهم الذي بعث الله النبيين من أجله، ولو أهملا لاضمحل الاسلام في مجتمعه، وتفشت فيه الجهالة والضلالة والفساد، وهلك الناس من حيث لا يشعرون، وتدل على وجوبهما الأدلة الأربعة.(الكتاب والسنة والعقل والاجماع ) .

2. أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ينقسمان إلى الإجتماعي والإنفرادي، الإنفرادي وظيفة عامة المكلفين، ووجوبهما مشروط بالأمن من الضرر، وأما الإجتماعي فله مرتبتان :
المرتبة الأولى: دعوة هذه الأمة ساير الأمم إلى الخير.
المرتبة الثانية : الدعوة العامة الكلية ببيان طرق الخير ومباني الشريعة المقدسة وحقائقها وأحكامها ورد الشبهات والذب عن حريم القرآن والعترة والزجر والمنع إذا ظهرت البدع أو وضع قانون في الدولة يخالف قانون الشرع، وكان يترتب عليه شيوع المعصية بين الأفراد أو ترك فريضة إسلامية.
ويشمل ذلك كل ما هو من صالح المجتمع، وهذا القسم وظيفة العلماء لعدم تمكّن كل فرد من القيام به، والعلماء في زمان الغيبة بيدهم مجاري الأمور كما في خبر، وهم حصون الإسلام كما في خبر آخر، وهم خلفاء الرسول صلى الله عليه وآله كما في ثالث، وهم المفوض إليهم الحكومة الإسلامية كما في رابع، وهم القضاة بين الناس كما في خامس، وهم أمناء الرسل كما في سادس، وآيات وروايات تدل على أن هذا القسم وظيفة العلماء، ولا يكون الأمن من الضرر من شرائط ذلك.

3. وردت روايات دالة على أن العالم غير العامل بعلمه في هذا المقام عليه لعنة الله (إذا ظهرت البدع فعلى العالم أن يظهر علمه والا فلعنة الله عليه)، والعمل به عد فيها أفضل الجهاد (أفضل الجهاد كلمة عدل عند سلطان جائر)

4. وبديهي أن العمل بهذه الوظيفة يتوقف على تشكل الحكومة، ولذلك من يتمكن من ذلك يجب عليه تشكل الحكومة، ولذلك في طول التاريخ كان العلماء .......؟؟ لتشكيل الحكومة إن أمكن، راجع (شهداء الفضيلة) وعملهم ذلك إنما يكون تبعاً للأئمة الطاهرين عليهم السلام.

إذا تبينت هذه الأمور، فالروايات التي أشرتم إليها طائفة منها ضعيفة السند، وطائفة أخرى تدل على أن من قام لتصدي ذلك إما لأنه القائم المنتظره عليه السلام أو لأنه مأمور به مدقمة لظهوره عجل الله فرجه الشريف.

وطائفة ثالثة متضمنة لقضية خارجية، لا قضية حقيقية متضمنة لبيان الحكم الشرعي، والمراد أنه لا يمكن تشكيل الحكومة الإسلامية العامة قبل ظهوره.

وإن بقيت بعض روايات تخالف ما ذكرناه، فامتثالاُ لأمر المعصوم عليه السلام : ما خالف كتاب الله وسنة نبيه فاضربوه على الجدار، أو لم نقله، او ما يقرب هذا المضمون على اختلاف الروايات.


الثاني عشر من جمادى الاولى لعام 1423
محمد صادق الحسيني الروحاني

التوقيع : هذه الأجوبة بخط سماحة المرجع وموقعة منه شخصياً ..


موضوع مغلق

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] غير متاح
كود HTML متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 12:40 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin