منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين


العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 18-09-2010, 07:00 AM
نوريعتمدعليه نوريعتمدعليه غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 58735

تاريخ التّسجيل: Sep 2008

المشاركات: 2,013

آخر تواجد: 31-05-2011 01:35 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الغربه

ام بمعني حرمة الزواج منها ولا اشكال مع ام سلمى رض ولا مع خديجه رض فهم امهاتنا بحق
اما من تقاتل امام المتقين فلتذهب الى الجحيم

التوقيع :


******



إن كرمتنا لا تداس
ولا يترك الذي سفك دمائنا ليعيث في الأرض فسادا
لا لأننا قوم ثأر
و لكن

لأننا نؤمن بأن لكم في القصاص حياة يا أولي الألباب

يجب ان يعاقب القتلة

و يجب ان يذوقوا نفس الكأس






الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 07:43 AM
منارة ُ حق منارة ُ حق غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 86680

تاريخ التّسجيل: May 2010

المشاركات: 179

آخر تواجد: 16-07-2011 08:23 PM

الجنس: أنثى

الإقامة: الكويت

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: صدى الفكر
طبعا انا اعلن عدم تاييدي للسيد مجتبى الشيرازي في الفاظه القبيحة التي يوردها في كلماته
وقد اعلنت ذلك فيما مضى
ولكن موضوع عائشة والشيخ ياسر الحبيب

انا اسال سؤال واحد لكل شيعي كتب تعليقا هنا
وان يعلنها بصراحة ولا يخاف

هل تعتقد ان عائشة في النار ام في الجنة

هذا مربط الفرس ..

إذا كان هناك شيعي يحب ويحترم عائشة فهو ليس شيعي أصلا ً .. صحيح أم أنا مخطئة ؟

وكل ما قاله الحيدري وغيّره .. ليس لحبهم لـ عائشة زوج رسول الله وإحترامهم لها ولـ علمهم بمكانتها وأفضائلها إنما لأنهم لا يريدون أن يحصل كما هو حاصل الآن من إزدراء أهل السنة والجماعة جميعا ً لهذا التهجم وللشيعة

هو فعلا ً معتقدكم .. فكيف لا تصرّحون به ؟

ما قام به الخاسر الخبيث .. موجود في أمهات كتبكم .. أغلب أعضاء المنتدى يلعنون أم المؤمنين عائشة وحفصة .. بل وهناك موضوع أنها قاتلة النبي .. والكثير يصرّح بأنها خالدة مخلدة في النار .. وكأن النار والجنة تحت تصرفه

بالله ما هذا التناقض بالدين .. أم أن الثوابت عندكم ممكن تطلونها بـ طلاء التقيّـة .. لـ الأمور السياسية فقط ؟

لماذا لا يوجد تصريح " صريح ومباشر " بأن الخاسر الخبيث وكل من هم على شاكلته زنادقة كفرة
وكل من يتطاول على عرض النبي من سباب وشتم فهو زنديق ؟

لكن لم أرى تصريحا ً واضحا صريحاً .. كل ما في الأمر لف ودوران وإختباء خلف ستار التقيّـه

التوقيع : أني أحب أبا حفص ٍ وشيعته ُ
كما أحب عتيقا ً صاحب الغار ِ

وقد رضيت عليا ً قدوة ً علما ً
وما رضيت بقتل الشيخ بالدار ِ

كلُ الصحابةِ ساداتي ومعتقدي
فهل عليّ بهذا القول من عار ِ ؟!!






قال الإمام مالك : (من وجد في قلبه غيظاً على أحد من أصحاب النبي فقد أصابه قوله تعالى: (( لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ ))[الفتح:29]، وقرأ الإمام مالك قول الله جل وعلا: (( مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَوَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا ))[الفتح:29]).



http://www.youtube.com/watch?v=CdRqIchNWwg

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 08:03 AM
الصورة الرمزية لـ صدى الفكر
صدى الفكر صدى الفكر غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 28924

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 7,018

آخر تواجد: 14-06-2014 03:30 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: الولايات المتحدة الامريكية

انا اجيبك بلا تقية
انها في النار لانها منحرفة عن خط اهل البيت عليهم السلام وهي قاتلة لهم ومشاركة في قتل مئات المسلمين
بغض النظر عن هل انها زنت ام لا
فمصيرها النار كما هو مصير كل من يواليها
ومن قال لك اننا نهتم لكم يا نواصب او نخشى منكم
اننا لا نلوم المساكين في ارض الحجاز ونجد
لانهم وحيدون ضعفاء
ولكن لو كان بيكم زود احجوها بالعراق

التوقيع :

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 04:33 PM
نوريعتمدعليه نوريعتمدعليه غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 58735

تاريخ التّسجيل: Sep 2008

المشاركات: 2,013

آخر تواجد: 31-05-2011 01:35 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الغربه

صدقت يا صدى الفكر حتى منارة حق في النار وإلا اشرحولي معنى فغرق وهوى ((مثل اهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجى ومن تخلف عنها غرق وهوى))

التوقيع :


******



إن كرمتنا لا تداس
ولا يترك الذي سفك دمائنا ليعيث في الأرض فسادا
لا لأننا قوم ثأر
و لكن

لأننا نؤمن بأن لكم في القصاص حياة يا أولي الألباب

يجب ان يعاقب القتلة

و يجب ان يذوقوا نفس الكأس






الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 04:35 PM
ابوبرير ابوبرير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 59301

تاريخ التّسجيل: Oct 2008

المشاركات: 9,328

آخر تواجد: 06-08-2014 02:31 PM

الجنس:

الإقامة:

هي ويش التقية مسخرة!

المسائل لا تناقش بالقوة العضلية
ولا بالاستفزاز
ولا بالغلظة
ولا بالدرة!
هذا ما يفعله العرعور بالضبط ومشايخ الوهابية السفهاء

ماذا تريدون؟
هل تريدونها حربا لا تبقي ولا تذر؟
ومع من؟
مع مجيطكم الاسلامي السني الذي نعيش بينهم ومعهم منذ مئات السنين؟

الوهابية عملوها وفجروا انفسهم في الابرياء
فهل انتم ايضا على طريقتهم؟

وهل من العقل والمنطق ان تسألوا الشيعة - بالذات - عن مصير عائشة أهي في الجنة او في النار؟
ثم ماذا؟

ما هكذا تورد الابل يا ناس!

هل نحن الشيعة في المأزق؟
كل المؤشرات تدل ان التشيع يشق طريقه بكل افتخار واعتزاز

لسنا في مأزق مطلقا ولن نكون

وكل المؤشرات تدل على ان الطريقة الافضل للدعاة الى الاسلام والى العقائد هي الحكمة والكلمة الطيبة وليس غيرها

وخير مثال هو ما يفعله العلامة سماحة السيد كمال الحيدري حفظه الله


والحمد لله رب العالمين

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 05:48 PM
الصورة الرمزية لـ مجنون بحب الحسين
مجنون بحب الحسين مجنون بحب الحسين غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 43708

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 1,465

آخر تواجد: 13-04-2012 07:33 PM

الجنس:

الإقامة: قالوا ليه راسك مرفوع وعينك قويّي قلت العفو كلنا بشر بس هيك الجنوبيّي

جيدجداً

ولم لا تسأل السيد كمال الحيدري عن رأيه بالضال المضل محمد حسين فضل الله
كونك تدعي الأخذ برأيه ........... !!!


ولعلمك انا أعلم موقفه من سيدك جيداً

التوقيع :



الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 06:38 PM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

وما يهمنا إن كانت أم المؤمنين عائشة في النار أم في الجنة ما هذا السؤال؟ المهم أننا لا نواليها ولا نوافقها في أعمالها وأفعالها وأمرها لله هو خير الحاكمين. لنهتم بأنفسنا ونعمل لآخرنتنا بدل الإهتمام بأمر الآخرين هل يدخلون الجنة أم يدخلون النار.

ثم نحن لا نحترمها لشخصها بل إحتراماً لزوجها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ففي أعراف كل الناس تعتبر الإساءة للزوجة إساءة للرجل فما بالكم والرجل هنا هو رسول الله صلى الله عليه وآله أفلا يجب أن يكون هناك تعامل خاص مع أزواجه؟

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 06:52 PM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

"كل علماء مدرسة أهل البيت يعتقدون أن القرآن الكريم عندما قال: {النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم} أن جميع أزواج النبي أمهات المؤمنين"
الى أن قال السيد الحيدري:
"الأمر الثاني أنه لا ينبغي لأحد ولا يصح من أحد أن يتكلم بأي أمر يسيء أو يهين أزواج النبي الأكرم (ص) ولا أقل للقاعدة التي تعلمناها: "ألف عين لأجل عين تكرم". لما كن هؤلاء أزواج النبي إذاً لا يمكن أن نشير إليهن أو نوجه إليهن شيء من الإهانة أو الإساءة أو أو.. فضلاً - التفتوا جيداً - أن نطعن في عرض النبي الأكرم (ص)."

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 07:05 PM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مجنون بحب الحسين
جيدجداً

ولم لا تسأل السيد كمال الحيدري عن رأيه بالضال المضل محمد حسين فضل الله
كونك تدعي الأخذ برأيه ........... !!!


ولعلمك انا أعلم موقفه من سيدك جيداً
لا يوجد للسيد الحيدري موقف تجاه السيد فضل الله لا سلبي ولا إيجابي. ثم أتمنى منك أن تلتزم بصلب الموضوع ولا أعتقد أن موضوع السيد فضل الله (قدس) له علاقة بهذا الموضوع.

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2010, 07:36 PM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

أشكر الأخ الفاضل ابوبرير على المشاركة وأشكر الأخت فاطمية والأخت حياة لعلاب حياكم الله.
أخي العزيز نوريعتمدعليه يجب أن نفرق بين السلفية الوهابية وبين أهل السنة والجماعة. هناك كثير من أهل السنة يبضغون الوهابية كما نبضغهم نحن ويتبرؤون من قتلة الإمام الحسين عليه السلام, كما أنهم يحترمون مذهبنا ورموزه. خذ مثلاً محمد سليم العوا غالب مواقفه معتدلة وما عليك إلا الذهاب الى موقعه الرسمي لتعرف ذلك.

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2010, 04:43 AM
الصورة الرمزية لـ b03Li
b03Li b03Li غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 57885

تاريخ التّسجيل: Sep 2008

المشاركات: 449

آخر تواجد: 08-07-2013 03:08 AM

الجنس:

الإقامة:

ساقول كلام بصراحة ارجوا الا يزعل مني الطرف الاخر ولااقصد الفتنة
ولكن لماذا نرى ان المتعصبين من مراجع الشيعة مثل اتباع الشيرازي بدون تقدم في المجالات المختلفة في الحياة هل هو بسبب تعصبهم ؟؟
واما على خلاف ذلك نرى ان الطرف الاخر امثال اتباع الخامنئي والسيد حسن نصر الله والسيستاني في تقدم وكلمتهم تمثل المذهب وهم قادة المذهب وكلمتهم هي التي تحترم وتقدر ؟؟ لماااااذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

التوقيع :
اللهم صلي على محمد وآل محمد

الرد مع إقتباس
قديم 30-09-2010, 01:38 PM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

ثنائيّ لندن يتلاعبان بالمرجعية ويقفزان على التاريخ
الإساءة لـ(عائشة): رواية كذّبها كبار مراجع الشيعة وصدّقها ثُنائي لندن
جريدة الوطن- 15 / 9 / 2010م - 9:21 ص

الدمام: حبيب محمود
"خبر عاجل: هلاك الرجل اللبناني فضل الشيطان".. بهذه الكلمات "احتفلت" صفحة أنصار السيد مجتبى الشيرازيّ في الفيس بوك بوفاة المرجع الدينيّ "الشيعي" السيد محمد حسين فضل الله، في أيقونة "الصور". وعلى مسافة إلكترونية قصيرة، في أيقونات "الملاحظات" زفّ محرر الصفحة "البشرى" الأهمّ في الحدث الذي وقع في رجب الماضي. البشرى اعتبرت "يوم هلاكه (فضل الله) عيدا إسلاميا عظيما من أعياد البراءة ويوم فرح وسرور للمؤمنين والمؤمنات في مشارق الأرض ومغاربها"..! هكذا، وفي خُطبة لندنية نارية، منح مجتبى الشيرازي وأنصاره المسلمين الشيعة عيدا جديدا ضمّه إلى قائمة "أعياد البراءة"، مبتكرا بذلك اصطلاحا لا يقلّ جدة هو "أعياد البراءة". ويبدو أن الاحتفال الذي أحياه في عاصمة الضباب، في السابع عشر من شهر رمضان الماضي، كان واحدا من "أعياد البراءة" التي لم يعرفها الشيعة أنفسهم عبر تاريخهم الطويل، إلا من لسان سماحته. وإلا فإنهم لم يعرفوا شيئا اسمه "أعياد البراءة". لكن الشيرازي خلط الاختلافات القديمة بعضها ببعض، واستحلب من الضغائن فتنة جديدة، تنطلق من الإساءة إلى مقام النبي، صلى الله عليه وآله وسلّم، في زوجته السيدة عائشة، رضي الله عنها، عبر احتفال وصفه علماء شيعة بـ "المنحرف".

مرفوض سندا

وعلى الرغم من نفي شريكه الكويتي الشيخ ياسر الحبيب في تصريح نشرته صحيفة "الدار" الكويتية قبل أيام، أنه وجه اتهاما لمقام السيدة عائشة يخصّ عرضها الشريف؛ على الرغم من ذلك؛ فإن إقامة احتفال على الشاكلة التي ظهر عليها، يمثل، في ذاته، إهانة مباشرة إلى الإسلام في شخص نبيه، بإقرار علماء شيعة.
ولذلك؛ فإن "الغضبة الشيعية" التي نشرت "الوطن" متابعة لها على مدى الأيام الثلاثة الأخيرة تُشدّد على رفض "شذوذ" يربط بين الشيرازي والحبيب من جهة وبين راوٍ شيعي قديمٍ اسمه محمد بن الفضيل من جهة أخرى.
محمد بن الفضيل هذا واحد من رواة الحديث الشيعة القدماء، وقد عاصر ثلاثة من أئمة الشيعة هم: الإمام جعفر الصادق وابنه الإمام موسى، وحفيده الإمام عليّ المعروف بـ "الرضا"، رضي الله عنهم. وقد نُقلت عن ابن الفضيل رواية الإساءة إلى عرض السيدة عائشة، رضي الله عنها. لكنّ علماء الشيعة، أنفسهم، تصدّوا لرواية ابن الفضيل في مصنّفاتهم، وأسقطوها تماما وفرغوا من نقاشها قبل قرون طويلة.
وبمعايير علم الرجال، تناول علماء الشيعة الأوائل الراوي محمد بن الفضيل، وفحصوه فحصا دقيقا انتهى إلى إسقاطه من الثقات، وعلى نحو حاسم تماما. وهذا ما تؤكده المصادر الشيعية ذاتها في شأن الرجل الذي قال عنه الطوسي في رجاله ص 365: "الأزدي الصيرفي يُرمى بالغلو و له كتاب". أما ابن المطهر الحلّي المعروف لدى علماء الشيعة بـ "العلامة الحلّي" فقد قال عن ابن الفضيل في كتابه "خلاصة الأقوال"، ص395 بأنه "من أصحاب الرضا، أزدي صيرفي يرمى بالغلو"، وقال عنه التفرشي في نقد الرجال ج4/ص298 "ضعيف و يرمى بالغلو"، فيما قال البروجردي في "طرائف المقال" 1/355: "ضعيف"، ومثل ذلك قال الكلباسي في "سماء المقال في علم الرجال" 2/385. وفي العصر الحديث وصفه السيد الخوئيّ المعروف بـ "زعيم الحوزة العلمية" في النجف بأنه "لم تثبت وثاقة الرجل فلا يعتمد على روايته". وبالتالي؛ فإن الراويّ ساقطٌ تماما بمعايير كبار علماء الشيعة أنفسهم، وشهاداتهم الرجالية.

ومرفوض متنا

أما من ناحية المتن؛ فقد أسقط كبار علماء الشيعة، القدماء والمحدثين، إمكانية صدور الفاحشة عن زوجات الأنبياء. واستخدموا في هذا الاستنتاج معيارا أخـلاقيا مفاده أن الأنبياء لا يُمكن أن يُبتلوا بهذا النوع من العار في بيوتهم. ويتمثل رأي الشيعة الأكثر وضوحا حول ذلك عند الشريف المرتضى في كتابه "تنزيه الأنبياء" الـذي قال فيه إن "الأنبياء ـ عليهم السلام ـ يجب أن ينزهوا عـن هـذه الحال لأنها تعبير وتشيين ونقص في القـدر، وقــد جنبـهم الله تعالى ما دون ذلك تعظيما لهم وتوقيرا ونفيا لكل ما ينفـر عـن القبـول منـهم".

ومرفوض تفسيرا

وفي تفسير الآية الكريمة ﴿ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأة نوح وامرأة لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صالحين فخانتاهما﴾، حرص علماء الشيعة على تفسير كلمة "خيانة" بعيدا عن "العرض"، واعتمدوا رواية الصحابي عبدالله بن عباس، رضي الله عنه، التي تقول "كانت امرأة نوح كافرة، تقول للناس إنه مجنون، وكانت امرأة لوط تدل على أضيافه، فكان ذلك خيانتهما لهما". ويعلّق الشيخ الطوسي صاحب "التبيان في تفسير القرآن"، الجزء 1، الصفحة 52 بقوله "وما زنت امرأة نبي قط، لما في ذلك من التنفير عن الرسول صلى الله عليه وسلم وإلحاق الوصمة به، فمن نسب أحدا من زوجات النبي إلى الزنا، فقد أخطأ خطأ عظيما، وليس ذلك قولا لمحصل".
ومثله الطبرسي في "تفسير مجمع البيان" الجزء 1، الصفحة 64، مستندا إلى تفسير الآية الكريمة، حيث يقول "ما بغت امرأة نبي قط، وإنما كانت خيانتهما في الدين". وكذلك السدي الذي يفسّر الآية بقوله "كانت خيانتهما أنهما كانتا كافرتين. وقيل: كانتا منافقتين. وقال الضحاك: خيانتهما النميمة إذا أوحى الله إليهما أفشتاه إلى المشركين".
غير أن مجتبى الشيرازي وتلميذه ياسر الحبيب يقفزان عبر القرون إلى موقف المغالي محمد بن الفضيل الأزدي في روايته الساقطة حتى شيعيا، ليزجـّا بها في مرحلة مضطربة للغاية، نكاية بحالة غير مستقرّة من التقارب السني الشيعي في عديد من البلاد الإسلامية. وبعيدا عن اتهام النوايا؛ فإن المعطيات تكاد تُفضي إلى استنتاج معقد حول مشروع الشيرازي والحبيب الاستفزازيّ على مستوى عالمي، وليس على مستوى محلي، عراقي أو كويتي.!

الشيرازي المنشق

ينتمي مجتبى الشيرازي إلى بيت مرجعية مرموقة في الوسط الشيعي. وشكلت أسرة "الشيرازي" تيارا عريضا منذ ستينيات القرن الماضي متخذة من مدينة كربلاء موئلا لها. لكنّ صراعها مع السلطة في العراق، خاصة بعد سيطرة حزب البعث على الحكم، أخرج أهمّ رموزها وهو المرجع السيد محمد الشيرازي إلى الكويت وإيران. وما لبث أن دبّ الخلاف بين رجال الثورة والمرجع الشيرازي، وبقيت العلاقة متوترة بينهما حتى وفاته عام 2001م. لكنّ السيد الشيرازي نجح في بناء تيار عريض في العراق وإيران ومنطقة الخليج طيلة عقد الثمانينيات. واصطدم التيار الشيرازي الذي اتسم بالثورية بالتيار المحافظ في منطقة الخليج، خاصة الشيعة الذين كانوا يتبعون مرجعية السيد الخوئي في النجف. وعلى الرغم من الدعك السياسي وصراع الثوريين والمحافظين؛ فإن التيار الشيرازي لم يشغل نفسه بالمهاترات المذهبية التاريخية، ونأى بأدبياته عن الخوض في الأمور العقدية إلا من خلال زوايا ضيقة ذات بُعد سياسيّ.
وهذا هو المستغرب من إطلاقات الشقيق الأصغر للمرجع "مجتبى" الذي تبنـّى مشروعا مهووسا بإثارة الحساسيات الطائفية ذات الاهتمام التاريخيّ والعقدي التي تمسّ رموز الإسلام، وتعرّضه بلغة منفّرة للصحابة ولبعض زوجات النبي، صلى الله عليه وآله وصحبه وسلّم. وفوق ذلك مدّ لسانه إلى وجوه المختلفين معه في الداخل الشيعي أيضا.
والأغرب في الموضوع هو ضآلة الحجم العلميّ الذي يتصف به مجتبى. ففي الوقت الذي يصرّ بعض أنصاره على إسباغ لقب "آية الله" و "حجة الإسلام والمسلمين" عليه؛ فإنه ـ بالمقاييس الحوزوية ـ لم يثبت أن حصل على أية إجازة تشهد له بالاجتهاد تؤهله للحصول على مثل هذه الألقاب. وفي الوقت ذاته؛ فإنه لم يحظَ بأي غطاء مرجعيّ يخوّله الحديث بكلّ هذا الصخب المستفزّ، خاصة في مسائل علمية أسقطها كبار علماء الشيعة بالوسائل الحوزوية ذاتها. وعلى الرغم من أنه شقيق لمرجعين اثنين هما الراحل السيد محمد والمعاصر السيد الصادق؛ فإنهما نأيا بجانبيهما عن مشروعه الذي يبدو وكأنه انشقاق عن النهج الشيرازي نفسه في العمل "الرسالي"..!
بل إن ما حدث هو العكس من ذلك؛ إذ وقفت مرجعيات شيعية ضدّ طرحه، الأمر الذي ألهمه قائمة من الشتائم نالت من مرجعيات شيعية بلا أدنى تحفظ.، وعلى نحو وُصف بـ "القذارة" و "الوقاحة" و "سلاطة اللسان".! حتى الإيرانيون المعروفون بالجرعة المذهبية الزائدة لم يتحمّلوا مواقفه الحادة، فضيّقوا أرضهم عليه حتى اضطر إلى ما سمّاه "الهجرة" إلى بريطانيا، مستفيدا من التسهيلات التي يحظى بها اللاجئون السياسيون..!

التلميذ اللاجئ

ولا تختلف حياة تلميذه وصهره ياسر الحبيب عن حياته. فقد بدأ "هوايته" المذهبية في الكويت مستغلا هامش الحرية الإعلاميّة، لكنّ تماديه الذي واجه معارضة حتى من الأوساط الشيعية في بلاده أثار ضجة أدت إلى إلقاء القبض عليه، ووجهت إليه قضية أمن دولة حكم فيها في مايو 2004 بالسجن لعشر سنوات. وأطلق سراحه بعدها بعفو أميري وصف رسميا فيما بعد بأنه "خطأ إداري". واستغلّ الحبيب الفرصة وهرب من الكويت إلى العراق، ومنها إلى إيران. وحين ضاق به الإيرانيون ذرعا طلب اللجوء السياسي في بريطانيا التي سارعت إلى الاستجابة لينضمّ إلى أستاذه الشيرازي. وكما هو الأستاذ؛ فإن حال التلميذ العلمي أكثر تواضعا بالمقاييس الحوزوية أيضا، ولم يُعرف عنه اشتغاله بأكثر من الخطابة التي لا تُعتبر درسا حوزويا، ولا يُعتدّ بها بالمعايير الشيعية.
لكن الغريب في سيرة الرجل هو أن منظمة العفو الدولية أدانت الحكم الصادر ضده وضمنته في تقريرها الصادر سنة 2005 بشأن انتهاك حقوق الإنسان في الكويت، كما ‏نالت قضيته أصداء عالمية واسعة منذ سجنه في 12 ديسمبر 2003م. وكذلك اعترضت وزارة الخارجية الأمريكية مرتين على ما تعرض له من اعتقال في تقريرين لها عن حقوق الإنسان؛ أولهما عام 2003، والثاني عام 2005م. والأكثر غرابة من هذه المواقف هو رفض الإنتربول الدولي، في سبتمبر الجاري 2010 طلب الحكومة الكويتية إلقاء القبض عليه، وبرر الإنتربول رفضه بأن قضية الحبيب تولّدت نتيجة أفكار ومعتقدات مذهبية ودينية لا يجب عقابه أو محاكمته عليها.

من يغذّي جوع التطرف؟

هذه المواقف الغربية الغريبة المتسترة وراء "آليات حقوق الإنسان الدولية" هي ما يثير الشكوك نحو ما يُغذّي جوع التطرف الذي لا يوفـّر أحدا، بمن فيهم المرجعيات الشيعية ذات الشعبية العريضة والنفوذ الروحيّ المؤثر. وثمة أسئلة كثيرة عن المستفيد من استمرار نشاط الشيرازي والحبيب في مشروعهما الذي لا يهدأ حتى يعود مجددا في مناسبة من المناسبات، إما تزامنا مع حدث ذي صلة بالواقع الإسلاميّ في تقاربه السني الشيعي، أو تعقيبا على تصريح أو فتوى داعية إلى التسامح والتقارب. وليس من قبيل المصادفة أن يختار الرجلان ذكرى وفاة السيدة عائشة ليحاولا إعادة إشعال الفتنة. فقد أقيم الحفل بعد خمسة أيام فقط من صدور فتوى جديدة للمرجع الشيعي السيد علي السيستاني جدّد فيها إقراره بإسلام "إخواننا أهل السنة والجماعة" حتى الذين "ينكرون إمامة الأئمة الاثني عشر". وسردت الفتوى قائمة من المسائل المثبتة في كتاب السيستاني الجامع لفتاواه "منهاج الصالحين" وتتلخّص في أن "عامة أهل السنة والجماعة هم من المسلمين الذين تُحقن دماؤهم وتحترم أموالهم ويثبت لهم سائر الأحكام المختصة بالمسلمين". وهذا ما يُفسّر أن تصريحات الشيرازي والحبيب تمثـّل تحديا لأعلى مرجعية دينية لدى الشيعة اليوم.
وحين تُوجـّه التهمة لإيران؛ فإن هذه الأخيرة لم تسلم من سلاطة لسانه، ولم تسلم "ثورتها" من تهجمه المستفزّ وتوصيفاته ذات الحس الهجائيّ الذي لا يخلو من طرافة، بدءا من قائد ثورتها الخميني وانتهاء بنظامها الحاليّ مرورا بمرشدها الأعلى السيد علي خامنئي.
بل إن معاداته للنظام الإيرانيّ تمتدّ إلى أيام خلاف شقيقه المرجع السيد محمد الشيرازي مع النظام، بل ويتهمه النظام الحالي بالإساءة إلى شقيقه حتى بعد وفاته..! ولا يوفر الشيرازي حليف إيران في لبنان، حزب الله، الذي يسميه الشيرازي "حزب الشيطان"، وينضمّ إلى قائمة المعترضين على استمرار تسليحه.

سيد وعامي

فمن هو حليف الشيرازي والحبيب؟ ولماذا تبدو الأمور وكأن تيارهما الذي يشتركان فيه مع بؤر توتـر طائفي في بعض الدول الإسلامية وكأنه تيار يُراد له أن ينمو..؟ ولماذا تؤمّن له الحماية الدولية بدءا من منظمة العفو الدولية وانتهاء بوزارة الخارجية الأمريكية..؟ ولماذا تُسخـّر القوانين الغربية من أجل احتضان هذا المستوى من التطرّف الذي يُمكن أن يتسبّب في حرائق طائفية طويلة بين شعوب الدول الإسلامية..؟
الأسئلة كثيرة، وتحالف عمامة "السيد" وعمامة "العاميّ" على هذا النحو، وفي هذه الظروف، وضمن النطاق السياسي والجغرافيّ الدولي يحرّض أسئلة كثيرة.
http://www.fajrweb.net/?act=artc&id=8200

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 03-10-2010, 05:09 AM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

يرفع..

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 04-10-2010, 01:03 PM
موالي ال البيـــــــــــــــــت موالي ال البيـــــــــــــــــت غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 50495

تاريخ التّسجيل: May 2008

المشاركات: 3,041

آخر تواجد: 18-09-2012 06:32 PM

الجنس:

الإقامة:

يا اخي الشيعة لا يطعنون بشرف اي زوجة من زوجات رسول الله صلى الله عليه و اله
و انما هم اهل السنة في كتبهم يطعنون بهن
و ان كان هناك كلام للشيخ ياسر الحبيب
فانه كلام من كتبهم ليلقي الحجة عليهم

الرد مع إقتباس
قديم 04-10-2010, 02:09 PM
Ababeel Ababeel غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 65183

تاريخ التّسجيل: Feb 2009

المشاركات: 600

آخر تواجد: 09-12-2010 01:41 AM

الجنس: ذكر

الإقامة:

إخواني وأخواتي الكرام

التاريخ الذي وصل الينا من كلا الفريقين بيّن لنا أخطاء كبيرة إقترفوها الصحابة على عهد النبي (ص) وبعد وفاته، قد غفر الله للبعض حسب الآيات القرآنية والبعض الآخر لم يغفر له، وعاد بعضهم الى معصية الله بعلم بعد أن غفر له فالأرجح أن هؤلاء مثواهم النار.
أما بالنسبة لأم المؤمنين عائشة فلا يجوز إتهامها بفاحشة قد برئها الله تعالى منها، والإصرار على إرتكابها تلك الفاحشة يعني الطعن في القرآن وعدم قبول حكم الله فيها.
أما بالنسبة للمحبة والكراهية فلا أعتقد أن هناك شيعي واحد يمكنه الإدعاء بأنه يحب الخلفاء الثلاثة وأم المؤمنين عائشة وغيرهم ممن ذكر التاريخ عن تجاوزاتهم الشرعية وتعديهم على حقوق وحرمة أهل بيت النبي (ص)، المحبة والكراهية أمور شخصية لا يمكن لأحد أن يجبر الآخرين عليها أو أن يحاسبهم عليها مادام أن الأسباب لهذه المشاعر موجودة ومبررة ومرتبطة بالعقيدة الدينية لكل شخص، فكيف يمكنني أن أحب صحابيا وأكثر ما قيل عنه في التاريخ يدل على أنه كان منافقا ويبغض أهل بيت النبي (ص)؟
ولكن، هل يجب أن يؤدي هذا الشعور تجاه من نكره من الصحابة الى سبه وشتمه والإستهزاء به؟ أعتقد لا يجب أن يكون الأمر كذلك، دعونا ننظر الى سيرة الإمام علي (ع) وهو المغصوب حقه، كيف تعامل مع هؤلاء وبم أوصى شيعته بخصوص هذه القضايا؟ قال عليه السلام "إني لأكره أن تكونوا سبابين أو شتامين ولكن قولوا كان من فعلهم كذا وكذا فذلك أبلغ للحجة". وكذلك إن بحثنا في سيرة الأئمة الأطهار من بعده لا نجد منهم أي إشارة بإستحباب سبهم ولعنهم بل كانوا جميعا (عليهم السلام) يعملون على توحيد الكلمة ويدعون الله أن ينصر جيوش المسلمين رغم أن الحكام في تلك العهود (بني أمية وبني العباس) كانوا جميعا ينصبون العداء لآل بيت النبي (ص)، فيجب أن نعمل من أجل مصلحة الإسلام دون التنازل عن الحقوق والثوابت.
والنقطة المهمة التي يجب أن يعلمها الجميع هي أن السب واللعن لا يغير من مصير من إرتكب جرائم كبرى نتج عنها التقاتل بين المسلمين حتى أصبحوا شيعا وأحزابا ويكفر بعضهم بعضا حتى سفكت الدماء فيما بينهم لو صبت في الوديان السحيقة لإمتلأت. فشتمنا لهم لا يزيدهم عذابا فوق عذابهم، فدعونا نستسلم لحكم الله فيهم والله خير الحاكمين.

شكرا لكم وبارك الله فيكم

الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2010, 03:26 AM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: shi3itop
يا اخي الشيعة لا يطعنون بشرف اي زوجة من زوجات رسول الله صلى الله عليه و اله
و انما هم اهل السنة في كتبهم يطعنون بهن
و ان كان هناك كلام للشيخ ياسر الحبيب
فانه كلام من كتبهم ليلقي الحجة عليهم
أخي العزيز هذه أجوبة ياسر واضحة في أنه هو من يتبنى القول بالزنا:
- وزنا عائشة (عليها لعائن الله) ذكرنا أنه إنما وقع بعد استشهاد النبي الأكرم صلى الله عليه وآله.
- هل إرتكبت عايشة الزنا في نظركم و هل كان لها حياة جنسية سرية ؟
اتمنى ان لا تحرمنا أخي من علوم محمد و آل محمد لأن كل ما أسئل أحد العلماء في ذلك أجد التخبط و الخوف يتملك على إجابته ، و لقد قرأت كثير من الأحاديث في هذا الخصوص و أنا في الحقيقة من كثر بغضي لعايشة و أعداء الولاية صدقتها ... ؟
اتمنى أن تفيدونا بارك الله بكم ؟


باسمه تعالت قدرته. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. نعم يُستظهر ذلك من نصوص صريحة في مصادر أهل الحق وقرائن لا تقبل اللبس في مصادر أهل الخلاف.
راجع:
http://alqatrah.net/question/index.php?id=309

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2010, 03:27 AM
أمجد علي أمجد علي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 41501

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 3,683

آخر تواجد: 07-11-2014 02:19 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: أرض الله الواسعة

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: Ababeel
إخواني وأخواتي الكرام


التاريخ الذي وصل الينا من كلا الفريقين بيّن لنا أخطاء كبيرة إقترفوها الصحابة على عهد النبي (ص) وبعد وفاته، قد غفر الله للبعض حسب الآيات القرآنية والبعض الآخر لم يغفر له، وعاد بعضهم الى معصية الله بعلم بعد أن غفر له فالأرجح أن هؤلاء مثواهم النار.
أما بالنسبة لأم المؤمنين عائشة فلا يجوز إتهامها بفاحشة قد برئها الله تعالى منها، والإصرار على إرتكابها تلك الفاحشة يعني الطعن في القرآن وعدم قبول حكم الله فيها.
أما بالنسبة للمحبة والكراهية فلا أعتقد أن هناك شيعي واحد يمكنه الإدعاء بأنه يحب الخلفاء الثلاثة وأم المؤمنين عائشة وغيرهم ممن ذكر التاريخ عن تجاوزاتهم الشرعية وتعديهم على حقوق وحرمة أهل بيت النبي (ص)، المحبة والكراهية أمور شخصية لا يمكن لأحد أن يجبر الآخرين عليها أو أن يحاسبهم عليها مادام أن الأسباب لهذه المشاعر موجودة ومبررة ومرتبطة بالعقيدة الدينية لكل شخص، فكيف يمكنني أن أحب صحابيا وأكثر ما قيل عنه في التاريخ يدل على أنه كان منافقا ويبغض أهل بيت النبي (ص)؟
ولكن، هل يجب أن يؤدي هذا الشعور تجاه من نكره من الصحابة الى سبه وشتمه والإستهزاء به؟ أعتقد لا يجب أن يكون الأمر كذلك، دعونا ننظر الى سيرة الإمام علي (ع) وهو المغصوب حقه، كيف تعامل مع هؤلاء وبم أوصى شيعته بخصوص هذه القضايا؟ قال عليه السلام "إني لأكره أن تكونوا سبابين أو شتامين ولكن قولوا كان من فعلهم كذا وكذا فذلك أبلغ للحجة". وكذلك إن بحثنا في سيرة الأئمة الأطهار من بعده لا نجد منهم أي إشارة بإستحباب سبهم ولعنهم بل كانوا جميعا (عليهم السلام) يعملون على توحيد الكلمة ويدعون الله أن ينصر جيوش المسلمين رغم أن الحكام في تلك العهود (بني أمية وبني العباس) كانوا جميعا ينصبون العداء لآل بيت النبي (ص)، فيجب أن نعمل من أجل مصلحة الإسلام دون التنازل عن الحقوق والثوابت.
والنقطة المهمة التي يجب أن يعلمها الجميع هي أن السب واللعن لا يغير من مصير من إرتكب جرائم كبرى نتج عنها التقاتل بين المسلمين حتى أصبحوا شيعا وأحزابا ويكفر بعضهم بعضا حتى سفكت الدماء فيما بينهم لو صبت في الوديان السحيقة لإمتلأت. فشتمنا لهم لا يزيدهم عذابا فوق عذابهم، فدعونا نستسلم لحكم الله فيهم والله خير الحاكمين.

شكرا لكم وبارك الله فيكم
كلمات صائبة بارك الله فيك

التوقيع : هل مثل بلوانا هناك فمبدع ** يُقصى ويحضن تافه متمشدقُ
وهل الرؤوس يعيث في أبعادها ** حتى بعصر النور فكر أحمق

هل منحة الألقاب أمر هين ** يسخو بها ومتى يشاء المغدق
وهل الحديث من العلوم ضلالة ** كبرى ودارسها فتىً متزندق
هل بيننا قدر بذلك جامع ** أم أنهم عرفوا الشذى وتذوقوا
اللهم أوضح عندي قومي رؤية ** ليميزوا ما يستطاب وينتقوا
فالشهد قيء النحل إلا أنه ** ما زال عند ذوي النهى يتذوق
واللعس في الشفتين لون أسود ** لكنه عند الأوانس يعشق
الشيخ أحمد الوائلي (قدس)

الرد مع إقتباس
قديم 10-10-2010, 07:32 AM
مقاتل الطالبيين مقاتل الطالبيين غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 55264

تاريخ التّسجيل: Aug 2008

المشاركات: 119

آخر تواجد: 05-01-2013 08:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: abo zzobayr
هي أم المؤمنين

رضي من رضي , و سخط من سخط !!!

و ليست لغير المؤمنين بأم
نعم هي أم الامويين الوهابيين النواصب أشهد والله بذلك

التوقيع :
من شعر أمير الـمؤمنين علي ابن أبي طالب عليه السلام؛
عـلـيــك بـتـقــوى الله ان كــنــت غــافــلا يـأتـيـك بـــالأرزاق مـــن حـيــث لا تـــدري
فـكـيــف تــخــاف الـفـقــر والله رازقـــــا فـقــد رزق الـطـيـر والـحــوت فـــي الـبـحـر
ومـــن ظـــن أن الـــرزق يـأتــي بــقــوة مــا أكــل العصـفـور شـيـئـا مـــع الـنـسـر
تـــزول عـــن الـدنـيـا فــإنــك لا تــــدري إذا جـن عليـك اللـيـل هــل تعـيـش إلــى الفـجـر
فـكـم مــن صحـيـح مــات مــن غـيـر عـلـة وكـم مــن سقـيـم عــاش حيـنـا مــن الـدهـر
وكــم مــن فـتـى أمـسـى وأصـبــح ضـاحـكـا وأكفـانـه فــي الغـيـب تنـسـج وهــو لا يــدري
فــمـــن عـــــاش ألــفـــا وألـفــيــن فـلا بــد مــن يــوم يسـيـر إلــى القـبـر

مازال أهل السنة يتعمدون عدم ذكر أهل البيت عندما يصلون على النبي صلوات الله عليه وآله الطيبين الطاهرين !! ... وهم يعلمون أنه (((( إلزاماً )))) ... فدعهم وبغضهم

الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2010, 12:32 AM
الصورة الرمزية لـ نسر المهجر
نسر المهجر نسر المهجر غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 55624

تاريخ التّسجيل: Aug 2008

المشاركات: 213

آخر تواجد: 06-12-2013 05:31 PM

الجنس:

الإقامة:

تطرق سماحة الشيخ ياسر الحبيب حفظه الله – في محاضرتين منفصلتين ضمن رده على الضجة المفتعلة من عمائم العالمين الثالث والرابع – إلى ما تفوّه به المدعو كمال الحيدري الذي انتصر لعدوة الله عائشة بنت أبي بكر بن أبي قحافة ، وبيّن سماحة الشيخ أن كمال الحيدري هو أحد عمائم العالم الرابع لميله إلى الفلسفة والتصوف والعرفان الباطل.
وسبق لسماحته استعراض الفروق بين العوالم الأربعة لمعممي العالم الشيعي وعرّف حينها عمائم العالم الرابع بأنهم أؤلئك الذين بالفعل يعتقدون بخلاف الحق ويريدون تحريف مسيرة العقيدة والأمة الشيعية، فيخلطون العقيدة الشيعية بأفكار وعقائد وفلسفة مستوردة من الأديان والمذاهب الأخرى ويريدون أن يكوّنوا تشيّعـًا جديدًا، وهم خارج التشيّع مطلقـًا إذ هم بتريون أو ميّالون للفلسفة المحرّمة أو العرفان الباطل، وهم أحط الفئات، كأمثال الهالك محمد حسين فضل الله، وأمثال اللبناني علي الأمين وغيرهم من المضلين.

وأكـّد الشيخ عدم رغبته في بادئ الأمر أن يرد على كمال الحيدري ، كيلا يؤخذ كلامه من جملة الأسلحة التي يستقوي بها أهل الخلاف لمواجهة المذكور بسبب ظهوره في الزمن المعاصر في وسائل الإعلام كمدافع عن عقيدة أهل البيت عليهم السلام وكمحارب لعقيدة الوهابيين وعقيدة ابن تيمية ومن أشبه ، إلى جانب عدم رغبة سماحته في فتح جبهات داخلية ، إلا أنه لم يجد محيصا إلا أن يرد على الانحرافات التي تسوّق مع عدم أخذ القضية شخصية ، فأفاد: نحن عندما نقرأ أو نسمع أن كمال الحيدري يقول أن عائشة "سيّدة" مثلاً ، أو "أم المؤمنين" بالمعنى التشريفي و "لا يجوز الطعن بها" مع الاستدلال باستدلالات باطلة فلابد لنا أن نرده لأن غرضنا تنقية العقيدة الشيعية الشائعة من الشوائب التي جائت من ثقافة أهل الخلاف.
وبكل هدوء ردّ سماحته على تهجم كمال الحيدري بالقول أنه عندما تأتينا عبارة «أهل البيت منهم براء!» ، والتي ارسلها الحيدري وكأنه قد اصبح الناطق الرسمي بلسان أهل البيت عليهم السلام ، كما تأتي أي إنسان مؤمن فإنها أشد علينا ممن يذكر أمهاتنا ، أو عبارة «طعنهم في عرض النبي الأكرم!» التي توجّه إلينا رغم أننا لم نفعل ذلك وكررنا رد هذه التهمة الباطلة ألف مرة وهي أن عائشة بانت عن النبي فهي ليست عرضًا له كأي إمرأةٍ أخرى طلّقت من زوجها فإنها لا تبقى عرضـًا له إلى أبد الآبدين ، فما تفوّه به الحيدري يعتبر "مغالطة" لأننا لا نقر له بأننا نطعن في عرض النبي الأكرم، ومثله كمثل البكري الجاهل حين يقول أن الشيعة يطعنون في عرض النبي الأكرم لأنهم يقولون عائشة قد خانت عهد رسول الله صلى الله عليه وآله من بعده بإقرارها في بيتها ونافقت وخانت في العقيدة ...إلخ، وبعد أن ينتهي كلامه نجيبه بالجواب الشائع:
وهل طعن القرآن في عرض النبي نوح وعرض النبي لوط «عليهما السلام» إذ أكّد على كفر زوجتيهما على خيانتهما في العقيدة مثلاً؟
ثم نجيب: كلا لأنه ما دامت المرأة قد كفرت فقد بانت عن زوجها النبي أو العادي.
وأردف سماحته أن القرآن لم ينف فقط العلاقة المستعارة بل نفى حتى العلقة الاعتبارية بين الأب وإبنه إذا كفر – كما في قضية نبي الله نوح وابنه الكافر كنعان الذي عصاه – فعليه يكفينا أن عائشة قد كفرت من بعد رسول الله وحاربت الوصي الشرعي من بعده فبانت من النبي وذلك لو أعرضنا عن الأحاديث الشريفة التي تذكر أن عائشة قد طلـّقت ، فعائشة الآن في عالم الواقع ليست عرضـًا للنبي ولكن كانت في فترةٍ ما عرضًا للنبي مثلما كانتا إمرأة نوحٍ وإمرأة لوط في فترة من الزمن عرضـًا لهذين النبيين وكذلك الحال مع قتيلة بنت قيس وأسماء بنت النعمان وغيرهن.

ونقل سماحته تسائل أحد السائلين بخصوص تطليق المدعو كمال الحيدري لزوجته – مع احترامنا الكبير لها – فهل بقيت هي عرضـًا لهُ أم بانت عنه؟
ووجّه سماحته هذا التسائل إلى كمال الحيدري ليجيب عليه فهل أن زوجته تبقى عرضـًا له إلى أبد الآبدين أم ماذا؟ وعلّق سماحته إن ما تفوّه به كمال الحيدري في هذا المورد يعتبر عين الجهالة والعبط.

وأضاف أننا لو افترضنا أننا مشتبهون فيكفينا في مقام العذر أمام الله تبارك وتعالى أننا لا نعتقد أن عائشة عرض للنبي صلى الله عليه وآله وليس لها تلك العلاقة الاعتبارية به التي تمنع من ثلبها أو القدح فيها أو قذفها ، فهذا بحد ذاته عذر عقلي اجتهادي مبني على أحاديث ونصوص لوقائع تثبت خيانتها لرسول الله بمعصيته في خروجها من بيتها ومحاربة إمام زمانها ؛ فنحن من الأساس لا نقصد “الطعن في عرض رسول الله” حتى يأتينا من يرتـّب حُكمًا على ذلك! ولذا فلينتظر من ينطق بلسان أهل البيت ويقول: «أهل البيت منهم براء» أن تسلخ هذه الكلمة جلده يوم القيامة.
هذا ووضح سماحته لجوء كمال الحيدري إلى الكذب والافتراء على علماء الشيعة بلغة التعميم في بعض الموارد في زعمه أن "كل" علماء مدرسة أهل البيت يعتقدون بأن "كل" أزواج النبي هن أمهات المؤمنين! وزعمه أن علماء مدرسة أهل البيت "كلهم" يعتقدون أن أزواج النبي الأكرم بل أزواج جميع الأنبياء لا يصل لعرضهن شيء من السوء والفحشاء والمنكر!
وأشار سماحته إلى ضرورة إلقاء حديث الإمام الباقر عليه السلام «لقد نكحوا أزواج رسول الله من بعده» في البحر ، مع اعتبار الحديث الموجود في الكافي الشريف، وذلك حتى نسلّم بما تفوّه به كمال الحيدري الذي دعا إلى تجنب الإساءة لعائشة وأضرابها من أزواج رسول الله الطالحات ، مبيّناً سماحته إصرار المذكور على الكذب والافتراء في لغة التعميم حيث قوله أن "جميع" الحوزات والمراكز العلمية الشيعية توضح إصرارًا من "أكابر" علمائنا على طهارة أعراض النبي صلى الله عليه وآله من أي فحشاءٍ أو منكر! إلى جانب تفاهة إدعاءه العصمة الجبرية لأزواج الأنبياء بقوله: «إن أزواج الأنبياء ”حقيقةً وواقعًا“ جميعهن مطهرات من أي فحشاءٍ وأي شيءٍ يلوّث أعراض الأنبياء جميعًا!».

وبيّن سماحة الشيخ أهم الملاحظات في لغة المذكور والتي طغى عليها التسفيه والتسقيط والجرأة التي ربما لم يتمكن أن يطرحها الحيدري في أعلام النواصب ، مؤكدًا أنه في مقام الاحتجاج العلمي لا يسقـّط الشخص بل يكتفى بمناقشة الموضوع ، فما شاهدناه في الواقع يدعو للضحك حين يأتي المذيع ليكمّل على تسقيطات الحيدري فيضيف أن هؤلاء "نكرات" ، ويضحك على ذقن أحد المتصلين هاتفياً بالقول: صدّقني يا أخي الكريم أنه هؤلاء لا يصلون إلى مستوى أن يكونوا أصغر طالب عند أصغر طالب عندنا في الحوزة فضلاً عن العلماء!
وطالب سماحته بالابتعاد عن لغة التجني مبديًا استعداده لمناظرة كمال الحيدري نفسه بكل احترام على مسألة عدم جواز الطعن في أعراض الأنبياء وهل أن عائشة من أعراض النبي صلى الله عليه وآله أم لا؟ وحتى مسألة خيانة عائشة لرسول الله في الفراش ، ليظهر للملء العام من الذي عنده علم وتحقيق ومن الذي عنده جهل.
وأفاد أن على المناوئين لنا أن يردوا علينا بما نقول لأن لغة التسقيط لن تنفعهم بل تدفع الناس إلى أن تنفر منهم وتلتزم بما نقول ، بالإضافة إلى أنكم ستسقطون في الاختبار بأكلكم في لحمنا واصطفافكم مع المخالفين في هذا الجانب.

وأعرب سماحة الشيخ عن استياءه من عدم تثبّت المذكور مما أدلى به سماحته في الاحتفال المبارك بهلاك عدوة الله عائشة ، حيث أن ردود المذكور تمحورت حول قضية رد إمكان وقوع الفاحشة من زوجات الأنبياء وعلى الأخص عائشة ، مع أن سماحته لم يتطرق إلى ذلك في كلمته في الاحتفال ، رغم أن هذا الرأي للشيخ وعليه الدليل والبرهان وله فيه بحوث وإجابات منشورة على الموقع الالكتروني ، بينما الضجة التي افتعلت من قبل أهل الخلاف وأنصار عائشة كانت على أساس الاحتفال وما طرح في الاحتفال من أن عائشة في النار وعقابها أن تعلّق من رجليها وتأكل الجيف وتأكل لحم جسدها ، وقد أقحم أهل الخلاف في هذه الضجة قضية القول بأن عائشة قد زنت "بعد" استشهاد رسول الله صلى الله عليه وآله ، فتصوّر كمال الحيدري أن سماحته كان قد قال ذلك في الاحتفال فردّ عليه على هذا الأساس.
وخاطب سماحته كمال الحيدري بسؤاله :
• ألا كان يجدر بك أن تتثبت لترى ما الذي قلناه في الاحتفال ثم تتكلم؟
فإن كنت شيعيًا حقـًا ما كان ينبغي لك أن تشكل على ما ذكرناه في الاحتفال ، فالشيعي لا يرفض القول بأن عائشة في النار ، لأننا مجمعون على أن أعداء رسول الله وأهل بيته «عليهم الصلاة والسلام» والخارجين عليهم في النار ، وعائشة على أقل تقدير كانت خارجيةً ناصبيةً خرجت على عليٍ «صلوات الله عليه» في معركة الجمل فهذا كافٍ للحكم عليها بمقتضى الأدلة الشريفة أنها في النار وبئس المصير ؛ فردّك كان أجنبيًا عن الموضوع وإنما ساقك أهل الخلاف إلى حيث شاءوا أن يسوقوك ، إلى جانب أنك لو تثبتت لوجدت بعد التحقيق أن نفي الوقوع في الخيانة الفراشية عن زوجات الأنبياء بعد رحيلهم لا دليل عليه لا من القرآن ولا من السنة المطهرة ولا من العقل ، فردّك عندنا لا وزن له ، فكل ما أتيت به هو أقوال مردودة خالية من الاستدلال الصحيح لعدم اطلاعك على ما نبني عليه نحن أدلتنا فاكتفيت بالأمور التي تنامت إلى علمك وظننت أنها عمدة ما نستدل به ، بينما الأمر أوسع من ذلك بكثير.

وفنّد سماحته الاتهام الواضح البطلان الذي وجهه كمال الحيدري لجمع المحتفلين بفرحة الإمام الحسن عليه السلام بأنهم عملاء للوهابية قائلاً: أن كمال الحيدري يناقض نفسه بنفسه حيث قال أنه لا يستبعد أن يكون هؤلاء الذين أقاموا هذا الاحتفال على ارتباط باتباع ابن تيمية والوهابيين هم الذين حضوهم على أن يقيموا هذا الاحتفال حتى يتخذوه مطعنـًا وتشنيعًا على شيعة أهل البيت عليهم السلام ! فما هي بيّنة كمال الحيدري على ذلك؟
وأي حماقة عند كمال الحيدري إذ يتكلم بمثل هذا الكلام؟
ألا يعرف كمال الحيدري ما بيننا وبين الوهابيين من حروب ؟
ألا يعرف كمال الحيدري أن الوهابيين يعتبرونا العدو الأول لهم؟
ألا يعرف كمال الحيدري أن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يقطف رأسنا؟
وبغض النظر عن الكذبة المفضوحة التي يروّجها المهرجون والمطبلون والمزمرون لكمال الحيدري بأن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يرد عليه بصناعتهم تصاميم فوتوشوب وضعوها هنا وهناك ، فأن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يقطف رأسنا لأنهم لا يتمكنون من الرد علينا ، فهل نكون بعد هذا عملاء لهم؟
وفي موضع ما آخر قال المذيع نحن لا نستبعد أن يكون هؤلاء ورائهم جهات استخباراتية عالمية أجنبية تريد أن تفرق بين المسلمين وهي قوى الإستكبار العالمي وما أدراك ما الإستكبار العالمي ، فقاطعه كمال الحيدري فورًا وقال نحن لا نريد الآن أن ندخل في النوايا والضمائر فالعلم عند الله ، وهنا ينقض الحيدري قوله الأول ، فلماذا زعم قبل برهة بأننا مرتبطون بهؤلاء الوهابيين وهم الذين حثونا على أن نصنع ذلك حتى يتخذوه مطعنـًا على الشيعة؟

ولفت سماحة الشيخ الحبيب إلى إستعانة الحيدري بالتدليس حيث رصده أحد المتابعين وهو يدلّس في نقل أقوال العلماء والمفسرين ، فافترى كمال الحيدري على العلامة المجلسي «رضوان الله عليه» حيث زعم أن المجلسي في كتابه بحار الأنوار قد قال ضمن تعليقه على الرواية القائلة «أن طلحة جاء لعائشة في طريق البصرة وقال لها لا يحل لكِ أن تخرجي بغير محرمٍ فزوّجت نفسها من طلحة» بأن في هذا شناعة شديدة وغرابة ونستبعد صدور هذا من شيخنا علي بن إبراهيم القمي والتفسير الموجود ليس بتمامه منه وهذا من زيادات غيره .. إلخ ، فاخرج الحيدري هذا الكلام على أنه قول العلامة المجلسي والحال أن هذا ليس قول العلامة المجلسي وإنما هو قول عبد الرحيم الرباني الشيرازي «محقق البحار» ، وهنا يمكنكم الرجوع إلى المقطع المرئي والتأكد كيف أن كمال الحيدري قد فتح كتاب البحار وبدأ ينقل قول المحقق في الهامش على أنه قول العلامة المجلسي ، فإما أن كمال الحيدري كان غافلاً إلى أقصى حد فلا يستطيع أن يميّز بين المتن والهامش ، وإما أن يكون مدلّس يريد أن يوهم الناس بأن هذا قول العلامة المجلسي بينما هو ليس قول المجلسي الذي نجد قوله في موضعين استبعد في أحدهما صدور هذه الفاحشة من عائشة في طريق البصرة فيقول أن ذلك بعيدٌ عقلاً وعرفـًا ولكن لا يقطع ويجزم كما قال كمال الحيدري بإستحالة ذلك "حقيقةً وواقعًا" ، كما أن العلامة المجلسي يستدرك بأنه لا يستبعد ذلك في ضمير طلحة الخبيث ؛ وهنا نجد أن كلام المجلسي فيه استبعاد واستدراك وتردد فقط ، فهذا هو كلام المجلسي الذي لم يرمي الرواية بالشناعة وأنها ليست من مرويات الشيخ علي بن إبراهيم القمي مع التشكيك في تفسيره ... إلخ ، وإنما هذا هو قول المحقق ، فهنا نسب كمال الحيدري قول المحقق إلى العلامة المجلسي وهذا تدليس أو لا أقل من غفلة وأي غفلة وهو يقرأ أمام عينيه من الهامش ولا يميّز بين الهامش وبين المتن! ، بينما قول العلامة المجلسي هو التردد والذي حين يقام الدليل على نفي الاستبعاد فيثبت القول بالفاحشة وتثبت الروايات، وما رأي المجلسي «رضوان الله عليه» إلا قول واحد من العلماء الأكابر الذين ترد أقوالهم في الحوزات العلمية ويعاد النظر والتدقيق فيها إذا قام الدليل على خلافها.
وأضاف أنه ليس من العلمية في شيء أن يكون أسلوب من يريد الرد علينا في طرحٍ علميٍ هو أسلوب النسخ واللصق فبينما نحن نطرح رأينا ونستدل عليه بالكتاب والسنة والروايات والآثار والحجج العقلية والمباني العلمية يأتينا بالمقابل ليرد فيقول: «قال فلان! ، وقال فلان! ، وقال فلان!» ؛ فإذا كان الأمر هكذا بكل جهلٍ وسذاجةٍ وسطحية ودون عرض مباني كلا الطرفين فعلى العلم والعلماء والتحقيق العلمي السلام.
فهل المفسّر الفلاني وقوله في كتابه هو حجة الله ومعصوم ؟
أمن العلمية في شيء أن نعتبر بقول مفسّر يعتمد على مقولة ابن عباس «ما زنت إمرأة نبي قط» !؟
بدلاً من أن يكون النقاش رجاليًا ، أصوليًا ، روائيًا درائيًا ؟

واستطرد سماحته وصف كمال الحيدري لعائشة بأم المؤمنين خلافـًا لقول الله تعالى: {يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن} وهذه التقوى شرط أساسي للتشريف ، فقول أنهن "أمهات المؤمنين" تشريفـًا ينبغي أن يكون فيه هذا الأساس أي يكن متقيات حتى يعبّر عن الواحدة منهن بأم المؤمنين ، فمن لم تكن متقيةً فليست بأم المؤمنين ولا كرامة ، أما الآية الأخرى التي تقول {وأزواجه أمهاتهم} فتعني أزواج الرسول صلى الله عليه وآله كأمهات رجال المؤمنين في حكم النكاح ، والقضية تشريعية بحتة.
فكيف توصف إمرأة كافرة منافقة مرتدة بأم المؤمنين؟
من من الشيعة الآن يستحل أن يصف قتيلة بنت قيس بأم المؤمنين؟
وفي حين أنك لا تجد فيما صح من رواياتنا على الإطلاق أحدًا من الأئمة الأطهار «عليهم الصلاة والسلام» يعبّر عن "عائشة" بأم المؤمنين فإن عليك أن تلتزم بتعبيرات أئمة الهدى عليهم السلام وتسلّم لهم.
هذا إلى جانب وجود نص عن الإمام صاحب الأمر «صلوات الله عليه» مضمونه أن عائشة أسقطت من شرف أمومة المؤمنين ، فلا يحل لمن يخاف الله تبارك وتعالى ويرجو اليوم الآخر أن يعبّر بعد كلام الإمام الحجة عليه الصلاة والسلام بأن عائشة "أم المؤمنين".

وأعرب سماحة الشيخ الحبيب عن تألمه الشديد لانفراد كمال الحيدري بتنزيه عائشة من مثلبة إفتائها برضاع الكبير وحثها عليه لتدخل عليها الرجال بذلك ، حيث زعم المدعو كمال الحيدري أن هذه القضية من أكاذيب الأمويين ووضع ابن تيمية وأتباعه معتمدًا في تنزيهه لها على ذوقه رغم تواتر القضية عن عائشة وثبوت الأدلة عليها مقدمًا بذلك ظنياته واستحساناته على تواتر الأمة في مثلبة لعائشة لا ينزهها فيها المخالفون أنفسهم ومخالفـًا بذلك ديدن العلماء والمحققين.

ووجّه سماحته عناية السامعين بقوله ننصح المؤمنين بالتحري عن سبب الانفعال الذي يحمله كمال الحيدري ضدنا ليتبينوا أن سبب إخراج هذا الضغن هو أخذ المذكور القضية شخصية لقولنا عنه أنه منحرف بعدما اطلعنا على آرائه ووجدنا ما فيها من انحرافات ، وهي الكلمة التي لم يتحملها فأضمرها في قلبه لتشتعل وتغلي إلى أن تأتي الفرصة السانحة ليخرجها وكذلك غيره ممن حملوا علينا بكلمات نابية وتسفيهية بردود قاسية ، ولا تعتقدون بكرامة لعائشة.

كما أبدى سماحته التهكم من الواقع المثير للضحك حيث يتصدى أمثال كمال الحيدري والذين لديهم خلل في التوحيد لدعوة الناس للتوحيد وبيان الخلل عند عقيدة المخالفين في التوحيد ، بينما هم يعتقدون بوحدة الوجود والموجود ، فعليهم أن يوجهوا دعوتهم لأنفسهم أولاً حتى تكون أصول دينهم سليمة فيتركون الميل إلى مسلك الفلسفة والعرفان الباطل قبل دعوتهم للآخرين إلى أصول الدين السليمة.
داعيًا سماحته المطبلين لكمال الحيدري إلى ترك البهلوانيات وأسلوب المسرحيات السخيفة السمجة كإتصال أحدهم وقوله أنا الشيخ تركي من القصيم أو الرياض ثم يتكلم بمنطق أنه واحد من مشايخ الفرقة البكرية الكبار وأنه بدأ يقترب من التشيّع ويسلّم بفضل كمال الحيدري "الذي هز العقيدة" وووو إلخ ثم تنكشف القضية أنها مسرحية بطلها شاب شيعي يتقن تقليد أصواتهم وهو من روّاد البالتوك ، فهذه المسرحيات السخيفة تهدم كل ما نبنيه وهي ديدن الطائفة البكرية وما تحتاج إليه هي لا نحن ، حيث تراهم يأتون بفضائياتهم بما يزعمونه المهتدي الفلاني الذي كان شيعي الأصل ويبدأ يتكلم ومن منطقه تعرف أنه ليس شيعيا بل يمثـّل فينفضح من منطقه كما انفضح هذا المطبّل لكمال الحيدري من منطقه.

وأشار الشيخ عند قرب اختتام كلمته إلى نكران كمال الحيدري على الوهابية بزعمه أنهم أشاعوا الفاحشة في الذين آمنوا بنشرهم الاحتفال البهيج بهلاك عائشة في قنواتهم الفضائية ، وعلّق سماحته مبتسمًا: وهل أصبحت عائشة من الذين آمنوا؟ إن علينا أن نشكرهم ونقول جزاكم الله خيرًا لأنكم بالفعل نشرتم مثالب عائشة وهذا أمرٌ حسن ، سلمت أياديكم.

واختتم سماحته رده على كمال الحيدري ببيان ملاحظة وصلت إليه حول المذكور الذي قال في أحد البرامج مخاطبًا من يخالف إسلام أهل البيت : لو أنت بحثت وحققت وقطعت بأن الحق على مذهبك وليس على مذهبنا وأن أئمة أهل البيت عليهم السلام ليسوا أئمة فثق تمامًا أنك معذور وأنك تدخل بذلك الجنة لأن القطع حجةٌ بينك وبين الله تبارك وتعالى ، فتقول لله يوم القيامة أنا قد بحثت وقطعت ولم أجد دليلاً على ولاية أهل البيت عليهم السلام فهذه حجة وأنت معذور!
وبيّن سماحة الشيخ أن هذا الكلام مخالفٌ لكلام أئمتنا «صلوات الله عليهم» ففي معاني الأخبار للشيخ الصدوق عن الإمام الباقر عليه السلام قال: «لا يعذر أحد يوم القيامة بأن يقول يا رب لم أعلم أن ولد فاطمة هم الولاة ، وفي ولد فاطمة انزل الله هذه الآية خاصةً {يا عبادي الذين اسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا أنه هو الغفور الرحيم}» ، فلا يمكن لنا بطبيعة الحال أن نحمل هذه الرواية على معنى عدم العلم المطلق أي على الجاهلين القاصرين بل أنها تحمل على أولئك الذين بحثوا ومع ذلك أعرضوا بدعوى أنهم قطعوا على الخلاف الذي لابد أنه فيه عناد وجحود فكلامهم مرفوض عند أئمة أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين.

الرد مع إقتباس
قديم 06-11-2010, 12:55 AM
الصورة الرمزية لـ farajmatari
farajmatari farajmatari غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 70393

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 2,078

آخر تواجد: 21-08-2014 02:10 AM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: نسر المهجر
تطرق سماحة الشيخ ياسر الحبيب حفظه الله – في محاضرتين منفصلتين ضمن رده على الضجة المفتعلة من عمائم العالمين الثالث والرابع – إلى ما تفوّه به المدعو كمال الحيدري الذي انتصر لعدوة الله عائشة بنت أبي بكر بن أبي قحافة ، وبيّن سماحة الشيخ أن كمال الحيدري هو أحد عمائم العالم الرابع لميله إلى الفلسفة والتصوف والعرفان الباطل.
وسبق لسماحته استعراض الفروق بين العوالم الأربعة لمعممي العالم الشيعي وعرّف حينها عمائم العالم الرابع بأنهم أؤلئك الذين بالفعل يعتقدون بخلاف الحق ويريدون تحريف مسيرة العقيدة والأمة الشيعية، فيخلطون العقيدة الشيعية بأفكار وعقائد وفلسفة مستوردة من الأديان والمذاهب الأخرى ويريدون أن يكوّنوا تشيّعـًا جديدًا، وهم خارج التشيّع مطلقـًا إذ هم بتريون أو ميّالون للفلسفة المحرّمة أو العرفان الباطل، وهم أحط الفئات، كأمثال الهالك محمد حسين فضل الله، وأمثال اللبناني علي الأمين وغيرهم من المضلين.

وأكـّد الشيخ عدم رغبته في بادئ الأمر أن يرد على كمال الحيدري ، كيلا يؤخذ كلامه من جملة الأسلحة التي يستقوي بها أهل الخلاف لمواجهة المذكور بسبب ظهوره في الزمن المعاصر في وسائل الإعلام كمدافع عن عقيدة أهل البيت عليهم السلام وكمحارب لعقيدة الوهابيين وعقيدة ابن تيمية ومن أشبه ، إلى جانب عدم رغبة سماحته في فتح جبهات داخلية ، إلا أنه لم يجد محيصا إلا أن يرد على الانحرافات التي تسوّق مع عدم أخذ القضية شخصية ، فأفاد: نحن عندما نقرأ أو نسمع أن كمال الحيدري يقول أن عائشة "سيّدة" مثلاً ، أو "أم المؤمنين" بالمعنى التشريفي و "لا يجوز الطعن بها" مع الاستدلال باستدلالات باطلة فلابد لنا أن نرده لأن غرضنا تنقية العقيدة الشيعية الشائعة من الشوائب التي جائت من ثقافة أهل الخلاف.
وبكل هدوء ردّ سماحته على تهجم كمال الحيدري بالقول أنه عندما تأتينا عبارة «أهل البيت منهم براء!» ، والتي ارسلها الحيدري وكأنه قد اصبح الناطق الرسمي بلسان أهل البيت عليهم السلام ، كما تأتي أي إنسان مؤمن فإنها أشد علينا ممن يذكر أمهاتنا ، أو عبارة «طعنهم في عرض النبي الأكرم!» التي توجّه إلينا رغم أننا لم نفعل ذلك وكررنا رد هذه التهمة الباطلة ألف مرة وهي أن عائشة بانت عن النبي فهي ليست عرضًا له كأي إمرأةٍ أخرى طلّقت من زوجها فإنها لا تبقى عرضـًا له إلى أبد الآبدين ، فما تفوّه به الحيدري يعتبر "مغالطة" لأننا لا نقر له بأننا نطعن في عرض النبي الأكرم، ومثله كمثل البكري الجاهل حين يقول أن الشيعة يطعنون في عرض النبي الأكرم لأنهم يقولون عائشة قد خانت عهد رسول الله صلى الله عليه وآله من بعده بإقرارها في بيتها ونافقت وخانت في العقيدة ...إلخ، وبعد أن ينتهي كلامه نجيبه بالجواب الشائع:
وهل طعن القرآن في عرض النبي نوح وعرض النبي لوط «عليهما السلام» إذ أكّد على كفر زوجتيهما على خيانتهما في العقيدة مثلاً؟
ثم نجيب: كلا لأنه ما دامت المرأة قد كفرت فقد بانت عن زوجها النبي أو العادي.
وأردف سماحته أن القرآن لم ينف فقط العلاقة المستعارة بل نفى حتى العلقة الاعتبارية بين الأب وإبنه إذا كفر – كما في قضية نبي الله نوح وابنه الكافر كنعان الذي عصاه – فعليه يكفينا أن عائشة قد كفرت من بعد رسول الله وحاربت الوصي الشرعي من بعده فبانت من النبي وذلك لو أعرضنا عن الأحاديث الشريفة التي تذكر أن عائشة قد طلـّقت ، فعائشة الآن في عالم الواقع ليست عرضـًا للنبي ولكن كانت في فترةٍ ما عرضًا للنبي مثلما كانتا إمرأة نوحٍ وإمرأة لوط في فترة من الزمن عرضـًا لهذين النبيين وكذلك الحال مع قتيلة بنت قيس وأسماء بنت النعمان وغيرهن.

ونقل سماحته تسائل أحد السائلين بخصوص تطليق المدعو كمال الحيدري لزوجته – مع احترامنا الكبير لها – فهل بقيت هي عرضـًا لهُ أم بانت عنه؟
ووجّه سماحته هذا التسائل إلى كمال الحيدري ليجيب عليه فهل أن زوجته تبقى عرضـًا له إلى أبد الآبدين أم ماذا؟ وعلّق سماحته إن ما تفوّه به كمال الحيدري في هذا المورد يعتبر عين الجهالة والعبط.

وأضاف أننا لو افترضنا أننا مشتبهون فيكفينا في مقام العذر أمام الله تبارك وتعالى أننا لا نعتقد أن عائشة عرض للنبي صلى الله عليه وآله وليس لها تلك العلاقة الاعتبارية به التي تمنع من ثلبها أو القدح فيها أو قذفها ، فهذا بحد ذاته عذر عقلي اجتهادي مبني على أحاديث ونصوص لوقائع تثبت خيانتها لرسول الله بمعصيته في خروجها من بيتها ومحاربة إمام زمانها ؛ فنحن من الأساس لا نقصد “الطعن في عرض رسول الله” حتى يأتينا من يرتـّب حُكمًا على ذلك! ولذا فلينتظر من ينطق بلسان أهل البيت ويقول: «أهل البيت منهم براء» أن تسلخ هذه الكلمة جلده يوم القيامة.
هذا ووضح سماحته لجوء كمال الحيدري إلى الكذب والافتراء على علماء الشيعة بلغة التعميم في بعض الموارد في زعمه أن "كل" علماء مدرسة أهل البيت يعتقدون بأن "كل" أزواج النبي هن أمهات المؤمنين! وزعمه أن علماء مدرسة أهل البيت "كلهم" يعتقدون أن أزواج النبي الأكرم بل أزواج جميع الأنبياء لا يصل لعرضهن شيء من السوء والفحشاء والمنكر!
وأشار سماحته إلى ضرورة إلقاء حديث الإمام الباقر عليه السلام «لقد نكحوا أزواج رسول الله من بعده» في البحر ، مع اعتبار الحديث الموجود في الكافي الشريف، وذلك حتى نسلّم بما تفوّه به كمال الحيدري الذي دعا إلى تجنب الإساءة لعائشة وأضرابها من أزواج رسول الله الطالحات ، مبيّناً سماحته إصرار المذكور على الكذب والافتراء في لغة التعميم حيث قوله أن "جميع" الحوزات والمراكز العلمية الشيعية توضح إصرارًا من "أكابر" علمائنا على طهارة أعراض النبي صلى الله عليه وآله من أي فحشاءٍ أو منكر! إلى جانب تفاهة إدعاءه العصمة الجبرية لأزواج الأنبياء بقوله: «إن أزواج الأنبياء ”حقيقةً وواقعًا“ جميعهن مطهرات من أي فحشاءٍ وأي شيءٍ يلوّث أعراض الأنبياء جميعًا!».

وبيّن سماحة الشيخ أهم الملاحظات في لغة المذكور والتي طغى عليها التسفيه والتسقيط والجرأة التي ربما لم يتمكن أن يطرحها الحيدري في أعلام النواصب ، مؤكدًا أنه في مقام الاحتجاج العلمي لا يسقـّط الشخص بل يكتفى بمناقشة الموضوع ، فما شاهدناه في الواقع يدعو للضحك حين يأتي المذيع ليكمّل على تسقيطات الحيدري فيضيف أن هؤلاء "نكرات" ، ويضحك على ذقن أحد المتصلين هاتفياً بالقول: صدّقني يا أخي الكريم أنه هؤلاء لا يصلون إلى مستوى أن يكونوا أصغر طالب عند أصغر طالب عندنا في الحوزة فضلاً عن العلماء!
وطالب سماحته بالابتعاد عن لغة التجني مبديًا استعداده لمناظرة كمال الحيدري نفسه بكل احترام على مسألة عدم جواز الطعن في أعراض الأنبياء وهل أن عائشة من أعراض النبي صلى الله عليه وآله أم لا؟ وحتى مسألة خيانة عائشة لرسول الله في الفراش ، ليظهر للملء العام من الذي عنده علم وتحقيق ومن الذي عنده جهل.
وأفاد أن على المناوئين لنا أن يردوا علينا بما نقول لأن لغة التسقيط لن تنفعهم بل تدفع الناس إلى أن تنفر منهم وتلتزم بما نقول ، بالإضافة إلى أنكم ستسقطون في الاختبار بأكلكم في لحمنا واصطفافكم مع المخالفين في هذا الجانب.

وأعرب سماحة الشيخ عن استياءه من عدم تثبّت المذكور مما أدلى به سماحته في الاحتفال المبارك بهلاك عدوة الله عائشة ، حيث أن ردود المذكور تمحورت حول قضية رد إمكان وقوع الفاحشة من زوجات الأنبياء وعلى الأخص عائشة ، مع أن سماحته لم يتطرق إلى ذلك في كلمته في الاحتفال ، رغم أن هذا الرأي للشيخ وعليه الدليل والبرهان وله فيه بحوث وإجابات منشورة على الموقع الالكتروني ، بينما الضجة التي افتعلت من قبل أهل الخلاف وأنصار عائشة كانت على أساس الاحتفال وما طرح في الاحتفال من أن عائشة في النار وعقابها أن تعلّق من رجليها وتأكل الجيف وتأكل لحم جسدها ، وقد أقحم أهل الخلاف في هذه الضجة قضية القول بأن عائشة قد زنت "بعد" استشهاد رسول الله صلى الله عليه وآله ، فتصوّر كمال الحيدري أن سماحته كان قد قال ذلك في الاحتفال فردّ عليه على هذا الأساس.
وخاطب سماحته كمال الحيدري بسؤاله :
• ألا كان يجدر بك أن تتثبت لترى ما الذي قلناه في الاحتفال ثم تتكلم؟
فإن كنت شيعيًا حقـًا ما كان ينبغي لك أن تشكل على ما ذكرناه في الاحتفال ، فالشيعي لا يرفض القول بأن عائشة في النار ، لأننا مجمعون على أن أعداء رسول الله وأهل بيته «عليهم الصلاة والسلام» والخارجين عليهم في النار ، وعائشة على أقل تقدير كانت خارجيةً ناصبيةً خرجت على عليٍ «صلوات الله عليه» في معركة الجمل فهذا كافٍ للحكم عليها بمقتضى الأدلة الشريفة أنها في النار وبئس المصير ؛ فردّك كان أجنبيًا عن الموضوع وإنما ساقك أهل الخلاف إلى حيث شاءوا أن يسوقوك ، إلى جانب أنك لو تثبتت لوجدت بعد التحقيق أن نفي الوقوع في الخيانة الفراشية عن زوجات الأنبياء بعد رحيلهم لا دليل عليه لا من القرآن ولا من السنة المطهرة ولا من العقل ، فردّك عندنا لا وزن له ، فكل ما أتيت به هو أقوال مردودة خالية من الاستدلال الصحيح لعدم اطلاعك على ما نبني عليه نحن أدلتنا فاكتفيت بالأمور التي تنامت إلى علمك وظننت أنها عمدة ما نستدل به ، بينما الأمر أوسع من ذلك بكثير.

وفنّد سماحته الاتهام الواضح البطلان الذي وجهه كمال الحيدري لجمع المحتفلين بفرحة الإمام الحسن عليه السلام بأنهم عملاء للوهابية قائلاً: أن كمال الحيدري يناقض نفسه بنفسه حيث قال أنه لا يستبعد أن يكون هؤلاء الذين أقاموا هذا الاحتفال على ارتباط باتباع ابن تيمية والوهابيين هم الذين حضوهم على أن يقيموا هذا الاحتفال حتى يتخذوه مطعنـًا وتشنيعًا على شيعة أهل البيت عليهم السلام ! فما هي بيّنة كمال الحيدري على ذلك؟
وأي حماقة عند كمال الحيدري إذ يتكلم بمثل هذا الكلام؟
ألا يعرف كمال الحيدري ما بيننا وبين الوهابيين من حروب ؟
ألا يعرف كمال الحيدري أن الوهابيين يعتبرونا العدو الأول لهم؟
ألا يعرف كمال الحيدري أن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يقطف رأسنا؟
وبغض النظر عن الكذبة المفضوحة التي يروّجها المهرجون والمطبلون والمزمرون لكمال الحيدري بأن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يرد عليه بصناعتهم تصاميم فوتوشوب وضعوها هنا وهناك ، فأن الوهابيين قد رصدوا الجوائز لمن يقطف رأسنا لأنهم لا يتمكنون من الرد علينا ، فهل نكون بعد هذا عملاء لهم؟
وفي موضع ما آخر قال المذيع نحن لا نستبعد أن يكون هؤلاء ورائهم جهات استخباراتية عالمية أجنبية تريد أن تفرق بين المسلمين وهي قوى الإستكبار العالمي وما أدراك ما الإستكبار العالمي ، فقاطعه كمال الحيدري فورًا وقال نحن لا نريد الآن أن ندخل في النوايا والضمائر فالعلم عند الله ، وهنا ينقض الحيدري قوله الأول ، فلماذا زعم قبل برهة بأننا مرتبطون بهؤلاء الوهابيين وهم الذين حثونا على أن نصنع ذلك حتى يتخذوه مطعنـًا على الشيعة؟

ولفت سماحة الشيخ الحبيب إلى إستعانة الحيدري بالتدليس حيث رصده أحد المتابعين وهو يدلّس في نقل أقوال العلماء والمفسرين ، فافترى كمال الحيدري على العلامة المجلسي «رضوان الله عليه» حيث زعم أن المجلسي في كتابه بحار الأنوار قد قال ضمن تعليقه على الرواية القائلة «أن طلحة جاء لعائشة في طريق البصرة وقال لها لا يحل لكِ أن تخرجي بغير محرمٍ فزوّجت نفسها من طلحة» بأن في هذا شناعة شديدة وغرابة ونستبعد صدور هذا من شيخنا علي بن إبراهيم القمي والتفسير الموجود ليس بتمامه منه وهذا من زيادات غيره .. إلخ ، فاخرج الحيدري هذا الكلام على أنه قول العلامة المجلسي والحال أن هذا ليس قول العلامة المجلسي وإنما هو قول عبد الرحيم الرباني الشيرازي «محقق البحار» ، وهنا يمكنكم الرجوع إلى المقطع المرئي والتأكد كيف أن كمال الحيدري قد فتح كتاب البحار وبدأ ينقل قول المحقق في الهامش على أنه قول العلامة المجلسي ، فإما أن كمال الحيدري كان غافلاً إلى أقصى حد فلا يستطيع أن يميّز بين المتن والهامش ، وإما أن يكون مدلّس يريد أن يوهم الناس بأن هذا قول العلامة المجلسي بينما هو ليس قول المجلسي الذي نجد قوله في موضعين استبعد في أحدهما صدور هذه الفاحشة من عائشة في طريق البصرة فيقول أن ذلك بعيدٌ عقلاً وعرفـًا ولكن لا يقطع ويجزم كما قال كمال الحيدري بإستحالة ذلك "حقيقةً وواقعًا" ، كما أن العلامة المجلسي يستدرك بأنه لا يستبعد ذلك في ضمير طلحة الخبيث ؛ وهنا نجد أن كلام المجلسي فيه استبعاد واستدراك وتردد فقط ، فهذا هو كلام المجلسي الذي لم يرمي الرواية بالشناعة وأنها ليست من مرويات الشيخ علي بن إبراهيم القمي مع التشكيك في تفسيره ... إلخ ، وإنما هذا هو قول المحقق ، فهنا نسب كمال الحيدري قول المحقق إلى العلامة المجلسي وهذا تدليس أو لا أقل من غفلة وأي غفلة وهو يقرأ أمام عينيه من الهامش ولا يميّز بين الهامش وبين المتن! ، بينما قول العلامة المجلسي هو التردد والذي حين يقام الدليل على نفي الاستبعاد فيثبت القول بالفاحشة وتثبت الروايات، وما رأي المجلسي «رضوان الله عليه» إلا قول واحد من العلماء الأكابر الذين ترد أقوالهم في الحوزات العلمية ويعاد النظر والتدقيق فيها إذا قام الدليل على خلافها.
وأضاف أنه ليس من العلمية في شيء أن يكون أسلوب من يريد الرد علينا في طرحٍ علميٍ هو أسلوب النسخ واللصق فبينما نحن نطرح رأينا ونستدل عليه بالكتاب والسنة والروايات والآثار والحجج العقلية والمباني العلمية يأتينا بالمقابل ليرد فيقول: «قال فلان! ، وقال فلان! ، وقال فلان!» ؛ فإذا كان الأمر هكذا بكل جهلٍ وسذاجةٍ وسطحية ودون عرض مباني كلا الطرفين فعلى العلم والعلماء والتحقيق العلمي السلام.
فهل المفسّر الفلاني وقوله في كتابه هو حجة الله ومعصوم ؟
أمن العلمية في شيء أن نعتبر بقول مفسّر يعتمد على مقولة ابن عباس «ما زنت إمرأة نبي قط» !؟
بدلاً من أن يكون النقاش رجاليًا ، أصوليًا ، روائيًا درائيًا ؟

واستطرد سماحته وصف كمال الحيدري لعائشة بأم المؤمنين خلافـًا لقول الله تعالى: {يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن} وهذه التقوى شرط أساسي للتشريف ، فقول أنهن "أمهات المؤمنين" تشريفـًا ينبغي أن يكون فيه هذا الأساس أي يكن متقيات حتى يعبّر عن الواحدة منهن بأم المؤمنين ، فمن لم تكن متقيةً فليست بأم المؤمنين ولا كرامة ، أما الآية الأخرى التي تقول {وأزواجه أمهاتهم} فتعني أزواج الرسول صلى الله عليه وآله كأمهات رجال المؤمنين في حكم النكاح ، والقضية تشريعية بحتة.
فكيف توصف إمرأة كافرة منافقة مرتدة بأم المؤمنين؟
من من الشيعة الآن يستحل أن يصف قتيلة بنت قيس بأم المؤمنين؟
وفي حين أنك لا تجد فيما صح من رواياتنا على الإطلاق أحدًا من الأئمة الأطهار «عليهم الصلاة والسلام» يعبّر عن "عائشة" بأم المؤمنين فإن عليك أن تلتزم بتعبيرات أئمة الهدى عليهم السلام وتسلّم لهم.
هذا إلى جانب وجود نص عن الإمام صاحب الأمر «صلوات الله عليه» مضمونه أن عائشة أسقطت من شرف أمومة المؤمنين ، فلا يحل لمن يخاف الله تبارك وتعالى ويرجو اليوم الآخر أن يعبّر بعد كلام الإمام الحجة عليه الصلاة والسلام بأن عائشة "أم المؤمنين".

وأعرب سماحة الشيخ الحبيب عن تألمه الشديد لانفراد كمال الحيدري بتنزيه عائشة من مثلبة إفتائها برضاع الكبير وحثها عليه لتدخل عليها الرجال بذلك ، حيث زعم المدعو كمال الحيدري أن هذه القضية من أكاذيب الأمويين ووضع ابن تيمية وأتباعه معتمدًا في تنزيهه لها على ذوقه رغم تواتر القضية عن عائشة وثبوت الأدلة عليها مقدمًا بذلك ظنياته واستحساناته على تواتر الأمة في مثلبة لعائشة لا ينزهها فيها المخالفون أنفسهم ومخالفـًا بذلك ديدن العلماء والمحققين.

ووجّه سماحته عناية السامعين بقوله ننصح المؤمنين بالتحري عن سبب الانفعال الذي يحمله كمال الحيدري ضدنا ليتبينوا أن سبب إخراج هذا الضغن هو أخذ المذكور القضية شخصية لقولنا عنه أنه منحرف بعدما اطلعنا على آرائه ووجدنا ما فيها من انحرافات ، وهي الكلمة التي لم يتحملها فأضمرها في قلبه لتشتعل وتغلي إلى أن تأتي الفرصة السانحة ليخرجها وكذلك غيره ممن حملوا علينا بكلمات نابية وتسفيهية بردود قاسية ، ولا تعتقدون بكرامة لعائشة.

كما أبدى سماحته التهكم من الواقع المثير للضحك حيث يتصدى أمثال كمال الحيدري والذين لديهم خلل في التوحيد لدعوة الناس للتوحيد وبيان الخلل عند عقيدة المخالفين في التوحيد ، بينما هم يعتقدون بوحدة الوجود والموجود ، فعليهم أن يوجهوا دعوتهم لأنفسهم أولاً حتى تكون أصول دينهم سليمة فيتركون الميل إلى مسلك الفلسفة والعرفان الباطل قبل دعوتهم للآخرين إلى أصول الدين السليمة.
داعيًا سماحته المطبلين لكمال الحيدري إلى ترك البهلوانيات وأسلوب المسرحيات السخيفة السمجة كإتصال أحدهم وقوله أنا الشيخ تركي من القصيم أو الرياض ثم يتكلم بمنطق أنه واحد من مشايخ الفرقة البكرية الكبار وأنه بدأ يقترب من التشيّع ويسلّم بفضل كمال الحيدري "الذي هز العقيدة" وووو إلخ ثم تنكشف القضية أنها مسرحية بطلها شاب شيعي يتقن تقليد أصواتهم وهو من روّاد البالتوك ، فهذه المسرحيات السخيفة تهدم كل ما نبنيه وهي ديدن الطائفة البكرية وما تحتاج إليه هي لا نحن ، حيث تراهم يأتون بفضائياتهم بما يزعمونه المهتدي الفلاني الذي كان شيعي الأصل ويبدأ يتكلم ومن منطقه تعرف أنه ليس شيعيا بل يمثـّل فينفضح من منطقه كما انفضح هذا المطبّل لكمال الحيدري من منطقه.

وأشار الشيخ عند قرب اختتام كلمته إلى نكران كمال الحيدري على الوهابية بزعمه أنهم أشاعوا الفاحشة في الذين آمنوا بنشرهم الاحتفال البهيج بهلاك عائشة في قنواتهم الفضائية ، وعلّق سماحته مبتسمًا: وهل أصبحت عائشة من الذين آمنوا؟ إن علينا أن نشكرهم ونقول جزاكم الله خيرًا لأنكم بالفعل نشرتم مثالب عائشة وهذا أمرٌ حسن ، سلمت أياديكم.

واختتم سماحته رده على كمال الحيدري ببيان ملاحظة وصلت إليه حول المذكور الذي قال في أحد البرامج مخاطبًا من يخالف إسلام أهل البيت : لو أنت بحثت وحققت وقطعت بأن الحق على مذهبك وليس على مذهبنا وأن أئمة أهل البيت عليهم السلام ليسوا أئمة فثق تمامًا أنك معذور وأنك تدخل بذلك الجنة لأن القطع حجةٌ بينك وبين الله تبارك وتعالى ، فتقول لله يوم القيامة أنا قد بحثت وقطعت ولم أجد دليلاً على ولاية أهل البيت عليهم السلام فهذه حجة وأنت معذور!
وبيّن سماحة الشيخ أن هذا الكلام مخالفٌ لكلام أئمتنا «صلوات الله عليهم» ففي معاني الأخبار للشيخ الصدوق عن الإمام الباقر عليه السلام قال: «لا يعذر أحد يوم القيامة بأن يقول يا رب لم أعلم أن ولد فاطمة هم الولاة ، وفي ولد فاطمة انزل الله هذه الآية خاصةً {يا عبادي الذين اسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا أنه هو الغفور الرحيم}» ، فلا يمكن لنا بطبيعة الحال أن نحمل هذه الرواية على معنى عدم العلم المطلق أي على الجاهلين القاصرين بل أنها تحمل على أولئك الذين بحثوا ومع ذلك أعرضوا بدعوى أنهم قطعوا على الخلاف الذي لابد أنه فيه عناد وجحود فكلامهم مرفوض عند أئمة أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين.






السيد كمال الحيدري صقل مرآته لاستقبال نور الحقيقة
فبحث عن الحقيقة بإخلاص فوجدها
فأقام الميزان فعرف الحق من الباطل
فأبطل الباطل واحق الحق
وهذا ما غفل عنه المدعو ياسر الحبيب
فهوي من حيث لم يعلم
فهداه الله للحق
فهل تعلم من هو الحق

ذلكم الله ربكم الحق فماذا بعد الحق إلا الضلال؟) يونس – 32
ومحبتي لجميع نساء رسول الله
ودعواتي لصاحبة النورين السيدة عائشة

التوقيع :
لـِنكُنْ أرواح رَاقِـيَـة
نَتسـامْى عَنْ سَفـاسِفَ الـَأمُـورْ وَعـَنْ كُـلْ مَـايَخِدشُ نـَقائِنـا
نًحترِمْ ذآتنـَا وَنـَحتـِرمْ الغَـيْر .. عِنـدَمـْا نتـَحدثْ نتحَـدثْ بِعُمـْق
نـَطلبْ بأدب .. وَنشُكر بـِذوَقْ .. وَنـَعتذِرْ بِـصدقْ
نتـَرفـْع عَـن التفَاهـَاتـْ والقِيـلَ والقـَالْ .. نُحِبْ بـِصَمتْ وَنغَضبْ بـِصَمتْ
وإنْ أردنا الـَرحِيلْ .. نَرحـَلْ بـِصَمتْ



الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 01:57 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin