منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنتديات العلمية والأدبية > الأدب والشعر
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 31-05-2006, 01:05 PM
خادمة بطلة كربلاء خادمة بطلة كربلاء غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 9546

تاريخ التّسجيل: Mar 2004

المشاركات: 3,794

آخر تواجد: 15-10-2013 02:16 PM

الجنس:

الإقامة: أرض التضحية

Thumbs up أشعار في حق السيدة زينب عليها السلام

بسمه تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بمناسبة ميلاد السيدة زينب عليها السلام
أضع بين أيديكم يا قرائي الأعزاء نخبة من الشعراء والشعر الجميل في حق مولاتي العقيلة حوراء عابدة آل طالب عليهم السلام
ولله درالمؤلف النقدي حيث يقول :
[ عقيلة أهل بيت الوحي بنت * الوصي المرتضى مولى الموالي ]
[ شقيقة سبطي المختار من قد * سمت شرفا على هام الهلال ]
[ حكت خير الانام علا وفخرا * وحيدر في الفصيح من المقال ]
[ وفاطم عفة وتقى ومجدا * وأخلاقا وفي كرم الخلال ]
[ ربيبة عصمة طهرت وطابت * وفاقت في الصفات وفي الفعال ]
[ فكانت كالائمة في هداها * وإنقاذ الانام من الضلال ]
[ وكان جهادها بالليل أمضى * من البيض الصوارم والنصال ]
[ وكانت في المصلى إذ تناجي * وتدعو الله بالدمع المذال ]
[ ملائكة السماء على دعاها * تؤمن في خضوع وابتهال ]
[ روت عن أمها الزهراء علوما * بها وصلت إلى حد الكمال ]
[ مقاما لم يكن تحتاج فيه * إلى تعليم علم أو سؤال ]
[ ونالت رتبة في الفخر عنها * تأخرت الاواخر والاوالي ]
[ فلولا أمها الزهراء سادت * نساء العالمين بلا جدال ]
وقال العلامة المحقق المطلع الشيخ محمد علي الاردوبادي في قصيدة قالها في رثاء الصديقة زينب وهي طويلة :
[ قد عاد مصر للحفيظة مغربا * فسنا ذكاها واضح لن يغربا ]
[ بمليكة حسبا زكت فيه ولم * يعقد عليه غير صنويها الحبا ]
[ ومن النبوة في أسرة وجهها * بلج كمثل الشمس يجلو الغيهبا ]
[ وتضوع منها للخلافة عبقة * تطوى بنفحتها الصحاصح والربى ]
[ بجلال أحمد في مهابة حيدر * قد أنجبت أم الائمة زينبا ]
[ فيجمع الشرفين بضعة فاطم * حصلت على أكرومة عظمت نبا ]
قول الذاكر الخطيب الشيخ حسن بن الشيخ كاظم سبتي في أواخر قصيدته التي قالها في شرح أحوال الصديقة الصغرى قال تحت عنوان سبب وفاتها : -
[ وزوجها ابن عمها الطيار عبد * الله بارى في السخاء السحبا ]
[ لما أصابت يثربا مجاعة * وشدة وعامهم قد قطبا ]
[ فسار عبد الله ينحو الشام في * عياله يحملهم وزينبا ]
[ لكن وعثاء الطريق أثرت * بها فكابدت عناء نصبا ]
[ فعندما تذكرت دخولها * للشام حسرى وهي في أسر السبا ]
[ حمت وما زالت تعاني سقما * وسقمها في جسمها قد نشبا ]
[ وعام خمسة وستين قضت * صابرة بالصبر حازت رتبا ]
[ وقد مضت عنا بنصف رجب * يا ليت انا لم نشاهد رجبا ]
ولله در الفاضل الخطيب الميرزا محمد الخليل النجفي حيث يقول في قصيدة له في رثائها عليها السلام : -
[ إذا نابك الدهر لا تعجب * فليس على الدهر من متعب ]
[ ولا تغترر بابتساماته * فبالناب يغدر والمخلب ]
[ وكن جلدا عند دهم الخطوب * فمن يرتدي الصبر لم يغلب ]
[ وإن دهمتك صروف الزمان * تذكر عقيلة آل النبي ]
[ تذكر مصائبها سلوة * وحمر الدموع عليها اسكب ]
[ فكل النوائب تسلى لدى * نوائب خير النسا زينب ]
[ وناهيك أرزاؤها في الطفوف * فمهما تحدثت لم تكذب ]
[ رزايا يحار لديها الصبور * احتمالا ومنها يشيب الصبي ]
[ وقد قابلتها بكظم الوصي * وصبر البتول وحلم الوصي ]
[ إلى أن قضت وهي حلف الاسى * بصبر لدى الدهر لم ينضب ]
[ فيا قلب ذب بعدها حسرة * ويا عين فيضي لها واسكبي ]
فمن أولئك الافذاذ حجة الاسلام آية الله المغفور له الشيخ محمد حسين الاصفهاني المتوفي 5 - 12 عام 1361 ه‍ . قال أعلى الله مقامه : -
[ وليت وجهي شطر قبلة الورى * ومن بها تشرفت أم القرى ]
[ قطب محيط عالم الوجود * في قوسي النزول والصعود ]
[ ففي النزول كعبة الرزايا * وفي الصعود قبلة البرايا ]
[ بل هي باب حطة الخطايا * وموئل الهبات والعطايا ]
[ ام الكتاب في جوامع العلا * أم المصاب في مجامع البلا ]
[ رضيعة الوحي شقيقة الهدى * ربيبة الفضل خليفة الندى ]
[ ربة خدر القدس والطهارة * في الصون والعفاف والخفارة ]
[ فإنها تمثل الكنز الخفي * بالسر والحياء والتعفف ]
[ تمثل الغيب المصون ذاتها * تعرب عن صفاته صفاتها ]
[ مليكة الدنيا عقيلة النسا * عديلة الخامس من أهل الكسا ]
[ شريكة الشهيد في مصائبه * كفيلة السجاد في نوائبه ]
[ بل هي ناموس رواق العظمة * سيدة العقائل المعظمة ]
[ ما ورثته من الرحمة * جوامع العلم أصول الحكمة ]
[ سرابها في علو الهمة * والصبر في الشدائد الملمة ]
[ ثباتها ينبئ عن ثباته * كان فيها كل مكرماته ]
[ لها من الصبر على المصائب * ما جل أن يعد في العجائب ]
[ بل كاد أن يلحق بالمعاجز * لانه حرفة كل عاجز ]
[ فإنها سلالة الولاية * ولاية ليس لها نهاية ]
[ بيانها يفصح عن بيانه * كأنها تفرغ عن لسانه ]
[ ناهيك فيه الخطب المأثورة * فإنها كالدرر المنثورة ]
[ بل هي لولا الحط من مقامها * كاللؤلؤ المنضود في نظامها ]
[ فإنها وليدة الفصاحة * والدها فارس تلك الساحة ]
[ وما أصاب أمها من البلا * فهو تراثها بطف كربلا ]
[ لكنها عظيمة بلواها * من الحرب شاهدت دهاها ]
[ رأت هجوم الخيل بالنار على * خبائها أو محور السبع العلى ]
[ وأسلبوا يا ويلهم قرارها * مذ سلبوا إزارها خمارها ]
[ وسبيهم ودائع المختار * عار على الاسلام أي عار ]
[ يكاد أن يذهب بالعقول * سبي بنات الوحي والتنزيل ]
[ وما رأت بالطف من أهوالها * جل عن الوصف بيان حالها ]
[ ومن يطيق وصف سوء حالها * مذ رأت السبط على رمالها ]
[ معفر الخد مضرجا بدم * لهفي على جمال سلطان القدم ]
[ وحولها فتيانه على الثرى * كالشهب الزهر تحف القمرا ]
[ واها على كواكب السعود * عقد نظام الغيب والشهود ]
[ كيف هوت وانتثرت أشلاؤها * بأي ذنب سفكت دماؤها ]
[ وشاهدت ريحانة الرسول * تدوسها حوافر الخيول ]
[ فأصبحت خزانة اللاهوت * حلبة خيل الجبت والطاغوت ]
[ صدر تربى فوق صدر المصطفى * ترضه الخيل على الدنيا العفا ]
[ ترى العوالي مركز المعالي * مدرجة لذروة الكمال ]
[ وهي عرش وعليه التاج * أو أنها البراق والمعراج ]
[ نال من العروج ما تمنى * كقاب قوسين دنا أو أدنى ]
[ حتى تجلى قائلا إني أنا * من شجر القناة في طور القنا ]
[ لسان حاله لسلطان القدم * سعيا على الرأس إليك لا القدم ]
[ وسوقها إلى يزيد الطاغية * أشجى فجيعة وأدهى داهية ]
[ وما رأته في دمشق الشام * يذهب بالعقول والاحلام ]
[ أمامها رأس الامام الزاكي * وخلفها النوائح البواكي ]
[ أو الكتاب الناطق المبين * حف به الحنين والانين ]
[ وأفظع الكل دخول الطاهرة * حاسرة على ابن هند العاهرة ]
[ وما لها ومجلس الشراب * وهي ابنة السنة والكتاب ]
[ أتوقف الحرة من آل العبا * بين يدي طليقها واعجبا ]
[ يشتمها طاغية الالحاد * وهي سلالة النبي الهادي ]
[ بل سمعت من ذلك اللعين * سب أبيها وهو أصل الدين ]
[ أتنسب الطاهرة الصديقة * للكذب وهي أصدق الخليقة ]
[ واحر قلباه لقلب الحرة * فما رأته لا أطيق ذكره ]
[ شلت يد مدت بقرع العود * إلى ثنايا العدل والتوحيد ]
[ تلك الثنايا مرشف الرسول * وملثم الطاهرة البتول ]
[ وما حناه باللسان أعظم * وكفره المكنون منه يعلم ]
[ وقد أبانت كفر ذاك الطاغي * بأحسن البيان والبلاغ ]
[ حنت بقلب موجع محترق * على أخيها فأجابها الشقي ]
[ يا صيحة تحمد من صوائح * ما أهون النوح على النوائح ]
ومن أولئك الافذاذ الخطيب الشيخ حسن بن الشيخ كاظم سبتي ، وإليك ما قاله شارحا أحوال الصديقة ( ع ) وفضلها :
[ سل زينبا عما عليهم جرى * عما عليهم جرى سل زينبا ]
[ هي العقيلة التي عنها روى * الحبر ابن عباس وعنها كتبا ]
[ عامين من بعد شقيقها الحسين * ولدت أهلا بها ومرحبا ]
[ أول شعبان أتى ميلادها * أضاء نورها فأخفى الكوكبا ]
[ وبشر النبي لما ولدت * وهو على المنبر يلقي الخطبا ]
[ بشره سلمان فيها بعد ما * وافاه جبريل بذاك مطنبا ]
[ وقال سماها الاله في السما * بزينب لما تقاسي نوبا ]
[ فأم دار ابنته فاطمة * مهنيا لها بها مرحبا ]
جلالة قدرها
[ إن قصدت تزور قبر جدها * شوقا إليه إذ هم بيثربا ]
[ اخرجها ليلا أمير المومنين * والحسين والزكي المجتبى ]
[ يسبقهم أبوهم فيطفئ * الضوء الذي في القبر قد ترتبا ]
[ قيل له لم ذا فقال إنني * أخشى بأن تنظر عين زينبا ]
مكارم أخلاقها
[ روحي لها الفداء من مصونة * زكية كريمة ذات إبا ]
[ ذات عفاف ووقار وحجى * من شرفت أما وجدا وأبا ]
[ أحمد جدي وعلي والدي * وفاطم أم فأكرم نسبا ]
[ تكفلت أثقل ما في الدار * بعد أمها من أيام الصبا ]
[ وجرعت ما جرعته أمها * من الاذى ما منه تنسف الربى ]
علمها
[ عيبة علم غير أن علمها * غريزة ولم يكن مكتسبا ]
[ عالمة عاملة لربها * طول المدى سوى التقى لن تصبحا ]
[ تقية من أهل بيت عصمة * شقيقة السبط الحسين المجتبى ]
[ صديقة كبرى لجم علمها * طاشت بها الالباب والفكر كبا ]
[ فيا لها داعية إلى الهدى * في حل كل مشكل قد صعبا ]
[ ذات فصاحة إذا ما نطقت * حينا تخال المرتضى قد خطبا ]
[ سل مجلس الشام وما حل به * مذ خطبت ماج بهم واضطربا ]
صبرها
[ لله من صابرة على الاذى * تجرعت مع الحسين الكربا ]
[ ألفته فردا أو عداه أقبلت * وخيلهم ملؤ الفيافي والربى ]
[ واحتوشته بالرماح فارتوت * من دمه سمر الرماح والضبا ]
[ وأبصرته مذ هوى إلى الثرى * مصافحا ذاك المحيا التربا ]
[ رأته في مصرعه مخذم * الجسم لقى معفرا قد سلبا ]
[ ملقى على وجه الصعيد عاريا * والشمر فوق صدره قد ركبا ]
[ وخيلهم تعدو على جثمان من * نشا على صدر النبي قربا ]
[ ورأسه شيل على مثقف * مرتفع أمامها قد نصبا ]
[ مرتلا آيات أهل الكهف * لكن بالدماء شيبه قد خضبا ]
[ وشاهدت ما في الحما مقسما * إلى العدى مغتنما حتى الخبا ]
[ فكابدت بالطف ما لو بعضه * صبت على الهضاب هد الهضبا ]
في أنها كانت سلوة وعزاء للسجاد طيلة مرضه
[ ومذ عرا زين العباد السقم * بالطف لما عانى بلاء مكربا ]
[ كان له بها السلو والعزا * بعد أبيه دون كل الاقربا ]
[ فلم تزل تنبى بما يزيده * الله بأحسن الحديث والنبا ]
[ ما دام زين العابدين مجهدا * يشكو السقام والعنا والوصبا ]
سبب وفاتها
[ وزوجها ابن عمها الطيار عبد * الله بارى في السخاء السحبا ]
[ لما أصابت يثربا مجاعة * وشدة وعامهم قد قطبا ]
[ فسار عبد الله بنحو الشام في * عياله يحملهم وزينبا ]
[ لكن وعثاء الطريق أثرت * بها فكابدت عناء نصبا ]
[ فعندما تذكرت دخولها * للشام حسرى وهي في أسر السبا ]
[ حمت وما زالت تعاني سقما * وسقمها في جسمها قد نشبا ]
[ وعام خمسة وستين قضت * صابرة بالصبر حازت رتبا ]
[ وقد مضت عنا بنصف رجب * يا ليت أنا لم نشاهد رجبا ]
للعالم الفاضل شاعر أهل البيت ( ع ) الشيخ محمد نصار :
[ هاج وجدي لزينب إذ عراها * فادح في الطفوف هد قواها ]
[ يوم أضحت رجالها غرضا للنبل * والسمر فيه هاج وغاها ]
[ ونعت بين نسوة ثاكلات * تصدع الهضب في حنين بكاها ]
[ آه وا لهفتاه ما ذا تقاسي * من خطوب تربو على ما سواها ]
[ ولمن تسكب المدامع من عين * جفا جفنها لذيذ كراها ]
[ النهب الخيام أم لعليل * ناحل الجسم أم على قتلاها ]
[ أم لاجسامهم على كثب الغبر * أم مخضوبة بفيض دماها ]
[ أم لرفع الرؤوس فوق عوالي السمر * أم رض صدر حامي حماها ]
[ أم لاطفالها تقاسي سياق الموت * أم عظم سيرها وسراها ]
[ أم لسير النساء بين الاعادي * ثاكلات يندبن يا آل طاها ]
[ وهي ما بينهن تندب من قد * ندبته الاملاك فوق سماها ]
إن شاء الله يعجبكم

التوقيع : چه می شد نازنين در فال من بودی که می خواهد ترا ؟ کاش مال من بودی
مرا کردی اسيرت فصل پيری، کاش به فصل کودکی همسال من بودی





تحيات خادمة بطلة كربلاء


آخر تعديل بواسطة خادمة بطلة كربلاء ، 31-05-2006 الساعة 01:10 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 01-06-2006, 04:19 AM
الصورة الرمزية لـ زينب در الفردوس
زينب در الفردوس زينب در الفردوس غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 1474

تاريخ التّسجيل: Aug 2002

المشاركات: 730

آخر تواجد: 13-05-2014 04:39 AM

الجنس:

الإقامة: الكويت

احسنت ...
تشفع لك اخت السبطين...
"زينب"
عليها السلام..

التوقيع :
يا درة الفردوس
يا زينب
هلا لثمت الجسد المترب.

الرد مع إقتباس
قديم 01-06-2006, 05:15 AM
الصورة الرمزية لـ دمعــ الحوراء ــة
دمعــ الحوراء ــة دمعــ الحوراء ــة غير متصل
مشرفة في منتدى الأشبال وعالم المرأة
 

رقم العضوية : 620

تاريخ التّسجيل: Jul 2002

المشاركات: 6,966

آخر تواجد: 25-11-2012 12:41 PM

الجنس:

الإقامة:

بسم الله الرحمن الرحيم
تهانينا لكم بالمولد المبارك


هي العقيلة التي عنها روى * الحبر ابن عباس وعنها كتبا ]
[ عامين من بعد شقيقها الحسين * ولدت أهلا بها ومرحبا ]
[ أول شعبان أتى ميلادها * أضاء نورها فأخفى الكوكبا ]
[ وبشر النبي لما ولدت * وهو على المنبر يلقي الخطبا ]
[ بشره سلمان فيها بعد ما * وافاه جبريل بذاك مطنبا ]
[ وقال سماها الاله في السما * بزينب لما تقاسي نوبا ]
[ فأم دار ابنته فاطمة * مهنيا لها بها مرحبا ]

بارك الله فيك رزقك شفاعتها يوم الورود

السلام عليك وعلى اخيك الحسين وعلى امك البضعة الزهراء
يازينب ياسيدتي اشفعي لنا

التوقيع :
يشرفنا القليل من اقلامكم الولائية ببركات محمد وال محمد
على
ملتقى علوم الشيعة
قال الامام علي (ع) ( لا تستحي من اعطاء القليل فان الحرمان اقل )



أيها المغتر
لا تشمخ بانفك الى السماء لكي لا يكسرعنقك

الرد مع إقتباس
قديم 02-06-2006, 03:52 AM
الصورة الرمزية لـ aby_mohanned
aby_mohanned aby_mohanned غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 22678

تاريخ التّسجيل: Sep 2005

المشاركات: 927

آخر تواجد: 15-01-2008 06:18 AM

الجنس:

الإقامة:

بسم الله الرحمن الرحيم
احسنتم بارك الله فيكم بما نقلتم وجزيتم منالله خير الجزاء وجزيتم من الغريبه ام المصائب وامها الزهراء عليهم افضل الصلاة
والسلام وال البيت عليهم السلام بما قدمتم وجزيتم من المؤ منين الصادقين خير الجزاء وجعلها الله في ميزان اعمالكم

تحياتي
اخوكم

التوقيع :
هاك يااباالحسن هاك إخذالعهد
ياعلي نبقه نبايع للأبــــــــــــد
الف شكر


للاخت إم ابيها
على التوقيع

6_8_2006

الرد مع إقتباس
قديم 02-06-2006, 02:16 PM
الهادي المهدي الهادي المهدي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 19479

تاريخ التّسجيل: Jun 2005

المشاركات: 152

آخر تواجد: 09-09-2006 07:00 PM

الجنس:

الإقامة:

موفقة بحق الزهراء عليها السلام

التوقيع : طوبى لفتية كان شعارهم حب الحسين ع

الرد مع إقتباس
قديم 06-06-2006, 06:33 AM
خادمة بطلة كربلاء خادمة بطلة كربلاء غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 9546

تاريخ التّسجيل: Mar 2004

المشاركات: 3,794

آخر تواجد: 15-10-2013 02:16 PM

الجنس:

الإقامة: أرض التضحية

بسمه تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زينب در الفردوس ..

نور الزهراء (ع) ..

aby_mohanned ..

الهادي المهدي ..

أحسنتم على المرور وبارك الله فيكم
رزقنا الله في الدنيا زيارتهم وفي الآخرة شفاعتهم

التوقيع : چه می شد نازنين در فال من بودی که می خواهد ترا ؟ کاش مال من بودی
مرا کردی اسيرت فصل پيری، کاش به فصل کودکی همسال من بودی





تحيات خادمة بطلة كربلاء

الرد مع إقتباس
قديم 06-06-2006, 02:35 PM
قلب أبيض قلب أبيض غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 19538

تاريخ التّسجيل: Jun 2005

المشاركات: 266

آخر تواجد: 22-10-2007 10:31 AM

الجنس:

الإقامة:

لاتزالين متألقة مولاتي كما تركتك وتركت المنتدى والآن عدت فوجدتك كما كنتي متميزه

التوقيع :
أللهم لك الحمد وإليك المشتكى وأنت المستعان


سحقا للتحميل والكهربــــــــــــاء

drawGradient()

الرد مع إقتباس
قديم 06-06-2006, 03:13 PM
الحركاني الحركاني غير متصل
تم التجميد مؤقتاً بعد اختراق العضوية
 

رقم العضوية : 14016

تاريخ التّسجيل: Dec 2004

المشاركات: 863

آخر تواجد: 20-02-2007 07:27 PM

الجنس:

الإقامة:

بوركت جهودك مولاتي
موضوع جميل
اتمنى لك الموفقيه
ودوام التألق

تحياتي

الرد مع إقتباس
قديم 10-06-2006, 11:56 AM
خادمة بطلة كربلاء خادمة بطلة كربلاء غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 9546

تاريخ التّسجيل: Mar 2004

المشاركات: 3,794

آخر تواجد: 15-10-2013 02:16 PM

الجنس:

الإقامة: أرض التضحية

بسمه تعالى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قلب أبيض .. الحمد لله على سلامتكم وعودة حميدة موفقين

الحركاني .. أحسنتم وشكرا على المرور

إن شاء الله اشوفكم عند اعتاب السيدة زينب بدمشق ... يارب

التوقيع : چه می شد نازنين در فال من بودی که می خواهد ترا ؟ کاش مال من بودی
مرا کردی اسيرت فصل پيری، کاش به فصل کودکی همسال من بودی





تحيات خادمة بطلة كربلاء

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:01 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin