منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر > أريد شيعى يبغى رضى الله الرد على هذا....
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

الموضوع: أريد شيعى يبغى رضى الله الرد على هذا.... الرد على الموضوع
اسم المستخدم الخاص بك: إضغط هنا لتسجيل الدخول
عنوان الموضوع:
  
نص الموضوع - إذا لم تكن عضواً لن تظهر مشاركتك إلا بعد مراجعتها من قبل المشرفين:
أيقونة المشاركة
يمكنك إختيار أيقونة خاصة بموضوعك من هذه القائمة :
 

الخيارات الإضافية
خيارات منوعة

إستعراض المشاركات (الأحدث أولاً)
06-03-2019 03:41 AM
النجارى



أما قولك واستدلالك

قلت

ويقول عز من قال ( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم رَاكِعُونَ )
ويقول تعالى ( أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمرِ مِنكُم )
فشيء مضحك جداً واستدلال يدل على عظيم الإفلاس والإفلاس يدل على أن ما قلناه هو الحق وخطأ عقائد الشيعة
الأية الأولى تستدل بها على إمامة على أى الحكم

والأية تقول إنما وليكم الله
استغفر الله

تريد تقول حاكمكم الله
ورسوله
نعم هو ولينا
والذين





والذين






والذين






فهمتها؟




أم أبين




الذين جمع


جمع




لم يقل والذى أمن فتحمل على علىّ


والذين آمنوا كل المؤمنين
فهل لو حملناها على الحكم كلما تقابل مؤمن فى أقطار الدنيا تقول له أنت حاكمى ؟ظ
عجيب

وأنا حاكمك لأننى أيضا مؤمن فكل منا يحكم الاخر
ما هذا التلاعب بالكتاب؟
عاجزين عن الستدلال قولوا آمنا بالله
لا تقولوا ستحرف القرآن حتى يتفق مع مذهبنا
ثم قال فى نفس الأية مما ينسف استدلالك نسفا ويبين معنى الولاية التى فى الأية وأنها ليست الحكم

وَمَن يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ
فهل معناها الحكم أم أن آحر الأية وضحت المراد بأولها ؟
فلو حملناها على الحكم فإما ان يكون معناها ومن يحكم الرسول ... أو ومن يُحكم من الله ورسوله والذين أمنوا
وكما سبق أن حينها سيكون كل مؤمن كاحكم عليك أو أنت حاكم عليه لان الذين لفظة عامة فى المؤمنين
الأية يوضحها قوله تعالى ( يا أيها الذين أمنوا لا تتخذزوا عدوى وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة) فالمولاة تشمل المحبة والنصرة والاتباع الوتولى لا ما تذكره من كلام لا يدل على شيء

ولو شئت ذكرت لك من القرآن أيات المولاة التى تفسر هذه الأية لا كما تريد تفسيرها بالحكم
قال تعالى يا أيها الذين آمنوا لا تتولوا قوما ً غضب الله عليهم
أهى هنا بمعنى الحكم
قال تعالى (إن وليى الله الذى نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين )
نكمل أم يكفى

ثم ما وصف الذين أمنوا الذين يقيمون الصلاة ويأتون الزكاة

فهل كل من أقام الصلاة واتصف بهذا يكون حاكم لأن الكلام على محموع
قل لى المراد بالمجموع ال البيت فقط
اقول لك لماذا لم يختصر سبحانه الكلام ويقول الب البيت

فالقرآن نور وبيان ومبين اى موضح

فالأية بالمعنى الأخير الذى ذكرته أول من يدخل فيه سيد المؤمنين علىّ رضى الله عنه وال البيت نعم ونحن نحبهم ونتولاهم

أما تبشيرك لى بالنار لأننى خالفت عقائد الشيعة

فأعوذ بالله منها

وأنا أرجوا الله أن يعافينى بحبى للنبى واتباعى له ولأل البيت على منهجهم الصحيح

وأولى ان يخوف بالنار من ترك المحكم من القرآن واتبع المتشابه
شوف اكتب ماشئت حتى تنتهى ثم ارد عليك حتى لا سكون كلامنا كالعبث
06-03-2019 03:09 AM
النجارى
(وإذ أبتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس أماما....)
(وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون)

أرجوا منك أن تكبر الخط قليلا لضعف فى بصرى
استدللت على أن الإمامة ركن الدين الأعظم بهاتين الأيتين
فكلمة الإمامة تطلق على الحكم وهو ما تريده وتطلق على الهداية والإرشاد وهو المذكور فى الأية الثانية ففى الأية الثانية التى تستدل بها على الحكم هى تتحدث عن الهداية والإرشاد فبطل الإستدلال بها على المراد بل لماذا لم تفسر الأية الأولى بالأية الثانية؟
بمعنى أن كلمة إماماً تطلق على الحاكم وتطلق على الهادى المرشد الناصح المبين كالإنبياء وهى لفظة متشابهه مجملة متشابهه أى تشبه هذا وهذا ومجملة بمعنى أن الكلمة المجملة فى اللغىة وارجع لكتب اللغة تجد هذا

أن الكلمة المجملة كلمة تحمل أكثر من معنى ككلمة رأس تطلق على رأس الإنسان ورأس الجبل ورأس السنة ورأس الدابة فلا يصح لنا حملها على أحد معانيها بدون دليل يرجع إليه وبمجرد الهوى والإختيار لأنها متشابهه وقد حرم الله اتباع المتشابه وحمله على أحد معانيه

فليس الأخذ بهذا المعنى أولى من الأخذ بالمعنى الأخر ولا العكس فتلتمس مرجح خارجى يرجح لك المعنى
فسياق كلام الله تعالى لخليله الذى سماه الله خليله وهى شدة المحبة ولم يذكر أن أهل البيت أفضل منه كما تقولون
كلامه تعالى له يدل على الهداية أقرب من دلالته على الحكم

والدليل الصارخ على ذلك أن إبراهيم لم يحكم قومه بل هاجر وقال الله عنه إنى مهاجر إلى ربى سيهدين
يوضحه أشد التوضيح واجلاه أن الله لم يذكر أحد آمن به إلا لوط ولوط هاجر أيضاً والسياق يدل على أن الإمامة هنا هى الهداية يجليه أخر الأية التى حذفتها قال ومن ذريتى
قال لا ينال عهدى الظالمين فهل يطلب نبى الله وخليله لذريته السلطة وهى أمر دنبوى ويدع الهداية؟
قال تعالى ولقد عهدنا إلى أدم من قبل فنسى فهل عهد له بالإمامة؟
قال واوفوا بعهدى اوف بعهدكم
لا يمكن أبدا

فإن قلتم طلب الإمامة التى هى الحكم لا للدنيا بل لإقامة الدين
قلنا الله أكبر اذا الأصل الدين والتوحيد فلماذا تجعلون الإمامة ركن الدين الإعظم؟
وأدل شيء أن ابراهيم عليه السلام لما دعا لم يدع لسلطة أنه لما دعا للبيت الحرام (الذى هو دون الفضل عند الشيعة من كربلاءولم تذكر مرة فى القرآن )دعا باأن يكون فيهم إمام هدى لا حكم
رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ



والقرأن يفسر بعضه بعضاُ
06-03-2019 02:32 AM
النجارى
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ايتام علي
أيات الله عز وجل لا تفسر وتؤل من قبل جاهل مثلك
تريد أن تشتري بأيات الله ثمن قليل كاليهود فأبشر بجهنم وبئس المصير
تدعي أن القران فيه ما هو عكس عقائد الشيعة
إذا تعال معي وشرح قوله تعالى ( .. ليس كمثله شيء وهو السميع البصير)
والشيعة لا تؤمن بالتجسيم وأنتم تؤمنون بالتجسيم http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=198755
فمن فينا الموحد المعتقد بما جاء بالقران؟
تقولون إن الأمامة ليست من أساسيات الدين والله عز وجل قد جعلها من أعظم المراتب
يقول تعالى(وإذ أبتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس أماما....)
(وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون)
ويقول عز من قال ( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم رَاكِعُونَ )
ويقول تعالى ( أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمرِ مِنكُم )
فمن هم الأئمة الواجبة طاعتهم ؟ هل منهم يزيد الفاسق الشارب للخمرالمنتهك لحرمات الله وهاتك ستر المؤمنين؟
هذا دينكم يأمركم بطاعة الفسقة والفجرة من الأمراء والملوك وهذا ديننا يأمرنا بطاعة المعصوم الذي يقيم الصلاة ويؤتي الزكاة
وهذه هي من صفات المعصوم الواجب الطاعة
فمن فينا من يسير عكس ما جاء به الله عز وجل في كتابه؟
تقول لا يوجد ذكر للمعصوم في القران ولكنك تؤمن بخلافة أبو بكر بدون ذكر له القران
يقول تعالى (فأنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور)
من عقائدكم أن عائشة أعظم نساء النبي وهي وأبوها الأحب إلى قلبه
ولكن بالمباهلة في قوله تعالى (.. فقل تعالوا ندع أبناءناوأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ..)
لم يخرج مع النبي الا فاطمة وعلي والحسن واحسين
فأين صارت أحب النساء بزعمكم إلى النبي هي أبوها في المباهلة؟
تقولون أن الشيعة كفار لأنهم يعتقدون بإن المعصومين يعلمون الغيب وبترتم بخبث أن الشيعة يؤمنون بذلك بما علم الله عز وجل الغيب للمعصومين
وأستعظمت أن يجعل الله عز وجل لأمير المؤمنين الشهادة على من كفر وأرتد بعد رسول الله يوم الحساب وجعلتها دليلا على كفرنا ونسيت قوله تعالى ( فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا )
فأخزاك الله وأبطل حجتك ولكن كيف لمثلك أن يفهم أو يتعظ؟

لن تفعلها ولو أنطبقت السماء على الأرض
هل تظننا أننا لن نفهم لغة الأفلاس الغارق بها أنت ؟
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ايتام علي


طلبت منك مائة مرة أن تتركنى أكمل ردى على كلامك السابق وأنا لم أفرغ قلت لك لعدم التشتت فإنا ما فرغت من الرد على الكلام السابق حتى كتبت كلام لإحداث التشتيت وتتهرب من كثرة الأسئلة التى حيرتك ولكى لا أوقفك للرد وأطالبك به حاولت تشتيت الموضوع
فإنا سأفوت عليك الفرصة بإذن الله
وأدعك تكمل كلامك بالكاااامل تماماً حتى تقول فرغت من الكلام ثم أرد عليك بإذن الله وهذا هو ترتيب الحوار
فأنت ترد فهل سألتنى هل لى باقى كلام أم لا؟
وعلى كل الأحوال أرد على هذه الفقرة من كلامك وأتركك تتكلم كما تشاء ولو شهر واملأ الصفحات بما تحب

ورجاء بعدها تتركنى أتكلم ولا تشوش على الكلام بطريقتك وأنت من داخلك تعلم الحق واحذرك كل الحذر وأخوفك كل التخويف من بطش الله وبأسه الذى توعده لمن خالف آياته الواضحات ولم يؤمن بها وكذبها واتبع المتشابهات لتحريف القرآن عن معناه

قسم الله أياته إلى محكم واضح وأنا ما استدل به
وإلى متشابه قد يوهم بالباطل وهو ما تستدل به
وأوجب الله وحتم علينا اتباع المحكم وحرم وجرم اتباع المتشابه
(
هُوَ الَّذِي أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ۖ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ ۗ)
فأنا أتيك بالمحكم الواضخ فلا تذعن له وتسخر وتقول لا يدل على المستدل عليه وأيات الله لا تفسر بما أقوله

أطلب منك بيان كذبى أمام الكل وهات كل آية كما أفعل معك وبين أنها لا تدل على المستدل عليه

فتهرب
ثم أطلب منك الإتيان بالعكس لما وجدك لا تستطيع الرد
فأتيتنى بما لا يدل إلا على ما أقوله



طلبت منى بإلحاح لما قلت لك ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء

فهات لى ركن الدين الأعظم الإمامة من القرآن وعقائد الشيعة الكبرى من القرآن

فعجزت ورددت السؤال بسؤال وهذا ليس من أصول المناظرة بل يسمى هروب
فقلت لى هات لى من القرآن ما يدل على إمامة إبى بكر وعمر وعثمان

ورغم أنك لم تجبنى أجبتك من القرآن رغم أننا ما ادعينا أن إمامتهم من أركان الدين ولا الركن الأعظم ولا يكفر جاحدها ورغم ذلك أتيتك بأدلة

عجزت عن الرد عنها
وأخذت تبحث عن أدلة عن الركن الأعظم لعلمك أنه لا يوجد فى القرآن العظيم

فأتيت بمتشابه من القرآن

والحق كما مرت الأية تستدل عليه بالمحكم الواضح وإلا لحقك الوعيد الشديد كما فى الأية السابق ذكرها
الواضح

إمامة على واجبة وركن الدين الأعظم ومن لم يؤمن بها كافر
هكذا وإلا لا يوجد وبطل دين الشيعة كله
شيء يكفر به الإسان ويخلد فى النار ولا يذكره الله فى القرآن
ما فرطنا فى الكتاب من شيء



قلت

تقولون إن الأمامة ليست من أساسيات الدين والله عز وجل قد جعلها من أعظم المراتب
يقول تعالى(وإذ أبتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس أماما....)
(وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون)
ويقول عز من قال ( إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم رَاكِعُونَ )
ويقول تعالى ( أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمرِ مِنكُم )

ركن الدين الأعظم هو الإمامة فهل هو أعظم من ركن التوحيد
لو قلت نعم كفرت بالقرآن كله وبدعوة الرسل جميعاً وبما عليه أل البيت الكرام رضوان الله عليهم وبما عليه على الذى بايع أبا بكر وعمر وعثمان باعترافكم فهل على يفعل الكفر؟


وإن قلت لا فلما سميته أعظم؟
فإن قلت سهوا أمجاز

التوحيد ليس لعب

ركن الدين الأعظم
يذكر الله المحيض وأحكامه ويذكر كلمة أف للوالدين ويقول عن الدرهم ولا تسأموا أن تكتبوه صغيرا ً أو كبيراً إن كان ديناً ويذكر مثاقيل الذر

ولو شئت أتيتك بالقرآن أية آية

بل اختصر لك الكلام اختصارا عظيما
افتح المصحف



ستجد


أول ركن وأعظم ركن



يا أيها الناس اعبدوا ربكم
فى سورة البقرة

أول أمر فيها وأول ركن

هذا هو ركن الدين الأعظم
ثم انتقل بعد تجد القرآن كله هذا الركن

حتى قصص الأنبياء كان خدمة لهذا الركن


وما أرسلنا من رسول إلا نوحى إليه


أن آمنوا بإمامة على الركن الأعظم
بل قال أنه لا إله إلا أنا فاعبدون
لو كان الله خلق الخلق من أجل على ومن أجل اركم الأعظم فلماذا لم يكن على هو مكان أدم اول البشر؟
ولماذا اخره الله ليكون فى آخر الأمم
ومن أعظم على أم النبى؟
رواياتكم تقول النبى

وبذكركم أن إمامة على هو الركن الأعظم تجعله أفضل من النبى

نعم على أفضل المؤمنين ولكن ليس كالنبى
وأنتم تذكرونه أكثر من النبى وتدعونه ولا تدعون النبى وهذا كافى فى ابطال المذهب

أما عن استدلالتك فتابعنى
05-03-2019 02:10 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى


دليل آخر وقفت عليه يثبت أن هذا من معتقد الشيعة كما تحاول أن تنفيه
قال المجلسي

((ثم لا بد أن تعتقد في النبي والأئمة (صلوات الله عليهم) أنهم معصومون من أول العمر إلى آخره، من صغائر الذنوب وكبائرها، وكذا في جميع الأنبياء والملائكة، وأنهم أشرف المخلوقات جميعاً، وأنهم أفضل من جميع الأنبياء والملائكة، وأنهم يعلمون علوم جميع الأنبياء، وأنهم يعلمون علم ما كان وعلم ما يكون إلى يوم القيامة )) ايضاً في الاعتقادات: 78 في الحواشي في الباب الحادي عشر في سياق حديثه عن الضروريات
ليس في هذا الكلام ما يدل على أن المعصوم يعلم الغيب من دون الله عز وجل فإنقع شبهتك بالماء وشربها



بعد كل هذه الردود وبعد كل هذه الحجج والدلائل على غبائكم وحمقكم في الكذب وبهتان الشيعة
سترجع يا مفلس لتكرار سفاهاتك وحمقك ولن ترد على ما طالبتك به وبعدها ستزعم إنك من أظهر الحق وأزهق الباطل
05-03-2019 02:03 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى

فإن لم تأتى ولن تأتى انهدم المذهب ودل على صحة عقيدة السنة
وأوفر عليك عناء الكتابة والتعب

لا يوجد
كأنك قلتها
قد جئتك بكل دليل ولم تأتني إلا ما تقتبسه من كلام الحمير والبهائم من شيوخك الدجالين فمن فينا المفلس؟!!!!
المضحك تكرارك لقول لن تفعلها ومع إني فعلتها مرات ومرات مازلت يا أعمى تكررها

05-03-2019 01:58 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى

ما رأيك فى هذه الأية
ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء


أهى آية من القرآن






تؤمن بها؟






فإن آمنت بها




على



ما تدل؟

لفظة كل وارجع لكتب اللغة تجد أنها أقوى ألفاظ العموم

فالله ما ترك شيء إلا بينه فى القرآن ولم يبين الركن الأعظم؟
وهل هو أعظم من توحيد الله؟
كلامك يدل على هذا

منتظر بعد أن أكمل كلامى على العصمة
كما آتيك أنا على كل ما أقوله بدليل قرآنى واضح تأتينى بعشر آيات تذكر الركن الأعظم

لأن الركن الأعظم لابد أن يذكر فى عشرات ومئات الأيات
وسؤالى الأخر هذا الركن أعظم من توحيد الله؟
انتظرنى
ولا تكتب حتى افرغ
قد بين الله الركن الأعظم وأمرنا بطاعته وطاعة رسوله وأولي الأمر وهم أكيد ليسوا بالخمارين والسكارى والظالمين من حكامكم وخلفائكم وملوككم
05-03-2019 01:53 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى
لا زال كلامى على العصمة موصول وعلى الإمامة موصول

فقد ذكرت أن الإمامة ركن الدين الأعظم
والقرآن المجيد من أوله لآخره يذكر الفتيل القطمير وما ترك شيء إلا بينه ولم يذكر ركن الدين الأعظم
هذا فقط يكفى لأى منصف يخاف عذاب الله أن يترك التشيع
بلى قد ذكر الله الصغيرة والكبيرة في كتابه العزيز لكن كيف لم يذكر خلافة صحابتكم المقدسين ويترك الناس في فتنة وحيرة؟!!!
أما الرد على سفاهاتك فقد قال عز وجل (وما اتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فأنتهوا ) وقال تعالى (أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم)
وقال تعالى ( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آَمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلَاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )
يقول تعالى ( إني جاعلك للناس إماما قال ومن ذريتي قال لا ينال عهدي الظالمين)
يقول تعالى (وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا)
وغيره من دلائل على وجوب طاعة من أمر رسول الله بطاعته
وعندكم وفي أصح كتبكم تنقلون " : عن زيد بن أرقم قال: (ثم قال: قام رسول الله (صلى الله عليه وآله) يوماً خطيباً بماء يدعى خماً بين مكة والمدينة فحمد الله وأثنى عليه ووعظ وذكّر ثم قال: أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله واستمسكوا به فحث على كتاب الله ورغّب فيه ثم قال: وأهل بيتي أذكركم الله في أهل بيتي أذكركم الله في أهل بيتي أذكركم الله في أهل بيتي...) (صحيح مسلم ج7 ص123 / دار الفكر بيروت)"
فكيف يوصي بعترة ليست معصومة ويقرنها بكتاب الله ويجعلهم ثقل القران؟
وكيف يقول النبي عن الإمام علي اللهم وال من ولاه وعاد من عاداه؟
كيف دعى النبي على من يعادي علي بن أبي طالب إن كان إنسان عادي غير معصوم يخطئ ويصيب؟!!!
ومثلها عشرات الأمثلة والحجج التي تدحض أكاذيبكم وأفترائاتكم
05-03-2019 01:24 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى
نقول

ويترجح قول الجمهور بدليل قرآنى قوى جداً وهو قوله تعالى (إنى لا يخاف لدى المرسلون إلا من ظلم ثم بدل حسناً بعد سوء فإنى غفور رحيم)
فمن قال من العلماء بالعصمة المطلقة للأنبياء وهى عدم اتيان الصغائر البسيطة حملوا آيات الإستغفار من الذنوب ونحوها على شيء فعلوه خلاف الأولى ونحو ذلك كما قالوا حسنات الأبرار شيئات المقربين سموها شيئة وهى ليست شيئة

فهم أشبه شيء بالخطأ فى الإجتهاد حيث تركوا خلاف الأولى فى العمل وهذا الحمل لا يصح مع الأية السابقة لأن الله لا يسمى شيء خطأ أو خلاف الأولى ظلم

فتأمل

لماذا نأتى بالأدلة التى ترجح قول الجمهور كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية؟
لنثبت حدوث هفوة فى عمر أحد الأنبياء مثلاً وكفى بالمرأ نبلاً أن تعد معايبه

لنأكد أنه حتى ولو كان الأمر كما قال العلماء القائلين بالعصمة المطلقة وحملوا الأيات عليها فهو رد بالغ على الشيعة المفلسين عن الحجة دائماً لأنه على أقصى تقدير أنهم أخطأوا والخطأ مرفوع عن الأمة بنص الأية فإن كانوا أخطأوا فمن دونهم فى الفضل أولى أن يخطأ وهذا فيه أبلغ الرد على مزاعمهم وتأصيلهم لدين يضاهى ويخالف دين الإسلام والقرآن

أما على ثقول الجمهور فغيرهم أولى وأولى وأولى أن لا يكون معصوم

وهدم أصل يهدم باقى الأصول
أخبرني يا بيهمة الأنعام من أي قذر وناقص تقتبس كلامك وتضعه لنا على إنه الحجة والدليل؟
مرة الشيعة مفلسون ومرة كفار ومرة ضالون وكلها لمن تأخذ كالبهيمة العمياء الصماء كلامكم عنهم بدون أن تعي ما تنسخه وتلصقه
الأية الكريمة التي نقلتها عن الدجالين شيوخك وهي قوله تعالى (إنى لا يخاف لدى المرسلون إلا من ظلم ثم بدل حسناً بعد سوء فإنى غفور رحيم)
ليس المقصود بإلا من ظلم الأنبياء والرسل
بل هي لغيرهم http://shiaonlinelibrary.com/الكتب/2...37;/الصفحة_344
فهل علمت الفرق بيننا وبينكم؟
05-03-2019 01:06 AM
ايتام علي
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النجارى

ذكرت مسألتين عظيمتين من عظائم المعتقد الشيعى فلو هدمهما القرآن لا يبقى أى ثقة فى بقية العقائد وثبت أن عقيدى السنة أصح لأنها وافقة القرآن
عصمة الأئمة وأن الإمامة ركن الديت الأعظم
بل إن هدم القرآن لأصل يدل على انهدام باقى الأصول وادعاء أصل عظيم لم يذكره الله تعالى فى القرآن يدل على كذب كل الأصول
أولاً العصمة

مما سبق وبعد سوق الأدلة الكثيرة على أفضلية الأنبياء على العالمين بما فيهم أل البيت الكرام

دل على أن لا تصح مزية يتميز بها أحد على الأنبياء

فلو ثبت للإنبياء عدم العصمة من الخطأ البشرى والسهو والنسيان فمن باب أولى من دونهم غير معصوم رغم أن الله نص فى كتابه على عدم عصمتهم من ذلك وعلى قول عدم عصمتهم من صغائر الذنوب الغير مزرية كالهفوة على خلاف بين العلماء فمن باب أولى من دونهم ليس كذلك وهذا واضح جداً
رغم أن الله أمر فى كتابه بالإقتداء بالإنبياء
أُولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده

ولا معارضة بين الأمر بالإقتداء بهم وبين وقوع الخطأ البشرى منهم لأن هذا يبينه الله بالوحى

كما عتب على نبيه الذى لا ينسى فقال له (عبس وتولى أن جائه الأعمى ) حين أعرض عن الأعمى طمعاً فى إيمان صناديد قريش فصوب الله اجتهاده وأعلم الأمة فلا منافاه
فمن أمر الله بالإقتداء بهم أخبر أنهم يخطأون

ومن لم يأمرنا فى القرآن ويحتم علينا الإقتداء بهم قال الشيعة إنهم لا يخطأون
عجيب

لا يتركون شيء فى القرآن إلا عاندوه وأتوا بخلافه

وقد جعلوا الأئمة معصومين لا يخطأون ولا ينسون وبذا يشبهونهم بالله تعالى
قال تعالى (وما كان ربك نسيا)

فهم يقولون عنهم هم مثل الله والله يقول ليس كمثله شيء
ومن صفات الله تعالى التى انفرد بها عدم خطأه سبحانه فهو قيوم السماوات و الأرض لا تأخه سنة ولا نوم فكبف بخطأ
فجعلوا الأئمة مثل الله تعالى

قال تعالى هل تعلم له سمياً أى مساوياً
وقال ولم يكن له كفواً أحد

والكفوء والكفو المساوى

فيتبجحون على الله ويقولون هم مثل الله
كما قالوا كفرا
لا فرق بيننا وبينك إلا أننا عبيدك
قالوا هذا نصاً أو بالمعنى وسأبحث عن مصدره ان شاء الله

وقالوا أن الله واحد لا بالعدد

تأمل



تأمل تبديل الدين

يعنى يوجد آلهه آخرى

تأمل الغرض من التشيع

وهذا هو الكفر الذى بُعث النبى من أجله وحارب آل البيت من آمن به وعاشوا حياتهم يجاهدونه ويتبرأون ممن قاله
الرافضة : يقولون أن العصمة للنبي وللإمام مطلقة ، فلا يجوز عليهم الخطأ ولا النسيان ولا الصغيرة في أي فترة من فترات حياتهم !!! ، وحجتهم في ذلك هو أن ذلك حتمي حتى يصح لنا الاقتداء بهم
انظر عقائد المظفر ص 51
والله تعالى يقول لأفضل البشر (( واستغفر لذنبك وللمؤمنين))فهل الأئمة من المؤمنين أم من الملائكة
وهذه المسألة التى تنازع فيها العلماء هل الأنبياء معصومون من كل الذنوب

فاجمعوا على عصمتهم من الشرك والكبيرة والصغائر المزربة واختلفوا فى الأخرى وحمل من عصمهم الأيات على غير الصغائر

ولكن مذهب الجمهور الذى نقله شيخ الإسلام ابن تيمية عدم العصمة من صغيرة بسيطة كهفوة وقالوا هذا ظاهر القرآن واللله أعلم

وقال(( ليغفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر))

- قال تعالى : ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي

وقوله عن موسى لا تؤاخذني بما نسيت ولا ترهقني من أمري عسرا
وقوله عن محمد عليه الصلاة والسلام واذكر ربك إذا نسيت
وهم يقولون النبى لا ينسى
- وقوله عن ذي النون و لا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم
لم نُهى عن هذه الحال وأن يكون مثله ؟؟ أليس معصوما يقتدى به في كل شئون حياته ؟؟
وما الذي جعله في بطن الحوت ؟؟

وقول موسى عليه السلام رب أرني أنظر إليك .. فإن الرؤية عند الرافضة من أعظم المحال ،
فأين العصمة من الخطأ ؟؟ فإذا وقع الخطأ فى الإجتهاد من الأنبياء صوبه الله تعالى فما بال الائمة معصومون؟؟!!

وقول نوح : " رب إني أعوذ بك أن أسألك ما ليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين " سورة هود 47
- وقول إبراهيم : " ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب " سورة إبراهيم 41 دعا الله ولم يدعوا الأئمة
- وقوله : " والذي أطمع أن يغفر لي خطيئتي يوم الدين " سورة الشعراء 82 ولم يقل يغفر لى أل البيت

-وقال: " وذا النون إذ ذهب مغاضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين " . سورة الأنبياء 87
- وقوله عن داوود : " .. فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب فغفرنا له ذلك وإن له عندنا لزلفى وحسن مآب " .
- وقوله عن سليمان: " قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب "

والشيعة يقولون لا بل أعطى الله علىً ميليارات مضاعفة عن ما أعطاه لسليمان جعله لا ينسى شيء ويقدر على كل شيء.
- وقول موسى : " انت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وانت خير الغافرين واكتب لنا فى هذه الدنيا حسنة وفى الاخرة انا هدنا اليك ".
أين عصمة الأئمة وأين توحيد الله تعالى


اشركوا معه غيره فى عدم الخطأ والنسيان
وما كان ربك نسياً دل على أن غيره ينسى وأن هذا من صفات الله وهو عدم النسيان
فمعلوم أن كل الأولياء دون النبيين فكيف يكون معصومون بعد هذه الأيات والنبى الكريم يقول كل ابن آدم خطاء
فهل هم ليسوا من بنى أدم؟؟
كأنهم آلهه ومن عاش معهم عرف ذلك


فمن أوليات العقائد الركن الأول من أركان الإيمان وهو الإيمان بالله سبحانه, ومن أول فروعه الإيمان بالله بأسمائه وصفاته التي وصف بها نفسه الشريفة في كتابه وسنة نبيه الصحيحة الثابتة والتي يثبتها أهل الإيمان كما جاءت في الكتاب لا يزيدون عليها وينقصون ولا يؤولون ولا يعطلون, وإذا خفي على أفهامهم معنى من معانيها سكتوا وقالوا نؤمن بها على مراد الله سبحانه وفي ضوء الآية الكريمة: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ}.

لكن الشيعة الروافض لهم عقائد مختلفة في ذات الله سبحانه تميد بهم عن مفهوم العقيدة الإسلامية لأهل السنة والجماعة في صفات الله



نكمل
هذا تفسيركم أنتم للقران ونحن لا نعترف به فأنتم مخالفون لله ولرسوله وبعيدين عن الحق
فعبس وتولى ليست من خصال صاحب الخلق العظيم فحاشا لرسول الله أن يعبس بوجه أعمى ضرير ولكن قاتلكم الله على أفترائاتكم على رسول الله
يقول عز وجل (وإنك لعلى خلق عظيم) ويقول جل وعلى ( ولوكنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك)
وقوله تعالى ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) وقوله عز وجل ( لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم)
فهل هناك من يشك بعد هذا بأن النبي كان صاحب أرفع خلق بين العالمين؟
اللهم إلا أنتم يا من شابهتم اليهود في الطعن والأفتراء على أنبياء الله ورسله
أما العصمة فعلمائك قد أعترفوا مرغمين أن النبي معصوم بالتبليغ لقوله تعالى ( وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى )
ولكنهم ضاعوا بين روايات الكذابين من أصنامكم الذين قالوا إن رسول الله كان يشتم ويسب ويلعن وإنه كان مسحورا وكان يخطئ ويصوب رأيه فلان وفلان
وبين قوله تعالى (وما اتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فأنتهوا ) وقوله تعالى (أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم)
فهل يأمرنا الله عز وجل بالطاعة والأخذ من إنسان يخطئ ويسهوا ويقوم بأعمال يعتذر عنها ؟
وكيف سنطيع من كان مسحورا ؟
في رواية للبخاري عن عائشة : " كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - سُحِر ، حتى كان يُرى أنه يأتي النساء ولا يأتيهن "
فماذا أبقيتم للكفار؟ فهم أيضا كانوا يقولون عن رسول الله ما قلتموه أنتم يقول تعالى ( وقال الظالمون إن تتبعون إلا رجلا مسحورا)
نقل الالباني في صحيحة عن النبي قوله لأبن عمر (أكتب فو الذي نفسي بيده ما يخرج منه إلا حق)
فكيف رميتم بهذا القسم العظيم للرسول وراء ظهوركم
وأستقتلتم في نسبة الخطاء والذنب للرسول الأعظم ؟
الا قاتل الله اليهود الذين سنوا لكم التطاول على مقام الأنبياء والرسل
ومثله باقي أنبياء الله ورسله صلوات الله عليهم وعلى نبينا فكيف أخذ الناس العقائد والشرائع من أناس يخطئون ويذنبون؟ وكيف سيستقيم دين الله أن كان المكلف بحمله وبيانه للناس لا يفرق عنهم؟ فلو كان الذنب وارد عنهم صلوات الله عليهم لكانت حجة لمن عاندهم وجحد برسالتهم وتبليغهم
ونكتفي بتفسير العلامة السيد الطباطبائي للرد على كلامكم الأعوج المسيء لأنبياء الله ورسله على ما أفتريتموه على خليل الرحمن في قوله تعالى (والذي أطمع أن يغفر لي خطيئتي يوم الدين)
يقول السيد الطباطبائي " ونسبة الخطيئة إلى نفسه وهو عليه السلام نبي معصوم من المعصية دليل على أن المراد بالخطيئة غير المعصية بمعني مخالفة الامر المولوي فإن للخطيئة والذنب مراتب تتقدر حسب حال العبد في عبوديته كما قيل: حسنات الأبرار سيئات المقربين، وقد قال تعالى لنبيه صلى الله عليه وآله وسلم: " واستغفر لذنبك ".
فالخطيئة من مثل إبراهيم عليه السلام اشتغاله عن ذكر الله محضا بما تقتضيه ضروريات الحياة كالنوم والأكل والشرب ونحوها وإن كانت بنظر آخر طاعة منه عليه السلام كيف؟
وقد نص تعالى على كونه عليه السلام مخلصا لله لا يشاركه تعالى فيه شئ إذ قال: " إنا أخلصناهم بخالصة ذكرى الدار " ص: 46،"
http://shiaonlinelibrary.com/الكتب/2...الصفحة_284#top
04-03-2019 07:26 PM
ايتام علي
إقتباس:
هات ما ذكرته من أدلة تنقض العقيدة الشيعية كلها وبين للجميع أنها لا تدل بأن تذكر الأية وترد عليها
لم تأتي بأي دليل بل جئت بكلام لا تفهمه لجهلك
وجئت بأيات الله تشتري بها ثمنا قليلا كاليهود وحذرناك من هذا ولكن تريد أن تكون من أهل النار فما ذنبنا نحن؟!!

إقتباس:
ولن تفعل
عندما قلت من قبل لك لن تفعل فقلتها وأنا على يقين من ذلك ليس أنت فقط بل كل أهل ملتك فمن كان صاحب عقيدة هشة ضعيفة دائما يكون كحالتك مفلس يتجاهل ما يعجز عن جوابه
الأخوة والأخوات المحاورين لك وضعوا ما جعلك تحرج ومثلهم أنا ولذى تسارع إلى إغماض عينيك عن ما يفحمك وتكرر ما نقلته أنت مرات ومرات
إياك أن تظن أننا لم نع ونفهم أسلوبك المفلس
من ظن الظن الحسن فيك فهو واهم جدا

إقتباس:
فهذا الأمر وهو أن لا إله إلا الله من أجلها قامت السماوات والأرض ومن أجلها خلق الله الخلق وأرسل الرسل وأنزل الكتب وتقوم الساعة ليسأل الناس عنها
(ويوم يناديهم ماذا أجبتم المرسلين)
وأنتم أبعد الخلق عن التوحيد وهذا ما تتجاهلونه عمدا وترمون به غيركم
إقتباس:
ولم يقل هل آمنتم بالإمامة؟
ولا أن آل البيت لهم كذا وكذا من الأوصاف
لم يذكر فى كتابه إلا إجابة المرسلين
وكانت دعوة الرسل قاطبة من أولهم لخاتمهم أفضل البشر دعوا الناس لتوحيد الله وأن لا إله إلا الله
لا الأنبياء ولا الأولياء ولا آل البيت ولا حجر ولا صنم
(إن كل من فى السماوات والأرض إلا آتى الرحمن عبداً)) تشمل آل البيت الكرام فمن فوقهم ومن دونهم فى الفضل
أولا لم يقل الشيعة أعلى الله مقامهم بغير وحدانية وربوبية الله عز وجل
ثانيا قلنا لك لا تشتري بات الله ثمنا قليلا ولا تفسرها وتأولها على مزاجك وهواك
فشرط وحدانية الله هو الأيمان بكتبه ورسله وبما جاء به رسله
أي إنك حتى ولو أدعيت الإيمان بوحدانية الله عز وجل فلن يقبل منك ما دمت لا تكمل أيمانك بالرسل والأنبياء والكتب السماوية
ولذى اليهود مغضوب عليهم والنصارى ضالين ولو كان عندك عقل لعلمت أن إبليس لعنه الله كان موحدا ولكن كفره بأدم من طرده من رحمة الله ولكن عقولكم في راحة أبدية

إقتباس:
معنى عيسى روح الله
فهل أنت تعتقد عقيدة النصارى فى عيسى وأن عيسى فيه جزء من الله تعالى الله؟
قال البغوي في التفسير: وروح منه، هو روح كسائر الأرواح إلا أن الله تعالى أضافه إلى نفسه تشريفاً.
وقيل: الروح هو النفخ الذي نفخه جبريل في درع مريم فحملت بإذن الله تعالى، سمي النفخ روحاً لأنه ريح يخرج من الروح وأضافه إلى نفسه لأنه كان بأمره.
وقيل: روح منه أي رحمة، فكان عيسى رحمةً لمن تبعه وآمن به.
وقيل: الروح: الوحي، أوحى إلى مريم بالبشارة، وإلى جبريل بالنفخ، وإلى عيسى أن كن فكان، كما قال الله تعالى: يُنَزِّلُ الْمَلَائِكَةَ بِالرُّوحِ مِنْ أَمْرِهِ، يعني: بالوحي، وقيل: أراد بالروح جبريل عليه السلام، معناه: وكلمته ألقاها إلى مريم، وألقاها إليها أيضاً روح منه بأمره وهو جبريل ، كما قال: تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ يعني: جبريل فيها، وقال: فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا يعني: جبريل. اهــ
وقال الشوكاني: قوله وروح منه أي: يرسل جبريل فنفخ في درع مريم فحملت بإذن الله، وهذه الإضافة للتفضيل، وإن كان جميع الأرواح من خلقه تعالى، وقيل: قد يسمى من تظهر منه الأشياء العجيبة روحاً ويضاف إلى الله فيقال هذا روح من الله: أي من خلقه، كما يقال في النعمة إنها من الله وقيل روح منه أي: من خلقه كما قال تعالى وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مِنْهُأي: من خلقه وقيل روح منه أي: رحمة منه، وقيل روح منه أي: برهان منه، وكان عيسى برهاناً وحجة على قومه. وقوله منه متعلق بمحذوف وقع صفة لروح، أي: كائنة منه وجعلت الروح منه سبحانه وإن كانت بنفخ جبريل لكونه تعالى الآمر لجبريل بالنفخ. اهـ
وقال الألوسي في تفسيرهقيل الروح هنا بمعنى الرحمة كما في قوله تعالى: وَأَيَّدَهُمْ بِرُوحٍ مِنْهُ على وجه وقيل: أريد بالروح الوحي الذي أوحى إلى مريم عليها السلام بالبشارة وقيل: جرت العادة بأنهم إذا أرادوا وصف شيء بغاية الطهارة والنظافة قالوا: إنه روح فلما كان عيسى متكونا من النفخ لا من النطفة وصف بالروح وقيل: أريد بالروح السر كما يقال: روح هذه المسألة كذا أى أنه سر من أسرار الله تعالى وآية من آياته سبحانه وقيل: المراد ذو روح على حذف المضاف أو استعمال الروح في معنى ذي الروح والإضافة إلى الله تعالى للتشريف...اهـ.
وأما عدم تسمية آدم بهذا الاسم فلا إشكال فيه فإن تسمية عيسى ثبتت بالنص، ولم يأت النص في آدم بذلك، كما لم تثبت تسميته بالكليم مع أنه كلمه الله كما ثبت في الآيات التى ذكرت قصته في القرآن.
والله أعلم.
فتلخص مما سبق الأتى وما ذُكر فى السنة من قول النبى (من شهد أن لا إله إلا الله وأنى رسول الله وأن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ..) الحديث
أن عيسى إُضيفت روحه إلى الله تعالى تشريفاً فقالوا له يوم القيامة أنت روح الله
فالله تعالى يضيف الشيء إليه تشريفاً له كقوله تعالى (هذه ناقة الله ) (وطهر بيتى )
فتعالى الله أن تكون هذه ناقته كناقة البشر ولا بيته كبيوت البشر فهى إضافة تشريف فقط وحديث النبى حين قال وكلمته أى كان عيسى بكن وقوله تعالى وكلمته أى كن فليس عيسى هو كن بل كان بكن خلقه الله بكن وبدون أب فكان أية على عظيم قدرة الله أن يخلق بشراً بدون أب
كما قال الله تعالى (ولنجعله آية للناس)
وأدل شيء أن الله سمى جبريل كما مضى روحه فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشراً
فلم يقل فتمثلت لها أى الروح بل قال فتمثل لأنه جبريل
فلو كانت كما يدعون فهل روح الله تتمثل والعياذ بالله وجل الله عن هذا ويدل عليه باقى الحوار من جبريل إذ قال لها إنما أنا رسول ربك
الله أكبر
ظهر الأن الإضافة أنها للتشريف والتكريم حين قال روحنا
وإلا فهذه عقيدة النصارى التى أرسل الله رسوله لإبطالها أنهم يعتقدون أن عيسى ناسوت أى إنسان حل فيه لاهوت أى إله
وحل أى دخل
كما يعتقد الحلولية وغلاة الصوفية بحلول الله فى خلقه أى دخل فى خلقه
ومعتقد المسلمين جميعاً والرسل قاطبة أن الله تعالى مستوٍ على عرشه أى علا على عرشه بائن من خلقه أى منفصل عن خلقه بذاته
ليس فى ذاته شيء من خلقه ولا فى خلقه شيء من ذاته
فدل على تفسير هذه الإضافات التى تكررت فى القرآن على التشريف أو على ما فُسر بالرحمة والله أعلم
فلا متمسك للنصارى بأن القرأن وافق عقيدتهم وأيدها ولا للشيعة
لأن فأرسلنا إليها روحنا فسره قوله تعالى نزل به الروح الأمين
نزل به أى القرآن الروح الأمين جبريل
فوضحت الروح فى الأية الأخرى
ثالثاً مما تلخص أن قول النبى وروح منه فى الحديث أى روح من عنده أى روح من الأرواح التى خلقها الله فهى مخلوقة ليست من ذات الله كما استدل الإمام الشوكانى بالاية وسخر لكم ما فى السماوات وما فى الأرض جميعاً منه
ليست من ذاته تعالى الله بل من عنده
بدل النسخ واللصق من دون فهم راجع ما قلناه لك لكن عبث الواحد يفهم مثلك من مبرمجين
على كل كي نغلق باب هذه الشبهة هذا رابط لبيان معنى ما تدعيه كفر وشرك
بعدها واصل ألاعيبك الوضيعة مدعيا أننا لم نرد

http://www.aqaed.com/faq/6255/
إقتباس:
لما ـيتك بأدلة القرآن كالشمس أنه لا يعلم الغيب أحد إلا الله واسثنى فقط فقط فقط الرسل ولم يستثن أل البيت
قلت لى هات المصدر ةالدليل ان الشيعة يقولون هذا
وهذا يوقعك فى اشكال عظيم جدا لأننى لو أتيتك بالمصدر لزمك الأعتراف بخطأ المذهب لأنك قلت ضمنا هذا خطأ
إدعاء الشيعة علم الغيب للأئمة
أولاً: جاء عن الصادق في بحار الأنوار أنه قال: والله لقد أُعطينا علم الأولين والآخرين. فقال له رجل من أصحابه: جعلت فداك أعندكم علم الغيب؟ فقال له: ويحك إني لأعلم ما في أصلاب الرجال وأرحام النساء ... إلى أن قال: والله لو أردت أن أحصي كل حصاة عليها لأخبرتكم. (بحار الأنوار 26/27)
ثانياً: روى الكليني عن أبي عبد الله أنه قال: إني لأعلم ما في السموات وما في الأرض وأعلم ما في الجنة وأعلم ما في النار، وأعلم ما كان ما يكون. (الكافي 1/261).
ثالثاً: روى ابن رستم الطبري عن الفضل بن عمر قال قلت لأبي عبد الله: جعلت فداك ما لإبليس من السلطان؟ قال: ما يوسوس في صدور الناس. قلت: ما لملك الموت؟ قال: قبض أرواح الناس. قلت: وهما سلطان على من في المشرق والمغرب؟ قال: نعم. قلت: فما لك أنت؟ قال: أعلم ما في المشرق والمغرب، وما في السموات والأرض وما في البر والبحر وعدد ما فيهن وذلك لا لإبليس ولا لملك الموت. (دلائل الإمامة 125).
رابعاً: عن أبي جعفر قال: والذي نفسي بيده إني لأعلم علم النبي صلى الله عليه وسلم وعلم ما كان وما هو كائن فيما بيني وبين قيام الساعة.
الكليني بقوله: أن الأئمة يعلمون منى يموتون وأنهم لا يموتون إلا باختيار منهم. (أصول الكافي 1/258). وقولهم أنهم يعلمون ما كان وما يكون يلزم منه أنهم يعلمون هذه الخمسة التي نص الله عز وجل أنه لا يعلمها إلا هو.
وعن سيف ابن التمار قال: كنا مع ابي عبد الله عليه السلام جماعة من الشيعة في الحجر فقال: علينا عين؟ فالتفتنا بمنة ويسرة فلم نر أحداً فقلنا: ليس علينا عين. فقال: ورب الكعبة ورب البنية ثلاث مرات، لو كنت بين موسى والخضر لأخبرتهما أني أعلم منهما، ولأنبئهما بما ليس في أيديهما لأن موسى والخضر أعطيا علم ما كان ولم يعطيا علم ما يكون وما هو كائن حتى تقوم الساعة وقد ورثناه من رسول الله صلى الله عليه وسلم وراثة. (الكافي 1/261).
قولك كان
إقتباس:
يعنى لو أتيتك بكلام للشيعة وكبرائهم يقولون أن الأئمة يعلمون الغيب كله تكفرهم

هناك شيء عليك أن تفهمه الروايات عندنا فيها الضعيف وفيها الصحيح وكلها تعرض على كتاب الله عز وجل لمعرفة موافقتها للقران
فأنت لم تعرض هذه الروايات على مباني الشيعة لتعرف إن كانت صحيحة أم لا

كما أن هذه الروايات بالمجمل لا تدل على أن المعصومين صلوات ربي عليهم يعلمون كل الغيب الذي عند الله عز وجل
وهذه الروايات لا تدل على أنهم صلوات الله عليهم يعلمون ذلك من دون الله عز وجل وهو الأهم
فعلم الغيب بما علمه رب العزة ليس بكفر أو شرك حتى عندكم أنتم التكفيريين وعندكم روايات لصحابة وتابعين قد علموا الغيب بأرادة ألهية ولم تكفروا من نقلها وأمن بها ولكن نصبكم يأبى أن يكون ال البيت ممن علم الغيب بأذن الله وجعلتموها دليل كفر فحسبنا الله فيكم وفي كل أرهابي تكفيري
04-03-2019 12:54 PM
ايتام علي
إقتباس:
وقلت ما ذكرته أنا من آيات القرآن لا تدل على أنها تنقض عقائد الشيعة
أقول لك لو كان ما ذكرته فى غير محله لما توانيت أنت لحظة فى بيان ذلك مع تكرار طلبى لدرجة الملل

هات ما ذكرته من أدلة تنقض العقيدة الشيعية كلها وبين للجميع أنها لا تدل بأن تذكر الأية وترد عليها
ولن تفعل
يا أحمق رغم كثرة الجرائد التي تكتبها ( الأصح التي تقتبسها من الحمقى )والتي تتعب عيوننا لدرجة أنها تدمع والرؤية تصبح عندنا مشوشة نعيد قرأتها أكثر من مرة ومع ذلك لا نجد ألا الكلام الفارغ المكرر
كل كلامك يتمحور حول إن الشيعة كفار لأنهم يعتقدون بالإمامة ولأنهم يعبرون عن أئمتهم بكلمات لا يفهمها الحمقى ولأنهم يعتقدون أن الائمة يعلمون الغيب بما علمهم الله عز وجل أضافة إلى شبهات أخرى كشاهدة أمير المؤمنين عليه السلام على من أرتد بعد رسول الله وغيرها وكلها رددنا عليها ولكنك جبان وبليد تعيد كل قليل نفس كلامك الغبي لتسجل لنفسك انتصارات وهمية
04-03-2019 12:38 PM
ايتام علي
إقتباس:
أيتام على ما رددت على باقى كلامك فقد ذكرت ما تتفطر له السماوات وتخر له الجبال هدا ً
ذكرت أن فاطمة رضى الله عنها كائن إلاهى لأننى لما نقلت لك هذا أنه موجود فى كتبكم وأتيت بالمصدر ما أنكرته بل قلت سبحان الله عيسى روح الله
ما الفرق بين العبارتين؟
ولم تجبنى لطلبى وهربت كعادتك
لم ترد على كلامي لأنك عاجز فاشل ومفلس هذه واضحة لك ولمن يلقنك أو تقتبس منه هذه التراهات
ما تظنه عجز وهروب كان جوابا وافيا شافيا لمن عنده عقل وهو غيركم أكيد
عيسى روح الله كائن الهي أصطفاه الله وأنتقاه وخلقه ونفخ فيه في رحم مريم أي إنه كله لله وفي سبيل الله ولم يلوث بالماديات والدينيات هل هذه واضحة الأن ؟
وهذا معنى كلمة كائن عند العرب
( كَائِنٌ : (اسم فاعل)
(فا. من كَانَ).
1. الإِنْسَانُ كَائِنٌ حَيٌّ : مَوْجُودٌ حَيٌّ.
2. اللُّغَةُ كَائِنٌ حَيٌّ : أَيْ لَهَا وُجُودٌ مِثْلُ وُجُودِ كُلِّ الْمَوْجُودَاتِ الْحَيَّةِ، تَنْمُو وَتَتَطَوَّرُ.
3. المَحَلُّ التِّجَارِيُّ كَائِنٌ فِي آخِرِ الشَّارِعِ
مَوْجُودٌ : (اسم مفعول)
(مفع. من وَجَدَ).
1. مَوْجُودٌ فِي بَيْتِهِ : أَيْ وُجُودُهُ فِي البَيْتِ حَاصِلٌ. غَيْرُ مَوْجُود.
2. بَضَائِعُ أَجْنَبِيَّةٌ مَوْجُودَةٌ بِالسُّوقِ : مُتَوَافِرَةٌ.
3. أَنَا أُفَكِّرُ إِذًا أَنَا مَوْجُودٌ : أَنَا كَائِنٌ. 4.مَوْجُودَاتُ ال)

https://www.alburaq.net/translate.as...A7%D8%A6%D9%86
لا نلومكم على هذه المخازي وكيف إن جهلكم هذا قد سفك دماء ألاف الشيعة فمن يبتعد عن ال البيت الأطهار يقترب كل يوم وكل ساعة من الشيطان
03-03-2019 12:32 PM
النجارى


دليل آخر وقفت عليه يثبت أن هذا من معتقد الشيعة كما تحاول أن تنفيه
قال المجلسي

((ثم لا بد أن تعتقد في النبي والأئمة (صلوات الله عليهم) أنهم معصومون من أول العمر إلى آخره، من صغائر الذنوب وكبائرها، وكذا في جميع الأنبياء والملائكة، وأنهم أشرف المخلوقات جميعاً، وأنهم أفضل من جميع الأنبياء والملائكة، وأنهم يعلمون علوم جميع الأنبياء، وأنهم يعلمون علم ما كان وعلم ما يكون إلى يوم القيامة )) ايضاً في الاعتقادات: 78 في الحواشي في الباب الحادي عشر في سياق حديثه عن الضروريات
03-03-2019 02:19 AM
النجارى


فإن لم تأتى ولن تأتى انهدم المذهب ودل على صحة عقيدة السنة
وأوفر عليك عناء الكتابة والتعب

لا يوجد
كأنك قلتها
03-03-2019 02:16 AM
النجارى


ما رأيك فى هذه الأية
ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء


أهى آية من القرآن






تؤمن بها؟






فإن آمنت بها




على



ما تدل؟

لفظة كل وارجع لكتب اللغة تجد أنها أقوى ألفاظ العموم

فالله ما ترك شيء إلا بينه فى القرآن ولم يبين الركن الأعظم؟
وهل هو أعظم من توحيد الله؟
كلامك يدل على هذا

منتظر بعد أن أكمل كلامى على العصمة
كما آتيك أنا على كل ما أقوله بدليل قرآنى واضح تأتينى بعشر آيات تذكر الركن الأعظم

لأن الركن الأعظم لابد أن يذكر فى عشرات ومئات الأيات
وسؤالى الأخر هذا الركن أعظم من توحيد الله؟
انتظرنى
ولا تكتب حتى افرغ
03-03-2019 02:06 AM
النجارى لا زال كلامى على العصمة موصول وعلى الإمامة موصول

فقد ذكرت أن الإمامة ركن الدين الأعظم
والقرآن المجيد من أوله لآخره يذكر الفتيل القطمير وما ترك شيء إلا بينه ولم يذكر ركن الدين الأعظم
هذا فقط يكفى لأى منصف يخاف عذاب الله أن يترك التشيع
03-03-2019 02:03 AM
النجارى أهذه الأدلة القرآنية البينات الواضحات لا تدل على المطلوب كما تتهمنى أم أنك تجحد الحق ولما عجزت عن الرد قلت لا تدل على أن عقائد الشيعة معاكسة مخالفة للقرآن المنزل

بين لى كيف لا تدل على ما ذكرته
03-03-2019 02:01 AM
النجارى
نقول

ويترجح قول الجمهور بدليل قرآنى قوى جداً وهو قوله تعالى (إنى لا يخاف لدى المرسلون إلا من ظلم ثم بدل حسناً بعد سوء فإنى غفور رحيم)
فمن قال من العلماء بالعصمة المطلقة للأنبياء وهى عدم اتيان الصغائر البسيطة حملوا آيات الإستغفار من الذنوب ونحوها على شيء فعلوه خلاف الأولى ونحو ذلك كما قالوا حسنات الأبرار شيئات المقربين سموها شيئة وهى ليست شيئة

فهم أشبه شيء بالخطأ فى الإجتهاد حيث تركوا خلاف الأولى فى العمل وهذا الحمل لا يصح مع الأية السابقة لأن الله لا يسمى شيء خطأ أو خلاف الأولى ظلم

فتأمل

لماذا نأتى بالأدلة التى ترجح قول الجمهور كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية؟
لنثبت حدوث هفوة فى عمر أحد الأنبياء مثلاً وكفى بالمرأ نبلاً أن تعد معايبه

لنأكد أنه حتى ولو كان الأمر كما قال العلماء القائلين بالعصمة المطلقة وحملوا الأيات عليها فهو رد بالغ على الشيعة المفلسين عن الحجة دائماً لأنه على أقصى تقدير أنهم أخطأوا والخطأ مرفوع عن الأمة بنص الأية فإن كانوا أخطأوا فمن دونهم فى الفضل أولى أن يخطأ وهذا فيه أبلغ الرد على مزاعمهم وتأصيلهم لدين يضاهى ويخالف دين الإسلام والقرآن

أما على ثقول الجمهور فغيرهم أولى وأولى وأولى أن لا يكون معصوم

وهدم أصل يهدم باقى الأصول
03-03-2019 02:00 AM
النجارى

ذكرت مسألتين عظيمتين من عظائم المعتقد الشيعى فلو هدمهما القرآن لا يبقى أى ثقة فى بقية العقائد وثبت أن عقيدى السنة أصح لأنها وافقة القرآن
عصمة الأئمة وأن الإمامة ركن الديت الأعظم
بل إن هدم القرآن لأصل يدل على انهدام باقى الأصول وادعاء أصل عظيم لم يذكره الله تعالى فى القرآن يدل على كذب كل الأصول
أولاً العصمة

مما سبق وبعد سوق الأدلة الكثيرة على أفضلية الأنبياء على العالمين بما فيهم أل البيت الكرام

دل على أن لا تصح مزية يتميز بها أحد على الأنبياء

فلو ثبت للإنبياء عدم العصمة من الخطأ البشرى والسهو والنسيان فمن باب أولى من دونهم غير معصوم رغم أن الله نص فى كتابه على عدم عصمتهم من ذلك وعلى قول عدم عصمتهم من صغائر الذنوب الغير مزرية كالهفوة على خلاف بين العلماء فمن باب أولى من دونهم ليس كذلك وهذا واضح جداً
رغم أن الله أمر فى كتابه بالإقتداء بالإنبياء
أُولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده

ولا معارضة بين الأمر بالإقتداء بهم وبين وقوع الخطأ البشرى منهم لأن هذا يبينه الله بالوحى

كما عتب على نبيه الذى لا ينسى فقال له (عبس وتولى أن جائه الأعمى ) حين أعرض عن الأعمى طمعاً فى إيمان صناديد قريش فصوب الله اجتهاده وأعلم الأمة فلا منافاه
فمن أمر الله بالإقتداء بهم أخبر أنهم يخطأون

ومن لم يأمرنا فى القرآن ويحتم علينا الإقتداء بهم قال الشيعة إنهم لا يخطأون
عجيب

لا يتركون شيء فى القرآن إلا عاندوه وأتوا بخلافه

وقد جعلوا الأئمة معصومين لا يخطأون ولا ينسون وبذا يشبهونهم بالله تعالى
قال تعالى (وما كان ربك نسيا)

فهم يقولون عنهم هم مثل الله والله يقول ليس كمثله شيء
ومن صفات الله تعالى التى انفرد بها عدم خطأه سبحانه فهو قيوم السماوات و الأرض لا تأخه سنة ولا نوم فكبف بخطأ
فجعلوا الأئمة مثل الله تعالى

قال تعالى هل تعلم له سمياً أى مساوياً
وقال ولم يكن له كفواً أحد

والكفوء والكفو المساوى

فيتبجحون على الله ويقولون هم مثل الله
كما قالوا كفرا
لا فرق بيننا وبينك إلا أننا عبيدك
قالوا هذا نصاً أو بالمعنى وسأبحث عن مصدره ان شاء الله

وقالوا أن الله واحد لا بالعدد

تأمل



تأمل تبديل الدين

يعنى يوجد آلهه آخرى

تأمل الغرض من التشيع

وهذا هو الكفر الذى بُعث النبى من أجله وحارب آل البيت من آمن به وعاشوا حياتهم يجاهدونه ويتبرأون ممن قاله
الرافضة : يقولون أن العصمة للنبي وللإمام مطلقة ، فلا يجوز عليهم الخطأ ولا النسيان ولا الصغيرة في أي فترة من فترات حياتهم !!! ، وحجتهم في ذلك هو أن ذلك حتمي حتى يصح لنا الاقتداء بهم
انظر عقائد المظفر ص 51
والله تعالى يقول لأفضل البشر (( واستغفر لذنبك وللمؤمنين))فهل الأئمة من المؤمنين أم من الملائكة
وهذه المسألة التى تنازع فيها العلماء هل الأنبياء معصومون من كل الذنوب

فاجمعوا على عصمتهم من الشرك والكبيرة والصغائر المزربة واختلفوا فى الأخرى وحمل من عصمهم الأيات على غير الصغائر

ولكن مذهب الجمهور الذى نقله شيخ الإسلام ابن تيمية عدم العصمة من صغيرة بسيطة كهفوة وقالوا هذا ظاهر القرآن واللله أعلم

وقال(( ليغفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر))

- قال تعالى : ولقد عهدنا إلى آدم من قبل فنسي

وقوله عن موسى لا تؤاخذني بما نسيت ولا ترهقني من أمري عسرا
وقوله عن محمد عليه الصلاة والسلام واذكر ربك إذا نسيت
وهم يقولون النبى لا ينسى
- وقوله عن ذي النون و لا تكن كصاحب الحوت إذ نادى وهو مكظوم
لم نُهى عن هذه الحال وأن يكون مثله ؟؟ أليس معصوما يقتدى به في كل شئون حياته ؟؟
وما الذي جعله في بطن الحوت ؟؟

وقول موسى عليه السلام رب أرني أنظر إليك .. فإن الرؤية عند الرافضة من أعظم المحال ،
فأين العصمة من الخطأ ؟؟ فإذا وقع الخطأ فى الإجتهاد من الأنبياء صوبه الله تعالى فما بال الائمة معصومون؟؟!!

وقول نوح : " رب إني أعوذ بك أن أسألك ما ليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين " سورة هود 47
- وقول إبراهيم : " ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب " سورة إبراهيم 41 دعا الله ولم يدعوا الأئمة
- وقوله : " والذي أطمع أن يغفر لي خطيئتي يوم الدين " سورة الشعراء 82 ولم يقل يغفر لى أل البيت

-وقال: " وذا النون إذ ذهب مغاضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين " . سورة الأنبياء 87
- وقوله عن داوود : " .. فاستغفر ربه وخر راكعا وأناب فغفرنا له ذلك وإن له عندنا لزلفى وحسن مآب " .
- وقوله عن سليمان: " قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب "

والشيعة يقولون لا بل أعطى الله علىً ميليارات مضاعفة عن ما أعطاه لسليمان جعله لا ينسى شيء ويقدر على كل شيء.
- وقول موسى : " انت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وانت خير الغافرين واكتب لنا فى هذه الدنيا حسنة وفى الاخرة انا هدنا اليك ".
أين عصمة الأئمة وأين توحيد الله تعالى


اشركوا معه غيره فى عدم الخطأ والنسيان
وما كان ربك نسياً دل على أن غيره ينسى وأن هذا من صفات الله وهو عدم النسيان
فمعلوم أن كل الأولياء دون النبيين فكيف يكون معصومون بعد هذه الأيات والنبى الكريم يقول كل ابن آدم خطاء
فهل هم ليسوا من بنى أدم؟؟
كأنهم آلهه ومن عاش معهم عرف ذلك


فمن أوليات العقائد الركن الأول من أركان الإيمان وهو الإيمان بالله سبحانه, ومن أول فروعه الإيمان بالله بأسمائه وصفاته التي وصف بها نفسه الشريفة في كتابه وسنة نبيه الصحيحة الثابتة والتي يثبتها أهل الإيمان كما جاءت في الكتاب لا يزيدون عليها وينقصون ولا يؤولون ولا يعطلون, وإذا خفي على أفهامهم معنى من معانيها سكتوا وقالوا نؤمن بها على مراد الله سبحانه وفي ضوء الآية الكريمة: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ}.

لكن الشيعة الروافض لهم عقائد مختلفة في ذات الله سبحانه تميد بهم عن مفهوم العقيدة الإسلامية لأهل السنة والجماعة في صفات الله



نكمل
03-03-2019 01:51 AM
النجارى




قلت لى
نحن نؤمن بإن كل أنبياء الله ورسله والأئمة الأطهار معصومين من الخطاء والله حافظهم عن المعاصي
والأمامة من حافظت على ما جاء به الأنبياء والرسل وعلى تبليغهم من الكذب والتدليس والتحريف
فنحن عندما نريد أن نعرف صلاتنا نذهب إلى أركان الهدى من ال محمد لا إلى معاوية الفاسق وأبو هريرة الكذاب
ولذى هي الركن الأعظم الذي حفظ الصلاة والشهادة والحج والزكاة والصيام
لكن كيف لأعرابي جاهل مثلك أن يفهم




هذا الموضوع يحتوي على أكثر من 20 رد . إضغط هنا لعرض كامل الموضوع.

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 03:29 AM ] .

 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin