إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تعــدد الزوجــات يطيــل عمــر الرجــل

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #61
    لنخرج الى الحياة الواقعية قليلاً , ولنرى من هم أصحاب الوفاء
    فعلى سبيل المثال عند حصول مشاكل بين الزوج وزوجته , ترى أن الزوجة لم تدع شيئاً معيباً إلا وقالته في حق زوجها , بل تبدأ بالتشهير فيه , كل ذلك لإظهار كونها مظلومة وهي صاحبة الحق .

    فأي وفاءٍ هذا
    لقد مللنا من هذه النغمة


    نعم الوفاء عند المرأة وهذا الكلام بدون تحيّز ،،
    الرجل يعتبر الوفاء هو فقط إطعام الطعام وجلب المصروف
    بينما إثبات الوجود أهم ويشمل ما سبق ..
    ع العموم أنا أبديت برأيي وأعتذر على التعميم ..
    بالمناسبة
    ما أشرت إليه بعد الطلاق المتضرر الأول المرأة وفي مجتمعي للأسف
    إن لم يجد ما يُبرر به للناس حول تطليقها قال وجدت عندها رجُل !!
    هذا هو الوفاء بعينه !

    تعليق


    • #62
      أحببت رفع الموضوع ليتغير عنوان اعلى موضوع بالقائمة

      قسم الاسرة دخل مرحلة الاحتضار
      غابت الاقلام النسائية وهي عماد القسم
      واكتفى الاخرون بالقراءة فقط

      لايوجد اي دافع للكتابة بالقسم
      فالمواضيع اصبحت جامدة لاتتحرك من مواضعها
      مع العلم اننا لسنا برمضان ولابمحرم


      تعليق


      • #63
        قسم الاسرة دخل مرحلة الاحتضار

        معك حق !
        غابت الاقلام النسائية وهي عماد القسم
        الله يرجعهم بالسلامة وكذلك ننتظر أقلام الرجال فهم نصف المجتمع الآخر
        فالمواضيع اصبحت جامدة لاتتحرك من مواضعها


        الإحتباس الحراري <<؟

        مع العلم اننا لسنا برمضان ولابمحرم


        عَظم الله اُجورنا وأُجوركم باستشهاد الإيمام الصدق صلوات الله تعالى وسلامه عليه ( الحُزن منا وفينا) لهذا يستقبله الكثير من بعيد..
        أن مدين لنا بالكاسبر سكاي

        تعليق


        • #64
          موضوعين اتمنى كتابتها قبل الرحيل ، الكاسبرسكاي والزواج من بلد ثاني.
          ان شاءالله العقائدي يخُف حتى اتوجه للاسرة.

          تعليق


          • #65
            المشاركة الأصلية بواسطة صندوق العمل
            [center][color=Purple]
            ومن قال اصلا ان الرجال مفضلون على النساء كي نفصّل التفضيل؟
            لاتوجد اي افضلية لأي منهما على الاخر فدور كل منهما مكمّل للثاني لايمكن الاستغناء عنه.

            مفارقة لطيفة ان يدافع الرجل عن المرأة وهو يمتدح دورها في الحياة ويقابله ذماً من المرأة له ولبنات جنسها.

            فهذا سيغنينا عن مناقشة مما استند فيما تبقى على مما في اعلى.


            ومن الذي يستطيع البت في التبيان؟
            المدعي أم المحامي؟

            انتِ استندتِ على الادعاء في الحكم وانا لم استند على المحامي بل على الظروف الحقيقية التي يعرف بها من هو متعايش معها لا الذي لايعرف عنها الا سماعاً لو عرف عنها اصلا.

            ومع هذا انا لاانفي ان تُستخدم تلك الاقدار كأعذار ، فالذي يريد ان يبرر يستطيع ان يجد الاف المبررات ، فمع وجود تلك المبررات الحقيقية تبقى الثقة العامة بصدق الشخص اضافة الى القرائن الاخرى هي المقياس.

            فمثلا

            من يدعي انه لايستطيع جمع الشمل من حبيبته مثلا نرى عند زواجه من الثانية هل تزوج ممن ينطبق عليها جمع الشمل مثلا وهل شروط جمع الشمل من بلد الجديدة هي نفسها مع بلد القديمة
            ، وهل ظروفه الاخرى من اقامة وعمل وتمكن مادي هي نفسها في زمن تركه الاولى مما تلا بعد ذلك عندما وجد الثانية؟

            هذه تفصيلات قد لايعرفها الا من هو متعايش في ظروف الهجرة ، فالمغربي في بلجيكا الذي يريد ان يجمع شمله بمغربية في فرنسا قد تختلف قوانين جمع الشمل مما لو اراد من مغربية بالمغرب مثلا .

            فالمسألة يجب ان تخضع لضوابط موضوعية لان تؤخذ الافادات من مجروحة في قلبها ، فهي وإن كانت معذورة على المها ولكنها قد تكون بعيدة عن الحقيقة.


            المفاضلة بين الرجال والنساء موجودة
            ولا ارى في المفاضلة ذما للنساء ولا مدحا للرجل


            ببساطة الرجل ليس له وفاء، والوفاء يخرق كل القوانين الموضوعية والا قل لي كيف ينال الشخص لقب الوفي عندما تكون اوضاعه ميسره !!!!!!!!!!!!!!!

            ملخص الكلام ليس لكم يا معشر الرجال ( عهد ولا وفاء ) وكلكم سواسية في ذلك الا ما رحم ربي

            تعليق


            • #66
              المشاركة الأصلية بواسطة صندوق العمل
              موضوعين اتمنى كتابتها قبل الرحيل ، الكاسبرسكاي والزواج من بلد ثاني.
              ان شاءالله العقائدي يخُف حتى اتوجه للاسرة.
              نتمنى ان لا يخف حتى تبقوا ، في كلا القسمين

              تعليق


              • #67
                الإيمام

                عدوة من واحد بالعقائدي .

                نتمنى ان لا يخف حتى تبقوا ، في كلا القسمين

                آمييييييييييييين يارب ويورط الباقين .

                تعليق


                • #68
                  يقول بيسون
                  المرأة موجعة بطبعها فالدميمة توجع القلب والجميلة توجع الرأس (أحسنت)


                  مافي الحمد لله والشكر بس مالين وكارهينهن .
                  هاي من راويلسن
                  الرجل مجهول الطبع فالدميم يغثبر النفس (استغفرالله)
                  والوسيم يخلع الضّرس ..
                  حتى بكرى لما يتخانقو أعضاء لمنتدى آخر يقولون قال الفيلسوف (ع بالهم رجال) راويلسن

                  تعليق


                  • #69
                    - ببساطة الرجل ليس له وفاء، والوفاء يخرق كل القوانين الموضوعية والا قل لي كيف ينال الشخص لقب الوفي عندما تكون اوضاعه ميسره !!!!!!!!!!!!!!!

                    - ملخص الكلام ليس لكم يا معشر الرجال ( عهد ولا وفاء ) وكلكم سواسية في ذلك الا ما رحم ربي

                    - نتمنى ان لا يخف حتى تبقوا ، في كلا القسمين


                    لم اصدق عيني اول مرة عندما ظهرت في ذقني اول شيبة
                    كنت اتصور اني مازلت كما كنت ولم أحس ان اغماضة عيني وفتحها كلفتني 10 سنوات

                    اقول ان التصديق ببياض تلك الشعرة هو اهون عليّ من تصديق عيني وانا اقرأ تلك الكلمات.

                    تعليق


                    • #70
                      المفاضلة بين الرجال والنساء موجودة
                      ولا ارى في المفاضلة ذما للنساء ولا مدحا للرجل
                      لاتوجد مفاضلة بين الرجل والمرأة
                      اتحدى اي انسان على الارض يقول ان الرجل افضل من المرأة
                      ومن يخالفني من الرجال او النساء فليتفضل ويقدّم دليله ولن يجدني الا ان اجعل من دليله ترايڤل بالكيك.

                      تعليق


                      • #71
                        شكرا صندوق لرفع الموضوع وتحريك القسم

                        بالنسبة لوفاء الرجل حقيقة سابقا كنت اقول ان المرأة وفاء والرجل بلا عهد ولا وفاء
                        ولكن هذا حال الدنيا تغير في القناعات يوما بعد يوم
                        اعتقد ان المرأة اكثر وفاءا من الرجل وهذا يعني ان للرجل ايضا وفاء ولكن لا يصل لدرجة وفاء المرأة

                        تعليق


                        • #72
                          المشاركة الأصلية بواسطة سيناء الرافدين

                          بالنسبة لوفاء الرجل حقيقة سابقا كنت اقول ان المرأة وفاء والرجل بلا عهد ولا وفاء
                          ولكن هذا حال الدنيا تغير في القناعات يوما بعد يوم
                          اعتقد ان المرأة اكثر وفاءا من الرجل وهذا يعني ان للرجل ايضا وفاء ولكن لا يصل لدرجة وفاء المرأة

                          الرجل وفي
                          الله يرحم شهريار ( طبيب ايراني له قصة وفاء جميلة )
                          بعده وبعد القلة منهم على الوفاء السلام



                          تعليق


                          • #73
                            الرجل وفي
                            الله يرحم شهريار
                            العالم تعقّد واصبحت ظروف الحياة هي التي تحكم كلمة الرجل لاأهواءه كما في الايام الخوالي عندما كانت الحياة سهلة بسيطة.

                            هذا الشيء المرأة قد لاتحس به عموما لانها جالسة في بيتها تنتظر ان يدق الباب حبيبها فإن لم يدقها خوّنته وإن دق ووفته.

                            الحياة لم تعد كذلك ، الحياة صعبة
                            مابية حيل احچي اليوم.

                            تعليق


                            • #74
                              المشاركة الأصلية بواسطة صندوق العمل


                              العالم تعقّد واصبحت ظروف الحياة هي التي تحكم كلمة الرجل لاأهواءه كما في الايام الخوالي عندما كانت الحياة سهلة بسيطة.

                              هذا الشيء المرأة قد لاتحس به عموما لانها جالسة في بيتها تنتظر ان يدق الباب حبيبها فإن لم يدقها خوّنته وإن دق ووفته.

                              الحياة لم تعد كذلك ، الحياة صعبة
                              مابية حيل احچي اليوم.
                              هذه معلومة جديدة ان كلمة الرجل اما ان تحكمها الظروف او الاهواء اين اذن المنطق والعقل والتدبر وتأثيرها على كلمته
                              صدقت فالظروف تحكم وتجعل الرجل لا يفي ، والاهواء تحكم وتجعله يقول كلمة بمرور الايام يدرك انه لا يستطيع ان يفي بها

                              اما المنطق والعقل والتدبر لو تحكمت بكلمة الرجل لما وجدنا الا كلمة يتبعها وفاء لأنه لا يمنح كلمة وهو لا يعلم انه قادر على تحقيق ذلك ام لا فليجأ مضطرا عندما لا تسمح له الظروف الى الاقدار وفعلها في مصير الانسان ويلقي باللوم على امرأة خونته ( على الرغم ان قلب المرأة طيب لا يصدر منها فعل كهذا )


                              اذن نضيف الى عدم وفاء الرجل المعلومة السابقة








                              تعليق


                              • #75
                                المشاركة الأصلية بواسطة راهبة الدير
                                هذه معلومة جديدة ان كلمة الرجل اما ان تحكمها الظروف او الاهواء اين اذن المنطق والعقل والتدبر وتأثيرها على كلمته
                                صدقت فالظروف تحكم وتجعل الرجل لا يفي ، والاهواء تحكم وتجعله يقول كلمة بمرور الايام يدرك انه لا يستطيع ان يفي بها

                                اما المنطق والعقل والتدبر لو تحكمت بكلمة الرجل لما وجدنا الا كلمة يتبعها وفاء لأنه لا يمنح كلمة وهو لا يعلم انه قادر على تحقيق ذلك ام لا فليجأ مضطرا عندما لا تسمح له الظروف الى الاقدار وفعلها في مصير الانسان ويلقي باللوم على امرأة خونته ( على الرغم ان قلب المرأة طيب لا يصدر منها فعل كهذا )


                                اذن نضيف الى عدم وفاء الرجل المعلومة السابقة



                                في قولك تفرعين:

                                1- هل الاهواء والظروف هي التي تتحكم في كلمة الرجل؟

                                لم نقل ذلك

                                بل قلنا ان الذي (لايفي) بوعده مرده الى امرين ، إما مُجبر بفعل ظروف اقوى منه ، وهذه مسألة حقيقية ، فسيف عنترة بن شداد غير قادر ان يستخلص ورقة A4 من وزارة العدل تُكلّف صاحبها 8 سنوات تكون حياته مجمدة في الفريزر، وأما متبطر ، تحركه اهواءه .

                                2- الحوار مع كاتب مثلك لايُمكّن صاحبه ان يحتفظ بمفردة احتفظ بها في صدره لموضوعه الثاني ، فخراب موضوعه عن طريق افلاسه من مفرداته سيكون على يدّك إن شاءالله.

                                التفرع هنا : أليس من الحكمة والمنطق ان لايبتديء الرجل مشروع علاقة مادامت الظروف بلحظتها غير مهيأة للزواج؟

                                هذه المسألة بها فلسفتين ، فلسفة الضمان والبال الصافي وفلسفة فاز باللذات من كان جسورا. وحقيقةً هي ليست مقتصرة على الحب بل في مختلف المجالات الحياتية كالبنوك والبناء واغلب الامور التي تحيطنا وباختصار هي المقولة العامية:

                                (دِخلّي نبدي الاول والله كريم بعدين)

                                فمثلا الذي يريد ان يبني دار فقد لايمتلك كل المبلغ مقدماً بل في باله ان يستطيع ان يعمل سلفة ، وإن فلان سيرد دَينه ، وان لديه تجارة ينتظر قطف ثمارها، فحسب منظوره انه يستطيع ان يُكمل البناء حسب التوقعات التي يتوقعها.

                                فهنا نقول ان الذي لايقبل ببدء اي علاقة مادام ليس مؤهلا للزواج بلا شك وجهة نظره يقره العقل عليها، هذا منتهين منه.
                                ولكن هناك وجهة نظر اخرى تقول مثلا ان هذه الفتاة فرصة لاتفوّت او تدخل مسائل ليس للمرء سيطرة عليها وهي الحب والارتياح ووو مما يدخل في هذا الجانب، فهنا الرجل (يتوقع) انه سيحل مشاكله في المستقبل المنظور فيتخذ من هذا التوقع و (الأمل الذي يتفاءل به) فسحة يبني عليه مشروع تحقيق حلمه.

                                فتأتي النتائج ليست كما متوقعة فعندها لن يستطيع ان يفي بوعده ، فالظروف كانت اقوى منه ماذا يفعل؟!

                                ولكي تكون الصورة مكتملة ومنصفة فنقول هل يتحمل هذا الرجل سوء حساباته وتوقعاته؟

                                الجواب على ذلك هو مرتبط بطبيعة ظروف مشكلة الرجل وبالمسافة التي تفصل مابين واقعه وبين تحقيق الاماني : هل كانت المسافة بعيدة وقد اساء تقديرها؟ هل اكتشف ان المسافة كانت ابعد مما تخيلها؟ تبقى المسألة هنا مرتبطة بالمشكلة والامكانيات المتاحة له.

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:41 AM
                                ردود 2
                                4 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:47 PM
                                ردود 0
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 05:12 AM
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:34 PM
                                ردود 0
                                14 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 08:13 PM
                                ردود 0
                                11 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X