إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

طائر الوعظ ** يوسف الصديق **

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • طائر الوعظ ** يوسف الصديق **

    بسمه تعالى

    وقف الزمن متحيرا لا يعلم اي سيختار من اولاده الماضي والحاضر والمستقبل ليصبح مستشارا له مدى الدهور فأمرهم بأن يأتوا بكتب مذكراتهم ليرى مدى تجاربهم واستفادتهم من هذه الحياة فجاء الماضي بأكياس مليئة بالكتب والحاضر جاء ببعض من الكتب اما المستقبل لا كتاب معه .

    عندها قال الزمن : الماضي سيكون مستشاري لكثرة ما فيه من تجارب وافكار وحكم ومواعظ تفيدمرت بها مع الناس الذين عاشوا معه ومضوا عنه والحاضر والمستقبل سيصبحا تابيعه لكي يستفيدا منه

    طائر الوعظ يوسف الصديق


    حيث سوف نغوص في قصته والتي تناقلتها شبكات الانترنيت ووسائل الاعلام لنأخذ منها الدرر ونستلهم منها العبر في مواجهة مختلف المواقف التي نتعرض لها في حياتنا اليومية

    فكل شخص يذكر موعظة او عبارة استلهم منها درسا نتمنى منه ان يدونها

    وبدوري سأذكر بعض من ذلك ايضا

  • #2
    سأبدأبشكل غير متسلسل لترتيب الحلقات

    لا تقابل الاساءة الا بالاحسان ، ولا تجعل نقاء قلبك تكدره شوائب الحقد والكراهية ، وتعلم العفو خاصة عند المقدرة .

    يلاحظ ذلك بشكل واضح وجلي موقف النبي يوسف عندما ترك القافلة وذهب الى زيارة قبر والدته راحيل فظن الخادم الذي جعله رئيس القافلة يراقب يوسف انه قد هرب منهم فعندما وجده عند القبر ضربه ولم يكف حتى شلة يده بكرامة من الله تعالى ونجد يوسف رغم انه ظُلم عندما تم ضربه من قبل الخادم ورغم انه قادر على ترك يده مشلولة ويتألم منها اشد الالم فأذا به يأتي بقلبه المفعم بالرقة في ظلام الليل ويسأله عن حاله ويضع يده الحانية على يده فيشفيها له .



    تعليق


    • #3
      قصة يوسف الصديق عليه السلام قصة مليئة بالأحداث والمواقف والدرر والعبر وللقضايا الأسرية فيها نصيب ليس بالقليل كعلاقة النبي يوسف بأبيه من جهة وعلاقته بإخوته من جهة اخرى وكذلك ما جرى له خلال حياته المقربة من عزيز مصر وزوجته

      تابعت القصة على قناة الكوثر منذ انطلاقة حلقاتها مع بداية شهر رمضان المبارك لكن للأسف بعض الحلقات لم اتمكن من مشاهدتها

      وبالإضافة الى ما ذكرتموه اختنا الكريمة راهبة الدير بالنسبة للموقف الذي حدث للنبي يوسف عليه السلام مع الخادم وتناسب ما حدث مع المقولة في بداية حديثكم هو تجلي صفة الرحمة التي كان قلبه مفعما بها فالأنبياء والرسل والأئمة عليهم الصلاة والسلام هم مظهر من مظاهر الرحمة الإلهية (وما أرسلناك إلا رحمةً للعالمين)

      تعليق


      • #4
        اهلا بالاخ الفاضل طائر المساء

        وللقضايا الأسرية فيها نصيب ليس بالقليل كعلاقة النبي يوسف بأبيه من جهة وعلاقته بإخوته من جهة اخرى
        للاسف هذا الجزء كله فاتنا تتبعت القصة منذ ان باعوا يوسف الى صاحب الغافلة

        وبالإضافة الى ما ذكرتموه اختنا الكريمة راهبة الدير بالنسبة للموقف الذي حدث للنبي يوسف عليه السلام مع الخادم وتناسب ما حدث مع المقولة في بداية حديثكم هو تجلي صفة الرحمة التي كان قلبه مفعما بها فالأنبياء والرسل والأئمة عليهم الصلاة والسلام هم مظهر من مظاهر الرحمة الإلهية (وما أرسلناك إلا رحمةً للعالمين)
        هذا صحيح فهو رغم ما تعرض له من بلاء من قِبل اخوته ومن افعال زليخا معه بعد ان اصبح شابا لم ينفك عن الدعاء لهم وان يهديهم الى طريق الرشد والصواب
        فكم نحن اليوم بأمس الحاجة الى ان نقتبس شعاع من تلك الرحمة في تنظيم علاقاتنا الاجتماعية خاصة العلاقات الاسرية ( الاخ مع اخيه او اخته ، الابن مع والديه ، الزوج مع زوجته ) فلا تصاب نظرة الرحمة بغشاوة الانتقام وانزال العقوبة لأبسط خلاف او سوء فهم وعدم توافق الاهواء

        * تنقل احدى الصديقات ان فتاة تشتكي من زوجها والسبب انها نسيت في احدى المرات ان تعطيته المظلة التي تقيه من حر الشمس عندما خرج الى عمله واذا به عند قدومه يضع زوجته وبناته في حر الشمس ليوم كامل

        * وفتاة اخرى انجبت طفلة ولم تشأ ان تخبر زوجها لأنه لا يحب الفتيات فقالت لها الممرضة عندما يرى ابتسامتها سوف يتغير واذا بتلك الفتاة وعند ركوب سيارة زوجها تخبره انها انجبت فتاة ونقلا عن تلك الممرضة التي رافقتها الى بوابة المستشفى لم ارى الا تلك الزوجة وقد رميت من السيارة هي وابنتها ، اصيبت الام بكسور والمولودة توفيت

        تعليق


        • #5
          لا تقارن نفسك بمن هو ادنى منك بل بمن ارتقى بنفسه حتى اصبح نجمٌ في سماء الرفعة وعلو المكانة
          سواء في طلب العلم او في اكتساب الاخلاق او تسلق جبل الهمة والعزيمة ، واذا ما اخطأت لا تبرر خطأك بأن البقية يخطئون كخطأك لو تعرضوا لمثل ما تعرضت له من بلاء بل عليك اصلاحه على قدر الامكان .


          هذا الامر واضح عندما عتب المجتمع وزوجها عزيز مصر على ما فعلته زليخا مع النبي يوسف فحاولت ان تبرر ذلك بأن حضرت وليمة ودعت اليها عزيزات مصر وطلبت من النبي ان يدخل عليهن بعد ان اعطت كل واحدة سكينة تضعها في يدها حين دخوله وطلبت من زوجها ان يراقب الموقف من بعيد فأذا بدخولهن يقطعن ايديهن وعندما انتبهن
          لأنفسهن بعد خروجه قالت زليخا : رأيتن يوزارسيف يوما فقطعتن الايدي فكيف وهو يعيش في قصري ؟؟ وقالت لزوجها عندما خرجت لزوجها : ارأيت ؟؟؟

          فجاء جوابه عليها كالصاعقة : وهل انتِ مثلهن لتقرني نفسك بهن ؟؟ لماذا لم تقرني نفسك بالنساء العفيفات ! فخسرت زوجها اكثر اكثر

          تعليق


          • #6
            قال ابن عباس : مكث يوسف في منزل الملك وزليخا ثلاث سنين ثم أحبته فراودته ، فبلغنا والله أعلم : أنها مكثت سبع سنين على قدميها وهو مطرق الى الأرض لا يرفع إليها مخافة من ربه ، فقالت يوماً : ارفع طرفك وانظر إلي.
            قال : أخشى العمى على بصري .
            قالت : ما أحسن عينيك .
            قال : هما أول ساقط على خدي في قبري .
            قالت : ما أحسن طيب ريحك .
            قال : لو شممت رائحتي بعد ثلاث من موتي لهربت مني .
            قالت : لم لا تقترب ؟
            قال : أرجو بذلك القرب من ربي .
            قالت : فراشي الحرير قم واقض حاجتي .
            قال : أخشى أن يذهب من الجنة نصيبي .
            قالت : أسلمك إلى المعذبين .
            قال : يكفيني ربي .

            تعليق


            • #7
              وهذا هو الممثل الايراني ( مصطفى زماني ) الذي قام بدور يوسف الصديق (عليه السلام)



              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة السفيرة
                قال ابن عباس : مكث يوسف في منزل الملك وزليخا ثلاث سنين ثم أحبته فراودته ، فبلغنا والله أعلم : أنها مكثت سبع سنين على قدميها وهو مطرق الى الأرض لا يرفع إليها مخافة من ربه ، فقالت يوماً : ارفع طرفك وانظر إلي.
                قال : أخشى العمى على بصري .
                قالت : ما أحسن عينيك .
                قال : هما أول ساقط على خدي في قبري .
                قالت : ما أحسن طيب ريحك .
                قال : لو شممت رائحتي بعد ثلاث من موتي لهربت مني .
                قالت : لم لا تقترب ؟
                قال : أرجو بذلك القرب من ربي .
                قالت : فراشي الحرير قم واقض حاجتي .
                قال : أخشى أن يذهب من الجنة نصيبي .
                قالت : أسلمك إلى المعذبين .
                قال : يكفيني ربي .

                مشاركة جميلة اختنا الغالية السفيرة
                فيها الكثير من الدروس خاصة لمرحلة الشباب .

                امرأة لم تترك شيئا الافعلته لنيل قلب فاض الطهر والعفة
                * تزينت بأجمل ما لديها
                * غلقت الابواب
                * جعلت نساء مصر يقابلنه ويجدهن امامه صباح ومساء
                * اظهار شغفهن به بكل وسيلة
                * عُقب بالسجن والاعمال الشاقة
                * تعرض لسياط الالم والتعذيب

                كل هذا لم يثنيه عن عزيمته وبقى صامدا كالطود الشامخ امام رياح المعصية فهو حجة على كل شاب يُسئل

                ـ لماذا لم تغض بصرك ، لماذا انجررت وراء رغباتها ، لماذا لم تحاول زجرها عن كل ما يسيئ اليها والى سمعتها وتبين خطأ تصرفها ، لماذا ، ولماذا ........ ولماذا ؟؟؟
                فيرد البعض قائلا : بمشيتها، بثيابها غير اللائقة تقول لنا انظروا فلم لا ننظر اليها !
                هي لم تحترم نفسها فلم نحترمها !
                هي التي بدأت بنظرة ، بأبتسامة فهي لم تخاف على مكانتها في اعين الناس فلماذا نخاف نحن على مكانتها !



                هنا الخُلق اليوسفي يجيبهم :

                كل ما ذكرتموه هو شيء بسيط مما فعلته امرأة العزيز فهي ايضا التي عرضت نفسها وهي التي بدأت ولكن لم اطاوعها
                لأنه كنت انظر الى من سوف اعصي لا الى من دعاني الى المعصية .
                اذا ما هن اخطئن بحق انفسهن فلماذا اُخطئ انا ايضا واظلم نفسي .
                لماذا اضيع نعيم مقيم بنعيم زائل لا محالة .
                لماذا لا اكسب آجرا بهدايتهن وارجاعهن الى الصواب فأنال خير ثواب الدنيا وجنة الاخرة .




                تعليق


                • #9
                  :G_HAND~1:السلام عليكم,,,,,,,,,,,,,,,,


                  هل هناك تغطية مصورة(فيديو)لمسلسل يوسف الصديق()في منتديات يا حسين؟


                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة نورالعيون
                    :G_HAND~1:السلام عليكم,,,,,,,,,,,,,,,,


                    هل هناك تغطية مصورة(فيديو)لمسلسل يوسف الصديق()في منتديات يا حسين؟


                    وعليكم السلام والرحمة نور العيون

                    انقري على هذا الرابط



                    شاهد مسلسل يوسف الصديق
                    موجود في قسم الصوتيات والمرئيات

                    تعليق


                    • #11
                      أختي العزيزة راهبة الدير

                      لا أعلم لمَ أقف أمام كلماتك حائرة وأضيع بين سطورك تائهة

                      ولا أعرف كيف أرد وبمَ أجيب

                      ربما لأنك تنتقين مواضيعك بمهارة وتولينها كل الاهتمام والرعاية


                      فلا يسعني إلا المتابعة وأن أدعو لك بالتوفيق وقبول الأعمال

                      تحياتي القلبية لك / أختك حنين

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة راهبة الدير

                        للاسف هذا الجزء كله فاتنا تتبعت القصة منذ ان باعوا يوسف الى صاحب الغافلة

                        ان شاء الله سوف تتجدد الفرصة للمشاهدة فأكيد سَيُعاد بثها من جديد في وقت لاحق وفي قنوات شيعية اخرى
                        - مع توفر الحلقات السابقة على النت لكن ربما تكون متعة المشاهدة على التلفاز أكثر

                        تنقل احدى الصديقات ان فتاة تشتكي من زوجها والسبب انها نسيت في احدى المرات ان تعطيته المظلة التي تقيه من حر الشمس عندما خرج الى عمله واذا به عند قدومه يضع زوجته وبناته في حر الشمس ليوم كامل

                        * وفتاة اخرى انجبت طفلة ولم تشأ ان تخبر زوجها لأنه لا يحب الفتيات فقالت لها الممرضة عندما يرى ابتسامتها سوف يتغير واذا بتلك الفتاة وعند ركوب سيارة زوجها تخبره انها انجبت فتاة ونقلا عن تلك الممرضة التي رافقتها الى بوابة المستشفى لم ارى الا تلك الزوجة وقد رميت من السيارة هي وابنتها ، اصيبت الام بكسور والمولودة توفيت

                        مواقف مؤلمة ومؤثرة جدا خصوصا حادثة الام مع طفلتها وحقيقة لا اعرف من أي نوع كان قلب ذلك الرجل الذي طاوعه قلبه كي يفعل فعلته الشنيعة تلك بزوجته وطفلته ؟ لكن هو ذلك الإنسان عندما لا تجد الرأفة والرحمة مقرا لها في قلبه فستكون هذه أبسط أفعاله فلا غرابه بعد ذلك
                        ليته اقتبس نورا له في حياته من انوار الأنبياء والرسل والأئمة الطاهرين لما كان هذا حاله وحال اسرته معه

                        تعليق


                        • #13
                          بوركت عزيزتي بكتابة هذا الموضوع الاسروي التربوي وحقيقة السنما والتلفزيون هما احد اهم الوسائل لنشر التوعية والثقافة


                          وكنت اتمنى لو شاهدت المسلسل فنحن للاسف لا تصلنا القنوات الاسلامية كما تصلكم فقط قنوات قليلة جدا اما المشاهدة على الكمبيوتر فهي مزعجة نوعا ما

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة حنين
                            أختي العزيزة راهبة الدير

                            لا أعلم لمَ أقف أمام كلماتك حائرة وأضيع بين سطورك تائهة

                            ولا أعرف كيف أرد وبمَ أجيب

                            ربما لأنك تنتقين مواضيعك بمهارة وتولينها كل الاهتمام والرعاية


                            فلا يسعني إلا المتابعة وأن أدعو لك بالتوفيق وقبول الأعمال

                            تحياتي القلبية لك / أختك حنين

                            كنجوم السماء ود القلم ان يبعثر كلمات الشكر والثناء لكماتك الطيبة ، لمتابعتك ، لدعائك .

                            اسعدنا مرورك العطر اختي الغالية حنين

                            تعليق


                            • #15
                              رائع هو وصفك للاحداث و استخلاصك للعبرة و العظة منها اختي راهبة الدير ..
                              فمسلسل كهذا له اهمية بالغة و تأثير اجتماعي كبير على الشباب خصوصا ..
                              لم اتمكن من مشاهدته لعدم وجود القنوات الناقلة له ... و المتابعة على النت صعبة و غير واضحة ..
                              قمت بتنزيل احدى الحلقات .. فكانت الصورة تسبق الصوت للاسف !
                              ساحاول متابعته بطريقة ما .. فعدم متابعتي لهذا المسلسل فيه خسارة لي بكل تأكيد ..
                              و الى ذلك الحين .. سأظل متابعة لهذا الموضوع ..


                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:47 PM
                              ردود 0
                              3 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:34 PM
                              ردود 0
                              3 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 08:13 PM
                              ردود 0
                              4 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 09:48 PM
                              ردود 0
                              3 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                              ردود 0
                              26 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X