إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دور عمر في مؤامرة عائشة وحفصة على النبي ونزول سورة التحريم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دور عمر في مؤامرة عائشة وحفصة على النبي ونزول سورة التحريم



    دور عمر في مؤامرة عائشة وحفصة على النبي ونزول سورة التحريم !!

    سورة التحريم تدل على وجود مؤامرة كبرى على الرسالة ... لا مشكلة شخصية !!


    ــ القرآن الكريم / سورة التحريم :


    بسم الله الرحمن الرحيم

    يا أيها النبي لم تحرم ما أحلَّ الله لك تبتغي مرضات أزواجك والله غفور رحيم . قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم والله مولاكم وهو العليم الحكيم . وإذ أسرَّ النبي إلى بعض أزواجه حديثاً فلما نبأت به وأظهره الله عليه عرَّف بعضه وأعرض عن بعض فلما نبأها به قالت من أنبأك هذا قال نبأني العليم الخبير . إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين والملائكة بعد ذلك ظهير . عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجاً خيراً منكن مسلماتٍ مؤمناتٍ قانتاتٍ تائباتٍ عابداتٍ سائحاتٍ ثيباتٍ وأبكاراً . يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة عليها ملائكةٌ غلاظٌ شدادٌ لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون . يا أيها الذين كفروا لا تعتذروا اليوم إنما تجزون ما كنتم تعملون . يا أيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيئاتكم ويدخلكم جناتٍ تجري من تحتها الأنهار يوم لا يخزي الله النبي والذين آمنوامعه نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمانهم يقولون ربنا أتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك على كل شئ قدير . يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم ومأواهم جهنم وبئس المصير . ضرب الله مثلاً للذين كفروا امرأة نوحٍ وامرأة لوطٍ كانتا تحت عبدين من عبادنا صالحين فخانتاهما فلم يغنيا عنهما من الله شيئاً وقيل ادخلا النار مع الداخلين . وضرب الله مثلاً للذين آمنوا امرأة فرعون إذ قالت ربِّ ابن لي عندك بيتاً في الجنة ونجني من فرعون وعمله ونجني من القوم الظالمين . ومريم ابنة عمران التي أحصنت فرجها فنفخنا فيه من روحنا وصدقت بكلمات ربها وكتبه وكانت من القانتين ـ التحريم 1ـ12


    آية الحجاب ... وهجر النبي أزواجه وتخييرهن .. وسورة التحريم ..

    ثلاثة أحداث في بضع سنوات .. خلطها عمر .. وجعل نفسه فيها البطل !!

    عمر يدعي أن سبب نزول سورة التحريم سبب شخصي ، وأنه كان بطلاً فيها !!


    ــ كنز العمال / ج: 2 ص: 532 :

    4666 ـ عن ابن عباس قال : ذكر عند عمر بن الخطاب ( يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي مرضات أزواجك ) قال إنما كان ذلك في حفصة . ( ابن مردويه )

    4667 ـ عن ابن عمر عن عمر قال النبي صلى الله عليه وسلم لحفصة : لا تخبري أحداً وأن أم إبراهيم علي حرام فقالت أتحرم ما أحل الله لك؟ فقال والله لا أقربها فلم تقرها نفسها حتى أخبرت عائشة فأنزل الله ( قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم ) (الشاشي ص).

    ابن عباس أراد أن يأخذ من عمر اعترافاً ما .. فأبعد عمر المسألة عن نفسه !!

    ــ البخاري / ج: 3 ص: 103 :

    حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب قال أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن أبي ثور عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال لم أزل حريصاً على أن أسأل عمر رضي الله عنه عن المرأتين من أزواج النبي صلى الله عليه وسلم اللتين قال الله لهما إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما فحججت معه فعدل وعدلت معه بالأداوة فتبرز حتى جاء فسكبت على يديه من الأداوة فتوضأ فقلت يا أمير المؤمنين من المرأتان من أزواج النبي صلى الله عليه وسلم اللتان قال لهما إن تتوبا إلى الله فقال واعجبي لك ياابن عباس عائشة وحفصة ثم استقبل عمر الحديث يسوقه فقال إني كنت وجار لي من الأنصار في بني أمية بن زيد وهي من عوالي المدينة وكنا نتناوب النزول على النبي صلى الله عليه وسلم فينزل هو يوماً وأنزل يوماً فإذا نزلت جئته من خبر ذلك اليوم من الأمر وغيره وإذا نزل فعل مثله وكنا معشر قريش نغلب النساء فلما قدمنا على الأنصار إذا هم قوم تغلبهم نساؤهم فطفق نساؤنا يأخذن من أدب نساء الأنصار فصحت على امر أتي فراجعتني فأنكرت أن تراجعني فقالت ولم تنكر أن أراجعك فوالله إن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ليراجعنه وإن إحداهن لتهجره اليوم حتى الليل ، فأفزعني فقلت خابت من فعل منهن بعظيم ثم جمعت علي ثيابي فدخلت على حفصة فقلت أتغاضب إحداكن رسول الله صلى الله عليه وسلم اليوم حتى الليل ؟ فقالت نعم فقلت خابت وخسرت أفتأمن أن يغضب الله لغضب رسوله صلى الله عليه وسلم فتهلكين ، لا تستكثري على رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا تراجعيه في شيءٍ ولا تهجريه واسأليني ما بدا لك ولا يغرنك أن كانت جارتك هي أوضأ منك وأحب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يريد عائشة وكنا تحدثنا أن غسان تنعل النعال لغزونا فنزل صاحبي يوم نوبته فرجع عشاء فضرب بابي ضرباً شديداً وقال أنائم هو ففزعت فخرجت إليه وقال حدث أمر عظيم قلت ما هو أجاءت غسان ؟ قال لا بل أعظم منه وأطول طلق رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه قال قد خابت حفصة وخسرت كنت أظن أن هذا يوشك أن يكون . فجمعت عليَّ ثيابي فصليت صلاة الفجر مع النبي صلى الله عليه وسلم فدخل مشربة له فاعتزل فيها فدخلت على حفصة فإذا هي تبكي ، قلت ما يبكيك أولم أكن حذرتك أطلقكن رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قالت لا أدري هو ذا في المشربة ، فخرجت فجئت المنبر فإذا حوله رهط يبكي بعضهم فجلست معهم قليلاً ثم غلبني ما أجد فجئت المشربة التي هو فيها فقلت لغلام له أسود استأذن لعمر فدخل فكلم النبي صلى الله عليه وسلم ثم خرج فقال ذكرتك له فصمت فانصرفت حتى جلست مع الرهط الذين عند المنبر ثم غلبني ما أجد فجئت فذكر مثله فجلست مع الرهط الذين عند المنبر ثم غلبني ما أجد فجئت الغلام فقلت استأذن لعمر فذكر مثله فلما وليت منصرفاً فإذا الغلام يدعوني قال أذن لك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فدخلت عليه فإذا هومضطجع على رمال حصير ليس بينه وبينه فراش قد أثر الرمال بجنبه متكئ على وسادة من أدم حشوها ليف فسلمت عليه ثم قلت وأنا قائم طلقت نساءك ؟ فرفع بصره إلي فقال : لا ثم قلت وأنا قائم استأنس يا رسول الله لو رأيتني وكنا معشر قريش نغلب النساء فلما قدمنا على قوم تغلبهم نساؤهم فذكره ، فتبسم النبي صلى الله عليه وسلم ثم قلت لو رأيتني ودخلت على حفصة فقلت لا يغرنك إن كانت جارتك هي أوضأ منك وأحب إلى النبي صلى الله عليه وسلم يريد عائشة فتبسم أخرى فجلست حين رأيته تبسم ثم رفعت بصري في بيته فوالله ما رأيت فيه شيئاً يرد البصر غير أهبة ثلاثة فقلت ادع الله فليوسع على أمتك فإن فارس والروم وسع عليهم وأعطوا الدنيا وهم لا يعبدون الله ، وكان متكئاً فقال أو في شك أنت يا ابن الخطاب أولئك قوم عجلت لهم طيباتهم في الحياة الدنيا ! فقلت يا رسول الله استغفر لي فاعتزل النبي صلى الله عليه وسلم من أجل ذلك الحديث حين أفشته حفصة إلى عائشة وكان قد قال ما أنا بداخل عليهن شهراً من شدة موجدته عليهن حين عاتبه الله فلما مضت تسع وعشرون دخل على عائشة فبدأ بها فقالت له عائشة إنك أقسمت أن لا تدخل علينا شهراً وإنا أصبحنا لتسع وعشرين ليلة أعدها عداً فقال النبي صلى الله عليه وسلم الشهر تسع وعشرون وكان ذلك الشهر تسع وعشرون قالت عائشة فأنزلت آية التخيير فبدأ بي أول امرأة فقال إني ذاكر لك أمراً ولا عليك أن لا تعجلي حتى تستأمري أبويك ، قالت قد أعلم أن أبويَّ لم يكونا يأمراني بفراقه ثم قال إن الله قال يا أيها النبي قل لأزواجك إلى قوله عظيماً قلت أفي هذا أستأمر أبوي فإني أريد الله ورسوله والدار الآخرة ثم خير نساءه فقلن مثل ما قالت عائشة . حدثنا ابن سلام حدثنا الفزاري عن حميد الطويل عن أنس رضي الله عنه قال : آلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من نسائه شهراً وكانت انفكت قدمه فجلس في عليَّةٍ له فجاء عمر فقال أطلقت نساءك ؟ فقال لا ولكني آليت منهن شهراً فمكث تسعاً وعشرين ثم نزل فدخل على نسائه .

    والبخاري / ج: 6 ص: 166

    ومسلم / ج: 4 ص: 187 و193

    وسنن البيهقي / ج: 7 ص: 37 و353

    وكنز العمال / ج: 2 ص: 525

    وسنن النسائي / ج: 4 ص: 136

    وسنن النسائي / ج: 6 ص: 151

    وسنن النسائي / ج: 7 ص: 13

    ومسند أحمد / ج: 1 ص: 33

    ومسند أحمد / ج: 6 ص: 221

    والدر المنثور / ج: 5 ص: 193

    والدر المنثور / ج: 6 ص: 242

    وسنن البيهقي / ج: 7 ص: 37


    هل يصدق أحد أن تهديد الله بجيش جرار .. من أجل مسألة شخصية نسائية ؟!!

    ــ البخاري / ج: 6 ص: 70 :

    قوله إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما ، صغوت وأصغيت ملت ، لتصغي لتميل ، وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين والملائكة بعد ذلك ظهير ، عون ، تظاهرون تعاونون ، وقال مجاهد قوا أنفسكم وأهليكم ، أوصوا أنفسكم وأهليكم بتقوى الله وأدبوهم .

    حدثنا الحميدي حدثنا سفيان حدثنا يحيى بن سعيد قال سمعت عبيد بن حنين يقول سمعت ابن عباس يقول أردت أن أسأل عمر عن المرأتين اللتين تظاهرتا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فمكثت سنة فلم أجد له موضعاً حتى خرجت معه حاجّاً فلما كنا بظهران ذهب عمر لحاجته فقال أدركني بالوضوء فأدركته بالأداوة فجعلت أسكب عليه ورأيت موضعاً فقلت يا أمير المؤمنين من المرأتان اللتان تظاهرتا ؟ قال ابن عباس فما أتممت كلامي حتى قال عائشة وحفصة .

    قوله عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجاً خيراً منكن مسلماتٍ مؤمناتٍ قانتاتٍ تائباتٍ عابداتٍ سائحاتٍ ثيباتٍ وأبكاراً حدثنا عمرو بن عون حدثنا هشيم عن حميد عن أنس رضي الله عنه قال قال عمر رضي الله عنه اجتمع نساء النبي صلى الله عليه وسلم في الغيرة عليه فقلت لهن عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجاً خيراً منكن فنزلت هذه الآية .

    لماذا كره عمر السؤال وقال : واعجباً لك يابن عباس ؟!!

    ــ البخاري / ج: 6 ص: 147 :

    باب موعظة الرجل ابنته لحال زوجها حدثنا أبو اليمان أخبرنا شعيب عن الزهري قال أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن أبي ثور عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال لم أزل حريصاً على أن أسأل عمر بن الخطاب عن المرأتين من أزواج النبي صلى الله عليه وسلم اللتين قال الله تعالى إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما حتى حج وحججت معه وعدل وعدلت معه بأداوة فتبرز ثم جاء فسكبت على يديه منها فتوضأ ، فقلت له يا أمير المؤمنين من المرأتان من أزواج النبي صلى الله عليه وسلم اللتان قال الله تعالى إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما قال واعجباً لك يا ابن عباس هما عائشة وحفصة ...


    يتبع...

    التعديل الأخير تم بواسطة محمدي; الساعة 16-06-2002, 09:37 AM.

  • #2

    من يصدق تفسير الحديث الذي أسره النبي لبعض أزواجه : بأنه شرب عسلاً ؟!!

    ــ البخاري / ج: 7 ص: 232 :

    باب إذا حرم طعامه وقوله تعالى يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي مرضاة أزواجك والله غفور رحيم قد فرض الله لك تحلة أيمانكم وقوله لا تحرموا طيبات ما أحل الله لكم حدثنا الحسن بن محمد حدثنا الحجاج بن محمد عن ابن جريج قال زعم عطاء أنه سمع عبيد بن عمير يقول سمعت عائشة تزعم أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يمكث عند زينب بنت جحش ويشرب عندها عسلاً فتواصيت أنا وحفصة أن أيتنا دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم فلتقل إني أجد منك ريح مغافير أكلت مغافير فدخل على إحداهما فقالت ذلك له فقال لا بل شربت عسلاً عند زينب بنت جحش ولن أعود له فنزلت يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك إن تتوبا إلى الله لعائشة وحفصة وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً لقوله بل شربت عسلاً . وقال لي إبراهيم بن موسى عن هشام ولن أعود له وقد حلفت فلا تخبري بذلك أحداً !!

    ــ سنن أبي داود / ج: 2 ص: 191 :

    3714 ـ حدثنا أحمد بن محمد بن حنبل ، ثنا حجاج بن محمد ، قال : قال ابن جريج : عن عطاء ، أنه سمع عبيد بن عمير ، قال: سمعت عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وسلم تخبر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يمكث عند زينب بنت جحش فيشرب عندها عسلاً ، فتواصيت أنا وحفصة أيتنا ما دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم فلتقل : إني أجد منك ريح مغافير، فدخل على إحداهن ، فقالت له ذلك ، فقال : ( بل شربت عسلاً عند زينب بنت جحش ولن أعود له ) فنزلت :
    ( لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي ) إلى ( إن تتوبا إلى الله ) لعائشة وحفصة رضي الله عنهما ( وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً ) لقوله : ( بل شربت عسلاً ).

    3715 ـ حدثنا الحسن بن علي ، ثنا أبو أسامة ، عن هشام ، عن أبيه ، عن عائشة ، قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب الحلواء ، والعسل ، فذكر بعض هذا الخبر ، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يشتد عليه أن توجد منه الريح ، وفي هذا الحديث قالت سودة : بل أكلت مغافير ، قال : ( بل شربت عسلاً سقتني حفصة ) فقلت : جرست نحله العرفط ، نبت من نبت النحل قال أبوداود : المغافير مقلة ، وهي صمغة ، و ( جرست ) : رعت و ( العرفط ) : نبت من نبت النحل .

    التناقضات في روايات السبب .. توجب الشك فيما قالوه عنه !!

    ــ مسلم / ج: 4 ص: 184 :

    ( وحدثني ) محمد بن حاتم حدثنا حجاج بن محمد أخبرنا ابن جريج أخبرني عطاء أنه سمع عبيد بن عمير يخبر أنه سمع عائشة تخبر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يمكث عند زينب بنت حجش فيشرب عندها عسلاً قالت فتواطأت أنا وحفصة أن أيتنا ما دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم فلتقل إني أجد منك ريح مغافير أكلت مغافير فدخل على إحداهما فقالت ذلك له فقال بل شربت عسلاً عند زينب بنت جحش ولن أعود له فنزل لم تحرم ما أحل الله لك إلى قوله إن تتوبا ( لعائشة وحفصة ) وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً ( لقوله بل شربت عسلاً )

    وقالوا : إن حديث السر هو ... تحريم النبي مارية القبطية على نفسه !!

    ــ كنز العمال / ج: 2 ص: 533 :

    4667 ـ عن ابن عمر عن عمر قال النبي صلى الله عليه وسلم لحفصة : لا تخبري أحداً ، وإن أم إبراهيم علي حرام فقالت أتحرم ما أحل الله لك ؟ فقال والله لا أقربها ، فلم تقرها نفسها حتى أخبرت عائشة فأنزل الله : ( قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم ) . ( الشاشي ص ) .

    4668 ـ عن ابن عباس قال : قلت لعمر بن الخطاب من المرأتان اللتان تظاهرتا ؟ قال : عائشة وحفصة وكان بدء الحديث في شأن مارية أم إبراهيم القبطية ، أصابها النبي صلى الله عليه وسلم في بيت حفصة في يومها ، فوجدت حفصة ، فقالت : يا نبي الله لقد جئت إلي شيئاً ما جئته إلى أحد من أزواجك في يومي وفي دوري وعلى فراشي ؟ قال : ألا ترضين أن أحرمها ، فلا أقربها ؟ قالت : بلى ، فحرمها ، وقال : لا تذكري ذلك لأحد ، فذكرته لعائشة ، فأظهره الله عليه ، فأنزل الله تعالى : ( يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي مرضات أزواجك ) . الآيات كلها فبلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كفَّر عن يمينه ، وأصاب جاريته . ( ابن جرير وابن المنذر ) .

    وقالوا : المسألة تتعلق بإبراهيم ابن النبي !!

    ــ الدر المنثور / ج: 6 ص: 240 :

    وأخرج ابن مردويه عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم أنزل أم إبراهيم منزل أبي أيوب قالت عائشة رضي الله عنها فدخل النبي صلى الله عليه وسلم بيتها يوماً فوجد خلوة فأصابها فحملت بإبراهيم ، قالت عائشة فلما استبان حملها فزعت من ذلك فمكث رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى ولدت فلم يكن لأمه لبن فاشترى له ضائنة يغذي منها الصبي فصلح عليه جسمه وحسن لحمه وصفا لونه فجاء به يوماً يحمله على عنقه فقال يا عائشة كيف تري الشبه فقلت أنا غيري ما أدري شبهاً فقال ولا باللحم فقلت لعمري لمن تغذى بألبان الضأن ليحسن لحمه قال فجزعت عائشة رضي الله عنها وحفصة من ذلك فعاتبته حفصة فحرمها وأسر إليها سراً فأفشته إلى عائشة رضي الله عنها فنزلت آية التحريم فأعتق رسول الله صلى الله عليه وسلم رقبة !

    والتناقضات في دور عمر وبطولته في سورة التحريم .. توجب الشك !!

    ــ كنز العمال / ج: 2 ص: 534 :

    4669 ـ عن ابن عباس قال : كنا نسير فلحقنا عمر بن الخطاب ونحن نتحدث في شأن حفصة وعائشة ، فسكتنا حين لحقنا ، فقال : ما لكم سكتم حين رأيتموني ؟ فأي شيءٍ كنتم تحدثون ؟ قالوا : لا شيء يا أمير المؤمنين ، قال : عزمت عليكم لتحدثني ، قالوا : تذاكرنا عن شأن عائشة وحفصة وشأن سودة فقال عمر : أتاني عبد الله بن عمر وأنا في بعض حشوش المدينة ، فقال : إن النبي صلى الله عليه وسلم طلق نساءه ، قال عمر فدخلت على حفصة وهي قائمة تلتدم ونساء النبي صلى الله عليه وسلم قائمات يلتدمن ، فقلت لها : أطلقك النبي صلى الله عليه وسلم ؟ لئن كان طلقك لا أكلمك أبداً فإنه قد كان طلقك فلم يراجعك إلا من أجلي ، ثم خرجت فإذا الناس جلوس في المسجد حلق حلق ، كأنما على رؤوسهم الطير والنبي صلى الله عليه وسلم قد قعد فوق البيت ، فجلست في حلقة فاغتممت فلم أصبر حتى قمت فصعدت فإذا غلام أسود على الباب ، فقلت : السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ورحمة الله وبركاته ، أيدخل عمر ؟ فلم يجبني أحد ، فأتيت مجلسي فجلست فيه وجاء الرسول فقال : أين عمر ؟ فقمت فدخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهوجالس في الشمس ، فسلمت عليه وجلست وبوجهه شيءٌ من الغضب فوددت أني سلبته من وجهه ، فلم أزل أحدثه ...

    آية الحجاب في السنة الخامسة للهجرة .. فكيف تكون سورة التحريم قبلها

    ــ مسلم / ج: 4 ص: 188 :

    ( حدثني ) زهير بن حرب حدثنا عمر بن يونس الحنفي حدثنا عكرمة بن عمار عن سماك أبي زميل حدثني عبد الله بن عباس حدثني عمر بن الخطاب قال لما اعتزل نبي الله صلى الله عليه وسلم نساءه قال دخلت المسجد فإذا الناس ينكتون بالحصى ويقولون طلق رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه وذلك قبل أن يؤمرن بالحجاب فقال عمر فقلت لأعلمن ذلك اليوم قال فدخلت على عائشة فقلت يا بنت أبي بكر أقد بلغ من شأنك أن تؤذي رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقالت مالي ومالك يا ابن الخطاب عليك بعيبتك ! قال فدخلت على حفصة بنت عمر فقلت لها يا حفصة أقد بلغ من شأنك أن تؤذي رسول الله صلى الله عليه وسلم والله لقد علمت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحبك ولولا أنا لطلقك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فبكت أشد البكاء فقلت لها أين رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت هو في خزانته في المشربة فدخلت فإذا أنا برباح غلام رسول الله صلى الله عليه وسلم قاعداً على أسكفة المشربة مدل رجليه على نقير من خشب وهو جذع يرقى عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وينحدر فناديت يا رباح استأذن لي عندك على رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فنظر رباح إلى الغرفة ثم نظر إلي فلم يقل شيئاً ثم قلت يا رباح استأذن لي عندك على رسول الله صلى الله عليه وسلم فنظر رباح إلى الغرفة ثم نظر إلي فلم يقل شيئاً ثم رفعت صوتي فقلت يا رباح استأذن لي عندك على رسول الله صلى الله عليه وسلم فإني أظن أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ظن أني جئت من أجل حفصة والله لئن أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم بضرب عنقها لأضربن عنقها ورفعت صوتي فأومأ إلي أن ارقه فدخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو مضطجع على حصير فجلست فأدنى عليه إزاره وليس عليه غيره وإذا الحصير قد أثر في جنبه فنظرت ببصري في خزانة رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا أنا بقبضة من شعير نحو الصاع ومثلها قرظاً في ناحية الغرفة وإذا أفيق معلق قال فابتدرت عيناي قال ما يبكيك يا ابن الخطاب قلت يا نبي الله ومالي لا أبكي وهذا الحصير قد أثر في جنبك وهذه خزانتك لا أرى فيها إلا ما أرى وذاك قيصر وكسرى في الثمار والأنهار وأنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفوته وهذه خزانتك فقال يا ابن الخطاب ألا ترضى أن تكون لنا الآخرة ولهم الدنيا ؟ قلت بلى قال ودخلت عليه حين دخلت وأنا أرى في وجهه الغضب فقلت يا رسول الله ما يشق عليك من شأن النساء فإن كنت طلقتهن فإن الله معك وملائكته وجبريل وميكائيل وأنا وأبو بكر والمؤمنون معك وقلما تكلمت وأحمد الله بكلام إلا رجوت أن يكون الله يصدق قولي الذي أقول ونزلت هذه الآية آية التخيير عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجاً خيراً منكن وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين والملائكة بعد ذلك ظهير وكانت عائشة بنت أبي بكر وحفصة تظاهران على سائر نساء النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله أطلقتهن ؟ قال لا قلت يا رسول الله إني دخلت المسجد والمسلمون ينكتون بالحصى يقولون طلق رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه أفأنزل فأخبرهم أنك لم تطلقهن قال نعم إن شئت فلم أزل أحدثه حتى تحسر الغضب عن وجهه وحتى كشر فضحك ، وكان من أحسن الناس ثغراً ثم نزل نبي الله صلى الله عليه وسلم ونزلت فنزلت اتشبث بالجذع ونزل رسول الله صلى الله عليه وسلم كأنما يمشي على الأرض ما يمسه بيده فقلت يا رسول الله إنما كنت في الغرفة تسعة وعشرين قال إن الشهر يكون تسعاً وعشرين فقمت على باب المسجد فناديت بأعلى صوتي لم يطلق رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه .

    يتبع...

    تعليق


    • #3

      وهل صحيح أن هذه الآية في سورة النساء نزلت قبل سورة التحريم أو معها ؟!!

      ونزلت هذه الآية وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم فكنت أنا استنبطت ذلك الأمر وأنزل الله عز وجل آية التخيير .

      وقالوا : البطلة في كشف السر حفصة .. وكانت خائفة .. تبكي وتلتدم !!

      ــ كنز العمال / ج: 2 ص: 534 :

      4669 ـ عن ابن عباس قال : كنا نسير فلحقنا عمر بن الخطاب ونحن نتحدث في شأن حفصة وعائشة ، فسكتنا حين لحقنا ، فقال : ما لكم سكتم حين رأيتموني ؟ فأى شئ كنتم تحدثون ؟ قالوا : لا شئ يا أمير المؤمنين ، قال : عزمت عليكم لتحدثني ، قالوا : تذاكرنا عن شأن عائشة وحفصة وشأن سودة فقال عمر : أتاني عبدالله بن عمر وأنا في بعض حشوش المدينة ، فقال : إن النبي صلى الله عليه وسلم طلق نساءه ، قال عمر فدخلت على حفصة وهي قائمة تلتدم ونساء النبي صلى الله عليه وسلم قائمات يلتدمن ، فقلت لها : أطلقك النبي صلى الله عليه وسلم ؟ لان كان طلقك ؟ لا أكلمك أبدا فانه قد كان طلقك فلم يراجعك إلا من أجلي ، ثم خرجت فإذا الناس جلوس في المسجد حلق حلق ، كأنما على رؤوسهم الطير والنبي صلى الله عليه وسلم قد قعد فوق البيت ، فجلست في حلقة فاغتممت فلم أصبر حتى قمت فصعدت فإذا غلام أسود على الباب ، فقلت : السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ورحمة الله وبركاته ، أيدخل عمر ؟ فلم يجبني أحد ، فأتيت مجلسى فجلست فيه وجاء الرسول فقال : أين عمر ؟ فقمت فدخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جالس في الشمس ، فسلمت عليه وجلست وبوجهه شئ من الغضب فوددت أني سلبته من وجهه ، فلم أزل أحدثه ، فقلت يا رسول الله أطلقت نساءك ؟ لو رأيتني وقد دخلت على حفصة وهى تلتدم فقلت لها : أطلقك رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ لئن كان فعل لا أكلمك أبدا فإنه قد كان طلقك ، وما راجعك إلا من أجلي ، فضحك النبي صلى الله عليه وسلم ، وجعلت أحدثه حتى رأيته يسير عن وجهه الغضب ، فقلت له : يا رسول الله أطلقت نساءك فغضب ، وقال لي : قم عني فخرجت فمكث النبي صلى الله عليه وسلم تسعا وعشرين ليلة ، ثم أن الفضل بن العباس نزل بالكتف وفيها : ( يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ) السورة كلها ، ونزل النبي صلى الله عليه وسلم . ( ابن مردويه ) .

      وقالوا حفصة كأبيها .. كانت تعلم النبي ماذا يجوز له وماذا يحرم عليه !!

      ... حتى إذا كان يوم حفصة قالت : يا رسول الله إن لي حاجة إلى أبي نفقة لي عنده فأذن لي آتيه ، فأذن لها ، ثم أرسل إلى مارية جاريته فأدخلها بيت حفصة فوقع عليها ، فقالت حفصة : فوجدت الباب مغلقا ، فجلست عند الباب فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو فزع ، ووجهه يقطر عرقاً ، وحفصة تبكي ، فقال : ما يبكيك ؟ قالت : إنما أذنت لي من أجل هذا ؟ أدخلت أمتك بيتي ثم وقعت عليها على فراشي ، ما كنت تصنع هذا بامرأة منهن ؟ أما والله لا يحل لك هذا يا رسول الله ، فقال : والله ما صدقت ، أليس هي جاريتي وقد أحلها الله لي أشهدك أنها علي حرام ألتمس رضاك ، لا تخبري بهذا امرأة منهن ، فهي عندك أمانة ، فلما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم قرعت حفصة الجدار الذي بينها وبين عائشة ، فقالت : ألا أبشرك أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد حرم عليه أمته ، وقد أراحنا الله تعالى منها : فأنزل الله : ( يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ) ثم قال : ( وإن تظاهرا عليه ) فهي عائشة وحفصة كانتا لا تكتم إحداهما الأخرى شيئاً !! ...

      وقالوا كانت حفصة وأبوها خائفين من طلاقها ثانية !!

      4671 ـ عن ابن عمر قال : دخل عمر على حفصة وهي تبكي ، فقال لها : ما يبكيك لعل رسول الله صلى الله عليه وسلم طلقك ؟ إنه قد كان طلقك مرة ثم راجعك من أجلي ، والله لئن كان طلقك مرة أخرى لا أكلمك أبداً ، وفي لفظ لا كلمته فيك . ( البزار ص ) ...

      4673 ـ عن عمر قال : اعتزل رسول الله صلى الله عليه وسلم في مشربة شهراً حين أفشت حفصة إلى عائشة الذي أسر إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان قد قال ما أنا بداخل عليكن شهراً موجدة عليهن ، فلما مضت تسع وعشرون دخل على أم سلمة ، وقال : الشهر تسع وعشرون ، وكان ذلك الشهر تسعاً وعشرين . ( ابن سعد ) .

      وصار عمر هو البطل ... ونزل كلامه قرآناً !!

      4674 ـ عن أنس قال قال عمر : بلغني بعض ما آذين رسول الله صلى الله عليه وسلم نساؤه ، فدخلت عليهن فجعلت أستقريهن ، وأعظهن فقلت فيما أقول لتنتهين أو ليبدلنه الله أزواجاً خيراً منكن ، حتى أتيت على زينب فقالت : يا عمر أما كان في رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يعظ نساءه حتى تعظنا أنت ؟ فأنزل الله تعالى ( عسى ربه إن طلقكن ) إلى آخر الآية . ( ابن منيع وابن أبي عاصم في السنة كر وصحح ) .

      صالح المؤمنين الذي هدد الله بمقابلة المؤامرة به هو ... علي !

      4675 ـ عن علي قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى ( وصالح المؤمنين ) قال هو علي بن أبي طالب . ( ابن أبي حاتم ) .

      وبدأ الحق يتحصحص فقالوا : المسألة تتعلق بـ...الخلافة !!

      ــ الدر المنثور / ج: 6 ص: 240 :

      وأخرج الطبراني في الأوسط وابن مردويه بسند ضعيف عن أبي هريرة قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم بمارية القبطية سريته بيت حفصة فوجدتها معه فقالت يا رسول الله في بيتي من بين بيوت نسائك ؟! قال فإنها عليَّ حرام أن أمسها واكتمي هذا عليَّ فخرجت حتى أتت عائشة فقالت ألا أبشرك فقالت بماذا قالت وجدت مارية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي فقلت يا رسول الله في بيتي من بين بيوت نسائك ؟ فكان أول السرر أنه أحرمها على نفسه ثم قال لي يا حفصة ألا أبشرك فأعلمي عائشة أن أباك يلي الأمر من بعده وأن أبي يليه بعد أبيك وقد استكتمني ذلك فاكتميه ؟ فأنزل الله يا أيها النبي لم تحرم إلى قوله غفور رحيم أي لما كان منك إلى قوله وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه يعني حفصة حديثاً فلما نبأت به يعني عائشة وأظهره الله عليه أي بالقرآن عرف بعضه عرف حفصة ما أظهر من أمر مارية و أعرض عن بعض عما أخبرت به من أمر أبي بكر وعمر فلم يبده فلما نبأها به إلى قوله الخبير ثم أقبل عليهما يعاتبهما فقال إن تتوبا إلى الله إلى قوله ثيبات وأبكاراً فوعد من الثيبات آسية بنت مزاحم وأخت نوح عليه السلام ومن الأبكار مريم بنت عمران وأخت موسى ...

      إذا كانت بشارة من الله ورسوله بالخلافة .. فلماذا سراً ؟!!

      أخرج الطبراني وابن مردويه عن ابن عباس في قوله وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال دخلت حفصة على النبي صلى الله عليه وسلم في بيتها وهو يطأ مارية فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تخبري عائشة حتى أبشرك بشارة فإن أباك يلي الأمر بعد أبي بكر إذا أنا مت. فذهبت حفصة فأخبرت عائشة فقالت عائشة للنبي صلى الله عليه وسلم من أنبأك هذا ؟ قال نبأني العليم الخبير فقالت عائشة لا أنظر إليك حتى تحرم مارية فحرمها فأنزل الله يا أيها النبي لم تحرم .

      وأخرج ابن عدي وابن عساكر عن عائشة في قوله وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال أسر إليها أن أبابكر خليفتي من بعدي!

      من المؤكد أن حديث السر يتعلق بأبويهما بدليل : صغت قلوبكما !!

      وأخرج ابن عدي وأبونعيم في فضائل الصحابة والعشاري في فضائل الصديق وابن مردويه وابن عساكر من طرق عن علي وابن عباس قالا والله إن إمارة أبي بكر وعمر لفي الكتاب وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال لحفصة : أبوك وأبو عائشة واليان الناس بعدي فإياك أن تخبري أحداً !

      وأخرج ابن عساكر عن ميمون بن مهران في قوله وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال أسر إليها : أن أبا بكر خليفتي من بعدي!

      إذا كانت خلافتهما بشارة من الله ورسوله .. فلماذا منعا النبي أن يوصي ؟!!

      وأخرج ابن عساكر عن حبيب بن أبي ثابت وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال أخبر عائشة أن أباها الخليفة من بعده وأن أبا حفصة الخليفة من بعد أبيها ! ...

      أصح تعبير : أسر النبي إلى عائشة في أمر الخلافة !!

      وأخرج ابن مردويه عن ابن عباس وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال أسر إلى عائشة في أمر الخلافة بعده فحدثت به حفصة !

      وأخرج أبونعيم في فضائل الصحابة عن الضحاك وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً قال أسر إلى حفصة بنت عمر أن الخليفة من بعده أبو بكر ومن بعد أبي بكر عمر

      إذا كانت بشارة من الله ورسوله .. فلماذا يخاف النبي أن تفشو ؟!!

      وأخرج ابن أبي حاتم عن مجاهد في قوله عرف بعضه وأعرض عن بعض قال الذي عرف أمر مارية وأعرض عن بعض قوله إن أباك وأباها يليان الناس بعدي مخافة أن يفشو .

      وأخرج ابن مردويه عن علي بن أبي طالب قال : ما استقصى كريم قط لأن الله تعالى يقول عرف بعضه وأعرض عن بعض !!

      وأخرج البيهقي في شعب الإيمان عن عطاء الخراساني قال مااستقصى حليم قط ألم تسمع إلى قوله عرف بعضه وأعرض عن بعض.


      يتبع...

      تعليق


      • #4

        ما الفرق بين صغت وزاغت ..؟ وهل كفرت عائشة وحفصة ؟!!

        قوله تعالى ( إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما وإن تظاهرا عليه )

        أخرج ابن جرير وابن مردويه عن ابن عباس في قوله فقد صغت قلوبكما قال مالت وأثمت .

        وأخرج ابن المنذر عن ابن عباس صغت قال مالت .

        وأخرج عبد بن حميد عن قتادة في قوله صغت قال مالت .

        وأخرج عبد بن حميد عن مجاهد قال كنا نرى أن صغت قلوبكما شيءٌ هين حتى سمعناه بقراءة عبد الله إن تتوبا إلى الله فقد صغت ( زاغت ) قلوبكما !

        كيف يصح : إن تتآمرا عليه بأبويكما .. فالله يرد ذلك بأبويكما ؟!!

        ــ الدر المنثور / ج: 6 ص: 243 :

        قوله تعالى ( وصالح المؤمنين )

        أخرج ابن عساكر من طريق الكلبي عن أبي صالح رضي الله عنه عن ابن عباس رضي الله عنهما قال كان أبي يقرؤها وصالح المؤمنين أبو بكر وعمر ...

        وأخرج ابن عساكر عن الحسن البصري رضي الله عنه في قوله وصالح المؤمنين قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه .

        وأخرج ابن عساكر عن مقاتل بن سليمان رضي الله عنه في قوله وصالح المؤمنين قال أبو بكر وعمر وعلي رضي الله عنهم .

        كيف يصح : إن تظاهرا عليه بأبويكما .. فالله يرد ذلك بالأنبياء ؟!!

        وأخرج ابن عساكر من طريق مالك بن أنس رضي الله عنه عن ابن زيد رضي الله عنه في قوله فقد صغت قلوبكما قال مالت وفي قوله وصالح المؤمين قال الأنبياء عليهم السلام .

        كيف يصح : إن تتآمرا عليه بأبويكما .. فالله يرد ذلك بعمر خاصة ؟!!

        ــ الدر المنثور / ج: 6 ص: 244 :

        وأخرج سعيد بن منصور وابن سعد وابن المنذر وابن أبي حاتم وابن عساكر عن سعيد بن جبير في قوله وصالح المؤمنين قال نزلت في عمر بن الخطاب خاصة ! ...

        نعم يصح : إن تتآمرا عليه بأبويكما .. فالله يرد ذلك بعلي ؟!!

        وأخرج ابن أبي حاتم بسند ضعيف عن علي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله وصالح المؤمنين قال هو علي بن أبي طالب .

        وأخرج ابن مردويه عن أسماء بنت عميس سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : وصالح المؤمنين قال علي بن أبي طالب.

        وأخرج ابن مردويه وابن عساكر عن ابن عباس في قوله وصالح المؤمنين قال هو علي بن أبي طالب ...



        وهكذا خففوا السورة الشديدة على عائشة وحفصة.. ثم ذوبوها حتى كأنها لاوجود لها !!

        قوله تعالى ( عسى ربه إن طلقكن ) الآية أخرج عبد بن حميد وابن المنذر عن عكرمة وأبي مالك وقتادة في قوله قانتات قال مطيعات وفي قوله سائحات قالوا صائمات ...

        وأخرج الطبراني وابن مردويه عن بريدة في قوله ثيبات وأبكارا قال وعد الله نبيه صلى الله عليه وسلم في هذه الآية أن يزوجه بالثيب آسية امرأة فرعون وبالبكر مريم ابنة عمران !!

        وادعوا ... أن عمر كان يفتي في الدين مع حضور النبي فيؤيده النبي !!

        ــ مستدرك الحاكم / ج: 1 ص: 270 :

        ( أخبرنا ) جعفر بن محمد بن نصير الخلدي ثنا أحمد بن علي الجزار ثنا عبدالوهاب بن نجدة ثنا أشعث بن شعبة ثنا المنهال ابن خليفة عن الأزرق بن قيس قال صلى بنا إمام لنا يكنى أبا رمثة قال صليت هذه الصلاة أو مثل هذه الصلاة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وكان أبو بكر وعمر رضي الله عنهما يقومان في الصف المقدم عن يمينه وكان رجل قد شهد التكبيرة الأولى من الصلوة فصلى نبي الله صلى الله عليه وسلم ثم سلم عن يمينه وعن يساره حتى رأينا بياض خده ثم انفتل كانفتال أبي رمثة يعني نفسه فقام الرجل الذي أدرك معه التكبيرة الأولى من الصلوة يشفع فوثب إليه عمر فأخذ بمنكبه فهزه ثم قال اجلس فإنه لم يهلك أهل الكتاب إلا أنه لم يكن بين صلاتهم فصل ، فرفع النبي صلى الله عليه وسلم بصره فقال أصاب الله بك يا ابن الخطاب . هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه .

        ــ مسند أحمد / ج: 1 ص: 245 :

        حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس وعفان ثنا حماد يعني ابن سلمة عن علي بن زيد قال عفان أنا علي ابن زيد عن يوسف بن مهران عن ابن عباس أن رجلاً أتى عمر فقال امرأة جاءت تبايعه فأدخلتها الدولج فأصبت منها ما دون الجماع فقال ويحك لعلها مغيب في سبيل الله ؟ قال أجل قال فائت أبا بكر فاسأله قال فأتاه فسأله فقال لعلها مغيب في سبيل الله ؟ قال فقال مثل قول عمر ثم أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال له مثل ذلك قال فلعلها مغيب في سبيل الله ؟ ونزل القرآن وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفاً من الليل إن الحسنات يذهبن السيآت إلى آخر الآية فقال يا رسول الله ألي خاصة أم للناس عامة ؟ فضرب عمر صدره بيده فقال لا ولا نعمة عين بل للناس عامة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صدق عمر .

        ــ أسد الغابة / ج: 3 ص: 216 :

        أخبرنا أبومحمد بن أبي القاسم أخبرنا أبي أخبرنا أبو بكر الحاسب أخبرنا أبومحمد أخبرنا أبو عمر بن حيوة أخبرنا أحمد بن معروف أخبرنا الحسين بن الفهم حدثنا محمد ابن سعد حدثنا محمد بن عمر بن واقد الأسلمي عن يحيى بن المغيرة بن عبد الرحمن ابن الحارث بن هشام عن عكرمة بن خالد عن ابن عمر أنه سئل من كان يفتي الناس في زمان رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أبو بكر وعمر ما أعلم غيرهما .

        ولهذا أفتى عمر في الضب قبل النبي .. فسكت النبي !!

        ــ كنز العمال / ج: 15 ص: 449 :

        41781 ـ ( من مسند جابر بن عبد الله ) عن جابر أن الضب أتي به النبي صلى الله عليه وسلم فلم يأكله ، فقال عمر : إن فيه منفعة للرعاء ، فقال : إن أمة من الأمم مسخت فلا أدري لعلها ! فلم يأمر به ولم ينه عنه ولم يأكله ( ابن جرير ) ....

        ولهذا... صار ما أحدثه عمر جزء لا يتجزأ من الدين !!

        ــ كنز العمال / ج: 12 ص: 587 :

        35824 ـ أنبأنا أبو القاسم هبة الله بن عبد الله أنا أبو بكر الخطيب أتاه القاضي أبو بكر الحيري ثنا أبوالعباس محمد بن يعقوب الأصم حدثنا العباس بن الوليد البيروتي أخبرني محمد بن شعيب أخبرني يوسف بن سعيد بن يسار عن عبدالملك بن عياش الجذامي أبي عفيف أنه حدثهم عن عرزب الكندي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : سيحدث بعدي أشياء فأحبها إلي أن تلزموا ما أحدث عمر ( كر ) .

        ــ كنز العمال / ج: 12 ص: 559 :

        32756 ـ سيكون بعدي أشياء فأحبها إلي أن تلزم ما أحدث عمر ( أبو نعيم ـ عن الكندي )

        ولهذا ... يجلد الذي لا يقول : أفضل الأمة بعد النبي أبو بكر وعمر !!

        ــ أسد الغابة / ج: 3 ص: 215 :

        حدثنا خيثمة حدثنا محمد بن الحسين الحنيني أخبرنا عارم أبوالنعمان حدثنا هشيم عن حصين عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال وفد ناس من أهل الكوفة وناس من أهل البصرة إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال فلما نزلوا المدينة تحدث القوم بينهم إلى أن ذكروا أبا بكر وعمر ففضل بعض القوم أبا بكر على عمرو فضل بعض القوم عمر على أبي بكر وكان الجارود بن المعلى ممن فضل أبا بكر على عمر فجاء عمر ومعه درته فأقبل على الذين فضلوه على أبي بكر فجعل يضربهم بالدره حتى ما يتقي أحدهم إلا برجله فقال له الجارود أفق أفق يا أمير المومنين فإن الله عز وجل لم يكن ليرانا نفضلك على أبي بكر أبو بكر أفضل منك في كذا وأفضل منك في كذا فسري عن عمر ثم انصرف فلما كان من العشي صعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم قال ألا إن أفضل هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر فمن قال غير ذلك بعد مقامي هذا فهو مفتر ، عليه ما على المفتري .

        بل يجب قتل من قال بأن أبا بكر و عمر ليسا بإمامي هدى !!

        ــ لسان الميزان / ج: 5 ص: 100 :

        344 ـ ( محمد ) بن جرير بن يزيد الطبري الإمام الجليل المفسر أبوجعفر صاحب التصانيف الباهرة مات سنة عشر وثلاث مائه ثقة صادق فيه تشيع يسير وموالاة لا تضره أقذع أحمد بن علي السليماني الحافظ فقال كان يضع للروافض كذا قال السليماني وهذا رجم بالظن الكاذب بل ابن جرير من كبار أئمة الإسلام المعتمدين وما تدعى عصمته من الخطأ ولايحل لنا أن نوذ به بالباطل والهوى فإن كلام العلماء بعضهم في بعض ينبغي أن يتأتى فيه ولا سيما في مثل إمام كبير فلعل السليماني أراد الآتي انتهى ولو حلفت أن السليماني ما أراد إلا الآني لبررت والسليماني حافظ متقن كان يدري ما يخرج من رأسه فلا أعتقد أنه يطعن في مثل هذا الإمام بهذا الباطل والله أعلم وإنما نبرأ بالتشيع لأنه صحح حديث غدير خم وقد اغتر شيخ شيوخنا أبوحيان بكلام السليماني فقال في الكلام على الصراط في أوايل تفسيره وقال أبوجعفر الطبري وهو إمام من أئمة الإمامية ( الصراط بالفساد لغة قريش إلى آخر المسألة ونبهت عليه لئلايغتربه فقد ترجمه أئمة النقل في عصره وبعده فلم يصفوه بذلك وإنما ضره الإشتراك في اسمه واسم أبيه ونسبه وكنيته ومعاصرته وكثرة تصانيفه والعلم عند الله تعالى قاله الخطيب وأخرج ابن عساكر من طريق محمد بن علي بن محمد بن سهل بن الإمام قال سمعت أبا جعفر الطبري وجرى ذكر عليٍّ فقال أبوجعفر : من قال أن أبا بكر وعمر ليسا بإمامي هدى إيش هو ؟ فقال له ابن الأعلم مبتدع فقال له الطبري منكراً عليه مبتدع مبتدع هذا يقتل ! من قال أن أبا بكر وعمر ليسا بإمامي هدى يقتل يقتل . سمع محمد بن عبد الملك بن أبي الشوارب وإسحاق بن أبي إسرائيل والفلاس وبنداراً وأبا موسى ومحمد بن حميد الرازي ومن خلق كثير .

        منقول..؛
        لعن الله ظالمي أهل بيت النبوة..؛
        مع تحياتي..؛
        محمدي..؛

        تعليق


        • #5
          أحسنت وأجدت

          السلام عليكم
          أخي محمدي
          أحسن وأجدت وبارك الله فيك والى المزيد من العطاء والبحث العلمي الرصين .

          تعليق


          • #6
            يرفع بإذن الله تعالى

            تعليق


            • #7
              يرفع للفائدة

              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              x
              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
              x

              اقرأ في منتديات يا حسين

              تقليص

              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:41 AM
              ردود 2
              4 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:47 PM
              ردود 0
              13 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 05:12 AM
              ردود 0
              6 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:34 PM
              ردود 0
              14 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 08:13 PM
              ردود 0
              11 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              يعمل...
              X