إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

**سؤال يحتاج عقول **

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #46
    يعني تقصد أني لو توسلت وقلت يارب بحق حبيبك محمد المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم)<وهو من الأموات> فهذا يعني أني أشد موتاً من الأموات
    أنت حر إفهمها كماتشاء لا شأن لي بإعتقاداتك
    أما ماقلت عن الأحاديث فقلت لك ليس مجال مناقشتي لك لأني ماأريد أدوخ نفسي وياك بهالسوالف وأظن أن الأخ غرام حسيني ذكر أحاديث وأنت حر تصدقها تكذبها براحتك

    تعليق


    • #47
      المشاركة الأصلية بواسطة هدى الوائلي
      يعني تقصد أني لو توسلت وقلت يارب بحق حبيبك محمد المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم)<وهو من الأموات> فهذا يعني أني أشد موتاً من الأموات
      أنت حر إفهمها كماتشاء لا شأن لي بإعتقاداتك
      أما ماقلت عن الأحاديث فقلت لك ليس مجال مناقشتي لك لأني ماأريد أدوخ نفسي وياك بهالسوالف وأظن أن الأخ غرام حسيني ذكر أحاديث وأنت حر تصدقها تكذبها براحتك


      انا ايضا ادعو رسول الله ونورة الازلي المتجلي لمساعدتي في قضاء حاجتي
      ولكني لا اتوسل به الي الله فيمكنني ان ادعو الله مباشرتا ولا اعارض ان يتوسل الناس بجميع الرسل بدعوتهم الي الله لانهم جميعا نور واحد والنور لا يموت يا عزيزي وهذا هو الفرق
      تحياتي

      تعليق


      • #48
        المشاركة الأصلية بواسطة farajmatari
        اعتقد انه يوجد سوء فهم في الاجابة علي السؤال
        السؤال واضح جدا والاجابات كانت ايضا واضحة
        المشكلة البسيطة هي
        اذا كان يمكننا ان نتوسل اثناء الدعاء لله بمن يحبه الله
        فكيف نعرف بان هولاء الذين نتوسل بهم يحبه الله
        هل فقط لانهم قالو هذا
        اعتقد ان الله يحب جميع خلقة وموجوداتة فهو عطاء وحب بلا حدود
        فهذا يعني اذا احتجنا الي وسيلة ووسيط للدعاء فبمكننا ان نتوسل حتي بحجر او شجر او بشر
        ومن وجهة نظري لا يوجد مانع ان ان نتوسل باي من مخلوقات الله
        المهم اختبار الاجابة والا لا فائدة
        تحياتي

        بسم الله الرحمن الرحيم

        الحمد لله رب العالمين وصلى الله على خاتم الانبياء والمرسلين ابي القاسم محمد وآله الطاهرين واللعنة الدائمة على اعدائهم اجمعين الى يوم الدين

        اخي الكريم كلامك في ان الله تعالى يحب جميع خلقه مرفوض فان الله تعالى يبغض بعض خلقه ويعذبهم وليس ذلك لضيق رحمة الله تعالى او انهم خُلقوا مبغوضين ابتداءاً بل لأنهم كفروا او اشركوا او نافقوا او عصوا معاصٍ نهاهم الله تعالى عنها وحذرهم من الاقتراب منها وبالتالي لا يحبهم الله تعالى وان كانوا من مخلوقاته وعبيده وان لم يخرجوا عن قدرته ، هل تؤمن بالقرآن؟ من الواضح انك مسلم وتؤمن بالقرآن ، فهل ترقض ما جاء من الذم والبغض والغضب للكفار والمشركين سواء باشخاصهم او بجموعهم ؟ فهذا فرعون يُلعن ويطرد من رحمة الله تعالى وهكذا النمرود والسامري وهامان وقابيل وابو لهب والشجرة الملعونة وغيرها ، فالله تعالى يحب ويغضب ولكن لا بعاطفة وجوارح فانه يجل عن الجسم والتأثر .
        فهل ترى ان الله تعالى يلتفت لنا ويقضي حوائجنا ان توسلنا له بفرعون او النمرود او السامري او قارون او هامان او عمر او يزيد لعنهم الله ؟!! لا ريب ان الله تعالى يغضب علينا بهذا الفعل ويرد دعائنا .
        اما اذا توسلنا بعباده الصالحين كانبيائه ورسله واولائه بل سائر المؤمنين الصالحين فنكون حينئذِ توسلنا لله تعالى بمن يحبهم وبالتالي يُرفع دعائنا الله سبحانه ولا يُحجب .

        تعليق


        • #49
          انها عملية تبادلية يا عزيزي
          الله رحمة ومحبة مطلقة بلا حدود
          وما ظلمناهم ولكن كانوا نفسهم يظلمون
          كل طفل یولد وهو ملیئ بالحب
          والله فطر الناس علي المحبة
          اما النمرود والسامري وهامان وقابيل وابو لهب والشجرة الملعونة وغيرها فقد
          نسو وكفروا كما قلت بنظام المحبة الكوني هذا فعاد لهم ما صدر منهم
          ان اعطيت حب عاد لك حب
          وان اعطيت كرة عاد لك كرة
          لذلك لقد كان الإمام علي (ع) الذي كان خلقه وقلبه وعقله وإرادته القرآن وكان باب مدينة علم رسول الله
          من احب الناس لله تعالى، ولم ير الناس مثله في عظيم إنابته وعبادته، وقد استشهد بعبادتة وعرفانه فهل تعرف كيف كانت عبادتة يا عزيزي

          لقد كانت ناشئة عن إيمانه وعرفانة العميق بالله تعالى وكمال محبته له ، وقد عبده لا طمعاً في جنّته ولا خوفاً من ناره، وإنّما وجده أهلاً للعبادة فعبده،
          وشأنه في ذلك شأن سيّد العارفين وافضل المحبين الحبيب المصطفي
          فهو يقول «إنّي أكره أن أعبد الله ولا غرض لي إلاّ ثوابه، فأكون كالعبد الطامع إن طمع عمل وإلاّ لم يعمل، وأكره أن أعبده لخوف عذابه، فأكون كالعبد السوء إن لم يخف لم يعمل...».
          ويقول أيضا
          (إن قوما عبدوا الله رغبة فتلك عبادة التجار، وإن قوما عبدوا الله رهبة فتلك عبادة العبيد، وإن قوما عبدوا الله شكرا فتلك عبادة الأحرار).
          فكان هو(عليه السلام) من القسم الثالث حيث قال: (إلهي ما عبدتك خوفا من عقابك ولا طمعا في ثوابك ولكن وجدتك أهلا للعبادة فعبدتك)
          لذلك ان معرفة الله تعالى في قلب أي آدمي إنما تساوي بمقدارها، مقدار حبه لله تعالى
          (يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ) المائدة54

          انه قانون كوني والهي
          و هذا القانون الالهى لا يمكن تجاهله تحت اى سبب
          القلب الذي يطلب الحب لا يمكن إلا إن يربح نفسه
          وانا اتفقك معك بانه يجب ان نتوسل بجميع من يعرفون حب الله
          تحياتي

          تعليق


          • #50
            المشاركة الأصلية بواسطة farajmatari
            شكرا اخي هدي الوائلي
            انا قلت بأن الله محبتة بلا حدود انه يحب جميع مخلوقاتة ومن ضمن مخلوقاتة رسلة وايضا رجل صالح كما قلت
            الاشكالية بالنسبة لي تتركز في ان الذي يريد ان يعرف الله ويدعية فلا يحتاج الا وسيط ميت فالموتي بحاجة للاحياء اولا ومن يدعي بواسط ميت فهو اشد موتا من الاموات بل ان الاموات بحاجة لدعاء الاحياء إن أردت الله يا عزيزي فالله للجميع وهو القائل :إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ
            يعني الله قريب منا معنا بجانبنا فالافضل ان ندعوة هو
            اما بخصوص الاحاديث
            فماذا اقول
            هنالك راي من الفكر الشيعي يقول ما يخالف كتاب الله فليس من دين الله
            وارجوكم لا تبتعدوا كثيرا وتظنوا بأني قراني او منكرا للسنة
            يجب ان نتعلم بان لا نخاف اذا استهجنا ونقدنا رواية أو حديث يخالف العقل والمنطق والكتاب والحكمة والقران
            ولا يجب أن يخشى المسلم الفرد من إعادة النظر فى المتلقى عن النبى طالما أننا علمنا أنه نتاج تدخل فيه الكذابون والوضاعون والمدلسون
            كما تعلمون جمبعا ان تراثنا مليء بالصراعات السياسية الدموية مما أدى الى كتابة واختراع وتلفيق كثير من الأحاديث ونسبها للرسول

            فلنقرأ تاريخنا بعقل واعي وبعيدا عن القداسة والتمجيد التي تلقنها لنا مناهج التعليم الانتقائية والتي ساهمت في خلق تاريخ لا يمت لتراثنا ولا لديننا ا بصلة
            تحياتي

            بسم الله الرحمن الرحيم
            الحمد لله رب العالمين وصلى الله على خاتم الانبياء والمرسلين ابي القاسم محمد وآله الطاهرين واللعنة الدائمة على اعدائهم اجمعين الى يوم الدين

            ققلتَ :
            الاشكالية بالنسبة لي تتركز في ان الذي يريد ان يعرف الله ويدعية فلا يحتاج الا وسيط ميت فالموتي بحاجة للاحياء اولا ومن يدعي بواسط ميت فهو اشد موتا من الاموات بل ان الاموات بحاجة لدعاء الاحياء


            هذا كلام غير صحيح فالقرآن يصرح بان الشهداء في سبيل الله تعالى احياءٌ وليسوا امواتاً ( بل احياء ) ( احياء عند ربهم ) فكيف بالانبياء والمرسلين والائمة عليهم السلام وهم اشد مرتبة واعلى شأناً من الشهداء ، فهؤلاء ينفعوننا ونستطيع ان نتخذهم وسيلة في حياتهم الدنيوية وبعدها ، هل تبطل دلالة الاية الشريفة ( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم جاؤك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله تواباً رحيماً ) فهل ان هذه الاية لا اثر لها بعد وفاة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله ؟!!

            واعتقد انك تعرف معاني الآيات القرآنية وقد كنتَ دخلت في معترك القرآنيين وهربت منه .

            واما دعوى مخالفة الحديث ورفضه بمجرد عدم تطابقه مع عقلك فهذا ايضاً غير صحيح بل هذا خطير جداً ، فان العقول متفاوتة المستوى ومختلفة التوجه والوعي وبالتالي قد ارفض حديثاً لا لشيء سوى اني لا افهم معناه ولا ادرك كنهه ومبتغاه ، والرد للحديث - الثابت - هو رد على صاحبه وبالتالي هو رد على الرسول ومن ثم هو رد على الله تعالى ، وهذا خطير جداً .

            نعم هناك توجيهات من الرسول صلى الله عليه وآله والائمة عليهم السلام بان تُعرض الاحاديث والروايات على القرآن فما وافقه يُقبل وما خالفه يُرفض ولكن ليس هذا الخطاب لأي شخص واي قاريء ، بل هو للعلماء والمتخصصين والمتضلعين في هذا المجال واما غيرهم فيجب عليهم عندما لا يفهموا الحديث او لا يرونه منسجماً مع القرآن ان يُرحعوه لأهله وهم العلماء ( فاسألوا اهل الذكر ) ، ارجو ان تتعامل مع هذا الموضوع بحذر شديد والا وقعت في الهاوية والله العاصم وهو الهادي .

            تعليق


            • #51
              شكرا لاضافتك ومداخلتك الرائعة
              يا عزيزي لا تقولني ما لم اقولة
              انا لم اقول (واما دعوى مخالفة الحديث ورفضه بمجرد عدم تطابقه مع عقلك)
              متي ربطت مطابقة المرويات مع العقل
              كما ويجب ان نفهم يا عزيزي ان الفقهاء ورجال الدين لن يكونوا رسلا ً أكثر من الرسل الذين كلفهم الله بصراحة النص
              وانا هنا لا اجحد بالمجهود الذي قام به جميع السلف ولكنني ادعو الي تحكيم الكتاب والوعي والفطرة والروح المنفوخة فينا في مثل هذا الموروث المسمي الحديث 0سني او شيعي)
              لدي سؤال لك اين خطب الجمعة لرسول الله (احسب كم عددها وستعرف ماذا اقصد)

              وانا وغيري اذا قمنا بمحاولة استخدام منهج نقدي لبعض المرويات الغريبة والمكذوبة علي الحبيب المصطفي فهدفنا من ذلك هو تنزية المصطفي وخاتم النبيين
              اننا نصرخ هما لنقول ما كل هذا الكذب على محمد صلى الله عليه وسلم فى كتب الحديث؟
              وانا ادعوكم ان تتحررو من قيود التقليد الأعمى والتعصّب وسوف تجدون بانفسكم في البخاري ومسلم وغيرة مثل ابن كثير أشياء عجيبة وغريبة تعكس بالضّبط عقليّة العربي البدوي الذي ما زال فكره جامداً يؤمن ببعض الخرافات والأساطير

              يجب ان نتعلم بان لا نخاف اذا استهجنا ونقدنا رواية أو حديث يخالف العقل والمنطق والكتاب والحكمة والقران
              ولا يجب أن يخشى المسلم الفرد من إعادة النظر فى المتلقى عن النبى طالما أننا علمنا أنه نتاج تدخل فيه الكذابون والوضاعون والمدلسون
              كما تعلمون جمبعا ان تراثنا مليء بالصراعات السياسية الدموية مما أدى الى كتابة واختراع وتلفيق كثير من الأحاديث ونسبها للرسول
              لا يوجد إنسان معصوم من الخطأ سواء كان صحابي او تابعي او حتى خليفة للمسلمين


              اليكم انقل فقط امثلة لبعض الاحاديث والمرويات التي تخص الامام علي وانبه بانني لا اسعي من ذلك بان يقوم الزملاء من مذهبي السنة والشيعة بالتعليق والدخول في حوار عقيم دام الف سنة بسبب هذة المرويات
              واليكم:

              أخرج البخاري في صحيحه في كتاب الحيل باب في النكاح من جزء الثامن صفحة 62 قال:
              * عن أبي هريرة عن النّبي (صلى الله عليه وآله) قال: لا تنكح البكر حتى تستأذن ولا الثّيب حتى تستأمر. فقيل: يا رسول الله كيف إذنها؟ قال: إذا سكتت، وقال بعض النّاس إن لم تستأذن البكر ولم تزوج فاحتال رجلٌ فأقام شاهدي زور أنه تزوجها برضاها فأثبت القاضي نكاحها والزوج يعلم أن الشهادة باطلة فلا بأس أن يطأها وهو تزويج صحيح، فانظر إلى قول البخاري (بعد حديث النبي (صلى الله عليه وآله)) وقال بعض النّاس! فلماذا يصبح قول بعض النّاس (وهم مجهولون) بأنّ النكاح بشهادة الزور هو نكاح صحيح، فيتوهّم القارئ بأنّ ذلك هو رأي الرّسول، وهو غير صحيح.
              مثال آخر ـ أخرج البخاري في صحيحه من كتاب بدء الخلق باب مناقب المهاجرين وفضلهم من جزئه الرابع صفحة 203 عن عبد الله بن عمر قال: كنّا في زمن النّبي (صلى الله عليه وآله) لا نعدل بأبي بكر أحداً ثم عمر ثم عثمان ثم نترك أصحاب النّبي (صلى الله عليه وآله) لا نفاضل بينهم.
              إنّه رأي عبد الله بن عمر ولا يلزم به إلا نفسه، وإلا كيف يصبح علي بن أبي طالب وهو أفضل النّاس بعد رسول الله، لا فضل له ويعده عبد الله بن عمر من سوقة النّاس.
              ولذلك تجد عبد الله بن عمر يمتنع عن بيعة أمير المؤمنين ومولاهم، فمن لم يكن عليّ وليه فليس بمؤمن (1) والذي قال النّبي في حقّه: عليّ مع الحقّ والحقّ مع علي (2)، وبايع عدوّ الله ورسوله وعدوّ المؤمنين الحجّاج بن يوسف الفاسق الفاجر، ونحن لا نريد العودة إلى مثل هذه المواضيع، ولكن نريد فقط أن نظهر للقارئ نفسيات البخاري ومن كان على شاكلته فهو يخرج هذا الحديث في باب مناقب المهاجرين وكأنه يشعر من طرف خفيّ إلى القرّاء بأنّ هذا رأي الرسول (صلى الله عليه وآله) بينما هو رأي عبد الله بن عمر الذي ناصب العداء للإمام علي.
              وسنبيّن للقارئ اللّبيب موقف البخاري في كل ما يتعلّق بعلي بن أبي طالب، وكيف أنّه يحاول جهده كتمان فضائله وإظهار المثالب له.
              كما أخرج البخاري في صحيحه من كتاب بدء الخلق باب حدّثنا الحميدي قال: حدثنا محمد بن كثير أخبرنا سفيان حدّثنا جامع بن أبي راشدٍ حدثنا أبو يعلى عن محمّد بن الحنفية قال: قلت لأبي: أي النّاس خير بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله)؟ قال: أبو بكر. قلت: ثم من؟ قال: ثم عمر، وخشيت أن يقول عثمان، قلت: ثم أنت، قال: ما أنا إلا رجل من المسلمين.
              نعم هذا الحديث وضعوه على لسان محمد بن الحنفية وهو ابن الإمام علي بن أبي طالب، وهو كسابقه الذي روي عن لسان ابن عمر، والنتيجة في الأخير هي واحدة ولو خشي ابن الحنفية أن يقول أبوه: عثمان في الثالثة، ولكن ردّ أبيه «ما أنا إلا رجلٌ من المسلمين» يفيد بأنّ عثمان أفضل منه لأنّه ليس هناك من أهل السنّة من يقول بأنّ عثمان ليس هو إلا رجلٌ من المسلمين بل يقولون كما تقدّم بأنّ أفضل الناس أبو بكر ثم عمر ثم عثمان ثم نترك أصحاب النّبي (صلى الله عليه وآله) لا نفاضل بينهم، والنّاس بعد ذلك سواسية.
              ألا تعجبون من هذه الأحاديث التي خرجها البخاري وكلّها ترمي إلى هدف واحد وهو تجريد علي بن أبي طالب من كل فضيلة ألا يفهم من ذلك بأنّ البخاري كان يكتب كل ما يرضي بني أمية وبني العبّاس وكل الحكّام الذين قاموا على أنقاض أهل البيت. إنّها حجج دامغة لمن أراد الوقوف على الحقيقة.
              البخاري ومسلم يذكران أي شيء لتفضيل أبي بكر وعمر
              أخرج البخاري في صحيحه من كتاب بدء الخلق باب حدّثنا أبو اليمان من جزئه الرابع صفحة 149.
              وأخرج مسلم في صحيحه من كتاب فضائل الصحابة باب من فضائل أبي بكر الصديق.
              عن أبي هريرة قال: صلّى رسول الله (صلى الله عليه وآله) صلاة الصّبح ثم أقبل على النّاس فقال: «بينما رجلٌ يسوق بقرة إذ ركبها فضربها فقالت: إنا لم نخلق لهذا؛ إنّما خلقنا للحرث فقال الناس: سبحان الله! بقرة تتكلّم؟ فقال: «فإنّي أؤمن بهذا أنا وأبو بكر وعمر» وما هما ثم. «وبينما رجل في غنمه إذ عدا الذئب فذهب منها بشاة، فطلبه حتى كأنه استنقذها منه، فقال له الذئب: ها إنّك استنقذتها مني، فمن لها يوم السّبع، يوم لا راعي لها غيري؟» فقال النّاس، سبحان الله! ذئب يتكلم؟ قال: «فإني أومن بهذا أنا وأبو بكر وعمر» وما هما ثمّ.
              وهذا الحديث ظاهر التكلّف وهو من الأحاديث الموضوعة في فضائل الخليفتين، وإلا لماذا يكذب النّاس وهم صحابة رسول الله (صلى الله عليه وآله) وما يقوله لهم حتّى يقول في المرّتين: أومن بهذا أنا وأبو بكر وعمر ثم أنظر كيف يؤكّد الرّاوي على عدم وجود أبي بكر وعمر في المرّتين، إنها فضائل مضحكة ولا معنى لها، ولكنّ القوم كالغرقى يتشبثون بالحشيش، والوضّاعون عندما لم يجدوا مواقف أو أحداث هامة تذكر لهما، تتخيل أوهامهم مثل هذه الفضائل، فيجيء أغلبها أحلاماً وأوهاماً وتأوّلات. لا تقوم على دليل تاريخي أو منطقي أو علمي، كما أخرج البخاري في صحيحه من كتاب فضائل أصحاب النّبي (صلى الله عليه وآله) باب قول النبي (صلى الله عليه وآله) لو كنت متخذاً خليلاً.
              ومسلم في صحيحه من كتاب فضائل الصّحابة باب من فضائل أبي بكر الصديق رضي الله عنه.
              * عن عمرو بن العاص، أنّ النبي (صلى الله عليه وآله)، بعثه على جيش ذات السلاسل، فأتيته فقلت: أي النّاس أحب إليك؟ قال: عائشة فقلت: من الرّجال؟ قال: أبوها، قلت: ثم من، قال: عمر بن الخطاب فعدّ رجالاً.
              وهذه الرّواية وضعها الوضّاعون لمّا عرفوا أنّ التاريخ سجّل في سنة ثمان من الهجرة (يعني سنتين قبل وفاته (صلى الله عليه وآله)) بأنّ رسول الله (صلى الله عليه وآله) بعث جيشاً فيه أبو بكر وعمر بقيادة عمرو بن العاص إلى غزوة ذات السّلاسل، وحتى يقطعوا الطريق على من يريد القول بأنّ عمرو بن العاص كان مقدّماً في المنزلة على أبي بكر وعمر، تراهم اختلقوا هذه الرواية على لسان عمرو نفسه للإشادة بفضل أبي بكر وعمر وأقحموا عائشة حتّى يبعدوا الشكّ من ناحية وحتّى تحظى عائشة بأفضلية مطلقة من ناحية أخرى.
              ولذلك ترى الإمام النووي في شرحه لصحيح مسلم يقول: «هذا تصريح بعظيم فضائل أبي بكر وعمر وعائشة رضي الله عنهم، وفيه دلالة بيّنة لأهل السنّة في تفضيل أبي بكر ثم عمر على جميع الصحابة».
              وهذه كأمثالها من الروايات الهزيلة التي لم يتورّع الدجّالون لوضعها حتّى على لسان علي بن أبي طالب نفسه ليقطعوا بذلك على زعمهم حجة الشيعة الذين يقولون بتفضيل علي بن أبي طالب على سائر الأصحاب من ناحية وليوهموا المسلمين بأن عليّاً لم يكن يتظلّم ولا يتشكّى من أبي بكر وعمر

              ومن هذا المنطلق نكتشف وببساط من كان سبب الخلاف الرئيسي بين السنة والشيعة... هو هذة المرويات الملفقة
              وطبعا الاحاديث والمرويات اعلاه مستقاه من وجهة نظر شيعية

              وشكرا لنصيحتك

              تعليق


              • #52
                المشاركة الأصلية بواسطة مضاد للفيروسات
                [/size][/font]
                انا احترمت فكرك وماخرجت عن الموضوع
                انت طلبت الجواب على سؤالك بالعقل و المنطق
                وانت طلبت ايهما الافضل ان تدعو الله بدون وسيط او بالانبياء والاولياء الصالحين .!؟
                الاخوه الموالين احضروا. لك كل الادليه الشرعيه
                على جواز اتوسل بالانبياء والاولياء الصالحين
                ومااقتنعت .
                وانا حاورتك بالمنطق الذي لايخرج عن الاطار
                الاسلامي.
                وكان جوابك يجوز ان تطلب من شخص حي
                ان يدعو لك .
                ولايجوز ان تطلب من شخص ميت الدعاء لك.
                اذا انت معتقدك ان التوسل من الميت شرك اكبر.
                والتوسل بشخص حي يجوز.
                سبحان الله
                الا يعد هذا هو الشرك بعينه
                انت تجيز اشراك الحي بالله. لان الحي اجله لم ينتهي. وله تأثر وقوه على الله تعالى
                وتكفر من يتوسل بالميت عند الله لانه مات هذا الولي الصالح او الشيخ المبارك و نقطع اجله
                واصبح ضعيف ومحتاج ان يدعو له الاحياء
                والحي قوي وله تأثر على الله.
                استغفر الله ممن وضع لك هذا المعتقد الفاسد
                في اي منطق اصرف هذا .يامضاد الفيروسات
                نعم اعلم انك ستقول انا لااشرك الحي
                بالله فقط اطلب منه الدعاء لي.

                حسنا“ هذه النقطه انا متفق معاك فيها.
                جاوبني على ماأسئلك الان
                لماذا تذهب الى هذا الولي الصالح الحي
                او الشيخ
                المبارك الحي وتطلب منه الدعاء لك ؟
                اريد جوابك واضح ومباشر.

                تعليق


                • #53
                  المشاركة الأصلية بواسطة مضاد للفيروسات
                  [/size][/font]
                  انا احترمت فكرك وماخرجت عن الموضوع
                  انت طلبت الجواب على سؤالك بالعقل و المنطق
                  وانت طلبت ايهما الافضل ان تدعو الله بدون وسيط او بالانبياء والاولياء الصالحين .!؟
                  الاخوه الموالين احضروا. لك كل الادليه الشرعيه
                  على جواز اتوسل بالانبياء والاولياء الصالحين
                  ومااقتنعت .
                  وانا حاورتك بالمنطق الذي لايخرج عن الاطار
                  الاسلامي.
                  وكان جوابك يجوز ان تطلب من شخص حي
                  ان يدعو لك .
                  ولايجوز ان تطلب من شخص ميت الدعاء لك.
                  اذا انت معتقدك ان التوسل من الميت شرك اكبر.
                  والتوسل بشخص حي يجوز.
                  سبحان الله
                  الا يعد هذا هو الشرك بعينه
                  انت تجيز اشراك الحي بالله. لان الحي اجله لم ينتهي. وله تأثر وقوه على الله تعالى
                  وتكفر من يتوسل بالميت عند الله لانه مات هذا الولي الصالح او الشيخ المبارك و نقطع اجله
                  واصبح ضعيف ومحتاج ان يدعو له الاحياء
                  والحي قوي وله تأثر على الله.
                  استغفر الله ممن وضع لك هذا المعتقد الفاسد
                  في اي منطق اصرف هذا .يامضاد الفيروسات
                  نعم اعلم انك ستقول انا لااشرك الحي
                  بالله فقط اطلب منه الدعاء لي.

                  حسنا“ هذه النقطه انا متفق معاك فيها.
                  جاوبني على ماأسئلك الان
                  لماذا تذهب الى هذا الولي الصالح الحي
                  او الشيخ
                  المبارك الحي وتطلب منه الدعاء لك ؟
                  اريد جوابك واضح ومباشر.

                  تعليق


                  • #54
                    شكرا لاضافتك ومداخلتك يا استاذي الفاضل
                    ساجيب علي سؤالك
                    ليس فقط الولي ولا الشيخ ولا الفقية بل أي شخص حي
                    اعرف شخصا اصيب بمرض عضال لا شفاء منه واكد له الاطباء انه ميت لا محال من ذلك
                    كان هذا الشخص غني وفي احد الايام واثناء مرورة في احد الاسواق شاهد فقيرا يقف امام احد الجزارين بايعي اللحم وليس لدية مال ليشتري له ولاسرتة لحما
                    فطلب صديقنا من الجزار ان يعطي هذا الفقير كل يوم 2 كيلو لحم علي حسابة ولفترة طويله
                    باختصار الفقير دعا لصديقنا
                    مالذي حصل
                    صديقنا شفي من مرضة
                    فاحتار الاطباء
                    ولكن نور المحبة لا يحتار فية المحبين
                    هذا باختصار والوقت متأخر
                    وتصبح علي محبة

                    تعليق


                    • #55
                      المشاركة الأصلية بواسطة مضاد للفيروسات
                      اخي الفاضل
                      انا لم اطلب ايات كريمه ولم اطلب منك معنى التوسل طلبت المفاضله بين الامور الثلاثة بدعاءهناك سؤال مطروح واتمنى عدم الخروج عن إطاره

                      نسال الله لي ولكم الهداية

                      مضاد للفيروسات
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      السلام عليكم

                      سؤالك كان مبني على أيات أليس كذلك؟
                      الجواب: طبعا
                      إذا إستفسارك باطل من أساسه.

                      ثانيا: دعوة الأنبياء والأولياء مستجابة بعكس دعاؤك ودعائي.
                      لأنه إنما يتقبل الله من المتقين.
                      ولو كانت المسألة كما تدعي فوجب أن كل إنسان يدعو الله عز وجل وجبت له الإجابة.
                      ولكنك تعلم أن هذا الشيئ لم يحدث.
                      لماذا يا ترى؟

                      تعليق


                      • #56
                        مصدر الفيروسات يسال

                        ايهما افضل عبادة
                        ان تصلي ثمان ركعات في الفجر
                        ان تصلي سته في الفجر
                        ان تصلي اثنتين

                        يا فايروس منطلقك باطل , فلا تفضيل في امر الله , فالله يطاع من حيث أمر وليس من حيث يريد العبد , وقد امرنا في محكم تنزيله بابتغاء الوسيلة اليه , وهو كفانا البحث عنها بتعيينها , فكل نبي هو وسيلة قومه الى الله , اذ ان رسالته من الله الى العبد , رغم قدرة الله على بث الرسالة في العبد مباشرة الا انه اختار وسيلة , ومحال ان تكون وسيلة من الله الى العبد وانما العكس
                        فلماذا لم يرسل الله شرائعه الى البشر جميعا دونما انبياء وهو قادر؟
                        أما عن اعتراضك عن التوسل بمحمد وآله بحجة أنهم اموات فمتهافتة , لانها تعارض صريح القرآن الذي يقول (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون)


                        سلم لي على اسحاق نيوتن يا عبقري القرن الثالث عشر

                        تعليق


                        • #57
                          المشاركة الأصلية بواسطة farajmatari
                          [FONT="Arial"]
                          شكرا لاضافتك ومداخلتك يا استاذي الفاضل
                          ساجيب علي سؤالك
                          ليس فقط الولي ولا الشيخ ولا الفقية بل أي شخص حي
                          اعرف شخصا اصيب بمرض عضال لا شفاء منه واكد له الاطباء انه ميت لا محال من ذلك
                          كان هذا الشخص غني وفي احد الايام واثناء مرورة في احد الاسواق شاهد فقيرا يقف امام احد الجزارين بايعي اللحم وليس لدية مال ليشتري له ولاسرتة لحما
                          فطلب صديقنا من الجزار ان يعطي هذا الفقير كل يوم 2 كيلو لحم علي حسابة ولفترة طويله
                          باختصار الفقير دعا لصديقنا
                          مالذي حصل
                          صديقنا شفي من مرضة
                          فاحتار الاطباء
                          ولكن نور المحبة لا يحتار فية المحبين
                          هذا باختصار والوقت متأخر
                          وتصبح علي محبة
                          [/
                          FONT]

                          حبيبي لا تدعيني. بالاستاذ الفاضل هذا
                          انا اللقب لا استحقه ولو كنت انا فعلا“ استاذ
                          لقبلت منك هذا اللقب.
                          واشكرك على تواضعك

                          انا لي مقصد عندما سئلت. صحاب الموضوع
                          لماذا( تطلب) ولم اقول (التوسل ) بالشيخ الفلاني الدعاء لك ؟؟
                          وكنت انتظر جوابه!!
                          ولكن. اعلم انه لن يقتنع!
                          وسوف استبق الاحداث
                          و ابين مقصدي للعقلاء
                          عندما يذهب هذا السلفي لشيخ ليطلب منه الدعاء له .لم يذهب اعتباط او( لطلب) بل (للوسيله)
                          لانه يعرف ان هذا الشيخ مبارك والله يحبه
                          وتكون الدعوه منه مستجابه. ولكن الوهابي ينكر ذلك .وهو لايعلم انه يتوسل (اين عقولكم يابني وهاب)
                          وهناك. فرق بين{ الطلب}و{الوسيله}
                          فأن حددت الطلب فقط بالحي.فهذا
                          هو الشرك بعينه .
                          لانك جعلت الطلب منسوب للحي .
                          وليس من عندالله سبحان والله حي لايموت
                          وجعلت ميزت هذا الشيخ المبارك
                          او الوصي الصالح والانبياء وال محمد . فقط لان المتوسل به ( حي) وتنقطع
                          محبته الله عنه في حالة الموت.
                          يعني هذا هو الكفر الوهابي بعينه وذاته
                          اتعلم لماذا ياصدقي؟؟ لان الوهابيه اصحاب
                          الفكر الفاسد تنتفي عندهم محبة الله للانبياء
                          و الاولياء الصالحين في حالة الموت.
                          وانا( لا اوجه لك هذا الكلام بل اوجه لصحاب
                          الموضوع ولكل وهابي .وان كان ذو علم
                          يثبت عكس ذالك الاتهام الموجه مني لهم)
                          لان طلب الحاجه من الله فقط
                          .. والوصي الصالح او السيد يكون
                          وسيله الى الله ويدعو الله بمحبته لهم ان يلبي لي طلبي وحاجتي.
                          وانا عندما اطلب من ال البيت
                          او الرسول او السيد التقي ذلك وهو حي .
                          ليس لأجل ان هذا السيد او الشيخ.حي
                          وأجله لم ينتهي ومفعوله ساري بحياته فقط
                          . كما يعتقد الوهابيه .
                          انا اطلب الله وهم لي الوسيله .
                          وانا اعتقادي ان الله لاتنقطع محبته
                          لرسوله وآله الطاهرين. سوا كانوا احياء
                          او اموات.

                          تعليق


                          • #58
                            بسم الله الرحمن الرحيم
                            السلام عليكم

                            ولا تقولوا لمن ........... ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
                            أكمل

                            تعليق


                            • #59
                              بل بالثلاثة ,


                              هذا

                              تعليق


                              • #60
                                أخي فرج
                                أنا قلت لك سابقاً بأني لاأناقش معك في موضوع الأحاديث وأنا أتفق معك ليس جميع الأحاديث صحيحة لكن يمكنك أن تعرف من خلال الأحاديث المصححة ومن خلال التاريخ أيضاً وحكم عقلك فيها
                                أنا كنت أناقشك في الموضوع بالعقل لا بالأحاديث
                                فأخبرني إن كنت الآن أريد أن أطلب منك أمراً فماالأفضل عندك أن أطلب هذا منك مباشرة وأقول لك أرجوك أعطني هذا أو أن أسألك وأقسم عليك بأمك التي تحبها مثلاً سواء كانت حية أو ميتة (لاقدر الله)؟ وهل محبتك لها ستزول بعد موتها(لاسامح الله)؟

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 07:17 PM
                                ردود 4
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 08:32 AM
                                ردود 0
                                7 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 07:25 AM
                                استجابة 1
                                12 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 08:40 PM
                                استجابة 1
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 09:11 PM
                                ردود 0
                                9 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                يعمل...
                                X