إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سجل حضورك اليومي بالصلاة على محمد واله الطيبين الطاهرين

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    للهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

    تعليق


    • #32


      اللهم صل على محمد وآل محمد

      تعليق


      • #33
        اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

        تعليق


        • #34
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

          تعليق


          • #35
            الحمدلله على نعمة الولايه

            "الحمد لله على نعمة الولايه "
            اللهم صل على فاطمه وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
            عدد ما احاط به علمك واحصاه كتابك
            رواية من ذهب (*)
            جَاء رَجُل للإمام الرِضّآ عليه السلآم
            وقَآل: أنتُم تقولوآ لآ يدخّل النار من كآن فـ♡ـي قلبه حب علي وأولاد علي (ع)
            قَآل (ع) : نَعم
            قَآل : وإن كَان فاسِقاً
            قَآل (ع) : يَبتلّيه الله بـِ بَلآء فيِ الدنيآ وُيذهبْ للآخرة طاهراً
            قَآل : وإن لَم يَحصّل ذَلك
            قَآل (ع) : عندّ تغسّيله بَالماء البَارد يتحوُل عليه نار فيأتينا طاهراً
            قَآل : وُإن لَم يحصّل ذلك
            قَآل (ع) : يضّغط الله قَبره حتى يأتينآ طاهرا
            قَآل : وُإن لم يحصل ذلك
            قَآل (ع) : نشّفع له .
            ويلوموني في حبك ياعلي (ع)
            الحمد لله رب العالمين حمدا كثيرا مباركا واصلي واسلم على خير خلقه نبي الرحمةورافع النقمة واتمت النعمة باله الطيبين الطاهرين .

            تعليق


            • #36
              لله درَك ياعقيــــــــــــــــلة كـــــربلاء ****تلك الفصــاحة والبــــلاغة والفمُ
              مـــــا قلـــت درٌ قد تفَجـــــرَ حـينـها **** وكــأن حيــــــدر يومـــــها يتكَلـمُ
              لا تحزنــي ياأم عـــــــــون وأبشــري*** أنت البطـــــــــــولة كَلَــــها تتَرَنـــمُ
              الكَــل يحفظ ما جـــرى في سبيكـم *** والكـــل يهتــــف أنَه لــــك خــــــادمُ
              ما قــلت في دار الطـــــغاة تحَديَــــاً**** للظـــــــــــلم ذاك أميــــــره متعَمـــمُ
              وبيــا حسين مشت ملايين هــــــنا**** لبيك يابنت الرسالـــــــــــة فاطـــــــــم ُ
              وتصيح يا ثار الألــــــــــه وأحمـــــــــد **** ويقودها بطل همــــــــــــام ضيغـــــمُ

              تعليق


              • #37

                اللهم صل على محمد وآل محمد

                تعليق


                • #38
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

                  تعليق


                  • #39
                    اللهم صل على محمد و آل محمد
                    فضل ليلة الجمعة وأعمالها عند أهل البيت (عليهم السلام)
                    إن ليلة الجمعة ونهارها يمتازان على سائر الليالي والأيام سمواً وشرفاً ونباهة
                    يقول الرسول صلى الله عله وآله وسلم : ( إن ليلة الجمعة ونهارها أربع وعشرين ساعة لله عزوجل في كل ساعة ستمائة ألف عتيق من النار )

                    تعليق


                    • #40
                      سلام على الضلع المكسور ..
                      سلام على الدمع المهدور ..
                      سلام على بنت الرسول ..
                      سلام على فاطمة البتول...
                      سلام فى ذكرى استشهادها سلام الله عليها

                      تعليق


                      • #41
                        لهــفـي لها لـقـد أضـيع قــدرها ** حـتى توارى بالحجاب بــدرها
                        تجـرعـت مـن غـصص الزمـان ** مــا جــاوز الحــدَّ مـن البــيانِ
                        وما أصـابـهـا مـن الـمـصــــاب ** مـفـتاح بـابـه(حــديــث البابِ)
                        إن حـديـث الـباب ذو شجــــون ** مــما به جــنـت يــد الخــؤون
                        أيهجم العدى على بيت الهــدى ** ومهـبط الوحي ومنتدى الندى
                        أيـضــرم الــنار بـباب دارهـــــا ** وآيــة الــنور عــلا مــنارهـــا
                        وبابــهــا بـاب نــبـي الــرحـمـة ** وبـاب أبــواب نـجــاة الأمــــة
                        وإن كـسـر الضـلع ليـس ينجبر ** إلا بـصـمـام عــزيــز مـقـــتدر
                        إذ رضّ تـلك الأضـــلع الزكــية ** رزيـــة لا مــثلــها رزيــــــــة
                        ومــن نــبوع الــدّم مـن ثديـيها ** يعــرف عـظم ما جرى عليها
                        وجــــاوز الحــدّّ بـلـطـم الخــــدِّ ** شـلــت يــد الطغـيان والتعـدي
                        فــأحمرّت العين وعين المعرفة ** تذرف بالدمع على تلك الصفة
                        ولا تـزيـل حمـرة العــين سـوى ** بيض السيوف يوم ينشر اللوا
                        وللــســـياط رنـــــة صـــــــداها ** فـي مسمع الدهر مما أشجاها
                        والأثـر الـباقي كـمــثل الدمـــلج ** في عضد الزهراء أقوى الحجج
                        ومـن سـواد متنها أسود الفضا ** يا ساعـد الله الإمـام المرتضى
                        ووكـز نعـل السيف فـي جنبيها ** أتــى بـكـل مــا أتــى عـلـــــيها
                        ولـسـت أدري خـبر المـســــمار ** سل صــدرها خــزانة الأسـرار
                        وفي جنين المجد ما يدمي الحشا ** وهـل لهـم إخـفاء أمـر قد فشا
                        والــبـاب والجــدار والــدمـــــاء ** شــهــود صــدق مــا له خفاء
                        لــقــد جـنى الجاني على جنينها ** فــانـدكـت الجـبال مــن حنينها

                        تعليق


                        • #42
                          قصيدةالشيخ الوائلي بعنوان الزهراء (عليها السلام):

                          كيــف يـدنُو إلــى حَشَاي الدَّاءُ
                          وبقــلبي الصــديقة الــزهراءُ!
                          مَـن أبــوها وبعــلُها وبنوها
                          صــفوةٌ مــا لمثـــلهم قُــــرناءُ
                          أفُـقٌ ينـتمي إلى أُفُـق اللـ
                          ـه ونـاهـيك ذلـك الانتــــماءُ
                          وكيـانٌ بنـاهُ أحمدُ خُـلقاً
                          ورَعَـتْهُ خـديـجةُ الغـــرَّاءُ
                          وعـليٌّ ضجـيعُهُ يــا لرُوحٍ
                          صنعـتهُ وبـاركتهُ الــسماءُ
                          أيّ دهـماء جـلَّلت أُفُـق الإسـ
                          ـلام حـتى تـنكَّرَ الخُـلصاءُ!
                          أطعـموكِ الهوان من بعد عزٍّ
                          وعن الحُبِّ نابتِ البغضاءُ
                          أأُضِيـعَكْ آلاءُ أحمد فـيـهم
                          وضلالٌ أن تُــجـحـد الالاءُ؟
                          أو لم يعلموا بأنَّكِ حُبّ الـ
                          ـمُـصطفى حين تُحفظُ الآباءُ؟
                          أفأجرُ الرسول هذا، وهذا
                          لمزيدٍ من العـطاء الـجزاءُ؟
                          أيُّها المُوسِعُ البـتولة هضماً
                          ويك ما هكذا يكُـون الوفاء
                          بُلغةٌ خصَّها النبيُّ لذي القُر
                          بى كما صرَّحت به الأنباءُ
                          لا تُساوي جُزءاً لما في سبيل الـ
                          ـله أعــطته أمُّك السَّـمحاء
                          ثُمّ فيـها إلى مـودَّة ذي القُر
                          بى سبـيلٌ يمـشي به الأتقياءُ
                          لو بها أكـرموكِ سُـرَّ رسول الـ
                          ـلـه يا ويح مَن إليه أساءُ
                          أيُذادُ السِّبـطان عن بُلغة العيـ
                          ـش ويُعـطى تُراثهُ البُـعداءُ
                          وتبيـتُ الزهراءُ غرثى ويُغذى
                          من جـناها مـروان والبُـغَضاءُ
                          أتروح الـزهراءُ تطلُب قـُـوتـاً
                          والذي استرفدُوا بها أغنياءُ
                          يا لوجد الهُدى أجل وعلى الدُّنـ
                          ـيا وما أوعَـبَت عليه العَفَاءُ

                          تعليق


                          • #43

                            اللهم صل على محمد وآل محمد

                            تعليق


                            • #44

                              اللهم صلِ على محمد وآل محمد

                              تعليق


                              • #45
                                اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:47 PM
                                ردود 0
                                3 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 08:13 PM
                                ردود 0
                                4 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:34 PM
                                ردود 0
                                3 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 09:48 PM
                                ردود 0
                                3 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                                ردود 0
                                26 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X