إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

منزلة السادة عند الله

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • منزلة السادة عند الله

    العضو السائل : genan
    رقم السؤال : 156


    السؤال :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أتوجه بجزيل الشكر والعرفان إلى كل من ساهم في إنشاء هذا المنتدى وأدعوه عز وجل أن يكتب هذا في ميزان حسناتكم لأنكم لبيتم نداء ابن بنت نبيكم صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين.. وأما سؤالي الذي أتوجه به لسيدنا فهو:
    هل للسادة منزلة عند الله أكثر من غيرهم من بني البشر بحكم قرابتهم برسول الله صلى الله عليه وآله ؟ وهل صحيح أنهم لا يعذبون ؟ أي أن النار لا تمسهم أبدا حتى لو ارتكبوا من الذنوب ما لا يعلمه إلا الله ؟
    لقد قرأت سؤال شبيهاً بسؤالي ولكني قرأت ذلك في كتاب لا يحضرني اسمه الآن ولكنه للسيد دستغيب وقوله أنهم يعذبون فقط بالبرزخ وأن ذلك بناء على طلب من سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء سلام الله عليها وهم يستطيعون الشفاعة لأي من بني البشر وقارنت بين هذا وبين قوله تعالى : { إن أكرمكم عند الله أتقاكم }



    الجواب :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم

    1. منزلتهم أجلّ من سائر البشر للأحاديث الواردة عن رسول الله، كالحديث في أنّ الله اختار العرب من بني آدم، واختار قريشاً من العرب، واختار بني هاشم من قريش، واختاره من بني هاشم، وهو حديث صحيح عند الفريقين.

    2. نعم، في روايةٍ أنّهم يعذّبون لا كما يعذّب العصاة من سائر الناس.. وفي حديث : إن الله حرّم ذريّة فاطمة الزهراء عليها السلام على النّار.

    3. وصحيح {إن أكرمكم عند الله أتقاكم} ، لكن "الأكرمية" عند الله شيء، والتعذيب لا بالنار شيء آخر، ولا منافاة بين الأمرين.
    والسلام

اقرأ في منتديات يا حسين

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 23-06-2019, 04:45 AM
ردود 4
78 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مكتشف
بواسطة مكتشف
 
يعمل...
X