إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محمد محسن الطهراني.. نموذج من مدارس الإنحراف !!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #76
    المشاركة الأصلية بواسطة شعيب العاملي
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخ انا عبد عينك يا علي
    لنا وقفات مع ما ورد في مشاركاتكم بعد انتهائكم منها، وعليه نؤجل الإجابة عليها مبدئياً إلى أن يتم ما تريدون عرضه.

    الاخ شعيب السلام عليكم
    ليتك اخي رديت على الناحية الاولى فربما من ردك كنت ارحتني من عناء المتابعة التي بدأت اتردد فيها
    خاصة بعد ما عانيت الكثير وبذلت الساعات في استخراج ومتابعة وسبك الناحية الاولى
    حتى انني بعد مراجعتي لها اجد لي اخطاء مطبعية كثيرة ، بل اخطأت في أية الرجس { إنما يريد الله ليذهب عنكم }
    وهذا لان الموضوع حساس جدا وخطير وطويل
    ويحتاج الى متابعة طويلة ، وانا صاحب امراض مزمنة ومشاغل كثيرة ومشوش كثيرا هذه الايام
    لذا ارجوا المعذرة من القرأء على الاخطاء التي يرونها في كتاباتي

    فلنستمد العون من الله والاتكال ونكمل
    واريدان الفت الى شيء قلته سابقا وهو انني لست على مشربهم او هواهم ولكن دفاعي عن معاني عليها روايات وآيات
    فردنا لبعض المعاني التي يوردوها قد يكون ردا على الله واهل البيت من حيث لا نشعر او نقصد
    فدفاعي ليس عنم إنما عن المعاني التي عليها ادلة
    نكمل قليلا في الناحية الاولى ونضيف اشياء
    لما رأيت من بعض مشاركات الاخوة ومما لها مساس بفهم المطلب
    وساضغط كلامي جدا وإلا اذا اردنا ان نشرح كل مفردة او ناحية فإننا نحتاج الى موسوعات وموسوعا وموسعات ...
    كيف لا ونحن نتكلم عن البداية الى النهاية فاين لنا الانتهاء

    في نظري القاصر ان جل ما يريدينه او يبينونه وإن اختلفت عباراتهم ، وايضا له مساس بمسألة الاندكاك وما هو المندك به هل هو الذات الالاهية ام شيء اخر ،وايضا مسألة تنزل الفيوضات وغيرها الكثرمن الفوائد من التنزيه لله وتعظيمه وتعظيم اوليائه ، وايضا حاجة الخلق الى الاسماء والكثير الكثير الكثير من المعارف
    كل هذا يختصر بهذه الرواية من الكافي الشريف وهم ايضا اوردوها في كتبهم وايضا هناك روايات عديدة فيها معاني هذه الرواية

    الرواية هي
    الكافي - الشيخ الكليني - ج 1 - ص 112
    1 - علي بن محمد ، عن صالح بن أبي حماد ، عن الحسين بن يزيد ، عن الحسن بن علي ابن أبي حمزة ، عن إبراهيم بن عمر ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن الله تبارك وتعالى
    خلق اسما بالحروف غير متصوت ، وباللفظ غير منطق وبالشخص غير مجسد والتشبيه غير موصوف وباللون غير مصبوغ ، منفي عنه الأقطار ، مبعد عنه الحدود ، محجوب عنه حس كل متوهم ، مستتر ( 1 ) غير مستور فجعله كلمة تامة على أربعة أجزاء معا ليس منها واحد قبل آخر ، فأظهر منها ثلاثة أسماء لفاقة الخلق إليها وحجب منها واحدا وهو الاسم المكنون المخزون ، فهذه الأسماء التي ظهرت ، فالظاهر هو الله تبارك وتعالى ، وسخر سبحانه لكل اسم من هذه الأسماء أربعة أركان ، فذلك اثنا عشر ركنا ، ثم خلق لكل ركن منها ثلاثين اسما فعلا منسوبا إليها فهو الرحمن ، الرحيم ، الملك ، القدوس ، الخالق البارئ ، المصور ، الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم ، العليم ، الخبير ، السميع ، البصير ، الحكيم ، العزيز ، الجبار ، المتكبر ، العلي ، العظيم ، المقتدر القادر ، السلام ، المؤمن ، المهيمن ( 2 ) [ البارئ ] ، المنشئ ، البديع ، الرفيع ، الجليل ، الكريم ، الرازق ، المحيي ، المميت ، الباعث ، الوارث ، فهذه الأسماء ( 3 ) وما كان من الأسماء الحسنى حتى تتم ثلاث مائة وستين اسما فهي نسبة لهذه الأسماء الثلاثة وهذه الأسماء الثلاثة أركان ، وحجب الاسم الواحد المكنون المخزون بهذه الأسماء الثلاثة وذلك قوله تعالى : قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أياما تدعوا فله الأسماء الحسنى
    . . . . . . . . . .
    وايضا اوردها الشيخ الصدوق في التوحيد

    اقرا اخي هذه الرواية جيدا
    اقرأ هذا البحر الطمطام من المعارف اقرأ القرآن الناطق
    إذا كان الخلق الاول الذي هو فوق كلمة الله لاحد له ولا رسم
    إذا كانت كلمة الله مخلوقة وهي ركن من اربعة اركان لذلك المخلوق إذا كانت كلمة ( نفس معنى الاسم )الله لها اركان وافعال ومخلوقات وهي جميع الاسماء الالاهية الثلثمائة وستين
    يا اخي صدقني انني امسك نفسي عن تبيان الكثير من المعاني والكنوز والمعارف التي في هذه الرواية فقط لربما قلتم في اكثر ما تقولون فيهم ، وايضا لان للمنتدى عيون اجنبية قد تؤثر على فهمهم للشيعة خطأ وتجر الى امور
    يا اخي اقرأها ثم اقرأها ثم اقرأها .....
    اقرأ كتاب الكافي باب التوحيد وتوحيد الصدوق
    لا تقرأهم مرة بل مرات ومرات ومرات
    انا لي سنين طويلة اقرأهم واقرأ ايضا الصحيفة السجادية وخصوصا المناجاة الستة عشر التي في الاخير ( اقرأهم على نحو المعرفة وليس على نحو الدعاء فقط )
    فوالله ما مرة قرأتهم إلا وخرجت بشيء جديد وفوائد وكنوز ومعارف لا تحصى
    المشكلة في البعض انه ربما قرأ هذه الروايات ولو مرة او مرات فظن انه فهم كل شيء ويريد ان يطبق ما فهمه على كل شيء
    ويحاكم بما فهمه كل شيء
    اين التراب من
    رب الارباب ( اعني نفسي )
    ولن استطيع صبرا على تبيان كنز من الكنوز اللا متناهية في هذه الرواية فقط على مسألة التجلي الذاتي
    وهي تجلي الله لموسى في الشجرة حسب الآية ، وحسب رواياتنا ان المتجلي هو ملاك من الكروبيين الذي هو من عبيد محمد وآله صلوات الله عليهم فافهم رحم الله والديك ، ولا تثتثيرني اكثر حتى لا اقول اكثر
    ومن هنا يفهم من معنى الخليفة { إن جاعل في الارض خليفة } وخطره ومعناه وتنزلاته وتجلياته
    ومن هنا ايضا ربما يفهم قول الامام الصادق صلوات الله عليه : كل ما ميزتموه باوهامكم في ادق معانيه
    مخلوق مثلكم مردود إليكم ، فإن طبيعة المخلوق الذي لا يفهم إلا بالكيف والاين والمتى ولما ومما والفوق والتحت وغيرها من المقاييس ، لن يستطيع إلا ان يميز الله عز وجل الغيب المطلق على هذه المقاييس ، فلذلك ليقل المرئ { ان الى ربك المنتهى }فافهمها وكفى

    ساعود حاليا واكتفي بالكلام عن النقطة الاولى وهي مسألة الفناء في الذات وربما لنا عودة لها

    تعليق


    • #77
      اما النقطة الثانية وهي تكفيرهم لحوزة النجف ، بل تكفيرهم لفرقة الشيخية الشيعية في كثير من المواطن

      فهذا ما نريد ان ننتهي منه
      فانا ايضا لا اقبل ما قاموا ويقوموا به
      ولكنه لا يستدعي ان نكفرهم وإن كفرونا
      فانا اتبع حوزة النجف وحوزة قم ولكني لن اكفرهم
      اتدري لماذا ؟؟
      تابعني
      فهذا الذي قاموا به هو ما وقعتم فيه في نظري
      بل في نفس موضوعكم وقع فيه الكثير من الاخوان الاحباء ، ويقع فيه الكثير في هذا المنتدى بل في الواقع يقع فيه اكثر الشيعة بعضهم ببعض
      ووقع فيه الطهراني بتكفيرهم لحوزة النجف ،
      ايضا الكثير في حوزة النجف كفرتهم ، بل في حوزة قم ايضا
      تكفيرهم للشيخية ، هو نفس ما تقوله الشيخية بهم ( اي الشيخية تكفر العرفانيين ورموزهم ايضا)
      وهو نفس ما قام به بعض الاخباريين الشيعة في فترة من الفترات من التكفير ضد الاصوليين ، وبعض الاصوليين كفروا الاخبارية.

      هو نفسه ما قام به الشيخ الصدوق رضوان الله عليه تبعا لشيخه ابن الوليد بقوله المشهور ان اول درجات الغلو نفي السهو عن النبي
      الذي لا يقوله السواد الاعظم من الشيعة وعلمائهم
      بل كفر من قال بالشهادة الثالثة في الاذان ( اشهد ان عليا ولي الله ) ووصفهم بالغلاة ولعنهم
      وغيرها الكثير الكثير من التكفير الشيعة وعلمائها ورموزها واتباع المذهب الواحد والامام والنبي الواحد والكتاب الواحد لبعضهم البعض .
      والكل يشهدون ان عليا ولي الله ويحبونه ؟؟؟؟؟
      ربما يصل بنا الحال يوما ما ان يقوم الواحد من نومه يجد زوجته تكفره واولاده يكفرونها ، وانت ترى عدم عدالت ابويك ، وصاحب الدكان الشيعي لا يبيعك لانك في نظره منحرف ( ولعل اكثرنا وصل لها ولو في قلبه )
      هذا كله ما نريد ان نتخلص منه اخي الحبيب اخواني الافاضل
      فإن في قبال هؤلاء الذين يكفرون من يخالفهم في الرأي او المنهج والمبنى يوجد علماء واعين كثر ينهجون منهج الصواب في التروي والتدبر والحمل على معاني وأوجه لا توصلنا الى ان نكفر بعضنا او نكفر من يكفرنا .
      ومنهم سيدنا الخوئي
      حسب الظاهر ومن باب المثال رحمه الله كما في مشاركتي في الاعلى التي المحت إليها في مشاركتي السابقة وكيفية تعامله مع من يخالفونه بالمنهج والمبنى فراجعوه جيدا ، وغيره الكثير كالطوسي مثلا وايضا الحر العاملي حسب بعض تتبعي
      وقبل الخوض في هذا البحث لا بد من الالفات الى امر مهم:
      وهو انه ليس معنى كلامنا اختلاف المباني ان كل البماني والاساليب صحيحة ، ( حتى لا يستغل كلامي من البعض لبعض المأرب التي من خلال كلامي ربما تفهموها )
      فإنه من الطامات الكبيرة في زماننا هذا كما نشاهد ان ياتي بائع خضار او صاحب مأرب او سفاك دماء او رجل منحل وعنده بعض المال يكوّن اتباع ويعلن مرجعيته وبعد فترة من الزمن يصبح مرجعا يشار له بالبنان عند البعض ،وإذا تكلمت عليه لتبين للناس ضلالة او عدم اهليته بادلة واضحة ، يصيحون بك لا تتكلم على المراجع ؟؟؟؟ فافهموها

      فإنه من الواضح ان هناك بعض المباني الواضحة البطلان كمن يقول بعدالة الشيخين مثلا ويقيس جميع الامور عليها ، فهذا مبنى واضح البطلان .
      او من يقول بعدم اللعن في المذهب الشيعي او انه لم يرد فيه نص، وهو ايضا مبنى منحرف وواضح البطلان ايضا ومخالف لضروريات المذهب
      او من يقول مثلا بان زيارة الامام الحسين صلوات الله عليه وباقي الائمة لم يرد فيها نص او ان اهل البيت صلوات الله عليهم لا فضيلة لهم على باقي البشر إنما اناس عاديين وغيرها من الانحرافات الواضحة المخالفة لضروريات المذهب الذي لا يشك فيه طفل ، ومنها من يقول انه هو الامام المهدي او ابن عمه وغيرها من الانحرافات على مباني فاسدة وواضحة
      إنما كلامنا عن المباني التي لها اساس علمي في التشيع والادلة الواضحة والادوات المعتمدة عادتا عند كافة البشر الطبيعين
      ولكن قد يكون مبنى او منهج اقوى واوضح وامتن من الاخر حسب نظر كل واحد هو الذي يؤدي الى الاختلاف والتفاوت في ما بينهم

      اما ما هي العوامل التي سببت هذا التكفير والتنافر
      بل الاختلاف في فتاوي العلماء الاعلام
      فهذا ما سنحاول ان نبين بعضه وإن كان الكلام فيه طويل جدا ولكن سنحاول بقدر الامكان تبيين( عندي بحث خاص يقرب من الثلاثين صفحة ربما انزله في موضوع مستقل )

      تعليق


      • #78
        من العوامل : الجهل عند البعض ودخوله بما ليس من اهله
        ومنها : التسرع
        ومنها : عدم الالمام بجميع النواحي العلمية والادوات مما لها دخالة في فهم الخطاب الشرعي بجميع نواحيه ( الحياتية والعقيدية وغيرها )
        ومنها : اندساس بعض المغرضين في لباس التشيع والتفرقة بينهم( وهذا حاصل في زمن حضور الائمة ونبهوا على البعض منهم فكيف في غيبتهم ) اي إذا كان في حضور رب الدار كان هناك الكثير من الكذابين والمندسين والوضاعين ، فكيف بعد غيابه
        ومنها : حب الدنيا عند البعض والرياسة وما يستتبعه من تكفير غيره لتخلوا له الوجوه وحده
        ومنها وهو اهمها بل اكثر الخلافات من هذا السبب : الاختلاف في المباني والادوات التي يتبناها كل واحد ويستعملها في فهم الخطاب الشرعي
        وهذه الاخيرة ما سنبصط القول فيها قليلا
        اسباب تعدد واختلاف المباني والاساليب في فهم الخطاب الشرعي وتفسيره عند الشيعة
        هناك اسباب عديدة .

        اما بالنسبة الى تطور ونشوء المباني الاجتهادية في المذهب الشيعي اعزه الله ، وحيث انه يستقي علومه الشرعية من معين صافي ويستند على ركن شديد ، بتمسكهم بكتاب الله والعترة الطاهرة كما امرهم الله تعالى ، ولم يفرطوا فيهما كما فعل الاخرون .

        وحيث ان الله عز وجل شاء ان تغيب حجته الاخيرة عجل الله تعالى بفرجه الشريف ، الى ما شاء الله ، تجد ان كلمات القرآن الكريم والسنة المطهرة المفسرة والشارحة له ، سيالة ، عامة ، وشاملة لجميع شؤون الحياة وتطوراتها ، وجاهزة لكل مستحدث .
        ولا تحتاج إلا لمن يستطيع ويقتدر على ان يجني ثمارها ، ويغتنم جواهرها ، كما فعل ويفعل اكثر العلماء الاعلام ، منذ عصر الغيبة الى يومنا هذا .
        ولكن هناك امور ابتلي بها الفقه الشيعي سواء في عصر الائمة صلوات الله عليهم او عصر الغيبة ادى الى اختلاف المباني والمناهج للفقه الشيعي وتكثرها
        ومنها امور عامة يشترك بها الفقه الشيعي مع باقي الفرق الاسلامية .
        ومنها خاصة بالفقه الشيعي فقط .

        اولها وهو الاساس : البعد عن عصر النص بعد غيبة الامام الثاني عشر عجل الله بفرجه الشريف:
        حيث ان غيبة الامام ادت الى فقدان الحجة حيث لا يمكن الرجوع إليه عند الحاجة والاستفسار عن المبهمات .
        فلم يبقى عن الشيعة إلا ما ورثوه من احديث واخبار عن العترة الطاهرة .
        وحيث ان الغيبة طالت ردحا من الزمن ، ادى ذلك الى خفاء الكثير من القرائن التي كانت تكتنف النص والحادثة . مما ادى بدوره الى الاحتياج الى الكثير من الادوات ، سواء النحوية او المنطقية او الكلامية ، والرجالية وغيرها . للإطمئنان لجهة صدور النص من عدمه ، ولمعرفة جهة الصدور ايضا .
        مما ادى بدوره الى تشعب المباني ، واختلافها ولو بشيء طفيف في ما بين نتائجها واثارها على الاجتهاد .

        الثاني : عامل الدس والوضع كما قلنا سابقا:
        ايضا ابتلي المذهب الشيعي كغيره من المذاهب الاسلامية بالوضاعين والكذابين، بل المفرطين بالدين والمستهترين ، مما يساعد على اختلاف الروايات ويبهم ما كان واضحا .

        الثالث: دخول الاعاجم في الاسلام واختلاطهم بالعرب ، وتفريط اهل اللغة العربية بلغتهم الام ايضا :
        حيث انك ترى الان في كل بلد اسلامي لغة محلية عامية مختصة به تختلف عن غيره من البلدان العربية الاخرى ، وكل هذه اللغات العربية المحلية المختلفة كثيرا في ما بينها ، تختلف كثيرا عن اللغة العربية الفصحة التي كانت في عصر نزول القرآن الكريم وعصر تشريع الاحكام .
        مما له دخالة ايضا في خفاء العديد من المعاني والمقاصد التي استعملت في تشريع الاحكام حين صدورها .
        ولا يخفى على اللبيب حاجة جميع المذاهب الاسلامية سواء الشيعية منها او غيرها ، في الرجوع الى المعاجم اللغوية الكثيرة والكتب البلاغية لمعرفة معاني الكلمات التي استخدمت في عصر النص ، والاختلاف في ما بينها ، مما يؤثر في الاختلاف في المباني والمناهج الاجتهادية .

        الرابع : العامل الاخلاقي ، من حب الدنيا والرئاسة والتحاسد بين العلماء ( وما ادراك ما التحاسد )، والتعصب الاعمى .
        كما في المذاهب الاخرى ايضا في المذهب الشيعي ابتلي بشيء من العوامل الاخلاقية ، فربما البعض يخالف مبنى الاخر ( وإن كان في نفسه يؤمن انه صحيح) ، فبحسب الظاهر يعلل انه يريد صيانة الدين ، ولكن في باطنه ونيته لعله من الحسد وحب الرياسة ، والله العالم بخفيات الامور وما تخفي الصدور .


        اما العوامل الخاصة لاختلاف المباني في المذهب الشيعي :

        فمنها واهمها : عامل التقية سواء في عصر الائمة صلوات الله عليهم او في غيبتهم :
        فإن المصيبة الكبرى والضربة الموجعة التي تلقاها الدين الحنيف مباشرة بعد رحيل الرسول المكرم صلوات الله عليه وآله الى الملأ الاعلى ، وإنقلاب الأمة على عقبيها ، وتسلط خلفاء الجور على منصب الإمامة الإلاهية والزعامة الدنيوية، وتحييد اصحاب الحق عن مراتبهم التي رتبهم الله فيها ، واذيتهم للأئمة ولشيعتهم ، وملاحقتهم وتكفيرهم ، واغراء الناس بهم ، بل وقتلهم وتشريدهم .
        ادى الى انكماش الدين وتضيق الخناق على الأئمة صلوات الله عليهم مما لم يمكنهم من بسط اليد لتبيين الاحكام وتطبيقها بشكل واضح ، بل صدور بعد الروايات على نحو التقية حفاظا على المذهب والدين .
        بل حتى تضييق الخناق على شيعتهم ومواليهم حتى انهم كانوا يتنكرون ويتخفون لملاقات الامام واخذ العلم منه .
        وتقية الاصحاب والشيعة في اخذ العلم من بعضهم البعض .
        كل هذا ادى الى ضياع بعض ما صدر عن اهل البيت صلوات الله عليهم ، ( كما حدث مع ابن ابي عمير ، عندما حبسه الرشيد ، فقامت اخته بدفن كتبه ، فهلكت الكتب )
        مما ادى الى الحاجة الى ادوات عديدة لتفصيل مجملات ومبهمات الروايات التي وصلتنا ، وادوات حل التعارض في ما بينها ، ومعرفة ما كان على نحو التقية من غيره .
        مما له الاثر في الاختلاف في المباني والمناهج الاستدلالية .



        ومنها ايضا : : الاختلاف في فهم الخطابات الشرعية من آيات أو روايات :
        فمن يتبع المنهج العقلي ، تختلف فتواه عمن يتبع النقلي ، ايضا من يتبع العرفي يختلف عنهما ، الى ما هنالك من اسس ومباني ينطلق منها الفقيه لفهم الخطابات الشرعية .

        ومنها ايضا : الاختلاف في اعتماد المباني الرجالية .
        حيث ان اكثر الاحكام الشرعية تستند الى الروايات الواردة عن اهل البيت صلوات الله عليهم ، وهذه الروايات اكثرها غير متواتر ، هذا غير الاختلاف في توثيق الرجال ، حيث تختلف نتيجة استنباط من يوثق زيد عمن يضعفه .
        وايضا تختلف نتيجة استنباط من يعتبر صحة مراسيل ابن ابي عمير مثلا عمن لا يعتبرها .
        الى غيرها الكثير من الفوارق الكثيرة التي تختلف حسب المبنى الرجالي لكل من الفقهاء .

        ومنها ايضا : الاختلاف في بعض المباني الأصولية :
        والتي يتحدَّد بها ما هو الدليل الذي يصح الاعتماد عليه وما هو الدليل الذي لا يصحُّ الاعتماد عليه في مقام استنباط الأحكام الشرعية .
        فنتيجة استنباط من يتبنى حجية خبر الواحد تختلف عن نتيجة استنباط من لا يعتمد في استدلاله على حجية خبر الواحد .
        وفتوى من يرجح عمل المشهور عند تعارض الخبرين ، تختلف عمن لا يرجح عمل المشهور عند التعارض .
        ومن يقول بمفهوم الوصف ، نتيجة استنباطه غير نتيجة من ينفي حجية مفهوم الوصف .
        الى غيرها الكثير من الاختلافات في المباني الاصولية التي تختلف في نتائجها حسب الدليل المعتمد في كل مبنى .

        ومنها ايضا : الاختلاف في فهم الخطابات الشرعية من آيات أو روايات نتيجة اكتنافها بمستوى من الغموض والذي ينشأ تارة عن نفس الخطاب أو سياقه أو ينشأ عن قرائن خارجية تقتضي الاختلاف في فهمها من فقيه الى اخر وذلك حسب الظهورات التي تختلف من فقيه لاخر.
        كمن يفهم ان المقصود من كلمة الصعيد تشمل مطلق الارض ، ام تختص بالرمل فقط ، او ان الامر الوارد في الخطابات الشرعية هل هو مختص بالوجوب او للاعم منه ومن غيره .
        الى غيرها من الاختلافت التي تؤدي الى نشوء مباني وختلاف النتائج .

        ومنها ايضا : الخطأ في تطبيق بعض القواعد والمباني الأصولية أو الرجالية أو اللغوية المعتمدة حين الممارسة لعملية الاستنباط أو الغفلة حينها عن بعض القرائن المتصلة أو المنفصلة والتي هي دخيلة في تحديد مفاد الخطاب الشرعي، ولذلك يظهر الاختلاف في الفتوى .


        هذا باختصار شديد لبعض اسباب وعوام اختلاف المباني ولم ناتي بادلتها مخافة التتطويل الممل

        وبعد هذا يا اخي شعيب يا احبائي نفهم نوعا ما ما هو السبب في الاختلاف .
        ولكن في نظري انهم اخطأوا حيث اخطأ غيرهم الكثير من الشيعة كما قدمنا في تكفيرهم وهو نتيجة سوء فهم
        ولكننا لن نكفرهم كما كفرونا
        وإلا إذا بقي الحال هكذا لم يبقى لجماعة الشيعة باقية
        فالحل الامثل ان نفهم جيدا المباني والمناهج قبل ان نتبع مبنى ومنهج معين ، وبعد فهم المباني والمنهاج جيدا نعرف ان اكثر من يخالفنا في المبنى والمنهج ( وإن كان في نظرنا خطأ او ضعيف ) يتبع منهج له اسسه وصحته
        ونستطيع حينها ان نميز ايضا جيدا المناهج المنحرفة التي كثرت في هذه الايام

        نكتفي بهذا المقدار بالنسبة الى النقطة الثانية
        والحمد لله اولا واخرا
        واسألكم الدعاء

        تعليق


        • #79
          اضافة مهمة على مسألة المباني لما لها مساس بالناحية الاولى ( قضية التجلي والاندكاك والذات )
          فإننا بعد ان وجدنا ايات وروايات التي هي الفيصل لكل شيعي ولكل المباني العقلية واللغوية والاصولية والعرفانية وغيرها ، تعاضد هذا الكلام الذي قالوه وهذا المبنى ، فلا يصح ان نكفره وإن اختلف عن مبانينا التي ننتهجها


          والسلام عليكم

          تعليق


          • #80
            نعم أناْ أقول أنّ كل الأشياء مجتمعة أو منفردة ليست الله فهل تنكر أنت أنّ الله ليس بشيئ منها؟
            إن كنت تنكر ذلك فلا أقول إلا اللهم إني أبرء إليك من هذا المجسّم المفتري
            كالعادة ستهرب وتنكر ماقلت
            لا يفهم كيف أن الله هو كل الأشياء ولا شيئ منها هو من يكفّر من فهِم ذلك

            تعليق


            • #81
              بسم الله الرحمن الرحيم

              الاخ انا عبد عينك يا علي
              بعد الدعاء لك بالشفاء من الأمراض المزمنة التي ألمّت بك والراحة من المشاغل والتشويش، نعلق على ما ورد في مشاركاتكم بشكل مختصر، أو حول ما له صلة وثيقة بأصل الموضوع، آملين منكم الإيجاز في القادم منها قدر الإمكان توفيراً للوقت والجهد عليكم وعلينا وعلى المتابعين الكرام. وتعليقاتنا ستكون بحسبِ ذِكرِ النقاط في مشاركاتكم على الأرجح إلا فيما ندر وذلك ضمن نقاط :

              - لقد تأثرت جماعة من الشيعة بالصوفية قديماً وحديثاً كما لا يخفى، ونشير هنا إلى ما يذكره حفيد الشهيد الثاني بما لا مزيد عليه حول ذلك في مطاوي هذا الموضوع
              http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=160106
              والصوفية على مشارب شتى، والتأثر بهم له صور متعددة ليس ما نحن بصدده عنها ببعيد.

              - لم نتعرّض في موضوعنا حتى الآن للتكفير من قريب أو بعيد، إذ لذلك محلّ آخر.
              نعم، مما لا شك فيه هو وقوعهم في الانحراف، وحتى لو سلموا منه في جهة فإنهم لم يسلموا منه في جهات أخرى.
              ولكننا الآن، وبما أنكم تعرضتم لذلك نلفت إلى أنا نعذر من يحكم بكفرهم إذ لهم كلام مآله إلى الكفر مع التوجه نحو لوازمه والالتزام بها.

              - الاستشهاد من قبلكم للدفاع عنهم بتعظيمهم للباري عز وجل والتزامهم بالأحكام الشرعية _وإن كان مطلوباً على كل حال_ إلا أنه ليس وحده الميزان في صحة المعتقد والأفكار كما لا يخفى، فإلى جانب تعظيمهم له من جهة زلّت أقدامهم من جهات.

              - دعوى انحصار بعض مقامات أهل البيت عليهم السلام بهذه الجماعة مردود، إذ ما وجدنا فضيلة أو كرامة أو مكانة ثابتة في كتاب الله وسنة رسوله إلا والتزمت بها الطائفة الحقة أعزها الله، وما قالته هذه الجماعة في أهل البيت هو مما لم يقولوه في أنفسهم سلام الله عليهم !

              - كانت خلاصة جوابكم حول الفناء في ذات الله، أن مقصود القوم منها هو ما ورد في الروايات بحق أهل البيت عليهم السلام من كونهم (عين الله ويد الله) وأمثاله.
              ورتّبتم على ذلك أن لا فرق في قولنا أن علياً هو (عين الله) و (يد الله) وبين قولهم أن علياً هو (ذات الله) ! أو (نفس الله) ! أو أنه فانٍ في (ذات الله) أو فان في الله.

              وهذا الكلام بيّن البطلان ! إذ المقصود بعين الله ويد الله وجنب الله وما إلى ذلك من تعابير واضحٌ في روايات أهل البيت عليهم السلام ! وأن الذات المقدسة ليست من تلك المعاني يقيناً، ولمزيد بيان يمكن مراجعة هذا الموضوع:
              http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=163050
              على أننا سنسعى للتعرض لمعاني تلك العبارات (يد الله وأمثالها) لرفع اللبس إن وجد (وسيكون ذلك في الموضوع المذكور إن شاء الله) وكذلك لما حاولوا الاستدلال به على ما ذهبوا إليه.

              وأحاديث أهل البيت عليهم السلام صريحة في أن ذاته ليست أسماءه، فالأسماء مخلوقة فهي غيره تعالى.

              - بالعودة إلى ما نقلتم عن السيد الخوئي نذكر ما يلي:
              1. أنه رحمه الله ما التزم بوحدة الوجود إلا مجازاً إذ أنه تبنى الوجه الأول وقال فيه (فهذا في الحقيقة قول بكثرة الوجود والموجود معا) !

              2. أنه رحمه الله قسّم الأقوال إلى أربعة، فالأول هو الذي تبناه وهو كثرة الوجود والموجود معاً، والثاني ما يقابله وهو وحدة الوجود والموجود حقيقة وقال (لا إشكال في أن الالتزام بذلك كفر صريح وزندقة ظاهرة)، والثالث وحدة الوجود وتعدد الموجود مع القول بأصالة الماهيّة ولم يحكم بكفر أصحاب هذا القول مع قوله ببطلانه، والرابع وحدة الوجود والموجود في عين كثرتهما، وقال (لم يظهر لنا - إلى الآن - حقيقة ما يريدونه من هذا الكلام . وكيف كان فالقائل بوحدة الوجود - بهذا المعنى الأخير - أيضا غير محكوم بكفره ولا بنجاسته ما دام لم يلتزم بتوال فاسدة).

              وقد ذكر السيد الخوئي أن القائل بالقول الرابع ينسبه للأولياء والعرفاء من عظماء أهل الكشف. وأنه (أي القائل بالرابع) ينزههم عن القول الثاني (الذي يحكم السيد الخوئي بكفر قائله) وينسب هذا القول الثاني إلى بعض الجهلة من المتصوفين.

              3. وإذا أردنا أن نطبق كلام السيد الخوئي على من نتحدث عنهم، فنجد أن الطهراني (محمد حسين أي الأب) وإن ذكر في بعض الموارد الوحدة في عين الكثرة، إلا أنه في مورد آخر مثلاً وبعد استعراض ما قال أنه طفح وطغى في كلمات العرفاء الشامخين ومشايخ الصوفية السالكين والواصلين في وحدة الوجود ووحدة الموجود أيضاً (بحسب تعبيره) قال:
              - و مع هذا كلّه فإنّ علماء الظاهر و امناء الشرع يقولون أن سالك هذا الطريق كافر زنديق و هذه الطريقة- أعني وحدة الوجود و الموجود- عندهم زندقة و إلحاد، تضادّ عامّة الشرائع و الأديان مهما قام عليها الدليل و البرهان، إذ حينئذٍ أين الربّ و المربوب؟ أين الخالق و المخلوق، و ما معنى الشرائع و التكاليف، و ما هو الثواب و العقاب، و ما الجنّة و النار، و مَن المؤمن و الكافر، و الشقيّ و السعيد؟ إلى آخر ما هنالك من المحاذير و اللوازم الفاسدة.
              و لعلّ هذا هو مدرك ما ذكره السيّد الاستاذ قدّس سرّه «في العروة الوثقي» ما نصّه:
              «القَائِلُونَ بِوَحْدَةِ الوُجُودِ مِنَ الصُّوفِيَّةِ، إذَا التَزَمُوا بِأحْكَامِ الإسْلَامِ فَالأقْوَى عَدَمُ نَجَاسَتِهِمْ».
              و إذا أحطت خبراً بما ذكرنا تعرف ما في هذا و أمثاله من كلمات الفقهاء رضوان الله عليهم.
              و إنّي لا أرى من العدل و الإنصاف، و لا من الورع و السداد، المبادرة إلى تكفير من يُريد المبالغة في التوحيد و عدم جعل الشريك للّه تعالى في كلّ كمال. (معرفة الله، ج‏3، ص: 190-191)

              فإن الطهراني وبعد أن نقل مذهب المتصوّفة ومقالهم وما ذهبوا إليه (وهو الذي دعا صاحب العروة وغيره للحكم بكفرهم) أخذ في الدفاع عنهم ، وبعض أقوالهم هذه استشهد هو وابنه بها في كتبهم وتبنوها.

              بل ترقى ليقول أن في كلمات النبي والأئمة عليهم السلام الكثير من الإشارة إلى تلك النظرية العبقرية (معرفة الله، ج‏3، ص: 194)! وهي التي كانت الداعي إلى تكفير الفقهاء لهم !

              - وبهذا يتّضح أن مشربهم إن كان هو الثاني (كما يظهر من كلامه هذا وغيره) فهو الكفر الصريح على مبنى السيد الخوئي وغيره ! وإن سلمنا جدلاً أنه الرابع فلا شك أن فيه شائبة من الثاني فلا أقل من التردد بكفرهم على مبناه رحمه الله !
              هذا إن كان أصحاب القول الرابع قد فهموا شيئاً مما يقولون !

              - وأخيراً نلفت النظر إلى أنا ما كنا نرغب بالدخول في هذا البحث (كما ذكرنا أعلاه) لولا عرضكم لكلام السيد الخوئي رحمه الله، فاقتضى التوضيح والتبيين.

              الأخ طالب التوحيد
              ما ذكرته في مشاركتك هذه وبغض النظر عن صحته أو سقمه في نفسه، فإنه لا يتناسب مع ما يذهب إليه القوم، حيث أنك تقول أن الفناء يحصل بين مخلوق ومخلوق آخر، وصريح عبارات القوم أن الفناء حاصل بين المخلوق وبين الخالق.

              الاخوة المشاركون
              - عليكم بالتنبه لعدم استعمال عبارات مفادها الشرك أو الكفر ولو كان استعمالكم لها دون قصد، ولعلّ المكان الأنسب لطرح ما قرأناه في المشاركات الأخيرة هو هذا الموضوع :
              http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=163050

              والحمد لله رب العالمين

              شعيب العاملي

              تعليق


              • #82
                الاخ العزيز شعيب
                السلام عليكم
                اردت ان تبدأ بالرد لارى هل ان عبارتي ادت ما اريده اما انها قاصرة

                وانت غير ملزم ان تتعب نفسك بالرد على مشاركاتي إذا احببت
                وساحوال بهذه المشاركة قدر الامكان ان الخص ما اريدان الفت نظركم له
                وسأتيك بها إن شاء الله بيضاء ناصعة
                إن سالتني عن رأي الشخصي بهم وبمسلكهم وبمقولاتهم وادعائاتهم
                فانا اتوقف فيهم وانفر منهم ومن اكثر مقولاتهم واستوجس الريبة من ادعائاتهم بل واحذر الناس منهم ومن مقولاتهم وادعائهم المقامات لبعضهم البعض
                لا تتفاجأ
                إنما ما اردت ان الفت له انه علينا ان نتعامل بالظاهر
                وما هو الظاهر ؟
                هو ما المح إليه السيد الخوئي والكثير من العلماء في كلامه عن انواع القائلين بوحدة الوجود وان بعض الانواع الذين لم يفهم مرادهم او لم يبينوه فلا يحكم بكفرهم ما لم ينكرو الواجب او الرسالة والمعاد
                وايضا نضيف بما انهم ظاهرا يلتزمون بظواهر الشريعة مثلنا من صلاة وصوم وزكاة وحج وغيرها فلا يمكننا إلا ان نحكم بعدالتهم
                وهذا ما المحت له في مشاركتي الطويلة بالنسبة الى الاختلاف في المباني وخلاصتها ان هناك مباني عديدة لفهم الخطاب الشرعي ولها اسبابها واكثر هذه المباني صحييح ومعتبر ، ولكن المجتهد يعتمد مبنى معين في الرجال مثلا ويرجحه على باقي المباني وإن كانت في نظره انها معتبرة ، ولكن مبناه يراه انه اقوى وغالب
                فلا يجب ان تصل النوبة الى التكفير
                ولهذا كان دفاعي ليس عن اشخاصهم ولا عن مدعاهم ولا مسلكهم وطريقتهم
                إنما اردت ان الفت ان ما قلتموه واستدليتم به على انحرافهم ربما لا يدل وليس تام
                ولهذا حاولت ان ابين ما يكون مقصودهم من معنى الفناء وغيره من العبارات ، فربما يكونون يقصدون ما تقوله انت وربما ما اقوله وربما غيره فالفهم والمبنى يختلف من شخص لاخر
                ولكن برأي لا اراه الى الان يستدعي التكفير او الرمي بالانحراف
                فربما إذا تحارونا انا وانت في معنى الصفات الالاهية والاسماء ، فربما نختلف كل واحد حسب فهمه ،فهل يستدعي انك لم تفهم كما فهمت انا ان اكفرك او ارميك بالانحراف؟؟
                ام هل يستدعي انني لم افهم ما تفهمه انت ان تكفرني او ترميني بالانحراف ؟؟
                فهذا ما المحت له برواية طبقات الشيعة في موضوعك المثبت فافهم اخي الحبيب
                وايضا انا لم اقل ان تعظيم الله وتعظيم اهل البيت منحصر في مسلكهم
                فبرأي ان القرآن والروايات تغنينا عنهم وعن غيرهم
                بل في الروايات اكثر مما يدعونه من المقامات ولكن اين من يتدبرها؟؟
                ولكن ما عنيته انه في وقتنا الحاضر كما هو المشاهد ( او فقل مشاهدتي الشخصية ) بالنسبة لاكثر العوام بل ايضا بعض طلاب العلوم معرفتهم لهذه المقامات منحصرة في كتب العرفان ،كون كتب العرفان فيها مقامات وتعظيم لله واهل بيته
                وينظرون إليها البعض بالسلب والبعض بالإيجاب فمن يكفر اهل العرفان ، عندما تاتيه برواياة تبين جلالة اهل البيت وعظم خطرهم وكبر شأنهم كما في الزيارة الجامعة مثلا يرمونك بالانحراف والعرفان ، ومن يحب العرفان ، يقول عنك شيخ العارفين
                وكأن مقامات اهل البيت هي منحصرة في العرفان فقط
                بل ان بعضهم كما حصل معي شخصيا إذا قلت له بانني اقرأ الزيارة الجامعة يقول عني بانني عرفاني ويحذرالناس مني
                واحدهم عندما تقول له بانني قمت بالصلاة على محمد وآله الف مرة يقول لك انك عرفاني وعلى خطأ
                وكأن الاوراد والاذكار والادعية هي فقط لمن يتبع مسلك العرفان
                هذا ما قصدته من الانحصار نوعا ما في زمننا حسب ما هو مشاهد
                ولذلك نبهت عليه من الخوف من ان يجر تكفير مسلك العرفان الى خسارة المقامات عند بعض الشيعة وهذا لا يعني ان لا ننقدهم إذا رأينا مكانا للنقد
                إنما يجب ان نسلك بالنقد بحذر شديد

                إذا ما هو المدار على التعامل مع بعضنا
                هو الظاهر من الالتزام المبدأي بالعقيدة المتفق عليها من التوحيد والنبوة والامامة ...
                والالتزام بالفروع من صلاة وحج وغيره
                اما ان كيف يفهم كل واحد التوحيد او الامامة فهنا تاتي رواية طبقات الشيعة

                اما لماذا انفر منهم واحذر منهم
                هذا لامور انت اتيت ببعضها
                من انحصار الوصول الى الله والدين الحق وما ادري ماذا، بمسلكهم
                واستشهادهم بكلام ائمة الصوفية كثيرا بل دفاعهم عنهم
                مع ان ائمة اهل البيت صلوات الله عليهم لا يعلوا على كلامهم كلام ولم يبقوا شيء نحتاج إليه لكي نحتاج ان نستشهد بكلام امثال ابن العربي المخالف وامثاله
                واهم ما احذر من خطره منهم هو ادعائهم مقامات غريبة ( قد يستشعر المرء انهم سيصبحون كالامام ) ويوعدونك باتباعهم ومسلكهم ان تصل الى مقامات غريبة وعجيبة
                ولكن هل يقولون هذا صراحة ؟؟ لا يقولونه ولكنه كثيرا يداعبون عواطف القارئ بهذه الامور
                وهنا يكمن الخطر ،فإنه يفتح الباب امام المدعين والمغرضين ومحبين الزعامة والرياسة وغيره على مصرعية فما هو الضامن من عدم ولوج هؤلاء وكيف نميزهم بل ان الصوفية الذين لم يقصر اهل البيت في الرد عليهم والتحذير منهم هو كونهم يريدون ان يجعلون انفسهم ندا لاهل البيت
                ولكن هل يقولون هذا صراحة ؟؟ لا
                ولكن للانصاف تحس كثيرا بهذا الامر في مطاوي كلامهم في الوصول والمقامات ان شيخهم الفلاني فلك الافلاك وصاحب الكرامات والاوحد في دهره ،
                وانت قد قدمت بعض هذا في مشاركاتك
                ولكن هل هذا يستلزم الرمي بالانحراف ،برأي لا
                فدعواهم إن كانوا صادقين بها فهم ملزمون بها ،ولكنها لا تلزمنا
                فعليه بشكل صريح لا يمكن القول بكفرهم او انحرافهم
                إنما يجب ان نحذر من خطر هذه الدعاوي وما ربما تستلزم

                تعليق


                • #83
                  واختم كلامي النهائي في كل ما اريده
                  وحتى اختصرالطريق
                  فها هم علمائنا الاعلام من المراجع المعتبرين في التقليد من فترة تكلموا وافتوا بانحراف علي شريعتي ،وايضا في زماننا افتوا بانحراف فضل الله ولم تأخذهم في الله لومة لائم ، جزاهم الله خير الجزاء عن الدين والمؤمنين وذلك لانهم رأوا عظم خطر هؤلاء ودعاويهم على المجتمع
                  فلماذا لم يفتوا بكفر او انحراف صدر المتألهين وجماعة اهل العرفان
                  كما في كلام السيد الخوئي في المشاركة السابقة ، مع انهم تعرضوا له ولارائه ولاتجاهه؟؟؟
                  ومع ان صدر المتألهين يعتبر مؤسس مدرسة العرفان ، ويستشهد كثيرا بكلام ابن عربي وغيره
                  بل ربما دعاويه تفوق دعاوي غيره من العرفاء الشيعة
                  لماذا السيد الخوئي لم يفتي بانحراف محمد حسين الطهراني مع انه معاصر له ؟؟
                  هذا يدلك على ما اردت تبيينه من مسألة اختلاف المباني والمناهج والمسالك وأن بعض المباني وإن لم نلتزم به صحيح في نفسه ،وبعضها واضح الانحراف
                  لذا يجب علينا اخي الحبيب ان نحذر من بعض الامور التي عندهم
                  ولا مانع من ان ننقدههم بعلم
                  ولكن ان نقول بكفرهم او انحرافهم
                  فهذه برأي مسؤلية كبيرة وخطيرة وربما تجر لامور كثيرة
                  من ضمنها المبادلة بالمثل

                  هذا خلاصة ما اريد ان ابينه
                  والسلام عليكم

                  تعليق


                  • #84

                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    اللهم صل على محمد وآل محمد
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    ننصح بالتزام دين العجائز،
                    دين من لم يتركوا لابن عقيل من رجل يقف خلفه حتى نهاية صلاته
                    دين من لم يجد أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه على نبينا وعليه وآلهما أربعين رجلا يقوم بهم

                    دين الذين تركوا المختار وحده ليذبحوا بعد ذلك كالنعاج

                    دين من لا يزال الأمام المنتظر روحي وأرواح العالمين لمقدمه الفداء ينتظر ان يجمع له من معتنقيه 313 رجلا مؤمنا في عصر واحد
                    دين أولاد العجائز من صفق منهم لصدام والشاه وعبد الكريم وغيرهم من الظلمة

                    ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين الذين علّقوا على النخيل مقطعة أطرافهم وما وهنوا


                    ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين الذين دخلوا التنور وجلسوا به

                    ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين وأن يلتزموا بدين العجائز الذي لسان حاله يقول اذهب أنت وربك إنّا ها هنا قاعدون
                    ننصح بتجنب دين المعرفة الحقّة بمراتب أهل البيت والتزام دين العجائز ومتابعة روتانا وأخواتها والقنوات المشفرة بضمير مرتاح

                    ننصح بتجنب أهل المعرفة أمثال الخميني ونصر الله فهؤلاء لا يقودونكم إلا للمتاعب والشقاء والذلة بعيون الأمريكان واليهود

                    ننصحكم بالتزام دين العجائز لكي تكونوا عرب من صج مو كوبي إيراني

                    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    .




                    تعليق


                    • #85
                      بسم الله الرحمن الرحيم

                      الاخ انا عبد عينك يا علي
                      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                      - لقد فتحنا هذا الموضوع لتحذير الناس من انحراف هذه الجماعة، وكما ذكرنا فإنا لم نتعرض للكفر إلا بعد تعرضكم له تبييناً لمصاديق كلام من استشهدت برأيه ألا وهو أستاذ الفقهاء السيد الخوئي رحمه الله.
                      وبما أنك تشاركنا الريبة تجاههم وتحذر الناس منهم فنحن مشتركون في ذلك، ولا بأس بأن تبيّن ذلك بطريقة أكثر وضوحاً لئلا يلتبس الأمر على قارئ فيظنك مدافعاً عن بعض اقوالهم مما لا تلتزم به رغم ذكرك لذلك.

                      - لرميهم بالانحراف مجال واسع، فحتى لو أغفلنا المحور الأول وهو محور التوحيد(وإغفاله غير ممكن لوضوح كلماتهم فيه)، فإن شطحاتهم في المحور الثاني كفيلة بانطباق عنوان الانحراف عليهم، إذا أنهم يصرّحون بأن السالك والعارف منهم معصوم واجب الطاعة مطلقاً، عالم بما كان وما يكون، يملك ولاية تكوينية، متّصف بنفس صفات وحيثيات وشؤون المعصوم ! كما اتضح مما نقلناه عنهم جلياً، فلا يبقى مجال لمجرد (استشعار) ذلك بعد تصريحهم به !
                      ولعمري فإن هذه الدعاوى من أجلى وأوضح مصاديق الإنحراف !

                      - وننوه أخيراً على أن ليس فيما نذهب إليه خوف من أن يؤدي إلى إنكار مقامات أهل البيت عليهم السلام، بل على العكس تماماً ! إذ الرد على المتطفلين على مقامات أهل البيت عليهم السلام يثبت أنهم أهل بيت لا يقاس بهم أحد !

                      الاخ طالب التوحيد
                      تضمن كلامك حالة عاطفية لا توزن بميزان العلم.
                      وإساءة أدب نترفع عن الرد عليها.

                      ولنا عودة لإكمال نماذج أخرى من الانحراف.

                      شعيب العاملي

                      تعليق


                      • #86
                        المشاركة الأصلية بواسطة العقيق اليمنى
                        إذا نطق السفيهُ فلا تُجبْهُ ** فخيرٌ من إجابته السكوتُ

                        رويداً يا عنتر

                        المخرف والمجنون من هالشلة صار عندكم عارف

                        ومن لم تقرأ له إلا كلمتين جعلته سفيهاً

                        يا عمي اذا كنت بسيطاً وتصدق اناس مضروب على رأسهم فلسنا كذلك

                        تعليق


                        • #87
                          المشاركة الأصلية بواسطة صدى الفكر
                          خليك تحت الثرى افضل لك
                          يا عيني عليك

                          كلام رائع فعلاً وأعجبتني الفكرة

                          وساذهب يوماً إلى هناك مع الذاهبين

                          بس المهم ما تعصّب كتير فأنت من أولاد عمنا
                          وصحتك تهمنا

                          تعليق


                          • #88
                            المشاركة الأصلية بواسطة طالب التوحيد

                            بسم الله الرحمن الرحيم
                            اللهم صل على محمد وآل محمد

                            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


                            ننصح بالتزام دين العجائز،

                            دين من لم يتركوا لابن عقيل من رجل يقف خلفه حتى نهاية صلاته

                            دين من لم يجد أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه على نبينا وعليه وآلهما أربعين رجلا يقوم بهم


                            دين الذين تركوا المختار وحده ليذبحوا بعد ذلك كالنعاج


                            دين من لا يزال الأمام المنتظر روحي وأرواح العالمين
                            لمقدمه الفداء ينتظر ان يجمع له من معتنقيه 313 رجلا مؤمنا في عصر واحد
                            دين أولاد العجائز من صفق منهم لصدام والشاه وعبد الكريم وغيرهم من الظلمة


                            ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين الذين علّقوا على النخيل مقطعة أطرافهم وما وهنوا



                            ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين الذين دخلوا التنور وجلسوا به

                            ننصح بتجنب دين أصحاب الأئمة المقربين وأن يلتزموا بدين العجائز الذي لسان حاله يقول اذهب أنت وربك إنّا ها هنا قاعدون

                            ننصح بتجنب دين المعرفة الحقّة بمراتب أهل البيت والتزام دين العجائز ومتابعة روتانا وأخواتها والقنوات المشفرة بضمير مرتاح

                            ننصح بتجنب أهل المعرفة أمثال الخميني ونصر الله فهؤلاء لا يقودونكم إلا للمتاعب والشقاء والذلة بعيون الأمريكان واليهود


                            ننصحكم بالتزام دين العجائز لكي تكونوا عرب من صج مو كوبي إيراني


                            والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



                            كلّ يرى الناس بعين طبعه


                            جماعة عرفان وما بعرف شو وبيحكو هيك هكي




                            ما تضحكوا الناس عليكم اكثر من هيك




                            وبطلوا هالخرابيط أحسن ما تشتعل كل الجبهات



                            وقد أعذر من أنذر

                            تعليق


                            • #89
                              قال الإمام الرضا عليه السلام: لا يقول بالتصوّف أحد إلا لخدعة أو ضلالة أو حماقة.
                              المصدر : الأثنا عشرية , الحر العاملي, ص18.

                              وقد أشار إلى هذه الحقيقة الإمام الهادي عليه السلام فقال : فلا يتبعهم إلا السفهاء ولا يعتقد بهم إلا الحمقاء...)

                              ويعترف كمال الحيدري بهذه الحقيقة أيضاً فيقول : العارف لا شأن له بالعقل والفهم!!
                              المصدر : العرفان الشيعي ,كمال الحيدري, ص152.

                              وقيل : لا يؤمن بالعرفان إلا الخرفان.

                              ولكن أي عرفان؟!

                              نقصد هذا الذي يدعيه المتصوّفة وأتباعهم من المتسمين بالتشيع

                              لذا تكون المقولة بدقة كالتالي:

                              لا يُسلّم للمتصوّفة بالعرفان إلا الخرفان..

                              تعليق


                              • #90
                                وقيل : لا يؤمن بالعرفان إلا الخرفان.
                                كما قلنا لصاحبك نقول لك

                                لن نسألك من من البهائم هو قائل هذا الكلام

                                ولكن سوف نقولك لك ان هناك خلق هم انزل مرتبه من البهائم

                                ((
                                لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ))

                                (( أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً))

                                ولا اوضح دليل من هذا الاقتباس

                                ويعترف كمال الحيدري بهذه الحقيقة أيضاً فيقول : العارف لا شأن له بالعقل والفهم!!
                                المصدر : العرفان الشيعي ,كمال الحيدري, ص152.


                                نرجع لكلام السيد ليتضح الامر

                                والخلاصة: أنّ التفسير العرفاني للوجود، أو الرؤية العرفانيّة لعالم الوجود تختلف اختلافاً عميقاً عن تفسير الفلسفة للوجود.
                                ففي نظر الفيلسوف الإلهي: كما أنّ لله أصالة، فلغيره أصالة كذلك، إلاّ أنّ الله واجب الوجود وقائم بالذات، وغيره ممكن الوجود وقائم بالغير، ومعلول لواجب الوجود، أمّا في نظر العارف فالأشياء، أو كلّ ما هو غير الله، لا وجود له في الحقيقة، بل هو شؤون وتجلّيات له تعالى.
                                فرؤية الفيلسوف تختلف عن رؤية العارف، لأنّ الفيلسوف يريد فهم الكون، وإيجاد صورة صحيحة جامعة وكاملة نسبيّاً عن العالم في ذهنه، وفي نظر الفيلسوف أنّ الحدّ الأعلى للكمال الإنساني بأن يرى العالم كما اكتشفه بعقله، بحيث يرى العالم ـ في وجوده هو ـ وجوداً عقلانيّاً ويصير هو عالماً عقلانيّاً. ولهذا قيل في تعريف الفلسفة بأنّها: «صيرورة الإنسان عالماً عقليّاً مضاهياً للعالم العيني»(1).
                                أي أنّ الفيلسوف عبارة عن عالم عقليّ شبيه بالعالم العيني الخارجي.
                                ولكن العارف لا شأن له بالعقل والفهم، بل يريد الوصول إلى كنه وحقيقة الوجود، والاتّصال به، والوصول إلى حالة الشهود، ففي نظر العارف ليس الكمال الإنساني في التصوّر الصرف للوجود في ذهنه، بل هو يريد العودة بقدم السير والسلوك إلى الأصل الذي جاء منه وإلغاء المسافات البعيدة والفاصلة بينه وبين ذات الحقّ، وأن يتحوّل في بساط القُرب من نفسه الفانية إلى البقاء بالله عزّ وجلّ


                                http://www.alhaydari.com/s/client/do...haydari/34.htm

                                حتى الطالب فى الابتدائى يفهم القصد من هذه الجمله

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:47 PM
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                                ردود 0
                                28 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:34 PM
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 08:13 PM
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 09:48 PM
                                ردود 0
                                5 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X