إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عمر بن الخطاب في حلبة المصارعة !!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    المشاركة الأصلية بواسطة Muhannad
    العجيب من هذا الوهابي يقيس عمر و ابو هريره المنافقين باثنين من الانبياء .
    اليس الانبياء افضل الناس؟
    ماذا بك؟

    ومن الواضح ان هذا قياس مضحك باطل . و المضحك اكثر انه يقول ان عمر اراد تنبيه ابي هريره . و نحن نساله ينبهه لماذا؟؟؟ و هل التنبيه يستدعي ان يلكمه تلك اللكمه القويه حتى يسقطه على ظهره هههههه؟؟؟


    لم يلكمة
    انما ضربه على صدره
    فقد نقل المجلسي ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب على صدر علي بن ابي طالب ودعى له.




    كم انت مستضعف يا ابا هريره فليس لك ذنب فيما صنعت و لكنك ضربت . حتى الرسول ص لم يستطع حمايتك من ابن صهاك
    قال الطبطبائي ان موسى عليه السلام غضب على هارون عليه السلام واخذ برأسه ليضربه.
    طبعا لايوجد انسان عاقل يقول ان هارون ارتكب ذنب.

    ولكن الطبطبائي يعتذر لموسى عليه السلام بان هذا الاختلاف والذي يقع بين البشر ليس معصوم فيه.
    ولو قيل ان هذا اختلاف يقع فيه الصحابة لقيل عذر غير مقبول!!!
    مع ان الصحابة ليسوا بافضل من الانبياء

    واضح؟


    وايضا نزيدك
    المجلسي - بحار الأنوار - الجزء : ( 76 ) - رقم الصفحة : ( 103 )

    عن زرارة قال : سمعت أبا جعفر (ع) يقول : لما هلك إبراهيم بن رسول الله (ص) حزن عليه رسول الله (ص) حزناً شديداً ، فقالت ****** : ما الذى يحزنك عليه ؟ فما هو إلاّ إبن جريج ، فبعث رسول الله (ص) علياًً (ع) وأمره بقتله ، فذهب علي (ع) إليه ومعه السيف وكان جريج القبطى في حائط فضرب علي (ع) باب البستان فأقبل إليه جريج ليفتح له الباب ، فلما رأى علياًً عرف في وجهه الشر فأدبر راجعاً ولم يفتح الباب ، فوثب علي (ع) على الحائط ونزل إلى البستان وأتبعه وولى جريح مدبراً ، فلما خشى أن يرهقه صعد في نخلة وصعد علي (ع) في إثره ، فلما دنا منه رمى جريج بنفسه من فوق النخلة فبدت عورته ، فإذا ليس له : ما للرجال ولا له : ما للنساء ، فإنصرف علي (ع) إلى النبي (ص) ، فقال : يا رسول الله إذا بعثتني في الأمر أكون فيه كالمسمار المحمى أم إثبت ؟ ، قال : لا بل إثبت ، قال : والذى بعثك بالحق ماله : ما للرجال وماله : ما للنساء ، فقال : الحمد لله الذى صرف عنا السوء أهل البيت.


    ماهو الذنب الذي ارتكبه هذا الرجل؟


    الجواب : ......................

    تعليق


    • #17
      المشاركة الأصلية بواسطة ميكال

      التنبيه بالضرب على الصدر امر طبيعي
      فقد نقل المجلسي رواية ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب على صدر علي بن ابي طالب ودعى له.

      والتنبيه لايلزم منه ذنب
      لا ادري ماهذا السؤال!!!
      دائما تجتزء الاجابة فتجيب عن شق وتهرب من شق

      1- اجب
      هل ان عمر كان قاصدا لكم ابا هريرة ؟؟؟

      2- بالنسبة للتنبيه فلابد له من سبب

      فالنبي عندما ضرب على صد ر النبي لم يكن لتنبيهه الى امر غفل عنه او خطأ وقع فيه بل كان للدعاء والنبي الاكرم دائما كان يقرن الدعاء بفعل فعندما دعى للامام علي عندما كان ارمد بصق في عينه

      فمن البديهيات ان التنبيه يكون لتذكير الساهي وتحذير المذنب

      فماهو سبب تنبيه عمر لابو هريرة ؟؟؟

      وهذا فيه فوائد كثيرة تثبت ان جسم النبي ليس كسائر الاجساد وليس هذا محلها

      تعليق


      • #18
        المشاركة الأصلية بواسطة صوت الهـداية

        1- اجب
        هل ان عمر كان قاصدا لكم ابا هريرة ؟؟؟
        لايوجد في الرواية لكم.
        بل ضربه على صدره
        والضرب على الصدر امر يحصل لاسباب كثيرة مثلما نقل المجلسي ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب على صدر علي بن ابي طالب رضي الله عنه ودعى له.
        فالفاروق رضي الله عنه ضربه على صدره للتنبيه
        واضح.



        2- بالنسبة للتنبيه فلابد له من سبب

        فالنبي عندما ضرب على صد ر النبي لم يكن لتنبيهه الى امر غفل عنه او خطأ وقع فيه بل كان للدعاء والنبي الاكرم دائما كان يقرن الدعاء بفعل فعندما دعى للامام علي عندما كان ارمد بصق في عينه
        فمن البديهيات ان التنبيه يكون لتذكير الساهي وتحذير المذنب
        فماهو سبب تنبيه عمر لابو هريرة ؟؟؟
        ليسمع كلامه
        كما ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب صدر احد الصحابه لكي يدعو له حتى ينتبه للدعاء الذي سيقوله.

        تعليق


        • #19
          المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
          لايوجد في الرواية لكم.
          بل ضربه على صدره
          والضرب على الصدر امر يحصل لاسباب كثيرة مثلما نقل المجلسي ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب على صدر علي بن ابي طالب رضي الله عنه ودعى له.
          فالفاروق رضي الله عنه ضربه على صدره للتنبيه
          واضح.



          ليسمع كلامه
          كما ان النبي عليه الصلاة والسلام ضرب صدر احد الصحابه لكي يدعو له حتى ينتبه للدعاء الذي سيقوله.

          1- هل ضربه بشده ام ضربه ضربه ضربة خفيفة

          2-هههههههه يعني اي صحابي يريد من صحابي اخر ان يسمع كلامه فيضربه حتى يسقطه على الارض

          اترك الحكم للمشاهد الكريم ليحكم هو بنفسه على سخافاتك

          اما النبي عندما وضع يده على صدر الامام علي فالغرض هو تثبيت قلب الامام علي ع وليس لغرض ان يسمع الامام دعاء النبي
          كما بصق في عينه لكي يسفى من الرمد

          تعليق


          • #20
            المشاركة الأصلية بواسطة صوت الهـداية
            1- هل ضربه بشده ام ضربه ضربه ضربة خفيفة
            لم تنقل لنا الرواية
            فقد تكون ضربه خفيفه ولكن الرجل سقط منها
            فبعض الاحيان يسقط الانسان وهو يمشي بدون ان تلمسه.


            2-هههههههه يعني اي صحابي يريد من صحابي اخر ان يسمع كلامه فيضربه حتى يسقطه على الارض
            لايلزم.

            النبي موسى عليه السلام قتل رجل كما قال الطبطبائي بالخطأ ولم يرد قتله.
            فهل لو اردت الدفاع عن نفسك ان تضرب الذي امامك ضربه قويه تميته؟
            وتقول اتبع الانبياء؟


            طبعا بعض الامور قد تحدث بشكل غير مقصود.
            لا ادري انت كيف تفكر وكيف تقرأ!!!


            اما النبي عندما وضع يده على صدر الامام علي فالغرض هو تثبيت قلب الامام علي ع وليس لغرض ان يسمع الامام دعاء النبي
            كما بصق في عينه لكي يسفى من الرمد


            في الرواية التي نقلها المجلسي ... ضرب على صدره
            وليس في الرواية وضع يده.

            والضرب يختلف عن الوضع.


            .

            تعليق


            • #21
              المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
              لم تنقل لنا الرواية
              فقد تكون ضربه خفيفه ولكن الرجل سقط منها
              فبعض الاحيان يسقط الانسان وهو يمشي بدون ان تلمسه.


              لايلزم.

              النبي موسى عليه السلام قتل رجل كما قال الطبطبائي بالخطأ ولم يرد قتله.
              فهل لو اردت الدفاع عن نفسك ان تضرب الذي امامك ضربه قويه تميته؟
              وتقول اتبع الانبياء؟


              طبعا بعض الامور قد تحدث بشكل غير مقصود.
              لا ادري انت كيف تفكر وكيف تقرأ!!!



              في الرواية التي نقلها المجلسي ... ضرب على صدره
              وليس في الرواية وضع يده.

              والضرب يختلف عن الوضع.


              .



              1-يعني ضربة خفيفة اسقطت رجل على مؤخرته الى الارض

              اذا كان هذا كلام عاقل

              فانا ابرء الى الله من العقل


              2- الانسان اذا كان يمشي ويسقط فمن الناحية العلمية يجب ان يكون هناك سبب لربما عثر ولربما اغشي عليه وربما مصاب بالصرع ولكن انسان عادي يمشي ويسقط بدون سبب فهذا كلام لا يستحق الرد عليه

              3- النبي موسى اراد الفعل ولم يرد النتيجة نعم هو ضرب الرجل لكن لم يكن يقصد قتله
              اما كلامك فليس منطقي تقول ان عمر ضرب ابو هريرة ضربة خفيفة بسيطة فسقط على الارض

              تعليق


              • #22
                عمر لا يضرب الاالنساء والضعفاء اكيد شاف ابو هريره ضعيف ومخبل فضربه

                تعليق


                • #23
                  المشاركة الأصلية بواسطة صوت الهـداية
                  1-يعني ضربة خفيفة اسقطت رجل على مؤخرته الى الارض

                  اذا كان هذا كلام عاقل

                  فانا ابرء الى الله من العقل


                  لايوجد مايمنع ذلك.
                  فموسى عليه السلام وكز رجل فقتله بدون قصد كما قال الطبطبائي في تفسيره
                  والقتل اعظم من مجرد الاسقاط

                  مع ان موسى عليه السلام معصوم ولكن لم يقصد القتل.




                  2- الانسان اذا كان يمشي ويسقط فمن الناحية العلمية يجب ان يكون هناك سبب لربما عثر ولربما اغشي عليه وربما مصاب بالصرع ولكن انسان عادي يمشي ويسقط بدون سبب فهذا كلام لا يستحق الرد عليه
                  قد يعترضه شيء وهو غير منتبه فيسقط
                  بعض الاسباب بسيطة جدا
                  الامر لايحتاج الى شرح.


                  3- النبي موسى اراد الفعل ولم يرد النتيجة نعم هو ضرب الرجل لكن لم يكن يقصد قتله
                  اما كلامك فليس منطقي تقول ان عمر ضرب ابو هريرة ضربة خفيفة بسيطة فسقط على الارض

                  موسى عليه السلام لم يقصد قتله فقتله
                  فهو اراد فعل شيء معين والنتيجة لم تكن على حسب مافعل، لان الرجل تأثر بالضربه ومات دون ان يقصد الضارب ذلك
                  وكذلك الفاروق اراد التنبيه والنتيجة ليست على مافعله، ولكن تاثر الرجل وسقط


                  وهناك مسألة اخرى:
                  علي بن ابي طالب - كما قال جعفر الصادق - انه لاحق جريج واراد قتله حتى ان الرجل رمى بنفسه من على الشجرة لكي يهرب من الموت.

                  فالرجل لم يفعل شيء مما يستدعي القتل
                  فهنا اذية علي بن ابي طالب للرجل اعظم بكثير مما تنتقد من فعل عمر.

                  ففعل عمر بن الخطاب بكل المقاييس اقل من هذا الفعل، لان عمر لم يلاحق الرجل ليقتله ولا شيء، بينما علي لاحقه واراد قتله واخافه حتى رمى بنفسه من على الشجرة وكشفت عورته.


                  فسبحان الله.

                  تعليق


                  • #24
                    المشاركة الأصلية بواسطة لزوم مالايلزم
                    عمر لا يضرب الاالنساء والضعفاء اكيد شاف ابو هريره ضعيف و* فضربه

                    بل حطم دولة الفرس المجوسية في خلافته.
                    وفتح القدس.

                    وبينما انتم تؤمنون بوجود رجل ولد قبل حوالي 1200 سنة
                    ولم يصلي بكم لا جمعة ولا جماعة ولا امركم بجهاد ولم ينهي عن المنكر ولم يامر بمعروف منذ غيبته الكبرى على حسب ماتقولون.

                    تعليق


                    • #25
                      ( فرار عمر من الزحف يوم حنين )

                      عدد الروايات : (
                      3 )
                      صحيح البخاري - كتاب فرض الخمس - باب من لم يخمس الأسلاب ومن قتل قتيلاً فله سلبه من غير أن يخمس وحكم الإمام فيه
                      2973 - حدثنا : ‏ ‏عبد الله بن مسلمة ‏ ‏، عن ‏ ‏مالك ‏ ‏، عن ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن أفلح ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد ‏ ‏مولى ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏(ر) ‏ ‏قال : ‏ ‏خرجنا مع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏عام ‏ ‏حنين ‏ ‏فلما التقينا كانت للمسلمين جولة فرأيت رجلاًًً من المشركين علا رجلاًًً من المسلمين فإستدرت حتى أتيته من ورائه حتى ضربته بالسيف على حبل عاتقه فأقبل علي فضمني ضمة وجدت منها ريح الموت ثم أدركه الموت فأرسلني فلحقت ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏فقلت : ما بال الناس ، قال : أمر الله ، ثم إن الناس رجعوا وجلس النبي ‏ (ص) ‏ ‏فقال : ‏ ‏من قتل قتيلاً له عليه بينة فله ‏ ‏سلبه ‏ ‏فقمت فقلت : من يشهد لي ثم جلست ، ثم قال : من قتل قتيلاً له عليه بينة فله ‏ ‏سلبه ‏ ‏فقمت فقلت : من يشهد لي ثم جلست ، ثم قال : الثالثة مثله فقمت فقال رسول الله ‏ (ص) :‏ ‏ما لك يا ‏ ‏أبا قتادة ‏ ‏فإقتصصت عليه القصة فقال رجل : صدق يا رسول الله ‏ ‏وسلبه ‏ ‏عندي فأرضه عني فقال أبوبكر الصديق ‏ ‏(ر) ‏: ‏لاها الله إذا لا يعمد إلى أسد من أسد الله يقاتل ، عن الله ورسوله ‏ (ص) ‏ ‏يعطيك ‏ ‏سلبه ‏ ‏فقال النبي ‏ (ص) ‏: ‏صدق فأعطاه فبعت الدرع فإبتعت به ‏ ‏مخرفاً ‏ ‏في ‏ ‏بني سلمة ‏ ‏فإنه لأول مال ‏ ‏تأثلته ‏ ‏في الإسلام.
                      الرابط:
                      http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=24&PID=2977


                      صحيح البخاري - كتاب المغازي - باب قول الله تعالى : ويوم حنين إذ أعجبتكم كثرتكم فلم تغن عنكم شيئا
                      4067 - حدثنا : ‏ ‏عبد الله بن يوسف ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏مالك ‏ ‏، عن ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمر بن كثير بن أفلح ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد ‏ ‏مولى ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏قال : ‏ ‏خرجنا مع النبي ‏ (ص) ‏ ‏عام ‏ ‏حنين ‏ ‏فلما التقينا كانت للمسلمين جولة فرأيت رجلاًًً من المشركين قد علا رجلاًًً من المسلمين فضربته من ورائه على حبل عاتقه بالسيف فقطعت الدرع ، وأقبل علي فضمني ضمة وجدت منها ريح الموت ثم أدركه الموت فأرسلني فلحقت ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏فقلت : ما بال الناس ، قال : أمر الله عز وجل ، ثم رجعوا وجلس النبي ‏ (ص) ‏ ‏فقال : ‏ ‏من قتل قتيلاً له عليه بينة فله سلبه فقلت : من يشهد لي ثم جلست قال : ثم قال النبي ‏ (ص) ‏ ‏مثله فقمت فقلت : من يشهد لي ثم جلست قال : ثم قال النبي ‏ (ص) ‏ ‏مثله فقمت فقال : ما لك يا ‏ ‏أبا قتادة ‏ ‏فأخبرته فقال رجل صدق وسلبه عندي فأرضه مني ، فقال أبوبكر ‏ ‏لاها الله إذا لا يعمد إلى أسد من أسد الله يقاتل ، عن الله ورسوله ‏ (ص) ‏ ‏فيعطيك ‏ ‏سلبه ‏ ‏فقال النبي ‏ (ص) ‏ ‏صدق فأعطه فأعطانيه فإبتعت به ‏ ‏مخرفاً ‏ ‏في ‏ ‏بني سلمة ‏ ‏فإنه لأول مال ‏ ‏تأثلته ‏ ‏في الإسلام ،‏ ‏وقال الليث ‏ ‏، حدثني : ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمر بن كثير بن أفلح ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد ‏ ‏مولى ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏أن ‏ ‏أبا قتادة ‏ ‏قال : ‏ ‏لما كان يوم ‏ ‏حنين ‏ ‏نظرت إلى رجل من المسلمين يقاتل رجلاًًً من المشركين وآخر من المشركين ‏ ‏يختله ‏ ‏من ورائه ليقتله فأسرعت إلى الذي ‏ ‏يختله ‏ ‏فرفع يده ليضربني وأضرب يده فقطعتها ثم أخذني فضمني ضماً شديداًًً حتى تخوفت ثم ترك ‏، ‏فتحلل ‏ ‏ودفعته ثم قتلته وإنهزم المسلمون وإنهزمت معهم فإذا ‏ ‏بعمر بن الخطاب ‏ ‏في الناس فقلت له : ما شأن الناس ، قال : أمر الله ، ثم تراجع الناس إلى رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فقال رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏من أقام بينة على قتيل قتله فله سلبه فقمت لألتمس بينة على قتيلي فلم أر أحداًً يشهد لي فجلست ، ثم بدا لي فذكرت أمره لرسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فقال رجل من جلسائه سلاح هذا القتيل الذي يذكر عندي فأرضه منه فقال أبوبكر ‏: ‏كلا لا يعطه ‏ ‏أصيبغ ‏ ‏من ‏ ‏قريش ‏ ‏ويدع أسداً من أسد الله يقاتل ، عن الله ورسوله ‏ (ص) ‏ ‏قال : فقام رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فأداه إلي فإشتريت منه ‏ ‏خرافاً ‏ ‏فكان أول مال ‏ ‏تأثلته ‏ ‏في الإسلام.

                      الرابط:
                      http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=24&PID=4064


                      صحيح مسلم - كتاب الجهاد والسير - باب إستحقاق القاتل سلب القتيل
                      1751 - حدثنا : ‏ ‏يحيى بن يحيى التميمي ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏هشيم ‏ ‏، عن ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمر بن كثير بن أفلح ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد الأنصاري ‏ ‏وكان جليساً ‏ ‏لأبي قتادة ‏ ‏قال : قال ‏أبو قتادة ‏ ‏وإقتص الحديث ‏ ‏، وحدثنا : ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ، حدثنا : ‏ ‏ليث ‏ ‏، عن ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمر بن كثير ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد ‏ ‏مولى ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏أن ‏ ‏أبا قتادة ‏ ‏قال : ‏ ‏وساق الحديث ‏ ‏، وحدثنا : ‏ ‏أبو الطاهر ‏ ‏وحرملة ‏ ‏واللفظ له ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏عبد الله بن وهب ‏ ‏قال : سمعت ‏ ‏مالك بن أنس ‏ ‏يقول ، حدثني : ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏عمر بن كثير بن أفلح ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي محمد ‏ ‏مولى ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي قتادة ‏ ‏قال : ‏ ‏خرجنا مع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏عام ‏ ‏حنين ‏ ‏فلما التقينا كانت للمسلمين ‏ ‏جولة ‏ ‏قال : فرأيت رجلاًًً من المشركين قد ‏ ‏علا رجلاًًً ‏ ‏من المسلمين فإستدرت إليه حتى أتيته من ورائه فضربته على ‏ ‏حبل عاتقه ‏ ‏وأقبل علي فضمني ضمة وجدت منها ريح الموت ثم أدركه الموت فأرسلني فلحقت ‏ ‏عمر بن الخطاب ‏ ‏فقال : ما للناس فقلت أمر الله ، ثم إن الناس رجعوا وجلس رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فقال : ‏ ‏من قتل قتيلاً له عليه ‏ ‏بينة ‏ ‏فله ‏ ‏سلبه ‏ ‏قال : فقمت فقلت : من يشهد لي ثم جلست ، ثم قال : مثل ذلك فقال : فقمت فقلت : من يشهد لي ثم جلست ، ثم قال ذلك الثالثة فقمت فقال رسول الله ‏ (ص) :‏ ‏ما لك يا ‏ ‏أبا قتادة ‏ ‏فقصصت عليه القصة فقال رجل من القوم : صدق يا رسول الله ‏ ‏سلب ‏ ‏ذلك القتيل عندي ‏ ‏فأرضه ‏ ‏من حقه وقال ‏أبوبكر الصديق ‏: ‏لا ها الله إذا لا يعمد إلى أسد من أسد الله يقاتل ، عن الله وعن رسوله ‏ ‏فيعطيك ‏ ‏سلبه ‏ ‏فقال رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏صدق فأعطه إياه فأعطاني قال : فبعت الدرع فإبتعت به ‏ ‏مخرفاً ‏ ‏في ‏ ‏بني سلمة ‏ ‏فإنه لأول مال ‏ ‏تأثلته ‏ ‏في الإسلام ‏ ‏وفي حديث ‏ ‏الليث ‏ ‏فقال أبوبكر ‏: ‏كلا لا يعطيه ‏ ‏أضيبع ‏ ‏من ‏ ‏قريش ‏ ‏ويدع أسداً من أسد الله ‏ ‏وفي حديث ‏ ‏الليث ‏ ‏لأول مال ‏ ‏تأثلته.

                      تعليق


                      • #26
                        المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
                        بل حطم دولة الفرس المجوسية في خلافته.
                        وفتح القدس.

                        وبينما انتم تؤمنون بوجود رجل ولد قبل حوالي 1200 سنة
                        ولم يصلي بكم لا جمعة ولا جماعة ولا امركم بجهاد ولم ينهي عن المنكر ولم يامر بمعروف منذ غيبته الكبرى على حسب ماتقولون.






                        //////////////


                        -روىا لإمام أحمد في مسنده عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «لو لم يبق من الدهر إلاّ يوم واحد لبعث الله رجلاً من أهل بيتي يملأها عدلاً كما ملئت جوراً»(مسند أحمد 1 / 99، 3 / 17 - 70).

                        2 -


                        أخرج أبو داود عن عبد الله بن مسعود: أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: «لا تنقضي الدنيا حتى يملك العرب رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي»( جامع الأصول 11 / 48 برقم 7810).

                        3 -


                        أخرج أبو داودعن أمّ سلمة - رضيالله عنها - قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: « المهدي من عترتي من ولد فاطمة»( جامع الأصول 11 / 48 برقم 7812)
                        4 -

                        أخرج الترمذي عن ابن مسعود: أنّ رسول الله صلى الله عليه وآلهوسلم قال: «يلي رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي
                        »(المصدر نفسهبرقم 7810).



                        ا

                        تعليق


                        • #27
                          المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
                          بل حطم دولة الفرس المجوسية في خلافته.
                          وفتح القدس.

                          وبينما انتم تؤمنون بوجود رجل ولد قبل حوالي 1200 سنة
                          ولم يصلي بكم لا جمعة ولا جماعة ولا امركم بجهاد ولم ينهي عن المنكر ولم يامر بمعروف منذ غيبته الكبرى على حسب ماتقولون.






                          /////////


                          عقيدة السنة في المهدي المنتظر عليه السلام



                          يتصور البعض أن عقيدة المهدي المنتظر عقيدة خاصةبالشيعة ، بينما هي عند السنة أصيلة كأصالتها عند الشيعة ، لافرق بين الجميع في ثبوتالبشارة عن النبي صلى الله عليه وآله بالمهدي المنتظر عليه السلام ولا في مهمته العالمية ، ولا في شخصيته المقدسةالمتميزة ، ولا في علامات ظهوره ومعالم ثورته .

                          وقد يكون الفرق الوحيد بشأنها أننا نحن الشيعة نعتقدبأنه هو الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري عليه السلام المولود سنة 255 هـ . وأن الله تعالى مد في عمرهكما مد في عمر الخضر عليه السلام فهو حيٌّغائب حتى يأذن الله له بالظهور .. بينما يرى غالبية علماء السنة أنه لم يثبت أنه مولودوغائب ، بل سوف يولد ويحقق ما بشر به النبي صلى الله عليه وآله .

                          وتظهر أصالة عقيدة المهدي عند السنة في كثرة أحاديثهافي مصادرهم وأصولهم الحديثية والعقائدية ، وفي فتاوى وآراء علمائهم ، وفي التاريخ العلميوالسياسي لهذه العقيدة في أوساطهم عبر الأجيال .

                          وعلى هذا الأساس ، فإن الحركات المهدية في أوساطالمسلمين السنة ، مثل حركة المهدي السوداني في القرن الماضي ، وحركة الحرم المكي الشريففي مطلع هذا القرن ، والحركات المتضمنة لأفكار مهدية بشكل بارز كحركة الجهاد والهجرةفي مصر ، وأمثالها من الحركات ، لم تنشأ من فراغ ولا من تأثر بأفكار الشيعة عن المهدي، كما يتصور بعضهم ! فرواة أحاديث المهدي المنتظر من الصحابة والتابعين السنة لايقلعددهم عن الرواة من الشيعة . وكذلك من دونها منهم في الأصول والموسوعات الحديثية ،ومن ألف فيها مؤلفاً خاصاً . ولعل أقدم مؤلف سني وصل إلينا في عقيدة المهدي هو كتاب(الفتن والملاحم) للحفاظ نعيم بن حماد المروزي المتوفى سنة 227 هـ . وهو من شيوخ البخاريوغيره من مصنفي الصحاح . وتوجد منه نسخة في مكتبة دائرة المعارف العثمانية في حيدرآباد الهند رقم 3187 - 83 ، ونسخة في المكتبة الظاهرية بدمشق رقم 62 - أدب ، ونسخةفي مكتبة المتحف البريطاني تقع في نحو مئتي صفحة مزدوجة ، وقدتم نسخها سنة 706 هـ. ويوجد على بعض صفحاتها عبارة (وقف حسين أفندي ) مما يشير إلى أنها أخذت من موقوفاتتركيا . وقد سجلت في المكتبة البريطانية سنة 1924م. وهي التي نقلنا عنها في هذا الكتاب .

                          أما بقية المصادر الحديثية والعقائدية السنية التيتعرضت لعقيدة المهدي المنتظر أو عقدت لها فصلاً فتزيد على الخمسين مصدر ، بما فيهاكتب الصحاح.

                          وأما المؤلفات والرسائل والبحوث الخاصةبالموضوع فهي تقارب عدد المصادر

                          تعليق


                          • #28
                            المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
                            لايوجد مايمنع ذلك.
                            فموسى عليه السلام وكز رجل فقتله بدون قصد كما قال الطبطبائي في تفسيره
                            والقتل اعظم من مجرد الاسقاط

                            مع ان موسى عليه السلام معصوم ولكن لم يقصد القتل.





                            قد يعترضه شيء وهو غير منتبه فيسقط
                            بعض الاسباب بسيطة جدا
                            الامر لايحتاج الى شرح.

                            [/FONT]
                            موسى عليه السلام لم يقصد قتله فقتله
                            فهو اراد فعل شيء معين والنتيجة لم تكن على حسب مافعل، لان الرجل تأثر بالضربه ومات دون ان يقصد الضارب ذلك
                            وكذلك الفاروق اراد التنبيه والنتيجة ليست على مافعله، ولكن تاثر الرجل وسقط


                            وهناك مسألة اخرى:
                            علي بن ابي طالب - كما قال جعفر الصادق - انه لاحق جريج واراد قتله حتى ان الرجل رمى بنفسه من على الشجرة لكي يهرب من الموت.

                            فالرجل لم يفعل شيء مما يستدعي القتل
                            فهنا اذية علي بن ابي طالب للرجل اعظم بكثير مما تنتقد من فعل عمر.

                            ففعل عمر بن الخطاب بكل المقاييس اقل من هذا الفعل، لان عمر لم يلاحق الرجل ليقتله ولا شيء، بينما علي لاحقه واراد قتله واخافه حتى رمى بنفسه من على الشجرة وكشفت عورته.


                            فسبحان الله.

                            كلامك لا يقبله عاقل

                            انت تنكر الفعل وتنكر النتيجة

                            تقول ان عمر ضربه ضربة خفيفة

                            ولكن رغم ذلك سقط ابو هريرة الى الارض على استه !!!


                            هل يتصور العاقل ان الضرب الخفيف يسقط الانسان !!!


                            اما سيدنا موسى فهو بالفعل اراد الضرب واراد الضرب القوي ولكن الم يكن يريد النتيجة وهي القتل


                            2- التنبيه لا يحتاج الى ضرب ممكن ان يتم التنبيه بالكلمة

                            ولكن عمر وما ادراك ماعمر يتصرف دائما بهمجية وفضاضة

                            اساسا لا يوجد حاجة للتنبيه فابو هريرة لم يكن ناسيا ليذكر ولا مذنبا ليحذر

                            تعليق


                            • #29
                              المشاركة الأصلية بواسطة ميكال
                              بل حطم دولة الفرس المجوسية في خلافته.
                              وفتح القدس.

                              وبينما انتم تؤمنون بوجود رجل ولد قبل حوالي 1200 سنة
                              ولم يصلي بكم لا جمعة ولا جماعة ولا امركم بجهاد ولم ينهي عن المنكر ولم يامر بمعروف منذ غيبته الكبرى على حسب ماتقولون.


                              يعني بوش احتل العراق وافغانستان


                              ماذا يعني هذا ؟؟؟

                              هل يعني انه شجاع


                              حبيبي الشجاعة هي المواجهة في الحرب


                              اعطيني رواية واحد تثبت موقف بطولي شجاع لعمر في معركة من معاك النبي او معاك المسلمين بعد النبي ؟؟؟

                              تعليق


                              • #30
                                المشاركة الأصلية بواسطة صوت الهـداية[SIZE=20px
                                اما سيدنا موسى فهو بالفعل اراد الضرب واراد الضرب القوي ولكن الم يكن يريد النتيجة وهي القتل

                                [/SIZE]
                                لان الضربة لم تكن بقوة الضربة قاتله عند موسى عليه السلام لانه لم يكن يريد قتله.
                                ولكن تأثر بها الرجل ومات
                                وكذلك عمر لم يكن يقصد اسقاطه فسقط لان قوتها لم تكن قوية للاسقاط ولكن تاثر الرجل بها وسقط



                                واضح.



                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 15-07-2019, 07:45 AM
                                ردود 2
                                23 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 15-07-2019, 07:33 AM
                                ردود 0
                                29 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                                ردود 318
                                89,090 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة قنبر, 28-03-2019, 05:37 AM
                                ردود 79
                                2,356 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X