إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل الشيعة من قتل الامام الحسين ايها الكذبة الوهابية شبهة كل سنة تتكرر

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    وكان في جيش الإمام علي عليه السلام ممن يقاتل معه ممن يفضل عثمان عليه فليس كل من قاتل تحت إمرة أحد يكون بنفس معتقده
    قال الشيخ ابن تيميه في منهاجه :
    وليس كل من قاتل مع على كان يفضله على عثمان بل كان كثير منهم يفضل عثمان عليه كما هو قول سائر أهل السنة (1)
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) ج 4 ص 132.

    تعليق


    • #17
      المشاركة الأصلية بواسطة الجودي12
      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وآل محمد
      ====
      الاخ العزيز/هداك الله ووفقنا لما يحبه ويرضاه
      نحن نشهد أن لااله الا الله ونشهد أن محمدا رسول ونشهد أن عليا ولي الله
      هذه هي الشهادة التي معنا
      الآن رد على سؤالنا لعلك تفهم باذن الله تعالى:-

      ان كان الشيعة هم من قتل الامام الحسين عليه صلوات الله /
      فمن الذين قاتلوا معه ونصروه وقدموا ارواحهم بين يديه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

      نعم فمن قاتل مع سيد شباب أهل الجنه كانوا شيعته حقآ لايقدمون على أهل البيت غيرهم

      تعليق


      • #18
        [qبسم الله الرحمن الرحيم
        اللهم صل على محمد وآل محمد
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        ---

        قال تعالى:-
        وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَى حِينِ غَفْلَةٍ مِّنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يَقْتَتِلانِ هَذَا مِن شِيعَتِهِ وَهَذَا مِنْ عَدُوِّهِ فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِن شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عَدُوِّهِ فَوَكَزَهُ مُوسَى فَقَضَى عَلَيْهِ قَالَ هَذَا مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ عَدُوٌّ مُّضِلٌّ مُّبِينٌ (15)سورة القصص
        قوله: «هذا من شيعته و هذا من عدوه» حكاية حال تمثل به الواقعة، و معناه: أن أحدهما كان إسرائيليا من متبعيه في دينه - فإن بني إسرائيل كانوا ينتسبون يومئذ إلى آبائهم إبراهيم و إسحاق و يعقوب (عليهما السلام) في دينهم

        وَإِنَّ مِن شِيعَتِهِ لَإِبْرَاهِيمَ (83) سورة الصافات
        قوله تعالى: «و إن من شيعته لإبراهيم» الشيعة هم القوم المشايعون لغيرهم الذاهبون على أثرهم و بالجملة كل من وافق غيره في طريقته فهو من شيعته تقدم أو تأخر

        الميزان في تفسير القرآن
        --------
        شيع (لسان العرب)

        الشِّيعةُ أَتباع الرجل وأَنْصارُه، وجمعها شِيَعٌ، وأَشْياعٌ جمع الجمع.
        ويقال: شايَعَه كما يقال والاهُ من الوَلْيِ؛ وحكي في تفسير قول الأَعشى: يُشَوِّعُ عُوناً ويَجْتابُها يُشَوِّعُ: يَجْمَعُ، ومنه شيعة الرجل، فإِن صح هذا التفسير فعين الشِّيعة واو، وهو مذكور في بابه.
        وفي الحديث: القَدَرِيَّةُ شِيعةُ الدَّجَّالِ أَي أَولِياؤُه وأَنْصارُه، وأَصلُ الشِّيعة الفِرقة من الناس، ويقع على الواحد والاثنين والجمع والمذكر والمؤنث بلفظ واحد ومعنى واحد، وقد غلَب هذا الاسم على من يَتَوالى عَلِيًّا وأَهلَ بيته، رضوان الله عليهم أَجمعين، حتى صار لهم اسماً خاصّاً فإِذا قيل: فلان من الشِّيعة عُرِف أَنه منهم.
        وفي مذهب الشيعة كذا أَي عندهم.
        وأَصل ذلك من المُشايَعةِ، وهي المُتابَعة والمُطاوَعة؛ قال الأَزهري: والشِّيعةُ قوم يَهْوَوْنَ هَوى عِتْرةِ النبي، صلى الله عليه وسلم، ويُوالونهم.


        uote=دكتور من غير شهاده]
        -----
        تحياتنا والسلام على من اتبع الهدى
        وصل اللهم على محمد وعترته الطيبين الطاهرين
        اللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد


        تعليق


        • #19
          لا نجد احد يجيب على الاسئلة في الموضوع ؟ لان صريح الروايات وصريح اقوال علمائهم قد اخرسهم

          تعليق


          • #20
            ممكن سوال !!! الشيعه وين كانوا بالضبط يوم استشهاد سيدي الحسين ؟
            كانوا صنفان , صنف معه في كربلاء استشهد أو سبي
            وصنف آخر وهم ثلاثة فقط كانوا معذورين بعدم نصرة الإمام .

            الباقي في كل الأرض شرقها و غربها كانوا ضلالاً أو كفّار , ثم الناس رجعت شيئاً فشيئاً وكثروا .

            السؤال لك الآن : أين كان " أهل السنة الجماعة " وقتها ؟ هل كانوا معه في كربلاء أم ضده أم وقفوا وقفة المتفرج ؟

            تعليق


            • #21
              ان كان معك قوم طلبوك للحرب وبعد انتصارك لهم هربوا وتركوك بالمعركه !!! من يعتبر القاتل !!! هل هو العدو الذي تقاتلينه !!! ام الخونة الذي تركوك في ميزان المعركه .
              نحن نبرأ من جميع الخاذلين لأهل البيت ونعتبرهم في نفس منزلة الخاذلين لرسول الله , ضلال في جهنّم مخلدون اللهم إلا إن تابوا .

              تعليق


              • #22
                …: http://youtu.be/h_nk58vJXhw

                http://youtu.be/hWhEo2R1Fa4

                يعني بالملخص الجيش الذي كان مع ام المومنين والزبير وطلحه لم يكونوا منهم !!!! وجيش معاوية ليسوا منهم !!! وجيش الخوارج ليسوا منهم !!!! بقوا بس اهل العراق الذين يطبرون ندما لتركهم الحسين وغدرهم به

                تعليق


                • #23
                  …: http://youtu.be/7C2_nJXsOU4

                  …: http://youtu.be/HFkU2rfcRw4

                  يعني اللي قلبوا علي الامام الوهابية مثلا .....

                  تعليق


                  • #24
                    وهذا دليلي الاخير والحاسم لاخوتي الله يهديهم .
                    ؟: http://youtu.be/I0BvAe5rd4U

                    ارجو رؤية الفيديو

                    تعليق


                    • #25
                      وما تفعل بقول علمائك ومروياتكم الدالة على فعل يزيد لماذا تهرب من الاجابة على اصل الموضوع

                      تعليق


                      • #26
                        الشيعه هم من قاتلوا مع الحسين عليه السلام ومن غدر به ليسواشيعه بينا معنى الشيعه في تقديمهم لأبي بكر وعمر هؤلاء شيعة آل أبي سفيان فلاتخلط الأوراق

                        تعليق


                        • #27
                          لماذا كل هذا الهروب والتلطي خلف مفاهيم وهميه وتذاكي مفضوح
                          ارجوك ان تجيب بشكل مباشر (هل يزيد من امر بقتل الحسين ام لا )

                          تعليق


                          • #28
                            موالي علي
                            لهذا نحن لا نترحم علي يزيد ولا نترضي عليه لانه لم يقتص من قتلة الحسين !!! ولكنه ليس القاتل الحقيقي
                            بل الذي استدعاه للكوفة ثم انقلب عليه !!! او تظن التطبير لماذا !!!

                            تعليق


                            • #29
                              موالي علي
                              لهذا نحن لا نترحم علي يزيد ولا نترضي عليه لانه لم يقتص من قتلة الحسين !!! ولكنه ليس القاتل الحقيقي
                              بل الذي استدعاه للكوفة ثم انقلب عليه !!! او تظن التطبير لماذا !!!
                              كذب فابن تيميه عده من الائمة الاثني عشر فهو امامكم وخليفتكم
                              ثانيا الذهبي يقول افتتح دولته بمقتل الحسين الشهيد
                              وروى الذهبي انه استهل بمقتل الحسين عليه السلام حينما جائوه برأسه
                              ثم لماذا يأتون برأس الامام الى حاكمه في الكوفه عبيد الله بن زياد عليه اللعنة
                              ثم هل تعقل ان جيش كبير بامر يزيد الملعون ابن الملعون يخرج ويقتل ابن بنت رسول الله دون علم يزيد هل تضحكون على انفسكم

                              تعليق


                              • #30
                                المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
                                بسم الله الرحمن الرحيم
                                اللهم صل على محمد وآل محمد
                                تأملوا في ما فعل المستبشر الملعون يزيد في رأس ريحانة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكيف كانت حالة رأسه وماذا فعل فيه :
                                - دخل رجلٌ على يزيدَ فقال أبشِرْ ، فقد أمكنَك اللهُ مِنَ الحسَينِ ، وجِيءَ برأسِه قال : فوُضِعَ في طَسْتٍ ، فأمر الغلامَ فكُشِفَ ، فحين رآه خمَّرَ وجهَه كأنَّهُ شمَّ مِنهُ . فَقلتُ لها : أَقرَعَ ثناياهُ بقَضيبٍ ؟ قالَت : إي واللهِ . ثمَّ قال حمزةُ : وقد حدَّثني بَعضُ أهلنا أنَّهُ رأى رأسَ الحسينِ مَصلوبًا بِدِمشقَ ثلاثةَ أيَّامٍ وحدَّثتني ريَّا ، أنَّ الرأسَ مكَث في خزائنِ السِّلاحِ ، حتَّى وُلِّيَ سلَيمانُ ، فبَعثَ فجيءَ بهِ ، وقد بقيَ عظمًا أبيَضَ ، فجعلَه في سَفَطٍ ، وطيَّبَه وكفَّنَه ودفنَه في مقابرِ المسلِمين ، فلمَّا دخَلت المسوِّدَةُ ، سألوا عن موضِعِ الرَّأسِ ، فنبشوهُ وأخَذوه ، فاللهُ أعلَمُ ما صُنِعَ بهِ ، وذكر باقيَ الحكايةِ .
                                الراوي: ريا حاضنة يزيد المحدث: الذهبي - المصدر: سير أعلام النبلاء - الصفحة أو الرقم: 3/319
                                خلاصة حكم المحدث: الحكاية قوية الإسناد

                                أقول : أنقل ماقاله العلامه الألوسي عن هذا الخبيث الملعون يزيد


                                قال العلامة الآلوسي في (روح المعاني ج25 ص198-199 طبعة مؤسسة الرسالة) في تفسير الآية 23 من سورة محمد :

                                "وعلى هذا القول لا توقُّفَ في لعن يزيدَ لِكَثْرَةِ أوصافه الخبيثة وارتكابِهِ الكبائر في جميعِ أيام تكليفهِ، ويكفي ما فعله أيامَ استيلائه بأهل المدينةِ ومكةَ، فقد روى الطبراني بسند حسن: "اللَّهمَّ مَنْ ظَلَم أهلَ المدينة وأخافهم فأَخِفه، وعليه لعنةُ الله والملائكة والناسِ أجمعين ، لايُقبل منه صَرْفٌ ولا عَدْل
                                والطامة الكبرى مافعله بأهل البيت ورضاهُ بقتل الحسين على جدِّه وعليه الصلاة والسلام، واستبشاره بذلك، وإهانته لأهل بيته مما تواتر معناه وإنْ كانَتْ تفاصيلُه آحاداً، وفي الحديث: "ستَّةٌ لعنتهم - وفي رواية لعنهم اللهُ وكلُّ نبيٍّ مُجاب الدعوة -: المُحرِّف لكتاب الله - وفي رواية: الزائدُ في كتاب الله - والمُكذِّب بقَدَر الله، والمُتسلِّط بالجبروت لِيُعزَّ مَنْ أذلَّ الله ويُذِلَّ من أعزَّ الله، والمستحلُّ لحرم الله والمُستحلُّ من عِتْرتي ، والتارك لِسُنَّتي
                                وقد جزم بكفره وصرَّح بلَعْنه جماعةٌ من العلماء منهم الحافظُ ناصرُ السنة ابن الجوزي، وسبقه القاضي أبو يعلى. وقال العلامة التفتازاني: لا تتوقَّف في شأنه بل في إيمانه، لعنة الله تعالى عليه وعلى أنصاره وأعوانه. وممن صرَّح بلعنه الجلالُ السيوطي عليه الرحمة".


                                وقال في (200-201) :

                                "وأبو بكر بن العربي المالكي عليه من الله تعالى ما يستحقُّ أعظمَ الفِرْيةَ، فزعمَ أنَّ الحسينَ قُتل بسيف جدِّه صلى الله عليه وسلم، وله من الجَهَلةِ موافقون على ذلك (كَبُرَت كلمةٌ تخرجُ من أفواهِهِم إن يقولونَ إلَّا كَذِباً).
                                قال ابنُ الجوزي عليه الرحمة في كتابه "السر المصون": من الاعتقادات العامة التي غَلبت على جماعة مُنتسبين إلى السنة أن يقولوا: إن يزيدَ كان على الصواب، وإنَّ الحسينَ رضي الله عنه أخطأ في الخروج عليه، ولو نظروا في السير لعلموا كيف عُقدت له البيعة وألزم الناس بها، ولقد فعل في ذلك كلَّ قبيح، ثم لو قدَّرنا صحة عَقْد البيعة فقد بَدَتْ منه بوادٍ كلُّها تُوجب فسخ العقد، ولا يميل إلى ذلك إلا كلُّ جاهل عاميِّ المذهب يظن أنه يُغِيظُ الرافضة.
                                هذا، ويعلم من جميع ما ذكره اختلاف الناس في أمره؛ فمنهم من يقول: هو مسلمٌ عاصٍ بما صدر منه مع العِتْرة الطاهرة، لكن لا يجوز لعنه، ومنهم من يقول: هو كذلك ويجوز لعنه، مع الكراهة أو بدونها، ومنهم من يقول: هو كافر ملعون، ومنهم من يقول: إنه لم يعصِ بذلك، ولا يجوز لعنه، وقائلُ هذا ينبغي أن يُنظَم في سلسلة أنصار يزيد.
                                وأنا أقول: الذي يغلبُ على ظني أن الخبيثَ لم يكن مُصدقاً برسالةِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم وأنَّ مجموعَ ما فعل مع أهلِ حَرَمِ نبيِّه عليه الصلاة والسلام وعِتْرته الطَّيبين الطاهرين في الحياة وبعد الممات وما صَدَر منه من المَخازي ليس بأضعف دلالة على عدم تصديقه من إلقاء ورقةٍ من المصحف الشريف في قَذَر، ولا أظن أنَّ أمرَه كان خافياً على أَجِلَّة المسلمين إذ ذاك، ولكن كانوا مَغْلوبين مقهورين لم يَسَعهم إلا الصبر ليقضي اللهُ أمراً كان مفعولاً، ولو سُلِّم أن الخبيثَ كان مسلماً فهو مسلمٌ جمع من الكبائر ما لا يُحيط به نِطاق البيان، وأنا أذهبُ إلى جوازِ لَعْن مثله على التعيين، ولو لم يُتَصَوَّر أن يكون له مِثْلٌ من الفاسقين، والظاهرُ أنه لم يَتُبْ، واحتمالُ توبتهِ أضعفُ من إيمانه، ويلحقُ به ابنُ زياد وابن سعد وجماعةٌ، فلعنةُ الله عز وجل عليهم أجمعين، وعلى أنصارهم وأعوانهم وشِيعتهم ومن مال إليهم إلى يوم الدين ما دَمَعَتْ عينٌ على أبي عبد الله الحسين، ويُعجبني قولُ شاعرِ العصر ذو الفضل الجلي عبد الباقي أفندي العمري الموصلي وقد سُئل عن لَعْنِ يزيد اللعين :
                                يـزيـد على لـعـنـي عـريض جـنـابـه *** فـأغـدو به طـول الـمـدى ألـعـن الـلـعـنا
                                ومَنْ كان يخشى القال والقيل من التصريح بلعن ذلك الضلِّيل فليقل: لعنَ اللهُ عز وجل مَنْ رضي بقتل الحسين ومَنْ آذى عِتْرَة النبيِّ صلى الله عليه وسلم بغيرِ حقٍّ ومَنْ غَصَبهم حَقَّهم، فإنه يكون لاعناً له لدخوله تحت العموم دخولاً أوَّليًّا في نفس الأمر، ولا يُخالِفُ أحدٌ في جواز اللعن بهذه الألفاظ ونحوها سوى ابن العربي المارِّ ذِكْرُه وموافقيه، فإنهم على ظاهرِ ما نُقل عنهم لا يُجوِّزون لعن من رضي بقتل الحسين رضي الله عنه، وذلك لعمري هو الضلالُ البعيد، الذي يكادُ يزيدُ على ضلال يزيد".

                                دمتم برعاية الله
                                كتبته : وهج الإيمان

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 08:26 AM
                                ردود 0
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                                ردود 320
                                89,114 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 09-06-2019, 10:31 PM
                                ردود 2
                                54 مشاهدات
                                1 معجب
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                يعمل...
                                X