إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المتجدد في جواب التحدي السند الصحيح للخطبه الشقشقيه لسيدنا أمير المؤمنين عليه السلام

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    المشاركة الأصلية بواسطة سيدونس
    الله ترضى على من بايع تحت الشجرة وكانوا 1400 صحابي
    الله ترضى عن السابقين الاولين من المهاجرين ومن الانصار
    فهل عندكم اصحاب الشجرة ثقات
    وهل السايقون الاولون من المهاجرين ومن الانصار ثقات
    ام انهم عندكم بدلوا وغيروا وارتدوا

    فكيف من يترضى عنه الصدوق يكون ثقة
    ومن يترضى عنهالله لايكون ثقة لانه من الممكن ان يرتد بعد الترضي
    الله عزوجل لم يترض على الجميع حتى يصح كلامك بل باعترافهم هناك من بابع تحت الشجره وبدل

    فافهم

    تعليق


    • #32
      المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
      الله عزوجل لم يترض على الجميع حتى يصح كلامك بل باعترافهم هناك من بابع تحت الشجره وبدل

      فافهم
      انا لا اتكلم عن جميع الصحابة انا اتكلم عن الـ 1400 الذين بايعوا تحت الشجرة ورضي الله عنهم اذ يبايعون تحت الشجرة
      اذا انت تقولين ان هناك من بايع ورضي الله عنه حال بيعته ثم ارتد وبدل
      فاذا كان رضا الله عندكم غير عاصم من التبديل ولايعد دلبلا على الوثاقة فكيف يكون ترضى الصدوق عاصما من التبديل ودليلا على الوثاقة

      تعليق


      • #33
        لا لم اقل ان الله رضي عن من بايع ثم بدل الله عزوجل رضي عن المؤمنين لاحظ المؤمنين فقط ممن بايع تحت الشجره فمن يخلط ويقول كل من بايع تحت الشجره رضي الله عنه هو على خطأ

        تعليق


        • #34
          المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
          اثبت الشيخ المحقق الدكتور الماحوزي وثاقة عكرمه

          وهنا ايضا الشيخ صنقور يثبت وثاقته عندنا ويفند الشبهات التي قيلت فيه
          وهنا رابط في بيان حال عكرمه
          http://www.hodaalquran.com/rbook.php?id=2576&mn=1

          وكما قلنا ونكرر اضافة الى وثاقة عكرمه فان السند به اصحاب الاجماع وقد اثبتنا انه لاينظر في حال من بعدهم

          ويستمر التحدي باسقاط السند ولن تستطيعوا
          ارجوك يا اختنا لانريد الجدال فاذا عندك قدرة على النقاش بدل من نسخ الروابط فناقشي مانكتب فاذا لم تقدري قولي لا اقدر
          اجيبي على هذه الاسئلة
          اولا هل المعصوم بين ان عكرمة من اهل النار لانه لم يدركه ليلقنه؟
          الجواب
          ثانيا هل استغفار النبي وصلاته على ابن سلول وتكفينه بقميصه تعني مدح لابن سلول؟
          الجواب
          ثالثا الرواية تقول ان عكرمة على راي الخوارج ؟
          فهل الخوارج عندكم ثقات
          رابعاعكرمة قال ان اية الولاية نزلت في ابي بكر واية التطهير نزلت في تساء النبي فهل كان صادقا بقوله؟
          الجواب
          خامسا اتفق علماء الرجال الذين اوردوا الرواية ان الرواية تفيد ذم عكرمة لامدحه فكيف يجعلها الماجوزي مدحا؟
          الجواب


          العلامة المجلسي يرد احد الروايات ويبين السبب ان في سندها عكرمة وعكرمة من الخوارج

          بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 36 - ص 45
          وأيضا الأنسب بمقام المدح بيع النفس وبذلها في طلب رضى الله تعالى لا اشتراؤها واستنقاذها واستخلاصها ، فإن ذلك يفعله كل أحد ، مع أن راويها عكرمة وهو من الخوارج

          فهل الماحوزي اعلم من المجلسي

          تعليق


          • #35
            تأدب لو كنت لاقدرة لي على النقاش لما نسفت كل شبهاتك نسفا الرابط الذي وضعته فيه جواب على شبهاتك في عكرمه ماذا نفعل لك ان كنت لاتقرا الاجوبه المكتوبه من الشيخ الماحوزي والشيخ صنقور

            كن شجاع واقرا مايوضع لك ستجد ماينسف ماجلبته

            تعليق


            • #36
              كن شجاع واقرا جواب ماتنسخه لنا وينسخه غيرك

              ويبدومن روايات اصحابنا الإمامية كونه من المنقطعين إلى ابواب آل بيت العصمة، وفقا لتعاليم تلقاها من مولاه ابن عباس - رضي اللّه عنه - فقد روى محمد بن يعقوب الكليني باسناده إلى أبي بصير، قال: كنا عندالإمام أبي جعفر الباقر(ع) وعنده حمران، إذ دخل عليه مولى له، فقال: جعلت فداك، هذا عكرمة في الموت، وكان يرى راي الخوارج، وكان منقطعا إلى أبي جعفر(ع).

              فقال لنا أبوجعفر: انظروني حتى ارجع اليكم، فقلنا: نعم فما لبث ان رجع، فقال: اما اني لوادركت عكرمة، قبل ان تقع النفس موقعها لعلمته كلمات ينتفع بها، ولكني ادركته وقد وقعت النفس موقعها قلت: جعلت فداك، ومإذاك الكلام؟ قال: هو - واللّه - ما انتم عليه، فلقنوا موتاكم عند الموت شهادة ان لااله الا اللّه والاقراربالولاية (23).

              في هذه الرواية مواضع للنظر والامعان: أولا دخول مولى أبي جعفر بذلك الخبرالمفاجئ، لدليل على ان لعكرمة كانت منزلة عند الإمام (ع)، وكان الإمام يهتم بشانه ثانيا قوله: وكان منقطعا إلى أبي جعفر، يؤيد كون الرجل من خاصة اصحابه، ولم يكن يدخل على غيره دخوله على الإمام (ع).

              واما قوله: وكان يرى راي الخوارج، فهو من كلام الرأوي، حدسا بشانه، حسبمااملت عليه الحياكات الشائعة عنه (24)، والا فهو متناقض مع انقطاعه إلى الإمام كيف يختص بالحضور لدى امام معصوم من اهل بيت النبوة، من كان يرى راي خارجى مبغض لال أبي طالب بالخصوص؟ هذا الاتناقض، يرفضه العقل السليم، فهذا قول ساقط لا وزن له مع سائر تعابير الحديث المتقنة.

              واخيرا فان قوله (ع): لقنوا موتاكم الخ مع اهتمامه البالغ بشان ادراكه قبل الموت ليلقنه، لدليل واضح على كونه ممن يرى رايهم لا راي غيرهم، والا فلا يتناسب قوله اخيرا مع فعله أولا، فتدبر.

              وهذه الرواية رويت مع اختلاف في بعض الفاظها، رواها البرقي في كتاب ﴿الصفوة﴾باسناده إلى أبي بكر الحضرمي، (25) والكشي عن طريق محمد بن مسعود العياشي باسناده إلى زرارة بن اعين عن الإمام أبي جعفر الباقر(ع) (26).

              غير ان الكشي استنتج من قول الإمام: ﴿لوادركته لنفعته﴾ انه مثل ما يروى ﴿لواتخذت خليلا لاتخذت فلاناخليلا﴾ لا يوجب لعكرمة مدحا بل أوجب ضده (27).

              لكنه استنتاج غريب ناشئ عن ذهنيته الخاصة بشان الرجل قال المحقق التستري - ردا عليه: ان الرواية المقيس عليها غير ثابتة، وعلى فرض الثبوت فهو مدح لا قدح (28) قلت: معنى ﴿لوادركته لنفعته﴾ (29): انه لم يدركه فلم ينتفع بما كان من شانه ان ينتفع به وكذا معنى ﴿ان ادركته علمته كلاما لم تطعمه النار﴾ (30): ان كنت لقنته لم تذقه النار اصلا فلازم ذلك انه بسبب عدم هذا الانتفاع يكون بمعرض لإذاقة النار - على بعض ذنوبه احيانا - أوفوته بعض المنافع لذلك.

              وعلى جميع هذه الفروض، لا تدل الرواية على انه كان من المخالفين أوالفاسقين، حاشاه من عبد صالح كان تربية مثل ابن عباس من خاصة الإمام امير المؤمنين (ع)، وهذا كما يقال: لوعمل كذالنفعه أولم يكن ليتضرر شيئا، ولازمه انه لم ينتفع بذلك، أوتضرر شيئا.

              وللمولى المجلسي العظيم كلام بشان عكرمة، عند ما نقل عنه في تفسير قوله تعالى: ﴿ومن الناس من يشرى نفسه ابتغاء مرضاة اللّه﴾ (31) انها نزلت بشان أبي ذر وصهيب (32)، على خلاف سائرالمفسرين قالوا: نزلت بشان علي (ع) ليلة المبيت قال - بصدد القدح في الرواية: ان رأويها عكرمة، وهو من الخوارج (33).

              ولعل هذا منه كان جدلا، والا فالرواية في نفسها ضعيفة لضعف الرأوي لا المروي عنه فقد اخرجها الطبري عن طريق الحجاج بن محمد المصيصي عن ابن جريج عن عكرمة والمصيصي ضعيف واه، قد خلط في كبره، ومن ثم تركه يحيى بن سعيد وأوصى ابنه بتركه (34) وقد سمعت ابا حاتم قوله بشان عكرمة: ثقة يحتج بقوله إذاروى عنه الثقات (35).

              وبعد، فلم نجد مغمزا في عكرمة مولى ابن عباس الثقة الامين، الأمر الذي استنتجه ابن حجر في التقريب قال: عكرمة، ثقة ثبت، عالم بالتفسير، لم يثبت تكذيبه عن ابن عمر، ولا يثبت عنه بدعة (36).

              منهجه في التفسير:
              كان ينتهج منهج مولاه وشيخه ومؤدبه ابن عباس، في حرية الراي وثبات العقيدة من غير ان يهاب احدا، أويثنيه عن اختياره شي ومن ثم عرض نفسه للقذف والرمي، وربما التحمل لما كان المنأوئون يهابون موضع سيده ابن عباس، فوجدوا من تلميذه مندوحة ليقدحوا فيه ويجرحوه.

              واليك نموذج من تفسيره:
              كان يرى من آية الوضؤ (37) نزولها بمسح الارجل دون غسلها، ولم يزل عمله على ذلك، وان استدعي مخالفة عامة الفقها في عصره قال يونس: حدثني من صحب عكرمة إلى واسط، قال: فمارايته غسل رجليه، انما كان يمسح عليهما (38) واخرج الطبري باسناده إلى عبد اللّه العتكي عن عكرمة، قال:﴿ليس على الرجلين غسل، انما نزل فيهما المسح﴾ وهكذا اخرج باسناده إلى عمروبن دينار عن عكرمة عن ابن عباس، قال: ﴿الوضؤ غسلتان ومسحتان﴾ وكذا عن جمع كثير من التابعين، ولا سيما المتاثرين بمدرسة ابن عباس، امثال قتادة والضحاك والشعبي والاعمش وغيرهم وجماعة من الصحابة امثال انس بن مالك وجابر بن عبد اللّه وغيرهما، ذهبوا إلى ان القرآن نزل بمسح الارجل لاغسلها (39).

              قال امين الاسلام الطبرسي: اختلف في ذلك، فقال جمهو ر الفقها: ان فرضهماالغسل وقالت الإمامية: فرضهما المسح لا غير، وبه قال عكرمة وقد روي القول بالمسح عن جماعة من الصحابة والتابعين كابن عباس وانس وابي العالية والشعبي وقال الحسن البصري: بالتخيير بين الغسل والمسح.

              قال: واما ما روي عن سادة اهل البيت (ع) في ذلك فاكثر من ان تحصى (40) وللطبرسي هنا بشان المسالة تحقيق لطيف، ينبغي لرواد الحقيقة مراجعته.

              واخرج البيهقي باسناده عن رفاعة بن رافع: ان رسول اللّه (ع) قال: ﴿انها لا تتم صلاة احدكم حتى يسبغ ***الوضؤ كما امره اللّه به: يغسل وجهه ويديه إلى المرفقين، ويمسح راسه ورجليه إلى الكعبين﴾ (41).

              وهكذا في المسح على الخفين - الذي يقول به جمهو ر الفقها - كان عكرمة ينكره اشد الانكار، ويقول: ﴿سبق الكتاب المسح على الخفين﴾ (42)، يعني: ان القرآن نزل بالمسح على الارجل، اما المسح على الخفين - على مأوردت به بعض الروايات - فامر متاخر عن نزول الاية، ولا دليل على نسخ الاية، رواية لم تثبت (43).

              وهذا الذي ذكره عكرمة هو الذي نقلته الائمة عن الإمام امير المؤمنين (ع) فقد روى أبوجعفر الطوسي باسناده إلى أبي الورد، قال: قلت لابي جعفر الباقر(ع): ان ابا ظبيان حدثني انه راى عليا(ع) اراق الما ثم مسح على الخفين (44) اما بلغك قول على (ع) فيكم: ﴿سبق الكتاب الخفين﴾؟ فقلت: فهل فيهمارخصة؟ فقال: لا، الا من عدوتتقيه، أوثلج تخاف على رجليك (45).

              ولا شك ان ابن عباس كان يرى راي الإمام الذي هو شاخص اهل البيت (ع) فلا وقع لتكذيب عكرمة بانه خالف شيخه، فقد افتري عليه كما افتري على الإمام (ع).

              وعقد أبونعيم الاصبهاني فصلا من حليته (46)، أورد فيه من تفاسير ماثورة عن عكرمة، دررا وغررا هي من جلائل الاثار وكرائم الافكار، ويتبين منها مدى سعة علم الرجل وشموخ فكره الصائب، ينبغي مراجعتها فانهاممتعة جدا.

              تعليق


              • #37
                تعلموا من هذا الموضوع حتى لاتكرروا نسوخات بعضكم البعض

                تعليق


                • #38
                  المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
                  لا لم اقل ان الله رضي عن من بايع ثم بدل الله عزوجل رضي عن المؤمنين لاحظ المؤمنين فقط ممن بايع تحت الشجره فمن يخلط ويقول كل من بايع تحت الشجره رضي الله عنه هو على خطأ
                  وانا ايضا اتكلم عن المؤمنين فقط سواء كان كلهم او بعضهم مؤمنين فالله رضي عن المؤمنين الذين بايعوا
                  فهل يمكن ان يرضى الله عن هذا المؤمن الذي بايع ثم ينكث هذا المؤمن فيرتد بعد ذلك فلايكون الله راضيا عنه
                  فهل رضى الله عن المؤمنين الذين بايعوا تحت الشجرة هو رضا ابدي ام هو متعلق باستمرار حفاظهم على ايمانهم؟

                  الطوسي في تفسيره يقول:
                  وقوله { لقد رضي الله عن المؤمنين إذا يبايعونك تحت الشجرة } إخبار من الله تعالى انه رضي عن الذين بايعوا تحت الشجرة النبي صلى الله عليه وآله وكانوا مؤمنين فى الوقت الذي بايع

                  تعليق


                  • #39
                    قلتي تادب وانك عند القدرة على النقاش
                    فمالي اراك تحاشيت مشاركتي رقم 34 ولم تجيبي على الاسئلة التي فيها
                    اكرر
                    المشاركة الأصلية بواسطة سيدونس
                    ارجوك يا اختنا لانريد الجدال فاذا عندك قدرة على النقاش بدل من نسخ الروابط فناقشي مانكتب فاذا لم تقدري قولي لا اقدر
                    اجيبي على هذه الاسئلة
                    اولا هل المعصوم بين ان عكرمة من اهل النار لانه لم يدركه ليلقنه؟
                    الجواب
                    ثانيا هل استغفار النبي وصلاته على ابن سلول وتكفينه بقميصه تعني مدح لابن سلول؟
                    الجواب
                    ثالثا الرواية تقول ان عكرمة على راي الخوارج ؟
                    فهل الخوارج عندكم ثقات
                    رابعاعكرمة قال ان اية الولاية نزلت في ابي بكر واية التطهير نزلت في تساء النبي فهل كان صادقا بقوله؟
                    الجواب
                    خامسا اتفق علماء الرجال الذين اوردوا الرواية ان الرواية تفيد ذم عكرمة لامدحه فكيف يجعلها الماجوزي مدحا؟
                    الجواب


                    العلامة المجلسي يرد احد الروايات ويبين السبب ان في سندها عكرمة وعكرمة من الخوارج

                    بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 36 - ص 45
                    وأيضا الأنسب بمقام المدح بيع النفس وبذلها في طلب رضى الله تعالى لا اشتراؤها واستنقاذها واستخلاصها ، فإن ذلك يفعله كل أحد ، مع أن راويها عكرمة وهو من الخوارج

                    فهل الماحوزي اعلم من المجلسي

                    تعليق


                    • #40
                      من حلال ماتقدم فان اقل مايقال عن سند الخطبة انه مختلف فيه فلا يمكنك ان تقولي انه سند صحيح وكبار جهابذة علمائكم يضعفون السند فكيف يكون صحيحا

                      تعليق


                      • #41
                        بل انت من تحاشيت قراءة اجوبة الشبهات التي وضعتها فلماذا تكرر نسخ شبهاتك وقد وضعت لك الجواب!!
                        السند صحيح وانت غصصت به واتحداك وغيرك ان تسقطوه ذهب ادراج الرياح تحديكم في جلب السند الصحيح للخطبه الشقشقيه ولله الحمد وهي كما قلنا مشهوره ووردت لدينا ولديكم ايضا ولاسبيل لكم للتشكيك فيها

                        تعليق


                        • #42
                          المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
                          بل انت من تحاشيت قراءة اجوبة الشبهات التي وضعتها فلماذا تكرر نسخ شبهاتك وقد وضعت لك الجواب!!
                          السند صحيح وانت غصصت به واتحداك وغيرك ان تسقطوه ذهب ادراج الرياح تحديكم في جلب السند الصحيح للخطبه الشقشقيه ولله الحمد وهي كما قلنا مشهوره ووردت لدينا ولديكم ايضا ولاسبيل لكم للتشكيك فيها
                          السند صحيح عند وبوفق اي مباني اذا كان كبارة جهابذة علماء المذهب قد ذكرروا عللا مسقطة للسند
                          النجاشي
                          الكشي
                          المجلسي
                          العلامة الحلي
                          ابن داود الحلي
                          شرف الدين الموسوي
                          الخوئي
                          الشاهروي
                          وغيرهم
                          فمن يكون الماحوزي الى جنب هؤلاء

                          تعليق


                          • #43
                            مازلت انتظر ردك على مشاركتي رقم34
                            قتباس:
                            صاحب المشاركة الأصلية: سيدونس
                            ارجوك يا اختنا لانريد الجدال فاذا عندك قدرة على النقاش بدل من نسخ الروابط فناقشي مانكتب فاذا لم تقدري قولي لا اقدر
                            اجيبي على هذه الاسئلة
                            اولا هل المعصوم بين ان عكرمة من اهل النار لانه لم يدركه ليلقنه؟
                            الجواب
                            ثانيا هل استغفار النبي وصلاته على ابن سلول وتكفينه بقميصه تعني مدح لابن سلول؟
                            الجواب
                            ثالثا الرواية تقول ان عكرمة على راي الخوارج ؟
                            فهل الخوارج عندكم ثقات
                            رابعاعكرمة قال ان اية الولاية نزلت في ابي بكر واية التطهير نزلت في تساء النبي فهل كان صادقا بقوله؟
                            الجواب
                            خامسا اتفق علماء الرجال الذين اوردوا الرواية ان الرواية تفيد ذم عكرمة لامدحه فكيف يجعلها الماجوزي مدحا؟
                            الجواب


                            العلامة المجلسي يرد احد الروايات ويبين السبب ان في سندها عكرمة وعكرمة من الخوارج

                            بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 36 - ص 45
                            وأيضا الأنسب بمقام المدح بيع النفس وبذلها في طلب رضى الله تعالى لا اشتراؤها واستنقاذها واستخلاصها ، فإن ذلك يفعله كل أحد ، مع أن راويها عكرمة وهو من الخوارج

                            فهل الماحوزي اعلم من المجلسي

                            تعليق


                            • #44

                              لماذا التشكيك في صحة الخطبة؟
                              ما الذي في الشقشقية ؟

                              هل هناك اخطاء في الحقائق التاريخة التي ذُكرت في الخطبة؟
                              أو تحريف للدين؟
                              أو مخالفة للمنطق؟
                              او اسلوب بلاغة غريب عن اسلوب قائلها ع ؟
                              أو مخالفة لما حصل في التاريخ؟
                              أو تباين زمني في الوقائع المسردة فيها ؟
                              هل هناك اوصاف لمن ذكرتهم الخطبة غير ما هم عليه في سيرتهم المعروفة ؟
                              هل سياق الخطبة يخالف ماحدث من احداث ؟

                              الجواب لا
                              فلماذا التشكيك بصحة الخطبة, وما الغاية؟



                              التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 06-09-2016, 06:50 AM.

                              تعليق


                              • #45
                                هذا من جهلك وافلاسك الكشي هو من قال بنظرية اصحاب الاجماع وعليه لايكون على مبناه هذا اي عله كما تزعم في السند كما قال الشيخ الداوري ان هذا هو المشهور انه لاينظر الى حال مابعدهم وصحح طريق الشيخ الداوري الطريق الى الخطبه الشقشقيه اضافه الى تصحيح الشيخ الماحوزي ايضا والشيخ صنقور الذي نسف الشبهات التي تنسخها في عكرمه وتطالبني بالرد عليها ولم تقرأ رده وقلنا ايضا التعويض السندي فيصح السند عند السيد الحوئي لكونه صحح طريق الشيخ الطوسي لجميع روايات وكتب أحمد البرقي لكن أنت لاتفهم ولاتنس ان القارئ لايأخذ بكلامك فهو يعرف انك مجرد معاند ولاتعرف مباني الشيعه الحديثيه تبين هذا في في هذا الموضوع وفي موضوع ولادة الامام المهدي عليه السلام حينما كابرت وتم حصرك

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:32 AM
                                ردود 0
                                4 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 08:41 AM
                                ردود 2
                                18 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:11 AM
                                ردود 0
                                5 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:47 PM
                                ردود 0
                                17 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:34 PM
                                ردود 0
                                17 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X