إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تساؤلات بريئة في النهضة الحسينية

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #61
    فقال الإمام الحسين : إنا أھل بیت النبوة، ومعدن الرسالة، ومختلف الملائكة، ومحل الرحمة، بنا فتح الله
    وبنا یختم، ویزید رجل فاسق، شارب للخمر، قاتل النفس المحرمة، معلن بالفسق، ومثلي لا یبایع مثلھ، ولكن نصبح
    وتصبحون، وننتظر وتنتظرون أینا أحق بالخلافة والبیعة.
    .
    .
    هذا هو موقف الإمام الحسين سلام الله عليه من يزيد وأبيه معاوية.
    قلنا للعهرواي أن النبي صلى الله عليه واله وسلم خرج بكامل اهل بيته ليباهل النصارى لتحل اللعنة على الكادب
    فخرج بعلي والحسن والحسين وفاطمة
    اخرج للمباهلة خير خلق الله...
    قلنا للعهرواي ان إبراهيم سلام الله عليه بسبب حلم حلمه حاول قتل ابنه إسماعيل
    هناك لكثير من الناس يقولون ان ما حاول إبراهيم فعله هو قمة في الغباء.. لأنه يستحيل أن يوجد شخص بكامل قواه العقليه يذبح ابنه بسبب حلم حلمه.
    وبناءا على تحليلاتك العهراوية فأنت تقف مع المعترضين على محاولة إبراهيم قتل إبنه....
    .
    .
    النبي صلى الله عليه واله وسلم رأى في حلم أن سيفه قد ثلم ففسر على أن شخصا قريبا منه سيقتل
    ومع هذا اكمل التجهيز لحرب احد...
    .
    .
    الحسين سلام الله عليه لم يجبر أحدا على ان يخرج معه ودونك ابنته العليله التي اصر هو على ان تبقى في المدينة وابت إلا أن تخرج معه...
    .
    قلنا لك وكررنا ي العهراوي ان يزيد لو ظفر بعائلة الحسين سلام الله عليهم لسباهم واستغلهم ليجبر الحسين على البيعة. ودونك ما فعله يزيد بعد مقتل الحسين سلام الله عليه ببقية اهل البيت سلام الله عليهم. فقد سباهم وضربهم واذلهم.. هذ بعد أن قتل الحسين سلام الله عليه.
    فما الذي كان سيفعله جدك إبليس لو ظفر بعائلة الحسين بعد خروج الحسين سلام الله عليه من المدينة بمفرده...

    عائلة الحسين سلام الله عليه معه فهي في حمايته وتحت رعايته...
    قبلت بهذا فهو خير
    وإن لم تقبل به وهذا ظننا بك فطز فيك وفي ربك العهرواي يزيد

    تعليق


    • #62
      اسباب خروج الامام الحسين عليه السلام الحقيقية كما عبر هو بنفسه وهو ادرى بما يقول :

      1- الاصلاح , بمعنى التغيير , في امة جده , وطلب تغيير الاوضاع الفاسدة والظلم والجور القائم , واقامة الحكم العادل الذي يحكم بالقسط والعدل وينفي الجور والظلم والعدوان .
      ها أنت قلتها بنفسك ،

      فهل الإصلاح بالقول او الفعل ؟؟

      كيف يثبت للقوم انه رجل سلام وليس رجل حرب وشقاق ،

      اليس جلب العائلة وتعريضها للخطر اكبر دليل على مدعاه ؟؟؟

      تعليق


      • #63
        فقال الإمام الحسين : إنا أھل بيت النبوة، ومعدن الرسالة، ومختلف الملائكة، ومحل الرحمة، بنا فتح الله
        وبنا يختم، ويزيد رجل فاسق، شارب للخمر، قاتل النفس المحرمة، معلن بالفسق، ومثلي لا يبايع مثلھ، ولكن نصبح
        وتصبحون، وننتظر وتنتظرون أينا أحق بالخلافة والبيعة.
        .
        .
        هذا هو موقف الإمام الحسين سلام الله عليه من يزيد وأبيه معاوية.



        وما هو الجديد في هذا الموقف ؟ ما الجديد الذي لا اعلمه هنا ؟ هل تعلم بأن اسلوبك سخيفك واشبه باسلوب بعض متخلفي الملالي الذين تعودوا على تكرار نفس المعلومات امام البسطاء والعجائز كل مرة دون ان يفقهوا هم منها شيئا! هل اعطيتني شيئاً لا اعرفه ! هل تظن انك وحدك من يعرف هذا ؟ هل تريد ان تلقي موعظة عجائزية اخرى هنا علينا ؟ سوأة لك من عبيط واحمق .




        قلنا للعهرواي أن النبي صلى الله عليه واله وسلم خرج بكامل اهل بيته ليباهل النصارى لتحل اللعنة على الكادب
        فخرج بعلي والحسن والحسين وفاطمة
        اخرج للمباهلة خير خلق الله...
        قلنا للعهرواي ان إبراهيم سلام الله عليه بسبب حلم حلمه حاول قتل ابنه إسماعيل
        هناك لكثير من الناس يقولون ان ما حاول إبراهيم فعله هو قمة في الغباء.. لأنه يستحيل أن يوجد شخص بكامل قواه العقليه يذبح ابنه بسبب حلم حلمه.
        وبناءا على تحليلاتك العهراوية فأنت تقف مع المعترضين على محاولة إبراهيم قتل إبنه....
        .
        .
        النبي صلى الله عليه واله وسلم رأى في حلم أن سيفه قد ثلم ففسر على أن شخصا قريبا منه سيقتل
        ومع هذا اكمل التجهيز لحرب احد...
        .
        .



        اولاً انا احيك على هذه البلاغة الاستقحابية في منطقك غير الغريبة على بيئتك وشخصك والوسط الذي تربيت فيه , وكل اناء بما فيه ينضح .

        ثانياً لقد حاولت ان انأى بنفسي عن المهاترة مع سخيف مثلك لكن للأسف فلا فائدة فانت مثل الجعل لا يجد سعادته الا في شم الروائح النتنة وهكذا انت لن تهدأ وتكتفي بالرد دون اثارة الطرف الاخر وجره الى الرد على شتيمتك حتى يرتاح باطنك النتن , فلقد كان من المقرر ان ترد على طرحي مباشرة دون سبي وتوجيه مختلف الشتائم الداعرة اليّ لكن يبدو ان الرد المؤدب بعيد على مهين مثلك , وهذا امر مؤسف طبعاً .

        ثالثاً النبي صلى الله عليه واله وسلم اخرج اهل بيته في المباهلة لتحل اللعنة على الكاذب والنبي غير كاذب وهو يعلم انه غير كاذب بل الكاذبون هم النصارى وعليه فهو لم يكن يتوقع ولو بنسبة 1% ان الخطورة ستكون على عائلته واهل بيته , لا كالامام الحسين الذي تزعمون انه كان يعلم بنسبة 100% ان بناته وعياله ستصفع وتضرب وتُشبع ذل واهانة وسبي واذلال وتعيير وخزي كما تزعمون ومع ذلك جاء بهن الى خطرٍ كان بأمكانه تجاوزه بوسيلة ما اذا اراد , وعليه فاستدلالك هذا اجنبي عن المقام , ولا يشبه قضية الامام الحسين فتنبه !

        رابعاً الحلم الذي زعمت ان النبي (ص) رآه في احد ليس فيه ما يوجب ان يوقف النبي التجهيز للحرب , لان الجهاد من طبيعته ان يتعرض المرء للاستشهاد سواء هو او واحد او اكثر من ابنائه واقاربه , لا سيما اذا كانوا اساسا مشتركين في القتال , يعني جنود تحت السلاح بتعبيرنا المعاصر , وكل هذا هين في طريق الله , لكن انت اعطني واقعة واحدة ان النبي (ص) كان يعلم انه مهزوم بها ومنكّل به ومع ذلك استصحب جميع اقاربه ونسائه واطفاله وحتى المقعدين منهم وحتى المرأة الحامل حتى يسوقهم للهوان بيد اعداءه ! هذا هو السؤال الجوهري الذي بقيت تلف وتدور حوله دون ان تعطي له اجابة مقنعة ما عدا امثلتك البائسة هذه !

        خامساً عندما امر الله ابراهيم بقتل ابنه لم يكن الامر حقيقياً بل كان مجرد اختبار لعزم ابراهيم عليه السلام! وقد اغلق الله هذا الملف للابد بنجاح ابراهيم لحسن الحظ في الامتحان . فلا توجد اليوم قرابين بشرية تقدم للالهة ولا خزعبلات ولا شخص نزل من السماء وتجسد في صورة بشر كي يفتدينا على الصليب كما تقول النصارى , فالامر برمته كان اختبار لابراهيم وانتهى في اللحظة التي نجح فيها ابراهيم في الاختبار ولذلك الغى الله الامر وفدى ما اراد الله لابراهيم ان يقدمه في الاختبار بذبح عظيم فافهم .

        الخلاصة : الامر كان محض اختبار لا حقيقة فيه , وكما تشاهد فان الله تعالى ما ارتضى لعبده ابراهيم ان يقدم له عبده اسماعيل كذبيحة هذا وهو خالق اسماعيل وبارئه ومصوره وربه والاولى به هل تزعم ان الله تعالى طلب من الحسين ان يقدم اخته زينب وابنته سكينة وغيرهما قرباناً الى سياط واذلال شمر بن ذي الجوشن وسنان ابن انس وخولي بن يزيد ويزيد ابن معاوية ! ما هذا الا جهل من القول وسخافة اخرى من سخافتك واراجيفك المنتنة! فالله الذي رفض ماهو اولى به هل يرتضيه لعدو لهٍ كشمر بن ذي الجوشن واتباعه! انى تسحرون ؟!





        الحسين سلام الله عليه لم يجبر أحدا على ان يخرج معه ودونك ابنته العليله التي اصر هو على ان تبقى في المدينة وابت إلا أن تخرج معه...




        الامام الحسين في الفلكلور الشيعي رفض اصطحاب ابنته العليلة رغم اصرارها على الذهاب معه لانها كانت مريضة ومعلولة وهزيلة وبالتالي فلقد ابقاها في المدينة رغم اصرارها على الخروج معه ! هذا الكلام مناقض لما قلته هنا تماماً , فاذا كان السبب في عدم اخذ الامام الحسين لها رغم انها تحب التضحية وتريدها كما تدعي هو العلة والمرض فلماذا قبل الحسين اخذ اخيها زين العابدين رغم انها مريض مثلها او اكثر منها ربما كما يزعم الشيعة!؟
        هذا يعني ان قضية ان الامام الحسين لم يجبر احدا من عياله ونسائه على القدوم معه الى الكوفة انما كان يشتغل ملبي رغبات بحيث من تريد منهن التضحية والمجيء يحترم رأيها ومن لا تريد يحترم رأيها ايضاً هي قضية منقوضة تماما هنا بدليل انه رفض فاطمة العليلة وقبل زين العابدين رغم ان كليهما عليلان!

        ثم ان في هذا كسرٌ عظيم عليك .. فاذا كان الحسين يعلم ان يزيد سوف يتخذ من نسائه وعياله نقطة ضغط ومساومة له اذا بقين في المدينة كما تزعم ما بال الحسين هنا يصرّ على ان تبقى ابنته في المدينة؟ اليس من المفروض انه يفرح وينتشي عندما طلبت منه ان تخرج معه الى الكوفة لا انه يصر على ان تبقى في المدينة تحت حجة انها مريضة !؟




        يزيد لو ظفر بعائلة الحسين سلام الله عليهم لسباهم واستغلهم ليجبر الحسين على البيعة. ودونك ما فعله يزيد بعد مقتل الحسين سلام الله عليه ببقية اهل البيت سلام الله عليهم. فقد سباهم وضربهم واذلهم.. هذ بعد أن قتل الحسين سلام الله عليه.
        فما الذي كان سيفعله جدك إبليس لو ظفر بعائلة الحسين بعد خروج الحسين سلام الله عليه من المدينة بمفرده...


        هل تعني ان الحسين هرب بهم من المدينة لكي يقدمهم ليزيد في الكوفة اليس كذلك؟ ابارك لك هذا العقل الخونفشاريّ!! .

        ان هذا الكلام لا يلتئم الا مع فرضية ان الامام الحسين كان يرجح انه منتصر على يزيد مع بيعة انصاره اهل الكوفة ووقوفهم الى جانبه , وانه كان يرجح ترجيحاً يكاد يكون اشبه باليقين انهم مانعوه وحريمه وعياله من اي اذى قد يتعرض له هو ونسائه او على اقل تقدير تاركوه يسيح في ارض الله العريضة اذا ضاقت به السبل مع يزيد , وهو المطلوب اثباته والحمد لله !

        تعليق


        • #64
          المشاركة الأصلية بواسطة الجابى
          ها أنت قلتها بنفسك ،
          فهل الإصلاح بالقول او الفعل ؟؟
          كيف يثبت للقوم انه رجل سلام وليس رجل حرب وشقاق ،
          اليس جلب العائلة وتعريضها للخطر اكبر دليل على مدعاه ؟؟؟





          هذا تفسير بائس جداً وفلسفة ما انزل الله بها من سلطان تأباها الشريعة والانصاف , فاذا كان هناك حاكم ظالم وفاجر وكلب ابن كلب متربع على عرش الامة بالتوريث والغلبة لا بالاستحقاق والرضا والناس اهل الدين والحجى كلها كارهة له ومبغضة له وتعلم بفسق وفجوره , ثم كتبت هذه الناس الى اورع رجل ٍ فيها واعلمهم بدين الله وسنة رسوله تطلب منه ان يحكم فيها بشرع الله ويقيم العدل فيها وبايعته على ذلك وقبل الرجل ذلك .. ما هو الحاجة به ان يقدم جالباً معه نسائه وعياله واطفاله واقاربه وكل ما له متعلق به جلبة رجل واحد اذا كان يعلم ان تلكم النساء ستعاني من السبي والذل ما يابه الحرّ ولا يرضى به الوضيع؟! من من الناس يريد ان يثبت لهم انه رجل سلام وحمامة حب هنا كما تزعم ؟ لا يوجد سوى رجلين اما اتباع الطاغية من جهة او الرافضين له والذين يعرفون بفسقه وظلمه وفجوره من جهة اخرى !

          اعطني نصا واحدا في الكتاب او السنة يقول اذا رأيت ظالماً وقامت عليك الحجة للتغيير عليه فيجب عليك ان تقدم نساءك واطفالك للخطر والذل لكي تثبت لبعض السفهاء انك رجل سلام ؟! ء الله اذن لكم ام على الله تفترون ؟!

          تعليق


          • #65
            لا باس عزيزي ،

            هم ارسلوا رسائلهم على انهم اتباع له ،

            فهب انهم كانوا كذلك ،

            أليس جلب العائلة احفظ لها من تركها لا تعرف ما مصيرها هناك ان تركها ورائه ،

            ونرى هذا مطردا في كل حالة يكون فيها القائد ساكنا في بلد معين ،

            فهو يأخذ معه عياله واطفاله معه حتى يكونوا تحت عيونه ،

            ولكن ،

            ومع ذلك نقول ،

            ما هو جوابك على ذلك بحسب ما تعتقده من بعد ان تعتقد انه وأخيه سيد شباب اهل الجنه ؟؟

            وأن عمله في حدود ما كلفه الشرع ،

            ولا تنسى الحوار الذي دار بين ابن الحنفية ومع ابي عبد الله الحسين ( عليه الصلاة والسلام ) :

            حيث قال الامام الحسين :

            "لقد جاءني رسول الله بعد ما فارقتك وقال لي: لقد شاء الله أن يراك قتيلاً" فاسترجع ابن الحنفية وقال: إذا كان الأمر كما تقول، فما معنى حملك للنساء وأنت تخرج لهذه الغاية، فقال عليه السلام له: "لقد شاء الله إن يراهن سبايا".

            أقول : وهذا دليل على المدعى ،

            تعليق


            • #66
              فقط أريد ان اضيف شيئا لو سمحت ،
              وهو لعلك تظن ان الامام الحسين ( عليه افضل الصلاة واتم السلام ) جاء لكربلاء ومع عياله لكي يقاتل ،
              وهذا خطأ شائع ،
              لأن القتال قد فرض عليه فرضا ،
              فهو قد جاء لكي يستقر بالكوفة ،
              فكيف يستقر في مكان و عياله بعدين عنه ،
              ولكن شاءت الظروف ان يتقابل مع جيش الحر بن يزيد ويمنعه من التقدم الى الكوفة او حتى الرجوع الى المدينة او الى أي مكان آخر ،
              بل ينتظر حتى يأتي جيش ابن زياد وياخذ البيعة منه ليزيد ،
              وأنت ترى كيف ان الامر قد فرض عليه فرضا ،
              فإما البيعة او القتل ،
              وهذا ما حصل ،
              فهو لم يأخذ عياله للقتال البتة ،
              شكرا ،

              تعليق


              • #67
                م10
                ما الذي تريده يا العكراوي؟؟؟
                عندك تساؤلات "برئيه" قد تمت الإجابة عليها...
                ما الذي تريد أن تصل إليه؟؟
                رجل كان يعلم أنه سيموت في مكان ما ولم يذهب لمكان موته بملئ إرادته.
                خرج هو وعائلته بإتجاه مكة ليؤدي مناسك الحج
                فجاءته البيعة من الكوفة
                فذهب إليها مع عائلته
                فلقيته جيوش يزيد واجبروه على النزوج في المكان الذي كان يعلم أنه سيقتل به
                ما هي مشكلتك؟؟؟
                المسئلة بسيطة وغير معقده...
                ما الذي لم تفهمه؟؟؟
                التعديل الأخير تم بواسطة م10; الساعة 26-02-2018, 03:19 PM.

                تعليق


                • #68
                  هل سمعت الى الاستاذ الجابي ينسب الى الامام الحسين صلوات الله عليه ادعاءه ان الله تعالى شاء ان يرى بنات رسول الله (ص) سبايا !! او ترضيك مثل تلكم الخزعبلات؟! كيف لله ان يشاء سبي بنات رسول الله (ص) او ان يرتضي ان تكون اعراض اوليائه سبايا على يد اعدائه ؟!! كيف له ان يشاء الظلم او يرتضيه؟! كيف يتم نسبة هذا الظلم الى الله ! كيف يتم تمشية هذا النصب الذي يأباه العقل والقرآن ؟! كيف يتم قتل الحسين وقضيته باسم الحسين نفسه ! ..
                  ان القضية يا اخي الفاضل ليست بالمجاملة او ان اسكت وتسكت عن ما يقوله كل منا حتى وان كان واضح الخطأ لكي لا نجرح مشاعر البعض فعندما يتعلق الامر بالاساءة للامام الحسين فانا لن استطيع الصمت ابداً حتى لو كانت تساؤلاتي البريئة قد تمت الاجابة عليها كما تدعي .

                  ان ما يقوله الاخ الجابي وغيره هنا ان هو الا نتيجة تراث تاريخي تم تزويره وتحويره من اجل ان ينسجم مع افكار بعض المخرفين الذين ارادوا ان يستفيدوا فكريا ومادياً حتى ولو كان على حساب هذه القضية النبيلة وحساب صاحبها الحسين نفسه وهذا ما لا يجب ان يسكت عنه اي احد يستطيع الكتابة بقلمه !

                  تعليق


                  • #69
                    الأخ العكراوي ،

                    نحن هنا نتكلم عن تاريخ لا عن تخاريف ،

                    الامام الحسين قد فرض عليه القتال فرضا كما بيناه في الاعلا فنرجو القراءة ،

                    وهو لم يأخذ عياله للقتال بل لحفظهم من القتل ولكن شاءت الظروف في غير ما يبتغيه المولى الامام ،

                    وهذا كان مصيره مكرها ولا دخل له فيه ،

                    ولكن هل يخنع ويذل ليزيد ؟؟؟

                    أم ماذا يفعل ؟؟؟

                    تعليق


                    • #70
                      المشاركة الأصلية بواسطة ابو درع العكراوي
                      هل سمعت الى الاستاذ الجابي ينسب الى الامام الحسين صلوات الله عليه ادعاءه ان الله تعالى شاء ان يرى بنات رسول الله (ص) سبايا !! او ترضيك مثل تلكم الخزعبلات؟! كيف لله ان يشاء سبي بنات رسول الله (ص) او ان يرتضي ان تكون اعراض اوليائه سبايا على يد اعدائه ؟!! كيف له ان يشاء الظلم او يرتضيه؟! كيف يتم نسبة هذا الظلم الى الله ! كيف يتم تمشية هذا النصب الذي يأباه العقل والقرآن ؟! كيف يتم قتل الحسين وقضيته باسم الحسين نفسه ! ..
                      ان القضية يا اخي الفاضل ليست بالمجاملة او ان اسكت وتسكت عن ما يقوله كل منا حتى وان كان واضح الخطأ لكي لا نجرح مشاعر البعض فعندما يتعلق الامر بالاساءة للامام الحسين فانا لن استطيع الصمت ابداً حتى لو كانت تساؤلاتي البريئة قد تمت الاجابة عليها كما تدعي .
                      ان ما يقوله الاخ الجابي وغيره هنا ان هو الا نتيجة تراث تاريخي تم تزويره وتحويره من اجل ان ينسجم مع افكار بعض المخرفين الذين ارادوا ان يستفيدوا فكريا ومادياً حتى ولو كان على حساب هذه القضية النبيلة وحساب صاحبها الحسين نفسه وهذا ما لا يجب ان يسكت عنه اي احد يستطيع الكتابة بقلمه !
                      وشر البلية ما يضحك
                      الأن اليهود قتلوا عشرات الألوف من الأنبياء وكل هؤلاء الأنبياء الذين قتلوا وقد قبلوا أن يقتلوا في سبيل الحق شاء الله ان يكونوا شهداء...
                      وانت تستكثر أن يظلم اهل البيت سلام الله عليهم كما ظلم الأنبياء السابقون..
                      يعني هذا منتهى الغباء بالنسبة إليكم...
                      يا عزيزي المسألة مسألة إمتحان وبلاء
                      وقلنا لك وذكر لك الإخوة ان النبي صلى الله عليه واله وسلم باهل بأهل بيته...
                      وفي خطبة الزهراء سلام الله عليها بشأن الإمام علي سلام الله عليه وعليها
                      وبعد ان مني ببهم الرجال وذؤبان العرب ومردة أهل الكتاب ، كلما أوقدوا نارا للحرب أطفاها الله ، أو نجم قرن الشيطان أو فغرت فاغرة من المشركين ، قذف أخاه في لهواتها ، فلا ينكفئ حتى يطا صماخها
                      باخمصه ، ويطفئ عادية لهبها بسيفه ، مكدودا في ذات الله ، وأنتم في رفاهية فكهون آمنون وادعون ، حتى إذا اختار الله لنبيه دار أنبيائه أطلع الشيطان راسه فدعاكم فالفاكم لدعوته مستجيبين
                      لماذا لم يقذف النبي صلى الله عليه واله وسلم بغيز إبن عمه وصهره؟؟؟
                      عجيب العادة الناس تحافظ على قرابتها ورسول الله صلى الله عليه واله وسلم يقذف زوج ابنته وإبن عمه في لهوات الحرب....
                      ألا يعد هذا بنظركم غباء...
                      اعتقد أن إبليس صدق وعده فيكم حيث قال يوم مقتل عمار بن ياسر
                      انحن قتلناه إنما قتله من جاء به
                      ههههههههههههههههههههههههههه
                      إن الطيور على اشكالها تقع

                      تعليق


                      • #71
                        اذا كنت شيعي اثني عشري مؤمن بعصمة الائمة فالمعصوم اعلم بتكليفه ويعلم ما يجرى. واي كان ما يفعله فله منه سبب وحكمة ونسلم له سواء عرفناها او لم نعرفها ، عندك مشكلة بهذا فناقش في العصمة نفسها لانها تجيبك على سؤالك.

                        اما فهذا النقاش وجر طول بعرض فهو ضياع وقت لك وللاخوة.

                        تعليق


                        • #72
                          حسب ما كتب المؤرخون الحسين ابن علي كان عنده مشكلة مع مروان ابن الحكم لان مروان كان يسب علي ابن ابي طالب في مسجد النبي

                          والناس ارادو قتله هناك في الحجاز لذا الخيارات كانت لديه محدودة بان يبقى ويموت هناك وتحدث فتنة ليس لها نهاية لان بني هاشم لن يسكتوا

                          على مقتل ولدهم ولا على مقتل ابن النبي واذا خرج لوحده بجيش الى الكوفة اهله في الحجاز ايضاً سوف يكونوا عرضة للخطر واذا قتلوا واحداً

                          منهم هناك سوف تكون هناك عواقب لذا الحسين ابن علي رحمة الله عليه ضرب عصفورين بحجر واحد كسر راس الفتنة واخذ اهله الى الكوفة

                          من جهة منوع وقوع فتنة ومن جهة اخرى خرج لطلب الاصلاح فهو مقتول لا محالة في كلا الامرين سواء في المدينة او مكة او الكوفة

                          يعني الواحد لازم ينظر بعين بصيرة وتدقيق للتاريخ لا ينظر نظرة اعمى وله اغراض ليس لها هدف حقيقي

                          لكن العتب الحقيقي على الخوف والجبن للذين لم يخرجوا معه وبقوا في المدينة

                          فاختار رحمة الله عليه اشرف قتلة وافضل جهاد في سبيل الله

                          اذا طلبت الاثباتات فانا موجود والادلة حاضرة

                          والمسلم ينظر بعين الحق والانصاف

                          وهذه الاسئلة هي ليست حديثة بل قديمة قدم ايام بني امية اهل المكر والخديعة

                          مثلهم مثل واحد يحقن انسان بمرض مميت ثم يبقى يضحك عليه ويقول انظر كيف فعل الله بك انظر

                          بالضبط كما قال يزيد الخبيث الملعون لعلي ابن الحسين رحمة الله عليه حينما كان في المجلس اولم يقتل الله عليا

                          لكن زين العابدين رحمة الله عليه رده وقال له كان لي اخ قتله الناس

                          تعليق


                          • #73
                            حسب ما كتب المؤرخون الحسين ابن علي كان عنده مشكلة مع مروان ابن الحكم لان مروان كان يسب علي ابن ابي طالب في مسجد النبي

                            والناس ارادو قتله هناك في الحجاز لذا الخيارات كانت لديه محدودة بان يبقى ويموت هناك وتحدث فتنة ليس لها نهاية لان بني هاشم لن يسكتوا

                            على مقتل ولدهم ولا على مقتل ابن النبي واذا خرج لوحده بجيش الى الكوفة اهله في الحجاز ايضاً سوف يكونوا عرضة للخطر واذا قتلوا واحداً

                            منهم هناك سوف تكون هناك عواقب لذا الحسين ابن علي رحمة الله عليه ضرب عصفورين بحجر واحد كسر راس الفتنة واخذ اهله الى الكوفة

                            من جهة منوع وقوع فتنة ومن جهة اخرى خرج لطلب الاصلاح فهو مقتول لا محالة في كلا الامرين سواء في المدينة او مكة او الكوفة

                            يعني الواحد لازم ينظر بعين بصيرة وتدقيق للتاريخ لا ينظر نظرة اعمى وله اغراض ليس لها هدف حقيقي

                            لكن العتب الحقيقي على الخوف والجبن للذين لم يخرجوا معه وبقوا في المدينة

                            فاختار رحمة الله عليه اشرف قتلة وافضل جهاد في سبيل الله

                            اذا طلبت الاثباتات فانا موجود والادلة حاضرة

                            والمسلم ينظر بعين الحق والانصاف

                            وهذه الاسئلة هي ليست حديثة بل قديمة قدم ايام بني امية اهل المكر والخديعة

                            مثلهم مثل واحد يحقن انسان بمرض مميت ثم يبقى يضحك عليه ويقول انظر كيف فعل الله بك انظر

                            بالضبط كما قال يزيد الخبيث الملعون لعلي ابن الحسين رحمة الله عليه حينما كان في المجلس اولم يقتل الله عليا

                            لكن زين العابدين رحمة الله عليه رده وقال له كان لي اخ قتله الناس

                            تعليق


                            • #74
                              حسب ما كتب المؤرخون الحسين ابن علي كان عنده مشكلة مع مروان ابن الحكم لان مروان كان يسب علي ابن ابي طالب في مسجد النبي

                              والناس ارادو قتله هناك في الحجاز لذا الخيارات كانت لديه محدودة بان يبقى ويموت هناك وتحدث فتنة ليس لها نهاية لان بني هاشم لن يسكتوا

                              على مقتل ولدهم ولا على مقتل ابن النبي واذا خرج لوحده بجيش الى الكوفة اهله في الحجاز ايضاً سوف يكونوا عرضة للخطر واذا قتلوا واحداً

                              منهم هناك سوف تكون هناك عواقب لذا الحسين ابن علي رحمة الله عليه ضرب عصفورين بحجر واحد كسر راس الفتنة واخذ اهله الى الكوفة

                              من جهة منوع وقوع فتنة ومن جهة اخرى خرج لطلب الاصلاح فهو مقتول لا محالة في كلا الامرين سواء في المدينة او مكة او الكوفة

                              يعني الواحد لازم ينظر بعين بصيرة وتدقيق للتاريخ لا ينظر نظرة اعمى وله اغراض ليس لها هدف حقيقي

                              لكن العتب الحقيقي على الخوف والجبن للذين لم يخرجوا معه وبقوا في المدينة

                              فاختار رحمة الله عليه اشرف قتلة وافضل جهاد في سبيل الله

                              اذا طلبت الاثباتات فانا موجود والادلة حاضرة

                              والمسلم ينظر بعين الحق والانصاف

                              وهذه الاسئلة هي ليست حديثة بل قديمة قدم ايام بني امية اهل المكر والخديعة

                              مثلهم مثل واحد يحقن انسان بمرض مميت ثم يبقى يضحك عليه ويقول انظر كيف فعل الله بك انظر

                              بالضبط كما قال يزيد الخبيث الملعون لعلي ابن الحسين رحمة الله عليه حينما كان في المجلس اولم يقتل الله عليا

                              لكن زين العابدين رحمة الله عليه رده وقال له كان لي اخ قتله الناس

                              تعليق


                              • #75
                                المشاركة الأصلية بواسطة الجابى
                                الأخ العكراوي ،
                                نحن هنا نتكلم عن تاريخ لا عن تخاريف ،
                                الامام الحسين قد فرض عليه القتال فرضا كما بيناه في الاعلا فنرجو القراءة ،
                                وهو لم يأخذ عياله للقتال بل لحفظهم من القتل ولكن شاءت الظروف في غير ما يبتغيه المولى الامام ،
                                وهذا كان مصيره مكرها ولا دخل له فيه ،
                                ولكن هل يخنع ويذل ليزيد ؟؟؟
                                أم ماذا يفعل ؟؟؟





                                احسنت . هذا تقدم كبير منك . فبعد ان كنت تزعم ان الحسين عليه السلام كان يرى ان (الله!) تعالى نفسه شاء ان يرى بناته واخواته سبايا ذليلات عند اعدائه من الكفرة والمنافقين والناكثين وكأن الله تعالى يشاء المنكر والباطل والظلم ويشتهيه لاوليائه ها انت تتقدم فكريا وعقلياً وتدعي ان الحسين قد فرض عليه امر لم يشأه ولم يرده وهو القتال , وهذا اعتراف ضمني منك بما كنت اقوله واردده طوال مشاركاتي في هذه الحلقة من المواضيع بأن الامام الحسين لم ولم يكن البتة يتوقع الخيانة والغدر من انجاس اهل الكوفة , وبالتالي لم ولم يكن يعلم ان السبي والاذلال تنتظر عائلته امامه , وان مجيئه بعياله كان هرباً بهم من الغدر والظلم الى ما كان يظن انها دار الهجرة ..ليس الى دار الذل كما تزعمون , وبالتالي فأن الامام الحسين لم يكن يعلم علماً الهياً لدنياً باطنياً بما جره دهره اليه وما كان هو بالغيب محيطاً بحيث لا يغادر صغيرة ولاكبيرة الا احصاها وكأنه الله تعالى كما تزعمون !

                                خلاصة القضية
                                : كان الحسين مرجحٌ انه منتصر على الامويين بفضل سيوف اهل الكوفة , وهذا ما دفعه لجلب عياله معه , لا انه جلب عياله الى الذل والسبي لان الله شاء ذلك كما تدعون , لذلك عليكم بتصحيح مفاهيمكم قبل فوات الاوان
                                .

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 08:41 AM
                                ردود 2
                                9 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:47 PM
                                ردود 0
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 05:12 AM
                                ردود 0
                                9 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:34 PM
                                ردود 0
                                17 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 08:13 PM
                                ردود 0
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X