إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دفن ابي بكر وعمر بجانب الرسول ورطة لاهل السنة وإثبات لحق الزهراء

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    جميل كلامك بو محمد
    السؤال مو عندكم الخطبة الفدكيه وغيرها !!! وين كلام فاطمه عن حجتها كيف ترث نساء النبي وهي لا ترث !!!! والا طافها الموضوع ؟

    تعليق


    • #17
      هي حاججت ابو بكر وطالبته بنحلتها وبأرثها دون تخصيص
      وسؤالك ما له معنى
      ومن قال للبيوت قيمة في ذلك الوقت هي غرفة مبنية بالطين
      لكن حاجتها لما اراد الامام الحسين ان يدفن اخيه الحسن قرب جده صلى الله عليه وعلى آله
      امتنعت عائشة
      فحاجها ابن العباس امراءة لها تسع الثمن تفعل ذلك

      لماذا ما اجبتنا على سؤالنا
      لماذا لماذا تمسك ابوبكر بالحديث انا سمعت ابوك قال نحن معاشر الانبياء لا نورث ما تركناه صدقة وترك ما ذكرت له من الايات
      لماذا هنا قالوا حسبنا الحديث وتركوا كتاب الله وراء اظهرهم

      تعليق


      • #18
        اها يعني فاطمة كانت تبحث عن المال !!! وخصوصا اذا ارض وهبت نتيجة مصالحة مع قوم اعداء وهذه الارض ملك للدوله !!!! اشوف المالكي وربعكم نهبوا العراق الظاهر كانوا يخمسون الميزانيه !!!

        يا اخي اتق الله
        فدك ملك للدوله !!!! روح سويسرا روح اسكتلندا روح اي دولة بالعالم يحكم قضاءها بالعدل ستجدهم يقلدون ابي بكر !!!! وروح لاي دوله حكامها فسده راح تجدهم يقولون مثل قولكم .

        تعليق


        • #19

          العضو بلا شهادة لما رأى اسلافه ابوبكر وعمر على الباطل
          ترك حكم الله القران الذي نص بسهم من الخمس لذوي القربى
          وراح يدور الحكم من اسكتلندا .وسويسرا
          والله سبحانه يقول (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَن يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا)

          تعليق


          • #20
            الخمس الذي للرسول يديره ولا يملكه ويورثه !!!! فهو للدوله . بكل دول العالم المحترمه المسلمه او غير المسلمه قديما او حديثا !!! هذا مال الدوله شئت ام ابيت .
            واما سيدتي فاطمة بنت محمد رضوان الله عليها فقد اخطأت ورجعت للحق وايد ذلك الحق زوجها علي والعباس وغيرهم .

            تعليق


            • #21
              تأدب الزهراء لم تخطئ وتقول رجعت للحق يعني كانت على الباطل ! الزهراء على الحق وماتت عليه وأيدها زوجها والعباس في حقها بل العكس ان ابابكر هو من أخطأ وقال في خطبته أنه ولي عليهم وليس بخيرهم وإن أساء عليهم أن يقوموه

              تعليق


              • #22

                احسنت الاخت وهج الايمان
                هو مذكور بالقران سهم لذوي القربي
                (وهذا البلا شهادة يقول شئت ام ابيت كله للدولة هذا ما معمول به في الجاهلية حديثا في البلدان الاسلامية والغربية والابوذية)
                كما هناك سهم لله وللرسول يريد ان يجعله بيد الحكام الابوذيين
                وينسب الخطء الى الزهراء وسيلة لتبرير سلفه المفتري ابوبكر
                وهذه فاطمة تقول لهما في خطبتها
                تزعمون أن لا إرث لنا افحكم الجَاهِليَّة يَبغون وَمَن أَحْسَن مِنَ اللّه حكماً لِقوم يُوقِنُون

                وهذا البلا شهادة يريد ان يؤيد حكم الطاغوت ابوبكر
                لجاء الى حكم الجاهلية والابوذية وترك حكم الله فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى...
                وكان سهم ذوي القربى لقرابة النبي في حياته

                ولما توفي النبي كما في تفسير الطبري قالوا قريش كلها قرابة النبي

                وجعل ابوبكر نحلة فاطمة فدك وسهم ذوي القربى في الكراع والسلاح كما زعم
                لكنه كذب كان يعطي ازواج النبي من فدك

                واراد عمر ان يصحح الخطء ويرد سهم ذوي القربى لقرابة الرسول لكن ليس كله
                فقال بن العباس كان عمر قد عرض من ذلك علينا عرضا فرأيناه دون حقنا فرددناه عليه وأبينا أن نقبله

                هذولة صحابتك كلشي ما يعرفون من الاحكام الشرعية يحكمون بحكم الجاهلية وبهواهم وافتراءاتهم

                تعليق


                • #23
                  أحسن الله اليكم أخي بومحمد ظلامة الزهراء وإثبات توريثها وصدقها ذكرته في كتابي الإنتصار في إثبات حق البضعه النبويه وفي صحة خطبتيها الفدكيه وفي نساء المهاجرين والأنصار فلامجال للمعاند

                  تعليق


                  • #24
                    بلا شهادة لا زال ..كلامي و سؤالي مطروح

                    هل تصدق الله عز وجل الذي قرن بين شرف الامومة وبين التقوى ؟؟!!
                    يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ
                    وتوعدهن بضعفي العذاب ..
                    يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (30)
                    الفَاحِشَةُ : القبيحُ الشنيع من قولٍ أو فعل ،
                    تصدق الله ام لا ..؟

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x

                    اقرأ في منتديات يا حسين

                    تقليص

                    المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                    أنشئ بواسطة مروان1400, يوم أمس, 07:04 PM
                    ردود 0
                    7 مشاهدات
                    0 معجبون
                    آخر مشاركة مروان1400
                    بواسطة مروان1400
                     
                    أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 10:05 PM
                    ردود 0
                    11 مشاهدات
                    0 معجبون
                    آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                    بواسطة ibrahim aly awaly
                     
                    أنشئ بواسطة مروان1400, يوم أمس, 01:18 AM
                    ردود 0
                    10 مشاهدات
                    0 معجبون
                    آخر مشاركة مروان1400
                    بواسطة مروان1400
                     
                    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 13-06-2019, 06:11 PM
                    ردود 17
                    83 مشاهدات
                    0 معجبون
                    آخر مشاركة وهج الإيمان
                    بواسطة وهج الإيمان
                     
                    أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 15-06-2019, 07:35 PM
                    ردود 0
                    15 مشاهدات
                    0 معجبون
                    آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                    بواسطة ibrahim aly awaly
                     
                    يعمل...
                    X