إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

باسم الكربلائي عميل إسرائيلي !!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • باسم الكربلائي عميل إسرائيلي !!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



    باسم الكربلائي عميل إسرائيلي !!

    وصلت ضربات العمائم البترية للعظم ولا سلم ولا سلام معها!

    فالعمائم البترية المنحرفة؛ قامت بتدمير وتمييع العقيدة الشيعية الرافضية؛ من داخل الوسط الشيعي؛ وبلباس وثوب شيعي !!

    وقامت بالترويج للإنحراف والضلال والميوعة العقائدية؛ في داخل الجسد الشيعي؛ تارة بأسم (الوحدة الإسلامية) وتارة بأسم (الإنفتاح) وتارة بأسم (الإعتدال)!!

    تماماً كمن يروج (للسم) على أنه (عسل)!!

    فهم يستخدمون شعارات (لامعة براقة) ولكن محتواها ((فاسد))!!

    وسنبدأ معهم من البداية حتى نعرف ماهي النهاية!

    البداية هو طلبهم السكوت عن قتلة الزهراء عليها السلام؛ أبا بكر وعمر لعنهما الله؛ بحجة الوحدة الإسلامية!

    وبعدها؛ تشكيكهم في كرامات ومعاجز أهل البيت عليهم السلام؛ وقولهم أنها (خرافات)!!

    وبعدها؛ التشكيك في حديث الكساء المقدس؛ وزيارة عاشوراء المقدسة؛ وقولهم أنها (غير معتبرة وغير موثوقة)!!

    وبعدها؛ التشكيك في منهج اللعن والبراءة الوارد والصادر عن أهل البيت عليهم السلام في أعدائهم وقتلتهم!!

    وبعدها؛ هو الترضي على قتلة الزهراء عليها السلام أبا بكر وعمر؛ ومدحهما والتمجيد عليهما؛ ووصفهما بالخلفاء الراشدين!!

    وبعدها؛ هو الترضي ومدح قاتله الرسول الأعظم محمد (ص)؛ الناصبية المنافقة عائشة بنت أبي بكر لعنها الله؛ ووصفها بالسيدة وتبجيلها وإحترامها أيما إحترام!!

    وبعدها؛ هو الترضي ومدح قاتل الإمام الكاظم عليه السلام؛ هارون اللارشيد! وكما كتب أحد الخطباء المعروفين قصيدة (بغداد) في المدح والثناء والتمجيد بقاتل الإمام الكاظم عليه السلام!!

    وبعدها؛ هو التشكيك في مقامات وقدسية وطهارة الأئمة المعصومين عليهم السلام؛ وسمعت أحدهم يقول بأن دم الإمام الحسين عليه السلام (نجس) والعياذ بالله!!

    وبعدها؛ هو التشكيك في أن يزيد هو من قتل الإمام الحسين عليه السلام؛ وكما سمعت أحد هؤلاء المعممين الجهلة؛ يقول بإن الدولة البيزنطية هي من قتلت الإمام الحسين عليه السلام؛ من أجل تدمير الوحدة الإسلامية!!

    يا سلام يا سلام يا سلام؛؛

    وبعد ماذا لدى العمائم البترية المنحرفة عن منهج أهل البيت (ع) الولائي الرافضي الأصيل!

    وصل بهم الحال إلى التشكيك في الشعائر الحسينية المقدسة والتشكيك في شعيرة التطبير واللطم والزنجيل والبكاء والمأتم العاشورائية؛ بحجة أنها لم (تكن في عصر المعصومين عليهم السلام) !

    ما شاء الله!

    ووصل بهم الحال إلى التشكيك حتى في (قلوب) و (نيات) المطبرين واللاطمين والباكين والمعزيين على الإمام الحسين عليه السلام؛ فبعضهم يصف الحسينيين المطبريين بالنعاج! وأحدهم يصفهم بالأغبياء! وأحدهم يصفهم بالمجانين المدسوسين من قبل (الإستكبار العالمي الصهيوني الأمريكي الإسترالي الأوربي التايلندي البلجيكي السومري المريخي الفضائي) !!

    فالمطبرين يخدمون المشروع "الصهيو أمريكي الفضائي" من أجل تفرقه الأمة الإسلامية الرائعة؛ والتي "سحلت" وظلمت وذبحت وقتلت كل الأئمة المعصومين الأطهار عليهم السلام!!

    نعم نعم؛؛ كل شيعي لا يقول كلا كلا طماطة كلا كلا زلاطة؛ فهو عميل للإستكبار العالمي البيولجي السسيولجي البنفسجي الكافر!!!

    ووصل بنا الحال إلا أن نسمع النكته الرائعة وهي أن الملا باسم الكربلائي (حفظه الله)؛ هو ((عميل إسرائيلي))؛ لأنه يشجع ويدافع عن شعيرة التطبير المقدسة!! ولم يقول الكلمة السحرية لدخول الجنة (الموت لإسرائيل) !!

    والله أضحك أم أبكي على هذا (التشيع السياسي) التافه المريض والسطحي التفكير؛ ولا أعلم متى يستيقض الشيعة النائمين من نومهم!!

    فيا ليتهم ولو لمرة واحدة أستخدموا عقولهم لمعرفة الفرق بين (العمامة السياسية) و (العمامة الإمامية الشيعية الولائية) والتي تدافع عن مظلومية أهل البيت عليهم السلام وعن مقاماتهم وكراماتهم وعقيدتهم الرافضية الأصيلة؛؛

    ولكن ماذا نعمل لمن جعل (عقله) إلعوبة في أيدي العمائم السياسية والعمائم البترية المنحرفة؛ عن خط وعن منهج أهل البيت عليهم السلام؛ وقام بمحاربة العمائم العقائدية الولائية الشيعية الرافضية الشجاعة بحجة أنها تضر بالوحدة الإسلامية!!

    نعم أنه زمن يرى الناس فيه (الباطل) و (الضلال) و (الانحراف) حقاً!

    وأمنيكم وأمني نفسي بإننا إذا لم نواجهه هذه الظاهرة العقائدية والسياسية الإنحرافية الخطيرة؛ والتي قامت على التنازل عن ثوابت التشيع الأصيل؛ والإنبطاح أمام المخالفين والبكريين؛ ولحس أحذيه الأخوان المسلمين؛ والتملق والتزلف لهم؛ فإن كل العقيدة الشيعية ستدمر من هذه العمائم البترية الضالة؛ ولم يبقى حجر على حجر في المذهب الشيعي!! ولربما يأتي يوم ونسمع من أحد هؤلاء المعممين الجهلة يقول لنا؛ بإن الإمام المهدي عليه السلام؛ هو عميل إسرائيلي !! أو خرافة أمريكية !! هدفها ضرب وحدة الأمة الإسلامية!! أو أنها حزورة شيعية غير معتبره وسندها ضعيف!!!

    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  • #2
    تلك أمة قد خلت

    بسم الله الرحمن الرحيم - السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    فيما يخص أهل البيت سلام الله عليهم وعلى جدهم رسول الله نبينا الأكرم (صلى الله عليه وآله)، وما يخص بعض الأعمال التي قد تسمّى شعائر فاقرأوا ما يقوله الله سبحانه وتعالى عنهم وعن كل الأمم السابقة:
    قال الله سبحانه وتعالى: { تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ } ﴿البقرة: ١٤١﴾.
    أَي نعم نحن نحبهم لأن الله أمرنا بحبهم فقال تعالى: { ذَٰلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَىٰ وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ } ﴿الشورى: ٢٣﴾
    وكذلك لأنّ خلقهم القرآن وهم القرآن الناطق فعلينا ان نقتدي بهم( سلام الله عليهم)، ولكن لا يجوز لنا قول أقوال وفعل أفعال ما أنزل الله بها من سلطان اعتراضاً على ما أصابهم! فكل مالم نجده في كتاب الله ولم يقله رسول الله وآله(أئمة الكتاب المطهّرين من الشرك) فهي بُدع؛ والبدع ضلالة ومن قالها وفعلها فهو ومن تبعه في النار، فكل ما لا يوجد له سلطان في كتاب الله ولم يقله رسول الله ولا آله الأطهار في الأحاديث المفتراة عليهم (من قبل اليهود الذين أسلموا ظاهراً فهم منافقون) فهو باطل، وقد بيّن الله في كتابه أنه سيتقوّل المنافقون على رسول الله أحاديث لم يقلها، والدليل في كتاب الله قوله تعالى:
    وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا ﴿٨١﴾ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾ وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا ﴿٨٣﴾ [ النساء ].
    إذاً فليس كل ما نقرأه على إنه أحاديث رسول الله(صلى الله عليه وآله) هي صحيحة، فلو أردنا معرفة أحاديث الصحيحة فعلينا عرضها على القرآن فما وافق القرآن أخذنا به وما لم يوافقه نتركه، وهذه الآية الكريمة التالية من كتاب الله توجِب علينا عرض الأحاديث على كتاب الله لنتأكد من أنّها عن رسول الله الذي (لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحيٌ يوحى)، فقد قال تعالى:
    أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴿٨٢﴾[ النساء ].. وهنا يقصد تعالى المسلمين ويأمرهم بتدبر القرآن والتأكد من أن حديث رسول الله يتوافق مع القرآن أو لا يخالفه.
    ملخص الكلام: أن الله لم يأمر بالتفرق في الدين بدليل قوله تعالى::
    { مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ ولا تكونوا من المشركين* من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً كل حزبٍ بما لديهم فرحون }[الروم: ٣١-٣٢] صدق الله العلي العظيم.
    فركزوا على قوله تعالى:
    وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ * مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا ۖ كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ)[سورة الروم 31 - 32].
    وقال تعالى لرسوله الكريم:
    (إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ ۚ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ)[سورة اﻷنعام 159].
    ملخص الآيتين هو تحريم المذاهب والأحزاب، لأن الدين عند الله الإسلام، فقد قال تعالى:
    (إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ ۗ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۗ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ)[سورة آل عمران 19].
    والآيات أعلاه تدل على إن المتفرقين إلى مذاهب وأحزاب وفرق وطوائف ما أنزل الله بها من سلطان قد خالفوا أوامر ربّهم في عدم الاختلاف، ووصفهم بأنهم مشركون، وليس ذلك فقط بل قال عنهم كافرون بدليل قوله تعالى:
    { سَنُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ بِمَا أَشْرَكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَمَأْوَاهُمُ النَّارُ وَبِئْسَ مَثْوَى الظَّالِمِينَ }﴿آل***عمران: ١٥١﴾.
    وعليه.. فأنا أنكر عليكم تفرّقكم إلى شيعٍ وأحزابٍ (وكل حزبٍ بما لديهم فرحون)، فهل كان نبينا رسول الله محمد وآله الأطهار من السُنّة أم من الشيعة؟ أم هل انتموا إلى أية مذاهب أخرى؟؟!! كلا والله، فنبينا الأكرم كان مسلماً حنيفاً موحداً لله وكذلك كل الأنبياء والرسل كانوا مسلمين ولم يتفرقوا إلى مذاهب،
    وإني مُستمسكٌ بكتاب الله وسنة رسوله صلّى الله عليه وآله وسلّم التي لا تخالف كتاب الله القرآن العظيم، وأدعوكم إلى الوحدة الإسلاميّة لجمع شملكم وتوحيد صفّكم ليعود عزّكم بعد أن خالفتم أمر ربّكم فذهبت ريحكم كما هو حالكم الآن.. ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x

    اقرأ في منتديات يا حسين

    تقليص

    المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
    أنشئ بواسطة ابو محمد العاملي, اليوم, 04:54 AM
    ردود 0
    13 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة ابو محمد العاملي  
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 19-04-2019, 06:49 AM
    ردود 0
    15 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة شعيب العاملي, 18-04-2019, 08:49 AM
    ردود 0
    32 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة شعيب العاملي  
    أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 18-04-2019, 10:31 PM
    استجابة 1
    19 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
    ردود 155
    109,111 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    يعمل...
    X