إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

روايات لا تقبل عقلا في أهل النهروان

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    عن عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبَّاسٍ قَالَ : لَمَّا خَرَجَتِ الْحَرُورِيَّةُ اجْتَمَعُوا فِى دَارٍ وَهُمْ سِتَّةُ آلاَفٍ أَتَيْتُ عَلِيًّا رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ فَقُلْتُ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ أَبْرِدْ بِالظُّهْرِ لَعَلِّى آتِى هَؤُلاَءِ الْقَوْمَ فَأُكَلِّمُهُمْ. قَالَ : إِنِّى أَخَافُ عَلَيْكَ. قَالَ قُلْتُ : كَلاَّ. قَالَ : فَخَرَجْتُ آتِيهُمْ وَلَبِسْتُ أَحْسَنَ مَا يَكُونُ مِنْ حُلَلِ الْيَمَنِ فَأَتَيْتُهُمْ وَهُمْ مُجْتَمِعُونَ فِى دَارٍ وَهُمْ قَائِلُونَ فَسَلَّمْتُ عَلَيْهِمْ فَقَالُوا : مَرْحَبًا بِكَ يَا أَبَا عَبَّاسٍ فَما هَذِهِ الْحُلَّةُ؟ قَالَ قُلْتُ : مَا تَعِيبُونَ عَلَىَّ لَقَدْ رَأَيْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- أَحْسَنَ مَا يَكُونُ مِنَ الْحُلَلِ وَنَزَلَتْ (قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِى أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ) قَالُوا : فَمَا جَاءَ بِكَ؟ قُلْتُ : أَتَيْتُكُمْ مِنْ عِنْدِ صَحَابَةِ النَّبِىِّ -صلى الله عليه وسلم- مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ لأُبْلِغَكُمْ مَا يَقُولُونَ وَتُخْبِرُونِى بِمَا تَقُولُونَ فَعَلَيْهِمْ نَزَلَ الْقُرْآنُ وَهُمْ أَعْلَمُ بِالْوَحْىِ مِنْكُمْ وَفِيهِمْ أُنْزِلَ وَلَيْسَ فِيكُمْ مِنْهُمْ أَحَدٌ فَقَالَ بَعْضُهُمْ لاَ تُخَاصِمُوا قُرَيْشًا فَإِنَّ اللَّهَ يَقُولُ (بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ) قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : وَأَتَيْتُ قَوْمًا لَمْ أَرَ قَوْمًا قَطُّ أَشَدَّ اجْتِهَادًا مِنْهُمْ مُسَهَّمَةٌ وُجُوهُهُمْ مِنَ السَّهَرِ كَأَنَّ أَيْدِيَهُمْ وَرُكَبَهُمْ ثَفِنٌ عَلَيْهِمْ قُمُصٌ مُرَحَّضَةٌ قَالَ بَعْضُهُمْ لَنُكَلِّمَنَّهُ وَلَنَنْظُرَنَّ مَا يَقُولُ. قُلْتُ : أَخْبِرُونِى مَاذَا نَقَمْتُمْ عَلَى ابْنِ عَمِّ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- وَصِهْرِهِ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ قَالُوا : ثَلاَثًا . قُلْتُ : مَا هُنَّ؟ قَالُوا : أَمَّا إِحْدَاهُنَّ فَإِنَّهُ حَكَّمَ الرِّجَالَ فِى أَمْرِ اللَّهِ قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ (إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلَّهِ) وَمَا لِلرِّجَالِ وَمَا لِلْحُكْمِ. فَقُلْتُ : هَذِهِ وَاحِدَةٌ. قَالُوا : وَأَمَّا الأُخْرَى فَإِنَّهُ قَاتَلَ وَلَمْ يَسْبِ وَلَمْ يَغْنَمْ فَلَئِنْ كَانَ الَّذِينَ قَاتَلَ كُفَّارًا لَقَدْ حَلَّ سَبْيُهُمْ وَغَنِيمَتُهُمْ وَإِنْ كَانُوا مُؤْمِنِينَ مَا حَلَّ قِتَالُهُمْ قُلْتُ : هَذِهِ ثِنْتَانِ فَمَا الثَّالِثَةُ؟ قَالُوا : إِنَّهُ مَحَا اسْمَهُ مِنْ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ فَهُوَ أَمِيرُ الْكَافِرِينَ. قُلْتُ : أَعِنْدَكُمْ سِوَى هَذَا؟ قَالُوا : حَسْبُنَا هَذَا. فَقُلْتُ لَهُمْ : أَرَأَيْتُمْ إِنْ قَرَأْتُ عَلَيْكُمْ مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَمِنْ سُنَّةِ نَبِيِّهِ -صلى الله عليه وسلم- مَا يُرَدُّ بِهِ قَوْلُكُمْ أَتَرْضَوْنَ؟ قَالُوا : نَعَمْ فَقُلْتُ لَهُمْ : أَمَّا قَوْلُكُمْ حَكَّمَ الرِّجَالَ فِى أَمْرِ اللَّهِ فَأَنَا أَقْرَأُ عَلَيْكُمْ مَا قَدْ رُدَّ حُكْمُهُ إِلَى الرِّجَالِ فِى ثَمَنِ رُبُعِ دِرْهَمٍ فِى أَرْنَبٍ وَنَحْوِهَا مِنَ الصَّيْدِ فَقَالَ (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ) إِلَى قَوْلِهِ (يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْكُمْ) فَنَشَدْتُكُمْ بِاللَّهِ أَحُكْمُ الرِّجَالِ فِى أَرْنَبٍ وَنَحْوِهَا مِنَ الصَّيْدِ أَفْضَلُ أَمْ حُكْمُهُمْ فِى دِمَائِهِمْ وَإِصْلاَحِ ذَاتِ بَيْنِهِمْ وَأَنْ تَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ لَوْ شَاءَ لَحَكَمَ وَلَمْ يُصَيِّرْ ذَلِكَ إِلَى الرِّجَالِ وَفِى الْمَرْأَةِ وَزَوْجِهَا قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ (وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهُمَا فَابْعَثُوا حَكَمًا مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِنْ أَهْلِهَا إِنْ يُرِيدَا إِصْلاَحًا يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا) فَجَعَلَ اللَّهُ حُكْمَ الرِّجَالِ سُنَّةً مَاضِيَةً أَخَرَجْتُ مِنْ هَذِهِ؟ قَالُوا : نَعَمْ. قَالَ : وَأَمَّا قَوْلُكُمْ قَاتَلَ فَلَمْ يَسْبِ وَلَمْ يَغْنَمْ أَتَسْبُونَ أُمَّكُمْ عَائِشَةَ ثُمَّ تَسْتَحِلُّونَ مِنْهَا مَا يُسْتَحَلُّ مِنْ غَيْرِهَا فَلَئِنْ فَعَلْتُمْ لَقَدْ كَفَرْتُمْ وَهِىَ أُمُّكُمْ وَلَئِنْ قُلْتُمْ لَيْسَتْ بِأُمِّنَا لَقَدْ كَفَرْتُمْ فَإِنَّ اللَّهَ تَعَالَى يَقُولُ ( النَّبِىُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ) فَأَنْتُمْ تَدُورُونَ بَيْنَ ضَلاَلَتَيْنِ أَيَّهُمَا صِرْتُمْ إِلَيْهَا صِرْتُمْ إِلَى ضَلاَلَةٍ فَنَظَرَ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ قُلْتُ : أَخَرَجْتُ مِنْ هَذِهِ؟ قَالُوا : نَعَمْ. وَأَمَّا قَوْلُكُمْ مَحَا نَفْسَهُ مِنْ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ فَأَنَا آَتِيكُمْ بِمَنْ تَرْضَوْنَ أُرِيكُمْ قَدْ سَمِعْتُمْ أَنَّ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- يَوْمَ الْحُدَيْبِيَةِ كَاتَبَ الْمُشْرِكِينَ سُهَيْلَ بْنَ عَمْرٍو وَأَبَا سُفْيَانَ بْنَ حَرْبٍ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- لأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ :« اكْتُبْ يَا عَلِىُّ هَذَا مَا اصْطَلَحَ عَلَيْهِ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ». فَقَالَ الْمُشْرِكُونَ لاَ وَاللَّهِ مَا نَعْلَمُ أَنَّكَ رَسُولُ اللَّهِ لَوْ نَعْلَمُ أَنَّكَ رَسُولُ اللَّهِ مَا قَاتَلْنَاكَ. فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- :« اللَّهُمَّ إِنَّكَ تَعْلَمُ أَنِّى رَسُولُكَ اكْتُبْ يَا عَلِىُّ هَذَا مَا اصْطَلَحَ عَلَيْهِ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ». فَوَاللَّهِ لَرَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- خَيْرٌ مِنْ عَلِىٍّ وَمَا أَخْرَجَهُ مِنَ النُّبُوَّةِ حِينَ مَحَا نَفْسَهُ. قَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبَّاسٍ : فَرَجَعَ مِنَ الْقَوْمِ أَلْفَانِ وَقُتِلَ سَائِرُهُمْ عَلَى ضَلاَلَةٍ.
    هذه الواقعة أخرجها النسائى فى الكبرى وفى خصائص على والبيهقى فى السنن والحاكم فى المستدرك والطبرانى فى الكبير وعبد الرزاق فى المصنف وهى صحيحة .

    تعليق


    • #32
      بسم الله الرحمن الرحيم
      سبحان الله
      وما فيها ضد الإمام سلام الله عليه؟؟؟
      .
      قلت لك هات جئني برواية ان القاسطين وهم جند معاوية عندما رفعوا المصاحف قال علي سلام الله عليه اوقفوا الحرب نحن احق أن نتبع كتاب الله
      ثم شرع بإثبات ان عليه قبول تحكيم كتاب الله عز وجل....
      اعندك رواية تفيد هذا الشيئ يا عزيزي أما لا...
      لا يوجد عندك رواية...
      الموجود هو كما نقلت انت
      الحرورية
      اهل النهروان اجتمعوا في مكان ما (ما هو سبب اجتماعهم هذا ولماذا كانوا مدججين بالسلاح ولماذا لم يخرجوا مع علي سلام الله عليه لقتال معاوية؟؟؟)
      يعني بعد العودة من صفين
      بعد العودة من صفين
      بعد العودة من صفين
      جرى هكذا نقاش...
      ولم يجر نقاش وقت رفع المصاحف
      ما الذي حدث وقت رفع المصاحف.
      فريق قال للإمام علي سلام الله عليه اجب لكتاب الله وإلا قتلت..
      هذا الذي جرى في صفين وقت رفع المصاحف...
      .
      .
      علي سلام الله عليه اراد اكما القتال وقد اوردت لك نصوصا بذلك.
      من هم الذين لم يريدوا إكمال القتال والرجوع إلى كتاب الله عز وجل؟؟
      القراء
      القراء
      القراء
      القراء (قراء الشام والقراء الذين كانوا في جيش علي سلام الله عليه) الذين اجتمعوا قبل حرب صفين ليمنعوا وقوع الحرب.. وكان على راس قراء الشام عبيد الله بن عمر بن الخطاب وإبن خالد بن الوليد...
      فهات اخبرنا
      إذا كان هؤلاء الناس لم يريدوا ان تبدا الحرب بين جيش علي سلام الله عليه وجيش معاوية وقعدوا بين الصفوف يقرؤون القرآن
      فمن باب اولى ان يكون هؤلاء الناس هم من طالب بإيقاف الحرب عند رفع المصاحف.
      .
      حصلت هدنة وقام القراء والأشعث بن قيس بإختيار ابي موسى الأشعري المبرنس ا لذي كان رافضا للحرب ممثلا لهم
      واختار اهل الشام عمرو بن العاص ممثلا عنهم...
      .
      هل حصل هذا الشيئ.
      نعم
      هل تم الإتفاق على هذا الشيئ
      هل تم الإتفاق على ان ينظر الطرفان في كتاب الله عز وجل ليعرفوا الحق مع من؟؟
      الجواب نعم
      .
      .
      إذا ما هي مشكلة اهل النهروان
      هو اصل الطرح خطأ
      يعني إن لم تحكم كتاب الله عز وجل فمن ستحكم؟؟؟
      وقد قال لهم علي سلام الله عليه (ولا يحضرني الخطاب بكامه) في كلى الحالتين سيحكم القرآن له...
      .
      فلا ادري علام تتشبث به الشبهة التي لا تصلح حتى للنقاش....
      .
      عليك النظر إلى الأمور بترتيبها الزمني
      هل فعلت هذا الشيئ؟؟؟
      لا اعتقد...
      .
      وقلت لك هل من الممكن ان يكون إنسان صالحا تقيا ثم يصبح ضالا ؟؟
      هل الإنسان يخطئ
      هل الإنسان يتغير
      .
      ان تقول علي سلام الله عليه تغير
      وأنا اقول لك ان القراء هم من تغير ضحك عليهم عمرو بن العاص كما ضحك على ابي موسى الأشعري المبرنس.....

      تعليق


      • #33
        يا أخي ... أين الجواب على الخطبه ... واين الجواب على مناظرة ابن عباس لهم ... أليس إبن عباس من طرف سيدنا علي ... كيف يستدل عليهم بآيات قرآنيه على جواز التحكيم ؟

        تعليق


        • #34
          يبدو انك لم تقرأ الجواب بتمعن
          فراجعه
          لقد شرحت وبسطت لك الجواب فيه.
          لا أدري ما الذي تريده.
          السؤال الواضح الذي يجب أن تسأله هو التالي.
          لماذا اوقفت الحرب؟؟
          وبعده نكمل الأسئلة إن صعب عليك ان ترتب التسلسل الزمني للأحداث

          تعليق


          • #35
            أَمَّا قَوْلُكُمْ حَكَّمَ الرِّجَالَ فِى أَمْرِ اللَّهِ فَأَنَا أَقْرَأُ عَلَيْكُمْ مَا قَدْ رُدَّ حُكْمُهُ إِلَى الرِّجَالِ فِى ثَمَنِ رُبُعِ دِرْهَمٍ فِى أَرْنَبٍ وَنَحْوِهَا مِنَ الصَّيْدِ فَقَالَ (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ) إِلَى قَوْلِهِ (يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْكُمْ) فَنَشَدْتُكُمْ بِاللَّهِ أَحُكْمُ الرِّجَالِ فِى أَرْنَبٍ وَنَحْوِهَا مِنَ الصَّيْدِ أَفْضَلُ أَمْ حُكْمُهُمْ فِى دِمَائِهِمْ وَإِصْلاَحِ ذَاتِ بَيْنِهِمْ وَأَنْ تَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ لَوْ شَاءَ لَحَكَمَ وَلَمْ يُصَيِّرْ ذَلِكَ إِلَى الرِّجَالِ وَفِى الْمَرْأَةِ وَزَوْجِهَا قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ (وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهُمَا فَابْعَثُوا حَكَمًا مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِنْ أَهْلِهَا إِنْ يُرِيدَا إِصْلاَحًا يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا) فَجَعَلَ اللَّهُ حُكْمَ الرِّجَالِ سُنَّةً مَاضِيَةً .
            هذا جواب ابن عباس ... الآن السؤال المحير ... كيف يكون أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي على وقف القتال والتحكيم ... كيف يكون أهل النهروان وابن العباس الذي هو من طرف سيدنا علي هذا جوابه ... أليس هذا الجواب فيه استدلال من الآيات على جواز التحكيم ... عندك إجابه تفضل وإذا ما عندك إجابه مظطر ادخل في المثال الآخر .

            تعليق


            • #36
              بسم الله الرحمن الرحيم
              السلام عليكم
              .
              صار لنا سنوات نتناقش معك
              وكل مرة تردد نفس الكلمات..
              ويردد الأباضية والخوراج نفس الأطروحة والكلمات...
              هل من الممكن أن يقول الخوارج كيف تحكمون الرجال إذا كانوا هم من طالب الإمام علي سلام الله عليه بإيقاف الحرب...
              والجواب:
              الخوارج هم من قال لنحتكم إلى كتاب الله عز وجل
              مشكلتك انت كيف تحكم الرجال في كتاب الله
              فكان الجواب
              مفهومكم خطأ
              الرجال تفسركتاب الله عز وجل ولا نحكمهم فيه..... فالحكم بالأصل في كتاب الله عز وجل لله جل اسمه وعلا...
              وهذه هي مشكلتك ومشكلتهم
              الخوارج مع كثرة صلاتهم إلا انهم كانوا لا يكادون يفقهون حديثا..
              يضحك عليهم بسهولة
              ويستغلوا بسهولة.
              الخوارج لم يسألوا عن قبول الهدنة بل كانوا يقولون كيف تحكمون الرجال في كتاب الله
              فجاء جواب إبن عباس كما شاهدت
              قلت لك معلوماتك بحاجة إلى صياغة وترتيب حتى لا تقع في هكذا شبهات...

              تعليق


              • #37
                المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                بسم الله الرحمن الرحيم
                السلام عليكم
                .
                صار لنا سنوات نتناقش معك
                وكل مرة تردد نفس الكلمات..
                ويردد الأباضية والخوراج نفس الأطروحة والكلمات...
                هل من الممكن أن يقول الخوارج كيف تحكمون الرجال إذا كانوا هم من طالب الإمام علي سلام الله عليه بإيقاف الحرب...
                والجواب:
                الخوارج هم من قال لنحتكم إلى كتاب الله عز وجل
                مشكلتك انت كيف تحكم الرجال في كتاب الله
                فكان الجواب
                مفهومكم خطأ
                الرجال تفسركتاب الله عز وجل ولا نحكمهم فيه..... فالحكم بالأصل في كتاب الله عز وجل لله جل اسمه وعلا...
                وهذه هي مشكلتك ومشكلتهم
                الخوارج مع كثرة صلاتهم إلا انهم كانوا لا يكادون يفقهون حديثا..
                يضحك عليهم بسهولة
                ويستغلوا بسهولة.
                الخوارج لم يسألوا عن قبول الهدنة بل كانوا يقولون كيف تحكمون الرجال في كتاب الله
                فجاء جواب إبن عباس كما شاهدت
                قلت لك معلوماتك بحاجة إلى صياغة وترتيب حتى لا تقع في هكذا شبهات...
                سبحان الله ... لم أجد جوابا ... عن أي هدنه تتكلم .. وسبب خروجهم التحكيم وقولهم لا حكم إلا لله .. وجاء ابن عباس ليقنعهم بأن التحكيم جائز... انا اتكلم عن قضية التحكيم وانت تشرق وتعرب... وسؤالي واضح من البدايه إذا كان أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي على التحكيم ووقوف الحرب... كيف يرسل لهم ابن عباس ليقنعهم على التحكيم ..الى متى سأضل أكرر ... الظاهر ليس لديك جوابا على سؤالي ..

                تعليق


                • #38
                  يعني هناك رضى بقبول التحكيم من قبل ابن عباس ... والدليل انه يستدل بآيات لجواز التحكيم ...
                  السؤال لا زال مطروحا ... إذا كان أهل النهروان هم من أوقفو الحرب وأجبرو سيدنا علي على التحكيم لماذا يأتي ابن عباس الذي هو طرف من جهة سيدنا علي ليقنعهم بآيات قرآنيه انه التحكيم جائز ولا غبار عليه .
                  للأسف لم أجد جوابا .. احبني عن هذه النقطه ..

                  تعليق


                  • #39
                    كيف نقبل عقلا إن أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي على التحكيم في حين أن سبب خروجهم من جيش سيدنا علي هو رفض التحكيم .. والدليل ذهاب ابن عباس إليهم ليقنعهم إن التحكيم لا غبار عليه وأنه جائز ويستدل بآيات قرآنية عليه ... أريد أحد يقنعني بهذا ...
                    للأسف أخي المعتمد أنت تشرق وتغرب ولا تجيب على الإشكال وطالبتني بنص وانيت لك بنص المناظره التي دارت بينهم ... وانت لم تأتيني بشيء يحل هذا الإشكال ...

                    تعليق


                    • #40
                      لا ورب الكعبة
                      ما ترمي إليه معروف. ولم يغب عنا
                      ولكنك ترفض اي جواب...
                      الخوراج اهل النهروان قالوا
                      كيف تحكم الرجال في كتاب الله (هذه مقولة جدا باطلة)
                      كان عليهم ان يقولوا كيف يحتكم الرجال إلى كتاب الله (هذه المقولة صواب..)
                      وهذا السؤال من الخوارج يدل على سذاجتهم...
                      .
                      انت الأن تتكلم عن التحكيم
                      والتحكيم هو قولهم لا حكم إلا لله
                      وهو غير ما ذهبت أنت إليه.
                      .
                      .
                      قلت لك عليك بالدليل..
                      لقد فتحت عدة مواضيع بشان من طلب من الإمام علي سلام الله عليه إيقاف الحرب في الشبكة هنا وفي السبلة العمانية.
                      وفي هذا الموضوع ذكرت لك أن الأحاديث "كلها" دون إستثناء تقول ان القراء الخوارج اهل النهروان هم من طلب إيقاف الحرب للإحتكام إلى كتاب الله عز وجل.
                      وهددوا بالإنقضاض على جيش الإمام علي سلام الله عليه إن لم يستجب إلى مطالبهم...
                      .
                      .
                      كما قلت لك
                      اعرف السياق التاريخي لمعركة صفين وما حدث في صفين
                      أنت لا تريد ان تعرف هذا الشيئ
                      أنت تريد أن تقول كيف يقول لهم علي سلام الله عليه اقبلوا بالتحكيم ويتهمهم بأنهم هم من اجبره على إيقاف الحرب...
                      كما قلت لك
                      مصيبة الخوارج انهم لا عقل لهم
                      الرجال (من المفروض أن يحتكموا إلى كتاب الله ويجعلوه حكما) قالوا اتجكمون الرجال في كتاب الله؟؟؟
                      يعني هم يقصدون كيف تجعلون الرجال حكاما على كتاب الله
                      وقد اجابهم علي سلام الله عليه على اقوالهم تلك وشرح لهم وبسط لهم وكذا فعل إبن عباس...
                      .
                      لا اظنك ستفهم
                      ولا اظن أنك تريد أن تفهم.

                      تعليق


                      • #41
                        يا أخي إما أنك غير فاهم ما أعنيه إما أنك تشرق وتغرب ولا تريد تجاوب جواب صريح ...
                        سؤالي محدد وواضح أهل النهروان سبب خروجهم أصلا فكرة التحكيم برمتها ... ابن عباس أتاهم ليقنعهم إن التحكيم جائز ويستدل عليهم من القرآن وهذا دليل انه ابن عباس آتى بقناعه انه فكرة التحكيم جائزه وهو طرف من جهة سيدنا علي ... الآن السؤال كيف يحتج ابن عباس على أهل النهروان بأن التحكيم جائز على أناس تقول أنت عنهم أنهم هم أصلا الذين أجبرو سيدنا علي عليها ... كيف يقبل هذا عقلا ... اعرف لن تجاوب ... وسنضل في نفس الدائره ...ولكن أساس الموضوع هذا الإشكال إن لم تجاوب ساظطر للإنتقال إلى المثال الثاني .

                        تعليق


                        • #42
                          المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                          لا ورب الكعبة
                          ما ترمي إليه معروف. ولم يغب عنا
                          ولكنك ترفض اي جواب...
                          الخوراج اهل النهروان قالوا
                          كيف تحكم الرجال في كتاب الله (هذه مقولة جدا باطلة)
                          كان عليهم ان يقولوا كيف يحتكم الرجال إلى كتاب الله (هذه المقولة صواب..)
                          وهذا السؤال من الخوارج يدل على سذاجتهم...
                          .
                          انت الأن تتكلم عن التحكيم
                          والتحكيم هو قولهم لا حكم إلا لله
                          وهو غير ما ذهبت أنت إليه.
                          .
                          .
                          قلت لك عليك بالدليل..
                          لقد فتحت عدة مواضيع بشان من طلب من الإمام علي سلام الله عليه إيقاف الحرب في الشبكة هنا وفي السبلة العمانية.
                          وفي هذا الموضوع ذكرت لك أن الأحاديث "كلها" دون إستثناء تقول ان القراء الخوارج اهل النهروان هم من طلب إيقاف الحرب للإحتكام إلى كتاب الله عز وجل.
                          وهددوا بالإنقضاض على جيش الإمام علي سلام الله عليه إن لم يستجب إلى مطالبهم...
                          .
                          .
                          كما قلت لك
                          اعرف السياق التاريخي لمعركة صفين وما حدث في صفين
                          أنت لا تريد ان تعرف هذا الشيئ
                          أنت تريد أن تقول كيف يقول لهم علي سلام الله عليه اقبلوا بالتحكيم ويتهمهم بأنهم هم من اجبره على إيقاف الحرب...
                          كما قلت لك
                          مصيبة الخوارج انهم لا عقل لهم
                          الرجال (من المفروض أن يحتكموا إلى كتاب الله ويجعلوه حكما) قالوا اتجكمون الرجال في كتاب الله؟؟؟
                          يعني هم يقصدون كيف تجعلون الرجال حكاما على كتاب الله
                          وقد اجابهم علي سلام الله عليه على اقوالهم تلك وشرح لهم وبسط لهم وكذا فعل إبن عباس...
                          .
                          لا اظنك ستفهم
                          ولا اظن أنك تريد أن تفهم.
                          أخي ... أهل النهروان قالو لا حكم إلا لله أي أن حكم الله في كتابه إن الفئه الباغية تقاتل إلى أن تفئ إلى آمر الله فكيف يحتكمون إلى في حكم أصلا الله حكم فيه . ولا حكم لغيره ..أي لا حكم إلا لله .. ابن عباس آتاهم ليقنعهم انه في هذه القضيه وهي قتال الفئه الباغية يجوز الإحتكام فيها للرجال .. لذلك أسرد آيات ليبرهن على أنه يجوز التحكيم فيها ...

                          تعليق


                          • #43
                            والسؤال المطروح .. كيف يكون أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي على التحكيم وفي نفس الوقت يرسل لهم ابن عباس ليقنعهم بالتحكيم ؟

                            تعليق


                            • #44
                              المشاركة الأصلية بواسطة المسيب
                              أخي ... أهل النهروان قالو لا حكم إلا لله أي أن حكم الله في كتابه إن الفئه الباغية تقاتل إلى أن تفئ إلى آمر الله فكيف يحتكمون إلى في حكم أصلا الله حكم فيه . ولا حكم لغيره ..أي لا حكم إلا لله .. ابن عباس آتاهم ليقنعهم انه في هذه القضيه وهي قتال الفئه الباغية يجوز الإحتكام فيها للرجال .. لذلك أسرد آيات ليبرهن على أنه يجوز التحكيم فيها ...
                              .
                              متى قالوا لا حكم إلا لله...
                              عند رفع اهل الشام المصاحف؟؟؟
                              لم يتكلم الخوارج عند مجيئ ابن عباس لهم عن الفئة الباغية في القرآن ولا في أي نقاش بينهم.. ولا حتى في نقاش الإمام علي سلام الله عليه معهم...
                              وهذا ما حولت إيضاحه لك..
                              لم يسأل احد عن حكم قتال اهل الشام..
                              لأن الذي أمرهم بقتال اهل الشام هو علي بن ابي طالب سلام الله عليه
                              والمعركة يوم النهروان لم تبدأ بين ليلة وضحاها بل اخذت اشهرا بين اخذ ورد..
                              وهذا طبعا لم يخطر ببالك.
                              ولمعلوماتك ايضا
                              فالخوارج اهل النهروان لم يكونوا على رأي واحد بل كانوا على عدة اراء...
                              ولذلك عندما خاطبهم إبن عباس رجع منهم ألوف
                              وعندما خاطبهم عليا سلام الله عليه رجع منهم الوف
                              وعلى رأس من رجع منهم وتاب هو أمير الصلاة عندهم اليشكري (على ما أذكر)
                              فافهم التاريخ إبتداءا
                              ثم اسأل اسئلتك.

                              تعليق


                              • #45
                                لا زال السؤال مطروحا فهل من مجيب ...
                                إذا كان أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي عند رفع المصاحف بالتحكيم ... لماذ يذهب لهم ابن عباس ليناظرهم ويقنعهم بأن التحكيم جائز ولا غبار عليه ... وباقي الكلام ليس له أهميه .. وحتى نحن نقول أن ابن عباس رضوان الله عليه أقتنع برأيهم ولم يشارك في حرب النهروان بل لما دعاه سيدنا علي لقتال أهل النهروان أجابه لا أقاتل قوم خصموني في الدنيا وهم علي أخصم يوم القيامه ..
                                دعنا في الإشكال ... إذا كان أهل النهروان هم من أجبر سيدنا علي على التحكيم لماذا يرسل لهم ابن عباس ليقنعهم بأن التحكيم جائز ويستدل بآيات قرآنيه عليهم .؟

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 06:49 AM
                                ردود 0
                                10 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة شعيب العاملي, 18-04-2019, 08:49 AM
                                ردود 0
                                28 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة شعيب العاملي  
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 18-04-2019, 10:31 PM
                                استجابة 1
                                18 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-04-2019, 07:32 AM
                                ردود 0
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                                ردود 155
                                109,015 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X