إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما هي خصوصيات النبي التي لم ترد في القرآن غير هذه..

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما هي خصوصيات النبي التي لم ترد في القرآن غير هذه..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد


    من خصوصيات النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم التي وردت في الروايات دون القرآن..

    - دخل على رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ رجُلانِ . فكلَّماه بشيءٍ لا أدري ما هو . فأغضباه . فلعنَهما وسبَّهما . فلما خرجا قلتُ : يا رسولَ اللهِ ! من أصاب من الخيرِ شيئًا ما أصابه هذانِ . قال " وما ذاك " قالت قلتُ : لعنْتَهما وسبَبْتَهما . قال " أو ما علمتَ ما شارطتُ عليه ربِّي ؟ قلتُ : اللهمَّ ! إنما أنا بشرٌ . فأيُّ المسلمين لعنْتُه أو سبَبْتُه فاجعلْه له زكاةً وأجرًا " .
    الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
    الصفحة أو الرقم: 2600 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

    - نحنُ معاشرَ الأنبياءِ لا نُورثُ ، ما ترَكْنا فهو صدقةٌ
    الراوي : - | المحدث : ابن كثير | المصدر : تفسير القرآن
    الصفحة أو الرقم: 5/207 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

    - أنَّ عليَّ بنَ أبي طالبٍ خطب بنتَ أبي جهلٍ . وعنده فاطمةُ بنتُ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فلما سمعت بذلك فاطمةُ أتتِ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فقالت له : إنَّ قومَك يتحدَّثون أنك لا تَغضبُ لبناتِك . وهذا عليٌّ ، ناكحٌ ابنةَ أبي جهلٍ . قال المِسورُ : فقام النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فسمعتُه حين تشهَّد . ثم قال " أما بعد . فإني أنكحتُ أبا العاصِ ابنُ الرَّبيعِ . فحدَّثني فصدَقني . وإنَّ فاطمةَ بنتَ محمدٍ مُضغةٌ مِنِّي . وأنما أكره أن يفتِنوها . وإنها ، واللهِ ! لا تجتمعُ بنتُ رسولِ اللهِ وبنتُ عدوِّ اللهِ عند رجلٍ واحدٍ أبدًا " . قال ، فترك عليٌّ الخِطبةَ .
    الراوي : المسور بن مخرمة | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
    الصفحة أو الرقم: 2449 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

    ----

    السؤال قبل كل شيء
    أو كبداية للنقاش نسأل هذا السؤال..

    - هل لهذه الخصوصيات الثلاث أعلاه ذكر في القرآن الكريم ؟

    ثم

    - هل هناك غير هذه الثلاث وردت في الروايات للنبي دون الأمة
    يمكن إضافتها للموضوع ،، أرجو ذكر الروايات وتوضيح الخصوصية ،،

    ثم في الأخير..

    - إذا لم يثبت ورود هذه الخصوصيات الثلاث في القرآن ،، ما هو سبب عدم ورودها ؟
    أو كيف نفسر عدم وردها في القرآن الكريم؟

    ،،،

  • #2
    تسجيل مُتابعة



    ادامكم الله ذخراً لبيان وتبيان الحقائق اخ مُكتشف .

    تعليق


    • #3
      مرحباً بكم أختي الطيبة راهبة الدير ،،
      سعيد بحضوركم الكريم ومتابعتكم لموضوعي المتواضع

      طبعاً الأخت راهبة من الأقلام المميزة في هذا المنتدى منذ بداية تسجيلي فيه وقبله وإلى اليوم
      لا سيما في قسم الأسرة،، ووجودها المعطاء مكسب لهذا المنتدى بطبيعة الحال
      أسأل الله لها وللجميع دوام التوفيق والنجاح ،،

      تعليق


      • #4
        السلام والرحمة الاخ مكتشف .
        نحنُ اسعد لدوام وجودكم في هذا المكان

        ــــــ والذي اعتبرهُ بمنزلة القلب في جسد هذا المنتدى ــــ

        في عرض الحقائق ودفع الشبهات ورفع الانقاض عن العقول في افكارها الموروثة او المُتبناة .
        بحق ومن دون مُجاملة ، فأنتم اهلا لذلك لأنكم تملكون خصال المحاور الحقيقي والتي اهمها
        * التواضع
        * العلمية
        * الرغبة في عرض الحقيقة ، وليس البحث عن انتصارات مع المحاور .
        * والجدال بالتي احسن والتمسك بالقيم الاخلاقية رغم اساليب بعض المحاورين المُستفزة .

        والرابعة ابرزها واهمها ، فاغلب المحاورين تركوا هذا الصرح بسبب التشنج والتعصب والدخول في مشاهدات كلامية مع الطرف الاخر ، والقاء اللوم على المُشرفين ، وتناسوا ان سلوك هذا الطريق لا يخلو من التعرض لهذهِ المضايقات ، ويجب عدم الالتفات اليها ، لأنه اذا كان النبي واهل بيته وجميع الانبياء قد تعرضوا في سبيل الحق والحقيقة الى الاذى والظلم والاتهام والتجريح ، فمن نحنُ لنطلب مكان يخلو من هذهِ الامور ،او يُدفع عنا؟!
        فاصحاب الحُسين في نصرته لاقوا ما لاقوا ولم يقولوا هيئ لنا مكاناً مثاليا للدفاع عنك !
        فما تبذلونه اليوم انتم والاخوة وبعض الاخوات في القلب النابض

        ( قسم العقائد ) من بيان الحقائق ،
        نسأل الله سبحانه ان يجعلهُ في ميزان حسناتكم ، وان يرزقكم شفاعتهم ، وان يُنزل عليكم وعلى الجميع توفيق وارزاق بقدر رحمة رب السماء .





        ********


        يُرفع



        لمن يُجيب عن ما تم طرحه .

        تعليق


        • #5
          أرجو أن أكون عند حسن ظنكم

          تعليق


          • #6
            أحسنتم أخي مكتشف
            طبعا لانوافق على كل ماقيل أنها من خصائصه صلى الله عليه واله وسلم مثل عدم توريث المال

            ومن خصائصه أنه لاخائنه لعينه :
            - لما كان يوم فتح مكة أمن رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس إلا أربعة نفر وامرأتين وقال : اقتلوهم وإن وجدتموهم معلقين بأستار الكعبة : عكرمة بن أبي جهل ، وعبد الله بن خطل ، و مقيس ابن صبابة ، وعبد الله بن أبي سرح . فأما عبد الله بن خطل فأدرك وهو متعلق بأستار الكعبة ، فاستبق إليه سعيد بن حريث وعمار بن ياسر ، فسبق سعيد عمارا وكان أشب الرجلين فقتله ، وأما مقيس بن صبابة فأدركه الناس في السوق فقتلوه ، وأما عكرمة بن أبي جهل فركب البحر فأصابتهم عاصف فقال أهل السفينة : أخلصوا فإن آلهتكم لا تغني عنكم شيئا هاهنا ، فقال عكرمة : والله لئن لم ينجني في البحر إلا الإخلاص لا ينجني في البر غيره ، اللهم إن لك عهدا إن أنت عافيتني مما أنا فيه أن آتي محمدا حتى أضع يدي في يده فلأجدنه عفوا غفورا كريما ، فجاء وأسلم ، وأما عبد الله بن سعد بن أبي سرح فإنه اختبأ عند عثمان فلما دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس إلى البيعة جاء حتى أوقفه على النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله بايع عبد الله ، قال : فرفع رأسه فنظر إليه ثلاثا كل ذلك يأبى فبايعه بعد ثلاث ، ثم أقبل على أصحابه فقال : أما كان فيكم رجل رشيد يقوم إلى هذا حيث رآني كففت يدي عن مبايعته فيقتله ؟ فقالوا : يا رسول الله ما ندري ما في نفسك ، ألا أومأت إلينا بعينك . قال : إنه لا ينبغي لنبي أن تكون له خائنة الأعين
            الراوي : سعد بن أبي وقاص | المحدث : ابن الملقن | المصدر : البدر المنير

            الصفحة أو الرقم: 9/153 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

            تعليق


            • #7
              زواج النبي ب 9 نسوة من خصائصه التي اختص بها عن الامة ولم تذكر في القران

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة سيدونس
                زواج النبي ب 9 نسوة من خصائصه التي اختص بها عن الامة ولم تذكر في القران
                بل مذكورة
                لكن العدد غير مذكور

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                  بل مذكورة
                  لكن العدد غير مذكور
                  يالفطنتك
                  نحن نتكلم عن خصوصية العدد غير مذكورة في القران

                  فكل مسلم ازواجه حلال عليه اذا اتوهن اجورهن لكن لعدد محدد باربعة

                  من خصوصيات النبي ان عدد ازواجه غير محدد باربعة كباقي المسلمين وهذا غير مذكور في القران

                  تعليق


                  • #10
                    سبحان الذي خلق العقل وحرمكم إياه
                    إفهم اصل الموضوع
                    ثم تفلسف

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                      سبحان الذي خلق العقل وحرمكم إياه
                      إفهم اصل الموضوع
                      ثم تفلسف
                      نعم وكذلك سبحان الله خالق الحمير وخالق كل شيء
                      والان ماهي الاية في القران التي تدعي انت انها اباحت للنبي الزواج من تسعة نسوة وليس اربعة

                      تفضل يا بتاع العقل

                      تعليق


                      • #12
                        سبحان الذي خلق الحمير وجعلكم وإياهم إخوانا
                        .
                        الأية الشريفة نزلت بعد ان كان للنبي صلى الله عليه واله وسلم هذه الزوجات..
                        ولم يتزوج النبي صلى الله عليه واله وسلم بعد ال9
                        لأنه طلاق 5 من هؤلاء النسوة سيكون مصيبة لهن خصوصا انهن لن يتزوجن بعد طلاقهن منه.
                        وإلا فهناك من الصحابة من كان له زوجات كثر...
                        الله يقول انه احل له ازواجه (يعني ما كان عنده فسيبقى عنده)
                        .
                        .
                        اصل الموضوع الذي لم تفهمه
                        من خصوصيات النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم التي وردت في الروايات دون القرآن
                        الزواج في القرآن وارد
                        احلال ازواج النبي صلى الله عليه وا له وسلم في القرآن وارد.
                        الأخ مكتشف ذكر لك أمثلة على ما يقصد
                        منها ان أي لعن من قبل النبي صلى الله عليه واله وسلم لشخص ما فهو كرامة وزكاة لذلك الشخص.
                        لا نورث, ما تركناه صدقة (وورث سليمان داود) يرثني ويرث من أل يعقوب. ومنها خطب الزهراء سلام الله عليه :افخصكم الله باية اخرج منها ابي (بما معناه)
                        لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله عند رجل

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة وهج الإيمان
                          أحسنتم أخي مكتشف
                          طبعا لانوافق على كل ماقيل أنها من خصائصه صلى الله عليه واله وسلم مثل عدم توريث المال
                          ومن خصائصه أنه لاخائنه لعينه :
                          - لما كان يوم فتح مكة أمن رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس إلا أربعة نفر وامرأتين وقال : اقتلوهم وإن وجدتموهم معلقين بأستار الكعبة : عكرمة بن أبي جهل ، وعبد الله بن خطل ، و مقيس ابن صبابة ، وعبد الله بن أبي سرح . فأما عبد الله بن خطل فأدرك وهو متعلق بأستار الكعبة ، فاستبق إليه سعيد بن حريث وعمار بن ياسر ، فسبق سعيد عمارا وكان أشب الرجلين فقتله ، وأما مقيس بن صبابة فأدركه الناس في السوق فقتلوه ، وأما عكرمة بن أبي جهل فركب البحر فأصابتهم عاصف فقال أهل السفينة : أخلصوا فإن آلهتكم لا تغني عنكم شيئا هاهنا ، فقال عكرمة : والله لئن لم ينجني في البحر إلا الإخلاص لا ينجني في البر غيره ، اللهم إن لك عهدا إن أنت عافيتني مما أنا فيه أن آتي محمدا حتى أضع يدي في يده فلأجدنه عفوا غفورا كريما ، فجاء وأسلم ، وأما عبد الله بن سعد بن أبي سرح فإنه اختبأ عند عثمان فلما دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس إلى البيعة جاء حتى أوقفه على النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله بايع عبد الله ، قال : فرفع رأسه فنظر إليه ثلاثا كل ذلك يأبى فبايعه بعد ثلاث ، ثم أقبل على أصحابه فقال : أما كان فيكم رجل رشيد يقوم إلى هذا حيث رآني كففت يدي عن مبايعته فيقتله ؟ فقالوا : يا رسول الله ما ندري ما في نفسك ، ألا أومأت إلينا بعينك . قال : إنه لا ينبغي لنبي أن تكون له خائنة الأعين
                          الراوي : سعد بن أبي وقاص | المحدث : ابن الملقن | المصدر : البدر المنير
                          الصفحة أو الرقم: 9/153 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
                          أحسنتم أختي وهج على هذه الإضافة
                          نعم يبدو أنها غير مذكورة في القرآن الكريم

                          لكن هناك وجه إختلاف بينها وبين الخصائص الثلاث التي ذكرتها
                          وهي أنها قابلة للعمل بها واتباع الأنبياء فيها وهي من مكارم الأخلاق
                          بمعنى أن إثباتها للأنبياء لا ينفيها عن غيرهم
                          على خلاف تلك الثلاث على افتراض صحتها..
                          - فلا يقولون لمن يلعن ويسب في غضبه بأنه بشر وهو معذور لأنه يتبع الرسول في هذا فليس عليه إثم أو حساب، بل عليه إثم وحساب، فتبقى هذه الرواية في نظرهم من خصوصيات للنبي.
                          - ولا يقولون لمن يمنع الورثة من أمواله ويعتبرها صدقة بأنه متبع للنبي بل يقولون أن ذلك خاص بالنبي، وأن على المؤمنين بدءً من خليفة النبي إلى أقل المؤمنين مرتبة تطبيق آيات المواريث وجوباً.
                          - ولا يقولون بحرمة أو امتناع إجتماع بنت المؤمن مع بنت الكافر لما في ذلك من العنصرية وما فيه من تحمل وزر الغير ، فليس هناك حل إلا أن يقولوا بخصوصية ذلك للنبي! بدل أن يقوموا بإسقاط الرواية !

                          النتيجة: هناك اختلاف بين هذه الخصوصيات الثلاث في امتناعها عن التطبيق على الأمة من وجهة نظرهم على الأقل
                          بعكس خصوصية أن الأنبياء لا ينبغي لهم خائنة الأعين، فيمكن لغيرهم من المؤمنين ذلك (بالإتباع)، كذلك للأئمة (بالإبتداء) كالأنبياء.

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة سيدونس
                            زواج النبي ب 9 نسوة من خصائصه التي اختص بها عن الامة ولم تذكر في القران
                            شكراً على هذه الإضافة
                            لكن لا خصوصية للحصر ب9، بل يجوز له الجمع أكثر من ذلك
                            والدليل من القرآن على هذه الخصوصية وهذا الإطلاق ..
                            قوله تعالىيا أيها النبي إنا أحللنا لك أزواجك اللاتي اتيت أجورهن وما ملكت يمينك مما أفاء الله عليك وبنات عمك وبنات عماتك وبنات خالك وبنات خالاتك اللاتي هاجرن معك وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبي إن أراد النبي أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين قد علمنا ما فرضنا عليهم في أزواجهم وما ملكت أيمانهم لكيلا يكون عليك حرج وكان الله غفورا رحيما) [الأحزاب : 50]
                            "اللاتي آتيت أجورهن" حلال على النبي ما آتاهن أجورهن، وليس هناك تقييد بعدد
                            "وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها" حلال عليه أيضا ، وهذه خصوصية أخرى يتميز بها عن المؤمنين فليس للمؤمنين الزواج بالمؤمنات على نحو الهبة "خالصة لك من دون المؤمنين"

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة مكتشف
                              شكراً على هذه الإضافة
                              لكن لا خصوصية للحصر ب9، بل يجوز له الجمع أكثر من ذلك
                              والدليل من القرآن على هذه الخصوصية وهذا الإطلاق ..
                              قوله تعالىيا أيها النبي إنا أحللنا لك أزواجك اللاتي اتيت أجورهن وما ملكت يمينك مما أفاء الله عليك وبنات عمك وبنات عماتك وبنات خالك وبنات خالاتك اللاتي هاجرن معك وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبي إن أراد النبي أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين قد علمنا ما فرضنا عليهم في أزواجهم وما ملكت أيمانهم لكيلا يكون عليك حرج وكان الله غفورا رحيما) [الأحزاب : 50]
                              "اللاتي آتيت أجورهن" حلال على النبي ما آتاهن أجورهن، وليس هناك تقييد بعدد
                              "وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها" حلال عليه أيضا ، وهذه خصوصية أخرى يتميز بها عن المؤمنين فليس للمؤمنين الزواج بالمؤمنات على نحو الهبة "خالصة لك من دون المؤمنين"
                              اين دليل اطلاق العدد في الاية

                              فكل المسلمين محلل لهم ازواجهم بالمهر وماملكت ايمانهم وبنات عمامهم وبنات عماتهم وبنات اخوالهم وبنات خالاتهم
                              فهل هذا يعني انك محلل لك اربعة نسوة مع بنات عمامك وعماتك وخالاتك واخوالك يعني العدد اكثر من اربعة في هذه الاية

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 06:49 AM
                              ردود 0
                              6 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 10:31 PM
                              استجابة 1
                              15 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 07:32 AM
                              ردود 0
                              12 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ابو محمد العاملي, 17-04-2019, 12:29 AM
                              استجابة 1
                              23 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة شعيب العاملي, يوم أمس, 08:49 AM
                              ردود 0
                              25 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة شعيب العاملي  
                              يعمل...
                              X