إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كيف تكاثر الجنس البشري منذ بدء الخليقة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    السيد كمال الحيدري تطرق لهذا الأمر
    وذكر أن هناك كتاب أسمه "أنا أدم" يحل إشكال زواج المحارم
    يقول أن ادم أبو الإنسان الحالي
    ولكن هناك شيئ اسمه بشر.
    أدم سلام الله عليه من البشر
    وإدم إنسان
    فالإنسان من البشر وليس كل بشر إنسان.
    فتزواج البشر من بعضهم البعض.
    هذا ملخص ما ذكره السيد كمال الحيدري. (ولكنه لم يعطي رأيه) ولكن قال هذا يحل الإشكال.
    ولكن بعد تنزيل الكتاب (انا ادم )لم أقتنع بكثرة الكلام الذي جاء فيه.
    لأنه يلزم منه ان يكون المشركين عالمين بأن هناك خلق غير ادم من نوع البشر
    والدليل على هذا هو قولهم
    ابعث الله بشرا رسولا؟؟؟
    انؤمن لبشرين مثلنا
    ما هذا إلا بشر مثلكم
    إِنَّما أَنا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ
    وما جعلنا لبشر من قبلك الخلد....
    او لعل كلمة البشر تعني هو الهيئة التي عليه الإنسان الأن.
    غالبية الإيات التي ذكر فيها الإنسان تذكره على سبيل الذم لا المدح.
    ----------------------------
    ----------------------------
    وهناك تفسير للشعراوي اعجبني.
    هو الذي خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها. وجعل بينكم مودة ورحمة.
    واذ قال ربك للملائكة اني جاعل في الارض خليفة قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال اني اعلم ما لا تعلمون.
    (الزيادة في التحليل مني)
    وفي هذا دليل على التشابه بين بني أدم سلام الله عليه وبين من عمروا الأرض سابقا. وإلا لما جاز للملائكة ان يقارنوا بين الإثنين.
    فهو الله والعالم من نفس الطينة...... (اذا جاز التعبير)
    ولذلك فهو عندما خلق الإنسان الحالي خلق له وهيئ له زوجا مناسبا له لتنشأ البشرية من ذرية أدم سلام الله عليه.
    ----------------------------
    ----------------------------
    تفسير الميزان
    فقوله: «أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها» أي خلق لأجلكم - أو لينفعكم - من جنسكم قرائن و ذلك أن كل واحد من الرجل و المرأة مجهز بجهاز التناسل تجهيزا يتم فعله بمقارنة الآخر و يتم بمجموعهما أمر التوالد و التناسل فكل واحد منهما ناقص في نفسه مفتقر إلى الآخر و يحصل من المجموع واحد تام له أن يلد و ينسل، و لهذا النقص و الافتقار يتحرك الواحد منهما إلى الآخر حتى إذا اتصل به سكن إليه لأن كل ناقص مشتاق إلى كماله و كل مفتقر مائل إلى ما يزيل فقره و هذا هو الشبق المودع في كل من هذين القرينين.
    فقد يكون المقصود هو ان الله عز وجل خلق للإنسان من جنسه ازواجا للتوالد والتكاثر.
    وفي نهج البلاغة
    في صفة خلق آدم(عليه السلام)
    ثُمَّ جَمَعَ سُبْحَانَهُ مِنْ حَزْنِ[34] الاَْرْضِ وَسَهْلِهَا، وَعَذْبِهَا وَسَبَخِهَا[35]، تُرْبَةً سَنَّهَا بالمَاءِ[36] حَتَّى خَلَصَتْ،
    وَلاَطَهَا[37] بِالبَلَّةِ[38] حَتَّى لَزَبَتْ[39]،
    فَجَبَلَ مِنْها صُورَةً ذَاتَ أَحْنَاء[40] وَوُصُول، وَأَعْضَاء وَفُصُول: أَجْمَدَهَا حَتَّى اسْتَمْسَكَتْ، وَأَصْلَدَهَا[41] حَتَّى صَلْصَلَتْ[42]، لِوَقْت مَعْدُود، وَأجَل مَعْلُوم، ثُمَّ نَفَخَ فِيها مِنْ رُوحِهِ فَمَثُلَتْ[43] إِنْساناً ذَا أَذْهَان يُجيلُهَا، وَفِكَر يَتَصَرَّفُ بِهَا، وَجَوَارِحَ يَخْتَدِمُهَا[44]،.......
    ....
    الله عز وجل كما فهمت من خطبة الإمام سلام الله عليه لم يستخدم كل التربة في خلق آدم سلام الله عليه
    فلعله في من باقي التربة خلق الأزواج.
    بعد نفس الروح مثلت إنسانا. أي انها قبل النفخ كانت ماذا؟؟؟؟
    وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا (16) فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا (17)
    والله العالم لعل كلمة بشر تعني الهيئة او الشكل أو المظهر.

    تعليق


    • #17
      تابع
      قال جل اسمه وعلا
      وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (26)
      وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ (27)
      وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (28)
      فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُواْ لَهُ سَاجِدِينَ (29) فَسَجَدَ الْمَلائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (30)
      إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى أَن يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (31) قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلاَّ تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (32)
      قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (33)
      .
      الذي جعلني ارفض تحليل صاحب كتاب انا ادم هو
      ان هذا المخلوق كان قبل نفخ الروح كان بشرا وبعد نفخ الروح كان بشرا.
      ولكن يمكن أن يقال أن الإنسان اصبح انسانا بعد النفخ وهو من نوع البشر.
      فكما ذكرنا سابقا في قصة مريم سلام الله عليها ذكر القرآن الكريم : فتمثل لها بشرا سويا. (ولم يقل فتمثل لها إنسانا سويا)
      كل إنسان فهو بشر. وليس كل بشر إنسان . (كما قالوا).
      فأولاد ادم تزوجوا من البشر وليس من الإنسان.
      (ثم أنشأناه خلقا اخر فتبارك الله احسن الخالقين)

      تعليق


      • #18
        المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
        بسم الله الرحمن الرحيم
        السلام عليكم
        السيد كمال الحيدري تطرق لهذا الأمر
        وذكر أن هناك كتاب أسمه "أنا أدم" يحل إشكال زواج المحارم
        يقول أن ادم أبو الإنسان الحالي
        ولكن هناك شيئ اسمه بشر.
        أدم سلام الله عليه من البشر
        وإدم إنسان
        فالإنسان من البشر وليس كل بشر إنسان.
        فتزواج البشر من بعضهم البعض.
        هذا ملخص ما ذكره السيد كمال الحيدري. (ولكنه لم يعطي رأيه) ولكن قال هذا يحل الإشكال.
        ولكن بعد تنزيل الكتاب (انا ادم )لم أقتنع بكثرة الكلام الذي جاء فيه.
        لأنه يلزم منه ان يكون المشركين عالمين بأن هناك خلق غير ادم من نوع البشر
        والدليل على هذا هو قولهم
        ابعث الله بشرا رسولا؟؟؟
        انؤمن لبشرين مثلنا
        ما هذا إلا بشر مثلكم
        إِنَّما أَنا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ
        وما جعلنا لبشر من قبلك الخلد....
        او لعل كلمة البشر تعني هو الهيئة التي عليه الإنسان الأن.
        غالبية الإيات التي ذكر فيها الإنسان تذكره على سبيل الذم لا المدح.
        ----------------------------
        ----------------------------
        وهناك تفسير للشعراوي اعجبني.
        هو الذي خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها. وجعل بينكم مودة ورحمة.
        واذ قال ربك للملائكة اني جاعل في الارض خليفة قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال اني اعلم ما لا تعلمون.
        (الزيادة في التحليل مني)
        وفي هذا دليل على التشابه بين بني أدم سلام الله عليه وبين من عمروا الأرض سابقا. وإلا لما جاز للملائكة ان يقارنوا بين الإثنين.
        فهو الله والعالم من نفس الطينة...... (اذا جاز التعبير)
        ولذلك فهو عندما خلق الإنسان الحالي خلق له وهيئ له زوجا مناسبا له لتنشأ البشرية من ذرية أدم سلام الله عليه.
        ----------------------------
        ----------------------------
        تفسير الميزان
        فقد يكون المقصود هو ان الله عز وجل خلق للإنسان من جنسه ازواجا للتوالد والتكاثر.
        وفي نهج البلاغة
        في صفة خلق آدم(عليه السلام)
        ثُمَّ جَمَعَ سُبْحَانَهُ مِنْ حَزْنِ[34] الاَْرْضِ وَسَهْلِهَا، وَعَذْبِهَا وَسَبَخِهَا[35]، تُرْبَةً سَنَّهَا بالمَاءِ[36] حَتَّى خَلَصَتْ،
        وَلاَطَهَا[37] بِالبَلَّةِ[38] حَتَّى لَزَبَتْ[39]،
        فَجَبَلَ مِنْها صُورَةً ذَاتَ أَحْنَاء[40] وَوُصُول، وَأَعْضَاء وَفُصُول: أَجْمَدَهَا حَتَّى اسْتَمْسَكَتْ، وَأَصْلَدَهَا[41] حَتَّى صَلْصَلَتْ[42]، لِوَقْت مَعْدُود، وَأجَل مَعْلُوم، ثُمَّ نَفَخَ فِيها مِنْ رُوحِهِ فَمَثُلَتْ[43] إِنْساناً ذَا أَذْهَان يُجيلُهَا، وَفِكَر يَتَصَرَّفُ بِهَا، وَجَوَارِحَ يَخْتَدِمُهَا[44]،.......
        ....
        الله عز وجل كما فهمت من خطبة الإمام سلام الله عليه لم يستخدم كل التربة في خلق آدم سلام الله عليه
        فلعله في من باقي التربة خلق الأزواج.
        بعد نفس الروح مثلت إنسانا. أي انها قبل النفخ كانت ماذا؟؟؟؟
        وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا (16) فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا (17)
        والله العالم لعل كلمة بشر تعني الهيئة او الشكل أو المظهر.
        وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
        حياكم الله عزيزي المعتمد في التاريخ
        نعم عزيزي متابع يوميا تقريبا لتسجيلات السيد الحيدري
        وفي هذه النقطة بينها السيد
        ان هناك فرق بين ادم ابو البشر
        وادم ابو الانبياء
        والمراد باختصار ان ابو البشر كاان هو ومن مِن نسله لا يدرك ولا يعقل ولا يعي ولا يفهم كل شيء
        فهو اقرب الى البهيمية من الانسان وهنا لا يمكن ان ينزل عليه التشريع
        فتكاثر البشر عبر تزاوج الاخوة من الاخوات
        وهذا قول مقزز قبل ان يكون مردود عقلا وان قال ان خلق ادم ابو البشر سبق ادم النبي بملاين السنين حتى تطور الانسان
        ويستشهد بقوله تعالى
        انا خلقناكم اطوار
        ونسي ان قوله تعالى ا ممكن ان يكون المراد بالاطوار
        ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ ۚ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ (14) ثُمَّ إِنَّكُم بَعْدَ ذَٰلِكَ لَمَيِّتُونَ (15) ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ تُبْعَثُونَ (16)
        على كل
        بقايا البشر لزمان بعثة وخلق ادم ابو الانبياء
        وكان تزاوج ابناء ادم البني من مجتمع كان يسكن الارض من قبل وهم من البشر الذي وصلوا لمرحلة التعقل وانه ممكن ان يبعق الله لهم نبيا
        وعليه تم التكثار من بني ادم ابو الانبياء من بنات ادم ابو البشر
        وهذا العقل يرفضه قبل كل شيء
        فالزمن الذي لا تشريع له وجائز ان يتزوج الاخ من اخته معقول ايضا ان يتزوج الابن من امه والاب من بنته وهكذا
        فاني استهجنت هذا القول
        وموجود كلامه في فقه المراة على ما اذكر من 127 الى 130
        خلاصة المقال
        سؤالي مهما شرقنا ومهما غربنا
        ان كان هناك ادم ابو البشر او كان من قبل ادم او جاء من بعد ادم بشرا كانوا او اناس وتحت اي مسمى
        كيف تكاثروا
        هذا هو السؤال

        تعليق


        • #19
          المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
          تابع
          الذي جعلني ارفض تحليل صاحب كتاب انا ادم هو
          ان هذا المخلوق كان قبل نفخ الروح كان بشرا وبعد نفخ الروح كان بشرا.
          ولكن يمكن أن يقال أن الإنسان اصبح انسانا بعد النفخ وهو من نوع البشر.
          فكما ذكرنا سابقا في قصة مريم سلام الله عليها ذكر القرآن الكريم : فتمثل لها بشرا سويا. (ولم يقل فتمثل لها إنسانا سويا)
          كل إنسان فهو بشر. وليس كل بشر إنسان . (كما قالوا).
          فأولاد ادم تزوجوا من البشر وليس من الإنسان.
          (ثم أنشأناه خلقا اخر فتبارك الله احسن الخالقين)


          وانا معك فيما تفضلت به عزيزي المعتمد في التاريخ
          المهم ايا كان شكله هذا االمخلوق
          بداية الامر كيف تكاثر البشر من اب وام كانا هما من اول خلق الله لنقل قبل مليار سنة
          ومن بعد خلق الجان والسماوات والارض وكل شيء
          اول خلق البشر
          كيف تم التاكثر

          تعليق


          • #20
            بسم الله الرحمن الرحيم
            السلام عليكم
            هو مجرد افتراض على ان هناك خلق موجود على الكرة الإرضين قبل نزول آدم إليها.
            لنفترض ان أدم وحواء انجبا ذكرين أو أكثر
            و تزوج هؤلاء الذكور من البشر (إناثا)
            وتزوج اولاد العم من بعضهم البعض. فكثرت البشريه...
            السؤال الذي يطرح نفسه
            هل تزوجت بنات أدم سلام الله عليه (إن ولد له بنات) من البشر ايضا؟؟؟؟
            وإذا تم ذلك
            فهل كان بإستطاعة هؤلاء البشر الذكور الإنجاب؟؟؟
            لربما
            لأنه يمكن ان يقال ان ما علمه الملائكة مما سيفعله هذا الخليفة الجديد من الإفساد وسفك الدماء في الأرض لا يكون إلا إذا كان هناك تكاثر
            ملاحظة: بعض فصائل الحيوانات تتكاثر مثل الذئاب والكلاب. والأسود والنمور والأحصنة والحمير...وووو
            لكن بعضها لا يتكاثر والبعض يتكاثر.
            فالمسالة غير مستعصية
            ولذا يمكن ان يتزاوج البشر الإنسان والبشر
            .
            .
            .
            .
            السؤال الذي يطرح نفسه (بعيدا عن مناقشة الملحدين) ما الذي نستفيده إن علمنا أم لم نعلم كيف تكاثرت ذرية أدم ...

            تعليق


            • #21
              [QUOTE]
              المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
              بسم الله الرحمن الرحيم
              السلام عليكم
              هو مجرد افتراض على ان هناك خلق موجود على الكرة الإرضين قبل نزول آدم إليها.
              .
              .

              وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
              عزيزي المعتمد في التاريخ
              ان كانت فرضية او نظرية
              واسلم معك في كل الحالات
              وكما قلت من قبل
              لنرجع الى اول خليقة الله من البشر ذكر وانثى وسمهما ما شئت
              تزوجا فانجبا ذكورا او ذكورا واناثا
              سؤالي هنا كيف تم تكاثر هؤلاء
              تحت اي مسمى واي فرضية واي تطور كان
              اول الخلق كيف تكاثر

              .
              السؤال الذي يطرح نفسه (بعيدا عن مناقشة الملحدين) ما الذي نستفيده إن علمنا أم لم نعلم كيف تكاثرت ذرية أدم ...
              اما ما الفائدة في مثل هذا السؤال ومعرفته
              العلم بالشيء لا اعتقد يقال ما الفائدة
              وخصوصا لما يدور في خاطري سؤال
              ان لنا نبيا عاش 23 سنة من بعد البعثة بين اصحابه فلا يعقل ان لا يتم سؤاله ولم ينقله لنا التاريخ
              وكذلك لدينا 12 امام معصوم
              ونواب اربعة
              لم تاتينا منهم ولا رواية صحيحة تثبت وتكذب الاباطيل والاسرائليات التي غزت كتبنا
              وانا اعتقد انه سبب قوي يدفعني لاتسائل
              ولا علم لي بالملحدين وبما ينكلون
              ناهيك عن استهجان المعصوم لبعض ما كان يقال في زمانه
              ومن ما يزيد لهفي في البحث
              لانه لما وجد نفي المعصوم على روايت تزاوج الاخوة من الاخوات ورفض المعصوم الخلق من الضلع
              فيجب ان يكون جوابا لسؤالي
              فاين اجده وفي اي كتاب
              ولو كان موجود
              فلماذا حار العلماء في الرد السليم المباشر

              اليك الرواية في علل الشرائع

              عن زرارة قال: سئل أبو عبد الله عليه السلام كيف بدؤ النسل من ذرية آدم عليه السلام فإن عندنا أناس يقولون إن الله تبارك وتعالى أوحى إلى آدم عليه السلام ان يزوج بناته من بنيه وان هذا الخلق كله أصله من الاخوة والأخوات؟ قال أبو عبد الله: سبحان الله وتعالى عن ذلك علوا كبيرا، يقول من يقول هذا إن الله عز وجل جعل أصل صفوة خلقه وأحبائه وأنبيائه ورسله وحججه والمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات من حرام، ولم يكن له من القدرة ما يخلقهم من الحلال وقد أخذ ميثاقهم على الحلال والطهر والطاهر الطيب والله لقد نبأت ان بعض البهائم تنكرت له أخته فلما نزا عليها ونزل كشف له عنها وعلم أنها أخته أخرج عزموا له ثم قبض عليه بأسنانه ثم قلعه ثم خر ميتا
              .
              http://shiaonlinelibrary.com/%D8%A7%...D%D8%A9_55#top

              تعليق


              • #22
                السلام عليكم
                الفرضية التي ذكرتها هي بناءا على بعض ما قرأته من الأحاديث الشريفة.
                كيف بدأت التكاثر
                التكاثر لا يتم إلا عن طريق النكاح.
                إذا سلمنا أن الإنسان هو جزء من البشر إنحل الإشكال
                ادم وحواء انجبوا بنين وبنات وتزوجوا من البشر.
                ولم يتزوج الإخوة من بعضهم.
                أو
                لعلي لم افهم المقصود من سؤالك.
                .
                بالنسبة للفائدة...
                هذه ترجع إلى الشخص نفسه
                اعتقد ان الكثير من المحاورين يفضلون المعرفة ومنهم أنا
                والكثير منهم يقولون وصلنا إلى ما وصلنا إليه فلماذا نتعب انفسنا بالسؤال
                .
                قل سيروا في الارض فانظروا كيف بدا الخلق ثم الله ينشئ النشاة الاخرة ان الله على كل شيء قدير

                تعليق


                • #23
                  المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                  السلام عليكم
                  إذا سلمنا أن الإنسان هو جزء من البشر إنحل الإشكال
                  ادم وحواء انجبوا بنين وبنات وتزوجوا من البشر.

                  وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
                  جميل جدا ورائع
                  البشر هؤلاء
                  كيف تم تكاثرهم بادئ ذي بدء

                  تعليق


                  • #24
                    قصدك قبل الإنسان؟؟
                    إذا كان هذا ما فهمته من كلامك
                    فهو سهل
                    لم يقل يرد لدينا ان البشر اصلهم ادم.
                    بل إن "إني خالق بشرا من طين" يعني وجود هذا النوع قبل أدم سلام الله عليه.
                    ولم يرد لدينا أن اصل البشر من شخصين فقط ذكر وأنثى.
                    بل قد يخلق الله اكثر من زوج (ذكر وأنثى) للتكاثر واعمار الأرض قبل خلق أدم.

                    تعليق


                    • #25
                      المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                      قصدك قبل الإنسان؟؟
                      إذا كان هذا ما فهمته من كلامك
                      فهو سهل
                      لم يقل يرد لدينا ان البشر اصلهم ادم.
                      بل إن "إني خالق بشرا من طين" يعني وجود هذا النوع قبل أدم سلام الله عليه.
                      ولم يرد لدينا أن اصل البشر من شخصين فقط ذكر وأنثى.
                      بل قد يخلق الله اكثر من زوج (ذكر وأنثى) للتكاثر واعمار الأرض قبل خلق أدم
                      .

                      احسنت عزيزي المعتمد في التاريخ
                      وان شاء الله تصبح المعتمد في العلم
                      كلام منطقي وجميل ويميل القلب والنفس اليه لانه اقرب للفطرة
                      لنسلم بهذا
                      لكن سؤال يحتم عليه ان اطرحه
                      هل قال بذلك احد من العلماء وهل استندوا الى القران و استندوا الى روايات معتبرة
                      وهل هناك من المتقدمين والمتاخرين قال بذلك
                      حتى يتم غلق هذا الملف نهائيا
                      من بعد تم ايجاد رد مقنع جدا بعيد عن الاسرائليات
                      والعجيب كيف لم يلاحظ هذه الجزئية السيد الحيدري وقد فصل بين ادم ابو البشر وادم ابو الانبياء
                      لكنه
                      ذهب بان
                      البشر كانوا قبل ملاين السنين ناقصي عقل وادراك وفهم
                      ولا يوجد تشريع يومها كونهم لا يعقلونه
                      فياتي منهم كل شيء حتى تزاوج الاخوة من الاخوات
                      الجزء الاخير اعتبره افكر بصوت عال
                      تحياتي واحترامي لك ولكل الاخوة الذين شاركوا في الموضوع

                      تعليق


                      • #26
                        السلام عليكم
                        لم ابحث في هل ذكر احد من العلماء ذلك
                        ولكني متأكد من ان الكثير من العلماء قالوا بوجود (مخلوقات) بشر قبل أدم كانت تسكن الأرض بسبب الأية الشريفة أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك...
                        لكن لم اقرأ إلا في احاديث الشيعة انهم ينزهون بني ادم عن نكاح المحارم.
                        .
                        بالنسبة لكون البشر لا يعقلون او أنهم ليسوا على درجة عالية من الفهم.
                        فإنه
                        كلما ذكر القرآن كلمة "بشر" كانت في الغالب الأعم على سبيل المدح وعلو الشأن والمكانة - لعل مرجعه إلى ال بشر أي السعادة والبشارة الحسنة. والله العالم
                        وبعد قليل من البحث في النت وجدت أن الأنبياء والرسل قيل عنهم بشر ولم يقال عنهم إنسان.
                        وكلما ذكر القرآن كلمة "إنسان" كانت في الغالب الأعم على سبيل الذم.
                        .
                        .
                        ساحاول اعادة قراءة كتاب أنا ادم واضع النتيجة إن شاء الله.

                        تعليق


                        • #27
                          عفوا اسم الكتاب "أبي أدم" وليس انا ادم

                          تعليق


                          • #28
                            والعجيب كيف لم يلاحظ هذه الجزئية السيد الحيدري

                            خارج الموضوع :
                            للاسف السيد الحيدري محاضراته صياح وتكرار
                            يمل منها المستمع احيانا ويمكن تلخيص ساعة
                            من كلامه بخمس دقائق وينتهي الامر ,
                            ولكنه يطيل الكلام في شئ ممكن حسمه بدقيقة وبالدليل,
                            يطرح اسئلة بلا اجابة وكأنه يعرفها

                            وهو نفسه بالنتيجة مقصر في الاجابة عليها.
                            ربما هذه طريقته واسلوبه التدريسي امام الطلاب

                            ولكن لا يجيب على هذه المسألة بالذات وباعترافه
                            انه غير قادر كما في احد محاضراته ,

                            واذن لا يرتجى منه الجواب في هذه المسألة..













                            تعليق


                            • #29
                              لعل جواب ما تريده هو ما ذكره صاحب كتاب أبي أدم للدكتور عبد الصبور شاهين.
                              يقول في الصفحة 109
                              إني خالق بشرا من طين
                              وهذه هي المرحلة الأولى في بداية الخلق الإلهي وكلمة البشر هنا
                              لا تعني فردا واحدا بل هي -بحسب الأصل - تطلق على اكثر من واحد لدلالتها على الجنس.
                              وقد حدد القرآن الصورة الأولى لخلق الكائنات بأنها خلقت أزواجا فقال سبحانه "و خلقناكم ازواجا"
                              .
                              أقول لم يذكر القرآن ان هناك اب للبشر بل خلق بشر
                              ومن ادم خلق بداية سلالة الإنسان
                              .
                              ما ذكرته عن السيد كمال الحيدري بشأن البشر أعتقد انه اخذه من الدكتور عبد الصبور شاهين فكثير مما ذكره السيد موجود في هذا الكتاب. حتى أمر الله عز وجل الملائكة بالسجود.
                              الدكتور يستدل على ان البشر كانوا لا يعقلون بالأية الشريفة
                              وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة.. - فالإنسان من سلالة أدم عندهم هذه الصفات فقط -
                              فثبت عنده ان البشر الأول كانوا صما عميا لا يفقهون.
                              واعتقد ان هذا الشخص يؤمن بنظرية التطور
                              حيث يقول في صفحة 115
                              ومقتضى ذلك ان النوع البشري إنقرض ليحل محله رتبة ارقى هي رتبة الإنسان بإعتباره الطور المحسن من أطوار البشر.
                              .
                              مع العلم انه يفترض ان هناك بشر قديم كان ذكيا بعض الشيئ وقريب من الإنسان الحالي عمر الأرض قبل 30 الف سنة.
                              وفي مكان اخر صفحة 122
                              يفترض ان لأدم ابو الإنسان جاء مولودا لأبوين وكذلك جاءت حواء من ابوين
                              وفي صفحة 128 يفترض أن للبشر عقلا وذاكرة.
                              .
                              هذا الدكتور متناقض في كلامه كثيرا.
                              وبالمناسبة لم يتطرق الدكتور إلى ان وصف "بشر" في القرآن جاء بمعنى المدح بتاتا في كتابه. بل هو يجزم بأن البشر قبل أدم همجيون قتلة لا يفقهون...
                              .
                              واللجنة الإسلامية التي راجعت هذا الكتاب واجازته أقرت بأن فيه الكثير من المغالطات. وان كتابه هذا ليس للتقريب بين الدين و العلم.
                              ولكنها فعلت ذلك لأنها لا تريد ان تحجر على المجتهدين في هكذا أمور لم يخرجوا فيها عن الشريعة. فما قاله الدكتور هو تأويلات.
                              التعديل الأخير تم بواسطة المعتمد في التاريخ; الساعة 27-12-2018, 03:48 AM.

                              تعليق


                              • #30
                                المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                                السلام عليكم
                                لم ابحث في هل ذكر احد من العلماء ذلك
                                ولكني متأكد من ان الكثير من العلماء قالوا بوجود (مخلوقات) بشر قبل أدم كانت تسكن الأرض بسبب الأية الشريفة أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك...
                                لكن لم اقرأ إلا في احاديث الشيعة انهم ينزهون بني ادم عن نكاح المحارم.
                                .
                                بالنسبة لكون البشر لا يعقلون او أنهم ليسوا على درجة عالية من الفهم.
                                فإنه
                                كلما ذكر القرآن كلمة "بشر" كانت في الغالب الأعم على سبيل المدح وعلو الشأن والمكانة - لعل مرجعه إلى ال بشر أي السعادة والبشارة الحسنة. والله العالم
                                وبعد قليل من البحث في النت وجدت أن الأنبياء والرسل قيل عنهم بشر ولم يقال عنهم إنسان.
                                وكلما ذكر القرآن كلمة "إنسان" كانت في الغالب الأعم على سبيل الذم.
                                .
                                .
                                ساحاول اعادة قراءة كتاب أنا ادم واضع النتيجة إن شاء الله.
                                وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
                                باختصار اقول عزيزي المعتمد في التاريخ
                                ردودك تثلج القلب
                                وفقتم لكل خير
                                اما ما يتعلق بكتاب عبد الصبور
                                فقد اشار اليه على ما اذكر السيد الحيدري
                                والسيد ايضا يؤيد فكرة التطور
                                ولكن ليس على الطريقة الداروينية
                                ويستشهد بقوله تعالى
                                سورة نوح
                                وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا (14)
                                وكما ذكرت من قبل ممكن تاويلها باطوار خلق الانسان من نطفة الى علقة ووو
                                لكنهم ليسوا همج ولا فاقدي الادراك
                                بدليل ما هو مشهور لما خلق الله العقل قال اقبل فاقبل
                                قال له ادبر فادبر
                                فقال وعزتي وجلالي بك اثيب وبك اعاقب
                                فكيف يتم خلق بشرا لا يعقلون
                                على كل عزيزي كفيت ووفيت

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 22-04-2019, 01:07 PM
                                ردود 0
                                19 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 04:22 AM
                                ردود 2
                                14 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 22-04-2019, 07:55 AM
                                ردود 0
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ابو محمد العاملي, 23-04-2019, 09:15 PM
                                ردود 0
                                14 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ابو محمد العاملي  
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 05:19 AM
                                ردود 0
                                20 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                يعمل...
                                X