إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ليلة الوحشة والدموع والشموع ...ليلة الحادي عشر من محرم .

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ليلة الوحشة والدموع والشموع ...ليلة الحادي عشر من محرم .

    بسمه تعالى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    هي الليلة الأولى التي تمرّ على ذوي الميت، وهي ليلة الحادي عشر من محرم، وتطلق على المأتم والعزاء الذي يقام بعد تلك الليلة، وتطلق هذه الكلمة اصطلاحا على شعائر العزاء التي تقام ليلة الحادي عشر من شهر محرم، ويجلس فيها الناس بعد غروب الشمس في المساجد والتكايا على هيئة مجموعتين منفصلتين وينشدون المراثي الحزينة تخليدا لذكرى سبايا البيت، وتجري هذه الشعائر عادة بحمل الشموع في ليل مظلم، وأكثر ما يستفاد من الأطفال والصبيان في إجراء هذه الشعائر التمثيلية للتذكير بتشريد أهل البيت وعيال شهداء كربلاء في غروب ليلة يوم العاشر حيث بقوا مشردين من غير ملاذ ولا مأوى وتائهين في ظلمة الليل في صحراء كربلاء.
    ليلة الحادي عشر من محرم: كربلاء تلملم احزانها.. وتوقد الشموع


    السلام عليك يا أبا عبد الله .. وعلى الأرواح التي حلت بقنائك
    عليكم مني جميعا سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار

    مساء الجريمة كان مساء هادئاً ، أو هكذا أرادته مدينة كربلاء، فقد أوقد الأهالي الشموع في الطرقات استذكارا لوحشة عائلة الحسين عليه السلام في ليلة الحادي عشر من محرم، محاولين تبديد الحزن الذي خيم على المدينة نتيجة للتفجيرات الارهابية التي حصدت العشرات من النفوس البريئة...

    لقد مثلت كربلاء في عاشورها هذا العام كربلاء مرة اخرى واعادت ذكريات الحسين عليه السلام وعائلته برمزية حاضرة مثلت مبادئ التضحية والفداء وابرزت مقدار الظلم التي لحق بآل البيت واتباعهم على مدار التاريخ ..

    وقد تعاطف العالم مع تلك المظلومية الحاضرة في ازقة كربلاء ..

    لنوقد شمعة تحي الخير وتنشر التسامح وتنير الدرب لعطاشى الحق ..

    لنوقد شمعة تفضح الباطل وتعري اهدافه وتبطل مخططاته ..

    ولنا مع اطلالة كل عاشوراء درس جديد من التاريخ الحي ..




    بهكذا موقف تتجسد لنا البطولة وبهكذا صبر يتمثل لنا الإيمان الطاهر ، فمثلما واجهت السيدة زينب سلام الله عليها مصابها بتلك الليلة بقلب مطمئن خاشع صابر ،
    وما الشموع المضاءة في هذه الليالي إلا قراءة روحية وانتقال نفسي لتلك الليلة الأليمة للسيدة زينب وزين العابدين الذي اظلمت الدنيا في وجوههم بينما بقيت نفوسهم مضاءة بحب الله ، إن النور الذي ينبزغ من خلال نبراس الشموع ماهو إلا تأكيداً على تعاضدهم وتمسكهم لنور آل البيت في وحشة ظلام الجرائم 0
    إن لنور هذه القناديل رسالة إلى أصحاب النفوس السوداء وذوي القلوب الأموية مفادها : إن المحاولات التي تسعى لإطفاء نور الله ، لن تجد طريقها الى قلوبنا فيأبى الله لنا ذلك ورسوله ، فالله متم نوره ولو كره المشركون 0
    إن الشيعة ماضين على ما مضى عليه إمامهم وحبيب قلوبهم مؤكدين لإمامهم الحجة المنتظر وعدهم بالثبات والانتظار لحين ظهوره لكي يتحقق المأمول بإذن الله

  • #2
    احب الله من احب حسينا

    المشاركة الأصلية بواسطة خادمة بطلة كربلاء
    بسمه تعالى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    هي الليلة الأولى التي تمرّ على ذوي الميت، وهي ليلة الحادي عشر من محرم، وتطلق على المأتم والعزاء الذي يقام بعد تلك الليلة، وتطلق هذه الكلمة اصطلاحا على شعائر العزاء التي تقام ليلة الحادي عشر من شهر محرم، ويجلس فيها الناس بعد غروب الشمس في المساجد والتكايا على هيئة مجموعتين منفصلتين وينشدون المراثي الحزينة تخليدا لذكرى سبايا البيت، وتجري هذه الشعائر عادة بحمل الشموع في ليل مظلم، وأكثر ما يستفاد من الأطفال والصبيان في إجراء هذه الشعائر التمثيلية للتذكير بتشريد أهل البيت وعيال شهداء كربلاء في غروب ليلة يوم العاشر حيث بقوا مشردين من غير ملاذ ولا مأوى وتائهين في ظلمة الليل في صحراء كربلاء.
    ليلة الحادي عشر من محرم: كربلاء تلملم احزانها.. وتوقد الشموع


    السلام عليك يا أبا عبد الله .. وعلى الأرواح التي حلت بقنائك
    عليكم مني جميعا سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار

    مساء الجريمة كان مساء هادئاً ، أو هكذا أرادته مدينة كربلاء، فقد أوقد الأهالي الشموع في الطرقات استذكارا لوحشة عائلة الحسين عليه السلام في ليلة الحادي عشر من محرم، محاولين تبديد الحزن الذي خيم على المدينة نتيجة للتفجيرات الارهابية التي حصدت العشرات من النفوس البريئة...

    لقد مثلت كربلاء في عاشورها هذا العام كربلاء مرة اخرى واعادت ذكريات الحسين عليه السلام وعائلته برمزية حاضرة مثلت مبادئ التضحية والفداء وابرزت مقدار الظلم التي لحق بآل البيت واتباعهم على مدار التاريخ ..

    وقد تعاطف العالم مع تلك المظلومية الحاضرة في ازقة كربلاء ..

    لنوقد شمعة تحي الخير وتنشر التسامح وتنير الدرب لعطاشى الحق ..

    لنوقد شمعة تفضح الباطل وتعري اهدافه وتبطل مخططاته ..

    ولنا مع اطلالة كل عاشوراء درس جديد من التاريخ الحي ..




    بهكذا موقف تتجسد لنا البطولة وبهكذا صبر يتمثل لنا الإيمان الطاهر ، فمثلما واجهت السيدة زينب سلام الله عليها مصابها بتلك الليلة بقلب مطمئن خاشع صابر ،
    وما الشموع المضاءة في هذه الليالي إلا قراءة روحية وانتقال نفسي لتلك الليلة الأليمة للسيدة زينب وزين العابدين الذي اظلمت الدنيا في وجوههم بينما بقيت نفوسهم مضاءة بحب الله ، إن النور الذي ينبزغ من خلال نبراس الشموع ماهو إلا تأكيداً على تعاضدهم وتمسكهم لنور آل البيت في وحشة ظلام الجرائم 0
    إن لنور هذه القناديل رسالة إلى أصحاب النفوس السوداء وذوي القلوب الأموية مفادها : إن المحاولات التي تسعى لإطفاء نور الله ، لن تجد طريقها الى قلوبنا فيأبى الله لنا ذلك ورسوله ، فالله متم نوره ولو كره المشركون 0
    إن الشيعة ماضين على ما مضى عليه إمامهم وحبيب قلوبهم مؤكدين لإمامهم الحجة المنتظر وعدهم بالثبات والانتظار لحين ظهوره لكي يتحقق المأمول بإذن الله
    وويل له ثم ويل له من سولت له نفسه قتل الحسين عليه السلام وماواه جهنم وبئس المصير ( يحي الجعفري)

    تعليق


    • #3
      اللهم احشرنا مع الحسين

      تعليق


      • #4
        اللهم اني اتوسل اليك ان تحشرني مع الحسين يوم القيامة اللهم انك انت السلام ومنك السلام فبلغ الحسين مني السلام

        تعليق


        • #5
          احسنتي اختي على هذه الكلمات النورانية المجلية للنفوس .

          سلمت يمينك اختي

          تحياتي

          تعليق


          • #6
            سبحان الله وبحمده اجساد ملقاه على التراب بغير رؤوس نعم هذه هي كربلاء قائدهم سيد شباب أهل الجنه ابن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
            التعديل الأخير تم بواسطة وهج الإيمان; الساعة 24-10-2015, 07:02 PM.

            تعليق


            • #7
              انا لله وانا اليه راجعون ليلة الوحشه لأجساد لارؤوس لها أمست بلادفن

              تعليق


              • #8
                انا لله وانا اليه راجعون

                ليلة الوحشه لأجساد لم تدفن مرمله بالدماء والنساء سبايا

                تعليق

                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                حفظ-تلقائي
                x
                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                x

                اقرأ في منتديات يا حسين

                تقليص

                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 16-05-2019, 10:16 PM
                ردود 2
                34 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة المعتمد في التاريخ  
                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                ردود 0
                22 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة وهج الإيمان
                بواسطة وهج الإيمان
                 
                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 31-07-2011, 12:18 AM
                ردود 39
                9,266 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة وهج الإيمان
                بواسطة وهج الإيمان
                 
                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                ردود 160
                109,443 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة وهج الإيمان
                بواسطة وهج الإيمان
                 
                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-04-2017, 11:27 PM
                ردود 155
                28,658 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة وهج الإيمان
                بواسطة وهج الإيمان
                 
                يعمل...
                X