إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كيف نعلم أولادنا حب الامام المهدي " عجل الله فرجه "

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كيف نعلم أولادنا حب الامام المهدي " عجل الله فرجه "

    كيف نعلم أولادنا حب الامام المهدي عليه السلام .... بقلم/محمدي



    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

    (اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه الطاهرين

    في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا

    حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك ياأرحم الراحمين)



    لقد طلب مني أن أكتب موضوعا عن كيفية تعليم الأولاد حب الامام الحجة عليه السلام فاستصعبت الكتابةعن الساحة المقدسة أرواحنا له الفداء لكن لابد من الكتابة ولو كانت متواضعةوبسيطة تبركا مع بزوغ فجر جديد ملأ الدنيا فرحا وسرورا 000

    في هذه الأيام المباركة نعيش اطلالة أيام فجر جديد من أيامنا الجميلة
    ونحن نعشق هذه اللحظات لأنها تترجم حديث (شيعتنا يفرحون لفرحناو يحزنون لحزنا ، وها نحن سوف نفرح ونغرد كما تغرد البلابل وترقص فرحانة على أغصان الشجر، سوف تكسو الأرض حلة من زبرجد ومن زمرد أخضر جميل معطر يملأ الأرض عشقا وطربا كما يملأ صاحب الأمر الأرض قسطا وعدلا 000

    نحن أصحاب الفرح الولائي أعددنا لفرحنا أرضية جميلة بل سوف نعدها
    من خلال اعدادنا لأنفسنا على مدى سنوات عمرنا التي تمر مر السحاب
    عشقنا طويل وطويل ، حبنا أبدي لاتغيره حوادث الزمان ولا صدى الأيام
    حبنا للنبي صلى الله عليه وآله سرمدي ،حب بل عشق ملأ جوانب حياتنا
    حبنا لآل النبي سلام الله عليهم اقتبسناه من قول النبي صلى الله عليه
    وآله ووصيته لنا (قل لاأسألكم عليه أجرا الا المودة في القربى )
    كلنا آذان صاغية ،وقلوب واعية لما وجه الينا من رسول الله صلى الله
    عليه وآله كيف لا وهولاينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى 00
    ولأجل حبهم أمرنا بركوب سفينتهم والسير على هداهم وهو القائل:

    (مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق)

    نحن راكبون في السفينة الى الأبد لايعترينا أدنى شك وبعد ليس نحن فقط 00لا 00 النبي صلى الله عليه وآله أوصانا بأن يكون هذا الحب والمودة من أولادنا وفلذات أكبادنا وهو القائل (أدبوا أولادكم على ثلاث خصال : حب نبيكم ،وحب أهل بيته، وقراءة القرآن )

    كلام جميل ووصية جذابة فيها كل الخير والبركة ويالها من بركة في هذه المرحلة تنمو المشاعر والعواطف والأحاسيس عند الأطفال من بغض وحب وانجذاب ونفور، فيجب استثمار حالات الاستعداد العاطفي عند الطفل وتنمية مشاعره وعواطفه وتوجيهها نحو الارتباط بأرقى النماذج الشرية والمبادرة إلى تركيز حبّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، وحبّ أهل البيت عليهم السلام في خلجات نفسه ، والطريقة الافضل في تركيز الحبّ هو إبراز مواقفهم وسلوكهم في المجتمع وخصوصاً ما يتعلق برحمتهم وعطفهم وكرمهم ، ومعاناتهم وما تعرضوا له من حرمان واعتداء ، يجعل الطفل متعاطفاً معهم محباً لهم ، مبغضاً لمن آذاهم من مشركين ومنحرفين
    كذلك صفاتهم ،علمهم ، مقامهم عند الله،معجزاتهم ، 000 وصاحب هذا الفرح العظيم الامام الحجة سلام الله عليه له حق علينافي غرس محبته ومودته في قلوب أطفالنا وأولادنا ، باتباع شتى الطرق الموصلة للقلوب الولائية ،قد يكون طريقنا الى الامام سلام الله عليه عبر قصة طريفة مشوقة نلقيها على مسامع أولادنا ونناقشهم فيها كماتفعل الامهات عندما يريد الطفل النوم فتلقي عليه قصة جميلة يرتاح منها
    فينام قرير العين، وعندما يجلس من نومه يقص على اخوته ماسمعه آنفا
    وطريق آخر يكون بمشاهدةفيلم يحكي حياة الامام ودوره وصفاته ومعجزاته ومقامه عند الله تعالى ، ولاننسى جلوس الأولاد والأطفال عند التلفاز ساعات لمشاهدة مايحلو لهم،فمن باب أولى مشاهدة فيلم ولائي جميل يستأنسون به ليترك في قلوبهم أثرا طيباوقد يكون عن طريق حفل مصغر يناسب أعمارهم ، كما يعمل عندما يقام حفل نسائي لأحد الأئمة عليهم السلام وقد خصص للأطفال جانب أقيم عليه حفل مناسب لمستواهم العمري وهذا تشجيع طيب له صدى جميل في نفوس الأبناء ومحصلة قوية من العطاء المعلوماتي حتى في بعض البيوت يقيم الأطفال فيما بينهم حفل مصغر كمولد السيدة الزهراء عليها السلام بتشجيع الوالدين
    ببذل مافي وسعهما لتهيئة الجو المناسب للاعداد 00 كذلك تعويد الأطفال على قراءة الكتيبات المناسبة لأعمارهم في البيت أو خارج البيت وتعويدهم على مناقشة مايقرأونه ونحفيزهم بالجوائز المناسبة
    وممكن عن طريق عمل مسرحيات جميلة تشترك فيها هذه الفئة من الاطفال ، ويمكن ادخال طريقة المسابقات كطرح أسئلة شاملة مفيدة أو تلخيص كتاب معين،وسماع أشرطة الكاسيت أو الفيديو وغيرهاوالوالدين لهم دور كبير في هذا الحب داخل البيت والمحصلة أن الطفل يشتاق لسماع مايلقى اليه عن روائع حياة النبي صلى الله عليه وآله والأئمة الطاهرين عليهم السلام، وماأن تنتهي من سرد رائعة يطلب منك أخرى 00ولاننسى مختلق الأدعية الموجودة بيننا نلقيها على مسامعهم
    ونشجعهم على قرائتها دائما وابدا ،والآيات البينات الواردة في القرآن
    الكريم في شأن الامام سلام الله عليه مع شرح مبسط لها ،وكذلك زيارته وزياراته لها أثر ووقع في النفس البشرية لما فيها من دروس ولائية تربطنا بالامام عليه السلام 000الطرق كثيرة ومختلفة ولاشك أن لكم مدخلية في ماطرح كتجربة للوصول الى أقرب الطرق لغرس محبة النبي صلى الله عليه وآله في قلوب الأحداث كما قال الامام عليه السلام (وانما قلب الحدث كالأرض الخالية )

    منقول من منتدى جامعة اهل البيت " ع "

  • #2
    اللهم صلي على المختار واله الأطهار


    يجب على كل أم وأب تعليم الطفل من صغره وترسيخ هذه المعلومات في عقله إلى أن يكبر وتهيأته لملاقات الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف

    شكرا اختي على طرحك للموضوع القيم

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

      أحسنتِ عزيزتي سهام في تفضلك بالمشاركة ...، نعم صدقت فيما قلت .. وكما تعرفون ان أقرب شيء للطفل هي القصة .. فالأطفال يستمعون للقصص باهتمام كبير ..، ولدي كرامة ومعجزة توضح هذا المعنى إن شاء الله ادرجها في هذه الصفحة لاثراء الموضوع

      تعليق


      • #4
        قصة الشيخ محمّد تقى الهمدانىّ

        يقول:

        يـوم الاثـنـيـن الثـامن عشر من شهر صفر عام ( 1397 ه*** ) اصيبت زوجتى بسكتة جزئيّة قعدت بها ، و ذلك على اثر وفاة ولديها بعد سقوطهما من جبال شميران ( فى طهران ) . و لم تجدها نفعا مراجعاتها الاطبّاء .

        حـتـى اذا كـانـت ليـلة الجـمـعة ( 22 ) صفر ( اى بعد اربعة ايام على مرض زوجتى ) . . ذهبت فى الساعة الحادية عـشرة الى غرفتى للاستراحة . فعنّ لى ان اتلو قبل الاستراحة آيات من القرآن الكريم ، و ادعية ليلة الجمعة ، و اتـوسّل بالامام بقيّة اللّه ( عليه السلام ) ، لشفاء زوجتى من دائها . . فلعلّ اللّه ( تعالى ) ياءذن للامام ( عليه السلام ) فى اغاثتنا .

        و سـبـب تـوجـّهـى مـبـاشـرة الى الامـام ( عـليه السلام ) دون ان اطلب حاجتى من اللّه ( تعالى ) انّ ابنتى الصغيرة فـاطـمـة كانت قد ارادت قبل مرض زوجتى بشهر تقريبا ان اقرا لها قصص الذين حصلوا على عنايات من الامام بقيّة اللّه ( روحى فداه ) و شملهم عطفه و احسانه . فوافقت على طلب هذه البنت ذات العشر سنين ، فكنت اقرا لها احيانا فى كتاب " النجم الثاقب " للميرزا النورىّ .

        مـن اجـل هـذا خـطـر لى هـذا التـسـاؤ ل :
        لمـاذا لا اتـوسـّل انـا كـذلك بـالامام ( عليه السلام ) و احظى بمرادى كما فـعـل مـئات الذيـن لقـوا الامـام و نـالوا مـبـتـغـاهـم ؟! و لهـذا - و كـمـا قـلت - رحـت فـى حدود الساعة الحادية عشرة اتوسّل بالامام ( عليه السلام ) بقلب مغموم و عينين باكيتين . . حتى نمت . و فى الساعة الرابعة بعد منتصف ليلة الجمعة افقت ، كما هى العادة ، من النوم . عندها لفت انتباهى صوت همهمة ياءتى من الغرفة السفلى التى ترقد فيها مريضتنا . ثمّ اخذ الصوت يقوى شيئا فشيئا و يشتدّ . نزلت الى الغرفة فوجدت ابنتى الكبرى - التى عادة ما تكون غافية فى مثل هذا الوقت - فى حالة عالية من النشاط و السرور . و ما ان وقع نظرها علىّ حتى قالت :
        ابشّرك يا بابا . . شفيت امّى ! قلت :
        و من شفاها ؟! قـالت :
        قـبـل دقـائق ايـقـظـتـنـا امـّى ( نـحـن الثـلاثـة ) مـن النـوم بـصـوت عـال و بـعـجـلة و اضـطراب ، و هى تقول :
        انهضن لتوديع الامام . . انضن لتوديع الامام . و لانّها فكرت انّ الامام سوف يذهب قبل ان ننهض . . فقد قامت هى نفسها و ذهبت تتبع الامام الى باب الدار ، مع انّها لم تستطع ان تتحرك من مكانها منذ اربعة ايّام .

        و لانى كنت اتولّى رعايتها ( و الكلام مايزال للبنت الكبرى ) فقد مضيت خلفها بعد ان ايقظنى صوتها . و عجبت هـى - كـمـا عـجـبـت انـا - مـن هـذه القـدرة التـى جـاءتـهـا بـحـيـث اسـتـطـاعـت ان تهرول الى هذا المكان ! فى هذه اللحظة :
        ساءلتنى امّى :
        اانا نائمة ام يقظى ؟! قلت لها :
        ماما . . لقد عافاك . اين كان الامام لمّا كنت تناديننا لنودّع الامام ؟ و اذن لماذا لم نره نحن ؟! قـالت امـّى :
        كـنـت نـائمـة و انـا عـلى حـالى لااقـوى على پالحركة . . فشاهدت سيّدا شريفا عظيما رفيع الشاءن يـرتـدى زى اهـل العـلم . لم يـكـن شـابـا يـافـعـا و لاكـبـيـر السـنّ جـدّا . جـاء الىّ و قال :
        قومى ، لقد عافاك اللّه .

        قلت له :
        لا استطيع القيام . فقال لى بنبرة جادّة :
        عوفيت . . فقومى .
        و ازاء هـيـبـة الرجـل العـظـيـم ( الذى هـو يـقـيـنـا الامـام صـاحـب الزمـان ( عـليـه السـّلام )) قـمـت . و قـال لى الامـام :
        لاتـتـنـاولى الدواء بـعـد الا ن ، و لاتـبـكـى . و لما اراد الانصراف ايقظتكنّ لتودّعْنَه ، و لكنى اذ وجدتكنّ متثاقلات نهضت بنفسى ، و ذهبت وراءه حتى باب الدار .

        المـدهـش فـى الامـر انّ المـريـضـة العاجزة عن الحركة قد غدت منذ تلك اللحظة صحيحة سالمة قادرة على القيام و الحركة .

        المريضة التى قد اصاب عينها اليمنى غبش فى الرؤ ية على اثر السكتة . . قد عوفيت على الفور .

        المريضة التى لم تتناول طعاما على الاطلاق مدة اربعة ايام قد افصحت فى تلك اللحظة عن جوعها و طلبت ان يؤ تى لها بطعام .

        المـريـضـة التـى كـان قـد ذهـب رونـق وجـهـهـا . . عـاد اليـهـا رونـقـهـا فـى الحال .

        و اخيرا . . المريضة التى كانت تبكى على الدوام . . قد خرج من قبلها الهمّ و الغم منذ امرها الامام الاّ تبكى . و حتى مـرض الرومـاتـيـزم الذى كـان قد حلّ بها قبل خمس سنوات و لم يستطع الاطباء معالجة . . قد شفيت منه ايضا بلطف الامام بقيّة اللّه ( عليه السلام ) .

        و رويـت هـذه الحـادثـة للدكـتـور ( دانـشـى ) احـد الاطـبـاء الذيـن كـانـوا يـعـالجـونـهـا .

        قال :
        ما كان اصابها من السكتة لايمكن معالجته ابدا بالوسائل العاديّة ، فلابدّ انها عوفيت بوسيلة غير عادية .

        و تقدّما بالشكر ازاء هذه النعمة الكبرى . . اقمنا مجلس عزاء بمناسبة ( الايّام الفاطميّة )
        ..................
        اللهم اجعلنا من اتباعه وانصاره والمستشهديين بين يدي

        تعليق


        • #5
          أختي الفاضلة آمنه الحر ..

          بارك الله بك ووفقك لما فيه رضاه وجعلك من أنصار صاحب العصر والزمان أرواح العالمين فداه..

          إلى الأمام /// أختك حنين

          تعليق


          • #6
            بوركتي اختي الفاضلة .. مواضيعكِ دائما في قمة التميز

            نتأمل منكِ المزيد غاليتي


            ولكن اسمحيلي أن انقل الموضوع لمنتدى الطفل والتربية لإحتوائه على مفاهيم تربوية راقية

            والله الموفق...

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              اختي الكريمة
              بارك الله في بك على طرحك لهذا الموضوع الذي لا تقل اهميته في شأن تربية اطفالنا عن اهمية تعليمهم الصلاة وتحبيبهم فيها فهم منها يتعلون ان حب الال الطاهرين هو شرط قبول الصلاة وكل الاعمال .

              اسلوب القصة محبب لدى الطفل وهذا الامر مجرب ومعروفه نتأجه وقد تعلمناه من امهاتنا رحمهم الله .اذكر انني عندما كنت طفل انام بجانب امي وقت الظهيرة لا تستطيع تويمي الا بقصة عن اهل البيت عليهم السلام ولكن ما تعلمناه من تلك الطريقة الكثير فنشأنا على حب الحسينية والمسجد وصلاة الجماعة وحضور مجالس ذكر اهل البيت عليهم السلام .
              كنا في ذلك الزمان شديدي التعلق بالمجالس الحسينية لانها كانت تمتاز بطرح السيرة لاهل البيت بشكل جميل وبطريقة سلسة وللاسف في هذا الزمن بدأة تلك المجالس تفقد الكثير من هذه الميزات اذ اصبح الخطيب في مواضع كثيرة ومناسبات عديدة يهمل جانب السيرة والقصة في حياة اهل البيت عليهم السلام
              ويركز على طريقة المحاضرة . وهذا ما جعل اكثر الاطفال في هذا الزمن قليلي المعرفة بالسيرة لاهل البيت عليهم افضل الصلاة والسلام ونرا ان حضور الاطفال في المأتم في اكثره يكون انتظار لخروج الموكب فقد يكون سبب هذا هو اهمال الجابن القصي في الخطابة الحسينية. الا يتفق معي الكثير في أن لطفل حق في المنبر الحسيني؟؟ لان عند خرجه من البيت يكون دور الام او الاهل قد قل وصار الدور دور المأتم والمنبر .

              اكتفي بهذا القدر من الكلام واتمنى من الاخت امنة الحر وباقي المشاركين ان يفيدوني في هذا الصدد ويضعون لي الحروف على النقاط فيما قد اكون فيه مخطء

              اكرر شكري لاختي الكريمة الاستاذة الفاضلة امنة
              والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              تعليق


              • #8
                بسم الله الرحمن الرحيم
                اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


                وعليكم السلام ورحمة الله

                أشكركم أختاي العزيزتان حنين ونور الهدى الموسوي وأخي الفاضل حب الحسين اجنني ..وبارك الله فيكم حقيقة على التعقيب الطيب ..، جزيتم خيراً


                نورد بعض من القصص عن صاحب العصر والزمان "عج"
                بطريقة فلاشية .. نتمنى الإستفادة منها
                لكل اب وأم وأخت وأخ هنا معنا


                قصة.... الكتاب الغامض

                قصة... على بعد أقدام

                قصة .. .. أعملوا هكذا

                http://www.tebyan.net/arabic/MaarefE...TA/strA_4.html

                قصة .... رفيقي هو صاحب العصر والزمان

                قصة .. .. لقاء قصير

                قصة ... أنا الموعود

                قصة .... من هو إمام الزمان

                قصة .... جراح الهجران

                قصة .... من جاء في الوقت المناسب

                قصة .... انكشاف السر

                قصة .... ولادة إمام الزمان

                قصة .... أنت صاحب الزمان

                قصة .... وعد الصباح

                قصة .... عزاء بقية الله

                قصة .... سل ولدي المهدي
                التعديل الأخير تم بواسطة آمنه الحُر; الساعة 19-04-2005, 12:06 PM.

                تعليق


                • #9
                  بقية القصص المتعلقة بالإمام صاحب العصر والزمان ارواحنا وارواح العالمين لتراب مقدمه الفداء

                  قصة ..... الإمام المنصور

                  قصة .... من الإمام ؟؟

                  قصة ..... امرنا ابين من هذه الشمس

                  قصة ..... أحلى طواف

                  قصة .... من المهدي الموعود ؟

                  تعليق

                  المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                  حفظ-تلقائي
                  x
                  إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                  x

                  اقرأ في منتديات يا حسين

                  تقليص

                  المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                  أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                  ردود 0
                  14 مشاهدات
                  0 معجبون
                  آخر مشاركة وهج الإيمان
                  بواسطة وهج الإيمان
                   
                  أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 16-05-2019, 10:16 PM
                  ردود 2
                  30 مشاهدات
                  0 معجبون
                  آخر مشاركة المعتمد في التاريخ  
                  أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 31-07-2011, 12:18 AM
                  ردود 39
                  9,253 مشاهدات
                  0 معجبون
                  آخر مشاركة وهج الإيمان
                  بواسطة وهج الإيمان
                   
                  أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                  ردود 160
                  109,436 مشاهدات
                  0 معجبون
                  آخر مشاركة وهج الإيمان
                  بواسطة وهج الإيمان
                   
                  أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                  ردود 312
                  88,944 مشاهدات
                  0 معجبون
                  آخر مشاركة وهج الإيمان
                  بواسطة وهج الإيمان
                   
                  يعمل...
                  X