إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المفاضلة بين الخلفاء الراشدين الثلاثة وعلي بن أبي طلب رضي الله عنهما

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #46
    المشاركة الأصلية بواسطة الهاوي

    ===================
    أقول:
    ===================


    ملاحظة : في هذه الأيام - سأكون مشغول - فلذلك نرجوا أن تصبر على غيابنا

    فلولا - إلزام " مزيل الظلم " لي - بفتح هذا الموضوع - لما فتحته في هذه الأيام

    و لكن - تجري الرياح بما لا تشتهيه السفن - أو كما يقال


    /////////////////////////////////////////////////


    اقول لقد الهاوي قوله انني مشغول هذه الايام

    ولقد فتح موضوعا جديدا مع شدة انشغاله

    كيف لا ادري

    http://www.yahosein.com/vb/showthrea...346#post392346

    تعليق


    • #47
      بسم الله الرحمن الرحيم
      السلام عليكم

      عزيزي أبو شهاب لا تبتئس موضوعك ما هو إلا مجرد أحاديث موضوعة بشأن أبو بكر.

      قلت لك إذا أحببت فسأفند لك كل حديث من عدة وجوه. والردود حاضرة وجاهزة ما علي إلا إنزالها فقط.

      ولقد وضعت لك عدة نقاط عقلية قبل البدء بالبحث فلم تنقبلها.
      أولها حديث سدوا الابواب إلا باب أبو بكر
      بالله عليك يا أبو شهاب إذا كان الرجل يسكن في السنح فكيف اتصل بابه بباب المسجد؟

      تعليق


      • #48
        بسم الله الرحمن الرحيم
        السلام عليكم

        أخي أميري حسين5

        الرجل لم يكتف بفتح عدة مواضيع بل ذهب إلى شبكات حوار أخرى وفتح فيها نفس تلك المواضيع.
        ومع هذا يدعي أن وقته قصير.

        تعليق


        • #49
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صلى على محمد و آل محمد



          الزميل المعتمد فى التاريخ
          حتى الأن ذكرنا لك الأحاديث و لم تذكر لنا شيئ
          فلا أقمت دليل على أنها موضوعة و لا شيئ ... هل نكتفى مثلا بقولك
          أنها موضوعة لنحذفها من كتبنا و لا نعمل بها ؟؟؟ فى إنتظار ما قلت عنه أنه أبحاث
          لأن كلامك الذى قلته لا أعتبره مناقشة بل أعتبره كلام شخص يفكر بينه و بين نفسه فقط ؟؟؟
          فلا دليل و لا سند و لا آية و لا حديث ... إلا إذا كنت تعتبر كلامك أحاديث .
          أتيتك بالأحاديث الصحيحة ... فهل تستطيع تفنيدها علميا و ليس إنشائيا ؟؟؟


          و نسأل الله أن يفتح علينا من عنده

          تعليق


          • #50
            بسم الله الرحمن الرحيم
            السلام عليكم

            الزميل أبو شهاب
            سأناقشك في أحاديثك التي جئتني بها وافندها وسأتطرق إلى نقاشي مع الهاوي وأناقشه في أدلته

            نبدأ في نقاش الحديث الأول
            قال أبو شهاب ذاكرا فضائل أبي بكر:
            [frame="3 80"]" لاتخذت أبا بكر خليلا"
            عَنْ أَبِى سَعِيدٍ الْخُدْرِىِّ - رضى الله عنه - قَالَ خَطَبَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم النَّاسَ وَقَالَ « إِنَّ اللَّهَ خَيَّرَ عَبْداً بَيْنَ الدُّنْيَا وَبَيْنَ مَا عِنْدَهُ فَاخْتَارَ ذَلِكَ الْعَبْدُ مَا عِنْدَ اللَّهِ » . قَالَ فَبَكَى أَبُو بَكْرٍ ، فَعَجِبْنَا لِبُكَائِهِ أَنْ يُخْبِرَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ عَبْدٍ خُيِّرَ . فَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم هُوَ الْمُخَيَّرُ وَكَانَ أَبُو بَكْرٍ أَعْلَمَنَا ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم « إِنَّ مِنْ أَمَنِّ النَّاسِ عَلَىَّ فِى صُحْبَتِهِ وَمَالِهِ أَبَا بَكْرٍ ، وَلَوْ كُنْتُ مُتَّخِذاً خَلِيلاً غَيْرَ رَبِّى لاتَّخَذْتُ أَبَا بَكْرٍ ، وَلَكِنْ أُخُوَّةُ الإِسْلاَمِ وَمَوَدَّتُهُ ، لاَ يَبْقَيَنَّ فِى الْمَسْجِدِ بَابٌ إِلاَّ سُدَّ ، إِلاَّ بَابَ أَبِى بَكْرٍ » رواه البخاري[/frame]

            وسؤالي الان قبل نشر بحثي أين كان يسكن أبو بكر حتى يكون له باب متصل إلى المسجد؟

            تعليق


            • #51
              بسم الله الرحمن الرحيم
              السلام عليكم

              أبو شهاب هذا موضوع لي أرد فيه على بعض ما جاء في كتاب فضائل أبو بكر لشيخكم عبد الرحمن بن عبد الخالق
              وفي الحديث الذي احتج به عبد الرحمن بن عبد الخالق أكثر مما جئت أنت به من الفضائل:
              قال عبد الرحمن بن عبد الخالق:
              أبو بكر أحب الناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم:
              حديث عمرو بن العاص رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم، بعثه على جيش ذات السلاسل فأتيته فقلت: أي الناس أحب إليك؟ قال: [عائشة]، فقلت: من الرجال؟ قال: [أبوها}، قلت: ثم من؟ قال: [ثم عمر بن الخطاب] فعد رجالاً. (أخرجه البخاري في: 62 – كتاب فضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم: 5 - باب قول النبي صلى الله عليه وسلم: [لو كنت متخذا خليلاً]).
              وهذه شهادة من الرسول صلى الله عليه وسلم أن أحب الرجال إليه من هذه الأمة هو الصديق. وقلب الرسول صلى الله عليه وسلم قلب طاهر معصوم والمحبة من الإيمان، بل الإيمان هو الحب في الله والبغض في الله، ومحبة الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي بكر من الإيمان، وإيمان الرسول صلى الله عليه وسلم معصوم. وهذه شهادة عظيمة توجب على كل مسلم أن يحب ما يحب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر على رأس هؤلاء ثم عمر بن الخطاب رضي الله عنهم. وأم المؤمنين عائشة هي أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لأنها زوجه، وأعظم الناس إيثاراً ومحبة له. رضي الله عنها.


              تعليق المعتمد:
              سنقسم كلام عبد الرحمن بن عبد الخالق الى ثلاثة أقسام:
              القسم الأول: مناسبة الحديث؟
              القسم الثاني: يتعلق بحب الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم لعلي سلام الله عليه. وقول رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم عن علي يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله. وأمر الله عز وجل رسوله بحب اربعة, وأمر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم الانصار بحب علي سلام الله عليه بأمر جبرائيل سلام الله عليه. وحديث الطائر المشوي, ولا يحب علي إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق.
              القسم الثالث – كما وضعه البخاري - : لو كنت متخذا خليلا لاتخذت ابا بكر خليلا.

              بالنسبة للقسم الاول:
              لا أحد يعلم مناسبة الحديث؟ ولماذا يسأل إنسان هذا السؤال؟ ثم كيف لا يدري رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من المقصود بالسؤال؟
              على أننا لو ألقينا نظرة خاطفة على القرآن الكريم لوجدنا ان الرسول قد هدد بعض نساءه بالطلاق, وأنه هجرهن ولوجدنا أن القرآن قد أنزل سورة بكاملها في أم المؤمنين عائشة وأم المؤمنين حفصة بسبب ما فعلتاه حتى قال عز وجل "ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئاً وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ {10}"
              ولوجدنا أن الرسول كان يغضب من كلام أم المؤمنين عائشة وخصوصا عند استهزاءها بام المؤمنين خديجة.

              القسم الثاني:
              نقول هناك اكثر من حديث ودليل يدل على ان احب الناس الى رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم هو علي بن ابي طالب, والادلة تؤيد أن أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم هم أهل البيت علي وفاطمة والحسن والحسين وليس هناك أفضل من قوله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في حقهم علي مني وانا من علي , أو أن عليا هو نفس رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم , حسين مني وأنا من حسين, وفاطمة هي روحي بين جنبي.....
              على كل نأتي على الاحاديث:
              الاول:
              احب الناس الى رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم علي.
              مسند الإمام أحمد, للإمام أحمد ابن حنبل المجلد الرابع.
              أول مسند الكوفيين.
              حديث النعمان بن بشير عن النبي صلى الله عليه وسلم.
              حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا أبو نعيم حدثنا يونس حدثنا العيراز بن حريث قال:
              -قال النعمان بن بشير قال استأذن أبو بكر على رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمع صوت عائشة عاليا وهي تقول والله لقد عرفت أن عليا أحب إليك من أبي ومني مرتين أو ثلاثا فاستأذن أبو بكر فدخل فأهوى إليها فقال يا بنت فلانة لا أسمعك ترفعين صوتك على رسول الله صلى الله عليه وسلم.‏


              الثاني:
              قول النبي صلى الله عليه وعلى اله وسلم يوم خيبر عن علي بانه يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله.
              وسنكرر الحديث الذي ذكرناه سابقا مرة اخرى ولكن هذه المرة سنذكره من المستدرك على الصحيحين لانه صحح الحديث ايضا

              المستدرك على الصحيحين (ج/ص: 3/143)‏
              -31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
              ذكر إسلام أمير المؤمنين: علي -رضي الله تعالى عنه-.
              4652/250- أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر بن حمدان القطيعي ببغداد، من أصل كتابه، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني أبي، حدثنا يحيى بن حماد، حدثنا أبو عوانة، حدثنا أبو بلج، حدثنا عمرو بن ميمون قال:
              إني لجالس عند ابن عباس، إذ أتاه تسعة رهط، فقالوا:
              يا ابن عباس، إما أن تقوم معنا، وإما أن تخلو بنا من بين هؤلاء.
              قال: فقال ابن عباس:
              بل أنا أقوم معكم.
              قال: وهو يومئذ صحيح، قبل أن يعمى.
              قال: فابتدؤوا، فتحدثوا، فلا ندري ما قالوا.
              قال: فجاء ينفض ثوبه، ويقول:
              أف وتف، وقعوا في رجل، له بضع عشرة فضائل ليست لأحد غيره.
              وقعوا في رجل قال له النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (لأبعثن رجلا لا يخزيه الله أبدا، يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله).
              فاستشرف لها مستشرف، فقال:
              (أين علي؟).
              فقالوا: إنه في الرحى يطحن.
              قال: وما كان أحدهم ليطحن.
              قال: فجاء وهو أرمد، لا يكاد أن يبصر.
              قال: فنفث في عينيه، ثم هز الراية ثلاثا، فأعطاها إياه.
              فجاء علي بصفية بنت حيي.
              قال ابن عباس: ثم بعث رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- فلانا بسورة التوبة، فبعث عليا خلفه، فأخذها منه وقال:
              (لا يذهب بها إلا رجل هو مني، وأنا منه).
              فقال ابن عباس: وقال النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- لبني عمه:
              (أيكم يواليني في الدنيا والآخرة؟). قال: وعلي جالس معهم.
              فقال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلم-، وأقبل على رجل منهم، فقال:
              (أيكم يواليني في الدنيا والآخرة؟). فأبوا، فقال لعلي:
              (أنت وليي في الدنيا والآخرة).
              قال ابن عباس: وكان علي أول من آمن من الناس بعد خديجة -رضي الله تعالى عنها-.
              قال: وأخذ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- ثوبه، فوضعه على علي وفاطمة وحسن وحسين، وقال:
              { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت، ويطهركم تطهيرا }.
              قال ابن عباس: وشرى علي نفسه، فلبس ثوب النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-، ثم نام في مكانه.
              قال ابن عباس: وكان المشركون يرمون رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-.
              فجاء أبو بكر -رضي الله تعالى عنه-، وعلي نائم.
              قال: وأبو بكر يحسب أنه رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-.
              قال: فقال: يا نبي الله.
              فقال له علي: إن نبي الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قد انطلق نحو بئر ميمون، فأدركه.
              قال: فانطلق أبو بكر، فدخل معه الغار.
              قال: وجعل علي -رضي الله تعالى عنه- يرمي بالحجارة، كما كان رمي نبي الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-، وهو يتضور، وقد لف رأسه في الثوب، لا يخرجه حتى أصبح، ثم كشف عن رأسه، فقالوا:
              إنك للئيم، وكان صاحبك لا يتضور ونحن نرميه، وأنت تتضور، وقد استنكرنا ذلك.
              فقال ابن عباس: وخرج رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في غزوة تبوك، وخرج بالناس معه.
              قال: فقال له علي: أخرج معك؟
              قال: فقال النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (لا).
              فبكى علي، فقال له:
              (أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى، إلا أنه ليس بعدي نبي. إنه لا ينبغي أن أذهب، إلا وأنت خليفتي).
              قال ابن عباس: وقال له رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (أنت ولي كل مؤمن بعدي ومؤمنة).
              قال ابن عباس: وسد رسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- أبواب المسجد، غير باب علي، فكان يدخل المسجد جنبا، وهو طريقه ليس له طريق غيره.
              قال ابن عباس: وقال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (من كنت مولاه، فإن مولاه علي).
              قال ابن عباس: وقد أخبرنا الله -عز وجل- في القرآن:
              إنه رضي عن أصحاب الشجرة، فعلم ما في قلوبهم، فهل أخبرنا أنه سخط عليهم بعد ذلك؟
              قال ابن عباس: وقال نبي الله -صلى الله عليه وسلم- لعمر -رضي الله تعالى عنه- حين قال:
              ائذن لي فاضرب عنقه.
              قال: (وكنت فاعلا؟ وما يدريك لعل الله قد اطلع على أهل بدر، فقال: اعملوا ما شئتم).
              هذا حديث صحيح الإسناد، ولم يخرجاه بهذه السياقة.
              وقد حدثنا السيد الأوحد، أبو يعلى حمزة بن محمد الزيدي -رضي الله تعالى عنه-، حدثنا أبو الحسن علي بن محمد بن مهرويه القزويني القطان قال:
              سمعت أبا حاتم الرازي يقول:
              كان يعجبهم أن يجدوا الفضائل من رواية أحمد بن حنبل -رضي الله تعالى عنه-. (ج/ص: 3/144)‏

              المستدرك على الصحيحين (ج/ص: 3/495)‏
              -31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
              ذكر مناقب: محمد بن مسلمة الأنصاري -رضي الله تعالى عنه-.
              5844/1442- فمنها:
              ما حدثناه أحمد بن كامل القاضي، حدثنا أحمد بن عبيد الله النرسي وعبد الملك بن محمد الرقاشي قالا:
              حدثنا روح بن عبادة القيسي، حدثنا عوف بن أبي جميلة، عن ميمون أبي عبد الله بن بريدة الأسلمي:
              أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- لما نزل بحضرة خيبر.
              قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: (لأعطين اللواء غدا رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله).
              فلما كان من الغد، تطاول له جماعة من أصحابه، فدعا عليا وهو أرمد، فتفل في عينيه، وأعطاه اللواء.
              ونهض معه الناس، فلقوا أهل خيبر، فإذا مرحب بين أيديهم يرتجز، وإذا هو يقول:
              قد علمت خيبر أني مرحب * شاكي السلاح بطل مجرب
              إذا السيوف أقبلت تلهب * أطعن أحيانا، وحينا أضرب
              فاختلف هو وعلي بضربتين، فضربه علي على رأسه حتى عض السيف بأضراسه، وسمع أهل العسكر صوت ضربته، فقتله.
              فما أتى آخر الناس حتى فتح لأولهم.
              هذا باب كبير قد خرجته في الأبواب. (ج/ص: 3/495)‏

              الثالث:
              ان الله عز وجل امر رسوله بحب أربعة
              -- مسند أحمد 21936
              حَدَّثَنَا أَسْوَدُ بْنُ عَامِرٍ أَخْبَرَنَا شَرِيكٌ عَنْ أَبِي رَبِيعَةَ عَنِ ابْنِ بُرَيْدَةَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ أَمَرَنِي اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِحُبِّ أَرْبَعَةٍ مِنْ أَصْحَابِي أَرَى شَرِيكًا قَالَ وَأَخْبَرَنِي أَنَّهُ يُحِبُّهُمْ عَلِيٌّ مِنْهُمْ وَأَبُو ذَرٍّ وَسَلْمَانُ وَالْمِقْدَادُ الْكِنْدِيُّ

              الجامع الصغير. لجلال الدين السيوطي المجلد الثاني.
              [تتمة باب حرف الألف].
              1692- إن الله تعالى أمرني بحب أربعة، وأخبرني أنه يحبهم: علي منهم، و أبو ذر، والمقداد، وسلمان
              التخريج (برموز السيوطي): (ت ه ك) عن بريدة
              التخريج (مفصلا): الترمذي وابن ماجة والحاكم في المستدرك عن بريدة
              تصحيح السيوطي: صحيح‏

              فلم تذكر لنا الاحاديث ان الله عز وجل امر رسوله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بحب ابو بكر او عمر او عثمان؟ فكيف يكون مَن امر الله رسوله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بحبه اقل شأنا ممن لم يذكر في حبه شيئ؟

              الرابع:
              ان الله عز وجل امر الامة بمودة اهل البيت حين قال: قل لا اسئلكم عليه اجرا الا المودة في القربى.
              -- مسند أحمد 16861
              حَدَّثَنَا حُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ حَدَّثَنَا يَزِيدُ يَعْنِي ابْنَ عَطَاءٍ عَنْ يَزِيدَ يَعْنِي ابْنَ أَبِي زِيَادٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الْحَارِثِ بْنِ نَوْفَلٍ حَدَّثَنِي عَبْدُ الْمُطَّلِبِ بْنُ رَبِيعَةَ بْنِ الْحَارِثِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ قَالَ دَخَلَ الْعَبَّاسُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُغْضَبًا فَقَالَ لَهُ مَا يُغْضِبُكَ قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا لَنَا وَلِقُرَيْشٍ إِذَا تَلَاقَوْا بَيْنَهُمْ تَلَاقَوْا بِوُجُوهٍ مُبْشِرَةٍ وَإِذَا لَقُونَا لَقُونَا بِغَيْرِ ذَلِكَ فَغَضِبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى احْمَرَّ وَجْهُهُ وَحَتَّى اسْتَدَرَّ عِرْقٌ بَيْنَ عَيْنَيْهِ وَكَانَ إِذَا غَضِبَ اسْتَدَرَّ فَلَمَّا سُرِّيَ عَنْهُ قَالَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ أَوْ قَالَ وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَا يَدْخُلُ قَلْبَ رَجُلٍ الْإِيمَانُ حَتَّى يُحِبَّكُمْ لِلَّهِ عَزَّ وَجَلَّ وَلِرَسُولِهِ ثُمَّ قَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ مَنْ آذَى الْعَبَّاسَ فَقَدْ آذَانِي إِنَّمَا عَمُّ الرَّجُلِ صِنْوُ أَبِيهِ

              -- سنن إبن ماجة 137
              حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ طَرِيفٍ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ فُضَيْلٍ حَدَّثَنَا الْأَعْمَشُ عَنْ أَبِي سَبْرَةَ النَّخَعِيِّ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ كَعْبٍ الْقُرَظِيِّ عَنْ الْعَبَّاسِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ قَالَ كُنَّا نَلْقَى النَّفَرَ مِنْ قُرَيْشٍ وَهُمْ يَتَحَدَّثُونَ فَيَقْطَعُونَ حَدِيثَهُمْ فَذَكَرْنَا ذَلِكَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ مَا بَالُ أَقْوَامٍ يَتَحَدَّثُونَ فَإِذَا رَأَوْا الرَّجُلَ مِنْ أَهْلِ بَيْتِي قَطَعُوا حَدِيثَهُمْ وَاللَّهِ لَا يَدْخُلُ قَلْبَ رَجُلٍ الْإِيمَانُ حَتَّى يُحِبَّهُمْ لِلَّهِ وَلِقَرَابَتِهِمْ مِنِّي

              -- شرح سنن إبن ماجه للسندي 137
              قَوْله ( كُنَّا نَلْقَى ) مِنْ لَقِيَ بِكَسْرِ الْقَاف فَيَقْطَعُونَ حَدِيثهمْ أَيْ عِنْد لِقَائِنَا غَضَبًا وَعَدَاوَة لَنَا لَا إِخْفَاء لِلْحَدِيثِ عَنَّا لِكَوْنِهِ سِرًّا وَإِلَّا فَلَا لَوْم عَلَى إِخْفَاء الْأَسْرَار قَوْله ( حَتَّى يُحِبّهُمْ لِلَّهِ ) أَيْ لِقَوْلِهِ تَعَالَى { قُلْ لَا أَسْأَلكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّة فِي الْقُرْبَى } وَفِي الزَّوَائِد رِجَال إِسْنَاده ثِقَات إِلَّا أَنَّهُ قِيلَ رِوَايَة مُحَمَّد بْن كَعْب عَنْ الْعَبَّاس مُرْسَلَة وَلَهُ شَاهِد رَوَاهُ التِّرْمِذِيّ أَنَّ الْعَبَّاس دَخَلَ عَلَى رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُغْضَبًا فَقَالَ مَا أَغْضَبك قَالَ مَا لَنَا وَقُرَيْش إِذَا تَلَاقَوْا بَيْنهمْ تَلَاقَوْا بِوُجُوهٍ مُبْشِرَة وَإِذَا لَقَوْنَا لَقُونَا بِغَيْرِ ذَلِكَ فَغَضِبَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه تَعَالَى عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى اِحْمَرَّ وَجْهه ثُمَّ قَالَ وَاَلَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا يَدْخُل قَلْب رَجُل إِيمَان حَتَّى يُحِبّهُمْ لِلَّهِ وَلِرَسُولِهِ الْحَدِيث اِنْتَهَى قُلْت قَالَ التِّرْمِذِيّ حَدِيث صَحِيح

              الخامس:
              الله عز وجل يامر رسوله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بان يقول للانصار بان يحبوا عليا
              معجم الطبراني الكبير
              ‏ *** وجدت في: باب الحاء . حسن بن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه يكنى أبا محمد . أبو ليلى عن الحسن بن علي رضي الله تعالى عنه .
              حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا إبراهيم بن إسحاق الصيني ثنا قيس بن الربيع عن ليث عن أبي ليلى عن الحسن بن علي رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا أنس انطلق فادع لي سيد العرب يعني عليا فقالت عائشة رضي الله تعالى عنها ألست سيد العرب قال أنا سيد ولد آدم وعلي سيد العرب فلما جاء علي رضي الله تعالى عنه أرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الأنصار فأتوه فقال لهم يا معشر الأنصار ألا أدلكم على ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعده قالوا بلى يا رسول الله قال هذا علي فأحبوه بحبي وكرموه لكرامتي فإن جبريل صلى الله عليه وسلم أمرني بالذي قلت لكم عن الله عز وجل ‏

              السادس:
              ان عليا سلام الله عليه هو نفس رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم:
              شواهد التنزيل للحسكاني ج1 صفحة:121
              " 170- أخبرني الحاكم الوالد, عن أبي حفص إبن شاهين, قال: أخبرنا عبد الله بن سليمان بن الاشعث [أخبرنا] يحيى بن حاتم العسكري [أخبرنا] بشر بن مهران [عن] محمد بن دينار, عن داود بن أبي هند:
              عن الشعبي عن جابر بن عبد الله قال: قدم وفد أهل نجران على النبي صلى الله عليه وسلم [وفيهم] العاقب والسيد فدعاهما إلى الإسلام فقالا: أسلمنا قبلك. قال: كذبتما إن شئتما أخبرتكما بما يمنعكما من الاسلام. فقالا: هات أنبئنا. قال: حب الصليب وشرب الخمر وأكل لحم الخنزير, فدعاهما إلى الملاعنة فواعداه ان يغاديانه بالغداة فغدا رسول وأخذ بيد علي وفاطمة والحسن والحسين ثم أرسل إليهما فأبيا أن يجيئا, وأقرا له بالخراج فقال النبي: والذي بعثني بالحق لو فعلا لامطر الوادي [عليهما] نارا قال جابر فنزلت هذه الاية: " قل تعالوا ندعوا أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم" قال الشعبي: أبناءنا الحسن والحسين عليهما السلام ونساءنا فاطمة وأنفسنا علي بن أبي طالب عليه السلام."

              السابع:
              أحب الخلق إلى الله بعد رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم:
              ‏المستدرك على الصحيحين،للإمام محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري. ج3 ص 141
              -31- كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم.
              ذكر إسلام أمير المؤمنين: علي -رضي الله تعالى عنه-.
              4650/248- حدثني أبو علي الحافظ، أنبأ أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أيوب الصفار، وحميد بن يونس بن يعقوب الزيات قالا:
              حدثنا محمد بن أحمد بن عياض بن أبي طيبة، حدثنا أبي، حدثنا يحيى بن حسان، عن سليمان بن بلال، عن يحيى بن سعيد، عن أنس بن مالك -رضي الله تعالى عنه- قال:
              كنت أخدم رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-، فقدم لرسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- فرخ مشوي فقال:
              (اللهم ائتني بأحب خلقك إليك، يأكل معي من هذا الطير).
              قال: فقلت:
              اللهم اجعله رجلا من الأنصار.
              فجاء علي -رضي الله تعالى عنه- فقلت:
              إن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- على حاجة، ثم جاء فقلت:
              إن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- على حاجة.
              ثم جاء، فقال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (افتح).
              فدخل، فقال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-:
              (ما حبسك علي؟).
              فقال: إن هذه آخر ثلاث كرات، يردني أنس، يزعم أنك على حاجة.
              فقال: (ما حملك على ما صنعت؟).
              فقلت: يا رسول الله، سمعت دعاءك، فأحببت أن يكون رجلا من قومي.
              فقال رسول الله: (إن الرجل قد يحب قومه).
              هذا حديث صحيح على شرط الشيخين، ولم يخرجاه.
              وقد رواه عن أنس جماعة من أصحابه، زيادة على ثلاثين نفسا، ثم صحت الرواية عن علي، وأبي سعيد الخدري، وسفينة.
              وفي حديث ثابت البناني، عن أنس زيادة ألفاظ. (ج/ص: 3/141)‏

              الثامن:
              أنه لا يحب عليا إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق
              المسند المستخرج على صحيح الإمام مسلم (لابي نعيم الاصبهاني) ج: 1 ص: 157
              237 حدثنا أبو بكر بن خلاد النصيبي ثنا محمد بن يونس القرشي ثنا عبد الله بن داود الخريبي ثنا الأعمش عن عدي بن ثابت عن زرين حبيش سمعت عليا يقول والذي فلق الحبة وبرأ النسمة وتردى العظمة إنه لعهد النبي الأمي أنه لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغضك إلا منافق لفظ الخريبي وأبي بكر سواء إلا أن أبا بكر لم يذكر والذي فلق الحبة رواه مسلم عن أبي بكر ويحيى بن يحيى

              المعجم الأوسط ج: 2 ص: 337
              2156 حدثنا أحمد قال نا عثمان بن هشام بن الفضل بن دلهم البصري قال نا محمد بن كثير الكوفي قال نا الحارث بن حصيرة عن أبي داود السبيعي عن عمران بن الحصين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلي لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغضك إلا منافق

              الإيمان لابن منده ج: 2 ص: 607
              532 أنبأ محمد بن سعيد وخيثمة وأحمد بن محمد بن زياد وجماعة قالوا ثنا إبراهيم بن عبدالله العبسي ثنا وكيع وأنبأ أحمد بن إسحاق ثنا محمد بن سليمان ثنا عبيدالله بن موسى قال ثنا الأعمش عن عدي بن ثابت عن زر بن حبيش قال قال علي والذي فلق الحبة وبرأ النسمة أنه لعهد النبي الأمي أنه لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغضك إلا منافق اه اسناده صحيح

              وختاما للقسم الثاني نقول: ما بال الذي يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ويامر الله عز وجل رسوله والانصار بحبه اقل شأنا ممن لم ينزل في حبه شيئ كأبو بكر؟

              دعوة للتفكر:
              ذكر عبد الرحمن بن عبد الخالق ان ابو بكر هو احب الناس الى رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم. ونحن نستفسر ونقول لماذا؟
              هل ابو بكر فدى رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بنفسه يوم هاجر رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم؟ ام ان الذي فعل ذلك هو علي سلام الله عليه؟
              وهل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم اخى بينه وبين ابو بكر؟ ام اخى بينه وبين علي سلام الله عليه؟
              هل لأن رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم زوجه ابنته؟ ام ان ابنة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم تزوجها علي بن ابي طالب؟


              القسم الثالث:
              قول عبد الرحمن – البخاري- : لو كنت متخذا خليلا.....
              حديث لو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا باطل من عدة وجوه. وسنذكر الحديث بتمامه لان فيه عدة فضائل – مزعومة – لا بو بكر.
              ونقلنا الحديث من سنن الترمذي الذي قال بأن الحديث حسن صحيح لنعلم أن ليس كل ما قيل عنه بأنه صحيح هو فعلا صحيح.


              ‏سنن الترمذي (وشرح العلل), للإمام الترمذي: المُجَلَّد الخَامِس.
              أبواب المَنَاقِب عَن رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّم. 51- بابٌ.
              3740- حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بنُ الحسنِ أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بنُ مَسْلَمَةَ عَن مَالِكِ بنِ أَنَسٍ عَن أبي النَّضرِ عَن عُبَيْدِ بنِ حُنينٍ عَن أبي سَعِيْدٍ الخُدريِّ
              "أنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّم جلسَ على المنبرِ فقَالَ: إنَّ عبداً خيَّرهُ اللَّه بينَ أنْ يُؤتيهِ من زهرةِ الدُّنيا ما شاءَ وبينَ ما عندهُ، فاختارَ ما عندهُ، فقَالَ أَبُو بكرٍ: فديناكَ يا رَسُولَ اللَّهِ بآبائِنَا وأمَّهاتنَا، قَالَ فعجِبنَا فقَالَ النَّاسُ: انظروا إِلى هَذَا الشَّيخِ يُخبِرُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّم عَن عَبْدٍ خيَّرهُ اللَّهُ بينَ أنْ يُؤتيهِ من زهرةِ الدُّنيا ما شاءَ، وبينَ ما عِندَ اللَّهِ؛ وهو يقولُ فديناكَ بآبائِنَا وأمَّهاتِنا؟ فكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّم هو المُخيَّرُ، وكَانَ أَبُو بكرٍ هو أعلمُنَا بهِ، فقَالَ النَّبيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: إنَّ مِنْ أمنِّ النَّاسِ عَليَّ في صُحبتِهِ ومالهِ أَبُو بكرٍ، ولو كُنتُ مُتَّخِذاً خليلاً لاتَّخذتُ أبا بكرٍ خليلاً، ولكنْ أخوَّةُ الإسلامِ لا تُبقَينَّ في المسجدِ خوخةٌ إلاّ خوخةُ أبي بكرٍ". هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ.‏


              لن نعلق على كلام عبد الرحمن بن عبد الخالق بل سنعلق على الحديث الذي نقلناه عن الترمذي من سننه.
              وسنقسم الموضوع إلى عدة أقسام
              الاول: في نعي رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم نفسه وأن ابو بكر هو الشخص الوحيد الذي فهم هذه الوصية.
              الثاني: من استحق المدح في كتاب الله عز وجل؟ ومن مدح الله في كتابه الكريم؟
              الثالث: صحبة أبو بكر لرسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم هل ذكرها القرآن على سبيل المدح أم على سبيل الذم.
              الرابع: أخوة الإسلام
              الخامس: سد الابواب أو كما في الحديث هنا سد الخوخات؟

              أولا: لنتعرف على الحديث أكثر فيجب أن نعلم أن هذا الحديث الجامع للكثير من فضائل أبو بكر جاء قبيل وفاة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.
              ثانيا: نحن لا نعلم السبب الذي من اجله يستغرب الصحابة من قول ابو بكر؟
              الم يقل رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في غدير خم "اوشك ان ادعى فأجيب", فهل كان رسول الله صلى الله عليه وعلى أله وسلم ينعي نفسه أم كان ينعي غيره؟
              ثالثا: قول عبد الرحمن بن عبد الخالق ان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم لم يتخذ خليلا يفنده عدة احاديث تذكر ان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم اتخذ خليلا منهم ابو بكر:
              الدليل:
              1- الطبقات الكبرى ج: 6 ص: 163
              أخبرنا مسلم بن إبراهيم قال حدثنا سلام بن مسكين قال حدثني رجل قال قال رسول الله خليلي من هذه الأمة أويس القرني

              2- تاريخ دمشق لابن عساكر: الجزء : 9 الصفحة : 442
              قرأت على أبي غالب بن البنا عن أبي محمد الجوهري أنا ابو عمر بن حيوية أنا أحمد بن معروف حدثنا الحسين بن الفهم أنا محمد بن سعد أنا مسلم بن إبراهيم حدثنا سلام بن مسكين حدثني رجل قال قال رسول الله خليلي من هذه الأمة أويس القرني

              3- تاريخ دمشق لابن عساكر : الجزء : 42 الصفحة : 57
              أخبرنا أبو القاسم الشحامي وأبو المظفر القشيري قالا أنا ابو سعد الأديب أنا أبو سعيد الكرابيسي أنا أبو لبيد السامي نا سويد بن سعيد نا عمرو بن ثابت عن مطير عن أنس قال
              قال رسول الله إن خليلي ووزيري وخير من أخلف بعدي يقضي ديني وينجز موعودي على بن أبي طالب رضي الله عنه
              أخبرنا أبو عبد الله محمد بن الفضل وأبو محمد هبة الله بن سهل وأبو القاسم زاهر بن طاهر قالوا أنا أبو سعد الجنزرودي أنا عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب الرازي نا يوسف بن عاصم الرازي نا سويد بن سعيد نا عمرو بن ثابت عن مطر عن أنس قال
              قال رسول الله إن خليلي ووزيري وخليفتي في أهلي وخير من أترك بعدي وينجز موعدي ويقضي ديني علي بن أبي طالب

              4- تاريخ دمشق لابن عساكر: الجزء : 39 : الصفحة : 124-125
              أخبرنا أبو الحسن بن قبيس أنا وأبو منصور بن خيرون أنا أبو بكر الخطيب أنا عثمان بن محمد بن يوسف العلاف أنا محمد بن عبدالله الشافعي أنا عبدالله بن الحسن بن أحمد أنا يزيد بن مروان أنا إسحاق بن نجيح عن عطاء عن أبي هريرة قال قال رسول الله إن لكل نبي خليلا من أمته وإن خليلي عثمان بن عفان

              أنبأنا أبو علي الحداد أنا أبو نعيم أنا أبو بكر محمد بن جعفر بن أحمد الشمشاطي المقرئ بواسط أنا أبو شعيب الحراني أنا يزيد بن مروان أنا إسحاق بن نجيح عن عطاء الخراساني عن أبي هريرة قال قال رسول الله لكل نبي خليل في أمته وإن خليلي عثمان بن عفان

              --- والاغرب من هذا كله هذا الحديث القادم الذي يفند الحديث القائل بان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم لم يتخذ ابو بكر خليلا ----
              5- تاريخ دمشق لابن عساكر الجزء : 30 الصفحة : 248
              أخبرنا أبو القاسم بن السمرقندي وأبو الفرج قوام بن زيد بن عيسى قال نا أحمد بن محمد بن النقور أنبأ علي بن عمر بن محمد الحربي نا أبو بكر محمد بن هارون بن حميد بن المجدر نا عبد الله بن عمر بن أبان نا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن مطرح بن يزيد عن عبد الله بن زحر عن علي بن يزيد عن القاسم عن أبي أمامة قال حدثني كعب بن مالك قال إن أحدث عهدي بنبيكم قبل وفاته بخمس ليال دخلت عليه وهو يقلب يديه وهو يقول إنه لم يكن نبي كان قبلي إلا وقد اتخذ من أمته خليلا وإن خليلي من أمتي أبو بكر بن أبي قحافة ألا وإن الله قد اتخذني خليلا كما اتخذ إبراهيم خليلا

              6- تاريخ دمشق لابن عساكر الجزء : 18 الصفحة : 244
              أنبأناه أبو محمد الأكفاني أنا عبد العزيز بنأحمد أنا أبو نصر بن الحباب أنا أبو سليمان بن زبر أنا أحمد بن عمير بن جوصا أنا أحمد بن عبد الله بن عبد الحكم نا عبد الله بن وهب أخبرني مسلمة بن علي عن ثعلبة بن مسلم الخثعمي عن روح بن زنباع الجذامي أنه أتى تميما أبا رقية في رهط فوافاه على باب داره بين يديه غربال فيه شعير ينقيه لفرسه فقال روح أبا رقية لو كفاك بعض أعوانك فقال لا إنما أريد الخير لنفسي إني سمعت من أم المؤمنين يعني عائشة تقول خرجت فإذا أنا برسول الله يمسح بردائه على ظهر فرسه قال فقلت بأبي وأمي يا رسول الله أبثوبك تمسح فرسك قال نعم يا عائشة وما يدريك لعل ربي أمرني بذلك مع أني لقد بت وإن الملائكة لتعاتبني في حس الخيل فمسحها فقلت يا نبي الله فولينيه فأكون أنا التي ألي القيام عليه فقال إني لا أفعل لقد أخبرني خليلي جبريل عليه السلام أن ربي عز وجل يكتب لي بكل حبة أوافيه بها حسنة وإن ربي يحط عني بكل حبة سيئة ما من امرىء من المسلمين يربط فرسا في سبيل الله عز وجل إلا يكتب له بكل حبة يوافيها حسنة ويحط عنه بكل حبة سيئة

              رابعا: لماذا بعد أن رفع رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم من مقام أبي بكر أنزله وجعله كغيره من المسلمين حتى سوى بينه وبين المنافقين. فالمسلمون كما يذكر الحديث أخوة فأي فضل لأبو بكر في أن يجعله الرسول كباقي المسلمين ومن المفروض ان رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم يريد أن يرفع مقام أبي بكر ليهيئه للخلافة.


              وما المانع في أن يتخذ رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم خليلا فهو صلوات الله وسلام عيه كان قد اتخذ صاحب سر واخا ووصيا فما المانع في أن يتخذ الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم خليلا.



              خامسا: الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم امر بسد الابواب الا باب علي فمن اين جاءت خوخة أبو بكر هذه, وهل كان منزل ابو بكر متصلا بالمسجد اصلا ام ان بيت ابو بكر كان بالسنح بعيدا عن مسجد الرسول الأكرم صلى الله عليه وعلى اله وسلم؟

              سنذكر هنا الاحاديث التي تقول بأن أبو بكر لم يكن يسكن قريبا من المسجد. فكيف يكون له خوخة أو كيف يكون له باب يفتح إلى المسجد.
              وسنذكر هنا الاحاديث التي تذكر بأن حديث سدوا الابواب إلا باب أبو بكر حديث باطل وأن الحديث الصحيح هو حديث سدوا الابواب إلا باب علي. وسننقل هنا اسماء الصحابة الذين ذكروا حديث سدوا الابواب إلا باب علي سلام الله. وبعد ذلك سننقل أقوال علماء السنة في حديث سدوا الابواب إلا باب علي سلام الله عليه. وسنذكر قولهم بأن المقصود من سدوا الخوخات أو الابواب إلا باب أبو بكر يُقصد بها سد باب النزاع في الخلافة إلا باب أبو بكر
              حديث سد الأبواب
              روى الحديث كل من:
              (1) أم المؤمنين عائشة
              التاريخ الكبير ج: 1 ص: 407
              وقال أفلت بن حسان عن جسرة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم سدوا هذه الأبواب الا باب علي قال أبو عبد الله ويقال فليت وقال محدوج عن جسرة عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه وسلم وحديث الزهري أصح وتابعه عروة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم
              (2) أم المؤمنين أم سلمة
              معجم الطبراني
              ‏ ذكر أزواج رسول الله صلى الله عليه وسلم . أم سلمة . ومن نساء أهل الكوفة عمرة بنت أفعى عن أم سلمة .
              حدثنا القاسم بن محمد الدلال بالكوفة ثنا مخول بن إبراهيم ثنا عبد الجبار بن العباس عن عمار الدهني عن عمرة بنت أفعى عن أم سلمة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينبغي لأحد أن يجنب في هذا المسجد إلا أنا وعلي (23/ 373) ‏

              (3) عمر بن الخطاب (صحابي)
              المستدرك على الصحيحين ج3 ص: 135
              4632 أخبرني الحسن بن محمد بن إسحاق الإسفرائيني ثنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن البراء ثنا علي بن عبد الله بن جعفر المديني ثنا أبي أخبرني سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة قال قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه ثم لقد أعطي علي بن أبي طالب ثلاث خصال لأن تكون لي خصلة منها أحب إلي من أن أعطي حمر النعم قيل وما هن يا أمير المؤمنين قال تزوجه فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وسكناه المسجد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يحل له فيه ما يحل له والراية يوم خيبر هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

              معتصر المختصر ج: 2 ص: 332
              عن عمر بن الخطاب لقد أعطي علي بن أبي طالب خصالا لأن تكون في خصلة منها أحب إلي من أن أعطي حمر النعم قالوا وما هن يا أمير المؤمنين قال تزوجه فاطمة وسكناه المسجد مع رسول الله يحل له فيه ما يحل لرسول الله والراية يوم خيبر
              وعن سعد أنه قال شهدت لعلي أربعة مناقب لأن تكون في إحداهن أحب إلي من الدنيا وما فيها سد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب المسجد وترك باب علي فسأل عن ذلك فقال ما أنا سددتها وما أنا تركتها وفي حديث آخر فتكلم في ذلك ناس فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه (غير) باب علي فقال قائلكم فيه والله ما سددت ولا حسنة ولكني أمرت بشيء فأتبعته
              وعن ابن عباس أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأبواب المسجد فسدت إلا باب علي كان يدخل المسجد وهو جنب وهو طريقه ليس له غيره

              (4) عبد الله بن عمر بن الخطاب (صحابي)
              (11) السنة لابن أبي عاصم ج: 2 ص: 599
              1326 حدثنا أيوب الوزان حدثنا عروة بن مروان عن عبيد الله بن عمرو عن زيد بن أبي أنيسة عن أبي إسحاق السبيعي قال سألت ابن عمر عن عثمان وعلي قال تسألني عن علي فقد رأيت مكانه من رسول الله صلى الله عليه وسلم إنه سد أبواب المسجد إلا باب علي رضي الله عنه

              مسند إبن أبي شيبة (الكتاب المصنف في الاحاديث والاثار) ج6 صفحة372
              32091- حدثنا وكيع عن هشام بن سعد عن عمر بن أسيد عن إبن عمر قال: قال عمر بن الخطاب أو قال: أبي لقد أوتي علي ثلاث خصال لان تكون لي واحجدة منهن أحب إلي من حمر النعيم: زوجه ابنته فولدت له, وسد الأبواب إلا بابه, وأعطاه الحربة يوم خيبر.


              معتصر المختصر ج: 2 ص: 333
              طريق غيره
              وعن عبد الله بن عمر أنه سأل عن عثمان وعلي فقال أما علي فلا تسألنا عنه ولكن إلى منزلته من رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه سد أبوابنا في بابه وأما عثمان فإنه أذنب ذنبا يوم التقى الجمعان عظيما عفا الله عنه وأذنب ذنبا صغير افقتلتموه


              لسان الميزان ج: 4 ص: 164
              398 عروة بن مروان العرقي وعرقة قرية من عمل طرابلس الشام أبو عبد الله حدث بمصر عن زهير بن معاوية ويعلى بن الأشدق وموسى بن اعين وابن المبارك وعبيد الله بن عمرو وعنه أيوب بن محمد الوزان يونس بن عبد الأعلى وسعيد بن عثمان التنوخي وخير بن عرفة قال بن يونس في تاريخه كان عروة من العابدين آخر من حدث عنه خير بن عرفة وقال الدارقطني كان أميا ليس بالقوي في الحديث وقال بن يونس حدثني أبي عن أبيه قال ما رأيت أشد تقشفا من عروة العرقي وكان محققا شديد الحمل على نفسه ضيق الكم ما يقدر ان يخرج يده منه الا بعد جهد كان يجمع النبات ويبيعه يتقوت به قدم ليكتب عن بن وهب قلت ويقال له أيضا الرقي لسكناه الرقة مدة ومنهم من فصلهما وجعلهما اثنين بل هما بن الدرجي وجماعة إجازة عن أبي جعفر الصيدلاني عن محمود بن إسماعيل حضورا انا بن شاذان انا بن فورك القباب ثنا احمد بن عمرو بن أبي عاصم ثنا أيوب الوزان ثنا عروة بن مروان عن عبيد الله بن عمرو عن زيد بن أبي أنيسة عن أبي إسحاق سألت بن عمر عن عثمان وعلي فقال تسأل عن علي فقد رأيت مكانه من رسول الله صلى الله عليه وسلم انه سد أبواب المسجد الا باب علي غريب منكر انتهى وهذا الحديث أخرجه النباتي من وجهين عن أبي إسحاق عن العلاء بن عوار وهو بمهملات انه سأل بن عمر فذكره فليس بمنكر إنما الغرابة فيه قوله ان أبا إسحاق قال سألت بن عمر


              (5) زيد بن أرقم (صحابي)
              المستدرك على الصحيحين ج: 3 ص: 135
              4631 أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر البزاز ببغداد ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا عوف عن ميمون أبي عبد الله عن زيد بن أرقم قال ثم كانت لنفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب شارعة في المسجد فقال يوما سدوا هذه الأبواب إلا باب علي قال فتكلم في ذلك ناس فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه غير باب علي فقال فيه قائلكم والله ما سددت شيئا ولا فتحته ولكن أمرت بشيء فاتبعته هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

              فضائل الصحابة لابن حنبل ج: 2 ص: 581
              985 حدثنا عبد الله قال حدثني أبي نا محمد بن جعفر نا عوف عن ميمون أبي عبد الله عن زيد بن أرقم ثم قال كان لنفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب شارعة في المسجد فقال يوما سدوا هذه الأبواب إلا باب علي قال فتكلم في ذلك أناس قال فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه باب علي فقال فيه قائلكم وإني ما سددت شيئا ولا فتحته ولكني أمرت بشيء فاتبعته


              السنن الكبرى ج: 5 ص: 118
              ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم أمرت بسد هذه
              باب علي
              8423 أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا جعفر قال حدثنا عوف عن ميمون أبي عبد الله عن زيد بن أرقم قال ثم كان لنفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب شارعة في المسجد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم سدوا هذه الأبواب إلا باب علي فتكلم في ذلك أناس فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه غير باب علي فقال فيه قائلكم والله ما سددته ولا فتحته ولكني أمرت بشيء فاتبعته ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم ما أنا أدخلته وأخرجتكم بل الله أدخله وأخرجكم

              خصائص علي ج: 1 ص: 59
              15 ذكر قول النبي أمرت بسد هذه الأبواب غير باب علي
              38 أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا جعفر قال حدثنا عوف عن ميمون أبي عبد الله عن زيد بن أرقم قال كان لنفر من أصحاب رسول الله أبواب شارعة في المسجد فقال رسول الله سدوا هذه الأبواب إلا باب علي فتكلم في ذلك أناس فقام رسول الله فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه الأبواب غير باب علي فقال فيه قائلكم والله ما سددته ولا فتحته ولكني أمرت بشيء فاتبعته

              مسند الروياني ج: 1 ص: 278
              412 حدثنا ابن اسحاق أنا هوذة حدثنا عوف عن ميمون عن البراء بن عازب ان زيد بن ارقم قال لما عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بجيش العسرة قال لعلي انه لا بد من ان تقيم او اقيم قال فخلف عليا وسار فقال ناس ما خلفه الا لشىء كرهه منه فبلغ ذلك عليا فأتبع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى انتهى اليه فقال ما جاء بك يا علي فقال يا رسول الله اني سمعت ناسا يزعمون انك إنما خلفتني لشىء كرهته منى قال فتضاحك اليه وقال الا ترضى ان تكون منى كهارون من انك لست بنبي قال بلى يا رسول الله قان فإنه كذلك



              (6) أبي سعيد الخدري(صحابي)
              سنن الترمذي 3661
              حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْمُنْذِرِ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ فُضَيْلٍ عَنْ سَالِمِ بْنِ أَبِي حَفْصَةَ عَنْ عَطِيَّةَ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِعَلِيٍّ يَا عَلِيُّ لَا يَحِلُّ لِأَحَدٍ أَنْ يُجْنِبَ فِي هَذَا الْمَسْجِدِ غَيْرِي وَغَيْرِكَ قَالَ عَلِيُّ بْنُ الْمُنْذِرِ قُلْتُ لِضِرَارِ بْنِ صُرَدٍ مَا مَعْنَى هَذَا الْحَدِيثِ قَالَ لَا يَحِلُّ لِأَحَدٍ يَسْتَطْرِقُهُ جُنُبًا غَيْرِي وَغَيْرِكَ قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ لَا نَعْرِفُهُ إِلَّا مِنْ هَذَا الْوَجْهِ وَسَمِعَ مِنِّي مُحَمَّدُ بْنُ إِسْمَعِيلَ هَذَا الْحَدِيثَ فَاسْتَغْرَبَهُ


              (7) البراء بن عازب (صحابي)
              مسند الروياني ج: 1 ص: 278
              411 حدثنا ابن اسحاق أنا هوذة بن خليفة ابو الاشهب حدثنا عوف عن ميمون عن البراء بن عازب قال كان لنفر من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ابواب شارعة في المسجد وان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوما سدوا هذه باب علي بن ابي طالب فتكلم في ذلك ناس فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله واثنى عليه ثم قال اني امرت بسد باب علي بن ابي طالب فقال فيه قائلكم واني والله ما حسنة شيئا ولا سددته ولكنى امرت بشىء فاتبعته

              (8) جابر بن عبد الله الأنصاري (صحابي)
              تاريخ بغداد ج: 7 ص: 204
              أخبرنا أحمد بن محمد بن غالب الفقيه قال قرأنا على أبي حفص بن بشران حدثكم أبو عبد الله جعفر بن محمد بن جعفر بن الحسن بن جعفر بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب حدثنا محمد بن مهدي الميموني حدثنا عبد العزيز بن الخطاب حدثني شعبة بن الحجاج أبو بسطام قال سمعت سيد الهاشميين زيد بن علي بن الحسين بالمدينة في الروضة قال حدثني أخي محمد بن علي أنه سمع جابر بن عبد الله يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول سدوا الأبواب كلها إلا باب علي وأومأ بيده إلى باب علي تفرد به أبو عبد الله العلوي الحسني بهذا الإسناد
              (9) أنس بن مالك(صحابي)
              ضعفاء العقيلي ج: 4 ص: 346
              1953 هلال بن سويد الأحمري ولا يتابع إلا من طريق تقاربه حدثني آدم بن موسى قال سمعت البخاري قال هلال بن سويد الأحمرى أبو المعلى كوفي لا يتابع عليه ومن حديثه ما حدثناه محمد قال حدثنا محمد بن حميد قال حدثنا تميم بن عبد المؤمن قال حدثنا هلال بن سويد قال سمعت أنس بن مالك يقول لما سد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب المسجد أتته قريش فعاتبوه فقالوا سددت أبوابنا وتركت باب علي فقال ما بأمري سددتها ولا بأمري فتحتها

              (10) إبن عباس (صحابي)
              (10) حلية الأولياء ج: 4 ص: 153
              حدثنا سليمان بن احمد قال ثنا أبو شعيب الحراني قال ثنا أبو جعفر النفيلي قال ثنا سكين بن بكير قال ثنا شعبة قال ثنا أبو بلج عن عمرو بن ميمون عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بالأبواب فسدت كلها إلا باب علي


              حلية الأولياء ج: 4 ص: 153
              حدثنا محمد بن احمد بن الحسن قال ثنا أبو شعيب عبدالله بن الحسن الحراني قال ثنا يحيى بن عبدالحميد قال ثنا أبو عوانة عن أبي بلج عن عمرو ابن ميمون عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم سدوا أبواب المسجد كلها إلا باب علي لم يروه عن عمرو إلا أبو بلج يحيى بن أبي سليمان ورواه شعبة عن أبي بلج مثله


              ضعفاء العقيلي ج: 4 ص: 221
              1812 مسكين بن بكير الحذاء حدثنا الخضر بن داود قال حدثنا أحمد بن محمد قال سمعت أبا عبد الله وذكر أبا جعفر النفيلي فأثني عليه خيرا وقال كان يحيى معي إلى مسكين بن بكير وكأنه حسن أمره قلت لأبي عبد الله نظرت في حديث مسكين عن شعبة فإذا فيها خطأ قال من أين كان يضبط هو عن شعبة ومن حديثه ما حدثناه علي بن الحسين قال حدثنا النفيلي قال حدثنا مسكين بن بكير قال حدثنا شعبة عن أبي صالح عن عمرو بن ميمون عن بن عباس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بالأبواب كلها تسد إلا باب علي ليس بمحفوظ من حديث شعبة ورواه أبو عوانة عن بن بلج ولا يصح عن أبي عوانة

              (11) سعد بن مالك (صحابي)
              مسند أحمد ج: 1 ص: 175
              1511 حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حجاج ثنا فطر عن عبد الله بن شريك عن عبد الله بن الرقيم الكناني قال خرجنا إلى المدينة زمن الجمل فلقينا سعد بن مالك بها فقال ثم أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب الشارعة في المسجد وترك باب علي رضي الله عنه


              (12) سعد بن أبي وقاص (صحابي)
              السنن الكبرى ج: 5 ص: 118
              8424 قرأت على محمد بن سليمان لوين عن بن عيينة عن عمرو بن دينار عن أبي جعفر محمد بن علي عن إبراهيم بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه ولم يقل مرة عن أبيه قال ثم كنا ثم النبي صلى الله عليه وسلم وعنده قوم جلوس فدخل علي فلما دخل خرجوا فلما خرجوا تلاوموا فقالوا والله ما أخرجنا وأدخله فرجعوا فدخلوا فقال والله ما أنا أدخلته وأخرجتكم بل الله أدخله وأخرجكم

              السنن الكبرى ج: 5 ص: 118
              8425 أخبرنا أحمد بن يحيى قال حدثنا علي بن قادم قال أخبرنا إسرائيل عن عبد الله بن شريك عن الحارث بن مالك قال أتيت مكة فلقيت سعد بن أبي وقاص فقلت هل سمعت لعلي منقبة قال ثم كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد فنودي فينا ليلا ليخرج من المسجد إلا آل رسول الله صلى الله عليه وسلم وآل علي قال فخرجنا فلما أصبح أتاه عمه فقال يا رسول الله أخرجت أصحابك وأعمامك وأسكنت هذا الغلام فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أنا أمرت ولا بإسكان هذا الغلام إن الله هو أمر به قال فطر عن عبد الله بن شريك عن عبد الله بن الرقيم عن سعد أن العباس أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال سددت أبوابنا إلا باب علي فقال ما أنا فتحتها ولا سددتها قال أبو عبد الرحمن عبد الله بن شريك ليس بذلك والحارث بن مالك لا أعرفه ولا عبد الله بن الرقيم



              -- خصائص علي ج: 1 ص: 61
              16 ذكر قول النبي ما أنا أدخلته وأخرجتكم بل الله أدخله وأخرجكم
              39 قرأت على محمد بن سليمان لوين عن ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن أبي جعفر محمد بن علي عن إبراهيم بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه ولم يقل مرة عن أبيه قال كنا عند النبي وعنده قوم جلوس فدخل علي كرم الله وجهه فلم خرجوا فلما خرجوا تلاوموا فقالوا والله ما خرجنا وأدخله فرجعوا فدخلوا فقال والله ما أنا أدخلته وأخرجتكم بل الله أدخله وأخرجكم

              -- خصائص علي ج: 1 ص: 62
              40 أخبرنا احمد بن يحيى الكوفي قال حدثنا علي بن قادم قال اخبرنا إسرائيل عن عبد الله بن شريك عن الحارث بن مالك قال أتيت مكة فلقيت سعد بن أبي وقاص فقلت هل سمعت لعلي منقبة قال كنا مع رسول الله في المسجد فنودي فينا ليلا ليخرج من في المسجد إلا آل رسول الله وآل علي قال فخرجنا فلما أصبح أتاه عمه فقال يا رسول الله أخرجت أصحابك وأعمامك وأسكنت هذا الغلام فقال رسول الله ما أنا أمرت بإخراجكم ولا بإسكان هذا الغلام إن الله هو أمر به




              المعجم الأوسط ج: 4 ص: 186
              3930 حدثنا علي بن سعيد الرازي قال نا سويد بن سعيد قال نا معاوية ين ميسرة بن شريح قال نا الحكم بن عتيبة عن مصعب بن سعيد (سعد) عن ابيه قال امر رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الابواب إلا باب علي قالوا يا رسول الله سددت الابواب كلها الا باب علي ما أنا سددت ابوابكم ولكن الله سدها




              مسند أبي يعلى ج: 2 ص: 62
              703 حدثنا موسى حدثني محمد بن إسماعيل بن جعفر الطحان حدثنا غسان بن بشر الكاهلي عن مسلم عن خيثمة عن سعد ثم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سد أبواب الناس في المسجد وفتح باب علي فقال الناس في ذلك فقال ما أنا فتحته ولكن الله فتحه

              تعليق


              • #52
                تابع لحديث سد الأبواب

                نقاش بعض علماء السنة حول حديث سد الأبواب:


                القول المسدد: لأبو الفضل أحمد بن علي العسقلاني ج: 1 ص: 16
                حديث سدوا الأبواب إلا باب علي ذكره من رواية سعد ومن رواية ابن عمر قول ابن الجوزي إنه باطل وإنه موضوع دعوى لم يستدل عليها إلا بمخالفة الحديث الذي في الصحيحين وهذا إقدام على رد الأحاديث الصحيحة بمجرد التوهم ولا ينبغي الإقدام على الحكم بالوضع إلا ثم عدم إمكان الجمع ولا يلزم من تعذر الجمع في الحال أن لا يمكن بعد ذلك إذ فوق كل ذي علم عليم وطريق الورع في مثل هذا أن لا يحكم على الحديث بالبطلان بل يتوقف فيه إلى أن يظهر لغيره ما لم يظهره له وهذا الحديث من هذا الباب هو حديث مشهور له طرق متعددة كل طريق منها على إنفرادها لا تقصر عن رتبة الحسن ومجموعها مما يقطع بصحته على طريقة كثير من أهل الحديث وأما كونه معارضا لما في مسلم ليس بينهما معارضة وقد ذكر البزار في مسنده أن حديث سدوا كل باب في المسجد إلا باب علي جاء من رواية أهل الكوفة وأهل المدينة يروون إلا باب أبي بكر قال فإن ثبتت روايات أهل الكوفة فالمراد بها هذا المعنى فذكر حديث أبي سعيد الذي سأذكره بعد قال على إن روايات أهل الكوفة جاءت من وجوه بأسانيد حسان انتهى
                وها أنا أذكر بقية الإشارة ثم أبين كيفية الجمع بينه وبين الذي في الصحيحين فمن الإشارة ما رواه الإمام أحمد في مسنده أيضا في مسند زيد ابن أرقم قال حدثنا محمد بن جعفر ثنا عون عن ميمون عن زيد بن أرقم قال كان لنفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أبواب شارعة في المسجد قال فقال يوما سدوا هذه الأبواب إلا باب علي قال فتكلم في ذلك أناس قال فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإني أمرت بسد هذه باب علي فقال فيه قائلكم وإني والله ما سددت شيئا ولا فتحته ولكن أمرت بشيء فاتبعته ورواه النسائي في السنن الكبرى عن محمد بن بشار بندار عن محمد بن جعفر وهو غندر بهذا الإسناد ورواه الحاكم في المستدرك عن أبي بكر أحمد بن جعفر القطيعي عن عبد الله بن أحمد بن حنبل عن أبيه وقال صحيح الإسناد وأخرجه الحافظ ضياء الدين المقدسي في الأحاديث المختارة مما ليس في الصحيحين من طريق المسند أيضا وأورده ابن الجوزي في الموضوعات من طريق النسائي وأعله بميمون فأخطأ في ذلك خطأ ظاهرا وميمون واحد وتكلم بعضهم في حفظه وقد صحح له الترمذي هذا تفرد به عن زيد بن أرقم ولم يذكر شيخنا هذه الطريقة وهي على شرطه وكأنه أغفلها لأن ابن الجوزي لم يوردها من طريق المسند ومن الإشارة أيضا ما رواه النسائي في السنن الكبرى عن محمد بن وهب عن مسكين بن بكير وأخرجه الكلاباذي في معاني الأخبار من وجه آخر عن مسكين ورواه الترمذي عن محمد بن حميد عن إبراهيم بن المختار كلاها عن شعبة عن أبي بلج عن عمرو بن ميمون عن إبن عباس قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأبواب المسجد فسدت إلا باب علي وروى الإمام أحمد والنسائي أيضا من طريق أبي عوانة الوضاح عن أبي بلج يحيى عن عمرو بن ميمون قال قال ابن عباس في أثناء حديث وسد أبواب باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب وهو طريقه ليس له طريق غيره وأخرجه الكلاباذي في معاني الأخبار عن حاتم بن عقيل عن يحيى بن إسماعيل وأخرجه ابن الجوزي في الموضوعات من طريق أبي نعيم في الحلبة قال حدثنا محمد بن أحمد بن الحسن ثنا أبو شعيب كلاهما عن يحيى بن عبد الحميد ثنا أبو عوانه به وأعله بأبي بلج وبيحيى ابن عبد الحميد فلم يصب لأن يحيى لم ينفرد به وأخرج النسائي حديث سعد بن أبي وقاص من طريق ورواه الطبراني في الأوسط في
                ترجمة علي بن سعيد من طريق الحكم بن عتيبة عن مصعب بن سعد عن أبيه قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب إلا باب علي فقالوا يا رسول الله سددت أبوابنا كلها إلا باب علي فقال ما أنا سددت أبوابكم ولكن الله سدها لم يروه عن الحكم إلا معاوية بن ميسرة بن شريح قلت وهو حفيد القاضي شريح سنان قال البخاري في تاريخه سمع الحكم بن عتيبة ولم يذكر فيه جرحا وذكره ابن حبان في الثقات وقال الطبراني في الكبير ثنا إبراهيم بن نائلة الأصبهاني ثنا إسماعيل بن عمرو البجلي ثنا ناصح عن سماك بن حرب عن جابر بن سمره قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب باب علي فقال العباس يا رسول الله قدر ما أدخل وحدي وأخرج قال ما أمرت بشيء من ذلك فسدها باب علي وربما مر وهو جنب وروى النسائي أيضا حديث ابن عمر بسند آخر صحيح أورده من طريق أبي إسحاق السبيعي عن العلاء بن عرار قال قلت لعبد الله بن عمر أخبرني عن علي وعثمان فقال أما علي فلا تسأل عنه أحدا وانظر إلى منزله من رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه سد أبوابنا في المسجد وأقر بابه ورجاله رجال الصحيح إلا العلاء وهو ثقة وثقه يحيى بن معين وغيره وعرار أبوه بمهملات وأخرجه الكلاباذي في معاني الأخبار من طريق عبد الله بن سلمة الأفطمس أحد الضعفاء عن الزهري عن سالم بن عبد الله بن عمر عن أبيه نحوه وفيه هذا بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأشار إلى بيت علي إلى جنبه الحديث فهذه الطرق المتظاهرة من روايات الثقات تدل على أن الحديث صحيح دلالة قوية وهذه غاية نظر المحدث وأما كون المتن معارضا للمتن الثابت في الصحيحين من حديث أبي سعيد الخدري فليس كذلك ولا معارضة بينهما بل حديث سد حديث سد الخوخ لأن بيت علي بن أبي طالب كان داخل المسجد مجاورا لبيوت النبي صلى الله عليه وسلم
                قال القاضي إسماعيل بن إسحاق المالكي في كتاب أحكام القرآن له حدثنا إبراهيم ابن حمزة ثنا سفيان بن حمزة عن كثير بن زيد عن المطلب هو ابن عبد الله ابن حنطب أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن أذن لأحد أن يمر في المسجد ولا يجلس فيه وهو جنب إلا علي بن أبي طالب لأن بيته كان في المسجد وهذا مرسل قوي يشهد له ما أخرجه الترمذي من حديث أبي سعيد الخدري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي لا يحل لأحد أن يطرق هذا المسجد جنبا غيري وغيرك أخرجه عن علي بن المنذر عن محمد بن فضيل عن سالم ابن أبي حفصة عن عطية عنه قال وقال علي بن المنذر قلت لضرار بن صرد ما معناه قال لا يحل لأحد أن يستطرقه جنبا غيري وغيرك فهذا ما يتعلق بسد الأبواب
                وأما سد الخوخ فالمراد به طاقات كانت في المسجد يستقربون الدخول منها فأمر النبي صلى الله عليه وسلم في مرض موته بسدها إلا خوخة أبي بكر وفي ذلك إشارة إلى استخلاف أبي بكر لأنه يحتاج إلى المسجد كثيرا دون غيره وظهر بهذا الجمع أن لا تعارض فكيف يدعي الوضع على الأحاديث الصحيحة بمجرد هذا التوهم ولو فتح هذا الباب لرد الأحاديث لأدعى في كثير من الأحاديث الصحيحة البطلان ولكن يأبى الله ذلك والمؤمنون

                ثم وجدت في كتاب معاني الأخبار لأبي بكر الكلاباذي قال لا تعارض بين قصة علي وقصة أبي بكر لأن باب أبي بكر كان من جملة أبواب تطلع إلى المسجد خوخات وأبواب البيوت خارجة من المسجد فأمر النبي صلى الله عليه وسلم بسد كل الخوخ فلم يبق مطلع منها إلى المسجد وتركت خوخة أبي بكر فقط وأما باب علي فلأنه داخل المسجد يخرج منه ويدخل فيه كما قال ابن عمر الذي سأله حين أشار إلى بيت علي هذا بيت علي إلى جنبه بيت النبي صلى الله عليه وسلم وكان بيت النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد انتهى وبنحوه جمع بينهما الطحاوي في مشكل الآثار وهو في أوائل الثلث الثالث منه والله أعلم

                فهذا ما يتعلق بسد الأبواب

                فيض القدير ج: 1 ص: 91
                أخرى الباب الصغير على الباب الكبير
                وقال ابن حجر الخوخة طاقة في الجدار تفتح للضوء ولا يشترط علوها وحيث تكون سفلى يمكن الاستطراق منها لاستقراب الوصول إلى محل مطلوب وهو المقصود هنا ولهذا أطلق عليها باب في بعض وفي رواية البخاري إلا خوخة أبي بكر فلا تسد تكريما له وإظهارا لتميزه بين الملأ ثم هذه الكلمة إن أريد بها الحقيقة فذلك لأن أهل المنازل الملاصقة للمسجد قد جعلوا لبيوتهم مخترقا يمرون فيه إلى المسجد أو كوة ينظرون منها إليه فأمر بسدها وترك خوخة أبي بكر إعظاما له ثم رمز للناس في ضمن ذلك إلى شأن الخلافة وإن أريد بها المجاز فهو كناية عن الخلافة وسد أبواب القالة دون التطرق إليها والتطلع نحوها

                قال بعضهم والمجاز أقوى إذ لم يصح أن أبا بكر كان منزله بلصق المسجد بل بعوالي المدينة فالقصد بالأمر بالسد سد طرق منازعته في الخلافة على طريق الاستعارة بالإجماع المحب الطبري بأنه كان له أيضا دار بلصق المسجد كما رواه عمر بن شيبة في تاريخ المدينة ثم إن ما ذكر عورض بما في عدة أخبار
                قال ابن حجر في موضع بأسانيد قوية وفي آخر برجال ثقات من الأمر بسد كل باب في المسجد إلا باب علي وفي بعضها للطبراني قالوا يا رسول الله سددت أبوابنا فقال ما أنا سددتها ولكن الله سدها ولأحمد والنسائي والحاكم سدوا هذه الأبواب إلا باب علي فتكلم ناس في ذلك فقال رسول الله إني والله ما سددت شيئا ولا فتحته ولكن أمرت بشيء فاتبعته قال ابن حجر ورجال الكل ثقات وللطبراني عن ابن سمرة أمرنا رسول الله بسد الأبواب باب علي فربما مر فيه وهو جنب وللنسائي من طريق العلاء بن عرار قلت لابن عمر أخبرني عن علي وعثمان فذكر الحديث وفيه وأما علي فلا تسأل عنه أحدا وانظر إلى منزلته من رسول الله سد أبوابنا في المسجد وأقر بابه قال ابن حجر ورجاله رجال الصحيح إلا العلاء وقد وثقه ابن معين وغيره قال فهذه أحاديث كل طريق منها صالح للاحتجاج فضلا عن مجموعها
                وقد أورد ابن الجوزي الحديث في الموضوعات بتوهمه معارضتها لحديث أبي بكر مع أنه قد جمع جمع منهم البزار والكلاباذي والطحاوي بأن سد الأبواب وقع مرتين ففي الأولى استثنى باب علي لأن بابه كان إلى جهة المسجد ولم يكن لبيته باب غيره فلما أمروا بسدها سدوها وأحدثوا خوخا يستقربون الدخول للمسجد منها فأمروا بعد خوخة أبي بكر عم وكذا الديلمي وابن مردويه عن ابن عباس قال في الفتح رجاله ثقات



                تحفة الأحوذي للمباركفوري ج: 10 ص: 112
                تنبيه أخرج أحمد والنسائي بإسناد قوي عن سعد بن أبي وقاص قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب الشارعة في المسجد وترك باب علي وقد ورد في الأمر بسد الأبواب إلا باب علي أحاديث أخرى ذكرها الحافظ في الفتح وقال بعد ذكرها وهذه الأحاديث يقوي بعضها بعضا وكل طريق منها صالح للاحتجاج فضلا عن مجموعها انتهى
                فهذه الأحاديث تخالف أحاديث الباب قال الحافظ ويمكن الجمع بين القصتين وقد أشار إلى ذلك البزار في مسنده فقال ورد في روايات أهل الكوفة بأسانيد حسان في قصة علي ورد روايات أهل المدينة في في قصة أبي بكر فإن ثبتت روايات
                أهل الكوفة فالجمع بينهما بما دل عليه حديث أبي سعيد الخدري يعني الذي أخرجه الترمذي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحل لأحد أن يطرق هذا المسجد جنبا غيري وغيرك والمعنى أن باب علي كان إلى جهة المسجد ولم يكن لبيته باب غيره فلذلك لم يؤمر بسده ويؤيد ذلك ما أخرجه إسماعيل القاضي في أحكام القران من طريق المطلب بن عبد الله بن حنطب أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يأذن لأحد أن يمر في المسجد وهو جنب إلا لعلي بن أبي طالب لأن بيته كان في المسجد ومحصل الجمع أن الأمر بسد الأبواب وقع مرتين ففي الأولى استثنى علي لما ذكره وفي الأخرى استثنى أبو بكر ولكن لا يتم ذلك إلا بأن يحمل ما في قصة علي على الباب الحقيقي وما في قصة أبي بكر على الباب المجازي والمراد به الخوخة كما صرح به في بعض الإشارة وكأنهم لما أمروا بسد الأبواب سدوها وأحدثوا خوخا يستقربون الدخول إلى المسجد منها فأمروا بسدها فهذا طريقة لا بأس بها في الجمع بين الحديثين وبها جمع بين الحديثين المذكورين ابو جعفر الطحاوي في مشكل الآثار في أوائل الثلث الثالث منه وأبو بكر الكلاباذي في معاني الأخير وصرح بأن بيت أبي بكر كان له باب خارج المسجد وخوخة إلى داخل المسجد وبيت علي لم يكن له باب إلا من داخل المسجد انتهى كلام الحافظ

                تحفة الأحوذي ج: 10 ص: 160
                فيكون تقدير الكلام لا يحل لأحد تصيبه الجنابة يمر في هذا المسجد غيري وغيرك وكان عمر دارهما خاصة في المسجد
                قال الطيبي والإشارة في هذا المسجد مشعرة بأن له اختصاصا بهذا الحكم ليس لغيره من المساجد وليس ذلك إلا لأن باب رسول الله صلى الله عليه وسلم يفتح إلى المسجد وكذا باب علي
                قوله هذا حديث حسن غريب أورد ابن الجوزي هذا الحديث في موضوعاته وقال فيه كثير النواء وهو غال في التشيع عن عطية العوفي وهو ضعيف قال السيوطي في تعقباته أخرجه الترمذي والبيهقي في سننه من طريق سالم بن أبي حفصة عن عطية فزالت تهمة كثير
                وقال الترمذي حسن غريب
                وقال النووي إنما حسنه الترمذي بشواهده
                قال وورد من حديث سعد بن أبي وقاص أخرجه البزار
                وعمر بن الخطاب أخرجه أبو يعلى
                وأم سلمة أخرجه البيهقي في سننه
                وعائشة أخرجه البخاري في تاريخه والبيهقي
                وجابر بن عبد الله أخرجه ابن عساكر في تاريخه
                ومن مرسل أبي حازم الأشجعي أخرجه الزبير بن بكار في أخبار المدينة انتهى
                وقد سمع محمد بن إسماعيل أي الإمام البخاري مني هذا الحديث وقد سمع منه أيضا حديث ابن عباس في قول الله عز وجل ما قطعتم من لينة أو تركتموها قائمة على أصولها قال اللينة النخلة الحديث قال الترمذي بعد إخراجه في تفسير سورة الحشر سمع مني محمد بن إسماعيل هذا الحديث انتهى

                تحفة الأحوذي ج: 10 ص: 162
                67 باب قوله حدثنا إبراهيم بن المختار الرازي عن أبي بلج بفتح موحدة وسكون لام بعدها جيم الفزاري الكوفي ثم الواسطي الكبير اسمه يحيى بن سليم أو ابن أبي سليم أو ابن أبي الأسود صدوق ربما أخطأ من الخامسة عن عمرو بن ميمون الأودي
                قوله أمر بسد الأبواب أي المفتوحة في المسجد إلا باب علي ولذا قال لا يحل لأحد يجنب في هذا المسجد غيري وغيرك
                قال في اللمعات حكم ابن الجوزي على هذا الحديث بالوضع وقال وضعته الروافض في معارضة حديث أبي بكر ورد الشيخ ابن حجر عليه وقال لحديث علي طرق كثيرة بلغت بعضها حد الصحة وبعضها مرتبة الحسن ولا معارضة بينه وبين حديث أبي بكر لأن الأمر بسد الأبواب وفتح باب علي كان في أول الأمر والأمر بسد الخوخات إلا خوخة أبي بكر كان في آخر الأمر في مرضه حين بقي من عمره ثلاثة أو أقل انتهى ما في اللمعات


                فتح الباري ج: 7 ص: 15
                تنبيه جاء في سد الأبواب التي حول المسجد أحاديث يخالف ظاهرها حديث الباب منها حديث سعد بن أبي وقاص قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب الشارعة في المسجد وترك باب علي أخرجه احمد والنسائي وإسناده قوي وفي رواية للطبراني في الأوسط رجالها ثقات من الزيادة فقالوا يا رسول الله سددت ابوابنا فقال ما انا سددتها ولكن الله سدها
                وعن زيد بن أرقم قال كان لنفر من الصحابة أبواب شارعة في المسجد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم سدوا هذه الأبواب الا باب علي فتكلم ناس في ذلك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اني والله ما سددت شيئا ولا فتحته ولكن أمرت بشيء فاتبعته أخرجه احمد والنسائي والحاكم ورجاله ثقات وعن بن عباس قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأبواب المسجد فسدت الا باب علي وفي رواية وامر بسد باب علي فكان يدخل المسجد وهو جنب ليس له طريق غيره اخرجهما احمد والنسائي ورجالهما ثقات وعن جابر بن سمرة قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بسد الأبواب باب علي فربما مر فيه وهو جنب أخرجه الطبراني وعن بن عمر قال كنا نقول في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم رسول الله صلى الله عليه وسلم خير الناس ثم أبو بكر ثم عمر ولقد أعطى علي بن أبي طالب ثلاث خصال لان يكون لي واحدة منهن احب الي من حمر النعم زوجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ابنته وولدت له وسد الأبواب الا بابه في المسجد وأعطاه الراية يوم خيبر أخرجه احمد وإسناده حسن واخرج النسائي من طريق العلاء بن عرار بمهملات قال فقلت لابن عمر أخبرني عن علي وعثمان فذكر الحديث وفيه واما علي فلا تسأل عنه أحدا وانظر الى منزلته من رسول الله صلى الله عليه وسلم قد سد ابوابنا في المسجد واقر بابه ورجاله رجال الصحيح الا العلاء وقد وثقه يحيى بن معين وغيره وهذه الأحاديث يقوي بعضها بعضا وكل طريق منها صالح للاحتجاج فضلا عن مجموعها
                وقد اورد بن الجوزي هذا الحديث في الموضوعات أخرجه من حديث سعد بن أبي وقاص وزيد بن أرقم وابن عمر مقتصرا على بعض الإشارة عنهم واعله ببعض من تكلم فيه من رواته وليس ذلك بقادح لما ذكرت من كثرة الطرق واعله أيضا بأنه مخالف للاحاديث الصحيحة الثابتة في باب أبي بكر وزعم انه من وضع الرافضة قابلوا به الحديث الصحيح في باب أبي بكر انتهى وأخطا في ذلك خطا شنيعا فإنه سلك في ذلك رد الأحاديث الصحيحة بتوهمه المعارضة مع ان الجمع بين القصتين ممكن وقد أشار الى ذلك البزار في مسنده فقال ورد من روايات أهل الكوفة بأسانيد حسان في قصة علي وورد من روايات أهل المدينة في قصة أبي بكر فان ثبتت روايات أهل الكوفة فالجمع بينهما بما دل عليه حديث أبي سعيد الخدري يعني الذي أخرجه الترمذي ان النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحل لاحد ان يطرق هذا المسجد جنبا غيري وغيرك والمعنى ان باب علي كان الى جهة المسجد ولم يكن لبيته باب غيره فلذلك لم يؤمر بسده ويؤيد ذلك ما أخرجه إسماعيل القاضي في احكام القران من طريق المطلب بن عبد الله بن حنطب ان النبي صلى الله عليه وسلم لم يأذن لاحد ان يمر في المسجد وهو جنب الا لعلي بن أبي طالب لان بيته كان في المسجد ومحصل الجمع ان الأمر بسد الأبواب وقع مرتين ففي الأولى استثنى علي لما ذكره وفي الأخرى استثنى أبو بكر ولكن لا يتم ذلك الا بان يحمل ما في قصة علي على الباب الحقيقي وما في قصة أبي بكر على الباب المجازي والمراد به الخوخه كما صرح به في بعض الإشارة وكانهم لما امرو بسد الأبواب سدوها واحدثوا خوخا يستقربون الدخول الى المسجد منها فامروا بعد ذلك بسدها فهذه طريقة لا بأس بها في الجمع بين الحديثين وبها جمع بين الحديثين المذكورين أبو جعفر الطحاوي في مشكل الآثار وهو في أوائل الثلث الثالث منه وأبو بكر الكلاباذي في معاني الاخبار وصرح بان بيت أبي بكر كان له باب من خارج المسجد وخوخة الى داخل المسجد وبيت علي لم يكن له باب الا من داخل المسجد والله اعلم وفي حديث الباب من ما تقدم فضيلة ظاهرة لأبي بكر الصديق وانه كان متأهلا لان يتخذه النبي صلى الله عليه وسلم خليلا لولا المانع المتقدم ذكره ويؤخذ منه ان للخليل صفة خاصة تقتضي عدم المشاركة فيها وان المساجد تصان عن التطرق إليها لغير ضرورة مهمة والإشارة بالعلم الخاص دون التصريح لاثارة افهام السامعين وتفاوت العلماء في الفهم وان من كان ارفع في الفهم استحق ان يطلق عليه اعلم وفيه الترغيب في اختيار ما في الآخرة على ما في الدنيا وفيه شكر المحسن والتنويه بفضله والثناء عليه وقال بن بطال فيه ان المرشح للامامة يخص بكرامة تدل عليه كما وقع في حق الصديق في هذه القصة قوله باب فضل أبي بكر بعد النبي صلى الله عليه وسلم أي في رتبة الفضل وليس المراد البعدية الزمانية فان فضل أبي بكر كان ثابتا في حياته صلى الله عليه وسلم كما دل عليه حديث الباب


                بعد أن بينا أن رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم نعى نفسه للمسلمين في غدير خم. وبعد أن بينا تضارب الاقوال في خلة أبو بكر وهل اتخذ رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم خليلا أم لا, وبعد أن بينا ان الامام علي سلام الله عليه هو الذي كان يجهز رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في هجرته بالطعام والدليل. وبعد أن بينا ان الحديث يجعل منزلة أبو بكر بمنزلة أي صحابي مسلم . وبعد أن بينا أن الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم أمر بسد الابواب إلا باب علي, يجب أن نحكم على حديث فضائل أبو بكر بالوضع.
                ولا ندري لماذا طيلة 23 سنة من الدعوة الاسلامية لم يصدر من ابو بكر ما يظهر فضله بل جاءت الكثير من الايات تذمه وغيره. ولكن فجأة وقبيل وفاة رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم ابو بكر يعلم بان الرسول صلى الله عليه وعلى اله وسلم سيموت فيؤهله قوله هذا لكل تلك الفضائل. سبحان الله.

                ولحد الان لم نعرف من اين أتى أبو بكر بتلك الاموال, وابو بكر مات وعليه ديون, فأين كان ماله؟
                ولحد الان لم نعرف من اين جاءت "إن آمن الناس علي في صحبته وماله" فابو بكر ترك رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم في احرج المواقف واخطرها فاين ومن اين جاء الامن.؟؟؟

                فعلا غريب.!!!!!
                يريدون ان يصنعوا فضائل لابو بكر فوقعوا في تناقض غريب وعجيب وكذب صريح. فما ان يفعل علي سلام الله عليه شيئا الا وينزل فيه قرآن يمدحه. فلماذا لم ينزل في ابو بكر شيئ؟

                تعليق


                • #53
                  بسم الله الرحمن الرحيم
                  السلام عليكم

                  الزميل أبو شهاب
                  هل علمت الان لماذا الاقربون أولى بالمعروف؟

                  تعليق


                  • #54

                    ===================
                    أقول:
                    ===================


                    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


                    الظاهر يا " المعتمد في التاريخ " أنت مثل " مزيل الظلم "

                    تقرأ الشروط و لا تعيها


                    فبربك - هل بعد قراءة هذا الكلام - تفهم


                    نبدأ من القرآن الكريم - لمعرفة ما هي مواصفات الأفضل عند الله سبحانه و تعالى


                    ثم نقارنها بافعال الخلفاء الراشدين الثلاثة الأوائل رضي الله عنهم

                    و نرى هل طابقوها أم لا!!!!

                    ثم نفعل نفس الشيء مع علي رضي الله عنه


                    ثم ننتقل الي السنة النبوية



                    هل إلتزم هو أو انت بهذا !!!!؟؟


                    لماذا تذهبون الي الروايات الآن !!!!


                    ألا يهمكم معرفة الأفضل من القرآن الكريم ؟؟؟


                    فالله سبحانه وتعالى قد وضع أوصاف يحبها و يفضلها لعباده في قرآنه الكريم



                    أعيد

                    هل أنتم مستعدون للخوض في الصفات التي وضعها الله سبحانه وتعالى في قرآنه عن الأفضل أم لا ؟؟؟؟

                    ثم بعد الإنتهاء من معرفة هذه الصفات التي يحبها الله سبحانه وتعالى لعباده

                    نرى - من تنطبق عليه أكثر هذه الصفات بالدليل القطعي الصحيح


                    هذا هو شرطي - و هذا هو موضوعي الذي فتحته في اكثر من منتدى


                    أنتظر الرد منكم


                    و سارد على نقطة واحدة بخصوص آية السابقون

                    المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ
                    4- بالنسبة لقولك السابقون السابقون ودخول أبو بكر فيها فأقول
                    أ- أبو بكر تأخر إسلامه حتى أن أكثر من 50 صحابيا أسلموا قبله.
                    ب- أبو بكر لم يكن يعلم بأن رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم كان يدعوا الناس للإسلام

                    عندما تكون في مدرسة ويقول الاستاذ بأن هناك 10 طلاب حصلوا على علامة الامتياز فتكون علاماتهم بين 90-100.
                    فنجد أن هناك طالب حاز على 90 واخر 95 واخر 100 فهل هؤلاء الطلاب متساوون؟
                    طبعا لا

                    أنا يا عزيزي أخرجت أبو بكر من الاية الشريف السابقون السابقون أولئك المقربون
                    وعندي بحثي في من أسلم قبل أبو بكر بن أبي قحافة.

                    مع أنك أخللت بالشرط ( القرآني )

                    و قفزت الي السنة النبوية - إلا أنه لا باس لكي أبين لك بعض الأمور


                    من اين فهمت أن الله سبحانه وتعالى - قصد أول عشرة أو عشرين أو مئة أو مئتين !!!؟؟؟؟؟؟؟؟

                    نريد الأدلة - لا التحليل

                    فأنت لست معصوم حتى يصبح إستنتاجك حجة أو حتى أن أعتبره تأويل صحيح !!!!


                    فهل فهمت من هذه الآية القرآنية أن الله سبحانه وتعالى عندما تكلم عن " السابقون "

                    كان يقصد " الأول " أو أول عشرة أو أول ..............................الخ ؟؟؟؟؟



                    ملاحظة :

                    فلا أدري - هل يجب علي أن أعيد أسباب إنشغالي في كل موضوع !!!!

                    فلهذا سأغير قولي السابق

                    سأكون متواجدا قدر إستطاعتي

                    - عسى أن يعجبكم هذا الكلام الآن !!!


                    /////////////////////////////////////////////////

                    تعليق


                    • #55
                      متابعين لكم ان شاءالله ..

                      بارك الله في الاخ المعتمد في التاريخ ..

                      وايضا الاخ الهاوي ..

                      فهو رغم اختلافة معنا الا انه من القلة المحترمين في النقاشات .



                      قتيل العبرات ..

                      تعليق


                      • #56
                        بسم الله الرحمن الرحيم
                        السلام عليكم

                        عزيزي الهاوي يبدو أن الصدمة كانت قاسية عليك بعض الشيئ.

                        أنت يا حبيبي تستنجد بأيات لا تفهم معناها أو مغزاها تأتي بها عامة وتريد أن تلصقها بأبي بكر.

                        على كل قال الهاوي:
                        [frame="1 80"]نبدأ من القرآن الكريم - لمعرفة ما هي مواصفات الأفضل عند الله سبحانه و تعالى


                        ثم نقارنها بافعال الخلفاء الراشدين الثلاثة الأوائل رضي الله عنهم

                        و نرى هل طابقوها أم لا!!!!

                        ثم نفعل نفس الشيء مع علي رضي الله عنه


                        ثم ننتقل الي السنة النبوية


                        هل إلتزم هو أو انت بهذا !!!!؟؟


                        لماذا تذهبون الي الروايات الآن !!!!


                        ألا يهمكم معرفة الأفضل من القرآن الكريم ؟؟؟


                        فالله سبحانه وتعالى قد وضع أوصاف يحبها و يفضلها لعباده في قرآنه الكريم



                        أعيد

                        هل أنتم مستعدون للخوض في الصفات التي وضعها الله سبحانه وتعالى في قرآنه عن الأفضل أم لا ؟؟؟؟

                        ثم بعد الإنتهاء من معرفة هذه الصفات التي يحبها الله سبحانه وتعالى لعباده

                        نرى - من تنطبق عليه أكثر هذه الصفات بالدليل القطعي الصحيح


                        هذا هو شرطي - و هذا هو موضوعي الذي فتحته في اكثر من منتدى
                        [/frame]

                        عزيزي الهاوي يبدو أنك لم تعلم أنك احتججت بهذه الاية علينا.

                        القرآن الكريم ذكر السابقون السابقون أولئك المقربون.
                        فمن هم السابقون إلى الاسلام؟
                        هل أبو بكر أو عمر أو عثمان فيها
                        أم أنها خاصة بعلي وقلة قليلة مع رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.
                        هات وبين لنا من كتاب الله عز وجل أن أبو بكر وعمر وعثمان داخلين فيها.

                        قال الهاوي
                        [frame="1 80"]من اين فهمت أن الله سبحانه وتعالى - قصد أول عشرة أو عشرين أو مئة أو مئتين !!!؟؟؟؟؟؟؟؟[/frame]
                        يقول المعتمد في التاريخ
                        لو كان عندك علم بزمن نزول الايات ومواقعها في كتاب الله عز وجل لحق لك أن تتكلم
                        ولو قرآت موضوعي بتمامه لجاز لك أن تتكلم
                        لكنك لم تقرأه ولو قرأته لعلمت أني ذكرت ان الاية الشريفة الواقعة في سورة الواقعة نزلت قبل اية وأنذر عشيرتك الاقربين النازلة في السنة 3 من البعثة النبوية الشريفة
                        أي ان الاية الشريفة خاصة بالذين سبقوا إلى ماذا؟
                        إلى الاسلام
                        إلى الانفاق
                        إلى الجهاد
                        إلى العلم
                        الى الخيرات في كل شيئ.

                        فمن السابق إلى الايمان برسول الله هل هو:
                        علي بن أبي طالب أول من أسلم؟
                        أم أبو بكر الذي أسلم قبله 50 رجلا وأسلم بعد السنة السادسة من البعثة النبوية الشريفة؟
                        أم عمر بن الخطاب الذي أسلم قبل الهجرة الى المدينة وقال يوم الحديبية ما شكك كما شككت اليوم؟

                        أذا كان عندنا أيات واحاديث مرتبطة ببعضها فلماذا لا تريد أن نحتج عليك بالايات الشريفة وبعد ذلك نعزز إحتجاجنا بالاحاديث.

                        والظاهر أنك ستهرب كما هو ديدنكم.

                        كل اية شريفة احتج بها سأتي عليها بأدلة من الاحاديث قدر الامكان. لان الله عز وجل قال أطيعو الله وأطيعوا الرسول وأولي الامر منكم.
                        وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا
                        لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة

                        هل فهمت يا حبيبي كيف تربط الايات بالسنة النبوية.

                        الان أثبت لنا أن ابا بكر و عمر و عثمان سبقوا عليا إلى الايمان برسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم.

                        وحيث أننا نقارن الفضائل يا الهاوي فمن كانت له فضيلة السبق إلى الايمان برسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم؟
                        التعديل الأخير تم بواسطة المعتمد في التاريخ; الساعة 27-09-2005, 06:46 PM.

                        تعليق


                        • #57
                          [poem font="Simplified Arabic,7,darkblue,bold,normal" bkcolor="sienna" bkimage="backgrounds/23.gif" border="solid,4,darkblue" type=2 line=0 align=center use=sp num="0,black"]
                          انى ساووك بمن ناووك=فهل ساوو نعلي قنبر[/poem]




                          ابو شهاب


                          تطالب هنا بالدليل كما ارى وتقول للاخ المعتمد هذا رايك ليس الا ..؟؟؟!!!


                          فاين هذا منك هناك...؟؟؟؟


                          ولماذا تطلب هنا ماتنكره علينا هناك....؟؟؟؟




                          الهاوي




                          لعن الله ادارة منتدى السرداب النتن جميعا


                          فلم اجد فيهم من يحمل ذرة من شرف او غيرة او امانة او مصداقية


                          وانى للقراصنة ان يحملوا هذه الاخلاق...؟؟؟؟

                          ومن يفتخرون باختراق الاجهزة فانما يفضحون عجزهم وغبائهم



                          تقول نحذف ماخرج عن الموضوع


                          وهذا كذب


                          وللجميع ادخلوا هناك وشاهدوا خروج قطعانهم السائبة عن اي موضوع هناك بلا حذف


                          هذه الحجة الواهية موجهه لنا


                          وكما قال اخي لو كنتم محقين لابقيتم تلك المشاركات الخارجة عن الموضوع دليلا لمصداقية انتم بعيدون عنها






                          والدعوة موجهه لاي منكم للمباهلة على انكم لم تخترقوا جهازي وتسرقوا وتتلفوا ماتمكنتم منه



                          الا لعنة الله عليكم جميعا ولاكرامة لاي منكم

                          تعليق


                          • #58
                            ونصيحتي للاخ المعتمد ولكافة الاخوة


                            ان يتجنبوا دخول تلك البؤر المشبوهه اذ نادرا ماسلم احد الاخوة من اختراق جهازه من قبلهم فهم لايحترمون الامانة لانهم لايعرفونها فيستغلون ادارتهم لمعرفة اي بي العضو الذي ينغص عليهم ويفض اكاذيبهم فيخترقوا جهازه


                            وهذا شائع في منتدياتهم لعنهم الله



                            وهانحن لانقول هذا خروج ولايحزنون


                            فمن اراد الحوار فليحاور هنا

                            تعليق


                            • #59
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              اللهم صلى على محمد و آل محمد



                              الزميل المعتمد فى التاريخ

                              أريد أن أعرف من الذى يناقشك أبو شهاب أم الأستاذ الفاضل عبد الرحمن عبد الخالق ؟؟؟
                              إذا كنت ستناقش و ترد على ما قاله الأستاذ الفاضل عبد الرحمن عبد الخالق
                              فإسمح لى أن أرد على كتاب شيعى آخر أنا أيضا و يكون المعتمد فى التاريخ و أبو شهاب
                              يتناقشان فى موضوع واحد و ليس لكل منهما أى علاقة بما يكتبه الآخر

                              لا ... هذه ليست طريقتى فى النقاش ؟؟؟ أنت عامل بحث و ربما بحوث طويلة جدا
                              و من السهل عليك أن تأتى يوميا و ترمى لنا البحث و إنتهى الأمر و هو لا يخص الرد علينا
                              بل هو رد جاهز من ذى قبل ... لا طبعا لن أقبل بل أنت مطالب بالرد على أبو شهاب و ليس غيره
                              و إلا فكيف ألزمك بما تقول و الأكثر من ذلك أين الأستاذ عبد الرحمن عبد الخالق ليرد عليك فيما ما قلته ؟؟؟

                              و هذا البحث به كثيييييير من الأخطاء التى لا يقع فيها أبسط الناس ... فهى واضحة تماما منذ بدأت أقرأ
                              ما كتبته ... و لكن أتركها الآن لتكون عليك و لا تصححها لأرد بها عليك فهى تدينك بشكل ثابت و أكيد

                              إذا أردت نقاشا جادا فرد على ما ذكرته لك أنا و ليس غيرى




                              الزميل حسينى فور إيفر
                              سدد ديونك المتأخرة أولا منذ الثالث من سبتمبر ثم أقبل
                              و أشغل نفسك بغيرها ... نصيحة ... لا تورط نفسك مرة أخرى
                              و لمزيد من المعلومات لمن يريد أن يرى ورطة حسينى فور إيفر
                              http://www.yahosein.com/vb/showthrea...3&page=8&pp=15
                              و أحكموا على من وعد بالرد على الأسئلة و خلف بوعده

                              و نسأل الله أن يفتح علينا من عنده

                              تعليق


                              • #60
                                بسم الله الرحمن الرحيم
                                السلام عليكم

                                الاخوة الموالين أراؤكم على الرأس والعين

                                الزميل أبو شهاب
                                ذكرت لك في أول الرد أني ذكرت كلام عبد الرحمن بن عبد الخالق لأنه أشمل من كلامك أنت لا أكثر ولا أقل.
                                أما ردي فقد كان على الحديث
                                اسم عبد الرحمن بن عبد الخالق احذفه إن شئت ورد على أجوبتي على الحديث الموضوع الذي ذكرته لي في فضائل أبي بكر.

                                هل تستطيع تفنيد ما أوردته لك من أدله أم أنك .....

                                والسلام ختام.

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 16-05-2019, 10:16 PM
                                ردود 2
                                34 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة المعتمد في التاريخ  
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                                ردود 0
                                20 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 31-07-2011, 12:18 AM
                                ردود 39
                                9,266 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                                ردود 160
                                109,443 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-04-2017, 11:27 PM
                                ردود 155
                                28,658 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X