إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تفضلوا إلى خيمة الإمام أبا عبدالله الحسين عليه الصلاة والسلام

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

    ونتابع مع قالوا في



    قال الإمام الحجة بن الحسن المهدي ( عجل الله تعالى فرجه الشريف) في زيارة الناحية:

    (السلام على زهير بن القين البجلي، القائل للحسين (عليه السلام) وقد إذن له في الانصراف: لا والله لا يكون ذلك أبداً؛ أترك ابن رسول الله صلى الله عليه وآله أسيراً في يد الأعداء وأنجو أنا!! لا أراني الله ذلك اليوم).

    قال الحسن بن علي بن داود الحلي:

    (زهير بن القين قتل بكربلاء (رحمه الله)، عظيم الشأن).


    قال أبو القاسم النراقي:

    زهير بن القين من حواري أبي عبد الله الحسين (عليه السلام)، قتل معه بكربلاء.



    قال الشيخ عبد الله المامقاني:

    وقد ذكر أهل السير: أن زهيراً هذا كان رجلاً شريفاً في قومه، نازلاً فيهم بالكوفة، شجاعاً، له في المغازي مواقف مشهورة، ومواطن مشهودة.

    قال الشيخ محمد السماوي:

    كان زهير رجلاً شريفاً في قومه، نازلاً فيهم بالكوفة، شجاعاً، له في المغازي مواقف مشهورة، ومواطن مشهودة.

    وسنتابع مع شخصية نورانية جديدة بإذن الله تعالى

    تعليق


    • #17
      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها



      اللهم صل على محمد و ال محمد
      وفقك المولى اختي على هذا المجهود
      و جعله في ميزان حسناتك
      و الى الامام دائماً
      الله يبارك فيكم ويوفقكم أختي الكريمة " أم أبيها" وحياكم الله تعالى أشكركم كثيراً على متابعتكم .. ونسأل من الله تعالى القبول منا ومنكم ومن جميع المؤمنين والمؤمنات وعظم الله اجوركم وأجورنا بهذه المصيبة الاليمة العظيمه ...

      ونلتمسكم الدعاء

      تعليق


      • #18
        يعطيج الف عافية اختي على الموضوع المميز

        تحياتي

        تعليق


        • #19
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها



          لـــلـــحرب نــــاده حبـــيـب وظهر للعباس حرصه

          جـــــاوبه العـباس ارشد واخذ من حسين رخصه

          وراح للمـــظلوم مــــسرع گصده ميضيع الفرصه



          تعالوا اليوم لنقف بين يدي سيدنا أبا عبدالله الحسين صلوات الله وسلامه عليه ليقف بنا أمام باب " الفقيه الصحابي " ألا وهو



          من هو حبيب بن مظاهر ؟

          أبوه: مظاهر ـ أو مظهر ـ بن رئاب بن الأشتر بن جخوان بن فقعس بن طريف بن عمر بن قيس بن الحرث بن ثعلبة أبو دودان ابن أسد.

          * من أصحاب الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله).

          * من خواص الإمام أمير المؤمنين (عليه الصلاة والسلام) وأصفيائه.

          * شهد حروب الإمام (عليه الصلاة والسلام).

          * من أصحاب الإمام الحسين (عليه الصلاة والسلام).

          * عمره خمس وسبعون سنة.

          * له رتبة علمية سامية.

          * زعيم بني أسد.





          * أفضل أنصار الحسين (عليه الصلاة والسلام) من غير الهاشميين.

          * له مواقف مشهودة في كربلاء.

          * جعله الحسين (عليه الصلاة والسلام) قائداً على المسيرة.

          * كان يأخذ البيعة للحسين (عليه الصلاة والسلام).

          * حمل بعد الزوال فقتل اثنين وستين رجلاً ثم استشهد.

          * القاسم ـ ابنه ـ قتل قاتل أبيه.

          قبره: في رواق حرم الحسين(عليه الصلاة والسلام) منفصل عن قبور الشهداء؛ يزدحم المسلمون لزيارته والسلام عليه
          .

          وسنتابع بإذن الله تعالى

          تعليق


          • #20
            بسم الله الرحمن الرحيم
            اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها



            يعطيج الف عافية اختي على الموضوع المميز

            تحياتي
            حياكم الله تعالى اختي الكريمه " شاعرة الشام" .. ونسألكم الدعاء... اشكركم على ثنائكم على فكرة الموضوع ..ونلتمسكم الدعاء للاستمرار في العطاء ...

            وعظم الله اجوركم وأجورنا بهذه المصيبة الاليمة العظيمه...

            ونلتمسكم الدعاء

            تعليق


            • #21
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها



              تعالوا لنقرأ قصة دارت بين حبيب بن مظاهر وميثم التمار ورشيد الهجري " سلام الله عليهم أجمعين "

              في يوم مرَّ ميثم التمَّار على فرس له ، فاستقبل حَبيب بن مظاهر الأسدي عند مجلس بني أسد ، فتحدَّثا حتَّى اختلفَتْ أعناق فرسيهما .

              ثمَّ قال " حبيب بن مظاهر " : لكأنِّي بشيخ أصلع ، ضخم البطن ، يبيع البطِّيخ عند دار الرزق ، قد صُلب في حُبِّ أهل بيت نبيِّه ( عليهم السلام ) ، يُبقر بطنه على الخشبة .

              فقال " ميثم التمار " : و إنِّي لأعرف رجلاً أحمر ، له ضفيرتان ، يخرج لنصرة ابن بنت نبيِّه ( صلى الله عليه وآله ) ، فيُقتل ، ويُجال برأسه في الكوفة .

              ثمَّ افترقا ،

              فقال أهلُ المجلس وهم يستمعون لكلامهما : ما رأينا أحداً أكذبُ من هذين .

              فلم يفترق أهل المجلس حتَّى أقبل " رشيد الهجري " فطلبهما ( أي سأل أين حبيب وميثم ) ،

              فسأل أهل المجلس عنهما ، فقالوا : افترقا وسمعناهما يقولان كذا وكذا .

              فقال رشيد الهجري : رحم الله ميثماً ، ونسي ( ويُزاد في عطاء الذي يجيء بالرأس مِائة درهم ) ، ثمَّ ذهب .

              فقال القوم : هذا والله أكذبهم .

              فقال القوم : والله ما ذهبت الأيَّام والليالي ،

              حتى رأينا مَيثماً مصلوباً على دار عمرو بن حُريث ،

              وجيء برأس حبيب بن مظاهر قد قُتل مع الإمام الحسين ( عليه السلام ) ، ورأينا كُلَّ ما قالوا .

              وسنتابع بإذن الله تعالى مع


              ونلتمسكم الدعاء
              التعديل الأخير تم بواسطة دعاء كميل; الساعة 20-03-2006, 02:08 AM.

              تعليق


              • #22
                بسم الله الرحمن الرحيم
                اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

                ونتابع مع





                من مواقفه المشرِّفة :

                قال أهل السير : جعلَ حبيب ومسلم ابن عوسجة يأخذان البيعة للإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) في الكوفة ، حتَّى إذا دخلها عُبيد الله بن زياد وخذَّل أهلها عن مسلم بن عقيل ( عليه السلام )، وتفرَّق أنصاره ، حبسهما عشائرهما وأخفياهما .

                فلمَّا ورد الإمام الحسين ( عليه الصلاة والسلام ) كربلاء خرجا إليه مختفيين يسيران الليل ويكمنان النهار حتَّى وصلا إليه .

                وروى الطبري : ثمَّ دعا عمر بن سعد قرَّة بن قيس الحنظلي ،

                فقال له : وَيْحك يا قرَّة ، القِ حسيناً فسله ما جاء به ، وماذا يريد ؟

                فأتاه قرَّة بن قبس ، فلمَّا رآه الإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) مقبلاً ،

                قال : ( أتَعْرِفُونَ هَذَا ؟ ) .

                فقال حبيب بن مظاهر : نعم ، هذا رجل من بني حنظلة ، تميمي ، وهو ابن أختنا ، ولقد كنت أعرفه بحسن الرأي ، وما كنت أراه يشهد هذا المشهد .

                فجاء حتى سَلَّم على الإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) ، وأبلغه رسالة عمر بن سعد إليه ،

                فقال الإمام الحسين ( عليه السلام ) : ( كَتَبَ إليَّ أهلُ مِصْرِكُم هذا أن أقدِمَ ، فأمَّا إذا كَرِهُوني فَأنَا أنْصَرِفُ عَنْهُم ) .

                ثمَّ قال حبيب بن مظاهر : وَيْحَكَ يا قرَّة بن قيس ، إنَّما ترجع إلى القوم الظالمين ، أُنصُر هذا الرجل الذي بآبائه أيَّدك الله بالكرامة وإيَّانا معك .

                فقال له قرَّة : أرجع إلى صاحبي بجواب رسالته وأرى رأيي .

                وسنتابع بإذن الله تعالى مع شهادته
                ونلتمسكم الدعاء

                تعليق


                • #23
                  بسم الله الرحمن الرحيم
                  اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها



                  ونتابع مع شهادة

                  خرج سيدنا حبيب بن مظاهر الأسدي ( عليه السلام ) يوم الطفِّ وهو يضحك ، فقال له برير بن حصين الهمداني - وكان يقال له : سيِّد القُرَّاء - : يا أخي ، ليس هذا ساعة ضحك .

                  فقال له حبيب : وأيُّ موضِعٍ أحقُّ من هذا بالسرور ؟! والله ما هذا إلاَّ أن تميل علينا هذه الطغاة بسيوفهم فنعانِقُ الحور العين .( يعني نقتل شهداء في سبيل الله تعالى )

                  ولمَّا أصبح الإمام الحسين ( عليه الصلاة والسلام ) يوم العاشر من المحرَّم الحرام ، سنة ( 61 هـ ) ، عبَّأ أصحابه بعد صلاة الغداة ، وكان معه اثنان وثلاثون فارساً وأربعون راجلاً ،

                  فجعلَ زُهَير بن القين في ميمنة أصحابه ، وحبيب بن مظاهر في ميسرة أصحابه ، وأعطَى رايتَه العبَّاسَ أخَاهُ ( عليه الصلاة والسلام ) .

                  ولمَّا رمَى عمر بن سعد (لعنة الله عليه ) بسهمٍ نحو الإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) ، ارتَمَى الناس وبدأ القتال ، وحينما صُرع مسلم بن عوسجة الأسدي ، مشى إليه الإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) وحبيب بن مظاهر الأسدي ،

                  فَدَنا حبيب من مسلم فقال : عزَّ عليَّ مصرعك يا مسلم ، أبشِرْ بالجنَّة .

                  فقال له مسلم قولاً ضعيفاً : بشَّرَكَ الله بخير .

                  فقال له حبيب : لولا أنِّي أعلم أنِّي في أثرك ، لاحِقٌ بك من ساعتي هذه ، لأحببتُ أن توصيَني بكلِّ همِّك حتَّى أحفظك في كلِّ ذلك .

                  فقال له مسلم : بل أنا أوصِيكَ بِهَذا رحمَكَ الله - وأهوى بيده ( يعني أشار بيده ) إلى الإمام الحسين ( عليه الصلاة و السلام ) - أن تموتَ دونه .

                  فقال له حبيب : أفعلُ ورَبُّ الكعبة .

                  وقاتل حَبيب قتالاً شديداً ، فحمل عليه بديل بن صريم العقفاني ، من بني عقفان من خزاعه ، فضربه حبيب بالسيف فقتله .

                  وحمل عليه آبر من بني تميم فطعنه ، فوقع حبيب ( عليه السلام ) ، فذهب ليقوم فضربه الحصين بن تميم على رأسه بالسيف ، فوقع ونزل إليه التميمي آبر فاحتزَّ رأسه .

                  واااااااااااحبيباه...وااااسيدااااه

                  لمَّا قُتل حبيب بن مظاهر هَدَّ وأثر ذلك في الإمام الحسين (عليه الصلاة والسلام )،

                  و قال : ( للهِ دَرُّكَ يَا حَبِيْب ، لَقَدْ كُنْتَ فَاضِلاً ، تَخْتُم القرآنَ في لَيلْةٍ واحِدَة ) .

                  هنيئأ لـ

                  وسنتابع بإذن الله تعالى

                  تعليق


                  • #24
                    أحسنــــــــتي

                    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]بارك الله فيكي اختاه




                    جعلك الله من أصحاب الجنه
                    ومن اتباع اهل البيت العصمه
                    ان شاء الله اجمعين
                    امين رب العالمين

                    شكرا اختي[/grade]

                    تعليق


                    • #25
                      اللهم صل على محمد وآل محمد
                      بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك
                      ووفقك الله لما هو خير لك

                      تعليق


                      • #26
                        يعطيك العافيه اخي الكريم
                        وجعله الله في ميزان اعمالك
                        بوركت

                        تعليق


                        • #27
                          السلام عليك يا با عبدلله الحسين عليك منى سلام الله ابد مابقيت وبقي الليل والنهار

                          ان شاء الله كل مسلم وشيعي بخيمة ابو السجاد عليه السلام

                          تعليق


                          • #28
                            تسجيل اعجاب باروع قلم رأته عيني
                            حشرك الله مع سيدنا ومولانا الامام الحسين يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بقلب سليم
                            تقبل الله جهودك لا حرمنا الله منك اخيتي العزيزه
                            دمت في حفظ الرحمن
                            ياحسين كل يوم كربلاء وكل يوم عاشوراء فدتك ارواحنا سيدي

                            تعليق


                            • #29
                              مشكور على الموضوع

                              تعليق


                              • #30
                                بارك الله بيك ياأخي العزيز الغالي دعاء كميل ومأجور بحق محمد وال محمد

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 22-04-2019, 01:07 PM
                                ردود 0
                                19 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 04:22 AM
                                ردود 2
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 22-04-2019, 07:55 AM
                                ردود 0
                                16 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ابو محمد العاملي, 23-04-2019, 09:15 PM
                                ردود 0
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ابو محمد العاملي  
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 05:19 AM
                                ردود 0
                                21 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                يعمل...
                                X