إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

......... سؤال جديد نكاح المراة من دبرها ماردكم ؟.......

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    الموضوع المطروح يتعلق بمسألة فقهية اختلف فيها العلماء قديما وحديثا من شتى المذاهب كما أشرنا في الجواب السابق، وقد أشرنا الى تعدد الاراء والسبب الذي أدى الى الاختلاف في الفتاوي بين الفقهاء.
    أما من قال بأن رأي أهل السنة واحد فإننا نكتفي بذكر مقدار يسير من بعض ما ورد في الكتب المعتبرة عند أهل السنة من كتب التفسير والفقه.
    وأما مقولة أن الموضوع يناقش بالعقل فأود أن اقول أن الحكم الشرعي هو التزام بالدين ، وليس أكلا للتين.
    لقد كانوا في الجاهلية يصنعون آلهة من تمر فإذا جاعوا أكلوها – كما ينقل ذلك عن عمر بن الخطاب – وعندما نتحدث عن حكم شرعي فإننا لا نتحدث عن رأي أو مزاج لفلان او لفلان، فمزاج الاشخاص مكانه يتحدد في سلوكهم واختيارهم ، والحكم الشرعي يتحدد وفق الضوابط والقواعد الشرعية الخاصة.
    وليس كل ما أجازته الشريعة يصير ملزما للانسان ، فالشريعة أجازت مثلا أكل لحم الحمير، فمن يا ترى نراه يأكل لحم الحمير؟
    وهذه بعض النصوص الواردة في تلك الكتب وليس في القرى المتناثرة.
    فتح القدير الجزء الاول ص 345. في طبعة وصفحة 229 في طبعة أخرى
    أخرج البخاري وغيره عن نافع قال : قرأت ذات يوم : { نساؤكم حرث لكم } فقال ابن عمر : أتدري فيم أنزلت هذه الآية ؟ قلت : لا قال : نزلت في إتيان النساء في أدبارهن.
    وأخرج البخاري عن ابن عمر أنه قال : { فاتوا حرثكم أنى شئتم } قال : في الدبر وقد روي هذا عن ابن عمر من طرق كثيرة وفي رواية عند الدارقطني أنه قال له نافع : من دبرها في قبلها ؟ فقال : لا : إلا في دبرها.
    وأخرج ابن راهويه وأبو يعلى وابن جرير والطحاوي وابن مردويه بإسناد حسن عن أبي سعيد الخدري أن رجلا أصاب امرأته في دبرها فأنكر الناس عليه ذلك فنزلت الآية.
    وأخرج البيهقي في سننه عن محمد بن علي قال : كنت عند محمد بن كعب القرظي فجاءه رجل فقال : ما تقول في إتيان المرأة في دبرها ؟ فقال : هذا شيخ من قريش فسله يعني عبد الله بن علي بن السائب : فقال : قذر ولو كان حلالا .
    وقد روي القول بحل ذلك عن محمد بن المنكدر عند ابن جرير وعن ابن أبي مليكة عند ابن جرير أيضا وعن مالك بن أنس عند ابن جرير والخطيب وغيرهما وعن الشافعي عند الطحاوي والحاكم والخطيب


    الدر المنثور ج1/ص636-637
    رخصة في إتيان الدبر
    وأخرج ابن جرير والطبراني في الأوسط وابن مردويه وابن النجار بسند حسن عن ابن عمر أن رجلا أصاب امرأته في دبرها زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم فأنكر ذلك الناس وقالوا اثفروها فأنزل الله نساؤكم حرث لكم الآية

    وأخرج الخطيب في رواة مالك من طريق أحمد بن الحكم العبدي عن مالك عن نافع عن ابن عمر قال جاءت امرأة من الأنصار إلى النبي صلى الله عليه وسلم تشكو زوجها فأنزل الله نساؤكم حرث لكم الآية

    وأخرج النسائي وابن جرير من طريق زيد بن أسلم عن ابن عمر أن رجلا أتى امرأته في دبرها فوجد في نفسه من ذلك وجدا شديدا فأنزل الله نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم

    وأخرج الدارقطني في غرائب مالك من طريق أبي بشر الدولابي نبأنا أبو الحرث أحمد بن سعيد نبأنا أبو ثابت محمد بن عبيد الله المدني حدثني عبد العزيز محمد الدراوردي عن عبد الله بن عمر بن حفص وابن أبي ذئب ومالك بن أنس فرقهم كلهم عن نافع قال قال لي ابن عمر أمسك على المصحف يا نافع فقرأ حتى أتى على نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم قال لي أتدري يا نافع فيم نزلت هذه الآية قلت لا قال نزلت في رجل من الأنصلر أصاب امرأته في دبرها فأعظم الناس ذلك فأنزل الله نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم الآية قلت له من دبرها في قبلها قال لا إلا في دبرها

    وقال الرفا في فوائده تخريج الدارقطني نبأنا أبو أحمد بن عبدوس نبأنا علي بن الجعد نبأنا ابن أبي ذئب عن نلفع عن ابن عمر قال وقع رجل على امرأته في دبرها فأنزل الله نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم قال فقلت لابن أبي ذئب ما تقول أنت في هذا قال ما أقول فيه بعد هذا

    وأخرج الطبراني وابن مردويه وأحمد بن أسامة التجيبي في فوائده عن نافع قال قرأ ابن عمر هذه السور فمر بهذه الآية نساؤكم حرث لكم الآية فقال تدري فيم أنزلت هذه الآية قال لا قال في رجال كانوا يأتون النساء في أدبارهن

    وأخرج الدارقطني ودعلج كلاهما في غرائب مالك من طريق أبي مصعب واسحق بن محمد القروي كلاهما عن نافع عن ابن عمر أنه قال يا نافع أمسك على المصحف فقرأ حتى بلغ نساؤكم حرث لكم الآية فقال يا نافع أتدري فيم أنزلت هذه الآية قلت لا قال نزلت في رجل من الأنصار أصاب امرأته في دبرها فوجد في نفسه من ذلك فسأل النبي صلى الله عليه وسلم فأنزل الله الآية
    قال الدارقطني هذا ثابت عن مالك وقال ابن عبد البر الرواية عن ابن عمر بهذا المعنى صحيحة معروفة عنه مشهورة.
    وأخرج ابن راهويه وأبو يعلى وابن جرير والطحاوي في مشكل الآثار وابن مردويه بسند حسن عن أبي سعيد الخدري أن رجلا أصاب امرأته في دبرها فأنكر الناس عليه ذلك فأنزلت نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم

    الدر المنثور ج1/ص638
    وأخرج النسائي من طريق يزيد بن رومان عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر أن عبد الله بن عمر كان لا يرى بأسا أن يأتي الرجل المرأة في دبرها

    وأخرج البيهقي في سننه عن محمد بن علي قال كنت عند محمد بن كعب القرظي فجاءه رجل فقال ما تقول في إتيان المرأة في دبرها فقال هذا شيخ من قريش فسله يعني عبد الله بن علي بن السائب فقال قذر ولو كان حلالا

    وأخرج ابن جرير عن الدراوردي قال قيل لزيد بن أسلم إن محمد بن المنكدر نهى عن إتيان النساء في أدبارهن فقال زيد أشهد على محمد لأخبرني أنه يفعله

    وأخرج الخطيب في رواة مالك عن أبي سليمان الجرجاني قال سألت مالك بن أنس عن وطء الحلائل في الدبر فقال لي الساعة غسلت رأسي منه وأخرج ابن جرير في كتاب النكاح من طريق ابن وهب عن مالك أنه مباح

    وأخرج الطحاوي من طريق أصبغ بن الفرج عن عبد الله بن القاسم قال ما أدركت أحدا اقتدى به في ديني يشك في أنه حلال يعني وطء المرأة في دبرها ثم قرأ نساؤكم حرث لكم ثم قال فأي شيء أبين من هذا

    وأخرج الطحاوي والحاكم في مناقب الشافعي والخطيب عن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أن الشافعي سأل عنه فقال ما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم في تحليله ولا تحريمه شيء والقياس أنه حلال

    وأخرج الحاكم عن ابن عبد الحكم أن الشافعي ناظر محمد بن الحسن في ذلك فاحتج عليه ابن الحسن بأن الحرث إنما يكون في الفرج فقال له فيكون ما سوى الفرج محرما فالتزمه فقال أرأيت لو وطئها بين ساقيها أو في أعكانها أفي ذلك حرث قال لا قال أفيحرم قال لا قال فكيف تحتج بما لا تقول به ؟


    قوله تعالى : { أنى شئتم } معناه عند الجمهور من الصحابة والتابعين وأئمة الفتوى : من أي وجه شئتم مقبلة ومدبرة كما ذكرنا آنفا و ( أنى ) تجيء سؤالا وإخبارا عن أمر له جهات فهو أعم في اللغة من ( كيف ) ومن ( أين ) ومن ( متى ) هذا هو الاستعمال العربي في ( أنى ) وقد فسر الناس ( أنى ) في هذه الآية بهذا الألفاظ وفسرها سيبويه ب ( كيف ) ومن ( أين ) باجتماعهما وذهبت فرقة ممن فسرها ب ( أين ) إلى أن الوطء في الدبر مباح وممن نسب إليه هذا القول : سعيد بن المسيب و نافع وابن عمر و محمد بن كعب القرظي و عبد الملك بن الماجشون وحكي ذلك عن مالك في كتاب له يسمى ( كتاب السر ).

    تعليق


    • #17
      بسم الله الرحمن الرحیم
      آما آبناء العامة ففقهم کله خرابیط
      اما عند الخاصة فهو الحق و الانصاف غير محرم من ينظر في الروايات يري القول بالحرمة يصعب جدا و لكن مكروه
      هذه الكراهة سواء قلنا باطلاقها أو لا أعني التفاصيل الموجودة في كلمات فقهاءنا الكرام قدس الله تعالي انفسهم الزكية
      فألان جهابذة الفقه الجعفري لا يقولون بالحرمة بل يقولون بالكراهة إما الشديدة أو غير الشديدة
      فالمهم الامر يرجع إلي الانسان نفسه
      و قرأت أن فيه مضرات كثيرة للرجل و المرأة و العلم عند الله تعالي

      تعليق


      • #18
        وأما مقولة أن الموضوع يناقش بالعقل فأود أن اقول أن الحكم الشرعي هو التزام بالدين ، وليس أكلا للتين.
        لقد كانوا في الجاهلية يصنعون آلهة من تمر فإذا جاعوا أكلوها – كما ينقل ذلك عن عمر بن الخطاب – وعندما نتحدث عن حكم شرعي فإننا لا نتحدث عن رأي أو مزاج لفلان او لفلان، فمزاج الاشخاص مكانه يتحدد في سلوكهم واختيارهم ، والحكم الشرعي يتحدد وفق الضوابط والقواعد الشرعية الخاصة.
        وليس كل ما أجازته الشريعة يصير ملزما للانسان ، فالشريعة أجازت مثلا أكل لحم الحمير، فمن يا ترى نراه يأكل لحم الحمير؟
        له يا ابو محمد اعتقدت انك تفهم علي بالاشارة الله يسامحك يا رجل

        اخي الكريم انا عندما قلت العقل والفطرة والمنطق

        كان قصدي ان نحكم عقلنا ونتفكّر قليلا
        وليس معنى كلامي ان نبتعد عن الفقه والدين ونبدي كل منّا رأيه !!!!

        أرأيت كيف تأوّل القول اخي؟؟

        عندما نقول الامر هذا يجب ان نرجع اليه الى الدين والشرع

        طيب ولكن الا يعقل ان نتفكّر في هذا الامر ايّا كان!!!

        لم خلق لنا الله عز وجل العقل ؟؟

        على سبيل المثال احد علماء الفقه ولنفرض اجاز امرا ما ايّا كان
        الا يحق لنا ان نتفكّر فربما يكون مخطئا على حسب ما فكر فيه وهنا في هذه الحالة علينا مراجعة المسألة

        لنعد الى موضوعنا .....

        عندكم اختلفوا فيها علماء الفقه منهم من يقول امر مشروع ومنهم محرمه ومنهم من قال مكروه ولكن برضاها هي

        انت معي الى هنا

        اذن من هذا الامر لنتفكر قليلا

        ونتدبر ونتأمل ..

        لماذا هناك اختلاف في هذا الامر ؟؟

        كيف نقول ان جماعة الشيخ فلاني يعملون هذا الامر وجماعة الشيخ فلاني لا يفعلونه هو محرم عندهم !!!

        الا ترى ان هنا خطأ جسيما في هذه المسالة ؟؟؟

        ركز اخي شوي معليش

        نحن اولاد ادم وحواء ونحن اسلام نهاية الامر

        اذن عندما يحرمون جماعة شيئا ويحللونه جماعة اخرى وهم من نفس المذهب

        الا ترى في هذه خطأ ؟؟؟

        فلنراجع ولنتفكر قليلا

        تحياتي

        تعليق


        • #19
          وأخرج الحاكم عن ابن عبد الحكم أن الشافعي ناظر محمد بن الحسن في ذلك فاحتج عليه ابن الحسن بأن الحرث إنما يكون في الفرج فقال له فيكون ما سوى الفرج محرما فالتزمه فقال أرأيت لو وطئها بين ساقيها أو في أعكانها أفي ذلك حرث قال لا قال أفيحرم قال لا قال فكيف تحتج بما لا تقول به ؟
          لو سمحت عطنا الرابط اللذي نقلت منه هذا الكلام ونسخته

          انا انتظرك

          تعليق


          • #20
            على سبيل المثال احد علماء الفقه ولنفرض اجاز امرا ما ايّا كان
            الا يحق لنا ان نتفكّر

            يحق لك التفكر فقط التفكر و لا غير

            فربما يكون مخطئا على حسب ما فكر في

            صحيح ممكن أن يكون مخطئا في ما نظر فيه و قضي وقتا كثيرا لابداء الحكم فيه و لكن انت لا يجوز لك مخالفته و ستكون معاقب عليه شئت أم أبيت لان العمل بقتوي الفقه الاعلم واجب و إن كان في الواقع قد اخطأ

            ثم نحن لا حاجة لنا بفتوي الشافعي و المالكي هولاء ...........

            تعليق


            • #21
              الجمال العلوي بتصدق اذا قلت لك ردك فارغ !!!

              يعني ما اضفت شي

              بعدين ماني طالب منك انا انه تضع الرابط اللي نقلت منه الكلام !!!!

              وكمان الحكي ما كان معك يا سيد علوي

              انا كنت عمرد على ابو محمد مو عليك

              يعني ردك ما فادنا بشي

              يرفع يرفع يرفع

              تعليق


              • #22
                السلام عليكم

                نكاح الزوج للزوجة من دبرها مكروه عندنا نحن الشيعة ومكروه كرهاً شديداً

                بالنسبة الى الاخوة السنة

                لا تجعلوا انفسكم اولى بالاسلام والتشريع وان ارائكم هي المقياس وان كل راي يخالفكم مرفوض وكأنكم اصحاب الاسلام وان الرسالة الاسلامية نزلت عليكم وحدكم.

                تشريعات الامور تنقسم الى ثلاثة اقسام:

                حلال
                مكروه
                حرام

                وهو من النوع المكروه اي ليس حراما

                وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                تعليق


                • #23
                  السلام عليكم
                  المصدر موجود في الموضوع المنشور أعلاه
                  يمكن مراجعته مجددا

                  تعليق


                  • #24
                    اا

                    انيرونا اجلكم الله لكي لايغع احد في الحرام اعوذ بل الله

                    تعليق


                    • #25
                      نكاح الزوجة من الدبر

                      بسم اللة الرحمن الرحيم (هذا الشي مرفوض عندنا بحسب ماقالة النبي واهل بيتة وعن الائمة الاطهار انة هذا الشي مرفوض جملة وتفصيليا لانة من الناحية العلمية انة هذا الشي لايفعل شهوة عند المراة وحتى انة يفعل بعض الامراض الضارة منها الجروح حتى اذا تطورت هذي الامراض تصبح امراض خبثة فنحن الشيعة مكروة عندنا نحن مذهب الشيعة

                      تعليق


                      • #26
                        السلام عليكم

                        تعليق


                        • #27
                          المشاركة الأصلية بواسطة العبقـــري
                          فإنّ إتيان الزوجة في دبرها ( في موضع خروج الغائط ) كبيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من فعل هذا فقال : " ملعون من أتى امرأة في دبرها " رواه الإمام أحمد 2/479 وهو في صحيح الجامع 5865 بل إن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من أتى حائضا أو امرأة في دبرها أو كاهنا فقد كفر بما أنزل على محمد " رواه الترمذي برقم 1/243 وهو في صحيح الجامع 5918 . ورغم أن عددا من الزوجات من صاحبات الفطر السليمة يأبين ذلك إلا أن بعض الأزواج يهدد بالطلاق إن لم تطعه ، وبعضهم قد يخدع زوجته التي تستحي من سؤال أهل العلم فيوهمها بأن هذا العمل حلال ، وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجوز للزوج أن يأتي زوجته كيف شاء من الأمام والخلف ما دام في موضع الولد ولا يخفى أن الدبر ومكان الغائط ليس موضعا للولد .
                          ومن أسباب هذه الجريمة - عند البعض - الدخول إلى الحياة الزوجية النظيفة بموروثات جاهلية قذرة من ممارسات شاذة محرمة أو ذاكرة مليئة بلقطات من أفلام الفاحشة دون توبة إلى الله . ومن المعلوم أن هذا الفعل محرم حتى لو وافق الطرفان فإن التراضي على الحرام لا يصيره حلالا .
                          وقد ذكر العلامة شمس الدين ابن قيم الجوزية شيئا من الحكم في حرمة إتيان المرأة في دبرها في كتابه زاد المعاد فقال رحمه الله تعالى : وأما الدبر : فلم يبح قط على لسان نبي من الأنبياء ..
                          وإذا كان الله حرم الوطء في الفرج لأجل الأذى العارض ، فما الظن بالحُشّ الذي هو محل الأذى اللازم مع زيادة المفسدة بالتعرض لانقطاع النسل والذريعة القريبة جداً من أدبار النساء إلى أدبار الصبيان .
                          وأيضاً : فللمرأة حق على الزوج في الوطء ، ووطؤها في دبرها يفوّت حقها ، ولا يقضي وطرها ، ولا يُحصّل مقصودها .
                          وأيضا : فإن الدبر لم يتهيأ لهذا العمل ، ولم يخلق له ، وإنما الذي هيئ له الفرج ، فالعادلون عنه إلى الدبر خارجون عن حكمة الله وشرعه جميعاً .
                          وأيضاً : فإن ذلك مضر بالرجل ، ولهذا ينهى عنه عُقلاء الأطباء ، لأن للفرج خاصية في اجتذاب الماء المحتقن وراحة الرجل منه ، والوطء في الدبر لا يعين على اجتذاب جميع الماء ، ولا يخرج كل المحتقن لمخالفته للأمر الطبيعي .
                          وأيضاً : يضر من وجه آخر ، وهو إحواجه إلى حركات متعبة جداً لمخالفته للطبيعة .
                          وأيضاً : فإنه محل القذر والنجو ، فيستقبله الرجل بوجهه ، ويلابسه .
                          وأيضاً : فإنه يضر بالمرأة جداً ، لأنه وارد غريب بعيد عن الطباع ، منافر لها غاية المنافرة .
                          وأيضاً : فإنه يُفسد حال الفاعل والمفعول فساداً لا يكاد يُرجى بعده صلاح ، إلا أن يشاء الله بالتوبة .
                          وأيضاً : فإنه من أكبر أسباب زوال النعم ، وحلول النقم ، فإنه يوجب اللعنة والمقت من الله ، وإعراضه عن فاعله ، وعدم نظره إليه ، فأي خير يرجوه بعد هذا ، وأي شر يأمنه ، وكيف تكون حياة عبد قد حلت عليه لعنة الله ومقته ، وأعرض عنه بوجهه ، ولم ينظر إليه .
                          وأيضاً : فإنه يذهب بالحياء جملة ، والحياء هو حياة القلوب ، فإذا فقدها القلب ، استحسن القبيح ، واستقبح الحسن ، وحينئذ فقد استحكم فساده .
                          وأيضاً : فإنه يحيل الطباع عما ركبها الله ، ويخرج الإنسان عن طبعه إلى طبع لم يركّب الله عليه شيئاً من الحيوان ، بل هو طبع منكوس ، وإذا نُكس الطبع انتكس القلب ، والعمل ، والهدى ، فيستطيب حينئذ الخبيث من الأعمال والهيئات ..
                          وأيضاً : فإنه يورث من الوقاحة والجرأة ما لا يورثه سواه .
                          فصلاة الله وسلامه على من سعادة الدنيا والآخرة في هديه واتباع ما جاء به ، وهلاك الدنيا والآخرة في مخالفة هديه وما جاء به . انتهى مختصرا من كلامه رحمه الله روضة المحبين 4/257 - 264

                          ما رد الشّيعه على جواز نكاح المراة من دبرها ؟؟؟

                          تعليق


                          • #28
                            نكاح الدبر

                            السﻻم عليكم
                            الغريب في الموضوع أننا جميع نعلم أن التشريعات الأسﻻمية في القرأن الكريم فيها فائدة للأنسان ومسسستحيل يكون فيها مضرة ، والطب أثبت أن النكاح من الدبر به الكثير من المضار للزوجين .. أذن كيف ممكن ربنا يحلل لنا شيء يضر بنا ؟!!!!
                            وغير هيك (الحﻻل بين والحرام بين) في حال ماكنت تعرف الفتوة أستفتي نفسك والله يلهمك بالتصرف الصحيح

                            بأختصار .. طول عمرنا نسمع بالعﻻقات الجنسية الشاذة وكلمة (الشاذة) دﻻلة على أن الموضوع خارج عن الطبيعي والمنطق

                            أعلق على كﻻم أحد الأخوة والمعذرة كﻻمه أضحكني .. يقول في نصه الطويل (أن يجوز لنا نتفكر في فتاوي العلماء وﻻ يجوز لنا التصرف بمزاجنا) طبعآ الكﻻم هذا نقتصره على موضوعنا النكاح من الدبر .. ياخوي اللي تقول هالكﻻم .. لو العلماء حللوا شرب الخمر وأحنا ندري أنه حرااااااام .. يصير أشرب الخمر ومايلحقني أثم والأثم يلحق المفتي فقط !!!!! فعﻵ كﻻم غيرررر منطقي .. أستفتي قلبك يامسلم

                            المعذرة على الأطالة أخواني ^^

                            تعليق


                            • #29
                              نعيد ما تم نشره سابقا
                              السلام عليكم
                              هذه من المسائل التي حصل فيها الخلاف بين جميع المسلمين سنة وشيعة نظرا لتعدد الروايات الواردة في الموضوع فبعض الفقهاء التزم بروايات التحريم فقط ، والبعض الاخر جمع بين الروايات فحكم بالكراهة ، بمعنى ان روايات النهي لا تحمل على الحرمة لوجود روايات دالة على الجواز وبالتالي فإن الجمع بين الروايات يؤدي الى الحكم بالكراهة.
                              والبعض ايضا استند الى روايات تقيد الجواز برضا المرأة ، فحمل روايات الحرمة على المورد التي لا ترضاه المرأة ، وحمل روايات الكراهة على الموارد التي ترضى بها المرأة.
                              هذه هي حدود المسألة من الناحية الفقهية عند علماء الشيعة.
                              وعند علماء السنة ايضا اختلفت الاراء بين مذاهبهم وعلماءهم بين من اجازها وحرمها.

                              تعليق


                              • #30

                                بواسطة hwbbc

                                اذا اتى رجل امراة من دبرها فهي بحكم الطالق منه

                                تطلق شرعااااااااااااااااااااااااااااا

                                من أين لك هذا ؟؟؟

                                والحال انه على الرغم من أن بعض علمائكم وبعض الصحابة قد حللوه لكم ,

                                ولكن حتى مع الذين حرموه لكم لم يفتوا بالطلاق مع فعله ،

                                أنظر الى هذه الفتوى ,

                                السؤال
                                لقد مارست اللواط مع زوجتي في أيامي السابقة ماذا أفعل؟ وما هي الكفارة الواجبة؟ وقد سمعت بأن هذا الفعل هو بمثابة الطلاق هل هذا صحيح وما هو العمل الآن؟


                                الإجابــة


                                الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

                                فإتيان الزوجة في دبرها منكر عظيم، وفعل قبيح، وهو اللوطية الصغرى، كما جاء في مسند أحمد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "هي اللوطية الصغرى، يعني أن يأتي الرجل امرأته في دبرها".
                                ويقول صلى الله عليه وسلم: "ملعون من أتى امرأته في دبرها" رواه أحمد وأبو داود وغيرهما.
                                وكفارة من وقع في هذا الفعل التوبة إلى الله توبة نصوحاً، والإكثار من الاستغفار، وأما إن الفعل بمثابة الطلاق، فغير صحيح، ولم يقل به أحد، وراجع الفتوى رقم: 3909، والفتوى رقم: 1410.
                                والله أعلم.




                                الرابط

                                _____

                                فمن أين جئت لنا بهذه الفتوى الشاذه ؟؟؟

                                وهذه الفتوى أيضا :

                                [السؤال]: هل تطلق المرأة إذا أتاها زوجها في الدبر؟ وما حكم من أتى امرأة أجنبية عنه في دبرها؟
                                []الإجابة[]: لا تطلق الزوجة إذا أتاها زوجها في الدبر، وهذه خرافة شائعة عند الناس ولها أثر سلبي خطير عند بعض النساء، فبعض النساء تظن أنه إن أتاها زوجها في الدبر أنها تطلق، فتصبح تتساهل في الزنا، لأنها تعتبر معاشرة زوجها لها زنا، فما أسهل أن تزني والشر لا يأتي إلا بشر
                                الرابط
                                التعديل الأخير تم بواسطة الجابى; الساعة 10-07-2014, 11:35 AM.

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 09:11 PM
                                ردود 0
                                3 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:32 AM
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:40 PM
                                استجابة 1
                                4 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:55 PM
                                ردود 0
                                1 مشاهدة
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:49 PM
                                ردود 0
                                2 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                يعمل...
                                X