إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل يخرج الرسول من آية التطهير

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    عيسى الوهابي

    هل نسيت اصحاب الكساء لتسأل مثل هذا السؤال ؟

    و تدعي العلم !!!!!!!!!!!!

    مشكله انت والله

    تعليق


    • #17
      الاستاذ عيسى...

      سألت:

      المشاركة الأصلية بواسطة عيسى الهاشمي

      فهل يخرج الرسول من هذه الاية ؟
      فأجابك الأخ بو حسن:

      المشاركة الأصلية بواسطة بوحسن

      لا
      فما الذي لم تفهمه بالضبط ؟

      تعليق


      • #18
        المشاركة الأصلية بواسطة Malik13
        الاستاذ عيسى...

        سألت:



        فأجابك الأخ بو حسن:



        فما الذي لم تفهمه بالضبط ؟
        حياك الله يا اخ مالك

        بالفعل لقد استدل الاخ بوحسن من ذلك الكتاب http://9q9q.com/apr/1145200835.jpg

        هذا الحديث اخرجه احمد في مسنده ولا يهمني ان كان صحيحاً هذا الحديث ام لا

        ارجو من الاخ بوحسن ان ياتيني بدليل من كتب الشيعة بان الرسول عليه الصلاة والسلام لا يخرج من اية التطهير

        وهل هو راس اهل البيت أم علي بن ابي طالب

        ومنك ايضاً اخي ملك ان كان لديك الشاهد فضعه واكون لك من الشاكرين

        تعليق


        • #19
          استاذ عيسى...

          بالأول سألت سؤالا عاما....

          فلماذا عندما جاءك الجواب صرت تطلبه من كتب الشيعه دون السنه ؟؟ هل الغرض المعرفه أم الاطاله؟؟

          هدانا الله و اياكم الى الخير

          تعليق


          • #20
            عزيزي هاشمي
            قد أجابوك الإخوة أعزهم الله ,
            و لكن ألا تتدبرفي معنى أهل البيت عليهم السلام , الا تسئل اهل بيت من هو هذا البيت , و هم من أصل واحد و شجرة واحدة من ذرية طاهرة من شجرة النبوة والولاية .

            تعليق


            • #21
              احسنت اخي لواء الحسين
              اللهم اجعله ىفي جنة لوائا للحسين

              تعليق


              • #22
                المشاركة الأصلية بواسطة Malik13
                استاذ عيسى...

                بالأول سألت سؤالا عاما....

                فلماذا عندما جاءك الجواب صرت تطلبه من كتب الشيعه دون السنه ؟؟ هل الغرض المعرفه أم الاطاله؟؟

                هدانا الله و اياكم الى الخير
                آمين

                اخي الكريم

                نعم سالت سؤالا وكان من الاوجب ان يرد من يريد المشاركة فيما يعتقده هو وليس مخالفيه

                الغرض من سؤالي هذا هو المعرفة والاستفادة للجميع وليس للاطالة فالاطالة ليس لها اي فائدة

                فارجو منك اخي ان تدلي بدلوك في هذا الموضوع

                ولك جزيل الشكر

                تعليق


                • #23
                  المشاركة الأصلية بواسطة لواء الحسين
                  عزيزي هاشمي
                  قد أجابوك الإخوة أعزهم الله ,
                  و لكن ألا تتدبرفي معنى أهل البيت عليهم السلام , الا تسئل اهل بيت من هو هذا البيت , و هم من أصل واحد و شجرة واحدة من ذرية طاهرة من شجرة النبوة والولاية .
                  اخي الفاضل

                  نعم لقد تدبرت معنى اهل البيت وتدبرت من هم اهل البيت وكل ماقلته في مشاركتك اوافقك عليه

                  ولكني اريد ان اعرف الرسول هل يخرج من الاية أم هو راس اهل البيت في الاية

                  ولك جزيل الشكر

                  تعليق


                  • #24
                    الأخ عيسى الهاشمي....
                    ألم تسمع حديث الرسول
                    قال رسول الله : مروءتنا أهل البيت العفو عن من ظلمنا و إعطاء من حرمنا. (تحف العقول)
                    لاحظ كيف ينسب الرسول نفسه إلى أهل البيت صلوات الله عليهم و هذا حديث من كتبنا كما طلبت و الحديث يوضح مروءة أهل البيت صلوات الله عليهم.....
                    اللهم صلي على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
                    و السلام...........

                    تعليق


                    • #25
                      حقيقة انا استغرب من هذه الاسئلة الغبية :-

                      اقول يا اخي :-

                      ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن نمير ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏عبد الملك يعني ابن أبي سليمان ‏ ‏عن ‏ ‏عطاء بن أبي رباح ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏من سمع ‏ ‏أم سلمة ‏
                      ‏تذكر أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏كان في بيتها فأتته ‏ ‏فاطمة ‏ ‏ببرمة ‏ ‏فيها ‏ ‏خزيرة ‏ ‏فدخلت بها عليه فقال لها ادعي زوجك وابنيك قالت فجاء ‏ ‏علي ‏ ‏والحسين ‏ ‏والحسن ‏ ‏فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك ‏ ‏الخزيرة ‏ ‏وهو على منامة له على ‏ ‏دكان ‏ ‏تحته ‏ ‏كساء ‏ ‏له ‏ ‏خيبري قالت وأنا أصلي في الحجرة فأنزل الله عز وجل هذه الآية ‏
                      ‏إنما يريد الله ليذهب عنكم ‏ ‏الرجس ‏ ‏أهل البيت ويطهركم تطهيرا ‏
                      ‏قالت فأخذ فضل ‏ ‏الكساء ‏ ‏فغشاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء ثم قال ‏ ‏اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فأذهب عنهم ‏ ‏الرجس ‏ ‏وطهرهم تطهيرا اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فأذهب عنهم ‏ ‏الرجس ‏ ‏وطهرهم تطهيرا قالت فأدخلت رأسي البيت فقلت وأنا معكم يا رسول الله قال إنك إلى خير إنك إلى خير ‏
                      ‏قال ‏ ‏عبد الملك ‏ ‏وحدثني ‏ ‏أبو ليلى ‏ ‏عن ‏ ‏أم سلمة ‏ ‏مثل حديث ‏ ‏عطاء ‏ ‏سواء ‏ ‏قال ‏ ‏عبد الملك ‏ ‏وحدثني ‏ ‏داود بن أبي عوف أبو الحجاف ‏ ‏عن ‏ ‏شهر بن حوشب ‏ ‏عن ‏ ‏أم سلمة ‏ ‏بمثله سواء ‏




                      كيف يقول الرسول (ص) هؤلاء اهل بيتي (تي) راجع للرسول (ص) وهو الاول
                      والسلام

                      تعليق


                      • #26
                        بسم الله الرحمن الرحيم
                        اللهم صلي على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
                        سؤال : ما هو حديث الكساء ، و لماذا سُمي بهذا الاسم ؟
                        جواب : حديث الكساء حديث صحيح متواتر مشهور تناقلته المصادر الاسلامية المعتبرة لدى الفريقين ككتب التفسير و الحديث و التاريخ .
                        و لا يكاد أحد يشك في صدور هذا الحديث من الرسول ( صلَّى الله عليه و آله ) بحق أهل بيته الطاهرين ( عليهم السَّلام ) .
                        حديث الكساء حديث صحيح :
                        قال ابن تيميَّة الحرَّاني : و أما حديث الكساء فهو صحيح رواه احمد و الترمذي من حديث ام سلمة ، و رواه مسلم في صحيحه من حديث عائشة [1] .
                        و هو الحديث الذي تحدَّث به النبي محمد ( صلَّى الله عليه و آله ) في فضل أهل بيته المعصومين ( عليهم السَّلام ) ، و هم : علي بن أبي طالب و فاطمة الزهراء و الحسن بن علي و الحسين بن علي ( عليهم السَّلام ) .
                        و قد أدلى النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) بهذا الحديث حينما جمع هؤلاء النخبة تحت الكساء ، ولهذا السبب سُمي هذا الحديث بحديث الكساء .
                        نص الحديث :
                        أما نص الحديث من حيث اللفظ فقد رُوِيَ بصيغٍ متعددة لكن هذه الصيغ و إن إختلفت من حيث اللفظ إلا أنها تتحد من حيث المعنى و المضمون ، فكلها تُشير الى أن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) أراد تطبيق آية التطهير [2] على هؤلاء النخبة ، كما أراد التأكيد على أنهم هم المقصودون من أهل البيت في الآية المباركة لا غيرهم .
                        و فيما يلي نذكر بعض النماذج التي روتها المصادر المعتمدة لدى علماء السنة :
                        1 . عن عائشة قالت : " خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) غداة و عليه مِرْط [3] مرحّل [4] من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال :
                        { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } [5] .
                        2 . عن عمر بن أبي سلمة ربيب النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) قال : لما نزلت هذه الآية على النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } [6] في بيت أم سلمة ، فدعا فاطمة و حسناً و حسيناً ، و علي خلف ظهره ، فجللهم بكساء ، ثم قال : " اللهم هؤلاء أهل بيتي ، فأذهب عنهم الرجس و طهرهم تطهيراً " .
                        قالت أم سلمة : و أنا معهم يا نبي الله ؟
                        قال : " أنت على مكانك و أنت على خير " [7] .
                        3 . عن أم سلمة قالت : في بيتي نزلت { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ ... } [8] فأرسل رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) إلى علي و فاطمة و الحسن و الحسين فقال : " هؤلاء أهل بيتي " [9] .
                        4 . في صحيح مسلم بالإسناد إلى صفية بنت شيبة قالت : خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) غداة و عليه مِرْط مرحّل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } [10] .
                        5 . في مسند أحمد بن حنبل ، عن أم سلمة أن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) كان في بيتها فأتت فاطمة ببرمة فيها خزيرة فدخلت بها عليه فقال لها : إدعي زوجك و ابنيك ، قالت : فجاء علي و الحسن و الحسين فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة و هو على منامة له على دكان تحته كساء خيبري ـ قالت ـ و أنا أصلي في الحجرة ، فأنزل الله عَزَّ و جَلَّ هذه الآية : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } قالت فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ، ثم أخرج يده فألوى بها السماء ثم قال :
                        " اللهم إن هؤلاء أهلُ بيتي و خاصتي فأًذهِب عنهم الرجسَ ، و طَهِّرهم تطهيراً ، اللهم هؤلاء أهل بيتي و خاصتي فأذهِب عنهم الرجسَ و طَهِّرهُم تطهيراً " .
                        قالت : فأدخلتُ رأسي البيت فقلت : و أنا معكم يا رسول الله ؟
                        قال : " إنك إلى خير إنك إلى خير " [11] .
                        و هناك أحاديث عديدة بصيغ مختلفة بهذا المضمون حول آية التطهير ذكرها العلماء في أكثر من خمسين كتابا من كتب التفسير و الحديث .
                        نص حديث الكساء برواية السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) :
                        عن جابر بن عبد الله الأنصاري ، عن فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) بنت رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) ، قال : سَمِعتُ فَاطِمَةَ الزَّهراءِ عَلَيهَا السَّلامُ بِنتِ رَسُول اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) أَنِّها قالَت :
                        " دَخَلَ عَلَيَّ أبي رَسُولُ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) فِي بَعضِ الأيَّامِ فَقَالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا فاطِمَةُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ ، قالَ : إنّي أَجِدُ في بَدَني ضَعفاً ، فَقُلتُ لَهُ : أُعِيذُكَ باللهِ يا أَبَتاهُ مِنَ الضَّعفٍِ فَقَالَ : يا فاطِمَةُ إِيتيني بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَغَطّينِي بهِ .
                        فَأَتَيتُهُ بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَغَطّيتُهُ بِهِ وَ صِرتُ أَنظُرُ إِلَيهِ وَ إِذا وَجهُهُ يَتَلَأ لَأ كَأَنَّهُ البَدرُ فِي لَيلَةِ تمامِهِ وَ كَمالِهِ ، فَما كَانَت إِلاّساعَةً و إذا بوَلَدِيَ الحَسَنِ قَد أَقبَلَ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا أُمّاهُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا قُرَّةَ عَيِني وَ ثَمَرَةَ فُؤادِي ، فَقالَ : يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) ، فَقُلتُ : نَعَم إِنَّ جَدَّكَ تَحتَ الكِساء ، فَأَقبَلَ الحَسَنُ نَحوَ الكِساء وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ يا رَسُولَ اللهِ أَتَأذَنُ لي أَن أَدخُلَ مَعَكَ تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا وَلَدِي وَ يا صاحِبَ حَوضِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ مَعَهُ تَحتَ الكِساءِ .
                        فَما كانَت إِلاّسَاعَةً وَ إِذا بِوَلَدِيَ الحُسَينِ ( عليه السَّلام ) أَقبَلَ وَ قال : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا أُمّاهُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا قُرَّةَ عَيِني وَ ثَمَرَةَ فُؤادِي ، فَقالَ : يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) ، فَقُلتُ : نَعَم إِنَّ جَدَّكَ وَ أَخاكَ تَحتَ الكِساءِ ، فَدَنَا الحُسَينُ ( عليه السَّلام ) نحوَ الكِساءِ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ يا مَنِ أختارَهُ اللهُ ، أَتَأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُما تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا وَلَدِي وَ يا شافِع أُمَّتِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ مَعَهُما تَحتَ الكِساء ، فَأَقبَلَ عِندَ ذلِكَ أَبو الحَسَنِ عَلِيُّ بنُ أَبي طالِبٍ وَ قال : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ رَسُولِ اللهِ ، فَقُلتُ : وَعَلَيكَ السَّلامُ يا أَبَا الحَسَن وَيا أَمِيرَ المُؤمِنينَ . فَقالَ : يا فاطِمَةُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ أَخي وَ ابِنِ عَمّي رَسُولِ اللهِ ، فَقُلتُ : نَعَم ها هُوَ مَعَ وَلَدَيكَ تَحتَ الكِساءِ ، فَأقبَلَ عَلِيٌّ نَحوَ الكِساءِ وَقالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ أَتَأذَنُ لي أَن أَكُونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ ؟ قالَ لَهُ وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا أَخِي وَ يا وَصِيّيِ وَ خَلِيفَتِي وَ صاحِبَ لِوائِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ عَلِيٌّ تَحتَ الكِساءِ .
                        ثُمَّ أَتَيتُ نَحوَ الكِساءِ وَ قُلتُ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا أبَتاهُ يا رَسُولَ الله أَتأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ ؟ قالَ : وَ عَليكَ السَّلامُ يا بِنتِي وَ يا بَضعَتِي قَد أَذِنتُ لَكِ ، فَدَخَلتُ تَحتَ الكِساءِ ، فَلَمَّا إكتَمَلنا جَمِيعاً تَحتَ الكِساءِ أَخَذَ أَبي رَسُولُ اللهِ بِطَرَفَيِ الكِساءِ وَ أَومَأَ بِيَدِهِ اليُمنى إِلىَ السَّماءِ و قالَ : أَللّهُمَّ إِنَّ هؤُلاءِ أَهلُ بَيتِي و خَاصَّتِي وَ حَامَّتي ، لَحمُهُم لَحمِي وَ دَمُهُم دَمِي ، يُؤلِمُني ما يُؤلِمُهُم وَ يُحزِنُني ما يُحزِنُهُم ، أَنَا حَربٌ لِمَن حارَبَهُم وَ سِلمٌ لِمَن سالَمَهُم وَ عَدوٌّ لِمَن عاداهُم وَ مُحِبٌّ لِمَن أَحَبَّهُم ، إنًّهُم مِنّي وَ أَنا مِنهُم فَاجعَل صَلَواتِكَ وَ بَرَكاتِكَ وَ رَحمَتكَ و غُفرانَكَ وَ رِضوانَكَ عَلَيَّ وَ عَلَيهِم وَ اَذهِب عَنهُمُ الرَّجسَ وَ طَهِّرهُم تَطهِيراً .
                        فَقالَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ : يا مَلائِكَتي وَ يا سُكَّانَ سَماواتي إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنَّيةً وَ لا أرضاً مَدحيَّةً وَ لا قَمَراً مُنيراً وَ لا شَمساً مُضيِئةً وَ لا فَلَكاً يَدُورُ وَ لا بَحراً يَجري وَ لا فُلكاً يَسري إِلاّ في مَحَبَّةِ هؤُلاءِ الخَمسَةِ الَّذينَ هُم تَحتَ الكِساء ِ ، فَقالَ الأَمِينُ جِبرائِيلُ : يا رَبِّ وَ مَنْ تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ عَزَّ وَجَلَّ : هُم أَهلُ بَيتِ النُّبُوَّةِ وَ مَعدِنُ الرِّسالَةِ هُم فاطِمَةُ وَ أَبُوها ، وَ بَعلُها وَ بَنوها ، فَقالَ جِبرائِيلُ : يا رَبِّ أَتَأذَنُ لي أَن أَهبِطَ إلىَ الأَرضِ لأِكُونَ مَعَهُم سادِساً ؟ فَقالَ اللهُ : نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ .
                        فَهَبَطَ الأَمِينُ جِبرائِيلُ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ ، العَلِيُّ الأَعلَى يُقرِئُكَ السَّلامَ ، وَ يَخُصُّكَ بِالتًّحِيَّةِ وَ الإِكرَامِ وَ يَقُولُ لَكَ : وَ عِزَّتي وَ جَلالي إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنيَّةً و لا أَرضاً مَدحِيَّةً وَ لا قَمَراً مُنِيراً وَ لا شَمساً مُضِيئَةً و لا فَلَكاً يَدُورُ و لا بَحراً يَجري و َلا فُلكاً تَسري إِلاّ لِأجلِكُم وَ مَحَبَّتِكُم ، و َقَد أَذِنَ لي أَن أَدخُلَ مَعَكُم ، فَهَل تَأذَنُ لي يا رَسُول الله ِ ؟ فَقالَ رَسُولُ الله : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا أَمِينَ وَحيِ اللهِ ، إِنَّهُ نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ جِبرائِيلُ مَعَنا تَحتَ الكِساءِ ، فَقالَ لأِبي : إِنَّ اللهَ قَد أَوحى إِلَيكُم يَقولُ : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } [12] .
                        فَقالَ : عَلِيٌّ لِأَبِي : يا رَسُولَ اللهِ أَخبِرنِي ما لِجُلُوسِنا هَذا تَحتَ الكِساءِ مِنَ الفَضلِ عِندَ اللهِ ؟ فَقالَ النَّبيُّ ( صلى الله عليه وآله ) : وَ الَّذي بَعَثَنِي بِالحَقِّ نَبِيّاً وَ اصطَفانِي بِالرِّسالَةِ نَجِيّاً ، ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا فِي مَحفِلٍ مِن مَحافِل أَهلِ الأَرَضِ وَ فِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَ مُحِبِيِّنا إِلاّ وَ نَزَلَت عَلَيهِمُ الرَّحمَةُ ، وَ حَفَّت بِهِمُ المَلائِكَةُ وَ استَغفَرَت لَهُم إِلى أَن يَتَفَرَّقُوا ، فَقالَ عَلِيٌّ ( عليه السَّلام ) : إذَاً وَاللهِ فُزنا وَ فازَ شِيعَتنُا وَ رَبِّ الكَعبَةِ .
                        فَقالَ أَبي رَسُولُ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) : يا عَلِيُ وَ الَّذي بَعَثَني بِالحَقِّ نَبِيّاً وَ اصطَفاني بِالرِّسالَةِ نَجِيّا ، ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا في مَحفِلٍ مِن مَحافِلِ أَهلِ الأَرضِ وَ فِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَ مُحِبّيِنا وَ فِيهِم مَهمُومٌ إِلا ّوَ فَرَّجَ اللهُ هَمَّهُ وَ لا مَغمُومٌ إِلاّ وَ كَشَفَ اللهُ غَمَّهُ وَ لا طالِبُ حاجَةٍ إِلاّ وَ قَضى اللهُ حاجَتَهُ ، فَقالَ عَلِيٌّ ( عليه السَّلام ) : إذَاً والله فُزنا وَ سُعِدنا ، وَ كَذلِكَ شِيعَتُنا فَازوا وَ سُعِدوا في الدُّنيا وَ الآخِرَةِ وَ رَبِّ الكَعبَةِ " [13] .

                        [1] منهاج السنة : 3 / 3 .

                        [2] تسمى الآية ( 23 ) من سورة الأحزاب بآية التطهير وهي : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } .

                        [3] المِرْط : كساء من صوف أو خزّ أو كتان يؤتزر به .

                        [4] مرحل : ضرب من برود اليمن .

                        [5] صحيح مسلم ( كتاب فضائل الصحابة ، باب فضائل أهل بيت النبي ) : 4 / 1883 حديث :2424 / طبعة : بيروت / لبنان .

                        [6] سورة الأحزاب ( 33 ) ، الآية : 33 .

                        [7] صحيح الترمذي ( كتاب تفسير القران ) : 5 / 351 ، حديث : 3105 ، و أخرجه في (كتاب المناقب باب مناقب أهل البيت ) : 5 /663 ، حديث : 3787 / طبعة : بيروت / لبنان .

                        [8] سورة الأحزاب ( 33 ) ، الآية : 33 .

                        [9] الحاكم النيسابوري : المستدرك على الصحيحين (كتاب معرفة الصحابة : 3/146 ، و قال الحاكم : هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه / طبعة : بيروت / لبنان .

                        [10] صحيح مسلم : 4 / 1883 ، حديث : 2424 ، طبعة : بيروت / لبنان .

                        [11] مسند احمد بن حنبل : 6 / 292 ، طبعة : بيروت / لبنان .

                        [12] سورة الأحزاب ( 33 ) ، الآية : 33 .

                        [13] رَوَى هذا الحديث الشّيخ عبد الله بن نور الله البحراني في كتابه القَيِّم " عَوالمِ العلوم " بسندٍ صحيح عن جابر بن عبد الله الأنصاري .

                        اذا اين المشكلة
                        حديث الكساء يقول أنهم خمسة
                        1/ الرسول الاعظم صلى الله علية واله وسلم
                        2/ الامام علية علية السلام
                        3/ سيدتي فاطمة الزهراء عليها السلام
                        4/ الامام الحسن ابن علي علية السلام
                        5/ والامام الحسين علية السلام

                        فالرسول صلى الله علية واله وسلم معهم في الاية
                        غفر الله لي وليم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

                        تعليق


                        • #27
                          لو تنظر يا أخي إلى حديث الكساء المعتبرة عند الشيعة الجعفرية الإثني عشرية أعزهم الله بمضمونها , خصوصا هذا المقطع , و القائل هو رسول الله الأعظم , ( إنهم مني و أنا منهم , لحمهم لحمي و دمهم دمي )
                          ثم هنالك حديث الثقلين المعتبرة الواردة الصحيحة عند الطرفين .
                          فقد خرج جلال الدين السيوطي الشافعي المتوفي سنة 911 في كتابه إحياء الميت بفضائل ( أهل البيت عليهم السلام ) المطبوع بهامش ( الاتحاف بحب الاشراف ) ص 247 الحديث المرقم ( 33 ) ، قال : أخرج البزار عن علي رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم : اني مقبوض ، وإني قد تركت فيكم الثقلين كتاب الله وأهل بيتي ، وانكم لن تضلوا بعدهما .
                          ثم عزيزي إن هذا من الواضحات فكل أهل البيت من رسول الله صلى الله عليه و آله الأطهار و مقامهم جزء من مقامه و هذا إعتقادنا .
                          وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُم بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُم مِّنْ عَمَلِهِم مِّن شَيْءٍ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ «21»

                          تعليق


                          • #28
                            المشاركة الأصلية بواسطة عيسى الهاشمي

                            نعم سالت سؤالا وكان من الاوجب ان يرد من يريد المشاركة فيما يعتقده هو وليس مخالفيه

                            الاستاذ عيسى...فان كان غرضك من كتبنا فكان الأجدر بك التوضيح...

                            أما ما نعتقده نحن فان مكانة النبي لا ترتفع و لا تنزل سواء كان من أهل البيت أم لم يكن...

                            فهو فوق ذلك أصلا....

                            و على حسب ما قرأت (و للأسف لا تتوفر عندي المصادر حاليا) فان هناك بعض الآراء التي تقول أن "البيت"

                            المشار اليه هو بيت علي عليه السلام....و أن رسول الله لا يدخل ضمن هذا الاطار....

                            و هناك آراء مغايره تقول بخلاف ذلك...و على ما يبدو هي الأغلب و الأقوى...

                            لكن المقدار المتقين هو أن علي و الزهراء و الحسنين عليهم السلام هم المقصودين...


                            والله أعلم من قبل و من بعد..
                            التعديل الأخير تم بواسطة Malik13; الساعة 23-04-2006, 10:10 AM.

                            تعليق


                            • #29
                              المشاركة الأصلية بواسطة لواء الحسين
                              لو تنظر يا أخي إلى حديث الكساء المعتبرة عند الشيعة الجعفرية الإثني عشرية أعزهم الله بمضمونها , خصوصا هذا المقطع , و القائل هو رسول الله الأعظم , ( إنهم مني و أنا منهم , لحمهم لحمي و دمهم دمي )
                              ثم هنالك حديث الثقلين المعتبرة الواردة الصحيحة عند الطرفين .
                              فقد خرج جلال الدين السيوطي الشافعي المتوفي سنة 911 في كتابه إحياء الميت بفضائل ( أهل البيت عليهم السلام ) المطبوع بهامش ( الاتحاف بحب الاشراف ) ص 247 الحديث المرقم ( 33 ) ، قال : أخرج البزار عن علي رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم : اني مقبوض ، وإني قد تركت فيكم الثقلين كتاب الله وأهل بيتي ، وانكم لن تضلوا بعدهما .
                              ثم عزيزي إن هذا من الواضحات فكل أهل البيت من رسول الله صلى الله عليه و آله الأطهار و مقامهم جزء من مقامه و هذا إعتقادنا .
                              وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُم بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُم مِّنْ عَمَلِهِم مِّن شَيْءٍ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ «21»
                              اخي الكريم

                              حديث الكساء معروف وجاء بصيغ كثيرة وأومن به ان شاء الله

                              ارجو منك يا اخي ان ترد علي بما سألت وهو

                              هل يخرج الرسول من اية التطهير

                              فان كان لا فارجو الاتيان بالدليل من عقيدتك

                              وان كان نعم ايضا اريد الدليل

                              وهدانا الله واياك الى مايحبه ويرضى

                              تعليق


                              • #30
                                المشاركة الأصلية بواسطة Malik13
                                الاستاذ عيسى...فان كان غرضك من كتبنا فكان الأجدر بك التوضيح...

                                أما ما نعتقده نحن فان مكانة النبي لا ترتفع و لا تنزل سواء كان من أهل البيت أم لم يكن...

                                فهو فوق ذلك أصلا....

                                و على حسب ما قرأت (و للأسف لا تتوفر عندي المصادر حاليا) فان هناك بعض الآراء التي تقول أن "البيت"

                                المشار اليه هو بيت علي عليه السلام....و أن رسول الله لا يدخل ضمن هذا الاطار....

                                و هناك آراء مغايره تقول بخلاف ذلك...و على ما يبدو هي الأغلب و الأقوى...

                                لكن المقدار المتقين هو أن علي و الزهراء و الحسنين عليهم السلام هم المقصودين...


                                والله أعلم من قبل و من بعد..
                                اذاً يا اخي الكريم

                                فان الرسول يخرج من الاية ......هل هذا قصدك ؟؟وضح لو سمحت

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, اليوم, 08:26 AM
                                ردود 0
                                11 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 15-07-2019, 07:45 AM
                                ردود 2
                                39 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 15-07-2019, 07:33 AM
                                ردود 0
                                47 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                                ردود 320
                                89,104 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X