إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تجربه في الحب ؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تجربه في الحب ؟

    اللهم صلى على محمد وال محمد

    قرات هذه القصه واعجبتني وحبيت ان انقله اليكم (( حقيقيه ))

    اتركم مع القصه
    000000

    ولدت في اسره ثريه ، كان ابواي ومند طفولتي يسيعان في حمايتي من الانحراف والضلال 0

    وبعد ان اهيت دراستي في الثانويه رحت اعد نفسي لا متحانات القبول في الجامعه

    ولم افكر طوال تلك المده في الخروج على التقاليد ولاخلاق وهذا نابع باطبع بثقه ابوي في

    كان ابواي يطمحان في ان اتزوج في الوقت الذي ادخل فيه الحرم الجامعي

    ولهذا رحت افكر بشريك الحياه في المستقبل وكانت في ذهني صوره

    لفارس الاحلام ذلك 0

    0000000

    ذات يوم وعندما ذهبت الى المنتزه القريبه من منزلنا رايت بعض

    صديقاتي في زاويه منه وهن يتحدثن فالتقيت بهن ، مضت مده عندما

    لاح لي شاب وسيم كان ظاهره ينم عن وقار وادب ، وكان يحمل في يده

    كتابا قفزت في ذهني فكره ان هذا الشاب هو الاخر يعد نفسه لامتحان

    القبول بعد دقائق ودعت صديقاتي وفي الطريق عودتي كنت افكر في ذالك
    الشاب

    بعد ايام صادفته في المنتزه وكنت حينها وحدي ، اقترب مني وحياني

    قائلا : اريد ان اتحدث معك

    ارتكبت قليلا ولم ادر مااقول ولكني وجدت نفسي اقول له :

    - دعه وقت اخر

    ثم اسرعت بمغادره المنتزه 000 ولكني لا ادري لم فكرت في منتصف الطريق

    بالعوده 0 التفت فوجدته مايزال يلاحقني بنطراته

    في الايام التاليه استغرقت في المطالعه باراده حديديه ، لهدا سعيت في

    الا اشغل ذهني في موضوع اخر غير الجامعه واقنعت والدي بان موضوع

    الجامعه اهم من اي شئ اخر قي الوقت الحاضر 0

    000000

    ومضت شهور تباعا وفي ارد يبهشت وبدا امتحان القبول ( كونكور )!

    وقد شعرت بانني حره تماما بعد انتهائه وبعد الامتحان توجهت اللا المنتزه ،
    ورايت مجموعه من صديقاتي فدردشنا حول اسئله الامتحان ثم عدنا بعدها الى النزل 00

    وفي الطريق !! رايته عرفني وعرفته تحدث لي وطلب مني ان اصغي اليه

    وفهمت انه يريد ان يطلب يدي ، قلت له :

    - ينبغي ان نتعرف على بعضنا اكثر فاذا كان هناك انسجام فى ارائنا

    عندها اطلع والدي على الموضوع وهكدا افترقنا 0

    وبعد تلك اللقاء اصبح من المعتاد ان التقيه يوميا ساعه على الاقل

    نتحدث خلالها حول مختلف القضايا وعن النستقبل ، وهكذا مضت الايام واخيرا

    اطلعت والدي وكان ينطران ان يتقدم سعيد لخطوبيتي ( اسمه سعيد )

    طهرت نتائج ال( كونكور ) وطهر اسمي في حقل الهندسه الكيميائه في

    احدى المحافطات، وذهبت لتسجيل اسمي هناك

    000000

    وبعدها التقيت ( سعيد ) في المنتزه بعد عودتي الي طهران ، وقد ذهلت

    لمرآه في حله سوداء ومعه مجموعه من رفاقه يرتدون ذات الشكل واللون

    وطننت للوهله الاولى انهم ينوون الذهاب الى احد الانديه الرياضيه

    لمحني ( سعيد ) قال لرفاقه : انصرفةا الى اعمالكم

    تقدمت نحوه وتبادلنا عبارات واخبرته بقبولي في الجامعه وقل له :

    انه قد آن الاوان لان نتحدث بجديه اكثر ، ولكنه كان مرتبكا يحاول

    تغير مسار الحديث كان يصرفه غير عادي تماما ، وانتابني هواجس وشكوك

    وكنت افكر وانا في الطريق عودتي الى المنزل بحقيه ( سعيد ) 0

    تقرر دخولي حرم الجامعه في النصف الثاي من السنه الدراسيه وكانت

    وهذه الفرصه للتحقيق في مساله ( سعيد ) وحت ارقبه عن بعد ورايته

    ذات يوم مع مجموعه من رفاقه وهم يتبادلون المخدرات وشعرت لوهله

    انني في حلم ..

    ..........

    ولكني صحوت على حقيقه مره كادت ان تعصف بحياتي وتدمر مستقبلي

    احسست بعمق فجيعتي لو انني لو انني اقترنت (بسعيد) وعشت معه تحت

    سقف واحد ، لقد كان ( سعيد ) يعمل في عصابه توزع المخدرات وكان

    مقرها في ذالك النتزهه 0

    فكرت ان انقد سعيد من هذه الهاويه التي ينحدر فيها، التقيته مره في

    النتزه واخبرته بصراحه انني قد اكتشفت حقيقته وحذرته من التمادي في عمله

    اللا انساتي هذا، في البذا انكر ثم لم يصمد امام الحقيقه ، فاعترف

    بلا اكتراث لم يضغ سعيد لنصائحي بل دعاني بوقاحه الي قياده العصابه
    !!!

    شعرت بجسمي يرتجف غضبا ونفضت يدي عنه الى الابد

    000000

    كانت قصتي معه اشبه بذكرىموحشه ومريره ، استعيدها بين حين واخر

    وانا مشغوله في دراستي

    اجل فعندما التعارف في الزقاق والشارع وذاخل سياره التكاسي او في

    محطه الباص والنتزه ويبدا الحب لاول نظره فان من الطبيعي أن تكون

    لهكذا تعارف نتائجه المريره

    0000000

    ان الحب الحقيقي انما ينهض على اسس صلبه من الخلق الرفيع والسرائر

    والبيضاء الطاهره 00

    وفي النهايه اتمني ان تعجبكم

    اختكم ( نور الانوار )

  • #2
    ان الحب الحقيقي انما ينهض على اسس صلبه من الخلق الرفيع والسرائر

    والبيضاء الطاهره 00


    صدقتي
    والقصة رائعة دمت بتوفيق

    تعليق


    • #3
      مشكورة اختي ع القصة

      يعطيج العافية

      تعليق


      • #4
        تشكري ع القصة خيتوه

        تعليق


        • #5
          مشكورة أختي نور الأنوار

          تعليق


          • #6
            يعطيك العافية على هذه القصة الرائعة

            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x

            اقرأ في منتديات يا حسين

            تقليص

            المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
            أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 07:17 PM
            ردود 4
            13 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة ibrahim aly awaly
            بواسطة ibrahim aly awaly
             
            أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 08:32 AM
            ردود 0
            7 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة ibrahim aly awaly
            بواسطة ibrahim aly awaly
             
            أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 07:25 AM
            استجابة 1
            12 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة ibrahim aly awaly
            بواسطة ibrahim aly awaly
             
            أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 08:40 PM
            استجابة 1
            13 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة ibrahim aly awaly
            بواسطة ibrahim aly awaly
             
            أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 24-05-2019, 09:11 PM
            ردود 0
            9 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة ibrahim aly awaly
            بواسطة ibrahim aly awaly
             
            يعمل...
            X