إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل اشترك الامام فى اذية بنت رسول الله

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    ملحوظة هذا الموضوع للذين يؤمنون برويات حادثة الدار !!!!




    ان الذى اذى بنت رسول الله عمر وابو بكر بالاضافه الى على لانه ترك زوجتة بدون حمايه ولم يأخذ حقها ولم ينفذ حد الله وهو القصاص ( ولكم فى القصاص حياة ياأولى الالباب) صدق الله العظيم.
    ؟؟

    تعليق


    • #17
      نسيت أشكر البطل محب الله ورسوله على ها الموضوع الرائع :


      الوايلي علي كان يعرف إن فاطمة رايحة تفتح الباب ثم هي صرخت تناديه فما يلزم يشوف يكفي سمع الصوت .......
      وإذا سمع الصراخ وين الحيدرية وين الغيرة على المحارم وين ووين

      اللي حط الحديث خواجه متعود الحريم يفتحون للرجال مادرى أن العرب غير غير غير
      فما بالك إن كان هذا البيت العربي بيت نبوي
      فما تخش الراس دوروا غيرها

      تعليق


      • #18
        الاخ خالد
        العفوا يا شيخ ربنا يكرمك

        اصل هذا الموضوع من الامور التى لايقبل النقاش فيهااا عند الشيعة
        والى يتسأل فقط يكون ضال ونشك فى دينه وعقيدته
        وهذا بالفعل ماحدث مع المرجع الشيعى الكبير فضل الله
        حيث تسال فط فى شريط تسجيلى عن حادثة الدار وال كيف عمر يدخل الدار ويأذى الزهراء والامام وبنى هاشم مجتمعين ولم يقدروا يفعلوا شئ
        وهذا الشريط تسبب فى تشاجر بينه وبين السيستانى
        وكانت النتيجة ان فضل الله ضال
        ولاحقا اعطيك الرابط

        تعليق


        • #19
          هديه للاخ خالد
          الرابط الذى بسببه تم اطلا ق لفظ ضال على المرجع الشيعى اية الله فضل الله وبسببه تشاجر مع السيستانى لانه تسأل فقط !!!

          http://video.aol.com/video-detail/-/3636124808

          تعليق


          • #20
            المشاركة الأصلية بواسطة محب لله ورسوله
            الاخ فتى الدلتا
            اكثر الله من امثالك ومشكور على المتابعة
            الموضوع متميز لانه يعتمد على العقل الذى يكون بالفطرة السليمة والتفكير الصحيح...

            من مدح موضوعه ذمه من حيث لا يدري
            و خاصة ان كان الموضوع قديم قدم الكتابة المسمارية
            و الغبرة ملئت المنتدى
            لا و يجي اصحاب العقول الفذة المتميزة نسختك ليرددوا كالببغاوات مذهولين
            من هذا الموضوع الخطير
            الذي خطف الابصار و العقول و الذي يعد سابقة
            و كان يجب ان تكتب اسفله اورجنل اصلي غير منقول و غير مستهلك
            لقد اشبع الموضوع ردا
            فكفى كفى تكرار

            المشاركة الأصلية بواسطة محب لله ورسوله
            الموضوع متميز لانه يعتمد على العقل الذى يكون بالفطرة السليمة والتفكير الصحيح...
            لا لالالالالالالالالالالا
            ارجوك العقل ابتعد عن ذكره خلي طبق مستور
            و ابتعد عن المراجع لاننا نعرف الى اين تريد ان تحول الامور .

            ،،

            تعليق


            • #21
              السلام عليكم

              غريبه هي عقول الوهابية تتمسك بالقشور وتترك الجوهر

              أصل القضية ثابت لا محالة من هجوم على دار علي عليه السلام ، وآثاره واضحة في رفضها استقبال الشيخين ووفاتها وهي غاضبة عليهما . - أما عدم قبولك للتفاصيل واتهامك سيد الخلق بعد رسول الله بالجبن في حال ثبوت الواقعة ، فهو غير سليم ، فشجاعة أمير المؤمنين مضبوطة بالعقل والإيمان والعلم ، فهو يعلم متى يتكلم ومتى يقاتل ومتى يسكت ، وليس علي من الأعراب ليسحب سيفه ويرضي نفسه دون مراعاة خالقه .


              فكيف بهذا الأمر الخطير الذي حاولوا وشتى الطرق كتمانه والتستر عليه، ومع كل هذا الجهد المبذول للتعتيم ظهر من هنا وهناك من كتّابهم وحفّاظهم وعلمائهم من أشار أو صرّح بهذه المصيبة العظمى نذكر بعضاً منهم:
              1ـ الامامة والسياسة / باسناده عن عبد الرحمن الانصاري:
              (… وأنّ أبا بكر تفقّد قوماً تخلفوا عن بيعته عند علي كرّم الله وجهه، فبعث اليهم عمر فجاء فناداهم وهم في دار عليّ، فأبوا أن يخرجوا، فدعا بالحطب، وقال: والذي نفس عمر بيده، لتخرجنّ أو (لأحرقنّها) على من فيها !!.
              فقيل له: يا أبا حفص ! إنّ فيها فاطمة؟!
              فقال : وإن !!…)
              رواه ابن قتيبة الدينوري في الامامة والسياسة 1/ 30 .
              2ـ المختصر في أخبار البشر :
              (…فأقبل عمر بشيء من نار على أن يضرم الدار، فلقيته فاطمة رضي الله عنها، وقالت:
              إلى أين يا ابن الخطاب، أجئت (لتحرق دارنا)!!
              قال : نعم، أو تدخلوا فيما دخلت به الأمة!!)
              أورده أبو الفداء إسماعيل في المختصر في أخبار البشر 1/156.
              3ـ تاريخ الأمم والملوك :
              (…عن زياد بن كليب، قال : أتى عمر بن الخطاب منزل عليّ وفيه طلحة والزبير ورجال من المهاجرين فقال:
              والله لأحرقنّ عليكم، أو لتخرجنّ الى البيعة!...).
              رواه ابن جرير الطبري في تاريخه 3/198
              مصنف كتاب المحاسن وأنفاس الجواهر.
              4ـ أنساب الاشراف/ باسناده عن سليمان التميمي، وعن ابن عون:
              إنّ أبا بكر أرسل إلى علي يريد بيعته، فلم يبايع ، فجاء عمر ومعه فتيلة، فتلقّته فاطمة على الباب.
              فقالت فاطمة: يا بن الخطاب ! أتراك (محرقاً عليّ بابي)؟
              قال : نعم ، وذلك أقوى ممّا جاء به أبوك.
              رواه البلاذري في أنساب الاشراف 1/ 586 ج 1184 دار المعارف
              5ـ الملل والنحل عن النظّام أنّه قال : وكان عمر يصيح:
              أحرقوا دارها بمن فيها!!
              وما كان في الدار غير علي، وفاطمة والحسن والحسين.
              أورده الشهرستاني في الملل والنحل : 1 / 56.
              6ـ العقد الفريد / ج5/ 12 طبع مكتبة الرياض الحديثة .
              7ـ شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد / ج1 / 134.
              8ـ كنز العمال / المتقي الهندي / ج5/651.
              9ـ اعلام النساء/ عمر رضا كحالة /ج4/114.
              ومما يؤيد ما سبق اعتراف أبي بكر وإقراره بل وندمه على كشفه لبيت الزهراء (عليها السلام)، فقد ذكر الذهبي في ميزان الاعتدال: عن العقيلي حديثاً مسنداً ـ قد اعترف هو بصحته ـ عن عبد الرحمن بن عوف ، قال :
              دخلت على أبي بكر أعوده فاستوى جالساً، فقلت:
              أصبحت بحمد الله بارئاً ـ الى أن قال ـ : ما أرى بك بأساً والحمد لله، فلا تأس على الدنيا ـ الى أن قال ـ فقال ابو بكر: إنّي لا آسي على شيء إلا على ثلاث وددت أني لم أفعلهن: وددت اني لم اكشف بيت فاطمة [عليها االسلام] ، وتركته…
              ميزان الاعتدال للذهبي 2/ 215.
              كنز العمال 5/ 631 ط مؤسسة الرسالة بيروت
              وقريب منه في
              لسان الميزان / ابن حجر العسقلاني 4/ 219.

              مروج الذهب ومعادن الجوهر / 2/ 301.
              الامامة والسياسة / ابن قتيبة 1/ 18.
              تاريخ الأمم والملوك لابن جريرالطبري / 2/ 619.

              فاصل القضية ثابت لامحالة هنيئا لك تمسك بالقشور وترك جواهر الإمور ياكاتب الموضوع

              ملاحظة
              لن ارجع للموضوع ولااريد مضيعة للوقت مع عقول متحجرة

              تعليق


              • #22
                المشاركة الأصلية بواسطة بـــــراثا
                من مدح موضوعه ذمه من حيث لا يدري
                و خاصة ان كان الموضوع قديم قدم الكتابة المسمارية
                و الغبرة ملئت المنتدى
                لا و يجي اصحاب العقول الفذة المتميزة نسختك ليرددوا كالببغاوات مذهولين
                من هذا الموضوع الخطير
                الذي خطف الابصار و العقول و الذي يعد سابقة
                و كان يجب ان تكتب اسفله اورجنل اصلي غير منقول و غير مستهلك
                لقد اشبع الموضوع ردا
                فكفى كفى تكرار



                لا لالالالالالالالالالالا
                ارجوك العقل ابتعد عن ذكره خلي طبق مستور
                و ابتعد عن المراجع لاننا نعرف الى اين تريد ان تحول الامور .

                ،،
                الحمد لله على نعمه ومنها نعمة العقل هذا الموضوع من بنات افكارى
                ياايتها الزميله
                اولا ً اتحداك لو كان الموضوع مكرر
                ثانيا من يريد الحق يجده
                ثالثا مشكورة على المرور

                تعليق


                • #23
                  سند رواية كسر الضلع شوفوا المصيبة يا إمامية استمتعوا بالحوار الرائع بين الحوزوي ومحاوريه الإمامية



                  http://www.ansaaar.net/vb/showthread.php?t=9717



                  غدا يوم جليل فلا يفوتكم صيامه عل الله أن يتقبل منا ومنكم

                  تعليق


                  • #24
                    المشاركة الأصلية بواسطة albasel
                    السلام عليكم

                    غريبه هي عقول الوهابية تتمسك بالقشور وتترك الجوهر

                    أصل القضية ثابت لا محالة من هجوم على دار علي عليه السلام ، وآثاره واضحة في رفضها استقبال الشيخين ووفاتها وهي غاضبة عليهما . - أما عدم قبولك للتفاصيل واتهامك سيد الخلق بعد رسول الله بالجبن في حال ثبوت الواقعة ، فهو غير سليم ، فشجاعة أمير المؤمنين مضبوطة بالعقل والإيمان والعلم ، فهو يعلم متى يتكلم ومتى يقاتل ومتى يسكت ، وليس علي من الأعراب ليسحب سيفه ويرضي نفسه دون مراعاة خالقه .



                    لن ارجع للموضوع ولااريد مضيعة للوقت مع عقول متحجرة
                    الزميل الباسل
                    انت عربى ولا هندى ؟
                    انا كررتها اكثر باشليون مرة انا متفق معكم جدلاً فى صحة هذه الروايات مليون فى المئة
                    لكن الاغرب ان تتفق معى على شجاعه الامام ولكنك تقول ان الامام يستخدم هذه الشجاعه فى الوقت المناسب
                    وزوجتة امامه وما راضى يحميها وحتى بعد وفاتها لم يأخذ بالقصاص علما بالمنعة والقوة التى كان الامام بها من اجتماع بنى هاشم معه وقت الحادثه
                    !!!!!
                    ارهقتمونى حقا
                    وبالنسبة لعدم رجعوك للموضع خدت الشر وراح

                    تعليق


                    • #25
                      بسم الله الرحمن الرحيم

                      اللهم صل على محمد وآل محمد

                      للرد على هذا الأشكال نقول:

                      أولا: كلامك هذا لو جئنا كي نطبقه على الثالث، فقلنا: أن الثالث لم يدافع عن زوجته، حتى قطع أصبعها، بل لم يدافع عنه نفسه، حتى قتل، بل جاءه الصحابة يسألوه أن يدافعوا عنه، ولكن لم منعهم من الدفاع عنه، فهل نقول أن الثالث مشارك فيما أصابه، وما أصاب زوجته.

                      ثانيا: الكثرة تغلب الشجاعة، والروايات التي تذكر هذه الحادثة تذكر أن الإمام عندما دخل عليه الثاني بيته قام وطرحه أرضا، لكنهم عندما اجتمعوا عليه ولم يجد له ناصرا توقف عن مقاتلتهم، حيث أنه مأمور بعدد معين لقتالهم، ولما لم يتحقق هذه العدد لم يقاتلهم.




                      مع تحيتي.

                      تعليق


                      • #26
                        المشاركة الأصلية بواسطة خـــــالـــــد
                        سند رواية كسر الضلع شوفوا المصيبة يا إمامية استمتعوا بالحوار الرائع بين الحوزوي ومحاوريه الإمامية



                        http://www.ansaaar.net/vb/showthread.php?t=9717



                        غدا يوم جليل فلا يفوتكم صيامه عل الله أن يتقبل منا ومنكم
                        بارك الله فيك على تنويهنا على صيام يوم عرفة افضل ايام العام

                        تعليق


                        • #27
                          المشاركة الأصلية بواسطة Habib-2
                          بسم الله الرحمن الرحيم

                          اللهم صل على محمد وآل محمد

                          للرد على هذا الأشكال نقول:

                          أولا: كلامك هذا لو جئنا كي نطبقه على الثالث، فقلنا: أن الثالث لم يدافع عن زوجته، حتى قطع أصبعها، بل لم يدافع عنه نفسه، حتى قتل، بل جاءه الصحابة يسألوه أن يدافعوا عنه، ولكن لم منعهم من الدفاع عنه، فهل نقول أن الثالث مشارك فيما أصابه، وما أصاب زوجته.

                          ثانيا: الكثرة تغلب الشجاعة، والروايات التي تذكر هذه الحادثة تذكر أن الإمام عندما دخل عليه الثاني بيته قام وطرحه أرضا، لكنهم عندما اجتمعوا عليه ولم يجد له ناصرا توقف عن مقاتلتهم، حيث أنه مأمور بعدد معين لقتالهم، ولما لم يتحقق هذه العدد لم يقاتلهم.




                          مع تحيتي.
                          اولا ماواضحة اوى
                          ثانيا واضحةشوي
                          الروايات عكس كذا يا زميل الروايات تقول ان الامام على شجاع وقوى وكان مجتمع معه بنى هاشم
                          وهو لم يداع اصلاً وهذا هو الى مجننى
                          لو طبنا هذا المال على رجل ضعيف البنيه والجسم وراى مارى من ايذاء بعض الاشخاص لزوجتة سيفعل اى رد فعل حتى لو عرض نفسه للتهكله لانه يداع عن قطعة منه وهى زوجتة
                          لكن لو رجعنا للامام ماحدث اى رد عل منه وهذا نضع امامه مليون ونص علامة استفهام

                          تعليق


                          • #28
                            بسم الله الرحمن الرحيم

                            اللهم صل على محمد وآل محمد

                            توضيح أولا: هل دافع الثالث عن من هاجمه وقطع أصبع زوجته؟

                            توضيح ثانيا: قلت لك أن الرواية تذكر أنه قد طرح الثاني أرضا، هل تود مني أن أنقل لك هذه الرواية.




                            مع تحيتي.

                            تعليق


                            • #29

                              بسم الله الرحمن الرحيم


                              - مسند احمد - الامام احمد بن حنبل ج 1 ص 9 :

                              حدثنا عبد الله قال حدثني أبي قال ثنا حجاج بن محمد حدثنا ليث حدثني عقيل عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير عن عائشة رضى الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وسلم انها أخبرته ان فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم أرسلت إلى أبي بكر الصديق رضى الله عنه تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما أفاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر فقال أبو بكر رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة انما يأكل آل محمد في هذا المال واني والله لا أغبر شيأ من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا عملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم فابى أبو بكر ان يدفع إلى فاطمة منها شيأ فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك فقال أبو بكر والذي نفسي بيده لقرابة رسول الله / صفحة 10 / صلى الله عليه وسلم أحب الي ان أصل من قرابتي وأما الذي شجر بيني وبينكم من هذه الاموال فاني لم آل فيها عن الحق ولم أترك أمرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيها الا صنعته حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا أبو عوانة ثنا عثمان بن أبي زرعة عن على بن ربيعة عن أسماء بن الحكم الفزاري قال سمعت عليا كرم الله وجهه قال كنت إذا سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثا نفعني الله به بما شاء ان ينفعني منه وإذا حدثني غيره استحلفته فإذا حلف لي صدقته وحدثني أبو بكر وصدق أبو بكر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من عبد مؤمن يذنب ذنبا فيتوضأ فيحسن الطهور ثم يصلي ركعتين فيستغفر الله تعالى الا غفر الله له ثم تلا والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا ابراهيم بن سعد حدثنا ابن شهاب عن عبيد بن السباق عن زيد بن ثابت قال أرسل الي أبو بكر رضى الله عنه بقتل أهل اليمامة فقال أبو بكر يا زيد بن ثابت انك غلام شاب عاقل لا نتهمك قد كنت تكتب الوحي لرسول الله صلى الله عليه وسلم فتتبع القرآن فاجمعه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق ثنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة رضى اله عنها ان فاطمة والعباس أتيا أبا بكر يلتمسان ميراثهما من رسول الله صلى الله عليه وسلم وهما حينئذ يطلبان أرضه من فدك وسهمه من خيبر فقال لهما أبو بكر رضى الله عنه اني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا نورث ما تركنا صدقة وانما يأكل آل محمد صلى الله عليه وسلم في هذا المال واني والله لا أدع أمرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيه الا صنعته حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا نافع يعني ابن عمر عن ابن أبي مليكة قال قيل لابي بكر رضى الله عنه يا خليفة الله فقال أنا خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا راض به وأنا راض به وأنا راض حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان ثنا حماد بن سلمة عن محمد بن عمر وعن أبي سلمة ان فاطمة رضى الله عنها قالت لابي بكر من يرثك إذا مت قال ولدي وأهلي قالت فما لنا لا نرث النبي صلى الله عليه وسلم قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول ان النبي لا يورث.


                              - صحيح البخارى - البخاري ج 5 ص 82 :

                              بيده حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة ان فاطمة عليها السلام بنت النبي صلى الله عليه وسلم ارسلت إلى أبى بكر تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما افاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقى من خمس خيبر فقال أبو بكر ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة انما يأكل آل محمد في هذا المال وانى والله لا اغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التى كان عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولاعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبى أبو بكر ان يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على أبى بكر في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي صلى الله عليه وسلم ستة اشهر فلما توفيت دفنها زوجها على ليلا ولم يؤذن بها ابا بكر / صفحة 83 / وصلى عليها وكان لعلى من الناس وجه حياة فاطمة فلما توفيت استنكر على وجوه الناس فالتمس مصالحة أبى بكر ومبايعته ولم يكن يبايع تلك الاشهر فأرسل إلى أبى بكر ان ائتنا ولا يأتنا احد معك كراهية لمحضر عمر فقال عمر لا والله لا تدخل عليهم وحدك فقال أبو بكر وما عسيتهم ان يفعلوا بى والله لآتينهم فدخل عليه أبو بكر فتشهد على فقال انا قد عرفنا فضلك وما ا عطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله اليك ولكنك استبددت علينا بالامر وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا حتى فاضت عينا أبى بكر.

                              - صحيح مسلم - مسلم النيسابوري ج 5 ص 153 :

                              حدثنا يحيى بن يحيى قال قرأت على مالك عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة انها قالت ان ازواج النبي صلى الله عليه وسلم حين توفى رسول الله صلى الله عليه وسلم اردن ان يبعثن عثمان بن عفان إلى ابى بكر فيسألنه ميراثهن من النبي صلى الله عليه وسلم قالت عائشة لهن أليس قد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نورث ما تركنا فهو صدقة حدثنى محمد بن رافع اخبرنا حجين حدثنا ليث عن عقيل عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير عن عائشة انها اخبرته ان فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ارسلت إلى ابى بكر الصديق تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما افاء الله عليه بالمدينة وفدك وما بقى من خمس خيبر فقال أبو بكر ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة انما يأكل آل محمد ( صلى الله عليه وسلم ) في هذا المال وانى والله لا اغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التى كانت عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولاعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله / صفحة 154 / عليه وسلم فابى أبو بكر ان يدفع إلى فاطمة شيئا فوجدت فاطمة على ابن بكر في ذلك قال فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ستة اشهر فلما توفيت دفنها زوجها على بن ابى طالب ليلا ولم يؤذن بها ابا بكر وصلى عليها على وكان لعلى من الناس وجهة حياة فاطمة فلما توفيت استنكر على وجوه الناس فالتمس مصالحة ابى بكر ومبايعته ولم يكن بايع تلك الاشهر فارسل إلى ابى بكر ان أئتنا ولا يأتنا معك احد ( كراهية محضر عمر بن الخطاب ) فقال عمر لابي بكر والله لا تدخل عليهم وحدك فقال أبو بكر وما عساهم ان يفعلوا بى انى والله لآتينهم فدخل عليهم أبو بكر فتشهد على بن ابى طالب ثم قال انا قد عرفنا يا ابا بكر فضيلتك وما اعطاك الله ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله اليك ولكنك استبددت علينا بالامر وكنا نحن نرى لنا حقا لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يزل يكلم ابا بكر حتى فاضت عينا ابى بكر.

                              - السنن الكبرى - البيهقي ج 6 ص 300 :

                              ( أخبرنا ) محمد بن عبد الله الحافظ أخبرني أبو النضر محمد بن محمد الفقيه ثنا عثمان بن سعيد الدارمي قال قلت لابي اليمان اخبرك شعيب بن أبى حمزة عن الزهري قال حدثنى عروة بن الزبير ان عائشة رضى الله عنها اخبرته ان فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ارسلت إلى أبى بكر رضى الله عنه تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما افاء الله على رسوله صلى الله عليه وسلم ( 4 ) وفاطمة حينئذ تطلب صدقة النبي صلى الله عليه وسلم التى بالمدينة وفدك وما بقى من خمس خيبر قالت عائشة رضى الله عنها فقال أبو بكر رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة انما ياكل آل محمد من هذا المال يعنى مال الله ليس لهم ان يزيدوا على المأكل وانى والله لا اغير صدقات النبي صلى الله عليه وسلم عن حالها التى كانت عليه في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولاعملن فيها بما عمل رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها فابى أبو بكر ان يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على ابى بكر رضى الله عنهما من ذلك فقال أبو بكر لعلى رضى الله عنهما والذى نفسي بيده لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم احب إلى ان اصل من قرابتي فاما الذى شجر بينى وبينكم من هذه الصدقات فانى لا آلو فيها عن الخير وانى لم اكن لاترك فيها امرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيها الاصنعته - رواه البخاري في الصحيح عن أبى اليمان - ( أخبرنا ) أبو عبد الله الحافظ انا أبو سهل احمد بن محمد بن زياد القطان ثنا محمد بن اسمعيل السلمى ثنا عبد العزيز الويسى حدثنى ابراهيم بن سعد عن صالح عن ابن شهاب قال أخبرني عروة بن الزبير ان عائشة ام المؤمنين رضى الله عنها اخبرته ان فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم سألت ابا بكر بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يقسم لها ميراثها مما ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم مما افاء الله فقال لها أبو بكر رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا صدقة فغضبت فاطمة رضى الله عنها فهجرت ابا بكر رضى الله عنه فلم تزل مهاجرة له حتى توفيت وعاشت بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم ستة اشهر قال فكانت فاطمة رضى الله عنها تسأل ابا بكر رضى الله عنه نصيبها مما ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم من خيبر وفدك وصدقته بالمدينة فابى أبو بكر رضى الله عنه عليها ذلك قال لست تاركا ؟ شيئا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل به الاعملت فانى اخشى ان تركت شيئا من امره ان ازيغ فاما صدقته بالمدينة فدفعها عمر الى على والعباس فغلب على عليها واما خيبر وفدك فامسكها عمر وقال هما صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت لحقوقه التى تعروه ونوائبه وامرهما إلى ولى الامر فهما على ذلك إلى اليوم - رواه البخاري في الصحيح عن عبد العزيز الاويسى واخرجه مسلم من وجه آخر عن ابراهيم بن سعد .


                              - صحيح ابن حبان - ابن حبان ج 11 ص 152 :

                              قال حدثنا عمرو بن عثمان بن سعيد قال حدثنا أبي عن شعيب بن أبي حمزة عن الزهري قال حدثني عروة بن الزبير أن عائشة أخبرته ان فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم أرسلت الى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما أفاء الله على رسوله وفاطمة رضوان الله عليها حينئذ تطلب صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر / صفحة 153 / قالت عائشة فقال أبو بكر إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركناه صدقة إنما يأكل آل محمد من هذا المال ليس لهم أن يزيدوا على المأكل وإني والله لا أغير شيئا من صدقات رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولأعملن فيها بما عمل فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة على أبي بكر من ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ستة أشهر فلما توفيت دفنها علي بن أبي طالب رضوان الله عليه ليلا ولم يؤذن بها أبا بكر فصلى عليها علي وكان لعلي من الناس وجه حياة فاطمة فلما توفيت فاطمة رضوان الله عليها انصرفت وجوه الناس عن علي حتى أنكرهم فضرع علي عند ذلك إلى مصالحة أبي بكر ومبايعته ولم يكن بايع تلك الأشهر فأرسل الى أبي بكر أن ائتنا ولا يأتنا معك أحد وكره علي أن يشهدهم عمر لما يعلم من شدة عمر عليهم فقال عمر لأبي بكر والله لا تدخل عليهم وحدك فقال أبو بكر وما عسى أن يفعلوا بي والله للآتينهم فدخل أبو بكر فتشهد علي ثم قال إنا قد عرفنا يا أبا بكر فضيلتك وما اعطاك لله وإنا لم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك ولكنك استبددت علينا بالأمر وكنا نرى لنا حقا وذكر قرابتهم من رسول الله صلى الله عليه وسلم وحقهم فلم يزل يتكلم حتى فاضت عينا أبي بكر.

                              - الطبقات الكبرى - محمد بن سعد ج 2 ص 315 :

                              أخبرنا محمد بن عمر حدثني معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت إن فاطمة بنت رسول الله أرسلت إلى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما أفاء الله على رسوله وفاطمة حينئذ تطلب صدقة النبي التي بالمدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر فقال أبو بكر إن رسول الله قال لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل محمد في هذا المال وإني والله لا أغير شيئا من صدقات رسول الله عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولاعملن فيها بما عمل فيها رسول الله فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئا فوجدت فاطمة عليها السلام على أبي بكر فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد رسول الله ستة أشهر أخبرنا محمد بن عمر حدثني هشام بن سعد عن عباس بن عبد الله بن معبد عن جعفر قال جاءت فاطمة إلى أبي بكر تطلب ميراثها وجاء العباس بن عبد المطلب يطلب ميراثه وجاء معهما علي فقال أبو بكر قال رسول الله لا نورث ما تركنا صدقة وما كان النبي يعول فعلي فقال علي ورث سليمان داود وقال زكريا يرثني ويرث من آل يعقوب قال أبو بكر هو هكذا وأنت والله تعلم مثلنا أعلم فقال علي هذا كتاب الله ينطق فسكتوا وانصرفوا.

                              - سير أعلام النبلاء - الذهبي ج 2 ص 121 :

                              باب قول النبي صلى الله عليه وسلم : " لا نورث ما تركناه صدقة " من طريق الزهري ، عن عروة بن الزبير ، عن عائشة أن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم : أرسلت إلى أبي بكر الصديق تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم مما أفاء الله عليه من المدينة وفدك وما بقي من خمس خيبر ، فقال أبو بكر : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لا نورث ، ما تركنا صدقة ، إنما يأكل آل محمد في هذا المال " وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كانت عليها ، ولاعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم : فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة شيئا ، فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك ، فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت ، وعاشت بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ستة أشهر .

                              ============

                              بعد الصلاة والسلام على سيدالخلق محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعن اعدائهم من الخلفاء الثلاثة وظالمي اهل البيت ، اقول:

                              ان فاطمة الزهراء عليها السلام ماتت وهي غاضبة على ابي بكر ، والغضب يكون مرافقاً للالم ، فنقول ماذا فعل الامام علي عليه السلام ؟

                              سلّم امره وأمر زوجته فاطمة الزهراء وألمها لله عزوجل،
                              فإن قلتم لانصدق بذلك قلنا الروايات من مصادركم امامكم.

                              فهذه بتلك ، فاحترق موضوعك بهذا الرد علماً انك ستحاول الاستهبال كما حاول قبلك العضو نعال الامام الذي تسير على دربه ومنهجه.


                              تعليق


                              • #30
                                ولكنك استبددت علينا بالامر

                                الصحابي صدام حسين

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 08:41 AM
                                ردود 2
                                10 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:47 PM
                                ردود 0
                                15 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 05:12 AM
                                ردود 0
                                10 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 10:34 PM
                                ردود 0
                                17 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 21-05-2019, 08:13 PM
                                ردود 0
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X