إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دروس فى تفسير الأحلام

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    أقسام الرؤى و الفرق بين تفسير أهل البيت و الغرب :

    أما تقسيم الرؤى فكما ورد بالأحاديث أما صادقة و أما كاذبة و الكاذبة لها عدة أقسام و تفاسير عادة تكون متعلقة بنفسية الأنسان و بيئته نذكر منها على سبيل الذكر لا الحصر :
    أحياناً أنفسنا تريد أختبارنا لتتأكد من مشاعرنا حول موضوع معين
    مثال : النفس تسأل هل لا تزال تريد الشئ الفلاني فتريك رؤيا ثم ترصد ردة فعلك حول هذا الموضوع ومعرفة مشاعرك و ترتيبها من خوف و رغبة وحب و كره و ما إلى ذلك

    فالسؤال هو ... هل ممكن تفسير الرؤى الغير صادقة
    الجواب هو نعم ولكن تحتاج إلى معرفة الشخص و حالته الأجتماعية و ما إلى ذلك ...
    وسميت عند مذهب أهل البيت بالرؤى الشيطانية أو الكاذبة أو الغير صادقة لأن مصدرها واحد و هو الرغبات الدنيوية من خوف و رغبات
    حيث أن الخوف فى غير محله (وهو الخوف من غير الله) و الرغبات الدنيوية قد تصتدم مع رغباتنا الدينية (من تطور روحي) فنرى الرؤيا الكاذبة لتعرف النفس أو لترينا أي طريق نميل له نحن أكثر

    بعض علماء الغرب (لأدري هل لأنهم لم يروا رؤى صادقة أم ماذا)
    كما قال الأخ و منهم فرويد حاول جاهدا تفسير الرؤى الغير صادقة بينما نحن نقول أذا رأيت أي من هذه الرؤى ما عليك ألا أن تذكر الله و قراءة القرأن (لتعلوا روحياً فوق هذه الأمور الدنيوية المادية)
    حيث هناك علاقة ... كلما صارت الروح أعلى كلما صغرت الدنيا و صغرت الرغبة بها و بزينتها
    وكلما كان الشخص رغبته دينية (روحية) أكثر مما هى دنيوية فسيرى الرؤى الصادقة أكثر من الرؤى الشيطانية الكاذبة
    لأن النفس تدرى أن هذا الشخص لا حاجة دنيوية له فما الداعى من الرؤى الدنيوية له ...
    ورد فى الحديث عن الوليد بن صبيح قال : قال لي شهاب بن عبد ربه : أقرئ أبا عبد الله (عليه السلام) مني السلام و أخبره أنني يصيبني فزع فى منامي فقلت له ذلك فقال : قل له أذا اوى إلي فراشه فليقرأ المعوذتين و اية الكرسي

    ولذلك من تكررت له رؤى دنيوية أو رؤى كاذبة يجب عليه تطهير نفسه من الدنيا و زخرفها
    والرؤى الكاذبة تكون عادة بكثرة الطعام و النوم بمعدة ممتلأة فهذا الجهاز فى العقل المسؤل عن ألتقاط الرؤى لا تصله طاقة كافية لأن الأنسان يستخدم طاقته بهظم الطعام
    وكما ورد بالأحاديث أن كثرة الطعام قبل النوم تفسد الرؤى (لا حظ أنه قال تفسد و لم يقل تمنع الرؤى)
    وقد ورد حديث بما نفعل عند رؤية الرؤى الكاذبة أو الشيطانية :
    فى مستدرك الوسائل عن أبى بصير عن أبى عبد الله عليه السلام قال : فأن رأيت فى منامك ما تكره فقل حين تستيقظ أعوذ بما عاذت به ملائكة الله المقربون و أنبياء الله المرسلون وعباد الله الصالحون و الأئمة الراشدون المهديون من شر ما رأيت ومن شر رؤياى أن تضرني ومن شر الشيطان الرجيم

    هذه أقسام الرؤى و الأن نأتى إلى منهج التفسير ...

    تعليق


    • #17
      شكرا لك

      اذا أردت أن تستفيد .... أشتري كتاب تفسير الأحلام لأبن سيرين

      واقرأ تاريخه في تفسير الأحلام ... وستستفيد

      شكرا لك

      تعليق


      • #18
        المشاركة الأصلية بواسطة نور الصارخه
        شكرا لك

        اذا أردت أن تستفيد .... أشتري كتاب تفسير الأحلام لأبن سيرين

        واقرأ تاريخه في تفسير الأحلام ... وستستفيد

        شكرا لك

        يا ابن سيرين هذا ؟
        لا ابن سيرين ولا غيره من الذين يعتبرون انفسهم مفسرين للرؤى يستطيعون ان يكونوا قطرة في بحور علوم اهل البيت عليهم السلام .
        وابن سيرين هذا لايميز بين الاحلام وبين الرؤى وهذا من خلال كلامك ومن خلال كتابه ( تفسير الاحلام لأبن سيرين ) لأن الاحلام من الشيطان والرؤى من الرحمن .
        فأنصحك بأن تقرأي تفسيرات اهل البيت عليهم السلام للرؤى
        وأتركي ابن سيرين وغيره

        تعليق


        • #19
          المشاركة الأصلية بواسطة عادل السماوي
          يا ابن سيرين هذا ؟
          لا ابن سيرين ولا غيره من الذين يعتبرون انفسهم مفسرين للرؤى يستطيعون ان يكونوا قطرة في بحور علوم اهل البيت عليهم السلام .
          وابن سيرين هذا لايميز بين الاحلام وبين الرؤى وهذا من خلال كلامك ومن خلال كتابه ( تفسير الاحلام لأبن سيرين ) لأن الاحلام من الشيطان والرؤى من الرحمن .
          فأنصحك بأن تقرأي تفسيرات اهل البيت عليهم السلام للرؤى
          وأتركي ابن سيرين وغيره


          القول بتفسير أحلام عي كلمه مني انا قلتها لا ذنب لأبن سيرين فيها لتتهمه بها

          ولا اعلم ان كان أسم كتابه تفسير احلام ولكن قراءته مفيده وتفسيره اغلبه على كلام القرءان

          وله باع وتاريخ في ذلك ..... ويمكنك أن تتكلم عن اي تفسير أحلام لأحد مشايخ من اهل البيت واقراءه

          لكن دون التقليل من أبن سيرين لمجرد ان تتكلم عن عنوان .... اقراءه واستفد وان لم يفدك لن يضرك

          وشكرا

          تعليق


          • #20
            بسم الله الرحمن الرحيم
            اذا نام الشخص وقرا القران
            وقرا التسابيح يبقى في امان الله
            ورسوله صلى الله عليه وسلم

            تعليق


            • #21
              عذراً فقد أنشغلت بالمنتدي العقائدي و لأني بطئ الطباعة فلا وقت لأوفق بين المواضيع

              تعليق


              • #22
                والان نأتي إلى مناهج التفسير ...

                أعلم عافانا الله و أياكم من مضلات الفتن أن الحلم لن يخلوا من هذا العوامل السبع الرئيسية :

                1- الأنسان نفسه و أعضاء جسمة من يد و رجل و صدر ... الخ
                2- معارف الأنسان من الناس الاخرين من أم أو أب أو عم أو أصدقاء أو أعداء أو حكام أو أنبياء أو زوجة أو زوج
                3- أفعال الأنسان منها أفعال تعبيرية كالغضب و الأبتسامة و البكاء و ما إلى ذلك أو أفعال جسدية كالضرب أو الرفع أو الطيران أو القيادة أو الكتابة أو الظلم أو العدل أو قرائة أو ما شابه
                4- مشاعر الأنسان من غضب و سعادة و كره و حب ...
                5- مخلوقات الله من حيوانات أو حشرات أو ملائكة أو جن أو شياطين ....
                6- مقتنيات الأنسان الشخصية من مشط أو سيارة أو سرير أو كتب أو أموال أو ملابس أو بيوت ...
                7- البيئة التي تكون حول الأنسان من جمادات كالشمس و الأرض و الجبال و الأنهار و الوديان و البحار .... ألخ


                ونكمل فيما بعد كيفية تحليل الحلم إلى عواملة الأساسية لكي يسهل تفسيره
                فالحلم كالمعادلة الرياضية يجب تحليلة إلى العوامل ال7 التي ذكرت

                تعليق


                • #23
                  اللهم صلى على محمد وال محمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد

                  تعليق


                  • #24
                    الله يبارك فيك ارجو الاستمرار فمن خلال قرائتي لموضوعك الشيق والمفيد النوم المعتدل والاعتدال في الطعام هو صحه للجسم اولا ولرويا صحيحه ثانيا الف شكر وارجو الاستمرار فيما بدأت

                    تعليق


                    • #25
                      والان نأتى إلى منهج التفسير من القرأن (وهناك مناهج أخرى للتفسير كذلك سأذكرها فى ما بعد) و كيف لى أن أحول الأشارة المعينة فى الحلم إلى شئ مفهوم
                      الجواب سيكون ...
                      هو فهم الحكمة المتعالية بالخلق وقد وضح القرأن الكريم بعض هذه الأشارات
                      مثال : يقول الله عن المنافقين (كأنهم خشبٌ مسندة) وقال لزوجة ابو جهل (حمالة الحطب)
                      ومن هنا بان لنا أن الخشب شئ مذموم بالقرأن وهو يختص بالمنافقين
                      مثال من عالم الأحلام : من رأي أنه يلبس نعلين من خشب بالحلم يؤل أنه يتزوج زوجة منافقة
                      لأن النعلين يدلون على الزوجة و الخشب يدل على المنافقين
                      والان ... ما هو وجه الشبه بين الخشب و المنافقين ؟؟
                      وما هى الحكمة المتعالية التى أذا فهمتها سوف أفهم جزء مهم من تفسير الأحلام ؟؟
                      الخشب كما تعرفون لا ينقل الحرارة و لا الكهرباء و لا الطاقة أنما يعيق مرور الطاقة
                      وكذلك المنافق فهو يعطل أمر الله و يعيق مرور الاموال حيث يكنزها لنفسه و يعيق مرور الأيمان للمجتمع أما عبر الأستهزاء أو التكذيب حيث يظلل الناس بدل السماح لأمر الله بالنفاذ و يعطل العلم الألهي بعدم التصديق
                      فممكن أن نقول أن المنافق يعيق مرور نور الله وبركته و عطائه لباقى الناس
                      فأذا فهمت الحكمة من وراء التشبيهات القرأنية ستفهم التفسير
                      قد يبدوا الموضوع صعباً على البعض و لكن مع الوقت سيصير بمنتهى السهولة
                      مثال اخر : أحدهم رأى هدية تهدى إليه ... مالتفسير
                      عندما ننظر للاية التى تقول فى سورة النمل (فَلَمَّا جَاءَ سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدُّونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللَّهُ خَيْرٌ مِّمَّا آتَاكُم بَلْ أَنتُم بِهَدِيَّتِكُمْ تَفْرَحُونَ)
                      فمن الممكن المعرفة أن التفسير سيكون فرح و سرور
                      من الممكن بعد قرأة القرأن معرفة أن بعض الأشياء ممدوحة و بعضها مذمومة فممكن أولاً معرفة ما أذا كانت الرؤية بشارة أو نذير
                      مثل : البستان و الأنهار و النحل والعسل و الحرير و الأبل والنور وقرائة القرأن والجنة والبشرى بالوجه كلها أشياء ممدوحة و هناك أشياء مذمومة مثل النار و العذاب الجسدي و الزنى و الربا و سواد الوجه فكلها أشياء تدل على السوء فى الرؤى
                      فممكن أن نفهم بوجه عام بدايةً أذا ما كانت الرؤيا حسنة أو سيئة
                      مثال اخر أحدهم حلم أن هناك نار فى بطنه ... مالتفسير فنقول أن الاية فى سورة النساء كفيلة بالتفسير
                      ان الذين ياكلون اموال اليتامى ظلما انما ياكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا) كفيلة بالتفسير فنقول أن التفسير هو أنك تأخذ أموال الأيتام بغير وجه حق

                      تعليق


                      • #26
                        أتمني من الأخ معالج أن يشاركنا و له جزيل الشكر

                        تعليق


                        • #27
                          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                          الاخ شيخ الطائفة :
                          هناك ابحاث حول الاحلام وتفسيرها وفق التحليل النفسي والرمزية اللغوية
                          وبرايي ان الاحلام لا تتعلق بالمستقبل وانما فقط بالماضي اما ما يتعلق بالمستقبل فهي الرويا
                          وهناك فرق بينهما
                          ·
                          فالقرآن الكريم يستعمل كلمة (الرؤيا) لما يكون حقا وصدقا.
                          يتجلى لنا ذلك بوضوح تام في رؤيا إبراهيم (ع) أنه يذبح ولده في سورة الصافات، وفي رؤيا يوسف (ع) التي تحققت بسجود والديه وإخوته له، وفي رؤيا رسول الله (صلى الله عليه وآله) في سورة الفتح، في قوله تعالى:
                          " لَقَدْ صَدَقَ اللهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَلِكَ فَتْحاً قَرِيباً "
                          وفي رؤيا الملك في سورة يوسف إذ قال:
                          " إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنْبُلاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ يَا أَيُّهَا الْمَلأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيايَ إِنْ كُنْتُمْ لِلرُّؤْيا تَعْبُرُونَ. قَالُوا أَضْغَاثُ أَحْلامٍ وَمَا نَحْنُ بِتَأْوِيلِ الأَحْلامِ بِعَالِمِينَ "
                          ونلاحظ من الآية الأخيرة بوضوح تام أن الملأ ردوا عليه بأنها (أحلام)، وأنهم لا يعرفون تأويل الأحلام. مما يقطع بأن الحلم يقصد به الهواجس المختلطة والصور المشوشة التي لا تصدق، وقد ظنوا أن رؤيا الملك كذلك، أما هو نفسه فقد عبر عنها بالرؤيا لأنها كانت واضحة جلية له، ولأن الله تعالى يعلم صدق وقوعها فاختار لها هذا اللفظ.

                          التعديل الأخير تم بواسطة اكاديمي; الساعة 15-07-2009, 10:35 PM.

                          تعليق


                          • #28
                            اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
                            بارك الله بكم أخي العزيز : شيخ الطائفة وشكراً لك على الدعوة ولنا الشرف بذلك
                            وفي الحقيقة لم تُقصر بكل ماطرحته من أناملك المُباركة ولك كل الشكر والتقدير
                            كما أشكر أخي الكريم أكاديمي لمشاركته المميزة ونأمل طمعاً المزيد من مشاركاتكم إن أمكن
                            روى الكليني ،،قدس سره،، في الكافي بأسناده عن الإمام الكاظم (ع) أنه قال: في
                            في بداية خلق الإنسان لم يكن هناك عالم أحلام وإنما ظهر هذا العالم بعد ذلك 0
                            يقول الراوي : فسألت الإمام عن العلة في إيجادها ؟؟ فقال : إن الله قد بعث في ذاك الزمان نبياً الى شعب فدعاهم الى الطاعة وعبادة الله عزوجل 0
                            فقال له الناس : أنت لاتختلف عنا من الناحية المالية والعائلية لكي نتبعك فما الفائدة من إتباعك ؟؟ فقال لهم نبي الله : إن أطعتموني فإن الله سبحانه وتعالى يدخلكم الجنة وإن عصيتموني فستدخلون جهنم فسألوه ماجهنم ومالجنة ؟؟ فوصف لهم الجنة والنار
                            فقالوا متى نذهب الى جهنم أو الجنة فقال بعد الموت
                            وبعد سماعهم لهذا الكلام زادوا في مخالفته وتكذيبه والإستهزاء به وقالوا : نحن نرى كل من يموت يتساقط لحمه وتتهرأ عظامه وتتبدل الى تراب فكيف يمكن أن تحيا ثانية وتذهب الى الجنة والنار ؟؟
                            وعند ذلك أوجد الله عالم الرؤيا فيهم فجاء الناس الى النبي وسألوه عما رأؤه في المنام فقال لهم إن الله يريد أن يثبت لكم الحياة والآخرة عن هذا الطريق وعندما يأتي أجلكم وتتهرأ أجسادكم فستبقى أرواحكم بالشكل الذي رأيتموه في المنام وستبقى معذبة حتى تحيى الأجساد ثانية وتلحق بأرواحها 0
                            كيف تحصل الأحلام ؟؟
                            أقول : أن الإنسان حينما يأوى الى الفراش وذلك للنوم يدخل في مراحل مختلفة من الشعور ولعل هناك ستة مراحل يمر بها إبتداءاً بالنعاس ثم الوسن والذي هو ثقل النوم ثم الإغفاء ثم التهجاع ثم الرقاد ثم الهجود والذي يكون به النائم جثة هامدة لاترى ولاتدرك إدراك شعور لِما يجري من حولها 0
                            يوجد بداخل أجسامنا جسد أثيري كشعاع الشمس مكانه بين اللحم والروح
                            كيف ندرك أن هناك فعلاً جسد أثيري داخل أجسامنا ؟؟
                            يجلس الإنسان بينه وبين نفسه ومن غير أن يُحرك لسانه ويفتح شفتيه ويقول أي شيئ أي يتكلم من غير أن يُحرك لسانه وشفتيه يشعر أن هناك شيئاً ما يتكلم بداخله الروح لاتتكلم إلا بالوسيلة وهو اللسان وإذا فقد اللسان قِيل عنه أخرس الروح لاترى إلا بالوسيلة وهي العيون وإذا فقد العيون قِيل عنه أعمى وهكذا
                            إذن من الذي يتكلم بداخلنا ؟؟ هو الجسد الأثيري هذا الجسد هو الذي نشاهد به مناماتنا حينما يلتقي مع الأرواح في الأجساد الأخرى في عالم آخر0
                            أسأل الله عزوجل لكم نوماً هادئاً وأحلام سعيدة
                            وبإذنه تعالى نشارك بمشاركات أخرى
                            جزيل الشكر لمولانا شيخ الطائفة حفظكم الرحمن

                            دمتم بعافية

                            تعليق


                            • #29
                              متابعة معكم .. انتظر بقية التفسيرات

                              تعليق


                              • #30
                                هل للا خ الطارح للموضوع شيخ الطائفة يفسر الاحلام
                                اذا طرح له حلم يفسره
                                اريد جواب

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة مروان1400, اليوم, 07:04 PM
                                ردود 0
                                3 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, اليوم, 01:18 AM
                                ردود 0
                                8 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 13-06-2019, 06:11 PM
                                ردود 17
                                80 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 07:35 PM
                                ردود 0
                                11 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة مروان1400, 21-07-2017, 07:51 PM
                                ردود 33
                                7,752 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة مروان1400
                                بواسطة مروان1400
                                 
                                يعمل...
                                X