إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دليل عدالة الصحابة رضوان الله عليهم من الحديث الصحيح.وبيان مفهومها

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دليل عدالة الصحابة رضوان الله عليهم من الحديث الصحيح.وبيان مفهومها



    أول شيء نود تصحيح مفاهيم خاطئة عن مصطلح:"عدالة الصحابة"،لأن الأعضاء الشيعة لا يفهمون معناها،وبالتالي يخوضون في شيء يجهلونه،ومن جهل شيئا عاداه.
    هذه النقط توضح معنى العدالة وان كان في بعضها تكرارا لكن لتوصيل المعلومة لهم بالشرح الممل.

    1-العدالة لا تعني العصمة.
    2-العدالة لا تعني عدم الوقوع في الخطأ والغلط.
    3-العدالة لا تعني عدم ارتكاب الذنوب.
    4-العدالة لا تعني عدم الوقوع في السهو والنسيان.


    اذا فهمتم هذه نمر الى تعريف العدالة:

    المقصود بعدالة الصحابة:"أنهم لا يكذبون على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لما اتصفوا به من قوة الإيمان، والتزام بالتقوى، والمروءة، وسمو الأخلاق والترفع عن سفاسف الأمور".


    يقول الإمام الشافعى : " لو كان العدل من لا ذنب له لم نجد عدلاً، ولو كان كل مذنب عدلاً لم نجد مجروحاً ، ولكن العدل من اجتنب الكبائر؛ وكانت محاسنه أكثر من مساويه ".الروض الباسم فى الذب عن سنة أبى القاسم لابن الوزير اليمانى 1/28.

    قال أبو يوسف صاحب أبي حنيفة: "من سلم أن تكون منه كبيرة من الكبائر التى أوعد الله تعالى عليها النار ، وكانت محاسنه أكثر من مساوئه فهو عدل ".توثيق السنة فى القرن الثانى الهجرى للدكتور رفعت فوزى ص 129.

    ويقول جعفر الصادق وقد سئل عن الصحابة رضوان الله عليهم وعدالتهم فقال:
    " عَنْ مَنْصُورِ بْنِ حَازِمٍ قَالَ قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) أَخْبِرْنِي عَنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) صَدَقُوا عَلَى مُحَمَّدٍ ( صلى الله عليه وآله ) أَمْ كَذَبُوا قَالَ بَلْ صَدَقُوا.الكافي للكليني:65/1 .
    قال المجلسي في مرآة العقول 1/216 :حسن.

    وسنذكر دليل واحدا الآن على عدالة الصحابة ،والبقية تأتي مع الحوار وفي المناقشات.

    1-الدليل من الحديث النبوي الصحيح:
    قال صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع للصحابة:"أَلاَ لِيُبَلِّغِ الشَّاهِدُ الْغَائِبَ".صحيح البخاري [1599/4 رقم الحديث 4144] وفي عدة مواضع أخرى و كذلك صحيح مسلم [107/5 رقم الحديث4477 ].

    هذا الحديث أعظم دليل على أن الصحابة رضوان الله عليهم كلهم عدول ليس فيهم ولا مجروح ، ولا ضعيف إذ لو كان فيهم واحد غير عدل ، لاستثني فى قوله صلى الله عليه وسلم : "ألا ليبلغ الشاهد الغائب"،وقال بدلها:"لا يبلغ عني فلان وفلان.....". فلما أجملهم فى الذكر بالأمر بالتبليغ لمن بعدهم، وللغائبين، دل ذلك على أنهم كلهم عدول، وكفى بمن عدله رسول الله صلى الله عليه وسلم شرفاً وعظمة وكرما.




  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة كهيعصاد


    أول شيء نود تصحيح مفاهيم خاطئة عن مصطلح:"عدالة الصحابة"،لأن الأعضاء الشيعة لا يفهمون معناها،وبالتالي يخوضون في شيء يجهلونه،ومن جهل شيئا عاداه.


    المقصود بعدالة الصحابة:
    "أنهم لا يكذبون على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لما اتصفوا به من قوة الإيمان ، والتزام بالتقوى، والمروءة، وسمو الأخلاق والترفع عن سفاسف الأمور".


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،

    بدايةً نسألك :

    وهل تعتبرون أبو بكر وأبن الخطّاب مِن الصحابة ؟؟

    إن كان ذلك كذلك .. فنقول :

    لقد سقط عنهم مفهومكم وتعريفكم للعدالة !!

    فأوّل ما عرّفتم به عدالة الصحابة .. هُما سقطا مِنها .. ألم تقولون أنهم ( لا ) يكذبون على رسول الله ؟؟

    وهُم كذبا عليه كثيراً !!
    بل والأعظم مِن ذلك كثيرا أنهما كذبا على الله ذاته ؟؟

    فإن أثبتنا لكم ذلك .....

    فهيّا نجعل وكما قال سُبحانه : فلعنة الله على الكاذبين ؟؟

    فما قولك ........ ؟!

    تعليق


    • #3
      تفضل اجب على اسئلتي

      هل الصحابة معصومين من النار؟؟!

      يوجد في الصحابة اعراب ذمهم الله في كتابه ويوجد طلقاء اسلموا من اجل الاموال والحياة الدنيا
      ويوجد في الصحابة من فعلوا الكبائر هل يعتبرون عدول؟؟؟


      ماحكم الصحابي الذي اتهم صحابي اخر بالكذب على رسول الله عليه الصلاة والسلام ولم يؤمن بنظرية عداله الصحابة

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم

        إذا كان تعريف العدالة عندكم هكذا إذا فاجب على سؤالنا الذي طرحناه في موضوع ( عدالة الصحابة: السيدة عائشة و حفصة والكذب على رسول الله صلى عليه وآله وسلم )

        http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=124524

        والذي انتظرنا واحد من المخالفين طويلا ليجيب على ما سألناه.


        على كل ننتظر أن تجيب على السؤال المطروح بعد أن رفعنا الموضوع .

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم

          ساهدم موضوعك بسؤال واحد فقط فإن اجبت عليه ولم تهرب منه ستشكتشف زيف ما ادعيته وستكتشف ايضا سقوط نظرية عدالة الصحابة من أساسها.

          والسؤال هو:

          ما هي الكبيرة التي ذكرت في تعريفات الشافعي و ابو يوسف صاحب ا بو حنيفة؟

          ولكن العدل من اجتنب الكبائر

          و
          قال أبو يوسف صاحب أبي حنيفة: "من سلم أن تكون منه كبيرة من الكبائر التى أوعد الله تعالى عليها النار


          وبالمناسبة لي موضوع في شبكة هجر عن معنى العدالة عند السلفية تحت عنوان(ما هو معنى العدالة عند السلفيين..؟ )

          http://www.hajr-network.net/hajrvb/showthread.php?t=402804755


          والذي خبط فيها شيخكم النسر خبط عشواء واعترف أن مصطلح العدالة عندكم مصطلح فضفاط وفيه غبش عندكم

          المشاركة الأصلية بواسطة النسر
          بسم الله الرحمن الرحيم
          السيد ناجي :
          قلت لكم سابقا أن العدالة مصطلح فضفاض وهي مرادف للعصمة في أكثر تعاريفها وأقربها تعريف الإمام الشافعي ...
          وهي عندكم تعاني من نفس الغبش الموجود في تعاريفنا لها !
          !

          ولنا كما يقال إقراره بان مصطلح العدالة عندكم فيه غبش وأما دعواه علينا فيفتقر لسوء الفهم وقلة البضاعة كما هو واضح لمن يقرأ النقاش الذي جرى بيننا وبينه.
          التعديل الأخير تم بواسطة naji1; الساعة 24-09-2009, 05:43 AM.

          تعليق


          • #6
            بيان انه لا توجد عدالة صحابة

            في رزية الخميس
            هناك صحابة قالوا للنبي انه يهجر

            فلا عدالة بسبب هالمنافقين اليهود
            الي قالوا عن الرسول يهجر

            لعنهم الله

            تعليق


            • #7
              2-العدالة لا تعني عدم الوقوع في الخطأ والغلط. ( الصحابة يخطؤون )

              4-العدالة لا تعني عدم الوقوع في السهو والنسيان. ( الصحابة يسهون وينسون )



              إذا كان الصحابة واقعون في الخطأ والنسيان فكيف يكونون عدول خاصة في نقلهم لاحاديث الرسول ص

              إما أن الله أنزل معجزة عليهم أجمعين بحيث لا ينسون ويخطأون في نقل السنة النبوية وإما أنهم ليسوا كلهم عدول لنهم واقعون فيما يقع فيه غيرهم من الناس وهو النسيان والخطأ.

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة كريم آل البيت
                وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،

                بدايةً نسألك :

                وهل تعتبرون أبو بكر وأبن الخطّاب مِن الصحابة ؟؟

                إن كان ذلك كذلك .. فنقول :

                لقد سقط عنهم مفهومكم وتعريفكم للعدالة !!

                فأوّل ما عرّفتم به عدالة الصحابة .. هُما سقطا مِنها .. ألم تقولون أنهم ( لا ) يكذبون على رسول الله ؟؟

                وهُم كذبا عليه كثيراً !!
                بل والأعظم مِن ذلك كثيرا أنهما كذبا على الله ذاته ؟؟

                فإن أثبتنا لكم ذلك .....

                فهيّا نجعل وكما قال سُبحانه : فلعنة الله على الكاذبين ؟؟

                فما قولك ........ ؟!
                فهيّا نجعل وكما قال سُبحانه : فلعنة الله على الكاذبين ؟؟


                فما قولك ........ ؟!

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة كهيعصاد

                  المقصود بعدالة الصحابة:"أنهم لا يكذبون على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لما اتصفوا به من قوة الإيمان، والتزام بالتقوى، والمروءة، وسمو الأخلاق والترفع عن سفاسف الأمور والخوف من الله عز وجل ".

                  عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                  الاخ كهيعصاد بارك الله فيك وامثالك
                  ونضيف على عدالة الصحابه فيما ورد فى اعلاه

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة كهيعصاد


                    أول شيء نود تصحيح مفاهيم خاطئة عن مصطلح:"عدالة الصحابة"،لأن الأعضاء الشيعة لا يفهمون معناها،وبالتالي يخوضون في شيء يجهلونه،ومن جهل شيئا عاداه.

                    ههههه

                    طبعا الشيعة تبعا للثقلين يفهمون و يفقهون و اما اتباع السقيفة و ابناء عمر بن حنتمة لهم قلوب لايفقهون بها

                    والإمامية يرفضون التقديس الاعتباطي الذي لا يستند إلى دليل ولا يقره عقل، بل يرفضه القرآن الكريم بقوله تعالى: (( وما يستوي الأعمى والبصير والذين آمنوا وعملوا الصالحات ))(غافر:58)، وقوله تعالى : (( قل هل يستوي الأعمى والبصير أفلا تتفكرون )) (الأنعام:50) ، وهكذا نهى الله تعالى عن مساواة المؤمن بالكافر أو بالمنافق . هذا من جهة .
                    ومن جهة أخرى فان تقديسنا لصحابي أو عدمه تؤيده سيرته وأحواله، إذ ذلك مرهون بالاستقراء التاريخي الذي تفرضه سيرة هذا وأحوال ذاك، وإذا كنّا نتردد في حديث أو حديثين ونتهمهما بالوضع والكذب ، فلا يمكننا أن نتهم التاريخ كله بالوضع وعدم الصحة ، إذ ذلك إلغاء لكثير من الحقائق واتهام أكثر الأمور بالتشكيك وعدم التصديق .
                    ومثالاً لذلك ما جرى لبعض الصحابة الذي قال عنه النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) إنه من أهل النار، مع كونه كان يقاتل بين يديه، وذلك لما آل إليه حاله من الانتحار ومصيره من الكفر مع أنه شهد مع النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) بعض مشاهده.
                    روى البخارى عن سهل بن سعد الساعدي: أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) التقى هو والمشركون فاقتتلوا ، فلما مال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) إلى عسكره ومال الآخرون إلى عسكرهم وفي أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) رجلٌ لا يدع لهم شاذةً ولا فاذةً إلاّ اتبعها يضربها بسيفه ، فقيل ما أجزأ منا اليوم أحدٌ كما أجزأ فلان، فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم): أما إنه من أهل النار ، فقال رجل من القوم أنا صاحبه ، قال فخرج معه كلما وقف وقف معه وإذا أسرع أسرع معه قال فجرح الرجل جرحاً شديداً فاستعجل الموت فوضع سيفه بالأرض وذبابه بين ثدييه ثم تحامل على سيفه فقتل نفسه، فخرج الرجل إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) فقال: أشهد أنك رسول الله، قال : وما ذاك ؟ قال الرجل الذي ذكرت آنفاً أنه من أهل النار ، فأعظم الناس ذلك فقلت أنا لكم به فخرجت في طلبه ثم جرح جرحاً شديداً فاستعجل الموت فوضع نصل سيفه في الأرض وذبابه بين ثدييه ثم تحامل عليه فقتل نفسه، فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم): عند ذلك إن الرجل ليعمل عمل أهل الجنة فيما يبدو للناس وهو من أهل النار وإن الرجل ليعمل عمل أهل النار فيما يبدو للناس وهو من أهل الجنة . (صحيح البخاري كتاب المغازي باب غزوة خيبر) .
                    وهذه القضية تعيننا كمقدمة مهمة إلى أن أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) كانوا منهم الصالحين ومنهم المنافقين لم يدخل الإيمان في قلوبهم .
                    ولعل استعراضاً لسيرة الكثير من الصحابة سيعطيك تصوراً آخر عن موقفك من جميع الصحابة بما فيهم أولئك الذين أباحوا سبّ علي على منابر الشام أربعين عاماً وقد قال النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) فيه : (من سبّ علياً فقد سبني) (المستدرك على الصحيحين حديث 4615 عن أم سلمة في مناقب علي (ع)). وكان معاوية يدعو أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) إلى سبّ علي كالمغيرة بن شعبة وبسر بن أرطاة وأمثالهما كثير .
                    أخرج الطبري في (تاريخه 96:6): أن بسر بن أرطاة على منبر البصرة فشتم علياً (عليه السلام) ثم قال : نشدت الله رجلاً علم أني صادق إلاّ صدقني أو كاذب إلاّ كذبني فقال أبو بكرة : اللهم أنا لا نعلمك إلاّ كاذباً . قال فأمر به فخنق .
                    وكان المغيرة بن شعبة لما ولي الكوفة كان يقوم على المنبر ويخطب وينال من علي (عليه السلام) ويلعنه ويلعن شيعته . (مسند أحمد بن حنبل : 188 والمستدرك 385:1 وغيرها).
                    فإذا كان النبي (صلى الله عليه وآله وسلّم) يصرّح: (أن من سبّ علياً فقد سبني) وكان معاوية وبعض الصحابة يمعنون في السب ، مما يعني أنهم كانوا يسبون رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) كما قالت أم سلمة حينما سمعت بعضهم يسب علياً قالت : من منكم سب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم)؟ فقال معاذ الله أن نسب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم)! فقالت : والله لقد سمعت رسول الله يقول: (من سبّ علياً فقد سبني) .
                    هذه سيرة بعض الصحابة فهل بإمكاننا أن نتردد في التبري من هؤلاء بحجة الصحبة لرسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم)!
                    --
                    فالصحابة منهم الصالحين ومنهم المنافقين

                    تعليق


                    • #11

                      ان الدارس لسيرة الصحابة العظماء رضى الله تعالى عنهم يجد ان انهم استثناء بشرياً وحاله فريدة خاصة من مراحل الارتقاء بالنفس حتى الوصول الى اقصى حالة ايمانية تحققت لغير الانبياء
                      هم بشراً تم تم ضبط زمانهم بتوقيت من لدن عليم حكيم على زمان النبى صلى الله عليه وسلم ليكونو مشاعل الدين وحراس العقيدة

                      تعليق


                      • #12
                        زاني وعادل
                        شارب للخمر وعادل
                        سارق وعادل
                        يكذب على الرسول وهو عادل
                        هل اجتناب الكبائر تعني العصمة عندكم؟

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة صحصاح

                          ان الدارس لسيرة الصحابة العظماء رضى الله تعالى عنهم يجد ان انهم استثناء بشرياً وحاله فريدة خاصة من مراحل الارتقاء بالنفس حتى الوصول الى اقصى حالة ايمانية تحققت لغير الانبياء
                          هم بشراً تم تم ضبط زمانهم بتوقيت من لدن عليم حكيم على زمان النبى صلى الله عليه وسلم ليكونو مشاعل الدين وحراس العقيدة

                          ما شاء الله
                          حسب هالمنطق كلهم معصومون
                          فلتضرب بكلام الله ورسولة عرض الحائط

                          تعليق


                          • #14
                            ياشيعة علي عليه السلام

                            العدالة تعني العصمة لكن بشكل مبطن

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة صحصاح
                              عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                              الاخ كهيعصاد بارك الله فيك وامثالك
                              ونضيف على عدالة الصحابه فيما ورد فى اعلاه
                              هههه ........ !!

                              صدقت يا أعظم الأعظمين .. إذ تقول :

                              ( وكذلِك نولّي بعض الظالمين بعضا بما كانوا يكسبون ) ؟؟

                              فلعنة الله على الظالمين ..........

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 07:59 AM
                              ردود 0
                              3 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, اليوم, 12:41 AM
                              استجابة 1
                              13 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, يوم أمس, 06:56 AM
                              ردود 0
                              12 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                              بواسطة ibrahim aly awaly
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 19-08-2019, 02:47 PM
                              ردود 0
                              22 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, اليوم, 12:03 AM
                              ردود 3
                              10 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X