إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من اين تخرج الفتنة واين قرن الشيطان؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من اين تخرج الفتنة واين قرن الشيطان؟

    2937 - حدثنا موسى بن إسماعيل: حدثنا جويرية، عن نافع، عن عبد الله رضي الله عنه قال:
    قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا، فأشار نحو مسكن عائشة، فقال: (هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث
    يطلع قرن الشيطان).

    طبعا ممكن واحد يجي ويعمل نفسه ذكي ويكول اشر على العراق

    اولا ها هنا اسم اشارة للقريب ام للبعيد؟؟فاذا كان للقريب فبالتأكيد يقصد عائشة واذا للبعيد
    ثانيا كل الناس افتهمت في وقت رسول الله انه قصد عائشة وانتم بعد الف سنة افتهمتوا قصده الصحيح !!!!!!!!
    اما ثالثا - حدثنا محمد بن المثنى قال: حدثنا حسين بن الحسن قال: حدثنا ابن عون، عن نافع، عن ابن
    عمر قال:
    (اللهم بارك لنا في شامنا وفي يمننا). قال: قالوا: وفي نجدنا؟ قال: قال: (اللهم بارك لنا في شامنا وفي
    يمننا). قال: قالوا: وفي نجدنا.؟ قال: قال: (هناك الزلازل والفتن، وا يطلع قرن الشيطان).


    المصدر صحيح البخاري

  • #2


    نحو البيت = جهة
    وليس الى البيت
    والا فالرسول عليه الصلاة والسلام دفن في بيتها


    في الحديث الاخر : عن ابن عمر أيضاً (( أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهو مستقبل المشرق يقول: ألا إن الفتنة ها هنا، ألا إن الفتنة ها هنا من حيث يطلع قرن الشيطان ))



    .

    تعليق


    • #3
      الفتنة وقرن الشيطان هي عائشة وليس بيت عائشة لان البيت جماد

      تعليق


      • #4
        ها هنا اسم اشارة للقريب وهو مسكن عائشة والجميع فهم ذلك في ذلك الوقت وانتم عاملين نفسكم اذكياء مساكين

        تعليق


        • #5
          وواضح اخي عندما تكلم الرسول كان خارج البيت في ذلك الوقت والمقصود هو عائشة فالرسول خارج الموضوع يا حبيبيش

          تعليق


          • #6
            اللي يسمعكم بيقول انك تعلمون ما بصدر رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

            اولاً : كلمة " نحو " تستخدم للجهة , لو كان القصد بيت سيدتنا عائشة لأستبدل بكلمة " إلـى "
            ثانياً : معقول ان الرسول صلى الله عليه وسلم يدفن في قرن الشيطان :S
            وثالثاً : مالكم ومال سيدتنا ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم وعرضه

            أسأل الله لكم الهداية .

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة إبن العاص
              اللي يسمعكم بيقول انك تعلمون ما بصدر رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

              اولاً : كلمة " نحو " تستخدم للجهة , لو كان القصد بيت سيدتنا عائشة لأستبدل بكلمة " إلـى "
              ثانياً : معقول ان الرسول صلى الله عليه وسلم يدفن في قرن الشيطان :S
              وثالثاً : مالكم ومال سيدتنا ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها زوجة الرسول صلى الله عليه وسلم وعرضه

              أسأل الله لكم الهداية .
              في البداية والله كلامكم مضحك صراحة وحججكم مخجلة
              السؤال ما دليلك على ان نحو للجهة والى للمكان ؟
              ثانيا حتى لو كان للجهة فبيت عائشة يقع في جهة فهو محدود بحد
              المقصود ليس البيت وانما عائشة يا حبيبي فلاحظ
              طيب لمالم يقل الراوي اشار نحو الشرق المسألى اوضح يا حبيبي ليش مسكن عائشة ثم بالاتجاه الذي اشار له الرسول فقط مسكن عائشة !!!!! الم يكن من الممكن التحديد بشكل اكثر لياقة من اتهام عائشة
              فيا حبيبي امامك خيارين اما ان تكذب البخاري واما لا تعمل بما قال الرسول واما ان تعترف بالحق الذي هو اوضح من قرض الشمس في رابعة النهار

              تعليق


              • #8
                ولا ها هنا اسم اشارة للقريب ام للبعيد؟



                التبعيد لا يستخدم للجهات فلا يمكن ان نقول هناك المشرق و لكن نشير و نقول هنا المشرق

                و هذا كان مقصد النبي صلى الله عليه وسلم هي الجهة و هي المشرق

                ثانيا من قال لك ان الكل كان يعلم انها في بيت عائشية :

                أما قولهم أشار إلى بيت عائشة فهذا كذب وزور وبهتان ، فلم يرد في طرق الحديث أشار إلى بيت عائشة وإنما نحو بيت عائشة ، وجاء في رواية عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : " رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يشـير إلى المشرق فقال : (( إن الفتنـة هاهنـا ، إن الفتنـة هاهنـا ، من حيث يطلع قرن الشيطان )) أو قال (( قرن الشمس )) . - أخرجه البخاري في بدء الخلق والفتن وأشراط الساعة ، والترمذي في الفتن والمناقب ، واحمد في المسند . قرن الشمس : قال الداودي : للشمس قرن حقيقة ،ويحتمل أن يريد بالقرن قوة الشيطان وما يستعين به على الإضلال ، وقيل إن الشيطان يقرن رأسه بالشمس عند طلوعها ليقع سجود عبدتها له . وقيل : ويحتمل أن يكون للشمس شيطان تطلع الشمس بين قرنيه . ابن حجر : فتح الباري ، 13 / 58 .

                ثم انه عليه الصلاة و السلام لم يشر الى مسكنها و لكن نحو مسكنها اي جهة مسكنها

                و الروايات الذاكرة فيها المشرق صراحة :

                ن ابن عمر رضي الله عنهما أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وهو مستقبل المشرق يقول : ألا إن الفتنة ها هنا ، ألا إن الفتنة هاهنا ، ألا إن الفتنة هاهنا ، من حيث يطلع قرن الشيطان . رواه الشيخان .


                حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ ، عَنْ عِكْرِمَةَ بْنِ عَمَّارٍ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ بَيْتِ عَائِشَةَ ، فَقَالَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ مِنْ هَاهُنَا مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ يَعْنِي الْمَشْرِقَ " .

                صحيح مسلم

                ) أَبُو عُبَيْدَةَ ، عَنْ جَابِرُ بْنُ زَيْدٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَلا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا " ، وَأَشَارَ بِيَدِهِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ ، قَالَ : جَابِرُ بْنُ زَيْدٍ ، قَالَ : ابْنُ عَبَّاسٍ : وَالنَّاسُ يَنْتَظِرُونَهَا بَعْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى تَشَعَّبَتْ مِنْ نَحْوِ الْمَشْرِقِ ، فَالنَّاجِي مَنْ نُجِّيَ مِنْهَا ، وَالْهَالِكُ مَنْ هَلَكَ فِيهَا .

                المصدر : مسند حبيب بن الربيع

                ) حَدَّثَنَا أَبُو سَعِيدٍ مَوْلَى بَنِي هَاشِمٍ ، حَدَّثَنَا عُقْبَةُ بْنُ أَبِي الصَّهْبَاءِ ، حَدَّثَنَا سَالِمٌ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ ، قَالَ : صَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْفَجْرَ ، ثُمَّ سَلَّمَ ، فَاسْتَقْبَلَ مَطْلِعَ الشَّمْسِ ، فَقَالَ : " أَلَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا ، أَلَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا ، حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ "

                مسند احمد بن حنبل

                . حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَانِ ، أَخْبَرَنَا شُعَيْبٌ ، عَنِ الزُّهْرِيِّ ، أَخْبَرَنِي سَالِمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ ، قَالَ : سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ يَقُولُ عَلَى الْمِنْبَرِ : " أَلَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا يُشِيرُ إِلَى الْمَشْرِقِ مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ " .

                مسند احمد بن حنبل

                حَدَّثَنَا وَكِيعٌ ، عَنْ سُفْيَانَ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ دِينَارٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَجِيءُ الْفِتْنَةُ مِنْ هَاهُنَا ، مِنَ الْمَشْرِقِ " .

                مسند الامام احمد بن حنبل


                حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ ، قَالَ : حَدَّثَنِي مَالِكٌ ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ ، عَنِ الأَعْرَجِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ ، وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلاءُ فِي أَهْلِ الْخَيْلِ وَالإِبِلِ ، الْفَدَّادِينَ أَهْلِ الْوَبَرِ ، وَالسَّكِينَةُ فِي أَهْلِ الْغَنَمِ "

                الادب المفرد للبخاري

                حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَانِ ، أَخْبَرَنَا شُعَيْبٌ ، عَنْ الزُّهْرِيِّ ، قَالَ : حَدَّثَنِي سَالِمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " وَهُوَ عَلَى الْمِنْبَرِ أَلَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَا هُنَا يُشِيرُ إِلَى الْمَشْرِقِ مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ "

                صحيح البخاري

                . حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ ، أَخْبَرَنَا مَالِكٌ ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ ، عَنْ الْأَعْرَجِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلَاءُ فِي أَهْلِ الْخَيْلِ ، وَالْإِبِلِ وَالْفَدَّادِينَ أَهْلِ الْوَبَرِ ، وَالسَّكِينَةُ فِي أَهْلِ الْغَنَمِ " .

                صحيح البخاري

                حَدَّثَنِي عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَرَ الْقَوَارِيرِيُّ ، وَمُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى . ح وحَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ سَعِيدٍ كُلُّهُمْ ، عَنْ يَحْيَى الْقَطَّانِ ، قَالَ الْقَوَارِيرِيُّ : حَدَّثَنِي يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ ، حَدَّثَنِي نَافِعٌ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ ، أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ عِنْدَ بَابِ حَفْصَةَ ، فَقَالَ بِيَدِهِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ : " الْفِتْنَةُ هَاهُنَا مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ ، قَالَهَا مَرَّتَيْنِ أَوْ ثَلَاثًا " ، وقَالَ عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ سَعِيدٍ فِي رِوَايَتِهِ : قَامَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عِنْدَ بَابِ عَائِشَةَ .

                صحيح مسلم

                ) حَدَّثَنِي حَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَى ، أَخْبَرَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، أَخْبَرَنِي يُونُسُ ، عَنْ ابْنِ شِهَابٍ ، عَنْ سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنْ أَبِيهِ ، أَن رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ وَهُوَ مُسْتَقْبِلُ الْمَشْرِقِ : " هَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا هَا ، إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا هَا ، إِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ " .

                صحيح مسلم

                حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَرَ بْنِ أَبَانَ ، وَوَاصِلُ بْنُ عَبْدِ الْأَعْلَى ، وَاللَّفْظُ لِابْنِ أَبَانَ ، وَأَحْمَدُ بْنُ عُمَرَ الْوَكِيعِيُّ ، قَالُوا : حَدَّثَنَا ابْنُ فُضَيْلٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، قَالَ : سَمِعْتُ سَالِمَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ ، يَقُولُ : يَا أَهْلَ الْعِرَاقِ مَا أَسْأَلَكُمْ عَنِ الصَّغِيرَةِ ، وَأَرْكَبَكُمْ لِلْكَبِيرَةِ ، سَمِعْتُ أَبِي عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ ، يَقُولُ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " إِنَّ الْفِتْنَةَ تَجِيءُ مِنْ هَاهُنَا ، وَأَوْمَأَ بِيَدِهِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنَا الشَّيْطَانِ ، وَأَنْتُمْ يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقَابَ بَعْضٍ ، وَإِنَّمَا قَتَلَ مُوسَى الَّذِي قَتَلَ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ خَطَأً ، فَقَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لَهُ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا سورة طه آية 40 " ، قَالَ أَحْمَدُ بْنُ عُمَرَ فِي رِوَايَتِهِ : عَنْ سَالِمٍ ، لَمْ يَقُلْ سَمِعْتُ .

                صحيح مسلم


                حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَحْيَى ، قَالَ : قَرَأْتُ عَلَى مَالِكٍ ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ ، عَنِ الأَعْرَجِ ، عَنِ أَبِي هُرَيْرَةَ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ ، وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلَاءُ فِي أَهْلِ الْخَيْلِ ، وَالإِبِلِ الْفَدَّادِينَ أَهْلِ الْوَبَرِ ، وَالسَّكِينَةُ فِي أَهْلِ الْغَنَمِ " .

                صحيح مسلم

                أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بْنُ هِبَةِ اللَّهِ سَنَةَ اثْنَتَيْنِ وَتِسْعِينَ وَسِتِّ مِائَةٍ ، أَنْبَأَنَا أَبُو رَوْحٍ الْهَرَوِيُّ ، أَنْبَأَنَا تَمِيمٌ الْجُرْجَانِيُّ ، أَنْبَأَنَا أَبُو سَعْدٍ الأَدِيبُ ، أَنْبَأَنَا أَبُو عَمْرِو بْنُ حَمْدَانَ ، أَنْبَأَنَا أَبُو يَعْلَى الْمَوْصِلِيُّ ، حَدَّثَنَا حَوْثَرَةُ بْنُ أَشْرَسَ ، حَدَّثَنَا عُقْبَةُ بْنُ أَبِي الصَّهْبَاءِ وَسَأَلْتُ يَحْيَى بْنَ مَعِينٍ عَنْهُ فَوَثَّقَهُ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى الصُّبْحَ ، ثُمَّ اسْتَقْبَلَ مَطْلِعَ الشَّمْسِ ، فَقَالَ : " أَلا إِنَّ الْفِتَنَ مِنْ هَا هُنَا ثَلاثَ مَرَّاتٍ ، وَمِنْ ثَمَّ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ " إِسْنَادُهُ حَسَنٌ عَالٍ ، وَلا يَقَعُ لَنَا حَدِيثُ سَالِمٍ أَعْلَى مِنْ هَذَا

                سير اعلام النبلاء

                وَبِهِ عَنْ وَبِهِ عَنْ مَالِكٍ ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ ، عَنِ الْأَعْرَجِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ " .

                المعرفة و التاريخ ليعقوب بن سفيان
                خْبَرَنَا أَبُو مُصْعَبٍ ، قَالَ : حَدَّثَنَا مَالِكٌ ، عَنْ أَبِي الزِّنَادِ ، عَنْ الأَعْرَجِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ ، وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلَاءُ فِي أَهْلِ الْخَيْلِ ، وَالْإِبِلِ وَالْفَدَّادِينَ أَهْلِ الْوَبَرِ ، وَالسَّكِينَةُ فِي أَهْلِ الْغَنَمِ .

                موطا مالك

                أَخْبَرَنَا أَبُو سَعْدٍ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ أَحْمَدَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الْمَالِينِيُّ ، قَالَ : أَخْبَرَنَا أَبُو سَهْلٍ بِشْرُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ بِشْرٍ الْمِهْرَجَانِيُّ ، أَخْبَرَنَا أَبُو سُلَيْمَانَ دَاوُدُ بْنُ الْحُسَيْنِ بْنِ عُقَيْلِ بْنِ سَعْدٍ الْبَيْهَقِيُّ ، فِي سَنَةِ ثَلاثٍ وَتِسْعِينَ وَمِائَتَيْنِ ، قَالَ : حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ ، قَالَ : حَدَّثَنَا اللَّيْثُ بْنُ سَعْدٍ ، عَنْ نَافِعٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مُسْتَقْبِلٌ الْمَشْرِقَ ، يَقُولُ : " أَلا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَهُنَا حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّمْسِ " .

                ما روى عبد الله بن عباس


                رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُشِيرُ إِلَى الْمَشْرِقِ ، وَيَقُولُ : إِنَّ الْفِتْنَةَ مِنْ هَهُنَا . . . الْحَدِيثَ . حب فِي التَّاسِعِ وَالسِّتِّينَ مِنَ الثَّالِثِ : أنا عُمَرُ بْنُ سَعِيدِ بْنِ سِنَانٍ ، أنا أَحْمَدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ ، عَنْ مَالِكٍ . وَعَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ، ثنا يَحْيَى بْنُ أَيُّوبَ ، ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ جَعْفَرٍ ، كِلاهُمَا ، عَنْهُ ، بِهِ . وَهُوَ فِي الْجَامِعِ مِنَ ( الْمُوَطَّأِ ) بِذَلِكَ . قَالَ أَحْمَدُ : عَنْ مُؤَمَّلٍ ، وَوَكِيعِ بْنِ الْجَرَّاحِ ، عَنْ سُفْيَانَ . وَعَنْ عَفَّانَ بْنِ مُسْلِمٍ ، عَنْ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، كِلاهُمَا ، عَنْهُ ، بِهِ . .

                اتحاف المهرة

                يَرْوِي عَنْ أَبِيهِ ، قَالَ : سَمِعْتُ أَبِي ، عَنْ جَدِّي ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : الْكُفْرُ قِبَلَ الْمَشْرِقِ . حَدَّثنا مُحَمَّدُ بْنُ الْحَسَنِ بْنِ قُتَيْبَةَ ، ثنا صَفْوَانُ بْنُ صَالِحٍ الثَّقَفِيُّ ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ عَطَاءٍ

                الثقات لابن حبان

                أَخْبَرَنَا عُمَرُ بْنُ سَعِيدِ بْنِ سِنَانٍ ، قَالَ : أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ ، عَنْ مَالِكٍ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ دِينَارٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، أَنَّهُ قَالَ : رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُشِيرُ نَحْوَ الْمَشْرِقِ ، وَيَقُولُ : " هَا ، إِِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا ، إِِنَّ الْفِتْنَةَ هَاهُنَا ، مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ " ، قَالَ أَبُو حَاتِمٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : مَشْرِقُ الْمَدِينَةِ هُوَ الْبَحْرَيْنِ وَمُسَيْلِمَةُ مِنْهَا ، وَخُرُوجُهُ كَانَ أَوَّلَ حَادِثٍ حَدَثَ فِي الإِِسْلامِ .

                صحيح بن حبان

                حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ صَعْصَعَةَ قَالَ : نا مَنْصُورُ بْنُ أَبِي مُزَاحِمٍ , قَالَ : نا يَزِيدُ بْنُ يُوسُفَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ الْوَلِيدِ الزُّبَيْدِيِّ ، عَنِ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الأَعْرَجِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " رَأْسُ الْكُفْرِ قِبَلَ الْمَشْرِقِ ، وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلاءُ فِي أَهْلِ الإِبِلِ وَالْوَبَرِ ، وَالسَّكِينَةُ وَالْوَقَارُ فِي أَهْلِ الْغَنَمِ " ، لَمْ يَرْوِ هَذَا الْحَدِيثَ عَنِ الزُّهْرِيِّ , عَنِ الأَعْرَجِ إِلا الزُّبَيْدِيُّ , وَيَزِيدُ بْنُ يُوسُفَ الصَّنْعَانِيُّ : دِمَشْقِيٌّ .

                المعجم الاوسط للطبراني


                و ساكتفي بهذا للاستدل في ان المقصود من الحديث هو المشرق













                تعليق


                • #9
                  طيب لمالم يقل الراوي اشار نحو الشرق



                  كلامك يدل على انك لم تبحث في الموضوع فقد اريتك عشرات الروايات الدالة على ان المقصود هو المشرق ليس فقط من كلام الراوي في ذكره ان النبي صلى الله عليه وسلم اشار نحو المشرق بل ان النبي صلى الله عليه وسلم ذكر ذلك صراحة

                  تعليق


                  • #10
                    و اضيف ايضا :

                    حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ هَارُونَ ، ثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ بُورَانُ ، نا الأَسْوَدُ بْنُ عَامِرٍ ، نا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْتَقْبَلَ مَطْلَعَ الشَّمْسِ ، فَقَالَ : " مِنْ هَاهُنَا يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ ، وَهَاهُنَا الْفِتَنُ وَالزَّلازِلُ ، وَالْفَدَّادُونَ ، وَغِلَظُ الْقُلُوبِ "

                    المعجم الاوسط

                    تعليق


                    • #11
                      ما ذكرته لي دليل لان اثبات الشي لا ينفي ما عداه ولا ينفي استخدامها للاشارة للاشخاص وهذ من اختصاص اهل اللغة وليس مسلم او احمد بن حنبل
                      هذا اولا ولكن كيف تفسر قول النبي الاعظم (صلى الله عليه وآله) الذي رواه مسلم في صحيحه في كتاب (الفتن باب الفتنة من المشرق ج2 ص 560) قال :خرج رسول الله من بيت عائشة, فقال : رأس الكفر من ها هنا من حيث يطلع قرن الشيطان)
                      فلم ترد كلمة نحو فالبحث في المسألة اعلاه لن يغنيك شيئا
                      والظاهر فتنة عائشة فتنة من ضمن فتن كثيرة حصلت وستحصل تنبا بها النبي ولا يبعد ان الفتنة المقصودة هي معركة الجمل معركة الناكثين التي حصلت شرق الحجاز بخروج عائشة على ولي امر زمانها ونباح كلاب الحوئب عليها (وللتفصيل راجع : تاريخ الطبري 4 / 456, الكامل لابن الاثير 3 / 210, البداية والنهاية 7 / 230,مسند أحمد 6 / 52 / 97, مصنف ابن ابي شيبة 7 / 536, انساب الاشراف ص 224, الامامة والسياسة 1 / 63, تاريخ اليعقوبي 2 / 181).
                      وصدقني يا حبيبي لو بحث موضوع عائشة من الصحيحين وباقي المسانيد وكتب التاريخ والتفسير لشاب شعر رأسك

                      تعليق


                      • #12
                        ومصداق ذلك الأحداث التاريخية

                        فأغلب الفتن إن لم يكن كلها مصدرها الكوفة / العراق

                        من الشغب على الولاة في الزمن الراشد إلى مقتل عثمان والجمل وصفين والنهروان والطف

                        وأبي عبيد والحجاج والقرامطة وغيرها بينما لا نجد ذلك في نجد أو الشام أو اليمن أو مصر

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة ثلاثمائة وثلاث عشر
                          في البداية والله كلامكم مضحك صراحة وحججكم مخجلة
                          السؤال ما دليلك على ان نحو للجهة والى للمكان ؟
                          ثانيا حتى لو كان للجهة فبيت عائشة يقع في جهة فهو محدود بحد
                          المقصود ليس البيت وانما عائشة يا حبيبي فلاحظ
                          طيب لمالم يقل الراوي اشار نحو الشرق المسألى اوضح يا حبيبي ليش مسكن عائشة ثم بالاتجاه الذي اشار له الرسول فقط مسكن عائشة !!!!! الم يكن من الممكن التحديد بشكل اكثر لياقة من اتهام عائشة
                          فيا حبيبي امامك خيارين اما ان تكذب البخاري واما لا تعمل بما قال الرسول واما ان تعترف بالحق الذي هو اوضح من قرض الشمس في رابعة النهار
                          أي حق !!!!!!!!

                          تفسيرك الركيك تقول عنه حق ؟؟؟!!!!

                          هل يعقل ان يدفن رسول الله صلى الله عليه وسلم عند قرن الشيطان ؟؟؟

                          كل من يفسر الرواية على حسب هواه ,,, أسأل الله لك الهداية

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة ثلاثمائة وثلاث عشر
                            في البداية والله كلامكم مضحك صراحة وحججكم مخجلة
                            السؤال ما دليلك على ان نحو للجهة والى للمكان ؟
                            ثانيا حتى لو كان للجهة فبيت عائشة يقع في جهة فهو محدود بحد
                            المقصود ليس البيت وانما عائشة يا حبيبي فلاحظ
                            طيب لمالم يقل الراوي اشار نحو الشرق المسألى اوضح يا حبيبي ليش مسكن عائشة ثم بالاتجاه الذي اشار له الرسول فقط مسكن عائشة !!!!! الم يكن من الممكن التحديد بشكل اكثر لياقة من اتهام عائشة
                            فيا حبيبي امامك خيارين اما ان تكذب البخاري واما لا تعمل بما قال الرسول واما ان تعترف بالحق الذي هو اوضح من قرض الشمس في رابعة النهار
                            أي حق !!!!!!!!

                            تفسيرك الركيك تقول عنه حق ؟؟؟!!!!

                            هل يعقل ان يدفن رسول الله صلى الله عليه وسلم عند قرن الشيطان ؟؟؟

                            كل من يفسر الرواية على حسب هواه ,,, أسأل الله لك الهداية

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة الإسلام هو الحل
                              ومصداق ذلك الأحداث التاريخية

                              فأغلب الفتن إن لم يكن كلها مصدرها الكوفة / العراق

                              من الشغب على الولاة في الزمن الراشد إلى مقتل عثمان والجمل وصفين والنهروان والطف

                              وأبي عبيد والحجاج والقرامطة وغيرها بينما لا نجد ذلك في نجد أو الشام أو اليمن أو مصر
                              عمي الاسلام هو الحل اقرأ ماقال البخاري

                              ذكَر النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : ( اللهمَّ بارِكْ لنا في شامِنا ، اللهمَّ بارِكْ لنا في يَمَنِنا ) . قالوا : يا رسولَ اللهِ ، وفي نَجدِنا ؟ قال : ( اللهمَّ بارِكْ لنا في شامِنا ، اللهمَّ بارِكْ لنا في يَمَنِنا ) . قالوا : يا رسولَ اللهِ ، وفي نَجدِنا ؟ فأظنُّه قال في الثالثةِ : ( هناك الزلازِلُ والفِتَنُ ، وبها يَطلُعُ قرنُ الشيطانِ ) .
                              الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري

                              افتهمت الان

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                              ردود 0
                              13 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 16-05-2019, 10:16 PM
                              ردود 2
                              29 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة المعتمد في التاريخ  
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 31-07-2011, 12:18 AM
                              ردود 39
                              9,252 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                              ردود 160
                              109,436 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                              ردود 312
                              88,936 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X