إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(( لقد رضي الله عن المؤمنين اذ يبايعونك تحت الشجرة ....))

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (( لقد رضي الله عن المؤمنين اذ يبايعونك تحت الشجرة ....))

    قال تعالى {لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً }الفتح18...



    {إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً }الفتح10...



    الاية الاولى تخصص رضى الله عن المؤمنين فقط ... والاية الاخرى تستثني الناكثين





    لقد اشترك في قتل عثمان جماعة من الصحابة الذين بايعوا بيعة الرضوان، نذكر منهم اثنان: الأول: عبد الرحمن بن عديس البلوي قال عنه ابن حجر في فتح الباري ج2 159: احد رؤوس المصريين الذين حصروا عثمان، وقال ابن ابي شيبة في المصنف (ج7 / 492و ج8/ 43): وكان ممن بايع تحت الشجرة.


    والثاني: عمرو بن الحمق الخزاعي: قال عنه الزركلي في الإعلام (ج5/76) صحابي، من قتلة عثمان، سكن الشام وانتقل إلى الكوفة، ثم كان احد الرؤوس الذين اشتركوا في قتل عثمان .. وقد ذكره الواقدي فيمن بايع تحت الشجرة من أهل مصر.




    كذلك اشترك في مقتل عثمان ..... الزبير و طلحة وعائشة وكلهم مبشرون بالجنة ؟؟؟؟؟؟؟؟ !!!!!!!


  • #2
    كلامك غير صحيح أخي الكريم فلم يثبت تورط عبد الرحمن بن عديس ولاعمرو بن الحمق الخزاعي في قتل عثمان وقد بينا هذا من قبل ...
    أما اشتراك طلحة والزبير وعائشة فلا أدري كيف؟

    تعليق


    • #3
      الاية الاولى تخصص رضى الله عن المؤمنين فقط ... والاية الاخرى تستثني الناكثين

      اخبرنا الله تعالى انه رضي عن المؤمنين
      نبقى الان في خانة المؤمنين

      فمثلا لو فرضنا ان هناك مؤمن داخل فيمن رضي الله عنهم في تلك الساعة

      هل الرضوان باقي ام لا؟

      نعم / لا

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ميكال

        اخبرنا الله تعالى انه رضي عن المؤمنين
        نبقى الان في خانة المؤمنين

        فمثلا لو فرضنا ان هناك مؤمن داخل فيمن رضي الله عنهم في تلك الساعة

        هل الرضوان باقي ام لا؟

        نعم / لا


        رضوان الله يختلف عن رضوان البشر لان الله يعلم الغيب للمستقبل اما البشر فرضوانهم وقتي في ذلك الحين فقط ولا يعلمون ما سيحدث بعد ذلك.

        الاية خصصت رضا الله عن المؤمنين فقط

        تعليق


        • #5
          بما أن رضوان الله مختلف وبما أن الله يعلم الغيب ومستقبل البشر فهذا يؤكد أنه سبحانه ما كان ليرضى عن الصحابة في قرآن يقرأه الناس ليوم الدين إلا لكون هذا الرضا مستمر إلى نهاية حياتهم ...

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة كرار أحمد
            بما أن رضوان الله مختلف وبما أن الله يعلم الغيب ومستقبل البشر فهذا يؤكد أنه سبحانه ما كان ليرضى عن الصحابة في قرآن يقرأه الناس ليوم الدين إلا لكون هذا الرضا مستمر إلى نهاية حياتهم ...
            يا ذكي... الاية تخصص رضا الله عن المؤمنين فقط فقط فقط.... الله يعلم مستقبلا ان عمر سيقتل فاطمة الزهراء وسيقتل سعد بن عبادة وسيغتصب الخلافة وسيمنع تدوين الحديث وسيجتهد خلاف النص وو وو .... فكيف يرضى عن هكذا منافق

            تعليق


            • #7

              1_ الاستيعاب لابن عبد البر ص612 ( عبدالرحمن بن عديس البلوي شهد الحديبية 0ذكر أسدابن موسى عن ابن لهيعة عن يزيدبن أبي حبيب قال كان عبد الرحمن بن عديس البلوي ممن بايع تحت الشجرة 0قال أبو عمر كان هو الأمير على الجيش القادمين من ممصرالى المدينة الذين حصروا عثمان وقتلوه000 روى عته جماعة من التابعين بمصر منهم أبو الحصين الحجري واسمه الهيثم بن شفي وروى عنه أبو ثور الفهمي 0



              2_ تاريخ الاسلام للذهبي ص 844 (عبد الرحمن بن عديس البلوي أبو محمد له صحبةوبايع تحت الشجرة وله رواية سكن مصر وكان ممن خرج على عثمان 00 )


              3_ تهذيب الكمال في أسماء الرجال للمزي ص6070 ( الهيثم بن شفي الرعيني أبو الحصين الحجري المصري 000روى عن عبد الله بن سعد بن أبي السرح وعبد الله بن عمرو بن العاص وعبد الرحمن بن عديس البلوي00) 00 ص3130( عبد الرحمن بن شماسة بن ذؤيب بن أحور روى عن زيد بن ثابت وسبيع بنعامر الحجري وعبد الله بن عمرو بن العاص وعبد الرحمن بن عديس البلوي 00
              فالظاهر أن الرجل صحابي وبايع تحت الشجرة وكان ممن قتل عثمان0

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة عادل سالم سالم
                يا ذكي... الاية تخصص رضا الله عن المؤمنين فقط فقط فقط.... الله يعلم مستقبلا ان عمر سيقتل فاطمة الزهراء وسيقتل سعد بن عبادة وسيغتصب الخلافة وسيمنع تدوين الحديث وسيجتهد خلاف النص وو وو .... فكيف يرضى عن هكذا منافق
                عمر رضي الله عنه لم يقتل فاطمة هذا من الأكاذيب التي لم تثتبت بروايات صحيحة ...

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة عادل سالم سالم
                  1_ الاستيعاب لابن عبد البر ص612 ( عبدالرحمن بن عديس البلوي شهد الحديبية 0ذكر أسدابن موسى عن ابن لهيعة عن يزيدبن أبي حبيب قال كان عبد الرحمن بن عديس البلوي ممن بايع تحت الشجرة 0قال أبو عمر كان هو الأمير على الجيش القادمين من ممصرالى المدينة الذين حصروا عثمان وقتلوه000 روى عته جماعة من التابعين بمصر منهم أبو الحصين الحجري واسمه الهيثم بن شفي وروى عنه أبو ثور الفهمي 0



                  2_ تاريخ الاسلام للذهبي ص 844 (عبد الرحمن بن عديس البلوي أبو محمد له صحبةوبايع تحت الشجرة وله رواية سكن مصر وكان ممن خرج على عثمان 00 )


                  3_ تهذيب الكمال في أسماء الرجال للمزي ص6070 ( الهيثم بن شفي الرعيني أبو الحصين الحجري المصري 000روى عن عبد الله بن سعد بن أبي السرح وعبد الله بن عمرو بن العاص وعبد الرحمن بن عديس البلوي00) 00 ص3130( عبد الرحمن بن شماسة بن ذؤيب بن أحور روى عن زيد بن ثابت وسبيع بنعامر الحجري وعبد الله بن عمرو بن العاص وعبد الرحمن بن عديس البلوي 00
                  فالظاهر أن الرجل صحابي وبايع تحت الشجرة وكان ممن قتل عثمان0
                  كل الروايات التي تتحدث عن أن عبد الرحمن بن عديس البلوي أو عمرو بن الحمق الخزاعي رضي الله عنهما قد اشتركا في قتل ذي النورين رواها بن لهيعة وهو ضعيف إن روى عن غير العبادلة .... أو رواها الواقدي المحترق الذي لا تصح رواياته
                  فإالينا بالأسانيد حتى يعلم العااااااااااااااااالم أن هذه أكاذيب ينقلها الكذبة وحضرتك ترد أن تحتج بها علينا .

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة كرار أحمد
                    كل الروايات التي تتحدث عن أن عبد الرحمن بن عديس البلوي أو عمرو بن الحمق الخزاعي رضي الله عنهما قد اشتركا في قتل ذي النورين رواها بن لهيعة وهو ضعيف إن روى عن غير العبادلة .... أو رواها الواقدي المحترق الذي لا تصح رواياته
                    فإالينا بالأسانيد حتى يعلم العااااااااااااااااالم أن هذه أكاذيب ينقلها الكذبة وحضرتك ترد أن تحتج بها علينا .

                    وما رأيك بمشاركة عائشة والزبير وطلحة بقتل عثمان او التحريض على قتله..؟؟؟؟؟ هل كان طلحة والزبير ممن بايعوا تحت الشجرة..... كيف يرضى الله عنهم وقد حاربوا الخليفة الرابع ؟؟؟؟

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة عادل سالم سالم
                      رضوان الله يختلف عن رضوان البشر لان الله يعلم الغيب للمستقبل اما البشر فرضوانهم وقتي في ذلك الحين فقط ولا يعلمون ما سيحدث بعد ذلك.

                      الاية خصصت رضا الله عن المؤمنين فقط
                      أيها الأحمق إن رضى الله في الآية لم يكن مطلقاً وإنما كان بلحاظ البيعة فالمعنى من الآية أن الله رضي عن بيعة المؤمنين لأن الله رتب البيعة على الرضا ولو قال الله رضي الله عن المؤمنين دون أن يربطها بالبيعة لكن ربما يرد ما تقولون مع أن الرضى حتى لو كان مطلقاً غير مقرون بالبيعة لا يفيد الرضا عن جميع المبايعين بل عن المؤمنين منهم إذ لا شيء يمنع من وجود منافقين بينهم نعم لو قال تعالى لقد رضي الله عن المبايعين لكان الرضا شاملاً للجميع فافه

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة نايمار
                        أيها الأحمق إن رضى الله في الآية لم يكن مطلقاً وإنما كان بلحاظ البيعة فالمعنى من الآية أن الله رضي عن بيعة المؤمنين لأن الله رتب البيعة على الرضا ولو قال الله رضي الله عن المؤمنين دون أن يربطها بالبيعة لكن ربما يرد ما تقولون مع أن الرضى حتى لو كان مطلقاً غير مقرون بالبيعة لا يفيد الرضا عن جميع المبايعين بل عن المؤمنين منهم إذ لا شيء يمنع من وجود منافقين بينهم نعم لو قال تعالى لقد رضي الله عن المبايعين لكان الرضا شاملاً للجميع فافه
                        حكمت علي اني احمق دون ان تفهم كلامي ودون ان تقرا الموضوع من البداية الى النهاية.... يبدو انك عراقي فهذا حال كثير من العراقيين.... وهو التعجل في الحكم وعدم وجود طول البال
                        التعديل الأخير تم بواسطة عادل سالم سالم; الساعة 08-04-2013, 02:15 PM.

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة عادل سالم سالم
                          رضوان الله يختلف عن رضوان البشر لان الله يعلم الغيب للمستقبل اما البشر فرضوانهم وقتي في ذلك الحين فقط ولا يعلمون ما سيحدث بعد ذلك.

                          الاية خصصت رضا الله عن المؤمنين فقط

                          هل يدل هذا ان المؤمنين الذي رضي الله عنهم، لن يزول الرضوان عنهم ابدا لان الله علم بخاتمتهم؟

                          ام انه زائل بعد فترة.

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة * يا الله عفوك *

                            هل يدل هذا ان المؤمنين الذي رضي الله عنهم، لن يزول الرضوان عنهم ابدا لان الله علم بخاتمتهم؟

                            ام انه زائل بعد فترة.
                            الاية تخصص رضا الله عن المؤمنين فقط فقط فقط

                            اذا اردت معرفة فلان شخص مشمول او غير مشمول بالاية فيجب ان تعرف هل هو مؤمن او منافق

                            مقياس الايمان والنفاق حدده الرسول وهو حب او بغض الامام علي واهل البيت

                            اذا اردت فهم الاية فاربطها مع غيرها

                            {وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة100

                            ظاهر هذه الاية يدل على على دوام رضا الله عن المؤمنين منذ نزول الاية حتى دخولهم الجنة لان الله يعلم غيب المستقبل لهم ويعلم باستمرارهم بالايمان

                            اما من هم المؤمنين فطبعا هم ليس كل الصحابة بل بعضهم وهم الذين والوا الامام علي واهل البيت فقط فقط فقط

                            وهذه الاية تكلمنا عنها في موضوع مستقل في المنتدى

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة عادل سالم سالم

                              الاية تخصص رضا الله عن المؤمنين فقط فقط فقط

                              هل نفهم ان هذه الاية اعطت للمؤمنين (فقط فقط فقط) حصانة مستقبلية؟
                              بمعنى ان المؤمنين الذين انطبقت عليهم الاية عدول عدول عدول بشهادة الله تعالى؟


                              اولا نفهم استدلال الاية ثم نبحث عمن تنطبق عليهم الاية.

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

                              صورة التسجيل تحديث الصورة

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2020, 02:21 AM
                              استجابة 1
                              26 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X