إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

آمين , ولا الضالين آمين

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • آمين , ولا الضالين آمين


    بعد قراءة سورة الفاتحة في الصلاة يقول السني ( آمين), وفي صلاة الجماعة و بعد ان يقرا الامام صلاة الفاتحة جهريا , يردد المصلون خلفه وبصوت عال كلمة ( آمين)..

    ولكن في سورة الفاتحة لاتوجد كملة آمين في السورة الكريمة !
    فلماذا يضيف الناس كلمة ( آمين) إلى سورة الفاتحة؟؟
    فمن أن جاءت هذه الكلمة ؟؟
    وهل يصح زيادة كلمة في القرآن الكريم؟؟

  • #2
    روى البخاري في الأدب المفرد وابن ماجه وصححه ابن خزيمة عن عايشة انها قالت
    [ما حسدتكم اليهود على شيء ما حسدوكم على السلام والتأمين].
    قال صاحب الزوائد هذا إسناد صحيح ورجاله ثقات احتج مسلم بجميع رواته .و قال الشيخ الألباني : (صحيح )وهو في صحيح الجامع برقم 5613 . وفي صحيح الترغيب برقم 515 .

    اما السلام فهو قول السلام عليكم وهو خارج الموضوع ,
    اما قولها ( التأمين) فتعني به قول آمين في سورة الفاتحة
    .....(غير المغضوب عليهم ولا الضالين آمين)

    لماذا يحسد اليهود المسلمين على كلمة آمين ؟؟؟؟؟؟؟؟

    هل كلمة آمين لم يعرفها اليهود المحرفين لشريعة موسى ع ؟ حتى يحسدوا المسلمين عليها ؟؟
    الجواب لا , فكلمة آمين وردت في التوراة والانجيل لعشرات المرات وقد جاوزت المائة مرة في كتبهم , بينما لم ترد في القرآن الكريم ولامرة واحدة ..
    فكيف يحسد الانسان غيره على شئ هو عنده وبمئات المرات على آخر ليس عنده ذلك الشئ؟
    لم تبين عايشة سبب الحسد هذا,
    فكيف يحسد الحاسد المالك للشئ بمئات المرات غيره , وغيره هذا لا يملك هذا الشئ ؟؟
    إن هذا لهو العجب !

    تعليق


    • #3
      وروى أبو الهر حديثا عن النبي ص وكما يلي :


      747- حدثنا عبد الله بن يوسف قال اخبرنا مالك عن ابن شهاب عن سعيد بن المسيب وأبي سلمة بن عبد الرحمن أنهما اخبراه

      عن ابي هريرة ان النبي ص قال :
      إذا أمن الإمام فأمنوا فإنه من وافق تأمينه تأمين الملائكة غفر له ما تقدم من ذنبه وقال ابن شهاب وكان رسول الله ص يقول آمين
      ( عن كتاب فتح الباري شرح صحيح بخاري)


      المشكل في الحديث اعلاه ان النبي ص قال في حديث آخر ذكره مسلم في (صحيحه)


      حدثنا اسماعيل بن اراهيم عن حجاج الصواف عن يحيى بن أبي كثير عن هلال بن ابي ميمونة عن طاء بن يسار عن معاوية بن الحكم السلمي ان النبي ص
      قَالَ : بَيْنَا أَنَا أُصَلِّي مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَ، إِذْ عَطَسَ رَجُلٌ مِنَ الْقَوْمِ ، فَقُلْتُ : يَرْحَمُكَ اللَّهُ ، فَرَمَانِي الْقَوْمُ بِأَبْصَارِهِمْ ، فَقُلْتُ : وَا ثُكْلَ أُمِّيَاهْ ، مَا شَأْنُكُمْ تَنْظُرُونَ إِلَيَّ ؟ فَجَعَلُوا يَضْرِبُونَ بِأَيْدِيهِمْ عَلَى أَفْخَاذِهِمْ ، فَلَمَّا رَأَيْتُهُمْ يُصَمِّتُونَنِي ، لَكِنِّي سَكَتُّ ، فَلَمَّا صَلى ص ، فَبِأَبِي هُوَ وَأُمِّي ، مَا رَأَيْتُ مُعَلِّمًا قَبْلَهُ ، وَلَا بَعْدَهُ أَحْسَنَ تَعْلِيمًا مِنْهُ ، فَوَاللَّهِ مَا كَهَرَنِي وَلَا ضَرَبَنِي وَلَا شَتَمَنِي ،

      قَالَ ص :
      " إِنَّ هَذِهِ الصَّلَاةَ ، لَا يَصْلُحُ فِيهَا شَيْءٌ مِنْ كَلَامِ النَّاسِ ، إِنَّمَا هُوَ التَّسْبِيحُ وَالتَّكْبِيرُ وَقِرَاءَةُ الْقُرْآنِ "

      وكلمة آمين لاتوجد في القرآن الكريم , اي هي ليست من القرآن , فكيف يضيف النبي ص كلمة من كلام الناس الى القرآن؟
      وتأمل ان الناس يقولون آمين بعد قراءة الفاتحة ثم يبدأ الامام بقراءة السورة الثانية في الصلاة ويبدأ ب بسم الله الرحمن الرحيم,
      فهو لايختم الفاتحة بصدق الله العظيم انما يختمها بكلمة (آمين) وكأن الكلمة هي من الفاتحة !
      فكيف يضيف المسلمون كلمة من كلام الناس الى الفاتحة ؟؟؟

      تعليق


      • #4

        عايشة الحميراء تصر على كلمة آمين في حديث آخر حيث روت

        2662 عن عائشة قالت : بينا أنا عند النبي ص إذ استأذن رجل من اليهود فأذن له فقال : السام عليك فقال النبي ص " وعليك " - فذكر الحديث إلى أن قال :
        " إنهم لا يحسدونا على شيء كما يحسدونا على الجمعة التي هدانا الله لها وضلوا عنها ، وعلى القبلة التي هدانا الله لها وضلوا عنها ، وعلى قولنا خلف الإمام : آمين "( عن مجمع الفوائد للهيثمي)
        وذكر ابن حنبل كذلك عن عايشة قولها :
        ما جاء فيما رواه أحمد ( 25029 ): عنها أيضا: أنه قال [: «... إنهم لا يحسدوننا على شيء، كما يحسدوننا على يوم الجمعة، التي هدانا الله لها، وضلوا عنها، وعلى قولنا خلف الإمام: آمين». وصححه الألباني في الترغيب (515)


        وقال اهل العلم من السنة

        قال العلماء: إنما حسدوا المسلمين على ذلك، لما علموا فيهما من الفضل والخير والبركة.
        فالتأمين وهو قولنا: «آمين» كلمة تعني: اللهم استجب لنا دعاءنا.
        وقد جاء في الحديث: أن «من وافق تأمينه تأمين الملائكة، غفر له ما تقدم من ذنبه». رواه البخاري ( 780، 781، 782 ) وغيره.


        السؤال يطرح نفسه مرة اخرى وبقوة :
        لماذا لم يحسد اليهود المسلمين على النبوة العظيمة والدين الخاتم ولماذا لم يحسدوا المسلمين على الصلاة نفسها بركوعها وسجودها وحسدوا المسلمين فقط على كلمة آمين ؟؟؟؟؟
        لماذا يحسد اليهود المسلمين على كلمة ( آمين) التي لم ترد في القرآن ولا لمرة واحدة , بينما هم ( اليهود) يرددوها في صلاتهم وفي ادعيتهم وقد وردت في كتبهم لعشرات المرات وفاقت المئة مرة ؟؟

        إن هذا لهو العجب !!!

        تعليق


        • #5
          اكثر مايلام عليه المرء حين يخوض بموضوع هو اشد الجاهلين به
          كلمة امين ليست من القران لكنها جزء من الصلاة يختم بها الدعاء الذي تتضمنه سورة الفاتحة من قوله تعالى اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
          فيقول الامام امين بمعنى اللهم استجب لدعائنا بهدايتنا للصراط المستقيم

          تعليق


          • #6
            يعني عدم وجود اثنا عشر امام او وصي بعد الرسول بالقران مو مشكله !!! عدم وجود ارض كربلاء المقدسه بالقران مو مشكله !!! عدم وجود ذكر لغياب الامام 1200 سنة مو مشكله !!! اما آمين وهي كلمه تعني تأمين للدعاء مشكله !!!

            تعليق


            • #7
              صدق قول الاخ مروان انك لا عقل لك.
              اترى كيف انك تدافع عن بني جلدتك الصهاينة يا مستعرب يا صهيوني اترى كيف تعبر عن يهوديتك.
              السؤال هو كيف يحسد الذي يقول آمين, الذي يقول آمين؟
              نفصل لك اكثر لعلك تفهم
              اثنان قالا لك "يا صهيوني"
              وحسد الاول الثاني. لماذا حسد الاول الثاني على قول واحد قالاه؟
              هيا ابق مع الاخ مروان ولا تدع ناصبيتك توردك موارد اللعن.

              تعليق


              • #8
                سلام عليكم اخي ترابي وحياكم الله ..



                العزة للحق كتب
                اكثر مايلام عليه المرء حين يخوض بموضوع هو اشد الجاهلين به
                كلمة امين ليست من القران لكنها جزء من الصلاة يختم بها الدعاء الذي تتضمنه سورة الفاتحة من قوله تعالى اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
                فيقول الامام امين بمعنى اللهم استجب لدعائنا بهدايتنا للصراط المستقيم


                اولا ما ادراك اني اشد الجاهلين بالموضوع؟؟؟ اذا جاهل نورنا

                1-السؤال هو لماذا يحسد اليهود المسلمين على كلمة آمين كما روت عايشة في اكثر من موضع ؟؟؟؟؟
                لماذا لايحسد اليهود المسلمين على النبوة العظيمة والنبي الخاتم ص؟ ولماذا لم يحسدونهم على الصلاة والصوم والشفاعة ....الخ .. لكنهم حسدوهم كما تقول عائشة على كلمة آمين .. سبحان الله
                أئتني بجواب واحد و( نورنا ) من علمك وازل عنا غشاة الجهالة ودافع عن السيدة عائشة وعن مقولتها التي جعلتها حديثا نبويا ..
                فالذي ذُكرت كملة ( آمين) في كتابه مايقارب 300 مرة لايحسد الذي لم تذكر في كتابه ولو لمرة واحدة !!!
                والنبي الكريم ص لاينطق عن الهوى فهو العالم بكتب الذين من قبله فكيف يقول ان اليهود الذين عندهم كلمة ( آمين) وتجاوزت 300 مرة يحسدونكم ايها المسلمين على الصاقها بالفاتحة..!!!!
                أليس هذا هو العجب !!

                العزة للحق كتب
                2-
                كلمة امين ليست من القران لكنها جزء من الصلاة يختم بها الدعاء الذي تتضمنه سورة الفاتحة من قوله تعالى اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
                فيقول الامام امين بمعنى اللهم استجب لدعائنا بهدايتنا للصراط المستقيم


                يعني قولك هذا ان كلمة ( امين) أضيفت الى الفاتحة, اليس هذا تحريف لكتاب الله ,,
                تأمل قول امام الصلاة وقول المسلمين في صلاتهم جميعا
                ( ....صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين آمين)
                لايفصل السورة الكريمة عن كلمة (آمين) صدق الله العظيم , بل يستأنف الامام او المسلم بعد قوله ( ولا الضالين آمين) حيث يبدا قراءة السورة الاخرة فيقول بسم الله الرحمن الرحيم........

                إذن صارت (آمين) جزء من الفاتحة ومكملة لها , اليست بربك هذه اضافة للقرآن؟؟



                اما المسكين بلاشهادة فحقيقة مقهور عليك وعلى وضعك , السؤال هو حول آمين ولكنك جئت بخيالات جديدة واشياء لاعلاقة لها بالموضوع كقولك كربلاء في القرآن او الائمة الاثني عشر ...الخ
                فهل يعني هذا انك مؤمن بأن آمين جزء من الفاتحة ؟ وهل حقا اليهود يحسدون المسلمين عليها ؟
                التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 17-01-2017, 08:12 AM.

                تعليق


                • #9

                  دليل واقعي يثبت ان ( آمين) جزء من الفاتحة عند اهل السنة والجماعة!

                  لو دخلت ايها المسلم اي مسجد سني تقام فيه صلاة جماعة جهرية كصلاة الفجر والمغرب والعشاء مثلا ,
                  وعند قراءة الامام للفاتحة لم ينهي السورة بكلمة ( آمين) أو ان الذي خلفه لم يرددوا كلمة ( آمين ) بعد ان اتم الامام الفاتحة!

                  ماذا سيكون قول الامام للناس الذين لم يرددوا كلمة آمين؟
                  وماذا سيكون موقف الناس من الامام الذي قال لهم لاتقولوا امين بعد الفاتحة؟



                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة ترابي عبداللطيف
                    صدق قول الاخ مروان انك لا عقل لك.
                    اترى كيف انك تدافع عن بني جلدتك الصهاينة يا مستعرب يا صهيوني اترى كيف تعبر عن يهوديتك.
                    السؤال هو كيف يحسد الذي يقول آمين, الذي يقول آمين؟
                    نفصل لك اكثر لعلك تفهم
                    اثنان قالا لك "يا صهيوني"
                    وحسد الاول الثاني. لماذا حسد الاول الثاني على قول واحد قالاه؟
                    هيا ابق مع الاخ مروان ولا تدع ناصبيتك توردك موارد اللعن.
                    هل فعلا زميلك يسال فقط عن كيفية الحسد

                    طيب ومشاركته الاولى التي طرح فيها اكثر من سؤال لم تراها ان كنت لم تراها فالاخوه راوها واجابوا عنها

                    المشاركة الأصلية بواسطة مروان1400

                    بعد قراءة سورة الفاتحة في الصلاة يقول السني ( آمين), وفي صلاة الجماعة و بعد ان يقرا الامام صلاة الفاتحة جهريا , يردد المصلون خلفه وبصوت عال كلمة ( آمين)..
                    ولكن في سورة الفاتحة لاتوجد كملة آمين في السورة الكريمة !
                    فلماذا يضيف الناس كلمة ( آمين) إلى سورة الفاتحة؟؟
                    فمن أن جاءت هذه الكلمة ؟؟
                    وهل يصح زيادة كلمة في القرآن الكريم؟؟
                    ممكن تخبرني التي يضع امامها ؟؟ هذا مش اسئله
                    وبتالى الاخوه اجابوه على قوله بانه تامين لما في فاتحة الكتاب من دعاء
                    هل نملك عليها ادله نعم نملك لها ادله
                    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا . يقول " لا تبادروا الإمام . إذا كبر فكبروا . وإذا قال : ولا الضالين ، فقولوا : آمين . وإذا ركع فاركعوا . وإذا قال : سمع الله لمن حمده ، فقولوا : اللهم ! ربنا لك الحمد " . وفي رواية : بنحوه . إلا قوله " ولا الضالين فقولوا : آمين " وزاد " ولا ترفعوا قبله " .
                    الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 415

                    يتبع .... فى الاجابه الثانية على سؤاله حول الحسد في مشاركه مستقله ان شاء الله

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة مروان1400
                      روى البخاري في الأدب المفرد وابن ماجه وصححه ابن خزيمة عن عايشة انها قالت
                      [ما حسدتكم اليهود على شيء ما حسدوكم على السلام والتأمين].
                      قال صاحب الزوائد هذا إسناد صحيح ورجاله ثقات احتج مسلم بجميع رواته .و قال الشيخ الألباني : (صحيح )وهو في صحيح الجامع برقم 5613 . وفي صحيح الترغيب برقم 515 .

                      اما السلام فهو قول السلام عليكم وهو خارج الموضوع ,
                      اما قولها ( التأمين) فتعني به قول آمين في سورة الفاتحة
                      .....(غير المغضوب عليهم ولا الضالين آمين)

                      لماذا يحسد اليهود المسلمين على كلمة آمين ؟؟؟؟؟؟؟؟

                      هل كلمة آمين لم يعرفها اليهود المحرفين لشريعة موسى ع ؟ حتى يحسدوا المسلمين عليها ؟؟
                      الجواب لا , فكلمة آمين وردت في التوراة والانجيل لعشرات المرات وقد جاوزت المائة مرة في كتبهم , بينما لم ترد في القرآن الكريم ولامرة واحدة ..
                      فكيف يحسد الانسان غيره على شئ هو عنده وبمئات المرات على آخر ليس عنده ذلك الشئ؟
                      لم تبين عايشة سبب الحسد هذا,
                      فكيف يحسد الحاسد المالك للشئ بمئات المرات غيره , وغيره هذا لا يملك هذا الشئ ؟؟
                      إن هذا لهو العجب !

                      ولتوضيح فان الادب المفرد ليست رواياته على شرطه البخاري في صحيحه ولذك تجد فيها روايات ضعيفه



                      وهنا انقل اجابة احد الافاضل من اهل الحديث ونصه


                      هذا الحديث جاء عن عائشة وابن عباس
                      فاما طريق عائشة ففيه علة قل من تنبه لها
                      فان اصل الحديث محفوظ من طرق عن جلة من اصحابها عنها بدون زيادة ( ما حسدتكم اليهود .... الخ)
                      رواها سهيل بن صالح عن ابيه عنها رواها عنه نفسان
                      حماد بن سلمة وهو مما يستنكر حديثه عن مثل سهيل
                      وخالفه محمد بن اشعث فقال ( على الجمعة وامين )
                      واشار البخاري لهذا الاختلاف في التاريخ الكبير
                      واخرج البخاري حديث عائشة في صحيحه فما اخرجه من هذا الوجه وانما اخرجه في الادب المفرد فهو عنده بسنده
                      فبحسبك ان تعرف اعلال البخاري بمثل هذه القرائن
                      واخرجه النسائي في الكبرى وتحايده في الصغرى
                      ورواه عن سهيل خالد بن عبد الله الواسطي تفرد به عنه ابو بشر اسحاق ابن شاهين فهو غريب جدا من هذا الوجه
                      فعاد الحديث الى حماد فمن اين اتى به حماد ؟
                      وسهيل نفسه لا يحتمل هذا التفرد في طرق عائشة وهو متكلم فيه فان صح للطريق اليه فهو من منكرات سهيل
                      واما حديث ابن عباس فمعل بالارسال
                      بقي ان يقال كيف صححه ابن خزيمة
                      والجواب ان من تدبر القطعة الموجودة من كتاب ابن خزيمة ونظر في احاديثها علم ان ابن خزيمة منتقد عليه جملة احاديث تصل في احكامها الى حد النكارة
                      واما قول البوصيري : احتج مسلم بجميع رواته فهذا من اوهام المتاخرين الشائعة وما يخرج مسلم لحماد عن سهيل
                      ولا اخرج لخالد عن سهيل من طريق ابي بشر واحسب ان هذا لانها من روايات سهيل باخرة
                      واما تصحيح الالباني فان الالباني معروف حاله في عدم الاعتناء بالعلل والظاهرية في الحكم على الاسانيد
                      وهنا تنبيه مهم
                      فاني تدبرت صنيع الالباني فوجدت غالب تصحيحاته اعتند فيها على من سبقه من المتاخرين فانه اذا وقف على اسناد في ظاهره صحة ووجد احد المتاخرين صحه فانه يصححه مدعما تصحيحه بتصحيحه
                      وبكل حال فان الحديث هذه علته وهذه قرائن اعلاله
                      والله اعلم واحكم

                      انتهى النقل

                      وايضا يوجد رد ولكن بما ان الروايه بهذا النص لا تصح كفينا فى نقل الشروح عليها

                      تعليق


                      • #12
                        لماذا يحسد اليهود المسلمين على كلمة آمين؟؟؟
                        وهي عندهم ( عند اليهود) قد ذكرت اكثر من 300 مرة في كتابهم ويذكرونها في صلاتهم ودعائهم ..
                        بينما لم تذكر في القرآن الكريم ولا لمرة واحدة واتحداك ان تأتي بكلمة آمين في القرآن الكريم

                        فلم تجدوا الا ان تضيفوها الى سورة الفاتحة اتباعا لليهود المحرفين لدينهم
                        فهل النبي الكريم ص لايدري انها مذكورة في كتبهم اكثر من ثلاثمئة مرة ويرددونها في كل صلاة وقيام لهم حتى يقول انهم يحسدوننا عليها ..

                        العجيب ان اليهود في ( تقول) عايشة على النبي ومثلها فعل ابو الهر : يقولان ان اليهود لم يحسدوا المسلمين على شئ كما حسدوهم على كلمة آمين في الصلاة..
                        سبحان الله وكيف يحسد الحاسد المالك للشئ بثلاثمئة ضعف على محسود عنده شئ واحد فقط .. , لماذا لم يحسد اليهود المسلمين على الصلاة نفسها وعلى الرسالة السماوية الخاتمة وعلى اتباعهم لخاتم الانبياء ,,سبحان الله لم يحسدوهم الا على كلمة ( امين)

                        الا ترى الوضع في الحديث والتقول على خاتم الانبياء من قبل عايشة وابو الهر وانتم اتباعهم تقولونها وراء الامام وتضيفوها الى سورة الفاتحة المباركة ..


                        تعليق


                        • #13
                          جاسم ابوعلي 1.. قص ولصق فكتب
                          ملاحظة الكتابة بالازرق هي تعليقاتنا على هذا النسخ الذي اتى به خالد ابوعلي1


                          وهنا انقل اجابة احد الافاضل من اهل الحديث ونصه
                          هذا الحديث جاء عن عائشة وابن عباس
                          فاما طريق عائشة ففيه علة قل من تنبه لها ( سبحان الله لم يتنبه بها الاولون ولكن تنبه اليها كاتب المقال وضرب كل الاسانيد عرض الحائط )
                          فان اصل الحديث محفوظ من طرق عن جلة من اصحابها عنها بدون زيادة ( ما حسدتكم اليهود .... الخ)
                          رواها سهيل بن صالح عن ابيه عنها رواها عنه نفسان
                          حماد بن سلمة وهو مما يستنكر حديثه عن مثل سهيل
                          وخالفه محمد بن اشعث فقال ( على الجمعة وامين )( طيب هذه واحده فمحمد بن الاشعث يخالف حماد بن سلمة هنا , ويعني هذا ان حماد بن سلمة اكد الحديث )
                          واشار البخاري لهذا الاختلاف في التاريخ الكبير
                          واخرج البخاري حديث عائشة في صحيحه فما اخرجه من هذا الوجه وانما اخرجه في الادب المفرد فهو عنده بسنده ( المهم ان البخاري اخرجه في صحيحه او في الادب المفرد فهو مخرج عنده )
                          فبحسبك ان تعرف اعلال البخاري بمثل هذه القرائن
                          واخرجه النسائي في الكبرى وتحايده في الصغرى ( يكفي انه اخرجه في السنن الكبرى وهو المطلوب يعني الحديث مخرج عنده وهذه عليكم وليست لكم)
                          ورواه عن سهيل خالد بن عبد الله الواسطي تفرد به عنه ابو بشر اسحاق ابن شاهين فهو غريب جدا من هذا الوجه
                          فعاد الحديث الى حماد فمن اين اتى به حماد ؟
                          وسهيل نفسه لا يحتمل هذا التفرد في طرق عائشة وهو متكلم فيه فان صح للطريق اليه فهو من منكرات سهيل ( صار من منكرات سهيل ولكن سهيل عندكم ثقة في مواضع اخرى , فلماذا )
                          واما حديث ابن عباس فمعل بالارسال
                          بقي ان يقال كيف صححه ابن خزيمة ( المهم ان ابن خزيمة صححه وهو المطلوب)
                          والجواب ان من تدبر القطعة الموجودة من كتاب ابن خزيمة ونظر في احاديثها علم ان ابن خزيمة منتقد عليه جملة احاديث تصل في احكامها الى حد النكارة
                          واما قول البوصيري : احتج مسلم بجميع رواته فهذا من اوهام المتاخرين الشائعة وما يخرج مسلم لحماد عن سهيل
                          ولا اخرج لخالد عن سهيل من طريق ابي بشر واحسب ان هذا لانها من روايات سهيل باخرة ( خربطة في خربطة ويكاد المريب يقول خذوني, فقد تاهت علينا الطرق )
                          واما تصحيح الالباني فان الالباني معروف حاله في عدم الاعتناء بالعلل والظاهرية في الحكم على الاسانيد ( الالباني عندكم حجة لارد لقوله وهو علم عندكم من اعلام اخراج الاحاديث وتصحيحها ولكن هنا صار ( عنيدا) ! سبحان الله ,
                          طيب لنكمل ما تقولون)

                          وهنا تنبيه مهم
                          فاني تدبرت صنيع الالباني فوجدت غالب تصحيحاته اعتند فيها على من سبقه من المتاخرين فانه اذا وقف على اسناد في ظاهره صحة ووجد احد المتاخرين صحه فانه يصححه مدعما تصحيحه بتصحيحه
                          وبكل حال فان الحديث هذه علته وهذه قرائن اعلاله ( فسر الماء بالماء ولم نأخذ حقا ولاباطلا , بربك قل لي هل هذا رد للحديث ام مجرد تقولات وحيرى والتباس الامر )
                          والله اعلم واحكم ( وهذه العبارة دليل على الحيرى والتخبط فلو كان المر محسوما لما قلت هذه العبارة وهي معروفة عندكم عند التباس الامور)
                          انتهى النقل
                          وايضا يوجد رد ولكن بما ان الروايه بهذا النص لا تصح كفينا فى نقل الشروح عليها
                          ( القص والنسخ لم يسعفك فهو لغو ومتناقض )
                          (


                          حسب الكلام اعلاه اتحدى اكبر راس عندكم ان يرد الحديث ( حديث عايشة حول حسد اليهود للمسلمين) ويبت فيه بتا واضحا لالبس فيه ؟؟

                          ولكنكم لاتستطيعون رد الحديث بل سقطتم في تناقض وملابسات بين الاراء فيه كما هي مذكورة اعلاه في القص واللصق وختم صاحب الموضوع موضوعه ب ( والله اعلم)


                          اتدري لماذا ؟؟؟؟ لان هذا الحديث في موضع اخر يصبح عندكم صحيح وتحتاجونه لاثبات قضية اخرى ,ولذلك تحليل كاتب الحديث يقبل عشرات الاحتمالات ومن ذلك قوله في الالباني الذي قبل الحديث وقال بصحته حيث يقول الكاتب

                          واما تصحيح الالباني فان الالباني معروف حاله في عدم الاعتناء بالعلل والظاهرية في الحكم على الاسانيد
                          وهنا تنبيه مهم
                          فاني تدبرت صنيع الالباني فوجدت غالب تصحيحاته اعتند فيها على من سبقه


                          اعلاه يصبح الالباني ( عنيد) ولايؤخذ برأيه لانه جعل الحديث ( حديث حسد اليهود للمسلمين برواية عايشة) صحيحا ..
                          ولكن الالباني في موضع آخر قوله حسم ولايمكن رده !!! سبحان الله

                          اكرر ماقلت : اتحدى اكبر راس عندكم ان يرد حديث ( حسد اليهود للمسلمين على كلمة آمين التي روته عايشة)
                          نريد قولا شجاعا صريحا لامرواغا كما نسخت ولصقت يا خالد ابوعلي1..
                          ردك المراوغ ضعيف جدا لتناقضه

                          اذن الاشكال قائم والسؤال يطرح نفسه بقوة من جديد:
                          كيف يحسد اليهود المسلمين على كلمة ( آمين) وهي عندهم في كتابهم قد ذكرت اكثر من 300 مرة ولم تذكر في القرآن الكريم ولا لمرة واحدة
                          ونزيد شيئا اخر انت اتيت به وهو يعضد حديث عائشة ولايضعفه وهو حديث ابو هريرة في مشاركتك , الا يؤتنس بحديث ابوهريرة الصادق المصدق عندكم على صحة حديث عايشة!

                          الجواب عندي بالطبع وهو سبب كتابة الموضوع من المشاركة الاولى ولكنكم بلا جواب ولن يفيدكم القص واللصق والمراوغة ..

                          العب غيرها يا بطل

                          الجواب للموضوع كله

                          كيف يحسد اليهود المسلمين على كلمة ( آمين) وكلمة آمين وردت في كتابهم ( التوراة) اكثر من 300 مرة ويرددونها في صلاتهم وقيامهم وادعيتهم , بينما كلمة ( آمين) لم ترد في القرآن الكريم ولا لمرة واحدة واتحداك ان تأتي بكلمة ( آمين ) في القرآن الكريم ..
                          الا التي اضيفت الى سورة الفاتحة الكريمة ام الكتاب وسيدة السور في بعض الروايات , فلم يجد اتباع اليهود الا ان يشوهوا الفاتحة بكلام اليهود وقام تلميذهم ابوهريرة بوضعه للحديث وعايشة ساهمت ايضا وربما تقول الحديث على لسانها وهي لاتدري ولم تقله اصلا ,ولكنه عندكم صحيح ..





                          تعليق


                          • #14
                            واقعية تثبت تحريف الفاتحة واضافة كلمة آمين لها :

                            من واقعنا المعاصر اذهب الى اي مدرسة تدرس القرآن للاطفال وللكبار واطلب من الطالب قراءة الفاتحة امام معلمه ..
                            سيقرأها كما يلي وبمباركة المعلم :

                            (الحمد لله رب العالمين ...............ويختمها بما يلي
                            غير المغضوب عليهم ولا الضالين آمين ) صدق الله العظيم ..


                            تعليق


                            • #15
                              ماهو معنى كلمة ( آمين) في العربية ؟؟؟
                              وماهو اصل الكلمة ؟؟
                              وماهو جذرها اللغوي في العربية ؟؟؟

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 10:46 PM
                              ردود 0
                              13 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-09-2019, 04:57 AM
                              ردود 0
                              24 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-09-2019, 04:33 AM
                              ردود 0
                              23 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              بواسطة ابوامحمد
                              أنشئ بواسطة ابوامحمد, 16-09-2019, 03:34 PM
                              ردود 2
                              17 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ابوامحمد
                              بواسطة ابوامحمد
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 16-09-2019, 06:57 AM
                              ردود 3
                              52 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X