إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة افجعتني / قصه حقيقيه 00000

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة افجعتني / قصه حقيقيه 00000

    قصة افجعتني / قصه حقيقيه


    اثنين شباب .....شالوا عشاهم و راحو يتعشون في شاطئ الراحه في بوظبي...

    جتهم حرمه عجوز و جلست تلقط من الاكل المتنثر...قالولها جده انتي جوعانه...قالت اني من الصبح هنيه و ما كليت شي...

    قالولها انزين مين جابك هنيه؟قالت ولدي نزلني و بيرجع الي....

    المهم شالوا اغراضهم..و حسوا الشباب ان الوقت متأخر و ما يصير يخلون الحرمه العجوز بروحها بهل ليل...

    قالولها..انزين عندك رقم ولدك؟احنا بنتصل اليه..قالت نعم لحظه..و طلعت ورقه صغيره من مخباها...يوم طالعوا شنو مكتوب

    "من يجد هذه المرأه يأخذها لبيت العجزه"

    انصعقوا الشباب من اللي مكتوب...و جلسوا ساعه يترجونها انها تروح معاهم....

    لكنها ما رضت ... و قالت لا انا بتظر ولدي..هو بجي ياخذني....تموا وياها ساعه يترجونها لكنها كانت واجد مصره ان ولدها بجي ياخذها"مسكينه ما تدري بحقارة ولدها"

    المهم....روحوا عنها الشباب....

    واحد منهم ما رضي يرقد....يتجلب و يفكر فيها.....

    لين ا استوت الساعه 2 في الليل...قام من على السرير و لبس ثيابه بسرعه...

    و سار الشاطئ....شاف اسعاف و شرطه...هجم بينهم و سألهم عن الحرمه...

    قالوله توفت...ارتفع عندها الضغط و ماتت...

    ارتفع عندها الضغط على حسرتها على ولدها...توقعت ان صار له حادث او مكروه...

    الله يرحمها برحمته...مسكينه
    الله يحفظ كل اب و ام حنون من كل مكروه
    تحياتي

  • #2
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    مشكورة اختي على القصة المعبرة والمحزنه

    ونسالكم الدعاء

    تعليق


    • #3
      ضاع الضمير وماتت بعده القيمُ
      أما ترى الناس قد ضلوا بها وعموا
      الطفل يهوي لأمٍ يستريح لها
      وحين يكبر منها كيف ينتقمُ

      تعليق


      • #4
        اللهم صلي على محمد و آل محمد

        تشكرااااااااااات حبايبي (ايمان و الشاعر الحزين) على التعقيب

        و دمتم موفقين
        تحياتي

        تعليق


        • #5
          أحسنتم

          تعليق


          • #6
            الـ.. صلي على محمد وآل محمد ..وعجل فرجهم

            لا حول ولا قوة إلا با الـ.. العلي العظيم ..

            * * * * * *

            تعليق


            • #7
              بسمه تعالى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
              مشكورة اختنا على هل قصة المحزنة والمعبرة عن الواقع
              الذي يعيشه معظم الناس اليوم
              الاطفال اليوم بدل ان تفطم على صدور امهاتهم
              يقطمون على حليب البقر
              الله يسترنا ويعفي عنا
              قصتكم زكرتنيبقصة او شعر عن الام
              مضمونها شاب يقتل امه ويسحب قلبها ويذهب به
              وهو في طريقه يقع الشاب ارضن
              فيصيح قلب الام ولدي قرة عيني حبيبي هل اصابك مكروه
              الرجاء من الذي يعرف القصة ان ينشرها
              ولكم الاجر والثواب
              وسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم

                تحياتي لك
                اختي الكريمة مريم

                شتان ما بين الصورتين هذي التي أوردتيها ، وتلك التي طلبت التعليق عليها (( صورة الشاب العراقي الذي يحمل أمه على ظهره خوفا عليها من القصف الأمريكي ))


                السؤال المحير حقا : هل لتربية هاتين الأمين أثر في ردة فعل أبنائهم تجاههم ؟؟

                فتارة الأبن الأول يحمل أمه على ظهره وتارة الأبن الثاني يرمي أمه على شاطيء البحر 0


                أخوك ابن الرافدين

                تعليق


                • #9
                  اللهم صل على محمد وال محمد ...
                  ..

                  لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

                  تعليق


                  • #10
                    قصه فعلا

                    مؤثره

                    بورك فيك

                    تعليق


                    • #11
                      اللهــــــــــــم صل على محمد وآل محمــــــــــــــد

                      لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم


                      مشكوووورة خيتوووووه مريم


                      وفعلا الأبيات اللي ذكرتها أو ذكرها إخلاصي معبرررة جداً

                      طفلاً ينادي اريدوا اماً كاكل البشر
                      يكبر و اهاً تعتصره وهموماً بالصدر
                      وذاك ينعم بها منذو الصغر
                      تجده يكبر ولها يعصي الأمر
                      ثم يرجو الله ان يواريها الحفر

                      تعليق


                      • #12
                        لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم لن يكون مصير هذا الشاب
                        الا النار التي تأويه بعد رحيل الصدر الحاني الذي يحميه
                        تسلميــــن يامريم وبارك الله فيك
                        تحياتي
                        التعديل الأخير تم بواسطة لؤلؤة العفاف; الساعة 14-05-2003, 02:26 PM.

                        تعليق


                        • #13
                          السلام عليكم

                          لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

                          اعوذ بالله من عيال هالزمن

                          تعليق


                          • #14
                            مشكورة اختى مريم

                            والله قصة حلووووووووة

                            بس اختى هذى القصة صارت فى راس الخمية و بلغبط على البحر

                            حارق الاعداء

                            تعليق


                            • #15
                              هل هكذا يجازي ابنائنا آبائهم؟
                              لاحول ولاقوة الا بالله اين ذهب تعب السنين والتربية
                              والسهر هل ذهبوا بمهب الرياح لترمى المسكينة بدار العجزة حتى تصل النتيجة لعقوق الوالدين

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 04:57 AM
                              ردود 0
                              17 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-09-2019, 04:33 AM
                              ردود 0
                              18 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 15-09-2019, 09:10 PM
                              ردود 0
                              23 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 16-09-2019, 06:57 AM
                              ردود 3
                              43 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              بواسطة ابوامحمد
                              أنشئ بواسطة ابوامحمد, 16-09-2019, 03:34 PM
                              ردود 2
                              17 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ابوامحمد
                              بواسطة ابوامحمد
                               
                              يعمل...
                              X