إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مؤامرة السقيفة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مؤامرة السقيفة

    بسم الله الرحمن الرحيم و الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و اله الطاهرين
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    بمناسبة ابتداء ليالي القدر المباركه أحببت ان انقل لكم هذا الموضوع و الذي يقول بكل وضوح بان المسؤول الأول عما حصل للإمام علي عليه السلام و اهل البيت بشكل عام هما الأول و الثاني بجانب اخرين (ما اسلموا و لكن استسلموا و اصروا الكفر ) كما قال الامام امير المؤمنين عليه السلام .



    جاء الخبر إلى الاول والثاني ان الانصار في طلب الخلافة مختلفون وقد اجتمعوا وتخاصموا عليها في سقيفة بني ساعدة فمضيا مسرعين نحوهم ولقيا عبيدة بن الجراح والمغيرة بن شعبة وفي السقيفة خلق كثير من الأنصار والمنافقين والمؤلفة قلوبهم وسعد بن عباده مريض بينهم فقال الأول للأنصار اني ادعوكم الى مبايعة أبي عبيدة أو الثاني قالت الأنصار ليس منا ولا منكم بل نجعل منا أمير ومنكم أميربعد أن مدح المهاجرين بتصديق قول الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) بالايمان والمواساة والصبر معه على الأذى وهم أول من عبد الله فى أرضه وآمن بالله ورسوله وهم الأولياء وهم أحق الناس بهذا الأمر من بعده وقد سمعتم رسول الله يقول : ان الأئمة من قريش وانتم معاشر الأنصار مما لا ينكر فضلكم وقد جعلكم الله انصاراً لدينه وكهفاً لرسوله وجعل اليكم مهاجرته وليس لأحد من الناس ببعد المهاجرين والأنصار منزلتكم فهم الأمراء وانتم الوزراء .

    وقال الحباب بن المنذر للأنصار أيها الناس أمسكوا انفسكم فانما الناس لا تسري إلاّ فيكم وتحت ظلالكم ولا يجري احد على خلافكم ولا تصدر الناس إلاّ عن رأيكم وليس نرضى بتأميرهم علينا ولا نقنع إلا أن يكون منا أمير ومنهم أمير ، فقال الثاني هيهات أن يجتمع سيفان في غمد واحد وإن ترضى العرب لا نرضى بتأميرهم علينا ولكن العرب لا تمنع التأمير ممن كانت فيهم النبوة والسرايا ولنا بذلك على من خالفنا الحجة الظاهرة والسلطان البين فمن ينازعنا سلطان محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)ونحن أوليائه وعترته إلاّ مدل بالباطل أو متجانف بالاثم متورط في الهلكة محب للفتنة فقام الحباب بن المنذر وقال يا معاشر الناس امسكوا على أيديكم ولا تسمعوا مقالة هذا الجاهل وأصحابه فيذهب بنصيبكم من هذا الأمر فان أبوا أن يكون منا أمير فاجلوهم عن بلادكم وتولوا عليهم هذا الأمر فانتم والله احق بهذا الأمر منهم فقد دان بأسيافكم مالم يدن بغيرها فانا جديلها المحنك وعذيقها المرجب فو الله لو ان احد رد قولي لأحطمنه بالسيف ولأجعلنها جذعة فقال الثاني إذاً يقتلك الله فقال الحباب بل إياك يقتل ، فقال الثاني إذا كان الحباب هو الذي يجيبني ليس لي معه كلام وقد جرت بيني وبينه منازعة في حياة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فنهاني عن منازعته فقال الثاني لابي عبيدة كلمة فقام ابو عبيدة واثنى على الأنصار وذكر فضلهم .

    وكان بشر بن سعد سيد الاوس لما انه رأى احتمال الخزرج على تأميرهم سعد بن عبادة سعى في افساد الأمر عليه فرضي بتأميرهم قريشاً وحث الناس على تأميرهم قال الاول ان الثاني وأبا عبيدة شيخا قريش فقدموا احدهما فقال الثاني وأبو عبيدة اننا لا ينبغي لنا أن نتقدمك وانت اقدم منا اسلاماً وثاني اثنين إذ هما في الغار فمد يدك لنبايعك قال بشر بن سعد أنا أولاكما فلما رأت الاوس ما صنع سيدهم انكبوا على الاول بالبيعة وتزاحموا عليه وجعلوا يطئون سعداً من كثرة الزحام وهو مريض على فراشه فقال قتلتموني فقال الثاني اقتلوه اقتلوه الله فوثب قيس واخترط سيفه وقال يابن صهاك الحبشية الجبان في الحروب الليث في الملأ لو حركت منه شعرة ما رجعت وفيك واضحة فقال الاول مهلا يا فلان فان الرفق اجمل فقال سعد يابن صهاك الحبشية ـ وكانت جدة للثاني ـ أما والله لو أن لي قوة على النهوض لسمعت مني في سككها زئيراً يزعجك وصاحبك والحقتكم بقوم كنتم فيهم اذناباً تابعين لا متبوعين لقد اجترأتم على الله وخالفتم رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) إحملوني من مكان الفتنة فحمل .

    فلما بويع الأول جاء رجل إلى أمير المؤمنين (عليه السلام) وهو يساوي قبر النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بمسحاة فقال يا أمير المؤمنين إن القوم بايعوا الأول خوفاً من ادراكك الامر فوضع أمير المؤمنين طرف المسحاة على الأرض ثم قرأ :

    بسم الله الرحمن الرحيم ( الم احسب الناس أن يتركوا ان يقولوا آمنا وهم لا يفتنون ولقد فتنا الذي من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين )(1) ( واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة )(2) ... ) (3)

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ

    (1) سورة الروم .

    (2) الأنفال 25 .

    (3) وفاة النبي محمد (ص) - ( ص 62)







    وَالْحَمْدُ لِلهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الْطّاَهِرِين...
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x

اقرأ في منتديات يا حسين

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 03:46 AM
ردود 0
0 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة وهج الإيمان
بواسطة وهج الإيمان
 
أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 01:29 AM
ردود 0
1 مشاهدة
0 معجبون
آخر مشاركة وهج الإيمان
بواسطة وهج الإيمان
 
يعمل...
X