إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

القصيدة الرائعة ( باتوا على قلل الأجبال ) عربي - إنجليزي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • القصيدة الرائعة ( باتوا على قلل الأجبال ) عربي - إنجليزي

    السلام عليكم ورحمة الله

    قَصِيدَة رَائِعَة مَرْوِيَّة عَنِ الإِمَامِ الهادي عَلَيْهِ السَّلام
    A marvelous narrated poem attributed to Imam Al-Hadi peace be upon him

    سَعَى أحدهم (سعى: نَمَّ عليه ووَشَى به) إلى الخليفة المتوكل بالإمام علي الهادي عليه السلام أن في منزله كتبا وسلاحا من شيعته من أهل مدينة قم، وأنه عازم على الإنقلاب على الدولة، فبعث إليه جماعة من الأتراك، فهجموا داره ليلا فلم يجدوا فيها شيئا ووجدوه في بيت مغلق عليه، وعليه مدرعة من صوف، وهو جالس على الرمل والحصا وهو متوجه إلى الله تعالى يتلو آيات من القرآن.
    A person snitched on Imam Ali Al Hadi to the Khalifa Al Moutawakel that there are letters and weapons at the imam’s house from his followers in Quom. And the Imam intends to overthrow the government. (Al Moutawakel) sent Turkish soldiers (to investigate the matter). They invaded the Imam’s house at night, and they didn’t find anything (weapons or letters). But the soldiers found the Imam locked in a house. He had on him a wool blanket sitting on sands and stones. He was reciting Quran, and his attention was devoted to Allah.
    فَحُمِلَ على حاله تلك إلى المتوكل وقالوا له: لم نجد في بيته شيئا ووجدناه يقرأ القرآن مستقبل القبلة، وكان المتوكل جالسا في مجلس الشرب فدخل عليه وكأس الخمر في يد المتوكل.
    فلما رآه هابه وعظمه وأجلسه إلى جانبه، وناوله الكأس التي كانت في يده فقال: والله ما يُخامر لحمي ودمي قط، فاعفني فأعفاه، فقال: أنشدني شعرا فقال عليه السلام: إني قليل الرواية للشعر فقال: لا بد، فأنشده عليه السلام وهو جالس عنده:
    The Imam was picked up at his current state to Al-Moutawakel. The soldiers told the Khalifa we couldn’t find anything in his house. We found him reading Quran facing Mecca. Al- Moutawakel was holding a glass of wine and his companions were drunk. When Al-Moutawakel saw the Imam he feared and glorified him. He had him seated beside him. The Khalifa tried to hand the Imam his own glass of wine. The Imam replied by God it will never (be mixed) infect my blood or flesh. The Imam then asked to be excused (from drinking it) and he was.
    Al-Moutawakel said: recite some poetry for me.
    The Imam -peace be upon him- said: I don’t recite much poetry.
    Al-Moutawakel said: you must.
    The Imam -peace be upon him- while sitting there recited:


    بَاتُوا على قُـلَلِ الأَجْبالِ (1)تَحْرُسُهـُمْ
    غُـلْـبُ الرجالِ ، فَمـَا أَغْـنَـتْهُـمُ القُـلَـلُ
    They slept on high mounts guarded by mighty men. But those high mounts couldn’t save them (from death)

    واسْـتُـنْزِلُـوا بَعْدَ عِزٍّ مـِنْ مَعاقِـلـِهِمْ
    وأودِعوا حُفَراً ، يـا بِـئْسَ ما نَزَلـوا !
    They were brought down from their high might and placed down in graves. What a miserable place to be in.

    نـاداهـمُ صـارخٌ مِـنْ بَعدِ ما قُـبِـروا :
    أينَ الأَسِرَّةُ و التِيـجانُ و الحـُلَـلُ(2)
    A caller shouted upon them after their burial.
    Where are (what happened to) the beds, the crowns, and the jewelry. (you had)

    أيـن الـوجـوهُ التي كـانتْ مـُنَـعـَّمَـةً
    مِنْ دُونِها تُضْرَبُ الأَستارُ والكِـلَلُ(3) ؟

    Where are the joyful faces that where sheltered (protected from the sun) by blinds and thin covers?

    فـأَفـْصَـحَ الـقـبـرُ حين سـَاءَلَـهـُمْ
    تـلـكَ الوجوهُ عليـها الـدودُ يَقْـتَـتِـلُ
    The grave replied when the dead were questioned
    Those faces are a battle field for the worms.
    (Those faces were eaten by worms)

    قَدْ طالـَما أَكَلـوا دهـراً ومَا شَـرِبوا
    فَـأَصـبحوا بَـعْدَ طُـولِ الأَكـْلِ قد أُكِلوا
    For so long they eat and drank.
    After eating for so long they were eaten.

    و طـالما عَـمَّـروا دُوراً لتُـحْصـِنَـهُـمْ
    فـَفـارَقوا الـدُّورَ و الأَهـْلِيـنَ وارتحـلوا
    For so long they built homes to safe guard them.
    They left those guarded homes and their beloved ones and departed.

    و طـالمـا كـنـزوا الأمـوال و ادَّخـَروا
    فـَخَـلـَّفوها على الأعـداء و انتـقـلـوا
    For so long they banked and saved money
    They left it to the enemies, and moved on (to the graves)

    أَضْـحَـتْ منازلُهم قـَفْراً (4) مـُعَطَّـلَـةً
    و ساكِنوها إِلى الأَجْـدَاثِ(5) قَدْ رَحـلوا
    Their houses are emptied and neglected
    And its inhabitants to the graves deported

    سَـلِ الـخـليفةَ إِذْ وَافَتْ مَـنِـيَّـتُه ُ(6)
    أينَ الحُمَاةُ و أين الخـيلُ و الخَـوَل ُ(7)
    Ask the Khalifa when death is upon him
    Where are your guards, horses, and servants?

    ايـن الرُّمَـاة أَمَا تُحـْمَى بِأَسْهـُمـِهِـمْ
    لَـمَّـا أَتَـتْـكَ سِهـامُ الـمـوتِ تَـنْـتَـقـِلُ
    Where are the shooters? Aren’t you supposed to be protected by their arrows, when the arrows of death were moving toward you?

    أين الكُمَاةُ (8)أَمَا حَاموا أَمَا اغْـتَضَبوا
    أين الجـيوشُ التـي تُحـْمَى بِها الـدُّوَلُ
    Where are your protectors? Why didn’t they lined up in anger and protect you?
    Where those armies that nations are protect by?? (When death arrives toward you)

    هـيهاتَ مَـا نَفَعـوا شيئاً و مـَا دَفَـعوا
    عَـنْـكَ المَـنِـيَّـةَ إِنْ وَافَـى بِـهـا الأجـلُ
    What a pity, they (protectors and armies) were useless and couldn’t push death far from you, when your time was up.


    فـكـيفَ يَرْجُـو دَوَامَ العـيشِ مُـتَّـصـِلاً
    مَنْ رُوحُهُ بِحِـبالِ الـموتِ تَـتَّـصِلُ ؟!
    If this is so, then how do you wish an everlasting life when your soul is hanged by the threads of death?

    فبكى المتوكل حتى بَلَّتْ لحيته دموع عينيه، وبكى الحاضرون، و دفع إلى علي عليه السلام أربعة آلاف دينار، ثم رده إلى منزله مُكَرماً
    Al-Moutawakel cried so much that his beard was soaked by his own tears, and so were the present companions.
    Al-Moutawakel gave Imam Ali -Al Hadi peace be upon him- 4000 Dinars and sent him back home graciously.

    ( شرح الكلمات )

    (1)ـ قـُلَلُ الأَجْبال : رُؤوسُ الجِبال
    (2) ـ الأَسِرَّة : مفردها سرير وهو التخت ويغلب على تخت المَلِك .
    ـ التِّيجَان : مفردها التاج وهو الإكليل .
    ـ الحُلَلُ : مفردها حُـلَّة وهي معناها الثوب الجديد ...
    (3) ـ تُضْرَبُ الأَسْتَارُ : تُـنْصَبُ .
    ـ الكِـلَلُ : مفردها : الكِـلَّة وهي السِتْرُ الرَّقيق .

    (4) ـ قَفْراً : القَفْر هو الخلاء من الأرض لا ماءَ فِيهِ ولا ناس ولا كلأ ( الكلأ : العشب ، رُطْـبُهُ ويابِسُهُ )
    (5) ـ الأجداث : القبور .

    (6) ـ سَلِ الخليفة : إِسْأَلْهُ.
    ـ مَنِـيَّتُه : مَوْتُهُ .
    (7) ـ الخَوَلُ : العبيد والإماء وغيرهم من الحاشية .
    ( الإماء : مفردها : أَمَة وهي المملوكة عكس الحُرَّة / ـ الحاشية : أَهْل الرَّجُل وخاصَّـتُه )

    (8) ـ الكُمَاة : مفردُها الكَمِيّ وهو الشجاع أو لابس السلاح لأنّه يَكْمِي نَفْسَهُ أي يسترها بالدرع والبيضة. والبيضة هي الخوذة من الحديد وهي من آلات الحرب لحماية الرأس.
    ------------------------
    ترجمة : الأخ العزيز المعتمد في التاريخ

  • #2
    جزاكم الله خيرا في موازين حسناتكم

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x

    رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

    صورة التسجيل تحديث الصورة

    اقرأ في منتديات يا حسين

    تقليص

    المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 07:57 PM
    ردود 0
    7 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 09-06-2020, 07:27 AM
    استجابة 1
    20 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 27-08-2019, 01:11 AM
    استجابة 1
    49 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 25-08-2019, 08:46 PM
    استجابة 1
    95 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 29-09-2018, 01:52 AM
    ردود 2
    1,208 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة وهج الإيمان
    بواسطة وهج الإيمان
     
    يعمل...
    X