إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حوار بين كريم أهل البيت والجمال بخصوص دلالة آية التطهير أتمنى التثبيت

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #61
    وأنا في الانتظار وستأتيك جوابات أخرى أيضا تسر بها قلوب المؤمنين إن شاء الله وليتك تكلمنا لماذا أغفل مراعاة المعنى وروعي اللفظ على ما تزعم

    تعليق


    • #62

      عزيزي كريم أهل البيت


      أعتب عليك التناقض و التكرار الممل لما تم إيضاحه والإجابة عليه بالدليل

      فهل أفلست يا هداك الله ؟

      واعتب عليك التمسك بكلمة قيل وتركك لقول من تنقل منه والمعروف أن العلماء لايتبنون ماينقلونه بكلمة قيل

      وفي نفس الوقت تتجاهل قول العلماء مثل " أقول " و " المراد " وغير ذلك مما يظهر قول العالم بنفسه

      وايراد الشواهد والأدلة على أن الزوجة أهلا ثم مناقضة ماتورده


      وأعتب عليك ايضا استعمال ألفاظ القتال والمعارك مثل صراع ومصروع و سقوط على القفا أو على الوجه وههه

      ولا أدري سببا لإستخدامك لمثل هذه المصطلحات الا شعورك بالتورط والعجز عن دفع ما أتاك من الأدلة الدامغة


      وليت حوارنا لا يتجاوز الحوار العلمي فالجمال وإن كان مخالفا لكم الا أنه ضيف في منتداكم ولم يأتكم الا بدعوة

      وفوق أنني ضيف على المنتدى فإنني ضيف في هذا الموضوع بالذات وأنت من دعاني للحوار فيه

      وقد قلت لك سابقا لو ترك القطا ليلا لنام


      والآن اسمح لي أنت والقراء الكرام لإواصل ماسميته أنت حكايات عجائز

      لأنني أشعر أن الأدلة غير كافية بالنسبة لك لتقر بحقائق اللغة


      وسأبدأ بما اتهمتني به من البتر أصلحك الله حيث تقول



      المشاركة الأصلية بواسطة كريم أهل البيت
      وما نقلته عن الشيخ الأميني في الغدير أيضا بترت أو لأنك لم تكمل كلامه فقد قال بعد أحد عشر سطرا ما نصه ( وسار بأهله ) أي بزوجته وأولاده ) في ج 6 ص 70 فما تقول ؟!

      أقول نعم أقر وأعترف أيها الزميل العزيز بأنني قد بترت ولكنني بترت لصالحك ولم أبتر لصالحي

      وقد بترت تجنبا للتطويل وهنا سأورد للقراء الكرام مابترته وهو أدلة إضافية عليك وليست لك


      الغدير - الشيخ الأميني ج 6 ص 169
      قال الأميني : كأن الخليفة كان غافلا عن إحدى ثلاث أو عنها جمعاء :

      1 - الآية الكريمة من القرآن وهي قوله تعالى : " فدية مسلمة إلى أهله " و الزوجة من الأهل بنص قوله تعالى " لننجينه وأهله إلا امرأته " سورة العنكبوت 32 . وقوله تعالى " إنا منجوك وأهلك إلا امرأتك " سورة العنكبوت 33 . وقوله تعالى " فأنجيناه وأهله إلا امرأته " والاستثناء في المقامات يدل على دخولها فيما خرجت منه به ، وعرف الجميع أن الاستثناء متصل لا محالة كما نص عليه ابن حجر في فتح الباري . وقوله تعالى : عن زليخا زوجة عزيز مصر " ما جزاء من أراد بأهلك سوءا " وقوله تعالى " إذ قال موسى لأهله إني آنست نارا " سورة النمل 7 . وقوله تعالى " فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله آنس من جانب الطور نارا قال لأهله امكثوا إني آنست نارا " القصص 29 . وقوله تعالى عن النبي موسى عليه السلام : " فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا " وما كانت معه عليه السلام إلا زوجته وهي حامل أو أنها ولدت قبيل ذلك .

      2 - ألسنة النبوية وهي ما كتبه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى عامله على الأعراب الضحاك بن سفيان .

      3 - لغة العرب وأعظم ما يستفاد منه استقراءها على إطلاق الأهل على الزوجة الآيات الكريمة المذكورة ثم ما مر من مكاتبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، وما جاء عنه صلى الله عليه وآله وسلم من أنه أعطى الآهل حظين والأعزب حظا


      الغدير - الشيخ الأميني ج 6 ص 170
      ويرى محمد بن الحسن فيمن أوصى لأهل فلان : إن القياس يستدعي حصر الوصية إلى زوجاته لكنه ترك القياس وعممها إلى كل من كان في عياله وقال أبو بكر : الأهل إسم يقع على الزوجة وعلى جميع من يشتمل عليه منزله قال الله تعالى " إنا منجوك وأهلك إلا امرأتك " وفي معاجم اللغة : الآهل الذي له زوجة . وعيال ، وسار بأهله أي بزوجته و أولاده ، وأهل الرجل وتأهل : تزوج ، والتأهل : التزوج ، وفي الدعاء : آهلك الله في الجنة إيهالا . أي زوجك فيها ولئن راجعت معاجم اللغة تزدد وثوقا بذلك .
      إذا عرفت هذا فلا يذهب عليك أن إطلاق الأهل على الزوجة بقرينة إضافته إلى الرجل لا ينافي وجود معان أخرى له يستعمل فيها بقرائن معينة أو صارفة ،



      فقوله " أي بزوجته وأولاده " ليس لتفسير الآية الكريمة ونقله من أحد معاجم اللغة ليثبت أن الزوجة أهلا

      ويدعي الأميني أن صرف اللفظ لغير الزوجة يحتاج الى قرينة صارفه وهو عكس ما تقوله أنت تماما

      فأقوال الأميني هي ما نقله لك زميلك الجمال فكذبته وأنت ظالم له



      وبالنسبة لإصرارك أن النبي يدخل في أهل البيت المنتسبين اليه فهذه عجيبة من العجائب رغم توضيحي لك

      بأن لفظ أهل البيت بألف لام التعريف تعني بيت نبينا المنتسبين له وأسرته الخاصين به بإجماع الأمة وان اختلف في تعيينهم

      ويكفيك دليلا على ذلك أننا لايصح أن نقول " اللهم صل على أهل البيت " دون أن نصلي على سيدنا محمد لوحده أولا

      وماذاك الا لأنه مستقل عن أهل البيت فهو سيدهم و راعيهم وقيمهم الذي اليه ينتسبون وليس واحد منهم

      ومثال ما تحاوله أن يأتينا شخص ويقول بأن الملك يدخل في لفظ الرعية

      فالنبي ليس من أهل بيت النبي ولكنه من أهل بيت هاشم أرجو أن تفهم هذه وما أظنك تفعل



      وبالنسبة لقوله تعالى " فقال لأهله امكثوا " فأراك لم تقتنع بما أوردته لك من أقوال علماءك

      لذا لابأس بأن أزيدك منها ومن أقوال علماء السنة لعلك تتوقف عن التمسك بالشاذ الذي لا دليل عليه

      وهذا أضافة لما أوردته لك سابقا لأنني لا أحب التكرار فتدبر

      مجمع البحرين - الشيخ الطريحي ج 4 ص 218
      قوله : * ( فقال لاهله امكثوا ) * نقل بعض شراح المغني انه قد تخاطب المرأة الواحدة بخطاب الجماعة الذكور ، يقول الرجل عن أهله فعلوا كذا مبالغة في شرها ، وقد يكون ذلك للتعظيم كقول العرجى " فإن شئت طلقت النساء ثلاثة سواكم " ، ومنه الآية المذكورة

      تفسير جوامع الجامع - الشيخ الطبرسي ج 2 ص 699
      لم يكن مع موسى غير امرأته وقد كنى الله تعالى عنها بالأهل ، فتبع ذلك ورود الخطاب على لفظ الجمع وهو قوله : * ( امكثوا ) * و * ( ءاتيكم )


      كمال الدين وتمام النعمة- الشيخ الصدوق ص 29
      وذلك أن نبوة موسى إنما ظهرت من بعد رجوعه من عند شعيب حين سار بأهله من بعد السنين التي رعى فيها لشعيب حتى استوجب بها أهله


      تفسير القمي - علي بن ابراهيم القمي ج 2 ص 139
      ، فلما حال عليه الحول حمل موسى امرأته وزوده شعيب من عنده وساق غنمه


      التفسير الصافي - الفيض الكاشاني ج 4 ص 88
      ( 29 ) فلما قضى موسى الاجل وسار باهله بامرأته انس من جانب الطور نارا ابصر من الجهة التي تلي الطور


      تفسير نور الثقلين - الشيخ الحويزي ج 4 ص 126
      ، فلما حال عليه الحول حمل موسى امرأته وزوده شعيب من عنده وساق غنمه ،


      الصراط المستقيم - علي بن يونس العاملي ج 1 ص 185
      إن قالوا : خاطب موسى امرأته بالميم في قوله ( لعلي آتيكم منها بقبس ) قلنا : أقامها مقام الجمع مجازا


      تاريخ اليعقوبي - اليعقوبي ج 1 ص 34
      فلما قضى موسى الاجل سار بامرأته يريد بيت المقدس ، على ما قص الله ، عزوجل ، من خبره في كتابه العزيز


      قصص الانبياء- الراوندي ص 154
      ثم استاجره ليزوجه ، ابنته فلما قضى موسى الاجل وسار باهله نحو بيت المقدس اخطا الطريق ليلا


      قصص الانبياء- الجزائري ص 263
      فلما قضى اتم الاجلين وسار بأهله منفصلا من ارض مدين يؤم الشام ومعه اغنامه وامرأته و هي في شهرها ، فانطلق في برية الشام عادلا عن المدائن والعمران مخافة الملوك الذين كانوا بالشام


      بحار الأنوار - العلامة المجلسي ج 31 ص 22
      وفي الكلام حذف وهو : فلما قضى موسى الاجل وتسلم زوجته ثم توجه نحو الشام وسار بأهله " آنس من جانب الطور نارا "



      بل إن ابن ادريس الحلي قد نقل الإجماع على هذا المعنى بقوله " ولا خلاف أن المراد بذلك ، امرأته بنت شعيب "

      وقد نقلت لك ذلك في مشاركتي السابقة فلا حاجة للتكرير




      أما أقوال علماء أهل السنة فساوردها لك ليعلم القراء أنك إنما تتمسك بقول من يورد الأقوال بلفظ قيل وروي وماشابهه دون تأييد لها



      أضواء البيان - الشنقيطي ج6/ص238
      أن من أساليب اللغة العربية التي نزل بها القرءان أن زوجة الرجل يطلق عليها اسم الأهل وباعتبار لفظ الأهل تخاطب مخاطبة الجمع المذكر ومنه قول تعالى في موسى فقال لاهله امكثوا وقوله سـئاتيكم وقوله لعـلى ءاتيكم والمخاطب امرأته كما قاله غير واحد


      التفسير الكبير - الرازي ج24/ص155
      أما قوله إذ قال موسى لاهله فيدل على أنه لم يكن مع موسى عليه السلام غير امرأته ابنة شعيب عليه السلام وقد كنى الله تعالى عنها بالأهل فتبع ذلك ورود الخطاب على لفظ الجمع وهو قوله امكثوا


      تفسير البيضاوي ج4/ص291
      فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله بامرأته روي أنه قضى أقصى الأجلين ومكث بعد ذلك عنده عشرا أخرى ثم عزم على الرجوع

      تفسير الجلالين ج1/ص407
      إذ رأى نارا فقال لأهله لامرأته امكثوا هنا وذلك في مسيره من مدين طالبا مصر

      تفسير الجلالين ج1/ص512
      فلما قضى موسى الأجل أي رعيه وهو ثمان أو عشر سنين وهو المظنون وسار بأهله زوجته بإذن أبيها نحو مصر


      تفسير السمعاني ج4/ص136
      في القصة أن موسى لما أتم الأجل وسلم شعيب ابنته إليه قال موسى للمرأة اطلبي من أبيك ليجعل بعض الغنم لنا


      تفسير الواحدي ج2/ص692
      فقال لأهله لامرأته امكثوا أقيموا مكانكم إني آنست أبصرت


      تفسير السمرقندي ج2/ص606
      فلما قضى الأجل وسار بأهله يعني بإمرأته آنس يعني أبصر من جانب الطور نارا قال لأهله إمكثوا


      زاد المسير - ابن الجوزي ج5/ص272
      فقال لأهله يعنى امرأته امكثوا اي اقيموا مكانكم


      فتح القدير - الشوكاني ج4/ص126
      إذ قال لأهله والمراد بأهله امرأته فى مسيره من مدين إلى مصر ولم يكن معه إذ ذاك إلا زوجته بنت شعيب فكنى عنها بلفظ الأهل

      تفسير ابن كثير ج3/ص144
      وسار بأهله قيل قاصدا بلاد مصر بعد ما طالت الغيبة عنها أكثر من عشر سنين ومعه زوجته فأضل الطريق


      تفسير القرطبي ج11/ص171
      وسار بأهله وهو مقبل من مدين يريد مصر وكان قد أخطأ الطريق وكان موسى عليه السلام رجلا غيورا يصحب الناس بالليل ويفارقهم بالنهار غيرة منه لئلا يروا امرأته فأخطأ الرفقة

      تفسير النسفي ج3/ص235
      وسار بأهله بامرأته نحو مصر


      أحكام القرآن - الجصاص ج5/ص216
      وقوله تعالى فلما قضى موسى الأجل وسار بأهله يستدل به بعضهم على أن للزوج أن يسافر بامرأته وينقلها إلى بلد آخر ويفرق بينها وبين أبويها

      التسهيل لعلوم التنزيل - الكلبى ج3/ص105
      فلما قضى موسى الأجل أي الأجل المذكور وسار بأهله الأهل هنا الزوجة


      عمدة القاري ج25/ص114
      وعن الأزهري أهل الرجل أخص الناس به ويكنى به عن الزوجة ومنه وسار بأهله وأهل البيت سكانه


      المحرر الوجيز في تفسير الكتاب العزيز - الأندلسي ج4/ص44
      فكان من أمره مع شعيب ما هو في موضعه مستوعب يختص منه بهذا الموضع أنه تزوج ابنته الصغرى على رعية الغنم عشر سنين ثم إنه اعتزم الرحيل بزوجته إلى بلاد مصر فجاء في طريقه فضل في ليلة مظلمة فرأى النار


      تبيين الحقائق - الزيلعي ج6/ص201
      ولأبي حنيفة رحمه الله أن الاسم حقيقة للزوجة يشهد بذلك النص والعرف قال الله تعالى وسار بأهله فقال لأهله امكثوا


      حاشية ابن عابدين ج6/ص684
      وهو أن الاسم حقيقة للزوجة يشهد بذلك النص والعرف قال تعالى وسار بأهله القصص 29 قال لأهله امكثوا القصص 29


      حسن الأسوة بما ثبت من الله ورسوله في النسوة -الفتوحي ج1/ص136
      قال تعالى في سورة طه وهل أتاك حديث موسى إذ رأى نارا فقال لأهله امكثوا المراد بالأهل هنا امرأته وهي بنت شعيب





      وبالمناسبة هل أطلعت على تفسير قوله تعالى


      " وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِنْ قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ ( 12 ) " القصص

      لقد كان فرعون يبحث عن إمرأة مرضعة

      فهل دلتهم أخت موسى على غير أمه وهي إمرأة ؟

      فلم تدلهم على أبيه أو أخيه أو عمه

      ففي الآية دليل على أن المراة يجوز أن تسمى أهل البيت لوحدها وجاءت بضمير التذكير " يكفلونه " و ناصحون " بسبب لفظ أهل

      وإن كان المقصود إمراة وهي مفرد مؤنث

      والمعنى " هل أدلكم على إمرأة ترضعه " فكنت عن المرضعة بقولها " أهل بيت " وتبع ذلك ضمير التذكير


      ويوضح هذا المعنى قوله تعالى


      " إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَنْ يَكْفُلُهُ فَرَجَعْنَاكَ إِلَى أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى ( 40 ) " طه

      أرجو أن تكون أكثر موضوعية وتجيب على السؤالين بوضوح لننتقل الى نقطة ثانية في الحوار

      فالقراء يدركون ولا شك دلالة الأدلة التي أحضرتها لك بخصوص جواز اطلاق لفظ أهل على الزوجة

      وأن الضمير يكون مذكرا مع لفظ الأهل حتى وان دل على الزوجة




      وها أنا أعيدهما للمرة السابعة




      هل يقر كريم أهل البيت بان لفظ الأهل يجوز أن يطلق على الزوجة في لغة العرب ؟

      وهل يمكن أن يكون لفظ الأهل مذكرا في لغة العرب حتى وإن دل على الزوجات ؟



      أرجو أن تقتصر إجابتك على نعم يجوز أو لا لايجوز إطلاق كلمة أهل على الزوجة وتذكير الضمير مع لفظ أهل الدال على الزوجة

      وحول دعواك عن وجوب وجود القرينة فلعلك لم تنتبه لأن الآية تبدأ ب " وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ " فلا قرينة أبلغ في الدلالة منها



      عزيزي كريم ..... الوضوح والتراجع عن الخطأ من الفضائل ومما لن يعيبك فعله أمام قراءنا من الفريقين

      فادرك مايمكن إدراكه وأعترف بأن الأئمة والعلماء الذين أحضرت لك أقوالهم قد أصابوا في ما نقلته لك عنهم

      وبإستمرار إنكارك سيستمر محاورك الجمال بإيراد أدلة جديدة على صحة زعمه مما سيزيد موقفك حرجا


      نريد الإنتهاء من هذه النقطة لنتحدث حول زعمك في بحثك أن اللام في ليذهب للتأكيد وليست للتعليل

      فزميلك الجمال يزعم أن قوله تعالى " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا " تعليل لورود الأوامر والنواهي السابقة

      وان لام ليذهب للتعليل وليست للتأكيد كما هو ظاهر من البحث المعلق في هذا المنتدى


      فمتى تسلم بالمسلمات وتقر بفصاحة أئمتك الذين وصفوا الزوجة بكونها أهلا ثم أعطوها ضمير التذكير حتى يستمر الحوار ويتقدم ؟

      ولا حظ أن المطلوب منك الإقرار بالجواز فقط وليس قصر لفظ أهل على الزوجات لأنني لا أقول بالقصر ولم يقل به أحد

      فهل سينتظر القراء طويلا ؟




      اللهم اهدنا و اهد بنا

      تعليق


      • #63
        الاخ جمال,

        وجهت الكلام لي وأنا لست طرفاً ولكن عندي تساؤل أرجو منك توضيحه :

        قلت إنه يجوز أن يذكر الضمير المتعلق ب(أهل ) مذكرا ومؤنثاً ,

        فما هي الموارد التي يجوز تأنيثها ؟

        أدعيتم عدم إختصاص آية التطهير بالانوار الخمسة لوحدة السياق فهل نزلت مرتين الأولى لنساء النبي والاخرى للخمسة , وأين الآية الثانية المكررة للتطهير على هذا المبنى ؟

        وفي بعض كلامك شئ ولكن أكتفي بهذا القدر .

        تعليق


        • #64
          عزيزي كريم أهل البيت

          كلامك هنا غير مفهوم وعجيب جدا

          المشاركة الأصلية بواسطة كريم أهل البيت
          وأنا في الانتظار وستأتيك جوابات أخرى أيضا تسر بها قلوب المؤمنين إن شاء الله وليتك تكلمنا لماذا أغفل مراعاة المعنى وروعي اللفظ على ما تزعم
          فاللفظ يا عزيزي هو الدليل على المعنى

          وبواسطة ألفاظك وتعبيراتك يعرف الناس ما تريد من المعنى

          فعن ماذا تريدني أن أكلمك في هذه ؟



          وبالنسبة لإخوتك أبناء مذهبك

          فهم منذ البداية ينتظرون منك الرد على الأدلة الكثيرة

          التي تثبت أن الزوجة تسمى أهلا وتخاطب مخاطبة المذكر إذا سميت أهلا



          وأكاد أجزم أن بعضهم قد مل من تكرارك ومغالطتك لما هو واضح

          وأرجو أن لايكون أي منهم قد غضب عليك لردك لأقوال معصوميهم وعلماءهم

          ففي عقيدتكم الراد عليهم كالراد على الله فتنبه





          اللهم اهدنا واهدبنا

          تعليق


          • #65
            عزيزي الجابي


            أنت طرف في الحوار لإشتراكك فيه فما الغريب في أن أوجه اليك كلامي


            وبالنسبة لإستفسارك

            فلفظ أهل الدال على الزوجة يذكر ويؤنث

            ولكن الأشهر في لغة العرب وفي الأخبار تذكيرالضمير معه جمعا

            ولم يرد لفظ أهل مرتبطا بالنساء الا مذكرا في القرآن الكريم

            والقرآن الكريم أفصح الكلام وأصحه

            وأنا أميل الى أن تأنيث لفظ أهل في بعض الروايات هو من خطأ الرواة

            فلم أجد في كتب اللغة أن هذا اللفظ يؤنث بل وجدت أنه مذكر

            وتجد فيما سبق قول سيبيويه وقول الخليل دون معارض من أهل اللغة



            أخيرا

            لاتوجد الا آية تطهير واحدة تبدأ ب " وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ "

            ولو تدبرت القرآن لوجدته حريصا على طهارة أزواج النبي بحكم قربهن منه والتصاقهن به


            قال تعالى

            "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا ( 53 )" الأحزاب


            ومن ذلك تقديمه لهن ولبنات النبي بالأمر بالحجاب

            "يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا ( 59 )" الأحزاب


            أرجو أن يكون فيما أوردته كافيا

            وأكرر شكري لإجابتك على السؤالين البسيطين الذين يتحاشاهما زميلنا كريم





            اللهم اهدنا و اهد بنا

            تعليق


            • #66
              عزيزي ( الجمال )
              لا تمل سريعاً .. فما زال الطريق في أوله هداك الله لمراضيه ،،،
              و هي دعوة صادقة أن تأتي بكل ما تعرفه عن هذه الآية و قد يستدل به أتباعكم في كل المواقع

              نريده موضوعاً شاملاً كافياً عاماً يؤتى به على كل شيء ،،،

              فبغير هذه الطريقة لن نستطيع إثارة حبيبي كريم آل البيت لإعطائنا قليل مما لديه.

              الحــــزب ،،،

              تعليق


              • #67
                عزيزي الحزب





                أشكرك على الطرفة الجميلة






                اللهم اهدنا و اهد بنا

                تعليق


                • #68
                  بواسطة جمال
                  وبالنسبة لإستفسارك

                  فلفظ أهل الدال على الزوجة يذكر ويؤنث

                  ولكن الأشهر في لغة العرب وفي الأخبار تذكيرالضمير معه جمعا
                  فكيف يعلم أن المقصود هو ذكر أو أنثى مع إتحاد الضمير في الاثنين ؟

                  تعليق


                  • #69
                    المشاركة الأصلية بواسطة الجابى
                    فكيف يعلم أن المقصود هو ذكر أو أنثى مع إتحاد الضمير في الاثنين ؟

                    بالسياق ياعزيزي

                    فبالسياق يتحدد المقصود ولو بتر الكلام من سياقه ضاع معناه أو ألتبس



                    و عندما نطلق كلمة أهل فاول مايتبادر الى الذهن الزوجة

                    ونفهم أن المقصود غيرها إذا وجدت قرينة صارفة للمعنى


                    كمثال

                    عندما أعطيك عشرة أمتار قماش نسائي وأقول لك

                    أعطه لأهلك ليلبسونه ... فالمقصود زوجتك


                    ولكن عندما أقول

                    إقسمه بين أهلك ليلبسونه ... فالمقصود زوجتك وبناتك أو غيرهن من نساء بيتك


                    ولاحظ أننا في المثالين لم ندخل الذكور من الأهل لأنهم لايلبسون القماش النسائي



                    وللعلم لم يفرد العرب فردا بمسمى أهل أو أهل البيت الا الزوجة

                    فهي فقط إذا كانت لوحدها تسمى أهلا أوأهل البيت

                    في حين أنه لايمكن تسمية الإبن لوحده أو البنت لوحدها ولا أي أحد من بقية العائلة أهلا إذا انفرد لوحده

                    فلفظ أهل يطلق على مجموع العائلة أو على بعض أفرادها

                    بينما لايطلق اللفظ على أي أحد من أفراد الأسرة مستقلا عن غيره الا للزوجة


                    فتستطيع أن تقول عن زوجتك لوحدها أنها أهلك بينما تقول عن ابنتك أو أحتك أو بنت عمك أنها من أهلك


                    والزوجة أساس الأهل والعائلة فمنها يأتي الأبناء والبنات ثم تكبر العائلة ليكون فيها الأعمام وابناء الأعمام وهكذا


                    ومن لم يكن له زوجة فليس له أهل خاصين به ولا بيت خاص به

                    ولا يكون الا من أهل بيت غيره مثل بيت أبيه أو جده


                    أرجو أن يكون ردي واضحا




                    اللهم اهدنا و اهد بنا

                    تعليق


                    • #70
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      وفقك الله و نصرك أخي الحبيب الجمال

                      كريم أهل البيت ما زال يتخبط و يهرب من الأسئلة و يبدو الحوار عنده يقاس بعدد الكلمات و ليس فحواها

                      تعليق


                      • #71
                        اللهم صل على محمد و آل محمد

                        ساداتي الأفاضل بارك الله فكيم

                        العزيز الجمال لازلت أنتظرك في موضوع حديث الكساء و ليتك تجيب على ما سألتك عنه

                        تعليق


                        • #72
                          هل يقر كريم أهل البيت بان لفظ الأهل يجوز أن يطلق على الزوجة في لغة العرب ؟

                          وهل يمكن أن يكون لفظ الأهل مذكرا في لغة العرب حتى وإن دل على الزوجات ؟


                          الإجابة نعم يجوز أو لا لايجوز على ضوء الروايات الكثيرة التي أحضرتها لك
                          بارك الله فيك والى الامام

                          تعليق


                          • #73
                            بسم الله الرحمن الرحيم
                            و به نستعين

                            إخوانى من أهل السنة الكرام أيدكم الله بعلم من عنده.

                            الأعضاء من أهل الشيعة المحترمين .


                            هل يقرأ العضو كريم أهل البيت هذان السؤالان أم أن السؤالان لا يظهران عنده ؟؟؟؟

                            [grade="FF1493 32CD32 FF0000 32CD32"]هل يقر كريم أهل البيت بان لفظ الأهل يجوز أن يطلق على الزوجة في لغة العرب ؟

                            وهل يمكن أن يكون لفظ الأهل مذكرا في لغة العرب حتى وإن دل على الزوجات ؟
                            [/grade]

                            تعليق


                            • #74
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              الغريب أن المشرف لغى التثبيت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

                              تعليق


                              • #75
                                بسم الله الرحمن الرحيم
                                اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل اللهم فرج قائمهم بحق محمد و آل محمد يا كريم
                                السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



                                عزيزي الفاضل أبو فرحة تفضلت بالقول :

                                المشاركة الأصلية بواسطة Abofarhah


                                [grade="FF1493 32CD32 FF0000 32CD32"]هل يقر كريم أهل البيت بان لفظ الأهل يجوز أن يطلق على الزوجة في لغة العرب ؟

                                وهل يمكن أن يكون لفظ الأهل مذكرا في لغة العرب حتى وإن دل على الزوجات ؟
                                [/grade]

                                أنا أجيب نعم يجوز ذلك بالنسبة لما سألت من سؤالين

                                أخي الفاضل نحن كإمامية لا ننكر هذا الأمر فهو من المسلمات و لكن عزيزي الفاضل قد سألت سابقاً الأخ الفاضل الجمال ثلاثة أسئلة أتمنى أن تجيبني عليها و أنا أضيف عليها رابعاً حيث أن الأخ الجمال إنقطع عن الموضوع لعل المانع خير


                                1- نريد حديثاً صريحاً عن إحدى أمهات المؤمنين تنسب نفسها إلى أهل البيت المذكورين في آية التطهير، و أنا بدوري سآتيك بأقوال من نعتقد أنهم هم فقط أهل البيت

                                2- نريد حديثاً صحيحاً عن أحد الصحابة يوضح أن نساء النبي من أهل البيت المذكورين في آية التطهير و أنا بدوري سأثبت العكس

                                3- نريد أقوال الصحابة في سبب نزول الآية الكريمة

                                4- نريد أقوال العلماء في سبب نزول هذه الآية على أن يكون القول مدعماً بالقرائن و أنا سآتيك بما يثبت قولي


                                فإن خلصنا من هذه الأسئلة الأربع التي ستثري الموضوع نستطيع إن شاء الله أن نخلص إلى جواب مقنع في هذا الموضوع



                                تقبل تحياتي أخي الفاضل

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 16-05-2019, 10:16 PM
                                ردود 2
                                34 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة المعتمد في التاريخ  
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 18-05-2019, 06:34 PM
                                ردود 0
                                20 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 31-07-2011, 12:18 AM
                                ردود 39
                                9,266 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 07-03-2014, 04:19 AM
                                ردود 160
                                109,443 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-04-2017, 11:27 PM
                                ردود 155
                                28,658 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X