إعـــــــلان

تقليص

للاشتراك في (قناة العلم والإيمان) عبر (الواتساب) إضغط هنا

وعبر (التلغرام) إضغط هنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

إلى العمري الخبيث ادخل وردد وراء أئمة أهل البيت

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إلى العمري الخبيث ادخل وردد وراء أئمة أهل البيت

    كل الأحاديث صحيحة معتبرة الإسناد

    الكافي ج 8 ص 245

    340- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ وَمُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْمَاعِيلَ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ سَأَلْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) عَنْهُمَا فَقَالَ يَا أَبَا الْفَضْلِ مَا تَسْأَلُنِي عَنْهُمَا فَوَ اللهِ مَا مَاتَ مِنَّا مَيِّتٌ قَطُّ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا وَمَا مِنَّا الْيَوْمَ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا يُوصِي بِذَلِكَ الْكَبِيرُ مِنَّا الصَّغِيرَ إِنَّهُمَا ظَلَمَانَا حَقَّنَا وَمَنَعَانَا فَيْئَنَا وَكَانَا أَوَّلَ مَنْ رَكِبَ أَعْنَاقَنَا وَبَثَقَا عَلَيْنَا بَثْقاً فِي الإسْلامِ لا يُسْكَرُ أَبَداً حَتَّى يَقُومَ قَائِمُنَا أَوْ يَتَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا ثُمَّ قَالَ أَمَا وَاللهِ لَوْ قَدْ قَامَ قَائِمُنَا أَوْ تَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا لأبْدَى مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُكْتَمُ وَلَكَتَمَ مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُظْهَرُ وَاللهِ مَا أُسِّسَتْ مِنْ بَلِيَّةٍ وَلا قَضِيَّةٍ تَجْرِي عَلَيْنَا أَهْلَ الْبَيْتِ إِلا هُمَا أَسَّسَا أَوَّلَهَا فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
    مرآة العقول ج‏26، ص: 212 (
    حسن أو موثق)

    الكافي ج 8 ص 246
    343- حَنَانٌ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) قَالَ قُلْتُ لَهُ مَا كَانَ وُلْدُ يَعْقُوبَ أَنْبِيَاءَ قَالَ لا وَلَكِنَّهُمْ كَانُوا أَسْبَاطَ أَوْلادِ الأنْبِيَاءِ وَلَمْ يَكُنْ يُفَارِقُوا الدُّنْيَا إِلا سُعَدَاءَ تَابُوا وَتَذَكَّرُوا مَا صَنَعُوا وَإِنَّ الشَّيْخَيْنِ فَارَقَا الدُّنْيَا وَلَمْ يَتُوبَا وَلَمْ يَتَذَكَّرَا مَا صَنَعَا بِأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (عَلَيْهِ السَّلام) فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
    مرآة العقول ج‏26، ص: 215 (
    حسن أو موثق)

    الكافي ج 8 ص 156
    145- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ ابْنِ مَحْبُوبٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سِنَانٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) يَقُولُ كَانَتِ امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ تَوَدُّنَا أَهْلَ الْبَيْتِ وَ تُكْثِرُ التَّعَاهُدَ لَنَا وَ إِنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ لَقِيَهَا ذَاتَ يَوْمٍ وَ هِيَ تُرِيدُنَا فَقَالَ لَهَا أَيْنَ تَذْهَبِينَ يَا عَجُوزَ الْأَنْصَارِ فَقَالَتْ أَذْهَبُ إِلَى آلِ مُحَمَّدٍ أُسَلِّمُ عَلَيْهِمْ وَ أُجَدِّدُ بِهِمْ عَهْداً وَ أَقْضِي حَقَّهُمْ فَقَالَ لَهَا عُمَرُ وَيْلَكِ لَيْسَ لَهُمُ الْيَوْمَ حَقٌّ عَلَيْكِ وَ لَا عَلَيْنَا إِنَّمَا كَانَ لَهُمْ حَقٌّ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) فَأَمَّا الْيَوْمَ فَلَيْسَ لَهُمْ حَقٌّ فَانْصَرِفِي فَانْصَرَفَتْ حَتَّى أَتَتْ أُمَّ سَلَمَةَ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ مَا ذَا أَبْطَأَ بِكِ عَنَّا فَقَالَتْ إِنِّي لَقِيتُ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ وَ أَخْبَرَتْهَا بِمَا قَالَتْ لِعُمَرَ وَ مَا قَالَ لَهَا عُمَرُ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ كَذَبَ لَا يَزَالُ حَقُّ آلِ مُحَمَّدٍ ( صلى الله عليه وآله ) وَاجِباً عَلَى الْمُسْلِمِينَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ.
    مرآة العقول ج‏26، ص: 10 (
    حسن)

    رجال الكشي - ج1 - ترجمة محمد بن أبي بكر رضي الله عنه:
    114- حمدويه بن نصير، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن أبي عمير، عن عمر بن أذينة، عن زرارة بن أعين، عن أبي جعفر (عليه السلام) : أن محمد بن أبي بكر بايع عليا (عليه السلام) على البراءة من أبيه.

    بحار الأنوار ج 22 ص 223
    3 - ب : السندي بن محمد ، عن صفوان الجمال ، عن أبي عبدالله عليه السلام قال : كانت امرأة من الانصار تدعى حسرة ، تغشى آل محمد وتحن وإن زفر وحبتر لقياها ذات يوم فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقالت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم ، واحدث بهم عهدا ، فقالا : ويلك إنه ليس لهم حق إنما كان هذا على عهد رسول الله صلى الله عليه وآله فانصرفت حسرة ولبثت أياما ثم جاءت فقالت لها ام سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وآله : ما بطأبك عنا يا حسرة ؟ فقالت : استقبلني زفر وحبتر فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقلت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم الواجب ، فقالا : إنه ليس لهم حق ، إنما كان هذا على عهد النبي صلى الله عليه وآله ، فقالت ام سلمة : كذبا لعنهما الله لا يزال حقهم واجبا على المسلمين إلى يوم القيامة .

    تهذيب الأحكام ج 2 ص 321
    (1313) 169 محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن محمد بن إسماعيل ابن بزيع عن الحسين بن ثوير وأبي سلمة السراج قالا: سمعنا أبا عبدالله عليه السلام وهو يلعن في دبر كل مكتوبة أربعة من الرجال وأربعا من النساء التيمي والعدوي وفعلان ومعاوية ويسميهم وفلانة وفلانة وهند وأم الحكم أخت معاوية.
    ملاذ الأخيار ج‏4، ص: 484 (
    صحيح)

  • #2
    يرفع للعرعوري المتعرعر الوهابي


    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة فراس 40
      كل الأحاديث صحيحة معتبرة الإسناد

      الكافي ج 8 ص 245

      340- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ وَمُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْمَاعِيلَ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ سَأَلْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) عَنْهُمَا فَقَالَ يَا أَبَا الْفَضْلِ مَا تَسْأَلُنِي عَنْهُمَا فَوَ اللهِ مَا مَاتَ مِنَّا مَيِّتٌ قَطُّ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا وَمَا مِنَّا الْيَوْمَ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا يُوصِي بِذَلِكَ الْكَبِيرُ مِنَّا الصَّغِيرَ إِنَّهُمَا ظَلَمَانَا حَقَّنَا وَمَنَعَانَا فَيْئَنَا وَكَانَا أَوَّلَ مَنْ رَكِبَ أَعْنَاقَنَا وَبَثَقَا عَلَيْنَا بَثْقاً فِي الإسْلامِ لا يُسْكَرُ أَبَداً حَتَّى يَقُومَ قَائِمُنَا أَوْ يَتَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا ثُمَّ قَالَ أَمَا وَاللهِ لَوْ قَدْ قَامَ قَائِمُنَا أَوْ تَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا لأبْدَى مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُكْتَمُ وَلَكَتَمَ مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُظْهَرُ وَاللهِ مَا أُسِّسَتْ مِنْ بَلِيَّةٍ وَلا قَضِيَّةٍ تَجْرِي عَلَيْنَا أَهْلَ الْبَيْتِ إِلا هُمَا أَسَّسَا أَوَّلَهَا فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
      مرآة العقول ج‏26، ص: 212 (
      حسن أو موثق)

      الكافي ج 8 ص 246
      343- حَنَانٌ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) قَالَ قُلْتُ لَهُ مَا كَانَ وُلْدُ يَعْقُوبَ أَنْبِيَاءَ قَالَ لا وَلَكِنَّهُمْ كَانُوا أَسْبَاطَ أَوْلادِ الأنْبِيَاءِ وَلَمْ يَكُنْ يُفَارِقُوا الدُّنْيَا إِلا سُعَدَاءَ تَابُوا وَتَذَكَّرُوا مَا صَنَعُوا وَإِنَّ الشَّيْخَيْنِ فَارَقَا الدُّنْيَا وَلَمْ يَتُوبَا وَلَمْ يَتَذَكَّرَا مَا صَنَعَا بِأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (عَلَيْهِ السَّلام) فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
      مرآة العقول ج‏26، ص: 215 (
      حسن أو موثق)

      الكافي ج 8 ص 156
      145- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ ابْنِ مَحْبُوبٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سِنَانٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) يَقُولُ كَانَتِ امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ تَوَدُّنَا أَهْلَ الْبَيْتِ وَ تُكْثِرُ التَّعَاهُدَ لَنَا وَ إِنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ لَقِيَهَا ذَاتَ يَوْمٍ وَ هِيَ تُرِيدُنَا فَقَالَ لَهَا أَيْنَ تَذْهَبِينَ يَا عَجُوزَ الْأَنْصَارِ فَقَالَتْ أَذْهَبُ إِلَى آلِ مُحَمَّدٍ أُسَلِّمُ عَلَيْهِمْ وَ أُجَدِّدُ بِهِمْ عَهْداً وَ أَقْضِي حَقَّهُمْ فَقَالَ لَهَا عُمَرُ وَيْلَكِ لَيْسَ لَهُمُ الْيَوْمَ حَقٌّ عَلَيْكِ وَ لَا عَلَيْنَا إِنَّمَا كَانَ لَهُمْ حَقٌّ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) فَأَمَّا الْيَوْمَ فَلَيْسَ لَهُمْ حَقٌّ فَانْصَرِفِي فَانْصَرَفَتْ حَتَّى أَتَتْ أُمَّ سَلَمَةَ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ مَا ذَا أَبْطَأَ بِكِ عَنَّا فَقَالَتْ إِنِّي لَقِيتُ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ وَ أَخْبَرَتْهَا بِمَا قَالَتْ لِعُمَرَ وَ مَا قَالَ لَهَا عُمَرُ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ كَذَبَ لَا يَزَالُ حَقُّ آلِ مُحَمَّدٍ ( صلى الله عليه وآله ) وَاجِباً عَلَى الْمُسْلِمِينَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ.
      مرآة العقول ج‏26، ص: 10 (
      حسن)

      رجال الكشي - ج1 - ترجمة محمد بن أبي بكر رضي الله عنه:
      114- حمدويه بن نصير، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن أبي عمير، عن عمر بن أذينة، عن زرارة بن أعين، عن أبي جعفر (عليه السلام) : أن محمد بن أبي بكر بايع عليا (عليه السلام) على البراءة من أبيه.

      بحار الأنوار ج 22 ص 223
      3 - ب : السندي بن محمد ، عن صفوان الجمال ، عن أبي عبدالله عليه السلام قال : كانت امرأة من الانصار تدعى حسرة ، تغشى آل محمد وتحن وإن زفر وحبتر لقياها ذات يوم فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقالت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم ، واحدث بهم عهدا ، فقالا : ويلك إنه ليس لهم حق إنما كان هذا على عهد رسول الله صلى الله عليه وآله فانصرفت حسرة ولبثت أياما ثم جاءت فقالت لها ام سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وآله : ما بطأبك عنا يا حسرة ؟ فقالت : استقبلني زفر وحبتر فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقلت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم الواجب ، فقالا : إنه ليس لهم حق ، إنما كان هذا على عهد النبي صلى الله عليه وآله ، فقالت ام سلمة : كذبا لعنهما الله لا يزال حقهم واجبا على المسلمين إلى يوم القيامة .

      تهذيب الأحكام ج 2 ص 321
      (1313) 169 محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن محمد بن إسماعيل ابن بزيع عن الحسين بن ثوير وأبي سلمة السراج قالا: سمعنا أبا عبدالله عليه السلام وهو يلعن في دبر كل مكتوبة أربعة من الرجال وأربعا من النساء التيمي والعدوي وفعلان ومعاوية ويسميهم وفلانة وفلانة وهند وأم الحكم أخت معاوية.
      ملاذ الأخيار ج‏4، ص: 484 (
      صحيح)
      س :- ما تعليق سماحتكم على ما يرتكبه البعض من سب بعض زوجات الرسول الأعظم عليه الصلاة و السلام و صحابته رضي الله عنهم .
      ج :- هذا العمل الشنيع من المحرمات الأكيدة , فانّ سباب المسلم العادي حرام منهي عنه في الشريعة المقدسة فما بالك بسب من وصفهن القرآن الكريم بامهات المؤمنين و الصحابة الذين مدحهم القرآن الكريم في مواضع عديدة و الذين بذلوا الغالي و الرخيص من أجل إعلاء راية الإسلام و التمكين له .
      انّ سب الصحابة أو أمهات المؤمنين بعيد أيضاً عن منهج أهل البيت عليهم السلام و على المسلم أن يحسن الظن بزوجات رسول الله صلى الله عليه و على آله و سلم و هنّ اللواتي اخترن الله و رسوله من دون تردد على الحياة الدنيا و زينتها , و كذلك الصحابة الأبرار من المهاجرين و الأنصار الذين نطق القرآن المجيد بعظيم الثناء عليهم .
      و كونهم بشرا غير معصومين قد يعتريهم ما يعتري البشر لا يسوّغ سبهم اذ لا يجوز سب المسلم حتى و إن صدر منه ما لا ينبغي ارتكابه , و اذا كان المسلم العادي يرجو لنفسه من رحمة الله تعالى ما ينجيه فكيف لا يرجو ذلك لذلك الجيل الطليعي الذي انفتح على الإسلام و حمل رسالته و جاهد في سبيلها و كان خير أمة أخرجت للناس .
      هذا مضافاً الى ما يوجبه السب من إثارة الفتنة و استفزاز من هم أخوة في الإسلام و تحريك الضغائن بين المسلمين مما يعكر صفو العلاقة الإسلامية بين المسلمين و يفرق جمعهم و يشتت شملهم و يجعلهم أعداءً و قد أرادهم الله تعالى أخوة متحابين و يفتح باباً لمن يكيد بالإسلام و اهله .
      و بهذا العنوان أيضاً يحرم السب حرمة شديدة و هو يفضي الى عظائم الأمور المحرمة فيجب على كل مسلم أن ينزه نفسه عن ذلك و يطهر قلبه من الغل و الحقد .
      عصمنا الله و اياكم من الزلل في القول و العمل .
      " ربنا اغفر لنا و لأخواننا الذين سبقونا بالإيمان و لا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم " .

      موقع اية الله العظمى الشيخ حسين المؤيد
      http://www.almaiad.com/p5.htm

      تعليق


      • #4
        يعني أنت تفكر أن اللعن هو نفسه سب
        ماأغباك
        على منطقك البهيمي فيكون الله تعالى سبابا والعياذ بالله

        أما هذا حسين المؤيد شوف لك أقرب زبالة وارمه بها هو والبهيمة علي الأمين اللي حاط صورته في توقيعك

        أنا عندي كلام أئمة أهل البيت عليهم السلام بروايات متضافره صحيحة


        يرفع مره أخرى حتى تتبين فضيحتك وهروبك وتظهر على حقيقتك الوهابية

        تعليق


        • #5
          الأخ الكريم جعفري طيب..

          أما أمهات المؤمنين فنعم..أما الصحابة الذين لهم مواقف سلبية من أهل البيت عليهم السلام، فمن قال أنهم داخلون في آيات المدح؟؟

          السباب لا يجوز من حيث أنه لا يتفق مع ما أمرنا به رسول الله صلى الله عليه و آله و أهل بيته سلام الله عليهم من حسن الخلق..

          أما لأنه يتعارض مع ما جاء في القرآن من مدح الصحابه فغير صحيح على اعتبار أن المشتومين غير داخلين في تلك الآيات أصلا

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة فراس 40
            كل الأحاديث صحيحة معتبرة الإسناد

            الكافي ج 8 ص 245

            340- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ وَمُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْمَاعِيلَ عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ سَأَلْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) عَنْهُمَا فَقَالَ يَا أَبَا الْفَضْلِ مَا تَسْأَلُنِي عَنْهُمَا فَوَ اللهِ مَا مَاتَ مِنَّا مَيِّتٌ قَطُّ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا وَمَا مِنَّا الْيَوْمَ إِلا سَاخِطاً عَلَيْهِمَا يُوصِي بِذَلِكَ الْكَبِيرُ مِنَّا الصَّغِيرَ إِنَّهُمَا ظَلَمَانَا حَقَّنَا وَمَنَعَانَا فَيْئَنَا وَكَانَا أَوَّلَ مَنْ رَكِبَ أَعْنَاقَنَا وَبَثَقَا عَلَيْنَا بَثْقاً فِي الإسْلامِ لا يُسْكَرُ أَبَداً حَتَّى يَقُومَ قَائِمُنَا أَوْ يَتَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا ثُمَّ قَالَ أَمَا وَاللهِ لَوْ قَدْ قَامَ قَائِمُنَا أَوْ تَكَلَّمَ مُتَكَلِّمُنَا لأبْدَى مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُكْتَمُ وَلَكَتَمَ مِنْ أُمُورِهِمَا مَا كَانَ يُظْهَرُ وَاللهِ مَا أُسِّسَتْ مِنْ بَلِيَّةٍ وَلا قَضِيَّةٍ تَجْرِي عَلَيْنَا أَهْلَ الْبَيْتِ إِلا هُمَا أَسَّسَا أَوَّلَهَا فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
            مرآة العقول ج‏26، ص: 212 (
            حسن أو موثق)

            الكافي ج 8 ص 246
            343- حَنَانٌ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) قَالَ قُلْتُ لَهُ مَا كَانَ وُلْدُ يَعْقُوبَ أَنْبِيَاءَ قَالَ لا وَلَكِنَّهُمْ كَانُوا أَسْبَاطَ أَوْلادِ الأنْبِيَاءِ وَلَمْ يَكُنْ يُفَارِقُوا الدُّنْيَا إِلا سُعَدَاءَ تَابُوا وَتَذَكَّرُوا مَا صَنَعُوا وَإِنَّ الشَّيْخَيْنِ فَارَقَا الدُّنْيَا وَلَمْ يَتُوبَا وَلَمْ يَتَذَكَّرَا مَا صَنَعَا بِأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (عَلَيْهِ السَّلام) فَعَلَيْهِمَا لَعْنَةُ اللهِ وَالْمَلائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ.
            مرآة العقول ج‏26، ص: 215 (
            حسن أو موثق)

            الكافي ج 8 ص 156
            145- عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ ابْنِ مَحْبُوبٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سِنَانٍ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) يَقُولُ كَانَتِ امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ تَوَدُّنَا أَهْلَ الْبَيْتِ وَ تُكْثِرُ التَّعَاهُدَ لَنَا وَ إِنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ لَقِيَهَا ذَاتَ يَوْمٍ وَ هِيَ تُرِيدُنَا فَقَالَ لَهَا أَيْنَ تَذْهَبِينَ يَا عَجُوزَ الْأَنْصَارِ فَقَالَتْ أَذْهَبُ إِلَى آلِ مُحَمَّدٍ أُسَلِّمُ عَلَيْهِمْ وَ أُجَدِّدُ بِهِمْ عَهْداً وَ أَقْضِي حَقَّهُمْ فَقَالَ لَهَا عُمَرُ وَيْلَكِ لَيْسَ لَهُمُ الْيَوْمَ حَقٌّ عَلَيْكِ وَ لَا عَلَيْنَا إِنَّمَا كَانَ لَهُمْ حَقٌّ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) فَأَمَّا الْيَوْمَ فَلَيْسَ لَهُمْ حَقٌّ فَانْصَرِفِي فَانْصَرَفَتْ حَتَّى أَتَتْ أُمَّ سَلَمَةَ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ مَا ذَا أَبْطَأَ بِكِ عَنَّا فَقَالَتْ إِنِّي لَقِيتُ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ وَ أَخْبَرَتْهَا بِمَا قَالَتْ لِعُمَرَ وَ مَا قَالَ لَهَا عُمَرُ فَقَالَتْ لَهَا أُمُّ سَلَمَةَ كَذَبَ لَا يَزَالُ حَقُّ آلِ مُحَمَّدٍ ( صلى الله عليه وآله ) وَاجِباً عَلَى الْمُسْلِمِينَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ.
            مرآة العقول ج‏26، ص: 10 (
            حسن)

            رجال الكشي - ج1 - ترجمة محمد بن أبي بكر رضي الله عنه:
            114- حمدويه بن نصير، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن أبي عمير، عن عمر بن أذينة، عن زرارة بن أعين، عن أبي جعفر (عليه السلام) : أن محمد بن أبي بكر بايع عليا (عليه السلام) على البراءة من أبيه.

            بحار الأنوار ج 22 ص 223
            3 - ب : السندي بن محمد ، عن صفوان الجمال ، عن أبي عبدالله عليه السلام قال : كانت امرأة من الانصار تدعى حسرة ، تغشى آل محمد وتحن وإن زفر وحبتر لقياها ذات يوم فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقالت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم ، واحدث بهم عهدا ، فقالا : ويلك إنه ليس لهم حق إنما كان هذا على عهد رسول الله صلى الله عليه وآله فانصرفت حسرة ولبثت أياما ثم جاءت فقالت لها ام سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وآله : ما بطأبك عنا يا حسرة ؟ فقالت : استقبلني زفر وحبتر فقالا : أين تذهبين يا حسرة ؟ فقلت : أذهب إلى آل محمد فأقضي من حقهم الواجب ، فقالا : إنه ليس لهم حق ، إنما كان هذا على عهد النبي صلى الله عليه وآله ، فقالت ام سلمة : كذبا لعنهما الله لا يزال حقهم واجبا على المسلمين إلى يوم القيامة .

            تهذيب الأحكام ج 2 ص 321
            (1313) 169 محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن محمد بن إسماعيل ابن بزيع عن الحسين بن ثوير وأبي سلمة السراج قالا: سمعنا أبا عبدالله عليه السلام وهو يلعن في دبر كل مكتوبة أربعة من الرجال وأربعا من النساء التيمي والعدوي وفعلان ومعاوية ويسميهم وفلانة وفلانة وهند وأم الحكم أخت معاوية.
            ملاذ الأخيار ج‏4، ص: 484 (
            صحيح)
            كما كتبت في مشاركة سابقة رد الخبيث يكون روايات سندها ضعيف . وفي الحقيقة هو عقله ضعيف .
            جفري لا تخرج من المنتدى لكي يتسلون بك الاعضاء لانك اضحوكة عندهم

            سندها ضعيف
            لا يقبلها العقل
            حرام

            وفي الاخر عدم الرد
            هروب مثل .......

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة فراس 40
              ماأغباك
              منطقك البهيمي أقرب زبالة وارمه بها هو والبهيمة



              عن أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (ع )قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ص : ((( إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَ الْجَنَّةَ عَلَى كُلِّ فَاحِشٍ بَذِيٍّ قَلِيلِ الْحَيَاءِ لَا يُبَالِي مَا قَالَ وَ لَا مَا قِيلَ لَهُ فَإِنَّكَ إِنْ فَتَّشْتَهُ لَمْ تَجِدْهُ إِلَّا لِغَيَّةٍ أَوْ شِرْكِ شَيْطَانٍ قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ص وَ فِي النَّاسِ شِرْكُ شَيْطَانٍ قَالَ أَ وَ مَا تَقْرَأُ قَوْلَ اللَّهِ تَعَالَى وَ شارِكْهُمْ فِي الْأَمْوالِ وَ الْأَوْلادِ )))

              تعلم التربية والأخلاق
              نحاورك


              تعليق


              • #8
                الاخ المحرتم فراس
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                يبدو ان جفري كما اطلق عليه الاخوة في المنتدى دائما يحاول ان يشرب من الكاس المعلمة النجسة فماذا تتوقع منه

                هو ياخذ علمه من الذين ارتدوا على ادبارهم فماذا تتوقع منه

                تعليق


                • #9
                  أما كلامي فما هو إلا توصيف لغبائك وبيان مدى عقلية الوهابي وتفكيره
                  فما تريد أن أسمي من لا يفرق بين السب واللعن

                  وأما من تدافع عنهم فهم لا يمثلون التشيع وماهم إلا عبيد للدراهم فأقول من جديد ارمهم بأقرب مزبلة

                  إما تردد وراء أئمة أهل البيت الذي تدعي أنك تتبعهم وإما أنك منافق كذاب تتستر بلباس التشيع

                  يرفع للمره الثالثة حتى يتبين هروب العرعوري المتعرعر

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة جعفري طيب
                    عن أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (ع )قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ص : ((( إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَ الْجَنَّةَ عَلَى كُلِّ فَاحِشٍ بَذِيٍّ قَلِيلِ الْحَيَاءِ لَا يُبَالِي مَا قَالَ وَ لَا مَا قِيلَ لَهُ فَإِنَّكَ إِنْ فَتَّشْتَهُ لَمْ تَجِدْهُ إِلَّا لِغَيَّةٍ أَوْ شِرْكِ شَيْطَانٍ قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ص وَ فِي النَّاسِ شِرْكُ شَيْطَانٍ قَالَ أَ وَ مَا تَقْرَأُ قَوْلَ اللَّهِ تَعَالَى وَ شارِكْهُمْ فِي الْأَمْوالِ وَ الْأَوْلادِ )))

                    تعلم التربية والأخلاق
                    نحاورك


                    اظن ان التربية والاخلاق منعدمة عندك
                    فانت دائما ما تشعر بنقص
                    الان ردد ما قاله ائمة الكون
                    بحق اصنامك ابوبكر وعمر وضيف عندك الفاجرة المرتدة امك الباغية عائشة

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة جعفري طيب
                      س :- ما تعليق سماحتكم على ما يرتكبه البعض من سب بعض زوجات الرسول الأعظم عليه الصلاة و السلام و صحابته رضي الله عنهم .





                      ج :- هذا العمل الشنيع من المحرمات الأكيدة , فانّ سباب المسلم العادي حرام منهي عنه في الشريعة المقدسة فما بالك بسب من وصفهن القرآن الكريم بامهات المؤمنين و الصحابة الذين مدحهم القرآن الكريم في مواضع عديدة و الذين بذلوا الغالي و الرخيص من أجل إعلاء راية الإسلام و التمكين له .
                      انّ سب الصحابة أو أمهات المؤمنين بعيد أيضاً عن منهج أهل البيت عليهم السلام و على المسلم أن يحسن الظن بزوجات رسول الله صلى الله عليه و على آله و سلم و هنّ اللواتي اخترن الله و رسوله من دون تردد على الحياة الدنيا و زينتها , و كذلك الصحابة الأبرار من المهاجرين و الأنصار الذين نطق القرآن المجيد بعظيم الثناء عليهم .
                      و كونهم بشرا غير معصومين قد يعتريهم ما يعتري البشر لا يسوّغ سبهم اذ لا يجوز سب المسلم حتى و إن صدر منه ما لا ينبغي ارتكابه , و اذا كان المسلم العادي يرجو لنفسه من رحمة الله تعالى ما ينجيه فكيف لا يرجو ذلك لذلك الجيل الطليعي الذي انفتح على الإسلام و حمل رسالته و جاهد في سبيلها و كان خير أمة أخرجت للناس .
                      هذا مضافاً الى ما يوجبه السب من إثارة الفتنة و استفزاز من هم أخوة في الإسلام و تحريك الضغائن بين المسلمين مما يعكر صفو العلاقة الإسلامية بين المسلمين و يفرق جمعهم و يشتت شملهم و يجعلهم أعداءً و قد أرادهم الله تعالى أخوة متحابين و يفتح باباً لمن يكيد بالإسلام و اهله .
                      و بهذا العنوان أيضاً يحرم السب حرمة شديدة و هو يفضي الى عظائم الأمور المحرمة فيجب على كل مسلم أن ينزه نفسه عن ذلك و يطهر قلبه من الغل و الحقد .
                      عصمنا الله و اياكم من الزلل في القول و العمل .
                      " ربنا اغفر لنا و لأخواننا الذين سبقونا بالإيمان و لا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم " .







                      موقع اية الله العظمى الشيخ حسين المؤيد
                      http://www.almaiad.com/p5.htm


                      ايدك الله في من تحب ومن تتبع والله الذي ينصر دينه انك تتبع القرآن والرسول وال البيت
                      وان الذين يتبعون ما خالف القرآن لفي ظلال وان الذين لا يفرقون بين مواقف الأمام مع الصحابه
                      والشيخين ومواقف كتاب القرن الرابع ضد الشيخين والصحابه وازوااج الرسول جهلوا الحق ولايتبعون الأمام ويخالفونه ولايتبعونه بل
                      يتهمونه معاذ الله فيه الأتهام و يحكم ولايشرع
                      لا لمظلوميه ولا لعن ولابراء ولايأمر بألأيمان بالولايه ويكرم ام المؤمنين عائشه بعد معركه الجمل (وتعتذر ويقول لها لاعليكى) الى المدينه
                      معززه
                      وينهى اصحابه من لعن اتباع معاويه ولم يأمر بكتابه الأحاديث وهوحاكم واكثر الناس معرفه في علوم القرآن وألأحاديث ويتبع من اتبع الرسول
                      حتى في احكام ابوبكر لم يغيرها لصالح ابنائه
                      ولم يعطي رأيا مخالف لأن الشيخين استشاروه
                      وكان لهم نعم الأخ والمعين
                      فهل الأمام اقل من ان يأسس لضرورات من
                      الكلينى ومن بعده وهل الأمام اولى بالأتباع ام من
                      كتبوا المذهب عن زراره الكذاب وهل الأمام جعفر اقل من يكتب عن مذهبه او في عصره
                      من الآخرين ويترك طلابه والاخرين يكتبون وهويصمت عن دين الله ولايصحح للأمه ما امر
                      الله به ان يوصل
                      ولك ولكل الأخوه التحيه والسلام

                      تعليق


                      • #12
                        عمري خبيث كل ما دخلت موضوع فاحت رائحة النتانة الوهابية منك .
                        اسمع لا أنت و لا سيدك المرتد و لا هذا المتمرجع الضال المؤيد يساوي عندي نعل طفل موالي .
                        و للمرة المليون إفهم أن السب شيء و اللعن شيء آخر .

                        تعليق


                        • #13
                          مازلنا ننتظر العرعوري المتعرعر المتستر بلباس التشيع

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة @وراء الحقيقة @
                            ايدك الله في من تحب ومن تتبع والله الذي ينصر دينه انك تتبع القرآن والرسول وال البيت
                            وان الذين يتبعون ما خالف القرآن لفي ظلال وان الذين لا يفرقون بين مواقف الأمام مع الصحابه
                            والشيخين ومواقف كتاب القرن الرابع ضد الشيخين والصحابه وازوااج الرسول جهلوا الحق ولايتبعون الأمام ويخالفونه ولايتبعونه بل
                            يتهمونه معاذ الله فيه الأتهام و يحكم ولايشرع
                            لا لمظلوميه ولا لعن ولابراء ولايأمر بألأيمان بالولايه ويكرم ام المؤمنين عائشه بعد معركه الجمل (وتعتذر ويقول لها لاعليكى) الى المدينه
                            معززه
                            وينهى اصحابه من لعن اتباع معاويه ولم يأمر بكتابه الأحاديث وهوحاكم واكثر الناس معرفه في علوم القرآن وألأحاديث ويتبع من اتبع الرسول
                            حتى في احكام ابوبكر لم يغيرها لصالح ابنائه
                            ولم يعطي رأيا مخالف لأن الشيخين استشاروه
                            وكان لهم نعم الأخ والمعين
                            فهل الأمام اقل من ان يأسس لضرورات من
                            الكلينى ومن بعده وهل الأمام اولى بالأتباع ام من
                            كتبوا المذهب عن زراره الكذاب وهل الأمام جعفر اقل من يكتب عن مذهبه او في عصره
                            من الآخرين ويترك طلابه والاخرين يكتبون وهويصمت عن دين الله ولايصحح للأمه ما امر
                            الله به ان يوصل
                            ولك ولكل الأخوه التحيه والسلام

                            لي سؤال فقط واترك التعليق للاخوة الاعضاء
                            ان كان امير المؤمنين علي بن ابي طالب اكثر الناس معرفة في علوم القرآن والاحاديث ، يعني لا يوجد احد اعلم منه الا رسول الله .
                            فكيف يتبع من اتبع الرسولاليس من باب اولى انه من كان يتبع الرسول في حياته يتبع الامام علي من بعده لانه كان اكثر الناس معرفة في علوم القرآن وكيف تصدى الصنمان للخلافة بعد رسول الله والامام علي اعلم الناس بمعرفة علوم القرآن؟
                            حقيقة انت سقطت في ورطة شائكة ولا اعلم كيف ستخلص نفسك.

                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة فراس 40
                              مازلنا ننتظر العرعوري المتعرعر المتستر بلباس التشيع

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

                              صورة التسجيل تحديث الصورة

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-01-2021, 01:53 PM
                              استجابة 1
                              18 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, يوم أمس, 04:24 AM
                              ردود 0
                              7 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة مروان1400
                              بواسطة مروان1400
                               
                              أنشئ بواسطة شعيب العاملي, 16-01-2021, 07:49 AM
                              ردود 0
                              43 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة شعيب العاملي  
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-01-2021, 04:01 PM
                              ردود 0
                              8 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 17-01-2021, 03:12 PM
                              ردود 0
                              8 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X