إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

موضوع يقطع نياط القلب : هل سلخ رأس الحسين -ص-

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • موضوع يقطع نياط القلب : هل سلخ رأس الحسين -ص-

    بسم الله الرحمن الرحيم




    أنقل موضع الشاهد :

    http://www.scribd.com/doc/51594574/%...D8%B2%D8%A1-20


    ... قال مفضل بن عمر رضوان الله عليه : جاز الصادق عليه السلام بالقائم المائل في طريق الغري فصلى عنده ركعتين , فقيل له ما هذه الصلاة ؟ فقال : هذا موضع رأس جدي الحسين عليه السلام وضعوه هنا .

    و يمكن أن يكون هذا المكان موضع دفن رأس الشريف بعد سلخه , فإنهم لعنهم الله تعالى نقلوه بعد أن سلخوه. ...

    جواهر الكلام في شرح شرائع الإسلام - للشيخ النجفي الجواهري قدس سره - المجلد 20 ص 93




    جائت على فكري السيدة رقية بنت الحسين عليهما السلام
    و قصة موتها

    رُبما كان السبب هو ماشاهدته من فضاعت المنظر لرأس والدها
    و لأن الإمام السجاد عليه السلام
    هو من عرف بأمر موتها كونه يعلم ماجرى بالرأس الشريف
    و أن طفلة متعلقة بأبيها لا تستطيع إلا مفارقة الحياة عندما تراه بهذه الحالة.


    واحسيناه ...........
    واسيداه ..........
    وأماماه ............
    واغريباه .............

    الثار الثار يا خليفة الله



  • #2

    روايات تثبت بأن رأسه الشريف قد سلخ :



    - الشّيخ الجليل الأقدم أبي القاسم ابن قولويه القمّي (رضي الله عنه) في [كامل الزيارات، ص70-71، ح161-164، الباب19] باب "علم الأنبياء بقتل الحسين بن عليّ عليهما السّلام"، قال:

    1- حدَّثني أبي - رحمه الله - قال: حدّثني سعد بن عبدالله بن أبي خَلَف، عن أحمدَ بن محمّد بن عيسى؛ ومحمّد بن الحسين بن أبي الخطّاب؛ ويعقوبَ بن يزيدَ جميعًا، عن محمّد بن سِنان، عمّن ذكره، عن أبي عبدالله عليه السّلام قال:
    إنَّ إسماعيل الَّذي قال الله تعالى في كتابه: "وَاذْكُرْ في الكِتابِ إسْمعيلَ إنّه كانَ صادِقَ الْوَعْدِ وَكانَ رَسُولاً نَبِيّاً";، لم يكن إسماعيلَ بن إبراهيم عليهما السلام، بل كان نبيّاً مِن الأنبياء؛ بعثه الله إلى قومه فأخذوه فسلخوا فَرْوَة رأسه ووجهه، فأتاه ملكٌ عن الله تبارك وتعالى فقال: إن الله بعثني إليك فمرْني بما شئت، فقال: لي أُسوة بما يُصنع بالحسين عليه السّلام.


    2- وحدَّثني أبي - رحمه الله - عن سعد بن عبدالله ، عن أحمدَ بن محمّد بن عيسى؛ وابن أبي الخّطاب؛ وابن يزيدَ جميعًا، عن محمّد بن سِنان، عن عمّار بن مروانَ، عن سَماعَة بن مِهران، عن أبي عبدالله عليه السّلام قال:
    إنّه كان ‏لله رسولاً نبيّاً تسلّط عليه قومه فقشروا جِلدة وجهه وفَروَة رأسه، فأتاه رسولٌ مِن ربِّ العالمين فقال له : ربُّك يُقرؤك السَّلام ويقول : "قد رَأيتُ ما صنع بك" وقد أمرني بطاعتك، فمرْني بما شئتَ، فقال: يكون لي بالحسين اُسْوَة.

    3- حدَّثني محمّد بن جعفر الرَّزَّاز، عن محمّد بن الحسين بن أبي الخطّاب؛ وأحمدَ بن الحسن بن عليِّ، عن أبيه، عن مروانَ بن مسلم، عن بُرَيد بن معاوية العِجليِّ قال: قلت لأبي عبدالله عليه السلام:
    يا ابن رسول الله أخبرني عن إسماعيل الَّذي ذكره الله في كتابه حيث يقول: "اذْكُرْ في الكتابِ إسمعِيل إنَّهُ كانَ صادِقَ الْوَعْدِ وَكانَ رَسُولاً نبيّاً"؛ أكان إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام؟ فإن الناس يزعمون أنه إسماعيل بن إبراهيم، فقال عليه السلام: إن إسماعيل مات قبل إبراهيم، وإنَّ إبراهيم كان حُجَّة ‏لله [كلّها] قائمًا، صاحب شريعة فإلى مَن أُرسل إسماعيل إذن؟ قلت: فمن كان حُجَّة ‏ قائماً، صاحب شريعة فإلى مَن أُرسل إسماعيل إذن؟ قلت: فمن كان جعلت فداك؟ قال عليه السلام: ذاك إسماعيل بن حزقيل النَّبيِّ عليه السّلام؛ بعثه الله إلى قومه فكذّبوه وقتلوه وسلخوا وجهه، فغضب الله له عليهم فوجّه إليه سطاطائيل ملكَ العَذاب، فقال له: يا إسماعيل أنا سطاطائيل ملك العذاب؛ وجَّهَني إليك ربُّ العزّة لأُعذّب قومَك بأنواع العذاب إن شئتَ، فقال له إسماعيل: لا حاجة لي في ذلك، فأوحى الله إليه: فما حاجتك يا إسماعيل؟ فقال: يارَبِّ إنَّك أخذت الميثاق لنفسك بالرُّبوبيّة، ولمحمّد بالنّبوَّة، ولأوصيائه بالولاية، وأخبرتَ خير خلقك بما تفعل اُمته بالحسين بن عليِّ عليهما السلام مِن بعد نبيِّها، وإنّك وعدتَ الحسين عليه السلام أن تُكِرَّه إلى الدُّنيا حتّى ينتقم بنفسه ممّن فعل ذلك به، فحاجتي إليك يا رَبّ أن تكرّني إلى الدُّنيا حتى أنتقم ممّن فعل ذلك بي، كما تكرّ الحسين عليه السلام، فوعد الله إسماعيل بن حزقيل ذلك فهو يكرّ مع الحسين عليه السلام.

    4- حدّثني محمّد بن الحسن بن عليٍّ بن مهزيار، عن أبيه، عن جدّه، عليِّ بن مهزيار، عن محمّد بن سنان - عمّن ذكره - عن أبي عبدالله عليه السلام قال:
    إنّ إسماعيلَ الَّذي قال الله تعالى في كتابه: "اذْكُرْ في الكتابِ إسمعيلَ إنَّهُ كانَ صادِقَ الْوَعْدِ"; أُخذ فسلخت فَرْوَة وَجْهه ورَأسه، فأتاه ملك فقال: إنَّ اللهَ بعثني إليك فمرني بما شئتَ، فقال: لي أُسوة بالحسين بن عليّ عليه السّلام.

    تعليق


    • #3

      اللهم صلى على محمد وال محمد

      تعليق


      • #4
        اه ياحسين
        أخي ماكتبته يؤلم ,حقاٌيقطع نياط القلب

        تعليق


        • #5
          السلام على الذبيحة المسلوخه

          تعليق


          • #6
            السلام على المسلوخ

            تعليق


            • #7
              السلام على المسلوخ

              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              x
              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
              x

              اقرأ في منتديات يا حسين

              تقليص

              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, اليوم, 01:29 AM
              ردود 0
              0 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة وهج الإيمان
              بواسطة وهج الإيمان
               
              يعمل...
              X