إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مقالات عامة

تقليص
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب

    سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب

    سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب..

    باسم الله قاصم الجبارين

    قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ

    صدق الله العلي العظيم..

    قبل أحد عشر عاما من...
    باسم الله قاصم الجبارين قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ صدق الله العلي العظيم.. قبل أحد عشر عاما من اليوم، ينقص منها شهران، اعلن جيش الدفاع الإسرائيلي حسب التسمية التي يطلقها على نفسه، أعلن حربه على طائفة من اللبنانيين فاستهدف مناطق وأماكن خاصة بهم، تحت ذريعة المطالبة بجنديين اسرتهما مجموعة على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة بهدف المطالبة بتحرير معتقلين أسرى محكومين بالسجن المؤبد لدى قوات الاحتلال الإسرائيلي. استعمل الجيش الإسرائيلي في حربه التدميرية تلك ، أحدث ما توصل اليه العقل البشري الجهنمي من صناعة القتل والتدمير، وحول القرى والاحياء الى مختبرات لتلك الأنواع من الأسلحة.
    شاهد أكثر | الذهاب إلى المشاركة
لا توجد مقالات في هذا القسم.
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
رجاء إدخل إلى حسابك لمشاهدة المشاركات المشترك بها.

article_tags

تقليص

لا توجد كلمات دلالية.

Latest Articles

تقليص

  • سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب
    بواسطة ابو محمد العاملي
    سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب..

    باسم الله قاصم الجبارين

    قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ

    صدق الله العلي العظيم..

    قبل أحد عشر عاما من...
    باسم الله قاصم الجبارين قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ صدق الله العلي العظيم.. قبل أحد عشر عاما من اليوم، ينقص منها شهران، اعلن جيش الدفاع الإسرائيلي حسب التسمية التي يطلقها على نفسه، أعلن حربه على طائفة من اللبنانيين فاستهدف مناطق وأماكن خاصة بهم، تحت ذريعة المطالبة بجنديين اسرتهما مجموعة على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة بهدف المطالبة بتحرير معتقلين أسرى محكومين بالسجن المؤبد لدى قوات الاحتلال الإسرائيلي. استعمل الجيش الإسرائيلي في حربه التدميرية تلك ، أحدث ما توصل اليه العقل البشري الجهنمي من صناعة القتل والتدمير، وحول القرى والاحياء الى مختبرات لتلك الأنواع من الأسلحة.
    28-03-2019, 11:29 AM
يعمل...
X