إعـــــــلان

تقليص

للاشتراك في (قناة العلم والإيمان) عبر (الواتساب) إضغط هنا

وعبر (التلغرام) إضغط هنا
شاهد أكثر
شاهد أقل

هل الزوجة من آل الزوج؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل الزوجة من آل الزوج؟





    هل الزوجة تعتبر من آل زوجها ؟
    الجواب في القرآن الكريم.

    - معنى آلال هو غير معنى الاهل ! فلكل معناه المختلف عن الاخر , والايات الكريمة تبين ذلك
    -الال تعني الذين لهم صلة ورحم ووشيجة دم كقولنا (آل فرعون , آل فلان , ..الخ)
    أما الاهل فتعني عموما الزوجة وقد يضاف اليها افراد العائلة بخصوصية او قرينة في سياق الكلام.
    ومعاجم اللغة تبين الفرق ولكن بيانها بالرجوع الى الايات القرآنية هو الفيصل .



    1-كلمة آلال

    - كلمةالال في الكتاب الكريم :

    آل فرعون
    زوجة فرعون ليست من آل فرعون!
    (ولقد جاء آل فرعون النذر, كذبوا بآياتنا فأخذناهم أخذ عزيز مقتدر)40,41 القمر
    (واذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم واغرقنا آل فرعون وانتم تنظرون ) البقرة 50
    الغرق والعذاب طال آل فرعون كما تنص الايات , لكن زوجة فرعون لم يشملها العذاب او الغرق

    لانها ليست من آل فرعون بل هي فقط زوجته, اذن الزوجة ليست من آل الرجل !
    (وضرب الله مثلا للذين امنوا أمرأة فرعون اذ قالت رب ابن لي عندك بيتا في
    الجنة ونجني من فرعون وعمله ونجني من القوم الظالمين)11التحريم


    آل لوط ع
    (فما كان جواب قومه إلا أن قالواأخرجوا آل لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهرون ,

    فأنجيناه وأهله إلا آمرأتهُقدرناها من الغابرين ) ( النمل 56,57)
    قوم لوط أرادوا أخراج آل لوط من القرية ,
    ومن المتفق عليه أن زوجة لوط كانت من القوم الكافرين

    وهم لن يخرجوها بل يريدون لوط وابنتيه(على قول بعض الروايات)
    و الاية تقول ( اخرجوا آل لوط)

    وتعني ضمنيا ان الزوجة ( زوجة لوط ع) ليست معهم لان الزوجة في اللغة ليست من الال
    فقول القوم ( اخرجوا آل لوط) انما يستثني الزوجة ضمنا , لان الزوجة لاتدخل في خانة الال ,
    بل هي في خانة ( الاهل) , لاحظ كيف اسستُثنيت بعد ذلك في ( فأنجيناه وأهله الا امرأته)
    فعندما قالت الاية فانجيناه واهله كان لزاما ان تستثني الزوجة
    لان الزوجة تعتبر من الاهل ولكنها ليست من الال !

    (كذبت قوم لوط بالنذر, إنا أرسلنا عليهم حاصبا إلا آل لوط نجيناهم بسحر) 33,34 القمر
    نجا آل لوط جميعا من العذاب , وبما ان زوجته لم تنج من العذاب
    فهذا دليل على ان الزوجة ليست من آل الرجل

    فلو كانت الزوجة في اللغة من الآل لنجت كما عينت الاية الكريمة, لكنها لم تنج واصابها
    العذاب لانها تقع في خانة الاهل وليس في خانة الال .

    (قَالُواْ يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ
    وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ
    إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ) 81 هود
    الاية (فأسر بأهلك بقطع من الليل ولايلتفت منكم احد إلا أمرأتك)
    استثنت زوجة لوط لماذا
    ؟

    لأن الاية الكريمة ذكرت كلمة ( اهلك) فالأهل يدخل في مضمونها الزوجات ,
    إذن الزوجة من الأهل ولكنها ليست من آلال.

    (قَالَ إِنَّ فِيهَا لُوطًا قَالُوا نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَن فِيهَا لَنُنَجِّيَنَّهُ
    وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَالْغَابِرِينَ )( 32العنكبوت) ,
    وهنا كذلك عند ذكر الاهل استثنت الزوجة لأنها من الاهل ,

    فالزوجة من الاهل وليست من آلآل.

    (قال فما خطبكم أيها المرسلون, قالوا إنا أرسلنا ألى قوم مجرمين,
    إلا آل لوط
    إنا لمنجوهم أجمعين,
    إلا أمرأته قدرنا أنها من الغابرين,
    فلما جاء آل لوط
    المرسلون, قال أنكم قوم منكرون,

    قالوا بل جئناك بما كانوا فيه يمترون, وأتيناك بالحق وإنا لصادقون,
    فأسر بأهلك بقطع من الليل ولايلتفت منكم أحد وأمضوا الى ما تؤمرون) 58,68الحجر
    الاية أعلاه تبدو وكأن أن الزوجة من الال لأنها استثنيت بعدقوله تعالى

    ( الا آل لوط إنا لمنجوهم أجمعين)
    حيث تكمل الاية الكريمة ( إلاأمرأته قدرنا أنها من الغابرين) ,
    ولكن في تكملة الاية :
    ( فأسر بأهلك
    بقطع من الليل ولايلتفت منكم أحد وأمضوا الى ماتؤمرون) !
    لكن أمرأته التفتت وشملها العذاب أو شملها العذاب فلماذا لم تستثنى ؟
    يفسر ذلك الاية من سورة هود التي ذكرت في البداية وهي
    (قَالُواْ يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِ

    بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ....) 81 هود.
    هذه الاية من سورة هود تشرح المعنى وتفصله لأية الحجر ,

    فقراءة الايات في سورة الحجر وهود اعلاه يفسر المعنى
    وهو أن امرأة لوط التفتت واصابها العذاب
    كما في سورةهود (.. فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ....) 81 هود,
    لذلك لم تذكر في سورة الحجر لمعرفة ذلك ,
    وفي جميع الايات أمرأة لوط
    لم تعتبر من آل لوط لأن

    آل لوط نجوا جميعا من العذاب وزوجة لوط لم تنج!
    والاية في الحجر
    (
    إلا آل لوط إنا لمنجوهم أجمعين, إلا أمرأته قدرنا أنها من الغابرين) الحجر..

    تبين أن آل لوط سينجون اجمعين وهو ماحصل ف آل لوط نجوا جميعا
    ولو كانت زوجة لوط من آل لوط لنجت كذلك,
    ولكنها لم تنج لانها ليست في خانة الال.
    ..........................................
    2-كلمة ( الاهل)







    كلمة ( الاهل) في الكتاب الكريم:
    كلمة الاهل يدخل تحت خانتها ( زوجات الرجل ) وقد يكون ضمن ذلك الاولاد احيانا

    وقد لايكون حسب القرينة وهو خارج عن غاية الموضوع ,
    عند ذكر الاهل تكون الزوجة قد عُنيت حتما,
    وعند اضافة كلمة ( الاهل) الى كلمة اخرى سيتغير المعنى تماما

    فالمعاني بالاضافة تتغير كما هو معروف ,
    فإذا كانت ( الاهل ) تعني الزوجة كقولنا اهل الرجل ,

    فأن معنى الكلمة يتغير باضافتها الى كلمة اخرى مثال:
    (اهل المدينة) , ( اهل الخير) , (اهل البيت) ..الخ .المعنى سيصبح شيئا اخرا بالاضافة
    فاهل المدينة ليسوا اهل الرجل واهل الخير ليسوا اهل الرجل وهكذا
    تتغير المعاني بالاضافة..


    (وَاسُتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ
    مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بأَهْلِكَ سُوَءاً إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) يوسف 25)
    أهلك في الاية الكريمة تعني ( زوجة العزيز ) فقط , فالزوجة من الاهل

    وقد تكون لوحدها هي الاهل بدون الذرية ,كما في الاية وفيما يلي أيضا

    (إِذْ قَالَ مُوسَى لِأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَارًا سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ
    آتِيكُم بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ) (النمل 7)
    (إِذْ رَأَى نَارًا فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَّعَلِّي

    آتِيكُم مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى)طه 10)
    (فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِن جَانِبِ
    الطُّورِ نَارًا قَالَ لِأَهْلِهِ
    امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَّعَلِّي آتِيكُم
    مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ
    لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ) القصص 29
    لم يكن مع موسى ع في الايات اعلاه سوى زوجته وعلى ذلك اتفق المفسرون

    وهناك من أضاف لذلك غيرها ولايغير هذا من المعنى شيئا فالمعني بكلمة الاهل هو
    زوجة موسى وهي المخاطبة بالكلام , فكلمة الاهل عنت الزوجة..

    (قالوا لئن لم تنته يا لوط لتكونن من المخرجين ,
    قال إني لعملكم من القالين,
    رب نجني وأهلي مما يعملون ,
    فنجيناه وأهله أجمعين, إلا عجوزا في الغابرين)لشعراء 167, 171)
    استثنت زوجة لوط ( عجوزا في الغابرين) لأن الاية ذكرت

    ( فنجيناه وأهله أجمعين) فالزوجة من ضمن الاهل ,
    ويتكرر تأكيد المعنى في الايآت الكريمة الاتية ,
    لاحظ استثاء الزوجة عند ذكر كلمة الاهل


    فالايات تبين أن الزوجة تدخل تحت خانة الاهل وهي ليست من آلال:
    (فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلاَّ امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ)) الاعراف 83)
    (فأنجيناه وأهله إلا آمرأتهُ قدرناها من الغابرين ) (النمل 56)
    (قَالُواْ يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِبِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ

    وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌإِلاَّ امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ
    مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ) (هود81)

    وهنا كذلك عند ذكر الاهل استثنيت الزوجة
    لان الزوجة من الاهل وليست من الآل
    (حَتَّى إِذَا جَاء أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِن كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ

    وَأَهْلَكَ إِلاَّ مَن سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ وَمَنْ آمَنَ وَمَا آمَنَ مَعَهُ إِلاَّ قَلِيلٌ )(هود 40)
    الزوجة حتما تدخل تحت كلمة ( الاهل) فأهلك يعني عائلتك ومن ضمنهم زوجتك

    ثم استثنى بقوله تعالى ( إلا من سبق عليه
    القول
    ) والاية حول النبي نوح ع وتفصيلها يطول..

    وهكذا تكون الزوجات تحت خانة كلمة الاهل ,وليس كلمة الال

    .....................

    واذن عبارة (اللهم صل على محمد وآل محمد)
    التي تقال في
    تشهد الصلاة يوميا لا تتضمن زوجات النبي ص ,
    وبالذات اللاتي ليس لهن ذرية من النبي الكريم ص ,
    فالزوجة لاتدخل في نطاق ( الال) كما تبين الايات الكريمة








    مروان....
    التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 09-09-2020, 08:30 PM.

  • #2
    السلام عليكم
    مقال رائع
    هم يعلمون انها ليست من الأل
    ولذلك زادوا في الصلوات اللهم صل على محمد وال محمد وزوجاته واصحابه....
    فلو كانت من الأل لما زادوها في الصلوات

    تعليق


    • #3
      محاولة جيدة للإحاطة بالموضوع وإيجاد الفرق بين الآل والأهل
      لكن لا زال يمكن أن ترد على الموضوع بعض الإشكالات
      منها ما هو اشكال حقيقي ومنها ما هو إلزامي،،

      سأسأل هذا السؤال..
      ذكرت أخي مروان في موضوعك أن الآل تعني الذين لهم صلة ورحم ووشيجة دم
      طيب ما هي حدود وشيجة الدم أو الصلة ؟
      للتوضيح مثال: قريش، بنو هاشم، خديجة، ماريا القبطية وإبنها إبراهيم،،
      هل أحد من هؤلاء ليس من آل محمد صلى الله عليه وآله ؟

      سؤال آخر..
      (في الواقع هو نفس السؤال السابق ولكن بطريقة أخرى)
      من هم آل فرعون الذين أخبر الله في كتابه أنه أغرقهم ؟ هل هم قومه وقبيلته ؟


      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ مشاهدة المشاركة
        السلام عليكم
        مقال رائع
        هم يعلمون انها ليست من الأل
        ولذلك زادوا في الصلوات اللهم صل على محمد وال محمد وزوجاته واصحابه....
        فلو كانت من الأل لما زادوها في الصلوات
        وعليكم السلام , حياك اخي الفاضل ودمت بخير , كما تفضلتم شيوخهم يعلمون ان النساء لسن من الآل و يضيفون
        الاضافات ومن متابعة مشاركات لهم في الانترنيت وعلى منابرهم يتبين ان هناك تعميما
        يصرون عليه وهو اضافة الصلوات على الزوجات والاصحاب ....


        ......................
        سلام عليكم اخي المكتشف وشكرا على المرور,
        سؤالك من هم الال فهذا يوسع الموضوع ويطيله
        الغاية هي اثبات وب الايات القرآنية فقط ان الزوجة ليست من آل الرجل !
        واذا كان لها ولد من زوجها فهناك تساؤل ولكنه لايخص الغاية من الموضوع ,
        فالمهم ان نساء النبي ص وبالذات اللاتي ليس لهن ذرية من النبي ص
        حتما وبالتأكيد لسن من آل محمد ص وهو المطلوب ..

        اما من هم آل فرعون فهو كذلك سؤال ياخذ الموضوع بعيدا
        الغاية هي اثبات ان الزوجة ليست من آل الرجل
        وزوجة فرعون مثال على ذلك فهي حتما ليست من آل فرعون وهو المطلوب..
        التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 11-09-2020, 04:30 PM.

        تعليق


        • #5
          وعليكم السلام والإكرام ،،
          نحن نريد التأكد هل تعريفك للآل صالح وتام ولا اشكال عليه
          أنا أقول يوجد اشكال بل إشكالات ،،
          فإذا كانت الآل تشمل ذو الرحم ومن له وشيجة دم كما تقول
          فماذا عن زينب بنت جحش والتي هي ابنة عمة النبي صلى الله عليه وآله
          هل هي داخلة في قولنا اللهم صل على محمد وآل محمد ؟

          تعليق


          • #6


            الموضوع مولانا كما قلت واكرر هو بالايات القرآنية فقط
            وليس بالاحاديث , والسبب للاختصار !
            ولكن على كل حال
            سيكون الجواب على تساؤلك من قسمين :
            قسم قرآني كما هو اصل الموضوع ,
            وقسم بالاحاديث والروايات وعندها سيزول الاشكال ان شاء الله تعالى

            1
            - القسم الاول بأيات القرآن الكريم
            من مراجعة الايات القرآنية بخصوص كلمة آلال والاهل
            يتبين ان الزوجة ليست من آل الرجل الا اذا خصصت غير ذلك بقرينة
            ولم تخصص الايات الكريمة
            وزوجة فرعون وزوجة لوط ع مثال ساطع على ذلك ,
            واذن يتبين يقينا وبالرجوع الى الايات الكريمة فقط لاغير
            أن ( عائشة وحفصة) بالتأكيد لسن من آل محمد ص وهو المطلوب ..
            بعد تثبيت هذه الحقيقة ( عائشة وحفصة) لسن من آل محمد ص
            يتم الدخول الى القسم الثاني ,
            واذن عبارة ( اللهم صل على محمد وآل محمد ) لن تشمل عائشة او حفصة ..


            مهم : الدخول الى القسم الثاني سيكون بحصيلة منطقية وهي ان
            ان ( عائشة وحفصة ) لسن من آل محمد ص.
            .
            والايات الكريمة في المشاركة الاولى اثبات على ذلك !


            2- القسم الثاني بالاحاديث الشريفة والروايات المسندة

            وردت الصلاة على محمد ص في القرآن الكريم وكما يلي
            (
            ان الله وملائكته يصلون على النبي يا ايها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )
            فجاء النبي وفصل للناس كيفية الصلاة عليه
            فالرسالة مكونة من قرآن وحديث وما غاب عن الناس ادراكه بآيات القرآن
            , فأن الحديث سيبينه ويحدد خصوصياته..
            فكانت الصلاة عليه ص ليست فقط ب اللهم صل على محمد وكفى
            بل هي كما بينها هو ص في تشهد الصلاة قبل التسليم و عند كل الفرق
            وحتى عند المخالفين كما يلي (
            اللهم صل على محمد وآل محمد .....الخ)
            ولايوجد فيها اضافة سوى (كما صليت على ابراهيم وال ابراهيم..)
            تأمل ان عبارة
            اللهم صل على محمد وآل محمد
            لاتوجد في القرآن ولكن لاتصح الصلاة إلا بها
            فالقرآن لوحده لايكفي لمعرفة الشرع , فلا بد من الحديث للتفصيل ..
            وبما أن عبارة (
            اللهم صل على محمد وآل محمد) لاتوجد في القرآن
            بل علمها النبي الكريم للمسلمين واذن فهو حتما الذي سيبينها ويحدد
            من هم آله ( آل محمد ) وليس غيره فهو صاحب الشريعة وخاتم الرسل
            وقد تم ذلك بحديث الكساء المعروف ومصادره كثيرة
            ولكن لا بأس بذكره من مصدر سني للقراء الكرام

            مسند أحمد ج 6 - ص 292 قال:
            حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن نمير قال ثنا عبد الملك يعنى ابن أبي سليمان عن عطاء بن أبي رباح قال حدثني من سمع أم سلمة تذكر ان النبي ص كان في بيتها فاتته فاطمة ع ببرمة فيها خزيرة فدخلت لها عليه فقال لها ادعى زوجك وابنيك قالت فجاء على والحسين والحسن ع فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة وهو على منامة له على دكان تحته كساء له خيبري قالت وأنا أصلى في الحجرة فأنزل الله عز وجل هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا قالت فاخذ فضل الكساء فغشاهم به ثم أخرج يده فألوى بها إلى السماء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي فاذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت فأدخلت رأسي البيت فقلت وأنا معكم يا رسول الله قال إنك إلى خير انك إلى خير

            تأمل ان ام سلمة لم تدخل في مصطلح ( اهل بيتي) لان صاحب الشريعة
            ومعلم الناس في كيفية الصلاة عليه كما ورد في الاية الكريمة
            (يا ايها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما)
            معلم الناس وصاحب الشريعة ص الذي بين كيفية الصلاة عليه
            فقال للناس قولوا ( اللهم صل على محمد وآل محمد)
            في تبيانه لمعنى اية ( يا ايها الذين امنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ....).
            هو نفسه صاحب الشريعة يحدد من هو الداخل في هذا دائرة شرف آل محمد ص,
            وهو نفسه فقط سيخصص من هم آل محمد ص ,
            لا قواميس العرب ولا مراجع اللغة ولا الاعراف الاجتماعية
            تحدد ولكن هو وهو فقط صاحب الشريعة يحدد,

            فإذا كانت قواميس اللغة تقول ان قرابة الرجل بالدم هي من آله ,
            فنعم هذا صحيح ولكنه عام لان صاحب الشريعة ص حدد هذا العام
            بتخصيص منه فجعله فقط في الخمسة صلوات الله عليهم ,
            حتى زوجته ام سلمة رض الحاضرة في البيت والرواية للحديث لم تدخل معهم .

            فإذا كانت قواميس اللغة تقول ان آل الرجل هم قرابته بالدم وبذلك
            تدخل زينب بنت جحش في ذلك لانها ابنة عمته فهذا وان كان صحيحا

            لكنه لايكفي ,
            لان القول لصاحب الشريعة وقوله فوق مراجع اللغة
            وقواميسها فهو الذي حدد الخمسة المعصومين وانتهى الخطاب ..

            واذن ما نزل بالقرآن في تحديد من هم الال كما في آيات الكتاب الكريم
            في المشاركة الاولى لايكفي للتفصيل ,
            فهو كالصلاة على النبي كما وردت في الاية الكريمة ,
            الاية كافية ولكن صاحب الشريعة بينها وحدد حدودها فصارت الصلاة على النبي
            ليست صلاة بتراء بالصلاة عليه لوحده ,
            بل يجب ان تكون ( اللهم صل على محمد وآل محمد) ,
            وكذلك هو صاحب الشريعة حدد وخصص من هم هؤلاء الآل,
            وبالرغم من ان قواميس اللغة ادخلت روابط الدم في تعريف الآل ,
            لكنه عليه وعلى اله الصلاة والسلام خصص التعريف بالشرع وحدده وانتهى الخطاب ..
            ف زينب بنت جحش اذا كانت من آل محمد وفق التعريف اللغوي
            المتعارف عليه ,فإنها وفقا لتعريف صاحب الشريعة ص ليست
            من آل محمد شرعيا فهي خارج الخمسة اهل العصمة ع,

            وهذا الالتباس في تحديد معنى آلال وقع ويقع فيه الكثير في الماضي والحاضر
            فالرجوع الى مراجع اللغة يحدد من هم اهل الرجل ومن آل الرجل
            فيقول الناس وفقا لذلك اذن العباس وعقيل وآل طالب
            وزينب بنت جحش وغيرهم ممن لهم صلة دم وقربى بالنبي ص يعتبرون من آله ,
            وقال غيرهم ان آله من حُرمت عليه الصدقة ..الخ
            وفاتهم امر مهم للغاية وهو ان صاحب الشريعة حدد من هم آل محمد
            وانتهى ..
            اذن زينب بنت جحش قد تكون من آل محمد كما في مراجع اللغة وقواميسها
            لكنها وفق اوامر صاحب الشريعة خارجة عن دائرة آل محمد ..
            فالقضية ليست لغوية فقط لنحتكم فيها الى قواميس اللغة فنحدد من داخل ومن خارج,
            بل هي قضية شرعية صاحبها صاحب الشريعة نفسه ص وهو صاحب الامر ..
            وبالتأكيد اذن عائشة وحفصة ايضا خارجتين عن دائرة آل محمد
            بآيات القرآن خارجتين
            وفي معاجم اللغة وقواميسها
            وكذلك وفق لتعريف صاحب الشريعة ص بحديث الكساء ..
            ثلاث حواجز :
            ( معاجم اللغة , آيات الكتاب الكريم , حديث الكساء)
            يخرجون عائشة وحفصة خارجا
            كارثة لانصار عائشة .

            اللهم صل على محمد وآل محمد






            التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 13-09-2020, 07:20 AM.

            تعليق


            • #7
              جميل جداً فالنبي محمد صلى الله عليه وآله
              له صلاحية تقييد معنى الآل في موضع كـ(الصلاة) ، وتوسيعه في موضع آخر كـ(حرمة الصدقة)
              أو توسيعه لمعناه اللغوي الشامل ، هذا معلوم بطبيعة الحال ،،
              والأمر كذلك ينطبق على الأهل ،،

              لنرجع قليلاً لتعريفك اللغوي للآل والذي تربطه فقط بالرحم والصلة ووشيجة الدم
              أقول: هل عرفها أهل اللغة بهذه التعريف فقط أم أن هناك زيادة ،،
              ماذا يقول أهل اللغة..
              وآلُ الرجُلِ: أهله وعياله، وأتباعه وأَنصاره. (المعجم الوسيط)

              الآن ستقول القرآن هو الفيصل أليس كذلك ؟
              أقول: وهل تظن أن من قال بأن الآل تأتي بمعنى (الأتباع) ليس عنده آيات قرآنية يستدل بها !
              في الواقع يستطيعون وبكل بساطة أن يقولوا لك..
              أن علة عدم الإستثناء في آيات كثيرة تتكلم عن (الآل) هو أن المقصود بها الأتباع
              ولا معنى في هذه الحالة للإستثناء لأنه أساسا يتكلم عن الأتباع والأنصار
              مثل قوله تعالى: (وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون)
              وبطبيعة الحال ليس للأرحام خصوصية الإتباع والنصرة دون غيرهم من الناس
              لذلك لا معنى للاستثناء لأنه أساسا يتكلم عن الأتباع والذي يدخل في ضمنهم الأرحام وغير الأرحام

              أن تؤمن بوجود هذا المعنى في القرآن أو لا تؤمن شيء آخر
              أن تؤمن أن أهل اللغة صادقين أو كاذبين في وجود هذه الجزئية (الأتباع) في الواقع أو لا تؤمن شيء آخر
              أن تؤمن أن أهل التفسير من السنة والشيعة صادقين أو كاذبين في وجود هذه الجزئية (الأتباع) في القرآن أو لا تؤمن شيء آخر
              وأنت لست حجة في تفسير القرآن على أي حال حتى تقول أن القرآن هو الفيصل ثم تأتي بفهمك له!
              لأن هذا الموضوع في الحقيقة هو (فهمك) للقرآن وليس (القرآن) بطبيعة الحال ،،

              هل فهمت ماذا أعني وإلى ماذا أرمي ؟

              اللهم صل على محمد وآل محمد

              تعليق


              • #8


                يبدو ان اخراج عائشة وحفصة من دائرة الال قد اصابت مقتلا
                وهو المطلوب..

                المشاركة رقم 1 ورقم 6 تكفيك وفيها اجابات ( اشكالاتك)
                اذا لم تفهم ما مكتوب فهذه مشكلتك
                التعديل الأخير تم بواسطة مروان1400; الساعة 15-09-2020, 01:46 AM.

                تعليق


                • #9
                  واغرقنا ال فرعون اي فرعون وقومه
                  لا يستقيم فيها ان الأل هم القوم
                  لان المهم والمميز هم العائلة الحاكمة وهي ال فرعون فقد اغرقهم الله عز وجل... فركز عليهم.
                  والقرآن قال واضل فرعون قومه وما هدى
                  ولم يقل واضل فرعون اله وما هدى؟؟؟

                  تعليق


                  • #10
                    تفسير الميزان للطباطبائي:
                    قوله تعالى : « وَحاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذابِ إلى قوله ـ أَشَدَّ الْعَذابِ » أي نزل بهم وأصابهم العذاب السيئ فسوء العذاب من إضافة الصفة إلى موصوفها وفي التوصيف بالمصدر مبالغة ، وآل فرعون أشياعه وأتباعه ، وربما يقال آل فلان ويشمل نفسه.
                    http://ar.lib.eshia.ir/12016/17/335

                    تعليق


                    • #11
                      وربما يقال أل فلان ويشمل نفسه...
                      وأقرقنا أل فرعون...
                      جدلية أي قابلة للنقاش للأخذ والرد...
                      ماذا يقصد الله عز وجل
                      بالتأكيد كل من كان مع فرعون ودخل البحر قد غرق فرعون وأل فرعون وجنوده...
                      ال الرجل عرفا هم وشيجته
                      ولو كان الأل هم قومه لكان الصالح والطالح من ال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم...
                      وهذه لا يقبلها عاقل....

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة مكتشف مشاهدة المشاركة
                        تفسير الميزان للطباطبائي:
                        قوله تعالى : « وَحاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذابِ إلى قوله ـ أَشَدَّ الْعَذابِ » أي نزل بهم وأصابهم العذاب
                        السيئ فسوء العذاب من إضافة الصفة إلى موصوفها وفي التوصيف بالمصدر مبالغة ،
                        وآل فرعون أشياعه وأتباعه ، وربما يقال آل فلان ويشمل نفسه.
                        http://ar.lib.eshia.ir/12016/17/335
                        حاق ب آل فرعون سوء العذاب ولكن زوجة فرعون لم يشملها العذاب
                        اذن زوجة فرعون لاتعتبر من آل فرعون
                        اذن الزوجة ليست من الال
                        اذن عائشة وحفصة لسن من آل محمد ص .
                        وهو المطلوب

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة المعتمد في التاريخ مشاهدة المشاركة
                          جدلية أي قابلة للنقاش للأخذ والرد...
                          ماذا يقصد الله عز وجل
                          ومروان لا يقبل الأخذ والرد
                          بل ما يفهمه هو ما يقصده الرب ولا سواه ،،

                          وهو في الأخير اضطر للإستعانة بالسنة لإخراج من لها وشيجة دم من زوجاته -النبي-
                          وقد تبين من فعله هذا..
                          أن الإحتكام للآيات وجعلها الفيصل في مسألة الصلاة التي ختم بها موضوعه
                          لا يكفي ،،

                          مع أنني أعتقد جازماً أن هدف الموضوع ليس هذا -أن الزوجة من آل الزوج أو لا-
                          بل الهدف هو آل فرعون تحديداً
                          ومحاولة تصويرهم وكأنهم قبيلة تربطهم الوشيجة والرحم بما يوحي أنهم مجموعة صغيرة
                          ما يعني أن بنو إسرائيل ما هم إلا قبيلة أصغر بل عشيرة كما لو أنهم بنو هاشم وآل فرعون بمثابة قريش
                          وبهذه الطريقة يسهل رميهم في أي بقعة جغرافية صغيرة (قرية) هنا أو هناك، المهم لا تبتعدوا كثيرا عن مكة
                          وما ذلك البحر الذي غرقوا فيه إلا نهر كبير أو سيل جارف جاءت به الأمطار
                          وجف مع الزمن بعد أن ابتلع القوم وأهلكهم
                          وهكذا وهكذا تمضي القصة ،، يعني مشي حالك وأنا خوك ،، لا تتعطل مسيرة الإبداع عندك

                          طيب كيف فلق موسى النهر أو ذلك السيل؟
                          والله ياولدي هذا يوسع الموضوع ويطيله وهو سؤال يأخذ الموضوع بعيداً ،،


                          تعليق


                          • #14

                            كما معلوم لكل اعضاء المنتدى الموالين فإن
                            الوهابي عندما يعجز عن الرد ويظهر فشله فإنه يختار طريقين:

                            1- (الشخصنة) مهاجمة صاحب الموضوع شخصيا ..أو
                            2-تحييد الموضوع واخراجه وتحويله الى موضوع آخر
                            او يختار كلاهما معا
                            والمنتدى شاهد على هكذا فعاليات للجماعة...
                            والمثل يقول الذي يمشي كالبطة ويتصرف كالبطة فهو حتما بطة
                            وان كان ينكر ذلك ولا احد يقرأ النوايا ولكن الكلام المكتوب هو المعبر
                            عن الشخص وطريقة تفكيره ..
                            أما اذا كان الموضوع يخص أمه عائشة فأنه سيذهب ابعد من ذلك وهو متوقع
                            وسيكون اخر سلاح للدفاع..
                            .................................
                            من خلال 14 مشاركة تم اثبات بالايات القرآنية ان عائشة وحفصة لسن من آل محمد ص,
                            ثم جاء طلب اثبات ذلك بالروايات والاحاديث ظنا وأملا بنصرة عائشة ولكن تم ذلك ايضا
                            واسقط في ايديهم..
                            ولو سكتوا واكتفوا بالايات لكانت خيرا لهم ,ولكن ارادوا اثبات ذلك بالحديث أملا في ابطال الحجة
                            فكان ذلك فصار الامر افدح وصارت عائشة خارج دائرة الال
                            بثلاث خطوط حمر ( بالايات, باللغة , بالحديث الشريف)
                            فيا لفداحة الامر ...


                            ........................

                            الكتابة ب الازرق بقلمي للرد على المستميت لنصرة عائشة
                            لاحظ ( الشخصنة) ومحاولة اخراج الموضوع الى شئ آخر تماما
                            اسلوب معروف

                            المشاركة الأصلية بواسطة مكتشف مشاهدة المشاركة
                            ومروان لا يقبل الأخذ والرد
                            بل ما يفهمه هو ما يقصده الرب ولا سواه ،،
                            وهو في الأخير اضطر للإستعانة بالسنة لإخراج من لها وشيجة دم من زوجاته -النبي-
                            وقد تبين من فعله هذا..

                            الايات القرآنية كانت كافية كدليل على اخراج الزوجة من آلال
                            اما الاستعانة بالحديث فهي كانت بناء على طلبك يا هذا ,
                            فإذا كنت عيي عن فهم ذلك ايضا فهذه مشكلتك كما قلت لك
                            فيما سبق

                            أن الإحتكام للآيات وجعلها الفيصل في مسألة الصلاة التي ختم بها موضوعه
                            لا يكفي ،،
                            اثبات ان عائشة وحفصة خارج الال وبالايات القرآنية اثبات موجع حقا
                            والحمد لله لم يتطرق احد الى هكذا طريق (حسب علمي) فالوقع كان موجعا جدا

                            وجديد من نوعه يحرق قلب الابناء

                            مع أنني أعتقد جازماً أن هدف الموضوع ليس هذا -أن الزوجة من آل الزوج أو لا-
                            بل الهدف هو آل فرعون تحديداً
                            ناصر عائشة فقد صوابه و صار يقرأ ما بين السطور ايضا ويعلم النوايا سبحان الله تعالى
                            وربما سيثبت انه منجم ايضا , ووصل الى فرعون من قوة السطلة
                            عجبا لعائشة وحبها في القلوب


                            ومحاولة تصويرهم وكأنهم قبيلة تربطهم الوشيجة والرحم بما يوحي أنهم مجموعة صغيرة
                            ما يعني أن بنو إسرائيل ما هم إلا قبيلة أصغر بل عشيرة كما لو أنهم بنو هاشم وآل فرعون بمثابة قريش
                            وبهذه الطريقة يسهل رميهم في أي بقعة جغرافية صغيرة (قرية) هنا أو هناك، المهم لا تبتعدوا كثيرا عن مكة
                            وما ذلك البحر الذي غرقوا فيه إلا نهر كبير أو سيل جارف جاءت به الأمطار
                            وجف مع الزمن بعد أن ابتلع القوم وأهلكهم
                            وهكذا وهكذا تمضي القصة ،، يعني مشي حالك وأنا خوك ،، لا تتعطل مسيرة الإبداع عندك
                            كما في النقطة الثانية في بداية الرد
                            من اسلوب الوهابية هو تحييد الموضوع واخراجه وتحويله الى موضوع اخر تماما
                            والشخبطة اعلاه اثبات على ما نقول ..
                            اما الابداع فهو ما لايقدر عليه العيي اللكن واحسراتاه فيخبط يمين ويسار


                            طيب كيف فلق موسى النهر أو ذلك السيل؟
                            والله ياولدي هذا يوسع الموضوع ويطيله وهو سؤال يأخذ الموضوع بعيداً ،،

                            وما دخل فلق البحر ب عائشة يا مسكين؟؟
                            كما قلت اخراج الموضوع عن معناه وطوره اسلوب الوهابية
                            والمثل يقول الذي
                            يتصرف كالبطة ويمشي كالبطة فهو حتما بطة وإن كان يدعي غير ذلك
                            المشاركة الأصلية بواسطة مكتشف مشاهدة المشاركة

                            قال :ماذا اصابك
                            قالت عايشة : مشقص في عضدي
                            .............
                            لاتطول الغيبة
                            اللهم العن عائشة وابيها


                            تعليق


                            • #15
                              طيب تعريفك للآل وحصرك إياه في الوشيجة والرحم والصلة
                              هل جئت به من معاجم اللغة ؟

                              انقله لي من مصدر واحد ،،

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

                              صورة التسجيل تحديث الصورة

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة شعيب العاملي, 27-10-2020, 08:32 AM
                              استجابة 1
                              24 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة الصحيفةالسجادية  
                              يعمل...
                              X