PDA

عرض الاصدار الكامل : سر الإسرار البداية أم النهاية 2013


farajmatari
08-10-2010, 02:07 AM
سر الإسرار البداية أم النهاية 2013

القيامة قادمة وغبار الشمس سيغني لعودة المسيح
وظهور صاحب الزمان
ستتجلي وتنبعث أرواح من يملئون الفراغات
سيتحد جميع الكاملين في حزب القادمون

انه ذلك اليوم المنتظر
اليوم الآخر
عندها سيخط الكتاب من جديد
وستفتح ينابيع الحكمة وسيلتقي النظيريين
وسيبدأ خلق الروح من جديد
لتعود الي حريتها
سيتوقف الزمان وسيتغير المكان
وسيعود العائد من بعيد كأنه قطعة جليد
سيحرم الحلال ويحلل الحرام
وستكتشف البشرية بأنها كانت تعيش كذبة
اخترعها علماء الشيطان
ما أصل الشمس إلا حجر اصطبغ بلون فأذا تلاشي لونة تلاشى لونه عاد حجراً
فعليك بالنور ودعك من الحجر
الغبار الشمسي هو احد علامات الدجال والمسيح النظير
القيامة قادمة وغبار الشمس سيغني لعودة الموعود
الشيطان ينتظر ولادة ابليس ذلك الكور الجديد
الواحد سيصبح في الكل والكل في الواحد

الموضوع خطير
اين الموحدون
لابد من الاتحاد لمواجه العين الثالثة والأعور الدجال الذي يتمثل فيه نصف النور ونصف الحقيقة
أتعلمون لماذا
لانه سيتكلم بمنطق ومعجزات الإلوهية وسيقوم بتوحيد الانسانية بذات الوجود ويبعد الناس عن الواجد والموجود

القيامة قادمة والروح تجلت والمسيح عائد
والدجال قادم يحمل كتاب الحكمة لكل الساذجين
اني فعلا اشعر به وبأن ابنائة وسفرائة اصبحوا كثيرون
استعد يا ابن النور لإقامة صلاتك
فالصبح أصبح قريب
الميزان سيستقر في مضيق المستقر
الإحداث تتسارع والنور الإلهي لا يطفئة ظلام الشرور
وابناء النور يقظين للعبة الأضداد
يرونه بعيداً ونراه قريباً
ستقرع أجراس الشياطين معلنه سجودها لطريق النور
وسيصبح الحال محال
والوعي الكلي نظير الوجود
وسيعود العدم الي بدء التكوين
وسيعاود الظهور
وسيعود اللاوعي الي مرقدة اللاوجود
والوصل سيتجلي معلنا نفسة لا واعيا
وستصبح النار ماء الحياة
و في صمت لا متناهي سنعود لميزان العبور من جديد
لذلك لا خوف لدينا من الآتي
فالصبح أصبح قريب

تحياتي

http://www.facebook.com/video/video.php?v=1183327626116&subj=705310572
http://www.youtube.com/watch?v=tB3BNgdfEkI
http://www.youtube.com/watch?v=ReeD9FcJv98
http://www.youtube.com/watch?v=2D8ENMXLnpQ&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=fLiw4ZiouH8&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=lfRGiHNALME&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=U6G-mkcbJ3I&p=B033E2EA8014EC19&index=42&feature=BF

farajmatari
08-10-2010, 10:37 PM
الموضوع خطير
اين الموحدون

موالي ال البيـــــــــــــــــت
08-10-2010, 11:15 PM
بارك الله بيك اخ فرج

و لكنك يا اخي اهملت دور المهدي عليه السلام
كلامك صح
لكن لا يصح الا بوجود المهدي

farajmatari
08-10-2010, 11:32 PM
بارك الله بيك اخ فرج

و لكنك يا اخي اهملت دور المهدي عليه السلام
كلامك صح
لكن لا يصح الا بوجود المهدي

صاحب الزمان هنا
http://www.youtube.com/watch?v=Jve49-sohME

http://www.youtube.com/watch?v=TIvcZ0ZSYsY&feature=related

farajmatari
08-10-2010, 11:59 PM
انها البداية وليست النهاية
كور جديد للبشرية والكون
والحذر من الموعود والمسيح والمهدي والدجال النظير

http://www.youtube.com/watch?v=Ueug0SV3Mbc
http://www.youtube.com/watch?v=ujAb8CfRdKI&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=ujAb8CfRdKI&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=jYAMPA6AgZ4&p=3ACB3B977A6F223E&playnext=1&index=30

http://www.youtube.com/watch?v=6bXkmybfBiM&p=3ACB3B977A6F223E&index=33&feature=BF

http://www.youtube.com/watch?v=T06VEEbjkuE&feature=related

farajmatari
09-10-2010, 12:10 AM
إتصالات مكثفة في السنوات الأخيرة في رسائل آتية من ملائكة وأموات تهيء البشر للأحداث القادمة وللعروج.
وَلَوْ أَنَّنَا نَزَّلْنَا إِلَيْهِمُ الْمَلائِكَةَ وَكَلَّمَهُمُ الْمَوْتَى وَحَشَرْنَا عَلَيْهِمْ كُلَّ شَيْءٍ قُبُلاً مَّا كَانُواْ لِيُؤْمِنُواْ إِلاَّ أَن يَشَاء اللَّهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ. 6:111

العالم غير المرئي هو حقيقة عظمى. هذا هو المنطقة التي ننتمي إليها حقا, والتي سنعود إليها يوما ما."
http://www.cfpf.org.uk

عين إيزيس
داخل الكون هناك ممر مباشر لمصدر الطاقة في مركز الكون, هذا الممر يمر خلال الكون كله تقريبا كل مليون سنة, ويعرف بعين إيزيس. هذا الممر المباشر يمر في منطقتنا من الكون الآن.
إعادة النظر في أتلانتس
في عدة طرق نحن نعيد دورة أتلانتس, نحن مجددا في سيطرة على تقنيات ولدينا القدرة على تدمير كوكبنا والبشرية معه.
http://www.akashic-reading.com/templar1.html
لدينا التقنيات لكي نلعب بالتكوين الجيني ولكي نخلط معا الشريط الوراثي للبشر والحيوانات, كما فعل في أتلانتس
http://www.thenewatlantis.com/publications/the-promise-and-perils-of-synthetic-biology
http://www.msnbc.msn.com/id/7681252/ns/health-cloning_and_stem_cells/
لقد حذرنا التسلسل الهرمي الروحي من خلال الإتصالات الروحانية عبر كارولين إفرز من مخاطر على الكوكب تتصاعد من إستعمال تقنية الهاارب. يمكن النظر إلى مترتباتها من خلال المواقع التالية
http://www.haarp.alaska.edu/
http://www.earthpulse.com/src/category.asp?catid=1

farajmatari
09-10-2010, 12:11 AM
تنصح ناسا ألا تنفق الملايين بالبحث عن الحياة في الكون بالسبل المتعارف عليها في علوم الفيزياء الوهمية فهم حولنا في عوالم تبعد فقط بعد فوارق في موجات الصوت.
http://www.spiritfaces.com/index.html


من كتاب العصر الذهبي القادم
للدكتور ريتشارد بريسر
http://www.thecominggoldenage.com/
http://www.richardpresser.com/?tag=coming-golden-age

farajmatari
09-10-2010, 12:12 AM
في صفحة 63 من كتاب تاريخ الأرض يقول الملاك ميكائيل: "أنتم تقريبا في المرحلة حيث سيعاد هيكلة التيلومير, التيلومير هو جزء من الهيكل الكروموزومي في الخلايا. حاليا, بعد حوالي خمسين إعادة ولادة, تموت الخلايا."
للمزيد من المعلومات حول هذه الظاهرة, يمكنكم البحث عن عمل هايفليك.
http://en.wikipedia.org/wiki/Senescence

farajmatari
09-10-2010, 12:13 AM
اخطر معلومة

وَلَوْ نَشَاءُ لَجَعَلْنَا مِنكُم مَّلائِكَةً فِي الأَرْضِ يَخْلُفُونَ. 43:60
وَإِنَّهُ لَعِلْمٌ لِّلسَّاعَةِ فَلا تَمْتَرُنَّ بِهَا وَاتَّبِعُونِ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ. 43:61
منقول بتصرف من موقع طفل النجوم
http://www.starchild.co.za/what.html
http://www.lightworker.com

farajmatari
09-10-2010, 12:17 AM
2013
نحن نعيش في وقت مثير من تاريخ البشرية.
نحن على أعتاب العصر الذهبي المنبثق.
كلنا قد اخترنا أن نكون هنا على كوكب الأرض في هذا الوقت الخارق للعادة.

farajmatari
09-10-2010, 12:25 AM
2013
نحن نعيش في وقت مثير من تاريخ البشرية.
نحن على أعتاب العصر الذهبي المنبثق.
كلنا قد اخترنا أن نكون هنا على كوكب الأرض في هذا الوقت الخارق للعادة.

http://www.the2012countdown.com/Key_YouTube_videos.php

farajmatari
10-10-2010, 12:35 AM
عجباً منك ومن تواجدك يا إنسان
تعيش على سطح الوعي
وتموت عليه
Nostradamus 2012 part 1-12

http://www.youtube.com/watch?v=4wh9m2QuRCw&feature=related

farajmatari
10-10-2010, 01:22 AM
http://www.youtube.com/watch?v=uAshug2IKaI

farajmatari
10-10-2010, 10:59 PM
الإحداث تتسارع والنور الإلهي لا يطفئة ظلام الشرور
وابناء النور يقظين للعبة الأضداد
يرونه بعيداً ونراه قريباً

ابن الريف
12-10-2010, 09:17 PM
يرونه بعيدا ونراه قريبا
ماذا اعددت لذاك اليوم القريب ؟
فالينابيع التي تشرب منها ستجف في رحلة بحثك
عليك ان تختار النبع الصافب العذب الذي ستبحث ومازلت تبحث عنه كثيرا وربما تجده وربما لا
انها بداية النهاية يا صديقي والتاريخ سيعيد نفسه فان للنور الكلي ان يظهر وان للظلام الكلي ان يظهر

farajmatari
12-10-2010, 10:29 PM
يرونه بعيدا ونراه قريبا
ماذا اعددت لذاك اليوم القريب ؟
فالينابيع التي تشرب منها ستجف في رحلة بحثك
عليك ان تختار النبع الصافب العذب الذي ستبحث ومازلت تبحث عنه كثيرا وربما تجده وربما لا
انها بداية النهاية يا صديقي والتاريخ سيعيد نفسه فان للنور الكلي ان يظهر وان للظلام الكلي ان يظهر


يا صديقي العزيز
جميعنا نشرب من نفس النبع الصافي
والخلاص في الكور الجديد فردي
والخيار خيارنا والمسئولية مسئوليتنا

أننا ورثة هذا الكون بكل أبعاده ومراحله الوجودية المادية والروحية
الظاهرة والباطنة
ولولا الظلام ما عرف النور
والسحر انقلب علي الساحر
توقدي أيتها الشعلة المتوهجة في الداخل أكثر فأكثر لتفضي برقع الليل
ولتنمو النفس في الروح متحررة من سيد الظلام.
ايها الساكن فينا إن لك نورا في قلوبنا
تحياتي

farajmatari
13-10-2010, 11:02 PM
Remember, you are only in the same proportion as you are conscious. If you want to be more, be more conscious. Consciousness imparts being. Unconsciousness takes being away. When you are drunk you lose being. When you are fast asleep you lose being. Have you not watched it? When you are alert you have a different quality -- you are centered, rooted. When you are alert you feel the solidity of your being, it is almost tangible. When you are unconscious, just dragging by, sleepy, your sense
http://www.shareintl.org/maitreya/Ma_starsign.htm
http://www.shareintl.org/
تذوق الحياة وفن العيش... استذوقه في كيفية ازالة النقاب عن الغوامض... فتنكشف الاسرار التي حيّرت المفكرين ابد الدهر
http://lbdaleeli.homestead.com/home.html
http://www.esoteric-lebanon.org

علي الموسوي44
14-10-2010, 05:21 PM
يا اخي هذه ليست علامات القيامة

farajmatari
14-10-2010, 10:47 PM
هناك طاقةٌ جديدةٌ تعم الكوكب الآن، إنها طاقة التوازن، التي ترمي خارجاً القوى السلبية وتثيرُ حالة تيقُظٍ في الأفراد. سوف يؤدي ذلك إلى مرحلةٍ عامة جديدة من الحياة، َيثور الناسُ تحت تأثيرِها أكثر فأكثر، لأن العاداتُ القديمة والقوانين المفروضة منذ قرون على العقل، يَجِبُ أَنْ ُتكسَر. لن يقبل الناس بحلولٍ مفروضة عليهم

farajmatari
14-10-2010, 10:48 PM
يا اخي هذه ليست علامات القيامة


منه انبثق كلّ شيء.
وإليّه سيعود كلّ شيء.
هذه هي القيامة
تحياتي

farajmatari
16-10-2010, 11:23 PM
لم يبق إلا القليل لاستكمال الصورة ، وتمام معرفة الدال والمدلول بالدليل.
والشيء المطلوب هو مزيد من تعميق الثقة بالحق وبحتمية تحقيقه على أرض الواقع الملموس، والشعور الدائم العميق بالفرح والسعادة في القلوب، وعلى الوجوه، وفي أعماق النفوس رغم كل ما يجري في هذا العالم المعكوس.
فقد بعد الضياع واستنفد الوداع،
واقترب موعد الاجتماع وظهور قوة الأقوياء ليطيب اللقاء،
ويعود صفاء الحق لنفوس الخلق، وتهب نسمات الجود على كل موجود،
وتشرق الأرض بنور ربها، وتقترب ساعة تصفية الشر واقتلاعه من جذوره وخلاص أبناء النور من أبناء الظلام، وإشراق أنوار السلام وتحقيق الأمنية وختام دار الأوهام.
وما كل ما يتمنى شيئاً يتحقق أمنيته في هذا الزمان، إلا أهل الذوق العارفين المهتدين بنور الإيمان المطلعين على حقيقة أسرار الألواح، والآيات والحروف والكلمات، والمواعظ والقصص، والحكايات والأمثال، والأقوال والنبؤات والحكم والاحكمة في نعمة الأديان التي نزلت، وتنزلت عبر العصور والدهور، ودوراً بعد دور وخلقاً بعد خلق بمظاهرها المتعددة

ولكن متي يسجد إبليسي لأدمي

farajmatari
16-10-2010, 11:35 PM
مر الكون بثلاث انفجارات كوسمولوجية وبيولوجية وثقافية دينية ويعصف به قريبا انفجار علمي يمشي على وتيرة تسارع يكاد سنا برقه يذهب بالأبصار . العاصفة الشمسية تكنس الطبيعة وتعيد ترتيب العلاقات ، والثورة تكنس الأوضاع وتعيد تنظيم علاقات القوة وتوزيع الثروة ، والعلم يقلب التصورات في قفزات كمية ؛ ليحدث في النهاية ثورات علمية نوعية . نحن اليوم نمشي فوق زلزال روحي معرفي علمي يقذف حممه دون توقف .

farajmatari
26-10-2010, 11:54 PM
لا يوجد بداية أو نهاية ، كل شئ موجود أصلا و يتغير بحسب معرفتنا .
ويقال ان النبيذ الجديد لا يشرب إلا بكؤوس جديدة .
http://www.youtube.com/watch?v=UWb8g6X5 ... re=related

انصار الصدر00
27-10-2010, 12:54 AM
هل تؤمن بالدجال يا فرج

farajmatari
27-10-2010, 01:05 AM
هل تؤمن بالدجال يا فرج


كيف ننام والدجال في دارنا
الدجال هو النظير الموعود
مجرد حاله من حالات الوعي الغير حقيقي بين ماضي انقضي ومستقبل نحلم به ووهم نعيشة

و لا اعرف لماذا لم اقتنع بان الدجال سيكون شخصا واحدا
فالتقاسيم قسمت، والأجزاء جزئت
تحياتي

http://www.ashtarcommandcrew.net/profile/LeilaRaven

انصار الصدر00
27-10-2010, 01:13 AM
نصيحتي لك ان تقرا كتاب الموسوعة للسيد الشهيد محمد الصدر رحمه الله تعالى

farajmatari
30-10-2010, 11:08 PM
الأيام الأخيرة من عصر الحوت سنعبرها بسلام
الجلاء الروحاني قادم من جديد
والسر عظيم
و يوجد إسرار وإسرار خطيرة عن هذا الموضوع مازلنا نبحث فيها لان معظمها مصادر أجنبية وبلغات مختلفة منها مثلا اسرار الإجابة علي الأسئلة التالية:
ـ كيف ننتصر على الأنا؟
ـ كيف نستعمل مفاتيح المحبة؟
ـ كيف نمتلك الوعي المتنور؟
ـ كيف نحيا بتناغم مع الوجود؟
ـ كيف نصل الى العرفان؟

انصار الصدر00
31-10-2010, 12:30 AM
كيف ننتصر على الأنا؟
ـ كيف نستعمل مفاتيح المحبة؟
ـ كيف نمتلك الوعي المتنور؟
ـ كيف نحيا بتناغم مع الوجود؟
ـ كيف نصل الى العرفان؟
_________________
خذ من اهل البيت عليهم السلام

farajmatari
31-10-2010, 12:50 AM
أتى جماعة إلى الأمام الصادق سلام الله عليه فقالوا لهُ يا ابن رسول الله لماذا ندعوا ربنا فلا يستجاب لنا فقال عليه السلام
لأنكم تدعون مالا تعرِفونَ

و الحمد لله الذي جعل طرق الوصول اليه مفتوحة لمن ارادها ولمن جاهد نفسه للوصول

farajmatari
03-11-2010, 10:28 PM
On 11-11, 2010, one million people across the globe will mentally project a unified vision of a new paradigm for our species... a new reality. The very real physics that connects human consciousness with molecular structure will be harnessed en masse during the largest scale simultaneous manifestation transmission in recorded history
http://www.newrealitytransmission.com/

farajmatari
05-11-2010, 02:21 AM
أغلق عينيك و اشعر بالعالم بأكمله مليء بالصوت..
اشعر كأنما كل صوت يتحرك نحوك و أنت المركز
هذا الشعور أنك أنت المركز سيعطيك سلاما عميقا
العالم كله يصبح محيط الدائرة و أنت المركز كل شيء يتحرك نحوك كل شيء يتهاوى نحوك ..
http://www.alien-ufo-sightings.com/index.php?option=com_content&view=article&id=50:roswell&catid=36:roswell-

farajmatari
10-11-2010, 10:08 AM
رابط جديد عن لعبة عودة الاوليهم للفاضل امة الزهراء

http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?p=1602094&posted=1#post1602094

موالي عراقي
10-11-2010, 12:13 PM
اللهم عجل لوليك الفرج القريب لنصره الدين وملئ الارض قسطاً وعدلاً بعد ان ملأت ظلماً وجورا

-أمةُ الزهراء-
10-11-2010, 08:29 PM
رابط جديد عن لعبة عودة الاوليهم للفاضل امة الزهراء

http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?p=1602094&posted=1#post1602094


شكراً لكم أخي الكريم فرج قرأت ردكم

لم تكن لدي خلفية والآن نعم ..بوركتم

الحياة لا تنتهي من الغرائب..يالله السلامة.

بريق سيف
10-11-2010, 08:36 PM
ما هذا الموضوع

هل هو موضوع مجانين

farajmatari
10-11-2010, 11:25 PM
قال تعالى ( اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مَّعْرِضُونَ )

farajmatari
10-11-2010, 11:31 PM
من فلم ماتركس
مورفيوس: أنت تعلم لماذا نحن هنا
المارفينيان: أنا أتحكم بالمعلومات لذا أعرف كل شيء
السؤال هو هل تعلم لماذا أنت هنا؟
مورفيوس: نحن نبحث عن صانع المفاتيح
نعم هذا صحيح, صانع المفاتيح بالطبع.. ولكن هذا ليس بسبب! هذا ليس بجواب!
صانع المفاتيح نفسه مجرد وسيلة فهو ليس الغاية!
لذا فإن البحث عنه هو كما البحث عن وسيلة لفعل ماذا؟
نيو: أنت تعرف جواب هذا السؤال
المارفينيان: ولكن هل تعلمه أنت؟ أنت تعتقد أنك تعلم ولكنك في الحقيقة لا تعلم
انتهى المشهد -----
-----
من هو صانع المفاتيح؟
هو الشخصية التي تملك المفاتيح التي "تفتح الأبواب"
ولكن ماذا تعني عبارة "فتح الأبواب" حقاً؟
نفس المعنى الذي كان لدى القدماء
إختراق الحواجز البعدية
لماذا تعتقد أن المتنورين يعرفون بـ "حراس البوابة"؟

بوابة النجوم

سوف تأخذك مئات السنين الضوئية بعيداً عن موطنك ولكن هل ستعيدك؟

وهذا هو سبب محاولة المتنورين في التحكم في كل نقاط الطاقة الأساسية على سطح الأرض.
لقد بنيت كل عجائب الدنيا على نقاط الطاقة المهمة هذه
لإمتلاك المفاتيح لنقاط الدوامات المعنية ولفتح بوابات النجوم المهمة..
وهذا لكي يقوموا بالتواصل البعدي وتغييرلت الطاقة البعدية


هذا تمثيل للتواصل البعدي الثنائي

علامات الاكس تدل على نقاط تقاطع الطاقة
تقاطع نقطتي طاقة أو حقلي طاقة هو الأساس الذي يحتاجونه لفتح نقطة دوامة
ومع ذلك فإن الباب البعدي لا يفتح إلا بتقاطع نقطتين ((
أحدهما في البعد الأرضي والأخرى في البعد الآخر
احد مواقع بوابة النجوم ونقاط تقاطع الطاقة هو خليج عدن
والجميع الان يتنافس علي خليج عدن
ولا ننسي تلك النار التي ستخرج من قعر عدن
تحياتي

farajmatari
10-11-2010, 11:33 PM
تفاصيل عن سلسلة افلام القادمون
http://www.imshiaa.com/vb/showthread.php?t=97272

بريق سيف
11-11-2010, 09:42 AM
يبدو أنك متأثر بالأفلام الأمريكية وقصص الخيال العلمي والفانتازيا

farajmatari
12-11-2010, 01:10 AM
اليوم سيجتمع اكثر من مليون متنور حول العالم
ليصلون صلاة الحب والسلام للبشرية
اليوم
بوابات السماء مفتوحة أمام كل محبي السمو الروحي والأخلاقي والإنساني ممن ينشدون الحقيقة المجردة
http://www.newrealitytransmission.com

b03Li
12-11-2010, 03:14 AM
هل شاهد أحدكم مسلسل arrivals ؟؟ وهو من أفضل المسلسلات التي رأيتها في حياتي وانصح الجميع ان يتابع هذه السلسلة

farajmatari
12-11-2010, 09:17 PM
Eckhart Tolle TV:Creating a New Earth Together

http://www.eckharttolletv.com/enter

farajmatari
14-11-2010, 11:49 PM
عام 2012 تم ذكره من قبل علوم الباراسيكولوجي و كذلك الكارما في علوم لازاريف و ثبته الحكيم ساي بابا على أساس انه مفصل يمكن أن يحدث من خلاله ومن قبله و بعده معاناة عامة ستسرع بتجسيد البرامج السلبية، مما سيساعد النفوس لتحصل على التطور و الترقي بالوعي أكثر من قبل بسبب مباشر من المعاناة التي يمكن أن تسبب قطعا للروابط و العلاقات المتطرفة و بالتالي النمو و التطور باتجاه علاقة واحدة تكون مع الصديق الأوحد و هو الله نفسه و الذي لن نستطيع مصادقته حقا إلا من خلال الناسوت أو ما يعرف بمقامه المتجلي فيه من خلال شخص ما لبس لباس الجسد و بقي وعيه مع الله للأبد ..

دواؤنا من جنس دائنا
د.نواف الشبلي

farajmatari
25-11-2010, 02:35 AM
For All Truth Seekers a Must See Video

http://www.facebook.com/video/video.php?v=155256204519200

farajmatari
25-11-2010, 02:45 AM
David Icke Exposes The Matrix
http://www.youtube.com/watch?v=27bBEsXGAEM&feature=related
Gerald Celente's predictions for 2012
http://www.youtube.com/watch?v=GmyfP6ALcSQ&feature=related

farajmatari
03-12-2010, 12:50 AM
سناء النور – شعاع الظلمة الأبدية – تنبثق في الفضاء الطاقاتُ المستيقظة من جديد؛ الواحد من البيضة، الستة، والخمسة. ثم الثلاثة، الواحد، الأربعة، الواحد، الخمسة – والمجموع ضعفا السبعة. ومجموعها هو الماهيات، ألسنة اللهب، العناصر، البُناة، الأعداد، عديمو الشكل، الأشكال، وقوة الإنسان الإلهي. ومن الإنسان الإلهي فاضت الأشكال، والشرارات، والحيوانات الحَرام، ورسل الآباء القدُّوسين في الأربعة المقدسة.
يكثِّر الشعاعُ الواحد الشعاعاتِ الأصغر. الحياة تسبق الشكل، والحياة تبقى بعد آخر ذرات الشكل. وعبر الشعاعاتِ التي لا عدَّ لها، يرتحل شعاعُ الحياة، الواحد، مثله كمثل خيط يمر من [ثقوب] لآلئ عديدة.
وقالت الأرض: "أيا ربَّ الوجه المشعِّ؛ بيتي خاوٍ. [...] فأرسل أبناء السبعة ليعمروا هذه العجلة. لقد أرسلتَ أبناءك السبعة إلى ربِّ الحكمة. سبع مرات رآك تتقرَّب إليه، وسبع مرات أُخَر شَعَرَ بك. لقد حرَّمتَ على عبادك – الحلقات الصغرى – التقاطَ نورك وحرارتك، واستقبالَ رحمتك الواسعة وهي في طريقها. فابعث الآن إلى أَمَتِك مثل ذلك."
ولم تبقَ إلا قلة من البشر: بعضهم صُفْر، وبعضهم الآخر سُمْر وسود، وبعضهم الثالث حُمْر. أما الذين بلون القمر فقد ذهبوا إلى غير رجعة.

farajmatari
03-12-2010, 01:22 AM
أتلانتس في جيلها الأخير
نبدأ بسر من أسرار أفلاطون حول العالم القديم:

حدثت في الماضي كوارث في قارة أتلانتس المفقودة، لكن الأتلانتيين لم يكونوا مستعدين لمواجهتها حيث كانوا منغمسين في أنانيتهم فوقعوا أي ما يُعرَف بفَصل الأنا عن إنسانيتهم.

عودة إلى الحاضر:

أيوشك العالم على إختبار ما تتناقله الألسن كثيراً وتعجز عن تصوّره العقول؟

أندنو من اليوم الذي تعاظم عن مناسمة الأيام؟

تكلم كثيرون عن زمن النهاية، لكن السؤال الحقيقي هو: إذا كان هناك زمن للنهاية فما الزمن الذي يليه؟

تتفق كل المفاهيم الدينية على أن كل شيء سيكون مختلفاً بعد "يوم الحساب"، وتربط التفاسير التقليدية أهمية هذا التحول المرتقب بالأحداث الخارجية بدأً بظهورالدجّال المُنتَظر الذي من شانه أن يقيم المحنة على البشر وانتهاءاً بقدوم المخلّص وإلخ...

لا أعلم ما رأيك عزيزي القارىء في هذه التفاسير، أما أنا، فإنّي أرى الضعف في تصرّفات أغلب الذين يدّعون امتلاك المفاتيح، لدرجة أني أصبحت أنتظر ذلك الدجّال بشغف لعله يملك مفتاح التغلّب على الضعف في التصرّفات، أو لعله يقوم ببعض المعجزات أو يقدّم بعض الإثباتات أو على الأقل يحدث بعض التغييرات.

وأتساءل يا ترى: هل سيتقبّل هؤلاء حدوث التغييرات؟ أو انهم سوف يستنكروا المستجدات، ويقاوموا معجزات الدجّال بالمناداة للمخلّص لكي يأتي ويخلّصهم؟

وفقا لتعاليم أفلاطون حول التجربة القديمة والذاكرة المهجورة، حدثت كوارث في الماضي خاصة في عالم أتلانتس وعمورة، لكن لم يكن الأتلانتيون مستعدين لمواجهة التغيرات لأنهم كانوا منغمسين في أنانيتهم أو ما يُسمّى بمعنى آخر: "جنون العظمة".

يمكننا القول أن عقلية العالم اليوم تعكس جنون أتلانتس القديم لأن الأرواح هي هي تتقمّص في الأجساد والنزعة هي هي.

لقد ولدت فكرة فصل الـ "أنا" عن المصدر الإلهي أولا في أتلانتس ومن ثمّ في عمورة،

والمشكلة هي ببساطة أنك حالما تعتبر ذاتك كينونة منفصلة ليس لها إرتباط بالكل الموجود من حولك حتى ولو كان من ضمن الكل هذا الأعمال التي سيقوم بها الدجّال نفسه، فإنك تتعرض لمعضلة كبرى وهي معضلة المكوث في عين الدجّال.

"نحن الصالحون، والآخرون هم الأشرار"، هذا هو وهم الانفصال وطلب المُحال الذي يجسّد جهل العالم لشخصية "المخلّص" وغرقه في شخصية "الدجّال" لأن الخلاص لا يكون بلعب الأدوار.

وإذا كان هناك خلاصاً في النهاية، فهو لن يكون إلا لِمَن يتخطّى عقدة "الأدوار".

هذا لأن مَن استوعب شخصية المسيح في دور الأدوار توحّد مع خالق الأدوار ولن يحتار عند ظهور الدجّال أو يُجبَر على الاختيار، وليس في حاجة إلى أن يرى بعد ذلك في ايّة صورة يُرى الآخر أو بأي معنى تُفَسّر شخصية الدجّال، فقد مُحقَت أنوار الصور والشخصّيات بعد تجلّي تلك الصورة، والذوات معدومة بحضور تلك الذات، وكلّ امرء ينظر إليها كالناظر إلى نفسه في المرآة. إذا تحقّقت له مشاهدة الذات لن ينتظر ظهور الإثبات.

farajmatari
03-12-2010, 01:27 AM
مبدأ القيامة:

"لذّة الرعة من الحذر"
معركة الزمان جارية لكن قليلة هي الأوهام، وقُدّر لكم تنسيق البواطل لرؤيتها والتمتّع بسوقيّتها. فلا عجب من نشاط المارقين وجلوس المتكبّرين، ولا يُعقَل خمد حركتهم وإلا توقّفت الساعة عن العد، فهل يُعقَل مقارنة مرحلة الخير والتفاؤل بمرحلة النفوس الجيّاشة للاستمتاع بعظمة واحدة.

وفقاً لتعاليم الحكمة المقدّسة لم يعد الزمن زمن زرع بل زمن حصاد، إذ ليس عصرنا هذا كما تقدّم من الأزمان والعصور، لأن الضد وأعوانه في هذا الزمن قد تضاءلت أعمالهم إلى الانسفال والتوهيم، وأمواج الباطل تتكسّر على شواطىء عودة المُلك إلى أهله المحقّين.

فهذه الجولة لا تُعَد من جولات الضد، ولا يُقال قوّة الشر لأن قوّته معدومة، إنما عقول الظلمات تجاهر بالشر علناً وأفعالهم تنكشف بالقبح إلى العيان، لأن الضد الأكبر فقد سيطرته على أعوانه، وبالتالي لغة الشر فقدت غموضها، وسقط قناعها

و"إذا انكشف الشر في عالم المادة فقد سيطرته في عالم الروح" (من مخطوطات حكمة قمران)

والسؤال إذاً: لماذا سُلّط في هذا الدور الأخير أقبح البشر أعوان حارت في القِدَم ومَن أضرموا على أبناء النور في سالف العصور نار الفِتَن على مَن أقرّوا بالحكمة المقدّسة وحافظوا على عهدهم لها:

لأن، لا بد لِمَن يطلب معاني القيامة الكبرى أن يذوق لذّة الروعة من الحذر فيرى بأم عينه التقاء مصير الوهم في ذهنه بمصير هؤلاء في الخارج، فيعرف الفرق بين الذهني والخارجي وبين "الناظر" وتأثيرات النظر في المنظر، فيتيقّن عندئذٍ بأن مصدر ذلك الوجود لا يماثله شيئاً آخر هناك، وأنه

حاكم مصيره وبأن دائرة الأزمان قد دارت من أجله وانها عادت لتؤكّد له بأن كل شيء بيده عندما يعرف حقيقة شخصه، والضرورة المنطقية لانحصار العدم بأشخاص أهل الكفر والارتداد، مَن جعلهم الرب آية للعذاب، وأداة لمعرفة اقصى معاني الثواب والعقاب.

وهذا ما يُفرّق أبناء النور عن أبناء الظلمة الأشقياء،

فأبناء النور يحتفظ كلّ منهم بنظرته ولا يحترق في المنظر ولا يغرق في الصورة ويبقى مسكناً للنور الإلهي الذي "كل يوم هو في شأن لا يشغله شأن عن شان"، أما أبناء الظلمة فقد تخلّى كلّ منهم عن أسلوبه، وباع نظرته للضد. فنفسه لا تتوق إلا لصورة العظمة التي صوّرها له، فيشقى في تلك الصورة شقاءً أبدياً. فنعود ونقول:

"مَن طلب العلا سهر الليالي، ومَن عرف الحق لا يتعب ولا يُبالي"

وفي منظار الحقيقة النهائية كل شيء يحدث لحكمة محكمة ويأخذ مكانه في البنى المعنوية التي يرتكز عليها الوعي الآدمي، لذلك فإن سمّ الأضداد نافع وحركتهم ضرورة لاستمرارية الزمن، فشروط الثواب والعقاب تقتضي بأن تستمر حركتهم إلى أن تختبىء وراء نطاق المسؤوليات حيث يُضمَر قانون الغاب وتراكيب العذاب لِمَن غرق في صورة المادة والصيرورة وسالت طبائعه بسيلان الحُطام والآثام واستعار من الروح سكوناً ليس ملكه، فلا بد له أن يعيد السكون بعناء الحركة.

ولا أحد يقوم بفعل ما إلا بدافع رغبة ما يظنها صائبة. فلذلك إن معطيات الأقوال تقول:

السكون مفتاح الأسرار، أما الأفعال فليست هي المقياس، إنما جذور الشر الحقيقي تكمن في جهل الناظر لتاثيرات نظرته في المنظر، وجهل الراسم للمعنى الذي يمثّله رسمه على لوح القدر، وجهل الفاعل للدور الذي يصنعه فعله في شخصه: صورته.

وهذا الجهل مُستَمد من رفض إبليس القديم الاعتراف بآدم الذي انعكس برفض المقياس الإلهي الذي يتجلّى بنواحي الصورة الآدمية وما تمثّله من معاني للألوهية: كالحب والخير والجمال، والذي به تُقاس الأشياء، فينتج عن هذا الرفض رغبة في تشويش الرؤيا تبحث عن منفذ لها في حقل الحركة والتصرّفات وتستمد طاقتها من طاقة "الناظر" إليها لأنه يمدّها بنظرته بنوع من الوجود المعدوم أصلاً، فيصبح لرفض إبليس القديم وجود وهمي.

لذلك فإن طاقة الشر مدمّرة لذاتها، والنار إن لم تجد ما تأكله أكلت نفسها.

وفيما ترتفع ضجة الأفعال الخالية من عنصر النور، وتتجرّد الأفعال البشرية أكثر فأكثر من المعاني الآدمية، يبقى المقياس الإلهي هو هو، فالله غني عن ما تفعله العبادة، والأضداد مهما تلحفوا بالعظمة والغموض هُم في المعادلة النهائية مخلوقات تُنسَب إلى نظام الخلق وتخضع لقوانينه، فأعمالهم لا تدينهم أمام الله، لأن الله قد تنزّه عن مخلوقاته بالعقل (المقياس الآدمي للألوهية)، بل تدينهم أمام آدم (العقل) الذي رفضوا رؤية الألوهية في صورته،

وبمقاييس تقلّبهم الأبدي كبشر هنا على الأرض سيذوقوا ما صنعت أيديهم بحق الأبدية، كأرواح أُزعجت عن هياكلها الإنسانية وتغرّبت عن معاني آدميتها. وبهكذا إدانة تتوضّح معاني العذاب الأبدي ودوافع اليأس من الرحمة الإلهية، لأن كل شيء كان بيدهم وفرطوا به...

لذلك فإن العالم يتساوى في طلبه للإلوهية، لكن عقول الظلمات تبحث عنها في الأحجام الكبيرة وفي العظمة الموحشة التي تغرّب الإنسان عن موطن إنسانيته، أما أبناء النور فلا يأتنسوا إلا بالصورة الآدمية لأن فيها ظهرت أسرار المحبة الحقيقية، وإلا لما أوصت الحكمة بـ "صدق اللسان وحفظ الإخوان"، فالصورة لهم في جميع العصور العروة الوثقى وطريق العبور من عصور الظلمة إلى عصر النور.

وأعوان الضد لَن يُعاقَبوا في العالم المجهول بل في هذا العالم لأن رفضهم للنور الإلهي الذي تجلّى في معاني الصورة الآدمية جمح بهم إلى أقصى مجاهل الحركة السفلية لإتمام نظرة إبليس الأعظم، غير واعين لأبناء النور تلك للعين الإلهية التي بُعثت إلى حيث هم كهم حجة منهم عليهم لتضع أمام أنظارهم المرآة ليروا صورة الوحش في أنفسهم بمنظار الحدود الآدمية.

ومَن لم يعرف الحدود ويوحّد المعبود فاليلزم الإنكار والجحود، لأن قوة الضد الروحانية قد صُلِبت على خشبة الوجود، فظهر هو وأعوانه بالصور الإنسانية ولم يعلم أن:

الزمان والمكان هو صورة للأبدية،

والكون صورة للنفس الكلّية،

وحالة الإنسان على الأرض صورة للحكم الأبدي على الأنفس، إما بالسعادة أو بالتعاسة،

فانظر إلى معاني وجودك هنا على الأرض: هل أنت سعيد بما تراه؟

فماذا عسانا أن نقول بشأن تعاسة هذا العالم:

يا أمّة قد عدمت تبيانها، إذ جعلت دليلها عميانها
ما الله بالمطفىء نور العقل، كلا، ولا الموقد نار الجهل

قد ظهروا بالعالم العلوي، بما لهم من خطرٍ عليّ

وبطنوا في عالم الأجسام، حقاً بأقدارهم الجِسام

مسائل تجمعها قصائد، قصائد لكنها مصائد

مصائد لراغب مسترشد، مصائب لكل عاتٍ مُعتَدِ

فابلغ من حميم قول القالي، بالقول، ما لا تبلغ العوالي

farajmatari
03-12-2010, 04:19 AM
سر الاسرار
المؤامرة الكبرى
http://www.hidden-science.net/truthsite.html

الحروب النوويةالتي حصلت قبل التاريخ!
ما لبثت البشرية أن انتعشت وازدهرت من جديد بعد قرون من التخبّط في تداعيات الكارثة الكونية التي أصابت الأرض، حتى حدث انهيار آخر كبير على مستوى عالمي! وهذه المرة كان نتيجة محرقة نّووية هائلة وشاملة! وبعدها بدأت مرحلة التّاريخ المسجّل الذي نعرفه في وقتنا الحاضر (التاريخ الرسمي الذي ندرسه في المدارس).

لقد اكتشف الباحثون، عبر القرنين الماضيين، الكثير من المخطوطات القديمة التي، رغم ترجمتها بطريقة صحيحة، لم يفهموها في البداية. وبقي الأمر كذلك إلى أن تقدمت المعرفة الحديثة ولحقت بالمعرفة القديمة حيث استطاعوا استيعابها. احتوت هذه الوثائق القديمة جداً على مواضيع أصبحت مألوفة للباحثين فقط بعد حصول الانفجارات الذرّية في اليابان خلال الحرب العالمية الثانية. وحينها عرفوا أن ما روته تلك المخطوطات القديمة كان مرعباً فعلاً.

يشير العديد من الاكتشافات الحاصلة في جميع أنحاء العالم إلى حصول نوع من الانفجارات النووية على سطح الكوكب، كالزجاج الأخضر المنصهر الموجود عميقاً في طبقات الأرض في مواقع مختلفة. رغم أن مثل هذا الزجاج لا يوجد عادة إلا في مواقع الاختبارات النووية، ومع ذلك فقد تم استخراجه من مواقع أثرية عديدة، وتلك المواقع تفصل بينها مسافات شاسعة حيث وجدت في بأفريقيا وآسيا، وأوروبا والأمريكيتين.

"..هذه ليست أوّل مرّة يفجّر فيه الإنسان جهازاً نووياً.."
هذا ما قاله "روبرت أوبنهايمر" Robert Oppenheimer والد القنبلة الذرية الحديثة، بمناسبة تفجير أوّل قنبلة ذرّية في التاريخ البشري المعروف. هل كان يعرف أسراراً مجهولة بالنسبة للأغلبية ومُقتصرة على مجموعة قليلة من الأشخاص العارفين؟
.................

استخدام الأسلحة الذرية



1 ـ في الوثائق القديمة:

الهند 2449 قبل الميلاد
تحدثت كل من الرامانيا والمهاباراتا وغيرها من النصوص الهندية القديمة، عن الحرب الشرسة التي حدثت قبل عدة آلاف من السنين بين أطلنطس وحضارة راما، وقد استخدمت فيها أسلحة لم يتخيلها البشر حتى النصف الثاني من القرن العشرين (أي بعد تفجير أول قنبلة نووية).
تحدثت المهابهارتا عن الدمار الفظيع الذي أحدثته الحرب، فتقول:
".. كانت عبارة عن قذيفة واحدة مشحونة بكل ما يحويه هذا الكون من قوة. ظهر عمود من الدخان واللهب، سطع هذا العمود كما تسطع آلاف من الشموس... بقوة الصاعقة، إنها رسول الموت الجبار الذي حوّل إلى رماد كل سلالة الفريشنيس Vrishnis والأنداكاس Andhakas ...."
ويصف الجزء التالي بدقة شكل الانفجار النووي، وآثار الإشعاعات على السكان، وكيف كان القفز إلى الماء هو المهرب الوحيد.
".. احترقت الجثث ..
لدرجة أنه لم يعد ممكناً تمييز أصحابها...
سقط الشعر وانقلعت الأظافر،..
تكسر الفخار دون سبب،..
... وانقلب لون الطيور إلى البياض....
.... بعد بضعة ساعات
احترق كل شيء يؤكل ....
..... وللهرب من النار
رمى الجنود أنفسهم إلى الجداول
كي يغسلوا أنفسهم ومعدّاتهم....."

ـ يروي هذا النص، بدقة كبيرة، كيف تم استخدام طائرة صاروخية لتحمل سلاحاً دمر ثلاثة مدن. وكان هذا مشابها لتصريح شاهد عيان على انفجار قنبلة ذرية. فقد وصف التالي:

- وميض الانفجار.
- عمود من الدخان والنار.
- الغبار الذري المتساقط.
- موجات الصدمة والحرارة الشديدتين.
- مظهر الضحايا.
- تأثيرات التسمم الناتج من الإشعاع.

ذكر هذا النص التاريخي ما يلي:

-"صاعقة حديدية شملت" "قوة الكون".
- عمود متوهج من الدخان واللهب، مضيء بقدر عشرة آلاف شمساً، مشرقة بعظمة وبهاء.
- "الغيوم زمجرت إلى الأعلى".
- "الغيوم كلون الدم هبطت فوق الأرض".
- "الرياح الشديدة بدأت بالهبوب".. الفيلة على بعد أميال سقطت بفعل الرياح.
- "رجّت الأرض واحترقت بفعل الحرارة العنيفة المريعة لهذا السلاح".
- "كانت الجثث محروقة إلى درجة أنه لم يعد بالاستطاعة تمييزها".
- "تساقط الشعر والأظافر. انكسرت الأواني الفخارية بدون سبب. أصبحت الطيور بيضاء اللون. بعد ساعاتٍ قليلة، تلوثت كل المواد الغذائية".
- "الآلاف من المركبات الحربية سقطت في كل مكان.... الآلاف من الجثث احترقت وتحولت إلى رماد".
- "لم نشهد أبداً سلاحا مريعاً كهذا من قبل ، ولم نسمع عن مثيل له ابداً".

موقع المعركة: المناطق العليا للغانج Ganges (الهند)
هناك فقرات من المخطوط السنسكريتي القديم (الماهابارتا) "Mahabharta"، تعد مرعبة فعلاً. فالرعب الكامن في وعي الأشخاص الذين نجو من هذه المحرقة لا يزال حياً على صفحات هذه المخطوطات. إلى أن بدأنا نقيم التجارب على المواد المشعة، لا يمكن لأي شخص على وجه الأرض أن يصف المرض الناجم عن الإشعاعات، لسبب بسيط وهو أنه لا وجود لمرضٍ كهذا. أما المخطوطات القديمة، فقد وصفت الأعراض بدقة: فقدان الشعر، التقيؤ، الوهن الجسدي ثم الموت المحتّم... جميعها أعراض تقليدية للتسمم الناتج عن الإشعاع النووي.

والغريب في الأمر هو أن طريقة الوقاية من التلوث الناتج من الانفجار قد ذكرت بالتفصيل! حيث ذكر بأنه يستطيع الإنسان أن يُنقذ نفسه بإزالة جميع القطع المعدنية من جسمه وغمر نفسه مباشرة في مياه الأنهار، والسبب في ذلك هو ليغتسل ويتخلص من الدقائق الملوثة... ويتم اليوم إتباع نفس الإجراء.

بـابـل:
ـ تروي "ملحمة جلجامش" يوماً عندما "صرخت السماوات"، وأجابت الأرض فجأة مضيئة بالبرق، توهجت النار وصعدت إلى الأعلى، وأمطرت الموت. تلاشى الضوء وخمدت النار. كل من صعقه البرق تحول إلى رماد.

التيبت:
ـ تصور المقطوعة الشعرية التيبيتية ستانزاس ديزان Stanzas of Dzyan" محرقة ابتلعت دولتين متحاربتين حيث حدث بينهما نزال جوي مستخدمين فيها أشعة حاجبة للنظر وكرات من اللهب واسهماً مشعة وبرق رهيب. وتلك الدولتان كانتا:
ـ "ذات الوجه الأسمر" و"ذات الوجه الأصفر" (أي المنغوليين التابعين لحضارة غوبي "Gobi") القليل من ذوات الوجه الأصفر نجوا من الفيضانات والدمار النووي، أما ذوات الوجه الأسمر فقد أُبيدوا بالكامل.
ـ "العين المستقيمة" (شعوب أوروبا والشرق الأوسط) كانوا من بين الناجين، وعلى ما يبدو أنهم قد زُجوا أيضا في هذا القتال النووي.

المكسيك، والولايات المتحدة الأمريكية:

ـ تصف نصوص المايا القديمة الآثار المدمرة (والتي لسوء الحظ أصبحت واضحة تماماً لنا بعد ضربة Horoshima) الناتجة عن النار القادمة من الأعلى مما أدى إلى خلع العيون وتفسخ الجسد والأحشاء، مدناً كبيرة مزدهرة تقع إلى الشمال (في الولايات المتحدة الأمريكية) قد دمرت.


كندا و الولايات المتحدة الأمريكية:
ـ هنود كنديون يتحدثون عن "أشخاص حلقوا فوق السماوات" وعمروا مدنا متألقة وبيوتاً فخمة "إلى الجنوب" (أي في الولايات المتحدة الأمريكية) بعدها جاءت الأمة المعادية، وحصل دمار مريع، واختفت الحياة من المدن، ولم يبقى سوى الصمت.

الولايات المتحدة الأمريكية:
ـ هنود الهوبي Hopi يروون "أن بعضاً من هؤلاء الذين جاؤوا من العالم الثالث حلقوا فوق مدينة عظيمة، هاجموها وعادوا بسرعة كبيرة لدرجة أنه لم يستطع سكانها أن يعرفوا من أين أتى المهاجمون، وسرعان ما بدأت العديد من الدول بمهاجمة بعضها الآخر". ومن هنا أتى الفساد والدمار.
....................

2 ـ الإثبات الفيزيائي

الغابون Gabon، غرب أفريقيا:
ـ في أفريقيا، هناك بقايا من سلسلة تفاعلات نووية حدثت ما قبل التاريخ حيث لا يمكن تفسيرها بالوسائل الطبيعية، تم اكتشافها في أسفل منجم قديم يعود إلى عصر ما قبل الفيضان، تبدو وكأنها بقايا لتفاعل نووي (مصنوع و ليس طبيعياً).

الهند:
هناك بقايا في الهند تشير بقوة إلى أن حرباً نووية قد نشبت في الماضي البعيد:
ـ في المنطقة محددة بدقة في السجلات القديمة، أي التي تقع بين جبال الغانج Ganges والراجماهال Ragamahal حيث يوجد هناك عدد هائل من الآثار المحروقة التي لم يتم استكشافها حتى الآن، وهذه دلائل على أن هذه البقايا لم تحترق بنار عادية. في حالات متعددة تبدو وكأنها كتل هائلة منصهرة ومدموجة ببعضها، وسطوحها مثقوبة ومنقرة بشكل كبير "كصحيفة القصدير التي تم صهرها بسيل من الحديد المنصهر".

ـ في الجنوب الأقصى في مناطق غابات ديكان Deccan، يوجد الكثير من هذه البقايا والآثار. بجدران مزججة ومتآكلة، ومتصدّعة نتيجة الحرارة الهائلة. وبعض الابنية، حتى سطوح الأثاث الحجرية قد تحولت إلى زجاج (أي صُهرت ثم تبلورت).

ـ ولقد وُجد في نفس المنطقة هيكل عظمي فيه نشاط إشعاعي أقوى خمسون مرة عن المستوى الطبيعي. لا يمكن لاحتراق طبيعي أو انفجار بركاني أن يصدر حرارة شديدة تؤدي إلى فعل ذلك. حيث انه يتطلّب ملايين الدرجات من الحرارة، والتي وجب أن تكون حسراً نتيجة لتفاعلات نووية حرارية.

ـ في مكان آخر إلى الجنوب، عثر الضابط البريطاني ج. كامبل J.Campbell على موقع مشابه، كان المكان شبه مزجَّج (أي كاد يتحوّل إلى زجاج)، أما المصدر الذي سبب هذا فلازال مجهولاً.

ـ وهناك تقارير مشابهة قدمها المسافرين عبر مناطق الأدغال، تقارير عن أبنية مدمّرة ذات جدران مشابهة لألواح الكريستال السميكة، وهي أيضاً منصهرة وممزوجة ببعضها عل شكل أكوام من الأحجار المزجّجة، كان واضحاً أن هذا الدمار نتيجة قوة هائلة غامضة ومجهولة.

farajmatari
03-12-2010, 11:43 PM
http://www.hidden-science.net/

وهنا ايضا
كتاب السر الأكبر باللغة العربية لديفيد ايكة

http://weareindanger.com/books.html


http://www.educate-yourself.org/mc/

farajmatari
16-12-2010, 11:44 PM
Kiesha Crowther, one of the 12 Shaman wisdom keepers on the planet, said that 2012 will bring heaven on earth during her workshop in Zurich in November 2010. Keisha, who is also called Little Grandmother, said that “we live in a magical time – the most amazing time on planet earth to ever be.” Her uplifting message is captured on a high quality video that is illustrated with gorgeous pictures and accompanied by a beautiful music piece called “Garden of Love” by Rija.
According to Keisha, earth is going to be reborn into her heavenly self and we have the opportunity to enlighten with her. In fact, the change has already begun. Large amounts of energies are coming to planet earth from the galactic center. They are coming in short intervals to give us time to digest these new energies. Mother earth and our human bodies now have more energy vibrating in them than ever before.
Do not fear 2012. “Rejoice inside of your hearts because it is going to be beautiful”, said Keisha. We have an opportunity to become enlightened and, when we do, we will live from the heart. However, enlightenment is not automatic. If you continue living from your mind and your ego, then you will be removed because it is that kind of mindset that is killing Mother Earth and she isn’t going to take it anymore.
So, it is up to you whether you ascend with Mother Earth or not. All you have to do is to live from your heart and be love
http://www.vimeo.com/16830337
http://consciouslifenews.com/living-avatar-reveals-the-truth-about-2012/111384

farajmatari
15-02-2011, 11:04 PM
نحن نعيش في وقت مثير من تاريخ البشرية.
نحن على أعتاب العصر الذهبي المنبثق.
هناك طاقةٌ جديدةٌ تعم الكوكب الآن،
إنها طاقة التوازن،
التي ترمي خارجاً القوى السلبية وتثيرُ حالة تيقُظٍ في الأفراد.
سوف يؤدي ذلك إلى مرحلةٍ وعي عامة جديدة لدي الناس
يثور الناسُ تحت تأثيرِها أكثر فأكثر
وهذا ما يحدث وسيحدث في العالم حاليا

farajmatari
25-02-2011, 10:57 PM
بهذا الرابط نواصل معراجنا للعام 2013
بصحبتكم
ومن هنا نبدأ أيضا
http://www.youtube.com/watch?v=f9IjtqrHavM&feature=related

farajmatari
03-03-2011, 09:58 PM
عصر الدلو
العصر الذهبي
تم ذكره من قبل علوم الباراسيكولوجي و كذلك الكارما في علوم لازاريف و ثبته الحكيم ساي بابا على أساس انه مفصل يمكن أن يحدث من خلاله ومن قبله و بعده معاناة عامة ستسرع بتجسيد البرامج السلبية،
مما سيساعد النفوس لتحصل على التطور و الترقي بالوعي أكثر من قبل بسبب مباشر من المعاناة التي يمكن أن تسبب قطعا للروابط و العلاقات المتطرفة و بالتالي النمو و التطور باتجاه علاقة واحدة تكون مع الصديق الأوحد و هو الله نفسه
و الذي لن نستطيع مصادقته حقا إلا من خلال الناسوت أو ما يعرف بمقامه المتجلي فيه من خلال شخص ما لبس لباس الجسد و بقي وعيه مع الله للأبد ..
فهل هذا يعني ان دواؤنا من جنس دائنا
وكيف نفهم هذا الدوران الغريب الذي يذكرنا دائما بشء اضعناه
ما ذكر اعلاه لا يمثل الا 30 % من وهم الحقيقة
ما هذا التسارع الذي يتحدث عنه ايضا ديفد ايكة...
هل سيشعر بهذه الطاقة الجميع
ولماذا 2012 او ربما 2013
وهل هذا هو الزمن الحقيقي ....
لا اعتقد ذلك
لقد تم تزوير الزمن والتاريخ
يقول الدكتور نواف الشبلي
إن كل تخميناتنا الفكرية هي عبارة عن وسائل دفاع نفسية بسبب جهلنا بالحق بحق ...
أيُ نهاية للعالم هي تفكير عقلي جزئي قاصر عن التناغم مع العالم الحق؟؟ ..و أي حق لن يعرف إلا بتجربة الحق سبحانه.؟؟.
و هل يكتفي خلق الإله الواسع بوجود هذا العالم فقط ..؟؟
إذا ما سيطر على الوعي العام ما نراه بالحواس فقط، و فقد الناس حقيقة الإحساس بالإله الحق، فلا عتب على النفس و لا لوم عليها في كيفية خلقها لصور الدفاع النفسي بتصورات قد تحدث أو لا تحدث .. هذا ليس بالمهم .
المهم هو أن ندرك من نحن و إلى أين سنذهب ، فقبل أن نفكر بالقيامة و بنهاية العالم ، هل استطعنا أن نعي ما بعد الموت فنستمر بالحياة الحقة و التي ستصبح حالة وعي قائمة دائمة .. الموت موجود في كل لحظة و على ما يبدو أنه لم يعد هناك اعتبار له من كثرة ما نرى منه، و لذلك تتجه الأنظار للدمار العام و الموت العام و هكذا ...نواف الشبلي

farajmatari
03-03-2011, 10:00 PM
نحن نعيش في وقت مثير من تاريخ البشرية.
نحن على أعتاب العصر الذهبي المنبثق.
هناك طاقةٌ جديدةٌ تعم الكوكب الآن،
إنها طاقة التوازن،
التي ترمي خارجاً القوى السلبية وتثيرُ حالة تيقُظٍ في الأفراد.
سوف يؤدي ذلك إلى مرحلةٍ وعي عامة جديدة لدي الناس
يثور الناسُ تحت تأثيرِها أكثر فأكثر
وهذا ما يحدث وسيحدث في العالم حاليا

farajmatari
03-03-2011, 10:01 PM
يوجد زمان محدد لتلقي هذا النور وهذا الاثير
يواصل نواف الشبلي فيقول
من هذا المنطلق يمكن إعادة استقبال أية موجة من أي مكان و في أي زمان!!!
و المحير إمكانية إرسال موجة قبل الحدث و بالتالي اختراق المستقبل و هذا ما تستطيع تجربته ،
ليس هذا بمعجزة بل قانون طبيعي و هذا ما برهنه لنا الآن حكماء كبار أجلاء موحدين و من أكابر العارفين أمثال الحكيم الكبير ساتيا ساي بابا و الذي يعتبر الشخصية الوحيدة التي مرت على الأرض و برهنت على الروحانية النظرية بشكل واقعي ملموس و بكافة مستويات الحياة الدينية و الاجتماعية و التعليمية و الصحية و الخدمية والاقتصادية و السياسية.... ليس بشهادة مني و من أشخاص من كافة طبقات المجتمع العالمي بجنسياته العديدة فحسب، بل من واقع تستطيع عيشه و تجربته و بشكل عملي محسوس بعيدا عن المعترضين و المدعين و الغيبيين و المثاليين.
فكيف لا تتحقق فكرة ايجابية إن كانت تُبث عبر الأثير بجهاز إرسال مركز و صاف لتصل لمجال أثيري نقي لا يشوبه أفكار المشوشين ولا سلبية موجات المعترضين!!!
إن تحقق الأفكار واقعي لدرجة أن يخلق أحد حكماء الهيمالايا قصرا بكامل حياته و مواصفاته لأحد تلاميذه لكي يستنفذ التلميذ رغبة كانت لديه بعيش حياة القصور يوما ما، و عندما انتهت رغبته خلال أسبوعين أعاد المعلم إرسال القصر بما فيه إلى الأثير، و هل هذا بمستغرب في عصر العلم و الموجات عندما نرسل صورة عبر الفضاء و يعاد تجسيدها في أجهزة خاصة لاستقبالها....
و ما حواسنا إلا أجهزة تستقبل موجات الأثير الموجبة و السالبة و تعكسها على شاشة وعينا ليظهر ما بنا من طبائع عقلية أو ضدية، و نحن كذلك نرسل أفكارنا التي تنعكس علينا و على غيرنا ليتكون مجموع وعي جماعي يؤخر تحقيق الأفكار بسبب عدم التناغم بين الأفراد، و يسرّعه بالتناغم و الانسجام ما بين الأفراد،
و هذا ما أثبتته جامعات الحكيم مهاريشي مهيش يوجي من أن الجذر التربيعي للواحد بالمائة من أفراد المجتمع يستطيعون تنقية الأثير العام ليصبح نقيا صافيا إذا ما قاموا بتقنيات الوعي و التي تساعد على تطوير الأمم نحو التسامح و الايجابية و المحبة و الصفاء و بالتالي خلق مجتمع كامل و أثير أرض نقي يساعد على تحقيق الأفكار بسرعة و هذا ما نأمل حدوثه بالمستقبل القريب حيث سيتم خلق الجنة على الأرض

farajmatari
18-05-2011, 12:19 AM
الآن هو الزمان يا إنسان

http://www.alaalsayid.com/index.php?artid=3129

وستستمر راية حاملي نور الحقيقة من كل دين ومذهب
متجلية في كل عصر وزمان
الموعد أصبح قريب
استعد يا ابن النور

الغائب الحاضر
18-05-2011, 04:43 AM
ما هو المطلوب من موضوعك ؟

ما الذي تريد أن تصل لة !

farajmatari
18-05-2011, 10:49 AM
سيفتح الكون أبوابه قريباً لأصحاب الحق حتى يفقهوا حقائق كثيرة عن أصل الكون،
أصلهم وأصل الوجود. ا
لكثير من طلاب العلوم الإلهية، الغرباء عن الدنيا، أصدقاء الحق الرحّالة على دربه يتسائلون اليوم عن منبع الشر في هذا الوجود. ما هو الشرّ وكيف تشكّل مفهومه حتى أصبح عقيدة راسخة في أذهان البشر وحقيقة واقعة أوقعت في شِبَاكها بالسواد الأعظم من سكان هذا الكوكب الذي أصبح مهدداً بالزوال والدمار ما لم نصحى وندرك من نحن وما دورنا هنا... هل أتينا للحرب والدمار وتوجيه أصابع الإتهام إلى بعضنا البعض، لنتقاتل تحت شعارات الأوطان والأمم والشرائع رغم أننا جميعاً من نفسٍ واحدة؟ أم ليكون كل فرد فينا وعياً يجسّد نور الله وينشر السلام ويعطّر زوايا قلبه بعطر الرحمة لنحيا الجنة هنا والآن على هذه الأرض؟...

لقد إرتكب الإنسان خطأ فادح حين سلّم مسؤولية الإجابة عن أسئلة مصيرية في غاية الأهمية تتعلق بحياته وروحه، بقدَره ومصيره في هذا الكون الذي لا بداية ولا نهاية له، إلى غيره. ألقينا بعبء البحث عن ذاتنا وعبء تحديد مصائرنا في هذه الحياة والحيوات القادمة خلال رحلتنا الروحية الأبدية في عوالم هذا الوجود بين أيدي قادة ومؤسسات تُطلق على نفسها زيفاً إسم المؤسسات الدينية والعلمية التي تبحث عن مصلحة الإنسان وخيره وصلاحه... لكننا لم نفهم بعد بل ولم نسأل لمَ لم ينتهي الشر ومن أين جاء أصلاً وكيف أصبح في يومنا هذا عملاقاً يلتهم كل نفس بشرية دون رحمة ويوقعها في مصيدته، رغم أن جميع القادة وجميع المؤسسات الدينية والإجتماعية والعلمية تنادي بصوتٍ واحد أنها تعمل لصالح الإنسان وخدمته ولأجل رفع كلمة الله وتطبيق العدالة وإحقاق المساواة بين البشر؟ ماذا لو كان الصوت الذي ارتدى ثوب الحق هو صوت الباطل قد زيّن أقواله وأفعاله وصوته بأعمال الخير وعذب الكلام؟ ماذا لو كنا نحيا بين أحضان هذا الشر وكان هو قادئدنا وحامينا ومحامينا؟

من أنا؟ من أنت؟
منذ قرون والإنسان يجهل الإجابة الحقيقية على هذا السؤال فقد تم تشفيره وإجباره أن يحيا الحياة مردّداً منوال وموّال أنا الجسد، أنا العقل، ها أنا ذا... ينظر الناس في المرايا فيظنون أنهم إلى صورتهم ينظرون. ثم ينصتون إلى حديث وكلام وحوار لا ينتهي داخل عقولهم فيظنون أنهم إلى أصواتهم يستمعون. لا هذه الصورة صورتنا ولا هذه الأصوات أصواتنا... الجسد والعقل ليسا أنت وأنا... الجسد والعقل أداة ليختبر أنت وأنا الحياة على هذا الكوكب... وحين أقول أنت وأنا أعني ذلك الوعي الواسع الشاسع... الأنا الكبرى لا الأنا الصغرى... فالعقل قُدِّر له أن يكون خادماً مطيعاً لنا لا سيداً يأمر وينهي... العقل يمنحنا القدرة على اختبار الأشكال والأشياء في هذا البُعد المادي من الوجود من خلال فكّ شيفرة الواقع الذبذبي الذي نحيا فيه وترجمته إلى أوهام مثل الزمان والمكان والأشكال المادية المتجسِّدة، تماماً كما يقوم الكمبيوتر بفكّ وتحليل شيفرة الرموز والمعلومات الموجودة على قرص مبرمج فيحوّلها صوراً ونصوصاً وجرافيكس تتجسد على شاشته.
إن هذا العالم المادي الذي تراه خارجك موجود بهذا الشكل في دماغك فقط.

كلام سخيف؟ يستحيل تصديقه؟
لا أظن ذلك... لأنها ببساطة: الحقيقة.


نحن مثلاً لا نرى بأعيننا، بل من خلال أنظمة فك الشيفرة الموجودة في الدماغ. فالعينان تقومان بتحويل المعلومات الذبذبية إلى إشارات كهربائية يقوم الدماغ بتحليلها ليبني على أساسها الواقع المادي الذي نراه ونحياه. كل شيء هو عبارة عن ذات المعلومات سواء ذبذبية أو كهربائية أو كيميائية، إلخ... المعلومة هي ذاتها، وحدها وسيلة الإتصال والتواصل هي التي تختلف. المعلومة ذاتها في أشكال مختلفة. الأمر أشبه برجل يرتدي بدلة يقوم بتمرير ورقة لإمرأة ترتدي فستان فتقوم بدورها بتمرير ذات الورقة لشاب يرتدي قميص. وسائل التواصل والنقل مختلفة لكن المعلومة هي ذاتها. هذه الشاشة التي تنظرون إليها الآن موجودة بشكلها المادي في أدمغتكم فقط والأمر نفسه مع كل شيء ترونه حولكم، بما فيه الشمس والقمر والنجوم. إن كل ما تختبره من لمس وشمّ وتذوّق ورؤية وألوان وحرارة ومسافة وجماد وحتى الحركة، جميعها عبارة عن معلومات ذبذبية (أشكال تموّجية) تم فكّ شيفرتها من خلال الحواس الخمسة والدماغ فحلّلها واقعاً نحياه وهذا الواقع هو وهم العالم المادي الموجود خارجنا. أنت مثلاً تحمل كتاباً وأنا أنقر على الكيوبورد الخاص بالكمبيوتر... حسناً... حقيقة ما يحدث هو أن يداك ويداي تقوم بتحويل معلومات ذبذبية من الكتاب والكيبورد إلى إشارات كهربائية. يأخذ الدماغ هذه الإشارات الكهربائية فيفكّ شيفرتها ويترجمها إحساساً مادياً بأنك تحمل الكتاب وبأني أنقر على الكيبورد.
وظيفة العقل هي استقبال الحقيقة عن طريق الفصل، اللغة، الأنظمة، التدرّج، القوانين، الزمان، المكان والشخصية. هذه مهمّته... أن يمنح الوعي الأكبر مثل هذه الإختبارات. المشكلة تكمن في كون البشر تقولبوا في العقل واتحدوا فيه لدرجة أنه أصبح هويتهم، هو وحسّ الإستقبال فيه، وبالتالي باتوا يؤمنون بأن التجارب التي يحيونها ويختبرونها هي حقيقتهم: هي هُم. لكن البشر لم تنسَ حقيقتها الأبدية المجردة بعامل الفطرة والطبيعة... لا... لقد نسَى البشر حقيقتهم لأنهم أجبِروا على النسيان. لقد تمّ التخطيط لهذا النسيان، لهذا التلاعب بالذاكرة الروحية والذكرى جيلاً بعد جيل، عبر شبكات تحكم العالم وتتحكم به منذ آلاف السنين. هدف هذه الشبكات أو أصحاب الظلّ كما يسميهم العلماء، هو إبقاء الإنسان داخل العقل، وخارج الوعي الأكبر. ومن سينفّذ هذه المهمة الكبرى؟ الحكومة، دعاة الحق والفضيلة من كل مذهب ولون، عالم الأعمال، المؤسسات العسكرية، المدارس، الجامعات وجميع وسائل الإعلام... جميعها مؤسسات تم التخطيط لها ودراستها وتنفيذها منذ البداية. بهذه الطريقة نصبح شعوباً... بهذه الطريقة نصبح مواطنين وتابعين لطوائف ومذاهب وتيارات وأحزاب وسياسيين. إنهم يقوم بسجننا على مستوى العقل والجسد أو (عقل/جسد) وهذ المستوى يوازي مستوى الكمبيوتر الذي يتلقى المعلومات كي يفكّ شيفرتها. ومن ثم يقومون ببرمجة حسّ أو أسلوب الكمبيوتر في تلقي المعلومات أي في فكّ شيفرتها بحسب ما يخدم مصالحهم، أي أنهم يقومون بالتحكم بالمعلومات وبالتأثيرات الإلكتروكيميائية التي نتلقاها، فتقوم عقولنا وأجسادنا بترجمتها كما يريدون هم.

دائماً ما يتحدث الناس عن الوعي واللاوعي ويستخدمون عبارات مثل استعادة الوعي. لكنني هنا أتحدث عن الوعي الأكبر، الوعي الكوني الوجودي الذي يعبر عن نفسه بطرق ووسائل لا حصر لها ولا عدّ، ولست أتحدث عن الوعي واللاوعي العاديين الذين هما مرة أخرى جزء من اللعبة فبتجاوزهما نتمكن من استيعاب الوعي الأكبر الذي أتحدث عنه. إنه الوعي الواحد الأبد السرمدي، فينا وبنا ومنه وإليه كل شيء.



يتواصل العقل عبر آلية التفكير، فلا يتوقف عن التفكير أبداً، والناس وقعت في شباك الفكر دون نجاة في الخلاص من الحوار المتواصل في الداخل لأنها اتخذت العقل هويتها فمنحته القدرة على السيطرة عليها والتحكم بها. تتحوّل الأفكار بدورها إلى عواطف وإنفعالات وجميعنا يعلم أن العواطف والإنفعالات هي ردّة فعل الجسد/عقل على الأفكار أو مدى استجابته لها، وبالتالي فقد وقع الناس في مصيدة العواطف والإنفعالات أيضاً. إذ ليس بالضرورة أن يختبر الإنسان تجربة مباشرة حتى يحصل على استجابة إنفعالية عاطفية، بل يكفي التفكير بموقف أو أي شيء يداعب هذا الإنفعال ويلعب على مسرحه. نحن نعيش في عالم من صنع العقل. ولابد للعقل أن يكون كل شيء وأن يخطف الأضواء في عالم عقلي كهذا العالم، ومن هنا تجد عبارات من نوعية: يا له من عقل رهيب، عقلك كبير، أنت تملك عقلاً مدهشاً... حتى تحوّل التحليل والمنطق أو ما يسميه المجتمع بالذكاء الفكري إلى محور عبادة كل أقطاب المجتمع. فكونك مفكّر أو أكاديمي يعني أنك (شاطر أو ذكي) بمفهوم مجتمعنا المشتت. وهذا بالطبع يعتمد على ما تعنيه بكلمة شاطر. التعريف المتوفر لكلمة شاطر في القاموس هو التالي: سريع البديهة وأفكاره مبتكرة. حسناً، نفهم معنى سريع البديهة لطالما كانت هذه مهمة العقل ينفّذها عبر التفكير. لكن مبتكَر؟ غير صحيح بالمرة.... الإبتكار، الجديد والإبداع ينتمي لعالم الوعي لا العقل. إن ما ندعوه بالشطارة هو ببساطة ما يأتي من العقل لكن الحكمة تأتي من الوعي، وكما قال الحكماء في كل زمان ومكان، فالشطارة دون حكمة هي القوة الأكثر دماراً وخطراً على وجه الأرض، هي المكر والخباثة... هي حالنا اليوم. على سبيل المثال... إنه لمن الشطارة أن تقوم بصنع قنبلة ذرية، لكنه من منظور الحكمة مجرد فعل غبي لا يمتّ للحكمة بصلة. لدينا اليوم أناس شاطرة ماكرة لا تعَدّ ولا تحصى لكن أين أنت أيها الحكيم المستنير؟ هذا مردّه لأن البشر شعوب تتبع عقول كبيرة تتحكم بالعالم، لا أرواح حكيمة.
لا عجب في أن الاكاديميين والمثقفين أي من دخلَت معلومات العقول الكبيرة التي تحكم العالم في عقولهم بإحكام فأصبحوا داخل الصندوق، لا عجب في أنهم الأكثر جموداً وبُعداً عن فهم أسرار علم التأمل وعلوم الأنبياء والحكماء. لا عجب فهم لا يرون شيئاً خارج الصندوق، فهم داخل الصندوق، والصندوق هو العقل. رغم هذا فهم المبجّلون المحترمون الذي يديرون مؤسسات المجتمع بشكل مباشر. إن نظاماً صنعه العقل يُفرز آلات صنعها العقل حتى تقوم بإدارة نظام العقل هذا، لذا لا يجد الحكماء والروحانيون لهم مكاناً في هكذا مجتمع. ففي حين يتواصل العقل عن طريق الفكر، يتواصل الوعي الكوني معنا عبر الإيحاء أو ما نسميه بالحدس. والحدس والإيحاء ليس شيئاً تفكّر فيه... إنه شيء تشعر به وتحياه، شيء تعرفه من لا مصدر. هذا الحدس موجود فينا جميعاً. إنه ذلك الشعور بأنك تعرف شيئاً لكنك لا تعرف لماذا تعرف. لا يمتلك العقل مفردات لتصف هذا الإحساس، هذا الحنين والتوق لفعل شيء، للبحث عن شيء، هذا الإحساس بعدم التناغم مع شيء، بعشق شيء ما، لأنها جميعاً تأتي من مكان ما عميق بعيد داخل داخل داخل أعماقنا. أجل من الوعي الكوني.... لكن سيطرة العقل على طريقة استقبالنا واستشعارنا للحقيقة قد أغلقَت باب الحدس فينا، لأننا إذا ما تبِعنا هذا الإحساس لن يعود للعقل سيطرته، سيخسر ولايته ونتحرر من قبضته. والعقل بالمقابل سيعمل جاهداً، سيدافع ويقاتل لأجل بقائه في مكانه.

كم مرة كان لديك ذاك التوق والحنين والإحساس العميق النابع من داخلك للقيام بشيء ما، لكنك أجّلْت لأن أفكارك في عقلك قالت لك:
لا لا... لا تقُم بهذا فمن تحسب نفسك؟ ماذا سيظنّ بك أفراد عائلتك؟ ماذا سيقول عنك جيرانك وأصدقائك في العمل؟ هذا تصرّف غير مسؤول، لديك التزامات، واجبات وسُمعة بين الناس.... ماذا عن مستقبلك المهني؟ سوف تخذل الناس وتخذل نفسك... ما تفعله ليس منطقياً......
آه نعم المنطق... نظام السببية... لكن ما هو هذا السبب؟ في القاموس نجد تفسيرات كلاسيكية مثل القدرة على التفكير بمنطق وسببية، الذكاء، والحكم الجيد على الأمور والحالة الذهنية الطبيعية... من جديد إنه العقل العقل ثم العقل. المنطق والسببية والذكاء بمعنى الشطارة كلها تنتمي للعقل... لكن الحكم الجيد على الأمور؟ أيمزحون من وضعوا المعاني في القواميس؟ عقل وحكم جيد على الأمور؟ متى التقى الإثنان؟ هل التقيا يوماً أصلاً؟ إن سيطرة العقل على إحساسنا واستشعارنا بالحقيقة حولنا تعني أن نرى كل شيء من منظار العقل وحده، والعقل يُعلَّب ويُشفّر حسب بيئة صاحبه. لا سبيل للعقل ليحكم على الأمور، هذا جنون. أما مفردة حالة ذهنية طبيعية فهي مضحكة حقاً، لأنهم استخدموها حتى يتم إخضاع كل شيء للعقل، وحين تتحدث عن أشياء لا يستطيع هذا العقل إستيعابها أو فهمها لأنها أبعد من قبضته وعالمه، يتهمونك بالجنون. لهذا جميعنا طلاب الحق والتأمل والعلم الإلهي في نظر المجتمع مجانين.
هذا الكون هو طاقة تتجسّد بأشكال مختلفة. وقد أظهرت التجارب التي قام بها علماء اليابان كيف يشعّ الجسد بالنور المنبعث منه صعوداً ونزولاً على مرّ اليوم. لقد تطوّع خمسة ذكور فكشفوا عن صدورهم وجلسوا أمام كاميرات في ظلام تام لمدة عشرون دقيقة كل ثلاث ساعات. أظهرت التقارير والأبحاث أن الجسد يشعّ بلون زهري ثم يبهُت على مدى اليوم. إن العقل/الجسد هو طاقة بإمكانها أن تكون حرة منسابة خفيفة (عقل منفتح)، أو ثقيلة كثيفة (عقل منغلق)، وهذا يعتمد على حالة كياننا الوجودية. لاشيء يستهلك هذه الطاقة كالخوف والإعتقاد الأعمى المتحجّر. وتوجد برمجة تسمى برسم خارطة الدماغ، تعني بأن المعتقدات الصارمة المتحجرة تجدّد نفسها بحيث يقوم الدماغ بفلترة الحقيقة وقولبتها حتى تناسب هذا المعتقد. من يتحكمون ويحكمون ما يجري من أحداث في هذا العالم في الظلّ يسعون خلف عقلك، أي خلف معتقدك. هُم لا يأبهون ما هو معتقدك وانتمائك الطائفي والسياسي إلخ، طالما أنك تملك واحداً. فهُم يسعون لجعل رؤيتك محدودة بحيث تعجز عن رؤية الصورة الكبيرة من جميع الزوايا وهم يتبعون لعبة معتقد ضد معتقد لأجل توسيع سياسة فرِّق تسُد. من هذا المنطلق فإن العقول الشاسعة الواسعة الواعية الحرة التي تبحث عن الحقيقة الكونية مجرّدة من أي فكرة أو ميل أو شعار، تشكّل لحكام العالم الكابوس الأسوء، لذا قاموا منذ قرون بتصميم المجتمع بطريقة تقمع كل من يحاول سلوك درب الوعي.
يقول الطبيب النفسي دايفيد شاينبرج بأن الأفكار هي دوامات من الطاقة قادرة على أن تتحوّل لتصبح ثابتة ومتحجرة صارمة. ويقول بأن هذه الدوامات المتحجرة الكثيفة تعبِّر عن نفسها كآراء ثابتة ورؤية صارمة للحقيقة وموقف لا يتغير. هذه الدوامات الكثيفة تؤدي إلى إغلاق قنوات الطاقة فينا، تسجننا في واقع الحواس الخمسة وتحجب التواصل الواعي مع الوعي النوارني السرمدي الأبدي.
يتبع...

بشار عبدالله

farajmatari
20-05-2011, 10:02 PM
هنالك الكثير من الديانات التي تحدثت عن هذا اليوم ( يوم القيامة - اليوم الاخير - يوم الحساب ...الخ ) وحتى علميا هنالك الكثير من الاثباتات التي تؤيد هذه النظرية منها ارتفاع حرارة الارض وذوبان الطبقة الداخلية ( الغلاف ) ومن العلماء من يقول أن هنالك كوكب صغير يحمل طاقة مغناطيسية هائلة سيعكس دوران الارض...الخ
وهذه النظريات اغلبها تؤكدها ايات معينة من اغلب الكتب السماوية..ولكن لماذا يجب على الارض ان تدمر ؟
منطقيا....لكل شيء نهاية ...ولكن بالطبع هنالك عوامل معينة ادت الى حدوث هذه النهاية..أعني الارض عمرها مليارات السنين فلماذا ستنفجر او تنتهي الان ؟
مع العلم كل المساوئ التي حدثت عمرها كحد اقصى 50 سنة ! فهل الارض فعلا تغيرت ؟
منذ فترة كنت مع معلمتي وهي تبلغ من العمر تقريبا 74 سنة ولم أكن حينها اعتقد ان الارض تغيرت..فقالت لي : يمكنك عزيزي ان تحس بالتغير في التفاصيل...وهي كثيرة و أي انسان يستطيع ان يرى ان العالم تغير....فمثلا بالنسبة للحيوانات....الكلاب..الكلاب لم تعد موجودة كما كانت منذ 25 سنة مع العلم أنها كانت تتواجد باعداد كثيرة في الشوارع وكل انسان لديه بعض المعلومات في علم الطاقة ولا اقول خبيرا يعرف ان الكلاب تحس بالطاقة السلبية و باقتراب الخطر اكثر من اي حيوانات اخرى .. وحتى العصافير ان تأملت قليلا في زقزقاتها تستطيع ان تحس أنها خائفة ونبرات اصواتها اختلفت....العالم تغير
والتفاصيل التي ذكرتها معلمتي تفاصيل صغيرة اذا ماقارناها بالحوادث الاخرى الحالية فمثلا كل هذه البراكين في اندونيسيا و الزلزال المروع الذي ضرب اليابان او حتى الثورات و التظاهرات العربية..أهي صدفة !؟ لا شيء يسمى صدفة ... ومن المؤكد ان كل شيء حدث له سبب أدى الى حدوثه ... ولكن لماذا الجميع يقولون ان النهاية تحديدا في 2012 !؟
لأن اغلب النبؤات والايات التي تتحدث عن اقتراب نهاية العالم و دمار الأرض نراها الان..ا
ولكن هل النهاية فعلا في 2012 ؟
بعض العلماء يقولون دمار الارض في 2012 والبعض الاخر يقول بداية العهد السيء على الأض والكثير من علماء الطاقة يقولون أن في هذا العام سيكون هنالك دمار شامل يدمر الناس حسب طاقتهم...ويترك الناس الطيبين و الاجابيين...وفعلا هنالك الكثير من الحضارات التي شهد لها بنبؤاتها كالمايا تؤكد أن نهايا العالم في 2012 والله أعلم ولكن بالطبع مهما كان الوضع سيئا هنالك دائما بعض الاشياء البسيطة والتي يمكننا فعلها للتغلب على أي شيء سيء ( تفائلوا بالخير تجدوه ) وهذه بعض الخطوات لتخطي هذا العام بأمان:
1 - لا تحكم على اي شيء مهما كان بانه سيء او جيد...بل قل فقط انه شيء وهنالك اسباب منطقية أدت لحدوثه
2 - كن محبا رحيما لكل الناس....وكن دائما انت المبادر فان كان هنالك انسان معين بينك وبينه خصام حاول ان تذهب وتعتذر منه ان كان يستحق
3 - احب جميع الحيوانات والكائنات ... وتذكر انهم اخوتك ولهم الحق بالعيش مثلك
4 - حاول ان تفرغ 5 دقائق من وقتك في اليوم للدعاء و الاستغفار....فهذه الطريقة واحدة من اسهل الطرق و افضلها للتخلص من الكارما
5 - تذكر ان الله يحبك اكثر مما تحب نفسك بكثير...وان اي شيء قد يكون سيئا بنظرك تكون له جوانبه الكثيرة الايجابية و الضرورية

6 - عامل كل انسان لشخصه...وليس لدينه او انتمائه أو شكله
7 - حاول ان تجد صديق طريقك الذي يحبك وتحبه ويكون صادقا معك...والافضل ان تكون ضمن جماعة...قد يكون الامر صعبا ولكن حاول !
8 - عليك ان تؤمن ان هذه الخطوات بشكل عام والمحبة والرحمة بشكل خاص هي سبيلك الوحيد لكي تمر بأي عام كان لا تريده او اي شيء سلبي بسلام
انها اذا ليست النهاية بل البداية
لقد بداء عصر الحب والنور والوعي ليصبح ظاهرا
وسيتوارى الحقد والكراهيه الى داياجير الظلام احقابا

احبكم فى الله

farajmatari
06-07-2011, 11:59 PM
عملية عروج الجسد البشري في 2012
مع بداية إنقلاب الشمس الشتوي في ديسمبر 2012, سوف تأتي طاقة جديدة من خلال الثقب الأسود في قلب المجرة (هوناب كو لحضارة المايا) وسوف تدخل من خلال الشمس إلى الأرض عند حلول نهاية ديسمبر. سوف تعيد ما حصل باكرا عندما توقفت الرياح الشمسية في 1999. ستتوقف إلكترونات الرياح الشمسية لثلاثة أيام. في خلال هذه الأيام الثلاثة سوف تغير هذه الطاقة الجسيمات الأرضية كليا, سوف يتبدلون. سوف يعاد صياغة نمط الكوكب. العديد لن يتمكنوا من احتمال التغيير في نمط الطاقة لأنهم لم يستعدوا. وإذا كانت أجسامهم لم تصفى وهي ممتلئة بطاقة عالقة من الماضي, فسوف يهلكون خلال هذه الأيام الثلاثة. هم فقط لن يتمكنوا من أن يسندوا بالتغيير في الطاقة, أجسامهم. كلهم لديهم الفرصة للعروج. هؤلاء الذين تجهزوا أو كانوا يحاولون التجهز سوف يكون لديهم خلايا كريستالية. الذين لم يحضروا أنفسهم بتاتا ستكون خلاياهم كربونية الأساس ولن يتمكنوا من النجاة تحت هذا الضغط الكبير, هذه هي عدالة اللحظة, بهذا المعنى. هؤلاء الذين عملوا سوف يتسلمون المكافأة. والذين لم يعملوا سوف يتسلمون أيضا ما لم يعطوا. كل سيحصل على نتيجته الخاصة.
قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِلِقَاء اللَّهِ حَتَّى إِذَا جَاءَتْهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً قَالُواْ يَا حَسْرَتَنَا عَلَى مَا فَرَّطْنَا فِيهَا وَهُمْ يَحْمِلُونَ أَوْزَارَهُمْ عَلَى ظُهُورِهِمْ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ. 6:31
بَلَى مَن كَسَبَ سَيِّئَةً وَأَحَاطَتْ بِهِ خَطِيئَتُهُ فَأُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ. 2:81
هذا ليس تهديدا بالعذاب, ولكن بالأحرى طاقة هي في طريقها من الأعلى الذي في مركز الكون. هذه الطاقات سوف تؤثر في كل شيء في كوكبكم. كل جسيم سوف يتبدل. ستكون صحوة. الكل سيرى أنفسهم كما هم عليه حقا. سوف يرونه في أنفسهم. سيبدو كما لو أن هناك مرآة تحملها الملائكة لك لكي تحدق في نفسك. لا أحد من الأحياء في هذه اللحظة على الأرض ويتنبه لهذه الطاقة سيبقى على نفس الحال. سوف يتبدلون للأبد. الإنذار هو طاقة هي على وشك أن تأتي إلى هذا الكوكب. إنها من المصدر وسوف تفتح بنوك الذاكرة للبشر لكي يستطيعوا رؤية علاقتهم بالمصدر. لهؤلاء الذين لم يعيروا إهتمام لموقفهم الروحاني, سيكون هذا ضربة مدمرة حيث أنهم سيواجهون هذه المحاكمة وحدهم تماما دون ملائكتهم لكي تريحهم. عندما يعبر المرء ذلك الفاصل الذي تسمونه الموت, هناك نفس هذه المراجعة وهي شديدة السرعة, ولكن النفس الراحلة حديثا لديها ملائكتها الحارسة لتساعد النفس على الحكم على أعمالها من وجهة نظر كونية, بما معناه أن أعمال الآخرين التي تدخلت في أهدافهم سوف يشار إليها وتشرح. ولذلك فإن هذه المراجعة بشكل ما هي متوازنة في تاويلها. هذا الإنذار سوف يأتي بدون أي مساعدة خارجية في إرشاد تأثير ورد فعل الآخرين في أعمالهم.
http://www.gaius-julius-caesar.com/html/may8.html

الهبوط في أتلانتس
معظم الحوار حول 2012, وكثير من تاريخكم يهمل ما حدث قبل 12,500 سنة في كوكبكم, الذي تعرفونه بالهبوط في أتلانتس, وهناك الذين عملوا بجهد كبير على دفن العلم حول ذلك. تاريخ سجل الحفريات, الدليل على ما تواجد في ذلك الوقت قد تم حذفه بعناية. هناك أولئك الذين يعملون بجهد على إزالة أي دلائل قد تشرح حقيقة أتلانتس. مجددا فهذا كله جزء من اللعبة التي تم لعبها بنشاط كبير وبشكل جيد من قبل أولئك الذين مشوا على الكوكب, الذين يعرفون بالظلام. ولكن حقيقة الأمر أن هبوط أتلانتس قد حصل حقا ولا يزال هناك فعلا دليل وبعضه معروف وموثق جيدا. وحقيقة الأمر أن حضارة المايا كانوا على علاقة وثيقة بهؤلاء في أتلانتس, لقد مشى أسلافهم حقا من التجربة الأتلانتية وهكذا فقد حمل أسلافهم المعرفة. لقد أدى الهبوط من أتلانتس إلى حجاب على الوعي. هذا الحجاب للوعي لم يتواجد في الماضي وكان هناك دائما أولئك الذين بأساليب متعددة تمكنوا من عبور الحجاب. تلك المعرفة متوفرة. لا يمكننا الإحاطة بالتحول الآن, ولكن فإن الطاقات على الكوكب قد تبدلت بالفعل بما يكفي لكي نبدأ بإعادة المطالبة ببعض من من المهارات التي امتلكناها قبل الهبوط في أتلانتس. بعض هذه المهارات سوف تدهشكم. إذن فالمايا قد أحضروا المعرفة من أتلانتس. جزء من دورهم كان أن يضمنوا أن الرسالة بشأن 2012 وانتهاء الزمن الطولي كان مزروعا بشكل سيمكن إعادة إكتشافه في هذا الوقت, وهكذا كان. لقد كان المايا يخبرونكم عن 2012, أنها مرحلة إنتقال, أنها محاذاة. تحدث طاقة , تحول في الوعي الذي لا يمكنكم تخيله. لقد إتخذت هذا القرار منذ زمن طويل, قبل حتى أن تخلق مجرتكم. لقد صممت هذه اللحظة في الوقت. تلك السوبرنوفا انفجرت قبل حوالي 200,000 سنة, التي هي إن أمكنكم فهم تاريخ البشرية, هي عن وقت ظهور الكائن البشري الذي هو معروف اليوم. ولذلك يمكنكم القول أن نهاية الدورة كان قد خطط في بدايتها مع إنفجار تلك السوبرنوفا لكي تجلب تلك الطاقات للأمام. وهذا التحضير للطاقة قد تركز بالتدريج ويتابع التركيز. لقد تكثف بشكل كبير في آب 2009 وواصل التعزيز إلى هذا الوقت وسوف يتابع التعزيز إلى أن يصل إنقلاب الشمس الشتوي في ديسمبر 2012. ليس هناك أي خطأ في الإجتماع معا في المجتمعات وتخطيط طريقة أفضل للعيش, ولكن ذلك ببساطة هو قرار شخصي, قرار يحتاج كل واحد أن يتخذه وسيكون لديه المعلومات لكي يقدم عليه, لا أحد لن يعلم عن هذا. يمكنكم القول أن الرحلة أصعب للبعض الذين اختاروا أن يمشوا مسار الحرمان في هذه الحياة لأن لديهم طرق للوصول أقل لبعض القنوات الأكثر مباشرة. ولكن كل واحد على الكوكب سوف يعلم بهذا. في النهاية لا يهم تفاصيل السبيل الذي اختاروه. الكل سيعلم. إذن الرسالة من المايا التي جلبوها للأمام من خلال أسلافهم من أتلانتس عن هذه المحاذاة التي, هم بالطبع عرفوا بها, تماما كما أولئك الذين كانوا قادة في أتلانتس قد فهموا أن الهبوط سوف يأتي.

رفع الحجاب
بعد الهبوط في أتلانتس, كانت كثافة المادة حيث أنتم في كبيرة جدا. إذن هذه الطاقات سوف تتفتح, تتحرر من تلك الكثافة وتسمح للمزيد من النور بالدخول إلى كل شيء. سيكون هناك وعي أكبر حتى في الصخور والتربة وهكذا فإن كل شيء سوف يتحول من جراء هذه التجربة. كان هناك أكثر من 2000 سلسلة حمض نووي في أتلانتس. بعض ذلك كان في الفيزيائي والبعض في الأثيري, وبطريقة ما وصل الحمض النووي بين الإثنين. كل ذلك الأساس من الحمض النووي سوف يعاد إيقاظه, تذكر لكل ما هم عليه وكل ما كانوه أبدا منذ لحظة خلقهم. وإذن هي لحظة عودة الذاكرة في كليتها لكل الباقين على الكوكب.
يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِن مُّضْغَةٍ مُّخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِّنُبَيِّنَ لَكُمْ وَنُقِرُّ فِي الأَرْحَامِ مَا نَشَاء إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ وَمِنكُم مَّن يُتَوَفَّى وَمِنكُم مَّن يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلا يَعْلَمَ مِن بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا وَتَرَى الأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ. 22:5
عملية فصل حمضنا النووي الأصلي نتج عنها "حجاب" وضع بين حواسنا الفيزيائية الخمس ووعينا الروحاني. أجسامنا النورانية الآن يتم تفعيلها بينما تبدأ الطاقات الجديدة من حزام الفوتوون بإعادة تقويم سلاسل حمضنا النووي النائمة. هذه تحوي النسخة الأصلية لأنفسنا كمخلوقات سماوية تامة الوعي. في خلال نومنا نتغير ببطء من جسد كربوني الأساس بسلسلتين من الحمض النووي إلى جسد كريستالي ينفذ إلى سلاسل أكثر. كل من ال 12 سلسلة للحمض النووي يمثل واحدا من 12 ناحية لوعينا المتعدد الأبعاد. وكلها تمثل في الجسد كطريق عصبي جديد إلى الدماغ. هي متصلة ومغذاة من خلال الجهاز الليمفاوي للغدد الصماء. هذه الغدد تعمل بانسجام مع دوامات الطاقة خلال أجسامنا التي تعرف بالشاكرات. عندما تعمل كل طرقنا العصبيىة بحرية مع جهاز الشاكرات سوف توفر موصلا إلى الأبعاد العليا, مؤدية إلى تجربتنا المباشرة من الوعي المتعدد الأبعاد.
http://www.thecominggoldenage.com/ebook/Preparing_For_Ascension.pdf
كل شيء في المادة سوف يتبدل في لحظة, وأنتم كبشر, إن كنتم قد استعديتم, سيكون ذلك سهلا جدا. أجسامكم مصممة لذلك. سلاسلكم من الحمض النووي سوف تفتح كوردة ولا يمكنكم تخيل جمال وسحر وحق وقوة ذلك. كان هناك تزايد عظيم في الكثافة مع الهبوط وما سيحدث في 2012 هو إنقلاب عكسي. سيكون هناك المزيد من النور والوعي والقدرات لكل المادة وللبشرية وللحيوانات والطيور والنباتات. لقد خلقت أرض جديدة في الأثيري وهي ربما من الأفضل النظر إليها كأنها كصورة مرآة للأرض, سوى أنها على مستوى تردد مختلف وهذه الأرض الجديدة أصلية.

الخيار
بينما نقترب من 2012 كل نفس ستعرف هذا على مستوى ما, أنهم يجب أن يختاروا. الأنفس تدرك ذلك بالفعل, وإنما هي مسألة تنبيه, إيقاظ للنفس الأنا على الحقيقة. إنه شيء حقيقتهم الحالية لا تستطيع تفسيره وهكذا فإنه سيكون مثل إنفجار يسري في وعيهم. سوف يعلمون أن شيئا ما يجري الذي لا يستطيعون توفيقه مع نظامهم العقائدي. الكل سيعرف مقدما ما الذي يجري. إعلموا أن لكل نفس خيارها. ليس هناك حكم, حقا, في ذلك الخيار ولكن سيكون هناك عذابا لأولئك الذين لا يقدمون على هذا الخيار والعديد سيغادرون قبل الوقت. سيجدون طريقة للمغادرة. سيكونون حيث هناك أمواج مدية تضرب أو حيث تفتح زلازل الأرض. سوف يختارون أن يكونوا حيث ستحصل هذه الأحداث وهكذا سينتقلون بدلا من مواجهة التجربة القصوى لخيارهم. على مستوى النفس كلهم يعلمون, إنه ببساطة مسألة إذا ما كانوا يحترمون نداءات أنفسهم. ما ينتظرهم هو مستقبل مجيد أو لحظة ألم عظيم, الذي سيتجسدون ثانية في جو مماثل وسيحملون ذكرى ذلك الألم العظيم وسيحتاجون إلى محاسبته وتصفيته في وقت ما من المستقبل. أولئك الذين لم يعترفوا بخالقهم, بسبب كل تلك الطاقة المظلمة التي يحملونها سوف تتسبب حقيقة بتلاشي أجسامهم, والعديد, إن لم يكونوا قد تجهزوا بشكل كاف, سوف يخسرون بسبب هذه التجربة. لن يعلموا ما حدث وسيكون هناك الكثير من العمل لتنفيذه بسرعة من قبل هؤلاء الذين علمتم, لكي يساعدوا الناس على فهم ما حدث لهم, وذلك حقا إنما هو بداية. إذن جزء من عملكم, هو أن تحضروا أكبر ما يمكن إلى هذه الحقائق.
"..... ليس هناك شيء لتخافه إن كنت عندما تصحو في الصباح وكطقس صباحي, تصف كيانك مع المصدر وتكون ناويا أن تعين المصدر في حمل جدول أعمالهم لإحضار الجنة إلى الأرض."

farajmatari
07-07-2011, 12:04 AM
البشر- الكامل
على طول الزمن طورت الحضارات أساطيرها الثقافية الخاصة بشأن البشرالإله الذي سيظهر في نهاية التطور البشري. التطور نحو وحدة الجسد والعقل والنفس مع الروح, الذي هو التحول في نهاية المطاف للنفس إلى أعلى كيان محتمل, حالة متعالية من الإدراك المقدس والوعي. هذا البشر- الإله هو كائن ذو قدرات تماثل الإله في القوة والإبداع ويعيش في حالة "إتصال مقدس".
في تقاليد "الكبالا", فإن البشر الكامل إسم أطلق على هذا البشر المماثل للإله. لإنه يشير إلى أسطورة "آدم" كأول رجل وامرأة, (آدم بمعنى "العديد" في إشارة إلى الجنس البشري بأكمله) وعودتنا إلى تلك الحالة من الكينونة. وتشير الكبالا أيضا إلى "الكادمون", بمعنى "إتمام أو إكتمال", وبذلك فإن آدم كادمون هو العودة إلى بدايتنا, ولكن عودة مع كل المعرفة والحكمة للعالم المادي مدمجة في كياننا الفيزيائي والروحاني.
هذه الزيادة في النور داخل جسدك مركزة بوجه التحديد لأجل إنشاء الجانب المادي للعروج. إمكانية ظهور النور في الجسم المادي لا حدود لها. النور يتظهر بشكل مختلف من شخص إلى آخر. عموما, نتيجة التفعيل هي هدايا الروح التي ولدت بها والتي سوف تجلبك إلى التمكين الكامل. مواهبك الفكرية والإبداعية سوف تكبر, قدراتك على التطوير سوف تتطور, سوف يمكنك إسترداد حقك المكتسب للإتصال الإلهي.
http://www.mmscanadianhq.com/activations/#Scene_1
http://www.treeoflighthc.com/workshops_adamkadmon.htm

عصر جديد من السلام والهدوء يبزغ فجره على الأرض، بينما نتطور إلى كائنات من النور ونحن نتحرك من البذرة الآدمية إلى جسم آدم - كادمون من النور.
مصفوفة الكريستال والجسد الضوئي البلوري هي وظيفة من الشكل الآدمي. هذه المصفوفة هي التي تقوم بتفعيل أعلى الطاقات الأثيرية من الفوتون والجسيمات دون الذرية داخل الهيكل الخلوي في شكل الإنسان. وهذا ما سيسمح للشكل البشري بالتفعيل وجعل الجزء البشري جزءا من السيارة بأكملها.
مفهوم الزمن الخطي سيزول من الوجود. حرفيا, سيكون بإمكانك البقاء في الآن. سيمكنك السفر إلى أماكن عديدة، والقيام بأشياء كثيرة، التي حتى الآن لا يمكنك تصورها على ما يبدو. إنه كما لو أن لكل شخص مجال الميركابه الخاص به. وهم الوقت قد بدأ يتبدد ويتفكك, بينما مكونات الأبعاد تقترب معا. أنها ليست سوى قلة الذكرى على كيفية الاستفادة من هذه الهدية من عدم وجود الوقت, الذي يتسبب لك بالشعور بالاحباط وأنك خارج التسلسل مع ما يجري من حولك. حزام الفوتون يقوم بالمساعدة في هذا التكامل. لقد كنت في الحزام لمدة ليست بالقصيرة. بينما يتم إحضار شبكات الأرض إلى حالة مرتفعة من التوافق , يسمح هذا لمكونات الأبعاد المتعددة بأن تكون متوفرة بحرية على البعد الثالث.
كانت أتلانتس قريبة من تحقيق شيء مماثل لجسم آدم كادمون من النور، ولكن الجوانب العاطفية للإنسان من القوة والجشع وسوء استخدام السلطة دخلت حيز اللعب، وبالتالي أنهيت الحضارات. مع ذلك، فإن الخطة هي العمل من أجل جنة عدن التي تواجدت قبل الحرب والسلم وقبل قوى الظلام والنور. ومع ذلك، فقد كانت هذه دروس عظيمة للبشرية.
في هذا الوقت كل من اللاعبين الأساسيين الذين لديهم قطع مكونة يتواجدون هنا الآن، ويأتون معا. في هذا التكاتف لجميع قطع اللغز سوف يعثر على أنه لم يعطى أي شخص واحد الكثير من السلطة. لقد تم تقسيم التجسيد بها. تتطلب المعلومات عقل جماعي لتفعيل كافة المكونات النهائية.
كن على استعداد، وارفع مستوى تردداتك. إبق على اتصال وفي انسجام مع الآخرين محاولا ان تكون مفتوحا لالتماس هذه المعلومات الجديدة. كن بلا حكم، متقبلا ما يعطى لك، ولكن مستخدما الفطنة الخاصة بك. ليست كل المعلومات التي تعطى دائما للجميع. أيضا، نظف الجسد, السموم لا تترجم جيدا في الأبعاد المتعددة, فإنها تميل إلى إبقاء نسب ذبذبات الجسم المادي في الأسفل. تنظيف الجسد مهم. وعواطف الرجل قوية جدا، الغضب يقصر دوائر نسب حقل التكوين بين الميركابه والشكل المادي. هذا يسبب للشخص فقدان الإتساق. حافظ على مركزك الخاص، وتوازيك. انه من الاسهل بكثير بالنسبة لنا العمل مع ترددات الحب. إعمل على الحب والحرية والقبول.
في النهاية، عندما تكون قد تذكرت قواك التامة لعملية التحويل، يجب أن تكون قادرا على ترجمة كل ذلك على الفور. ومع ذلك فإن هذه عملية تتم بينما يتم محاذاة الشبكات. هذا ليس من المرجح وقوعه بين عشية وضحاها لمعظم الناس.
اما بالنسبة الى متى سيحدث هذا، في حوالي العام 2012؟ فليس لدينا الوقت الخطي. يجب أن تتذكر أن تزايد قدوم الأحداث جنبا إلى جنب يعني أن الوقت يتسارع. وبينما يتسارع الزمن يتيح لهذه التواريخ الخطية الإنتقال بخطوات متسارعة أيضا.
من مقابلة مع شاندارا بواسطة أندرو للتس – مايو 1997
http://www.salemctr.com/newage/center29.html

تفعيل جسد النور
العديد من عناصرنا الروحانية أقفلت عمدا في تاريخنا القديم. حدث هذا في اتلانتيس، أكثر من 200,000 سنة مضت. أدى انقطاع الحمض النووي الأصلي إلى 'حجاب' وضع بين حواسنا الخمس ووعينا الروحاني. مع ذلك فقد كان هناك وعد من قبل العوالم العليا, أنه في وقت ما في المستقبل سيسمح لنا أن نتطور مرة أخرى وفقا للمخطط الإلهي للخطة الأصلية. في هذه الأثناء كان على الإنسانية الخضوع لفترة طويلة ومؤلمة من التطور الروحاني. هؤلاء الذين يوجهون تراثنا الروحي قد أرسلوا ممثلين لمساعدتنا في رفع أفكارنا ورغباتنا، وذلك لكي ننمو روحيا ونستعيد قدراتنا المفقودة. هذه النفوس المتقدمة تشمل الانبياء ، يسوع المسيح ، محمد ، بوذا ، والعديد غيرهم.
بينما تتواصل عملية إعادة بناء أجسامنا النورانية سنبدأ ببطء ملاحظة تأثير أننا نصبح واعين تماما أو متعددي الأبعاد. هذه الحالة سوف تأتي عندما يتم إعادة إنصهار وإتصال وتفعيل ال 12 فرع من الحمض النووي. لن نكون معزولين عن العوالم العليا كما نحن في الوقت الحاضر ، وسوف نعمل من حالة تعاطف محورها القلب. في النهاية سوف نتعلم كيفية العيش بنجاح في مجتمع المجرة وفي نهاية المطاف في المجتمع الكوني.
الإنسان الواعي تماما لديه 12خيط من الحمض النووي الوظيفي. عندما يتم تنشيط هذه أخيرا سوف نشهد توسعا شاملا لوعينا والوصول بشكل تام لأجسادنا النورانية. لم يتم وضع جميع الفروع داخل الجزء المادي لجسدنا البيولوجي حيث أن العديد يقيم على مستوى يسكنه عقلنا العلوي. أرواحنا الفردية هي اكبر بكثير مما يمكن أن يرى مع الحواس الخمس، لأن هذه القدرات الأكثر نبلا ليست متواجدة كلها في أجسادنا المادية. بدلا من ذلك يتم الوصول إليها من خلال بعد روحاني أعلى أو تردد وليس في المستويات المادية الأكثف من الغازات والمواد الصلبة.

إعادة ترميز الحمض النووي يحدث تلقائيا بينما نبدأ جميعا بالمرور في حزام الفوتون. في الوقت الحاضر تتنحى شمسنا عن هذه الطاقات القوية التي تنبع من مركز الكون. ومثل أساليب عمل الساعة العملاقة، وجدت الكواكب المواقع التي تسمح لهذه الطاقات العليا الدقيقة للوصول الينا. على سطح الأرض العديد من دوامات الطاقة وبوابات النجوم يجري فتحها بواسطة بشر مستيقظين الذين يتجمعون خلال أحداث مهمة: كسوف, إعتدالات الخ لرصد وإرساء الطاقات الواردة. مصدر هذه الطاقة الجبارة والرافعة التي تتدفق إلى الأسفل إلينا يأتي من "كل ما هو هنالك" الخالق العظيم.
بعض الأفراد قد انتقلوا بالفعل خارج الحلزون المزدوج الخاص بهم من خلال العمل في اتجاه تصاعدي نحو الفروع ال 12الكاملة التي هي علامة المرحلة المقبلة من إنجازاتهم. العديد منهم يساعدون الآخرين لإعادة ترميز وتفعيل مسارات الحمض النووي المضافة. اعتماد المزيد من العطف والحب غير المشروط في حياتنا اليومية يبدأ استصلاح أكواد النور اللازمة لتقدمنا. هذه الرموز تغطي مجموعة واسعة من القدرات الروحية التي تجتمع حول السلام والوحدة والتعاون والصدق والنزاهة وغرس الإحساس بالجمال. آخرين يؤثرون بقدراتنا نحو تحقيق التخاطر، حدس أقوى، والهدايا النفسية وجسد خالد. الشيفرة الأخيرة ستسمح لنا في المستقبل، السكنى في جسد النور الذي سيبدو شابا وجميلا ولن يتدهور أو يموت. هذا الجسد النوراني هو مصيرنا الحق.
البوابة بين الجسد المادي والعوالم من الطاقة والضوء هو نظام الغدد الصماء في الجسم أو الجهاز الهورموني. من خلال هذه البوابة, تتوسط أجسادنا النورانية لبث الرسائل الفيزيائية والكيميائية. ثم تدخل هذه مجرى الدم كهرمونات، التي تنظم توزيع طاقة قوة الحياة وأداء أجسادنا المادية. طاقة الضوء من أبعاد أعلى تدخل الجسد أولا من خلال الغدة الصنوبرية. هذه الغدة الصغيرة التي تقع في الدماغ هي المدخل الحاسم لاستقبال ترددات أعلى من الضوء. شكلها إلى حد ما مثل الأناناس ولديها عدسة تغطي جبهتها. ثم توجه غدتنا النخامية أو الغدة الرئيسية الطاقة الضوئية إلى مختلف الغدد الصماء في جميع أنحاء الجسم.
يجب أن يكون الهدف هو الشعور بالتوازن والصحة والتناغم على المستويين الداخلي والخارجي، بينما تنتقل نحو الاستفادة الكاملة من الجسم الأرضي الضوئي البلوري الرائع الجديد, سوف ينتج جسدك النوراني, من خلال الاهتزاز أو الرنين المتعاطف، حالة كريستالية في الجسد عن طريق مصفوفته من المياه. جسمك هو 70 حتي 80 ٪ من الماء وهذا الماء سوف يبدأ بالإهتزاز في أشكال بلورية. وبمجرد حدوث ذلك ، فإن الجسد المادي سوف يتلقي وينقل المزيد والمزيد من الضوء. سوف تصبح في الواقع أكثر اشعاعا وإضاءة.
تنفس بشكل سليم, تنفس بعمق ، وتنفس لتغذية الجسم.
إشرب الماء أكثر وأكثر ، يوما بعد يوم.
تأمل بقدر ما تستطيع. في هذه الأوقات القادمة الطريقة الوحيدة التي سوف تمكنك من الحفاظ على المركز الخاص والابتعاد عن الفوضى، هو التأمل.
إجلب نفسك إلى الدرجة حيث حتى في غرفة مزدحمة, فوضوية سوف تكون المياه الهادئة التي يشعر بها من في تلك الغرفة
الطريقة الوحيدة التي يمكن أن تصبح أداة لاستخدام الخالق، هي أن تكون في مركزك الخاص ، أن تكون هادئا وفي سلام. فقط عندئذ يمكنك أن تجذب لنفسك أولئك الذين تحتاج إليهم والذين يحتاجون إليك. الفوضى لا تجذب أبدا. إنها فقط تصد. تفهم هذا واضبط نفسك لتحقيق ذلك.
ثم, فإن كل سيحدث كما قدر إلهيا.
تفعيل جسد النور – مصيرنا – ماري ماغو
http://www.kyhote.com/planetaryascension/Planetary_ascension/Light%20Body%20Activation%20%20Our%20Destiny%20.htm
http://univisions.wordpress.com/category/light-body/

الشيخوخة وعكسها
مهم جدا – سلوك الشعور بقيمة الذات. أحب نفسك - ان الامر بهذه البساطة. إذا كنت لا تحب لنفسك فسوف تهرم بشكل أسرع. القلب يجب أن يغني. ويجب على الروح أن تضحك. يجب أن يكون هناك فرح. إذا تم إغلاق القلب للآخرين، سوف تهرم أسرع. إذا كنت لا تفهم الحب وتشعر بأنك غير محبوب, ستهرم أسرع. إذا كنت تشعر بأنك ملعون بطريقة ما من إنسان آخر، سوف تهرم أسرع وتذبل. التغذية تلعب دورا. والتمرين.
يجب أن تلتئم جميع الأعضاء أولا, لكي تؤدي الأجهزة ذروة الأداء : الهضم ، والتخلص من الفضلات والإمتصاص. وهذه كلها تؤثر على الأجهزة التي يجب أن تلتئم أولا. وهنالك عامل آخر هو السموم التي قد تتراكم في الجسم وكمية الترسبات في الأوردة. لذا نود أن نضيف إلى ذلك إزالة الترسبات من الأوردة، مسح الجسم من السموم، مسح القولون - كل هذه الأشياء يجب أن يتم تصفيتها قبل أن يعود الشباب والحيوية.
أنت ترى أن الشيخوخة فيما يتعلق بالأجهزة ما هي إلا خسارة خلايا. انهم لا يعيدون التكون كما ينبغي. وهذا يعني أن العضو بكامله عليه تنفيذ الإجراءات التي كان من المفترض أن تقوم بها خلايا أخرى كثيرة. لذلك لا بد أن يكون هناك تجديد الخلايا. وهذا يستغرق وقتا. أنت تبحث عن ما لا يقل عن 9-12 شهرا قبل أن تتمكن من البدء في إظهار أي نوع من التغيير في المظهر الخارجي لأن هذا هو واحد من آخر الأماكن التي يظهر فيها إنعكاس الشيخوخة. ولكن يمكن القيام به.
ولكن عليك أن تطبق نفسك في جميع هذه المجالات الأخرى. الخضار في غاية الأهمية ، وإذا كنت لا تأكل الخضار ذات الجودة بما فيه الكفاية، إذن إشرب الخضار الخاصة بك في شكل مسحوق. الخضر سوف تشفي بطرق التي لا يمكن فهمها. لقد تم تصميم جسم الإنسان لكي يتواجد على الخضار والفواكه، مع بعض المكسرات. وما يجري استهلاكه هو الدهون الحيوانية، والتي تسد الكثير من الأجهزة. في الأفوكادو دهون، ولكن هذا دهن نباتي. ومن الدهون القلوية. وإذا أكلت حمية مثالية، فإن الجسم يكون قلويا. والجسد الحمضي هو الذي يسبب السموم. إذا كان الجسم غير قلوي, حتى لو كنت تعمل على إزالة السموم، فالسموم لا تزال في زيادة.
عناصر الشيخوخة وانعكاسها - من يشوع
جلبتها كارولين إيفرز
http://www.************tronminutes.net/Articles/The%20elements%20of%20Ageing%20from%20Jeshua.pdf

farajmatari
12-08-2011, 03:49 AM
إيكارت تول / نهاية العالم في 2012 ( 1 - 7 )
http://www.youtube.com/watch?v=V5R4rDyv-kM&feature=share

farajmatari
17-08-2011, 04:10 AM
إِنَّ هَذَا لَفِي الصُّحُفِ الأُولَى * صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى }
انظر، فيوم الرب آت
يوم موحش وحشة غضب جبار
يجعل من الأرض فقرا
سيحصل في ذلك اليوم
أن الرب سيعاقب المتكبرين
وملوك الأرض على الأرض
عندها سيجتمعون معا
كسجناء حفرة ويسجنون سوية
ويظهر الرب من مكانه
وينزل ويلامس الأماكن العليا على الأرض وستطوى
الجبال تحته والوديان تذوب
ذوبان شمع على نار
والمياه تنجرف نزولا من أعالي المرتفعات
ويختفي القمر وتنخسف الشمس
وتخل نجوم السموات بنورها
ويهز الرب السموات
والأرض تمور
في يوم غضب الرب
تتبدد المدن المضيئة
وتسكنها وحوش الصحاري
وتفقد الأرض خضرتها
في ذلك اليوم تصبح المدن الحصينة كمقابر مهجورة
وعواصف حبات برد تجرف ملاجئ الكذب
والمياه غاضبة
تطوف على مآوي الأشرار
وعلى قمة كل جبل
وعلى قمة كل تلة
ستكون أنهار وسيول
في يوم الذبح العظيم
عندما تنهار الأبراج
بعد ذلك اليوم سيصبح نور القمر كنور الشمس
ونور الشمس سبعة اضعاف
انظر، اسم الرب آت من بعيد
قد دارت الدائرة لتكشف المستور وتُظهِر ما كانت تخبّىء عبر العصور والدهور، ليرى الموحّد نفسه حولها وكل شيء بيده عندما يدرك أسرار وحقيقة تكوينه. الميعاد يعود ليجمع أبناء الحقيقة في دائرة النور، وكل ما يحدث في الزمان والمكان ليثبت أنه في الآونة الأخيرة ستصدر الفاتورة وتتحقّق الإسطورة وتظهر الصورة في الأرض المعمورة ويعود العالم للتعامل بالعملة المهجورة. وهذه الجولة لا تُعَد من ألعاب الضد بل محك وامتحان لقوّة النور وصدق الإيمان لدى أهل الدستور وإثبات الحق وتحقيقه في نفس المكان ليستقر ما كُتب في سجل القانون عن التقاء الكاف بالنون وظهور قوّة الإمكان.

أما ساعة الظهور الأكبر، فلا يدرك سرّها إلا الخالق ولا احد يستطيع تعجيلها أو تأجيلها، فدولاب الزمن يدور مع تصاعُد الأيام على خطّيْن متعاكسَيْن، خط الإصلاح وخط التخريب، ومع اقتراب مرحلة التقاء الجهتيْن لا يسع الموحّد إلا التمسّك بحبل اليقين وتنظيف مرآة قلبه من بقايا الظلمات ومن تراكُم غبار الأزمان والفترات للتمكّن من السير بصبر وثبات إلى يوم الإثبات.

للمهتمين وللمزيد من النور والتنوير
http://www.yahosain.net/vb/showthread.php?t=142767&page=2
http://davidickebooks.co.uk/index.php?act=viewProd&productId=5
http://www.qasdiya.net/vb/showthread.php?508-ملحمة-جلجامش-والنّص-القرآني-للسيد-النيلي
http://alneali.blogspot.com/
http://www.alaalsayid.com/index.php?area=articles
http://www.baytalsayyad.com/Human_Being.html

غيوم
17-08-2011, 05:06 AM
احسنتم وموفقين...

farajmatari
18-08-2011, 02:09 AM
http://www.youtube.com/watch?v=scZAOQNopok&feature=share (http://www.youtube.com/watch?v=scZAOQNopok&feature=share)

علي ابو محمد
19-08-2011, 04:27 PM
الاخ فرج متي اري هل انت من اتباع ديفد كوريش(david koresh)؟

farajmatari
20-08-2011, 02:58 AM
الاخ فرج متي اري هل انت من اتباع ديفد كوريش(david koresh)؟

لا يا عزيزي نحن من اتباع الحقيقة والحق
اعرف الحق تعرف اصحابه
ومرحبا بك

farajmatari
20-08-2011, 04:22 AM

علي ابو محمد
21-08-2011, 03:07 AM
يا فرج ما رأيك ب)DAVID KORESH)

farajmatari
21-08-2011, 03:32 AM
يا فرج ما رأيك ب)DAVID KORESH)

لقد اخطأ ولم يفرق بين المسيح والمسيخ
ولا بين الرجمة والرحمة
فأتبع التنور وليس النور
يا صديقي
لمزيد من المعلومات ادخل هنا
http://trumpetuniverse.net/

علي ابو محمد
21-08-2011, 10:22 PM
ارى بأن افكار ديفد قريبة من افكارك فلماذا انت على صواب وهو على خطأ؟

farajmatari
22-08-2011, 02:16 AM
يا عزيزي لقد تحطمت المعرفة على صخور الجهل فدعك من الافكار واتبع الأنوار
وكن من عشاق الحقيقة فقط
وشتان بين ما يقوله ديفد كورش
وبين ما يسطر هنا
هل اطلعت عن الموقع اعلاه
اليك موقع اخر

http://www.hidden-science.net/UM/index.htm

farajmatari
28-08-2011, 12:18 AM
هل من المعقول.. أن كوكبنا هذا... أمنا الأرض...
التي ليست إلا ذرة غبار بالنسبة لضخامة الواقع والكون،
لا تزورها أشكال أخرى من الحياة فحسب،
بل يتحكمون بها أيضاً؟؟
دعونا لا نسمح للاستكبار بأن يعمي بصرنا وبصيرتنا...
دعونا لا نسمح له بتحديد ما يمكن أو لا يمكن حدوثه
لأننا حقاً أطفال في فجر عملية خلقنا
والكون هو صف المدرسة الذي نتعلم فيه
وهناك ذكاء أبعد من حدود خيالنا
ينتظرنا أن نصل إليه.. عندما نكون مستعدين لاستقباله.

ابحثوا والتمسوا وسترون العجائب
وستبوح لكم بالصفات الحقيقة للكون الذي تعيشون فيه.
ستطير قلوبكم وتصل إلى حقيقة أصلكم...
وجمال أصلنا ومصدرنا سيتفوق على معتقداتنا وإدراكنا
وسيبقى العمق اللانهائي لحقيقتكم الكونية
كجزء من ميراثكم في عالم الأبدية الحية...

السلام الناتج عن الفهم، هو جمال هذا الخلق.
لقد قيلت الكلمة كثيراً، والروح داخلكم تعرف جيداً
أن البيت هو الأبدية.. وأن الوجود لا يولد ولا يموت

>> قراءة كامل الموضوع


http://www.alaalsayid.com/index.php?artid=3181

farajmatari
28-08-2011, 02:52 AM
تتحدث النصوص المقدسة في التبت عن مملكة روحية سرية تدعي شامبالا (Shambhala) مختبئة وراء القمم الثلجية في مكان ما شمالي التبت ، هناك حيث تحفظ " الكالاشاكرا " أو" عجلة الزمن" ، أقدس التعاليم البوذية لقد تم التنبؤ بأن ملكا ً مستقبليا ً من شامبالا سيأتي علي رأس جيشا ً عظيما ً ليحرر العالم من البربرية والطغيان ، وسيبشر بعصر ذهبي يسود العالم من جديد ..!!
وتقول البروناس الهندوسية بشكل متماثل ، بأن مخلص العالم المستقبلي الذي يدعي كالكي أفاتارا ، التجسيد العاشر والأخير لروح فيشنو سيأتي قادما ً من شامبالا ، كلا التقليدان البوذي والهندوسي يوصفان شامبالا بأنها تحتوي علي قصر مركزي فاخر وجليل يشع نورا ً قويا يشبه لمعان الألماس !!..
أسماء جنة مملكة شامبالا الأسطورية:
أطلق عليها اسم الأرض المحظورة ، بلاد المياه البيضاء ، أرض الأرواح المشعة ، بلاد النار الحية ، أرض الآلهة الأحياء ، وأرض العجائب ، عرفها الهندوس باسم " أريايارشا " الأرض التي جاءت منها تعاليم " الفيدا " سماها الصينيون " هسي تيان " ، جنة هسي وانغ مو" الغربية أم الغرب المقدسة أما في روسيا ، فهناك طائفة مسيحية تعود للقرن التاسع عشر عرفت هذه الأرض المقدسة باسم " بيلوفودي " أما شعب الكيرغيز ( نسبة لدولة كرغيزستان ) فعرفوها باسم " جنايدار " لكن علي امتداد آسيا بالكامل عرفت بشكل عام باسمها السنسكريتي " شامبالا "، وتعني قصر السلام والهدوء : يقال أن في أواخر أيامه عاد المعلم الصيني التاوي ( نسبة لمذهب التاوية ) " لاو تزو إلي شامبالا ، التي كان يشير إليها ببلاد " تيبو تعتبر من قبل التقاليد الروحية المركز الحقيقي للأرض تمثل المركز الروحاني للعالم ومركز الغخوان المتمرسين القادمين من كل عرق وكل بلد وكان شعب ، الذين كانوا نافذين في كل ديانة رئيسية ، كل تطور علمي وكل حركة اجتماعية حصلت في التاريخ ..!!
تقول النصوص البوذية بأنه يمكن الوصول إلي مملكة شامبالا (Shambhala) بعد رحلة طويلة وصعبة عبر البراري والصحاري والجبال ، وتحذر بأنه فقط الذين تم مناداتهم حيث أصبحوا محضرين روحيا ً ، يستطيعون إيجادها أما الآخرين فسيجدون فقط العواصف الحاجبة للرؤية ، جبال خاوية ، أو حتى الموت تقول إحدى النصوص بأن مملكة شامبالا (Shambhala) هي دائرية الشكل ، لكن غالبا ً ما تصور علي شكل زهرة اللوتس ذات الأوراق الثمانية ( وهي رمز الشاكرة الخاصة بالقلب ) وقد ذكرت بالفعل إحدى الروايات القديمة في التبت بأن " مملكة شامبالا (Shambhala) موجودة في قلبك " ، وكما يشير " أدوين بيرنبام " في كتابة : (الكتب الإرشادية إلي شامبالا ) ، بأن الاتجاهات المؤدية إليها هي معقدة وعبارة عن مزيج بين الواقع والخيال ، ويمكن قراءتها علي أنها إرشادات للقيام برحلة داخلية من العالم المألوف الذي يمثل حالة الوعي الطبيعية ، إلي العوالم الباطنية الواسعة المتمثلة بالعقل الباطن ، ثم إلي المقام المقدس الذي يمثل الوعي المطلق ..!!
لكن من ناحية أخري ، إن الاعتقاد بأن " شامبالا موجودة في العالم الفيزيائي فعلا ً " هو راسخ بقوة في التقاليد التيبتيه ( نسبة للتبت ) مع أن الآراء حول أماكن وجودها تختلف بشكل كبير، بعض التبتيين يعتقدون بأنها تقع في التبت ، ربما في جبال " كونلون " ، هناك من يشير إلي المناطق المحيطة بمنغوليا ومقاطعة سنكيانع الصينية ، لكن الأكثرية تعتقد بأن شامبالا تقع في سيبيريا أوفى مكان ما في روسيا ، بعض الكهنة ( اللاما Lamas ) يعتقدون بأنها مخبأة في الأرض الجرداء المهجورة في مناطق القطب الشمالي ، حسب الكاهن اللاما " كونغا ريمبوشي " ، ربما تكون شامبالا موجودة في القطب الشمالي ، طالما أنه محاط بالجليد وأن شامبالا محاطة بجبال جليدية ، وهناك كهنة اللاما يعتقدون بأن شامبالا موجودة خارج الكرة الأرضية علي كوكب آخر أو في بعد آخر..!!
حلم " إدوين بيرنباوم " في إحدى الأيام بأنه في رحلة إلي القطب الشمالي مرافقا ً معه أحد المرشدين ، وخلال اقترابهما من القطب الشمالي ، أصبح الهواء دافئا ًوالغطاء الثلجي صار أرق علي أن أصبح هناك سهول واسعة يكسوها الأعشاب والأزهار وأخيرا ًوصلا إلي بحيرة مستديرة مع جزيرة صغيرة في وسطها وكان مغروسا ً عمود في وسطها فاستدار إلي مرشده وقال معارضا ً : " لكن هذا مستحيل .. لا يمكن لهذا أن يكون القطب الشمالي .. وجب أن يكون هنا جليد وثلج ... " لكن المرشد أشار علي الجزيرة وسط البحيرة وقال مبتسما :هذا هو القطب الشمالي ...!!
روى" إدوين بيرنباوم "حلمه للكاهن اللاما" شوبغى تريشن ريمبوتش " الذي علق على ذلك قائلا: " قد يكون هذا هو المدخل إلي شامبالا ".
سافر الفنان والفيلسوف والمستكشف الروسي " نيكولاس روريتش " (1874 - 1947) متجولا ً بين الصين ومنغوليا إلي أن وصل حدود التبت بين 1925 و 1928 وخلال محادثة مع أحد كهنة اللاما ، قيل له بأن شامبالا العظيمة تقع بعيدا ً خلف المحيط ، إنها الإقليم السماوي العظيم ، ليس لها أي علاقة بكرتنا الأرضية ، فقط في بعض الأماكن ، في أقصى الشمال ، تستطيع إدراك الشعاع المتألق لشمبالا . عندما أصر عليه " روريتش " اعترف الكاهن بأن شامبالا الفردوسية لها شبيه أرضي ( تجسيد واقعي ) فالتعبير القائل بأن " الشعاع المتألق لشمبالا يشير إلي الأورورا ( Aurora ) تلك الأضواء السماوية التي تتجسد في المنطقة القطبية الشمالية ، التي أطلق عليها العلماء اسم: الشفق القطبي، لكن الكاهن وصف أيضا ً شمبالا بأنها تقع في وادي كبير يخفي نفسه بين جبال شاهقة ، مع ينابيع ساخنة وأرض خصبه .
قال اللاما بأن حاكم شامبالا هو الساهر علي شؤون البشر ، إنه يري كل الأحداث علي الأرض من خلال مرآته السحرية ، وقدرته الفكرية تخترق المسافات إلي بلاد بعيدة جدا ً ،أما سكان شمبالا فيعجز عن إحصائهم أما القوى والإنجازات الجديدة التي حضرت للبشرية هناك فهي كثيرة .. يؤكد اللاما بأن هناك رسل من شامبالا يعملون في العالم الأرضي ، وحتى أن الحاكم بذاته يتجسد بصور إنسان عادي ، وأصر علي أن أسرار شامبالا هي محمية ومحروسة جيدا ً ، وأنه من المستحيل لأي شخص الوصول إلي شامبالا إلا إذا كانت الكارما عنده مناسبة بحيث يتم استدعاؤه ...!!

farajmatari
08-09-2011, 10:32 PM
لن يصل أحد إلي الخلاص مالم يولد من جديد
فطهر ذاتك من أدران المادة إن أردت أن تولد من جديد

farajmatari
07-01-2012, 12:47 PM
أدولف هتلر كان ينتمي لمنظمة سرية لها علاقات قوية مع التيبيت و قد تطوع الكثير من النيبالين للقتال جنبا الى جنب مع الألمان ، و كانت احدى أهم مهمات هتلر هي البحث عن الكأس المقدسة كما يوضح هذا الفيديو :
http://www.youtube.com/watch?v=UWb8g6X5 ... re=related
كان النازيون متطورون جدا و يجرون أعقد التجارب العلمية ، فما اللذي دفعهم للبحث الجدي عن كأس اسطورية ، ان لم يكن ما يبحثون عنه هو جهاز فعلا و هم يعلمون ذلك

يوم القضاء يتم الفصل بين المتخاصمين و تسلخ فروة الرأس

عندما ستبحث عن كلمة ميسر في المعجم العربي فلن يكون لك خيار سوى الذهاب لكلمة ( سر ) .
أو أن تفصلها لكلمتين " مي " و " سر " و التي تعني الماء السري و هي توصلك للخمر ، كما فعل المسيح في عرس قانا حين لغط الماء خمرا أي جعل الحقيقة سرية .
دامت لك الابتسامة عزيزي

الصديق المميز دوم
معك حق فأنا الى الآن أقدم تقنيات و آليات لدراسة الكتب المقدسة ، و لم أتطرق بشكل جدي الى ما يمكن أن تحويه من أسرار مدفونة .
فعلى الرغم من أن الوقت لم يحن بعد ( و هذا ما اضطرني للتوقف عن روايتي و التي فاجأتني و حزرتها ! ) الا أنك تتمتع بمميزات خاصة بما أنك صاحب الاهداء ، فأنا مضطر للاجابة عن جميع أسئلتك دون مواربة .
هذه نظرة بانورامية سريعة لما يمكننا أن نراه كأمثلة بداخل هذه الكتب :
من هم بني اسرائيل و بماذا يفترقون عن بني آدم ?
أين هي مدينة القدس ?
أين هي بكة و أين هي مصر ?
لماذا يحتاج المسيح الى حمار لدخول القدس ، و لماذا حمار محدد من مدينة محددة ، و أين هو مسرح الأحداث ?
بابل ! و ما هو السبي البابلي ?
ماذا سيحدث بالضبط ?
ماذا تعني كلمة الله الى موسى ( ستراني حين تستقر الجبال ) ?
ماذا تعني حادثة خرق السفينة و لماذا ?
" لا أبرح حتى أبلغ مجمع البحرين أو أمضي حقبا " أوامر وجهت من موسى الى فتاه ، ماذا تعني و لماذا ?
محمد ، يحيى ، موسى ، عيسى ، بودا ، حزقيال ، جبرائيل ، يوسف ... من هم ?
المدثر ، المزمل بلعام ، العازر ، أحمد ، عزرائيل ، باراباس ... من هم ?
يأجوج و مأجوج ، من و أين هم ?
أهل الكهف و الرجل اللذي بعثوه الى المدينة بورقهم ، هل أتت كلمة ورق من الايراق ? هل بعثوه لينشر لهم سرا لكن بتلطف ?

لقد بدأ فك شفرة الكتب المقدسة
منقول

الغريب 2
07-01-2012, 05:40 PM
ان فكرة سيطرة الطبيعة او ما وراء الطبيعة على مقادير الانسان هي فكرة إلحادية.. ودليل ذلك أن الرسل (ع) قد جُهّزوا بمعاجز وقدرات خارقة سيطروا بها على قوى الطبيعة وهي إشارة أو رسالة من الله موجّهةٌ لأهل الأرض توضح لهم ان النظام الطبيعي يمكن ان يخضع لهم بشرط اتباع تعاليم خالق النظام.

فليس الملائكة اكرم من البشر وهم من سجدوا اليه
ولذلك تستطيع ان تمتلك تلك المواصفات التي لدى الملائكة وفق القانون الصحيح (الرباني) والذي بينه الله لنا من خلال معجزات اولياءه فمنهم من تعدى السماوات السبع دون باقي الملائكة ومنهم من احيى الموتى ومنهم من فلق البحر ومنهم من سخر الرياح والجن والحيوان له الى آخره
فلذلك يجب ان نسعى الى تحقيق ذلك وفق الخيار الالهي والقانون الالهي وفق الحقيقة المتفق عليها وليس وفق القانون الانساني او النظرة التحليلية الانسانية عن الطبيعة والتي لا شك ان بين طياتها همزات الشياطين

مع خالص تحياتي

farajmatari
07-01-2012, 11:55 PM
يس الرقم 2012 سوى نهاية للعالم كما عرفناه وألفناه. نهاية العالم كما نعرفه أو التحوّل الكوني هو علم مبني على حضارات المايا والهوبيين والإسينيين والمصريين. لقد درس جريج برادن وجيم سلف الحضارات القديمة وأخبرونا ويخبرونا عن التغيرات المصاحبة للتحوّل القادم وعن معنى ومغزى هذا التحوّل وأهميته في حياتنا كبَشَر. إنه تحوّل داخل كيان الإنسان، في لبّ القلب وليس نهاية للعالم المادي.

لماذا نعتقد بأن التحوّل القطبي سيحدث في 2012؟
لقد خاف كثيرون من الفترة الإنتقالية التي مهّدت لدخولنا القرن الواحد والعشرين انتقالاً من القرن العشرين وظنوا أنها ستكون نهاية الأرض لكن شيئاً من هذا لم يحدث ولم تتحقق مخاوفهم. وهذا ما يجعلنا مصرّين على البحث والبحث وحضور مؤتمرات العلماء وتفسير وتحليل النصوص القديمة والحضارات البعيدة بالعلم التجاوزي، لكي نفهم ماذا تعني عبارات نهاية الزمان والتحوّل القطبي أو الكوني. نتائج أبحاث العلماء لا تهتم بما يُقال ويُروَّج له عبر الإنترنت فهذا أمر سبق حضاراتنا وعلومنا المادية التي لم تطال علوّ الحضارات القديمة الشاهق العالي لأن حضاراتنا لم تقُم على الحكمة والإستنارة المباشرة، بل قامت على النقل والتقليد والنفاق الظاهر والمظاهر. فالعلماء منشغلون بتحليل التنبؤات القديمة وفهم أسرار الحضارات العتيقة وبعض الحكماء المستنيرين المعاصرين مثل إدغر كايسي. وقد رأينا بالفعل تحقق ما قاله هؤلاء الحكماء العلماء ورثة الأنبياء وما وضعت علومه الحضارات القديمة، من المقدمات التي تسبق التحوّل وهي تغيرات في الجو والمناخ وهزات وزلازل وفياضانات.
والإسينيون كانوا جماعة قديمة من العلماء قد جهزوا وحضّروا أنفسهم قبل ولادة المسيح، وهناك إشارات كبيرة تشير إلى أن المسيح قد درس مع الإسينيين قبل انتقاله للحياة العامة. لقد درس الإسينيون النصوص القديمة وخبؤوها قبل حكم الرومان. وقد تمّت إعادة اكتشاف هذه النصوص من جديد بإسم مخطوطات البحر الميت. لقد كان الإسينيون جماعات نباتية مُحبة للسلام حيث علّموا طلابهم كيف يتحكمون بعواطفهم وانفعالاتهم.
يُظهر تقويم المايا وتقويم الحضارة المصرية القديمة وقتاً يصل فيه الزمان إلى نهايته حيث يُقابل هذا الوقت الإنقلاب الشتوي في 2012. ويشرح الهوبيون هذا الأمر بأنه سيكون نقطة فصل وتحوّل واختيار حيث بإمكان الإنسان اختيار الدمار إذا ما استمر مهتماً بالتكنولوجيا التي قتلت القلب وبالحروب التي دمّرت كرامة الإنسان، أو بتحويل اهتمامه للعمل مع الطبيعة الأم والتعاون مع إخوته البشر في كل مكان بدافع المحبة والرحمة لا غير. سيصل من يختار الحروب والتكنولوجيا والحياة المادية إلى نهاية صعبة، إلى الهاوية بالأحرى، أما المحبون المسالمون أصدقاء القلب والطبيعة فسيرون جنة الله هنا على الأرض.
يقول العلماء بأن فترة التحوّل الكوني ستكون سلِسَة وسهلة وطبيعية إذا اختار البشر الإنسجام مع الطبيعة وتحقيق الرحمة في القلوب ما بين هذه الأيام وال2012... وإن لم يختَر البشر الرحمة والسلام وظلوا على ذات الحال والمنوال فيؤكد العلماء بأننا سنواجه أوقاتاً عصيبة. بالنسبة للهوبيين فهم يؤكدون على أن الخيار بيد الإنسان حين تقترب نقطة الخيار واتخاذ القرار.


ما هو التحوّل الكوني في 2012؟
نحن نحيا في عالم يقوم على الطاقة. هذه الطاقة الكونية لها وجه مادي ووجه روحي، ويوجد أكثر من ثلاث أبعاد مادية. ونحن حين نتحدث عن البُعد الثالث فإننا لا نتحدث عن ارتفاع وطول وعرض فهذه خصائص الأشكال. أما البُعد الثالث فهو العالم الذي نحيا فيه منذ 17500 عام. هذا هو عالم المكان والزمان والتضادّ والأشكال.
إن تحوّل ال2012 يعني زمن نهاية دورتنا عبر مجرة درب التبانة ودولاب الأبراج الخاص بنا. إنها نهاية دورة دامت 26000 عام. يقول الهندوسيون بأنه وحين تكون الأرض في أقرب نقطة لها من مركز مجرة درب التبانة، أو الشمس المركزية، سيتمكن الناس من العيش من 500 إلى 1000 عام. ومركزنا الآن هو أبعد ما يكون عن الشمس المركزية وها نحن نعيش من 50 إلى 100 عام فقط. الناس تعاني أيضاً في يومنا هذا من الشعور بالإنفصال والوحدة والإحباط والغربة والبُعد عن شيء لا تعرف ما هو، بحنين لشيء مجهول يلوح طيفه في الأفق البعيد ولا تدري ما هو أو أين هو. وها نحن الآن بعد نهاية الدورة سنبدأ دورة جديدة نعود فيها مجدداً باتجاه الشمس المركزية أي مركز الطاقة التابع لمجرتنا.
يوجد في البُعد الثالث تجسّد طفيف بسيط لما يسمى بقانون التجاذب. فنحن حين نمرّ بحدث ما، نفكّر بهذا الحدث وهذا التفكير يصدر عنه شعور إحساس وهذا الشعور والإحساس يصدر عنه ذبذبات تسافر في الأثير فتجذب لها ذبذبات مماثلة... لقد مررنا بأحداث صنَعت تاريخنا، فالأحداث القادمة تولد من رحم الأحداث الحالية. وهذا ليس بتجسُّد واعٍ، إنه تجسُّد عفوي أوتوماتيكي. ويصعُب على الإنسان الخروج من هذه الدائرة وهو لا يزال يحيا في البُعد الثالث.
نحن الآن نمرّ بفترة انفتاح البُعد الرابع علينا في هذا الزمان... وهذا الإنفتاح هو ما دفع الهوبيون للحديث عن القرار والخيار وعن فرصة تحقيق العدالة والمحبّة والرحمة لعبور ال2012 والتي تحدث عنها المايا. لهذا السبب علّم الأسينيون كيفية التحكّم أو تجاوز الإنفعالات والعواطف المتسرعة، ولهذا السبب أنشأ المصريون القدماء مدارس حكيمة لتعليم كيفية تجاوز عواطف وإنفعالات معينة.
تتقلص الأوقات والسنون والساعات والذكريات في البُعد الرابع، حيث نحيا في اللحظة الحيّة الحاضرة وفي الوقت الحاضر. ويصبح خيار العيش برحمة وكرم ورأفة متوفراً بين أيدينا. وإذا تمكنا من التقاط هذه الأحاسيس اليوم والآن وهنا وتعلمنا فن الحفاظ عليها فنحن بهذا نقوم بصنع قانون الجاذبية الذي سيجذب لنا رحمة أكبر ورأفة أكثر وسلام أعمّ وأشمل.



لقد بدأت التغييرات بالحدوث في العالم المادي للشكل والطاقة. فقد تحدث الهوبيون عن نجم جديد، النجم الأزرق حيث سنشهد موعديْن لشروق الشمس ولن تعرف الأرض الظلام بعدها. لقد اصطدم كوكب المشتري بوابل من النيازك أو الكويكبات منذ سنوات قليلة مضَت، وبدأ بالسخونة منذ ذلك الوقت. والمشتري مكوّن من الميثان، والميثان يتحوّل بعامل السخونة والإحتراق إلى اللون الأزرق، ومحتمل أن يتحوّل كوكب المشتري قريباً إلى نجم أزرق. في وقتنا الحالي، فإن شمسنا قد بدأت بالبرود وقد يكون السبب في حدوث ذلك هو ابتعادنا عن الشمس المركزية.
كذلك فقد بدأت الآن مغناطيسية الأرض بالإنخفاض وهذا يؤثر بشدة على إحساسنا بالزمن... (الجميع يلاحظ الأيام تمرّ بسرعة لم يسبق لها مثيل)... وتزداد قاعدة الرنين الترددية الخاصة بالأرض في الوقت الذي تنخفض فيه مغناطيسيتها. لقد تم الإعتقاد لسنوات بأنها تشكل 7.8 دورات للثانية بينما بدأت تزداد ل9 دورات للثانية عام 1996.
نحن أيضاً نمرّ عبر حزام من الفوتونات (والفوتون هو وحدة الكمّ الضوئية) من طاقة نورانية. هذا ما يحضّرنا للتحوّل عام 2012 أو لنهاية الزمان كما نعرفه. الحزام الأول يساعدنا على محو ذكرياتنا بينما يساعدنا الحزام الثاني على الإقتراب من وحدة الزمان. ما سيؤدي إلى فصلنا عن التعلق بالماضي والمستقبل فيمنحنا هبة ونعمة عيش اللحظة الآنية التي هي كل ما نملكه في الواقع ولا نملك شيئاً سواه.
سنشهد الآن وكثيرون بدؤوا بذلك على نسيان بعض الأمور التي حدثت لنا قريباً وعدم تذكرها، وربما نتذكر شيئاً ما حدث لنا في الماضي البعيد. هذه التجربة ستصبح عامة قريباً.
يتبع....

farajmatari
07-01-2012, 11:57 PM
يا لها من مرحلة رائعة ضمن كتاب رحلة حياتنا، هذه المرحلة التي نحياها اليوم بالذات. ما معنى هذه الكلمات؟ وما الذي يحدث اليوم بالذات لكوكبنا وعلى كوكبنا قد نصيغه ونختصره يا أصحاب الوعي وإخوة النور، في كلمات؟
تقول الكلمات بأننا نحيا في فترة تاريخية مميزة من تاريخ الأرض... أسامي وعناوين ورموز ونصوص وتفسيرات تم منحها لما يحدث فقد حدث من قبل وهو سيحدث وسيظل هذا الحدوث بالإستمرار مع استمرارية الحياة التي لا تنتهي. قد تسميها نهاية عهد وبداية عهد جديد... قيامة وولادة العهد الجديد من رحم العهد القديم... دورة جديدة للأرض ستمنح البشر هبة العودة لموطنهم الأصلي الذي طال غيابهم عنه وهجرانهم له، موطن الروح وواحتها... إنها فترة مهمة جداً من فترات تطور وعينا الروحي.
أياً كان ما نطلقه من رموز وكلمات وأسماء على هذه المرحلة، فالمعلوم أن الكون في هذه المرحلة بالذات يدعونا للعودة للوحدة والتوحّد بأنفسنا وبه من جديد، يدعونا لوحدته وأن نهجر ما علّمونا إياه من ثنائية وإزدواجية أبعدتنا عنه حتى عزّ اللقاء.
نحن الشعوب على هذه الأرض قام النظام ومن أنشأه ليتحكم بهذه الأرض، بتغييبنا فقادونا خطوة بخطوة حتى نمشي في الظلام دون أن ندري، مشينا في الظلمات وحسبنا أنها أنوار وأننا نحقق الأقدار ونمشي ما قدّره لنا الكون من مشوار. لكنهم غيّبونا، لكنهم أبعدونا عن التعرف على عوالم روحية موجودة وعلم الأبدان والأديان يقوم عليها ليكتمل الميزان، فكيف غيبوها وكيف نبحث عنها في مدارسنا وجامعاتنا ولا نجدها؟ ما فائدة حياتنا إن كان هدفها الأساسي قد أفلت وهرب منّا؟ وجود حضارات بشرية قديمة ذات تكنولوجيا مذهلة، فصل آخر من الرواية التي منعوا تداولها بين أيدينا... لم يمنعوها فقط، بل نعتوها بالأساطير كي نرحل عنها وندعها وحدها... جعلوا كل هذه العلوم فاكهة محرَّم علينا لمسها.
يوجد الآن على الأرض مساعدين روحيين للبشر من عوالم أخرى في كل مكان، يساعدوهم ويرشدوهم لأجل السمو بالوعي والإرتقاء به تناغماً مع التحول الروحي القطبي الذي تمرّ به الأرض.
سوف تنتقل البشرية خلال فترة التحوّل القادمة من البُعد الثالث القائم على الثنائية والمادية، إلى البُعد الكوني الرابع، ثم إلى البُعد الكوني الخامس، بُعد الوحدة والتوحيد، قبل أو خلال 21 ديسمبر 2012. لا يختلف هذا الإنتقال ونحن هنا على الأرض والذي سيحدث جراء التحول الروحي القطبي للأرض، لا يختلف عن الحال الذي ينتقل فيه الإنسان بعد الموت إلى البعد الرابع أي البرزخ أو العالم النجمي، ومن بعده إلى البُعد الخامس أو العالم الذهني، سوى أننا في التحول القادم سننتقل إلى هذه الترددات أو سنحياها ونحن لا نزال في أجسادنا المادية. هذا المعراج إلى ترددات كونية أخرى ونحن لانزال في أجسادنا هو جزء جديد من تطورنا الروحي الأبدي.
في الوقت الحالي يتحدث علماء الروح والمستنيرين والحكماء عن قوى نورانية خيّرة في أقاصس الوجود وربما من أبعاد كونية أخرى، تُغدق طاقات روحية نورانية ملؤها السلام والرحمة والمحبة على هذه الأرض. هذه الطاقات النورانية هي التي تساهم في حدوث كل ما نراه من تغيير وأحداث لم نكن لنتوقع حدوثها، نسمع عنها كل يوم. والحدث الأبرز الذي يتحدث عنه العلماء اليوم هو الثورات التي تحصل في البلاد العربية، وقريباً ستشمل الثورات العالم كله.
بدأت الآن خطط من يحكمون العالم ويخططون منذ قرون لإقامة نظام عالمي جديد، بالفشل والسقوط... قريباً ستزول مؤسساتهم العسكرية والصناعية، واليوم بدأت سيطرتهم على الإعلام بالتراجع قليلاً... وقريباً سينتهي عهد التكنولوجيا التي سيطروا بها على عقول البشر واستخدموها لتشفيرهم.
يقول العلماء بأنه في هذه الأيام يتم مشاهدة مزيد من السفن المجرية التي تتجه نحو القدس ونيويورك والمكسيك وموسكو وغيرها... وهناك رسائل تحوي الوعي الروحي، يقوم المرشدون الروحيون والمعلمون المجريون ببثها لنا وقد نكون وسائل لهم لبث هذه الرسائل، عبر الإنترنت وبكثرة. هذا النوع من الوعي لم يكن موجود منذ فترة على الإنترنت. كل هذا جزء من الوعي الروحي القادم ومن أسرار ما يحدث على كوكب الأرض حالياً. ولسوف تزداد هذه الظواهر كلما اقتربنا من عام 2012.
لا داعي لأي خوف أو قلق أو ذعر... حتى وإن احتاجت الأرض أن تطهّر نفسها من أصحاب الطاقات السلبية ممّن يعيقون انسياب الطاقة الروحية الإلهية فيها برقة ونقاء... سوف تحدث الحروب والدمار النووي و فيضانات ودماء وكوارث حول العالم لكن الأرض كما يقول العلماء لن تذهب، اي لن يحدث شيء يودي بالأرض او يؤدي إلى دمارها تماما مثلا...لا، ليس هكذا... هذه هي الحكمة: تطهير من طاقة سلبية لاستقبال طاقة نورانية.
نحن اليوم نتجه نحو العصر الذهبي الجديد للأرض... نتجة لهذا العصر بوعي لنستردّ صحتنا وشبابنا الحقيقيّين، إضافة للحكمة، للسلام والإنسجام يعمّان وجه الأرض. وكل ما نراه اليوم وما سنراه حولنا من إنقلابات وغليان وحروب هو مجرد تمهيد للتحول الروحي القطبي الذي سيحدث... إنه يُخلي الساحة ممّن يعيقون هذه الطاقة القادمة من التدفق والإنسياب.

بيت الصياد

ناصر الحجي
16-02-2012, 06:55 AM
سئل الامام علي صلوات الله وسلامه عليه
لماذا ندعو الله ولا يستجاب لنا
فقال عليه السلام لانكم عمرتوا الدنيا وخربتوا الاخره
سال النبي صلى الله عليه واله حارثه كيف اصبحت قال اصبحت مؤمنا حقا قال لكل حق حقيقه فما حقيقه ايمانك قال رايت اهل الجنه يتزاورون واهل النار يتعاوون ورايت عرش ربي بارزا قال اصبت فالزم

يا عزيزي العمل مصداق النيه كما العبادات مصداقيه التذلل لله والتذلل مصداقيه العبوديه لله

تمعن وافهم


يارب الحسين
بحق الحسين
اشف صدر الحسين
بظهور الحجه

farajmatari
17-02-2012, 11:01 PM
أكـثـر الأكـاذيـب شـيـوعـاً ، هـي الأكـاذيـب الـتـي نـوجـهـهـا لأنـفـسـنـا
أن تـكـذب عـلـى الآخـر فـهـذهـِ حـالـة نـادرة مـقـارنـة بـكـذبـنـا عـلـى أنـفـسـنـا .

" العظيم فريدريك نيتشه "

farajmatari
12-03-2012, 12:04 AM
سبعين دورا وسبعة اكوار
لا شيء يتلاشى في الفضاء وللبعد الرابع شفرة يجب فكها للعروج الي البعد الخامس
سبعين دورا وسبعة اكوار ....وسبعة الاف سنة انقضت
بذور الجنين الجديد تزرع الان في الرحم الطاهر
انها بداية الرحلة المعراجية لتوحيد ما لا يوحد
علي الجميع اختبار النور في الظلام، والروح في المادة، والوحدة في الكثرة، والاتصالية في الانفصالية، والخبر في انعدامه ، والحقيقة السامية في انعدامها.
انه ببساطة بزوغ فجر جديد
انه التقاء طرفي الدورة الكبري
للولوج إلى محراب الحقيقة

farajmatari
17-03-2012, 11:45 PM
كل الدلائل تشير لدخول العالم في دائرة الإتمام لقد ارتجت السماء وارتفعت الصيحة وسمع النداء الذين ينتظرونة قائلا اعرفوا الحق والحق يحرركم
فك الشفرة بدأ فعلا انه موعد فتح الختم
ببساط بزوغ الفجر الروحي الجديد وستمتلاء الأرض بنور ربها

farajmatari
17-03-2012, 11:55 PM
أن الكون لة أبعاد أو طبقات من الذبذبات (كما يقال سبع أبعاد) أو يمكن أن نقول الأبعاد المادية أو الأبعاد النورانية الروحانية (أطياف نورانية ) والانسان يتصل مع هذة الابعاد الكونية من خلال جسدة والمقامات (الشاكرات) حيث كل جسد وشاكرة متعلقة ببعد كوني .. أن ما نراة في العالم المادي الملموس وما هو الا جزء صغير جداً من الحقيقة العليا مقارنة ما يحدث في الابعاد الاخرى ..ولهذا العالم المادي قيل عنة وهمياً متغيراً فانياً..وهذا صحيح نوعاً ما.. لهذا ما يحدث في الابعاد الكونية العليا تأثرها يكون على شكل سلسلة لتصل كما هي في العالم المادي ونراها بعينيوننا الماديتين اي العالم المادي ما هو الا تحصيل حاصل لما يحدث في اجسادنا المحاطة بالجسد والتي متعلق بشكل وطيد بالشاكرات(المقامات )وبنفس الوقت مع الابعاد .. ولهذا قيل "وفيك أنطوى العالم الأكبر"..
أذاً بما ان العالم المادي متغير وفاني ووهمي وليس الحقيقة المطلقة أين هي الحقيقة الجوهرية والكلية ..نعم الأبعاد الروحانية النورانية هي الحقيقة والتي كما ذكرت متعلقة باجسادنا الاثيرية وجسدنا المادي .. وصلة الوصل هي "الروح" ما يحدث في الروح يؤثر على كل شيء في الكون ..
لنتذكر جيداً أن كل العادات والتقاليد والايمانات والمعتقدات المادية اساسها الأولي روحاني ومع مرور الزمن وتغير الظروف تبتعد هذة الحقيقة ليصبح التعبير عنها مادياً فزيائياً وتفقد المعنى الحقيقي الأولي الجوهري ..
مثلاً ..تقديم القرابين للة والتضحيات ..اساسها كان روحاني وهو أن يذبح الشخص الصفات السلبية داخلة من أجل اتحادة وقربة من اللة ومحبتة لة ...
لكن البشر يقومون بذلك على شكل مادي رمزي لكن الأساس ضائع ..

هل اللة بحاجة الى قرابينك وتضحياتك المادية ؟؟؟ ما هذا الجهل الذي استقيناة ..
اللة هو رب قلوب وليس رب جيوب ..
اللة يريد تضحياتك السلبية والشيطانية ان تنتزعها من عقل وتحرقها نهائياً ..
وهناك الكثير الكثير وبالاحرى كل شي في البداية كان موحداً وتوحيدياً وروحانياً خارقاً ..لكن كما ذكرت كلما تقدم الزمن ابتعدت الحقائق عن مصدرها وبقي القشور المهترئة
‎Ayham Wly‎

عبير الولاية
18-03-2012, 10:00 AM
اللهم صل على محمد و ال محمد

ابرا كادبرا ابرا كادبرا ابرا كادبرا


هل تعلمنا حيل سحرية من خلال موضوعك؟


ام انك تقول ان المنتظر عج سيظهر هذه السنة؟


اذا كنت تعلمنا بعض حيل السحر فنحن بغنى عنها لان وقتنا لا يتسع لمثل هذه الامور السخيفة عندنا ابناء يجب علينا تربيتهم و نفوس يجب علينا اصلاحها لنصل بها الى بر النجاة و نفوز بالجنة مع المؤمنين ان شاء الله


و اذا نزل عليك الوحي او الهمت بطريقة ما ان المهدي ع سيظهر فلم ما زلت قابع في بيتك و تكتب على الانترنت

هيا اخرج و ادع الناس لعل يصير لك اتباع امثال بعضهم


كفى تخريفا و ضحكا على العالم هل تعتقدون ان الناس ليس لديهم عقول حتى تستهونون بهم الى هذه الدرجة


و كل كتاباتك ليس فيها شي من رائحة كلام اهل بيت العصمة


تارة تكتب كلاما فلسفيا و طورا كلاما عرفانيا و تدعى انك تكتب كلاما علميا لا يستطيع احد ان يفهمه سواك و امثالك


ابرا كادبرا ابرا كادبرا ابرا كادبرا



ينزل الماء على الاشياء فيحولها الى نور ظاهر يمشي وارءه جنود الجهل القابعون في النفوس المظلمة و تنطلق الارض في اخر عالم لها في الفضاء و من ثم يأتي جرينديزر




ما ر[أيك بمقطوعتي التخريفية الا استطيع ان اكتب مثلك ؟؟؟؟؟



و شكرا

دماء ثورة
18-03-2012, 02:55 PM
اعتقد ان الاخ فرج هو من اتباع الخرافات والدعايات الصهيونية لأجل تخريب عقول الناس

farajmatari
18-03-2012, 11:16 PM
كيف يمكن تأجيل او تعجيل ساعة الظهور ...انهما خطان متعاكسان ...ما عليك هو تنظيف مرآة قلبك من بقايا الظلمات وغبار الكهنوت والتعصب ..عندها سيتجلي لك القائم
حين سألت سيدةٌ تنتظر تعجيل فرجة أحد الحكماء
هل تؤمن، مثلنا، بأن المسيح سيعود في آخر الزمان؟"
أجابها: "وهل ذهب يومًا حتى يعود؟!"
لن يعود لأنة لم يذهب
وها قد مر مليون عام من الهذيان
لقد جبت مشارق الأرض ومغاربها ودخلت منازل الأغنياء وزرت أكواخ الفقراء
والمشهد واحد
أطفال يرضعون العبودية والضلال والشرك مع لبن الأمهات
ما اتعسها من مقابر بشرية وكهنوتية فرقت الروح الواحدة وحجبة الله عن الانسان
تحياتي

دماء ثورة
19-03-2012, 03:13 PM
اخي انت من اين تأتي بهذا الكلام هلا تكرمت وقلت لنا ديانتك او مذهبك ومصدر كلامك؟اظن انك من اتباع صهيون