إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

طائر الوعظ ** يوسف الصديق **

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #91
    المشاركة الأصلية بواسطة راهبة الدير
    محاوله رائعه

    فما كتبته حقا لم اتنبه له


    بما ان فكرة المحاوله تجعلنا نتعرف عن مواعظ اكثر لأن كل شخص ينظر من زوايه معينه ونظرته هذه تجعله يتوصل لحكمه

    لا تطرأ على ذهن الشخص الاخر لأنه قد اتخذ زوايه اخرى لأستخلاص مواعظه







    سنترك فرصة اخرى لكم حتى نستفيد والقارئ اكثر


    ----
    اممممم يعني فعلاً كنت بعيد عن الهدف والنكته المطلوبه .. وشكرا للمجامله اتمنى اني قدمت شي وافدت الاخوه والاخوات
    لي محاوله اخرى وان شاء الله اهتدي لها.بفضل دعائكم

    تعليق


    • #92


      اممممم يعني فعلاً كنت بعيد عن الهدف والنكته المطلوبه .. وشكرا للمجامله اتمنى اني قدمت شي وافدت الاخوه والاخوات
      لي محاوله اخرى وان شاء الله اهتدي لها.بفضل دعائكم




      الاخ فراس

      كنت بعيد عن الموقف الذي اردته ولكن لم تكن بعيد عن الموضوع

      لهذا لم نجامل

      فما ذكرته مهم جدا حيث له بعد اسري ايضا وليس فقط بعد اقتصادي اجتماعي

      فالزوج والزوجه عليهم بهذه النصيحه

      فلابد من الموازنه في الإنتاج و الاستهلاك والأدخار


      فاغلب المشاكل الاسريه من ضيق وعسر هو عدم ايجاد هذه الموازنه بين دخل الاسرة ومصاريفها .


      وان شاء الله تصل اليها ولأقرب فالموقف يتعلق بقائد الجيش (هورن هوب )

      تعليق


      • #93
        كنت قد استحضرت هذا الاستنتاج ولكن!!! سأحتاج الى محاوله ثالثه
        لنتعرف من خلالها على مواقف قائد الجيش هورن هوب
        ان من صفات المعلم الفذ الفطن ان يبدأ بالأهم فالأهم فهو يسمع السائل حتى النهايه ويعلمه ماهو في صالحه قبل ان يجيب على مسألته .. ومثال ذلك ماقام به نبي الله يوسف من دعوه الفتيان الى الإيمان بالله وتوحيده قبل تفسير وتعبير الروؤيه لهما..وايضا ينبغي للمعلم ان يبتغي مرضات الله سبحانه وتعالى وان تكون نيته خالصه في التعليم فلايستغل تعليمه وسيله لمفاوضه احد في مال او منفعه..وهذه الصفه منطبقه على نبي الله يوسف حيث لم يقم بتعنيف او نهر ذاك الفتي الذي قال له اذكرني عند ربك فنسي .. فلم يربط مصلحته بعلمه وقدم له الجواب التام الشافي عن الرؤيا التي جاء يسأل عنها..
        ولاتقف المسأله عند هذا الحد بل تتعدى الى ماهو اسمى وارقى من ذلك في كمال النصح والارشاد فلم يقم بتعبير الرؤيا للملك وحسب بل اضاف الى ذلك ارشاده بما ينفعه دنياَ وآخره وماذا يتوجب عليه فعله لكي يبلغ الناس بمايفعلوا في تلك السنين المخصبات من كثرة الزرع وكثرة جبايته
        كثيره هي المواقف والاحداث ومتشعبه هي الاستنتاجات.. فنحن بصدد شخصيه فذه انصهرت في ذات الله..

        تعليق


        • #94
          المشاركة الأصلية بواسطة feras
          كنت قد استحضرت هذا الاستنتاج ولكن!!! سأحتاج الى محاوله ثالثه
          لنتعرف من خلالها على مواقف قائد الجيش هورن هوب
          ان من صفات المعلم الفذ الفطن ان يبدأ بالأهم فالأهم فهو يسمع السائل حتى النهايه ويعلمه ماهو في صالحه قبل ان يجيب على مسألته .. ومثال ذلك ماقام به نبي الله يوسف من دعوه الفتيان الى الإيمان بالله وتوحيده قبل تفسير وتعبير الروؤيه لهما..وايضا ينبغي للمعلم ان يبتغي مرضات الله سبحانه وتعالى وان تكون نيته خالصه في التعليم فلايستغل تعليمه وسيله لمفاوضه احد في مال او منفعه..وهذه الصفه منطبقه على نبي الله يوسف حيث لم يقم بتعنيف او نهر ذاك الفتي الذي قال له اذكرني عند ربك فنسي .. فلم يربط مصلحته بعلمه وقدم له الجواب التام الشافي عن الرؤيا التي جاء يسأل عنها..
          ولاتقف المسأله عند هذا الحد بل تتعدى الى ماهو اسمى وارقى من ذلك في كمال النصح والارشاد فلم يقم بتعبير الرؤيا للملك وحسب بل اضاف الى ذلك ارشاده بما ينفعه دنياَ وآخره وماذا يتوجب عليه فعله لكي يبلغ الناس بمايفعلوا في تلك السنين المخصبات من كثرة الزرع وكثرة جبايته
          كثيره هي المواقف والاحداث ومتشعبه هي الاستنتاجات.. فنحن بصدد شخصيه فذه انصهرت في ذات الله..
          كما تفضلتم

          فالنبي يوسف يرغب بأخبار الانسان ان لا يجعل في قلبه ولو مساحة صغيره للحقد والضغينه ولا يضيع وقته في الانتقام وتدبر المكيده قد يكون هذا صعبا ، وانت ترى المقابل كان سببا في آلمك ولكن هل آلمك كان مثل يوسف
          فهو سبع سنين من عمره في السجن وسبع سنين من العذاب والتعذيب والالم وسبع سنين
          مقرونه بتهمه هو مبرء منها ولكن كل هذا يهون عندما تعلم ان علاقته مع الخلق كانت هي علاقه افقيه ( هو، الله والناس ) وليست علاقه عموديه ( هو والناس ) فالعفو والتسامح والغفران هو اقرب للتقوى هو اقرب لمرضاة الله

          والتصرف على هذا النحو هو اقرب لكل روح انصهرت في ذات الله

          سوف نعطي محاوله ثالثه

          تعليق


          • #95
            فالنبي يوسف يرغب بأخبار الانسان ان لا يجعل في قلبه ولو مساحة صغيره للحقد والضغينه ولا يضيع وقته في الانتقام وتدبر المكيده قد يكون هذا صعبا ، وانت ترى المقابل كان سببا في آلمك ولكن هل آلمك كان مثل يوسف

            فهو سبع سنين من عمره في السجن وسبع سنين من العذاب والتعذيب والالم وسبع سنين
            مقرونه بتهمه هو مبرء منها ولكن كل هذا يهون عندما تعلم ان علاقته مع الخلق كانت هي علاقه افقيه ( هو، الله والناس ) وليست علاقه عموديه ( هو والناس ) فالعفو والتسامح والغفران هو اقرب للتقوى هو اقرب لمرضاة الله

            والتصرف على هذا النحو هو اقرب لكل روح انصهرت في ذات الله




            التسامح من اجلى صور الروح الملائكيه والنبي يوسف قدم اروع مثال في ذلك
            فماسببه المقابل من آلام لاتقاس بما آلم قلب يوسف ومع كل هذا ضرب اروع الامثله في الصفاء القلبي الخالي من اي بغضاء او سوء..
            نسأل الله ان نكون ممن علاقتهم مع الخلق علاقه افقيه





            سوف نعطي محاوله ثالثه

            والأخيره يكفي !!! ا ح ر ا ج


            يقودنا الحديث حول الرجل المناسب في المكان المناسب .. فتأثيير الاشخاص القياديين له اهميه كبرى سواء في عمليه الاصلاح او التغيير او التجديد او التطوير بمعنى ادق اذا كان القرار المتخذ من صاحب القرار ذوا الخبره والمؤهل والمناسب كل المنفعه والمصلحه ستصب في الصالح العام والخير سوف يعم الجميع ..
            والعكس صحيح كل شئ سيعود بالسلب وبالنكبات والويلات على كل من لهم صله بصاحب القرار ..
            وهذا مااحسه القائد (هورن هوب) .. حيث اعترف انه رجل حرب وليس رجل يمتلك القدره في اداره وتصريف امور البلاد واخراجها من الازمه الإقتصاديه التي ستمر بها وان نبي الله يوسف هو الأجدر للقيام بهذه المهمه الصعبه
            و
            في وقتنا الحاضر نجد الكثير من القياديين غير مؤهلين, لذلك نعاني ونكابد الأزمات في كل نواحي الوطن فالجوع والفقر والانحلال وووو ... كله بسبب صنّاع القرار!!
            والذين وصلوا الى مناصبهم بطريقه ما!! او بأخرى! ليس لها علاقه بالمؤهلات او الخبرات او العلم او المعرفه ..



            التعديل الأخير تم بواسطة feras; الساعة 18-03-2009, 12:12 PM.

            تعليق


            • #96

              والأخيره يكفي !!! ا ح ر ا ج

              يقودنا الحديث حول الرجل المناسب في المكان المناسب .. فتأثيير الاشخاص القياديين له اهميه كبرى سواء في عمليه الاصلاح او التغيير او التجديد او التطوير بمعنى ادق اذا كان القرار المتخذ من صاحب القرار ذوا الخبره والمؤهل والمناسب كل المنفعه والمصلحه ستصب في الصالح العام والخير سوف يعم الجميع ..

              والعكس صحيح كل شئ سيعود بالسلب وبالنكبات والويلات على كل من لهم صله بصاحب القرار ..

              وهذا مااحسه القائد (هورن هوب) .. حيث اعترف انه رجل حرب وليس رجل يمتلك القدره في اداره وتصريف امور البلاد واخراجها من الازمه الإقتصاديه التي ستمر بها وان نبي الله يوسف هو الأجدر للقيام بهذه المهمه الصعبه

              و

              في وقتنا الحاضر نجد الكثير من القياديين غير مؤهلين, لذلك نعاني ونكابد الأزمات في كل نواحي الوطن فالجوع والفقر والانحلال وووو ... كله بسبب صنّاع القرار!!

              والذين وصلوا الى مناصبهم بطريقه ما!! او بأخرى! ليس لها علاقه بالمؤهلات او الخبرات او العلم او المعرفه ..







              كما تفضلتم فهذا جانب من الموقف بارك الله فيكم

              اما الجانب الاخر هو

              ** اعرف قدر نفسك حتى لا تجعل كلمات الناس بمديحها او ذمها تؤثر عليك ويبقى الانسان نفسه ابصر بمحاسنه وعيوبه

              فكما قال الامام الصادق لهشام ابن الحكم

              يا هشام لو كان في يدك جوزة، وقال الناس: [في يدك] لؤلؤة، ما كان ينفعك وأنت تعلم أنّها جوزة، ولو كان في يدك لؤلؤة، وقال الناس: أنّها جوزة، ما ضرّك وأنت تعلم أنّها لؤلؤة.


              فالقائد هورن هوب لو لم يعترف بخصاله وامكانياته لأخذ الحسد والكراهيه والعجب والغرور بمجامع قلبه ولصدّق الناس الذين قالوا له انك اجدر بهذا المنصب ويأخذ بخداع نفسه ولكن اعترافه جعلت الاخرين يرون انه حقا جدير بمنصبه وان الملك لم يقلل من شأنه وكلامهم في تعظيمه وتمجيده لا يغني من الذي يعرفه بصفاته بأي شيء

              تعليق


              • #97
                رحم الله امرئ عرف قدر نفسه و ما هلك امرؤ عرف قدر نفسه
                فعلاً مااوردتيه هو الاقرب والانسب بمخصترِ من الكلام البليغِ..
                ***

                تعليق


                • #98
                  مره اخرى!
                  في لحظه من لحظات خلوته وهو غارق في القراءه والإطلاع
                  يطرق عليه الباب ذلك الساقي!! وتعلوا وجهه الكآبه والحزن .. فيخبر النبي يوسف ان عزيز مصر (بيتي فار) ذاك القائد القوي والذي طالما قد وقف الى جانبه قد فارقت روحه الحياه..
                  ومااتساءل عنه هنا!! لماذا عَلتْ وجه يوسف الغرابه الشديده!! عنما سمع الخبر ؟؟((اليس للنبي يوسف ومضات ان صح التعبير من العلم اللّدني))
                  في انتظاركم
                  ** جمعه مباركه**
                  التعديل الأخير تم بواسطة feras; الساعة 20-03-2009, 10:42 AM.

                  تعليق


                  • #99
                    في حلقة الليلة امنحوتب الرابع " اخناتون " حاكم مصر يؤمن بالله الواحد الأحد هو وزوجته نفرتيتي

                    تعليق


                    • المشاركة الأصلية بواسطة feras

                      ومااتساءل عنه هنا!! لماذا عَلتْ وجه يوسف الغرابه الشديده!! عندما سمع الخبر ؟؟((اليس للنبي يوسف ومضات ان صح التعبير من العلم اللّدني))
                      في انتظاركم
                      ** جمعه مباركه**
                      ومباركه عليكم ان شاء الله

                      نعم للنبي هذا العلم والذي هو منحه وعطاء من المولى له فالانبياء عندما يقومون ببعض التصرفات التي قد تثير في اذهاننا عدة تساؤلات فهذا لا يعني انهم لا يعلمون ولكن في هذا التصرف ارشاد وتوجيه الينا نحن البشر

                      فموقف النبي هذا يؤل لأن الذي يخبرهم انه في امان ولن يمسه سوء وان مصر تمر بسبع سنين عجاف ويعلم من صغره على لسان ابيه انه سوف يكون ذا شأن (وهذا مما علمه الله اياه ) لا يخفى عليه مثل هذا الامر .


                      فتصرف النبي والله العالم انه يريد ايضاح انه بشر مثلهم ولكي لا يدخل ادنى ريب او شك فيعظمونه ويجعلونه بمصاف الالهه .

                      والله اعلم .

                      تعليق


                      • المشاركة الأصلية بواسطة طائر المساء
                        في حلقة الليلة امنحوتب الرابع " اخناتون " حاكم مصر يؤمن بالله الواحد الأحد هو وزوجته نفرتيتي

                        احسنتم في ذكر هذا الامر الذي اثار نقاش في محيطنا

                        قبل مدة كنا نقرأ احدى الكتب العلميه والتي تتناول مواضيع شتى في الادب والعلوم والتاريخ واذا بنا نقع على مقاله تتحدث عن ابن الملك امنحوتب الرابع وعنه ايضا

                        نص المقاله

                        ( ..... بعد الازدهار الذي اصاب مصر في عهد تحتمس الثالث فما ان مضت فتره قصيره بعد ذلك حتى سادت الفوضى البلاد نتيجة كفاح ديني عنيف كان امنحتب سبب فيه وهو الذي كان يدعى ( الفرعون الزنديق ) وفي هذه اللحظه الدقيقه من تاريخ مصر ارتقى العرش توت عنخ امون

                        عندما اصبح امنحتب الرابع من الاسرة الثامنه عشر فرعونا على مصر لم يأبه كالفراعنه الذين سبقوه بتوسيع مملكته اذ كان منصرفا كليا الى فرض عقائده الدينيه على شعبه لقد عبد المصريون القدماء العديد من الالهه وعلى الاخص آمون اله الشمس لكن امنحتب الرابع كفر بالدين القديم وبشر بآخر جديد يقضي بأن ( آتون ) الذي يمثل الطاقه التي تشعها الشمس هو الاله الوحيد الذي ينبغي ان يعبد ولقد قرر تغييراسمه ولاء للاله الجديد فسمى نفسه اخناتون الذي يعني (آتون راض ) وبعدها امر بتدمير جميع المعابد المكرسه للالهه الاخرى واعلن انه هو نفسه خليفة الرب آتون على الارض .........)


                        نستطيع المقارنه الان بين النص الذي تم عرضه في المسلسل والذي هو ايضا من مصادر تاريخه وبين الذي يتداول بين كتب المعرفه والعلم فكم هو مؤلم

                        ـ ان يغيب دور النبي في الحركه التاريخيه
                        ـ ان يتكلم عن الامر بشكل بسيط لا يليق بعظمة الموقف فتغير العباده والاطاحه باعظم اله لمصر ليس حدث هامش كما يظهره الكاتب في النص
                        ـ تزييف المواقف وكتمان الحقائق فهناك رأي يقول ان اتون هو ابن الشمس او طاقة الشمس ولكن هناك رأي ايضا وكما ذكرت زليخا ان آتون هو عبادة ومظهر الى الاله الواحد فامنحوتب امن بالله اله البشر والارض والسموات واعلن انه يعبد الواحد الاحد واسماه بلغتهم (آتون ) . وكيف ادعى انه خليفة الرب وهو آمن ان رسول آتون هو النبي يوسف ؟؟؟

                        ـ ان غيبوا ائمتنا في حركة التاريخ وتقدمه لأسباب عديده فلماذا يغيب دور الانبياء يا ترى ؟؟؟

                        فعلينا ان نبعث عن الحق الذي يبقى في اعين طلابه كنجمة مضاءه في ظلمات تاريخ خُطت بأيدي تريد ان تثبت هواها وتطفئ وتمحو هوى الله تعالى
                        ولا ننخدع بالتيارات والتوجهات وكل ما في بطون الكتب وليكن الانسان
                        كما قالوا ( اعرف الحق تعرف اهله )

                        التعديل الأخير تم بواسطة راهبة الدير; الساعة 21-03-2009, 08:34 AM.

                        تعليق






























                        • تعليق


                          • فموقف النبي هذا يؤل لأن الذي يخبرهم انه في امان ولن يمسه سوء وان مصر تمر بسبع سنين عجاف ويعلم من صغره على لسان ابيه انه سوف يكون ذا شأن (وهذا مما علمه الله اياه ) لا يخفى عليه مثل هذا الامر .

                            هكذا هم الأنبياء سلام الله عليهم وهو الاقرب فعلاً موقف كان قد استوقفني فأحببت الا يمر ويترك اثر..والشكر الجزيل للإيضاح.

                            فتصرف النبي والله العالم انه يريد ايضاح انه بشر مثلهم ولكي لا يدخل ادنى ريب او شك فيعظمونه ويجعلونه بمصاف الالهه .

                            والله اعلم .

                            ماذا تقولين لمن يقولون عن الانبياء (ع) بأنهم بشر يصيبون في آرائهم ويخطئون فيها احياناً وخاصه عندما يكون الكلام في الامور العاديه!!!

                            تعليق


                            • اخت راهبه الدير

                              روابطك مافتحت عندي او مايظهر بيها شي
                              ياريت تشوفينها !
                              محتاجين نشوف محتواها
                              شكرا

                              تعليق


                              • احسنتم في ذكر هذا الامر الذي اثار نقاش في محيطنا

                                نعم بالفعل ما جرى من احداث في المسلسل فيما يخص تحول امنحوتب الرابع عن دينه يثير العديد من الملاحظات كما تفضلتم

                                بالنسبة لي حقيقة ومع اني لست مطلعا بشكل كبير على التفاصيل الدقيقة للقصة فقد تفاجأت عندما آمن امنحوتب وزوجته او كما بدى لي ولمن شاهد معي الحلقة مع ملاحظة ان ايمانهما بالله لم يكن بذلك الوضوح

                                فالمُشاهد العادي الذي لا يملك خلفية عن تفاصيل القصة ومن مصادر مختلفة ربما لن يستطيع تمييز الدين الذي خَلُص إليه امنحوتب الرابع من خلال مشاهد المسلسل واذا ما كان هو نفسه الدين الذي يدعو إليه نبي الله يوسف عليه السلام ام شيء آخر ؟ فالأحداث لا تبين ذلك بشكل واضح وجازم ؟! حتى الآن على الأقل

                                فمن جهة توحي الأحداث وكأن حاكم مصر قد آمن بالله تعالى رب يوسف النبي ومن جهة اخرى يتم التطرق الى الشمس وطاقتها في اكثر من موقف وربطها بدين الملك الجديد ؟!

                                ربما بسبب وجود آراء ومصادر متعددة كالنص الذي تفضلتم بذكره جعل الأمر اكثر صعوبة على القيمين على المسلسل في تحديد طبيعة دين الملك الذي اتخذه وعلى هذا وربما نتيجة لذلك انعكس على الصورة التي تم اظهاره بها فلم تكن واضحة ومحددة

                                بالإضافة الى الكيفية التي تم بها إظهار دور النبي يوسف عليه السلام هو الآخر وبكل تأكيد لا يخلو من الملاحظات والنقاط كما تفضلتم وأشرتم


                                كان في خاطري ان اكتب شيئا عن الأحلام والرؤى " من وجهة نظري " لكن ربما في وقت آخر

                                تعليق

                                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                                حفظ-تلقائي
                                x
                                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                                x

                                اقرأ في منتديات يا حسين

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 18-07-2019, 08:26 AM
                                ردود 0
                                19 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 09-06-2019, 10:31 PM
                                ردود 2
                                64 مشاهدات
                                1 معجب
                                آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                                بواسطة ibrahim aly awaly
                                 
                                أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 20-02-2016, 04:56 AM
                                ردود 320
                                89,123 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وهج الإيمان
                                بواسطة وهج الإيمان
                                 
                                يعمل...
                                X