إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إثبات وثاقة السيدة حكيمة بنت الإمام الجواد (ع) ونسف شبهة مجهوليتها وعدم وثاقتها

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إثبات وثاقة السيدة حكيمة بنت الإمام الجواد (ع) ونسف شبهة مجهوليتها وعدم وثاقتها

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على محمد وال محمد

    السيدة حكيمة سيدة جليله ثقه وليست بمجهولة عين ولاحال ، لايزال هناك من يشكك في أنها شخصيه حقيقيه ليسقط بزعمه وجود الإمام المهدي عليه السلام وكأنها هي التي تفردت في إثبات وجوده !!!
    وقد إعتمد على ماظنه نافيآ لوجودها إذ أن هناك من لم يذكرها في بنات الجواد عليه السلام كما يقول !


    قال ابن بابويه: سم المعتصم لمحمد بن علي. واولاده: علي الامام، وموسى، وحكيمة، وخديجة، وام كلثوم. وقال أبو عبد الله الحارثي: خلف فاطمة وامامة فقط، وقد كان زوجه المأمون ابنته ولم يكن له منها ولد (1)

    أقول : نلاحظ أنه تجاهل ماقاله ابن بابويه وركز على ماقاله الحارثي وفرح بكلمة فقط ولايدري أن عدم ذكرها هنا لايعني نفي وجودها بل المقصد عد غيرها لورود روايات فيها إسمها تغني عن ذكرها وقد ذكروها بذلك وبنفس دليله هنا والذي يحتج به عن الشيخ المفيد يتأكد ذلك فقد قال الشيخ المفيد : " وخلف بعده من الولد عليا ابنه الإمام من بعده ، وموسى ، وفاطمة وأمامة ابنتيه ، ولم يخلف ذكرا غير من سميناه ." (2)

    أقول : فهو قال لم يخلف ذكرآ غير من سميناه لاحظوا ذكرآ فأين نفى أن تكون هناك أنثى غير ماذكر وهو نفسه ذكرها
    في الإرشاد 2: 351، باب ذكر من رأى الإمام الثاني عشر عليه السلام وطرف من دلائله وبيناته
    قال: (أخبرني أبو القاسم، عن محمّد بن يعقوب، عن محمّد بن يحيى، عن الحسين بن رزق الله قال: حدّثني موسى بن محمّد بن القاسم بن حمزة بن موسى بن جعفر قال: حدّثتني حكيمة بنت محمّد بن علي - وهي عمّة الحسن عليه السلام - إنها رأت القائم عليه السلام ليلة مولده وبعد ذلك " انهتى النقل

    قال السيّد ضامن بن شَدقَم الحسينيّ المدنيّ: إنّ الإمام الجواد عليه السّلام خلّف أربعة أولاد، هم: أبو الحسن عليّ النقيّ، أبو أحمد موسى المبرقع، أبو أحمد الحسين، وأبو موسى عمران؛ وأربعة بنات هنّ: فاطمة، وخديجة، وأم كلثوم، وحكيمة، وأمهنّ أمّ ولد تُدعى سُمانة المَغربية(3).


    وقال النسّابة عليّ بن محمّد العمريّ : فوَلَد الإمام التقيّ أبو جعفر محمّد بن عليّ بن موسى الكاظم: محمّداً وعليّاً وموسى والحسن وحكيمة وبريهة وأُمامة وفاطمة(4).


    أقول : فهنا ظهرت بريهة وكذلك أم كلثوم كما نلاحظ فتضما لبناته عليه السلام ناهيك عن التصحيف ففي نفس الروايات ذكرت حليمة وهي حكيمة ، كذلك زياده كما نرى في أسماء الذكور بل وفي أسماء الإناث كبهجة وبريهه وزينب وميمونه وأم محمد كما وقف عليهن من ذكر بناته من الفريقين فالتوسع ألغى الحصر لأن الحصر يحصل بسبب عدم الوقوف على مصدر أو من السهو أو لوروده كما ذكرت في الروايات فيكتفى به فلاحاجه لتهويل الأمر


    وقال العلامه الفخر الرازي : أولاد الإمام الجواد عليه السلام :
    وأما أبو جعفر التقي (، فله من الأبناء ثلاثة: أبو الحسن علي التقي ( الإمام، وموسى، ويحيى. وولده بقم.وله من البنات خمسة: فاطمة، وبهجت صاحب الرواية، وبريهة، وحكيمة، وخديجة. لا عقب للبنات ولا ليحيى.(5)


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ

    (1) مناقب آل ابي طالب المؤلف : ابن شهر آشوب الجزء : 3 صفحة : 487
    (2) الإرشاد - الشيخ المفيد - ج 2 - ص 295
    (3) منتهى الآمال للشيخ عباس القمّي 366:2
    (4) المجدي في الأنساب 128
    (5) الشجرة المباركة في الأنساب الطالبية المؤلف - الفخر الرازي- مصدر الكتاب : موقع الوراق (1/21) (1/22)



    - ترجمة السيده حكيمه عليها سلام الله للرد على من يقول أنها شخصيه خياليه ونسف الشبهات التي حيكت لإسقاطها !!!:

    4 - 15612 - 15642 -حكيمة ابنة محمد بن علي عليهما السلام : روت رواية في الكافي وذكر الصدوق قصة تولد الحجة ( ع ) وان حكيمة هي التي تولت أمر نرجس والدة الإمام ( ع ) كمال الدين ج 2 باب 42 ح 1 باب تسمية من رآه ( ع ) ح 3 . (1)

    وترجمها السيد الخوئي في معجم الرجال ج 24 :
    15642:
    حكيمة ابنة محمد بن علي عليهما السلام:
    روى محمد بن يعقوب بسنده، عن موسى بن محمد بن القاسم بن حمزة بن موسى بن جعفر عليه السلام، قال: حدّثتني حكيمة ابنة محمد بن علي عليهما السلام، وهي عمة أبيه (صاحب الزمان) سلام اللّه عليه: أنها رأته ليلة مولده وبعد ذلك. الكافي: الجزء 1، باب تسمية من رآه عليه السلام 77، الحديث (3).
    وذكر الشيخ الصدوق : قدّس سرّه : قصّة ولادة الحجّة سلام اللّه عليه، وأنّ حكيمة هي التي تولّت أمر نرجس والدة الامام عليه السلام. كمال الدين: الجزء (2)، الباب (42)، فيما روى في ميلاد القائم عليه السلام،
    الحديث (1
    المحتضرين، الحديث 880، والاستبصار: الجزء 1، باب الحديث 728.

    وهذا سؤال وجه للشيخ مسلم الداوري :

    السؤال :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأدامكم الله حصنا منيعا من حصون أهل بيت محمد(ص) وبعد.. هل صحيح أن السيدة حكيمة عمة الإمامين العسكري(عليه السلام) و المهدي(عج) هي مجهولة الحال؟ ودمتم في رعاية الله وحفظه بحق محمد وآله الطاهرين.

    الجواب :

    بسمه تعالى قال في حقّها المحدث الكبير العلامة المجلسي في كتابه (بحار الانوار): الكريمة النجيبة العالمة الفاضلة التقيّة الرضيّة: حكيمة بنت أبي جعفر الجواد (عليه السلام) التي ظهر فضلها وجلالتها وكانت مخصوصة بالأئمّة (عليهم السلام) ومودَعة أسرارهم، وكانت أمّ القائم (عليهم السلام) عندها، وكانت حاضرة عند ولادته، وكانت تراه حيناً بعد حين في حياة أبي محمّد العسكريّ (عليه السلام) وكانت من السُّفَراء والأبواب بعد وفاته. وروى عنها علماء أجلاّء كالصدوق والمفيد والشيخ الطوسي والسيد ابن طاووس (قدَّس سرَّهم) وغيرهم مع الواسطة . والله هو العالم


    أقول : فتبين أنها عليها السلام شخصيه حقيقيه ليست بخياليه ، وقد أورد صاحب الشبهه شبهه أخرى في أنها لم توثق ولاحظوا التناقض كما سبق يقول خياليه لاترجمه لها أبدآ والآن لم توثق وقد إعتمد على ماقاله آصف محسني في مشرعته:
    وحكيمة رحمها الله أيضا لم توثق فهذه الروايات غير معتبرة لا ينبغي الإعتماد عليها " (2)


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (1) المفيد من معجم رجال الحديث - الجواهري - ص760
    (2) مشرعة بحار الأنوار لآصف محسني : 2/ 208



    أقول : لاحظوا قوله رحمها الله ألا يعد توثيقآ لها عند من يرى أن الترحم يعتبر من التوثيق ، والأمر الآخر قوله لم توثق أي لم يقف على من وثقها ولاينفي هذا أنها غير ثقه فهل يطالبنا أحدهم بتوثيق للعقيلة زينب أو للسيده أم كلثوم ..الخ !!

    وهذا جواب للسيد الميلاني في سؤال عن قيمة كتاب المشرعه من موقعه:
    بسمه تعالى
    السلام عليكم
    لم يستحسن أحدٌ من علماء الحوزة العلميّة الأعلام هذا العمل فيما نعلم.
    وفقكم الله
    6217 " انتهى النقل

    قال الشيخ المحقق الدكتور أحمد الماحوزي : الشيخ آصف فاته أن كلام القابلة معتمد في النسب والسيدة حكيمه لاتحتاج الى قول النجاشي لتوثيقها والسيد الخوئي لايقول بوثاقة السيده حكيمه فقط بل وبقدسيتها أيضآ ويكفي قبرها بقبر السيدة نرجس وجعفر الطيار لم يوثقه لأن القول عن المقدسين ثقة جرأة تخل بالعدل والإيمان ثم انها القابلة وفي الفقه يعتمد في النسب على قول القابلة فكيف اذا كانت من المقدسات اهــ
    وقال الشيخ الجواهري صاحب المفيد : : ماقاله الشيخ آصف عن السيده حكيمه لايؤثر بعد ثبوت وثاقتها ان لم يذكر توثيق للسيده حكيمه بلفظ كانت ثقه فلايعني أنها ليست بثقه وهي ليست مجهولة وهي ثقه عند السيد الخوئي وقبول الرواية لايتوقف على الوثاقة بل المدح من جهة الرواية كافي ويوجب أن تكون روايتها أو روايته من الحسان وحجه " اهـ

    اقول : تأمل اخي القارئ هذا النقل : " يقول علي الحسيني الصدر في الفوائد الرجالية ص140-141 :
    ( إنّ من أمارات المدح ومن موجبات الاطمئنان بل مما يفيد علو الرتبة وكمال الوثاقة كون الراوي ممن تشّرف وفاز برؤية الطالع الأزهر للإمام المنتظر أرواحنا فداه فإنه لا تحصل هذه المكرمة إلا للأوحدي من الصالحين
    ". انتهى


    اقول : ولوأصر المعاند على المجهولية التي نسفناها نقول له قال الشيخ السند : ( إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا )
    إن تنقية التراث الروائي ليس بإلغاء الروايات الضعيفة فان القرآن الكريم يأمر بعدم التفريط حتى بخبر الفاسق وإنما أمر بالتثبت وهو درجة من لزوم الإعتناء والفحص عن المتن هذا في الفاسق فكيف بمجهول الحال الذي لايعلم فسقه فالمنهج الأساسي الرئيسي لإعتبار الأحاديث هو منهج دراسة المضمون المعروف ب( العرض على الكتاب والسنة ) ودراسة السند وإن كان إلزاميآ ولكن ليس هو الركن الركين في قيمة وإعتبار الأحاديث
    اهـ

    وقال الشيخ الكوراني في كتابه الإمام الحسن العسكري والد الإمام المهدي الموعود (عليهما السلام): وقد روت مصادرنا عدة روايات في زواج الإمام العسكري (عليه السلام) من مليكة، وفي ولادتها للإمام المهدي (عليه السلام)، وتلقى علماؤنا روايات السيدة حكيمة بالقبول لأنها جليلة موثوقة عند الأئمة (عليهم السلام) وعند شيعتهم. ومن الطبيعي أن تتفاوت رواياتها في بعض التفاصيل بسبب تفاوت مستوى فهم الرواة ودقتهم. اهـ



    أقول : وهذا قول العلامه المجلسي عنها وفيه يصرح بقدرها وجلالتها ووثاقتها وأمانتها في بحار الأنوار ج 99:

    ثم اعلم أن في القبة الشريفة قبرا منسوبا إلى النجيبة الكريمة العالمة الفاضلة التقية الرضية حكيمة بنت أبي جعفر الجواد عليهما السلام ولا أدري لم لم يتعرضوا لزيارتما مع ظهور فضلها وجلالتها ، وأنها كانت مخصوصة بالائمة عليهم السلام ومودعة أسرارهم ، وكانت ام القائم عندها وكانت حاضرة عند ولادته عليه السلام ، وكانت تراه حينا بعد حين في حياة أبي محمد العسكري عليه السلام وكانت من السفراء والابواب بعد وفاته ، فينبغي زيارتها بما أجرى الله على اللسان مما يناسب فضلها وشأنها " انتهى النقل


    أعيان الشيعة - السيد محسن الأمين - ج 6 - ص 217، :

    حكيمة بنت الإمام محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ع . مدفونة بسامراء هي ونرجس أم المهدي مع الإمامين العسكري والهادي ولا يحضرنا الآن تاريخ وفاتها . والصواب أن اسمها حكيمة بالكاف كما هو الموجود في كتب التواريخ والأخبار . وما يجري على السنة العامة من تسميتها حليمة باللام تحريف . كانت من الصالحات العابدات القانتات لها أخبار في تزويج الإمام الحسن العسكري بنرجس أم المهدي وفي ولادة الإمام المهدي عليه وعلى أبيه السلام . " انتهى النقل
    -
    وجاء في كتاب النجم الثاقب في أحوال الإمام الحجه الغائب ج1 للطبرسي النوري ولادة السيدة نرجس للإمام المهدي عليه السلام بالسند الصحيح عن السيدة حكيمة ويظهر فيه جلالتها: وروى الشيخ الصدوق والشيخ الطوسي بعدة اسانيد صحيحة عن السيدة حكيمة انها قالت: بعث اليّ ابو محمد عليه السلام سنة خمس وخمسين ومائتين في النصف من شعبان يا عمة اجعلي إفطارك الليلة عندنا فإنها ليلة النصف من شعبان فإن الله تبارك وتعالى سيظهر في هذه الليلة الحجة وهو حجته في أرضه... إلى آخر الخبر اهـ .
    أقول : وفي الروايه قول السيدة حكيمة عن السيدة نرجس: وأسبغت الوضوء ثم عادت، فصلّت صلاة الليل وبلغت الوتر
    اقول : وفي الرواية يظهرأيضآ فيها بوضوح إسلام السيدة نرجس عليها السلام فهي تتوضأ وتصلي صلاة الليل


    دمتم برعاية الله

    كتبته : وهج الإيمان

  • #2
    قال الباحث إبراهيم حسين البراهيم في مقالته مناسبات رجبية مولد الإمام الجواد عليه السلام ج1 : " س/ من من أولاد الإمام الجواد صاحب فضل وتقى وصلاح ؟
    ج/ 1- الإمام علي الهادي (ع) وسوف تأتي ترجمته لاحقا .
    2- حكيمة بنت الجواد ويرجح أن اسمها ( فاطمة أو إمامة ) ولقبها حكيمة وقد كانت ذات ورع وتقى وهي التي أمرها الإمام الحسن العسكري بتولية ولادة الإمام الحجة المهدي عليه السلام من أمه نرجس ." انتهى

    وهذا السؤال وجه للشيخ المحقق الدكتور أحمد الماحوزي هل ابوعبدالله الحارثي عندما يقول عن الإمام الجواد عليه السلام خلف فاطمة وأمامة فقط ينكر ان الإمام الجواد عليه السلام له بنت إسمها حكيمة أو أن إسمها فاطمة أو أمامة وتلقب بحكيمة ؟

    الجواب : بنات الأئمة عادة لهم عدة أسماء " انتهى

    تعليق


    • #3
      هذا السؤال وجه لمركز الأبحاث العقائدية :
      يعتمد علماء الشيعه ولادة الإمام (المهدي) على رواية واحدة ينسبونها إلى حكيمة عمة الإمام الحسن العسكرى وهى بنت الامام محمد الجواد ولكن وجدت روايات متناقضة تنفى ولم تثبت على ان محمد الجواد له بنت اسمها حكيمة ..
      وهنا نعرض من بعض كتبكم ومصادركم ..و لاء تثبت ان لمحمد بن الجواد بنت اسمها حكيمة ..فاذا كانت شخصية وهمية ..كيف تبنوا مذهبكم على امراة غير موثقة او شخصية خرافة .
      اولا كتاب الارشاد للمفيد ص141 يعتبر حكيمة بن الجواد شخصية وهمية لاوجود لها،إستناداً إلى ما ذكره المفيد في الإرشاد:أن للجواد إبنتان فاطمة وأمامة ... ولم يذكر حكيمة .
      ثانيا: كتاب الانور النعمانية لنعمة الله الجزائرى قال ان الامام محمد بن الجواد خلف حليمة وخديجة وام كلثوم ولم يخلف غيرهما ..
      ثالثا: كتاب مناقب على ابن اباطالب لابن شهر اشوب: وقال ابو عبد الحارثى خلف الجواد فاطمة وامامة فقط ؟؟
      رابعا: كتاب مشرعة بحار الانوار لاية الله محمد اصف المحسنى . الجزء2 ص208
      يقول حكيمة انها لم توثق فهذه الروايات غير معتبرة (ولادة المهدى) لاينبغى الاعتماد عليها .
      خامسا: كتاب كشف الغمة للفاضلى: قال عن محمد ابن الجواد انه خلف من الولد على وموسى وفاطمة وامامة ولم يذكر اسم حكيمة ....؟؟؟؟ .
      روى الكليني في كتابه الكافي واحد وثلاثين عن ولادة المهدى . المجلسي في كتابه مرآة العقول حكم على اثنين وعشرين حديثا منها بالضعف، فلم يبق إلا تسعة أحاديث ولا حديث من هذه الأحاديث التسعة فيها نص على ولادة المهدي أو وجوده، بل كل هذه الأحاديث تقول: سمعنا مناديا ينادي ادفع المال الذي خبأته، أموالك عددها كذا … وغير ذلك من الكلام .ولا يدل على وجود حكيمة ؟؟
      وهنا فى تنقاض فى روايات على ان حكيمة شخصية وهمية واكثر الروايات لم تثبت انها بنت محمد بن الجواد او توثقها .. فاذا كان الامر سرية كما تزعمون عن ولادة المهدى ؟؟؟ هل ايضا شخصية حكيمة الوهمية سرية ؟؟؟

      الجواب:

      الأخ يوسف المحترم
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أولاً: يذكر الشيخ المفيد في الارشاد ان للامام الجواد (عليه السلام) ابنين ولكنه لا ينفي وجود بنت اخرى (اسمها حكيمة) وثبوت شيء لا ينفي ما عداه ويؤيد ذلك انه عندما يذكر ابناء الامام الجواد (عليه السلام) يورد ان لديه (عليه السلام) ابن واحد هو الامام علي الهادي (عليه السلام) ثم ينفي وجود ولد ثان وننقل لكم نص عبارة الارشاد 2/295: وخلف بعده من الولد عليا ابنه الامام من بعده وموسى وفاطمة وامامة ابنته ولم يخلف ذكرا غير من سميناه .
      ثانياً: ان الشيخ المفيد ليس في صدد استقصاء وحصر جميع اولاد الامام الجواد (عليه السلام) فلعل عدم ذكر السيدة حكيمة في عبارته هو من هذا القبيل على انه ذكرها في موضع اخر في كتابه فيكون معتقدا بوجود بنت للجواد (عليه السلام) اسمها حكيمة، فقد ذكر ذلك في خبر ولادة المهدي (عليه السلام) حيث جاء في الارشاد 2/ 351 باب ذكر من رأى الامام الثاني عشر (عليه السلام) وطرف من دلائله وبيانه اخبرني ابو القاسم جعفر بن محمد ...... حدثتني حكيمة بنت محمد بن علي – وهي عمة الحسن (عليه السلام) انها رأت القائم (عليه السلام) ليلة مولده وبعد ذلك . فأن العبارة الاعتراضية في الرواية (وهي عمة الحسن (عليه السلام) ربما هي من قول واعتقاد الشيخ المفيد فيكون مثبتا لوجود حكيمة .
      ثالثاً: هناك بعض الاحتمالات التي يمكن ان تكون وراء عدم ذكر الشيخ المفيد للسيدة حكيمة في العبارة المتقدمة منها انه ربما وقع التحريف في ذلك او يكون ذلك بسبب سهو قلمه الشريف او غير ذلك .
      رابعاً: ان السيدة حكيمة ذكرها العلماء الاعلام والثقات ويكفينا ذكرها من قبل الشيخ الصدوق في كتاب كمال الدين واتمام النعمة والشيخ الطوسي في الغيبة والمسعودي في اثبات الوصية وابن شهر اشوب والشيخ الطبرسي وغيرهم (ارجع الى قاموس الرجال للتستري 12/ 239)
      خامساً: ان رواية حكيمة رويت باسانيد معتبرة وصحيحة ولا موجب للطعن فيها ولعل سبب الطعن هو الاعتقاد بعدم الغيبة وعدم الولادة للامام (عليه السلام) كما هو راى الكثير من علماء السنة فكأن المستشكل اخذ عدم الولادة الشريفة من المسلمات ثم جعل يشكل على رواية حكيمة والحال انه قد ثبت في محله بالادلة الدامغة ان الامام المهدي (عليه السلام)قد ولد.
      سادساً: ان عدم ذكر كتاب الانوار النعمانية للسيدة حكيمة وذكر السيدة حليمة انها من اولاد الجواد (عليه السلام)لعل ذلك يكون بسبب التصحيف الذي وقع في الكلمة فيكون الاصل حكيمة ثم صحف الى حليمة.
      سابعاً: ان ابن شهر اشوب في المناقب ذكر السيدة حكيمة بنت الامام الجواد (عليه السلام) منها ما جاء في الجزء 3/499 عند نقله لخبر متعلق بوفاة الامام الجواد (عليه السلام) قال: دخلت على ام الفضل بنت المأمون يوم السابع من وفاة التقي ......)
      ومنها ايضا ما ذكره في الجزء 3/539 – 540 عند نقله رواية عن الامام الهادي (عليه السلام)حيث يصرح بان السيدة حكيمة هي اخت الامام الهادي قال: فلما دخلت على ابي الحسن (عليه السلام)قال لها: كيف اراك الله عز الاسلام وذل النصارنية .....
      فأبشري بولد يملك الدنيا شرقا وغربا يملا الارض قسطا وعدلا كما ملئت جورا وظلما يا كافور ادع لي اختي حكيمة .....)
      ثامناً: ان بعض الاعلام نقلوا عبارة الشيخ المتقدمة مثل ابن ابي الفتح الاربي في كتابه كشف الغمة فيكون الجواب هو الجواب .
      تاسعاً: ان الاعتقاد بولادة الامام المهدي كما هو واضح لا يعتمد على دليل واحد ورواية واحدة فهناك عشرات الادلة في ولادته منها الدليل القرآني والدليل الروائي ودليل العقل والدليل التاريخي وغيرها.
      وللمزيد ارجع الى الموقع / الاسئلة العقائدية / الامام المهدي المنتظر (عليه السلام)/ الادلة على ولادته 1-2-3
      عاشراً: ونلفت النظر الى ان الاشكال على روايات كتاب الكافي في نفي الولادة لا يجدي نفعا بعد ان ثبتت الولادة بالدليل القطعي علما ان عدد احاديث المهدي في كتاب الكافي تزيد على السبعين حديثا منها الصحيح والموثق .
      ولننقل للتبرك حديثا واحدا واضح الدلالة في غيبة الامام المهدي الملازمة للولادة وقد حكم الشيخ المجلسي بتوثيقها في كتابه مرآة العقول 4/52 وهي: (وبهذا الاسناد عن احمد بن محمد عن ابيه محمد بن عيسى عن ابن بكير عن زرارة قال سمعت ابا عبد الله (عليه السلام) يقول: ان للقائم غيبة قبل ان يقوم انه يخاف ... وأومأ بيده الى بطنه ... يعني القتل .
      (وللمزيد ارجع الى كتاب دفاع عن الكافي / ثامر هاشم حبيب العميدي / الجزء 1/ الباب1 /الفصل 4 موقف المقلدين وغيرهم من احاديث المهدي عليه السلام في كتاب الكافي ص 407- 611)
      ودمتم في رعاية الله " انتهى النقل


      وهذا السؤال أيضآ وجه لمركز الأبحاث العقائدية :

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأدامكم الله حصنا منيعا من حصون أهل بيت محمد(ص) وبعد..
      هل صحيح أن السيدة حكيمة عمة الإمامين العسكري(عليه السلام) و المهدي(عج) هي مجهولة الحال؟
      ودمتم في رعاية الله وحفظه بحق محمد وآله الطاهرين..
      الجواب:
      الأخ احمد المحترم
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      يقال عن الشخص الذي لم يرد فيه نصّ بالوثاقة من قبل علماء الرجال بأنّه مجهول الحال، ولكن هذا لا يعني قدحاً فيه، لأنّ علماء الرجال لم يستقصوا كلّ الرواة وقد يكون عدم التصريح بوثاقة الشخص لا من جهة وثاقته، بل لعظم حاله وجلالة قدره وشهرة ذلك، كما قد يقال بحق إبراهيم بن مهزيار، وحكيمة واحدة من أولئك.
      فأنظر ما يقول العلامة المجلسي بحقها: (( إن في القبة الشريفة - يعني قبة الإمام العسكري (عليه السلام) - قبراً منسوباً إلى النجيبة الكريمة العالمة الفاضلة التقية الرضية حكيمة بنت أبي جعفر الجواد (عليه السلام) ) (الفوائد الرجالية ج2 ص316).
      ودمتم في رعاية الله " انتهى النقل

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x

      رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.

      صورة التسجيل تحديث الصورة

      اقرأ في منتديات يا حسين

      تقليص

      المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
      أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 08:10 AM
      ردود 0
      8 مشاهدات
      0 معجبون
      آخر مشاركة وهج الإيمان
      بواسطة وهج الإيمان
       
      أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 25-01-2020, 12:28 PM
      ردود 5
      103 مشاهدات
      0 معجبون
      آخر مشاركة وهج الإيمان
      بواسطة وهج الإيمان
       
      يعمل...
      X