إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

العقيدة العلوية التي يسميها اليهود الوهابيين( النصيرية)

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العقيدة العلوية التي يسميها اليهود الوهابيين( النصيرية)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    { هذا بلاغ للناس ولينذروا به وليعلموا أنما هو إله واحد وليذكر أولو الألباب }

    الحمد لله والحمد حقه كما يستحقه ونستعين به ونستهد يه ونؤمن به ونتوكل عليه والصلاة والسلام على محمد بن عبد الله سيد النبيين وخاتم المرسلين , وأزكى سلامه على سادتنا الأئمة الهداة المهديين الذي أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً ..... أما بعد :
    فإن أكثر ما يفرق بين الناس جهلهم بحقيقة بعضهم البعض و اتّباعهم لما تزين لهم أهوائهم واعتمادهم في التحدث عن سواهم على الأقاويل دون تمحيص أو تثبيت وهذا الجهل المفرق بين الناس أعطى تأثيره السيء في الماضي والحاضر

    1- في الماضي جعل الناس يتراشقون بالتهم إبان التخاصم السياسي فكان
    كل فريق يسجل على الآخر ما يتهمه به في دينه ودنياه .

    2- في الحاضر لا يزال المتزمتون والمغرضون يتناقلون التهم المسجلة في
    الماضي على أنها حقائق تاريخية ويروجها أعداء العرب والمسلمين من يهود
    وغيرهم حتى لتكاد تقطع كل صلة رحم دينية إن لم تكن قطعتها .

    والعرب والمسلمون اليوم - في محنتهم السياسية , وفي يقظتهم الحاضرة - مدعوون , أكثر من أي وقت مضى ,إلى تمحيص تلك التهم ونبذها , وهم مدعوون إلى التسامح الإسلامي في الخلافات حول الفروع , وإلى الأخذ بما يقره العقل والدين , لا بما يتقوله ويسجله الجهلاء والمغرضون . ومصلحة جماعات العرب والمسلمين في هذا الظرف الحرج تقتضي من عقلاء كل جماعة اليقظة والحذر من التشنيع على الغير بما عند جماعتها مثله أو شبيه به , ولا يخلوا أي مجتمع من انحرافات دخيلة , صار بسببها عرضة للتشهير والتحامل .
    والمصلحة كل المصلحة في المبادرة إلى إصلاحها والتخلص منها , بدلاً من الاستمرار في التشهير بأخطاء الآخرين و التنديد بها .
    ولقد كان مجتمعنا , نحن المسلمين العلويين , مستهدفاً لأقسى أنواع التشنيع في الماضي , ولا تزال النفوس المريضة تنبش من الماضي , وتردد ما يختلقه أعداء الإسلام والعروبة , لا يردعها دين ولا يثنيها كتاب ولا خلق .

    و إنا لنحذر , والعدو حولنا يتربص بنا و يكيد , والأمم بلغت الأجواء من التحمل والتنديد , والله سبحانه أوعد المشنعين بأشد العذاب .

    ( إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم ) .

    وإلى السادرين في الإختلاق والتشهير نتوجه بقوله سبحانه :

    { يا أيها الذين آمنوا لا تكونوا كالذين آذوا موسى فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله

    وجيهاً } .
    وما من خطة للإصلاح أجدى من الدعوة إلى سبيل الله , بالحكمة و الموعظة الحسنة :

    { ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة , وجادلهم بالتي هي

    أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله و هو أعلم بالمهتدين } .


    وما من سبيل للقاء أجدى من النشر و الإطلاع والتمحيص , فتزول حجج المفترين
    وذرائع المغرضين .
    وانطلاقاً من هذه المفاهيم القويمة وحفاظاً على الأخوة الإسلامية , وحرصاً على
    الحقيقة أن تشوهها النفوس السقيمة , كان لعلمائنا مواقف نبيلة في مناسبات
    اختلقها الأجنبي للتفريق بين أبناء الأمة الواحدة . ونحن نقتصر هنا على غيض من فيضها على سبيل الإشارة والتذكير , لا على سبيل الإحصاء و الحصر :

    أ - في بداية الاحتلال الفرنسي للبلاد سورية ,وإحداث (( دولة العلويين المستقلة )) .
    قام الأجنبي بمحاولة لئيمة , كما فعل بالمغرب العربي ,حيث أثار هناك قضية الظهير المغربي المشهورة , محاولاً فصل البربر عن العرب , بأن يحكم البربر حسب عاداتهم و تقاليدهم , لا بموجب الشريعة الإسلامية وكذلك أراد أن يكون للمحاكم المذهبية العلوية هنا تشريع خاص , مباين للتشريع الإسلامي , وقد رفض ذلك قضاتنا العلويين وأعلنوا , بإصرار
    وقوة , أنهم مسلمون وتشريعهم إسلامي جعفري فتراجع الأجنبي وحكم قضاتنا في الزواج و الطلاق وغيرهما , بمقتضى مذهبنا الإسلامي الجعفري ,لا زيادة بذلك ولا نقصان
    , وبهذا أفسدوا على الأجنبي خطته التي كان يرمي بها إلى إبعاد هذه المنطقة عامة , والمسلمين العلويين خاصة , عن حظيرة العروبة والإسلام , ليوطد فيها حكمه وينفذ غاياته .

    ب - وفي سنة 1936 نشر علماؤنا في كراس قراراً من بندين :

    - البند الأول : كل علوي هو مسلم يقول ويعتقد بالشهادتين ويقيم أركان الإسلام الخمسة

    - البند الثاني : كل علوي لا يعترف بإسلاميته أو ينكر أن القرآن كتابه وأن محمد (ص ) نبيه لا يعد في نظر الشرع علوياً ولا يصح انتسابه للمسلمين العلويين .

    وقد أردفوا هذا بمذكرة إضافية عن عروبتهم ودينهم جاء فيها بالحرف :

    ( إن العلويين شيعة مسلمون وقد برهنوا طوال تاريخهم عن امتناعهم من قبول دعوة من شأنها تحوير عقيدتهم )
    وجاء فيها أيضاً :
    ( إن العلويين ليسوا سوى أنصار الإمام علي وما الإمام علي سوى ابن عم الرسول ( ص ) وصهره ووصيه وأول من آمن بالإسلام ومن مكانه في الجهاد والفقه والدين الإسلامي مكانه وإن القرآن الكريم هو كتاب العلويين وما العلويين سوى أحفاد القبائل العربية التي ناصرت الإمام علي ( ع ) فوق صعيد الفرات ) .

    ج - وفي مناسبة أخرى أثارها الأجنبي أيضاً سنة 1936 وقع علماؤنا جواباً عن سؤال قدم إليهم ونكتفي من الجواب بهذه العبارات ننقلها بالحرف :

    { إن الدين عند الله الإسلام } { ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو

    في الآخرة من الخاسرين } ( وإن مذهبنا في الإسلام هو الإمام جعفر الصادق والأئمة الطاهرين ( ع ) سالكين بذلك ما جاء به خاتم النبيين سيدنا محمد بن عبد الله ( ص )

    حيث يقول : ( إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به فلن تضلوا من بعدي : الثقلين

    أحدهما أعظم من الآخر : كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض , وعترتي

    أهل بيتي ولن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض )

    هذه هي عقيدتنا نحن العلويين وفي هذا كفاية لقوم يعقلون .

    ونحن اليوم حرصاً منا على تمتين الصلات بإخواننا في الدين والوطن ووقاية لهم من الانخداع بما يدسه أعداء العروبة والإسلام ويرجف به المفترون والحاقدون من شائعات تفرق وتهدم بما توقظ من فتن وموقظ الفتن معروف نصيبه من الله ورسوله .
    وعملاً بما يمليه علينا روح الدين الإسلامي من واجب ( البلاغ المبين ) والتزاماً بما كان عليه أئمتنا الأطهار من غيرة على تبليغ رسالة النبي العربي محمد ( ص ) وبما عليه فقهائنا الذين يتبعون خطى الأئمة المعصومين في الغيرة على دين الإسلام وتوحيد كلمة بنيه عملاً بهذه الأهداف الإنسانية الإلهية .
    وانسجاماً مع ما سبق لسلفنا الصالح من مواقف هادفة لتوحيد الكلمة بإعلان الحقيقة وإزالة كل إبهام وإيهام , وإظهارا للحق والحقيقة ابتغاء مرضاة الله وتثبيتاً من أنفسنا وإعلاء لكلمة التوحيد وتوحيد الكلمة وقربة إليه تعالى ونفعاً للمؤمنين من خلقه . فقد عمدنا إلى اقتفاء سلفنا الصالح وترجيع ما ارتفعت به أصواتهم وتجديد ما سجلته أقلامهم موجزاً مما ندين
    الله به سرنا وعلانيتنا ونحن بعملنا هذا لا نضيف جديداً إلى ديننا وعقيدتنا ولكنه تجديد لإقامة الحجة وإيضاح المحجة وتأكيد لما كنا ونكون عليه كما نؤكد في صلواتنا يومياً تجديد العهد مع الله ورسوله فنشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله ( ص ) وحكمة الله بالغة في إلزام المؤمنين بتجديد العهد مع الله كل يوم عدداً من المرات .
    الله وحده نسأله أن يكون عملنا هذا قبساً يفيء إلى نوره كل جاهل أو مشكك
    وهدياً تطمئن إليه كل نفس .




    العقيدة العلوية

    * الدين :

    نعتقد أن ما شرعه الله سبحانه لعباده على لسان رسله وآخر الأديان وأكملها
    هو الإسلام { إن الدين عند الله الإسلام } { ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن
    يقبل منه وهو من الخاسرين } .

    * الإسلام :

    هو الإقرار بالشهادتين : ( أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله )
    والالتزام بما جاء به النبي ( ص ) من عند الله .

    * الإيمان :

    هو الاعتقاد الصادق بوجود الله وملائكته وكتبه ورسله مع الإقرار بالشهادتين .

    * أصول الدين :

    نعتقد أن أصول الدين خمسة : التوحيد والعدل والنبوة والإمامة والمعاد .
    وتجب معرفتها بالبرهان والدليل الموجب للعلم لا بالظن أو التقليد .

    * التوحيد :

    نعتقد بأن الله تعالى عدل منزه عن الظلم { ولا يظلم ربك أحداً } ولا يأمر الناس إلا بما فيه صلاحهم ولا ينهاهم إلا عما فيه فسادهم :
    { من عمل صالحاً فلنفسه ومن أساء فعليها وما ربك بظلام للعبيد } .

    * النبوة :

    نعتقد بأن الله تعالى سبحانه لطفاً منه بعباده اصطفى منهم رسلاً وأمدهم بالمعاجز الخارقة وميزهم بالأخلاق العالية وأرسلهم إلى الناس :
    { لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل } لتبلغ رسالاته حتى يرشدوهم إلى ما فيه صلاحهم ويحذروهم عما فيه فسادهم في الدنيا والآخرة :
    { وما نرسل الرسل إلا مبشرين ومنذرين } .

    * الإمامة :

    نعتقد أنها منصب إلهي اقتضته حكمة الله سبحانه لمصلحة الناس , في مؤازرة الأنبياء بنشر الدعوة والمحافظة بعدهم على تطبيق شرائعهم , وصونها من التغيير والتحريف والتفسيرات الخاطئة . ونعتقد أن اللطف الإلهي اقتضى أن يكون تعيين الإمام بالنص القاطع والصريح :

    { وربك يخلق ما يشاء و يختار ما كان لهم الخيرة } . وأن يكون الإمام معصوماً , مثل النبي , عن السهو و الذنب و الخطأ , لكي يطمئن المؤمنون بالدين إلى الإقتداء به في جميع أقواله و أفعاله , والأئمة عندنا اثنا عشر , نص عليهم النبي و أكد السابق منهم النص على إمامة اللاحق .
    ونعتقد أن الإمام الذي نص عليه الله تعالى و بلغ عنه رسوله الأمين , في أحاديث متواترة هو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( ع ) عبد الله وأخو رسوله وسيد الخلق بعبده وجاء النص بعده لابنيه سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين ( ع ) وبعدهما للتسعة من ولد الحسين :
    الإمام زين العابدين علي بن الحسين , فابنه الإمام الباقر محمد بن علي ,
    فابنه الإمام الصادق جعفر بن محمد , فابنه الإمام الكاظم موسى بن جعفر ,
    فابنه الإمام الرضا علي بن موسى , فابنه الإمام الجواد محمد بن علي ,
    فابنه الإمام الهادي علي بن محمد , فابنه الإمام الحسن بن علي الملقب بالعسكري،
    فابنه الإمام الثاني عشر صاحب الزمان الحجة المهدي عجل الله به فرج المؤمنين , وسيظهره الله في آخر الزمان فيملأ الدنيا قسطاً وعدلاً كما ملئت جوراً وظلماً .


    * المعاد :

    نعتقد أن الله سبحانه يبعث الناس أحياء بعد الموت للحساب
    { وإن الساعة آتية لا ريب فيها وأن الله يبعث من في القبور } فيجزي المحسن بإحسانه والمسيء بإساءته :
    { ليجزي الذين أساؤوا بما عملوا ويجزي الذين أحسنوا بالحسنى }
    { يومئذ يصدر الناس أشتاتاً ليروا أعمالهم فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره } .
    وكما نؤمن بالمعاد , فإننا نؤمن بجميع ما ورد بالقرآن الكريم والحديث الصحيح , من أخبار البعث و النشور و الحشر , و الجنة والنار , والعذاب والنعيم , والصراط والميزان , وما إلى ذلك :
    { ربنا آمنا بما أنزلت واتبعنا الرسول فاكتبنا مع الشاهدين } .

    أدلة التشريع عندنا أربعة :

    1- القرآن الكريم :

    نعتقد أن المصحف الشريف المتداول بين أيدي المسلمين هو كلام الله تعالى , لا تحريف فيه ولا تبديل فيه .
    { وإنه لكتاب عزيز لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد } .
    2-السنة النبوية :

    وهي عندنا ما ثبت عن النبي , من قول وفعل وتقرير وهي المصدر الثاني للتشريع , ونعتقد أن من أنكر حكماً من أحكامها الثابتة فهو كافر , مثل من أنكر حكماً من أحكام القرآن , لأن السنة النبوية لا تتعارض معالكتاب الكريم إطلاقاً ويلحق بها ما ثبت عن الأئمة الطاهرين قولاً وفعلاً .

    3-الإجماع :

    نعتقد أن ما أجمع عليه المسلمون من أحكام الدين , وفيهم الإمام المعصوم ,فهو دليل قطعي , ولو خفي علينا مستنده من الكتاب والسنة , والإجماع بهذا التعريف لا يتعارض مع نصوصهما .

    4-العقل :

    الدليل العقلي حجة إذا وقع في سلسلة العلل أو كان من المستقلات العقلية , ويقتصر استعمال الدليل العقلي في الفقه عندنا على المجتهد , وهو من حصلت عنده ملكة تساعده على استنباط الأحكام الفرعية من أدلتها التفصيلية .
    والمرجع المقلد عندنا هو ( من كان من الفقهاء صائناً لنفسه , حافظاً لدينه , مخالفاً لهواه , مطيعاً لأمر مولاه ) .

    فروع الدين :

    نعتقد أنها كثيرة , وكنا نؤثر أن نكتفي بذكر بعضها , رغبة في الإيجاز ,محيلين المتطلع إلى المعرفة , والجاهل والمتعنت , إلى كتب علمائنا المنشورة في المكاتب , فهي تفصل عقائدنا بوضوح .
    ولكننا انسياقاًَ مع خطتنا التي رسمناها في هذا البيان , رأينا أن نذكر بعضها بكثير من الإيجاز , وخصوصاً العبادات منها .

    * الصلاة :

    نعتقد أنها { كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً } وأنها عمود الدين وأهم العبادات التي فرضها الله , وأحب الأعمال إليه . ونعتقد أن الصلوات المفروضة يومياً خمس : الظهر والعصر والمغرب والعشاء والصبح .

    *الصوم :

    نعتقد أنه من أركان الدين الإسلامي ويجب على كل مكلف مستطيع امتثالاًلقوله سبحانه :
    { يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام } .

    *الزكاة :

    نعتقد أنها من الأركان التي بني عليها الإسلام , ولها شرائط عديدة مذكورة في كتب الفقه

    * الحج :

    نعتقد بأنه واجب لقوله تعالى :
    { ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلاً } ويجب على كل مسلم بالغ عاقل بشرط الاستطاعة .

    * الجهاد :

    وهو من أركان الدين ويجب من أجل الدعوة إلى الإسلام والدفاع عن الإسلام وبلاد المسلمين وعن النفس والعرض والمال .


    الخاتمة

    هذه هي عقيدتنا نحن المسلمين ( العلويين )

    ومذهبنا هو المذهب الجعفري الاثنا عشرية
    .

    وإننا لنسأل الله أن يكون في بياننا هذا من الحقائق ما يكفي لإزاحة الضباب عن عيون الجاهلين والمغرضين وأن يجد فيه القريب والبعيد والمنصف والمتحامل منهلاً عذباً ومرجعاً مقنعاً .
    وإننا نعتبر كل ما ينسب إلينا أو يتقول علينا بما يغاير ما ورد في هذا البيان مفترياً أو مدفوعاً بقوى غير منظورة يهمها أن تتفرق كلمة المسلمين فتضعف شوكتهم أو جاهلاً ظالماً لنفسه وللحقيقة .
    ومن الله وحده نستمد العون ونسأله التوفيق إلى ما فيه وحدة أمة محمد ( ص ) وصلاحها في دينها ودنياها بتعارفها وتآلفها وتسامحها وتعاونها على البر والتقوى وعلى جهاد أعدائها المتربصين الشر بنا جميعاً دون استثناء .
    والحمد لله أولاً و آخراً ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .

  • #2
    الأخ العزيز ولايتي لأبي تراب
    السلام عليكم
    بوركت اخي لما قدمته من توضيحات مهمة عن العلويين الذين نجهل الكثير عنهم و لكن نريد نعرف المزيد عنهم فهل هم في بلاد الشام فقط وكم عددهم ولماذا اختصوا بهذا الأسم و ما هي ظروفهم الأجتماعية...
    وفقكم الله و سدد خطاكم

    تعليق


    • #3
      من ابو تراب

      تعليق


      • #4
        الى الاخ محب الصادقين
        هذان الموقعان للعلويين
        موقعي الشخصي
        موقع علوي اخر

        اما الاخ السائل من ابو تراب
        هو الامام علي بن ابي طالب وهي تسمية اطلقها الرسول الاعطم عليه

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم

          تحية طيبة

          والله كل اذكرته هو من معتقدات المسلمين الخاصة وانا لا احب ان اسمي مسلما بغير اسمه الحقيقي ولكن يا اخي ان ما قراته عن من يدعون بالشيعية النصيرية
          الذين يعيشون في شمال شرق سوريا وشمال غرب العراق ليس كذلك انهم يعتقدون بالامام علي (ع) كما يعتقد المسيح بعيسى (ع) بان الله تجسد في شخصه ( والعياذ بالله) كما يعتقد الشيعة الشيخية ( اصحاب 14 قبة ) ان الوحي اخطا عندما نزل على محمد (ص) نبيا وكان عليه ان ينزل على علي (ع) فهاتين الفرقتين من خاصة المسلمين خارجة عن النطاق العلوي ولو ان اعدادهم بالنسبة الى عامة الشيعة قليلة جدا لا تتعدى الالاف حتى استغل عامة المسلمين منهم المتعصبين في التشنيع على الشيعة قاطبة واني لا استغرب ممن يعتلي منابر الارشاد عندما يمر بهذا الموضوع ينكره نكرا تاما فاقول لماذا لا يفصله ثم يتبرا ممن يفعل ذلك

          ويعتقد اهو من عصبية الطائفية ان يتحيذز لفئة ضالة .


          تحسين عباس فقيه في العلوم الاسلامية www.tnabbas.jeeran.com

          تعليق


          • #6
            تحسين عباس

            لا توجد فرقة واحدة من الشيعة تقول بأن الله أخطأ في رسالته و أعطاها لمحمد (ص) بدل من علي (ع) بل إن هذه كذبة اسسها أحد علماء أهل السنة الأندلسيين .. و الشيخية مدرسة مؤسسها الشيح الأوحد الإحسائي قدس الله سره و هم : فرقة من الشيعة الإمامية ظهرت في أواخر النصف الأول من القرن الثالث عشر الهجري – التاسع عشر الميلادي، وسميت بذلك نسبة إلى زعيمها الأول شيخ أحمد الاحسائي المتوفى عام 1241ه - 1825م .... و يؤمنون بالتوحيد و لا يشركون بالله شيئاً

            التعديل الأخير تم بواسطة التراكمي; الساعة 31-08-2005, 11:32 AM.

            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم

              تحية طيبة

              الى الاخ التركماني


              الشيخ الاحسائي هو ليس من مؤسسي الفرقة الشيخية وان ما قلته انا موثق بكتاب تجده بعنوان ( عقائد الشيخية ) لدكتور علاء الدين القزويني وهو من تلامذة محمد باقر الصدر وله كتاب اخر يتحدث به عن الولاية التكوينية والولاية التشريعية وينفي هاتين العقيدتين معتمدا على تحليل قراني واحاديث صحيحة ثم مستشهدا باقول بعض العلماء الذين لم يقروا بها .

              والحديث الذي ذكرته فلا حجة فيه حسبتني من ابناء العامة وتريد ان تحتج علي به واني لست منهم بل انا من الشيعة غير المغالين الذين يعتمدون على حديث رسول الله (ص): تجده في مقدمة الكافي حسب الطبعة : اعرضوها على كتاب الله فما وافق كتاب الله فخذوه وما خالف كتاب الله فضربوه عرض الجدار فانا ممن لا تهزه الاحاديث والروايات الا اذا صح ثبوتها من العرض على الكتاب وللتوضيح عن هذا الحديث وشبهه اقرا موضوعي المنشور هنا ( ماذا قالوا عن حقيقة الله ) .

              تحسين عباس :www.tnabbas.jeeran.com

              تعليق


              • #8
                بسم الله الرحمن الرحيم
                السلام عليكم
                السيد تحسين عباس
                حبذا لو تطلعني على المصادر التي استندت عليها في كلامك عنا
                وهل قرات كتبنا؟
                اما عددنا فليس بالالاف بل بالملايين
                ويوجد في العالم حوالي 47مليون علوي
                شكرا

                تعليق


                • #9
                  نضيف الى ما ذكرناه في الاعلى ان الحكم على طائفة معينة يكون من خلال ما ذكر في كتبها وليس ما كتبه الاخرون عنها ومن هذا المنطلق اقدم لك مجموعة من الكتب التي اصدرها العلويين للاطلاع عليها
                  . النبأاليقين عن العلويين ………………………… العلامة الشيخ محمود الصالح
                  2. نزهة الأفكار في روض الأحاديث والأخبار ……………العلامة الشيخ محمود الصالح
                  3. الإمام الشيخ سليمان الأحمد ……………………. الدكتور علي سليمان الأحمد
                  4. المسلمون العلويون في مواجهة التجني …………….. الباحث الكبير الدكتور أحمد علي حسن
                  5. المسلمون العلويون في لبنان …………………… أحمد علي حسن
                  6. التصوف جدلية وانتماء ……………….……… أحمد علي حسن
                  7. أضواء على الحقيقة الصعبة …………………….. أحمد علي حسن
                  8. رعفات قلم ……………………….……….. أحمد علي حسن
                  9. على قبور الأحبة …………………………….. أحمد علي حسن
                  10. ديوان شعر ووثائق تاريخية …………………….الشيخ عبد اللطيف ابراهيم
                  11. المبادئ والأحكام ………………………….. الشيخ يونس حمدان آل عباس
                  12. ديوان مراثي العلامة الشيخ عبد الهادي حيدر – ووثائق تاريخية
                  13. ديوان مراثي ………………………………...العالم الخطيب الشيخ حيدر محمد حيدر
                  14. مذكرات الدكتور عبد اللطيف اليونس ………………الدكتور عبد اللطيف اليونس
                  15. الصلاة والصيام على المذهب الجعفري – العلوي-……. الحاج الشيخ عبد الرحمن الخير
                  16. الحقيقة الصعبة في الميزان ……………………..الدكتور أحمد عمران
                  17. مجموعة الشاعر حامد حسن ……………………..حامد حسن
                  18. مجموعة الدكتور أسعد علي ……………………أسعد علي
                  19. ديوان العقد النظيم في مراثي الشيخ صالح ناصر الحكيم
                  20. العلويون ……………………………………علي عزيز الابراهيم
                  21. هذه سبيلي …………………………………العالم الشيخ محمود سليمان الخطيب
                  22. المغمورون القدامى في جبال اللاذقية ……………..الأستاذ علي عباس حرفوش
                  23. أعلام المذهب الجعفري"العلوي" ………….الأستاذ ديب علي حسن
                  24. الملاحم العلوية …………………………….الشيخ العالم عبد الكريم علي حسن
                  25. الكلم الطيب ( خطب ومواعظ ).………………..عبد الكريم علي حسن
                  26. الجوهر السني ( خطب ومواعظ ) ………………الشيخ علي مبارك
                  27. مناسك الحج والعمرة على المذهب الجعفري….الحاج الشيخ سليمان العيسى
                  28. كتاب الحج والعمرة ….………………..الدكتور الحاج جميل الأسد
                  29. الإمام علي والعلويون ………………………علي محمد موسى
                  30. ثورة الشيخ صالح العلي …………………….عبد اللطيف اليونس
                  ومن الكتب المعتمدة عند العلويين ,بعد القرآن الكريم , والحديث النبوي الشريف . في البلاغة والفقه ( نهج البلاغة ) , ( وفقه الإمام الصادق ) , وفي الورود ( الصحيفة السجادية ) ,وفي آداب الدين (تحف العقول عن آل الرسول )
                  ونضيف ان وصفك للعلويين في الفئة الضالة مؤسف جدا ويدل على قلة علمك واطلاعك على معتقدات العلويين مثل العديد من الشيعة في هذا المنتدى للاسف
                  وهذا موقعي الشخصي:العلويين
                  والسلام

                  تعليق


                  • #10
                    تحسين

                    و ماذا تقصد انت شيعي غير مغالي

                    و هل يوجد شيعي مغالي و شيعي غير مغالي !!

                    أم إن هذا المصطلح جديد من أبناء الوحدة لإرضاء المخالفين !!


                    و أنا لست بصدد الدفاع عن الشيخية

                    لكنك لم تقل من أين إستندت على تهمتك بأن بعض الشيعة يقولون بأن الله أخطأ في رسالته و أعطاها لمحمد بدل علي عليهما السلام ؟

                    تعليق


                    • #11
                      إلى السيد تحسين
                      من بعد أن قرأت تعليقك الكريم واستهجنت موقفك من الأخ ولايتي لأبي تراب من بعد قرائتك لمقالته القيمة والتي وضحت العديد من النقاط المبهمة عن هؤلاء الطائفة المظلومة ( أقصد إخواننا العلوييين ) وأنا من بعد أن عاشرتهم بحكم دراستي في سوريا ( أنا طالب طب لبناني شيعي ) وجدت أنهم يوالون الإمام علي مثلنا وكنت أعتقد مثلك أنهم يؤلهون عليا لكن بعد أن جالست المتعلمين المثقفين منهم ذوي الرأي السديد وجدت بأنهم يصومون ويصلون ويزكون ويحجون على مذهبي ومذهب كل شيعي مذهب الامام جعفر الصادق .
                      أما قضية التأليه فهي بدعة أظهرها المعادين لهم من خصومهم الوهابيين وبالأخص ابن تيمية لعنه الله الذي نصب نفسه إلها يكفر من يشاء واباح دمهم و أعراضهم وأموالهم وبسبب فتواه الظالمة قتل أكثرمن ثلاثمئة ألف علوي على يد العثمانيين .
                      ويلاحظ أن كل التهم المنسوبة إليهم هي من مصدر واحد هو ابن تيمية (لعنه الله ) وإذا كان لديك مصادر أخرى وخصوصا من علمائنا وفقهائنا فأعلمني بها .

                      ومواقف علمائنا واضحة وخصوصا الامام الشهيد حسن الشيرازي ( قدس روحه ) والامام المغيب موسى الصدر في السبعينات .

                      وأنا قرات العديد من كتبهم ( الهداية الكبرى ) و كتاب ( الامام علي والعلويون ) وكتاب ( بغية الطالب في معرفة علي بن أبي طالب ) وكتاب ( الخبر اليقين عن العلويين ) وكتاب ( من هم العلويون )
                      وكل ذلك بفضل إخواني العلويين في سوريا وقد زرت قراهم و صليت معهم في جوامعهم وجالست العديد من علمائهم
                      وقد تغيرت نظرتي إليهم بعد أن تعرفت عليهم عن كثب وتعرفت على العديد من الشباب المثقفين منهم الذين لم يقصروا في إزالة اللبس وحجاب الجهل عن عيني .
                      وحسب معرفتي بهم فإنهم يعصمون النبي محمد عن الخطا فما هو مصدر كلامك بان الوحي قد أخطا
                      ثم أنهم لا يقطنون شمال شرق سوريا كما تقول بل في جبال اللاذقية وبعض المحافظات الأخرى وأنا أدعوك لزيارة سوريا ومناطق تواجدهم للتعرف عليهم مثلي ثم الحكم وليس كما فعلت والسلام .
                      التعديل الأخير تم بواسطة كاسر رؤؤس الوهابية; الساعة 01-09-2005, 10:36 PM.

                      تعليق


                      • #12
                        بسم الله الرحمن الرحيم

                        تحية طيبة

                        احب ان اقول لك اني الان في سوريا لزيارة السيدة زينب (ع) واما قولي فلو ترجع له انا ما قلت ان الشيعة في سوريا يقولون ان الوحي اخطا لما نزل الى النبي (ص) فالذين يقولون بذلك هم الفرقة ( الشيخية ) في البصرة في العراق

                        ويسمون ( اهل 14 قبة) اما غالب الذين يعيشون في سوريا هم من الامامية الاثنى عشرية اي كالذين موجودين في العراق وفي ايران والبحرين اما الذين قصدتهم انا فهم الذين يعيشون في شمال سوريا وعقيدتهم ان الله فوض امر الخلق الى علي (ع) واليك ما قرات في هذا الكتاب ,

                        النصيرية (النميرية)




                        التعريف
                        عوامل الظهور
                        النشأة والتطور
                        الأفكار والمعتقدات
                        أبرز الشخصيات
                        الانتشار ومواقع النفوذ
                        أحداث ووقائع
                        خلاصة البحث
                        المصادر






                        التعريف :
                        هي فرقة من الغلاة أسسها محمد بن نصير النميري في النصف الثاني من القرن الثالث الهجري، وسميت بهذا الاسم نسبة اليه، وكان من أصحاب الامام الحسن العسكري (ع)، ادعى النبوة والرسالة وغالى في حق الائمة فنسب اليهم الالوهية، ولما بلغت مقالته الامام الحسن العسكري (ع) برئ منه ولعنه وحذر اتباعه من فتنته، ويعيش أغلب اتباع هذه الفرقة في الجنوب والشمال من سورية، ولهم وجود في جنوب تركيا والاطراف الشمالية من لبنان وفارس وتركمنستان الروسية وكردستان.

                        عوامل الظهور :
                        ـ لقد قاسى الشيعة في أيام الحسن العسكري وابيه الهادي (عليهما السلام) الامرّين، فساءت احوالهم المادية والاجتماعية والسياسية من جراء النكبات الشديدة التي انزلها بهم حكام وسلاطين الجور ومنهم المتوكل العباسي الذي روّع الامام الهادي (ع)، وهدم قبر سيد الشهداء الحسين بن علي عليهما السلام ومنع من زيارته أشد المنع، والمعتمد، وفي ايام المعتمد توفي الامام الحسن العسكري (ع) ولم يخلف غير ولده أبي القاسم محمد المهدي (عج) الذي لم يتجاوز عمره عند وفاة أبيه خـمس سنين وهو الامام الثاني عشر للشيعة لأن أباه نص على إمامته بحضور الخلص من شيعته، ولكنه أمرهم بالكتمان خوفاً عليه وعليهم.
                        ـ كان الشيعة في تلك الظروف القاسية ـ التي اوجبت على الامام الثاني عشر (ع) ان يتستر ويغيب عن أعين الحكام، في فوضى واسعة النطاق تنتابهم النكبات وتتقاذفهم الوشايات والدعايات وكان المخلصون للإمام عليه السلام قليلين جداً وظهرت ـ يومئذ ـ مقالة ابن نصير وتلقاها البسطاء وتقبلوا منه ادعاءه بأنه الباب للإمام الثاني عشر وأمينه ووكيله في بث الاحكام وجمع الاموال أولاً، وثانياً بأنه رسول ونبي ثم إله، ولوجود التناقض في افكاره التي منها انه وكيل الامام وامينه ثم انه رسول ونبي واله، كانت مزاعمه تلك لا تنطلي الا على البسطاء، اما الذين لهم صلة بالامام (ع) او الذين لهم معرفة بعقيدتهم فلم يصدقوا باقواله التي هي في محتواها تدعو الى الكفر.

                        النشأة والتطور :
                        ـ الى زمن غيبة الامام المهدي (عج) كان الائمة (عليهم السلام) مرجعاً للشيعة اذ كانوا هم أصحاب الحق، ولكن غيبة الامام المهدي (عج)، وحيث لا يمكن ان يبقى اتباع محمد بن نصير بدون مرجع يقتدون به وهم يعتقدون بأن لكل امام باباً وحيث لم يكن للإمام المهدي باب فلا غرابة اذن ان تظهر مقالة ابن نصير ويتلقاها البسطاء ويتقبلوا منه ادعاءه أولاً بأنه الباب للإمام الثاني عشر وأمينه ووكيله في بث الاحكام وجمع الاموال، وثانياً بأنه رسول ونبي ثم إله.
                        ـ شهد العصر البويهي « 333 ـ 447 هـ » نشاطاً فكرياً واسعاً بلغ ذروته على عهد وزارة الصاحب بن عباد (367 ـ 385) على وجه الخصوص.
                        وتبلور عن هذا النشاط توجه علمي متين قام به صفوة علماء الشيعة أمثال : ابن بابويه القمي « ت 381 هـ » والشيخ المفيد « ت 413 هـ » والشريف الرضي « ت 406 هـ » والشريف المرتضى علم الهدى « ت 436 هـ » فبدأ هؤلاء بتدوين اصول المذهب وتحديد اركانه وتثبيت مفرداته في صيغة منهجية ترفع التداخل والاشتباه وتمنع الخلط والتشويه بين التشيع ومنتحلي المذهب وادعيائه، كذلك شهد هذا العصر عملية التدوين النهائي لكتب الحديث الاربعة والتي تعرف بـ « الأصول الاربعة » وهي « الكافي » للكليني و « من لا يحضره الفقيه » لابن بابويه القمي، و « التهذيب » و « الاستبصار » للشيخ الطوسي.
                        ـ وفي خضم هذا التطور السياسي والفكري اضطرت الجماعات المغالية اما الى حياة التستر والكتمان واخفاء المعتقد أو الى الابتعاد عن هيمنة السلطة المركزية ورقابة فقهاء الدين وعلمائه، وهكذا اضطرت النصيرية للهجرة الى بلاد الشام بعد ان فقدت أحد أعمدتها السياسية وهو الوزير ابن الفرات الذي عرف بنزعاته الباطنية، كان وسبب الهجرة هو محاولة هذه الفرقة ايجاد ملجأ لها عند امراء حلب الحمدانيين « 333 هـ ـ 399 هـ » لكنها فشلت في أن تجد لنفسها متـنفساً في كنف الحمدانيين فاضطرت بسبب معتقداتها الغريبة الى الهجرة مجددا واللجوء الى المنطقة الجبلية الوعرة التي صارت تعرف باسمهم، ومنذ ذلك الوقت كتبت على نفسها ان تعيش العزلة والانكماش.
                        ـ لما اعتل محمد بن نصير العلة التي توفي فيها، قيل له وهو مثقل اللسان لمن هذا الأمر من بعدك؟ فقال بلسان ضعيف ملجلج : أحمد، فلم يدروا من هو أحمد ؟ فافترقوا بعده ثلاث فرق، قالت فرقة : إنه احمد ابنه، وفرقة قالت : هو أحمد بن محمد بن موسى بن الفرات وفرقة قالت : انه أحمد بن أبي الحسن بن بشير بن يزيد فتفرقوا الى عدة طوائف.
                        ـ تميزت الفرقة النصيرية بطابع التجمع العشائري فكان من ابرز عشائرهم هي :
                        النواصرة، القراحلة، الرشاونة، الرسالنة، الجردية، الباشوطية، المتادرة، المهالبة، المحارزة، البشارغة، الحدادين، الخياطين.
                        ـ انقسمت النصيرية الى اربع طوائف هي :
                        1 ـ الحيدرية : نسبة الى حيدر (أي الاسد) لقب امير المؤمنين علي ابن أبي طالب (ع).
                        2 ـ الكلازية أو القمرية : ينتسبون الى الشيخ محمد بن كلازي ويعتقدون ان عليا (ع) يقيم في القمر وان الانسان الذي يشرب الخمر الصافية يقترب من القمر.
                        3 ـ الشمالية : ويعتقدون ان عليا (ع) هو السماء وانه يسكن في الشمس، والشمس هي محمد (ص) وبعضهم يُؤله محمداً (ص)، ويلقبون كذلك بالشمسية.
                        4 ـ الغيبية : ويعتقد هؤلاء ان الله تجلى ثم اختفى وان الزمان الحالي هو زمن الغيبة، لذا فهم يعتقدون ان الغائب هو الله الذي هو علي (ع) ويجردون الله من صفاته.

                        الأفكار والمعتقدات :
                        ـ عقائدهم باطنية وينظرون الى الامام علي بن ابي طالب (ع) نظرة العصمة والتقديس، ويأتي بعده « سلمان الفارسي » وخمسة آخرون من الايتام وهم :
                        عثمان بن مظعون، وعبد الله بن رواحة، وقنبر مولى الامام علي (ع) والمقداد بن الاسود، وعمار بن ياسر.
                        ـ يقرأون القرآن ويؤمنون بما جاء فيه، ولكنهم يعتمدون « التأويل » كباقي الفرق الباطنية.
                        ـ يؤمنون بعقيدة الحلول وذلك بأن يهبط الاله ليحل في المخلوق، أو يرقى المخلوق عن عالم المادة ليتحد بالله تعالى في عالم التنزيه.
                        ـ ويؤمنون بعقيدة التناسخ أيضا، ويراد بالتناسخ انتقال الروح من بدن الى آخر.
                        ـ لا يأكلون أنثى الحيوانات الأهلية حفاظا على النسل.
                        ـ يحافظون على قبور موتاهم وزياراتهم، وخاصة طبقة المشايخ.
                        ـ لديهم تعاليم وطقوس معينة في تلقين اتباعهم العهود والمواثيق الدينية الخاصة بهذه الفرقة.
                        ـ أقاويل المؤرخين عنهم كثيرة كبقية الأقاويل التي ابتدعت على الفرق الشيعية والتي كتبها اعداؤهم، لهذا لا يمكن الأخذ بها أو تصديقها.

                        أبرز الشخصيات :
                        1 ـ أبو شعيب محمد بن نصير النميري.
                        2 ـ محمد بن جندب.
                        3 ـ أبو محمد عبد الله بن محمد الجنان الجنبلاني : « 235 ـ 287 هـ » .
                        4 ـ الحسين بن حمدان الخصيبي : « 260 ـ 346 هـ » .
                        5 ـ المنتجب العاني.
                        6 ـ حسن المكزون السنجاري.
                        7 ـ محمد علي الجلي.
                        8 ـ علي الجسري.
                        9 ـ ابو سعيد الميمون.

                        الانتشار ومواقع النفوذ :
                        ـ موطنهم جبل النصيرية، وهو جزء من جبل لبنان وسمي نسبة الىالنصيرية، وتمتد بلادهم شرقاً الى سهل حماة وحمص وحلب، وشمالا الى ما وراء انطاكية على حدود بلاد الاناضول، ولهم وجود في فارس وتركمنستان الروسية وكردستان.

                        أحداث ووقائع :
                        ـ أسرَّ أحد ابناء مشايخ النصيرية في ولاية (أدنة) واسمه سليمان الى بعض المرسلين الاميركان، بأنه مستعد لكشف الغشاء عن أسرار ديانته ولكنه لا يجوز ان يفعل ذلك وهو في بلاده، فجاء اللاذقية وتنصر وكتب كتابه المعروف بالباكورة السليمانية، وطبعه المرسلون الاميركان وبالرغم ان هذا الكتاب قد طبعه ووزعه في اللاذقية وغيرها، الاأنه أخذ بالاختفاء تدريجياً حتى توارى ولم يـبقَ منه الا نسخة واحدة. أما سليمان صاحب هذا الكتاب فإنه بعد أن أقام باللاذقية مدة أخذ أقاربه في أدنة يراسلونه ويحببون اليه العودة اليهم مستخدمين كافة اساليب التودد والمجاملة حتى أمن من جانبهم وعاد الى وطنه الاصلي وهناك أماتوه شر ميتة باحراقه حيا.
                        ـ سنة ثار أحد مشاهير النصيرية المدعو اسماعيل خيربك على الحكومة، حدث ذلك في عهد ثورة يوسف بك كرم في لبنان، فتمكنت الحكومة من اخماد ثورته، ولكي تأمن شره جعلته حاكماً على قضاء صافينا حيث يقيم اكثر ابناء عشيرته المعروفين المتادرة ولكنه لم يمضِ زمن يسير حتى هب ثانية للثورة فهجمت عليه الحكومة فكان تارة يفوز وتارة يتوارى، ولما سئم هذه الحال ذهب يطلب الراحة عند خاله المدعو علي الشلة في قرية عين الكروم بجبال اللاذقية، فما كان من خاله الا ان غدر به إِرضاء للحكومة أو طمعاً بالرشوة والمكافأة فقتله وهو نائم وأرسل رأسه للحكومة فتشتت أسرة اسماعيل خيربك بعد مقتل عميدها، وكان أكبر اولاده المدعو (اهواش) اذ ذاك صغيراً فلما بلغ أشده أخذ مركز أبيه بين عشيرته فأوجست الحكومة منه خيفة نظراً الى تاريخ أبيه فاستدعاه حمدي باشا والي سورية الى الشام، حيث اعتقله مع بقية عائلته ثم نفاه مع عائلته الى جزيرة رودس فاستولى عليه القنوط واليأس من التخلص من ذاك المنفى فبقى في منفاه حتى وافته المنية.
                        ـ عندما تصدى الحاكم المملوكي الظاهر بيبرس لحملات التتار المغول، وافلح في صد اجتياحهم الاسود للبلاد العربية، أيدت فرقة النصيرية ذلك الزحف المغولي فكانوا عونا لهم « فما دخل التتار بلاد الاسلام وتمكنوا من حلب ودمشق وغيرهما من الحواضر الاسلامية إلاّ بمعاونة النصيرية ومؤازرتهم لهم ».
                        فما ان انتهى الظاهر بيبرس من التتار وقضى على جموعهم الكاسرة في واقعة عين جالوت « 1268م » ودفع عن الشام عادية المغول، حتى توجه الى حصون النصيرية وقلاعهم فعمل فيها الهدم والتخريب.

                        خلاصة البحث :
                        ـ النصيرية فرقة من الغلاة احدثها محمد بن نصير النميري في النصف الثاني من القرن الثالث الهجري، ادعى النبوة والرسالة وغالى في حق الأئمة فنسبهم الى درجة الاله فتبرأ منه الامام الحسن العسكري (ع) ولعنه.
                        ـ ضعف أمر الشيعة في أيام الحسن العسكري وأبيه الهادي (ع) من جراء النكبات الشديدة التي أنزلها بهم الحكام والسلاطين وخصوصا المتوكل العباسي ساعد الى حد بعيد على نشأة النصيرية.
                        ـ كان الشيعة في تلك الظروف القاسية ـ التي اوجبت على الامام الثاني عشر ان يتستر ويغيب عن أعين الحكام ـ في فوضى واسعة تنتابهم النكبات وتتقاذفهم الوشايات وكان المخلصون للامام (عليه السلام) قليلين، فظهرت يومئذ مقالة ابن نصير وتلقاها البسطاء وتقبلوا منه ادعاءه. بعد غيبة الامام (عج) وانقطاع الامامة حاول اتباع محمد بن نصير البحث عن مرجع يقتدون به، وهم يعتقدون بأن لكل امام باباً، وحيث لم يكن للامام المهدي باب، فظهرت مقالة ابن نصير بأنه باب الامام الثاني عشر ووكيله.
                        ـ شهد العصر البويهي « 333 ـ 447 هـ » نشاطاً فكرياً واسعاً نتج عن توجه علمي قام به صفوة من علماء الاثني عشرية امثال ابن بابويه القمي والشيخ المفيد والشريف المرتضى علم الهدى، فبدأ هؤلاء بتدوين اصول المذهب وتحديد اركانه وتثبيت مفرداته في صيغة منهجية ترفع التداخل والاشتباه وتمنع الخلط والتشويه فاضطرت الفرق الغالية اما الى حياة التستر والكتمان واخفاء المعتقد أو الى الابتعاد عن هيمنة السلطة المركزية، وهكذا اضطرت النصيرية الى الهجرة الى المنطقة الجبلية الوعرة التي صارت تعرف باسمهم.
                        ـ استطاع احد ابناء مشايخ النصيرية كشف الغشاء عن اسرار دينه فأتى اللاذقية واعلن تنصره وكتب كتاب « الباكورة السليمانية » فاستدرجه اقاربه الى العودة حتى عاد الى وطنه الاصلي وهناك اماتوه شرّ ميتة بإِحراقه حياً.

                        المصادر :
                        1 ـ شرف الدين، تقي، النصيرية دراسة تحليلية (بيروت ـ لبنان، 1983 م).
                        2 ـ العسكري، عبد الحسين مهدي، العلويون او النصيرية (1400 هـ. ق ـ 1980 م).
                        3 ـ الشهرستاني، ابو الفتح، موسوعة الملل والنحل (بيروت ـ لبنان، مؤسسة ناصر للثقافة ، ط 1، 1981 م).
                        4 ـ الطوسي، محمد بن الحسن، الغيبة (طهران ـ ايران، مكتبة نينوى الحديثة، 1398 هـ).
                        5 ـ الزين، محمد حسين، الشيعة في التاريخ (صيدا، لبنان، مط العرفان، ط 2، 1357 هـ. ق ـ 1938 م).
                        6 ـ وجدي، محمد فريد، دائرة معارف القرن العشرين، (بيروت ـ لبنان، دار المعرفة ط3 1971 م).
                        7 ـ الزبيدي، مكي خليل، الحركة الباطنية المنطلقات والاساليب (بغداد ـ العراق، مطبوعات منظمة المؤتمر الاسلامي الشعبي (ط1، 1989 م ).

                        وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

                        تعليق


                        • #13
                          تحسين
                          حبذا لو تعطيني اسم مؤلف هذا الكتاب
                          لاني قرات هذه المقالات في كثير من المواقع الوهابية والناصبية
                          لكن لم تجب على اسئلة الاخوة حول فتوى السيد الشيرازي والامام موسى الصدر
                          وايضا ان الحكم على طائفة يتم من خلال كتبها وليس من خلال ما كتبه الاخرون عنها
                          وبما انك في السيدة زينب ادعوك لاغتنام الفرصة وشراء بعض الكتب العلويةوهي متوفرة في المكتبات
                          وانصحك بكتاب ((الهداية الكبرى))لابي عبدالله الحسبن بن حمدان الخصيبي
                          وكتاب((الصلاة على المذهب العلوي - الجعفري))للشيخ عبد الرحمن الخير
                          واعود واكرر ان الحكم على الطائفة يتم من خلال كتبها وليس من خلال ما كتبه المعادون لها
                          وذكرت لك في الاعلى اسماء اكثر من 30 كتاب
                          ولنا عودة
                          التعديل الأخير تم بواسطة ولايتي لابي تراب; الساعة 02-09-2005, 10:14 AM.

                          تعليق


                          • #14
                            السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

                            اللهم صل على محمد و ال محمد
                            و بارك وزد بالصلاة على محمد و ال محمد


                            الفاضل و لايتي ...

                            ماذكره الاخ الكريم تحسين حول الطائفة النصيرية موجود في احد المواقع الشيعية المتميزة و تجده على هذا الرابط

                            http://www.rafed.net/mawsoah/f25.html

                            و لكن مولانا اسألكم هل تعدون النصيرية من العلوية و عذرا لاني لم اقرأ الموضوع كله لضيق وقتي لذا استفسر منكم و ليتكم تفيدونا جزاكم الله خيرا .



                            بارك الله بكم و جزيتم خير جزاء المحسنين ...


                            و السلام عليكم .

                            تعليق


                            • #15
                              هل ممكن وضح رابط كتاب ( بغية الطالب في معرفة علي بن أبي طالب ) أو ( الإمام علي و العلويين ) إذ أمكن ؟ للمزيد من المعرفة حول هذه الطائفة ، و لكم الأجر من الله و رسوله و أهل بيته .

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, 22-04-2019, 01:07 PM
                              ردود 0
                              24 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 04:22 AM
                              ردود 2
                              15 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة مروان1400
                              بواسطة مروان1400
                               
                              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 22-04-2019, 07:55 AM
                              ردود 0
                              18 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                              بواسطة ibrahim aly awaly
                               
                              أنشئ بواسطة ابو محمد العاملي, 23-04-2019, 09:15 PM
                              ردود 0
                              17 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ابو محمد العاملي  
                              أنشئ بواسطة مروان1400, 22-04-2019, 05:19 AM
                              ردود 0
                              22 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة مروان1400
                              بواسطة مروان1400
                               
                              يعمل...
                              X