إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

وثيقة بريطانية تؤكد على ان السماء أمطرت دماً يوم مقتل الحسين عليه السلام في عام 61 ه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وثيقة بريطانية تؤكد على ان السماء أمطرت دماً يوم مقتل الحسين عليه السلام في عام 61 ه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




    السلام على الحسين
    وعلى علي بن الحسين
    وعلى أولاد الحسين
    وعلى أصحاب الحسين

    وثيقة بريطانية تؤكد على ان السماء أمطرت دماً يوم مقتل الحسين عليه السلام في عام 61 هجري



    تجمع الروايات الإسلامية من الشيعة وغيرهم، أن مقتل الإمام الحسين (سلام الله عليه) في اليوم العاشر من محرم الحرام عام 61 للهجرة لم يكن حدثاً عادياً في تاريخ الإسلام بل الإنسانية، بل تربط بين هذا الحادث المؤلم وبين عالم التكوين، وتتحدث عن حزن الأرض والسماء والحور وسكّان الجنان، ومواساة الأنبياء والمرسلين وبكائهم على الإمام الحسين (سلام الله عليه) من لدن آدم (سلام الله عليه) حتى خاتم الأنبياء ، كلّما مرّ ذكرُ الحسين (سلام الله عليه) أو مرّ أحدهم بأرض كربلاء المقدسة، حتى قبل وقوع الحادثة، ومنها:


    قول الإمام الصادق (سلام الله عليه) يخاطب الإمام الحسين (سلام الله عليه): «وضمّن ـ الله ـ الأرض ومن عليها دمك وثارك».
    خروج الدم من رأس إبراهيم (عليه وعلى نبينا وآله صلوات الله وسلامه) عندما مرّ بأرض كربلاء، موافقة لدم الإمام سيد الشهداء (سلام الله عليه).
    قول الإمام المهدي من آل محمّد (صلوات الله وسلامه عليه أجمعين) يخاطب جدّه الحسين (سلام الله عليه) أيضاً: «ولطمَت عليك الحورُ العين».
    حديث القارورة، وهو: «... وكان أول صارخة صرخت في المدينة أم سلمة زوج الرسول، كان دفع إليها قارورة فيها تربة، وقال لها: إن جبرئيل أعلمني أن أمّتي تقتل الحسين، وأعطاني هذه التربة، وقال لي: إذا صارت دماً عبيطاً فاعلمي أن الحسين قد قُتل، وكانت عندها، فلما حضر ذلك الوقت جعلت تنظر إلى القارورة في كل ساعة، فلما رأتها قد صارت دماً صاحت: وا حسيناه! وا ابن رسول الله! وتصارخت النساء من كل ناحية، حتى ارتفعت المدينة بالرجة التي ما سمع بمثلها قط» [تاريخ اليعقوبي: 2 / 245].
    الأحاديث التي تحدثت أن السماء مطرت دماً في ذلك اليوم، ومنها قول سيدتنا زينب الكبرى (سلام الله عليها) تخاطب القوم في يوم عاشوراء: «أو عجبتم أن مطرت السماء دماً»؟
    ومنها ما جاء في كتب العامة: «... أنبأنا خلف بن خليفة عن أبيه، قال: لما قتل الحسين اسودّت السماء، وظهرت الكواكب نهاراً حتى رأيت الجوزاء عند العصر، وسقط التراب الأحمر» [تاريخ دمشق لابن عساكر، ترجمة الإمام الحسين : 354].
    ما ذكره المؤرخون من أنه ما رُفع حجر في بيت المقدس إلا ورُئي تحته دم عبيط، وأن الشمس كسفت ثلاثاً كما في الرواية التالية: «عن زين بن عمرو الكندي، قال: حدثتني أم حيان، قالت: يوم قتل الحسين اظلمت علينا ثلاثاً، ولم يمس أحد من زعفرانهم شيئاً فجعله على وجهه إلا احترق، ولم يقلب حجر ببيت المقدس إلا أصبح تحته دم عبيط» [تاريخ دمشق لابن عساكر، ترجمة الإمام الحسين : 362].








    الوثيقة البريطانية:


    الوثيقة التاريخية التالية تؤكد هذه الحقيقة أيضاً:
    فقد جاء في كتاب (وقائع عصر الأنغلو ساكسون) الذي ترجمه ونقّحه ميشيل اسوانتون (MICHAEL SWANTON) وصدر في بريطانيا عام 1996 للميلاد وأعيد طبعه ثانية من قبل جامعة اكستر (Exeter) في ولاية نيويورك الأميركية عام 1998 للميلاد، جاء في الصفحة 38 من هذا الكتاب ما نصّه:

    (685. Here in Britain there was Bloody rain, and milk and butter were turned to blood)




    ومعناه: (في عام 685 ـ للميلاد ـ هنا في بريطانيا، مطرت السماء دماً وتحوّل الحليب والزبدة إلى دم أو صار لونهما أحمر).


    وعند مقارنة هذه السنة الميلادية (685) مع السنين الهجرية، نجد أنها تطابق سنة 61 للهجرة، وهي السنة التي استُشهد فيها مولانا أبي الأحرار الإمام الحسين وأهل بيته الأطهار وأصحابه الأخيار (صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين).

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أحسنت أخي العزيز صدى الفكر على هذا التعليق وبارك الله فيك. أللهم صلي وبارك وسلم على نبينا محمد وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين وإرزقنا شفاعتهم.

    تعليق


    • #3
      الله هم صلي على محمد وال محمد

      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وال محمد

        تعليق


        • #5
          [quote
          وثيقة بريطانية تؤكد على ان السماء أمطرت دماً يوم مقتل الحسين عليه السلام في عام 61 هجري



          وعند مقارنة هذه السنة الميلادية (685) مع السنين الهجرية، نجد أنها تطابق سنة 61 للهجرة، وهي السنة التي استُشهد فيها مولانا أبي الأحرار الإمام الحسين وأهل بيته الأطهار وأصحابه الأخيار (صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين).
          [/quote]

          اخي أرجو التأكد من المعلومة حيث أن سنة 685 ميلادية تقابلها سنة 65 للهجرة .

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة علي العلوي2
            اخي أرجو التأكد من المعلومة
            حيث أن سنة 685 ميلادية تقابلها سنة 65 للهجرة .
            نعم ... سنة 685 م تقابلها سنة 65هـ وليس سنة 61هـ
            فالحسين رضي الله عنه استشهد سنة 61هـ
            وفي سنة 65هـ توفي مروان بن الحكم الاموي

            اعتقد ان بني امية خرجوا من قبورهم وذهبوا الى بريطانيا وقاموا بتزوير التاريخ
            حتى يطمسون فضائل كذا وكذا
            حيث اني اجد ان كل مالايوافق هوى الفرقة الفلانية يقولون هذا من تزوير بني امية للتاريخ


            مثل الشماعة ... لان التاريخ عندهم عبارة عن مؤامرة كبرى


            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة فتح الباري
              نعم ... سنة 685 م تقابلها سنة 65هـ وليس سنة 61هـ
              فالحسين رضي الله عنه استشهد سنة 61هـ
              وفي سنة 65هـ توفي مروان بن الحكم الاموي

              اعتقد ان بني امية خرجوا من قبورهم وذهبوا الى بريطانيا وقاموا بتزوير التاريخ
              حتى يطمسون فضائل كذا وكذا
              حيث اني اجد ان كل مالايوافق هوى الفرقة الفلانية يقولون هذا من تزوير بني امية للتاريخ


              مثل الشماعة ... لان التاريخ عندهم عبارة عن مؤامرة كبرى


              المشاركة الأصلية بواسطة راغب
              بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين ولعنة الله على أعداء محمد وآل محمد حتى قيام يوم الدين ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم اللهم اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي
              نبدأ على بركة الله بحثنا في هذا الموضوع وننقل ما جاء في كتاب البحار جزء 15 صفحة 250 حيث يقول العلاّمة المجلسي وذكر الطبري أن مولده صلى الله عليه واله لاثنتي وأربعين
              سنة من ملك أنوشيروان وهو الصحيح ، لقوله صلى الله عليه واله كان لاثنتي وأربعين
              سنة من ملك أنوشيروان وهو الصحيح
              ويقول في الجزء 15 أيضاً في نفس الباب فأما يوم الولادة فالمشهور بين علمائنا ومدلول أخبارنا أنه كان يوم
              الجمعة ، والمشهور بين المخالفين يوم الاثنين ، ثم الاشهر بيننا وبينهم أنه صلى الله عليه واله ولد بعد
              طلوع الفجر ، وقيل : عند الزوال وكانت في عهد كسرى أنوشيروان بعد مضي اثنين وأربعين من ملكه
              إذن ولادة المصطفى جاءت بعد بداية مُلك كسرى وبداية مُلكه كان عام 531 ميلادي فإذا زدنا عليهم إثنان وأربعون عاماً فيُصبِح معنا التاريخ الصحيح لولادته بالعام الميلادي وهو :
              531 +42 عاماً = عام 573 م في السابع عشر من ربيع الأول المصادف الخامس من يوليو
              وبعثته كانت بعمر الأربعين أي بعد أربعين عاماً فَيُصبح عام البعثة هو :
              573 + 40= 613 م في الخامس من يوليو
              أما الهجرة كانت في الثالث عشر بعد البعثة
              613+ 13عاماً = 626 م في الخامس من يوليو
              وبعدها بدأت الحسابات الهجرية
              وأخيراً إن إستشهاد الإمام الحسين عليه السلام كانت عام 61 هجرية أي بعد 61 عاماً من الهجرة ويكون حساب 61 عاماً هجرياً على الحساب الميلادي هو تسع وخمسين عاماً ومائة وخمسة أيام
              مع حسابات السنوات الكبيسية
              فيُصبِح المجموع هو : عام 626 + تسع وخمسين عاماً ومائة وخمسة أيام = 685 م ومائة وخمسة أيام ميلادياً في الخامس من يوليو ولكي نتأكد من حساباتنا نأخذ عام 685 ميلادياً ونزيد على الخامس من يوليو مائة وخمسة أيام فيكون إستشهاد الإمام الحسين عليه السلام في عام 685 ميلادي الموافق 18 أغسطس
              من يوم الجمعة وهذا ما أكدت عليه معظم الكتب أن يوم الجمعة يُصادف العاشر من محرم والذي يتطابق مع عام 685 ميلادياً
              .

              المشكلة ليست بالتاريخ الهجري فحساباتنا صحيحة ولكن المشكلة بمن فرض تاريخاً غير صحيحاً يعيش أغلب المسلمين عليه فتوقيت التاريخ الهجري مع التوقيت الميلادي فيه أخطاء ولكن تم إلزام الناس به وإلا أنتم بأنفسكم مختلفون في ولادة النبي ميلادياً فمنكم من يقول ولد عام 570 م ومنكم من يقول ولد عام 571 م وهذان الإختلافان كفيلان أن يغيِّروا تاريخ الهجري مقارنة بالميلادي لأن الحساب يبدأ من تاريخ ولادة النبي إلى حين الهجرة فيكون العدد من ولادته إلى مبعثه أربعون عاماً وبين مبعثه والهجرة ثلاثة عشر عاماً فيكون الحاصل هو 53 عاماً ومن وقتها تبدأ الحسابات الهجرية يعني المشكلة تبدأ منذ ولادة النبي فإختلافكم أنتم مثلاً في أي عام ولد النبي ميلادياً سوف تؤثر فيما بعد على التاريخ الهجري من حيث تحديد وقته الصحيح مع الميلادي
              على فكرة أنتم تقولون أن العام الهجري بدأ عام 822 ميلادي
              ونحن نعلم أن بين النبي وبعثته 40عاماً
              وبين بعثته وهجرته 13 عاماً يعني بين ولادته وبين هجرته 53 عاماً
              فإن كانت ولادته عام 570 ميلادياً يكون التاريخ الهجري في عام 523 م
              وإن كانت ولادته عام 571 ميلادياً يكون التاريخ الهجري في عام 524 م
              وعلى كِلا الحالتين تاريخكم الهجري بدايته مع التاريخ الميلادي فيه أخطاء لأن زيادة 53 عاماً تعترفون بها .
              وإن قلتم أن حسابات 53 عام تتحوَّل هجرياً مع أن التاريخ الهجري يبدأ من تاريخ الهجرة وليس من تاريخ الولادة فستجد أيضاً خطأ عندكم لأنكم ستنقسمون بأن هل ستبدؤون بحساب 53 عاماً من عام 570 م أو ستبدؤون بحساب 53 عاماً من عام 571 م وهذان الإختلافان كفيلان بأن يؤكد ما ذهبنا إليه من تحليل منطقي

              تعليق


              • #8
                احسنت بارك الله فيك

                قطعت الطريق على المشككين اتباع الرجال

                تعليق


                • #9
                  الحمدلله على نعمه العقل ونعمه الاسلام هل كل ماينشر صحيح؟

                  تعليق


                  • #10
                    حيث يقول العلاّمة المجلسي وذكر الطبري أن مولده صلى الله عليه واله لاثنتي وأربعين
                    سنة من ملك أنوشيروان وهو الصحيح ، لقوله صلى الله عليه واله كان لاثنتي وأربعين
                    سنة من ملك أنوشيروان وهو الصحيح
                    وكانت في عهد كسرى أنوشيروان بعد مضي اثنين وأربعين من ملكه
                    إذن ولادة المصطفى جاءت بعد بداية مُلك كسرى وبداية مُلكه كان عام 531 ميلادي فإذا زدنا عليهم إثنان وأربعون عاماً فيُصبِح معنا التاريخ الصحيح لولادته بالعام الميلادي وهو :
                    531 +42 عاماً = عام 573 م في السابع عشر من ربيع الأول المصادف الخامس من يوليو




                    هل قول الرسول صلى الله عليه وسلم , بناءا على السنوات الشمسية ام القمرية؟؟؟
                    لانك العرب لاتستخدم السنوات الشمسية, بل القمرية, فكيف تجمع 42 سنة قمرية مع 531 سنة شمسية!!!!

                    فانت تقول ان بداية ملك كسرى عام 531 ميلادية
                    ونحسب عدد السنوات القمرية بعد ذلك وهي
                    - 42 سنة قمرية الى ميلاد الرسول
                    - 40 سنة قمرية الى البعثة
                    - 13 سنة قمرية الى الهجرة
                    - 61 سنة قمرية الى استشهاد الحسين

                    فيكون المجموع 156 سنة قمرية.

                    وقم بتحويلها الى سنوات شمسية ثم اضفها الى 531 ميلادية.
                    واعتقد ان 156 سنة قمرية تقارب 150 سنة شمسية و بضعة اشهر

                    فيكون الحساب بناءا على تقويمك السابق 681 ميلادية وبضعة اشهر ان صح التقويم السابق وليس 685 ميلادية كما تقول

                    تعليق


                    • #11
                      كانوا يستعملون التقويم الشمسي ولذلك عندما يتحدثون أن النبي ولد في عام الفيل فإنهم يؤرخونه في السنة الميلادية اي الشمسية وكذلك فإن مُلك كسرى وبداية مُلكه كان عام 531 ميلادي وهنا تُحسب وتُذكر ميلادياً ولم تحسب قمرياً والميلادياً هي نفسها شمسياً

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة مُدَمِّر1
                        كانوا يستعملون التقويم الشمسي ولذلك عندما يتحدثون أن النبي ولد في عام الفيل فإنهم يؤرخونه في السنة الميلادية اي الشمسية وكذلك فإن مُلك كسرى وبداية مُلكه كان عام 531 ميلادي وهنا تُحسب وتُذكر ميلادياً ولم تحسب قمرياً والميلادياً هي نفسها شمسياً
                        انا اتحدث ان العرب يستخدمون السنوات القمرية
                        فلو اردت ان تجمع عدد السنوات ... فيلزم تحويل السنوات القمرية الى شمسية.

                        فمثلا بين السنة الاولى للهجرة واستشهاد الحسين 61 سنة قمرية
                        فيلزم تحويلها الى شمسية ثم اضافتها الى التقويم الميلادي لتعرف ماذا تصادف

                        وهكذا بكل الحسابات.

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة فتح الباري
                          انا اتحدث ان العرب يستخدمون السنوات القمرية
                          فلو اردت ان تجمع عدد السنوات ... فيلزم تحويل السنوات القمرية الى شمسية.

                          فمثلا بين السنة الاولى للهجرة واستشهاد الحسين 61 سنة قمرية
                          فيلزم تحويلها الى شمسية ثم اضافتها الى التقويم الميلادي لتعرف ماذا تصادف

                          وهكذا بكل الحسابات.

                          حسابات العرب كانت شمسية قبل ولادة النبي معتمدين على طريقة التقويم الشمسي وحديثنا هنا قبل الهجرة لأن التاريخ الهجري بدأ بعد الهجرة وليس قبلها

                          تعليق


                          • #14
                            وهنا أسألك لو سلمنا جدلاً بأن الحسابات كانت قمرية قبل النبي عند العرب فما هو العام القمري الذي ولد فيه النبي ؟

                            تعليق


                            • #15
                              وإليك هذه الهدية المتواضعة مني لك لتعرف ان العرب كانوا يوازنون كل ثلاث سنوات قمرية بثلاث سنوات شمسية وكانوا يحددون شمسيا موعد لحجهم وقد سمي ذلك بالنسيء في القرآن
                              الاشهر العربية قبل الاسلام ونسؤها:

                              ان السنة القمرية-لعصر المجتمع العربي قبل الاسلام-تتكون من(12)شهرا قمريا,وهن على التوالي:
                              (المؤتمر,الناجر,الخوان,الحوان,الحنين,الاوزياء,الاص م,العادل,النافق,الواغل,الهواع,البرك)

                              ويتم اضافة شهر واحد الى التقويم كل ثلاثة اعوام,وهذا ما يسمى بالنسئ,كمحاولة بجعل السنة القمرية موازية للسنة الشمسية وبالتالي تكون ثابتة الفصول والمواسم الزراعية وكذلك بجعل شهر الحج في فصل شتوي معتدل الحرارة خاليا من الامطار.وقد اختير بداية فصل الخريف يكون فيه شهر الحج.

                              -الاشهر الحرم وتحديدها:
                              كانت للعرب قبل الاسلام ومازالت,اربعة اشهر حرم قمرية ثلاثة منها متتالية وهي:
                              شهر الهواع(ذي القعدة),وشهر البرك(ذي الحجة),وشهر المؤتمر(محرم),اما الشهر الرابع هو الاصم(رجب).
                              حيث حرم في هذه الاشهر القتال فيؤمنون ويؤمنون,لا قتال فيهن ولاثأر.
                              الاشهر الثلاثة الاولى جعل الاول منها خاصا بالسفر الى مكة,والثاني جعل لاداء الحج,والثالث جعل للتهيؤ للعودة,اما الشهر الرابع جعل لاداء العمرة.

                              -النسئ-احلال الحرام وتحريم الحلال
                              يقصد بالنسئ هو التأجيل,وهو بمثابة الكبس في السنوات الشمسية,وقد وكل امر النسئ الى رجل عالم بالاحداث والمواقيت عنده المام كاف بالحساب يطلق عليه لقب-القلمس-وقد استغل هؤلاء القلاسمه وصفهم كونهم رجالا ذوي شأن بالتلاعب بأيام الله وشهوره,سواء بدافعهم الشخصي او بتدخل القوم واغرائهم المادي.

                              -القرأن وتحريم النسئ
                              بعد ان انار الله جزيرة العرب بنور الاسلام,ومحق كل انواع الجور والطغيان ولا سيما التلاعب بمواقيت الناس للحيلولة على الزمان يقدمون شهرا ويؤخرون شهرا,حتى اختلفت الاشهر فيما بينها بين القبائل العربية,فهذه قبيلة مضر,الشهر السابع عندها-رجب-اما التاسع شهر-رمضان-وتلك قبيلة ربيعة,كان عندها الشهر السابع-رمضان-اما الشهر التاسع-رجب-
                              وعليه وقف الاسلام موقفا جازما تجاه النسئ,وانزل فيه قرأنا من فوق سبع سموات,كما في قوله تعالى

                              "إن عدة الشهور عند الله تعالى اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السموات والارض منها اربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن انفسكم وقاتلوا المشركين كافة كما يقاتلوكم كافة واعلموا ان الله مع المتقين*انما النسئ زيادة في الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا عدة ماحرم الله فيحلوا ماحرم الله زين لهم سوء اعمالهم والله يهدي القوم الكافرين"

                              تعليق

                              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                              حفظ-تلقائي
                              x
                              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                              x

                              اقرأ في منتديات يا حسين

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 06:35 AM
                              ردود 0
                              9 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, 15-10-2019, 06:11 AM
                              ردود 0
                              20 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة مروان1400
                              بواسطة مروان1400
                               
                              أنشئ بواسطة مروان1400, 14-10-2019, 05:10 AM
                              ردود 0
                              20 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              أنشئ بواسطة ibrahim aly awaly, 13-10-2019, 07:53 AM
                              ردود 0
                              52 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة ibrahim aly awaly
                              بواسطة ibrahim aly awaly
                               
                              أنشئ بواسطة وهج الإيمان, يوم أمس, 04:10 AM
                              ردود 0
                              6 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة وهج الإيمان
                              بواسطة وهج الإيمان
                               
                              يعمل...
                              X